البلو والبلويون والقوى الجديدة بقلم د. أحمد الياس حسين

الذكرى السابعة والثلاثون لاستشهاد شهيد الفكر الأستاذ محمود محمد طه
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-17-2022, 01:24 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-16-2016, 03:14 PM

احمد الياس حسين
<aاحمد الياس حسين
تاريخ التسجيل: 02-28-2014
مجموع المشاركات: 150

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
البلو والبلويون والقوى الجديدة بقلم د. أحمد الياس حسين

    04:14 PM July, 16 2016

    سودانيز اون لاين
    احمد الياس حسين-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر


    [email protected]
    ناقشنا في المقال السابق ما ورد عن ارتباط البلو بقبيلة بلي العربية، ورأينا أنه ليس هنالك ارتباط بين قبيلة بلي التي كانت مستقرة في صعيد مصر وبين البلو. وذكرنا أنه يمكن قبول الرواية التي ربطت البلو بقبيلة بلي التي دخلت الحبشة في فترة ما قبل الإسلام، وأن لغتها – كما تقول الرواية – تغيرت من الجعزية إلى التجرية. ورجحنا أن يكوم معنى بلو في اللغة البجاوية معناها متحدث لغة أجنبية وليس فقط متحدث اللغة العربية. ونتناول هنا ما ورد عن ارتباط البلو بالبلويين والقوى الجديدة.
    كما ربطت روايات التراث البجاوي بين البلو والبلويون الذين ذكرهم الادريسي في القرن الثاني عشر الميلادي. (إدريس إبراهيم جميل، الحباب: ملوك البح وأهل السادة. ص 192 و336) يقول الادريسي (صفة المغرب وأرض السودان ومصر والأندلس، في مسعد، المكتبة السودانية ص 131 و135) أثناء الحديث عن أسوان:
    1." وربما أغار على أطرافها خيل السودان المسمِّين بالبليين. ويزعمون أنهم روم وأنهم على دين النصرانية من أيام القبط وقبل ظهور الإسلام غير أنهم خوارج في النصارى يعاقبة، وهم منتقلون فيما بين أرض البجة وأرض الحبشة ويتصلون ببلاد النوبة وهم رحالة ينتقلون ولا يقيمون بمكان مثل مما تفعله لمتونة الصحراء الذين هم بالمغرب الأقصى."

    2. والنص الثاني الذي أورده الادريسي عن البليين جاء فيه: "وبين أرض النوبة وأرض البجة قوم رحالة يقال لهم البَلِيّون، ولهم صرامة وعزم وكل من حولهم من الأمم يهادنونهم ويخافون ضرهم وهم نصارى خوارج على مذهب اليعقوبية."
    الروم في النص الأول مقصود بهم البيزنطيون، وقد ورد ذكرهم في القرآن الكريم بهذا الاسم في سورة الرُّوم (30: 1-3) "الـم. غُلِبَت الرُّوم في أدنى الأرض وهم من بعد غَلَبِهم سيَغلِبون" فالبليون كانوا معاصرين للبيزنطيين قبل ظهور الإسلام. ويتضح من النصين أن البلين قبيلة كبيرة وقوية ذات نفوذ في المنطقة الواقعة بين بلاد النوبة والبجة والحبشة.
    والربط بينهم وبين البلو يبدو معقولاً. فهم البلو الذين أغاروا على النوبة السفلى في القرن الرابع الميلادي، وكانت تحاربهم مملكة أكسوم في القرن السادس الميلادي. ولكن لا يبدو أن لهم علاقة بقبيلة بلي العربية التي كانت تعيش في صعيد مصر لأن الادريسي وضح أنهم "سودان" أي ليسوا عرباً. ولا ينفي ذلك أن يكون بلو الحبشة ذوي أصول عربية لكنهم اختلطوا بالسكان الحليين فأصبحوا في نظر الادريسي "سودان" لأنه ذكر صراحة في النص الأول أنهم " السودان المسمِّين بالبليين" كما ذكر أنهم يزعمون أنهم روم ولم يقل يزعمون أنهم عرب.
    وهنالك من ربط بليون الادريسي بالبلين، فقد رأى كرافورد أن بلين هو الاسم الذي يطلقه الباقوس Bagos في منطقة كرن على أنفسهم. بينما ويرى روسيني أن وجود البليين في هذه المناطق قد يرجع إلى القرن العاشر أو الحادي عشر الميلادي، وأنهم بالتأكيد كانوا في شمال اثيوبيا في القرن الرابع عشر الميلادي. (Crawford, The Fung Kingdom of Sennar, p 109)
    فالبلو ارتبطوا بتراث المنطقة والروايات المحلية منذ ما قبل الاسلام، وظهر اسمهم في المصادر التاريخية منذ القرن الرابع الميلادي، وأصبحوا في القرن الثاني عشر الميلادي قوة كبيرة في المنطقة الواقعة بين بلاد النوبة والحبشة. ثم ظهروا بعد ذلك في كتاب تحفة الزمان المعروف بفتوح الحبشة لعرب فقيه.

    "قام رجل من المسلمين يسمى أورعي أبوبكر من المجاورة من قبيلة بلو وهي قبيلتهم. كان جدهم الأول قد نزل إلى بر سعد الدين [القرن الافريقي] من بلادهم تجري في زمان سعد الدين [1386 -1405 م] وزوجه بنته، وكان اسمه بلو عبد الله" (عرب فقيه، فتوح الحبشة، الهيئة المصرية العامة للكتاب 1974 ص 174)
    ويبدو أن قبيلة بلو كانت منتشرة انتشاراً واسعاً في شمال بلاد الحبشة، وكان بعض أفرادها مسلمين وبعضهم مسيحيين. فقد ورد أسم بلو في كتاب فتوح الحبشة (صفحات 40 و89 و308 و338) في جيش الامام وفي جيش ملك أكسوم في القرن السادس عشر في عددٍ من الموضع. مثل "بلو عبد" من أعيان جيش الامام والبطريق "بلوسجد" والبطريق "بلوجس" في الجيش الأكسومي. ويدل ذلك على انتشار القبيلة في مملكة أكسوم في القرنين الرابع عشَر والخامس عشَر، ويبدو أن المسيحية كانت منتشرة بصورة كبيرة بين أفراها في الحبشة. وقد ورد في أن البلو في القرن الخامس عشَر أصبحوا الحكام على متكلمي التجري واعتنقوا الاسلام. ( Historical Dictionary of Eritrea p 120)
    البلو والقوى الجديدة
    ربطت روايات التراث الشعبي بين البلو وظهور الحباب والبني عامر. نقل ضرار صالح ضرار (تاريخ الحباب والحماسين ص11) عن روسيني أن أسجد بن بئمنن ظهر نحو عام 1500م عندما كانت بلاد الحباب خاضعة لسطة البلو، وعقد الناظر كنتباي أسجد (ثاني ناظر للحباب) معاهدة عدم اعتداء مع ملك البلو. وكانت البلاد التي استقر عليها الحباب والمناطق الشمالية منها تحت نفوذ البلو، ووصفهم ضرار بأنهم ملوك البجة الأقدمين. وذكر أنهم كانوا أصحاب السلطة على كل سواحل البحر الاريتري قبل دخول الأتراك. (محمد صالح ضرار، تاريخ قبائل الحباب والحماسين. ص 11 و102 و125 و200. وادريس إبراهيم جميل، الحباب: ملوك البحر وأهل السادة. ص 98 و169)
    كما روى ضرار صالح ضرار (هجرة القبائل العربية إلى وادي النيل: مصر والسودان ص 402-404) أنه في عصر ملك البلو محمد بن إدريس "وفد عليهم رجل من العرب وتزوج بابنة الملك، فاتفق بعض رجال البلو على قتل هذا الرجل، وفقلاً قتلوه وبرروا عملهم بأنهم لا يصاهرون من لا يعرفون أصلع ونسبه ... ووضعت امرأته غلاما سمي عامر" وتوضح الرواية معرفة عامر بما حدث لوالده، وذهابه إلى أعمامه الجعليين أبناء عرمان بن صواب، وتمكنه من تكوين جيش من الجعليين وساعده الفونج أيضاً. ثم أتى إلى ديار أخواله وانضم إليه الملهيتكتاب ، وهزموا البلو واستولى عامر على ديارهم وسيوفهم ونحاسهم ... وسميت القبائل باسمه"
    وتقول الرواية الفونجية التي رواها عمر عدلان المك في كتابه المعد للطباعة "سلطنة الفونج" أن البلو كانوا يسيطرون على الجزء الأوسط من بلاد البجة حتى العقد الأخير من القرن السابع عشر، وذكر أن "قبيلة تدعى القايتاب (أي البلو) ومعناها السادة، وكانوا ملوكاً على خور بركة أي على المنطقة الممتدة من مصوع إلى التاكا وسواكن، فكانت تلك الدولة ذات شأن خطير ومركز مميز، وكان آخر ملوكهم إدريس ذو خلق ودين" والملك إدريس هذا هو جد عامر مؤسس قبيلة بني عامر التي أخذت السلطة من البلو.
    وهكذا ظهرت قبيلتا الحباب والبني عامر كمنافس للبلو في المنطقة وأصبحتا جزءاً من الكيانات القيادية الجديدة. ولم يؤد ظهور البني عامر والحباب إلى زوال قوة البلو في المنطقة كما ظل البلو ملوكا لمملكة الدُّكن. ثم تواصلت المعلومات عن البلو وآثارهم وحضورهم الواضح حتى القرن التاسع عشر الميلادي.
    فقد ذكر محمد صالح ضرار، (تاريخ سواكن والبحر الأحمر. ص 45) كانت سواكن كما "في الأصل تابعة لملك قوي ومحارب تسمى مملكته دولة بلو" كما نقل ضرار عن الأب لولو "أن مملكة بلو الاسلامية كانت منتشرة إلى الغرب من سواكن في القرن السادس عشَر " وينقل كذلك عن قنصل انجلترا وفرنسا موزنجر باشا "عندما استولى الترك على مصوع في القرن السادس عشَر وجدوا البلو حكاما لها ولما حولها" وقد واجه الأتراك مقاومة عسكرية عنيفة عام 1523 م من البلو قبل أن يتمكنوا من احتلال سواكن. (Crawford, the Fung Kingdom of Sennar, p 115.)
    وتردد ذكر البلو كحكام لمملكة الدُّجن الاسلامية في كتابات الرحالة الأوربيين بين القرنين السادس عشَر والتاسع عشَر الميلاديين. نقل كرافورد (المرجع السابق ص 111) عن الفارز في القرن السادس عشَر أن "البلو يمدون الحبشة بالخيول التي تأتي من مملكة الدُّكن التي يسكنها هؤلاء البلو المسلمين وخيلهم أحسن من خيول التقري." أوضح بيتز في القرن السابع عشَر أن البلو لم يكونوا خاضعين للحبشة. وفي القرن السابع عشَر وضع الميدا البالوس على خريطته التي تم إعدادها عام 1662 م على النيل الأزرق إلى الغرب من فازوغلي. وعلى خريطة أخرى وضع الميدا الدُّجن في منطقة نهر مارب هو اسم وادي القاش في ارتريا. (Crawford, p 114)
    ووصف الرحالة الاوربيون مملكة دكن في دلتا القاش بأنها مملكة المسلمين السود المعروفين ببلو. وفي القرن السابع عشر أوضح بيز Paez أن “مملكة الدُّكن تقع بعد إقليم التجري ويسكنها مسلمون سود يعرفون بالبلوس." فقد كان الرحالة الأوربيون يرجعون تارة إلى حكام مملكة الدكن بالبلو وأحياناً بالبلوس،
    وظهرت مملكة البالوس على خريطة جون سِنِكس التي رسمت عام 1709م في المنطقة الواقعة بين سواكن ومصوع ومتوغلة في الداخل. الخريطة في كتاب بول A History of the Beja Tribes of the Susan p 94) وفي القرن التاسع عشر قال لودلفس (1862 م): "إن ملك سنار يحكم جزء من النوبة القديمة المجاورة لمملكة البلو الذين يطلق البرتغال على سكانها البالوس" وذكرت الحوليات الأثيوبية عام 1748 هجوم البلو وقبيلة الضباينة على الحدود الأثيوبية في منطقة رأس الفيل (القلابات الحالية) ويصف الرحالة بروس (Travil to discover the Source o f the Nile Vol. 4 p 333 - 335) في عام 1772 م قبيلة الضباينة بأنها قبيلة كبيرة وقوية. وفي القرن التاسع عشَر قال لودلفس (1862 م): "إن ملك سنار يحكم جزءاً من النوبة القديمة المجاورة لمملكة البلو الذين يطلق البرتغال على سكانها البالوس.
    هذه الموضوعات من الفصل الثالث من الجزء الرابع من كتاب "السودان: الوعي بالذات وتأصيل الهوية" لم ينشر بعد.











    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 16 يوليو 2016


    اخبار و بيانات

  • مجلس احزاب الوحدة الوطنية المحاولة الانقلابية في تركيا تهدف للقضاء علي النموذج التركي الديمقراطي
  • عودة سودانيين عالقين بجوبا للخرطوم
  • أمانة حركة دبجو السياسية تعرب عن أسفها للأحداث في دولة جنوب السودان
  • مسؤول بالصحة الليبية: ترتيبات للاستعانة بأطباء سودانيين
  • وزير الاعلام يخاطب المنتدى الثاني للإعلام السوداني


اراء و مقالات

  • أبْ شَنبْ ، وأبو طّباَلِي..! بقلم عبد الله الشيخ
  • كلمات في الذكري الثانية لرحيل الموسيقار محمدية بقلم صلاح الياشا
  • وامحمداه.. لقد بلغ السيل الزبى ! بقلم محمد بوبكر
  • أخى الرئيس .. أوقف عبث المتكالبين على (أسامة دأوؤد) .. بقلم جمال السراج
  • واحتفلت حماس بنصر اردوغان بقلم سميح خلف
  • اانت هو .. انـا وانـا؟!! بقلم رندا عطية
  • من وراء جمهورية اليسع عثمان ؟!(1) بقلم حيدر احمد خيرالله
  • مراجعات أم مجادعات !! بقلم عثمان ميرغني
  • من منا (في شنو)؟!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • د.معز .. ونهضة مستشفى النو بقلم الطيب مصطفى
  • ناس الصعيد ديل عبيد ساكت!!! بقلم فيصل الدابي/المحامي
  • انتقام نظام الخرطوم من استقلال الجنوب بقلم امين زكريا -قوقادى
  • الانقلاب التركى والدرس المستفاد بقلم سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • المواطن سوداني فاكه منو والرئيس ضارب فيوز!! بقلم فيصل الدابي/المحامي
  • الجنوب .. والسيناريو الخبيث بقلم د. كمال طيب الأسماء
  • هل نزلت الحركات المُسلّحة السودانية بسقُوفِها إلى (الهُبوطِ النَاعِم)؟ بقلم عبد العزيز عثمان سام
  • الحمد لله على الأمل في المستقبل بقلم نورالدين مدني
  • الترابي يعيد ملف قضية اغتيال حسني مبارك إلى سطح الأحداث بقلم نورالدين عثمان
  • بعد اعتداء نيس الإرهابي فرنسا على سطح صفيح ساخن بقلم بدرالدين حسن علي
  • المتسللون الفلسطينيون إلى قطاع غزة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • قراءة اوليه لاحداث تركيا بقلم سميح خلف

    المنبر العام

  • المبادئ لا تتجزأ فالإنقلابات العسكرية مرفوضة قام بها الإسلاميون أو العلمانيون
  • ما هذا الكلام القبيح يا عبدالله غول؟
  • ُهل انقلاب تركيا صناعة اوردغانية
  • يا للعار اعضاء حزب الكوز اردوغان يقطعون امام الكل راس جندي في كبري البسفور
  • الفرق بين مسلمين ومتأسلمين تركيا مثالٱ.
  • بركات الواتس
  • ولي الله الإنترنت .. راجل اسطنبول .. اطلبوا الديمقراطية ولو في .. أنقــرة ..
  • الموت.. بين جدارية محمود درويش وديوان غيداء أبو صالح
  • نقاط في انقلاب تركيا الفاشل
  • بيان المؤتمر الوطني بالسودان حول احداث تركيا الله اكبر .. الله اكبر.
  • اردوغان و ليلة الشرارة
  • ماشأن خونة الشعب السوداني القتلة والمهرجيين داعمي الانقاذ في ديمقراطية تركيا ؟؟؟
  • خلى شويه للقمرا
  • سقوط فروخ العسكر فى امتحان مبدأ الديمقراطية وحرية الرأي
  • فا يت مر و ح و ين
  • عجبوني اولاد اردوغان خلفو الكية لي بني علمان ...
  • ما معنى خواضة المسؤلين أمام المصورين في موية المطر والطين؟؟ كاراكاتير
  • اليسع وسع كل شيء .. أو تعددت الاكشاك واليسع واحد !!
  • اذا لم يكن هذا انفصام فماذا يكون
  • تماضــــر تعالي..
  • عقار/الحلو/عرمان ليسو سوى جنود في الجيش الجنوبي ويدينون بالولاء للبت شاويش سلفاكير
  • هل شعوب العالم جميعاً هم أمة " محمد "
  • سقوط النظرية التفاحية لصاحبها محمد العريفي.
  • عبدالعزيز سام والتشفي في بقاري
  • فتح القسطنطينية
  • الشعب التركي ينتصر علي محاولة الإنقلاب....لكم ألف تحية أيها الصناديد
  • يسقط حكم العسكر وعبدة العسكر ومؤيدي العسكر ويعيش من ينتخبه شعبه حرا
  • كل انقلاب عسكري وراءه استخبارات اجنبية كلنا اردوغان
  • الملفت للنظر تاخر الردود علي المحاولة الانقلابية في تركيا
  • غالبا يفشل الانقلاب في تركيا
  • موقف الدول الغربية من الإنقلاب العسكري في تركيا
  • تباً للمتأسلمين العصرانيين الفاشلين. هم دوماً تحت أحذية العسكر الأمريكاني.يركعون!
  • سيطرة للجيش هروب اردوغان المظاهرات تتصدي للدبابات (صور + فيديو )
  • شكلها خلصت:الجيش التركي يعلن حظر التجول
  • بعد رجب اوردغان الدعم التركي للسودان سوف يقف و اين علي عثمان طه هل سوف يفضح


    Latest News

  • President Al-Bashir Condemns Coup Attempt in Turkey
  • Interview: U.S. stirs up tension in South China Sea, Sudanese expert
  • Arrival of first batch of Sudanese nationals from South Sudan State
  • UN: South Sudan refugees could soon hit one million
  • Sudan Affirms its Strong Solidarity and Support to Turkish Leadership and People
  • Sudan Liberation Movement-SLM Statement on Terror Attack in Nice>

    ArticlesandAnalysis

  • Shame on You Rwandan President Paul Kagame for inviting the genocidal criminal Omer al-Bashir























  •                   

    07-17-2016, 04:33 AM

    بكرى ابوبكر
    <aبكرى ابوبكر
    تاريخ التسجيل: 02-04-2002
    مجموع المشاركات: 22208

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube

    20 عاما من العطاء و الصمود
    Re: البلو والبلويون والقوى الجديدة بقلم د. أح (Re: احمد الياس حسين)
                      


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de