قناعات البشير الجديدة بقلم جمال علي حسن

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-03-2019, 10:45 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-03-2019, 06:52 PM

جمال علي حسن
<aجمال علي حسن
تاريخ التسجيل: 09-09-2015
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


قناعات البشير الجديدة بقلم جمال علي حسن

    06:52 PM March, 11 2019

    سودانيز اون لاين
    جمال علي حسن -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    جنة الشوك




    تعليق الرئيس البشير على اختيار الولاة من العسكريين لكونهم محل إجماع الشعب السوداني، وتكراره للحديث عن أن البلاد تقبل على مرحلة جديدة خالية من المحاباة والمحاصصة ..
    هذه اللغة في خطاب الرئيس البشير تعكس قناعة البشير الآن بأن الحزب الحاكم غير مؤهل لقيادة البلاد بسلام في هذه المرحلة الاستثنائية الدقيقة وأن تحقيق الاستقرار واستعادة العافية في البلد يشترط تمكين الجيش من السلطة وليس الحزب في هذه المرحلة، وهذا الفعل يجب أن يجعل الحزب الحاكم يقف مع نفسه كثيراً ويستدرك حاله لأن حديث الرئيس لا يخلو من قناعة واضحة بأن أجندات الحزب وطريقة إدارته للحكم تسببت في إضعاف الجهاز الإداري للدولة من خلال السماح بتفشي المحسوبية والمحاباة التي هي أبرز المظاهر الخطيرة لمنظومة الفساد الإداري في أي بلد، وبالتالي فإن حديث البشير عن المرحلة القادمة التي قال إنه سيقف فيها على مسافة واحدة من الجميع ثم عاد أمس وأكد أنها ستكون مرحلة جديدة وخالية من المحاباة تعني لنا أن هناك ربط ما بين المسافة الواحدة من الجميع وما بين خلو المرحلة من المحاباة ومظاهر الفساد.
    وفي الواقع كانت هناك بالفعل نماذج قبيحة للمحاباة والمحسوبية في الكثير من مؤسسات الدولة التي تجد معظم موظفيها إما من أقارب وأصدقاء الإدارة العليا في المؤسسة أو تم تعيينهم بمعيار الولاء التنظيمي للحزب الحاكم وليس الكفاءة الفنية والإدارية، كما أن المؤتمر الوطني لم يكن يحاسب عضويته من القيادات التنفيذية حين تخطئ أو تفسد أو يحاسبها على مثل تلك الممارسات بل كان واضحاً أن الجهاز التنظيمي يتدخل دائماً لحماية هذه القيادات بمنطق (دا زولنا)، في حين أن المؤتمر الوطني لو كان صارماً في محاسبة الفاسدين من عضويته وقياداته في المركز والولايات لاستطاع من خلال تلك الفرصة التاريخية التي أتيحت له في حكم السودان كل هذه السنوات الماضية أن يبني لنفسه سمعة أفضل، ولوجد الآن عدداً أكبر من المدافعين عنه وعن تجربته في الحكم.
    الحقيقة تقول إن الإسلاميين في السودان توفرت لهم الفرصة الذهبية التي لم تتوفر لهذا التنظيم في أي دولة عربية وإسلامية أخرى، لكنهم لم يغتنموها ويغيروا ذلك الانطباع السائد في المنطقة حولهم بتجربة حكم كان من الممكن أن تكون متميزة وناجحة يقدمونها للعالم.
    شوكة كرامة
    لا تنازل عن حلايب وشلاتين.
    <<<<<<<<<<<<>>






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de