الجلابة من تجار جائلين و صغار تجار الي راسمالية

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 09-19-2019, 00:52 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-03-2019, 07:41 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الجلابة من تجار جائلين و صغار تجار الي راسمالية

    07:41 AM September, 03 2019 سودانيز اون لاين
    محمد عبد الله الحسين-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});لا استطيع أن أجزم....ربما نعم و ربما لا.... هذا السؤال أكيد له مبررات

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 09-07-2019, 11:53 AM)
    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 09-07-2019, 11:54 AM)









                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 08:05 AM

علي عبدالوهاب عثمان
<aعلي عبدالوهاب عثمان
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 3880

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الحبيب محمد عبدالله .. تحياتي ..
    (( الجلابة )) مصطلح بالغ الأهمية وأحياناً يكون مدمراً
    لا بد لنا من معالجة هذا المصطلح .
    بالنسبة لي كشخص قادم من هامش الشمال .. ورغم العمر
    لم أسمع بهذا المصطلح إلا قبل سنوات معدودة وعبر المواقع فقط
    رغم هناك قرية في منطقتنا تسمى الجلابة أهلها خليط من الدناقلة والعرب

    الحبيب محمد عبدالله .. أخطر سلاح يستخدم اليوم (( الجلابة ))
    وأهمية البوست أن يدلي الجميع بأرائهم ..
    بالنسبة لنا في الشمال البعيد لم اسمع به ..

    تحياتي الحبيب محمد عبدالله .. البوست مهم جداً ومفيد













                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 08:16 AM

اسماعيل عبد الله محمد
<aاسماعيل عبد الله محمد
تاريخ التسجيل: 08-26-2007
مجموع المشاركات: 2394

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: علي عبدالوهاب عثمان)

    الاخوان:
    محمد عبد الله
    و علي عبد الوهاب
    لكما التحية و السلام

    أدناه مقتبس من جدلية المركز و الهامش للدكتور ابكر آدم اسماعيل حول مصطلح (جلابة):
    • تعريف الجلابة:
    الجلابة هم تلك الفئة من التجار التي نشأت مع بداية الحكم التركي المصري, من أفراد ومجموعات من أبناء القبائل العربية في وسط وشمال السودان, وبعض أفراد النوبيين المستعربين من شمال السودان.
    آثار الجلابة في الواقع
     على المستوى الاقتصادي:
    هم أكثر الفئات التي استفادت من تجارة الرقيق التي كانت أساس رؤوس الأموال لغالبيتهم , حيث لم تكن المسالة تختلف كثيرا عن مهنة الصيد , فكانوا يقومون باصطياد العبيد وبيعهم محليا أو تصديرهم إلى مصر والجزيرة العربية أو إرسال بعضهم للقيام بكافة الأعمال اليدوية في شمال ووسط السودان ((موطن الجلابة الاصلى)) ثم أنهم يستغلون ثرواتهم هذه التي أسسوها من تجارة المحاصيل والمنتجات الحيوانية بعملهم كوسيط بين المنتج وكبار التجار (( الذين هم أبناء العشائر القبلية والدينية)) والحكومة . وكل ذلك يصب في النهاية في مصلحة شمال ووسط السودان. وهذا أهم عنصر في إشكاليات التطور غير المتكافئ الذي لازم المجتمع السوداني.
     علي المستوي الاجتماعي :
    فقد كون هؤلاء الجلابة تحالفات فيما بينهم على قاعدة أنا وابن عمى على الغريب, ومن المؤكد انه كلما كثرت ثروات البعض منهم فإنهم يقومون بالارتباط بالشرائح العليا في سلم العشيرة العربية لتطور المكانة الاجتماعية من خلال المصاهرات المزدوجة مع زعماء العشائر القبلية والدينية والتعاون فيما بينهم في تحالف تلقائي من جانب آخر.
    بالإضافة إلى ذلك فبحكم عملهم كتجار فقد احتلوا المواقع الإستراتيجية وامتلكوا العقارات ذات القيمة في كل المدن السودانية وكونوا ( المجتمع المدينى) وهذا ما ظل ملازما لبنية المدن في السودان حتى الآن .
     على المستوى السياسي:
    أولا : بحكم انتشارهم وارتباطهم مع بعضهم البعض فقد كانوا يمثلون الجهاز (الدعوى) (الايديولوجى) الذي يشكل الراى العام مع أو ضد السلطة الحاكمة .
    ثانيا : كان وما يزال أبناء الجلابة هم أكثر الفئات المستفيدة من المؤسسات التعليمية عبر تاريخ السودان , ولان أغلبية المتعلمين هم أبناء هؤلاء الجلابة فان هذه النقطة بالغة الأهمية في عملية صياغة الخطاب الرسمي وتعميمه وهى النقطة التي تفسر أهم عناصر (المسكوت عنه) و (المخفي) و (المغيب) في الخطاب الرسمي. وهى العناصر المتعلقة بمصادر الثروات في السودان. والمسالة الثانية هي محاولات الخطاب الرسمي اليائسة للتستر على مسالة تجارة الرقيق ودور الجلابة في ذلك خاصة عندما يجرى الحديث عن قضية التطور غير المتكافئ لأجزاء السودان.
    • كيف يفكر الجلابة ؟
    يفكرا الجلابة وفق معايير الثقافة العربية الإسلامية , وهذه المعايير هي التي تشكل المرجعية للذهن التصنيفي ((ذهن المركز)) والذي يشكل المحور في بنية الصراع في جدلية المركز والهامش , وبالتالي كيف يعملون انطلاقا من هذا التفكير ونتائج ذلك في واقع الحياة المدنية والسياسية والاقتصادية .
    ولمعرفة المعايير الأصلية التي تشكل مركزية الثقافة العربية الإسلامية نقوم بمناقشة الإشكاليات التي تعانى منها الثقافة العربية وهى :
    (1) التشدد العرقي القائم على بنية النظام( الابوى) المتشدد على المستوى الاجتماعي :
    ففي معادلة التزاوج الأحادية الاتجاه , والتي يأخذ فيها الكيان العربي ولا يعطى, تم طبع أجزاء عديدة من شمال و أواسط السودان بالطابع العربي عرقيا وثقافيا, وعبر الاسلمة _ اى التحرك عبر المقدس (( الدين الإسلامي )) تم ويتم التوسع .
    وتقوم معادلة التزاوج الأحادية الاتجاه (( الاستعراب العرقي/ والثقافي)) على تزوج الرجال العرب بنساء الآخرين. وتكون الذرية عربية ولايعترف بمكونها الآخر. والبنات يتزوجن حصريا في الكيان العروبى. أما الأبناء الذكور فيواصلون طريق الأسلاف, وهكذا بمرور الزمن ينمو الكيان العربي علي حساب الكيانات الاخري التي تتآكل في نهاية المطاف.
    أما الاسلمة فعبر الدعاة – الفكي – والطريقة الصوفية ومؤسسات التعليم الحديثة لاحقا – يدخل الناس الإسلام وهو بالطبع يتضمن( أيديولوجيا العروبة)خاصة في تفسيراته السنية ومبرراته لعلوية المؤمن والعربي وتشريعاته في حصر زواج المسلمة. وتلقائيا يصبح العرب أو بالحد الادني يتم تصويرهم علي أنهم (( اعلي شانا عرقيا )) باعتبارهم علي الأقل (( حاملي الرسالة الأصليين )) وهكذا يواصل الكيان العربي تغلغله وسط المجتمع, وتبقي المشكلة فيما يولده هذا النهج من ممارسات الاستعلاء العرقي والاجتماعي خاصة في وجود التعددية والتباين العرقي والثقافي في ظل هيمنة الكيان الاسلامو عروبي علي جهاز الدولة .
    (2) الاقتصاد الطفيلي = احتقار المهن والحرف والعمل اليدوي علي المستوي الاقتصادي :
    معروف تاريخيا عن العرب والثقافة العربية ومن ثم الثقافة الإسلامية العربية احتقار المهن والحرف والعمل اليدوي باعتباره عمل العبيد أو الموالي. فحتي القطاع الحضري – غير الرعوي – يتبني هذا النمط من الاقتصاد القائم علي استثمار السلطة والتجارة التي لا تهتم بالإنتاج . ومن ثم التمسك بالجوهر العبودي في تقسيم العمل وهذا الوضع يتطلب بالطبع فرض ((هويات)) جزئية في المجتمع أي ((سادة , أحرار , عبيد ))
    (3) النزعة الاستبدادية المتشددة علي المستوي السياسي:
    فبسبب نظام التراتيبية الاجتماعية القائمة علي التشدد العرقي , ونمط الاقتصاد الطفيلي الذي يستلزم ليس فقط امتلاك السلطة بل الاستبداد بها فقد كان وما يزال وعي السلطة في هذه الثقافة العربية وعيا استبداديا, لان الذي يجد نفسه في مرتبة اعلي في سلم العشيرة فأنه لن يقبل بمشاركة الادني منه ناهيك عن الآخر .
    ونجد انه بعد تأسيس الدولة السودانية الحديثة أصبحت الثقافة الإسلامية العربية هي السيد. والسيد في هذه الحالة هو الذي يخرج معاييره القصوى ونظرته الخاصة لفرضها علي الواقع المتعدد ثقافيا ودينيا ..... الخ , والمعايير القصوى في المجتمع هي معايير ذاتية مرتبطة بالهوية . ولذلك فان المعايير المختصة بالتمييز الاجتماعي غير العادل, تبدو غير مزعجة بالنسبة لحاملي الثقافة العربية الإسلامية , وقد تصل إلي درجة الطبيعي لديهم ويصبح المنطق مقلوبا في الواقع , فبدلا من أن يكون الإسلام – حسب النظرية الإسلامية – حجة علي العرب الاستعلائيين يتحول إلي حجة لهم علي الاستعلاء .
    والواقع انه في الوضعية التاريخية (( جدلية المركز والهامش )) فان وضع سكان السودان الأصليين هو وضع (( الموالي أو العبيد )) لأنه أدت تجارة الرقيق إلي تعميق الفارق بين الشمال والجنوب , حتى أصبحت كلمة رقيق أو عبد تعني أفراد تلك القبائل سواء وقعوا في اسر الرق أو لم يقعوا . وازداد إحساس القبائل في الشمال بالتفوق العرقي الذي غزته قدرات الجلابة الاقتصادية .
    ونلخص أهم معايير الثقافة العربية الإسلامية في الأتي :
     التشدد العرقي القائم علي بنية النظام (( الأبوي )) المتشدد علي المستوي الاجتماعي .
     الاقتصاد الطفيلي = احتقار المهن والحرف و العمل اليدوي علي المستوي الاقتصادي.
     . النزعة الاستبدادية علي المستوي السياسي.
    هنالك نقطة يجب توضيحها وهى ان مؤسسة الدولة السودانية منذ قيام دولة الفونج فى عام 1500م وتكوين الدولة السودانية الحديثة فى عام 1821م إعتمدت علي الثقافة العربية الإسلامية للتمكين لحكمها وتم تكريس الثقافة العربية الاسلامية بشكل أوسع مع الثورة المهدية ، ومن ثم إستغلال الحكم الإنجليزي المصري للتنافس بين طائفتي الأنصار والختمية في توطيد دعائم حكمه ، الي أن أصبحت الثقافة العربية الإسلامية هي الثقافة الرسمية في الدولة السودانية وتم فرضها بواسطة السلطة السياسية في عهد الحكومات التي تعاقبت علي الحكم في السودان بعد خروج المستعمر ونتاج لذلك فرضت الدولة الهوية الاسلامو عروبية علي السودان والتى اصبحت الثقافة الرسمية للدولة (اى الايديولوجيا الرسمية) وبالتالى اصبحت ثقافة الوسط الاسلامو عروبى هى ثقافة المركز فى مقابل تهميش بقية الثقافات السودانية ولهذا يجب ان نمييز بين مصطلحى ((الاسلاموعروبية)) و((الثقافةالاسلامية العربية)).فمصطلح ((الاسلاموعروبية)) يعنى الوعى الاجتماعى ـ الثقافى ((اى الايديولجى)) القائم على الاسلمة والاستعراب والذى تم به تشكيل طبيعة الدولة السودانية وبالتالى اصبح السلوك العام يحدد بناء على هذا الوعى الاجتماعى ـ الثقافى .
    اما ((الثقافة الاسلامية العربية)) فهى مجموع التراث العربى الاسلامى فى حال ان يكون مجرد من اى مضامين ايديولوجية مرتبطة بالمصالح الحياتية لمجموعة معينة من البشر .حيث اننا نجد ان الدولة تستخدم فى تمرير سياسات التمركز والتهميش ((الثقافة العربية الاسلامية)) والتى لاينبغى ان نحملها مسؤلية ذلك لوحدها .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 08:36 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: اسماعيل عبد الله محمد)

    الإخوة المحترمين علي عبدالوهاب
    اسماعيل عبدالله
    تحياتي
    في الحقيقة قصدت من البوست فقط أصل كلمة جلابة و ذلك لخاطرة وردت في ‏بالي ..‏
    و الخاطرة جاءت بناء على كتابات عابرة كنت قد قرأتها من قبل..و و وردت ‏فيها كلمة جلابة و لكني لم التفت لها..‏
    و لكن فجأة بالأمس برز في ذهني هذا السؤال فجأة...‏
    بالنسبة لكتاب جدلية المركز و الهامش للدكتور ابكر آدم ‏اسماعيل فهو يفتقر حسب وجهة نظري الشخصية يفتقر لعمق التحليل ...
    و ‏فيه إيراد لحقائق و معلومات صحيحة و لكنه عمد إلى استناجات و ربط لنتائج تحمل كثير من تالسرع و القفز على الحقائق ‏للوصول إلى أهداف محددة سلفاً...‏
    و الآن لست في مقام نقد للكتاب و لكن فقط ذكر الشيء بالشيء...‏
    كذلك معنى كلمة جلابة معروف لا اختلاف عليه ...و لكن سؤالي كيف و متى ظهرت الكلمة...
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 09:04 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    للمفارقة...كلمة الجلابة خرجت من اطارها كمهنة أو وظيفة لتعني مجموعة سكانية أو إثنية..‏
    و هي كلمة تحمل كثير من معاني و دلالات التحيزات ‏PREJUDICE‏ و هي الانطباعات و ‏التصورات التي تحملها مجموعات إثنية أو قبلية أو مجموعات سكانية مخالفة لها...و يفسر كثير ‏من علماء الاجتماع هذه التحيزات و التصورات لوجود اختلافات و حواجز ثقافية أو قيمية أو ‏عرقية... و لكن الغريبة أن توجد هذه التحيزات رغم التواجد في وطن واحد و ربما في بيئة واحدة ‏و رغم التجاور و التعاملات...رغم مرور مئات السنين..‏
    الغريبة كان دائما التحليل من جهة واحدة و دائما المتهم واحد.., ‏
    هذه التقسيمات و التصورات قديمة قدم وجود مجموعات الجلابة في دارفور و لكنها و للأسف لم ‏تتغير رغم مرور مئات السنين و رغم تبدل الظروف. ‏

    و الغريبة كذلك رغم هجرة أهل دارفور لمناطق الشرق المختلفة كجلابة بمعناها الأصلي...و لكن ‏لا زالت الحواجز موجودة... و كأن الوصف الذي وصف به ابن عمر التونسي قبل أكثر من ‏‏200 عام هو وصف يتم اليوم...‏
    هل يمكن ظاهرة نصفها أو نشبهها بظاهرة كراهية الغريب؟؟مهما كان؟؟
    هل وجود دارفور منفصلة عن السودان حتى عام 1916 هو السبب؟
    هل هو الاحساس العميق بالذات لدرجة وصف الآخر بكل عيب؟
    هل هو التشكك في الغريب الذي يجعل نظرية المؤامرة و التآمر تبرز للسطح عند كل منعطف ‏تاريخي و سياسي ؟
    هل ما يطلق عليهم الجلابة بشكل عام ينطبق عليهم فعلاً
    أم أن هناك اشتطاط في الصفة و الدلالة؟
    كل هذه مجرد تساؤلات...لا أملك عليها إجابة..‏
    لكنها تساؤلات تطرح نفسها بقوة...‏
    الغريبة هذه الظاهرة لم اشاهدها بقوة عند بعض جيراننا ..المصريين على سبيل المثال...‏

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 09:13 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    من بين الثقوب و المغالطات التاريخية في تحليل كتاب جدلية الهامش و المركز)
    أن سلاطين ‏الفور و كبار وجهاءها هم الذين كانوا يعملون بتجارة الرقيق و هم الذين يحمون قوافلها و حتة ‏صيد الرقيق كان يتم بتوجيه و اوامر من حكام الفور.....

    .......و العديد من المصادر الأجنبية و ليست ‏المحلية تؤكد ذلك...
    يمكن مراجعة ذلك على الأقل في تاريخ تاريخ الجبرتي و تشحيذ الأذهن للتونسي و رحلات بوركهارت..‏
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 09:28 AM

علي عبدالوهاب عثمان
<aعلي عبدالوهاب عثمان
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 3880

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الحبيب محمد عبدالله ..
    من المتفق أن التوثيق للاحداث لدينا لا يكون محايداً فالكل يكتب حسب هواه
    في صالح الجهة أو القبيلية أو التجمعات الحزبية ..
    لذا من الصعب جداً ان تجد المرجع الصحيح المنصف .. إلا كتابات الرحالة الغربيين
    كلمة ( جلابة ) يبدو لي أنها في السابق لم تكن وصفاً لتهشيم صورة الآخر ولكن كانت مستخدمة
    كصفة وتعريف للقادمين من خارج المنطقة ( حسب نظرة سكان المنطقة ) وربما كان لقب مميز
    يطلق على التجار وأصحاب المال .. إلخ
    وبمرور الزمن تم تغذية الكلمة ببعض الصفات والاوصاف التي جعلت منها كلمة منبوذة
    ورمزية لتهشيم الصورة ..

    كما كلمة مسلم مثلاً لدى اليمين في الغرب .. تم حشو الكلمة بالارهاب والقتل
    فتبدل المفهوم الذي كان سائداً قبل سنوات عن كلمة ( مسلم )

    مع التحية الحبيب محمد عبدالله .. ربما الحبيب اسماعيل له عمق في خصوصية كلمة ( الجلابة )
    وجوده مهم في البوست ..
















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 09:23 AM

عبيد الطيب
<aعبيد الطيب
تاريخ التسجيل: 08-31-2012
مجموع المشاركات: 1645

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    تحياتي وسلامي أخي محمدعبدالله الحسين
    هذه جزء من مداخلة كتبتها في بوست سابق
    أولا لفظ (جلابي) كان يطلق للجلابة ، وهم التجار الذين "يجلبون" بضاعتهم للقري والبوادِ، علي ظهور العيس
    مثلها مثل لفظ"سوَّامي" ويطلقونها للقادمين من ديار أهلنا برتي،وهم أهل زراعة، يجلبون بضاعتهم من إنتاج الزرع
    "تبش/فقُّوس، بطيخ، ضرابة، سمسم ، فول.....الخ
    أيضا أيضا يقولون "سوامي" لأهلنا الفلاتة الذين يجلبون العطور والخرز والتيل....الخ، وبضاعتهم يحملونها علي ظهور الدواب
    ولفظ"تشَّاشي" يطلقون للتاجر القليل البضاعة
    لفظ "السبَّابي" وهي للتاجر الذي يشتري البهائم وقت الرشاش، وهو أقل مالا من التجار المصدرين
    وأهل البادية يقولون فلان جلب إبله إلي السوق الفلاني...
    أو يقولون: (جلبكم ماجي؟، (إبل الجَلَب) وهي الإبل الذاهبة للبيع، أولا عندما تكون في مراحها يسمونها"الضريبة"
    وعندما يعزلوها من المراح يقولون "إبل الجلب" "بقر الجلب"
    البهائم المجلوبة ، مجلوب
    سمحات المعيزه الدَرّهِن مَحلوب
    وسمحات الحمير لى الراوي والأقروب
    وسمحه ام بوح خريف لى إطخِّـــن الزَرُوب
    (وسمحات البَهاله الكبشهن مجلوب)
    بنات سعدان سماحهن فى الدلج والطوب
    وفى الحيصه ام عجاج سيد الحصان مَهيوب
    وعضم المال حقيقه الهَبرِْب ام عرقوب
    شوق البيت الرابع مابين القوسين
    (وسمحات البَهاله الكبشهن مجلوب)
    البهالة هي الضأن، ومجلوب اي مبيوع، بمعني دارجيا
    ساقوه ومشوا به للسوق لبيعه...
    وهنا يتضح لك جلابة بمعني بيَّاعة من البيع ، وهم كانوا يحملون بضاعتهم في الجمال والدواب، لذا سموهم
    "جلابة"
    وفي الذاكرة الشعبية قديما
    ( ياجلابة ماشفتو أبوي ود النمير...
    أخضر وكبير
    جملو هدَّار
    وحمارو بربار
    نسوان ابوي ناس أم حيمرون
    شالني جدعني في الغصون
    ..............الخ)
    أستفادت كل المناطق من التجار، لأنهم إختلطوا معهم،ولم يتعالوا عليهم يوما،و شاركوهم في أفراحهم وأتراحهم، وصاهروهم وإندمجوا معهم تماما،
    بل هم الأوائل الذين شيدوا وبنوا المدارس،بل والله والله والله أهل الريف وأهل البادية يقولون:
    ( هم نحن ونحن هم)
    أعرف تجار كانوا مع الكبابيش وكواهلة الغرب وحمر ودار حامد والمجاينين وبني جرار والزيادية، صاروا جزء لا يتجزأ من هذه القبائل،
    بل صاروا فخوذ من هذه القبائل، ودائما هم سباقون لمجابهة الرزايا والمحن التي تقع علي المنطقة ، بأرواحهم وأموالهم،
    وحتي الذين غادروا هذه المناطق، وسكنوا بالمدن، مازالوا يواصلون ويشاركون الناس في الأفراح والأحزان والمصائب
    هم أخواننا وهم سند الريف والقري والبادية وهم نحن ونحن هم
    لهم مجبتنا الصادقة في الشرق والغرب وصعيدا وسافلا
    معزتي للجميع
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 11:12 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: عبيد الطيب)

    سلام الأخ محمد عبد الله الحسين

    وكل المشاركين في البوست وقد أعجبتني بصفة خاصة مداخلة الأخ عبيد الطيب.

    أرجح أن كلمة جلابة وردت إلينا من مصر بقرينة أن العرب، في الغالب، جاءوا إلى السودان من مصر. أول استخدام لكلمة الجلابة جاء في كتاب طبقات ود ضيف الله وذلك في ترجمة الشيخ إدريس ود الأرباب الذي عاش في بدايات القرن السادس عشر في حقبة مملكة سنار.
    Quote: قال الشيخ صالح ولد بان النقا حدثنا الفقيه صغيرون الشِّقلاوي حوار الشيخ ادريس قال أن الشيخ محمد ود فايد حوار الشيخ يقدم [في كل عام] لزيارة الشيخ من البحر المر وتحضر معه قبايل الشرق عرب اُكُدْ وعرب التاكة وغيرهم يجوا دافرين مثل قبايل جهينة منهم من شايل العسل ومنهم من شايل القماش ومنهم من معه الرقيق [وابل] كل أحد على قدرته يقعوا على ولد النفيداوي ثم يجوا على المحل الذي فيه حلة ولد أبودليق. وفي وقت حضر معهم الشيخ بدوي وهو شاب صغير السن لابس شملة رباعية. ووالدته كانت نادهة للشيخ ادريس ببقرة وعشر محلقَات فضة. فقالت لولد فايد أن البقرة ما حصلت وصَرّت لولدها الشيخ بدوي العشر محلقات ولدي ما ينقطع منك فان ناس الجلابة الحلة ما أبتشيلهم لأن المذكور كان ينزل بهم خارج القرية.



    وجاء في الهامش في شرح كلمة الجلابة: من جلب أي باع واشترى والجلابة هي مجموعة التجار الذين يسافرون في قافلة من الإبل والتي تتاجر بما تحمل من مكان لآخر.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 11:26 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    يستمر شرح الكلمة فيقول الدكتور يوسف فضل:
    وباختصار فالجلابة تعني التجار والعير التي تحملهم. وقد تطورت هذه الكلمة حتى صارت تعني على وجه الخصوص من يعملون بالتجارة من الدناقلة أو العناصر النوبية المستعربة في مناطق كردفان، دارفور وجنوب السودان.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 12:27 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    تصحيح ما سقط سهوا:

    وقالت لولد فايد: ولدي ما ينقطع منك إلخ...
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 12:39 PM

علي عبدالوهاب عثمان
<aعلي عبدالوهاب عثمان
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 3880

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    وجه الخصوص من يعملون بالتجارة من الدناقلة أو العناصر النوبية المستعربة في مناطق كردفان، دارفور وجنوب السودان.

    ==============
    حبيبنا محمد عبدالله .. تحياتي
    البوست اخذ مسار جميل
    مداخلة الباذخة للحبيب عبيد الطيب
    وياسر الشريف .. يعني كده ( دنقلاوي جلابي ) ديل نحن

    البوست أخذ مسار جميل
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 01:05 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: علي عبدالوهاب عثمان)

    من تراث الأحاجي السودانية نجد كلمة جلابة في هذه الحجوة التي وضع الأخ عبيد جزءا من أراجيزها:

    معليش النهاية فظيعة لكنها الحجوة

    ـــــــــــــــــــــــت


    عمَي اخيْ ابويْ

    حجيتكم مابجيتكم
    طيراً جانا وجاكم
    أكل عشانا وفات خلانا*
    *
    سافر رجل صبيح الوجه الى الحج وترك ابنه محمد وابنته فاطني مع اخوه
    وطالت غيبته في الحج وجاء الخريف ومرق الناس للزراعة ومرق محمد واخته مع عمهم وزرعو وطال الزرع وشال السنابل ولبنت السنابل وبقي عندها شرا ثم بقت فريك وقال العم لمحمد واخته احرسو العيش من الطير وبنى لكل واحد (حاحاية) عشان يحرسوا العيش.
    وكان العم لئيما وكان يعد االسنابل في كل يوم ليتاكد انو الولد واختو ما اكلو منها وفي مرة من المرات جاع الولد وقال لي اختو (يا فاطني تعالي نقطع لنا قندول ولا قندولين ناكلن)
    قالتو فاطني : (ياخوي اكان قطعنا قندول واحد عمنا بجي يعد القناديل وبعرفو
    لكن في النهاية الجوع غلب محمد فقطع سنبلة واحدي وشواها واكل وادي فاطني اكلت وحفر لي السنبله في الواطه ودفنها .
    وجاء العم وعاين وعدَ السنابل ولقي سنبله مقطوعة وقال لي محمد انتا قطعتا القندول يا ولد
    قال محمد
    - لا ياعمي القندول اكلو الزرزور .
    وسكت العم وقال لي الولد :
    - انتا شعفت دحين جيب الموس في شان ازينك
    واحضر الولد الموس وغسَلو عمو راسو وسن الموس وبدا يزينو وحنا الولد راسو لي عمو وقال العم لي محمد :
    -احني راسك زيادة وحني الولد راسو زيادة وقال العم :
    - انت قطعتا القندول وانا بقطع رقبتك زي ما قطعتا القندول ، وقطع العم راس الولد ، وكانت فاطني واقفي قريييييب وشافت المنظر وسرخت وسمعا عمها وجري وراها وجرت هي منو وجري وراها بسرعة ولما قرب يحصلها صاحت:
    - ياواطه ابلعيني
    وبلعتا الواطه
    و وقف عمها قريب من الواطه ، وجاءت جلابة مارة ، وكانت فاطني وهي تحت الواطه تري الجلابة ، وقالت للواطة :
    - ياواطة امرقيني .
    ومرقت من الواطه : ووقفت قدام الجلابة وقالت لها:
    سلام سلام يا جلابة
    ما شفتو أبوي يا جلابة
    جملو الهدير ياجلابة
    سوطو الوروير ياجلابة
    توبو توب حرير ياجلابة
    قام عمها وقال لي الجلابة :
    - البت دي ################ة وشاردة مني دحين اقبضوها .
    ولمن الجلابة دايرين يقبضوها جرت وجرت ، وجري عمها وراها ولما تعبت قالت :
    - ياواطه ابلعيني
    وبلعتها الواطة، ووقف عمها قريب من المكان يحرسها . وحرس وحرس وحرس ويئس في الاخر ، وقال في نفسه : ارجع لي الحلي .
    ولكن فى نفس الوقت جاءت قافله مارة . ومرقت البنت قدام رئيس القافلة وبقت تبكي وتبكي وتبكي وتقول:
    عمي اخي ابوى يا جلابة
    كتل مُحُمّد اخوي ياجلابة
    في شان قندول ياجلابة
    والقندول ياجلابة
    اكلو الزرزور ياجلابة
    وطار ووقع في سبع بحورياجلابة
    وقالت الجلابة :
    مالك يا بت ودايرة شنو
    قالت :
    ابوي اخدراً طويل ياجلابة
    وتوبو توب حرير ياجلابة
    جملو الهدير ياجلابة
    سوطو الورويرياجلابة
    ابوي مو فيكن ياجلابة
    جاء العم وقال لي رئيس القافلة:
    - اسرع اقبض البت الكلبة دي باقي هي شاردي مني ما تصدق كلامها ده
    قام رئيس الجلابة داير يمسكه لكنها جرت وجرت وجرت ، وجري عمها ورها
    ولما قرررررررب منها قالت :
    - ياواطة ابلعيني
    وبلعتا الواطة .
    ووقف العم قريب منها وطالت وقفته فسئم ويئس وقال في نفسو ( ارجع لي الحلّي)
    لكن ظهر غبار جلابة ولما قربت الجلابة مرقت فاطني وقفت قدام رئيس الجلابة وقالت :
    عليكم الرسول ياجلابة
    طه ابو البتول ياجلابة
    كان فيكن ابوي يا جلابة
    قام الرئيس قال ليها
    ابوك منو يابنية
    نحنا اكتر من مية
    قالت ليهو
    ابوي الاخدر الطويل يا جلابة
    اسمو ابو الفضيل يا جلابة
    توبو توب حرير يا جلابة
    جملو الهدير ياجلابة
    سوطو الوروير يا جلابة
    عدوه كسير ياجلابة
    عمي اخي ابوي ياجلابة
    كتل محمد اخوي ياجلابة
    في شان قندول ياجلابة
    والقندول ياجلابة
    اكلو الزرزور ياجلابة
    وطار ووقع في سبع بحور ياجلابة
    قام رئيس الجلابة قال ليها:
    ابوك يا بنيه
    في الجلابة الورانية
    بتجي وقت العشية
    ولمن سمع العم الكلام قال لي رئيس الجلابة اقبض البت دي ، وخافت البت و قالت للواطة ابلعينى
    - وبلعتها الواطة
    ومرت الجلابة ووقف العم يحرس المكان لما زهج وقربت الشمس تغيب
    وجاءت الجلابة التانية وطلعت البت ووقفت قدامه وقالت
    عمي اخي ابوي ياجلابة
    كتل محمد اخوي ياجلابة
    في شان قندول ياجلابة
    وسمعها ابوها وعرفها وجاء من نص الجلابة علي جمله الهدير ورآه العم وشرد وهرب من ابوها وجري ابوها وراءه . ولما قرب منو قال العم
    يا واطه ابلعيني
    وابت الواطه تبلعو ، ومسكو ابو فاطني ومحمد وذبحو وحرقو و شتت رماده مع الريح
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 12:48 PM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 11-28-2006
مجموع المشاركات: 17969

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    سلامات
    كلمة جلابة لا ما جات من مصر .
    جلابية و جلابي هو البايع المتجول . هندي . يمني . يهودي . تشادي .
    اسباني . كولمبيانو . ترندادي .
    جالب سكسك . جالب عروق محبة . جالب بخور . جالب عطور .
    تاجر مبادلة . جالب حرجل . محريب . محلب . كركم . شيح .
    ده الجلابي و ممكن يكون من اي جنس .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 02:35 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Osman Musa)

    الأسف كله نستعيد ذكرى أياك كالحات كان فيها بني جلدتنا و غيرهم من الأجناس الأخرى يفقدون حريتهم في تجارة لا إنسانية ..عمت الشرق الأوسط و أفريقيا ..
    و نحن هنا نوردها لكي نثبت أن جميع أنحاء السودان شارك في تلك التجارة الظالمة ...و ثانيا لنثبت أن كلمة جلابة كانت مستخدمة في مصر حسب الوثائق المتاحة منذ القرن السادس عشر ...( و في ذلك بعض رد على ادعاء أبكر آدم اسماعيل باستبعاد دار فور من الاشتراك في تجلارة الرقيق ..و إن كان هذا ليس من بين اهتمامي هنا)
    و سأنقل هنا بعض من الوثائق التاريخية المصرية في هذا الشأن...
    تاريخ تجارة « العبيد » فى مصر
    النخاسون يخطفون الأوروبيات لبيعهن للقوادين
    « إنهُ واحد من أهم المشاهد التى تستحق الزيارة » هكذا قال السير بارتل فرير ، عضو البرلمان الإنجليزى ، عن سوق الرقيق والجوارى بمصر ، وقت زيارته لها عام ١٨٣٤.
    - ربما يتخيل البعض أن مصر لم تمُر بها تجارة الجوارى ، وهو ما نفاه التاريخ ، حيث أستمرت تجارة الجوارى مزدهرة فى وكالات بيع الرقيق مثل وكالة « الجلابة » حتى عام ١٨٤١م ، وذلك عندما تقدم العديد من الأجانب بشكاوى إلى محمد على ، معترضين على حالة الجوارى والعبيد المعروضين للبيع فى تلك الوكالة سيئة السمعة ، فأمر محمد على ، فى سبتمبر من العام نفسه ، بنقل بيع الجوارى والعبيد من وكالة الجلابة إلى منطقة تقع بجوار ضريح قايتباى عند مشارف القاهرة .
    - وبعد قرار محمد على ، سرعان ما عادت تجارة الرقيق إلى وسط القاهرة ، بل أنتشرت فى أحياء مختلفة من القاهرة فى عهدى عباس وسعيد ، وليس أدل على ذلك من قائمة الوكالات التى كان يُباع فيها الرقيق فى أوائل عهد إسماعيل ، والتى قدمها القنصل البريطانى فى عام ١٨٦٧م ، والتى تضمنت وكالات ، مثل وكالة المحروقى - وكالة السلحدار .
    - وفى وكالة الجلابة كان الأرقاء السود يجلسون على الأرض فى فناء واسع ، وكانت تبدو عليهم علامات عدم اﻹهتمام ، واللامبالاة بالنتائج ، وكانوا يتحدثون ويضحكون ، ولا تبدو على وجوههم أية دلائل على الحزن أو الأسى ، ذلك لأنهم قد بلغوا أخيراً مكاناً ينالون فيه قسطاً من الراحة بعد رحلة سفر طويل شاق ، وقلما العبد شيئاً من لغة شاريه ، فلم يكن يتعلم غير أسم البلاد التى جاء منها ، ولم تكن قدرته على التعبير تتجاوز قوله « حبش » إذا كان من الحبشة ، أو « نوبا » إذا كان من جنوب مصر .
    - وقد يحدث أن يجتمع فة سوق الرقيق ، عبيد كثيرون من أصقاع وشعوب متباينة ، فلا تكاد تجد بينهم أثنين يستطيع أحدهما أن يفهم ما يريده الآخر ، والفكرة العامة التى تنطبع فى ذهن المتفرج والشارى والبائع ، أن اﻹتجار فى الرقيق ليس إلا إتجاراً فى صنوف من الحيوان يعيبها النطق ، ولهذا يُفحص كما تفحص الماشية التى لا تستطيع أن تروى عن نفسها حديثا ًفيطالب العبد بالسير تارة ، وبالجرى تارة أخرى ، وقد ترفع أذرعهم أو تخفض للتحقق من مرونتها ، وتجس عضلاتهم وأعضاؤهم التناسلية لتقدير مدى أكتنازها باللحم والشحم والقوة إذا لزم الأمر لمآرب أخرى .
    - وكان من المعتاد أن يتم الكشف على الرقيق من الجنسين وهم عرايا ، وقد يبالغون فى ذلك فيجرون بعض اﻹختبارات الغريبة ، خصوصاً بالنسبة للجوارى فيتعرضن لتفرس المشترين ونظراتهم ، وهن فى حالة من العرى والبؤس ، فلا يسترهن سوى قطعة صغيرة من القماش حول أصلابهن ، أو شال معلق فوق أكتافهن ، ويستسلمن بهدوء لعبث أيدى المشترين والبائعين الفاحصة ونظراتهم التى لا ترحم .
    - أما المرأة التى سبق لها العمل فى خدمة المنازل ، فكانت ترتدى الملابس الشرقية ، وتغطى وجهها ، وتجلس سقيمة المزاج ، وتبدى نفوراً من المشترى الذى يطلب منها كشف وجهها أو أعضائها الحساسة .
    - بل كانت الجوارى توضع فى حريم المشترى أو حريم أحد أصدقائه لمدة ثلاثة أيام ، تظل تحت مراقبة نساء الحريم ، وفى النهاية يقدمن تقريراً عنها ، فإما يقبلها المشترى ، وإما يردها إلى التاجر ، ويذكر { إدوارد وليم لين } أن من الأسباب التى تجعل المشترى يرد الجارية ( أن تغط فى نومها - أو تصر بأسنانها - أو تتكلم أثناء النوم ) ولكن حق التظلم كان مكفولاً للتاجر فى إحدى حالتين ، أن تُرَد إليه الجارية بعد إنقضاء مهلة الثلاثة أيام ، أو أن يجامعها المشترى ، خاصة إذا كانت عذراء ، فعند ذلك ليس للمشترى الحق فى ردها إلى التاجر .
    - أما الجلابة فيجلسون بالقرب من رقيقهم ، وهم يدخنون « الشبك » فى فتور ظاهر ، إلى أن يأتى أحد المشترين ، فيطيل النظر فى الرقيق والفرز لأجسامهم وإمكانياتهم الجنسية ، ويتفحصهم ، ثم يبدأ فى مساومة التاجر فى الثمن ، وقد جرت العادة أن يحاول التاجر معرفة الثمن الذى يتقدم به المشترى ، وقد يستعين التاجر أو المشتري أحياناً بسماسرة الرقيق الذين يعملون على تقريب وجهات النظر بين الطرفين من أجل أن تتم الصفقة ، ثم يحصل السمسار على عمولة من التاجر ، وكذلك من المشترى إذا راقته الصفقة.
    - ما إن وصلت مصر إلى بدايات القرن العشرين حتى شهدت تجارة رقيق من نوع خاص من اﻹنحلال الأخلاقى ، ممثلة فى قيام بعض النخاسين بخطف الفتيات القاصرات الأوروبيات وبيعهن فى مصر إلى القوادين والعاملين فى مجال العهر والدعارة وغيرها ، وقد ذكر كتشنر أنه تم القبض على ٧٤ تاجر و ٨٤٣ فتاة قاصرة من الأوروبيات والتركيات فى عام ١٩١٣
    ¤ وشهد عهد سعيد نشاطاً كبيراً لتجارة الجوارى والعبيد ، وإتساع نطاق تجارة الرقيق فى السودان خاصة على يد التجار الأجانب برغم الأوامر المتعددة السابق صدورها منذ عهد محمد على ، ومع أن عباس قد نجح فى وقف نزوح الأجانب إلى مصر ، فإن الأجانب قد وجدوا فى السودان ميداناً خصباً لنشاطهم الذى تركز فى تجارة الجوارى ، وقد كان أغلبهم من « حثالة القوم » بأعتراف معاصريهم من الأوروبيين أنفسهم .
    - ومنذ عهد عباس حاول لطيف باشا ، حكمدار السودان ، منع هؤلاء الأجانب من شراء الرقيق وحمل السلاح ، ولكنهم تقدموا بشكوى إلى الحكومة المصرية عن طريق « أصطفان رسمى » وكيل الأمور الخارجية ، الذى طالب بالسماح لهؤلاء الأجانب بالتجول والسياحة فقال « أما بخصوص شراء الرقيق وحمل السلاح فيمكن أن يكتب عنهم لقناصلهم » .
    - وبذلك فإن سلبية حكومة عباس والحكومات التى قبله كانت من عوامل أستفحال أمر هؤلاء التجار الذين كانوا يجدون الوسائل السهلة لإخفاء الرقيق عن العيون ، خاصة الجوارى ، حيث كان التجار يدَّعون أنهن زوجات لهم ، أو أنهن من حريم إحدى الشخصيات الهامة فى مصر .
    ولم يكن التجار يخشون وشاية الرقيق ، لأن أغلبهم حضر إلى مصر بإختياره ، ويعلمون أنهم سوف يجدون فى مصر فرصا كبيرة للثروة والمجد .
    - وفى عام ١٨٥٥ أصدر سعيد باشا أمراً عالياً يعطى الحرية لكل الجوارى والعبيد الموجودين بمصر والراغبين بإختيارهم ( ترك خدمة سادته ) ولكن يبدو أن العمل بهذا الأمر لم يدخل حيز التنفيذ ، فلم تصادفنا أية شارة تدل على أن أحد العبيد أو الجوارى قد حصل على حريته بمقتضاه .
    - ولم يكن صدور القوانين بمنع تجارة الرقيق فى عهد سعيد باشا ، يعنى أكثر من تحول بيع الجوارى من السوق العام إلى داخل البيوت ، وفى الأماكن البعيدة عن رقابة الحكومة ، حتى لو كان ذلك تحت سفح الأهرامات كما حدث عام ١٨٩٤ ، عندما أشترى على باشا شريف وبعض الأعيان مجموعة من الجوارى السود من الجلابة الذين تسللوا إلى مشارف القاهرة ، وبينما كان والى مصر يتخذ كل هذه الإجراءات لمحاربة تجارة الرقيق ، فإن السلطان العثمانى نفسه لم يبدأ رسميا فى فرض حظر على هذه التجارة إلا فى فبراير ١٨٥٧ .
    ¤ أما فى عهد إسماعيل فقد أعتزم اﻹنضمام إلى حركة العاملين على تحرير الرقيق فى أنحاء العالم ، وأن يكتسب ثناء الإنسانية فى مقاومة تجارة الرقيق ، فأخذت الحركة بعداً جديداً إلى جانب محاربة تجارة الرقيق ، وهو العمل على تحرير الرقيق وإبطال الرق نفسه .
    - وسار إسماعيل بالحركة المناهضة للرق فى خطين متوازيين ، هما محاربة تجارة الرقيق ، وتحرير الرقيق من البيوت والعائلات ، على أن إسماعيل قد واجه معارضة شديدة وتعنتا من رجال الدين والمال والأثرياء وملاك الرقيق أنفسهم فى مصر ، وكانوا « ينظرون إلى محاولات إبطال الرق على أنها تحدٍّ وتعدٍّ على الشريعة الإسلامية والعرف السائد » .
    ¤ أستمرت جهود مصر لوقف تجارة الرقيق فى عهد توفيق بنفس القوة التى كانت عليها فى عهد إسماعيل ، فقد أستهل توفيق حكمه بإصدار الأوامر إلى حكمدار السودان ، وكذلك إلى مديرى المديريات ، ورجال الإدارة بمراقبة تحركات تجار الرقيق ، وتعقبهم فى كل مكان وإلقاء القبض عليهم ومصادرة ما معهم من رقيق .
    - وكان من نتائج هذه الأوامر أن تمكن مدير أسيوط من إلقاء القبض على قافلة للرقيق فى ٢٩ إبريل ١٨٨٠ ، وكانت هذه القافلة آتية من دارفور إلى أسيوط عن طريق درب الأربعين ، وبلغ عدد الرقيق الذى تم ضبطه ٦١٧من الرقيق ذكوراً وإناثاً ، بالإضافة إلى ما ذكره هؤلاء العبيد المضبوطون عن قيام التجار ببيع خمسين عبداً فى أثناء الطريق .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 02:39 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الإخوة
    اسماعيل
    علي عبدالوهاب
    ياسر الشريف
    عبيد الطيب
    عثمان موسى
    أشكركم على المداخلة و التعقيب
    و نرحب بمختلف الاراء
    تنويه :سأحاول نشر بعض الوثائق الأخرى و في الختام سنحاول أن نستخلص النتائج المنطقية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 02:41 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Osman Musa)

    الجلَب (ف س) ما يُجلب، أو البيع.

    جلب (ف س) الإبل ساقها من مكان لآخر لبيعها قال الحاردلو في شبل: إنت إن كان كبر ما بتنجلب لخواجة.

    والجلابة (س) القافلة الذين يجلبون وتطلق في غرب السودان على الذين جُلبوا إلى المنطقة من جهات أخرى كالهوّارة والجعليين وغيرهم.

    ولعل التسمية من اشتعالهم بالجَلَب أي التجارة. جلابة هوارة (س) قبيلة من الهوارة بكردفان ودارفور.

    جلاليب (غرب) جلّابة.

    إ.ه.

    قاموس اللهجة العامية في السودان: عون الشريف.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 03:22 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    وكاﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ .. شاﺭﻉ ﺍﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﺑﺎﻷﺯﻫﺮ
    ﻣﻨﺸﺊ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺴﻮﻕ .. ﻫﻮ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﺍﻟﻤﻤﻠﻮﻛﻰ قنصوﻩ ﺍﻟﻐﻮﺭﻯ ، ﻳﺬﻛﺮ أﺑﻦ ﺍﻳﺎﺱ ﺍﻟﺤﻨﻔﻰ ﻓﻰ ﺑﺪﺍﺋﻊ ﺍﻟﺰﻫﻮﺭ ﻓﻰ ﻭﻗﺎﺋﻊ ﺍﻟﺪﻫﻮﺭ ﻓﻰ ﺣﻮﺍﺩﺙ ﺷﻬﺮ ﺷﻮﺍﻝ ﻋﺎﻡ 920ﻫـ ( ﻭﻓﻴﻪ ﺃنشئ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﺍﻟﻐﻮﺭﻯ ﺳﻮﻗﺎ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﺧﺎﻥ ﺍﻟﺨﻠﻴﻠﻰ ﻳﺒﺎﻉ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻭأﺑﻄﻞ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﺬﻯ ﻛﺎﻥ ﻳﺒﺎﻉ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻭﺻﺎﺭ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﻣﻦ ﻳﻮﻣﺌﺬ ) { ﻭﺍﻟﺠﻼﺑﺔ } أﺳﻢ ﻳﻄﻠﻖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺸﺘﻐﻠﻮﻥ ﺑﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺍﻟﺴﻮﺩ ، أﻣﺎ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺸﺘﻐﻠﻮﻥ ﺑﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺍﻟﺒﻴﺾ ﻓﻴﻌﺮﻓﻮﺍ { ﺑﺎﻟﻴﺴﺮﺟﻴﺔ } ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻟﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻷﺳﻮﺩ ﻭﻛﺎﻟﺘﺎﻥ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺑﺎﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﻭﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺑﺎﻟﺨﺮﺍﻃﻴﻦ ، ﻭﻗﺪ ﺗﺨﺼﺼﺖ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺑﺎﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﻓﻰ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻭﻣﻨﻬﺎ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺍﻟﺴﻮﺩ ، ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻣﻦ أﻏﻨﻰ ﻭأﺭﺑﺢ ﺍﻟﺼﻔﻘﺎﺕ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ ، ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻧﺖ أﺳﻮﺍﻕ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ﻣﺮﻛﺰﺍ ﻟﺘﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻷﺳﻮﺩ ﻣﻦ ﺩﺍﺧﻞ أﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﻭﺗﻮﺯﻳﻌﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺪﻥ ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ ﻓﻰ ﺍﻟﺸﺎﻡ ﻭﺍﻷﻧﺎﺿﻮﻝ ، ﻭﻛﺎﻥ أﺳﺘﻴﺮﺍﺩ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻳﻤﺜﻞ ﻧﺼﻒ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺍﺕ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ ﻣﻦ أﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ، ﻛﺎﻧﺖ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ ﻃﺎﺑﻘﻴﻦ ، ﻟﻢ ﻳﺘﺒﻘﻰ ﺍﻵﻥ ﻣﻨﻬﺎ ﺳﻮﻯ ﻃﺎﺑﻖ ﻭﺍﺣﺪ ﻭﺑﻬﺎ ﻋﺪﺓ ﺣﻮﺍﺻﻞ " أﻯ ﻣﺨﺎﺯﻥ " ﻟﺤﻔﻆ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ، ﻭﻟﻠﻮﻛﺎﻟﺔ ﺑﺎﺑﺎﻥ أﺣﺪﻫﻤﺎ ﻣﻦ ﺷﺎﺭﻉ ﺍﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﻭﺍﻵﺧﺮ ﻣﻦ ﺷﺎﺭﻉ ﺍﻟﺴﻜﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﻭﻳﺘﻮﺳﻂ ﺍﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ﺣﻮﺵ ﻛﺒﻴﺮ ، ﻳﺼﻒ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﺮﻕ ﺑﻮﺭﻧﺞ ﺣﻮﺵ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ( ﻭﻓﻰ ﺍﻟﺴﺎﺣﺔ ﺍﻟﻮﺳﻄﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺗﺠﻠﺲ ﺍﻟﻘﺮﻓﺼﺎﺀ ﺟﻤﺎﻋﺎﺕ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻷﺳﻮﺩ أﻏﻠﺒﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﻭﺗﺤﻴﻂ ﺑﺎﻟﺴﺎﺣﺔ ﻣﺴﺎﻛﻦ ﻋﺎﺩﻳﺔ ﻳﻘﻴﻢ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ ﻭأﻏﻠﺒﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ) ﻏﻴﺮ أﻥ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ﺑﺼﻔﺔ ﻋﺎﻣﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﺳﻴﺌﺔ ﻭﺗﻌﺎﻧﻰ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻣﻦ ﺍﻷﻫﻤﺎﻝ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﻨﻈﺎﻓﺔ ، ﻛﺬﻟﻚ ﻛﺎﻥ ﺣﺎﻝ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻟﻤﻮﺟﻮﺩ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ، ﻭﻓﻰ ﻋﺎﻡ 1235ﻫـ 1820ﻡ ﻗﺎﻡ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﺑﺄﺣﺘﻜﺎﺭ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﺓ ﻣﻊ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻭأﺳﺘﻮﻟﻰ ﻋﻠﻰ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺑﺸﺎﺭﻉ ﺍﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ، ﻭﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻛﺮ أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﻓﻰ ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ( أﺳﺘﻮﻟﻰ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﻋﻠﻰ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺍﻟﺘﻰ ﻳﺒﺎﻉ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻭﺍﻟﺠﻮﺍﺭﻯ ﺍﻟﺴﻮﺩ ﻭﻏﻴﺮﻫﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ﺍﻟﺘﻰ ﺗﺠﻠﺐ ﻣﻦ ﺑﻼﺩ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻛﺴﻦ ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻭﺭﻭﺍﻳﺎ ﺍﻟﻤﺎﺀ ﻭﺭﻳﺶ ﺍﻟﻨﻌﺎﻡ ﻭﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ ) ﻭﻟﻜﻦ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﻟﻐﻴﺖ أﺣﺘﻜﺎﺭﺍﺗﻪ أﺭﺟﻊ ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻋﻠﻴﻪ ، ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻋﺪﺩ ﺍﻟﻮﻛﺎﻻﺕ ﻗﺪ أزﺩﺍﺩ ﻭﻗﺪ أدﻯ ﺫﻟﻚ إﻟﻰ أﺻﺪﺍﺭ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ أﻣﺮﻩ ﺑﻨﻘﻞ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ إﻟﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺗﻘﻊ ﺑﺠﻮﺍﺭ ﺿﺮﻳﺢ ﻗﺎﻳﺘﺒﺎﻯ ﻋﻠﻰ ﻣﺸﺎﺭﻑ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ، ﻭﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻛﺮ أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﻓﻰ ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ( ﻭﻓﻰ 28 ﺭﺟﺐ ﻋﺎﻡ 1258ﻫـ 1842ﻡ ) أﺻﺪﺭ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ أﻣﺮﻩ ﺑﺄﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺑﻴﻊ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺑﺠﻬﺔ ﻗﺎﻳﺪ ﺑﻚ ﺑﺎﻟﻤﻜﺎﻥ ﺍﻟﺬﻯ ﺗﺨﺼﺺ ﻟﺬﻟﻚ ﻭﻻ ﻳﻜﻮﻥ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻳﻞ ﺣﺘﻰ ﻻ ﺗﺮﻯ ﺍﻷﺟﺎﻧﺐ أﻥ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺗﺴﻮﻕ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻓﻰ أزﻗﺔ ﻣﺼﺮ ﻭﺷﻮﺍﺭﻋﻬﺎ ﻭﺍﻷﺳﻮﺍﻕ ) ﻭﻓﻰ ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﻟﻤﻨﻊ ﻭإﺑﻄﺎﻝ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻕ ﺑﻤﺼﺮ ، ﺃﻣﺮ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺍﻟﺬﻯ ﺗﻮﻟﻰ ﻋﺮﺵ ﺍﻟﺒﻼﺩ ( 1280ﻫـ 1296ﻫـ ) ﺑﺎﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﺪﺧﻞ ﺍﻷﺭﺍﺿﻰ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﺤﺎﻕ ﻛﺒﺎﺭ ﺍﻟﺴﻦ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﺎﻟﺠﻬﺎﺩﻳﺔ ﻭﺻﻐﺎﺭﻫﻢ ﺑﻤﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﻤﺒﺘﺪﻳﺎﻥ ﺑﻌﺪ ﺗﻠﻘﻴﺤﻬﻢ ﺿﺪ ﺍﻟﺠﺪﺭﻯ ، إﻻ أﻥ ﻣﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﻤﺒﺘﺪﻳﺎﻥ ﺷﻜﺖ ﻣﻦ أﻥ ﺍﻟﺘﻼﻣﻴﺬ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﺍﻟﻤﻮﺟﻮﺩﻳﻦ ﺑﻬﺎ ﻟﻢ ﻳﻨﺘﺞ ﻣﻦ ﻭﺟﻮﺩﻫﻢ ﻓﻴﻬﺎ أﻳﺔ ﺛﻤﺮﺓ ﺭﻏﻢ ﺍﻷﻋﺘﻨﺎﺀ ﺑﻬﻢ ﻷﻥ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﻣﺘﻘﺪﻣﻮﻥ ﻓﻰ ﺍﻟﺴﻦ ﻭﺍﻟﺒﻌﺾ ﺍﻵﺧﺮ ﺻﻐﻴﺮﻭ ﺍﻟﺴﻦ ﻣﻦ ﺫﻭﻯ ﺍﻟﻌﺎﻫﺎﺕ ، ﻭﻣﻦ ﺛﻢ أﻣﺮ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺑﺄﺭﺳﺎﻝ ﺍﻟﻀﻌﺎﻑ ﻣﻨﻬﻢ إﻟﻰ ﻓﺮﻗﺔ ﺍﻟﺘﻼﻣﺬﺓ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺘﻌﻠﻤﻮﻥ ﺍﻟﺤﺮﻑ ﻭﺍﻟﺼﻨﺎﺋﻊ ﻭﺍﻷﺻﺤﺎﺀ إﻟﻰ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩﻳﺔ ، ﻭﻓﻰ ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ ﻣﻦ أﻏﺴﻄﺲ ﻋﺎﻡ 1877ﻡ 1294/ﻫـ ﻗﺎﻡ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺑﺘﻮﻗﻴﻊ أﺗﻔﺎﻕ إﻟﻐﺎﺀ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺑﻴﻦ ﻣﺼﺮ ﻭإﻧﺠﻠﺘﺮﺍ ، ﻭﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻛﺮ أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﻓﻰ ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ( ﻻ ﻳﺨﻔﺎﻛﻢ أﺗﺠﺎﻩ أﻓﻜﺎﺭﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺪﻭﺍﻡ ﻭﺍﻷﺳﺘﻤﺮﺍﺭ ﻟﻤﻨﻊ ﻭإﺑﻄﺎﻝ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻟﺘﻰ ﻫﻰ ﻋﺒﺎﺭﺓ ﻋﻦ أﺳﺘﺮﻗﺎﻕ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻰ ﺑﺄﻯ ﺻﻮﺭﺓ ﻛﺎﻧﺖ ، ﻭﻟﺬﺍ ﻛﺎﻥ ﺗﻌﺎﻭﻧﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﻔﺨﻴﻤﺔ ﺍﻷﻧﻜﻠﻴﺰﻳﺔ ﻋﻠﻰ إﻧﺠﺎﺯ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺮﺽ ﻭﺗﺮﺗﻴﺐ ﻗﻠﻢ ﻣﺨﺼﻮﺹ ﻟﻌﺘﻖ ﻫﺆﻻﺀ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ )
    ● ﺍﻟﻤﺼﺎﺩﺭ
    1- ﺑﺪﺍﺋﻊ ﺍﻟﺰﻫﻮﺭ أﺑﻦ إﻳﺎﺱ ﺍﻟﺤﻨﻔﻰ ﺝ 4 ﺹ 404
    2- ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻷﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻓﻰ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ﺩ / ﺳﻤﻴﺮ ﻋﻤﺮ إبرﺍﻫﻴﻢ ﺹ 66 ،67
    3- ﺍﻟﻌﺎﺋﻠﺔ ﻭﺍﻟﺜﺮﻭﺓ " ﺍﻟﺒﻴﻮﺕ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻴﺔ ﻓﻰ ﻣﺼﺮ ﺍﻟﻌﺜﻤﺎﻧﻴﺔ " ﺩ / ﺣﺴﺎﻡ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻤﻌﻄﻰ ﺹ .224
    4- ﺍﻟﺨﻄﻂ ﺍﻟﺘﻮﻓﻘﻴﻘﻴﺔ ﺝ2 ﺹ 246
    5- ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ / أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﺝ2 ﺹ 286 ، 518 +
    ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ﺝ3 ﺹ 1505
    6- ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻓﻰ ﻣﺼﺮ ﻋﺼﺮ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ / أﺣﻤﺪ ﻋﺰﺕ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﺝ3 ﺹ 174 )
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 03:30 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    ملحوظة :ابن إياس المؤرخ المصري الذي اشار لخبر وكالة الجلابة ولد في القاهرة سنة 1448م وتوفي بها سنة 1523م

    يعني هذه الكلمة مستخدمة قبل سلطنة الفونج و هي المملكة التي راجت فيها التجارة الداخلية و الخارجية و من بينها تجارة الرقيق...
    و تجارة الرقيق العالمية بدأت تقريبا بعد اكتشاف العالم الجديد في حوالي الالعقد الأخير من القرن الخامس عشر...
    فذلك يعني استنتاجا و الله أعلم أن تلك الكلمة كانت معروفة في تلك الأيام..مع بداية ورورد قوافل الرقيق من دارفور و سنار و الحبشة.

    خاصة أن الاسم يطلقه المتلقون للتجارة المجلوبة و ليس الجالبون للتجارة...
    لذلك أميل إلى أن الكلمة نشأت في مصر أولا ثم جاءت إلينا مع التجار أنفسهم..
    مع ملاحظة أن الكلمة أصلها عربي.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 03:33 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    مزيد من التوثيق:
    تحولت مدينة قنا وغيرها من المدن المحيطة بها، مثل قوص وفرشوط ونقادة، شيئًا فشيئًا إلى أهم مراكز التجارة الخارجية في مصر. وصوّر المؤرخ فريد لوسون (Fred Lawson) هذا الوضع قائلاً:
    "شكلت العديد من مدن الصعيد قواعد لشبكات التجارة تلك في نهاية القرن [الثامن عشر]. ومن المفترض جدلًا أن قنا كانت أهمهم على الإطلاق، إذ مثلت مركزًا ضخمًا لشحن السفن على نهر النيل في منتصف المسافة تقريبًا بين جرجا عاصمة المديرية والأقصر العاصمة الفرعونية. تميز المركز التجاري القديم في قوص أيضًا بنشاطه في تجارة الغلال والملابس بمنطقة البحر الأحمر في تسعينيات القرن الثامن عشر، على حين احتفظت فرشوط ونقادة بالعلاقات التجارية مع بلاد الحجاز.. ويقتضي ذكر السودان أن نضع في الاعتبار ثاني أكبر الشبكات التجارية التي كانت قنا جزءًا منها في نهاية القرن الثامن عشر وبدايات القرن التاسع عشر، وهي شبكة التجارة بين سنار ودارفور والحبشة والجنوب، مع القاهرة وأوروبا في الشمال. توسعت هذه الشبكة لتضم مناطق ممتدة من الأرض، وتعاملت في مختلف أنواع السلع".

    ما انتعشت تجارة شرق أفريقيا في فرشوط التي كانت محط الرحال الأخير لتجارة "درب الجلابة"، والقوافل القادمة من مملكة سنار السودانية المحملة بالعبيد والعاج وغيرهما. ومرة أخرى، كانت إسطنبول مقصدًا رئيسًا لهذه البضائع
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 03:36 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    و قد ورد في
    (البيان والإعراب عما بأرض مصر من الأعراب
    المؤلف : المقريزي عن الهوارة :
    الهوارة: تدفقت قبائل الهوارة على صعيد مصر الأعلى في نهاية مرحلة الأحلاف، ودخلت منهم موجات في السودان منذ ذلك الحين إلى عهد قريب. والهوارة الذين يعيشون الآن في شمال السودان هم بقايا هوارة مصر. والشواهد على ذلك ناطقة، ذكر بعضها ما كما يكل. ويروي هوارة السودان أنهم نزحوا من صعيد مصر، من منطقة إسنا. وهم في معظمهم بدو رحل، وقليل منهم يستقرون على ضفاف النيل في دنقلة. وفي فصل الأمطار ينتقل الهواوير الرحل بقطعانهم إلى الغرب، ويرعون مع الكبابيش من وادي الكلب إلى حدود دارفور، ثم يعودون إلى الشرق في فصل الجفاف. وهناك قسم آخر من الهوارة، يقيمون الآن بالقرب من الأبيض، في كردفان، حول خمى وأم دليكة وغيرهما. ويروون " أنهم بطن من قبيلة الهواوير، وأن أجدادهم عاشوا في صعيد مصر، وأنهم كانوا بيض الألوان، وأول من قدم منهم إلى الجنوب ونزل كردفان، رجل اسمه الحاج عيسى ود محمد ود منصور، كان تاجرا جوالا، من منفلوط، بالقرب من أسيوط، فرحل إلى كردفان، وتبعه آخرون من تجار هوارة، وتجمعت منهم طائفة ممن هاجروا من مصر، فسموا " جلابة هوارة " " ولقى الجيل الأول من هؤلاء بعد الحاج عيسى بعض المتاعب في كردفان، فعزموا على الرحيل إلى مصر بزعامة ابن الحاج عيسى واسمه " الحاج محمد أبو مِنانة " . وبعد أن قطعوا شوطاً في رحلتهم، استغرق يوماً كاملا، بلغوا قرية " دوم الخاتراب " بالقرب من " شريم " حيث لقيهم أهل المنطقة وأقنعوهم بالبقاء معهم، وولوا الشيخ محمد فقيهاً " بلغتهم:فكي " لقريتهم. وبعد وفاة الحاج محمد، رجع قومه إلى خُمى وبقوا فيها. وقد ظهرت بعض الفوارق في السحنة بين بدو الهوارة وجلابة الهوارة، على مر الزمن، فقد كان جلابة الهوارة أكثر امتزاجاً بالعناصر الزنجية من أقربائهم البدو
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2019, 03:57 PM

علي عبدالوهاب عثمان
<aعلي عبدالوهاب عثمان
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 3880

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الحبيب محمد عبدالله .. تحياتي ..
    بوست توثيقي مرجعية
    معلومات في غاية الأهمية
    لا بد من القراءة أكثر من مرة قبل ابداء الرأي
    لأن الكلام موثق ..

    يا سلام يا الحبيب محمد ملأت لنا الفارغ بكلام درر


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 04:52 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: علي عبدالوهاب عثمان)

    مما اوردت اعلاه يتضح أن كلمة جلابة موجودة و مستخدمة في مصر ‏على نطاق واسع..إن لم يكن أصلا هي مصدر التسمية، و هو الراجح..‏
    المهم في الأمر ان كلمة جلابة نفسها و بمفهومها المتعلق بجلب السلع ‏و البضائع كالنت تستخدم بل و شائعة مصر......
    .....حيث كانت تعني أكثر ما تعني جلابة ‏دارفور...
    .............................(حيث ذكرت المصادر التاريخية أن حجم القوافل القادمة من ‏دارفور أكبر بكثير من قافلة سنار...
    ....................لدرجة أن القافلة كانت تمكث عاما ‏كاملا لكثرة بضائعها و سلعها )..‏
    حتى ذلك الوقت لم تكن كلمة جلابة كلمة معيبة أو كلمة تدخل ضمن خانة ‏التحقير و الازدراء و الاتهام بالخداع و الاستغلال...‏
    فمتى انقلبت الأمور لتعني العكس؟؟
    إن ما يهمنا هنا هم الجلابة المحليين... المفترى عليهم..
    ........................و الذين ‏أصبحوا مطية و هدفا لرهانات سياسية مستندة على تفسيرات جهوية و ‏تأويلات عصرية...‏
    أنا هنا لا ادافع هنا عن الجلابة باعتباري جزء منهم...و لكن احاول كشف الحقائق المخفية و المنطق الذي يستند عليه أصحاب الرهانات اللاوطنية.
    سنواصل متى ما توفر الوقت و اعتدل المزاج.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 06:14 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سلام محمد عبد الله الحسين والجميع

    توقفت عند هاتين الفقرتين

    Quote: ¤ أما فى عهد إسماعيل فقد أعتزم اﻹنضمام إلى حركة العاملين على تحرير الرقيق فى أنحاء العالم ، وأن يكتسب ثناء الإنسانية فى مقاومة تجارة الرقيق ، فأخذت الحركة بعداً جديداً إلى جانب محاربة تجارة الرقيق ، وهو العمل على تحرير الرقيق وإبطال الرق نفسه .
    - وسار إسماعيل بالحركة المناهضة للرق فى خطين متوازيين ، هما محاربة تجارة الرقيق ، وتحرير الرقيق من البيوت والعائلات ، على أن إسماعيل قد واجه معارضة شديدة وتعنتا من رجال الدين والمال والأثرياء وملاك الرقيق أنفسهم فى مصر ، وكانوا « ينظرون إلى محاولات إبطال الرق على أنها تحدٍّ وتعدٍّ على الشريعة الإسلامية والعرف السائد » .


    وتذكرت الوثائق التي وضعها محمد ابراهيم نقد في كتابه "علاقات الرق في المجتمع السوداني" وكيف أن رجال الدين في بدايات الحكم الثنائي الانجليزي المصري كانوا يقاومون سياسة إبطال الرق وتحرير الرقيق. لقد كتبت في بوستات سابقة عن هذا الموضوع، مثل هذا
    جواري وإماء.. سراري و"زوجات أو مستولدات".. وثائق بين الأزمان..جواري وإماء.. سراري و"زوجات أو مستولدات".. وثائق بين الأزمان..

    وهذه واحدة من الوثائق المنقولة من كتاب الأستاذ نقد:

    Quote: Quote: وثيقة 17
    C.S. 60/1/3
    محكمة عموم السودان الشرعية
    نمرة تشريع ــ 17 ــ 1 ــ 1925 سري
    تحريراً بالخرطوم في 14 فبراير سنة 1925
    جناب سكرتير قضائي حكومة السودان المحترم

    بالإشارة إلى كتابكم نمرة ــ إدارة ــ 896 ــ 12 المؤرخ 8 فبراير الجاري أرى في هذه البلاد التي قد استحكمت فيها عادة الاسترقاق واستخدام الرقيق، أن الأنفع والمفيد في الأمر لتحقيق رغبة الحكومة في إلغاء الرق فيها أن يُسار إلى ذلك بالهوينا .. إلى ذلك فعليا، بالقدر الممكن حتى يأتي الوقت الذي يزول فيه الرق وآثاره.

    أنا أعرف من الناس من يألم لبعض التصرف الحكومي فيما بينه وبين رقيقه، فإصدار المنشور الآن يزيد هذه الآلام ويضاعفها ويجعلها أكثر شيوعاً..

    نحن نستطيع أن نبني كثيراً من أعمالنا على اعتبار الإنسان حراً في أعماله وتصرفاته، وهكذا جرينا في العهد الماضي، فأصدر المنشور الشرعي نمرة 7 غير معترف بالرق في الإرث، فصار يورث الزوجة والزوج والقريب ولو ادُّعي أنهم أرقاء.. مع أن الرق الشرعي مانع من الإرث، فلا يرث الرقيق ولا يورث. وهكذا في بعض القضايا التي تحمل فيها صاحباتها أوراق الحرية من الإدارة لا تجعل للسيد سبيلاً عليها بل وبدون أن تكون بيدها هذه الورقة إذا طلبها السيد لطاعته لا تقبل المحاكم الشرعية منه هذه الدعوى طبقا للمنشور الشرعي نمرة 2. [خارج النص: سأورد المنشور رقم 2 لاحقا].. لكن من الأمور ما قد يعتبر فيها حكم الحرية ضاراً.. ولنضرب مثلاً لذلك دعوى السيد نسب أولاد جاريته أنهم أبناؤه، تعترف الجارية أنها أمة لسيدها وتجحد أن الأولاد منه. وحكم الشرع في ذلك ثبوت نسب الأولاد من السيد بمجرد الدعوة منه، وبه يكونون أحراراً وورثة في السيد. هذا باعتباره أباً لهم وتصير أمهم بعد وفاة السيد حرة لا تُملّك لأحد بعده.. هذا حكم تفهمه الناس وهو في صالح الأولاد وفي صالح الأمة نفسها. فلو اعتبرناها حرة أصلية كالمطلوب الآن، لا تُقبل دعوى الرجل هذا أنه سيدها ولا تُقبل دعواه بنوة الأولاد منه حتى يبين أنه تزوجها واستولدها إياهم على فراش الزوجية وهو ما لم يكن وما قد يعتقد القاضي كذبه فإن رضيه لإثبات النسب فكأنما حملنا الناس على الكذب وقبلناه منهم وجاريناهم عليه وإن رفضنا دعوته هذه كلها أصبح الأولاد ضايعين لا أصل لهم يرجعون إليه. وبهذا تضيع أنساب كثيرة في البلد قد يترتب على ضياعها فساد كثير. فنحن نعلم مقدار ثمرات ثبوت النسب في المجتمع الإنساني، وبمقدار هذه الفوائد تكون مضار أفراد لا أنساب لهم. أنظر، كم يكون مقدار ألم السيد الذي في واقع أمره تسرى هذه الجارية واستولدها أولادها إذا لم تقبل منه دعوى النسب وأبعد منه أولاده وأبعدوا عنه وسُلموا لجارية لا يُدرى مقدار استقامتها في سيرها واستطاعتها القيام بتربية هؤلاء الأولاد، وقد تسير بهم في طريق الفساد.

    مثل هذا دعاوى الزوجية، فامرأة يزوجها سيدها فتقبل ذلك ويدخل بها الزوج ويستولدها أولاداً ـ ولغضب من زوجها تذهب فتحصل على ورقة الحرية، فهل يصح أن نعتبر أن حصولها على هذه الورقة دافع لهذا العقد الذي لما حصل حصل صحيحاً نافذاً لا شئ فيه؟ وكم يكون في هذا من الفساد والآثار السيئة إذا ذهبت امرأة كهذه ذات زوج شرعي فتزوجت آخر وعاشت بالفساد والآثار السيئة إذا ذهبت امرأة كهذه ذات زوج شرعي فتزوجت آخر وعاشت بالفساد ولا يستطيع زوجها كبح جماحها أو أخذها من زوجها الثاني الذي هو في نظر الناس وقد يكون في نظر الشرع أيضا ليس بزوج شرعي. ومن الأدهى أن يفهم الناس أن الحكومة أو القضاء الشرعي يساعدان على تمكين رجل ليس بزوج شرعي من امرأة ويمنع الزوج الشرعي.

    وعلى هذا النحو بعض أنواع المسائل التي للرق علاقة بها وهي من اختصاص المحاكم الشرعية، ولهذا أفضل تفادياً عن هذه النتائج الخطرة أن نسير في محو الرق وآثاره بالقدر الممكن الذي تسمح به الظروف والأحوال. وهكذا فعلنا في بعض قراراتنا وبعض إجاباتنا للمحاكم كما تجدونه في صورة المكاتبات طيه.

    قاضي قضاة السودان.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 08:39 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    الأخ ياسر
    شكرا لمشاركاتك الفعالة و مساهمتك القيمة..
    و هذه الجزئية التي أوردتها تلقي الضوء على جانب مهم قد يكون مخفي أو لا يُلقى إليه بالاً...
    في الحقيقة لما الإنسان يقلرأ عن الرق و حياة المسترقين و اساليب حياتهم يدرك إلى أي حد يمكن للإنسان أن ينزلق
    في مزالق الشر و البغي و الظلم دون أن يطرف له عين ..بل يخلق المبررات لذلك...
    سبحان الله
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 10:28 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    شكرا لك يا محمد عبدالله

    هذا هو منشور قاضي القضاة في عام 1902 في أوائل حكم الاستعمار الثنائي ويظهر فيه، كما في المنشور السابق، تأثير الفقه الأزهري:

    Quote:
    منشور من قاضي القضاة
    منشور رقم 2
    ترجمة عن النسخة الإنجليزية
    لاحظت أن العديد من المحاكم الشرعية، ليست دقيقة في سماع القضايا التي يدعي فيها رجل أن أمته زوجة له، أو أنه رُزق منها بولد.

    وكثيرا ما تصدر الأحكام قبل استكمال التحريات اللازمة، مما أدى إلى تكاثر مثل هذه القضايا وتكاثرا احتمال نقضها. وتفادياً للنقض أو الإلغاء بالنسبة لتلك الأحكام، يجب الاسترشاد بالموجهات التالية:

    أولا: على كل رجل يدعي أمته زوجة له، أن يبرز الدليل الذي يثبت أنها مُعتقة وأن الزواج تم بعقد شرعي، وعليه أن يثبت مقدار مقدم الصداق ومتأخره، وأن يقدم الوثائق التي تدعم دعواه. وفي حالة اقتناع المحكمة بصدق دعواه، تصدر حكمها بصحة زواجه، وتصدر أمرها بحقه في معايشتها، شريطة أن يحسن معاملتها. وتقدر المحكمة مقدار تكاليف المعيشة والكسوة وفق أحكام الشريعة.

    ثانيا: في حالة ادعاء الرجل طفلا من أمته، ذكراً أم أنثى، وتقدمه بطلب لحضانته، بحجة أن الأم خرجت عن طاعته، على المحكمة بعد التحريات الدقيقة والشاملة لإثبات صحة هذه الدعوى، أن تصدر أمرها بأخذ الطفل من أمه وتسليمه لوالده، إذا أصرت الأمة على خروجها عن طاعة سيدها.

    ويجب تسجيل هذه التحريات في محضر الجلسة تسجيلاً كاملاً شاملاً لمتابعتها إذا دعت الضرورة.

    إمضاء
    قاضي القضاة:
    سبتمبر 1902
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 01:36 PM

Ali Alkanzi
<aAli Alkanzi
تاريخ التسجيل: 03-21-2017
مجموع المشاركات: 4944

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    هل كلمة (جلابة)
    اتت وصفا للابسي الجلباب؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 02:01 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Ali Alkanzi)

    Quote: الجلباب هو ثوب أوسع من الخمار دون الرداء تغطي به المرأة رأسها وصدرها. وقيل هو ثوب واسع دون الملحفة تلبسه المرأة. وقيل هو الملحفة. ظهر عند الفرس كلباس رسمي لأعضاء حرس الإمبراطور ولباس الغنة القدماء .
    جزء من سلسلة مقالات حول
    الثقافة الإسلامية
    COLLECTIE TROPENMUSEUM Getekende Islamitische geloofsbelijdenis TMnr 674-856.jpg


    بوابة الإسلام

    عنت

    قالت جنوب أخت عمرو ذي الكلب ترثيه:
    تمشي النسور إليه وهي لاهية[1] مشي العذارى عليهن الجلابيب

    وقيل عن الجلباب: هو ماتغطي به المرأة الثياب من فوق كالملحفة، وقيل هو الخمار. وفي حديث أم عطية: «لِتُلبِسها صاحبتها من جلبابها» أي لحافها، وهذا يدل على أن الجلباب كبير يكفي اثنتين. وقد تَجَلْبَبَ. وقيل في وصف الشيب:
    حتى اكتسى الرأس قناعا أشهبا أكره جلباب لمن تجلببا

    وفي التنزيل:«يُدْنينَ عليهِنَّ من جلابيبهن». قال ابن السكيت: قالت ليلى العامرية: الجلباب الخمار، وقيل: جلباب المرأة مُلاءَتُها التي تشتمل بها، واحدها جلباب وجمعها جلابيب. وفي حديث علي: "من أحبنا أهل البيت فليعد للفقر جلبابا". وقال ابن الأعرابي: الجلباب هو الإزار. قال: ومعنى قوله: "فليعد للفقر" يريد لفقر الآخرة أو نحو ذلك. وقال الأزهري عن قول ابن الأعرابي: «الجلباب هو الإزار»، أنه لم يرد به إزار الحقو، ولكنه أراد إزارا يشتمل به فيُجَلِّل جميع الجسد، وكذلك إزار الليل، وهو الثوب السابغ الذي يشتمل به النائم فيغطي جسده كله. وقيل هو كالمِقْنعة تغطي به المرأة رأسها وظهرها وصدرها، والجمع جلابيب.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2019, 08:12 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    شكرا يا ياسر
    اثريت الموضوع...الموضوع اصلا لا يتوقف على الكلمة او اصلها
    و لكنه يحمل في باطنه العديد من الموضوعات
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2019, 06:07 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الكلمة هي عربية فصيحة..

    ولذلك ما من داعٍ لاستيرادها من مصر،

    أو أن تقوم مصر بتصديرها إلينا...

    لو كانت الكلمة من إبداع العامية المصرية ، يمكن أن يصح افتراض ورودها من مصر.

    في عامية كبوشية مثلا ، لا نستعملها،

    لكن في المسيرية مثلا فإنها شائعة الاستعمال، كما حدثني صديق مسيري اطّلع على الموضوع.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2019, 07:49 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    الأخ اسامة
    أتفق معك فيما قلت...‏
    أنا قلت لربما...و لم أجزم...‏
    ثم أن ذلك ليس أساس الموضوع بالنسبة لي...لا المعنى و لا من أين جاءت...‏
    فالكلمة عندنا دارجة و معروفة...‏
    الموضوع أساسا بالنسبة لي منطلق لتفريعات أخرى..‏
    ‏- بعدين كونه جاء من مصر فليس ذلك بغريب فكثير من الكلمات ترد إلينا من مصر و تدخل في قاموس الاستعمال ‏عندنا...
    و ليس هنا مقاما للحصر...و لكن يمكن أن يكون في بوست منفصل..‏
    المهم الكلمة مستعملة عندنا سواء جاءت من مصر أم لا...‏
    القصد البعيد هو كيف تحورت الكلمة من معناها النفعي و المفيد ذو الخلفية المهنية ليصبح مدلولا سياسيا بامتياز ‏
    و مشحونا بحمولة بكل السوءات الإخلاقية و السلوكية الممكنة..‏
    تحياتي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2019, 09:09 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 33745

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سلام يا محمد عبد الله

    بالرغم من عدم أهمية إن كان الكلمة جاءتنا من مصر أم لا، إلا أن مداخلتك التالية قد وضعت النقاط فوق الحروف:

    Quote: ملحوظة :ابن إياس المؤرخ المصري الذي اشار لخبر وكالة الجلابة ولد في القاهرة سنة 1448م وتوفي بها سنة 1523م

    يعني هذه الكلمة مستخدمة قبل سلطنة الفونج و هي المملكة التي راجت فيها التجارة الداخلية و الخارجية و من بينها تجارة الرقيق...
    و تجارة الرقيق العالمية بدأت تقريبا بعد اكتشاف العالم الجديد في حوالي الالعقد الأخير من القرن الخامس عشر...
    فذلك يعني استنتاجا و الله أعلم أن تلك الكلمة كانت معروفة في تلك الأيام..مع بداية ورورد قوافل الرقيق من دارفور و سنار و الحبشة.

    خاصة أن الاسم يطلقه المتلقون للتجارة المجلوبة و ليس الجالبون للتجارة...
    لذلك أميل إلى أن الكلمة نشأت في مصر أولا ثم جاءت إلينا مع التجار أنفسهم..
    مع ملاحظة أن الكلمة أصلها عربي.


    وذلك على ضوء هذه الوثيقة التاريخية الهامة:

    Quote: وكاﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ .. شاﺭﻉ ﺍﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﺑﺎﻷﺯﻫﺮ
    ﻣﻨﺸﺊ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺴﻮﻕ .. ﻫﻮ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﺍﻟﻤﻤﻠﻮﻛﻰ قنصوﻩ ﺍﻟﻐﻮﺭﻯ ، ﻳﺬﻛﺮ أﺑﻦ ﺍﻳﺎﺱ ﺍﻟﺤﻨﻔﻰ ﻓﻰ ﺑﺪﺍﺋﻊ ﺍﻟﺰﻫﻮﺭ ﻓﻰ ﻭﻗﺎﺋﻊ ﺍﻟﺪﻫﻮﺭ ﻓﻰ ﺣﻮﺍﺩﺙ ﺷﻬﺮ ﺷﻮﺍﻝ ﻋﺎﻡ 920ﻫـ ( ﻭﻓﻴﻪ ﺃنشئ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﺍﻟﻐﻮﺭﻯ ﺳﻮﻗﺎ ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﺧﺎﻥ ﺍﻟﺨﻠﻴﻠﻰ ﻳﺒﺎﻉ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻭأﺑﻄﻞ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﺬﻯ ﻛﺎﻥ ﻳﺒﺎﻉ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻭﺻﺎﺭ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﻣﻦ ﻳﻮﻣﺌﺬ ) { ﻭﺍﻟﺠﻼﺑﺔ } أﺳﻢ ﻳﻄﻠﻖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺸﺘﻐﻠﻮﻥ ﺑﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺍﻟﺴﻮﺩ ، أﻣﺎ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺸﺘﻐﻠﻮﻥ ﺑﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺍﻟﺒﻴﺾ ﻓﻴﻌﺮﻓﻮﺍ { ﺑﺎﻟﻴﺴﺮﺟﻴﺔ } ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻟﺘﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻷﺳﻮﺩ ﻭﻛﺎﻟﺘﺎﻥ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺑﺎﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﻭﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺑﺎﻟﺨﺮﺍﻃﻴﻦ ، ﻭﻗﺪ ﺗﺨﺼﺼﺖ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺑﺎﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﻓﻰ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻭﻣﻨﻬﺎ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺍﻟﺴﻮﺩ ، ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻣﻦ أﻏﻨﻰ ﻭأﺭﺑﺢ ﺍﻟﺼﻔﻘﺎﺕ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ ، ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻧﺖ أﺳﻮﺍﻕ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ﻣﺮﻛﺰﺍ ﻟﺘﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻷﺳﻮﺩ ﻣﻦ ﺩﺍﺧﻞ أﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﻭﺗﻮﺯﻳﻌﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺪﻥ ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ ﻓﻰ ﺍﻟﺸﺎﻡ ﻭﺍﻷﻧﺎﺿﻮﻝ ، ﻭﻛﺎﻥ أﺳﺘﻴﺮﺍﺩ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻳﻤﺜﻞ ﻧﺼﻒ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺍﺕ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ ﻣﻦ أﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ، ﻛﺎﻧﺖ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ ﻃﺎﺑﻘﻴﻦ ، ﻟﻢ ﻳﺘﺒﻘﻰ ﺍﻵﻥ ﻣﻨﻬﺎ ﺳﻮﻯ ﻃﺎﺑﻖ ﻭﺍﺣﺪ ﻭﺑﻬﺎ ﻋﺪﺓ ﺣﻮﺍﺻﻞ " أﻯ ﻣﺨﺎﺯﻥ " ﻟﺤﻔﻆ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ، ﻭﻟﻠﻮﻛﺎﻟﺔ ﺑﺎﺑﺎﻥ أﺣﺪﻫﻤﺎ ﻣﻦ ﺷﺎﺭﻉ ﺍﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ﻭﺍﻵﺧﺮ ﻣﻦ ﺷﺎﺭﻉ ﺍﻟﺴﻜﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﻭﻳﺘﻮﺳﻂ ﺍﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ﺣﻮﺵ ﻛﺒﻴﺮ ، ﻳﺼﻒ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﺮﻕ ﺑﻮﺭﻧﺞ ﺣﻮﺵ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ( ﻭﻓﻰ ﺍﻟﺴﺎﺣﺔ ﺍﻟﻮﺳﻄﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺗﺠﻠﺲ ﺍﻟﻘﺮﻓﺼﺎﺀ ﺟﻤﺎﻋﺎﺕ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻷﺳﻮﺩ أﻏﻠﺒﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﻭﺗﺤﻴﻂ ﺑﺎﻟﺴﺎﺣﺔ ﻣﺴﺎﻛﻦ ﻋﺎﺩﻳﺔ ﻳﻘﻴﻢ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ ﻭأﻏﻠﺒﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ) ﻏﻴﺮ أﻥ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ﺑﺼﻔﺔ ﻋﺎﻣﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﺳﻴﺌﺔ ﻭﺗﻌﺎﻧﻰ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻣﻦ ﺍﻷﻫﻤﺎﻝ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﻨﻈﺎﻓﺔ ، ﻛﺬﻟﻚ ﻛﺎﻥ ﺣﺎﻝ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻟﻤﻮﺟﻮﺩ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻟﺔ ، ﻭﻓﻰ ﻋﺎﻡ 1235ﻫـ 1820ﻡ ﻗﺎﻡ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﺑﺄﺣﺘﻜﺎﺭ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﺓ ﻣﻊ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻭأﺳﺘﻮﻟﻰ ﻋﻠﻰ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺑﺸﺎﺭﻉ ﺍﻟﺼﻨﺎﺩﻗﻴﺔ ، ﻭﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻛﺮ أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﻓﻰ ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ( أﺳﺘﻮﻟﻰ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﻋﻠﻰ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺍﻟﺘﻰ ﻳﺒﺎﻉ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻭﺍﻟﺠﻮﺍﺭﻯ ﺍﻟﺴﻮﺩ ﻭﻏﻴﺮﻫﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ﺍﻟﺘﻰ ﺗﺠﻠﺐ ﻣﻦ ﺑﻼﺩ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻛﺴﻦ ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻭﺭﻭﺍﻳﺎ ﺍﻟﻤﺎﺀ ﻭﺭﻳﺶ ﺍﻟﻨﻌﺎﻡ ﻭﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ ) ﻭﻟﻜﻦ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﻟﻐﻴﺖ أﺣﺘﻜﺎﺭﺍﺗﻪ أﺭﺟﻊ ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻋﻠﻴﻪ ، ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻋﺪﺩ ﺍﻟﻮﻛﺎﻻﺕ ﻗﺪ أزﺩﺍﺩ ﻭﻗﺪ أدﻯ ﺫﻟﻚ إﻟﻰ أﺻﺪﺍﺭ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ أﻣﺮﻩ ﺑﻨﻘﻞ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ إﻟﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺗﻘﻊ ﺑﺠﻮﺍﺭ ﺿﺮﻳﺢ ﻗﺎﻳﺘﺒﺎﻯ ﻋﻠﻰ ﻣﺸﺎﺭﻑ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ، ﻭﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻛﺮ أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﻓﻰ ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ( ﻭﻓﻰ 28 ﺭﺟﺐ ﻋﺎﻡ 1258ﻫـ 1842ﻡ ) أﺻﺪﺭ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻰ أﻣﺮﻩ ﺑﺄﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺑﻴﻊ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺑﺠﻬﺔ ﻗﺎﻳﺪ ﺑﻚ ﺑﺎﻟﻤﻜﺎﻥ ﺍﻟﺬﻯ ﺗﺨﺼﺺ ﻟﺬﻟﻚ ﻭﻻ ﻳﻜﻮﻥ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎﻳﻞ ﺣﺘﻰ ﻻ ﺗﺮﻯ ﺍﻷﺟﺎﻧﺐ أﻥ ﺍﻟﺠﻼﺑﺔ ﺗﺴﻮﻕ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻓﻰ أزﻗﺔ ﻣﺼﺮ ﻭﺷﻮﺍﺭﻋﻬﺎ ﻭﺍﻷﺳﻮﺍﻕ ) ﻭﻓﻰ ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﻟﻤﻨﻊ ﻭإﺑﻄﺎﻝ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻕ ﺑﻤﺼﺮ ، ﺃﻣﺮ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺍﻟﺬﻯ ﺗﻮﻟﻰ ﻋﺮﺵ ﺍﻟﺒﻼﺩ ( 1280ﻫـ 1296ﻫـ ) ﺑﺎﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﺪﺧﻞ ﺍﻷﺭﺍﺿﻰ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﺤﺎﻕ ﻛﺒﺎﺭ ﺍﻟﺴﻦ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﺎﻟﺠﻬﺎﺩﻳﺔ ﻭﺻﻐﺎﺭﻫﻢ ﺑﻤﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﻤﺒﺘﺪﻳﺎﻥ ﺑﻌﺪ ﺗﻠﻘﻴﺤﻬﻢ ﺿﺪ ﺍﻟﺠﺪﺭﻯ ، إﻻ أﻥ ﻣﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﻤﺒﺘﺪﻳﺎﻥ ﺷﻜﺖ ﻣﻦ أﻥ ﺍﻟﺘﻼﻣﻴﺬ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﺍﻟﻤﻮﺟﻮﺩﻳﻦ ﺑﻬﺎ ﻟﻢ ﻳﻨﺘﺞ ﻣﻦ ﻭﺟﻮﺩﻫﻢ ﻓﻴﻬﺎ أﻳﺔ ﺛﻤﺮﺓ ﺭﻏﻢ ﺍﻷﻋﺘﻨﺎﺀ ﺑﻬﻢ ﻷﻥ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﻣﺘﻘﺪﻣﻮﻥ ﻓﻰ ﺍﻟﺴﻦ ﻭﺍﻟﺒﻌﺾ ﺍﻵﺧﺮ ﺻﻐﻴﺮﻭ ﺍﻟﺴﻦ ﻣﻦ ﺫﻭﻯ ﺍﻟﻌﺎﻫﺎﺕ ، ﻭﻣﻦ ﺛﻢ أﻣﺮ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺑﺄﺭﺳﺎﻝ ﺍﻟﻀﻌﺎﻑ ﻣﻨﻬﻢ إﻟﻰ ﻓﺮﻗﺔ ﺍﻟﺘﻼﻣﺬﺓ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺘﻌﻠﻤﻮﻥ ﺍﻟﺤﺮﻑ ﻭﺍﻟﺼﻨﺎﺋﻊ ﻭﺍﻷﺻﺤﺎﺀ إﻟﻰ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩﻳﺔ ، ﻭﻓﻰ ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ ﻣﻦ أﻏﺴﻄﺲ ﻋﺎﻡ 1877ﻡ 1294/ﻫـ ﻗﺎﻡ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺑﺘﻮﻗﻴﻊ أﺗﻔﺎﻕ إﻟﻐﺎﺀ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﺑﻴﻦ ﻣﺼﺮ ﻭإﻧﺠﻠﺘﺮﺍ ، ﻭﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻛﺮ أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﻓﻰ ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ( ﻻ ﻳﺨﻔﺎﻛﻢ أﺗﺠﺎﻩ أﻓﻜﺎﺭﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺪﻭﺍﻡ ﻭﺍﻷﺳﺘﻤﺮﺍﺭ ﻟﻤﻨﻊ ﻭإﺑﻄﺎﻝ ﺗﺠﺎﺭﺓ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﺍﻟﺘﻰ ﻫﻰ ﻋﺒﺎﺭﺓ ﻋﻦ أﺳﺘﺮﻗﺎﻕ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻰ ﺑﺄﻯ ﺻﻮﺭﺓ ﻛﺎﻧﺖ ، ﻭﻟﺬﺍ ﻛﺎﻥ ﺗﻌﺎﻭﻧﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﻔﺨﻴﻤﺔ ﺍﻷﻧﻜﻠﻴﺰﻳﺔ ﻋﻠﻰ إﻧﺠﺎﺯ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺮﺽ ﻭﺗﺮﺗﻴﺐ ﻗﻠﻢ ﻣﺨﺼﻮﺹ ﻟﻌﺘﻖ ﻫﺆﻻﺀ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ )
    ● ﺍﻟﻤﺼﺎﺩﺭ
    1- ﺑﺪﺍﺋﻊ ﺍﻟﺰﻫﻮﺭ أﺑﻦ إﻳﺎﺱ ﺍﻟﺤﻨﻔﻰ ﺝ 4 ﺹ 404
    2- ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻷﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻓﻰ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ﺩ / ﺳﻤﻴﺮ ﻋﻤﺮ إبرﺍﻫﻴﻢ ﺹ 66 ،67
    3- ﺍﻟﻌﺎﺋﻠﺔ ﻭﺍﻟﺜﺮﻭﺓ " ﺍﻟﺒﻴﻮﺕ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻴﺔ ﻓﻰ ﻣﺼﺮ ﺍﻟﻌﺜﻤﺎﻧﻴﺔ " ﺩ / ﺣﺴﺎﻡ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻤﻌﻄﻰ ﺹ .224
    4- ﺍﻟﺨﻄﻂ ﺍﻟﺘﻮﻓﻘﻴﻘﻴﺔ ﺝ2 ﺹ 246
    5- ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ / أﻣﻴﻦ ﺳﺎﻣﻰ ﺝ2 ﺹ 286 ، 518 +
    ﺗﻘﻮﻳﻢ ﺍﻟﻨﻴﻞ ﺝ3 ﺹ 1505
    6- ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻓﻰ ﻣﺼﺮ ﻋﺼﺮ إﺳﻤﺎﻋﻴﻞ / أﺣﻤﺪ ﻋﺰﺕ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﺝ3 ﺹ 174 )


    [Email] [Profile] [Edit] [رد على الموضوع]
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2019, 09:57 AM

علي عبدالوهاب عثمان
<aعلي عبدالوهاب عثمان
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 3880

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Yasir Elsharif)

    حبيبنا محمد عبدالله .. تحياتي ..
    بوست توثيق جميل .. اختلاف المصادر فيه اثراء
    شكرا كثير محمد الحبيب .. متابعين

    والتحية للحبيب ياسر .. المزيد من الاثراء

    واصلوا ..





                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2019, 03:39 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: علي عبدالوهاب عثمان)

    شكرا الأخ ياسر
    بالرغم من عدة مصادر اوردتها لم أحاول أن أدخل في نقاش جانبي حول أصل الكلمة هل هي من مصر أم محلياً
    بالرغم من أني أميل لأنها وردت من مصر..
    إلا أنه لحساسية عبارة( وردت من مصر) لم أشأ أن أدخل في مغالطات...
    و أصلا المعنى واضح بذاته لا يحتاج لشرح....و لكن...
    كان موضوع ونسة قبل شهر بيني و بين دكتور موسى آدم عبدالجليل موضوع بحث كنت أنوي أن أخطط له خلال زيارتي للسودان
    مستعينا ببعض خريجي قسم الاجتماع بجامعة الخرطوم حول الكافيهات ذات الطابع التي انتشرت في بعض أحياء الخرطوم..ثم تطرق الحديث لموضوعات شتى من بينها
    انتشار بعض التعبيرات لدى الشباب في تويتر..و كنت قد وجدت صدى لما يُكتب من جانب الشباب في مصر من خلال بعض التعبيرات (الخارجة ...أو البذيئة تحديداً )لدينا..
    فتوسع دكتور موسى في هذه النقطة مؤيدا...
    فمنذ القدم ترد إلينا الأفكار و التعبيرات من مصر من خلال الصحافة و وسائل الإعلام..فلا غرابة إذن..
    كنت منذ فترة الثانوي استغرب لاستخدام الكبار في مناطق نهر النيل لكلمة(عاماً أول) أو (عامن أول)..أي العام الماضي..
    و إذا بي بعد عدة سنوات وجدت هذا التعبير دارج في الصعيد..فعرفت السبب..
    و هكذا بالنسبة لانتشار المعرفة بالشهور القبطية عند مزارعينا..
    آسف للاستطراد الذي جاء عفو الخاطر...ز(...عفو الخاطر) كما في قصيدة قطار الغرب لمحمد المكي ابراهيم.
    *************************************************
    الأخ علي شكرا على مداومة المتابعة و التشجيع..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2019, 07:29 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    Quote: بعدين كونه جاء من مصر فليس ذلك بغريب فكثير من الكلمات ترد إلينا من مصر و تدخل في قاموس الاستعمال ‏عندنا...

    اهلا استاذ محمد

    لا توجد في العالم كله لغة خالصة النقاء...

    صديقي المسيري قال لي هم يقولون "عيسى جلّب بقروا للأبيض"..

    وكلمة جلابي او الجلابة لا تحمل عندهم مدلولا سيئا...

    وكثير منهم اندمجوا في المجتمعات المحلية وذابوا في ثقافة المكان المُهاجَر إليه

    أعتقد أنه هنالك وجاهة في البحث عن اللحظة التي تمّ فيها تفريغ دلالتها الأساسية وملؤها بدلالات مغايرة تماماً لأصلها.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2019, 08:52 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    الأخ اسامة
    لا اختلاف في معنى الكلمة... كما ذكرت بدء
    و اساسا منطلقي هو ما ذكرت انت... لماذا تحول المعنى ليحمل حمولات
    و مدلولات تنم عن شيطنة و كراهية و محط لتفريغ كل الشحنات السلبية
    و شماعة لتعليق الاخفاقات.. بل صارت كلمة جلابي تستخدم بالتبادل مع الهامش
    و مع الوسط النيلي... و اكتر من ذلك صارت تعبير لمانفستو رهانات غامضة.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2019, 00:31 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الدار الماداري : ثراء الجلّابي وأحلام البنات

    يا محمد

    سلامات مرة اخرى

    أكيد إلى أن غنّتت "عائشة الفلاتية" الدار الماداري، كان الجلابة طبقة ميسورة تهفو إليها أحلام بعض البناتء، كما في المقطع التالي:
    Quote: أشاور امي كان ترضى كان تابا

    أنا يبني لي بيت في حي الجلّابة

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2019, 09:44 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    شكرا الأخ ود الخواضيا سلام أغنية جميلة و حنينة و تحكي بداية تمرد من فتاة مقابل قيم المجتمع و سيطرة الأهل...بالإضافة إلى أنها تتضمن محمولات اجتماعية و اقتصادية و طبقية...و انثروبولوجيا تشير إلى وجود الحواجز أو التخوم الإثنية بين المكونات السكانية و هي ما سماها Barth , ب ethnic boundariesو ما أشتهرت ب باسم الحدود /التخوم الإثنية..و هي كذلك ( أي الأغنية) يمكن أن تصبح نقطة بداية للتحليل الاجتماعي لوجود الجلابة في مناطق دارفور..امتناني و تقديري
    ملحوظة: اعتقد أن العنوان قد أدى دوره ...و سأعمل على تعديله ليتواكب مع المرحلة التالية من التحليل...بدلا من كتابة بوست جديد..
    رأيكم دام فضلكم..

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 09-07-2019, 09:59 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2019, 11:58 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    تنويه:تم تعديل العنوان لكي يعبر عن التطور في
    سير التحليل النقاش باناقاله إلى مستوى آخر.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2019, 06:59 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سلام

    قلت عزيزي محمد:
    Quote: الأغنية) يمكن أن تصبح نقطة بداية للتحليل الاجتماعي لوجود الجلابة في مناطق دارفور..امتناني و تقديري

    ملحوظة: اعتقد أن العنوان قد أدى دوره ...و سأعمل على تعديله ليتواكب مع المرحلة التالية من التحليل...بدلا من كتابة بوست جديد..

    لقد أثرت نقطتين هامّتين:

    الأولى: ان التأريخ لحياة عائشة الهوساوية "الفلاتية أو عائشة موسى أحمد ادريس"1922-1974" ،

    يجعلنا نجزم باطمئنان ان تحوّل مصطلح الجلابة الى مصطلح سيئ السمعة حدث غالباً في الثمانينيات من القرن الماضي.

    الثانية: حول تعديل العنوان ليناسب تطوُّر النقاش في البوست:

    خلّينا نمزج بين بداية وتطوّر البوست بأن نقترح عنوانا مثل "الجلابة: النشأة وتطوُّر المصطلح" أو ما يشابهه.

    مع خالص التقدير..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 05:16 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)


    شكراً الأخ أسامة
    على تعليقك الضافي
    Quote:
    لقد أثرت نقطتين هامّتين:

    الأولى: ان التأريخ لحياة عائشة الهوساوية "الفلاتية أو عائشة موسى أحمد ادريس"1922-1974" ،

    يجعلنا نجزم باطمئنان ان تحوّل مصطلح الجلابة الى مصطلح سيئ السمعة حدث غالباً في الثمانينيات من القرن الماضي.

    الثانية: حول تعديل العنوان ليناسب تطوُّر النقاش في البوست:

    خلّينا نمزج بين بداية وتطوّر البوست بأن نقترح عنوانا مثل "الجلابة: النشأة وتطوُّر المصطلح" أو ما يشابهه


    تعجلا مني قمت بتعديل عنوان البوست كما ترى اعلاه قبل أن يصلني اقتراحك.
    و لكن العنوانين يحملان نفس المعنى.
    اشكرك على اقتراحك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 06:50 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الجزئية الأخيرة المتعلقة بمتى تحول صغار التجار أو الجلابة المبتدئين إلى كبار التجار و رأسماليين كنا نريد أن نستأنس
    برأي الأخ اسماعيل أو أي من الإخوة الذين لديهم معلومات لصيقة عن الموضوع ...
    فالموضوع مهم...خاصة نحن نحاول أن نتفهم الظروف التي ادت الى هذه الحواجز ...
    حيث أننا نأمل في النهاية أن نزيل سوء الفهم و ما رسب في النفوس حتى تنطلق بلادنا للأمام..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 09:54 AM

بابكر قدور
<aبابكر قدور
تاريخ التسجيل: 02-26-2013
مجموع المشاركات: 1202

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الأخ محمد عبدالله الحسين وضيوفه
    لكم جميعاً الود والتحايا الطيبات
    أتابع معك هذا البوست منذ بدايته وحتى الآن وقد تراءت لي رغبة المشاركة منذ البداية ولكن
    في كل مرة أحاول التدخل تثار مسألة جديدة مما جعلني أتأخر في التداخل .. موضوع البوست
    الأساسي كما تفضلت بترديده ليس معنى جلابي أو من أين أتت الكلمة فكما أشار البعض أن
    الكلمة عربيةوقد أتتنا مع اللغة العربية كما أتت للإخوة المصريين .. ولكن الأمر الجدي والمهم
    فعلاً هو ربط الكلمة بالنخاسة وأعتقد جازماً أن هذا تجيير للكلمة من مثقفي دارفور وربطها بتجارة
    الرقيق لشئ في نفس يعقوب وقد دلل الكثير من الإخوة في أن الكلمة تستخدم في مناطق من
    غرب السودان دون أن تعني تجارة الرقيق.... من ضمن الأشياء التي ثارت في نفسي بعض حزن أنكم
    قد نسيتم جنوب السودان بل سقط من حساباتكم كجزء أصيل من السودان ذو تأثيرات إجتماعية وثقافية
    في حياتنا .... وودت هنا أن ألفت النظر إلى وجود واستخدام كلمة "جلابي جلابة" في جنوب السودان
    بنفس نطقها ولا تخلو مدينة من مدن جنوب السودان من تسمية أحد أحيائها بـ "ديم جلابة" على الرغم من
    أن بيئة جنوب السودان هي البيئة التي شهدت الأمرين من تجارة العبيد والإستعباد .. إلا أن الكلمة ظلت
    نقية بمعنى جلب يجلب التجارة .. ثم تطورت في مسارها الطبيعي دون تحميلها ملا تحتمل لتعني القادمين
    من شمال السودان .... وما يجب أن يوضع في الحسبان أن هناك كلمة مرادفة لكلمة جلابة هي عمت من لغة
    الدينكا وهي كلمة "مندوكورو" وجمعها مندوكورات .. وعلى الرغم من تطابق المعنيين إلا أن الأحياء قد تسمت
    بالجلابةولم تسمى بـ"ديم مندوكورو" وكلمة جلابة في جنوب السودان أعتقد أنها سادت قبل وجودها في دارفور
    .. أردت أن أفتح هذه الكوة وهي كافية لبحث كامل فقط يجب العودة لجنوب السودان ....
    أرجو أن تستمع لهذه الأغنية وهي من الفلكور الذي تفضل بحفظه الموسيقار العظيم اسماعيل عبدالمعين وأخذها
    منه الفنان القدير خليل اسماعيل وهي تتحدث أساساً عن الكمبا وهي بهار كان يزرع في دارفور وكلمات الأغنية الأساسية
    هي:
    يوم بيوم نبيع الكمبا
    نبيع الكمبا في تنجانيقا
    تنجانيقا مدام في أفريقيا
    هي بلادى بلاد أجدادي
    ومزجها خليل اسماعيل بالكثير من الكلمات الموجهة للإخوة في جنوب السودان أيام التمرد وغرابة الأمر إرتباط كلمة الكمبا
    بدار فور وربط كلمة جلابة بجنوب السودان وفي ذلك تأكيد لما ذهبت إليه .. بعض مزج خليل اسماعيل يقول:
    يامندوكورو
    ياعيال جلابة
    ياعيال زانداوية
    ياعيال شلكاوية
    ياعيال الدينكا ............... إلى آخر القبائل في الجنوب والغرب
    وبالمناسبة عيال جلابة تعني من تكون أمه جنوبية وأبوه شمالي .... وكما ذكرت لك فالموضوع طويل جداً وهذه جزئية أصغر
    من صغيرة بأكثر مايكون الإيجاز .... مع تحياتي وتقديري ومحبتي ,,,,

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 12:22 PM

Abdullah Idrees
<aAbdullah Idrees
تاريخ التسجيل: 12-05-2010
مجموع المشاركات: 3000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: بابكر قدور)


    في المراسلات التي دارت بين الزبير باشا والسلطان ابراهيم قرض قبل حربهما ، نعت السلطان الزبير باشا في احد خطاباته بــ"الطاغية الجلابي" في سياق الشتم.
    ولذا فإن المحمول السلبي للكلمة قديم ويبدو سببه على درجة من الغموض ، ربما كان السبب هو تأفف قبائل الغرب البدوية من اعمال الحرف او ربما برزت المفردة
    نتيجة تنافس بين تجار الغرب وتجار البحر على السيطرة على الاسواق الكبيرة في الابيض والفاشر .
    لكن بخصوص اصل الكلمة ، لا اعتقد انها وردت من مصر ، هي مفردة عربية عادية ليس لها بعد حضاري او علمي حتى نقول انها ربما وردت من مصر
    بحسبانها القوة الحضارية الاهم في المنطقة وقتها.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 01:54 PM

Osama Siddig

تاريخ التسجيل: 10-08-2006
مجموع المشاركات: 853

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Abdullah Idrees)

    الأخوة الكرام تحية طيبة لكم جميعا

    الكلمة تحمل مدلولا سالبا منذ زمن بعيد ، على الأقل لما قبل الستينات.
    كان لنا حظ أن نعيش بمدينة الدلنج فى العام 1964 ، أيامها كان الوالد رحمه الله استاذا بمعهد التربية الدلنج.
    كانت تطرق أسماعنا وقتها اهزوجة يرددها اخوتنا أهل كردفان، الاهزوجة كانت تفترض فى كل جلابى الجبن، ما زلت أذكر بعض كلماتها:

    ولد أم جلبا حبل القيطان
    كان لقيت وحيدا بنطيك وليدا
    و كان لقيت فى الغابة بقول يا يابا

    كنا نسمعها و كنا نحس بشىء من الغضب الذى يفضى الى عراك أحيانا

    أتمنى أن نصل ليوم نلقى فيه حمولة كل سالب من لفظ أو فعل.

    لكم التحايا....
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 02:07 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Osama Siddig)

    من الجميل و المفيد حقاً أن نستخدم الوثائق و نحللها لكي نثبت رأياً..كنت أود أن أتجاوز حقيقة أن مصدر الكلمة هي مصر في المقام الأول...و سكتفي فقط بأن كلمة جلابة لديهم تطلق على تجار دارفور بخاصة و إلى حد ما تجار سنار...و ذلك فقط لنرى كيف أن الكلمة التي صارت معيبة و مسبة لم تكن كذلك..بل كانت تطلق على كبار التجار الذين يشاركون في القوافل.و لكن لا بأس سنعود لأصل أو نشوء الكلمة:هذه وثيقة أو إشارة تدل على أن كلمة جلابة لم تستخدم داخليا حتى بداية عام 1800..
    و في مصر كانت فاشية و دارجة الاستخدام منذ حوالي ١٦٠٠.. لذا الأقرب المنطق و الواقع ان تكون الكلمة ادخلها جلابة دار فور و سنار الذين يسافرون الي مصر.و الله أعلم..و لكن سنظل نرجع لأيي وثائق ..فالحقيقة و الحقيقة فقط هي ضالتنا:جاءت الإشارة للتاجر الرحال( أي الجلابة) دون أن يذكر كلمة جلابة و ذلك لدى ج.سبولدينق في كتابه الموسم (عصر البطولة في سنار) ص174-175 استنادا على ما ذكره بوركهارت و ليجان للفترة التي تقع حوالي عام 1800 أي قبل غزو الاتراك للسودان حيث يقول واصفا النظام التجاري الجديد الذي اشاع التجارة في نهاية فترة الهمج ..( نجد نموذجا لحامل لواء النظام الجديد،و مُبَشّره، في التاجر الرحّال،المطوف بالببلاد ستراهم في أي مكان( و لم يذكر كلمة جلابة)، كما أكد أحد الرحالة، ملتحفين ثياباً بيضاء، و يحمل الواحد منهم على كتفه سيفاً ذا مقبض على شكل صليب، و يسوق أمامه حماراً نشطاً قوياً جيد التغذية، و أرباحهم ضئيلة للغاية، و لكن اقتصادهم في النفقات كان مضرباً للمثل،و نفقاتهم لا شيء و بذلك حازوا على وضعية نزيهة، أمينة، موفورة،و نادراً ما يصلون إلى حد الغنى..)

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 09-08-2019, 02:43 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 02:29 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    اهلا عزيزي محمد

    لا عليك بخصوص العنوان.

    نسيت أن أشكرك على "حفرك" المعرفي التاريخي للوصول الى جذر مصطلح الجلابة..

    العقل الكسول، تحت طغيان سلطة الخطاب السائد، يكتفي بالقبول بالمصطلح دون مساءلته..

    وقد جعلني بوستك احاول مثلك أن اتقصّى جذور المصطلح بما يتاح من معلومات .

    وأجزم من محاولتي المتواضعة أن أغلب المعلومات المتعلقة بالمصطلح كُتبت بالانجليزية لارتباط نشوء المصطلح بالتجربة الاستعمارية في السودان..


    وقد أعود إلى هذا الامر..

    إشارة سميِّ اسامة صديق الآتية:
    Quote:
    ولد أم جلبا حبل القيطان
    كان لقيت وحيدا بنطيك وليدا
    و كان لقيت فى الغابة بقول يا يابا

    تلك الاشارة العنصرية ذكّرتني ما قاله الراوي في رواية مصرية تدور أحداثها في السودان،

    عن الاطفال الذين يلاحقون طفلا مسيحياً مردّدين:
    Quote: الكفّار

    حطب النار
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 04:21 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 13468

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    متعة يا ول أبا دكتور محمد عبد الله .. الله يمتعك بالصحة والعافية وبكل ما تريد.

    اليومين ديل أخوك مزور زرة جاج إبراهيم شرق القاش .. رئيسنا الأمريكي أدخلنا نحن المبرمجين في ورطة .. سحب اللوبيات من الشركات التي كانت تناقش أمر العطاءات .. ورد الأمر إلي تنافس مباشر بين الشركات ..
    ونحن المبرمجين دخلونا في حروب البرمجة codes Wars ... منذ قبل شهر أنا داخل غرفة تسمي غرفة التحدي .. Challenge room ... ومازال العصر مستمر ..


    أنا أتخيل لي .. يجب تقسيم المصطلح .. مفهومين أو أكثر ..

    المفهوم الشعبي .. الجلابة من الجلب والبيع والشراء
    المفهوم الجلابي .. علي أساس بعض القبائل أو الأثنيات يدعون انهم جلابة
    المفهوم السياسي .. وهى الطبقة التي توالي الحاكم وتستفيد منه أو تجيير عمل الحاكم لمصالحها .. وهذا المفهوم الأخير هو المتمسك به أنا .. وبدأ في بلاط سلاطين الفور .. ثم السلطنة الزرقاء .. وإلي يوم الناس هذا.


    التفريق مهم ..


    بريمة

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 05:23 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: Biraima M Adam)

    عطفاً على مداخلة الاستاذ بريمة حول ضرورة التفريق بين ما أسميه الظلال المختلفة لمصطلح "الجلابة"،

    أورد مقتطفا طويلا من مقال للأستاذ عبدالرحيم خصر نشر في الراكوبة في حلقتين بعنوان "الجلابة-المهمشين: غموض دلالات المركز والهامش معاول هدم،

    كما في الرابط التالي، ونلاحظ أن هنالك من يرى دورا ايجابيا للجلابة كما في رأي د. عبدالوهاب الافندي:

    https://www.google.com/url؟q=https://ara.alrakoba.net/117542/%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AC%25D9%2584%25D8%25A7%25D8%25A8%25D8%25A9-%25D8%25...PC9kfFyJFqowmc0MGrh6

    وفي الجزء الثاني من المقال يورد كاتبه رأيا للاستاذ فيصل محمد صالح يتحدث فيه عن "الدور الإيجابي والتقدمي للجلابة" المتمثل في نقل المجتمعات التي أتى إليها الجلابة من الاقتصاد التقليدي إلى اقتصاد شبه السوق" :
    Quote: فإن هناك جدلا كثيرا يمكن أن يثار حول مصدر المصطلح، أي دور الجلابة في الجنوب والشمال، حيث يتم استخدام معايير أخلاقية لمحاكمة دور اقتصادي مرتبط بمرحلة معينة، وهي معايير لن تصمد أمام اي تحليل علمي.

    ففي النهاية، وباستخدام أي منهج للتحليل، ستجد أن الجلابة لعبوا دورا إيجابيا وتقدميا في نقل اقتصاد هذه المناطق من مرحلة الاقتصاد التقليدي إلى شبه اقتصاد السوق، وهو دور حتمي لا بد ان يقوم به طرف ما ضمن عملية التحديث.

    هذان نموذجان محوريان في خطاب السودان الجديد، ثم خطاب حركات الهامش، يصلحان قياسا لكثير من المفاهيم والمصطلحات التي تستخدم بأكثر من معنى ودلالة، بحيث تكتسب كل يوم وفي كل موقف معنى مختلفا، بطريقة رزق اليوم باليوم، وهذا يعد أسوأ مناهج العمل السياسي].
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 09:56 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    متأسف للتأخير...
    ساعود للتعليق على المداخلات و المساهمات القيمةو للمواصلة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2019, 10:14 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    و انا اكتب في هذا الموضوع... و انا اقرا عن نشأة و بروز و نمو
    الراسمالية في ظل دولة الفونج بسبب عدة عوامل ربما تجيء الفرصة لاحقا لنتحدث عنها
    اقول و انا اقرا و اكتب عن كل ذلك و في البال تحليلات الأخ أحمد طراوة ذات النكهة الماركسية.. و اتساءل أين هو..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 03:58 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    قال الاستاذ بابكر قدور التالي نصّه:
    Quote: ولا تخلو مدينة من مدن جنوب السودان من تسمية أحد أحيائها بـ "ديم جلابة"

    أثناء بحثي وجدت تعليقاً -ورد فيه اسم "حي الجلابة"- أُرسل الى الملحق الأدبي لاحدى الجرائد الانجليزية رداً على ما ورد في احد المقالات عن "مدينة بلا شعراء" إشارة إلى مدينة جوبا..

    ومن ضمن اعتراضات كاتب المقال ماورد على أن التجار الاغاريق- الذين كانوا مهيمنين على التجارة في المدينة- هم من اسّسوا مدينة جوبا في عشرينيات القرن الماضي.

    .وأوضح الكاتب أن جوبا مدينة قديمة قامت ببنائها قبيلة الباري..

    وأن "حي الجلابة محلّ سكن الأغاريق- ، الذين امتدّت مدة إقامتهم منذ عشرينات القرن الماضي وحتى إعلان الاستقلال- قد ورثه الجلاّبة "العرب" من شمال السودان..

    وأدناه صورة لبعض مما جاء في المقال:


    لو لم تظهر الصورة ، فالتلخيص أعلاه يبينِّ ما جاء فيها..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 09:49 AM

اسماعيل عبد الله محمد
<aاسماعيل عبد الله محمد
تاريخ التسجيل: 08-26-2007
مجموع المشاركات: 2394

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    الاخ محمد عبد الله تحية طيبة
    المصطلح أخد بعد سياسي و يصعب تغييره
    سيظل مرتبط بالنخبة النيلية السياسية
    سيك سيك معلق فيك ,,


    دكتور جون قرنق ومع ظهور اذاعته في اديس كان من أكثر السياسيين ترديداً لعبارة(حكومات الجلابة) ,,

    ارتبطت كلمة جلابي في أذهان اهلنا في دارفور بنموذج الانسان الانتهازي و الوصولي و الجشع و عديم الاخلاق
    لذلك عندما تخفق اي عملية مفاوضات بين حكومات الخرطوم وحملة السلاح تسمع وصايا حكماء المجتمع (ديل جلابة راجيين منهم شنو)
    الجلابة , أي المجتمعات النيلية التي دخلت غرب السودان عبر التجارة و الوظيفة نوعان
    نوع اندمج مع الاهل و اصبح جزء اصيل منهم .
    النوع الثاني خرج من مدن اقاليم السودان الغربية بعد الحرب الاهلية و تعامل مع الفترة التي قضاها هناك باعتباره في فترة اغتراب,,

    الكراهية جاءت من ممارسة هذه الطغمة الجلابية للسلطة
    بدءًا من جنوب السودان و انتهاءً بجبال النوبة و دارفور و الانقسنا,,
    منذ نظام نميري وحتى نظام المخلوع ضباط الشرطة و الجيش و الامن غالبيتهم من قبائل الجلابة
    فعندما يكونون في مدن مثل كادقلي و الفاشر يتعاملون و كأنهم ضباط جيش احتلال
    يرفعون التقارير السالبة الى رئاسة الحكومة في الخرطوم و يبطشون بالناشطين بطريقة فيها الكثير من العسف ومثال لذلك الدكتورة الشهيدة بت الزغاوة في جامعة نيالا التي قام جهاز امن البشير بشحن زميلها المعتل نفسياً ليرتكب فيها ابشع جريمة هزت المجتمع النيالاوي عن بكرة ابيه.
    الغرض من الحادثة كان محاولة لخلق فتنة قبلية ما بين قبيلة الزغاوة (المتمردة) و القبائل التي ينتمي اليها القاتل و التي توصف بموالاتها للحكومة
    الغريب في الامر لم يكتف جهاز مخابرات البشير بذلك
    بل و بعدما امتص اهل القتيلة المشكلة بالتوافق مع اهل القاتل
    قام جهاز امن البشير بنبش قبر الشهيدة و قام بالتمثيل بجثتها حتى يحرك افراد قبيلة الزغاوة ليقوموا بالانتقام من قتلة ابنتهم , لكنهم و جميع اهل المدينة تداركوا الامر و تجاوزوا المحنة بكل ثبات و حكمة ,,

    في المعارك الي دارت بين قوات مناوي و الدعم السريع قبل سنوات راح ضحيتها عدد كبير من الطرفين
    قام الوالي انس (الجلابي) و اطلق كلمة تنم عن مدى كراهية الجلابة للمكون الآخر من مجتمع الاقليم (حملة السلاح)
    قال انس ان جثث المتمردين يجب ان لا تدفن و يجب على افراد قوات الدعم السريع تركها للطير و قال ان المتمرد الطلقة خسارة فيه
    هذه البعارة اغضبت حتى جنود الدعم السريع وقالوا هؤلاء اخواننا حتى لو تقاتلنا في ارض المعركة فهذا ليس معناه أن ندع جثثهم للكلاب و الهوام
    فقام افراد الدعم السريع بدفن جثث جنود حركة تحرير السودان

    هذا غير المعلمين من ابناء النوبة حصراً الذين تمت تصفيتهم في مدارس تلو الثانوية و غيرها بعدما اخذتهم اجهزة امن الجلابي الى سفوح الجبال بتهمة التمرد

    هذا ببساطة سبب الكراهية و الشيطنة يا الجلابي محمد عبد الله الحسين...

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 04:23 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: اسماعيل عبد الله محمد)

    سلام عزيزي اسماعيل

    اتفق معك في ما قلته بخصوص تحوُّل المصطلح الى الإشارة للنخبة النيلية الحاكمة الفاشلة.

    فقط ينقصك الكلام حول اللحظة التاريخية او السنة التي تحولّ فيها المصطلح الى مصطلح سيئ السمعة.

    وهاذا ما نحاول ان نفعله جميعاً هنا بكل صدق ونزاهة علمية..

    فأرجو أن تدلي برأيك في هذا الحفر التاريخي العلمي لو تكرّمتَ وسمح وقتك...

    بخصوص ما قلته عزيزي اسماعيل عن صفة الغش التي تميّز بها بعض الجلابة، اذكر قصة حكاها لي أبي رحمه الله حين كان يعمل في الجنوب موظفا في مصلحة البريد البرق...

    قال أن الجلابي يشتري الديك من الجنوبي بقرش واحد -من عملة ذلك الزمان- ثم يبيع الريش للجنوبي بخمسة قروش !!!!!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 05:46 PM

اسماعيل عبد الله محمد
<aاسماعيل عبد الله محمد
تاريخ التسجيل: 08-26-2007
مجموع المشاركات: 2394

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    اخي أسامة
    تحية طيبة
    كما ذكرت آنفاً باني اول مرة ألحظ استخدامه سياساً و خروجه من منطوقه الإجتماعي كان في زمن إذاعة الجيش الشعبي لتحرير السودان..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 06:16 PM

muntasir

تاريخ التسجيل: 11-07-2003
مجموع المشاركات: 4065

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: اسماعيل عبد الله محمد)

    غايتو أنا عشت زمان في تشاد كان جميع السودانيين يطلق عليهم الجلابة بغض النظر عن منطقتهم في السودان ولم يكن له أي محمل سلبي ،لكن أعتقد انه أصبح سلبياً عندنا في السودان لاستئثار قبائل مركز السودان وخاصة في الشمال شوايقة جعليين ودناقلة بالسلطة والثروة كأرث من المستعمر بعد خروجه دون باقي هامش السودان .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 08:08 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: muntasir)

    اخوتي الأعزاء المعلقين و المتابعين دون فرز، اثريتم النقاش
    و سنحاول سويا الكشف عن جميع مدلولات الكلمة دون تردد او خجل
    حادينا في ذلك الحقيقة، و هدفنا ان نزيل ما علق في الاذان و النفوس
    من ادران القبلية و الهوية.. و ما ذلك
    الا جهل و جاهلية..
    اتأسف لعدم المشاركة مساء امس و اليوم لبعض المشغوليات التي اخذت
    من الوقت و الجهد وكذلك ارت في المزاج..
    تحياتي لكم جميعا
    و إلى لقاء
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-09-2019, 10:16 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    Quote: كما ذكرت آنفاً باني اول مرة ألحظ استخدامه سياساً و خروجه من منطوقه الإجتماعي كان في زمن إذاعة الجيش الشعبي لتحرير السودان..

    أخي اسماعيل

    تحية طبية

    أغنية عائشة الفلاتية كانت تيشر إلى أن الاستخدام السياسي لمصطلح جلابة هو بداية الثمانينيات، أي مع ظهور الحركة الشعبية لتحرير السودان،

    وظهور خطاب الهامش والمركز..

    سنحاول البحث في وثائق الحركة الشعبية وهل هنالك إشارة في وثائقها الرسمية إلى "الجلابة" كاسم آخر للنخبة السياسية النيلية...
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2019, 04:41 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    الجلابة كأصل للنخبة النيلية؟؟؟

    تحاول بعض المقاربات خلق علاقة الأم والابن بين "الجلابة" النيلية و"النخب النيلية"..

    ففي مقال لأشرف عثمان الحسن* ،ينقل عن بيتر ودوارد كيف انتشر الجلابة في كل ربوع السودان:

    Quote: يلاحظ بيتر ودوارد أن مجموعات "الجلابة" النيلية التي عارضت المهدية، بدأت تنتشر مجددا، واستطاعت "دياسبورا"\شتات "الجعليين" و"الشايقية" أن تعيد نشاطها وتوسّع مجال عملها بعد مجيئ الحكم الثنائي.

    وبينما طلت مراكزها في مناطق الوسط والشمال تحافظ على مواقعها وقوتها، بدأت تتمدد مجددا في مناطق الغرب والجنوب في المناطق الخاضعة لسيطرة الدولة بشكل خاص.

    ثم يتحدث عن "الفارق" في الخطاب بين جمعية اللواء الأبيض والنخب النيلية التقليدية في ذلك الوقت التي لجأت إلى العنصر الاثني،
    حين يقول الكاتب:
    Quote: بينما تحدث علي عبداللطيف -المنحدر من أب من "الدينكا" وأم من جبال النوبة عن "مطالب الامة السودانية"، لجأت النخب التقليدية إلى الدفاع عن مكتسباتها ووضعها المميز في مواجهة التيار الحامل مشروعاً جديداً".

    ويعزّز الكاتب رأيه السالف ذكره بتماثل موقف حكومة السودان البريطانية، وموقف تلك النخب في وأد حركة "اللواء الأبيض"..
    فقد وصفت اللجنة البريطانية للتحقيق في حوادث 1924 علي عبداللطيف بأنه:
    Quote: شاب همجي وجد نفسه طالباً بكلية حربية قبل أن يبلغ العشرين، وعند سن الثانية والعشرين عيّن ضابطاً عاملاً، وهكذا قفز من حثالة البشر إلى صفوة المجتمع المحلي.

    وبدورها كما يرى كاتب المقال، لم تتردد صحيفة الحضارة التي يملكها زعماء الطوائف الدينية الثلاث:عبدالرحمن المهدي وعلي الميرغني والشريف الهندي في إدانة علي عبداللطيف ووصفت جمعية اللواء الأبيض بما يلي:
    Quote: على الجمعية أن تدرك أن الأمة تشعر بالإساءة البالغة عندما ينبري أقل الرجال شأناً وأوضعهم مكانةً في المجتمع بالتظاهر أنهم يعبّرون عن فكر الأمة"..

    ثم تستمر الصحيفة في اتجاه الشكوى من أن :
    Quote: الغبار الذي يثيره مثل هؤلاء النفر يسبّب الإزعاج للطبقة التجارية ودوائر المال".

    وقد دعت الصحيفة إلى:
    Quote: اجتثاث المشاكسين من أبناء الشوارع".

    ويقول كاتب المقال أن الصحيفة في مقالة أخرى ، وصلت إلى حد الإعلان"
    Quote: إن أمة وضيعة تلك التي يقودها علي عبداللطيف.


    *"الدول المتصدعة والموطنة غير الأكيدة، بحث في التأطير الإثنو-ثقافي للنزاعات في السودان" ،الفصل الخامس من كتاب "العنف والسياسة في المجتمعات العربية المعاصرة، الجزء الثاني..موقع قوقل.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2019, 08:21 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: osama elkhawad)

    الإخوة الكرام
    أسامة الخواض
    اسماعيل
    بريمة ‏
    اسامة صديق
    عبدا لله ادريس
    بابكر قدور
    منتصر
    ‏(إن شاء الله ما أكون نسيت لي زول)‏
    التحية لكم و التجلة على المداخلات القيمة
    سأحاول التعليق على بعض الإفادات فيما يلي و اعتذر بشدة للتأخير
    في الحقيقة أمس كان عندي فحص طبي لزوم تجديد عقد لعمل فكان يوم طويل و ممل ‏ترك أثرا على مزاجي في الكتابة و الرد.‏
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2019, 08:36 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الإخوة الكرام
    أسامة الخواض
    اسماعيل
    بريمة ‏
    اسامة صديق
    عبدا لله ادريس
    بابكر قدور
    منتصر
    ‏(إن شاء الله ما أكون نسيت لي زول)‏
    التحية لكم و التجلة على المداخلات القيمة
    سأحاول التعليق على بعض الإفادات فيما يلي و اعتذر بشدة للتأخير
    أمس كان عندي فحص طبي لزوم تجديد عقد لعمل فكان يوم طويل و ممل ‏ترك أثرا على مزاجي في الكتابة و الرد.‏





    شكرا الأخ اسامة صديق ..‏
    الأخ اسامةقدم إفادة عايشها شخصيا .. تم فيها عرض حي لمفهوم كلمة ‏الجلابة و للجانب الآخر للمعنى..‏
    ‏****************************************‏
    الأخ بريمة ‏
    الله يسهل أمورك و يطلعك من الزرّة دي موفق...‏
    فعلا تقسيم المصطلح مفيد لتنظيم الحوار و للخروج بنتائج مفيدة..‏
    و أنت أشرت لنقطة مهمة في تعريف الكلمة و هي الطبقة التي توالي ‏الحاكم و تبحث عن مصالحها..‏
    بالنسبة لي يا أخ بريمة و في هذه النقطة بالذات أنا لا استغرب وجهة ‏نظر عامة الشعب في تعميم النظرة السلبية للجلابة...
    و لكني أدين موقف ‏المتعلمين و المثقفين في تعميم الكلمة للإشارة لأهل الوسط أو النيل أو ‏اولاد البحر..‏
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2019, 08:38 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 5557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الأخ اسماعيل
    اختلف معك في تفسيرك لبداية كراهية لأهل دارفور للجلابة لعهد ‏نميري..لأن بداية هذه النظرة أقدم من ذلك بعشرات السنين.. انت حاولت ‏
    ترجع الأكمر للجانب السياسي و الأمني فقط...و الكن الموضوع أكبر من ‏ذلك..و سآتيك بتوثيق لكلامي...‏
    فالموضوع اختلافات ثقافية و إثنية و اجتماعية أما السياسية فجاءت ‏متأخرة..و هي جاءت كتتويج لكل ما ذكرت و ليس سابقا لها..‏
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2019, 02:32 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كلمة الجلابة: هل وردت إلينا من مصر؟؟ (Re: محمد عبد الله الحسين)

    Quote: و لكني أدين موقف ‏المتعلمين و المثقفين في تعميم الكلمة للإشارة لأهل الوسط أو النيل أو ‏اولاد البحر..‏

    أهلا محمد

    المثقفون من الذين يركنون إلى عامل "المركز\الهامش" في تحليلاتهم،

    لايشيرون إلى أهل الوسط والشمال عموما بكلمة "الجلابة" ، ومن هؤلاء كتاّب من الشمال النيلي نفسه، لكنهم يعنون "النخب النيلية"...

    أما المتعلمون فكثير منهم يمكن أن يخطئ أو يسيئ استخدام أي مصطلح .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de