وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 02:12 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

(البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم احمد دهب

12-18-2015, 05:54 PM

أحمد دهب
<aأحمد دهب
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 45

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
(البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم احمد دهب

    05:54 PM Dec, 18 2015

    سودانيز اون لاين
    أحمد دهب-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    المفهوم السائد هو ان معظم اللصوص اذا ارادوا ان يسرقوا فأنهم يختارون اوقاتاً معينة للقفز على اسوار (المنازل)ليسطو على محتوياتها ..ودائما ما تكون هذه الاوقات في هزيع الليل حيث الاجواء يلفها الصمت الرهيب ..واصحاب البيوت غرقوا في ثبات عميق ..واللصوص في تلك الحالات لا يتورعون في حمل اسلحة خفيفة تلافياً لأية مقاومة تصدر من القاطنين في تلك البيوت ..ولا يكترثون من حمل كل المقتنيات مهما كانت اثمانها ..كما ان الحظ يلعب دوراً كبيرا في تحقيق هذا المبتغى لان البعض منهم يقع في ايدي رجال الامن ..والبعض الاخر يلوذ بالفرار!!
    ولا غرو ان اختيار مثل هذا الوقت يشوبه قدر كبير من الصواب لانه من الاوقات الملائمة لارتكاب ابشع الجرائم في مدن وقرى يندر ان ترى فيها رجال الشرطة يحومون في شوارعها وازقتها الضيقة ..مما جعل المجرمين يتخذون مثل هذا الوقت بوابة يدلفون منها ..ولا تقتصر هذه البوابة لدخول اللصوص فقط بل وان المغامرون من قوات الرجال المسلحة درجوا على العبور منها بغية القفز على سدة الحكم عبر انقلابات عسكرية هي في الحقيقة نوع من السرقة حتى ولو يتحججون بشتى انواع الذرائع والاسباب الواهية
    واذا كان هؤلاء (العساكر)على قناعة وتيقن بوجاهةهذه الاسباب ومدى ضرورتها واهميتها في انقاذ البلاد من وعكتها ..فلماذا لا يطلون مع الفجر والدنيا تسبح في موجة من الاضواء ؟!.. ولماذا لا يركنون الى تنظيمات او مؤسسات حزبية تقودهم لحكم البلاد من خلال ممارسات ديموقراطية كما هو الحال لكل الجهات الوطنية التي تؤمن بمثل هذه الممارسات ودون ان يخامر تحركاتهم المريبة اي نوع من انواع الرعب او االفزع او الخوف وهم يغامرون في دجى الليل البهيم ..الم يدركوا بأن الحرية تعزف دائما على اوتار الصباح .. وان الليالي الحالكة هي بمثابة طرق محفوفة بالمخاطر لا يسلك دروبها الا عتاة المجرمين !!
    صحيح ان فئة مأجورة من رجال الاحزاب ورغم الدروب المفروشة بالرياحين لا يحلو لهم الا الاصطياد في المياه العكرة وهي التي تفتح شهية العساكر للوثوب على اسوار السلطة من اجل اختراق المرافئ الامنة واحراق كل السفن التي كانت تتهادى بشراعها على صفحات المياه الدافئة ..غير ان (العيب)هو ان تكون هذه الثلة من الظباط اداة طيعة في ايدي تلك الفئة من (المرتزقة)مع ان هذه الثلة على ادراك تام بأنها تنتمي الى مؤسسة عسكرية تكمن مهمتها في الزود عن حياض الوطن وحمايته بعيدا عن التمرق في وحل السياسة
    لقد ابتلى جل الشعوب العربية بداء الانقلابات العسكرية لانها لم تتنسم يوما عبير الحرية ..فأودت تلك الانقلابات بكل مكتسباتها ..ومزقت اوصالها ..غير ان الشعب السوداني الذي اراق الدماء بحارا من اجل هذه (الحرية)صدح على انغام الديموقراطية منذ ان نال استقلاله ..وارتمى في احضانها ورضع من اثدائها ولا يمكن لمثل هذا الشعب الذي تربى في هذه الاجواء الجميلة ان يفرط في حريته ..وقد تيقن تماما بأن النظام الديموقراطي ومهما شابته من عيوب فهي مثل الظلال الوارفة ولا يلقى اي استهجان الا من تلك الفئات التي تركض وراء مصالحها ..فترى تلك الفئات تلهث وراء النظم العسكرية لتقتات من فتاتها ..وهي بالطبع مجبولة بكل صفات الدناءة والخساسة والارتزاق ..ولا شك ان التاريخ يؤكد بأن الفئة المنبوذة من العساكر والذين امتطوا صهوة جواد الحكم ليلا موصومون بكل انواع الجهل والغباء ولا يدركون اي شيء في مجال السياسة او التاريخ او الاقتصاد .. بل مولعون بأشعال الحرائق في كل الحدائق المخضرة !!كان المشير الغائب عن الدنيا جعفر نميري حينما تسلق على جدار الوطن ورمى جتته في الحوش الكبير لم يترك صغيرة او كبيرة الا واشعل في جوفها النيران ..ومع انه كان لصا كبيرا حينما سطى على محتويات الدولة فأنه ازهق ارواحا بريئة ففقدت البلاد عقولا كان في مقدورهها ان تمنح الكثير من العطاء في كل الاصعدة والمناحي ..ولم يكن الفريق (عبود)كما يعتقد البعض في غاية النزاهة والطيبة بل كان ذهنه خاويا وعقله لا يعدو في تفكيره عقل طفل غرير فقد فرط في الكثير من مقتنيات البلاد ومنح ذقنه لقيادات دول اخرى .. وكان كاذبا حينماوعد بتسليم السلطة للشعب بعد فترة محدودة من الزمن ..اما المشير عمر البشير فانه من اكثر الناس جهلا وغباءً حيث يتحرك عبر ايادي من المنافقين الذين يجوبون من حوله فكان يمني نفسة بالكثير من الاحلام حينما جاء يمتطي صهوة دبابته في ذلك المساء الموغل بالسواد الحالك وحقق تلك الامنيات والاحلام عبر سرقات طالت كل مناحي الدولة وفتح ابواب النهب لكل اتباعه وافراد اسرته فأغترفوا من اناء الوطن حتى اصبح هذا الاناء خالياً..الم اقل لكم بأنه لا فرق بين لص اتى عبر دبابته ولص يقفز في اسوار البيوت لينهب ممتلكات الاخرين ..وفي النهاية كلهم يقعون في خانة اللصوص .

    ج:0501594307

    أحدث المقالات

  • الحرب الخفية بين القصر والكيزان بقلم مصعب المشرّف
  • النظرة !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بناء الثقة مع اللاجئين أولوية للشرطة الكندية بقلم محمد فضل علي..كندا
  • آفاق الخطاب الإسلامي المعاصر.. آمال وواجبات (1) بقلم الطيب مصطفى
  • أسباب تراجع قيمة الألحان السودانية بقلم صلاح شعيب
  • التصفيق ممنوع فى البرلمان !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • السودان… ربع قرن في مسرح العبث بقلم خالد الاعيسر*
  • تايه بين القوم / الشيخ الحسين / نفحات المولد النبوي الشريف
  • هدية لعمر البشير... بقلم الطيب الزين
  • اللاجئون السودانيون بالأردن of all places ! بقلم الفاضل عباس محمد علي – الشارقة
  • كل ذنب الزاني في هيئة الحج و العمرة أنه مؤتمر وطني! بقلم عثمان محمد حسن
  • الشرق الأوسط فى إنتظار سيدنا عيسى ( 4 ) قرأن بوش الجديد ، الخطر الصليبى ونهاية المسيح الدجال فى الش
  • شيبوب والموازنة العامة .. بقلم عبد المنعم هلال
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 05:31 AM

عز الدين سليمان


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: أحمد دهب)

    ( البشير والنميري في خانة اللصوص ) : عنوان خادع ومراوغ ، وصاحب المقال بخبث شديد يريد أن يغطي عيوب وفشل الآخرين الضعفاء بغطاء هؤلاء الأبطال الأشاوس .. والشعب السوداني يعلم علم اليقين أن النميري والبشير لم يسطوان على السلطة من تلقاء أنفسهم .. بل الحقيقة تؤكد أن الأحزاب هي التي كانت تحيك المؤامرات الكيدية فيما بينها لتأتي بالجيش على السلطة .. فذلك الحزب الشيوعي السوداني هو من تآمر على الأحزاب الأخرى وجاء بالبطل جعفر النميري .. وذلك حزب المؤتمر الوطني هو من تآمر على الأحزاب الأخرى وجاء بالبطل البشير .. فأين صفة اللصوصية في هؤلاء الأبطال الذين جاءوا لإسكات حالات الفوضى والخذلان والتلاعب في ساحة السياسة السودانية كالعادة .. ولا يمكن أن يتجرد العنوان ووصف هؤلاء باللصوص .. والشعب السوداني يدرك جيداَ أن هؤلاء قد تلقوا الدعوات من جهة من الجهات َبالدخول علنا بالأبواب مرحبين بالأحضان . وللصوص عادة لا يتلقون الدعوات ولا يدخلون بالأبواب مرحبين !! .

    وعزة الله لو أن هنالك حسنة واحدة في الأحزاب السودانية فهي حسنة أنهم كانوا يستنجدون بالجيش السوداني عند الزنقة وعند الفشل الفاضح .. وقد حدث الأمر ثلاثة مرات : فذاك حزب الأمة استنجد بانقلاب عبود حتى يكيل الكيل والكيد للحزب المنافس الآخر .. وذاك الحزب الشيوعي السوداني استنجد بجعفر النميري حتى يكيل الكيل والكيد للأحزاب الأخرى .. وذاك حزب المؤتمر الوطني استنجد بالبشير حتى يكيل الكيل للأحزاب الأخرى وينفرد بالسلطة .. ورب ضارة نافعة .. فتلك المؤامرات الحزبية التي كانت تجلب الجيش السوداني للسلطة كانت بفضل الله من المكاسب الكبيرة للبلاد وللشعب السوداني ،، حيث أن أي إنجاز تم في هذا السودان منذ استقلال البلاد قد تم في ظلال الحكومات العسكرية .. ومع ذلك نجد من يصف هؤلاء الأبطال الأشاوس باللصوص بدلا من أن يصفهم بأطواق النجاة عند المحن والضوائق .. ولا يعني ذلك أن هؤلاء الحكام العساكر متجردون من الأخطاء والعيوب والشوائب .. بل أن أخطاءهم قاتلة وكبيرة للغاية .. ومع ذلك فإن أخطاءهم بالمقارنة مع أخطاء الأحزاب تعد صفراَ على الشمال .. ويكفي أن من أخطاء الأحزاب السودانية أنهم كانوا يتخاذلون ويتآمرون ثم يدفنون الديمقراطية في البلاد بالاستنجاد بالجيش السوداني .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 06:11 AM

Saeed Mohammed Adnan
<aSaeed Mohammed Adnan
تاريخ التسجيل: 08-26-2014
مجموع المشاركات: 32

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: عز الدين سليمان)

    هذا الحديث خطير جداً ومهبّط حقاً، فلا أعلم في بلاد العالم الثالث الذي ابتلى بالحكم العسكري، ولا في العالم الأول الذي ابتلي بالخلافات الحزبية والعرقية، من يعتقد في هذه الدنيا ميزة للحكم العسكري فوق الحكم المدني، ولو لم يكن ديمقراطية، وهي أفضل الخيارات التي لا يختلف فيها إثنان، مالم يكن ذلك الفرد عسكرياً مشبعاً بالنرجسية العسكرية، أو متشنجاً لايرى أبعد من أنفه

    أما عن النميري والبشير، فالخراب الذي دمرا السودان به لا يطاله إلا التفاوت بينهما في حجم الخراب: نميري استضاف الشيوعية على مائدةٍ لا تخصه، مائدة الحكم في السودان، فصادر وأمم وبذا دمغ السودان بسوءة يعاني منها منذ ذلك الوقت ولا يوجد لها علاجاً منظوراً: وهي سوءة فقدان ثقة المستثمرين والعالم أجمع في أن يكون السودان مكان ثقةٍ إقتصادية. كذلك أرسل النميري اليهود الفلاشا لإسرائيل فكسب مذلة العرب والعالم أجمع، حتى أمريكا لم تستطع تدنيس صورتها به
    والبشير، فحدث ولا حرج، باع السودان مرة واحدة: خفض سعر العملة ألف مرة (وأين راحت تلك الثروة؟). ثم مزق البلاد وقتّل العباد، ونشر الفساد، وقتل الوطنية بين المواطنين، بالدجل وبالقبلية، وبالعمالة

    لا يجوز بعد هذه خسارة وحسرة وانهيار دولة أن ينطلق من السودان أي تمجيد لذلك، فتزيد الخسارة والحسرة بتدنيس الإنسان السوداني ونبذه من ضمن ترديات السودان
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 09:41 AM

عز الدين سليمـان


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: Saeed Mohammed Adnan)

    الأخ الفاضل / Saeed Mohammed Adnan
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    أولاَ : هذا الكلام ليس خطير ولا مهبط جدا كما تزعم أنت .. ولا تظن أن تفخيم العبارات يبدل من الأمر شيئاَ .. ونحن في دول العالم الثالث التي لا تؤمن بالكماليات والمثاليات .. وخاصة في هذا السودان الذي عايشناه منذ خروج المستعمر وحتى هذه اللحظة .. ولا تظن أن تفخيم العبارات بالخطورة وإظهار العجب يعني تلك الكبيرة التي تخرج من الملة .. فالحالة عادية وعادية جدا بذلك القدر الذي لا يطلب الاستغراب والتعجب ,, والعبرة بالتجارب والواقع وليست بالعبارات المستنكرة التي لا تقدم ولا تؤخر .. وعزة الله فحسب التجارب التي عشناها في هذا السودان فإن مراحل حكم العساكر للسودان كان أفضل مليون مرة من مراحل حكم الأحزاب السودانية للبلاد .. ومهما يجتهد المجتهدون في تفنيد ذلك فإنهم لا يفلحون أبداَ .. حتى ولو ألفوا آلاف الافتراءات والأكاذيب .

    ثانيـا : دعونا نتنازل عن الحقائق أكراماَ لخاطرك .. وحتى نشفي غليلك سوف نعتبر كلامك صحيح مائة في المائة عن مساوي البشير والنميري .. ولكن كل ذلك لا يعطيك الحق في المراوغة والابتعاد عن قول الحقائق .. فلماذا لا تملك الشجاعة الكافية باتهام تلك الأحزاب التي جاءت بهؤلاء إلى السلطة ؟؟ .. لماذا لا تملك الشجاعة لإدانة حزب الأمة الذي جاء بانقلاب عبود ؟؟؟.. لماذا لا تملك الشجاعة بإدانة الحزب الشيوعي الذي جاء بانقلاب جعفر النميري ؟؟ .. لماذا لا تملك الشجاعة بإدانة حزب المؤتمر الوطني الذي جاء بالبشير ؟؟؟ .. لماذا تعتبر جعفر النميري لصاَ ولا تعتبر الحزب الشيوعي في زمرة اللصوص ؟؟ .. لماذا تعتبر البشير لصاَ ولا تعتبر حزب المؤتمر الوطني في زمرة اللصوص ؟؟ .. لماذا تحاول أن تغطي على أخطاء الأحزاب تعمداَ لتدين فقط العساكر ؟؟ .. أين شجاعتك في قول الحقائق مجردة من تلك الخبايا .. فأنت تريد أن تروج للأحزاب السودانية ولكنها مع الأسف الشديد ملطخة أيديها بالعيوب والتشوهات ولا تشرف من يدافع عنها .. وهي شريكة في كل الانقلابات العسكرية التي تمت في البلاد .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 10:42 AM

فضل السيد أحمد


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: Saeed Mohammed Adnan)

    الذي يكابر في قول الحقيقة هو شيطان أخرس ، عشت بفضل الله تعالى سنوات العمر منذ خروج المستعمر ، ومررت بكل تجارب الحكم التي مرت بالسودان ، ولم أنتمي يوماَ لخندق من الخنادق الحزبية أو العسكرية ، ولكل التجارب السياسية التي مرت بالسودان سلبياتها وايجابياتها ، والسودان شهد الكثير من مراحل الإحباط والفشل ، كما شهد القليل من مراحل النماء والتعمير في ظلال التجارب السياسية التي مرت بالبلاد ، وقول الحق مطلوب بذلك القدر الذي يبرئ لذمم ، والحقيقة أن أي تقدم أو إنجاز جرى في السودان منذ الاستقلال تم في أيام الأحكام العسكرية ، أما فترة الأحكام الحزبية في مراحلها المختلفة فلم تشهد أي نوع من أنواع البناء أو التعمير إطلاقاَ ، وتلك الصورة لا تمجد ولا تفضل النظم الديكتاتورية على النظم الديمقراطية إطلاقاَ إلا أن الحقائق يجب أن تقال ، وأنا لم أكن يوماَ من مؤيدي حكومة الإنقاذ ، ولا يهمني أمره من بعيد أو قريب ، ولكن يكفيني القول بأنني كنت قبل مجيء نظام البشير أسافر من موطني بالأقاليم لأصل العاصمة الخرطوم بعد ثلاثة أيام عبر الصحراء في طرق وعرة قاسية ، والآن بعد مجيء نظام البشير فإنني أصل من موطني للخرطوم خلال ستة ساعات فقط ، وذلك عن طريق الشارع المزفلت المعبد ، كما أن الإخوة الذين يملكون العربات الخاصة يسافرون الآن أسبوعيا من الخرطوم للمناطق البعيدة في الأقاليم . تلك حقائق نقولها مجردة رغم أننا نعيش الآن في ظل نظام الإنقاذ أهلك وأقسى أنواع الحياة ، كما نعاني من ويلات الظروف القاسية المريرة ، حيث البلاء والغلاء ، ومع كل ذلك لا نجد ميزة واحدة تجعلنا نفضل أيام الأحزاب غلى أيام الإنقاذ رغم ذلك العذاب ، لأن أيام الأحزاب كانت مظلمة وكالحة بذلك القدر العجيب .

    فضل السيد أحمد
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 12:06 PM

Saeed Mohammed Adnan
<aSaeed Mohammed Adnan
تاريخ التسجيل: 08-26-2014
مجموع المشاركات: 32

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح�عز الدين سليمـان و فضل السيد سليمان أحمد (Re: فضل السيد أحمد)

    يا اخوانا حرام عليكم.... أبذلوا شوية مجهود عشان "تقبّوا" من وش البسيطة وتشوفوا الحولكم... لا أصدق أن يكون في السودان من يجر القلم وهو يجهل بحال السودان والتردي الذي وصل إليه
    تدهور الجنيه ما وراكم الخسارة؟ تمزق البلاد ما فهمكم الحاصل؟ إنهيار البنيات الأساسية من سكة حديد، ومشروع الجزيرة وتجارة الصمغ العربي التي كان السودان مصدراً ل 70% من إنتاج العالم، مافقدتوهم تب؟
    تجارة المخدرات وانتشار الأيدز اللذان لم يكن السودان يعلم بهما قبلاً ما خجلتكم؟
    والطامة الكبرى ألا تعلمان أن السودان دخل وظل بالداخل ضمن أفشل عشر دول في العالم؟ والآن "فقّس السودان" دويلة "جنوب السودان" والتي دخلت معه العشرة الأوائل، بل واقتلعت الآولوية بجدارة عالية من الصومال الحزين الذي ظل يحتفظ بالأولوية ردحاً من الزمن، فصار هناك سودانان فاشلان من أفشل عشر فاشلين في العالم، أحدهما الأول والآخر هو السابع
    والخسارة الكبرى لعنة الله التي اكتسبوها بالجهاد الزائف والتقلب الطائفي مرة شيعة ومرة سنة فنهلوا مالذ وطاب من الفتنة الكبرى ينافسون فيها آل أمية
    يا أخي الشارع علّه مااتسفلت والثلاثة أيام علها لم تكن ستة ساعات... وبعد ما وصلت الخرطوم بسرعة عملت إيه؟ لعمرى السودان صار متسولاً وبياع رجال، فلنلحق به من الهاوية، نختلف ونغامر بالثقة في شورتنا، ففي النهاية نحن نتعلم لو ترك لنا العسكر فرصة، فالأمم لا تولد بأسنانها
    كذب العسكر ولو صدقوا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 03:42 PM

عز الدين سليمـان


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: Saeed Mohammed Adnan)

    صدقت يا أخي الفاضل حين تقول أن ( مشروع الجزيرة وتجارة الصمغ العربي التي كان السودان مصدراً ل 70% من إنتاج العالم ) .. ولكنك تنسى أن أساس ذلك النجاح ليس هو ذلك العقل السوداني الموبوء أبد الدهر بالفشل .. إنما كان بفعل ذلك لعقل الإنجليزي الماهر الذي أسس مشروع الجزيرة وغيرها .. وقد امتدت نجاحات ومخططات ذلك المستعمر لسنوات وسنوات بعد رحيل المستعمر .. وهنالك الكثير والكثير من البنية التحتية التي كانت قائمة في السودان على أسس سليمة في أيام المستعمر ( البغيض أدبيا والناجح إدارياَ ) .. مثل مصلحة السكك الحديدية ومثل البريد ومؤسسات حكومية أخرى كثيرة ولكنها تدهورت وتلاشت رويدا ورويدا عندما تمكنت في إدارتها الأيدي السودانية المتخبطة البليدة .. أما تلك المشاريع الدعائية الهزيلة الكثيرة التي كانت تتفاخر بها الحكومات السودانية المتنوعة بعد الاستقلال بما في ذلك حكومة الإنقاذ الحالي فقد فشلت فشلاَ مريعاَ ، لأنها كانت تفتقد المهارة والعقلية المؤهلة في التأسيس والإدارة .. والأمثلة كثيرة ومنها مصانع النسيج الحكومية والأهلية .. ومنها مصانع السكر العديدة في البلاد .. وكذلك المئات والمئات من المشاريع الزراعية التي أقيمت في أنحاء السودان المتفرقة ,, وهنالك الآلاف من المشاريع الحكومية الفاشلة التي تؤكد خيبة العقلية السودانية .

    ثم ثانياَ يا أخي العزيز لا يوجد في هذا السودان ذلك الشخص الذي يجهل حال السودان والتردي الذي وصل إليه .. والكل يعلم بذلك والكل يقر بذلك .. والكل يدرك أن السودان اليوم ضمن أفشل عشر دول في العالم ، ولكن المعضلة في أن الكل يريد أن يعالج ذلك التردي بنفس الخطوات البليدة المعهودة في السودان منذ الاستقلال حيث توجيه الاتهامات لجهة من الجهات دون الجهات الأخرى .. ومحاولة حصر إخفاقات السودان في النظام القائم الحالي فقط .. وهنا تظهر النوايا الخبيثة وتظهر أنواع المراوغة والخداع .

    تعال معي لنخرج السودان من تلك الحالة المتردية الفاضحة الكبيرة .. وننتزعه من أحضان أفشل عشر دول في العالم وذلك باتباع الحقائق وترك النوايا الكيدية ونتفق على الآتي :

    • كل الحكومات السودانية فشلت فشلاَ تاماَ في إدارة السودان منذ استقلال البلاد .
    • فشلت الأحزاب السودانية في إدارة البلاد في دوراتها المختلفة منذ استقلال البلاد فشلاَ مهبطاَ وقاتلاَ .
    • فشلت حكومة عبود العسكرية في إدارة السودان فشلاَ كبيرا ومريعاَ .
    • فشلت حكومة النميري في إدارة السودان فشلاَ كبيرا وقاتلاَ .
    • فشلت حكومة الإنقاذ بقيادة عمر البشير في إدارة السودان فشلاَ ذريعاَ .. وأفسدت كثيراَ في كل صغيرة وكبيرة .. وأوصلت البلاد إلى حافة الهاوية والانهيار .
    • إذا كنت تتفق معنا في تلك الحقائق أعلاه فأنت على الصواب مائة في المائة إما إذا كنت تريد حصر مشكلة السودان من البداية إلى النهاية فقط في عيوب ( الإنقاذ ) فهنا نختلف كثيراَ وكثيراَ .. حيث أن شعارات الشعب السوداني اليوم هي :
    • لعنة الله على حكومة ( الإنقاذ ) التي دمرت السودان لأكثر من ربع قرن من الزمان .
    • وقبل ذلك لعنة الله على الأحزاب السودانية التي كانت السبب في تخريب السودان وفي جلب العسكر .
    • ولعنة الله على كل سوداني ما زال يتاجر بالنوايا الخبيثة ليدور السودان في نفس دائرة الفشل المعهود منذ استقلال البلاد .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-19-2015, 04:53 PM

Saeed Mohammed Adnan
<aSaeed Mohammed Adnan
تاريخ التسجيل: 08-26-2014
مجموع المشاركات: 32

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: عز الدين سليمـان)

    أخي الفاضل عزالدين

    أتفق معك في كل ما جئت به، فغضبي على العسكر لا يعني فرحي بالأحزاب، فأحزابنا عند تكوينها استقطبتها الدولتان المستعمرتان، فأغدت مصر الإتحاديين ليكونوا عمقاً لها في السودان حيث لم تهمد عقيدة مصر بضم السودان لمصر(ولا زالت)، بينما قام المستعمر الإنجليزي باستقطاب حزب الأمة في مساندة سياساتهم في مصر وحفظ السودان من الإستقطاب المصري
    أما الطائفية فظلت أكثر الأساليب فعالية لاستقطاب الجمهور لسلاح الإنتخابات، مما نخر في عقيدة المواطنين وعرضها للهزات العقائدية التي يعانون منها الآن
    ولكن لا يوجد شعب معداً منذ البداية لجمع الكلمة، إعداداً مثالياً، وبناء المجتمع الحر يكلف كثيراً من التجارب الخاسرة. وهذا لا نمانع فيه فلا بد من سير ذلك الميل، ولا شك أن إطالة المسيرة بتصرفات فردية منحرفة مثل تسليم االسلطة لإبراهيم عبود، وخلاف ذلك من العمالة والجهل والفساد وسط قادة الأحزاب التي تجعل المسيرة أصعب، إلا أن المسيرة تلك بصعوبتها وخسائرها هي المربع الأول الذي لا مفر منه نحو التطور الإجتماعي والديمقراطي، وبه تبدأ المسيرة لأي تطور حضاري للبلاد
    والجيش عنصر هام في حفظ البلاد ومكاسبها وحماية مسيرتها النمائية تلك، ولا بد للقيام بذلك من حيادية الجيش لأنه يد العدالة داخلياً، ودرع الوطن خارجياً
    أما تسييس الجيش وإقحامه في تلك المسيرة النمائية فهما أداتا الفتك بذلك النماء الطبيعي، وزرع لفيروسات الطمع والنزاع والإنتقام، والتي تولّد الحركات العسكرية والميليشيات والتي لا تأتي إلا بالإنقسامات والحروب الأهلية
    السلاح ليس أداة نماء ولا عنصر قضاء
    والجيش في السياسة ولّد الدفاع الشعبي والجنجويد وحركات التسلح المختلفة في السودان ودفن النفايا وبعد السودان من دول الحياد وضياع حلايب والجنوب ومثلث اليمي قبله والأقادون وتعريض السودان ورئيسه للمحكمة الجنائية الدولية، وانتشار الإرهاب في السودان وتبييض العملات وتجارة المخدرات، وضياع الثروات، وحال السودان الآن

    لا نقبل الوصاية فهي ليست نظام شعب له احترامه، والبشير وسلاحه الذي نال به السلطة هو تلك الوصاية، فالشعب أقدر بالنماء البطئ خيراً له من الموت السريع
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2015, 12:20 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 5102

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: Saeed Mohammed Adnan)

    تسمية المنقلبون على الأنظمة من اجل الحكم باللصوص تسمية تدل على جهل الكاتب بالمصطلح والتاريخ فالعباسيون مثلاً كانوا أفضل من الأمويين وأرحم بالمسلمين من الأمويين وأقل بطشاً وأقرب لتوقير العلماء وهكذا من الأمويين ومع ذلك جاءوا للحكم عن طريق الإنقلاب بالقوة على الأمويين والأمويون لم يكونوا نتاج إنقلاب بل كانوا نتاج تدرج من قميص عثمان رضي الله عنه إلى عام الجماعة مروراً بمقتل الحسين رضي الله عنه وبروز بن الزبير رضي الله عنه خليفة في مكة إلى وفاة يزيد فجأة بعد واقعة الحرة ووفاة معاوية الصغير الذي كان ورعاً رافضاً لسلوك أسرته في الحكم وموته بعد اربعين يوماً فقط بعد ولايته الرافض لها ثم تولي مروان بن الحكم واستمر الحكم في ابنائه إلى نهاية عهدهم بإنقلاب العباسيين ...
    تلاحظ أن الأمويين لم يكون حكمهم نتاج إنقلابات ولكلنهم كان عهدهم دموي وعهد ظلم وقتل واضطتهاد ومكر ودهاءوالعباسيين كانوا نتاج انقلاب وكانوا أفضل بكثير جداً عن الأمويين ... فالأمر ليس على اطلاقه ...وتسمية المنقلب على الحكم بالسارق لم يقول بها مؤرخ في تاريخ الأمم
    والشي الثاني كما قال من سبقني كلامك فيه ذر للرماد عن السرقة الحقيقية والفساد الحقيقي لصرف الأنظار لأمر آخر لتجمع به بين النميري والبشير وهذه طريقة فيها مخادعة وعدم أمانة علمية كما ذكر من سبقني.....
    التعميم ليس جميلاً خذ كل عهد من العهود مستقلاً وتحدث عنه فكل عهد يختلف عن الآخر
    نميري كان حكمه حكم الفرد
    ونظام البشير يحكمنا فيه افراد الحزب جميعهم
    فشرور الفرد وطمعه ممهما عظمت لا تبلغ شرور وأطماع الجماعة .

    (عدل بواسطة منتصر عبد الباسط on 12-27-2015, 12:26 PM)
    (عدل بواسطة منتصر عبد الباسط on 12-27-2015, 12:32 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-03-2016, 08:03 PM

Saeed Mohammed Adnan
<aSaeed Mohammed Adnan
تاريخ التسجيل: 08-26-2014
مجموع المشاركات: 32

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: (البشير)و(النميري)في خانة اللصوص!! بقلم اح� (Re: منتصر عبد الباسط)

    أخي لا تخلط بين الإنقلاب والثورة
    صحيح أن البشير أسماها ثورة وكل عسكري أسمى انقلابه ثورة، حتى عبود أسماها الثورة البيضاء

    هذا ضمن المخادعات السياسية، ولكن تصديقها والدفاع عنها من العسكر هي مجرد نجرسية عسكرية، أما العامة فهي منهم لا تعدو مجرد جهل

    العسكر الذين قاموا بانقلاب واستحقوا عليه كلمة ثورة هم مثل المشير سوار الدهب الذي سلم السلطة بمجرد ما انتزعها من نميري
    ومصطفى كمال اتاتورك الذي مكن العسكر من رقابة الدولة وتمليك السلطة للشعب، وليس للعسكر، وذلك بنظام الديمقراطية الحرة
    أما ثورة العباسيين فقد قاما بمقاومة مسلحة ضد التسلط الأموي واجزلوا فيها الشهداء وسلمت للخليفة، النظام الذي كانوا يؤمنون به موضعاً للسلطة، ولا يمكن تسميتها إنقلاباً

    إن من يحب الدفاع عن الوطن والحق، ويكرم جنوده، لا يقبل بتدنيس يدي الجيش بصراع السلطة، فصراع السلطة لمن لا تحق له السلطة (لأن السلطة للشعب وهو لا يمثل الشعب)، هي سرقة وخيانة أمانة، ويجب أن يقتصر التنافس للسلطة بالسعي لإقناع صاحب السلطة (وهو الشعب) بالآسلوب الشرعي الذي يختاره القوم من بين الأنظمة التي تتفق مع لوائح تنظيم حقوق الفرد مع الجماعة ونبذ التسلط والذي اتفق عليه العالم الحر منذ الصحوة التنويرية
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de