كيف صار حميتي ملك الماس والذهب في جمهورية افريقيا الوسطى ؟ كتبه ثروت قاسم

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 02-05-2023, 07:45 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-24-2023, 05:48 PM

ثروت قاسم
<aثروت قاسم
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 664

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
كيف صار حميتي ملك الماس والذهب في جمهورية افريقيا الوسطى ؟ كتبه ثروت قاسم

    05:48 PM January, 24 2023

    سودانيز اون لاين
    ثروت قاسم-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر





    [email protected]
    + حكايات حميتي ؟
    نواصل في إستعراض حكايات حميتي ، فهي كصاحبها تحاكي في الغرابة والخيال الاساطير الإغريقية القديمة ، ويمكن إعتبارها رابعة المستحيلات بعد الخل الوفي ، والغول ، وطائر العنقاء .
    + كيف صار حميتي ملك الماس والذهب في جمهورية افريقيا الوسطى ؟
    في يوم الاربعاء 4 يناير 2023 ، صرح حميتي بان قواته قد ابطلت محاولة لقلب نظام الحكم في جمهورية افريقيا الوسطى ، وإن قواته كانت قد اوقفت في يوم الاربعاء 7 ديسمبر 2022، في قرية ام دافوق في جنوب دارفور ، تقدم قوات معارضة لنظام الحكم في جمهورية افريقيا الوسطي ، كانت تعتمر بالباطل زي ولباس قوات الدعم السريع ، ومتوجهة نحو جمهورية افريقيا الوسطى ، لقلب نظام الحكم فيها.
    تابع حميتي في الفيديو في الرابط ادناه :

    كما ذكرنا في مقالة سابقة ، يتعاون حميتي مع مجموعة فاغنر الروسية للتنقيب عن الذهب والماس في المنطقة الحدودية بين دارفور وجمهورية افريقيا الوسطى . كما يتعاون مع مجموعة فاغنر في دعم النظام الحاكم في افريقيا الوسطى ، ضد حركة سيليكا الإسلاموية المعارضة لنظام الحكم في افريقيا الوسطى .
    الاسلام حاجة والدهب والماس حاجة تانية . ده براه وده براه .
    صار حميتي صديقاً شخصياً ومُقرباً من مالك مجموعة فاغنر الروسية ، والمعروف بطاهي بوتين واسمه يفجني برجوزين
    Yevgeny Prigozhin
    والسيد يفجني برجوزين داعم اساسي ، بل يتحكم في كل صغيرة وكبيرة في جمهورية افريقيا الوسطى ، وصديق شخصي ومستشار مقرب لرئيس الجمهورية الرئيس فوستان تواديرا
    Faustin Touadera
    إذن صار حميتي من خلال مجموعة فاغنر الروسية يتحكم في مجريات الامور في جمهورية افريقا الوسطى ، خصوصاً مناجم الذهب والماس ... وما خفي أعظم .
    ربما تتضاعف ثروة حميتي بعد ماس والماس جمهورية افريقيا الوسطى ، بعد ان تجاوزت في ديسمبر 2021 حاجز ال 18 مليار دولار .
    + حميتي واللواء شكرت الله ؟

    في يوم الجمعة 20 يناير 2023 ، ذكرت مدونة افريقيا انتلجنس إن حركة ميليشياوية معارضة باسم سيريري بقيادة مصطفى صابون حاولت الدخول من قرية ام دافوق الى داخل جمهورية افريقيا الوسطي لقلب نظام الحكم فيها . بطلب من مجموعة فاغنر الروسية ، قفل حميتي الحدود بين دارفور وجمهورية افريقيا الوسطى ، ومنع دخول حركة سيريري إلى داخل جمهورية افريقيا الوسطى . بعض عناصر حركة سيريري كان يلبسون زي ولباس قوات الدعم السريع ، للتمويه ، وربما كانوا من قدامي عناصر الجنجويد ، الذين ما عادوا ينتمون لقوات الدعم السريع .
    إتهم حميتي وحدة من المخابرات العسكرية في الجيش السوداني ، بقيادة اللواء احمد عبدالرحيم شكرت الله ، بانها وراء تسليح وتدريب ودعم حركة سيريري ... كيتن في حميتي وعشان تاني.
    يتهم حميتي اللواء احمد عبدالرحيم شكرت الله بانه يحاول إغتياله ، لانه يتهم حميتي بالسيطرة على سلاح المدرعات ، السلاح الذي سوف يضع حميتي في مواعينه لو حاول اللعب بنار فلول الكيزان في الجيش السوداني .
    بعدها إختفى اللواء احمد عبدالرحيم شكرت الله ، ولم يظهر له اي أثر .
    اللواء وينو ؟ خطفوا الدودو .
    من يحاول اللعب مع الدودو حميتي ، فلا يلومن إلا نفسه .
    تابع يا حبيب في الفيديو في الرابط ادناه ملابسات إختفاء اللواء احمد عبدالرحيم خيرت الله :

    في سياق مواز ، في يوم الخميس 19 يناير 2023 ، أعلن قائد قطاع قوات الدعم السريع في شرق دارفور اللواء أحمد بركة الله عثمان، جاهزية قواته لحماية المدنيين في دارفور ، ودعم نظام الحكم في جمهورية افريقيا الوسطى ضد مؤامرات حركة سيريري الإرهابية ، كما توضح الصورة ادناه :

    + حميتي يعملها مرة أخرى ؟
    في يوم الاثنين 19 ديسمبر 2022 ، عقد حميتي ، بصفته رئيس اللجنة العُليا لمعالجة قضايا شرق السودان، إجتماعاً مع 17 من نظار وعمد وزعماء الإدارات الاهلية في شرق السودان ، ومنهم نظارات قبائل الامرأر ، والبشاريين ، والجميلاب ، والعبابدة ، والرشايدة البني عامر، والحباب ، واللحويين ، والضباينة ، والبوادرة.
    نجح حميتي في اقناع هؤلاء وهؤلاء بدعم الإتفاق الإطاري ، بعد رؤيتهم للأخضر الإبراهيمي ابو الف جنيه ، في اكياس شفافة حول حميتي . بعد الرؤية التي سال بعدها لعابهم ، اعلنوا كلهم جميعهم وعلى رؤوس الأشهاد وقوفهم مع حميتي في دعم الإتفاق الإطاري ... وطلب لسان حالهم من المناهضين للإتفاق الإطاري ان يشربوا من موية بحر ازرق في زمن الفيضان ؟
    برافو الأخضر الإبراهيمي .
    + حميتي في كسلا ؟
    في يوم السبت 21 يناير 2023 ، في كسلا ، شارك حميتي ، في وفد مهيب من شيوخ الطرق الصوفية ، وزعماء القبائل النيلية ، في تأبين العمدة أحمد حامد عقبة ، احد عمد قبيلة البني عامر .
    كانت في إستقبال حميتي في مطار كسلا ، وعلى طول الطريق لمكان حفل التابين في قرية ود شريفي في ريفي ولاية كسلا ، جموع جماهيرية هائلة ، من مختلف قبائل شرق السودان ، تهتف بحياة حميتي .
    في كلمته في حفل التأبين ، دعا حميتي مواطني شرق السودان للوحدة والتماسك ، ونبذ الخلافات والإختلافات ، وبالأخص نبذ الجهوية والقبلية .
    هتافات جماهير قبائل شرق السودان في إستقبال حميتي ودعمها لحميتي ، تؤكد إن حميتي قد صار قائداً قومياً ، وليس قائداً دارفورياً غرباوياً ، كما تؤكد الصورة ادناه لإستقبال حميتي في مطار كسلا :

    نواصل مع حكايات حميتي ...
    خاتمة :
    استمتع باغنية من الواسوق ابت تطلع في الفيديو في الرابط ادناه :


    عناوين الاخبار بسودانيزاونلاينSudaneseOnline اليوم الموافق January, 23 2023
  • معلمون بالدرجة الاولى يتقدمون بطعون إدارية ضد مدير عام تعليم القضارف

  • المجلس الاستشاري لشرق السودان: ملاحظات حول ورشة تجمع المهنيين ورؤية المجلس الاستشاري لحل قضية الشرق

    عناوين المواضيع المنبر العام بسودانيزاونلاين SudaneseOnline اليوم الموافق January,23 2023
  • المحكمةتفرج عن مدير شركة تاركو
  • السفير الامريكي عندنا في الشمالية ،قراصة تركجين،التمر ، دافوري مع الشفع
  • لماذا تعترض مصر على عودة حمدوك لرئاسة الوزراء بالسودان؟
  • انتقادات شديدة لرياضة قتال الصفعات في لاس فيغاس .كف يطير عين الخصم
  • أحزان الجمهوريين: رحيل الأستاذ حامد بركات للرحاب العلية
  • تنسيقيات لجان مقاومة ولاية الخرطوم* جوعتوا الناس ..امشوا خلاص بيان: " موكب 24 يناير
  • جنرال الحروب الخاسرة_ تقرير عن مناوي#
  • ماهو الفافنوس ما هو الغليد البوص......ود المك عريس
  • عناوين الصحف الصادرة اليوم الاثنين ٢٣ ديسمبر٢٠٢٣م
  • ترك يدعو السيسي لفتح الحدود لتثبيت تقرير مصير الشرق!!
  • حرق المصحف الشريف يدفع الى التعاطف مع المتشددين
  • عنف الشرطة الفرنسية يتضح في فيديو بتر خصية متظاهر
  • استعادة الانتقال.. اتفاق رغم الاختلاف! - دائرة الحدث
  • إيقاف ممثل الاتهام في قضية "بكراوي" وإحالته للتحقيق بعد شبهات فساد
  • الكذاب جبريل: أكثر من 40% من ميزانية السودان تذهب للتعليم والصحة

    عناوين المقالات بسودانيزاونلاينSudaneseOnline اليوم الموافق January, 23 2023
  • غرائب وصلت حد العجائب ..! كتبه هيثم الفضل
  • خلفية قانونية وسابقة قضائية سودانية في التفتيش على المخدرات كتبه حسين إبراهيم علي جادين
  • أين كتابي … كتبه عواطف عبداللطيف
  • صبحية القلب والنفس والروح كتبه مأمون أحمد مصطفى
  • حقيـــــقة موجعـــة ســـواءَ رضينا أم أبينـــا !! بقلم الكاتب السوداني / عمرعيسى محمد أحمد
  • إتقوا الله في أبناء السودان كتبه نورالدين مدني
  • كان الاستاذ على خلق عظيم ومن ثم الاستاذ العظيم ؟ 2/7 كتبه ثروت قاسم
  • حملة الفراعنة المسعورة ضد الحكومة المدنية بالسودان لإفشال إعفاء ديون السودان وإعفاء الدعم الأممي
  • السودان بين خياري الدمقرطة والتمزيق كتبه الطيب الزين
  • ست الشاي، ثاني، و ثالث، و رابع كتبه خليل محمد سليمان
  • ماذا تقدم العَلمانية لاصحاب السَعِية والنفوس الرضية؟ كتبه دكتور الوليد آدم مادبو
  • مصر ودبلوماسية جارة كتبه محمد ادم فاشر
  • برامكة البقارة وآفاق المستقبل كتبه مبارك مجذوب الشريف
  • ميليشيا الحرس الثوري على قائم التنظيمات الإرهابية للإتحاد الأوربي كتبه د.محمد الموسوي
  • اتقاذ الوطن من الخراب في اسقاط الانقلاب كتبه تاج السر عثمان
  • فتوي مجمع الفقه باخفاء الزواج وسريته هل جانبها التوفيق؟ كتبه مصطفي مكي العوض
  • التصعيد الإسرائيلي الخطير لن يمنح الامن للاحتلال كتبه سري القدوة
  • لقد توقفت حروف الأوجــاع والصداع !! بقلم الكاتب / عمرعيسى محمد أحمد
  • قصة علمتني ان للخطأ الف علاج، و لكن هيبة الجيش خط احمر.. كتبه خليل محمد سليمان
  • الإطارية أم المصرية ؟ كتبه ياسر الفادنى
  • جيل الاستقلال.. البدايات والمآلات (4 من 10) كتبه الدكتور عمر مصطفى شركيان
  • حرق المصحف تحت حماية السويد كتبه أحمد حمزة
  • سُنْجُكَاية القضارف تَمَّ !! كتبه ياسر الفادني
  • خطأ المشروع الغربي في فهم السودان كتبه د.أمل الكردفاني
  • التصدي للحكومة الفاشية ينهي الأحلام الصهيونية كتبه د. مصطفى يوسف اللداوي
  • قراءة لتحالف حزب الامة والحركة الشعبية #























  •                   


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de