في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 07:00 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشاعر اسامة الخواض(osama elkhawad)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
23-02-2005, 03:49 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مع السلامة (Re: Bushra Elfadil)

    Quote: ليرمنتوف


    احسست بالفجيعة عندما قرأت ما كتبه البرنس عن ليرمنتوف...ووصفه بالكويتب..
    الحمدلله ان الاخ بشرى قد اوضح ذلك.. و اضيف عن بطل من زماننا.. او بطل من هذا
    الزمان.. ان دكتور عبدالرحمن الخانجى كان قد كتب دراسة رصينة نقدية حيث قارن
    بين شخصية بيتشورين بطل "بطل من زماننا" و مصطفى سعيد.. كانت قد نشرت على ما اعتقد فى مجلة الثقافة
    السودانية.. او فى الخرطوم لا اذكر ذلك لطول المدة منذ ان قرأتها..

    الاخ اسامة الخواض كان حريا بك ان تستمر هنا.. لان هذا البوست بدأ هنا.. يجب ان ينتهى هنا..
    وانا اتمنى ان يكتب الاخ بشرى بوضوح دافعا التهم التى طالته.. كلنا نعرف انك تخجل ان تتحدث عن نفسك..ولكن هنا يجب ان تتحدث عن نفسك..حتى لا تذهب هذه التهم وتتحول كحقائق
    يتداولها الناس.. كما حدث فى امور كثيرة تخصنى لم اكتب لتفنيدها فى زمنها..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 04:32 AM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مع السلامة (Re: bayan)

    الاخت دكتورة نجاة
    تحيات زاكيات ومثلها لدكتور ابراهيم والبنيات والعيال ز
    نعم أذكر مقالة الدكتور الخانجي عن بيتشورين ورواية بطل من هذا الزمان. وقد نشرت مقالة اخرى لا حقاص في مجلة الثقافة السودانية للدكتور نور الدين ساتي يعقد فيها مقارنة بين بيتشورين الشخصية الرئيسية في رواية ليرمنتوف تلك وبين مصطفى سعيد كما قرأت واطلعت على آراء ومقالات لابي ذكرى الشعر والمترجم الالق الراحل وهو أستاذي عن رواية ليرمنتوف . بيتشورين شخصية عدمية وهي من انواع تلك الشخصيات التي ظهرت في روسيا في اعقاب فشك انتفاضة الديسمريين الروس وهم نبلاء وقفوا ضد القيصرية . في اعقاب تلك الفترة نشأت في روسيا حالة ياس ونشط النيهليستيون ونجد آثار ذلك في كتابات مثل الآباء والبنين لتورغينيف ومثل بطل من هذا الزمان. انكسرت روح المثقفين الروسيين فور محاكمة الديسمبريين كتب بوشكين قصائد مؤثرة عن اصدقائه من أعدم منهم ومن ارسل للمنفى في سيبيريامستحثا اصدقاءه أن ينهضوا من جديد ز شاركت الطبيبة السودانية الدارسة بليننغراد وقتها نورا عثمان ابكر شقيقة الشاعر في فيلم عن الديسمبريين بعنوان نجمة السعد الراحلة وليت تتاح لنا فرصة للحديث عن تلك الحقبة الملهمة في روسيا ز كتب دستويفسكي فصلاص مؤثراص عن الموت بالغعدام في رواية الابله كان دستويفسكي قد عاشه شخصياً لانه كان احد الديسمبريين وقد نفي غلى سيبيريا بعد ان استبدل حكم الغعدام في لحظات التنفيذ الاخيرة بحكم النفي مما اهدى العالم تلك الكتابة المؤثرة. بتشورين بطل ذلك الزمان حسب الرواية كان عدمياً حيث يسافر إلى الشرق نحو إيران بحثاً عن روح جديدة إلى آخر القصة.لا اعتقد ان ثمة صلة بين مصطفى سعيد وبيتشورين مهما بدا من تشابه من مذكرات وغيرها .لكن تلك قصة أخرى.ليرمنتوف كان شاعراص اكثر من كونه روائي وهو مثل التجاني ويسف بشير مات شابا في مبارزةومثل التجاني انجز كل انتاجه الشعري قبل السابعة والعشرين ثم قتل ومثل بوشكين نفي الى الجنوب وله مقالة قراتها في معهد الدراسات الشرقية بجامعة بطرسبيرج عن اثر الدراسات الشرقية في شعره .



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 07:57 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مع السلامة (Re: Bushra Elfadil)

    الاخ دكتور بشرى

    شكرا لك على هذه المعلومات الضافية الوافية...لكم اتمنى ان تكتب لنا بوستا
    عن الادب الروسى الذى احبه كثيرا وكان من الاسباب التى كانت امنيتى ان اتعلم اللغة الروسية.. حتى اننى شرعت فى البحث عن منحة هناك... بعد التخرج ولم تتحقق هذه الامنية الى الان...وان شاء الله سابحث عن مقال ساتى..
    تحياتى ومودتى واعجابى

    تحيات ابراهيم و البنات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 09:59 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مع السلامة (Re: bayan)

    ملحوظة:

    ستتركز أغلب مساهماتي الجديدة على ذات بوست الترحيب:

    ( أهلا أيها الوطن للجميل).

    ربما شمل ذلك أيضا بعض النصوص القصصية الجديدة.



    بيد أني لا أزال هنا.!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 10:05 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: العبرة ليست بتغييرالمواقع ! (Re: osama elkhawad)

    Quote: الاخوة المتداخلين
    بناء على ما قلته في بوستي عن اثر الموقع الجديد للكتاب والمبدعين,
    فانني لن اواصل اي بوست في هذا المنبر,
    ومن ضمن ذلك هذا البوست,
    وساكمل مقاربتي في مكان اخر,

    تصحبك السلامة يا خواض ،
    ولكن تذكر ان العبرة ليس بتغييرالمواقع والامكنة ،
    العبرة بمراجعة المواقف والاعتراف بالاخطاء وتصحيحها ،
    و"كل تجربة لا تورث حكمة تكرر نفسها "،
    فاذا لم تواجه نفسك بشجاعة وتعترف بنهجك العدائي ،
    فستظل تتكرر الاخطاء والتجارب الفاشلة ،
    فالهروب افقيا الي الامام اشبه بدفن الرؤوسس في الرمال.

    (عدل بواسطة Agab Alfaya on 23-02-2005, 10:43 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 10:18 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: العبرة ليست بتغييرالمواقع ! (Re: Agab Alfaya)

    الآن فقط..

    أدرك مدى قرارك..

    لعمري أنت لمبدع أصيل أينما ذهبت...

    ولو لا هذا القبح الذي يسود هذا العالم لما أدركنا جمال كتابتك مع عثراتها الأكثر جمالا..

    كيف ولا.. ومفهوم الكتابة لديك مغامرة مفتوحة على كل الإحتمالات!.

    أما أنا فسأبقى مع أخي بشرى وكل من أرى لديه أدنى حد من رصانة!.

    سلام عليك في العالمين.. أيها المشاء العظيم!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 10:36 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    Quote: عزيزي الدكتور بشرى الفاضل
    انت من فئة "قطيع الذئاب",
    وهذا وصف جيد لحالتك التي جسدتها تماما:
    "موسم الهجرة الى الشمال"

    هذه من الزلات الكبري يا خواض ،
    ولعلها واحدة من الصرعات التي اشار اليها بشري
    ان تعبير قطيع الذئاب وردت في موسم الهجرة ،
    لوصف النخبة الافريقية التي تولت السلطة بعد رحيل الاستعمار من افريقيا ،
    فبدلا ان تنصرف تلك النخبة الي تحقيق شعارات مناهضة الاستعمار
    انصرفت الي اشباع شهواتها الخاصة ضاربة بمصالح شعوبها عرض الحائط
    لقد وردت عبارة " قطيع الذئاب" علي لسان الراوي في حديث له عقب عودته من مؤتمر لوزراء التعليم في افريقيا ،

    تعلم جيدا قبل غيرك يا خواض ،ان حشرك لبشري الفاضل في زمرة قطيع الذئاب ،
    كلام والسلام !!،
    يعلم الجميع - كما اشار متوكل توم استنادا الي حديث علي المك - كيف ان ان بشري عاد من ابتعاثه ، الي الجامعة ليؤدي ضريبة الوطن رغم البؤس الذي يعيشه استاذ الجامعة ،
    مع ان الطريق كان ممهدا امامه للنجاة بنفسه من ذلك البؤس ،
    ولكن حتي حياة البؤس تلك التي رضي ان يعيشها بطيب خاطر ضنت عليه بها دولة الطفابيع !!
    وبين عشية وضحاها وجد نفسه في الشارع وهو لا يملك قوت ليوم واحد او سقف يستره لشهر .
    فاضطرته ظروفه الي اتخاذ قرار من اصعب القرارت في حياته وهو السفر للعمل بالخارج
    ليكسب عيشه من وظيفة متواضعة لا تتناسب مع ما مؤهلاته ومقدراته ادبية و اكاديمية .

    (عدل بواسطة Agab Alfaya on 23-02-2005, 10:38 AM)
    (عدل بواسطة Agab Alfaya on 23-02-2005, 10:39 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 05:17 PM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: Agab Alfaya)

    للأسف.. يا بشرى.. deep frustration.. قرأت الفقرة الأخيرة من ردك أعلاه للتو.. وهي تؤكد على حقيقتبن:

    -أنت غارق فيما تتنفس داخله من محيط ثقافي (سائد)هناك.. عليه أن بمد رجليه.. يا بشرى!!!!.

    -لماذا غادر أسامة كل هذا الإبتذال الذي لا يليق بك!!!.

    أبدأ.. وأقول.. يا بشرى.. إن العشم كان في إنتاج معرفة من خلال الحوار معك.. وبدا الآن وكأنك تسير بقوة الموهبة العمياء وحدها... وهذا أمر لا أدري مدى صموده إزاء تعقد النوع الأدبي وتطوره.. وهي على أية حال مسألة حاول الصادق الرضي طرحها على نحو ما خلال مقاله أعلاه!.

    كنت أحسبك.. يا بشرى.. سترتفع بالحوار إلى مدى أكثر تقدما.. بيد أنك تنحدر عموديا كما قال لينين.. إذ تركز على ما هو غير جوهري.. لقد كان الأجدر بك أن تناقش جوهر سياق ردي عليك.. لقد حدث بالفعل من جانبي خلط في الأسماء لسبب أو آخر.. ولكن ذلك لا ينفي جوهر الطرح من حيث كونه إحالة إلى مصائر أعمال من خلال فرضها بواسطة سلطة حزبية ذات تأثير في وسط اجتماعي أو آخر والعكس.. وأرجو كذلك أن تكون أمينا فيما يتعلق بالمصير المأساوي للكاتب المبدع بولغاكوف!!!.

    أنا.. يا بشرى.. لا أسعى إلى دخول حوارات قائمة على مفهومي الهزيمة والنصر.. فهذه احدى آليات الفكر الثنائي التقليدي.. ومثل حديثك أعلاه بالذات بالفعل يشكل موضوعة ملائمة لعمل مفهوم نقد النقد.. ذلك المفهوم الذي يسعى.. كما أشار الغذامي (السعودي).. إلى الكشف عن القوالب أو الأشكال الأسطورية أو الدينية التي تستبطن بنية بعض الخطابات التى تطرح نفسهاعلى أساس أنها عقلانية!.

    يمد رجليه.. يا بشرى!.

    أنا حتى لا أحتاج إلى شهادة منك.. إذ أن عملي الوحيد.. الذي صدر حتى الآن.. كان مثار صحف عربية رصينة مثل الأهرام والخليج والشرق الأوسط والحياة اللندنية وأخبار الأدب ووجدت أصداء من خلال مساهمات عديدة من داخل مبدعين من بلادي مثل عيسى الحلو والصادق الرضي ولا توجد علاقة شخصية مع أغلب ما أشرت ولم أشر!.

    يمد رجليه.. يا بشرى!.

    أنا حزين عليك فقط.. لست مغتاظا.. البتة!.

    يمد رجليه.. يا بشرى!.

    أنا لا أسعى مثلك لتضخيم عثرات ثانوية قام بها محاور من خلال عزلها وعرضها كجوهر قائم بذاته.. لكن العبارة المشار إليها هنا مرارا.. تكشف بالفعل عن حاجتك إلى مراجعة رؤيتك للعالم.. يا بشرى!.

    دمت لهذا البلد الذي يأمل الكثير منك!.

    لا حاجة لي للحوار معك في الوقت الراهن!.

    إذ أن الفقرة الأخيرة تكشف عن بؤس لا يليق بك!.

    هي عبارة بالغة الدلالة على منهجية!.

    لم تكن عثرة.. يا بشرى!.

    تقديري واحترامي لك!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 07:30 PM

mutwakil toum

تاريخ التسجيل: 08-09-2003
مجموع المشاركات: 2327

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: عبد الحميد البرنس)

    البرنس .. رغم محاولاتك المتكررة تكرارا وتملالا - المصدر من تملالا هو الملل - .للتعريف عن نفسك الا اني لم المس لك يا عزيزي دورا يناكف بشري الفاضل او الفياالكتف باالكتف .


    وددت لو اكتب عن فقر اللغة التي تسخدمها - تجويفها وبداهتها - وافراغ محتواها من الدهشbility .. فاصرارك عن فقر لغة الاخرين يدفع (الاخرين) لمتابعة وكشف عورة ما بداخلهاوخارجها - لكني وبكل اسف القط الحرف بالماوس -


    عموما ياسيدي
    تجربة البودر تقول ان كل من طرح نفسه ظلا نهارا جهارا فانه يصير شبحا حين ياتي الليل ويختفي حين ياتي الصباح .
    ختاما احزنني ايضا انسلاخ الخواض وترميله لبعضكم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-02-2005, 09:52 PM

عبد المنعم ابراهيم الحاج
<aعبد المنعم ابراهيم الحاج
تاريخ التسجيل: 22-03-2005
مجموع المشاركات: 5691

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: mutwakil toum)

    منذ ان ابتدر المبدع الخواض مشروع كتابتة النقدية عن القرائة الخاطئة لموسم الهجرة الي الشمال - يمني العيد مثالا وانا اتابع هذا المشروع في اطاره الابستمولجي بعيدا عن حرب القبائل
    التي لا تبقي ولاتذر فقد كنت اتمني ان يواصل الاخ الخواض مساهمته في نقد النقد لكتابات يمنى العيد عن ادب الطيب صالح موسم الهجرة الي الشمال مثالا .

    كانت مداخلات الفيا حقيقة مزعجة تحسسك بانك تلتهم وجبة طيبة يفاجئك خلالها (حصحاص) يضرس اسنانك ويصيبك بالصداع اعتقد ان الدافع للفيا ناتج عن سلوك شخصي بعيدا عن المساهمة الموضوعية؛ لا اكتب هذه المدا خلة سندا للخواض علي حساب الفيا. لكن هذا احساسي كمتلقي لمرسلات ابداعية .
    اتفق مع الحواض فيقراءته حول كتابات يمنى العيد أو بالاحري الكتاب العرب عن الكتابات السودانية لان القراءة النقدية لا تعتمد علي المنهج في الكتابة المؤسسة بعيدا عن بنية الواقع التي تتحرك فيه المرسلة الابداعية ليس الواقع الثقافي بحسب ولكن ايضا الواقع النفسي للمجتمع بمعني ان المنتوج الثقافي الابداعي هو بمثابة مرآه مجلوة تعكس الواقع الموضوعي وتناقشه في بنيته التي يتحرك فيها لان المفردة وحدها لا تكفي لتوصيل الدلالةوالمعني المحدد.
    هنالك حقيقة لا يمكن تجاوزها منذ (تحجيم) اللغة العربية ووضعها في اطارها العلمي (عصر التدوين) وارسائها في دعائم النحو والصرف القاعدي _ حيث فقدت هذة اللغة روحها المتفاعلة مع الآخر اللغوي الثقافي بتمازجها واستنسالها لمفردات جديدة مواكبة للزمكان الذي تتبجس فيه.فنهضت لنفس اللغة لهجات تواكب شروط البيئة التي تتحرك فيها - وبالتالي لا يمكن ليمنى العيد او غيرها ات تساهم في مشروع نقدي لاي من الاعمال الابداعية-تحديدا الرواية- في قطر آخر طالما هنالك مفردات بيئية عامية او بالاحري حوارات متكاملة انتهجها الكاتب المبدع الطيب صالح
    في رواياته .هل سالنا انفسنا لماذا كتب الطيب صالح جل حواراتة بلغة عامية منتمية لبيئة محددة في السودان ؟ هل الطيب صالح عاجز عن تاسسيس حوار متكامل باللغة العربية القحة؟
    اذن هنالك ظروف استثنائية تشرح الرمز والدلالة في اطارها البيئي والنفسي المنسجم مع ارضية الواقع.
    وهذا مادفع الطيب صالح للكتابة بتلك الصورة؛ هنالك حكاية تعني بان احد القساوسة كان يتجول في احد الاحياء فوجد مجموعة من الدراويش في طقوسهم الصوفية فاقترب من احدهم وساله
    - اذا كنت في حاجة الي المساعدة فبمن تدعو؟
    صمت الدرويش فترة ثم نطق
    _ آه .. نعم آه وليس الله .
    لانه لو قال الله لفتح طريقا لاسئلة اخري كيف ترونه ؟ ماقيمته ؟ما شروطه ؟ .....الخ
    ادرك الدرويش ان المفردة تحمل اكثر من صورة ودلاله في قواها الرؤيوية.

    هنالك مساهمات اثرت هذا الموضوع المطروح وفتحت اضاءات نافذة وتعتبر اضافة لتطور النقد في السودان وماستشهده السنوات القادمة . ليس كما يراه د.بشري الفاضل هذا الكاتب الذائع الصيت ومساهماته الابداعية في مجال القصة في السودان .كان عليه ان لا يدخل نفسه في هذه المتاهه طالما انه حدد مشروعه البداعي واطره في في مجال القصة - وان كان ذلك لا يعفيه من ابداء آرائه في الاطار الموضوعي - اذ كان عليه ان يكتفي بالمتابعة فقط وان لا يفند اراء الخواض ويتهمه بانه لا علاقة له بالنقد ومهاجمته للبنيويه وتمثيله لها بالوجودية لان هنالك مفارقة في كلتيهما من حيث المنهج فالوجودية لها اطارها (المثالي) الفضفاض -و باللا أدريه- بينما البنيويه تعتمد علي التحليل العقلاني ومقاربته مع بنية الواقع علي حسب المرجعيه الذهنيه0



    نواصل
    ــــــــــــــ
    منعم ابراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 00:20 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


سأعود لاكمال هذا البوست (Re: osama elkhawad)

    سأعود لاكمال هذا البوست,
    بناء على رغبة الكثيرين الذين اتصلوا بي هاتفيا,
    او تحادثوا معي شخصيا هنا في فرجينيا,
    وبناء ايضا على رغبة الاخت بيان:
    Quote: الاخ اسامة الخواض كان حريا بك ان تستمر هنا.. لان هذا البوست بدأ هنا.. يجب ان ينتهى هنا..

    ولي اعتراضات على بعض من كلام بيان مثل كلامها عن "المجلات المحكمة",
    وساكون صريحا في ذلك,
    وارجو ان تتقبل صراحتي,
    وهي صراحة نعتقد انها مؤسسة على حقائق دامغة.
    قلت انني ساعود لاكمال هذا البوست,
    بحسب ما تسمح به ظروف توفري على خدمة دائمة للانترنت,
    والتي اسعى الى حلها.
    اكمال البوست هنا مهم,
    خاصة ان طريقتي الخاصة في البوستات التي اشرت اليها في مكان ما من هذا البوست,
    تجعل واحدا من اهدافها تلقي مساهمات مع او ضد ما اطرحه,
    وهي ما ستتيح لي فرصة نادرة في ان اطور مقاربتي,
    وأن اقيل عثرات مقاربتي.
    لكن في نفس الوقت ,
    لن اعود الى هذا المنبر بعد اكمالي هذا البوست,
    اللهم الا اذا ما شعرت ان به جوا ديمقراطيا خاليا من الاستفزاز المجاني,
    كما في حالات مثل:
    Quote: الخواد,
    انت زول خاوي

    او مثل ما قاله عزيزنا عمر الفاروق:
    في بوستنا عن اثر الموقع الجديد للكتاب والمبدعين على سودانيزاونلاين

    وسبق لتماضر في بوستها

    كان مابياكن ...اابى هدمى...

    ان اشارت الى ما ألم بالمنبر من ظواهر غير مشجعة على الحوار والانتاج المعرفي.
    وهذه رسالة مني موجهة الى صديقنا بكري أبوبكر,
    انت تريد لهذا المنبر ان يكون واحدا من منابر الاستنارة,
    ولم تقصر في اجتذاب الكتاب والصحافيين والمبدعين,
    والقراء من ذوي البصر المعرفي ,
    والبصيرة النافذة.
    لكن الجو العام هو جو ضد المعرفة,
    وهذه نتجت من تقصيرك في ضبط شروط العضوية.
    هذه ليست دعوة لاقصاء اي كان ,
    وانماالتاكيد على أن لصاحب المنبر حق ان يقبل من يعتقد انهم سيخدمون رسالته التي من اجلها انشأ هذا المنبر,
    ومن حقه ضبط المنبر بحيث يحقق رسالته,
    وما نقوله ليس دعوة للدكتاتورية الاسفيرية,
    وانما ان الهدف من انشاء منبر ما هو تحقيق رسالته.
    فاذا كان صديقنا بكري يعتقد ان هذا منبر عادي من منابر النقاش العادية,
    فله ذلك,
    أما اذا كان يعتقد ان
    Quote: له رسالة يريد تحقيقها ,
    وتوثيقها للاجيال كما يقول دائما,

    فهذه تتحقق بشروط معينة وتقاليد معينة.
    واللائحة التي قال بها لا تحقق مطالب كثيرة في سبيل انجاز رسالته بان يكون المنبر ,
    واحدا من منابر الاستنارة.
    فمثلا سبق لاحدهم ان عرض بوستا يشبه فيه عبدالله بولا بانه:
    Quote: بول.

    وأكثر ما جعلني ارجع لاكمال هذا البوست,
    ما بدأ به الشاعر عبدالمنعم ابراهيم الحاج من مساهمة.
    وهو حاول ان يوضح قيمة ما نفعله,
    بالرغم من جدته,
    واعتقد ان هنالك الكثيرين من القراء والقارئات من لمسهم هذا البوست في منطقة منا من تكوينهم الروحي.
    وللتعريف بالشاعر عبدالمنعم فانا لا اعرفه ابداعيا جيدا,
    لكنني استمعت لبعض من شعره بالعامية والفصحى في لقاءات ساهمنا فيها معا بالالقاء الشعري,
    له طريقة مميزة في القاء الشعر.
    وهو كان مقاتلا في اريتريا,
    بالرغم من انه متزوج,
    فهو شاعر ومقاتل في ان.
    وما طرحه يمثل امتدادا وتوضيحا لما قلناه في هذا البوست.
    وان كان لي اعتراض حول تصنيفي بانني بنيوي في هذه المقاربة.
    وسنعود للرد على الدكتور بشرى الفاضل ببعض من الاسهاب.
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 01:02 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سأعود لاكمال هذا البوست (Re: osama elkhawad)

    شكرا ليك يا اخى اسامة على العودة..


    Quote: هذا البحث مجرد وجهة نظر تتقبل المناقشة والحوار والتعديل وليس هناك شيء قاطع فيها. أي قصور في هذه الرسالة يقع على عاتقي وحدي.


    كنت قد كتبت هذا فى مقدمة بحث الدكتوراه خاصتى.. وهذا ينسحب
    على كل ما اكتبه هنا..ليس هناك شيئا قاطعا...فاذا انت ترى غير ما ارى
    فهذا من حقك وقد تقدم رايا جيدا .. يعدل من مفاهيمى.. هذه هى الحورات الناجحة
    فالامر ليس كرة قدم يا غالب يامغلوب.. كلنا نتوق الى مثل هذه الحوارات..
    التى فى شكل مناظرات وليست مجادلات..
    تحفظ فيها للمتحاورين.. حقوقهم وانجازاتهم...وكرامتهم...

    وامعانا فى جلد الذات و نقدها... ارى اننى قد اسهمت فى تسميم كثير النقاشات
    و امعنت فى السخرية و التهكم..كثيرا و اغلظت القول كثيرا...
    ولكن ابدا انشد العدل وتقدير الطرف الاخر... ولم يسعدنى البتة ما قلته فى حق بشرى
    ليس لانه صديق.. فانا دائما اتعامل معه ككاتب..لانه هنا اتى بسمته الابداعى
    ولم يطرح يوما غير ذلك.. بشرى كاتب لا يشق له غبار..ومثقف جم التواضع..
    لا يميل الى الاستعراض او سحق الخصوم..ويحزننى انه ابدا لا يدافع عن نفسه ولا يتحث عن نفسه كما يفعل البعض لا ينفك يلمع نفسه...لانه رجل مثالى يعتقد ان اعماله تتحدث عنه
    ....
    انتظر رايك.. وبالمقابل اتمنى ان يتسع صدرك لردى..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 01:34 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    شكرا اختنا بيان على ردك الهادئ الجميل
    لا تخلو المعارك الثقافية من حدة ,
    وأشكرك على جلد الذات
    ولكن يبقى الجوهر في كل ذلك هو المهم
    وساتقبل كلامك بكل رحابة صدر
    وسلفا كنت مجهزا جزء من ردي على الدكتور بشرى الفاضل,
    وهو تواصل لمعارك ثقافية وحوارات,
    دارت في زمن الانتفاضة قبل الانقلاب,
    بينه وبين رفقتي الذين اعتز بهم
    وهذه مساهمتي في الحوار المؤجل,
    ولكن من نقطة تاريخية مختلفة في تطورنا ,
    واعتقد ان ذلك ينطبق على الدكتور بشرى الفاضل
    ملحوظة:
    عدم التوضيح الكافي للدكتور بشرى لافكاره,
    مرتبط بما اورده الشاعر عبدالمنعم,
    وما يقوله اصدقاؤه عنه مثل خلف الذي احالني اليه:
    Quote: فبشرى كاتب قصصي وروائي,

    لكنه يحشر نفسه في حوارات مثل هذي,
    وهو اصلا لا يهتم بها,
    بل كما سنرى ,
    له راي عدمي في النقد كله
    فهو قد دخل المؤسسة الاكاديمية كما ارى ,
    عن طريق الخطا
    ,
    ولو كان السودان,
    بلدا يحترم الكتاب بشكل مؤسسي,
    لكان لبشرى تطور اخر في مسيرته الشخصية والابداعية
    المشاء

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 01:56 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ما زلنا في انتنظار تلخيص الدكتور بشرى الفاضل لحواره مع "مشايعي" (Re: osama elkhawad)

    اعود للرد على الدكتور بشرى الفاضل,
    وسبق لي ان قدمت له الرجاء التالي:
    Quote: لو تكرم الدكتور بشرى الفاضل بان يلخص لنا ما دار من حوار بينه وبين شبان ذلك الزمان,

    ذلك ان ما قلته لبشرى الفاضل قبل ذلك,
    وما قلته في هذا البوست,
    وما ساقوله لاحقا,
    له علاقة وثيقة بذلك الحوار الذي دار بين الدكتور بشرى الفاضل ونفر من الذين يلتقون معي في منهجي النقدي.
    وبالتاكيد لن يستمر النقاش من تلك المرحلة التي كادت ان تبلغ العشرين من العمر,
    لكنه يشكل ارضية مناسبة لوضع خلفية تاريخية لنقاشنا مع الدكتور بشرى الفاضل مع اؤلئك النفر,
    الذين سماهم:
    Quote: مشايعي اسامة الخواض

    وهم نفر من بينهم :
    عبداللطيف على الفكي وصلاح الزين والفاتح مبارك,
    لو كان كلامي صحيحا.
    وهم ليسوا بمشايعين لي,
    ولهم مقام عال من المعرفة النقدية.
    وما تشبيه الدكتور بشرى الفاضل لهم بانهم مجرد مشايعين لي سوى كشف واضح عن افقه النقدي المحدود للاسف,
    مع انه من المفترض ان يكون واحدا من سلالة الثقافة الروسية.
    وسبق لي في هذا المنبر ان قلت له :
    Quote: انه من المفترض ان يشعل شمعة من نار الثقافة الروسية,
    بدلا من ان يلعن ما حاولنا تاسيسه في ذلك الزمان,
    ونحن كنا الاولاد ابان خرتايات,
    ودفعنا من دم قلوبنا ما نحاول به ان نتصل بالثقافة العالمية عبر اللغة الانجليزية.
    وذلك ,
    اي تلك المحاولات لاتصالنا بالخطاب النقدي المعاصر,
    وتجاوز "الكرشة العربية",
    كما اسماها شاعرنا الكبير:
    محمد المكي ابراهيم,

    كل ذلك يمكن التعرف على بعض منه في مقالنا:
    مشهد النسيان,
    في كتابنا:
    Quote: خطاب المشاء –نصوص النسيان-مركز الدراسات السودانية-القاهرة-1999.

    والذي نشرناه على نفقتنا الخاصة.
    وما قمنا به ,
    كان من المفترض ان يقوم به الدكتور بشرى الفاضل,
    وأشباهه من المتأكدمين من قطيع الذئاب.
    فالبنيوية وما بعدها ,
    تاسست مثلا في العالم العربي,
    في الجامعات والمؤسسات الاكاديمية.
    فهو يعتقد انه غير ملزم بذلك ,
    وانه
    Quote: مجرد مبدع يبحث عن تفرغ
    .
    هو مبدع ولا نشك في ذلك,
    لكن لو اتيحت فرصته لمبدعين حقيقيين,
    لكانوا قد اثروا الحياة الثقافية السودانية.
    وبالمناسبة تملك اللغة الروسية والتبحر فيها كنز نادر لم يدركه الدكتور بشرى الفاضل.
    فمثلا في الثقافة الغربية,
    انتظرت تلك الثقافة حتى مجيئ البلغاري تزفيتان تودورف لكي يترجم لها:
    Quote: نصوص الشكلانيين الروس
    ,
    من اللغة الروسية مباشرة.
    ومعظم ما ينشر عن ابداعات الثقافة الروسية ينشر من لغة غير لغتها الاصلية.
    فمثلا ترجمة كتاب ل:
    ميخائيل باختين صدر عن دار توبقال المغربية,
    قامت به يمنى العيد ,
    واكاديمي اخر من اللغة الفرنسية.
    لقد اهدر فرصة ثمينة لم يعرف قدرها,
    وما يزال للاسف,
    وتمترس بكونه مبدعا في القصة والرواية.
    وهذا ما أشار اليه بحق الشاعر المقاتل :
    عبد المنعم ابراهيم الحاج,
    حين قال في رده للدكتور بشرى الفاضل:
    Quote: كان عليه ان لا يدخل نفسه في هذه المتاهه طالما انه حدد مشروعه البداعي واطره في في مجال القصة - وان كان ذلك لا يعفيه من ابداء آرائه في الاطار الموضوعي - اذ كان عليه ان يكتفي بالمتابعة فقط

    وهو رأي يتطابق مع كلام خلف الذي احالني اليه لكي اتعرف عليه بشكل جيد.
    فخلف يعتقد مثلما يعتقد الشاعر عبدالمنعم,
    في ان بشرى الفاضل هو مبدع في السرد.
    وحين سالته:
    Quote: ولماذا يحشر نفسه في حوارات نقدية هو غير مؤهل اصلا لها؟

    قال لي:
    Quote: وفي ذلك يتعامل كمبدع,فلا تأبه بكلامه.

    لم اقل هذا الكلام في ما سبق,
    لانني اتعامل مع الدكتور بشرى الفاضل كممثل حقيقي لفئة اجتماعية ,
    منخرطة في مؤسسات اكاديمية,

    ولم تقم بواجبها الامثل كما قام بذلك الدكتور محمد عبدالحي برغم انه كان خارج المؤسسة الاكاديمية في مستوى من المستويات ,
    كما اوضحنا في مكان اخر من هذا البوست.
    ولكننا قلنا به الان لان اعترافاته في هذا البوست تثبت ما قاله خلف,
    وملاحظة عبدالمنعم الثاقبة اثببت ذلك من كلام الدكتور بشرى الفاضل,

    والذي أصلا يبحث عن تفرغ ابداعي,
    وهذا من حقه,
    لكنه ضل طريقه الى المؤسسة الاكاديمية.
    وما زلنا نتعامل معه كممثل ل:
    قطيع الذئاب.
    ونكرر مرة اخرى ان يقدم لنا الدكتور بشرى الفاضل,
    تلخيصا لما دار من حوار بينه ,
    وبين "مشايعي" كما يرى ,
    حتى يعطي القارئ خلفية تاريخية عن خلافنا مع الدكتور بشرى الفاضل.

    وسننتظر رده ,
    حتى نكمل ردنا شبه المسهب عليه
    وأرقدوا عافية
    المشاء

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 03:15 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المعرفة يتم انتاجها في سياق اجتماعي وسياسي وثقافي معين (Re: osama elkhawad)

    وحتى يعود الينا الدكتور بشرى الفاضل ,
    فاننا سنتحدث قليلا عن علاقة المعرفة بالسلطة والقوة والسياقات الاقتصاديات والاجتماعية والايديولوجية.
    فالمعرفة لا يتم انتاجها بالرغبة فقط أو بتوفر الموهبة,
    ولكن يتم انتاجها في سياق اجتماعي وسياسي وثقافي معين,
    وهذه واحدة من المع انجازات ماركس المعرفية,
    والتي تطورت في اعمال كثير من المدارس والتيارات ابتداء من مدرسة فرنكفورت النقدية,
    مرورا بالمدارس السوسيولوجية التي تحدثت عن سلطة النخبة,
    وانتهاء بانجازات ما بعد البنيوية كما في اعمال فوكو, وبارت وادوارد سعيد.
    وهذا المثال ينطبق تماما على السودان.
    فان الاهداف التي اقيمت عليها مدرسة غردون التذكارية,
    ظلت واحدة من الاهداف لما سمي لاحقا بجامعة الخرطوم,
    والتي كان الغرض منها:
    تخريج الافندية.
    وللدلالة على عطالة المؤسسة الاكاديمية السودانية في مجال النقد ممثلة في ام تلك المؤسسة,
    نذكر ان الدكتور بشرى الفاضل لم يذكر احدا من تلك المؤسسة,
    باعتباره ممثلا للنقد الجيد كما يراه.
    فهو مثلا قد ذكر عبدالقدوس الخاتم,
    وهو اصلا ليس من المؤسسة الاكاديمية السودانية
    والذي اصدر كتابا واحدا في النقد اسماه:
    Quote: مقالات في النقد

    ثم اختفى بعد ذلك .
    لماذا اختفى ؟
    هذا سؤال حقيقي وجوهري,
    فالنقد لا ياكل عيش في السودان في ذلك الوقت,
    وحتى الان.
    اذن لماذا يهمش المجمتع من مكانة "الناقد"؟؟؟
    ولماذا خسرنا ناقدا مثل عبدالقدوس الخاتم,
    من المفترض ان تكون له الان أعماله الكاملة,
    لا كتابه الوحيد المهم.
    لماذا خسرنا ناقدا مثله,
    و الذي كان من المفترض ان يكون بكتابه ذلك وحده:
    محاضرا في جامعة الخرطوم,
    مثلما ان الكثيرين من المبدعين في العالم يحاضرون في المؤسسات الاكاديمية؟
    فمثلا فاطمة احمد ابراهيم اكملت فقط المرحلة الثانوية,
    لكنها مرجع مهم لكل من يريد ان يعرف عن الحركة النسائية في السودان,
    وهي تدعى من قبل مؤسسات اكاديمية رفيعة المستوى في الغرب,
    كي تلقي محاضرات,
    وتتأفف من دعوتها جامعة وطنية مثل جامعة الخرطوم,
    وغيرها من المؤسسات الاكاديمية السودانية.
    هذه مسائل مهمة جدا لكي ندرك ان المعرفة لا تنتج في فراغ.
    لكنه غفل عن ذكر عبقري مثل عبدالله الطيب,
    والذي وقع بين مطرقتين.
    فاليمين السوداني غير راض عن اسهاماته المعرفية مثل:
    توثيق الاحاجي السودانية,
    تفسير القران باللهجة العامية السودانية,
    ونذكر هنا برنامجه الشهير مع المقرئ الشيخ محمد احمد حمدون,
    كما ان اليمين السوداني غير راض عن
    Quote: رثائه للاستاذ محمود محمد طه
    .
    وفي نفس الوقت يتهمه اليسار السوداني بتحنيط قسم اللغة العربية,
    وجعله محافظا,
    وانه خلق مسوخا اكاديمية له.
    ولقد استمعت الى معيد في قسم اللغة العربية بجامعة الخرطوم,
    كان يتحدث كربونيا ,
    بنفس الطريقة التي يتحدث بها عبدالله الطيب
    ,
    ويبدو انها محاولة لاستمالة الدكتور عبد الله الطيب لكي يجعله واحدا من :
    قطيع الذئاب
    من الواضح انه ساهم في ان يكون لقسم اللغة العربية في جامعة الخرطوم سمتا محافظا,
    مع انه كتب المرشد في فهم اشعار العرب.
    لا اريد ان اخوض في نقاش عن شيخنا الكاتب والباحث الكبير عبد الله الطيب,
    لكنني اردت ان اشير الى ان المعرفة لا تنتج في فراغ,
    واختم كلماتي هذي, في انتظار تلبية الدكتور بشرى الفاضل لطلبنا,
    بمثال حي عن ان المعرفة لا تنتج في فراغ,
    وليس من اسباب انتاجها مجرد الموهبة والرغبة,
    بمثالين اخرين عن ان المعرفة لا تنتج في فراغ.
    فقد تحدث الدكتور النور حمد والاستاذة أسماء محمود محمد طه,
    في مقدمتهما لثلاثة من كتب الاستاذ محمود محمد طه,
    أنه حرص على أن يصدر كتبه على نفقته ,
    ويقوم بتوزيعها الأخوان الجمهوريون,
    حتى :
    Quote: يضمن لنفسه الاستقلال الكامل في طريقة توصيله لافكاره
    .
    واذكر ايضا كلامهم عن
    Quote: استبعاد الاستاذ من قبل المؤسسة الاكاديمية العربية والاسلامية.
    وانه معروف في المؤسسات الاكاديمية الغربية,
    ومجهول من قبل المؤسسات الاكاديمية العربية والاسلامية.

    واذكر ايضا ما قاله مترجم كتاب للباحث القدير البروفيسور عبدالله أحمد النعيم,
    عن ان فكر الاستاذ غير معروف لدي المصريين والعرب.
    اذن:
    المعرفة لا تنتج في فراغ,
    ولهذا :
    نعترض على تقصير الدكتور بشرى الفاضل في التعريف بالثقافة الروسية الباذخة.
    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 04:28 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نقاد من خارج المؤسسة الاكاديمية, وأيضا "عصاة" (Re: osama elkhawad)

    أواصل الكلام عن علاقات المعرفة والقوة ,
    وانها تولد في سياق اقتصادي واجتماعي وايديولوجي.
    وسأضرب مثلا بابي عبد الله بولا,
    لقد تم فصله من كلية الفنون الجميلة مع بعض من طلابه,
    وارجو ان اكون دقيقا لانني اكتب من الذاكرة.
    كما اذكر عودته بعد الانتفاضة بدرجة دكتور ,
    ولم يتم تعيينه بكلية الفنون الجميلة ,
    مع انه كان يشغل منصبا اكاديميا في دول الخليج يسيل له اللعاب,
    مما اضطره الى الهجرة الى ليبيا.
    المؤسسات الاكاديمية السودانية تحاول ان تحمي ما تجمع فيها من قطيع للذئاب,
    ولن اعمم ,
    فهنالك استثناءات هنا وهنالك,
    لكن هذا هو القانون الاساسي الذي يحكمها.
    واضرب مثلا اخر تحدثت عنه في شهادتي في :
    مشهد النسيان
    فقد خسر عبداللطيف على الفكي وقتا طويلا كي يجد من يشرف عليه لانجاز ماجستير عن مقاربة بنيوية سيميوطيقية عن الخطاب الابداعي للطيب صالح,
    بل ان احد الدكاترة عندما سمعه يتحدث عن المنهج البنيوي في ذلك الزمان قاله:
    Quote: مالك ومال النقد البناء والنقد الهدام

    ورغم كل الوقت الذي خسره وهو يتحاوم بين المكاتب العاطلة في تلك المؤسسات الاكاديمية,
    لم يجد أحدا.
    وانتظر الى ان وجد صدفة الدكتور سعد مصلوح,
    والذي اشار في دراسة له في احد اعداد مجلة "فصول",
    في سياق كلامه عن مصطلح "توطين المصطلح",
    انه عرفه لاول مرة من تلميذه عبداللطيف على الفكي.
    في برنامج دراسته للماجستير ,

    المعرفة لا تنتج في فراغ,
    وكثير من الطلاب الذين يختلفون مع قطيع الذئاب,
    كما في حالة :
    Quote: المعهد العالي للموسيقى والمسرح
    ,
    وخاصة قسم الدراسات النقدية,
    يتم
    Quote: استبعادهم من تلك المؤسسات الاكاديمية بطرق كثيرة من بينها اضعاف درجاتهم الاكاديمية,

    لكي يحل في مكانهم:
    قطيع جديد من قطيع الذئاب.
    ملحوظة:
    عندما اتحدث عن ابائنا النقديين مثل بولا ومحمد عبدالحي ,
    مع الفارق الكبير في رؤاهم للعالم.
    فاننا نريد أن نقول اننا لسنا نبتا شيطانيا ,
    واننا متجذرون في تاريخ واقعنا الثقافي.
    ونفسيا يبدو بولا اقرب الي من محمد عبدالحي,
    باعتبارنا من "العصاة",
    كما يصف بولا جيله,
    وهو وصف ينطبق علينا.
    فنحن ,
    للقارئ غير المتابع لنا,
    نقاد من خارج المؤسسة الاكاديمية,
    مع اننا نعرف تقاليد المؤسسة الاكاديمية جيدا,
    ولهذا فكلام مثل كلام الاخت بيان في نصيحة لها للبرنس عن
    Quote: النشر في المجلات "المحكمة"
    ,
    لن يجوز علينا:
    فمن هو المحكم اصلا؟
    هذه ليست دعوة للفوضى .
    فالمجلات المحكمة انشئت لكي تتميز من المجلات "الطالقة ساكت",
    والتي لا تتقيد بالقواعد الاكاديمية.
    ولكن مثلا لو
    Quote: تقدم بنيوي سوداني لمجلة اكاديمية كانت تصدر من قسم اللغة العربية,
    بجامعة الخرطوم في اوائل الثمانينات من القرن الماضي,
    بدراسة بنيوية عن شعر"أبي نواس",
    هل كانت ستقبل به,
    مع انه كان ملتزما بكل الشروط المتعلقة بايراد المراجع واساليب البحث؟

    وهنالك مثال اخر:
    فمثلا مجلة محكمة تصدر عن جهة تهتم بالمقاربات النقدية الحديثة,
    لن تقبل بنشر مقال لدكتور غير معني بتلك المقاربات.
    المجلات المحكمة مهمة وغرضها ضبط شروط البحث العلمي,
    لكنها ليست الجهة الوحيدة ,
    والتي تقرر أهمية أي عمل نقدي من عدمه.
    فالمعرفة ايضا خشم بيوت.
    وكثير من المقالات المحكمة عن "السوريالية",
    هي مبنية على بيانات واعمال,
    صدرت خارج المؤسسة التي تدعي لنفسها التحكيم.

    المهم انتاج المعرفة والطريقة التي يتم بها معقد,
    وفيه اهواء ومصالح وامتيازات,
    خاصة في قطر فقير جدا مثل السودان.
    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 06:56 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نقاد من خارج المؤسسة الاكاديمية, وأيضا "عصاة" (Re: osama elkhawad)

    Quote: : المعهد العالي للموسيقى والمسرح

    ,
    وخاصة قسم الدراسات النقدية,
    يتم
    استبعادهم من تلك المؤسسات الاكاديمية بطرق كثيرة من بينها اضعاف درجاتهم الاكاديمية,

    نبدأ بحديثك عن شعبة النقد والدراسات المسسرحية... التى تخرجت فيها عام 1985
    بدرجة جيد جدا او الثانية العليا... تعتمد هذه الشعبة على الاساتذة المتعاونين
    اصلا لعدم وجود اساتذة فى المعهد كافين فى ذلك الزمن.. كان فى كل الشعبة يوجد
    دكتور الطاهر حسين دفع الله والاستاذ عز الدين هلالى...واصلا شعبة النقد هى شعبة
    مهجورة و لا يصرف عليها مثل شعبة الاخراج والتمثيل و شعبة فنيات المسرح..
    فكنا نناضل دائما لاجل ان تهتم بنا الادارة التى تظن دائما ان المعهد هو شعبة الاخراج
    حيث تحشد كل الميزانية خلفهم ولا نجد نحن الا الفتات..هذه الشعبة بها اقل طلاب بالمهعد
    فى العادة يكونون طالب او طالبين هذا هو المعتاد والشاذ ان يكون بهذه الشعبة
    اكثر من خمسة طلاب فى الدفعة اذ يبدأ التخصص من السنة الثالثة.. كما قلت سابقا
    تعتمد الشعبة على المتعاونين فى دفعتى الاستاذ الوحيد الذى درسنا فى السنة الاخيرة
    من المعهد هو استاذ الماحى سليمان درسنا مادة تذوق وتأريخ الموسيقى
    وبقية المواد اساتذة من خارج المعهد مثل دكتور خانجى و الزبير بشير
    ودكتور عبد المتعال و الزين صغيرون..و دكتور سليمان بلدو ودكتور يوسف الخليفة كانت هناك بحوث تكتب وواجبات.. وسمنارات تعطى درجات عليها وبعدها امتحان منتصف العام ثم النهائى..
    وكان طلاب شعبة النقد طلاب "مدعوكين" طول العام .. تخرج عدد كل له بصماته فى الحياة
    العملية.. ولكن لم اسمع بمن خفضت درجاتهم حتى لا يعينوا فى المعهد.. لقد تخرج فى دفعتنا حسب الرسول احمد رحمه الله بالدرجة الاولى ولم يعين فى المعهد.. وقدمت انا
    لاعين فى المعهد لم اعين.. ثم اعدت الكرة بعد عودتى من امربكا وقدمت سنة 1991 وايضا لم اعين...فلا تحتاج ادارة المعهد لتخفيض اى درجات لترفض تعين اى طالب..
    فمثل ما اوردته من حديث لا يجب ان يكون فى حديثك.. لانه حديث غير منهجى الا اذا كان عندك اسماء الطلاب الذين خفضت درجاتهم.. عندها سيكون حديث مدلل.. من قبل انت ذكرت اننى عرقلت لعبداللطيف فى الدراسة فى ماليزيا... مع ان عبدالطيف يدرس فى جامعة لا علاقة لى بها...فمثل هذا الحديث يضعف اطروحتك لان به غمز ولمز....فأنا لا اريد ان ادافع
    عن نفسى واحقيتى بالشهادة التى أعطيت لى فكل من درسنى وزاملنى يعرف مستواى
    الاكاديمى و اجتهادى.. فى حياتى لم ادك محاضرة وفى حياتى لم اتوان فى تسيلم واجب فى حينه
    وكنت اقرأ ليل نهار..وكان كل الدكاكين يستلفون كراساتى...
    مرة اخرى انت تتحدث عن عبداللطيف وعن انه لم يجد من يشرف عليه.. فى عهدنا كانت
    الجامعة الوحيدة التى بها دراسات عليا هى جامعة الخرطوم... وهم عادة لا يقبلون
    الا خريجى جامعة الخرطوم او ما يعادلها..ويطالبون الناس بسنة خامسة.. ولم يكن يقبلون
    خريجى جامعة القاهرة فرع الخرطوم او معهد الموسيقى او كلية الفنون..
    فهل وجد عبداللطيف قبولا فى جامعة الخرطوم.. ولم يجد المشرف المناسب على الرغم من وجود عدد من الاساتذة فى قسم اللغة العربية الذين تخرجوا من مؤسسات غربية..
    لا يوجد فى ذلك الزمن اى استاذ لم يدرس فى الغرب...فقد قلت نفس الحديث عن جامعة الملايا
    انه لم يجد مشرف يعرف دى سوسور.. علما ان جامعة ملايا واحدة من افضل الجامعات فى شرق آسيا وعالميا معروفة...وكل اساتذتها تدربوا فى الغرب... امريكاو انجلترا..
    بها متخصصين فى اللغويات فى كل الدرجات العلمية من استاذ مساعد الى بروفسر..

    فحديثك الذى قلته الان هو من حديث العوام الذين تحتقرهم.. ويمكن تفنيده سريعا..
    كلية غردون التى تقول انها قامت فقط لتخريج الافندية .. نعم كان هذا هو الهدف
    ولكن هؤلاء الطلاب هم قوام الطبقة المستنيرة التى صنعت الاستقلال.. وصنعت النخبة
    وعلى الدوام قدمت خير الشعراء والادباء والباحثين فى كل مجالات العلم...فلماذا لا نفخر بهم
    انا شخصيا لم اتخرج منها ولكن احى الدور العظيم الذى لعبته..واعلم تماما ان خريجيها
    هم كريمة المتعلمين و اساتذتها هم كريمة الكريمة حيث وفرت الفرص المتساوية فى التعين
    ولم تدخلها الوساطات..الا لاحقا..
    فحنقك على المؤسسات الاكاديمية هى مشكلة شخصية..

    Quote: تقدم بنيوي سوداني لمجلة اكاديمية كانت تصدر من قسم اللغة العربية,
    بجامعة الخرطوم في اوائل الثمانينات من القرن الماضي,
    بدراسة بنيوية عن شعر"أبي نواس",
    هل كانت ستقبل به,
    مع انه كان ملتزما بكل الشروط المتعلقة بايراد المراجع واساليب البحث؟






    اما عن المجلات المحكمة..
    اذا تحدثنا عن مثالك مجلة كلية الاداب او قسم اللغة العربية تحديدا فى بداية الثمانينات.. قد اسس هذه المجلة الراحل دكتور محمد عبدالحى.. الرجل التجريبى
    الذى يكتب قصيدة النثر.. فهل يا ترى كان سيرفض مقالا عن دراسة بنيوية عن شعر"أبي نواس", لما لا وما المانع؟
    لقد كان دكتور ابراهيم محمد زين مهتما بالبنيوية وكان يقدم ندوات فيها باستمرار ووحتى انه جرب ان يستخدمها فى تحليل النصوص الدينية وكان مساعد تدريس فى كلية الاداب..يا اخى ان تتخيل وتبنى على هذا الخيال نظريات وفرضيات.. هل اساتذة كلية الاداب كانوا خريجى جامعات تقليدية..
    عندما كنت اود ان اكتب عن عبدالحى ذهبت الى جامعة القرآن الكريم.. كل من التقى به
    يقول لى لن يقبل هذا البحث.. لقد اخترت جامعة القرآن الكريم لان الدراسات العليا بها مستقرة.. لانها استوعبت البروفسيرات القادمين من
    الخليج بعد بلوغهم الستين فهم لا يخرجون يتركون الطلاب فى منتصف الطريق..
    فقبل البحث ووجد مشرفا كان قد كتب عن الشعر السودانى السياسى فى دار العلوم واشرفت عليه سهير القلماى رجل عالم وملم بدقائق الادب ومنهجى دقيق.. ساعدنى.. حتى انجز البحث فى ثلاثة سنوات....
    فاذا قبلت جامعة تقليدية بحث عن عبدالحى فلماذا لا تقبل جامعة علمانية يحث عن البنيوية
    هل جربت ذلك .. حتى تأتى وتحكى تجربتك؟
    فالمجلات المحكمة والنشر بها هو الذى يعطى الشخص الحكم على الاعمال الاكاديمية..
    وهذا هو الفيصل لجودة العمل ومنهجيته...فاذا رفضنها او سخرنا منها فلا بديل الا هى..
    تريد ان تكتب بحوث لها قيمة ومقيمة فقط تعرف ذلك بالنشر فى مجلة محكمة..


    Quote: فمثلا مجلة محكمة تصدر عن جهة تهتم بالمقاربات النقدية الحديثة,
    لن تقبل بنشر مقال لدكتور غير معني بتلك المقاربات



    كل المجلات المحكمة هى مجلات تخصصية.. لا يمكن ان ينشر مقال عن الطب فى مجلة كلية الاداب والعكس بالعكس.. كلامك غير موضوعى
    ناسف للاسهاب اليوم عندى رغبة فى الثرثرة

    (عدل بواسطة bayan on 24-02-2005, 07:01 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 05:55 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عن العصا التي هددت بها بيان مبدعنا البرنس (Re: osama elkhawad)

    ونعود مرة اخرى الى الكلام عن العصا التي هددت بها بيان مبدعنا البرنس,
    وهي عصا :
    المجلات المحكمة
    هنالك الاف من مثل تلك المجلات وكل منها وضع محكمين اشداء في سبيل تقرير اهلية اية دراسة للنشر
    المجلات المحكمة ليست خارجة عن قانون علاقة المعرفة وانتاجها بالقوة والسلطة.
    وقبل ان نتحدث عن اية مجلة محكمة على ان نعرف ما تفعله في مسيرتها العلمية.
    وهذا سؤال طبيعي.
    وهنالك من لا يميز بين طرق ايراد المراجع مثل الفيا,
    كما اثبتنا,
    وهو يدعي انه نشر في مجلات محكمة؟؟؟؟؟

    وكثير من المحكمين يهمسون سرا للمرفوضين من قبلها ان السبب هو فلان وعلان,
    لانه يعتقد كذا وكذا,
    وهو ما لا يتواءم وعلاقات القوة والسيطرة التي تحكم مزاج تلك المجلات.
    بل ان الكثير ممن يحتجون بالمجلات المحكمة,
    سيجدون ان مقالتهم التي نشرتها مجلة محكمة,
    لن تنشرها مجلة محكمة اخرى.
    المعرفة تندرج في السياق الذي قلناه,
    ومن هنا ننظر لمسالة المجلات المحكمة بنفس هذا المستوى.
    بل ان هنالك الكثير من المجلات المحكمة لا تنشر الا للذين يتوفرون على القاب علمية معينة.
    وكأن المعرفة هي اصلا تتحقق بتلك الالقاب
    وسنعود
    المشاء

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 06:16 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عن [المؤسسة الاكاديمية ودورها في المعرفة (Re: osama elkhawad)


    ما قلناه من نقد لما يسمى بالمجلات المحكمة,
    لا يعني ابدا اننا نشك في اهمية المؤسسة الاكاديمية في نشر المعرفة,
    ولكن يجب وضعها كلها ,
    اي كل اشكال المؤسسات الاكاديمية في السياق الاقتصادي والاجتماعي الذي يحكمها.
    هنالك مفكرون مثل ماركس مثلا تربى في اوساط المؤسسة الاكاديمية ,
    لكنه تمرد عليها ,
    وكان يصرف عليه صديقه انجلز.
    ولكن في نفس المستوى من تقديرنا لدور المؤسسة الاكاديمية,
    لا يخفي علينا ما تم تسميته ب:
    ثقافة النفط
    والتي اسست كمية هائلة في وقت ما ,
    من المؤسسات الثقافية,
    والمجلات المحكمة,

    لكي تخدم مصالحها وقيمها .
    ليس كل من نشر في تلك المؤسسات والمجلات المحكمة يعتبر خادما لها,
    لكن هذا هو القانون الاساسي الذي حكمها.
    ونعرف مثلا انه تم سحب جائزة سلطان العويس التي نالها سعدي يوسف منه,
    لسبب غير علمي وهو انه تطاول على "الاب الكبير"
    وقس على ذلك
    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 06:36 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كراع جوه وكراع برا:محمد عبدالحي (Re: osama elkhawad)

    في المؤسسة الام مثل جامعة الخرطوم,
    كان محمد عبدالحي منقسما:
    لا يعرف احد حتى الا ن ما هي رسالته للماجستير والدكتوراة
    ولكن نعرف مساهمته في
    Quote: "الغابة والصحراء",

    من خلال اشعاره ودراساته.
    وهو قد انشأ مصلحة الثقافة ,
    وأنشأ مجلة:
    الثقافة السودانية,
    في ظل العهد المايوي,
    وهذا ما يعيبه عليه كثيرون.
    لن نناقش ذلك,
    ولكن لم يكن بامكان محمد عبدالحي ان يتحدث عن اشعاره في الجامعة والمدرج,
    لم يكن في امكانه ان يتحدث لطلابه عن نموذج الشاعر السوداني ,
    أي :
    Quote: الشيخ اسماعيل صاحب الربابة,

    بينما بامكان نصر حامد ابوزيد ان يدرس كتبه,
    ولم تتم تنحيته ,
    الا لانه يخلق جيلا جديدا من الباحثين عبر كتبه ومحاضراته.
    وبامكان محمد بنيس ان يدرس كتبه في المغرب,
    وايضا بامكان يمنى العيد في الجامعة اللبنانية في بيروت.
    هذه هي مأساة المؤسسة الاكاديمية السودانية التي ظلت عاجزة ,
    وظلت محتشدة بقطيع ضخم من الذئاب,
    كلهم يتنافسون على اكل أكبر كمية ممكنة من الكعكة,
    والتي هي اصلا كما يعرفون,
    لا تكفيهم جميعا
    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:11 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


علاقة المعرفة بالسلطة والقوة (Re: osama elkhawad)

    عزيزتي بيان
    لقد حاولت في ردك ان تدافعي عن نفسك,
    ولم يكن هذا قصدي,
    ولم يرد في خاطري ,
    انك جزء من ذلك الواقع المرير الذي اتحدث عنه باستشهادات كثيرة ومتنوعة,
    ولو ان راس السوط هبشك,
    فهذا من محض خيالك.
    فانا اتحدث واستشهد بقامات في هذا المقام.
    ولذا فانني قصدت الاشارة الى سياقات معينة,
    تتجلى فيها علاقة المعرفة بالسلطة والقوة.
    ولم يكن قصدي شخصيا,
    وليس له اية علاقة بذلك,
    بقدر ما اردت ان نتحدث عن المعرفة وعلاقتها بالقوة والسيطرة,
    وانها تندرج في سياق اقتصادي واجتماعي وايديولوجي.
    فاذا كانت لديك مساهمة في هذا الصدد ,
    فهذا ما نريده
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:30 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: علاقة المعرفة بالسلطة والقوة (Re: osama elkhawad)

    شكرا يا عزيزى اسامة

    يبدو ان جد راس السوط وصلنى مافى مشكلة..

    اها بس عايزة اكتب اسم بحث عبدالحى حق الماجستتير



    الملاك والفتاة ـ الضرورة والحرية في شعر أدوين مويير.

    طبعتوا جامعة الخرطوم ما متأكدة من السنة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:20 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    قلت عزيزتي بيان الاتي:
    Quote: فحنقك على المؤسسات الاكاديمية هى مشكلة شخصية..

    وكان يلزمك ان تدللي على ذلك.
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:34 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    سأتابع بقراءة سلبية إلى حين.



    إذ سأنشغل في الجامعة قليلا.


    أشعر براحة لوجودك اليوم أيضا.. يا أسامة!.



    محبتي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:36 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: عبد الحميد البرنس)

    Quote: بقراءة سلبية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:44 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عفوا دكتورة بيان ; (Re: bayan)

    الدكتورة العزيزة بيان


    لعلك تتفقي معي انه ما عادت هنالك جدوي من استمرار هذا النقاش ،

    فالخواض عاد ليدور حول نفس الحلقة المفرغة

    (عدل بواسطة Agab Alfaya on 24-02-2005, 07:45 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:34 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re:عفوا الدكتور بشري الفاضل (Re: osama elkhawad)

    لعلك تتفق معي بانه لا فائدة الان من مواصلتك للنقاش ،

    الرسالة وصلت ،

    والتحية مجددا لك علي هذا الموقف النبيل .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:34 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re:عفوا الدكتور بشري الفاضل (Re: osama elkhawad)

    استاذي الدكتور بشري

    لعلك تتفق معي بانه لا فائدة الان من مواصلتك للنقاش ،

    الرسالة وصلت ،

    والتحية مجددا لك علي هذا الموقف النبيل .

    (عدل بواسطة Agab Alfaya on 24-02-2005, 07:35 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:43 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لماذا انني انطلق من منطلق شخصي في نقدي للمؤسسة الاكاديمية, يا "بيان"؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ (Re: osama elkhawad)

    عزيزتي بيان:
    سعيد باعترافك بان راس السوط هبشك,
    وهذا لم يكن في بالي في سياحتي التي قمت بها,
    وشكرا لايراد رسالة الماجستير لمحمد عبدالحي,
    لكنها غير مهمة في ما اسسه في الثقافة السودانية,
    وفي قيمته كأب من ابائنا الروحيين,
    كنت اتوقع ان تتحدثي عن تأفف المؤسسات الوطنية الاكاديمية من الاستعانة على الاقل بالاستاذة فاطمة احمد ابراهيم.
    وكنت اتوقع ان تتحدثي عن كراع محمد عبدالحي الجوا وبرا ,
    في علاقته بالمؤسسة الاكاديمية.
    وليس بخاف عني ما قام به نفر من الوطنيين لافشال مشروع الاستعمار,
    في ان يتحول التعليم الى تخريج للافندية
    وفي هذا احيل القراء الى كتاب ناصر السيد ,
    وهو رسالته للدكتوراة,
    ولا يحضرني العنوان,
    لكنه كتاب مهم جدا,
    كما احيلهم الى كتاب منصور خالد:
    حوار مع الصفوة,
    والذي ينتقد فيه جامعة الخرطوم التي تخرج منها نقدا حادا,
    وموجعا.
    وهو ليس في حضرتي الان ,
    والا لكان اوردت مقاطع من نقده اللاذع للمؤسسة التي تخرج منها.
    وكل ذلك لا يعفيك من ردك على سؤالي لك أن تقولي للقراء:
    لماذا انني انطلق من منطلق شخصي في نقدي للمؤسسة الاكاديمية,
    ومن ضمنها المؤسسة الام:
    جامعة الخرطوم,
    حتى نكون واضحين,
    وحتى لا يشك القارئ في مصداقية ما اقول به
    وفي انتظارك
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 07:54 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وارجو ان تمسنجرني (Re: osama elkhawad)

    عزيزي البرنس
    ربنا يوفقك في المسائل الاكاديمية,
    وارجو ان تمسنجرني,
    وهذا فعل جديد من اختراعي,
    حتى اعرف تفاصيل ما تقوم به.
    احيك على مجهودك الاكاديمي,
    وانا هنا مؤقتا بناء على رغية قارئاتي العزيزات,
    وقرائي الاعزاء,
    ونرجو ان نوفق الى ما ينفع الناس
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 08:10 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وارجو ان تمسنجرني (Re: osama elkhawad)

    عزيزي.. أسامة:

    ما هذه الجامعة سوى وسيلة لأكل العيش في عالم مثل عالمناالكتابة ليست من أولوياته.

    أحمد الله الذي عاقبني بدخولها مرتين.

    مرة فى مصر.

    والآن هنا.. في كندا.

    أنا أختنق بالفعل.. يا أسامة!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 08:09 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    عزيزي البرنس
    وهذه وصلة بمثابة استراحة للقراء,
    حتى لا يظنوا انني لا املك حسا فكاهيا يخرجنا قليلا من اطار كلامنا الصعب الذي نقول به.
    اكتشفت ان فعل :
    Quote: يمسنجرنا ,

    ثقيل على اللسان,
    وهو مجاراة لكلام لبشرى الفاضل,
    وهنا اتعامل معه كمبدع,
    ولذلك لم أورد لقبه الاكاديمي
    حين اخترع فعل:
    Quote: نتمايل

    اي نرسل ايميلات لبعضنا
    وقد ارتحت لاختراعه اللغوي ذلك,
    وحاولت مجاراته في ما يتعلق ب:
    الماسنجر
    ونرجو ان تعود الى ساحتنا قريبا
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 08:17 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    وأنت على وعد بنص قصصي به كلمات على شاكلة:

    مجمجم.. عقنقل.. أو جعجع!.

    اللغة.. كما يقول الخراط.. بيت العالم.. والسؤال دائما ما السياق.. وتلك قصة أخرى.. سأتابع قراءتي السلبية للحوار!.

    (عدل بواسطة عبد الحميد البرنس on 24-02-2005, 08:28 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 08:26 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


في اتنظار "شاعرنا المقاتل" (Re: osama elkhawad)

    نحن في اتنظار شاعرنا المقاتل:
    عبدالمنعم,
    حتى يكمل ما قاله
    ولكن,
    ولكم الشكر على صبركن,
    وصبركم ,
    علي
    طبعا مسالة التانيث والتذكير متعبة,
    وفي حاجة لان نبحث عن صيغة عملية تراعي:
    مسألة الجندر
    وأرقدوا عافية
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 05:44 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المحافظون الجدد يهاجمون تأثير ادوارد سعيد: (Re: osama elkhawad)


    نورد أدناه مقالا عن موقع الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون في سوريا,
    وفيه نرى دور السلطة والمال على انتاج المعرفة,
    في المؤسسات الاكاديمية الامريكية ومراكز البحث,
    ومدى التأثير الذي خلقه ادوارد سعيد من خلال نقده للاستشراق وتطوير نظرية ما بعد الاستعمار.
    **************************************************************************
    في 21 تشرين الاول الماضي، صدّق مجلس النواب الاميركي بالاجماع على مشروع قانون يطلب من مراكز الدراسات الدولية الجامعية اظهار مزيد من الدعم للسياسة الخارجية الاميركية وألا تجازف بخسارة التمويل الفيديرالي. وجاء التصديق على القانون اثر جلسات عُقدت هذا الصيف استمع فيها اعضاء الكونغرس الى افادات عن التأثير السلبي للكاتب الراحل، ادوارد سعيد، على مراكز الدراسات الشرق الاوسطية، التي وُصفت بأنها جيوب تضمر معاداة منحطة للأمركة. وادلى ستانلي كورتز، زميل بحوث في مؤسسة هوفر، وهي مركز دراسات يميني، بافادته قائلا "تميل برامج الدراسات الشرق الاوسطية (ودراسات عن مناطق اخرى) الممولة بموجب الفصل السادس (من قانون الدفاع الوطني الخاص بالتربية) الى انتقاد السياسة الخارجية الاميركية بقسوة وتحيّز". ويبدو ان مجلس النواب الاميركي وافقه الرأي وقرّر التدخل.
    ويحاول اليمين، بتشجيع من سيطرته على واشنطن، ان يضم الحكومة الى صفوفه في الحروب الثقافية الجامعية. ويقول رشيد الخالدي، الذي عُيّن اخيرا استاذ كرسي ادوارد سعيد للدراسات العربية في جامعة كولومبيا، "بما انهم يمثلون الاتجاه السائد في مراكز الدراسات في واشنطن وأروقة الكونغرس اليمينية، يقولون في انفسهم: فلنترجم هذا الرأسمال السياسي في مجال التربية". وليس مفاجئا انهم بدأوا بالدراسات الشرق الاوسطية. فهناك عداوة شديدة بين مؤيدي اسرائيل المتشددين - الذين يسيطرون الآن على اليمين الاميركي بفضل الصعود المذهل للمحافظين الجدد في ادارة بوش - والاكاديميين المتخصصين في دراسة العالم العربي والاسلامي.
    وتحولت العداوة الى نزاع مفتوح بعد احداث الحادي عشر من ايلول 2001 عندما رأى المحافظون فرصة لاتهام الاكاديميين المختصين بشؤون الشرق الاوسط، ليس باعتماد مناهج دراسية متحيّزة وحسب بل ايضا بتمثيل نوع من "الطابور الخامس" الفكري. وبعد وقت قصير من انهيار مركز التجارة العالمي، نشر المجلس الاميركي للأمناء والخريجين، وهو مجموعة مركزها واشنطن شاركت في تأسيسها لين تشيني، زوجة نائب الرئيس (ديك تشيني)، والسيناتور الديموقراطي عن ولاية كونكتيكت، جو ليبرمن، تقريرا تحت عنوان: الدفاع عن الحضارة: كيف تخذل جامعاتنا الولايات المتحدة وما يمكن فعله بهذا الشأن؟
    وأورد التقرير امثلة تظهر تقصيرا في السلوك الوطني لدى اساتذة الجامعات، ووصف الاخيرة بأنها "الحلقة الضعيفة" في الحرب على الارهاب. وفي الوقت عينه، اصدر مارتن كرايمر، رئيس تحرير مجلة "ميدل ايست كوارترلي" اليمينية، كتابا بعنوان "ابراج عاجية على الرمال: فشل الدراسات الشرق الاوسطية في الولايات المتحدة" حيث يعتبر ان المؤسسات الاكاديمية المستعبدة لدفاع رومنسي عن العالم الثالث، اعمت عيونها عن الامراض الخطيرة التي تعاني منها المنطقة. والعام الفائت، اطلق دانيال بايبس، وهو زميل لكرايمر عيّنه بوش رئيسا لمعهد السلام الاميركي، "كامبوس واتش"، وهو موقع على الانترنت مخصص لرصد مؤشرات التحيز ضد الولايات المتحدة في مراكز الدراسات الشرق الاوسطية. ونشر ملفات عن الاخطاء السياسية التي ارتكبها بعض ألمع الاساتذة في المجال، ودعا الطلاب الى رفع تقارير حول معلميهم.
    لكن، وحتى وقت قريب، كان النزاع لا يزال كلاميا ويقتصر على المواقع على الانترنت والكتب والمجلات والمحاضرات، اما الآن، ومع "قانون الدراسات الدولية في التعليم العالي" الصادر عن مجلس النواب الاميركي تحت الرقم ،3077 فقد اتخذ الاخير موقفا. واذا تحول المشروع الى قانون نافذ، فسينجم عنه مجلس لرصد تأثير مراكز الدراسات الدولية الممولة فيديراليا، على الامن القومي. وسيتحقق المجلس اذا كان مؤيدو السياسة الخارجية الاميركية يحظون بتمثيل مناسب في برامج الجامعات. ويقول كرايمر في هذا الاطار "يجب ان يتمكّن المحافظون من منافسة الآخرين على قدم من المساواة".
    ويوحي مشروع القانون انه اذا كان معظم الخبراء يعتبرون ان السياسة الاميركية في الشرق الاوسط سيئة، فالخلل يكمن اذاً في الخبراء وليس في السياسة المذكورة. ويقول زاكري لوكمن، استاذ مادة التاريخ في جامعة نيويورك ومدير مركز "هاغوب كيفوركيان" للدراسات عن الشرق الادنى "هناك خطر بأن تعاقب المراكز التي لا تلتزم سياسة واشنطن الرسمية، الامر الذي يشكل درجة غير مسبوقة من التطفل الفيديرالي في برنامج دراسات يجري في حرم الجامعة".
    وعلى الارجح ان "قانون الدراسات الدولية في التعليم العالي" لن يمنح الحكومة السلطة لاقصاء اصوات من مراكز الدراسات الشرق الاوسطية، لكن من شأنه ان يعطيها دورا في تحديد الآراء الواجب تضمينها في الاتجاه الاكاديمي السائد. ومن شأن المجلس المؤلف من سبعة اعضاء ان يرفع توصيات الى الكونغرس عن الوسائل الكفيلة بجعل المراكز "تعكس بشكل افضل الحاجات الوطنية المتعلقة بأمن الوطن"، ويحرص على ان تعكس البرامج "وجهات نظر مختلفة وتعرض كل الآراء عن مناطق العالم واللغات الاجنبية والشؤون الدولية". وسيمثل عضوان من المجلس وكالات الامن القومي، بينما يعين الكونغرس والادارة الاميركية الاعضاء الآخرين.
    وينص مشروع القانون ايضا على ان تسمح المراكز للموظفين الحكوميين بالاحتكاك بالطلاب بدون اي قيود. يشار الى ان الاساتذة رفضوا في السابق التعاون مع وكالات الامن القومي، خوفا من ان يتم استهدافهم والطلاب عندما يدرسون في الخارج باعتبار انهم عملاء اميركيون، في حال لم يعد الخط الذي يفصل بين البحوث المستقلة والاستخبارات الحكومية، واضحا.
    وبما ان مشروع القانون ينص على ان تعمد المراكز الى تدريب الطلاب على خدمة الحكومة، يأمل كرايمر ان يُنظر بطريقة خاصة عند تقديم المنح الجامعية، الى الطلاب الذين ينوون التخصص في مجالات مفيدة للامن القومي. اما في الوقت الحالي، فيعتبر ان "من يهتم بدراسة الجندر في القرن الثامن في القاهرة، لديه فرصة بالحصول على منحة بقدر من يهتم بدراسة خطاب بن لادن. لا بأس بدراسة الجندر في القرن الثامن في القاهرة، لكنني لست واثقا من انها اولوية بالنسبة الى دافعي الضرائب. بالطبع، تبقى هذه كلها تكهنات في الوقت الراهن، فمشروع القانون يظل مجرد مشروع. وفي هذا الصدد، يقول تيري هارتل، نائب رئيس مجلس التعليم الاميركي، وهو ابرز لوبي اميركي في مجال التعليم العالي "هذا مشروع قانون صدّق عليه مجلس النواب، ما زال هناك خطوات اخرى كثيرة. ومن الواضح ان هناك اشخاصا كثيرين ما زالوا قلقين بشأن مشروع القانون، وسيبذلون كل ما بوسعهم لجعله خاليا من الشوائب".
    قرر مجلس التعليم الاميركي دعم مشروع القانون، الذي يسمح من جديد بتمويل الدراسات الخاصة بالمناطق، بعد اضافة بند يحظّر على المجلس المنبثق عن القانون، اعادة النظر في خلاصات البحوث او التدخل في المناهج الدراسية. ويعتبر هارتل انه ليس هناك من اعتراض في المبدأ على ان يكون هناك مجلس يشرف على برامج المنح الفيدرالية. ويقول في هذا الاطار "ستانلي كورتز شخص يبحث عن المؤامرة في كل مكان، لكن هذا لا يعني ان مجلسا استشاريا يتم تشكيله بشكل صحيح، هو خطر بالضرورة". لكن يخشى الكثيرون من اساتذة الدراسات الشرق الاوسطية ان يتألف المجلس من المحافظين الجدد الذين مارسوا ضغوطا لتأسيسه، فادارة بوش تجنّد باستمرار اعضاء من مراكز الدراسات اليمينية المؤيدة لـ(رئيس الوزراء الاسرائيلي) ارييل شارون، لملء المناصب الشاغرة في السياسة الخارجية. (قبل ستة اسابيع، تم تعيين ديفيد وورمزر، وهو باحث بارز من المحافظين الجدد معروف بروابطه الوثيقة مع اليمين الاسرائيلي، مستشارا لشؤون الشرق الاوسط في فريق ديك تشيني للامن القومي برئاسة لويس "سكوتر" ليبي). ويخشى خوان كول، استاذ مادة تاريخ الشرق الاوسط في جامعة ميشيغان، ان يمنح قانون الدراسات الدولية النقاد الاكثر قسوة في المجال، منصة يحاكمون من خلالها خصومهم في العقيدة.
    ويقول كول الذي كان في السابق مديرا لمركز الدراسات عن الشرق الاوسط واميركا الشمالية في الجامعة، الذي قد يعاني مشكلة في التمويل بسبب القانون الجديد، "أحد الاسباب الكامنة هو انهم لا يحبذون الانتقادات التي توجه لأرييل شارون، ويريدون اسكاتها"، ويضيف "اتصور ان المجلس سيعتبر ان سياسة الكلية غير متوازنة، وتاليا يجب ان ترسي الجامعة توازنا عبر استخدام باحثين مؤيدين لليكود، والا يتم سحب التمويل".
    والمقصود بالتمويل هنا هو المال الذي يقدّم لدعم مراكز الدراسات عن المناطق، التي تعد برامج متعددة الاختصاص لدراسة مناطق محددة. وهذا التمويل منصوص عنه في الفصل السادس من قانون الدفاع الوطني الخاص بالتربية الصادر عام .1958 وعلى الرغم من ان قانون الدراسات الدولية يطال المراكز التي تجري دراسات عن كل انحاء الكرة الارضية، تركز معظم الجدل حوله، داخل الكونغرس وخارجه، على الدراسات الشرق الاوسطية.
    هناك 17 مركز دراسات شرق اوسطية في الولايات المتحدة، معظمها في افضل الجامعات، مثل هارفرد وكولومبيا وجامعة نيويورك وجامعة شيكاغو. وتتلقى هبات بموجب الفصل السادس لتمويل المنح الجامعية وتثقيف المجتمع. من خلال انشطة تشمل تدريب معلمي المدارس الثانوية على شؤون الشرق الاوسط، وتقديم معلومات الى الاعلام عن المنطقة. ويمنع استعمال الاموال المخصصة بموجب الفصل السادس لتسديد اجور الاساتذة.
    وتشكل هذه المراكز اساس برامج التعليم العالي الاميركي الخاصة بمناطق العالم. ويقول كرايمر "اجرى 70 في المئة من الحائزين على شهادات دكتوراه في الدراسات الدولية، بحوثهم في هذه المراكز الوطنية، وكانت الاموال الحكومية اساسية في نيل شهادات الدكتوراه في هذا المجال".
    لكن النقاد المحافظين يقولون ان اموال الحكومة لا تُنفق بطريقة صحيحة، لأنه بعد ان تشربت مراكز الدراسات الشرق الاوسطية، ايديولوجيا ما بعد الاستعمار التي روّج لها ادوارد سعيد، تحولت هذه المراكز الى مدافعة عن العالم العربي واغفلت دراسة المواضيع التي لا تناسبها، مثل تنامي الاسلام الاصولي والارهاب. ويقول كرايمر في هذا الاطار "ألقوا نظرة على برنامج المؤتمر السنوي لجمعية الدراسات الشرق الاوسطية. هناك مئات الاوراق، وما من ورقة واحدة تتحدّث عن الارهاب. والسبب هو انه من وجهة نظر ايديولوجية، يعتبر الكثير من الاكاديميين ان دراسة الارهاب هي مبالغة في التركيز على احد اوجه الحقيقة، الى درجة انهم يتخلون عن الفكرة بسرعة".
    ويقول كرايمر ان العديد من الباحثين في مجال الدراسات الشرق الاوسطية دخلوا هذا المضمار لأنهم "فتنوا بالموضوع، لكن لديه ناحية سلبية، لقد دخل العديد من الاكاديميين هذا المجال منذ اجيال بدافع التعاطف مع العالم الثالث. انهم يؤيدون الثورات، وقد ظنوا ان الشرق الاوسط كان على شفير الثورة، وتحمسوا للعديد من حركات المقاومة والحركات قومية، حتى انهم تحمسوا في مرحلة ما للحركات الاسلامية".
    ويشجب محافظون جدد آخرون سيطرة غير الغربيين على هذا الميدان. ويقول ديفيد هورويتز، وهو ناقد يميني امضى معظم حياته المهنية في توثيق ما يدّعي بأنه تحيز يساري متفش في المؤسسات الاكاديمية ومحاربته، انه في العام 1979 كان ثلاثة في المئة من الباحثين في مراكز الدراسات الشرق الاوسطية، غير غربيين. ويضيف "نتيجة لسيطرة اليساريين على استخدام الباحثين، اصبح 50 في المئة الآن من دول الشرق الاوسط". قد لا يبدو مفاجئا ان نسبة كبيرة من الباحثين الذين يعملون في ميدان يتعلق بمنطقة وثقافة وديانة محددة، تنتمي الى تلك الحقبة، لكن يبدو ان هورويتز يعتبر ان معظم الباحثين الشرق الاوسطيين مجرد ناطقين باسم ايديولوجيات بلدانهم الارهابية. ويقول هورويتز "انها بلدان فاشية! انها بلدان اسلامية فاشية، وتدعم الارهاب".
    وبهدف اعادة ارساء التوازن في هذا الميدان المتدهور، يقترح المحافظون نوعا من التحرك الايجابي الايديولوجي. يريدون ان يشهدوا ثورة في توجهات الجامعات المعاصرة، حيث يضع الباحثون ثقلهم في دعم الحرب على الارهاب، مما يعني انه ينبغي ارغام الجامعات على اكتساب قدرات تكرسها لخدمة المصالح الاميركية. ولا مشكلة لدى المحافظين اذا بدا الامر كنسخة مبالغ فيها عن نداءات اليسار الاكاديمي المتطرف التي تحض على "التدخل". وكما كتب كرايمر في "ابراج عاجية على الرمال": "يجب ان يتم تصويب الدراسات الشرق الاوسطية، والا تتحول الى المتهمة الاولى في اي قضية مستقبلية ضد الدعم العام للدراسات عن المناطق. وافضل طريقة لتحقيق ذلك هي عبر اعادة اكتشاف، وتجسيد ما هو اميركي فقط في المقارنة الاميركية للشرق الاوسط. وفكرة ان الولايات المتحدة تؤدي دورا خيرا في العالم، هي في صلب هذه المقاربة".
    وللمعارضين، كتب كرايمر في صفحته على الانترنت تحت عنوان "ساندستورم" (اي عاصفة رملية)، "تخلوا عن الصدقة الفيديرالية، عوموا على هواكم في فقاعة ما بعد المرحلة الاستشراقية، بينما يستعمل اشخاص اكثر عملانية الموارد لايجاد بدائل جديرة بالثقة".
    لكن كول يقول ان وصف المحافظين الجدد للدراسات الشرق الاوسطية بفقاعة ما بعد المرحلة الاستشراقية مجرد نزوة تنم عن تشوش ذهني (تشير عبارة "استشراقية" الى كتاب ادوارد سعيد التأسيسي الذي يحمل عنوان "استشراق"، ويعتبر ان الغمامة العرقية جعلت الغرب ينظر الى الملوّنين بأنهم آخرون "غرباء"). ويضيف "هذه الحجج التي يقدمها كورتز وكرايمر وآخرون لا تمت الى الواقع بصلة". ويعطي مثالا على ذلك خلفيات الاختصاصيين في علوم السياسة في مراكز تحصل على هبات بموجب الفصل السادس. ويقول كول في هذا الصدد "الاختصاصي في العلوم السياسية في مركز الدراسات الشرق الاوسطية في جامعة كاليفورنيا في لوس انجلس هو ليونارد بايندر، وهو من الابرز في هذا المضمار، وقد حارب الى جانب اسرائيل في حرب عام .1948 وفي جامعة سياتل، الاختصاصيان في سياسة الشرق الاوسط هما اليس غولدبرغ الذي يهتم بالخيارات المنطقية والاقتصاد السياسي، وجو ميغدال"، الحائز على شهادة دكتوراه من جامعة هارفرد، وآخر كتاب له يحمل عنوان "عبر العدسة الاسرائيلية: استكشاف الدولة والمجتمع". ويتابع كول "اما في جامعة ميشيغان، فالاختصاصي في العلوم السياسية هو مارك تسلر الذي يقوم باستطلاعات وبحوث عن الآراء المختلفة. وهو يحمل شهادات دكتوراه من الجامعة العبرية. وفي جامعة كولومبيا، هناك غاري سيك الذي عمل في مجلس الامن القومي في ولاية جيمي كارتر، وهذا غيض من فيض".
    ويقول اساتذة كثر ان الراديكاليين الحقيقيين هم كورتز وشركاؤه، لكنهم راديكاليون غير ذوي شأن في هذا المجال. فكل من كورتز وبايبس وكرايمر حائزون على شهادات دكتوراه، لكنهم لم يثبتوا انفسهم في المؤسسات الاكاديمية الاميركية، فلجأوا بدلا من ذلك الى مراكز الدراسات المحاذية. ويعتبر الخالدي انهم يحاولون معاقبة المؤسسات الاكاديمية لأنها رفضتهم. ويقول في هذا الاطار "من المضحك ان اشخاصا اخفقوا في المجال الاكاديمي، ولم يتمتعوا بالمعايير المطلوبة، يعتبرون ان السبب هو التحيز الراديكالي. تحيّزهم هو الاسوأ على الاطلاق".
    ويضيف الخالدي انه كان بامكان المحافظين ان يتصرفوا كما يتصرف عادة من يريدون لفت الانظار الى ميدان مهمل، "يمكنهم ان يجمعوا المال لاستحداث كرسي استاذ في الدراسات عن الارهاب، لكن المشكلة هي انهم يبحثون عن الاحترام، يريدون ان ينحّوا كل الاشخاص الذين يعلّمون مادة الشرق الاوسط في هذه البلاد عن الوسط، ويقولوا ان الوسط هو بيننا وبينهم. يريدون الاحترام الاكاديمي الذي يترافق مع التمويل الفيديرالي. لا يريدون ان يبقوا على الهامش".
    في الحقيقة، يمكن ان يستمر الجدل حول ركائز الاتجاه السائد، ودور الايديولوجيا في تقويم المنح الدراسية الى ما لا نهاية، مع ادلة من الطرفين. وعلى الرغم من القومية الهستيرية لدى كرايمر واتباعه، من الواضح انهم ليسوا مخطئين بأن مراكز الدراسات الشرق الاوسطية بشكل عام، وعلوم الانسان بشكل خاص، تميل الى الليبرالية، او ان الراديكالية متفشية بقوة في حرم الجامعات. وهورويتز هو من المحافظين الذين بنوا شهرتهم على توثيق التطرف اليساري في الجامعات الاميركية، ولا يتكبدون عناء كبيرا في البحث عن امثلة فاضحة. ففي احدى القضايا الشهيرة العام الفائت، ورد في التعريف عن احدى مواد الدراسة في جامعة كولومبيا في بركلي، تحت عنوان "السياسة والشعر في المقاومة الفلسطينية"، تحذير جاء فيه "ننصح مؤيدي الفكر المحافظ بأن يختاروا مواد اخرى". وقد أرغم استاذ المادة على حذف جملة بعد احتجاج وطني.
    ويقول لوكمان "من الواضح ان مارتن كرايمر وزملاءه يعتبرون انفسهم اقلية محصّنة اقصيت في غير وجه حق من المؤسسات الاكاديمية على يد اشخاص يعتبرون انهم ليبراليون ويساريون يديرون الدراسات الشرق الاوسطية في الولايات المتحدة، لذا يريدون ان تتدخل الحكومة الفيديرالية وتحرص على ان يتم استخدام اشخاص مثلهم او ايلاء آرائهم المزيد من الاهتمام".
    لكن السؤال اخيرا ليس ما اذا كان المحافظون فعلاً اقلية محصنة في الجامعة، بل اذا كان يجب ان تحل الحكومة الفيديرالية مكان الخبراء في التمييز بين الآراء الاكاديمية التي تستحق التقدير، والآراء التي يمكن تجاهلها.
    والمفارقة امام الجدل الكبير الذي يحيط بالمسألة، هي ان التمويل الفيديرالي، الذي هو موضوع النقاش، ضئيل وفقا لمعايير الجامعات الكبيرة، اذ لا تتلقى معظم المراكز سوى بضع مئات آلاف الدولارات من الحكومة سنويا. لكن الخبراء يقولون ان البرامج تعتمد في معظم الاحيان على هذا التمويل. وترأس الخالدي اكثر من خمسة برامج مماثلة، عندما كان مدير مركز الدراسات الدولية في جامعة شيكاغو قبل الانتقال الى كولومبيا. ويقول ان الهبات المنصوص عنها في الفصل السادس "ضئيلة جدا في المعايير الجامعية والفيديرالية"، لكن في هذه الميادين، انها مهمة جدا". ويلفت الى ان حوالى 30 في المئة من طلابه تعلموا لغات اجنبية بفضل الهبات التي تُقدم لبرامج الدراسات عن المناطق.
    ويعتبر الخالدي ان الخطر الذي يمثله القانون 3077 على الدراسات الشرق الاوسطية "كبير جدا" لأن التمويل الفيديرالي اساسي لضمان استمرارية هذه المراكز. ويضيف ان مشروع القانون سيكون له تأثير من اثنين: اما ان "يفرض تعلم نسخة مشوهة واحدة عن واقع الشرق الاوسط، اي ما اسميه علم الارهاب، على حساب دافعي الضرائب، واعتمادها تاليا كعنصر اساسي في تعليم المادة، واما ان يفرض على الجامعات التي تحترم نفسها شروطا لا تقبلها على الاطلاق، فتحجّم تاليا دراسات الشرق الاوسط".
    ويقول كول ان الباحثين سيجدون صعوبة في اقناع رؤسائهم بالتخلي عن التمويل. ويلفت الى ان "بعض المراكز قد تكون مستعدة للتخلي عن التمويل اذا بدا لها ان التدخل في شؤونها سيكون شديد الوطأة، لكن من الصعب ان يطلب المرء من عميد جامعة التخلي عن مئتي الف دولار في السنة، اذا كان ممكنا تلبية المعايير المطلوبة بطريقة مقبولة بعض الشيء بالنسبة الى الجامعة. قد تمارس ضغوط لتلبية هذه المعايير".
    ويصرّ بيت هوكسترا، النائب الجمهوري عن ميشيغان ورئيس اللجنة الفرعية في مجلس النواب حول التعليم المختار، وأحد معدّي مشروع القانون، على ان هذه ليست نية المشترعين، بل ان المجلس الاستشاري مستعد "لجمع المعلومات ومساعدة الجامعات كي تتعلم بعضها من بعض، في سبيل تحسين برامجها الدولية".
    ويوافق هوكسترا على بعض الانتقادات التي يوجهها كورتز لبرامج الدراسات الشرق الاوسطية، لكنه يقول انه لا علاقة للأمر بالتشريع الذي اعده، موضحا "ربما كانت بعض تعليقاته صحيحة. انا لا اؤيد استعمال هذه الدراسات للترويج لآراء ايديولوجية معينة. اوافق على تثقيف الطلاب عن الشؤون الدولية، وليس ادخالهم الى قاعة الصف وتلقينهم فلسفة سياسية. لكن هل ادرجنا بنوداً في القانون توحي ان هناك نوعا من العملية الانتقائية؟ من يظن ذلك، فليحدد لي اين بالضبط".
    لكن اعضاء آخرين في الكونغرس كانوا اقل حذرا بشأن تأثير القانون المحتمل. فقد رحب النائب الديموقراطي عن كاليفورنيا هارولد برمان، بالتصديق على مشروع القانون، قائلا "يشجعني ان انشاء المجلس الاستشاري سيساعد على معالجة مشكلة هي مصدر قلق كبير بالنسبة الي، لاسيما نقص التوازن، والتحيز ضد الولايات المتحدة في برامج الدراسات الشرق الاوسطية التي تموّل بموجب الفصل السادس... من المقلق بالتأكيد ان العديد من مراكز الدراسات الشرق الاوسطية تلتزم بوجهة نظر محدودة تتعارض مع مصلحتنا الوطنية، وتشكك في فاعلية الترويج للمثل العليا الاميركية عن الديموقراطية وسيادة القانون في العالم، وفي الشرق الاوسط على وجه الخصوص".
    وقانون الدراسات الدولية في التعليم العالي، هو انتصار فريد من نوعه بالنسبة الى مارتن كرايمر، الذي اقترح تشريعا مماثلا في كتابه "ابراج عاجية على الرمال"، وكرايمر مواطن اسرائيلي اميركي المولد، وحائز على شهادة دكتوراه في دراسات الشرق الادنى من جامعة برنستون، وعمل مديرا لمركز "موشي دايان" للدراسات الشرق الاوسطية والافريقية في جامعة تل ابيب. ولدى عودته الى الولايات المتحدة، انضم الى شبكة مراكز الدراسات المحافظة التي انتجت مفكري وزارة الدفاع، مثل (مستشار وزارة الدفاع الاميركية) ريتشارد بيرل و(نائب وزير الدفاع الاميركي) بول وولفوفيتز. والمجلة التي يعمل رئيس تحرير لها، ميدل ايست كوارترلي"، تصدر عن "منتدى الشرق الاوسط" الذي يديره دانيال بايبس، مطلق موقع "كامبوس واتش" على الانترنت. وصدر كتابه عن معهد واشنطن لسياسة الشرق الادنى، الذي يكن ولاء قويا لاسرائيل، ويضم في مجلس مستشاريه، بيرل ومدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي أي) السابق جيمس وولسي. يشار الى ان وولفوفيتز استقال من المجلس لدى انضمامه الى الادارة الاميركية. ويقدم كرايمر في كتابه بكامله حججا تدافع عن اصدار تشريع على غرار قانون الدراسات الدولية. فالجزء الاكبر من "ابراج عاجية على الرمال" يتطرق الى ما يعتبره كرايمر فسادا ايديولوجياً في مراكز الدراسات الشرق الاوسطية، لكنه يعرض ايضاً تفاصيل عن التمويل الحكومي ويلقي الضوء على تاريخ الفصل السادس بهدف ايجاد السبل الآيلة الى اصلاحه.
    ويعتبر كرايمر في كتابه ان الفصل السادس كان منذ انطلاقته عام ،1958 "بمثابة اعانة تقدم بدون شروط"، لكنه يضيف ان رواد المجال كانوا في ذلك الوقت "ذوي انتماء وطني، ويمكن الاعتماد عليهم للمساعدة"، ويوضح ان الوضع تغير الآن، وحان الوقت تاليا لفرض شروط.
    وكتب كرايمر في "ابراج عاجية على الرمال"، "من المهم ان يولي الكونغرس اهتماما اكبر للفصل السادس، ومن الملائم ان يبدأ بطرح الاسئلة عن الدراسات الشرق الاوسطية". واضاف "قد تعقد لجنة فرعية منبثقة عن الكونغرس جلسة استماع حول مساهمات الدراسات الشرق الاوسطية في السياسة العامة الاميركية".
    وهذا بالضبط ما فعلته اللجنة الفرعية حول التعليم المختار في حزيران الماضي، عندما عقدت جلسات استماع حول "البرامج الدولية في التعليم العالي ومسائل التحيّز". وفي نهاية كلمته الافتتاحية، قال النائب الجمهوري عن ولاية جورجيا، فيل غينغري "يهمني ان افتتح النقاش كي اطلع اكثر على ميزات، ومشكلات الدعم الفيديرالي الذي يقدّم لبعض برامج التعليم الدولية، والتي اثيرت شكوك حول مضمونها ربطت بالجهود الآيلة الى تقويض السياسة الخارجية الاميركية".
    ووافق كورتز، الذي ادلى بشهادته امام اللجنة الفرعية، على آراء كرايمر، واصفا كتابه بأنه "الرواية الاكثر شمولا وصدقية عن التحيّز المتطرف ضد السياسة الخارجية الاميركية، في الدراسات الشرق الاوسطية المعاصرة". وقال ان
    Quote: الجزء الاكبر من هذا التحيّز هو نتيجة التأثير السيئ لادوارد سعيد، ونظرية ما بعد الاستعمار، التي وصفها بأنها "النموذج الفكري المهيمن في الدراسات الاكاديمية عن المناطق".

    وذكر بعض التصريحات المثيرة للشغب الصادرة عن ادوارد سعيد، بما في ذلك النداء الذي اطلقه عام 1999 لمحاكمة بيل كلينتون ومادلين اولبرايت وويسلي كلارك بتهمة ارتكاب جرائم حرب، على غرار سلوبودان ميلوسيفيتش. وتابع كورتز ان سعيد "اعتبر فكرة الديموقراطية الاميركية مهزلة. وسخر من الاحترام الذي يكنّه الاميركيون للدستور، الذي وضعه "رجال بيض اثرياء يحبون الانكليز ويملكون رقيقاً" على حد قول سعيد".
    قد يعود المرء بالذاكرة الى احداث مخيفة عند رؤية احدى لجان الكونغرس، تنظر الى اعمال باحث معروف، بهدف اتهامه بالخيانة، لكن كورتز قال امام اللجنة انه لا يقترح وضع سعيد على اللائحة السوداء، موضحا "ما يقلقني هو ان المراكز المموّلة بموجب الفصل السادس، نادرا ما توازن بين كتابات ادوارد سعيد وزملائه الذين يتبعون نمط تفكيره، وكتابات مؤلفين يدعمون السياسة الخارجية الاميركية". وبكلامه هذا، يظهر كورتر اكثر لطفا مما كان عليه زملاؤه تجاه كتابات خصومهم. فالعام الماضي، قال بايبس لموقع "صالون دوت كوم" على الانترنت، "ارفض ان تعلّم الجامعات كتابات نعوم شومسكي، بقدر ما ارفض ان تعلّم كتابات هتلر او ستالين، انها افكار جامحة ومتطرفة واعتبر ان لا مكان لها في الجامعات".
    وفي نهاية شهادته، ذكر كورتز توصيات عديدة، بما في ذلك انشاء مجلس لادارة الفصل السادس، ولدى سؤاله عن دور المجلس في مقابلة عبر البريد الالكتروني، كتب كورتز "يجب ان يسعى المجلس الى تعزيز التنوع الفكري، كما يجب ان يشجع البرامج التي تنجح في جعل الطلاب يحتلون مواقع مسؤولية في مجالات الشؤون الدولية والاعمال التجارية الدولية والخبرة في اللغات الاجنبية والامن القومي".
    ويعتبر كورتز ان التشريع يندرج ضمن اطار التقليد الليبرالي الامثل. وكتب في هذا الاطار "آمل ان يشجع القانون 3077 على اطلاق نقاش فاعل داخل المؤسسات الاكاديمية حول العالم بشكل عام، والسياسة الخارجية الاميركية بشكل خاص". واضاف "آمل ان يمتد النقاش الذي يجري الآن بين المؤسسات الاكاديمية والنقاد من خارجها، الى داخل هذه المؤسسات. هذا لا يعني اقصاء نقاد السياسة الخارجية الاميركية من المؤسسات الاكاديمية، بل اعادة المؤيدين الى داخل هذه المؤسسات".
    لكن اساتذة الدراسات الشرق الاوسطية يعتبرون ان تدخل الحكومة بالحرية الاكاديمية معيب وخطر. واكثر ما يثير الغضب، هو ان من يطالبون بتدخل الحكومة هم المحافظون الجدد انفسهم الذين تبين ان مزاعمهم عن العراق باطلة. ويقول كول في هذا الصدد "ما يزعجني هو انهم الاشخاص انفسهم الذين قالوا لنا ان صدام حسين لديه برنامج اسلحة نووية ناشط، وسيملك قنبلة نووية في غضون ثلاث سنوات". ويتابع "والآن يقولون لنا ان برامجنا التعليمية سيئة، ويجب ان نخضع لاشرافهم؟".
    اما الخالدي فيعتبر ان هجوم المحافظين الجدد على الدراسات الشرق الاوسطية، يذكّر بالهجوم الذي شُن في وقت سابق هذا العام، على وكالات الاستخبارات الاميركية التي اخفقت في تأكيد مزاعم اليمين عن العراق. ومجددا، يشكك المحافظون في كفاءة من يخالفونهم الرأي بشأن الشرق الاوسط، ويصرون على ان تنتصر آراؤهم، لكنهم يصطدمون بمؤسسة بيروقراطية بحاجة الى اصلاح فوري. وتماما كما انشأ صقور البنتاغون مكتبهم الاستخباري الخاص عندما لم تقل لهم "السي آي اي" ما يريدون سماعه عن اسلحة الدمار الشامل في العراق، يحاول المحافظون الجدد الآن، ان يفعلوا الشيء نفسه في المجال الاكاديمي.
    ويقول الخالدي "يريد المحافظون الجدد ان يحلوا التعصب والعقيدة مكان الخبرة الحقيقية". ويتابع "لا يطاردوننا نحن فقط في مراكز الدراسات الشرق الاوسطية، لا يطاردون الاكاديميين فقط، بل هذه الحالة موجودة داخل الجيش والاستخبارات. تتلمسونها في الطريقة التي تمت فيها معاملة وزارة الخارجية. فكل من يعرف شيئا هو مشتبه به. من ليس لديه الآراء المناسبة، لا يحق له التكلم، ومن يفعل، يجازف على مسؤوليته الخاصة".

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 08:12 PM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المحافظون الجدد يهاجمون تأثير ادوارد سعيد: (Re: osama elkhawad)

    أسامة:

    يبدو أن النداء (غلاب).

    (ربما) سأعود برغم الزحام الأكاديمي!.

    محبتي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-02-2005, 08:57 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    في انتظارك وانتظار شاعرنا عبدالمنعم,
    وبعدها سأعود لاكمال مقاربتي,
    والتي ما زلت في حاجة الى قراءة متمعنه لمفهوم عالم الاجتماع "زيمل",
    والذي سنوظفه للحديث عن "الغريب" في "موسم الهجرة الى الشمال",
    وايضا أهم غرباء الطيب صالح أي "ضو البيت".
    وافكر في اصدارها في كتاب منفصل عن "القراءة الخاطئة",
    بعدما نضيف اليها :
    "شراك القراءة الخاطئة للغابة والصحراء:
    المنبر الحر لسودانييز اون لاين نموذجا".

    ولك عميق تقديري
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 00:46 AM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)



    عدت من عطلتي الاسبوعية لاجد كل بوستاتي قد حذفت. أين هي ؟
    في مواصلة الرد على الأخ عبدالحميد البرنس :
    تصويبك أيضاً به خطأ فاسم الكاتب هو جنكيز ايتماتوف وليس ميخائيل آيتماتوف. وليس قصدي بهذه التصويبات المماحكة او اي هدف آخر بعيداً عن ضرورة عدم التعالي على عبدالمنعم عجب الفيا لانك تنتج خطاباً معرفيا نقدياً به ثقوب وخروقات كثيرة بدءا من تجميع المعلومات ولذا فلا يحق لك ان تظهر تاستذك عليه بتلك الكيفية التي اظهرتها في البورد حين قلت انك أدخلت مقاله غرفة العمليات . الاستاذ عبدالمنعم أبضاً ليس دقيقا فيما يتعلق بالتنصيص لكنه يفوقك على الاقل في الوقوف على مادته التي يتحدث عنها .
    اما الاخ اسامة فبه عجلة لا ادري لها من قرار أنظر له يخطىء في إسم المقرىء السوداني المعروف صديق احمد حمدون ليورده هكذا : محمد احمد حمدون.
    لو ان هذا الخطأ خطا كي بورد لما أوردته لكنه خطا العجلة والنقاد من أول عدتهم وادواتهم التروي والدقة.
    قفشة فعل مسنجرني شيقة يا اسامة واحساسك بانها ثقيلة ربما يكون هو اول نقد لك أقبله على الاطلاق لانه في نظري قد أصاب حين جاء من حدس الشاعر ذي الحساسية اللغوية فيك . وانصحك بحذف النون ليصبح فعلك المنجور هكذا
    مسجرني
    وذلك على غرار ما كان يفعل العرب الاوائل حيث يقولون عبشمى وعبشمية في اشارة إلى ابن عبدشمس وبنت عبدشمس .
    كلية الآداب بها مجلة (آداب) المحكمة وآخر مجلة شهدتها قبيل مغادرتي للجامعة عام 92 كان يرأس تحريرها الراحل بروفيسور على المك وكانت سكرتيرة تحريرها فدوى عبدالرحمن على طه وكنت من ضمن هيئة تحريرها ز وهي كانت مفتوحة لكل الساهمات في مجالات الفيلولوجيا ومجالات واسعة بسعة المواد التي تدرسها كلية الآداب فهل جاء منك مقال عن ابي نواس يا اسامة متخذاً نقداً بنيويا فرفضوه؟ لم الحديث عن الافتراضات؟
    لم انس يا اسامة أستاذنا عبدالله الطيب لكن الحديث اصلا لم يكن عنه وإلا لذكرت لك آخرين من اساتذة وخريجي الآداب لعل من أبرزهم بالاضافة لعبدالحي الدكتور على عبدالله عباس صاحب أبرز مقالات نقدية عن الطيب صالح في نظري حتى الآن وهي مقالات محكمة تجدها في مجلة سودان نوتس آند ريكوردس ز وعلى عبدالله عباس كان قد درسنا أعمال الطيب صالح في السنة الأولى بجامعة الخرطوم كان التدريس باللغة الإنجليزية وكان نقداًودرسا متميزاً .وكان على عبدالله عباس من العمق بحيث استفدنا منه فائدة واسعة في فهم الأدب وأدب الطيب صالح .لم يكن على عبداللة عباس متفرغاً للنقد الأدبي المتحرك والقائمة تطول هناك الدكتور محمد احمد محمود والدكتور يوسف الياس والدكتور مروان حامد الرشيد وغيرهم وغيرهم .
    ما اعنيه هو النقد ليس باعتبار ما يتم في الجامعات التي وبسبب من اساليب البحث العلمي تكون عادة أبطأ من الحركة اليومية للإنتاج الثقافي وفي هذا يبرز الضرر الكبير الذي جاءت به اتجاهات البنيوية في السودان التي هي نسخة مما ينشر عربيا حتى ذلك الوقت .
    قطيع الذئاب قطيع الذئاب
    هذا ايضاً شماعة عنوان يا اسامة من امثال تلك الشماعات التي تتعلق بها لاسبوع او نحوه إلى ان تعثر على إكليشيه جديد وانت قارىء نهم . حسناً ولنفترض انني من قطيع الذئاب فقل لي يا هل ترى اكلت من من الاغنام البنوية؟

    (عدل بواسطة Bushra Elfadil on 25-02-2005, 01:52 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 01:18 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    الدكتور بشرى الفاضل
    مرحبا بك مجددا
    و اشكرك على تصويبك لي في اسم المقرئ الشيخ صديق محمد احمد حمدون.
    ويبدو ان حلقة ناقصة لانك ارسلت بوستات لم تصل,
    هل يمكن لك ارسالها مجددا او على الاقل تلخيصها.
    وانا شعرت بنفس المشكلة ولكن بطريقة اخرى حين حاولت اكثر مرة ارسال ماسنجر للاخ عبدالمنعم ابراهيم الحاج,
    لانني كنت اريد ان استفسره حول خلط ما بين اسمه كما اعرفه ,
    وبين بروفايله الذي يقول بانه غير متزوج.
    وحتى نواصل النقاش كنت انتظر تلخيصا لما دار بينك وبين من اسميتهم ب"مشايعي",
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 02:36 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المقام هنا مقام ظرف (Re: osama elkhawad)

    عزيزي بشرى,
    وحتى تعود لنا لمواصلة حوارنا,
    دعني اعلق على كلامك الاتي:
    Quote: قفشة فعل مسنجرني شيقة يا اسامة واحساسك بانها ثقيلة ربما يكون هو اول نقد لك أقبله على الاطلاق لانه في نظري قد أصاب حين جاء من حدس الشاعر ذي الحساسية اللغوية فيك . وانصحك بحذف النون ليصبح فعلك المنجور هكذا
    مسجرني

    كلامك حول انه
    Quote: اول نقد لك اقبله على الاطلاق

    من حقك ان تقوله,
    ويمكن لي ان ارد عليه بمثل شعورك النفسي حين قلت ذلك,
    ولكنني لن اقول بذلك لان المقام هنا مقام ظرف.
    واتفق معك على اقتراحك بحذف النون,
    لان حذف السين,
    سيجعله يبدو مرتبطا بالنجارة لو قلت مثلا:
    Quote: منجرني


    وأحمد لك انك تساهم في ابتداع خطاب جديد اسفيري,
    من خلال ابتداعك لفعل :
    Quote: نتمايل,

    والتقطته سريعا,
    وكنت فرحا حين كنت تقول به مخاطبا نجاة وبولا
    ويمكن بناء على ابتداعك لذلك الفعل أن نبتكر هذا المثل المرتبط بحقبة "ما بعد الحداثة":
    Quote: تمايلوا تحابوا

    أو :
    Quote: تمايلوا,
    فاني سأباهي بكم الشعوب في موسوعة "جينس".

    أو
    Quote: ليس منا من لم "يمايل".


    ولي في ذلك مساهمة حين روجت لمصطلح:
    Quote: العرقلانية

    وهو اصلا مستمد من سرد لي سبق ان نشرته بعنوان:
    Quote: المفارق الفكهة-موت مدرس متجول

    والذي افكر في كتابته من جديد
    كما ساهمت ب:
    Quote: تعتيل البوست

    وهو كلام في اعادة صياغة :
    Quote: UP

    والتي أي أب نتجت كحل ممكن للصمت الذي كانت تعاني منه كثير من البوستات,
    اذ ان القراء ليس لهم من تعليق يناسب طبيعة الموضوع الذي تم طرحه في البوست
    ,
    فتوصل القوم حينها الى تلك الصيغة كتعبير عن تقديرهم للبوست المعين
    وقد طور ياسر الشريف كلامنا باعتماد الصيغة التالية:
    Quote: ودي عفريته مني

    سلامي
    وفي انتظارك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 04:18 AM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المقام هنا مقام ظرف (Re: osama elkhawad)

    شكرا يا اسامة لامتداد الحديث عن ابتداعك الكلمات.هذا ما سيعود علينا بشعرية اسامة التي نعرف ونسعد بها. وللحديث بقية.
    الاخ عبدالحميد البرنس
    نعم انا قلت فليمدد عجب الفيا رجليه في اشارة لكون مداخلتك ضد كتاباته كانت من العنف بحيث تناى بها عن الحوار . انت لم تحاورني أصلاً لكن بداية دخولك للبوست كانت عنيفة وقد وجدت مادة لك عن الادب الروسي تفصح عن عدم الدقة وبما انك اخذت الشىء نفسه ضد عجب الفيا دون سوق شواهد رايت ان اقول لك بتلك الكيفية انه لا يجدر بك المخاشنة وعبارة فليمدد عجب الفيا رجليه ليست مخاشنة صدك بقدر ما هي التنويه بضرورة إفساح المجال لكل من يكتب في ان يسمع صوته دون رقيب ودون حكم قيمة قبل اطلاع الآخرين على نقاط الضعف في عمل ما.كان يمكن اطلاعنا على نقاط ضعف مقال الفيا المذكور إن وجدت دون ان نسبب له جراحاً مثل ما فعلت قل أختلف في كذا والصحيح كذا كتب الفيا ما يلي والصحيح مايلي استناداً على ما يلي حينها سيجيء الفيا ليناقشك.
    مثلا من مقال الفيا حول مجموعتي لا حظت بالاضافة إلى ما ذكرته أنا سابقا انه نسب عبارة لقد خرجنا جميعا من معطف غوغول الى انطون تشبخوف والصحيح ان العبارة وردت اول مرة من الروائي دستويفسكي اذ قال (مي فسي فيشلي إز شنيليا غوغليا ) ومعناها لقد خرجنا جميعا من معطف غوغول في اشارة لقصة المعطف الشهيرة لغوغول ولكون الكتاب من بعد غوغول بمن فيهم ديستويفسكي نفسه خرجوا من معطفه بمعنى التأثر بطرائقه في الكتابة وبهذه المناسبةيا برنس فان الواقعية السحرية التي ذكرت أنت تنسب لغوغول قبل بولغاكوف بقرن.لكنها كانت لدى الجميع بدايات قبل تعميقها بإضافة أبعاد اخرى في ادب امريكا اللاتينية.
    اتفق معك في ان ميخائييل بولغاكوف وجد عسفاً من اتحاد الكتاب السوفيتي الرسمي ومن الدولة وقد لقي من الستالينية وما بعدها الكثير من الكتاب وحتى الشيوعيين انغسهم عنفا مبذولة المعلومات عنه .لقد تمت تصفية الانتليجينسيا الروسية والسوفيتية بالجملة.
    لا اتفق معك في انني اكتب بموهبة عمياء هذا عنف وليس المقام مقام ذكر قراءات واهتماماتأو الدفاع عن النفس . لكن ذلك لن يخرجني لدائرة النقد ولا للترجمة سأكتب روايتي وان انفقت بقية عمري واخفقت ولن اجعل غيرها هما رئيسيا لي
    نعم سعدت بقراءة نصوصك الإبداعية وبما اورده الصادق الرضي هنا وبالطبع انت لا تحتاج لشهادتي ولتهنأ حقا بما كتبته الصحف العديدة التي اوردتها عن إبداعك وأعتقد انك ونفر من الشباب من مجايليك تنقلون فن القصة والشعر في السودان لآفاق جديدة . وبما انني لا أتفق مع رؤاك النقدية تجدني اضع القلم هنا.لكن قبل ذلك أطالبك بالغعتذار للاستاذ عبدالمنعم عجب الفيا فيما وجهته له من إهانات لا تليق

    (عدل بواسطة Bushra Elfadil on 25-02-2005, 07:56 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 07:20 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الاخ من السودان !!!!! (Re: osama elkhawad)

    Quote: و بطبيعة الحال ما كان للأستاذ عجب أن يرى النور من خلال تلك الكتابة البائسة لو لا أن تمت له جراحتان في الواقع

    يتوهم البرنس انه كان له الفضل في رؤيتي النور ككاتب من خلال تعطفه علي علي بنشر ذلك المقال في مجلة ادب ونقد ،يا لبؤس التطاول !!!
    اولا: ليس هو الذي سمح بنشر هذا المقال بل ان مدير التحرير حلمي سالم هو الذي اصر علي بالمشاركة في ذلك الملف عن الادب السوداني وكما سبق ان ذكرت انني كلفت من قبله والاستاذة فريدة النقاش بالانضمام الي البرنس لاعداد ذلك الملف بعد نجاح اول ملف تصدره ادب ونقد عن الادب سنة 1992 والذي قمت انا باعداد مواده .
    ثانيا:عبث البرنس بالمقال تم من وراء ظهري بعد ان قمنا باختيار المواد ومن بينها عدد من النصوص التي احضرتها معي من السودان.ومن اصول العمل الصحفي والتحريري ان يرجع الي المقال لاجراء اللازم او يناقشني فيه .
    رابعا :كل ذلك حدث بعد سؤ التفاهم الذي حدث بسبب رفضه اجازة مقال اللامنتمي في ادب الطيب صالح وهذا وحده كاف لاعطاء خلفية عن الاسباب الحقيقية التي جعلت يعبث بذلك المقال من وراء ظهري .
    خامسا : لقد اعدت نشر المقال كما هو في الاصل وليس كما عبث به البرنس في مجلة الرافد واترك الحكم للقاريء اذا كان هذا المقال بصورته المنشور بها هنا بذلك البؤس الذي يتحدث عنه البرنس .
    سادسا : لم يكتف البرنس بالعبث بمساهمتي الوحيدة في ذلك الملف بل حرمني حقي الادبي في المشاركة في اعداد ذلك الملف حيث لم يضع اسمي الي جوار اسمه .ولكني لم احتج ولم اساله عن ذلك ايدا .فمن الذي كان يبحث عن شهرة متوهمة حتي عن طريق هضم الاخرين ؟
    Quote: الآخر دافع أكثر بؤسا.. أن الأخ من السودان وكان من باب السودانية الأخذ بيده إلى بر ما...

    اريتم كم هو متضخم الذات هذا البرنس !!!
    ياخذ بيدي الي بر الامان يا سبحان الله !!!
    عندما تخرج البرنس سنة 1994 من الجامعة كنت وقتها كاتبا معروفا في الاوساط الثقافية في السودان .ولكن الكاتب السوداني في نظر البرنس لا يعد كاتبا الا اذا صدر له صك اعتراف من الكاتب المصري. يا للبؤس !!!
    "ان الاخ من السودان "
    طبعا البرنس هنا يعبر عن احساس الدونية الذي يتملكه في التعاطي مع المثقف المصري فكل ما هو ات من السودان ليس بمؤهل ان يكون ندا لمن هو مصري . هذا الاحساس يعلمه جيدا كل من تعامل مع البرنس من الاخوة السودانيين الذين كانوا بالقاهرة آنذاك.الي درجة ان كثير من الاسماء اعتذرت عن المشاركة في ذلك الملف لهذا السبب .


    اكرر اعتذاري للقاريء والمتابعين لعدم تمكني من المشاركة بانتظام في هذا النقاش رغم ان محوره هو كتابات الفيا .

    والتحية خاصة الي متوكل توم ،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 09:33 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الاخ من السودان !!!!! (Re: Agab Alfaya)

    آنت.. يا بشرى.. تلح على إعتذاري لأنه لا ينبغي لي أن أتسبب في أحزان لا مبرر لها للأستاذ عجب الفيا (كإنسان).. وهذا أمر حملتني عليه أثناء هذه المناقشة مرارا... ولا أدري علام استمرارك الآن!.



    يترتب على ذلك أنني لن أذهب إلى معاقبة نفسي للمرة الثانية بقراءة عمل بالغ البؤس.. فعلتها في المرة الأولى كمحرر!.


    كان عليك.. أو كنت أتوقع منك.. أن تنتقد استنادي على الصحف أعلاه.. وهذه مسألة بالغة الأهمية فاتت عليك.. يا إلهي... تلك الصحف هي (السلطة)!.


    بشرى.. أيها المبدع الجميل.. أنت تقود حوارك على نحو أقرب إلى قواعد توثيق علم قائم على (النقل) أو (العنعنة)... لك أن تصحح معلومة هنا أوهناك.. كأن أقول الآن لأسامة الخواض مستخدما لغتك نفسها: بالمناسبة اسمه صديق وليس محمد أحمد حمدون... بيد أن الإهتمام بجوهر الحوار مسألة أهميتها لا تفوت عليك!.

    (فليمدد عجب الفيا رجليه)!.


    هذه مقولة تنسب في أصلها إلى أحد الأئمة الأربعة... لعله ابن حنبل... كان ذلك.. على ما أذكر أيضا.. عندما أقبل على مجلسه رجل ذو مهابة بادية لعيان الحاضرين وقتذاك... اعتدل الأمام على الفور.. لكن الرجل سأله عن شيء أشبه ما يكون بالمسألة المتعلقة بالجماع في نهار رمضان.. هنا قال الإمام فليمدد أبو حنيفة رجليه!.

    دلالة الإستعارة هنا أن الإمام مدفوعا بسلطة المعرفة كان يتبسط في طريقة جلوسه مع تلاميذه... وعلى سبيل الشرح أكثر أقول إن الإمام قد خاب ظنه فيما اعتقد لوهلة أولى أن الرجل ذا المهابة لا بد أن يكون (أكثر) علما منه!.

    بعد كل ذلك.. يا بشرى.. أما زلت ترى أن الأمر يحتمل تفسيرك أعلاه!.


    ربما كان المثل.. أو الحكمة.. تعبيرا ذا دلالة على خبرة جماعية ما!.


    لك كل التقدير كمبدع له بصمة متميزة على مسار السرد في السودان...آنت.. يا بشرى.. تلح على إعتذاري لأنه لا ينبغي لي أن أتسبب في أحزان لا مبرر لها للأستاذ عجب الفيا (كإنسان).. وهذا أمر حملتني عليه أثناء هذه المناقشة مرارا... ولا أدري علام استمرارك الآن!.



    يترتب على ذلك أنني لن أذهب إلى معاقبة نفسي للمرة الثانية بقراءة عمل بالغ البؤس.. فعلتها في المرة الأولى كمحرر!.


    كان عليك.. أو كنت أتوقع منك.. أن تنتقد استنادي على الصحف أعلاه.. وهذه مسألة بالغة الأهمية فاتت عليك.. يا إلهي... تلك الصحف هي (السلطة)!.


    بشرى.. أيها المبدع الجميل.. أنت تقود حوارك على نحو أقرب إلى قواعد توثيق علم قائم على (النقل) أو (العنعنة)... لك أن تصحح معلومة هنا أوهناك.. كأن أقول الآن لأسامة الخواض مستخدما لغتك نفسها: بالمناسبة اسمه صديق وليس محمد أحمد حمدون... بيد أن الإهتمام بجوهر الحوار مسألة أهميتها لا تفوت عليك!.

    (فليمدد عجب الفيا رجليه)!.


    هذه مقولة تنسب في أصلها إلى أحد الأئمة الأربعة... لعله ابن حنبل... كان ذلك.. على ما أذكر أيضا.. عندما أقبل على مجلسه رجل ذو مهابة بادية لعيان الحاضرين وقتذاك... اعتدل الأمام على الفور.. لكن الرجل سأله عن شيء أشبه ما يكون بالمسألة المتعلقة بالجماع في نهار رمضان.. هنا قال الإمام فليمدد أبو حنيفة رجليه!.

    دلالة الإستعارة هنا أن الإمام مدفوعا بسلطة المعرفة كان يتبسط في طريقة جلوسه مع تلاميذه... وعلى سبيل الشرح أكثر أقول إن الإمام قد خاب ظنه فيما اعتقد لوهلة أولى أن الرجل ذا المهابة لا بد أن يكون (أكثر) علما منه!.

    بعد كل ذلك.. يا بشرى.. أما زلت ترى أن الأمر يحتمل تفسيرك أعلاه!.


    ربما كان المثل.. أو الحكمة.. تعبيرا ذا دلالة على خبرة جماعية ما!.


    لك كل التقدير كمبدع له بصمة متميزة على مسار السرد في (السودان)...يا بشرى!.


    ولا أقول (السوداني).. يا أسامة!!!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-02-2005, 10:59 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    المتابعات والمتابعين
    لن اتمكن من الدخول الى الانترنت في الايام القادمة,
    لذا لن اتمكن من مواصلة الحوار.
    وساعود لاكمال ما ذكرته عن علاقتنا بالكتاب والنقاد العرب,
    ونقد ما اسميته :
    Quote: العقلية الانبهارية.

    والاستمرار في نشر ما تبقى من مقاربتي الطويلة لقراءة يمنى العيد الخاطئة.
    وأرقدوا عافية
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-02-2005, 04:19 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عزاء (Re: osama elkhawad)

    احر التعازي للاستاذ اسامة الخواض في وفاة والده

    نسال الله ان يتغمده برحمته ويلهم الاخ اسامة وال الخواض الصبر الجميل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-02-2005, 10:27 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


شكرا عزيزي الفيا (Re: Agab Alfaya)

    شكرا عزيزي الفيا لمشاعرك النبيلة
    وارجو ان نعود لمواصلة النقاش ,
    ومواصلة مقاربتي عن قراءة يمنى العيد الخاطئة ل:
    موسم الهجرة الى الشمال
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-03-2005, 10:34 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شكرا عزيزي الفيا (Re: osama elkhawad)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-03-2005, 08:11 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شكرا عزيزي الفيا (Re: osama elkhawad)

    نعود كما وعدنا بالرد على مداخلات القارئات والقراء والتعقيب عليها.
    وسنبدأ بايراد مداخلة الاخت سناء خالد كاملة ,
    مع وضع خطوط تحت العبارات التي سنعقب عليها,
    كما سنربط ما قالته الاخت سناء ,
    بالرد الشهير لعبداللطيف على الفكي على محمد المكي ابراهيم,
    والذي نشر في :
    سودانايل
    تقول مداخلة الاخت سناء:
    Quote: الأخ المحترم أسامة الخواض,
    هنيئاً للطيب صالح بتكريمه و هنيئاً لنا بتكريم الطيب صالح, وحقاً كما قال, إن السودان بلد لا تمر فيه القوافل,
    نحن بحاجة إلى تسليط مزيد من الضوء على تهميش الأدب و الفن السوداني في أغلب المنتديات العربية,
    وبالذات من جانب المصريين, الذين يحاول عدد كبير منهم طمر الإبداع السوداني, أو طيه تحت عباءتهم و نسبه لأنفسهم ........
    أذكر أنني قرأت أنه في حفل تكريم المرحوم بروفيسور عبدالله الطيب, قال أحد المثقفين المصريين, أن عبدالله الطيب قبس من شعلة طه حسين.
    و مع أنني لا أنكر فضل طه حسين, إلا أنني أعتقد أن البروفيسور عبدالله الطيب هو شعلة قائمة بذاتها...ستظل تضيء و تدفيء أبداً...
    المصريون يجيدون تسويق أنفسهم و التطبيل لبعضهم, و نحن بحاجة للتعلم كيف نقدم أنفسنا للآخرين و نبدد جهود من يحاولون سرقة إبداعنا أو دفنه....

    أشارت الاخت سناء الى مواضيع مهمة تتعلق بانتشار ونشر الثقافة السودانية والابداع السوداني.
    وكما قلت في نصوص نقدية سابقة فاننا لا يجب أن نرمي تهميشنا ونسياننا على الاخرين,
    بل من واجبنا ان نتولى نشر ابداعاتنا وايضا تسويقها,
    وبنهت مثلا الى اننا لم ننتبه الى سوق مهم للغناء السوداني,
    الا وهو السوق الافريقي.
    وعلينا ان نكشف سرقات المصريين لابداعنا,
    فهم قد سرقوا "الليل الهادي" لشرحبيل,
    وحاول محمد منير سرقة "فرحي خلق الله واتني" لمحمد وردي,
    الذي لاحقه ,واستعاد حقوقه.
    وسرقوا "كدا كدا يا الترلة",
    وغيرها من النصوص الموسيقية والغنائية,
    باعتبار ان ما سرقوه هو
    من التراث النوبي المصري
    سبحان الله!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!11

    كما علينا ان نتخلي عن واقع التبعية للثقافة المصرية,
    فنحن نعتقد ان العيال كبرت في كل الحقول الابداعية والمعرفية.
    وتلك التبعية لمصر اسماها عبداللطيف على الفكي في رده على محمد المكي ابراهيم ب:
    الصغار والضيم حين قال:
    Quote: يجب على الثقافة العربية في السودان أن تمحو هذا الصّغار والضيم من شغاف قلبها.
    وأول خطوة في هذا المحو ألا ترى نفسها رؤية التابع.
    ونحن نعلم جميعا أن أي مثقف سوداني يعرف على الأقل لغة عالمية أخرى غير العربية. وهو امر غير متوفر في كثير من الاحوال عند العرب.
    فلماذا حين نقدِّم الثقافة العربية للعالم لا نقدمها الا من خلال دولة أخرى؟

    ثم ضرب أمثلة عن الطريقة التي اجابت بها الحركة السياسية السودانية على سؤال:
    Quote: فلماذا حين نقدِّم الثقافة العربية للعالم لا نقدمها الا من خلال دولة أخرى؟

    وفي هذا الصدد قال:
    Quote: هذا السؤال أجابت عنه الحركة السياسية عندنا سلبا اذ هي قدمت نفسها من خلال مصر وكأن السودان في ثقافته العربية لا يجد صكوكا للعالم سوى في مصر. فقد خدع صلاح سالم الأزهري وخدع ناصر عبود وخدع السادات نميري وخدع مبارك البشير.

    ثم أعاد طرح السؤال على الجبهة الثقافية السودانية:
    Quote: فهل في تقديم الفكروالثقافة يجب علينا, اذا أردنا تحديد وجودنا أن ننخدع للفكر المصري حتى نقدِّم أنفسنا للعالم؟؟؟؟

    ثم عرج الى تقديم مثال حي عن التبعية الثقافية للحركة الثقافية المصرية:

    Quote: هنالك على سبيل مثال هذه التبعية بعض عبارات . فحين يقول الدكتور حسن أبشر الطيب في مقدمته لكتاب محمد المكي ابراهيم " الأعمال الشعرية الكاملة" أن المجذوب أمير شعراء السودان
    لا يتعدى أن يكون قد نقل لقبا متداولا في الثقافة المصرية له سياقه الخاص.
    فلماذا نقتدي بنفس تلك الألقاب؟؟
    ولماذا حصر حسن أبشر الطيب امارة المجذوب للشعر في السودان فقط؟؟
    فهل المجذوب يدنو قيمة من شوقي والجواهري شعريا أم أن الأمر على عواهنه هكذا تبعا صريحا؟؟؟

    وختم رده على محمد المكي ابراهيم بالاتي:
    Quote: لقد ولّى زمن التبعية والالحاق,
    وعلينا أن نتخلى عن قيم الصغار والضيم,
    وأن ننظرأ مامنا بثقة وافرة عالية.

    واتباعا لنفس النهج,
    نقوم الان بمقاربتنا الطويلة لقراءة يمنى العيد الخاطئة لموسم الهجرة الى الشمال

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-03-2005, 08:30 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ست البنات (Re: osama elkhawad)

    نعود لمداخلة اختنا :
    ست البنات,
    وسنوردها كاملة,
    وسنضع خطوطا تحت العبارات التي سنعلق عليها:


    Quote: سلام ،

    نسميه الطيب الصالح !

    وقد استحق الفوز عن جدارة ، وتمكن ، وتواضع أهلنا الخيرين !

    ولا أعتقد أن الشعب العربى بأجمعه اذا ما اجتمع ، يستطيع تقييم أبعاد ما يرمى اليه الطيب الصالح فى روايته ، ومضمونها !
    فيقينى بأن الطيب الصالح يكتب ليثرى المكتبات ، والآخرون يكتبون من أجل الثراء !

    لذلك فهو مقل لأن غايته لم تكن يوما المال ، كعادة كتابنا العفيفين !

    قال لى شاب مصرى زار السودان مرة ، ( ما استعجب له أن كل شخص فى الخرطوم حين يصبح الصبح ويطوى فرشه ، يطالعك كم من الكتب والمجلات العربية تحت الفرش يكون قد التهمها فى ليلته تلك ، ولا يهمه ان كانت بطنه خاوية !!
    ونحن السودانيون لم تكن جهودنا يوما مقدرة من اخوتنا العرب !

    ويحسبون وجودنا بينهم تكملة للتعداد السكانى !

    ونسبة لضعف حكومتنا ! وغيابها عن كل المحافل الدولية ! وقصور أدائها وطنيا ! فقد انعكس ذلك على تقييم الآخرين للفن ، والأدب السودانى ، رقم اجتهاد مثقفينا وعظم دورهم الرائد فى الساحة !الآ أنهم يصتدمون بما يلاقونه من تهميش ، وتبخيس !بل ومتاريس تضعها دولتنا فى طريق المبدعين !
    فأديب يشرف وطنه مثل الطيب هذا ،
    هل سألنا أنفسنا أين يعمل الآن ? ولماذا لم تفتح الدولة المجال له ولأمثاله من الكفاءات حتى يستفيد الوطن من امكاناتهم ???
    وحين يأتى الحديث عن المصريين وسوء تعاملهم معنا كسودانيين ، تصيبنى القصة ، والألم ! حين أذكر أصدقاء لى وللشعب السودانى ، من أبناء مصر الذين احترمهم ، أمثال الشاعر كمال أبو عمار ، والشاعر عفيفى مطر ، والشاعر هشام قشطة ، والأستاذ مكرم محمد أحمد ، والأساتذة هبة عنايت ، وراجى عنايت ، والشاعر عبد الرحمن الأبنودى ، والدكتور شريف حتاتة ،والحاج مدبولى ، والسيد حسنى أبو داؤود ، و(صديقة) تلك السيدة المسنة التى أقمت عندها مستأجرة فوجدت عندها كل الطيبة وحسن المعشر ، وهؤلاء جميعا لمست لديهم حبا وتقديرا للسودانيين ، وادراكهم لتفرد شخصية السودانى وتقديره حق قدره !

    وهذا لا يمنع أن هنالك شخوصا تفزعهم فكرة استقلالنا اقتصاديا وأدبيا ، بل حتى استقرارنا ! ومنهم من لازال يعتقد بأن السودان محمية مصرية !
    ولى عودة ان شاء الله .


    لا أعتقد ان كل المصريين من كتاب ومبدعين يمكن ان نضعهم كلهم في سلة واحدة,
    لكن بالتاكيد هنالك اتجاه واضح يرمي الى الحاق السودان بمصر,
    لأسباب كثيرة,
    وأهمها :
    مياه النيل
    كما ان هنالك اتجاها في الثقافة المصرية سميناه :
    المركزية الثقافية المصرية
    يرمي الى قولبة الثقافات العربية,
    ولا أقول الثقافة العربية,
    وتمصيرها,

    وسبق لنا ان اشرنا الى بعض من تمظهرات التيار الثقافي المركزي المصري.
    أما الكلام عن :


    Quote: ولا أعتقد أن الشعب العربى بأجمعه اذا ما اجتمع ، يستطيع تقييم أبعاد ما يرمى اليه الطيب الصالح فى روايته ، ومضمونها



    فهو كلام غير دقيق,
    فالكتاب العرب ساهموا في تعريف القارئ العربي بالطيب صالح,
    لكنهم كما في حالة يمنى العيد مثلا,
    اخفقوا في مقاربة خطابه الروائي في الفضاء السوداني,
    لاسباب كثيرة وضحناها في بوستنا عن "القراءة الخاطئة"
    وما نقوم به هو شبيه بما قام به ادوارد سعيد,
    في كتابه:

    Quote: الاستشراق


    وقد ساهم الكتاب في تغيير مناهج دراسة الاستشراق في الجامعات ومراكز البحث الغربية.
    و ما نرجوه من مبحثنا هو,
    ان يتعرف الكتاب العرب على الثقافة التي انتجت خطاب الطيب صالح الروائي والقصصي,
    حتى لا يقعوا في شراك القراءة الخاطئة له.
    أما عن مساهمة الحكومة السودانية الحالية,
    أو الحكومات التي سبقتها,
    فلا تعشمي فيه في القريب العاجل,
    وأعظم ما قدمته حكومات الجبهة الاسلامية القومية,
    لتكريب ,
    ولا اقول تكريم الطيب صالح,
    هو منع تدريس روايته "موسم الهجرة الى الشمال" ,
    في قسم اللغة الانجليزية بجامعة الخرطوم.
    أما عن قسم اللغة العربية,
    أو اقسام اللغة العربية في وطننا الحبيت,
    فهي أقسام محنطة,
    ومحافظة,
    وليست لديها ما تقدمه سوى لعن الطيب صالح
    ونرجو ان يساهم كلامنا السلبي عنها,
    في تطويرها,
    أو على الاقل في تنبيه قطاع منها الى ضرورة تطويرها.

    المشاء


    --------------------------------------------------------------------------------
    و يتبعني قطا النوستالجيا








                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2005, 08:04 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2005, 03:09 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    Ihope ,iwill be able to type :
    Quote: Chronology of the Wad Hamid Cycle

    by:
    WAil Hassan
    to continue my contribution
    Almashaaaa
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 03:08 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    شديد أسفي لعدم متابعتي للبوست,والذي خلافا لما كنت اتوقعه ,وجد ترحيبا عاليا.ذلك أنني كنت قد توقفت عن كتابة النقد بعد نشري لكتابي :
    خطاب المشاء
    نصوص النسيان
    والذي هو أقرب ما يكون الى كتابة المشائين منه الى المستقرين من أمثال ما أكتبه الان,رغم أنني في الاصل كتبته من الصيغة التي استقرت عندي في بيروت,وهي صيغة تشبه ما كنا نكتبه في السودان,والذي يتوافق تماما مع المساحة المتاحة لنا في الملاحق الصحافية الثقافية.
    وقد بدأت كتابتي تلك بناء على كلام وحوارات طويلة مع كثيرين منهم:
    عثمان تراث ومحمد خلف والجندرية وعبداللطيف على الفكي وكمال دقدق وغيرهم,ممن أقنعوني بأن اعود الى النقد بعد أن قررت أن أهجره الى الأبد.
    قبل أن نواصل مبحثنا حول قراءة يمنى العيد الخاطئة ل:موسم الهجرة الى الشمال,نحب أن نوضح الظروف التي حالت دون متابعتنا لمبحثنا ذاك.وأهم سبب منعنا من ذلك ,هو عدم توفر خدمة دائمة للانترنت.اذ ان الانترنت صار من المصادر الاساسية للمعلومات.ومن ذلك اننا لم نتمكن من التجهيز الكافي لما ذكرناه عن النموذج السوسيولوجي للغريب كما عند عالم الاجتماع الالماني جورج زيمل,والذي نراه نموذجا مفيدا في اضاءة الحديث عن غرباء الطيب صالح,وذلك للمقارنة بينهم وبين مصطفى سعيد كغريب
    وهنا نحب أن نوضح لبسا حول هل ان وجود قراءة خاطئة يعني أنه بالمقابل هنالك قراءة واحدة صمدة صحيحة,وما عداها قراءات خاطئة؟؟؟
    هنالك قراءات مشروعة ,وفي المقابل هنالك قراءات خاطئة.وليس هنالك قراءة واحدة صحيحة باعتبارها قراءة نموذجية وما عداها قراءات خاطئة.لقد ساهم في هذا الالتباس كون اننا ارجأنا الشق النظري المتعلق بمسألة قراءة النص والتأويل,وخاصة ما أشاعة التفكيك المبتذل في صيغتيه الاكاديمية الامريكية والعربية حول أن مطلق قراءة هي بالضرورة قراءة صحيحة.
    لقد انفتح البوست على كتاب أو فلنقل كتيب عن القراءة الخاطئة من خلال قراءة يمنى العيد الخاطئة لموسم الهجرة الى الشمال.ولذلك سنكتفي في هذا البوست بالحديث عن النقاط,لن نقول المهمة,ولكن التي هي أساسية وفي نفس الوقت لا تحتاج الى تحضير متعمق,ومثل ذلك الحديث عن القراءة والعلاقة بين القارئ والنص والتأويل ومحدوديته والصراع بين انصار القراءة المطلقة الصحة وأنصار القراءة التي لا بد أن تلتزم بالنص.وهذا حديث شرعنا في الاعداد له ,لكنه ليس سهلا ولا قليل المساحة بحيث نورده هنا ,وسنؤجله الى كتابنا المرتقب.وسنضيف الى كثيبنا أو كتابنا المرتقب ما قاله معروف سند في هذا البوست,وسبق لنا الاشارة اليه,وكذلك ما كتبه صديقنا في المقاربات النقدية الحديثة :
    عبداللطيف على الفكي ,
    في بوسته
    عن أسامة الخواض في نقده ليمنى العيد
    بعد أن نتفق حول ما يعتقد أنه جدير بالنشر ,ولي تعليقات حول بوسته ,سأوجلها الى الشق النظري.
    وهو يدعم فرضية من فرضياتنا حول مسالة "البلد" والغريب.وقد كان عبداللطيف كعادته دقيقا اذ تحدث ان ذلك ,هو واحد من أدلتنا على قراءة يمنى العيد الخاطئة.وسوف نعقب على بعض من كلامه المهم حول "القراءة" وحول"استخدام النص" في وقت لاحق.وهو جزء كنا قد أرجأناه في الحديث عن الجانب النظري.
    المسألة التي يعرضها أسامة في بوسته "في القراءة الخاطئة: يمنى العيد مثالا" مسألة تقع في جزء منها فيما يطلق عليها "الاجراء المعجمي الخاطئ".
    ثم يتحدث عن جانبين هامين في ما يتعلق بعلاقة الباحث بالمدلول.
    وهذان الجانبان يزلقان الباحث –كما يرى عبداللطيف- "نحو الغلط".
    والجانب الأول هو "أن يعتمد الباحث اعتمادا تاما على أن يكون مدلول مفردة في نص يدرسه هو نفسه مدلول تلك اللغة في لغته اليومية التي يتحدثها".
    أما الجانب الثاني فيربطه ب"سوسيولجية اللعة" وبما يسميه "أمرتو ايكو" بقصدية المؤلف.يقول في ذلك عبدالللطيف:
    أرجع الى الجانب الثاني في استقراء المدلول استقراء خاطئا وهو اصرار الباحث على اللغة ا لعربية الفصحى المشتركة الان بين اللهجات المعاصرة وترك سوسيولوجية المدلول في اللهجة التي ينطلق منها كاتب النص".
    وسننتظر أن يكمل عبداللطيف كلامه,اذ من الواضح ان له بقية ما كما اشار في نهاية مساهمته القيمة والمهمة ايضا,حين قال:
    (يتبع بصورة أخرى"
    وما لم يعجبني وأكتسب استهجان الكثيرين هو التعليق المتعجل وغير المسؤول الذي قال به الدكتور الفاضل بشرى الفاضل حين حصر قيمة مساهمة عبداللطيف في انها مجرد "مجاملة" لاسامة الخواض,وانه أي الفكي قد تجاهل "الفيا" وكأنه كان "شبحا"حين قال
    الاخ عبداللطيف
    أجد ان أصل وفصل في المعنى الذي ذهبت إليه لم تجيء من كلمة بلد بل من عبارة أو عبارات .وهنالك معنى ثالث لبلد لم تشر اليه وهو ما يقصده الراوي بالضبط على لسان والده وأعني ودحامد القرية المتخيلة المكافئة لكرمكول وكل القرى على منحنى النيل حيث ولد الكاتب نفسه .
    لم يعجبني تجاهلك لمساهمة عبدالمنعم عجب الفيا في مناقشة أسامة في نقده للعيد في نفس البوست كأن عجب الفياكان شبحاً.كما أنني المح رنة المجاملة في تحليلك لعنوان اسامة في القراءة الخاطئة .

    أحب أن أؤكد مرة أخرى استهجاني لرد الدكتور ,مثلما استهجن الكثير دعوته للفيا أن يعرف قراء المنبر بالمناهج النقدية الحديث,مع أن الدكتور هو سليل الثقافة الروسية الباذخة أحد المصادر الرئيسة للمقاربات البنيوية وما بعدها.,وكلامه الأخير المستفز والساخر من مساهمة الفكي المهمة القيمة, يؤكد ما قلناه عن "أكدمته" و"أنعدام ذائقته النقدية".
    ويبدو أنه يريد أن يتبع انتحاره الاكاديمي بانتحار اسفيري اخر عبر ارائه المستعجلة عديمة القيمة نقديا.
    وسبق لنا أن طالبناه بمهمة التجسير الثقافي ,لكن يبدو أن مطالبتنا أخطأت صاحبها المفترض.فالدكتور كان "لا يهش" و "لا ينش " نقديا,وعندما انفتحت شهيته للتناقد,أصبح للاسف الشديد "كالثور في مستودع الخزف النقدي".
    أما عن شبحية الفيا,فتؤكدها أنه غير ملم ولا مطلع على ما أسماه عبداللطيف على الفكي "نظرية النقد المعاصرة" ,وعلى مسائل مثل "استخدام النص" و"التأويل" و"حدود التأويل" وغيرها من المفاهيم المعاصرة.
    ولذا في كتابنا المرتقب أو كتيبنا,لن ندرج كلام الفيا وتعليقه المتعجل,لأسباب من ضمنها أن الفيا يكرر ما قالته يمنى العيد من موقع انبهاري.كما أنه غير ملم بمسائل معاصرة في المقاربات النقدية الحديثة مثل "القراءة "و"التأويل" والمفهوم المبتذل للتفكيك حول "أن اية قراءة هي قراءة صحيحة".والفيا-كما يعرف المتابعون لمسيرة وتطور الخطاب النقدي السوداني, ليست له اية مساهمة في التعريف بالمقاربات النقدية الحديثة لا على مستوى النظرية,ومستوى الممارسة.وما حاوله من نقد لنا حول مقالنا "مشهد النسيان",كان يكشف عن "لصوصيته" وعدم امانتة النقدية.واللصوصية هذه ليست من عندنا –فهي ترتبط بالمفهوم القديم في النقد العربي عن "السرقات الأدبية",وانما انها انبثقت من خلال الحوار النقدي عن "التناص",فتم الحديث عن "التلاص",الذي به يتم التفريق بين من تناص مع النصوص السابقة له أو المعاصرة له وبين من يسطو على نصوص الاخرين كما في حالة الفيا,فهو متلاص سرق ما كتبه عنا من "المرايا المحدية". وهنا نذكر القارئ بالكتاب المثير للجدل الذي كبته "كاظم جهاد" عن "أدونيس منتحلا".
    وحتى ما حاول أن يساهم به الفيا في الحوار الدائر ,في تعقيبه على عبداللطيف كان عبارة عن تكرار لما قاله في هذا البوست,سواء عبر بوسته الفاشل والذي أورد فيه مقالة يمنى العيد في "في معرفة النص", وأعاد كلامه ذاته في بوست عبداللطيف.ويبدو أن كلام بولا حول أن الفيا لم يتلق التدريب الكافي في البحث,قد يفسر جزء من ظاهرة تكرار كلامه في كل البوستات.
    كما أن الفيا لم يطلع على الكتاب الاخر ليمنى العيد.وقد حاولت ان أترجاه والتمس اليه ان تسمح يمنى العيد لنا بان ننشر كاملا ما ذكرته في الكتاب الذي لم يطلع عليه,ولكنه عمل "أضان الحامل طرشة".
    سنؤجل تعقيبنا على الفكي,وحتى ذلك الوقت,نود أن نلفت انتباهه الكريم الى ما ورد في كلامه الاتي
    أشير أخيرا الى أن الاجراء المعجمي الخاطئ في اجراء الدال أو استقراء المدلول كما وضح في الأمثلة أعلاه يقود الى ما يطلق عليه في نظرية النص المعاصرة مصطلح (استخدام النص) في مقابل (تفسير النص) من جهة و(تأويل النص" من جهة أخرى
    فارجو ان يشرح لنا ما يقصده بمصطلح "استخدام النص" وهو كما يعلم الفكي مصطلح "براغماتي".
    وحتى عودة عبداللطيف لنا انتباهة اخيرة موجهة للقارئ الكريم:
    نحب ان نحيل القارئ الى المحاضرات المشهورة بمحاضرات "تان" التي جرت في جامعة كمبردج وكان المحاضر الرئيس فيها هو أمبرتو ايكو,وساهم في النقاش معه والحوار الناقد الامريكي المعروف جوناثان كلر والفيلسوف الامريكي البراغماتي ,والروائية والناقدة .وقدم لها .
    وقد حضرها جمهور عريض وكبير,اصطف طوابير كي يحظى بالاستماع الى أهم رموز النظرية النقدية المعاصرة.كما ساهم في النقاش مجموعة كبير من اشهر الروائيين والاكاديميين المعروفين.
    وقد أحلنا القارئ الى هذه المحاضرات المهمة لانها تلخص أهم تيارات النظرية المعاصرة حول النص والتأويل,والعلاقة بين النص والقارئ وحدود التأويل.
    وفي تلك المحاضرات تتجلى لنا أهم تلك التيارات وهي:
    التيار السيموطيقي الممثل في امبرتو ايكو,
    تيار التفكيك والذي مثله جوناثان كلر,
    والتيار البراغماتي ,أكبر تجليات مفهوم "استخدام النص",ومثله هو :
    الفيلسوف الأمريكي البراغماتي ريتشارد روتري.
    راجع:
    Umberto Eco:Interpretation and Overinterpretation
    With Richard Rorty, Jonathan Culler and Christine Brooke-Rose
    Edited by Stefan Collini
    كما نحب أيضا أن نحيل لمزيد من معرفة اراء امبرتو ايكو الى :
    وللمزيد من معرفة خطأ التفكيك في صيغته الامريكية المبتذلة الى قاموس المهم عن دريدا:
    Dictionary of Derrida
    وسنعود لذلك بالتفصيل بعد ان نفرغ من هذا البوست.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2005, 06:34 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    المتابعات والمتابعين ,
    حدثت أخطاء في احالتي الى المراجع,
    مثلما حدث لقاموس دريدا
    وكذلك سهوت عن ايراد الكتب المهمة التي تفيد في معرفة اراء امبرتو ايكو وارائه حول التأويل و حدوده وتصنيفه للقراء وما قاله حول نية أو قصد المؤلف ودور النص في عملية التأويل, وكذلك حواره مع المدرسة الاكاديمية الامريكية التي تبنت خطأ ما قاله دريدا حول "اللعب",وفي أن أية قراءة هي قراءة صحيحة أو انها اساءة قراءة لقراءة اخرى.
    ونحن هنا نتبنى موقف امبرتو ايكو حول حدود التأويل وحواره مع التفكيك في صيغته الامريكية الأكاديمية المبتذلة.
    وللراغبين في الحصول على عناوين تلك المراجع,
    أرجو "ممايلتي" على العنوان الاتي:
    [email protected]
    وسأودع نسخة من هذا التنبيه بوست صديقنا عبداللطيف حول مساهمته في موضوع قراءة يمنى العيد الخاطئة ل:
    موسم الهجرة الى الشمال
    المشاء


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2005, 10:46 AM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في التعقيب علي عبد اللطيف الفكي (Re: osama elkhawad)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 05:35 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عزيزي عبدالغفار سعيد (Re: Agab Alfaya)

    عزيزي عبدالغفار سعيد
    لقد راجعت اميلي فوجدتك قد مايلتني بخصوص المراجع حول نظرية النص المعاصرة ومسائل التأويل وحدوده ,ولكن لسبب أو اخر مسحته بدون قصد,فارجو ممايلتي مرةاخرى ,وقد نتهاتف عن طريق الصديق المشترك ناظم القدال.
    اسف مرة اخرى لما حدث.
    وسنعود بعقد قليل لمواصلة مقاربتنا الطويلة ,وسنحاول ان "نلم " المقاربة ,ثم نواصل فيها,حيث قد أضاء كتاب وائل حسن عن الطيب صالح,بعضا مما أثرناه,
    وقد نعرج على الهندية اسبيفاك, في المستقبل القريب,
    وتحليلها لموسم الهجرة ,
    الذي ورد في محاضراتها الشهيرة عن الادب المقارن
    وارقدوا عافية
    المشاء

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 11-04-2005, 05:39 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 10:22 AM

Marouf Sanad
<aMarouf Sanad
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 4835

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عزيزي عبدالغفار سعيد (Re: osama elkhawad)

    الاخ اسامة
    لك التحايا ,
    اشكرك على الاشارة لما ذكرت سابقا , وتضمينك لاشارتي المتواضعة جدا لمشروع كتابك ,, وهذا دليل على اهمية مثل هذه المنابر , والتي تجعل الكاتب او الناقد في احتكاك مباشر مع القارئ العادي , الذي بدوره يمكن ان يضيف للكاتب او الناقد بقدر ما يتعلم منه , وبهذا يا مشاء ايضا تنتفي عنك صفة (البرجعاجية ) التي يتسم بها بعض مثقفينا , والتي وصفك بها البعض ,
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 11:37 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عزيزي معروف (Re: osama elkhawad)

    عزيزي معروف
    اول حاجة وين رواية ايكو؟
    لقد اشرت الى ما كنا نقول به حول اهمية المنبر في ان يمثل اضافة لدراسات الاخرين وابحاثهم
    ومساهمتك ليست متواضعة,
    فهي تكشف عن بصيرتك النقدية,
    وهذا ما لا يتمتع به "المتناقدون".
    وهنالك فرق بين النقاش والاضافة ,
    وبين "المكاجرة".
    لك تقديري ,
    وما تنسى تجيب لي الرواية
    ارقد عافية
    المشاء

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 02:11 PM

Marouf Sanad
<aMarouf Sanad
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 4835

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عزيزي المشاء (Re: osama elkhawad)

    عزيزي المشاء
    رواية ايكو موجوده بطرفنا , المره الفاتت ما لقيت طريقه اوصلا ليك , نسبه للمشاغل , اعدك بان تصلك الروايه قريبا ,
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 11:11 PM

salah elamin
<asalah elamin
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 1423

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    اصحي يا خواض
    الصديق الجميل خواض
    سعدت جدا بمداخلاتك وقد ارسلت ليك زي كم ايميل ولم ترد .

    عشان تكفر عن ذلك ارسل لي كتاباتك الاخيرة .

    د. طارق كنت معه قبل فترة يبلغك تحياته وهو ايضا مثلي في انتظارك لترسل له اشعارك .

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 11:41 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    يا معروف ,
    عليك الله اعمل معروف ورسل لي الرواية
    الايام دي انا في الاسكندرية
    صاحبي صلاح
    اسم ولدك مكتوب سامر,
    وانا اعرف من ممايلتك لي انه سمير
    حاولت ان امايلك مرات,وفشلت
    تحياتي لدكتور طارق
    وارقدوا عافية
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 12:17 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كرونولوجيا دورة الحياة في "ود حامد" (Re: osama elkhawad)

    وحتى نعود فاننا ننشر:
    كرونولوجيا دورة الحياة في "ود حامد" كما رصدها وائل حسن:
    Chronology of the Wad Hamid Cycle-Appendix
    الواردة في كتابه:
    Quote: Tayeb Salih
    Ideology & the Craft of Fictionو2003,pp 184-85
    .
    وأهميتها تكمن في انها تؤيد ما كنا قلنا به من قبل عن خطأ من أخطاء القراءة من الدرجة الاولى وقعت فيه يمنى العيد,
    والمتعلق بان الراوي ومصطفى سعيد قضيا الفترة نفسها خارج السودان أو سبع سنوات.
    وسنعود للتعليق على ما قال به وائل حسن,واعطاء بنذة مختصرة عنه,ومساهمته في مقاربة الخطاب الروائي والقصصي للطيب صالح.
    فالى الكرونولوجيا:
    Dau al-Beit arrives in Wad Hamid 1860s “early”
    Dau al-Beit dies
    His son Isa is born three months after the death of Dau al-Beit
    Hajj Ahmed,Meheimed`s Grandfather, is born 1865
    Isa Dau al-Beit is given the nickname “Bandarshah.” 1870s “early”
    Battle of Atbara occurs.
    Mustafa Sa`eed is born.
    Battle of Umm Durman and consequences of Sudan occurs. 1898 “June”
    (August 16)
    September
    Mustafa (age nine) goes to school. 1907
    Mustafa (age twelve) goes to Cairo. 1910
    Mustafa (age fifteen) goes to England. 1913
    The Arab Revolt takes place.
    Britain and France signs the Sykes-Picot agreement to divide the Arab world. 1916
    The Balfour Declaration is announced. 1917
    Mustafa (age twenty-four) is appointed lecturer in economics at London University.
    The League of Nations grants a mandate to Britain and France. 1922
    Mustafa calls himself by five different names and lives with five with five women simultaneously, promising to marry each of them. 1922 (October)
    1923 (February )

    1923 Mustafa (age twenty five) meets Jean Morris.
    1926 Mustafa (age twenty-eight) marries Jean Morris.

    1927 Meryoud, Grandson of Isa Wad Dau el Beit, is born.
    1928 Mustafa becomes president of the Society for African Freedom.
    Mustafa kills Jean and goes to prison.
    Meheimeed is born.
    1935 Mustafa is released from prison.
    Events in “A Handful of Dates” take place.

    1941 or 1942 Mustafa leaves England to room Europe and Asia before returning to Sudan.
    1942 Meryoud negotiates calf sale Hajj Ahmed.
    Bandarshah and Meryoud are murdered.
    1946 Meheimeed (age eighteen) goes to England.
    1948 Mustafa (age fifty) settles in Wad Hamid.
    State of Israel is established, first Arab-Israeli war occurs.
    1953 Sudanese Parliament is formed.
    Meheimeed (age twenty five) returns from England.
    Mustafa (age fifty five) disappears seven months later.
    1953-1955 Meheimeed marries a Sudanese woman and has a daughter, Amal (Hope).
    1956 Sudan gets its independence.
    Suez crisis occurs.
    Hosna is forced to marry Wad Rayyes, kills him, and commits suicides.
    Narrative time of Season ends.
    1956-58 Events in “The Doum Tree of Wad Hamid” take place.
    1950`s (late) Zein`s wedding takes place.
    1967 (June 5-11) Arab-Israeli War occurs and Israel occupies the West Bank and Gaza Strip.
    1967-and 1970`s Events in “The Cypriot Man” take place.
    1973 (October) Arabs Israeli War occurs.
    1970s (early to mid) Bakri`s sons overthrow Mahjoub`s gang.
    Mehimeed retires early and returns to Wad Hamid.
    Narrative time of Bandarshah begins.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 03:21 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    عميق اسفي لان الكرونولوجيا لم تبد بالشكل الذي كان ينبغي ان تكون عليه
    عموما ارجو ممن لهم معرفة باصلاح ذلك ,
    ان يقوموا بذلك
    عميق اعتذاري
    الشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 12:33 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نبذة تعريفيه قصيرة بالباحث "وائل حسن" (Re: osama elkhawad)

    وحتى نعود للحديث عن كيف توصل وائل حسن لتلك الكرونولوجيا لدورة الحياة في "ود حامد",أحب ان اعطي نبذة تعريفيه قصيرة بالباحث:
    وائل حسن,
    كما وردت في كتابه:
    Quote: Tayeb Sailh
    Ideology & the Craft of Fiction

    والصادر عن
    Syracuse University Press
    عام 2003
    ضمن سلسلة:
    Middle East Literature in Translation
    والتي يشرف على تحريرها:
    Michael Beard و Adam Haydar
    وائل حسن بروفيسور مساعد في قسم اللغة الانجليزية في جامعة ولاية الينويس بالولايات المتحدة الامريكية,ويدرس كورسات في الأدب المقارن,ودراسات مابعد الاستعمار والنظرية الثقافية والادبية.
    حاز على درجات عليا في اللغة الانجليزية والأدب المقارن من الجامعة الامريكية بالقاهرة,وفي اللغة الفرنسية والادب المقارن من جامعة الينويس بالولايات المتحدة الامريكية.
    ومن الملاحظ ان الخطاب الروائي للطيب صالح يلقى اهتماما خاصا في دراسات ما بعد الكولونيالية,
    كما سنرى في محاضرة الكاتبة الهندية الشهيرة "سبيفاك",
    مترجمة كتاب جاك دريدا عن التفكيك,
    عن موسم الهجرة الى الشمال.
    فمن المعروف انها من اهم الباحثات والباحثين في نظرية ما بعدالاستعمار.وسنعود لذلك في حينه.
    كما سنعود الى كيف توصل وائل حسن الى تلك الكرونولوجيا التي توافقت مع ما قلنا به في اثباتنا
    Quote: لخطا القراءة من الدرجة الاولى في ان يمنى العيد قد قالت بان الرواي ومصطفى سعيد قد عاشا الفترة نفسها ,اي سبع سنوات,خارج السودان
    .
    وأرقدوا عافية
    المشاء

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 12:51 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


دراسات "الادب المقارن (Re: osama elkhawad)

    فات علينا أن نشير الى انه بالاضافة لاهتمام دراسات ما بعدالاستعمار ,بالخطاب الروائي والقصصي للطيب صالح,
    فان دراسات "الادب المقارن" ايضا تهتم به,وهذا واضح من طبيعة تخصص وائل حسن ,مثلا,
    وفي ان المحاضرة التي خصصتها سبيفاك عن موسم الهجرة الى الشمال,كانت ضمن محاضراتها عن الادب المقارن
    مع تقديري
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 02:35 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مقارنة بين كرونولوجيا وائل حسن ,وما قلناه عن خطا يمنى العيد حول مدة غياب الرواي ومصطفى سعيد (Re: osama elkhawad)

    وحتى نعود لتبصير القارئة بالكيفية التي توصل بها وائل حسن الى كرونولوجيا دورة الحياة في ود حامد,
    سننشر مرة اخرى كرونولوجيا وائل حسن ,ثم نتبعه بما قلناه مما يتفق مع ما قاله,في كلامنا لاثبات ان يمنى العيد وقعت في خطأ من اخطاء قراءتها من الدرجة الاولى, والمتعلق بالمدة التي قضاها كل من الراوي ومصطفى سعيد خارج السودان,ضمن مقارنتها المبتسرة بين الراوي ومصطفى سعيد,وسنأتي لاحقا للحديث عن تلك المقارنة المبتسرة.
    ونتعذر للقارئ عن الطريقة غير المريحة التي تبدو بها كرونولوجيا وائل حسن,ونأمل في ان نتمكن من اعادة نشرها مترجمة الى العربية.
    طبعا كرونولوجيا وائل حسن هي شاملة لكل الخطاب القصصي والروائي للطيب صالح,
    وما قلنا به من اثبتاتات لخطأ يمنى العيد من الدرجة الاولى كان مستقى من "موسم الهجرة الى الشمال",وما قمنا به ليس كرونولوجيا.
    وحين اطلعنا بعد ذلك على كرونولوجيا وائل حسن وجدنا ذلك التوافق في ايراد الوقائع وتواريخها,وان كان ان وائل حسن لم يورد وقائع اوردناها مثل:
    ان مصطفى سعيد قضى احد اعياد الميلاد في بيت احد الانجليز
    وهناك اشارة الى انه كان موجودا خارج السودان عام 1925.
    يقول مصطفى سعيد عن سير ارثر همعنز الذي كان يكره مصطفى سعيد:
    "قضيت عيد الميلاد سنة 1925 في بيته في سافرون ولدن"الطيب صالح, 1988 ص103.
    ويبدو ان وائل حسن لم يذكرها لعدم اهميتها ضمن السياق الروائي,
    وهذا حديث اخر لن ندخل في تفاصيله,وان كان يخيل الينا –على الاقل- انه محق الى درجة ما في عدم الاشارة اليه.
    وفي المقابل لم نشر الى وقائع اوردها وائل حسن,ووردت في موسم الهجرة الى الشمال,ولكننا كنا لا نهدف الى بناء كرونولوجيا ,بقدر ما كنا نحاول اثبات فرضيتنا حول خطأ يمنى العيد من الدرجة الاولى ,وما قلنا به من الادلة يكفى وزيادة كمان.
    فالى كرونولوجيا وائل مرة اخرى ونعقبها بحديثنا عن اثباتنا لخطأ يمنى العيد حول مدة غياب الراوي ومصطفى سعيد

    كرونولوجيا دورة الحياة في "ود حامد" كما رصدها وائل حسن:
    Chronology of the Wad Hamid Cycle-Appendix
    Tayeb Salih
    Ideology & the Craft of Fiction,pp 184-85.
    Dau al-Beit arrives in Wad Hamid 1860s “early”
    Dau al-Beit dies
    His son Isa is born three months after the death of Dau al-Beit
    Hajj Ahmed,Meheimed`s Grandfather, is born 1865
    Isa Dau al-Beit is given the nickname “Bandarshah.” 1870s “early”
    Battle of Atbara occurs.
    Mustafa Sa`eed is born.
    Battle of Umm Durman and consequences of Sudan occurs. 1898 “June”
    (August 16)
    September
    Mustafa (age nine) goes to school. 1907
    Mustafa (age twelve) goes to Cairo. 1910
    Mustafa (age fifteen) goes to England. 1913
    The Arab Revolt takes place.
    Britain and France signs the Sykes-Picot agreement to divide the Arab world. 1916
    The Balfour Declaration is announced. 1917
    Mustafa (age twenty-four) is appointed lecturer in economics at London University.
    The League of Nations grants a mandate to Britain and France. 1922
    Mustafa calls himself by five different names and lives with five with five women simultaneously, promising to marry each of them. 1922 (October)
    1923 (February )

    1923 Mustafa (age twenty five) meets Jean Morris.
    1926 Mustafa (age twenty-eight) marries Jean Morris.

    1927 Meryoud, Grandson of Isa Wad Dau el Beit, is born.
    1928 Mustafa becomes president of the Society for African Freedom.
    Mustafa kills Jean and goes to prison.
    Meheimeed is born.
    1935 Mustafa is released from prison.
    Events in “A Handful of Dates” take place.

    1941 or 1942 Mustafa leaves England to room Europe and Asia before returning to Sudan.
    1942 Meryoud negotiates calf sale Hajj Ahmed.
    Bandarshah and Meryoud are murdered.
    1946 Meheimeed (age eighteen) goes to England.
    1948 Mustafa (age fifty) settles in Wad Hamid.
    State of Israel is established, first Arab-Israeli war occurs.
    1953 Sudanese Parliament is formed.
    Meheimeed (age twenty five) returns from England.
    Mustafa (age fifty five) disappears seven months later.
    1953-1955 Meheimeed marries a Sudanese woman and has a daughter, Amal (Hope).
    1956 Sudan gets its independence.
    Suez crisis occurs.
    Hosna is forced to marry Wad Rayyes, kills him, and commits suicides.
    Narrative time of Season ends.
    1956-58 Events in “The Doum Tree of Wad Hamid” take place.
    1950`s (late) Zein`s wedding takes place.
    1967 (June 5-11) Arab-Israeli War occurs and Israel occupies the West Bank and Gaza Strip.
    1967-and 1970`s Events in “The Cypriot Man” take place.
    1973 (October) Arabs Israeli War occurs.
    1970s (early to mid) Bakri`s sons overthrow Mahjoub`s gang.
    Mehimeed retires early and returns to Wad Hamid.
    Narrative time of Bandarshah begins.
    وقد تحدثت من ضمن اثباتاتي لاخطاء القراءة من الدرجة الاولى عن:
    المدة التي قضاها كل من مصطفى سعيد والراوي خارج السودان
    وهذه من أخطاء الدرجة الأولى التي وقعت فيها يمنى العيد والتي ليست لها علاقة بالفضاء السوداني,وانما بقراءة تفاصيل ا لخطاب الروائي نفسه.
    فيمنى العيد ترى أن كل من مصطفى سعيد والراوي قد قضيا المدة نفسها خارج السودان,
    ,حين تقول ان الراوي ومصطفى سعيد غابا " المدة ذاتها التي هي سبع سنوات. بعدها يعود كل منهما الى وطنه.يعود بصفته مثقفا يحمل شهادة"."يمنى العيد-1986",ص 108.
    ولعلها نسبت ما قاله الراوي عن زميل له الى مصطفي سعيد.
    فقد قال الراوي عن شاب سوداني زار بيته في الخرطوم:
    "كنا في بيت شاب سوداني يحاضر في الجامعة, كنا زملاء دراسة في انجلترا".الطيب صالح ,ص64 .
    وفي سياق اخر يقول عن ذلك الشاب السوداني الذي زار بيته:
    انه لم يكن زميلي في الدراسة ,لكننا كنا في انجلترا في وقت واحد,وقد جمعتنا مناسبات عدة وشربنا البيرة أكثر من مرة معا في حانات نايتسبردج".الطيب صالح ,ص66
    واضح من الرواية أنها أوضحت عدد السنوات التي قضاها الراوي خارج السودان في بريطانيا,لكنها لم توضح عدد السنوات التي قضاها مصطفى سعيد خارج السودان بالضيط.
    فقد ذكر الراوي في مفتتح الرواية قائلا:
    عدت الى أهلي يا سادتي بعد غيبة طويلة,سبعة أعوام على وجه التحديد,كنت خلالها أتعلم في أوربا.الطيب صالح,ص11.
    لكننا في المقابل نجد اشارات في الرواية تدلنا على ان مصطفى سعيد قضى أكثر من المدة التي قضاها الراوي في بريطانيا ,أي أكثر من سبع سنوات.
    من المعروف أن الرواية تخبرنا –ضمنا- أن مصطفى سعيد غادر الخرطوم الى القاهرة في عام 1910. وغادر القاهرة متوجها الى لندن في عام 1913. راجع بخصوص التاريخ الأول "الطيب صالح, ,1988ص 34-حديث مصطفى سعيد مع القسيس في القطار المتوجه الى القاهرة.
    وبخصوص التاريخ الثاني راجع "الطيب صالح,ص36 ما قاله مصطفى سعيد لنفسه وقد صعد الى الباخرة المتوجهة من الاسكندرية الى لندن.
    وكما قلنا أعلاه فان الاشارات تلك التي تحدثنا عنه بخصوص الفترة التي قضاها مصطفى سعيد مقارنة بالتي قضاها الراوي,تلك الاشارات كثيرة وسنشير اليها .
    توجد اشارة واضحة الى ان مصطفى سعيد كان موجودا خارج السودان عامي 1922 و 1923.
    سئل مصطفى سعيد في المحكمة:
    "أليس صحيحا أنك في الفترة ما بين أكتوبر 1922 وفبراير 1923 ,في هذه الفترة وحدها على سبيل المثال,كنت تعيش مع خمس نساء في ان واحد؟"الطيب صالح, 1988ص44.
    وهناك اشارة الى انه كان موجودا خارج السودان عام 1925.
    يقول مصطفى سعيد عن سير ارثر همعنز الذي كان يكره مصطفى سعيد:
    "قضيت عيد الميلاد سنة 1925 في بيته في سافرون ولدن"الطيب صالح, 1988 ص103.
    ونجد انه كان موجودا في لندن في عامي 1926 و1929 .
    يقول الراوي -عن ذلك- وهو يتصفح جوازي سفر لمصطفى سعيد:
    "تاريخ صدور الجواز عام 1916 في القاهرة وجدد في لندن عام 1926.كان ثمة جواز سفر اخر,انكليزي,صدر في لندن عام 1929.
    كما نعلم من الرواية ان مصطفى سعيد كان يسافر من لندن ويرجع اليها بعد صدور جواز سفره الانكليزي.
    يقول الراوي عن ذلك الجواز الانكليزي:
    قلبت صفحاته فاذا أختام كثيرة,فرنسية وألمانية وصينية ودنماركية"الطيب صالح, 1988ص 28.
    وقال عنه الشاب السوداني الذي كان يحاضر في الجامعة-اذا ما صدقنا روايته-:
    وكان من سكرتيري المؤتمر الذي انعقد في لندن سنة 1936."الطيب صالح,1988ص65.
    وقد ارفقنا ما قاله الشاب المحضر ب-اذا ما صدقنا روايته-لانه ذكر في كلامه معلومة خاطئة عن مصطفى سعيد الذي كان قد توفي حين قال عنه الشاب:
    انه الان مليونير,ويعيش كاللوردات في الريف الانجليزي"الطيب صالح,ص65.
    وكذلك نجد اشارة الى الفترة التي ترك فيها مصطفى سعيد لندن.
    تقول احدى قصاصات الورق التي كانت موجودة في غرفته في القرية:
    "تركت لندن وقد بدأت أوربا تحشد جيوشها مرة أخرى لعنف أكثر ضراوة"الطيب صالح, 1988.ص 159.
    وهذا يعنى أن مصطفي سعيد قد مكث في لندن حتى وقت قريب من نشوب ا لحرب العالمية الثانية.
    وما يؤكد انها الحرب العالمية الثانية انه قد ورد ذكر الحرب العالمية الاولى ضمنا في الرواية.
    فقد ذكر مصطفى سعيد ا نه التقى جين مورس وهو في الخامسة والعشرين من العمر,اي سنة 1923 تقريبا ,وهذا اللقاء يوافق كما قال خروج لندن من الحرب حين قال:
    "كانت لندن خارجة من الحرب ومن وطأة العهد الفكتوري"الطيب صالح, ,1988ص 39.
    يقول الراوي عن مصطفى سعيد:
    "المهم انهم حكموا عليه بالسجن,سبع سنوات فقط,ورفضوا أن يتخذوا القرار الذي كان هو عليه أن يتخذه بمحض ارادته.ويخرج من السجن,ويتشرد في أصقاع الأرض ,من باريس الى كوبنهاجن الى دلهي الى بانكوك,وهو يحاول التسويف". الطيب صالح, ,1988 ص ص 79,78.
    لقد اسهبنا في ايراد كل تلك الاستشهادات من الرواية لكي نوضح مدى الخفة التي قرأت بها يمنى العيد الرواية.
    اذ بالرغم من كل تلك الادلة التي تحفل بها الرواية وتؤكد ان مصطفى سعيد بقى أكثر من سبع سنوات ,الا ان القراءة المتعجلة ليمنى العيد لم تنتبه اليها,واستنتجت بشكل خاطئ -لم تصغ له أي تبرير ولم تورد من الرواية ما يسند تلك- الى ان الذي كان مع الراوي خارج السودان في نفس الفترة,
    هو مصطفى سعيد,
    وليس الشاب الذي كان يعمل محاضرا في الجامعة في الخرطوم
    وذلك يشابه ما قالته عن علاقة مصطفى سعيد بذلك الحزب الوطني الذي تحدثت عنه ولم تورد اي نص من الرواية يدل على ذلك ,ولا من اين لها ان ثمة علاقة بين مصطفى سعيد وذلك الحزب الوطني
    فما ذكرته يمنى العيد في الحالتين أي المدة التي قضاها كل من مصطفى سعيد والرواي وعلاقة مصطفى سعيد بذلك الحزب,
    لم يكن من معلوم النص حتى لا تكون ملزمة باثبات ما قالته,
    ذلك ان الرواية في معلومها لم تقل به أبدا, في الحالتين.
    كما أن هنالك اشارة واضحة تدل على ان الراوي ومصطفى سعيد لم يغيبا المدة ذاتها أي السبعة سنوات,
    وهي أن مصطفى سعيد قضى في السجن وحده سبع سنوات.
    هل كانت يمنى العيد تعتقد ان هذه السبع سنوات هي كل المدة التي غابها مصطفى سعيد عن السودان؟
    كما أن هنالك اشارة الى وجود مصطفى سعيد بين الحربين العالميتين.
    وحتى نعود نترك القارئ كي يقوم بمقارنة بين ما قلنا به,وما قال به وائل حسن في كرونولوجيته عن "ود حامد"
    وارقدوا عافية
    المشاء

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 14-04-2005, 02:56 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 05:45 PM

abdelgafar.saeed
<aabdelgafar.saeed
تاريخ التسجيل: 17-04-2003
مجموع المشاركات: 505

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عزيزى المشاء (Re: osama elkhawad)

    عزيزى اسامة

    معزرة لم الحظ مخاطبتك لى الا فى هذه اللحظة

    بالفعل طلبت منك عناوين المراجع فى رسالة

    وسامايلك مجددا حول نفس الموضوع

    بلغ ناظم اشواقى

    وشكرا على الاستجابة

    كل الود

    عبدالغفار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 05:55 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


استخدمت فعل "امايلك" (Re: osama elkhawad)

    عزيزي عبدالغفار دعني اعبر عبرك عن كلام يتعلق بنقاشاتنا الدائرة الان مع بشرى الفاضل,والفيا
    وهو ما يتعلق بانك قد استخدمت فعل "امايلك"
    وكنت اول من اكتشفه في البورد,
    من كلام عابر قاله بشرى لبولا
    و بناء عليه اخترعنا فعل
    Quote: مسجرني

    وهي لغة جديدة تتطابق مع لغة النت
    ساحاول ان اتصل بك
    وسأبلغ تحياتك لناظم القدال
    مع محبتي
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2005, 07:51 AM

abdelgafar.saeed
<aabdelgafar.saeed
تاريخ التسجيل: 17-04-2003
مجموع المشاركات: 505

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استخدمت فعل "امايلك" (Re: osama elkhawad)

    عزيزى اسامة

    ارجوا ان تكون قد استلمت رسالتى

    وماتنسى ترسل لى كل عنواين المراجع

    سوف احادثكما قريبا

    بلمناسبة راق لى استخدام الفعل (امايلك)

    فهو سلس وساستخدمه فصاعدا

    كل الود

    عبدالغفار

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2005, 09:29 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)

    سنحاول ان "نلم "المقاربة حتى تكون واضحة للقارئ النتائج التي توصلنا اليها,وان يعترف على ما سنقوله بعد ذلك,وأن يتعرف بشكل اكبر على الاطار العام الذي يحكم مقاربتنا.
    ثم نعود لوائل حسن في كرونولوجيته ,
    مما يجعل القارئ متهيئا لما سنقول به بعد ذلك من كلام طويل ,قلنا القليل منه,ولم يمهلنا هواة الرد العجول السطحي حتى نكمله
    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2005, 00:17 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


من الضروري ان اعلق بتفصيل واجب على بوست صديقنا لطيف (Re: osama elkhawad)

    كنت وعدت القراء بان "ألم" ما قلته ,
    وسأفعل ذلك ,
    لكن توصلت الى انني من الضروري ان اعلق بتفصيل واجب على بوست صديقنا لطيف,
    وتعليقي مهم اذ انه مرتبط بمقالته في بوسته الذي انحاز الى جزئية مما قلناه ,
    لكنه يفارق- في كلامه عنا ,
    ما لم نقله
    وخاصة ما يتعلق بما سماه:
    الاجراء المعجمي
    وهذا ما لم ننطلق منه اساسا في فرضيتنا ,
    وان كان ان له علاقة بما قلناه ,
    وما لم نقله
    وقد سبق ان قلنا اننا لم نكمل ما اردنا قوله
    وساعود للرد على عبداللطيف حتى يكون رده متوافقا مع ما لم نقله
    وهو رد احبه واستعذبه,
    لاننا ننطلق من احدث ما قالت به نظرية النص المعاصرة,
    ونتحدث بمصطلحات مشتركة
    وهذا مما سيفيد حركتنا النقدية في انفتاحها على النظرية المعاصرة للنص
    وساعود غدا
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-04-2005, 01:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الباحث الاسرائيلي (Re: osama elkhawad)

    قبل ان اعود الى التعليق على ما قاله لطيف حول الاجراء المعجمي الخاطئ,
    وهو ما لا يمثل اساسا لمقاربتي حول القراءة الخاطئة وان كان انه يندرج ضمن ذلك ,
    فهو لا يشكل لنا فرضية مهمة
    أحببت ان اشير الى ما قاله باحث اسرائيلي عن الطيب صالح,
    وهو يتفق تما ما مع ما قلناه حول ان مصطفي سعيد غريب بحكم ثقافة ود حامد ,وليس باي سبب اخر
    يقول الباحث الاسرائيلي:
    Quote: Beyond his descriptions of village life, its customs and traditions, al-Tayyib Salih's characters are the most enthralling and important aspect of his work. He succeeds in shaping them precisely as villagers, as characters of his first home rather than of his adopted home in the West. Evidence of this can be found in riveting descriptions of these characters, including that of the narrator. It seems that the author has made no real effort to go deeply into characters that are not an organic part ot the Sudanese village, like Mustafa Sa'id (Mawsim al-hijra ila al-shamal), who is Sudanese but an outsider in the village; but he describes them convincingly and credibly.
    وسأتحدث عن ذلك بالتفصيل مع ايراد المراجع
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2005, 10:47 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الباحث الاسرائيلي (Re: osama elkhawad)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2005, 10:56 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


جايي يا برنس (Re: osama elkhawad)

    جايي يا برنس
    بس خليني انتهي من التعليق على كلامك وبعض من ردي المؤجل على بوست البنيوية
    المشاء

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 30-04-2005, 11:09 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2005, 10:15 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: جايي يا برنس (Re: osama elkhawad)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2005, 11:49 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


جاييك يا برنس-الليلة- (Re: osama elkhawad)

    جاييك يا برنس-الليلة-
    لاتحدث عن كيف توصل وائل حسن الى كرونولوجيا دورة الحياة في ود حامد
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2005, 08:21 PM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: جاييك يا برنس-الليلة- (Re: osama elkhawad)

    عزيزي أسامة:

    لقد قمت برفع هذا البوست لأني أحتاج إلى مادة أعمل عليها في بوست "الغموض".. وذلك بعد أن أتعافى من بعض الإلتهابات والحمى.. خاصة وأني وجدت مشقة في العثور عليه.. بيد أني في إنتظار قراءتك هنا أيضا. محبتي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2005, 00:54 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


القراءة التي تنطلق من الكراهية والمرارات لا تنتج معرفة ابدا (Re: osama elkhawad)

    عزيزي البرنس
    فهمت قصدك,
    فالبوست هنا مليئ بتلك المادة الواضحة جدا
    وهذا هو السؤال الذي لم يجب عليه بشرى الفاضل ,
    وهو ينساق الى مراراته غير المفهومة
    وحتى لو سلمنا ان مقدمتي لكتاب محمد محيي الدين غامضة,
    وهذا كلام باطل جدا ,
    فكان عليه لو كان منصفا ان يقول مثلا:
    رغم ان "المقدمة غامضة",
    فان هنالك تقدما اذ ان هذه المقاربة واضحة جدا
    لكن بشرى غير منصف ,وينطلق من موتيفات غير مفهومة,
    لا نريد ان نعرفها,فخطابه يكشف عنها,وكذلك تامره مع الفيا في بوست البنيوية,
    وهذا قلنا انه عمل غير مقبول,لانه غير ا خلاقي,ويلجأ الى التامر تحت شعار:
    انا واخوي على الغريب
    ورغم ان الاخوين مختلفان جدا,
    حول وجهة نظرهم عن البنيوية وما بعدها,
    لكنهم اتفقا تامريا على الغريب
    المهم يحاول بشرى الفاضل في عجلة من امره,
    ان ينقد مقدمتنا ,
    وهو لا يملك التاهيل النقدي
    ولم يمارس نقدا,ولا يدعي انه ناقد,
    كما قال هو,
    وسننتظر ما سيقول به,
    ولن نتسرع في الحكم,
    لكن هنالك قاعدة معروفة:
    Quote: القراءة التي تنطلق من الكراهية والمرارات لا تنتج معرفة ابدا

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 10:55 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وبعد ذلك سنتفرغ تماما لهذا البوست (Re: osama elkhawad)

    تأخر ردنا نسبة لانشغالنا في بوست بشرى الفاضل عن غموضنا
    وكنا نتعشم في ان يخلق حوارا
    لكن طرف الحوار وتابعه الفيا اثرا الزوغان وعدم الرد على اسئلتنا ,
    وكلامنا الموثق والمدعم بالادلة والشواهد
    سنكمل ردنا,
    وبعد ذلك سنتفرغ تماما لهذا البوست الذي تابعه الاف القراء بحب
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 02:42 PM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وبعد ذلك سنتفرغ تماما لهذا البوست (Re: osama elkhawad)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 11:47 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


و لن أتم ما قلت به في ذلك البوست,أي بوست بشرى عن غموضنا (Re: osama elkhawad)

    سأواصل في هذا البوست,
    و لن أتم ما قلت به في ذلك البوست,أي بوست بشرى عن غموضنا,
    لان شروط الحوار منعدمة,

    و سوف انتظر ما يقول به بشرى الفاضل في استخدامه ل:
    مقدمتنا
    وبعد ذلك سارد ردا نهائيا في ذلك البوست
    ولن أعود الى التعليق ,
    وسنأصرف الى بوستاتي

    وساعود لمواصلة كلامي عن:
    القراءة الخاطئة
    المشاء
    ملحوظة :
    سأودع نسخة من كلامي هنا في بوست بشرى الفاضل عن غموضنا
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2005, 10:02 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تصويبنا للفيا- كلام تنقصه الدقة (Re: osama elkhawad)

    وعدنا ان ننشر تصويبنا للفيا,
    في هذا البوست:
    تصويب لازم-خلط الفيا بين "اليونيسكو" و الأليسكو"

    ذكر الاخ الفيا الكلام التالي:

    Quote: عاد لان المنظمة العالمية للثقافة التي قضي بها بعض من اخصب سنوات شبابه
    اختارت عاصمة بلاده لتكون عاصمة للثقافة العربية ،

    وقال في نفس المنحى "الخاطئ":

    Quote: فكان خياره ان يشارك ،
    وفاء للمنظمة ووفاء للثقافة التي يعشقها


    هذا كلام تنقصه الدقة.

    فالطيب صالح عمل لدى اليونسكو,وهي منظمة عالمية تابعة للامم المتحدة,
    ولم يعمل لدى "الاليسكو" وهي منظمة اقليمية أنشأتها جامعة الدول العربية:
    وهنا تعريف بها من موقعها على الانترنت: وهي التي اختارت الخرطوم عاصمة للثقافة العربية ضمن عواصم عربية أخرى.

    وهذا هو موقع المنظمة
    http://www.alecso.org.tn/arabe/pages/alecsoabout.htm

    وهنا تعريف بتأريخ فكرة "العواصم الثقافية:

    وتعود فكرة " العواصم الثقافية " إلى المؤتمر الذي عقد في المكسيك تحت مظلة الأمم المتحدة عام 1982 حول السياسات الثقافية ، وانطلق من فكرة رئيسة تستند إلى أن الثقافة عنصر أساس في حياة كل فرد وكل مجتمع ، وان التنمية تنطوي على بعد ثقافي جوهري ، مادامت تستهدف في غايتها خير الإنسان.
    وفي الإعلان الختامي لهذا المؤتمر ، تبنى المشاركون فيه إستراتيجية للسياسات الثقافية في إطار ما أطلق عليه " عقد عالمي للتنمية الثقافية ".
    وقد تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها رقم 41/187 بجلستها العامة رقم 100 ( نيويورك : 8 ديسمبر 1986) " العقد العالمي للتنمية الثقافية " ليشمل الفترة :1988-1997كبرنامج مشترك لمجمل أسرة الأمم المتحدة ، وتضطلع اليونسكو فيه بدور المنظمة الرائدة.
    وخلال فترة العقد ، تم إقرار اكثر من ( 1200 ) مشروعاً بادرت بها 152 دولة عضواً في الأمم المتحدة ، 13 منظمة حكومية ، و 45 منظمة غير حكومية ، واتسمت السنوات الثلاث الأخيرة من العقد بكثافة الأنشطة وتوزعها على مختلف المجالات.
    من المعروف ان اول تطبيق اقليمي لفكرة العواصم الثقافية الاقليمية انطلق أوروبيا عام 1985 ,ثم طبقتها الاليسكو بعد ذلك .

    تطبيق الفكرة عربيا بواسطة "مؤتمر الشارقة":

    "وقد عقد هذا المؤتمر للوزراء المسئولين عن الشئون الثقافية في الوطن العربي - في دورته الحادية عشرة - بالشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة - خلال الفترة : 2-3 شعبان 1419 هـ / 21-22 نوفمبر 1998م ، واقر مشروع العقد العربي للتنمية الثقافية الذي قدمته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، بحيث يغطي العشرية الأولى من القرن الحادي والعشرين (2000/2009) .

    كما تبنى اختيار العواصم الثقافية العربية ودعم ترشيحها لدى ( اليونسكو ) مرتبة على النحو التالي:

    عام 2000 مدينة الرياض ( المملكة العربية السعودية)
    عام 2001 مدينة الكويت ( دولة الكويت )
    عام 2002 مدينة عمان ( المملكة الأردنية الهاشمية )
    عام 2003 مدينة الرباط ( المملكة المغربية )
    عام 2004 مدينة صنعاء ( الجمهورية اليمنية)
    عام 2005 مدينة الخرطوم ( جمهورية السودان)

    وكانت تجربة العواصم الثقافية العربية قد انطلقت في الوطن العربي بإعلان القاهرة عاصمة للثقافة العربية عام 1996 ، وتونس عام 1997 والشارقة عام 1998م ، ثم مدينة بيروت عام1999م بناء على اقتراح من المجموعة العربية في اليونسكو خلال اجتماع اللجنة الدولية الحكومية للعشرية العالمية للتنمية الثقافية ( باريس: 3-7 أبريل 1995 ).

    *المعلومات عن فكرة العواصم الثقافية وتطبيقها عربيا هي من موقع المؤتمر نت اليمني
    وسنودع نسخة من توضيحنا في بوستينا عن "الطيب صالح"

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-05-2005, 07:40 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عزيزي عبد الغفار سعيد-عودتي الكاملة هنا لمواصلة البوست (Re: osama elkhawad)

    عزيزي عبد الغفار سعيد
    سلام

    عن طريق الخطأ مسحت ايميلك حول المراجع عن نظرية التأويل والقراءة
    فارجو ان ترسله لي مرة اخرى

    كما انتهز هذا الالتماس ,لكي ارفع البوست تمهيدا لعودتي الكاملة هنا لمواصلة البوست
    سأحاول ان انشر خلال اليومين القادمين ردي النهائي في بوست بشرى الفاضل عن غموضنا,
    وردي الاخير في بوستنا عن مقالة عثمان الحوري عن بشرى

    وبعدها اتفرغ تماما لهذا البوست

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-05-2005, 04:29 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تصبحون على وطن حتى عودة المنبر بعد الارشفة (Re: osama elkhawad)

    تقريبا انجزنا ما نريد قوله في "نقاشنا" مع بشرى والفيا,
    وهنالك رد مطول جدا تحت التشطيب,
    فاذا واصل بشرى في بوسته عن غموضنا,
    فسننشره ,

    والا سنكرس كل مجهوداتنا لبوستناتنا التي لم تنته بعد ,
    وخاصة هذا البوست الذي حظى بنقاشات واسعة خاصة في اوساط الشباب والشابات من طلاب الثانويات والجامعات والمعاهد العليا في السودان

    فلهم شكري على ذلك الاهتمام
    وتصبحون على وطن حتى عودة المنبر بعد الارشفة
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-05-2005, 11:49 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


اختيار موسم الهجرة الى الشمال كاول كتاب عربي يصدر في سلسلة بنغوين للكلاسيكيات (Re: osama elkhawad)

    نفتتح البوست بايراد خبر اوردته الاهرام ويكلي, عدد 20-26 november,2003

    حول اختيار موسم الهجرة الى الشمال كاول كتاب عربي يصدر في سلسلة بنغوين للكلاسيكيات
    Quote: Last month the novel's international reputation was confirmed further, and its author canonised, when it became the first Arabic book to appear in the Penguin Classics series[/U
    ].
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-05-2005, 12:16 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


رجاء مهم-كتاب "رجاء نعمة" (Re: osama elkhawad)

    رجاء مهم:

    في اطار اعدادنا لمقاربتنا هذي حاولنا أن نبحث عن كتاب رجاء نعمة ,

    ولم نعثر عليه في مكتبة الكونغرس,

    فالرجاء ممن يملكه أن يمايلني على العنوان الالكتروني الاتي:
    [email protected]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-06-2005, 08:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مقدمة مختصرة لحديث طويل قادم (Re: osama elkhawad)

    تحدث عبد اللطيف عن ان يمنى العيد قد استخدمت "موسم الهجرة الى الشمال",
    حين قال:

    Quote: حين تضع الناقدة يمنى العيد المسألة الجغرافية ( الشرق/الغرب )
    أو الحضارية ( التخلف/التقدم ) جنباً إلى جنب مع مسألتها
    الخاصة ( دينامية بنية الرواية ) أو بتعبير خالدة سعيد
    ( حركية الابداع ) ،
    فإنَّ هذا الوضع يجعلها أول وهلة
    أن تتعامل مع النص في دنيا خاصة للنص امتثالاً للناقد .
    و ليس مشاركة بأي علاقات أخرى
    .
    كالعلاقات التي أجريناها
    في عبارة (بلد) سلفاً أعلاه .

    إنَّ مثل هذا الإجراء هو الذي
    يقود إلى مسألة استخدام النص


    وذلك الاستخدام في رأي لطيف ناجم عن انها لم تعرف دلالة الغريب ,كما وردت في "موسم الهجرة",

    وكما قلنا ,فان وقوع يمنى العيد في شراك الخطأ,
    لم ينجم فقط من عدم ادراكها لتلك الدلالة فقط,

    وانما لانها لم تقرأ وضعية مصطفى سعيد في ودحامد كغريب فعلا,
    بحسب مكانة الغريب المتدنية في ثقافة ود حامد,

    فمصطفى سعيد اشترى الارض كغريب,
    و تزوج ايضا كغريب,
    وكان يمكن ان يحرم من رئاسة لجنة المشروع,بوصفه غريبا ,
    رغم تأهيله العلمي الرفيع.

    وهذه مقدمة مختصرة لحديث طويل قادم ,سنشرع فيه بعد ان نعلق على كرونولوجيا وائل حسن ,
    وكيف توصل اليها,
    وما هي ملاحظاته حولها,

    وكذلك ملاحظاتنا خاصة في ما يتعلق بتبني الكرونولوجيا لمفهومها حول شخصية مصطفى سعيد باعتباره "عربيا" فقط,
    متناسية انه هجين أي :
    عربي افريقي ,
    وهذا ما يقول به مصطفى سعيد نفسه
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2005, 02:46 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كيفت استخدمت يمنى العيد "موسم الهجرة الى الشمال"-سؤال حول ملاحظة عبداللطيف على الفكي (Re: osama elkhawad)

    كيفت استخدمت يمنى العيد "موسم الهجرة الى الشمال"-سؤال حول ملاحظة عبداللطيف على الفكي
    اثار الناقد والشاعر عبد اللطيف-كما اسلفننا-ملاحظة جديرة بالتوقف عندها
    وبدء نقرر انه من الواضح ان عبد اللطيف انطلق من التمييز الذي اجراه امبرتو ايكو في حديثه عن نوعين من القراء:
    القارئ الفعلي Empirical Reader

    وهو النوع الاكثر شيوعا بين القراء,ويميل دوما الى استخدام النص لاغراض-مثل المساعدة على النوم او الترويح, ليس من بينها قراءة النص كما تتم في شروطها التي لا يمتلكها مثل هذا النوع من القراء,
    ويبدو ان هذا من الاسباب التي جعلت عبد اللطيف لا يسمى ما فعلته يمنى العيد ب:مومسم الهجرة,
    قراءة
    والنوع الثاني من القراء هو القارئ النموذجي Model Reader,

    وهو الذي يقرأ النص ضمن الحدود التي كتب فيها النص,ولا يمارس اي نوع من استخدام النص

    طبعا ,وخلافا لم يراه عبد ا للطيف ,فان ايكو يطلق على ما قامت به يمنى ا لعيد مصطلح :قراءة
    والذي انكره عليها عبد ا للطيف
    وعبد اللطيف يجري ذلك التمييز حين يقول :

    Quote: أشير أخيراً إلى أن " الإجراء المعجمي الخاطئ " في إجراء الدال
    أو استقراء المدلول كما وضح في الأمثلة أعلاه يقود إلى ما يُطلق
    عليه في نظرية النص المعاصرة مصطلح (استخدام النص) في مقابل
    (تفسير النص) من جهة و (تأويل النص) من جهة أخرى


    وانطلاقا من التمييز بين استخدام النص وقراءته ,انكر علينا عبد اللطيف ان نقول ان ما قامت به يمنى العيد هو قراءة ,
    حين قال:

    Quote: أما الاختلاف الإجرائي بين النص في (استخدامه) و ( تفسيره )
    و ( تأويله ) فهو أمر لا يسع نكته هذا المقام .

    لأن بيان الفرق بين الإجراء (استخدام / تفسير / تأويل) يختلف من
    القراءة (قراءة تفكيك / قراءة نفسية / قراءة علامية / قراءة فلسفية ...الخ) .

    و هي الجهة التي تسامح فيها أسامة الخواض من عنوانه : ( في القراءة الخاطئة)
    بدلاً من (في الإجراء الخاطيء)
    .


    ونحن نعتقد ايضا بما يقول به ا يكو ,
    فهو اصلا يميز بين نوعين من القراءة ,
    ولذلك مثل لكل من النوعين بقارئ معين
    ولذلك اسمينا ما قامت به يمنى العيد قراءة,
    ولكنها قراءة خاطئة
    ولعل السؤال الذي يطرح نفسه بخصوص ما قال به عبد اللطيف عن كتابة يمنى العيد عن موسم الهجرة,
    هو :
    لماذا قامت يمنى العيد ب"استخدام " موسم الهجرة ؟ ولماذا اصلا لم تقم بقراءة لها؟

    لقد طرحنا السؤال اتساقا مع ما طرحه عبد اللطيف حول ان يمنى "استخدمت" موسم الهجرة ولم تقم باجراء ا ية قراءة

    طبعا نحن نعتقد ان ما قامت به يمنى هو قراءة ,وليس استخداما,
    وان مركز تلك القراءة الخاطئة هو الفرضية الاساسية التي انطلقت منها وهي ان غربة مصطفى سعيد هي غربة زمانية وليست مكانية
    وما زاد طين تلك القراءة بلة ,
    هو انها لم تنتبه جيدا الى مكانة الغريب في ثقافة ود حامد,
    كما انها تجهل دلالات بعض الكلمات مثل "مشروع" وعبارات مثل "البلد بلدي",
    وانها لم تنتبه الى السياق الثقافي والسياسي الذي جرت فيه "العودة التراجيدية" وغير ا لطبيعية لمصطفى سعيد الى وطنه,
    و انها لم تضع في الاعتبار ان مصطفى سعيد كان "متخفيا",
    وهذا شرط لا يتيح له ان يتمتع بحياة طبيعية وان يكشف عن كل طاقته,
    كما ان كلامها عن "تملك الوطن" يتعارض مع ما قام به مصطفى سعيد من اقامة تمت بالصدفة,
    وهي اصلا لا تتيح له توظيف طاقاته كباحث وكاكاديمي مرموق ,
    لو كان ان المسالة اصلا تتعلق بتوظيف طاقاته ومقدراته في خدمة وطنه في ذلك الزمان الذي لم تنتبه اليه يمنى العيد اصلا,لانها تجهل ما هو كائن "خارج النص"

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2005, 01:50 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل الراوي في موسم الهجرة هو محيميد:سؤال للمتابعين (Re: osama elkhawad)

    هل الراوي في موسم الهجرة هو محيميد:سؤال للمتابعين

    في كتابه عن الطيب صالح ,والذي اوردنا منه الكرونولوجيا عن دورة الحياة في ود حامد,
    يلاحظ القارئ ان وائل حسن -معد الكرونولوجيا-يعتبر ان الرواي في موسم الهجرة هو محيميد

    ومن المعروف ان اسم الرواي لم يرد في رواية موسم الهجرة الى الشمال

    وقد أشار الى الراوي أي محيميد ثلاث مرات في الكرونولوجيا :

    Quote: 1946 Meheimeed (age eighteen) goes to England.



    Quote: 1953 Meheimeed (age twenty five) returns from England.


    Quote: 1953-1955 Meheimeed marries a Sudanese woman and has a daughter, Amal (Hope).

    .

    فهل توافقون وائل حسن في زعمه ذاك؟
    سؤال للمتابعين
    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2005, 03:13 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ورد أسم محيميد -اي الراوي- خمس مرات (Re: osama elkhawad)

    ورد أسم محيميد -اي الراوي- خمس مرات

    قلنا ان اسم الراوي اي محيميد بحسب زعم وائل حسن ورد ثلاث مرات والحقيقة انه ورد خمس مرات
    فقد سهونا عن تاريخ ولادته, وعن عودته الى ود حامد

    تقول الكرونولوجيا:
    Quote: Meheimeed is born 1928


    ثم تذكر محيميد متحدثة عن تقاعده وعودته لود حامد:
    Quote: Mehimeed retires early and returns to Wad Hamid 1970`s(early to mid)


    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2005, 04:36 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مرة أخرى عن كرونولوجيا وائل حسن-تاريخان لمغادرة مصطفى سعيد للندن (Re: osama elkhawad)

    مرة أخرى عن كرونولوجيا وائل حسن-تاريخان لمغادرة مصطفى سعيد للندن

    سبق ان قلنا ان وائل حسن قد جعل من دورة الحياة في ود حامد ملحقا لكتابه.وقد ذكر انه في اعداده لتلك الكرونولوجيا قد راجع الكرونولوجيا التي قامت باعدادها رجاء نعمة لموسم الهجرة في كتابها:
    كما أنه قد أعتمد على الاشارات التاريخية والسردية التي وردت في روايات الطيب صالح وقصصه القصيرة.وهو يرى ان بعض التواريخ الواردة في الكرونولوجيا هي تقريبية ,لكنها تعطي احساسا جيدا بالاطار الذي تدور فيه ابداع الطيب صالح.ويرى أيضا أن بعض الاشارات المتعارضة تجعل من تحديد بعض من تواريخ الوقائع أمرا مستحيلا.كما يعتقد ان تذكر الشخصيات لماضيهم قد يتأثر بعدم دقة الذاكرة.ويضرب مثلا على ذلك بأن مصطفى سعيد قد ذكر أنه أقام ثلاثين عاما في انجلترا,وغادر لندن وأوروبا تحضر لعنف غير مسبوق.

    وبما أنه كان قد حل بها عام 1913,فهذا يعني أنه قد غادرها عام 1943,أي قبل أقل من عامين من نهاية الحرب العالمية الثانية Wail Hassan,2003,p 184.

    ولم يورد وائل حسن الاستشهاد الذي بنى عليه كلامه حول مغادرة مصطفى سعيد للندن حين اورد في الكرونولوجيا الاتي:
    Quote: 1941 or 1942 Mustafa leaves England to room Europe and Asia before returning to Sudan.

    وسنقوم بايراد ما بنى عليه وائل كلامه ,اذ يقول مصطفى سعيد عن ذلك:

    Quote: ثلاثون عاما.كان شجر الصفصاف يبيض ويخضر ويصفر في الحدائق, وطير الوقواق يغني للربيع كل عام.ثلاثون عاما وقاعة ألبرت تغص بعشاق بيتهوفن و باخ, والمطابع تخرج الاف الكتب في الفن والفكر والفكر. مسرحيات برنارد شو تمثل في الرويال كورت والهيماركت. كانت ايديث ستول تغرد بالشعر, ومسرح البرنس اف ويلز يفيض بالشباب والألق.البحر في مده وجزره في بورتمث وبرايتن, ومنطقة البحيرات تزدهي عاما بعد عام. الجزيرة مثل لحن عذب, سعيد حزين, في تحول سرابي مع تحول الفصول. ثلاثون عاما و أنا جزء من كل هذا ,أعيش فيه, ولا أحس جماله الحقيقي, ولا يعنيني منه الا ما يملأ فراشي كل ليلة."


    الطيب صالح,1988,ص45-46.

    وفي مكان اخر يقول مصطفى سعيد,يقول مصطفى سعيد بتاريخ مغاير لما ورد في صفحتي 45 و 46 من الاعمال الكاملة:

    Quote: "تركت لندن وقد بدأت أوربا تحشد جيوشها مرة أخرى لعنف أكثر ضراوة"


    الطيب صالح,1988ص 159.

    وهذا يعني انه تركها قبل اندلاع ا لحرب العالمية الثانية ,أي عام 1939 أو قبلها بقليل

    ونرى ان الادق في تاريخ مغادرة مصطفى سعيد للندن هو 1943,اذ انه دخلها عام 1913.

    وسنعود لمواصلة قراءة يمنى العيد الخاطئة لموسم الهجرة الى الشمال

    المشاء

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 17-07-2005, 04:38 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 01:01 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


غربة مصطفى سعيد:مكانية ام زمانية???? (Re: osama elkhawad)

    نرفع البوست تمهيدا لعودتنا للحديث عن القراءة الخاطئة من الدرجة الثانية ومركزها

    كما تمثل في مقاربة الناقدة اللبنانية يمنى العيد, من خلال قراءة يمنى العيد لطبيعة

    غربة مصطفى سعيد:

    هل هي مكانية ام زمانية?

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 03:18 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مركز القراءة الخاطئة من الدرجة الثانية (Re: osama elkhawad)

    نعود لمواصلة مقاربتنا للقراءة الخاطئة لموسم الهجرة الى الشمال من خلال قراءة الناقدة اللبنانية لها.

    وحتى "نلم " المقاربة الطويلة ,نقول اننا اثبتنا امثلة للقراءة الخاطئة من الدرجة الاولى ,وهي اخطاء مرتبطة بما اطلقنا عليه مصطلح "خفة القراءة".اذ انها وقعت في اخطاء لا يمكن ان يقع فيها قارئ,دعك ان يكون ناقدا في مكانة يمنى العيد في الخطاب النقدي العربي المعاصر,كواحدة من اللواتي يقاربن الخطابات الابداعية من خلال مناهج النقد المعاصرة.
    وسنعود للحديث عن القراءة الخاطئة من الدرجة الثانية ,وما هو مركز القراءة الخاطئة من الدرجة الثانية

    وما افتتحت به دراستها المطولة عن في كتابه "في معرفة النص" عن موسم الهجرة الى الشمال هو في رأينا مركز القراءة الخاطئة من الدرجة الثانية .هنالك طبعا اخطاء اخرى في القراءة ,نتجت عن عدم معرفتها باللهجة السودانية كما في حالة كلمة "البلد" الواردة في الرواية بمعنيين مختلفين في اشارتها للمكان,وكذلك دلالات بعض الكلمات في سياقها السوداني,اي ود حامد,وسياق التطور الاقتصادي والاجتماعي والنقابي في السودان,مثل فهمها لكلمة لجنة المشروع الزراعي باعتبارها نقابة.

    وهذا كله جعلها تتعامل مع الرواية وكأن كاتبها من كتاب الواقعية الاشتراكية,ولذلك تحاول ان تصور مصطفي سعيد بوصفه بطلا ايجابيا متجاوزة الشرط الاجتماعي الذي وضع فيه بوصفه غريبا في قرية "ود حامد", وكذلك بوصفه متخفيا لا يريد أن يعرف أهل القرية ماضيه.

    ولذلك فهي تحاول –انطلاقا من القراءة الخاطئة- اضفاء سمات ايجابية على وضع يتعلق بشروط نشأة مصطفى سعيد بلا أسرة يعرفها.فهي ترى ان الاسرة بشكل مطلق هي رمز للماضي وان الام كذلك .كما ترى ان عودة الانسان الى موطن ولادته هي عودة للماضي.
    ولذلك ترى ان الراوي ماضوي لان وعيه –حسب تأويلها-مرتبط "برموز تعبر عن الماضوية:الأم,الأب-الجد " وتضيف الى ذلك ان تذكر احداث الطفولة هو ايضا بشكل مطلق رمز من رموز الماضوية حين قالت عن الراوي:
    Quote: "ويغرق في حنين عارم الى الطفولة"يمنى العيد-1985,ص239.

    وسنعود بالتفصيل عن المقارنات التي اجرتها يمنى العيد بين مصطفى سعيد والراوي في مكان لاحق.
    مصطفى سعيد:غريب عن القرية ام عن زمان القرية؟

    لا تفسر يمنى العيد غربة مصطفى سعيد بمعنى انه غريب عن القرية بل لا تضع اعتبارا لذلك مطلقا, وتنطلق اساسا من فرضية خاطئة تبدت في محاولتها البحث عن تناقض بين كلام الجد عن مصطفى سعيد وبين ما تقول به شهادة ميلاد مصطفى سعيد التي عرضها على الراوي ,والتي تثبت انه من الخرطوم

    فهي ترى ان الجد عندما وصف مصطفى سعيد بالغريب كان يشكك في انتمائه الى الوطن
    تقول تعقيبا على اسئلة طرحتها عن تملك الوطن:
    من هذه الأسئلة ندخل إلى الرواية ، لنرى أنفسنا أمام مجموعة من الشروط الاجتماعية والتاريخية التي تتمثل فيها
    وأمام شخصية مصطفى سعيد المهيمنة والمشكك في انتمائها إلى الوطن في شروطه هذه :

    Quote: " إن مصطفى سعيد ليس من أهل البلد ، لكنه غريب جاء منذ خمسة أعوام ، اشترى مزرعة وبنى بيتاً وتزوج بنت محمود .. رجل في حاله ، لا يعلمون عنه الكثير " – (ص 6) .
    هذا ما قاله أب الراوي حين سأله هذا الأخير عن مصطفى.
    ثم تقول عن شهادة الميلاد:
    Quote: " مصطفى سعيد ، من مواليد الخرطوم ، 16 أغسطس عام 1898 .. الأب متوفى ، الأم فاطمة عبد الصادق" – (ص 22) .

    هذا ما تقوله وثيقة الميلاد التي دفع بها مصطفى سعيد إلى الراوي .


    ثم تعبر عن اكتشافها المذهل لذلك التناقض حين قالت:

    Quote: "مصطفى سعيد اذن هو ابن الخرطوم,وهو في الوقت نفسه غريب,ليس من أهل البلد ,ولكنه استوطن البلد,"اشترى", و"بنى", و"تزوج".
    يمنى العيد,1985,ص226.


    تعتقد يمنى العيد ان هنالك تناقضا بين كون مصطفى سعيد من أبناء الخرطوم,وبين انه غريب في القرية.

    ولا ترى ان ابن الخرطوم يمكن ان يكون غريبا عن قرية على منحنى النيل!!!وكأنه ليس بالامكان ان يكون بيروتيا في لبنان غريبا في ضيعة لبنانية!!!!

    كما انها ترى ان هنالك تناقضا في اعتبار أهل القرية لمصطفى سيعد غريبا ,مع انه في نفس الوقت يسكن في البلد,وانه اشترى وبنى وتزوج !!!
    وقد وضعت الافعال الثلاثة الاخيرة-
    Quote: اشترى\بنى \تزوج-
    بين مزدوجات للفت النظر الى اهمية هذه الافعال التي حسب زعمها كفيلة بان تجعله من اهل ود حامد وتنفي عنه صفة "الغريب".

    وانطلاقا من تلك الفرضية التي تستند على التناقض المذكور أعلاه-حسب فهم يمنى العيد-تطرح السؤال التالي –لكي تحاول حل التناقض الذي تراه بين افعال مصطفى سعيد لان يستوطن وبين نعته بصفة الغريب من قبل أهل ود حامد الأصليين, فلذلك قامت بطرح السؤال التالي والذي ستجتهد في محاولة الاجابة عليه:
    Quote: "كيف يكون الانسان في وطنه وغريبا فيه

    يمنى العيد,1985 ,ص226؟

    وتعتقد ان ذلك سؤال جوهري ,مبررة ذلك بقولها:
    Quote: هذا هو واقع مصطفى في الرواية ، في صفحاتها الأولى وفي زمن سردها الأول


    وترى يمنى العيد ان ذلك السؤال الجوهري المطروح في زمن السرد الاول في الرواية:
    Quote: سؤال يواكب عناء التملك أو استعادة التملك للوطن ، ويجعل ضمير مصطفى رغبة متوحشة تستبيح كل شيء في سبيل تملك حقيقي للوطن ، تملك لا يبقى مجرد حلم مسفوح في مياه الحياة الهادرة ، ؛ أو مجرد وهم يفترسه التطور . بل تملك هو بمثابة قرار في الحياة واختيار لها يبني زمنها .


    وتطرح السؤال الجوهري عن غربة مصطفى سعيد مرة ثانية ,حين تقول:
    Quote: غربة مصطفى عن الماضي هي غربته عن أناس يعيشون زمن الماضي في الحاضر . هكذا يبرز السؤال : هل مصطفى سعيد غريب عن وطنه أو عن زمن يعيشه أناس وطنه ؟

    يمنى العيد,1985,ص 244.

    وفي مكان اخر تعيد طرح السؤال مرة ثالثة عن غربة مصطفى سعيد حين تقول:
    Quote: هكذا يبرز السؤال : هل مصطفى سعيد غريب عن وطنه أو عن زمن يعيشه أناس وطنه ؟

    ثم تحاول ان تجيب على ذلك السؤال,ففي زعمها النقدي ان تزوج مصطفى سعيد ,وكونه يمتلك ارضا زراعية وبيتا في ود حامد ,كفيل بان يجعله واحدا من مواطني ود حامد وليس مواطنا من الدرجة الثانية بحسبانه غريبا,
    وليس من
    Quote: "أهل الأصل و الفصل"
    كما يرى الناقد عبد اللطيف على الفكي في مساهمته التي نشرها هنا .

    واجابتها تمثلت كما راينا في الاستشهاد السابق في انها غربة عن الماضي,و:
    Quote: "غربته عن أناس يعيشون زمن الماضي في الحاضر.

    وفي مقام اخرى تتحدث عن غربةمصطفى سعيد الزمانية :

    Quote: إن مصطفى سعيد الذي يعده أهل القرية غريبا من حيث علاقته بهذا الزمن, ليس هو كذلك في رؤيته لنفسه . مصطفى سعيد يرى ، ولا نقول يحس أو يظن ، أن هذا الزمن هو زمنه ، وأن غربته فيه لا تعني سوى تملكه المختلف للوطن ،
    غربته هي اختلاف تملكه عن التملك الذي يمثله الراوي أو الذي يعيشه . والراوي الذي ينظر إلى مصطفى سعيد كغريب يبدو هو الغريب من موقع نظرة هذا الأخير لمعنى التملك .


    وهي تستغرب من كلام الراوي حين قال-في سره- ردا كلام على مصطفي سعيد:
    Quote: نحن هنا لا حاجة لنا بالشعر


    Quote: "انظر كيف يقول "نحن" ولا يشملني بها,مع العلم بأن البلد بلدي,وهو ,لا أنا –الغريب"

    ثم تقول معلقة على وصف الراوي لمصطفى سعيد بانه غريب:
    Quote: "والراوي الذي ينظر الى مصطفى سعيد كغريب يبدو هو الغريب من موقع نظرة هذا الأخير لمعنى التملك"يمنى العيد,1985,ص242.


    وفي نفس سياق حديثها عن غربة مصطفى سعيد تقول:
    Quote: ان غربة مصطفى سعيد هي "مع هذه النحن ومع هذا الانتماء,مسافة الاختلاف ومسافة العين الرائية الى المستقبل,والباحثة عن سبل الوصول اليه."يمنى العيد,1985,ص243 .


    وهي تختصر مفهوم غربة مصطفى سعيد الزمانية-في سياق حديثها عن معنى تملك الوطن,والذي هو مترافق حسب رايها مع الغربة الزمانية كالاتي :
    Quote: اللا غريب هو الوهمي ، والغريب هو الحقيقي


    وسنعود لمناقشة "تملك الوطن" كما قالت به يمنى العيد,لكي تبرر ان غربة مصطفى سعيد هي غربة زمانية ,وليست مكانية.
    ونأتي لسؤال يمنى العيد الجوهري عن طبيعة غربة مصطفى سعيد,

    ونرى ان ذلك السؤال سؤال خاطئ تماما .
    ولذلك ما ترتبت عليه من اجابات مطولة, في توصيفه لغربة مصطفى سعيد الزمكانية ستكون ايضا خاطئة.

    فهي لم تول اي اعتبار لما ورد في الرواية مرات كثيرة حول ان غربة مصطفى سعيد تعني انه غريب عن القرية,ولا تدري ان ثقافة "ودحامد" تضع للغريب مكانة دنيا في السلم الاجتماعي,وما يزيد الطين بلة في وضع مصطفى سعيد الجديد في ودحامد انه كان متخفيا.

    فهو يعاني من وضعيته كغريب ومطالب في نفس الوقت باخفاء نفسه وهويته.وهي شروط كلها لا يمكن ان تجعل منه بطلا ايجابيا او ان نرى الى افعاله باعتبارها افعالا اختيارية مثل دخوله لجنة المشروع والذي كان بهدف اتقان تمثيل دوره كمزارع ,وكذلك مسالة احتذاء كل السلوك الاجتماعي في القرية مثل الصلاة في الجامع و المشاركة في الافراح والاتراح حتى لا يثير فضول القرويين للتساؤل عنه والشك فيه.

    ويمنى العيد-لجهلها بثقافة ودحامد كما ورد في الرواية-تعتقد ان مجرد كونه اشترى ارضا وبنى بيتا وتزوج, كفيلة بان تجعله واحدا من افراد القرية ويتمتع بكل الحقوق التي يتمتع بها ابن "البلد" ويحرم من بعضها الغريب مثل شراء الارض والزواج من بنات "البلد الاصيلات المفصلات " –كما في ثقافة أهل ود حامد -وقيادة القرية , كما سنرى في استشهاداتنا التالية من الرواية.

    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 03:44 AM

قرشـــو
<aقرشـــو
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 11371

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في القراءة الخاطئة ل"موسم الهجرة الى الشمال"-"يمنى العيد" مثالا (Re: osama elkhawad)



    هذا البوست يجب أن يبقى مثبتاً فى أعلى البورد ....


    دعونا نتعلم من العمالقة ....


    والتحية لكل القمم السامقة التى أثرت هذا الحوار الجميل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 07:51 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مصطفى سعيد تزوج كغريب, واشترى ارضه الزراعية كغريب ايضا (Re: قرشـــو)

    صباح الخير بتوقيت الساحل الشرقي الامريكي
    شكرا لك
    وساعود للكلام عن ثيمات لها علاقة بموضوعة الغريب عند الطيب صالح عموما,
    بالتركيز على مصطفى سعيد ,وكيف انه تزوج كغريب, واشترى ارضه الزراعية كغريب ايضا,
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 02:51 PM

munswor almophtah
<amunswor almophtah
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 19059

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصطفى سعيد تزوج كغريب, واشترى ارضه الزراعية كغريب ايضا (Re: osama elkhawad)

    الأخ أسامه الخواض لك وعليك السلام نأتيك مهما علت أبراجك...فهذا هو رأيى قلت به لصديقك...وأقوله لك كذلك وأنت من كان بلبنان التى لم نذهب اليها ولكن من معاشرة أهلها إذا قالوا إسمهم نعرف من أى ضيعة جاءوا ونعرف إن كانوا أهل مدن أو من الضيعات ونعرف أيضا من جاء من السهل والجبل حتى ظنوا أنى كنت بقوات الردع العربيه ولكنه أهتام كإهتمام يمنى العيد التى التقتك وإنها لم تلتق أى أحد بل رجل ذو إهتمام كإهتمامها كان لا بد أن تعرف منه ما غاب عليها فهنا يا عزيزى رؤاى يمكن أن تقول نجرا ويمكن لك أن تجبرها إن كنت ترى فيها عاهة منقصه
    ولك منى السلام والود


    الاخ عبد للطيف السلام والامانى

    بعد ان شرحت الدال من حيث التوالى الصوتى والمدلول من حيث التوالى المرتبط بالمعنى واسهبت فى الأخطاء فى فهم الدال والمدلول التى ساقت الى نتائج خطأ كما حدث عند طه حسين فى فهم عرب بامة العرب بدلا من بدوي وبدوينها فى مقدمة ابن خلدون وكذلك ذلك احسان عباس فى عبارة المعري (العشق جنون الهى) والتى نسب فيها الجنون للإله واقفا على البعد اللغوى فحسب دون النظر لاصول اخر فى المنطف او الفلسفه ....
    ثم عكفت لتوضيح الاخطاء الأجرائيه التى وقعت فيها يمنى العيد لخطئها لفهم الدال والمدلول فى الافتتاحيه الماخوذه من رواية موسم الهجره الى الشمال والتى بنت عليها كامل نقدها الذى أخطات مقدمته وبالتالى كانت النتائج خطا
    التساؤل الذي اطرحه هل كتبت يمنى نقدها لتقريب الروايه للمجتمع اللبنانى فحسب ام المجتمع السودانى ام الى جيع المجتمع العربى وهل الدال والمدلول لكلمة بلد لا توجد فى لبنان ولو باستخدام لمفردة أخري......ان كانت يمنى بيروتيه فيسمون ما يعادل بلد بضيعه وان الفوارق بين خصائص هذه الضيعات ربما يكون ملموساومتميزا يبدو فيه الشحص من الضيعه المجاوره غريبا عنهم فالبقاع لذي تعج به الضيعات من رشيه وثعلبيه وجب جنين والمرج ومجد ابوالغيث والبيره وبكه والرشيد والاسطبل او الروضه وحماره وبعلبك ولقرعون كل هذه الضيعات والتى توجد فى منطقة البقاع وهو صغير جدا قياسا بالمناطق عندنا....فان الغريب يعرف فى الضيعه من اسمه ومشيته ولهجته لابل حكيمهم والذى بمثابة فرح ود تكتوك عندنا صنف اهل تلك الضيعات وفقا لخصائصهم فاطلق البقر لاهل لالا والدبابير لاهل البيره والثعالب لاهل خربة روحا فمثلاالبقر سموا بالبقر لانهم يمشون فى الطرفات ولا يتورعون عن العربات او غيرها وحتى عندما ينتقلون فى الغربه اميركا الجنوبيه والشماليه وافريقيا ينتقلون بذلك التصنيف.....
    إذن لا احسب ان يمنى استخدمت كلمة غريب بمعنى الغريب المختلف... جهلا ثم تطرح سؤلا عن كيف يكون الشخص غريب فى بلده ولكن هل ذلك التساؤل تعجبا ام استفهاما ام تهكما ام استدراكا ام هو فقط دهشه وافصاح لا بحثا عن عن إجابه
    او لم تكن كتابات يمنى العيد النقديه ذات بعد فلسفى ودعوة لمجتمعها اللبنانى ليهاجر الى بلاد مصطفى سعيد ويتملك الارص والزرع واسباب الحياه فلماذا دائما نفكر فى ما يكتب ونتجاوز ما ينبغى ان يكتب....ولماذا دائما نفكر فيما يقال وليس فى ما ينبغى ان يقال او المسكوت عنه......فطه حسين صنع صناعه ليؤثر فى مرحله وليهئ لمرحلة أخرى فشكك فى الادب ومنسوبيته لاهله فى نظريته عن الادب العربى فطه حسين ويمنى العيد يكتبون ما يودون كتاباته بكامل قواهم العقليه حتى نخوض نحن فيما يكتبون ثم تتهيا الظروف لتحقيق ما أرادوا له ان يكون....
    فالطيب صالح الذى ابدع فى رواياته لنعتبر بها ونتسامى فى مجاهلها الهلاميه دون تفكيكها لطلاسم وتعويذات دريدية حديديه
    فود حامد منطقه من مناطق الجعليين هجر الانجليز اليها الشايقيه للزراعه ولارتباط الشايقيه بالبلد منذ هجرتهم من نجد فهم فى اشواق لبلد وكذلك الطيب صالح الذى افصح بما يجول فى عقله الباطن من اشواق



    لست بناقد ولا اعرفه ولكنى أجيد الحجامة والتشليق......فنوره تلك التى ابصرها حميد فى........(نوره يوم فى الدونكه لدغت.....وجا الفقير بالليل حواها.....ويوم ملاهاالهم قطايع.....جا البصير با لنار كواها.......نوره ما قدرت تمانع تقنع الناس المعاها....نوره شافت فى رؤاها طيره تاكل فى جناها.....وحيطه تتمطى وتفلع فى قفا الزول البناها




    منصور عبدالله

    (عدل بواسطة munswor almophtah on 21-07-2005, 02:55 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 06:38 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ما تقول به عزيزي منصور امر يتعلق بالبزنس (Re: munswor almophtah)

    عزيزي منصور
    مرحب بيك
    حاولت ان اقرا مداخلتك مرتين لكي اجد ما ارد به عليك,وله صلة بما قالته يمنى او بنقدي لها,او ما قالت الرواية,فلم اجد للاسف ما يعينني على التعقيب
    و من المحتمل ان ما اريد ان اقول به قد يجعل هنالك ما يمكن ان تطرحه وله علاقة بمقاربة يمنى الخاطئ,وممارستنا لنقد النقد, وما قالت به الرواية
    لكن لدي تساؤل:
    من اي اتيت بهذا الكلام عن يمنى العيد:
    Quote: او لم تكن كتابات يمنى العيد النقديه ذات بعد فلسفى ودعوة لمجتمعها اللبنانى ليهاجر الى بلاد مصطفى سعيد ويتملك الارص والزرع واسباب الحياه

    ارجو ان تدلني على مصدرك
    فما تقول به عزيزي منصور امر يتعلق بالبزنس ,
    وليس له علاقة بخطاب يمنى العيد النقدي حسب علمي المتواضع
    مع سلامي

    وسنعود
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 08:00 PM

munswor almophtah
<amunswor almophtah
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 19059

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ما تقول به عزيزي منصور امر يتعلق بالبزنس (Re: osama elkhawad)

    إذن لا احسب ان يمنى استخدمت كلمة غريب بمعنى الغريب المختلف... جهلا ثم تطرح سؤلا عن كيف يكون الشخص غريب فى بلده ولكن هل ذلك التساؤل تعجبا ام استفهاما ام تهكما ام استدراكا ام هو فقط دهشه وافصاح لا بحثا عن عن إجابه
    او لم تكن كتابات يمنى العيد النقديه ذات بعد فلسفى ودعوة لمجتمعها اللبنانى ليهاجر الى بلاد مصطفى سعيد ويتملك الارص والزرع واسباب الحياه فلماذا دائما نفكر فى ما يكتب ونتجاوز ما ينبغى ان يكتب....ولماذا دائما نفكر فيما يقال وليس فى ما ينبغى ان يقال او المسكوت عنه......فطه حسين صنع صناعه ليؤثر فى مرحله وليهئ لمرحلة أخرى فشكك فى الادب ومنسوبيته لاهله فى نظريته عن الادب العربى فطه حسين ويمنى العيد يكتبون ما يودون كتاباته بكامل قواهم العقليه حتى نخوض نحن فيما يكتبون ثم تتهيا الظروف لتحقيق ما أرادوا له ان يكون....



    الأخ أسامه الم أقل لك إننا نقرأ بطريقتين مختلفتين ونكتب بطريقتين مختلفتين أولم تقبل أنت على المقروء كما هو وتنزل عليه قوالب النقد التى أصبحت من أدوات تفكيرك وتعبيرك بإرادة وبغيرها
    أما أنا أقرأ بطريقة مختلفة بقدر ما أقرأ صفايح اللغة بمضامين محتوياتها أقرأ كذلك ما ينبغى أن تتسع اليه تلك اللغه غير الذى تحتويه أو بمعنى آخر ما ينبغى التعبير عنه ولأننا لا نفكر فى ما قيل...ولكن فى ما ينبغى أن يقال ولا فى ما فعل ولكن فى ما ينبغى أن يفعل...وماينبغى أن يكتب....وهذا لأن ما كتب وقيل وفعل...ما هو الا جاهز لك ليخدر عقلك ويسترقه...ولكن الذى ينبغى أن يقال...هذا هو باعث التفكير ووجود الإنسان...الذى فرضه الله عليه فى أغلب لقرأن أفلا ينظرون الى الإبل كيف خلقت... أفلا يعقلون.... أفلا يتدبرون....لابل قال ديكارت أنا أفكر إذن أنا موجود....فالنقل والتقليد من سمات القرود والإستغراق والتفكير من المفترض أن تكون خاصية الإنسان
    فليس الذى قلت به إلا نتيجه لمقدمات قال بها عبداللطيف عن ما قلت به أنت عن يمنى....ولم يسلم النجاشى إلا بمقاربة لما قال به الصحابة الذين هاجروا إليه مع ما يؤمن به بعد تفكير عميق..........

    ولك الود والشكر
    منصور

    (عدل بواسطة munswor almophtah on 21-07-2005, 08:08 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2005, 09:50 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نوع جديد من "اغراق" البوستات (Re: munswor almophtah)

    احترم عزيزي منصور طريقتك في التفكير وفي الكتابة,
    وان كانت لا تلتقي بما امارسه من نقد
    وما قلت به لم يساهم في اضاءة ما اقول به او تنبيهي الى مسائل غابت عني,وتوسيع ماعون القراءة الخاطئة ومفهومها

    وبهذا المعنى فان ما تقول به,وهذا من حقك,يصرف المتابعين عن جوهر ما قلت به ,وما ساقوله
    ولذلك ,فهو للاسف الشديد جدا نوع جديد من "اغراق" البوستات
    مع سلامي
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2005, 10:10 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


النهر-الصحراء-الغابة-التنوع الاثني في ود حامد (Re: osama elkhawad)

    النهر-الصحراء-الغابة-التنوع الاثني في ود حامد:

    قلنا ان مصطفى سعيد تزوج كغريب ,واشترى ارضه الزراعية بنفس تلك الصفة.وهذا في الاصل كعائد الى ثقافة ما يسميه الخطاب الروائي للطيب صالح ب:
    السكان الاصليين.

    ولذلك دعونا اولا نتحدث عن التنوع الاثني في ودحامد.
    فهنالك السكان الاصليون.وهم يعيشون على ضفة النيل و يحترفون الزراعة.وهم المركز الذي من خلاله يتحدد التمايز العرقي ,كما اسماه محمد خلف في دراسته عن "خطاب الدرويش".

    وحول الاراضي الزراعية التي يقطنها السكان الاصليون رابط هنالك عرب القوز. تحكي "عرس الزين" عن عرب البدو الوافدين من ارض الكبابيش ودارحمر ومضارب الهوادير والمريصاب في كردفان,بسبب شح الماء في اراضيهم في بعض المواسم.فيفدون على النيل بابلهم و اغنامهم ,طلبا للري.واحيانا تلم بهم سنوات قحط حين تضن السماء بالمطر,فيتساقطون على المناهل في ديار الشايقية والبديرية المقيمين على النيل. أغلبهم لا يلبثون حتى تنكشف الغمة ثم يعودون من حيث اتوا.ولكن بعضا منهم كانت تستهويهم حياة الاستقرار على وادي النيل ,فيبقون.ومن هؤلاء عرب القوز.ظل هؤلاء البدو سنوات طويلة يرابطون على طرف الارض المزروعة ,يبيعون اللبن,ويرعون الغنم,ويجلبون حطب الوقود,وفي موسم حصاد التمر يجمعونه لأصحابه مقابل أجر قليل "-ص198

    وهنالك الحلب وهم مرابطون في الغابة.في عرس الزين"جاء تجار البلد وموظفوها ووجهاؤها وأعيانها.وحضر أيضا الحلب المرابطون في الغابة.-ص273-

    وهنالك "الخدم", ,كما يقول أهل البلد و"هن رقيق أعطي حريته",وهن أنواع:

    بعضهن هاجر من البلد,وتزوجن بعيدا عن موطن رقهن-229.

    وأما النوع الثاني فقد"تزوجن الرقيق المعتقين في البلد,وعشن حياة كريمة,بينهن وبين سادتهن السابقين ود وتواصل-229-230

    أما النوع الثالث "فلم تستهويهن حياة الاستقرار,فبقين على حافة الحياة في البلد,محطا لطلاب الهوى واللذة" ويعشن في طرف الصحراء ,في بيوت من القش "تسمى الواحة" وهي كثيرا ما تعرضت للحرق من قبل اهل البلد,ولكنها ما تلبث ان تقوم من جديد –ص230

    والقى هذا التمايز الاثني بثقله في تكوين مفهوم الغريب وفي اجراء تمايز واضح في علاقات شراء الارض وعلاقات الزواج.
    فمثلا كان عرب الفور " لا يتزاوجون مع السكان الاصليين,فهم يعتبرون أنفسهم عربا خلصا," وفي المقابل كان أهل البلد أي السكان الاصليين "يعتبرونهم أجلافا".
    ومن هنا طرحت مسالة الاصل والفصل في ودحامد كمعيار في الزواج
    ويمكن ايراد امثلة اوردها الخطاب الروائي للطيب صالح:

    فالزين" لن يتزوج امراة من عامة الناس,ولكنه سيتزوج نعمة بنت الحاج ابراهيم,وناهيك بهذا دليلا على كرم الاصل والفصل ,والجاه والحسب.ستدخل ذلك البيت الكبير المبني من الطوب الاحمر(فليس كل بيوت البلد من الطوب الاحمر),تدخل مرفوعة الراس ,ثابتة الخطوة.سيقومون لها اذا دخلت,ويوصلونها للباب اذا خرجت,ويعودونها كل يوم اذا مرضت .ستقضي الايام الباقية في حياتها في فراش وثير من الرعاية والحب".-267

    نلاحظ هنا ان الاصل والفصل مرتبط ايضا بالمكانة الاقتصادية والتي يمكن ان تعوض بعضا من "قلة الاصل والفصل".
    تتحدث "عرس الزين" عن ادريس:
    فتيات كثيرات في البلد كن يتمنين ان يصبحن زوجات له,فقد كان متعلما,يعمل مدرسا في مدرسة ابتدائية.وكان دمث الاخلاق,حسن السيرة بين اهل البلد ومع ان عائلته لم تكن من العوائل ذوات الاصل,التي يشار اليها في البلد ,الا أن أباه كون لنفسه مكانة بين الناس بجده وحسن عشرته.كانت اسرة طيبة ميسورة الحال"ص213

    واحيانا يرتبط الاصل والفصل بالجانب العرقي,مثل زواج الساكن الاصلي بخادم.نجد في عرس الزين أن الدنيا قد اسودت في و جه والد سيف الدين حين قال له ابنه "انه يحب السارة (احدى الجواري )ويريد ان يتزوجها-ص231 .

    ومن هنا كما سنلاحظ ان التمايز العرقي,وما يرتبط به من مفهوم الاصل والفصل,هو الذي حدد الطريقة التي تزوج بها مصطفى سعيد كغريب وسط السكان الاصليين في ود حامد.

    وسنعود

    المشاء

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2005, 03:36 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الاضاءة والاضافة التي قدمها عبد اللطيف على الفكي (Re: osama elkhawad)

    لا تكتسب محاولة مقاربتنا لقراءة يمنى العيد الخاطئة قيمتها بشكل اعمق وافضل,الا بالحديث عن الاضاءة والاضافة التي قدمها صديقنا في الحياة والابداع:عبد اللطيف على الفكي ,وذلك في بوسته عن نقدنا ليمني العيد الموسوم:
    عن نقد اسامة الخواض ليمنى العيد

    ورغم اعتراضي الذي قلت به على ما تفضل به لطيف في حديثه عن ان ما اقوم به ,هو حديث عن اجراء معجمي خاطئ قامت به يمنى العيد,وليس عن قراءة خاطئة,وهو كلام قمنا بالرد عليه في سياق هذا البوست,
    الا ان مساهمته اضاءت المقاربة في اشارتها الى :

    1-الاصل والفصل,وهو مما ورد في الخطاب الروائي للطيب صالح مرات عديدة,وهو ما يعكس ورطة الغريب في ثقافة السكان الاصليين في ود حامد,وهذا ما سيتعرض له أعظم غرباء الخطاب الروائي للطيب صالح,الا وهما :
    مصطفى سعيد
    و
    ضو البيت
    كل من موقعه كغريب,وسنعود لذلك بالتفصيل في وقت لاحق حين نقارن بين مصطفى سعيد كمخف لهويته الاصلية ومتقمص لهوية جديدة,وضو البيت الذي اضاع هويته في رحلته من "ورا البحر" الى ود حامد, مما لزمه اختراع لهوية جديدة

    2-اشارت المساهمة ايضا الى كلمة البلد و اتساع حقلها الدلالي

    3-كما نوهت ايضا الى ان مدلول الغريب يختلط بالاجنبي وهو ما ورد بعض منه في الخطاب الروائي للطيب صالح,
    الذي يحفل بالغرباء

    بالتأكيد ساعد عبداللطيف على ذلك ,اضافة لحساسيته النقدية ,المامه العظيم بالخطاب الروائي للطيب صالح,وله اعمال تحت الطبع,وكان يعتزم ان يكتب دراسته للماجستير في وقت ما عن الخطاب الروائي للطيب صالح من خلال مقاربة سيميوطيقية بنيوية وعدل عن ذلك لاسباب تحدثنا عنها في مشهد النسيان

    كما ان عبداللطيف من منطقة العفاض التي ورد ذكرها في الخطاب الروائي للطيب صالح,و هومن نفس المنطقة التي تدور فيها نصوص الطيب صالح,ولذلك فله معرفة عميقة بثقافة المنطقة

    وسنحاول ان ندغم ما قال به لطيف من قول مضيئ في ما سنقول به لاحقا.

    وهذا ما يجعل من امر نشر هذه المقاربة مع مساهمة لطيف بعد اكمالها امرا لازما,
    وهو تطور نوعي في محاولاتنا المشتركة منذ ما يقرب ربع قرن في لتوطين المقاربات النقدية الحديثة في الخطاب النقدي السوداني

    المشاء

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 22-07-2005, 03:39 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 3 „‰ 4:   <<  1 2 3 4  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de