ذهب فرعون وبقيت الفرعنة – تحكم الأوصياء الجدد

لجنة مقاومة جنوب كاليفورنيا تقيم ليلة ثورية غدا تضامنا مع ثوار الداخل يغني فيها عاطف انيس
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل حيدر احمد خيرالله فى رحمه الله
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 06-28-2022, 06:29 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-24-2021, 06:12 PM

عبدالرحمن حسين دوسة
<aعبدالرحمن حسين دوسة
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 29

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
ذهب فرعون وبقيت الفرعنة – تحكم الأوصياء الجدد

    06:12 PM September, 24 2021

    سودانيز اون لاين
    عبدالرحمن حسين دوسة-UK
    مكتبتى
    رابط مختصر





    فى إستعراض للعضلات المفتولة وغير المفتولة ورغم أنف الشعب السودانى أعلن الفريق عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة – بلهجة متعالية ومتعجرفة – وصاية العسكر على هذا البلد الطيب أهله وهو بطبيعة الحال إعلان يستلزم سفاهة الشعب وعدم رشده مما يتعين حرمانه من أن يكون سيد مصيره.

    ما تعلمناه عن الوصاية هى أنها إجراء قضائى يفرض على من يفتقد الأهلية مؤقتاً أو بصفة دائمة لعارض من العوارض القانونية/الشرعية مثل السفه أو العته أو الجنون أو الغفلة أو قصور فى السن، فهلا تكرم سعادة الفريق أن يبين لشعبه متى فقد أهليته ولأى سبب من الأسباب الشرعية؟

    على البرهان أن يتذكر – إن خانته الذاكرة – هو أن أقبح الإنظمة فى التاريخ كانت تلك التى صعد فيها الأوصياء فوق رؤس شعوبهم بيد أنهم – رغم كل أشكال الإكراه والعنف – ذهبوا مع الريح الى مزبلة التاريخ، فهل شاء سعادة الفريق أن يدخل المشهد من هذا الباب؟ لا يمكن للقادة العاجزين سوى إنتاج الهزائم.

    حتى وإن توفر للبرهان الشروط الشرعية للوصى – ولا اعتقد ذلك – عليه أن يفهم أن فى القانون ما يعرف ب "ناظر الوصى" الذى يتولى مراقبة الوصى نفسه، وفى حال أصرار البرهان على فرعنة الوصاية نقول له أن الشعب السودانى الذى أنت وصيه سيظل ناظرك الى أن تقوم الساعة.

    ما صرحت به يا سعادة الفريق هو فى الواقع توحش غير مسبوق فى الخطاب السياسى وإنقلاب كامل الدسم على قواعد الإشتباك التى توافقنا عليها وإرتضيناها على مضض عند هندسة الوثيقة الدستورية ولكنك بهذا الإعلان قررت مقايضة الوثيقة بالعسكر وأن تحتكم بسلاحهم حيث الصوت الواحد لكل كلاشنكوف بدلاً عن صوت واحد لكل مواطن وفى ذلك تكريس لشرعية العنف ومصادرة لسيادة الدولة وإنهاءً لحكم القانون.

    المفارقة أن يجد الإنسان نفسه متفقاً – لا فى الدوافع ولكن فى النتيجة – مع الفريق حميدتى فيما ذهب إليه بعفويته وبساطته المعهودة فى أن من خلق الوضع الحالى الذى أوصلنا الى حد إعلان الوصاية هو المكون المدنى وبعبارة أخرى القوى السياسية وهنا وللمزيد من الدقة أضيف من عندى أن الدكتور حمدوك شخصياً وللأسف هو من يتحمل المسئولية الكبرى ويبقى السؤال كيف؟

    حسناً، حينما تولت المرأة الحديدية مارغريت تاتشر قيادة بلدها، كانت بريطانيا – رجل اروبا المريض – بغرفة الإنعاش، الجيش الجمهورى الإيرلندى يستبيح شوارع لندن وبلفاست، الجنيه الإسترلينى فى حال سقوط حر ونقابات العمال تعلن الإضراب فجر كل يوم والأرجنتين تغزو وتحتل فوكلاند البريطانية.

    لم تكن تاتشر مثقفة أو مفكرة بمعايير بريطانيا ولكنها سياسية بمعنى الكلمة، إمتلكت ما يلزم من رؤية فتمسكت بها وطبقتها بعناد وشجاعة وثقة. خاضت أشرس معاركها مع نقابات العمال المهيمنة على البلد فكسبت المعركة بعد عام من الصمود ومنئذ تحولت بريطانيا من بلد نصف إشتراكى الى أكثر بلدان العالم ليبرالية. تلك كانت تاتشر التى صنعت التاريخ والتاتشرية.

    لو أن الدكتور حمدوك – الذى لم يجمع الشعب السودانى من قبل حول رئيس وزراء مثله – لو أنه قاتل منذ البداية بشجاعة وعناد تاتشر فى سبيل مبادئ ثورة ديسمبر التى جرى تقنينها فى الوثيقة الدسنورية ولو أنه إمتلك جرأة المرأة الحديدية فى ممارسة سلطاته الدستورية لما تجرأ العسكر على إحتقارنا وإذلالنا على النحو الذى حدث ويحدث الآن.

    خطأ حمدوك أنه لم يراهن على الشعب ولم يستنهض إرادة الجماهير وعوضاً عن ذلك حاول دون جدوى التوفيق بين إجسام غير متوافقة لإختلاف مصالحها وتباين طموحاتها.

    صمت أمام تعديل الوثيقة عدة مرات وكأنها عقد إيجار لا دستور أمة، فجرى تمديد الفترة الإنتقالية التى هى غير تامة الشكل ولا منتهية التشكل.

    تخلى عن مسئوليته الدستورية فى تحقيق السلام فأختطف العسكر ملف السلام وجاءوا بإتفاق جوبا المثير للجدل.

    رغم وعوده المتكررة بل وقسمه الغليظ عجز عن إصلاح المنظومة العدلية وأخفق فى إختيار رئيس القضاء والنائب العام وتكوين المجلس التشريعى.

    وافق على تكوين جسم غريب لا مكان له فى الوثيقة ولا الأعراف الدستورية يسمى بمجلس الشركاء فأصبح هو نفسه رهين وسجين قرارات هذا الجسم الذى فاق صلاحياته مجلس الوزراء.

    ترأس مجلساً للوزراء عاجز عن تلبية الرهانات الوطنية ويفتقد للإنضباط ووحدة الخطاب ولا يعرفون معنى المسئولية التضامنية لأنهم فرضوا عليك فرضاً ولم يمنحوك حتى فرصة المفاضلة بين مرشحيهم.

    دولة رئيس الوزراء ، أنت رجل محترم وما زلت تمتلك الشارع وإرادة هذا الشارع أقوى من أى قوة على الأرض والمطلوب منك أن تجعل هذه الجماهير تنظر إليك بمزيد من الثقة والإحترام ولا يتأتى ذلك إلا بالجرأة والشجاعة فى إعادة الإعتبار للدستور والقانون بوصفهما الطريق الوحيد للخروج من هذه الأزمة.

    المطلوب عناد وثقة تاتشر وسترى كيف يتقاطر الشعب السودنى نحوك
    .
    عبدالرحمن حسين دوسة
    مستشار قانونى

    مقالات سابقة ل عبدالرحمن حسين دوسة بسودانيزاون لاين الان
  • مبارك أردول وبلقنة المشهد بقلم:عبدالرحمن حسين دوسة
  • دارفور دعوة لقوة الحوار عوضاً عن حوار القوة بقلم:عبدالرحمن حسين دوسة
  • الرواية التى حرمها الكيزان فرنسا تعتمدها مقرراً جامعيا بقلم:عبدالرحمن حسين دوسة
  • فى قانون مفوضية العدالة الإنتقالية بناء العدل أصعب من هدم الظلم بقلم:عبدالرحمن حسين دوسة
  • الجنينة أردمتا حين نبحث عنها تحت المجزرة بقلم :عبدالرحمن حسين دوسة
  • فى محاكمة البشير وأعوانه أعطنى قاضياً جيد وقانوناً سيئاً قصة بقلم :عبدالرحمن حسين دوسة
  • زغردة كنداكة الرواية الفائزة بجائزة جامعة الأحفاد للبنات تأليف رانيا أحمد صابون قراءة عبدالرحمن حس

  • هل تنتقل مفاوضات سلام دارفور الى الدوحة بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • واحة النخيلة يوميات زيارة الحاج حسين دوسة الى الواحة تقديم وتحقيق ودراسة الدكتور سليم عبابنة تلخيص
  • أفكار حول مقاربة سلام دارفور بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية طلاق رجعى أم بائن بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • مواجهة الماضى وتأسيس المستقبل مقاربات حول محكمة الجنايات الدولية والعدالة الإنتقالية فى ظل جدلية ال
  • تسمية ميدان القيادة العامة بهايد بارك السودان بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • نظارة الرزيقات وتهنئة المجلس العسكرى ما بين مؤيد ومستاء بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • فتق الكيزان أكبر من أن يرتق بالكتائب بقلم عبدالرحمن حسين دوسة محام ومستشار قانونى
  • العدالة الإنتقالية فى الحالة السودانية بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • المناطقية فى تأسيس الأجسام المهنية المكتب التمهيدى لأعلامى دارفور بالخارج نموذجاً
  • تأملات فى إنتفاضة ديسمبر بقلم عبدالرحمن حسين دوسة
  • إحداث دارفور: وقفة مع الذات بقلم عبدالرحمن حسين دوسة

    عناوين مقالات بسودانيز اون لاين الان اليوم الموافق 24/9/2021

  • الشراكة في خطر كتب محمدعثمان الرضى
  • جيشنا جيش الهنا حافظ ارضنا ودمنا وعرضنا  اذا كان هناك فشل فانت المسؤول الاول عن هذا الفشل
  • مشكلة الرتب العسكرية في دولة الموز .. حيث لا تنفع الديمقراطية!! بقلم محمد سمنّور
  • الي الواهمين في كيان النهر و البحر المزعوم .. لن تنفصلوا
  • الفجوة الكبيرة بين التطلعات والإنجازات ( الجزء الأول)
  • سيب الرخرخة يا حمدوك.. والرهيفة التَنْقَّدْ ياخي!
  • جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي تنطلق بقوة لنبل المقصد
  • ما بين ترك والقراي.. (اي كوز ندوسه دوس)!
  • البرهان ما تعلم شيئاً بقلم:كمال الهِدي
  • الكلاب!!! بقلم الأمين مصطفى
  • توماس نيدز على خطى دافيد فريدمان بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • حمدوك يعرقل التحول الدموقراطي وليس البرهان
  • لا يجرب المجرب إلا من كان عقله مخـــرب !! بقلم الكاتب / عمر عيسى محمد أحمد
  • الذكرى الرابعة والتسعين لميلاد أستاذنا عبد الخالق محجوب (٢٣ سبتمبر ١٩٢٧): نصيرة ست الجبل
  • تابع ملخص لاقوال اللواء بكراوي قائد المحاولة الانقلابية الفاشلة ؟
  • عفواً سيادة الرهان:ما الذي أردت أن تقوله لجنودنا البواسل؟!.
  • غرائب الاخبار، عناية اللجنة القانونية الحرية والتغيير!!
  • ماذا سيفعل القائد العام للجيش بالضباط الذين حاولوا الانقلاب وفشلوا؟هل ستتم محاكمتهم عسكريا واعدامه
  • رسالة أردنية مهمة وفي مكانها الطبيعي بقلم:سري القدوة

    عناوين مواضيع المنبر العام بسودانيز اون لاين الان اليوم الموافق 23/9/2021
  • الفترة الإنتقالية وبال علي السودان! المقدم ابراهيم الحوري يحرض علي الإنقلاب!
  • لدينا حل لمشكل الشرق ولكن دون تدخل اي طرف قبلي كلنا سودانيين
  • ***** جاهل تحت حماية المكون العسكري *****
  • لماذا الصمت يا جماعات الكفاح المسلح بعد محاولة الانقلاب الفاشلة#
  • يقلب ميتينك لو فاكر نفسك قلاب
  • تطورات كارثية بميناء بشائر وتحذيرات من توقف إمداد الكهرباء لكل السودان
  • مجموعة اعلامي حميدتي والدعم السريع تقف الآن في مقدمة الذين يرجمون البرهان بالحجارة !!
  • الاجتماع المشترك بين مجلسي الوزراء والسيادي حضره البرهان وغاب عنه حميدتي، الكباشي وياسر العطا
  • مبادرة رجال الأعمال السودانيين تدفع بمقترح وساطة للإصلاح بين المكونين المدني والعسكري وتقديم رؤية ل
  • ‎رئيس تحرير صحيفة القوات المسلحة المقدم الحوري يبارك انقلاب امس ويدعو البرهان للتحرك من جديد
  • لقاء خاص للبرهان في قناة الحدث والعربية
  • الذكرى العاشرة لوفاة العندليب الأسمر زيدان إبراهيم
  • العربية بانوراما | دور الإخوان في الانقلاب الفاشل بالسودان
  • مناورات بالذخيرة الصوتية
  • ناظر الهدندوة ترك : حمدوك رجل خطير
  • ثلاثة أحزاب استفادت من ( غيــاب ) الصادق المهدي !
  • سلك_مرق
  • ترك ناظر عموم وبرضو فلان ناظر وعموم وباقى وهمات الكيزان

    عناوين الاخبار بسودانيز اون لاين الان اليوم الموافق 24/9/2021
  • كاركاتير اليوم الموافق 24 سبتمبر 2021 للفنان عمر دفع الله
  • اتحاد الجاليات السودانية بالمملكة المتحدة ينظم ندوة عن العلاقات الزوجية
  • الجالية السودانية بمملكة ببلجبكا تسلم السفارة مذكرة إدانة موجهه لمجلسي السيادة والوزراء ..
  • حديث رئيس مجلس السيادة ونائبه حول المحاولة الانقلابية نكوص عن التحول الديمقراطي وضد أجندة الثورة























  •                   


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de