حملة الفراعنة المسعورة ضد الحكومة المدنية بالسودان لإفشال إعفاء ديون السودان وإعفاء الدعم الأممي

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 02-05-2023, 07:15 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-23-2023, 01:37 AM

يوسف علي النور حسن
<aيوسف علي النور حسن
تاريخ التسجيل: 05-13-2016
مجموع المشاركات: 243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
حملة الفراعنة المسعورة ضد الحكومة المدنية بالسودان لإفشال إعفاء ديون السودان وإعفاء الدعم الأممي

    01:37 AM January, 22 2023

    سودانيز اون لاين
    يوسف علي النور حسن-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر




    لم تنم أعين الفراعنة منذ أن خرج المارد السوداني من القمقم فإستخدموا كل خبثهم المعروف وسلوكهم المشين للإضرار بالسودان والشعب السوداني ولم تمضي سويعات علي نجاح ثورة ديسمبر وهزيمة الخونة الكيزان وتنسم الشعب السوداني لروح الحرية حتي إستشعر الفراعنة الخطر الداهم علي حياتهم وهم الأدري بأن مصر لا تعيش إلا كما تعيش حشرة (القراد) علي دم الآخرين وما أن شمر شباب السودان ساعد الجد للنهوض بالوطن حتي شمرت مصر ساعد الخراب والدسائس والفتن والعراقيل ووضعت كل إمكانياتها المادية والدبلوماسية وعلاقاتها الخارجية وتناست حتي مهام مصر الداخلية وتفرغت لمحاربة هذا الوليد خوفاً من أن يقوي عوده ويشتد ساعده فتضيع مصر "شماراً في مرق" ، كيف لا وقد ذاقوا الويل من قفل شريان الشمال لفترة قصيرة كانت كافية لإنهيار الجنيه المصري ، وانعدمت اللحوم حتي تكالب الشعب المصري علي كوارع الدجاج .
    سبحان الله ذو القوة العزيز الحكيم فإن التاريخ يعيد نفسه بقصة سيدنا موسي السوداني مع فرعون مصر، فهذه الثورة الوليدة تماماً تحاكي قصة الوليد سيدنا موسي الذي بسببه شمر الفرعون الأكبر الحرب علي كل وليد ذكر فقتل الصغار ذبحاً ظناً منه أنه يستطيع أن يغير القدر الذي ينتظره علي يد موسي عليه السلام ، فجاءه ذلك الطفل الذي يخشاه متحدياً الي داخل قصره ليس له قوة أكثر من البكاء ليحصل علي الحليب من أمه فإحتضنه ذلك القصر وأحضر له ذات الفرعون أمه وتربي أميراً بين جدران ذلك القصر وكانت النهاية المؤلمة والعظة عبر التاريخ وهكذا نبشركم يافراعنة مصر لن ينفعكم الكهنة الدجالين الذين يمثلهم جعفر الميرغني ولا الخونة من الرجرجة الذين يمثلهم الأرادلة ولا الكيزان بائعي الضمير الذين ظلوا ثلاثين عاماً تحت جزمكم فإرادة الله هي الغالبة وأبشركم بأن السودان أمامه نور الصباح الذي إشتراه بدماء شهدائه الطاهرة التي روت أرضة وتضحيات جسام ثمنها أيادي مبتورة وعيون مفقوءة وأرجل مشلولة وأرواح طاهرة تعانق الأمل المرجو والمستقبل الزاهر الأكيد وشوارع هادرة تقدم الشهيد تلو الشهيد في إصرار وعزيمة
    فأسألوا فرعون عن مصير الغرق وفشل الدسائس وخزلان الأمم ، وإعلموا أنه لن ينسي السودانيون العراقيل التي وضعها السيسي "فرعون مصر" الذي أول من دق إسفين الخراب في الثورة السودانية بعد أن مدد فترة السماح للمجلس العسكري لنقل السلطة الي الحكومة المدنية من "خمسة عشر يوماً "حسب قانون منظمة الوحدة الافريقية الي "ثلاثة أشهر" ، ولن ينسي خيانة الفراعنة في محاولة لعب الدور التآمري الإقليمي بترتيب الزيارات لقادة المجلس العسكري لدول هذا المحور أملاً في الإضرار بمصالح السودان وأن يظل الشعب السوداني وقوداً للحروب وأن يظل السودان رهيناً لمصالح مصر وسوقاً لقازوراتها من البضائع الفاسدة الفاشلة البائرة ويظل السودان مرتعاً لكل طامع في موانئه وشواطئة وأراضيه ومياهه ومعادنه التي يسيل لها لعاب كل سارق تحت دعوي الأخوة والمساعدات الوهمية ، يجتهد الفراعنة في إستخدام الخونة والمرتشين وضعاف النفوس للتأكد من إفشال الدعم الأممي وإفشال إعفاء الديون السودانية ليظل السودان ضعيفاً ترتع مصر في أراضيه ومياهه وثرواته الزراعية والحيوانية ، بل في عملته المستبدلة بورق مغشوش لا يساوي سعر الحبر الذي كتب به ، لقد بان جلياً تسارع الفرعون وإجتهاده ليفشل الإتفاق الإطاري لعلمه أن المساعدات للدولة السودانية وإعفاء ديونها المليارية رهينة بالوصول للحكومة المدنية قبل نهاية مارس القادم ، التي يحلف الفرعون أنها لن تقوم إلا علي جثته أو جثة العميل مناوي أو الكوز الخائن جبريل ، فإستنفروا الكوز "ترك" في الشرق وسعوا وهيئوا لإجتماع في مصر لأسباب غير معولمة ، ولا منطقية ، ليحيكوا الدسائس وليشتروا الزمم ، وليقدموا "العهر" فيأتي كل حزب يكيد وينازع الآخر ، ويخالفوا قول الله تعالي ( وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ).
    فالسودان الذي مساحته 718,700 ميل مربع أرحب أرضاً لضم إجتماعاته من مصر التي مساحتها 386,900 ميل مربع ، والشأن سودانياً يريد الكل التشاور فيه ولا يمكن نقل السودانيين لمصر لحضور القاءات والندوات والتفاكر ، ثم إن حواء السودان الولود قد أنجبت أحفاد من قادوا بحكمة وحنكة الأمة العربية لتضم قمة اللاءات الثلاثة ، قمة الخرطوم في مؤتمر القمة الرابع الخاص بجامعة الدولة العربية، التي عقدت في الخرطوم في 29 أغسطس 1967 على خلفية هزيمة العرب وبخاصة مصر في عام 1967 التي لازال المصريين يلقبونها بالنكسة. ولكن الأرادلة السفلة الخونة يريدون تقزيم هذا البطل بنقل متطلباتهم لمصر ، ومشاوراتهم ذات الأجندة والمتطلبات التافهة ، وسعيهم خلف كراسي السلطة غير آبهين بأن يكون ذلك سبباً في تأجيل قيام الحكومة المدنية ، ما دام ذلك يعطي مناوي حكم دارفور وجبريل وزارة المالية وأردول المعادن التي سعي لها وحاول تأمينها بمصاهرة مناوي ، "وطظين" في المهمشين وفي الشعب السوداني جميع، ولكن خاب أمل الفراعنة وخاب أمل الحركات . لقد ولي زمان التغفيل والإستغفال. لقد رأي أبناء المناطق المهمشة كذب وفشل الحركات المسلحة التي إستخدمت أهليهم رهائن لمصالحها الذاتية والأسرية لمدة ثلاثة أعوام وأهلنا المهمشين لم يغادروا مخيما واحداً ، وفي هذه الثلاثة أعوام إستشهد أهلنا بدارفور والنيل الأزرق أضعاف مدة حكم الكيزان اللعينة.
    الي الأمام يا مركزية الحرية والتغيير والي الأمام يا رعاة الإطاري والي الأمام يا "شارعاً "لم يخون حسبنا الله ونعم الوكيل
    يوسف علي النور حسن
    عناوين الاخبار بسودانيزاونلاينSudaneseOnline اليوم الموافق January, 16 2023
  • ازمة خبز جديدة في الخرطوم
  • حزب الامة القومي : عودة حمدوك لرئاسة الحكومة متوقعة
  • (100) مهاجر سوداني يواجهون الموت في غابات بلاروسيا


عناوين المواضيع المنبر العام بسودانيزاونلاين SudaneseOnline اليوم الموافق January,16 2023
  • كتب الصحافي الإسلامي عبد الماجد عبدالحميد- عن سرقة أموال العسكريين العاملين باليمن
  • “مقاومة الخرطوم” تدعو إلى موكب “ضاقت خلاص” لإسقاط الانقلاب
  • وفاة الصحفي والشاعر النعمان على الله صاحب أغنية “ما قادر أبوح”
  • البروفسير "عبد الله الطيب" يرثي الأستاذ "محمود محمد طه"
  • شلل تام للحركة في الخرطوم
  • إسرائيل تسمح بكشف هوية “ما عوز” مهندس التطبيع مع السودان
  • عناوين الصحف الصادره اليوم الاثنين 16 يناير 2023 م
  • السودان بعيون الذين استعمروه الانجليز
  • (رسالة عاجلة) من الشمالية وحمولـة الشاحنـات المصـريــة (صوت / فيديـو)
  • الترفيه عن الجيش السودانى

    عناوين المقالات بسودانيزاونلاينSudaneseOnline اليوم الموافق January, 16 2023
  • أشباه الفلول ..! كتبه هيثم الفضل
  • أيهذا الشاكي وما بك داء … كن جميلًا ترى الوجود جميلا! إيليا أبو ماضي كتبه د. محمد بدوي مصطفى
  • إنهم يمارسون فينا الاستعمار والعبودية كتبه حسين إبراهيم علي جادين
  • جائزة الشيخ حمد للترجمة ولمن حيازتها تزامنا ومؤتمر المثاقفة كتبه عواطف عبداللطيف
  • حاجة فيك تقطع نفس خيل القصائد يا مصطفي كتبه صلاح الباشا
  • الجيش ضكر، ولا إنتاية، و البرهان حسم الحكاية.. كتبه خليل محمد سليمان
  • بطولة كأس الخليج (25) في البصرة ؛ الدروس والعبر كتبه د.محمد الموسوي
  • عن تفكيك الجيش كتبه أمل الكردفاني
  • وِرْدُ الجَبَّارِين كتبه أمل الكردفاني
  • العمل الجبري، والزواج القسري صناعة الرق الحديث كتبه حسن العاصي
  • قبل أن ينهار على رؤوسنا كتبه نورالدين مدني
  • البرهان عقيدة الاستهبال واللف والدوران وتجاهل سيطرة الاسلاميين علي الجيش السوداني
  • يا التلفزيون يا !!! كتبه الأمين مصطفى























  •                   


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to bakriabubakr[email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de