النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 09:34 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة محمد سليمان(Mohamed Suleiman)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-10-2005, 07:07 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان


    مستقبل الاستثمار في الفترة الانتقالية

    نص ورقة وزير المالية السابق الأستاذ عبد الرحيم حمدي التي قدمها في مؤتمر الحزب الحاكم المقام بقاعة الصداقة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مستقبل الاستثمار في الفترة الانتقالية

    (1) مقدمة فى منهج المعالجة

    ربط التكليف بين الاستثمار والفترة الانتقالية. وهى فترة محددة سياسياً بهدف واضح فى اتفاقية السلام والدستور والأدبيات السياسية الرائجة وهو: جعل الوحدة بين شتى (أو أجزاء) البلاد جاذبة. بمعنى تكثيف النمو الخدمى والأنتاجى فى البلاد بصورة تغرى أهله بالحفاظ على إطاره الدستورى لاستمرار الاستفادة من الوحدة فى مزيد من التنمية الاقتصادية {بعد أن تم لهم اخذ نصيب وفير من التنمية السياسية}.

    والتكليف يجئ من حزب سياسى. وليس من الدولة. ولهذا يفترض أن تراعى الإجابة عليه مصلحة الحزب فى الاستفادة من الاستثمار خلال الفترة الانتقالية ليحقق له مكاسب تضمن استمرارية الحزب فى الحكم والاحتفاظ له بقسط وفير من السلطة السياسية.

    وعليه فأن اى استجابة مفيدة لهذا التكليف لابد أن تجيب على ما يلى بكل وضوح وصراحة ودون مواربة حتى لا يضيع جهدنا سدى فى انشائيات جوفاء.. وحتى لا يختلط عمل الحزب مع تكاليف الدولة.

    الأسئلة التى تجيب عليها الورقة هى :

    أى نوع من الاستثمار نريد ؟

    ما هو اتجاه الاستثمار الذي نريده : في أي مكان أو أي مواقع من القطر ؟

    ما هى السياسات أو الاجراءات الأخرى التى لابد من تغييرها لإنجاح الهدفين الذين سيتضحان بالإجابة على السؤالين أعلاه.

    (2) فرضيات أساسية

    الفرضيات التى ستحدد اجابتى هى :

    الأفتراض الأول : أن الاستثمار (وهو تدفق أموال داخلية وخارجية كبيرة لإحداث تغيرات اقتصادية واضحة) هو أكيد سياسة هامة للغاية. ولهذا يجب أن تطوع له سياسات وآليات أخرى وإلا بطل مفعوله أو تضاءل بصورة تفسد هدفه. وعليه ستتناول الورقة هذه السياسات.

    الأفتراض الثانى : أن التدفقات المالية المتوقعة من أتفاقية أوسلو ومن المؤسسات الدولية والأقليمية سوف :

    تأتى متأخرة

    ستكون أقل بكثير من التوقعات.

    ستحوطها بيروقراطية معروفة عن مؤسسات المانحين.

    سيتجه ما يأتى منها الى مناطق معينة محددة سلفاً بموجب اتفاقية السلام (هى الجنوب الجغرافى بحدوده السياسية المعروفة زائداً جبال النوبة زائداً جنوب النيل الأزرق. وستشرف عليها مفوضيات محددة لضمان توجيه تلك الموارد الى تلك الجهات. ولذا فهى ستكون اساساً خارج يدنا ولن يفيد منها الشمال كثيراً.

    عكس ذلك فأن التدفقات المالية العربية والاسلامية الرسمية وبالذات الخاصة أتت وسوف تأتى غلى الشمال الجغرافى. ويسهل أن تجذب إليه.. (وربما بتوجيه وحث من الشمال يمكن أن يذهب بعضها إلى مناطق أخرى بعض أطراف الجنوب ودارفور). وعليه فأن المصدر المستهدف فى العملية الاستثمارية من قبلنا يجب أن يكون هذه الاستثمارات.. لما لنا فى الشمال من علاقات شخصية ورسمية مع هؤلاء المستثمرين (الصنادق العربية – المستثمرين العرب والمسلمين – البنك الاسلامى للتنمية ومؤسساته).

    أن الاستثمارات الأخرى الضخمة فى قطاع البترول متجهة الآن بالضرورة للشمال حيث الامتيازات الحديثة (مربعات 8 و 9 و 15 ولاحقاً 10 و 12) رغم أن بعضها لا يمانع فى استثمارات جديدة فى الجنوب (الاستثمار الجديد مربع 5 تملكه شركات فرنسية وأمريكية وكويتية وتنازع فيه الحركة) ولبتروناس نسبة مقدرة فى مربعات 5أ ، 5ب.. فى الجنوب وذلك فى مربعى 3 و 7 وللصنيين أيضاً حصص مقدرة فى بعض المربعات. أما معظم خدمات البترول Downstream Operations فسوف تتجه بالضرورة للشمال حيث المربعات الجديدة.

    ان القوة التصويتية التى ستحسم أى انتخابات قادمة (حوالى 25 مليون نسمه على الأقل) هى فى الشمال الجغرافى ابتداءاً من ولايات الشمالية حتى سنار/الجزيرة/ النيل الابيض وهى الأكثر تدرباً على الانتخابات والأكثر استجابة للمؤثرات الخارجية.. والأكثر وعياً بحكم التعليم الطاغى فى مناطقهم.. وهى بموجب هذا التعليم والوعى الأكثر طلباً للخدمات والإنتاج وفرص العمل ولهذا فأن التركيز لابد أن يكون هنا بالضرورة ومن حسن الحظ أن هذه المناطق قريبة وسهلة للوصول لأنها جميعاً مربوطة بشوارع أسفلت أو وسائل أتصال جوى. ولهذا فأن إدارة حملات انتخابية سيكون أسهل وأسرع وأوفر.

    الأفتراض الثالث : أن الجسم الجيوسياسى فى المنطقة الشمالية المشار إليه أعلاه وسأطلق عليه اختصاراً {محور دنقلا – سنار + كردفان} أكثر تجانساً.. وهو يحمل فكرة السودان العربى / الاسلامى بصورة عملية من الممالك الاسلامية القديمة قبل مئات السنين.. ولهذا يسهل تشكيل تحالف سياسى عربى / أسلامى يستوعبه. وهو "أيضا" الجزء الذى حمل السودان منذ العهد التركى/الاستعمارى/الاستقلال.. وظل يصرف عليه.. حتى فى غير وجود البترول ولهذا فأنه حتى إذا انفصل عنه الآخرون {أن لم يكن سياسياً فاقتصادياص عن طريق سحب موارد كبيرة منه} لديه إمكانية الاستمرار كدولة فاعلة يصدق هذا بصورة مختلفة قليلاً حتى إذا ابتعدت دارفور.. رغم إمكانية خلق علاقات اقتصادية أكثر مع دارفور حتى لو أنفصلت أو أبتعدت سياسياً.

    الأفتراض الرابع : وهو ليس أفتراض بل أنه واقع حصل فى الجنوب وسوف يحصل فى دارفور وبدرجة أقل فى الشرق وهو:

    انحسار موارد اقتصادية هائلة من المركز الشمالى {محور دنقلا – سنار - كردفان} قد تصل بحسابات اليوم الثابتة الى 65% من موارد الميزانية العامة للدولة.. والى 25% من الناتج القومى الاجمالى للسودان.

    ويترتب على هذا ضرورة تطوير موارد السودان الشمالى التقليدية بصورة دراماتيكية وسريعة جداً لمقابلة تطلعات أهله اذا أردنا أن نكسب اهل هذا المحور لمشروعنا {السياسى}.

    الأفتراض الخامس: أن أى سياسة واسعة وكبيرة مطلوب تنفيذها بفعالية تحتاج الى ان توكل إلى طاقم من المؤمنين بها للنفاذ بها الى الواقع. والاقتناع بإصدار توصيات سياسية (فى الاطار التنظيمى) ثم التمنى بأن تجد هذه التوصيات طريقها إلى الجانب التنفيذي هو من باب الأمنيات الساذجة فأن أردنا الصدق فى العمل علينا أن نحدث التغييرات الهيكلية.. والانسانية.. والقانونية.. والمالية المطلوب له.. ولا نعتبر أن ما حدث من تكوين للحكومة الانتقاية الحالية هو أخر المطاف.

    الأفترض السادس: ان الوحدة قد لا تتم ولهذا يجب أن نعمل للبديل بجد ومنذ الآن وألا نستسلم لافتراض أن الوحدة "ستصبح" جاذبة بقدرة قادر ! أن القوى الاجنبية ذات التأثير الفاعل قد تلجأ لتاجيج نار الانفصال إذا فشلت فى تحويل الوحدة إلى ميكانزم لتفكيك السودان وحكمه على شروط الأقلية غير العربية والاسلامية كما فعلت كل دول الحزام العازل للاسلام جنوب الصحراء (من اثيوبيا إلى السنغال مروراً بنجيريا!).

    بعد كل هذا ما هو المطلوب؟

    أولاً : أي نوع من الاستثمار نريد؟

    أن يكون سريعاً جداً وكبيراً جداً.

    وحتى يأتى الاستثمار سريعاً وبحجم كبير لا بد أن يكون مردود الاستثمار الداخلى والخارجى مغرياً جداً {جاذباً !}.

    ألا نستسلم للسياسات السارية والمفاهيم المالية السارية الآن وألا نبحث الأمر فى إطار ما هو قائم منها {كضرورة على الإيرادات – توزيع الموارد الحالية – المصروفات - المرتبات} بل أن نفكر تفكيراً راديكالياً .. لان المطلوب الآن أمر يتعلق بالحفاظ على كيان الأمة وهويتها وليس على هيكل موارد الدولة!

    ثانيا: اتجاه الاستثمار

    المجالات التى يمكن أن تحقق هدف العائد السريع والكبير هى :-

    أولاً : تطوير موارد الثروة الزراعية والحيوانية القابلة للتطوير السريع وهى بالتحديد:

    الثروة الحيوانية فى كردفان – شرق السودان والنيل الأزرق – للصادر ثم الاستهلاك المحلى.

    الخضر والفاكهة فى كل المشاريع المروية القائمة والجديدة للصادر ثم الانتاج والاستهلاك المحلى.

    القطن المطرى والحبوب الزيتية فى جنوب النيل الأزرق – القضارف وكردفان.

    الفمح والبقوليات فى الشمالية.

    كل هذه الموارد.. متاحة .. ومعروفة .. فقط تحتاج الى استثمار كبير وسريع لتعود الى سابق أيامها الذهبية وأكثر أو لتنمو من حيث هى الآن.

    ثانياً : البناء والتشييد خاصة فى قطاع المنازل الشعبية والاقتصادية وبصورة واسعة جداً فى كل مدن الاقليم المحورى.

    هذا الاستثمار هو حجر الزاوية فى كسب قطاعات الفئة الوسطى والشعبية لمشروعنا السياسي.

    ثالثاً : توفير عدد هائل من الوظائف بكل الطرق لان مشكلة العمالة ستصبح وبشكل زائد مشكلة هائلة ومتفجرة خاصة عمالة المتعلمين والمسرحين.

    رابعاً : التركيز على توفير الخدمات الرئيسية التالية مجاناً:

    التعليم

    الصحة

    خلق ودعم الوجبة المدرسية ومن خلالها كثير من الأسر(أى مكافحة الجوع على مستوى يومى ومباشر!) يمكن أن تستمر المنافذ الخاصة للتعليم والصحة.. ولكن دعم المنافذ العامة بشدة أمر مطلوب للغاية. وهذا الجانب زائداً الاسكان هو المطلوب فى العاصمةوالمدن الكبرى فى كل منطقة المحور الشمالى (دنقلا – سنار + كردفان)

    ملحوظة :

    لم أذكر الاستثمار فى البترول لأنه لا توجد صعوبة فى جذبه.. بل أنه وصل فعلاً إلى مناطق الشمال

    ثالثـاً : ما هو الاستثمار الذي نريده فى أي مكان أو أي مواقع من القطر

    لعل الاجابة أصبحت واضحة بالضرورة:

    يجب أن ندعو ونعمل له لتركيز الاستثمار الداخلى والخارجى (والأخير هو الأهم والكبر والأكثر رجاء لتحقيق النتائج المرجوة) فى:

    أولاً : المحور الشمالى (سنار – دنقلا + كردفان) لا يعنى هذا حرفياً أن ينتهى الاستثمار عند تلك المدن.. ففى النيل الأبيض المشمولة فى هذا المحور لابد من خط كوستى – سنار.

    ثانياً : يمكن أن نوجه بعض الاستثمارات لبعض المناطق الأخرى – شرق السودان أذا توفر الاستقرار السياسى ودارفور – إذا توفر نفس الشرط وأيضاً مناطق فى الجنوب.

    ما هى السياسات التى لابد من تعديلها ليحقق

    الاستثمار فى الفترة الانتقالية – وبعدها – هدفه؟

    هذه أهم ملامح السياسات : التفصيل يمكن أن يترك للنقاش.

    (1) قانون الاستثمار:

    قانون ولوائح الاستثمار نفسها: وأهم ما يستهدف هو تقليل مساحة القرار التقديرى في الامتيازات. وربط الامتيازات والإعفاءات بصورة محددة وقاطعة حتى لا يقع المستثمر فريسة للأمزجة الشخصية لأصحاب القرار.

    مراجعة حوافز الاستثمار المذكورة فى القانون فى أتجاه تحسينها بصورة فعالة لجذب الاستثمارات الخارجية.. سريعاً وبصورة كبيرة.

    الالتزام بما جاء فى القانون : منح الأرض مجاناً وإلغاء فكرة الثمن التشجيعى الذي دفع ولايات معينة لفرض مليارات ثمناً للأراضى البور.

    (2) تشجيع الصادر:

    إعفاء شركات المساهمة الخاصة المحلية والأجنبية العاملة فى مجالات الزراعة الواردة أعلاه- من كل الضرائب وإعطائها نفس الامتيازات والاعفاءات الضرائبية المتاحة للشركات العاملة.

    دعم انتاج وتصدير صادر اللحوم والخضر والفاكهة والبقوليات مالياً واقتصادياً (قرار دعم اللحوم والخضر والفاكهة موجود فى برنامج الرئاسة الثانية)

    دعم زراعة القمح والتوسع فى برنامج توطين القمح.

    (3) البناء والانشاء:

    1. تخفيض جمارك اسمنت وحديد التسليح والزنك والأخشاب بنسبة 75% تخفيضاً حقيقياً.

    2. دعم إنشاء صناعات الطوب ومواد البناء الأخرى.

    3. دعم إنشاء الطرق وشبكات ونظم الصرف العادى والصحى لأنظمة الاسكان الشعبى والاقتصادى لتقام عليها مجمعات سكنية (شقق) شعبية أو اقتصادية جديدة فى المدن.. كبديل للراضى الموزعة بدون إعمار.

    (يمكن أن تستعاد هذه بثمن عال لا يدفع نقداً لصاحبها بل يحسب له ثمناً فى شقة جديدة)

    {طبقت نظرية مماثلة فى انجلترا حيث خصمت حكومة المحافظين 40% من قيمة الشقق التى باعتها بالتقسيط وكسبيت بهذا 13 عاماً فى الحكم}.

    (4) القطاع المالى والاقتصادى والمؤسسى : (الذى سيوفر الموارد للبرامج أعلاه)

    زيادة إصدارات الأوراق المالية الحكومية زيادة هائلة مع زيادة ربحها وتطويل آجلها لتخدم غرض التمويل المشاريع المشار إليها (دعم الصادر – المساكن الشعبية – دعم الخدمات الصحية والتعليمية – على أن تتولى الدولة والبنك الدعم التشغيلى).

    تحرير قطاع البنوك والشركات المالية لانشاء اكبر عدد منها بأحجام وأغراض مختلفة.. لتساعد فى حشد الموارد داخلياً وخارجياً خاصة فى قطاعات الزراعة الصغيرة – الحرفيين – الانشاءات الصغيرة – الترويج للأوراق المالية {حالياً يتم الترويج فقط فى العاصمة والمؤسسات الكبيرة بصفة عامة} السياسة الحالية تتجه لتقليصها وتضخيم رؤوس أموالها بصورة لا تجعلها مغرية على الاطلاق.

    تحويل أغراض دمغة الجريح لمحاربة العطالة وسط الخريجين وللمساعدة فى استيعاب الجنود المسرحين.

    تعديل بعض النظم المؤسسية:

    1/ رخص التعدين {المربوطة الآن بشروط معجٌزة وغير مغرية}

    2/ إلغاء دمغة راس مال إنشاء الشركات العامة والخاصة والرسوم المتراكمة عليها.

    تخفيض الرسوم الحكومية والحد من تكاثرها.. خاصة فيما يتعلق بمعاملات الفئات الضعيفة.

    الاستمرار فى خط تخفيض الضرائب خاصة ضريبة أرباح الأعمال.. والاكتفاء بضريبة القيمة المضافة.. على أن يكون الهدف بالنسبة للشركات والقطاعات الاستشارية والمهنية هو 10% فقط.

    تخفيض الجمارك حسب الاتفاقات المتعاقد عليها (الكوميسا – المنطقة العربية – لاحقاً منظمة التجارة الدولية) والالتزام بهذا لتخفيض فاتورة الاستيراد خدمة للجماهير وليس حفاظاً على احتكارات صناعية يملكها قلة من الرأسماليين أغلبهم ليس من مؤيدي حركتنا السياسية.

    أن الهدف من كل الاجراءات والسياسات المذكورة أعلاه هو إحداث حراك هائل فى الجسم الاقتصادى للمنطقة المحورية خلال فترة قصيرة.. وبصورة فعالة .. والأفكار المذكورة هذا ليست نهاية المطاف وإنماهى بداية..

    ولنتذكر أن المطلوب هو أن تتحرك الموارد من اتجاه الدولة {حيث سوف ينالها سيف التقسيم} إلى اتجاه المجتمعات والكيانات المستهدفة لإحداث التغيير المطلوب الذي يصب فى مصلحة السودان المحورى ومصلحتنا.

















    منقول من موقع سودانايل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2005, 07:12 PM

سجيمان
<aسجيمان
تاريخ التسجيل: 03-10-2002
مجموع المشاركات: 14875

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)



    Quote: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان


    ان شاء الله بركة سيدي الحسن يقسموهو ..وكل قرد يطلع شدرتو...... عشان نشوفكم تاني دايرين تنبزو منو؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2005, 07:22 PM

تولوس
<aتولوس
تاريخ التسجيل: 06-06-2004
مجموع المشاركات: 4128

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: سجيمان)

    سي جي رمضان كريم وتصوم وتفطر علي خير
    Quote: ان شاء الله بركة سيدي الحسن يقسموهو ..وكل قرد يطلع شدرتو

    هاهاهاهاها


    واي قرد يشيل كوموا بالزيادة ويطلع شدرتو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2005, 07:45 PM

هشام مدنى

تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 6667

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    سودان عبد الرحيم حمدي!!

    زهير السراج

    [email protected]


    * اخطر ورقة قرأتها في الخمس عشرة سنة الاخيرة، هي التي قدمها الاستاذ عبد الرحيم حمدي في مؤتمر القطاع الاقتصادي للمؤتمر الوطني الذي انعقد في الشهر الماضي.. ويتحدث فيها عن توقعاته لتدفقات الاستثمار في الاربع سنوات القادمة، والسياسات التي يجب ان تنتهجها حكومة المؤتمر الوطني لاستقطاب هذه التدفقات، والانتفاع منها لاقصى حد لكسب اصوات الناخبين في الانتخابات القادمة، والمناطق ذات الوزن الانتخابي التي يجب ان توجه لها هذه الاستثمارات.. لكي تؤتي اكلها.. في شكل اصوات انتخابية لصالح المؤتمر الوطني!
    * باختصار شديد.. فإن ورقة الاستاذ حمدي، تربط بين توزيع الخدمات في القطر وبين الكسب المتوقع لحزب المؤتمر الوطني في الانتخابات من المناطق التي تحظى بهذه الخدمات!!
    * فالمنطقة ذات الثقل الانتخابي، والتي يمكن ان تُستقطب اصواتها لصالح المؤتمر الوطني، هي المنطقة التي يجب ان تُحظى بالخدمات، اما المنطقة التي ليس للمؤتمر الوطني حظ في اصوات ناخبيها، فلا يجب ان يكون لها نصيب من التنمية والخدمات!!
    * وعلى هذا الاساس.. فإن الاستاذ عبد الرحيم حمدي يقترح في ورقته ان يتم تركيز الخدمات في ما اسماه «محور دنقلا ـ سنار + كردفان» او «السودان المحوري» على حد تعبير حمدي، لانها منطقة وعي ذات ثقل انتخابي، اكثر استجابة للمؤثرات الخارجية... وبالتالي فهي الاكثر طلباً للخدمات، والاكثر قابلية لاجتذاب اصوات ناخبيها.. اما مناطق دارفور والشرق والجنوب، فهي مناطق لا يُعتمد عليها في الانتخابات.. وبالتالي لا يجب ان تكون موضع اهتمام في الفترة المقبلة، من حيث توزيع وتركيز الخدمات، خاصة انها مناطق مرشحة للانفصال، او لوجود اوضاع سياسية فيها، ليست في صالح المؤتمر الوطني!
    * تخيلوا.. درجة الجرأة التي يفكر بها الاستاذ عبد الرحيم حمدي.. بل ويترجم افكاره الى ورقة عمل يقدمها في مؤتمر مفتوح بقاعة الصداقة، ولا يخشى شيئا.. في الوقت الذي يتحدث فيه الناس عن وحدة جاذبة، وسلام شامل، وحل مشاكل دارفور والشرق وبقية المناطق المهمشة وتحقيق التنمية المتوازنة!
    * ولكن عبد الرحيم حمدي، يربط هذه التنمية.. ويربط الخدمات التي تُقدم لاية منطقة بمدى قابليتها للتصويت للمؤتمر الوطني!
    * غدًا باذن الله، استعرض ما جاء في ورقة عبد الرحيم حمدي، ليتبين للناس، وللذين اتفقوا مع المؤتمر الوطني والذين يسعون للاتفاق معه، تفكير المؤتمر الوطني وتفكير قادته حول مستقبل السودان السياسي والاقتصادي.!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2005, 07:54 PM

سجيمان
<aسجيمان
تاريخ التسجيل: 03-10-2002
مجموع المشاركات: 14875

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    Quote: والتكليف يجئ من حزب سياسى. وليس من الدولة. ولهذا يفترض أن تراعى الإجابة عليه مصلحة الحزب فى الاستفادة من الاستثمار خلال الفترة الانتقالية ليحقق له مكاسب تضمن استمرارية الحزب فى الحكم والاحتفاظ له بقسط وفير من السلطة السياسية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2005, 09:06 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: سجيمان)


    محور ( عبدالرحيم حمدي + سجيمان + تولوس ) : شكرا علي المرور .

    الاخ هشام مدني:
    لك التحية
    و شكرا علي نقلك لمقالة دكتور زهير السراج ردا علي ورقة عبدالرحيم حمدي .
    أمثال دكتور زهير السراج يذكرك بسودان أرتفع علمه ذو الثلاثة ألوان ليحل محل علمي الحكم الثنائي ( الأنجليزي و المصري ) فوق السارية . كانت يومها امال السودانيين جميعا ( جنوب و شرق و غرب و شمال و وسط ) أن يعشوا في دولة الحق و العدالة و المساواة و الحرية . لكن ما حدث بعد ذلك أصبح في ذمة التاريخ لنصل الي حافة الهاوية اليوم .
    فقط تأمل في خلاصة ورقة هذا ال عبدالرحيم حمدي:
    Quote: ولنتذكر أن المطلوب هو أن تتحرك الموارد من اتجاه الدولة {حيث سوف ينالها سيف التقسيم} إلى اتجاه المجتمعات والكيانات المستهدفة لإحداث التغيير المطلوب الذي يصب فى مصلحة السودان المحورى ومصلحتنا.





                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-10-2005, 06:45 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    Quote:
    من أين أتى هذا العبد الرحيم حمدي؟

    د. صديق أمبده

    قدّم السيد عبد الرحيم حمدي وزير المالية السابق ورقة حول مستقبل الاستثمار في السودان في مؤتمر القطاع الاقتصادي للحزب الحاكم ( المؤتمر الوطني) والذي انعقد في قاعة الصداقة في الفترة 11-12 سبتمبر 2005.

    والورقة الموسومة "مستقبل الاستثمار في الفترة الانتقالية " تستعصي علي التعليق الهادئ لأنها مستِفزّة (بكسر الفاء وتشديد الزاي) وعلى درجة عالية من السذاجة السياسية والاقتصادية، وبها وقود شديد الاشتعال لعنصرية جديدة. وإذا سمع السيد حمدي بقول السودانيين "الجاك مشمِّر لاقى عريان" فربما يتوقع ملاقاة كثير من العريانيين (وليس العرايا) في إطار الدفاع عن أطروحته حول محور الشمال (دنقلا-سنار-كردفان).

    أشياء كثيرة مؤسفة تتعلق بالورقة المذكورة. أولها أنها صدرت عن وتمثِّل قناعات شخص كان في يوم من الأيام مسئولاً عن وزارة المالية الاتحادية. وثانيها أنها قُدّمت في مؤتمر الحزب الحاكم ولم نسمع بأنها رُفضت أو لم تتم إجازتها (ناهيك عن إدانة ما ورد بها من أفكار وتوجهات تفصل بقية أنحاء السودان عن محور السيد حمدي الشمالي). وثالثها أن التغطية الصحفية في صحيفتي الأيام (15/9/2005) والصحافة (13/9/2005) للمؤتمر قد تعرَّضت للورقة وأوردت بعض ما ذكره السيد حمدي ولكنها أغفلت تماماً الفكرة العنصرية الرئيسية للورقة. أي قام الصحفيون برقابة شخصية منهم (سنسرة) بحذف ما كان يجب أن يتم التركيز عليه حتى يعرف القراء أفكار حكامهم وإلى أين يقودونهم.



    أرى أن تنشر الصحيفة ورقة السيد حمدي كاملة ليحكم القراء بأنفسهم عليها وعلى كاتبها. وكما يلاحظ القارئ للملخص أدناه والذي حاولت فيه الإبقاء على لغة السيد حمدي كل ما أمكن ذلك فإن الورقة قد كُتبت على عجل وعدم اهتمام لا يتناسب وخطورة الآراء الواردة فيها ولا جديّة برامج الأحزاب السياسية، وهي إشارة سالبة في تناول الأمور عندما تأتي من شخص كان مسئولاً عن المال العام في يوم من الأيام. وسيلاحظ القارئ كذلك أن الآراء قد وردت كما ترد في الجلسات الخاصّة دون تدقيق، وليس من الصعوبة تخيُّل الألفاظ والأوصاف المحذوفة في مثل هذه المناقشات والجلسات الخاصّة. وإلى حين نشر الورقة كاملة فإن خلاصة أطروحة السيد حمدي (تتخللها بعض التعليقات مني) هي كما يلي:

    يقول السيد حمدي أن التكليف يجئ من حزب سياسي، وليس من الدولة. ولهذا يُفترض أن تُراعى الإجابة عليه مصلحة الحزب في الاستفادة من الاستثمار خلال الفترة الانتقالية ليحقق له مكاسب تضمن استمرارية الحزب في الحكم. ثم يطرح أسئلة حول أي نوع من الاستثمار يريد؟ وفي أي مواقع من القطر؟ ثم يأتي بعدة افتراضات يبني عليها السياسات التي يقترح على المؤتمر الوطني تبنِّيها ومنها:

    1. إن التدفقات المالية المتوقعة من اتفاقية أوسلو ومن المؤسسات الدولية والإقليمية سوف تأتي متأخرة وستكون أقل بكثير من التوقعات وسيتجه ما يأتي منها إلى مناطق معينة محددة سلفاً بموجب اتفاقية السلام. ولذا فهي ستكون أساساً خارج يدنا ولن يُفيد منها الشمال (يقصد محور الشمال) كثيراً.

    2. عكس ذك فإن التدفقات المالية العربية والإسلامية الرسمية وبالذات الخاصّة أتت وسوف تأتي إلى الشمال الجغرافي. ويسهل أن تجذب إليه لما لنا في الشمال من علاقات شخصية ورسمية مع هؤلاء المستثمرين ( المفهوم أن السيد حمدي لم يرث الوزارة وأن العلاقات التي خلقها مع هؤلاء المسئولين هو وغيره كانت نتيجة تكليفه بمهام لوزارة لكل السودان وليس لتوظيفها لأشياء شخصية أو أجزاء معيّنة من السودان أليس كذلك؟).

    3. إن القوة التصويتية التي ستحسم أي انتخابات قادمة هي في الشمال الجغرافي ابتداءاً من ولايات الشمالية حتى سنار/الجزيرة/النيل الأبيض. وهي الأكثر تدرباً على الانتخابات. والأكثر وعياً..وهي بموجب هذا التعليم والوعي الأكثر طلباً للخدمات والإنتاج وفرص العمل ولهذا فإن التركيز لابد أن يكون هنا بالضرورة.( يُعاقب السيد حمدي الأقاليم الأقل تعليماً ووعياً نتيجة لسياساته وسياسات أمثاله من المسئولين ويقدِّم خدمات الحزب والدولة للأكثر طلباً وليس للأقاليم الأكثر تخلفاً ولا للمواطنين الأكثر احتياجا.ً وهذا أدب سياسي جديد لاشك بالإضافة إلي المغالطات الواردة بالافتراض).

    4. إن الجسم الجيوسياسي في المنطقة الشمالية المشار إليه أعلاه وسأُطلق عليه اختصاراً (محور دنقلا- سنار+كردفان) أكثر تجانساً..وهو يحمل فكرة السودان العربي/ الإسلامي بصورة عملية من الممالك الإسلامية القديمة قبل مئات السنين.. ولهذا يسُهل تشكيل تحالف سياسي عربي/إسلامي يستوعبه. وهو "أيضاً" الجزء الذي حمل السودان منذ العهد التركي/ الاستعماري/ الاستقلال.. وظل يصرف عليه.( أنظر إلى هذا الهراء. السيد حمدي يريد سوداناً متجانساً عرقياً بدون درافور والجنوب والشرق. يا سيد حمدي منذ متى كان التجانس العرقي شرطاً للدولة الواحدة؟ومع من تريد أن تشكِّل تحالف عربي/إسلامي تزج بالسودان في داخله؟ في اعتقادي إن الإنقاذ قد وعت الدرس أو أتمنى ذلك على الأقل).

    5. انحسار موارد اقتصادية هائلة من المركز الشمالي (محور دنقلا- سنار /كردفان) قد تصل بحسابات اليوم الثابتة إلى 65% من موارد الميزانية العامّة للدولة.. ويترتب على هذا ضرورة تطوير موارد السودان الشمالي التقليدية بصورة دراماتيكية وسريعة جداً لمقابلة تطلعات أهله إذا أردنا أن نكسب أهل هذا المحور لمشروعنا (السياسي).( كما يعلم السيد حمدي فإنه ليست في علم الاقتصاد حسابات ثابتة وإنما أسعار ثابتة وليس هنالك ما يسمّى بتطوير للموارد بصورة دراماتيكية وسريعة في الاقتصاد.وكما أسلفتُ من قبل فإن هذا لا ينم عن جهل بقدر ما يدلُّ على عفوية في تناول الأمور المصيرية وهو شئ مؤسف).

    6. إن أي سياسة واسعة وكبيرة مطلوب تنفيذها بفعالية تحتاج إلى أن توكل إلى طاقم من المؤمنين بها للنفاذ بها إلى الواقع.( يؤكد السيد حمدي على سياسة التمكين رغم اتفاق السلام ورغم دخول قوى سياسية أخرى للحكم).

    7. إن الوحدة قد لا تتم ولهذا يجب أن نعمل للبديل بجد ومنذ الآن وألا نستسلم لافتراض أن الوحدة " ستصبح" جاذبة بقدرة قادر( يعني أن السيد حمدي يعمل لأن تكون الوحدة غير جاذبة بافتراض أنها سوف لن تتم في جميع الأحوال. تماماً مثل الجندي الذي قيل أنه أردى أحدهم قتيلاً قبل ميعاد حلول حظر التجول وعندما سُئل قال أنه يدري أين يسكن القتيل وسوف لن يتمكن من الوصول إلى منزله في فترة الخمسة دقائق المتبقية من بداية حظر التجول ولذا قام بإطلاق النار عليه).

    ثم يُحدد السيد حمدي ما هو المطلوب وهو أن يكون الاستثمار سريعاً جداً وكبيراً جداً وأن يكون مردوده عالياً ومغرياً جداً ثم يقول يجب أن نفكر تفكيراً راديكالياً..لأن المطلوب الآن أمر يتعلق بالحفاظ على كيان الأمة وهويتها وليس على هيكل موارد الدولة!( أولاً في الاقتصاد فيما أعلم أنت لا تستطيع أن تجذب استثمار كبير وسريع وتُحدد له عائد مغري في نفس الوقت لأنك لا تستطيع أن تتحكم في كل المحددات. والمستثمر يُقارن بين العائد والمخاطر وهنالك مناخ جاذب للاستثمار يبدأ بسن قوانين مشجعة للاستثمار ويتضمن عدالة التقاضي أما المحاكم والشفافية والاستقرار الاقتصادي و السياسي وغيره وليس من الممكن أن تستعجل الاستثمار في أي وقت تشاء ودون توفير المناخ الملائم فالقرار ليس لك). ثانياً ( الأمة التي يتحدث عنها السيد حمدي أمة سودانية جديدة(محور الشمال). ويريد أن يستجدي الاستثمار العربي والإسلامي ليهب لنجدتها استثمارياً لأن كيانها مهدد.وأعتقد أن كل هذا لا يخلو من سذاجة سياسية).

    أما المجالات التي سوف تُحقق هدف العائد الكبير (في رأي السيد حمدي) فهي:



    أولاً : تطوير موارد الثروة الزراعية والحيوانية القابلة للتطوير السريع.( كما يعلم السيد حمدي فإن طالب السنة الأولى في الاقتصاد يدري أن الاستثمار في الزراعة خاصّة في السودان كثير المخاطر وليس كبير العائد ولا سريعه ويحتاج إلى زمن ليس بالقصير وقد هربت غالبية الشركات من الاستثمار في الزراعة خلال السنوات الماضية).

    ثانياَ: البناء والتشييد خاصّةَ في قطاع المنازل الشعبية والاقتصادية بصورة واسعة جداً في كل مدن الإقليم المحوري. هذا الاستثمار هو حجر الزاوية في كسب قطاعات الفئة الوسطى والشعبية لمشروعنا السياسي.( المفهوم أن المنازل الشعبية هي تلك التي في متناول الأغلبية وقد تحتوي على شئ من الدعم وهي رخيصة الثمن فكيف تكون من مجالات الاستثمار ذو العائد الكبير؟).





    يقول السيد حمدي عن الاستثمار الذي يريده وفي أي مكان أو أي مواقع في القطر: لعل الإجابة أصبحت واضحة بالضرورة وهي يجب أن ندعو ونعمل لتركيز الاستثمار الداخلي والخارجي في محور الشمال (دنقلا- سنار+كردفان) ويمكن أن نوجه بعض الاستثمارات لبعض المناطق الأخرى- شرق السودان ودارفور إذا توفر الاستقرار السياسي.(عطَّية مزيّن كما يقال).

    ويختتم السيد حمدي نظريته في سودانه الجديد بأن:

    إن الهدف من كل الإجراءات والسياسات المذكورة أعلاه هو إحداث حراك هائل في الجسم الاقتصادي للمنطقة المحورية خلال فترة قصيرة..وبصورة فعّالة..والأفكار المذكورة هنا ليست نهاية المطاف وإنما هي بداية..

    ولنتذكر أن المطلوب هو أن تتحرك الموارد من اتجاه الدولة (حيث سوف ينالها سيف التقسيم) إلى اتجاه المجتمعات والكيانات المستهدفة لإحداث التغيير المطلوب الذي يصب في مصلحة السودان المحوري ومصلحتنا.( إذن هذه هي القضية وليذهب الآخرون إلى الجحيم!).



    عملياً كما ألمحت من قبل يطول الرد التفصيلي على أطروحات السيد حمدي حول ما أسماه محور الشمال لأنها شبكة من الثقوب المتصلة لا تمسك نقطة ماء واحدة. خلل في المنهج وضيق أفق في السياسة وخلط في المفاهيم الاقتصادية. ورغم كل شئ فالخطورة لا تكمن فقط في الأفكار الواردة في الورقة وإنما في السكوت عليها، خاصّةً من الحزب الحاكم. وذلك لأن بها رائحة عنصرية جديدة تزكم الأنوف ولأنها تُثير أسئلة كثيرة وتنكأ جراحاً قديمة حول المسكوت عنه.

    هل كانت هذه أفكار السيد حمدي منذ أن كان والياً على المال العام أكثر من مرة؟ وعلماً بأن وزارة المالية مسئولة عن التخطيط وتوزيع موارد الدولة المالية فهل وجّه السيد حمدي بتركيز الصرف على محور الشمال منذ ذلك الحين؟ كم من مسئولي الدولة في السنوات الأخيرة يحملون أفكاراً شبيهة بأفكار السيد حمدي بمن فيهم وزراء سابقون للمالية؟ للأسف يجري الآن ربط سريع بين هذه الأفكار والأسئلة الحائرة حول طريق الإنقاذ الغربي ولماذا لم يُنفذ رغم أن جُلّ موارده من بيع السكر المخصص لمواطني دارفور. وأسئلة أخرى حول تحويل ثقل الجمارك للبضائع القادمة من ليبيا إلى دنقلا بدلاً عن مليط في شمال دارفور بفئات تفضيلية لصالح دنقلا في سنوات الإنقاذ الأولى. ويجري الآن الحديث مجدداً عن خزان مروي وهل هو فعلاً مشروع قومي أم خاص بمحور الشمال. وأحد الأسباب وفقاً لملاحظة الأستاذ محمد إبراهيم كبج (وهو ليس من الأقاليم المهمشة) فإن مشروع الخزان لا يحتوي على مد خط كهرباء حتى لكردفان .(هل السبب اقتصادي -عدم جدوى- أم سبب آخر؟) أسئلة كثيرة كما يقول العامل الذكي في قصيدة بيرتولد بريخت الشهيرة بنفس الاسم.

    صحيح أن مؤتمرات قطاعات المؤتمر الوطني كثيرة ومتنوعة، والأوراق المقدَّمة كثر. وربما يقول قائل أن العبرة بما يتم تبنّيه من توصيات، أو أن المؤتمر الوطني به ديمقراطية داخلية تسمح لمنتسبيه بالتعبير عن آرائهم ولا يُحاسب الحزب على الآراء الفردية لأي من أعضائه. كل هذا صحيح وممكن أن يُقال به على سبيل دفع الحجج. ولكن الصحيح أيضاً أن بالمؤتمر الوطني سياسيين شرود (بالإنجليزية). أي ذوو خبرة طويلة وحنكة سياسية-لا تفوت عليهم خطورة الآراء المطروحة، ولو أرادوا قبرها لما سمحوا لها أصلاً بالتوزيع والتداول فهل سمحوا بها لجس نبض الشارع السياسي.أطروحة السيد حمدي عملياً(إن لم يتم تدارك الأمر) هي في رأي البعض قد تكون خارطة الطريق إلى فهم أشياء كثيرة في زمن الإنقاذ من التمكين المستمر والإمساك بمفاصل الدولة السياسية والاقتصادية وهيمنة مجموعات قبلية بعينها على قطاعات اقتصادية هامّة (أي تمكين داخل التمكين) والأهم من ذلك كله تنصُّل الدولة من مسئوليتها تجاه الأقاليم النائية حتى رفَع بعض أبنائها السلاح.

    في رأيي المتواضع سوف يُسدي المؤتمر الوطني جميلاً كبيراً لنفسه وللسودان إذا تبرأ من أطروحات السيد حمدي قولاً وفعلاً لأن هنالك قرارات وسياسات كثيرة اختلف الناس في تفسيرها في وقتها وردوها إلى قصر النظر أو للسياسات الفردية للمسئولين وليس لسوء قصد مبيّت من أعلى المستويات سوف يعيدون بحثها الآن. وسوف يقلِّب هؤلاء في الدفاتر القديمة وربما تصعُب الإجابة على كثير من تصرفات الإنقاذ وسياساتها.

    السيد حمدي يدعو إلى سودان جديد على طريقته (دنقلا-سنار-كردفان) يمكن للمؤتمر الوطني أن يحكمه ويستمر في حكمه و هو الجزء الذي حمل السودان منذ العهد التركي، على حد قوله. فمن أين أتى هذا العبد الرحيم حمدي؟ (إذا جازت الاستعارة لهذا السؤال الشهير) هذا الشخص الذي يقصقص أطراف الوطن لتلائم قامة حزبه (ولا يهِّمو). وماذا يقول ممثل الحكومة والمؤتمر الوطني لمتمردي دارفور في المفاوضات إذا جاءوا متأبطين ورقة السيد حمدي؟ هل سمع كبار ساسة المؤتمر الوطني ومسئوليه بالقول الشهير(سقطت دولة الغساسنة عندما تولَّى صغار الرجال كبار الأمور؟) .

    بهذا أكتفي ولا زال (الجوف يطقطق بالكلام) على حد قول المرحوم الشاعر عمر الدوش.

    د. صديق أمبده










    منقول من موقع سودانايل




    ء

    (عدل بواسطة Mohamed Suleiman on 12-10-2005, 06:46 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-10-2005, 08:43 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    عبدالرحيم حمدي الذي لا تعرفه يا د.صديق امبدة ,هو... بقلم محمد احمد معاذ, البحرين
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    10/12/2005 2:53 م
    عبدالرحيم حمدي هو في الاصلغير سوداني , وهذا لا يحتاج الي كثير بحث وتقصي , والكتاب كما يقولون يعرف من عنوانه او غلافه , وعبدالرحيم هذا لا يشبه السودانيين , لا في افعاله ولا في شكله ولا في اسمه. وهو يسكن وعائلته معظم الاحيان في لندن وان اضطرته الظروف ليكون في السودان وزيرا للمالية , فهو يتخذ من الهلتون بيتا , مثل العنكبوت لا يخرج منه الا ليصطاد شركة او مؤسسة حكومية يخصخصها ويخصيها فلا تنتج شيئا بعدها.
    ولكن مالنا ومال هذه الامور التي هي من الصغائر قياسا بكبائر ما اقترفه السيد حمدي من سوء استغلال المنصب . فحمدي عندما كان وزيرا للمالية في بداية كارثة الانقاذ, اراد ان ياتي باحفاده من ابنته المتزوجة من بريطاني من اصل باكستاني (المعروف ان السودانيين يزوجون بناتهم لسودانيين) والذين يحملون الجنسية البريطانية لان والدهم كذلك, فذهب حمدي الي مدير الجوازات وطلب منه ان يستخرج لهم جوازات سفر سودانية , الا ان مدير الجوازات وقتئذ قال له بانه عليه اولا استخراج شهادات جنسية تشهد بانهم سودانيين ومن ثم يتم اصدار جوازات لهم, فذهب حمدي لوزير الداخلية انذاك واستخرج الشهادات المطلوبة , والتي لولا انه حمدي وزير المالية لما تم له ذلك , فكلنا يعرف كيف تتم استخراج شهادات الجنسية وياما عاني اهلنا في الحصول علي ذلك من احضار شهود واداء قسم وهم لا جنسية اخري لهم, واحفاد حمدي معروفون بانهم بريطانيون من صلب باكستاني, ولم يكن وقتها قانون يبيح امتلاك جنسيتين.

    حمدي هذا , قبل ان ياتي من لندن وزيرا للمالية , كان يعمل مع يهودي , وعندما صار وزيرا للمالية كان اليهودي مستشاره غير المعلن , يهرع اليه بين الحين والاخر , وليس مستغربا سياساته التي اودت باهم مشاريع ومؤسسات البلد,

    والان خرج علينا بورقته التي اثارت تساؤل الكثيرين من امثال د.صديق ام بدة . وهي ورقة اقل ما يمكن ان نصفها به لنها انما ينم عن حقد دفين ونية مبيتة لتفتيت السودان ولا يهم حمدي لان اسرته واحفاده بعيدين هناك في لندن , وهو انما مثل الطير المهاجر لا بلد ولا فصل ولا اصل له.

    ولكن نشكره لانه اضفي علي ثوار دارفور والشرق مصداقية لحملهم السلاح , واثبتت ورقته بان ثوار دارفور كانوا ذو بعد نظر عندما حملوا السلاح لان حكومة هذا تفكير وزير ماليتها في فترتين سابقتين لا يرجي منها خيرا ولا ينفه معها الا القوة, تماما كما قال رئيسها "نحن لا نفاوض الا من يحمل السلاح".

    فيا ايها المترددون من ابناء دارفور والشرق, ويامن لا زلتم مخدوعين بان للانقاذ شرفا ودينا, ويا اهلنا عرب دارفور من جنجويد وغيرهم الذين تستغلكم الانقاذ لما ذهب اليه حمدي, هبوا الان واضموا صفوفكم ال صفوف مقاتلي دارفور لاسقاط حكومة هذا تفكيرها والذي بدات تنفيذه منذ ان جاءت في 1989.


    محمد احمد معاذ, البحرين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-10-2005, 08:55 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    ورقة عبدالرحيم حمدي يجب ان تقدمه للمحاكمة الان قبل الغد. بقلم محمد احمد موتسو
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    10/12/2005 2:51 م
    الورقة المليئة عنصرية والتي اتسمت بالغباء السياسي والتي قدمها وزير المالية الاسبق والافشل في تاريخ الامة السودانية , هي بحق ورقة تستحق ان يقف عندها السودانيون , وخاصة المهمشون , طويلا, لانها تفسر كل تصرفات الانقاذ وتزيل غموضا كثيرا طالما ظل عاقا . وبقراءة هذه الورقة تنتفي احتمالية حسن النية وعدم القصد في سياسات الانقاذ وممارساته تجاه دارفور بالذات وباقي الاقاليم المهمشة.
    ملخص ورقة حمدي حول( مستقبل الاستثمار في السودان) والتي قدمها في مؤتمر القطاع الاقتصادي للحزب الحاكم ( المؤتمر الوطني) والذي انعقد في قاعة الصداقة في الفترة 11-12 سبتمبر 2005, يدعو الي تركيز الاستثمار القادم من الدول العربية والاسلامية وبقية العالم غير الدول الاوربية المانحة لصندوق اعمار ما دمرته الحرب بالجنوب ودارفور والشرق, تكيز هذه الاموال في ما اسماه حمدي بمحور سنار+كردفان + الشمالية(شمال الجيلي). واستقصاء وعزل دارفور والشرق والجنوب من هذا الاستثمار لاسباب علي من يريد معرفتها الرجوع الي تلكم الورقة , او الي تعليق د. صديق امبة عليها تعليقا وتحليلا علميا رصينا(صورة من مقال د.صديق ادناه).

    ولكن ما نريد قوله هنا بان حمدي هذا لا يعبر عن رايه وعن نفسه فحسب , انما هو في الواقع يعكس راي وافكار كل افراد العصابة من الثالوث القبلي النيلي الذين يتولون امور البلاد منذ قدوم الانقاذ وربما قبل ذلك ايضا.

    والا فلماذا لم يتم انجاز طريق الانقاذ الغربي في الوقت الذي تم فيه انجاز اكثر من طريق في الشمالية؟ ولماذا تم اغلاق مشاريع تنموية مهمة في دارفور مثل مشروع السافنا وجبل مرة في الوقت الذي قامت فيه مشاريع زراعية عديدة في الشمال؟ ولماذا هذه السرعة في تنفيذ سد مروي ؟ ولماذا الاسراع في بناء مطار كريمة وتحديث باقي مطارات الشمالية؟ ونلاحظ بان سنار وكردفان التين زج بهما حمدي في محوره هذا لم تحظيا باي مشاريع تنموية ,اللهم الا ابار البترول في كردفان والتي لم تحفر لفائدة كردفان , بل لغيرها, والا لما حرم ابناء كردفان حتي من العمل كغسالين في هجليج. اذن لماذا كردفان وسنار في محور حمدي الاستثماري؟ اهي محاولة للابقاء علي وقود النار من جنود من ابناء هذين الاقليمين , كما هو الحال في الجيش السوداني الذي معظم جنوده من النوبة الكردفانيين والبقارة الكردفانيين؟ وللحفاظ علي ابار البترول التي هي في كردفان؟وسنار للحفاظ علي امداد الكهرباء من خزاناتها لحين اكتمال سد مروي؟وايضا لضمان الحصول علي العمالة الرخيصة من مواطني هذين الاقليمين؟؟

    خلاصة الامر ان ورقة حمدي هذه فسرت لنا لماذا عندما اتي مدير بنك التنمية الاسلامي من السعودية لتمويل مشاريع قومية في السودان واراد تمويل طريق الانقاذ الغربي , قال له وزير المالية انئذ عثمان عبدالوهاب بان طريق الانقاذ الغربي ليس مشروعا قوميا! لانه كما هو واضح من ورقة حمدي يقع معظمه في دارفور , وهي خارج المحور الاستثماري , وباقيه في كردفان, التي لا يريد لها حمدي وغيره التقدم والنماء اصلا.

    اظن ان ورقة حمدي هذه وثيقة تدينه لانه من المؤكد كان حابلا بافكاره هذه عندما كان وزيرا للمالية في فترتين , وبذلك يعتبر قد خان مواطني دارفور والشرق وحجب عنهم مشاريع معلومة واخري الله اعلم بها. وايضا هذه الورقة الكارثة تدين الانقاذ لاصرارها علي تعيينه وزيرا للمالية وهي تعلم مخططاته , وان لم تعلم فالادانة اشد.والورقة اخيرا تدين الانقاذ لانها سكتت عنها والسكوت كما يقولون علامة الرضا.وهي من بعد كل هذا اثبتت ان ابناء دارفور والشرق كانوا علي حق عندما حملوا السلاح , ولا زالوا.


    محمد احمد موتسو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-10-2005, 10:27 PM

Mohamed Doudi
<aMohamed Doudi
تاريخ التسجيل: 27-01-2005
مجموع المشاركات: 2851

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    الاخ محمد سليمان رمضان كريم
    المشكله مافى عبدالرحيم حمدى المشكله ان المنصه او اداره المؤتمر لم تعلق على الورقه وتنتقدها ؟؟؟؟ ماهو راى ابناء دارفور والشرق والجنوب الذين حضروا ذلك المؤتمر وماهو راى ابن نيالا البار محمد حامد جمعه من هذا التوجه الخطير !!!!! ياريت يامحمد تفتح بوست لكى تستنطق ابناء دارفور فى المؤتمر الوطنى عن رايهم فى نظره قياداتهم للتنميه فى دارفور.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 00:30 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Doudi)


    الأخ محمد داؤدي
    لك التحية و الاحترام و رمضان كريم
    Quote: المشكله مافى عبدالرحيم حمدى المشكله ان المنصه او اداره المؤتمر لم تعلق على الورقه وتنتقدها ؟؟؟؟ ماهو راى ابناء دارفور والشرق والجنوب الذين حضروا ذلك المؤتمر وماهو راى ابن نيالا البار محمد حامد جمعه من هذا التوجه الخطير !!!!! ياريت يامحمد تفتح بوست لكى تستنطق ابناء دارفور فى المؤتمر الوطنى عن رايهم فى نظره قياداتهم للتنميه فى دارفور.

    صدقت أخي ... عدم تعليق المؤتمر الوطني علي ورقة عبدالرحيم حمدي تعني أجازة ما جاء فيها . و هذا ليس بمستغرب لأن مثل هذا الكلام الخطير لا يمكن أن يصدر هكذا فجأة . فلابد أن مثل هذه الأفكار تم تداولها في جلسات خاصة ( كل قرارات الحكومة في السودان تتخذ في الصوالين الخاصة ) . أما رأي أبناء دارفور و الشرق و الجنوب بالمؤتمر الوطني ... فهؤلاء مجرد مطايا فقط لتمكين النخبة النيلية في الحكم و علي ظهورهم . و غاية مناهم في خاتمة المطاف ( عليقة من برسيم و شربة ماء ) . محمد حامد جمعة هو خير مثال . فالبعض من فرط حماسه في خدمة الجلابة يعرض خدماته و بدون لبدة . و منذ خروج الأنجليز تطل علينا تشكيلات الحكومة و المهمشون كالعادة توكل اليهم وظائف المرض و الجهل و الحيوانات و العطالة و الحوامة . و أمثال محمد حامد جمعة يهللون و يكبرون للسيد الحاكم ( أولاد البحر ). مصيبة من أدمن الفتات يصعب فطامه منه . يمكنك أقتلاع الذليل من قبضة المذل .... لكنك لا تستطيع أقتلاع الذلة من الذليل الذي أدمن الذلة و تعود عليها.
    منذ ظهور ورقة عبد الرحيم حمدي في دائرة الضوء فتحنا هذا البوست ( بدأته أولا بحكومة الانقاذ و لكنني أستبدلتها بالمؤتمر الوطني لذلك جاءت كلمة - توقظ بدلا من يوقظ ):
    المؤتمر الوطني توقظ أبناء دارفور بصفعة وقحة ... فصل دارفور

    آن الأوان لأن يستيقظ المهمشين , و يدركوا قبل فوات الاوان أن هذه النخبة جادة في أبتلاعهم أحياء
    They mean business ..... serious and deadly business
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 04:55 AM

شدو

تاريخ التسجيل: 08-01-2003
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    Quote:
    والان خرج علينا بورقته التي اثارت تساؤل الكثيرين من امثال د.صديق ام بدة . وهي ورقة اقل ما يمكن ان نصفها به لنها انما ينم عن حقد دفين ونية مبيتة لتفتيت السودان ولا يهم حمدي لان اسرته واحفاده بعيدين هناك في لندن , وهو انما مثل الطير المهاجر لا بلد ولا فصل ولا اصل له.

    ولكن نشكره لانه اضفي علي ثوار دارفور والشرق مصداقية لحملهم السلاح , واثبتت ورقته بان ثوار دارفور كانوا ذو بعد نظر عندما حملوا السلاح لان حكومة هذا تفكير وزير ماليتها في فترتين سابقتين لا يرجي منها خيرا ولا ينفه معها الا القوة, تماما كما قال رئيسها "نحن لا نفاوض الا من يحمل السلاح".

    فيا ايها المترددون من ابناء دارفور والشرق, ويامن لا زلتم مخدوعين بان للانقاذ شرفا ودينا, ويا اهلنا عرب دارفور من جنجويد وغيرهم الذين تستغلكم الانقاذ لما ذهب اليه حمدي, هبوا الان واضموا صفوفكم ال صفوف مقاتلي دارفور لاسقاط حكومة هذا تفكيرها والذي بدات تنفيذه منذ ان جاءت في 1989.


    لك التحية اخى/ محمد سليمان

    هذا الرجل عمل على تدمير اقتصاد السودان منذ ان جاء به الانقاذ من لندن

    واتى هو الاخر باحد العملاء المتخصصين فى النصب والاحتيال وطاف به السوق العربى وعرفه بالتجار ورجال الاعمال فى السوق وبصحبة السيد الوزير الهمام ليحتال عليهم ويسرقهم مليارات الدولارات

    بصفقات خيش وهمية

    واكيد هذا اللص متفق مع سعادة الوزير/ عبد الرحيم حمدى ولم يتحقق احد من ذلك بالرغم من ان عملية السرقة تمت بمعاونة ومساندة السيد / عبد الرحيم حمدى

    اما عن السرقة المنظمة التى يمارسها عبد الرحيم عبر سوق الاوراق المالية فحدث ولا حرج
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 05:34 AM

charles deng

تاريخ التسجيل: 27-09-2005
مجموع المشاركات: 503

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: شدو)

    Dear Mohammed
    This is "the AbdelRahim Hamdi" we all deserve. The Nile North is alert only when it comes to Darfurians, Southerners, Nuba, Ingessana and others, simply because they are black. If a guy is whitish, there are no questions about him/her, even if his father and mother just came from Egypt, turkey, Albania or Yeman. He or she is most welcomed. Nothing can stand between him/her, except if he/she is a Christian like the Copts. What do you call this attitude of our North Nile brothers and sisters toward a white color? Is it not an inferiority complex? In this behavior, there is no difference between the Muslim Brother, the Ansari, Communist or the Khatmii. They all adore the color of the skin. The Turks or the Egyptians have more rigfhts than the black Sudanese of African decent.
    We should not therefore be surprised at what the Turk, called Hamdi, has been saying.
    The political organization he has been talking on its behalf believes in exactly what Hamdi said. The Sudan will be divided; I have no doubt about that whether we believe Hamdi phenonmena can be fought successfully or not. A lot of blame has been heeped on the so-called Southern separatists. This what makes them separatists. Because there is no humanbeing, with self-respect, who can endure this nonesense. This is precisely what drive people toward separatism.

    (عدل بواسطة charles deng on 13-10-2005, 05:57 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 07:05 AM

برهان تاج الدين
<aبرهان تاج الدين
تاريخ التسجيل: 28-08-2004
مجموع المشاركات: 510

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: charles deng)

    Charles ,,,
    you should ask yourself twice :
    WHo Has the inferior complex towards the White color ?
    ha .. WHO , ya farda ?
    commmooooon
    Quote: A lot of blame has been heeped on the so-called Southern separatists

    انت لسة من زمن الحركات دى .. كان زمان يا حبيب .. هسة ناسك داقينها مع الكيزان النص بالنص .. و الداير ينفصل الباب يفوت جمل .. يعنى قطر عجيب .. او فى رواية اخرى .. قشة ما تعتر ليكم يا ولدى ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 02:57 PM

هشام مدنى

تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 6667

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    حمدي قيت..!!

    زهير السراج

    [email protected]


    * العنوان أعلاه هو أقل ما يمكن أن نصف به الورقة التي قدمها الاستاذ عبد الرحيم حمدي في مؤتمر القطاع الاقتصادي للمؤتمر الوطني في الشهر السابق، تحت عنوان «مستقبل الاستثمار في السودان»، وهي ورقة تكشف عن العقلية الانتهازية العنصرية التي تدار بها شؤون هذا القطر، فحمدي هو المفكر الاقتصادي للانقاذ وللمؤتمر الوطني، وهو عراب سياسة التحرير الاقتصادي، وهو وزير المالية والاقتصاد الوطني للانقاذ عدة مرات، وهو الشخص المتنفذ داخل دوائر اتخاذ القرار في المؤتمر الوطني.. وهو المندوب السامي للمؤتمر الوطني والانقاذ في دوائر الاستثمار الاجنبية.. والصديق الصدوق لمعظم رجال الأعمال العرب الذين فتحت لهم البلاد على مصراعيها، يشترون ويبيعون فيها كما يشاءون، بعون حمدي ومشورته. لذلك فإن ورقة يقدمها عبد الرحيم حمدي.. لابد أنها تعبر عن رأي العقلية التي تقود البلاد.. «الى الهاوية بالطبع»!!
    * فالورقة تنضح بأسوأ ما في العقلية الانتهازية العنصرية من أفكار سوداء تؤجج الصراع العنصري، وتشعل فتيل الفتنة، وترسخ الفوارق الطبقية والجهوية والعنصرية، وتزيد من اتساع الهوة بين الذين يعيشون على الهامش، ويلوكون مرارات هذا العيش البائس، ويسعون للتخلص منه بكل الطرق المشروعة، وغير المشروعة، وبين الذين يعيشون في المركز، ويتمتعون بمستوى معيشي أفضل، ويسعى حمدي لاستقطاب الاستثمار العربي والاسلامي لمناطقهم لتحسين ظروف معيشتهم، ليس حباً في سواد عيونهم، أو رحمة بهم.. وانما من أجل اصواتهم الانتخابية التي يسهل استقطابها، بينما يموت الآخرون بالفقر والجهل والمرض، لأن أصواتهم الانتخابية لا يسهل استقطابها، كما انهم يقيمون جغرافياً خارج المنطقة التي تحمل الفكرة التاريخية للسودان العربي الاسلامي ـ وهو ما عبر عنه حمدي بالقول: «ان الجسم الجيوسياسي في المنطقة الشمالية المشار اليها اعلاه، وسأطلق عليها اختصاراً.. (محور دنقلا ـ سنار + كردفان) اكثر تجانساً، وهو يحمل فكرة السودان العربي الاسلامي بصورة عملية من الممالك الاسلامية القديمة قبل مئات السنين.. ولهذا يسهل تشكيل تحالف سياسي عربي اسلامي يستوعبه. وهو أيضاً الجزء الذي حمل السودان منذ العهد التركي/ الاستعماري/ الاستقلال، وظل يصرف عليه، حتى في غير وجود البترول، ولهذا فإنه حتى اذا انفصل عنه الآخرون، ان لم يكن سياسياً، فاقتصادياً عن طريق سحب موارد كبيرة منه، لديه امكانيات الاستمرار كدولة فاعلة.
    * أي أن حمدي لا يرى في أهل السودان من هم جديرون بتقديم الخدمات اليهم، غير الذين يعيشون في محور دنقلا ـ سنار + كردفان، لانهم تاريخياً ينتمون للسودان العربي الاسلامي، بالاضافة الى المبررات التي ساقها في مقدمة ورقته التي تجعل استقطاب اصواتهم الانتخابية في متناول يد الانقاذ.
    * وللأسف الشديد، فإن الذين يعيشون في هذا المحور.. حسب وجهة نظر حمدي ـ لا يعنون للانقاذ وللمؤتمر الوطني، سوى أصوات انتخابية يسهل استقطابها لصالح المؤتمر الوطني، لأسباب تاريخية ولوجستية ـ ولهذا فإنهم جديرون بتقديم الخدمات اليهم، لا أكثر ولا أقل.
    * وحسب ما جاء في ورقة حمدي.. «فإنه يترتب على هذا ضرورة تطوير موارد السودان الشمالي التقليدية بصورة دراماتيكية وسريعة جداً لمقابلة تطلعات أهله، اذا اردنا أن نكسب أهل هذا المحور لمشروعنا السياسي».
    * لاحظوا الشرط الذي وضعه حمدي لتقديم الخدمات.. «اذا اردنا ان نكسب أهل هذا المحور لمشروعنا السياسي»!!
    * ماذا يمكن أن نسمي هذه الورقة وهذه الافكار الانتهازية والعنصرية البغيضة.. غير أن نطلق عليها اسم «حمدي قيت»؟! وهي أقل ما يمكن توصف به، مثلها مثل ووترقيت وكونترا قيت وايران قيت وغيرها من الفضائح التي دخلت التاريخ من أسوأ أبوابه.
    * غداً بإذن الله يتصل الحديث.
    انتظروني.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 03:33 PM

محمد حسن العمدة

تاريخ التسجيل: 31-03-2004
مجموع المشاركات: 14078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    Quote: فالبعض من فرط حماسه في خدمة الجلابة يعرض خدماته و بدون لبدة . و منذ خروج الأنجليز تطل علينا تشكيلات الحكومة و المهمشون كالعادة توكل اليهم وظائف المرض و الجهل و الحيوانات و العطالة و الحوامة . و أمثال محمد حامد جمعة يهللون و يكبرون للسيد الحاكم ( أولاد البحر ). مصيبة من أدمن الفتات يصعب فطامه منه . يمكنك أقتلاع الذليل من قبضة المذل .... لكنك لا تستطيع أقتلاع الذلة من الذليل الذي أدمن الذلة و تعود عليها.


    رمضان كريم وكل سنة وانت طيب وتصوم وتفطر علي خير ونسال الله في هذا الشهر الكريم ان ينزع عنك هذه العنصرية البغيضة

    ما يفعله عبد الرحيم حمدي الان وزبانية الجبهة الاسلاموية لم تره انت ولم تشعر به الا بعد انفجار الاوضاع بدارفور اسال اولاد البحر كما اسميتهم عن ما فعله جنجويد الجبهة الاسلاموية فيهم من العام 89 وحتى الان . ولكن كثيرون لم يرو ذلك الا بعد انقسام رمضان الشهير وبعده بداتم فقط في استشعار خطر الجبهة الاسلاموية ورايتم راي العين -وفي انفسكم - ما كنتم تفعلونه في الاخير واذكر هنا مقولة لمحمد الامين خليفة بانهم لم يكونوا بعلموا بما يدور في بيوت الاشباح !!!!
    ولا تخبرني كعادتك عن تحالف حزبي مع الشعبي فاني ساعي بكل ما اوتيت من قوة لفضه لانه تحالف غريب وتم بشكل اغرب فلا تعيد علي فرمالتك .
    تبا للجبهجية سواء اكانو من الغرب ام الشرق ام الشمال ام الجنوب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 03:45 PM

فتحي الصديق
<aفتحي الصديق
تاريخ التسجيل: 17-06-2003
مجموع المشاركات: 6024

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    00000وهذا يعني باختصار أن توزيع الثروة في الفترة القادمة سيكون أساسه ولاء أهل المنطقة للحزب....
    ما أضيق النظرة وما أوسع الأحلام والألام000
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 09:26 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: فتحي الصديق)


    الأخ العزيز شدو
    لك التحية و الأحترام
    Quote: اما عن السرقة المنظمة التى يمارسها عبد الرحيم عبر سوق الاوراق المالية فحدث ولا حرج

    لم يكتفي عبدالرحيم حمدي بتدمير الاقتصاد السوداني و سوق الأوراق المالية ... الآن مقدم علي تدمير السودان . هذا الحمدي هو سلاح الدمار الشامل الذي يمتلكه المؤتمر الوطني .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 10:01 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    عزيزي الأخ شارلس دينق
    لك التحية و الأحترام
    Quote:

    The political organization he has been talking on its behalf believes in exactly what Hamdi said.
    The Sudan will be divided; I have no doubt about that whether we believe Hamdi phenonmena can be fought successfully or not. A lot of blame has been heeped on the so-called Southern separatists. This what makes them separatists. Because there is no humanbeing, with self-respect, who can endure this nonesense. This is precisely what drive people toward separatism

    نعم ..... المسألة تعدت القول الي الفعل الحقيقي . بينما نحن نتحدث هنا و نلغو .. فأن مضخات البترول الآن تعمل ليل نهار تضخ مليارات الدولارات في حساباتهم و ستذهب كلها الي محور دنقلا مروي شندي ... و من يجادلني فليشر لي الآن أين تقع المشاريع التنموية التي تزخر بالحركة ليل نهار و كانهم في سباق مع الزمن ؟ هل هي مشاريع أمداد الابيض بماء الشرب ؟ هل هي مشاريع تعلية خزانات الروصيرص و سنار لزيادة الرقعة المروية و مضاعفة الطاقة الكهربائية لكهربة الانقسنا و كردفان و الشرق ؟ هل هي مشاريع تحسين النسل لثروات كردفان و دارفور الحيوانية و مضاعفة انتاجها ؟ أم مشاريع مضاعفة أنتاج المحاصيل النقدية بدارفور و كردفان للتنويع في مصادر الدخل القومي ؟ أم مشاريع مسكن شعبية و بني تحتية في قري و مدن الجنوب لأستيعاب ملايين العائدين لينشئوا مجتمات منتجة؟ ما في داعي للحديث عن دارفور The killing fields .
    الجهة الوحيدة التي تصب فيها كل عرق و مجهود السودان هي الشمالية .. من مشاريع سدود ضخمة الي مجمعات صناعية كبري الي مصانع أسمنت و مواد بناء .... الغرض هو جعلها ماليزيا السودان و أفريقيا و الشرق الاوسط . جميل مافي مشكلة لو ده كلو بمالكم و عرقكم ... لكن ليس علي حساب موارد المهمشين . لأن مهاتير محمد بدأ بتوحيد و انصاف أنسان ماليزيا أولا ... و بعدها أستطاع أن يفجر طاقته و يوجهها توجيها عادلا بلا أنانية أو تفضيل أو عنصرية . اليوم تتحدث عن الصيني كصيني . و الياباني كياباني ... لا تفرق بينهم . بالطبع داخل مجتمعاتهم يتفردون بالأستقلالية و التميز . لكن اليوم العالم كله يعرف أن السودان شمال و جنوب . في غربه حرب و في شرقه حرب . هنا يجب أن يكون الأستثمار . أن نحول أختلافنا لعامل تجاذب و أنصهار بدلا من هذا الأقتتال .. حتي من أجل وزارة طاقة .
    Guess who will be the ultimate looser ? .... That who wanted to have it all! x
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2005, 10:10 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    الأخ برهان تاج الدين
    رمضان كريم
    Quote: ,,,
    you should ask yourself twice :
    WHo Has the inferior complex towards the White color ?
    ha .. WHO , ya farda ?
    commmooooon

    هسي كلام عبدالرحيم حمدي ده كلو ما أستفزك لكن مجرد ما الأخ شارلس دينق جاب سيرة الالوان جيت ناطي في حلقو ؟
    أنت عارف يا برهان تاج الدين ... أنت أثبت بالضبط كلام شارلس و عقدة اللون الفيكم .
    هسي أهم عندك تماسك السودان كبلد و لا ... أيش لونك ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 00:34 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    الاخ هشام مدني
    لك التحية و رمضان كريم
    Quote: ماذا يمكن أن نسمي هذه الورقة وهذه الافكار الانتهازية والعنصرية البغيضة.. غير أن نطلق عليها اسم «حمدي قيت»؟! وهي أقل ما يمكن توصف به، مثلها مثل ووترقيت وكونترا قيت وايران قيت وغيرها من الفضائح التي دخلت التاريخ من أسوأ أبوابه.
    * غداً بإذن الله يتصل الحديث.
    انتظروني.

    و نحن في أنتظار المزيد من تعقيبات د. زهير السراج الثرة .

    الأخ ود العمدة
    رمضان كريم و مبروك تاني العرس ( لا تتخذه كساتر و تفتكر أنو يمنحك حصانة ضد سهامنا)
    Quote: ولا تخبرني كعادتك عن تحالف حزبي مع الشعبي فاني ساعي بكل ما اوتيت من قوة لفضه لانه تحالف غريب وتم بشكل اغرب فلا تعيد علي فرمالتك .

    مالك ؟ .... التسويه كريت في القرض تلقاه في جلدها !!!
    شايف ال stereo typing بوجع كيف ؟
    هؤلاء يا ود العمدة ( شلة عبد الرحيم حمدي ) غايتهم السيطرة و النهب . كل شئ عندهم وسيلة .... حتي الدين و الوطن و الاخلاق . هل مصادفة أن ورقته خلت تماما من كلمات مثل ( العدالة الأجتماعية ) .... ( المساواة بين أبناء الوطن الواحد ) .... ( رفع الظلم و الضيم عن كاهل كل السودانيين ) .
    و أنت مازلت مصطك في محطة الترابي .
    أهو الترابي بقطره جاك داخل توش في دائرة المهدي ؟
    و أنت قلت شنو ؟ ... بكل ما اوتيت من قوة ؟
    معليش .. حأعفيك من فرمالتي .



    ء

    (عدل بواسطة Mohamed Suleiman on 14-10-2005, 09:01 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 00:38 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    الأخ فتحي الصديق
    لك التحية
    Quote:
    00000وهذا يعني باختصار أن توزيع الثروة في الفترة القادمة سيكون أساسه ولاء أهل المنطقة للحزب....
    ما أضيق النظرة وما أوسع الأحلام والألام000


    نعم .... ما اضيق النظرة و ما اوسع الاحلام و الآلام .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 02:42 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    الأخوة المتداخلون

    ناقشوا ورقة حمدى " الفعل " و ليس ردود "الأفعال "

    شكراً أخوتى محمد سليمان و شارلس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 03:19 AM

A.Razek Althalib
<aA.Razek Althalib
تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 11818

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: حيدر حماد)

    حيدر حماد..


    ليس دفاعاً عن ورقة حمدي..
    ولكن..
    شايفك...

    جاي تنقز نقز....
    في الجيفة..


    بختك...





    خليك من ورقة حمدي...
    ويني ورقتك أنت..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 03:30 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: A.Razek Althalib)

    Quote: خليك من ورقة حمدي...
    ويني ورقتك أنت..


    رزقة

    خليك من ورقتى

    إنت رأيك شنو فى ورقة حمدى ؟؟؟؟

    Quote: بختك...


    فعلاً أنا شمتان فوقك , بعد الخدمات الجليلة دى كلها

    أدوك كرت أحمر.....

    قرقرقرقرقرقر

    عجبنى و سر بالى يامن لا تقرأون التاريخ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 05:46 AM

charles deng

تاريخ التسجيل: 27-09-2005
مجموع المشاركات: 503

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    Dear Mohammed
    Never mind people like Burhan. They will follow people like Hamdi until they show them the stars under daylight!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 06:53 AM

هشام مدنى

تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 6667

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    الأخ محمد سليمان
    رمضان كريم وتصوم وتفطر على خير
    صــدق د.زهير السراج في وصفه تماما للورقة الفضيحة دى
    Quote: ماذا يمكن أن نسمي هذه الورقة وهذه الافكار الانتهازية والعنصرية البغيضة.. غير أن نطلق عليها اسم «حمدي قيت»؟! وهي أقل ما يمكن توصف به، مثلها مثل ووترقيت وكونترا قيت وايران قيت وغيرها من الفضائح التي دخلت التاريخ من أسوأ أبوابه.

    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 07:00 AM

هشام هباني
<aهشام هباني
تاريخ التسجيل: 31-10-2003
مجموع المشاركات: 47717

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    الثائر محمد سليمان

    كل العام وانتم بخير والوطن بألف خير ودمتم ذخرا وحماة لهذا الوطن السليب ولي قدام.
    اخوك هباني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 01:32 PM

هشام مدنى

تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 6667

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    مناظير
    دولة حمدي..!!

    زهير السراج

    [email protected]


    * أخطر ما في ورقة عبد الرحيم حمدي التي قدمها أمام القطاع الاقتصادي للمؤتمر الوطني في الشهر الماضي، أنها أبانت بوضوح شديد الاستعداد الفكري والنفسي، لرجل له مثل نفوذ وخطورة عبد الرحيم حمدي داخل المؤتمر الوطني، والذين يؤازرونه ويؤيدونه، ومن بينهم أشخاص نافذون داخل الحزب والحكومة، لقبول فكرة تجزئة السودان الى دويلات صغيرة من أجل البقاء في السلطة، وهى ليست فكرة جديدة، وإنما قديمة قدم الانقاذ والذين صنعوها، ورفعوا شعار «فلتُرق كل الدماء» من أجل بقاء الانقاذ، التي يجب أن تسود وتبقى وتحكم وتتحكم الى أن يرث الله الأرض ومن عليها، لدرجة أن انقاذياً مثل أسحاق احمد فضل الله لم يتورع عن إعطاء الانقاذ صفة الألوهية والعياذ بالله، حيث أفتى في حديث لصحيفة «الرأى العام» الغراء بأن الانقاذ هى شريعة الله، ومن يعارضها فقد كفر. فاذا كان اسحق أحمد فضل الله يكفِّر من يعارض الانقاذ، فلا تثريب على حمدي وزبانيته اذا طالبوا باختصار السودان في دولة محورية - أطلق عليها حمدي في ورقته «محور دنقلا - سنار + كردفان». وأرجو ملاحظة أن كردفان نفسها، ليست جزءاً أصيلاً من هذا المحور، اذ فُصلت منه بعلامة زائد «+»، فاذا تيسر أن تكون جزءاً منه كان خيراً وبركة، والا فهى مثل دارفور والشرق والجنوب لا يجب أن تعطي أهمية في استقطاب الاستثمار وتطوير الخدمات، والدليل على ذلك ما جاء في ورقة حمدي بأن «القوة التصويتية التي ستحسم أية انتخابات قادمة هى في الشمال الجغرافي ابتداءً من ولايات الشمال حتى سنار/ الجزيرة/ النيل الأبيض» ولم يرد أى ذكر لكردفان في هذه الجزئية من ورقة حمدي، مما يضعها خارج الدولة الحمدية المحورية الجديدة، الا اذا تيسر ذلك.
    * والملاحظة الثانية الجديرة بالتأمل، أن الورقة الحمدية لم تذكر منطقة حلفا ضمن الدولة المحورية الجديدة، بل جعلت من دنقلا النقطة الحدودية الشمالية لهذه الدولة، فما هو السبب يا ترى؟ هل لذلك علاقة بأفكار لم تنضج بعد حول مصير ومستقبل هذه المنطقة، خاصة اذا أخذنا في الاعتبار مصير مثلث حلايب، والنزاع الذي تشهده المنطقة بين المواطنين والسلطات الحكومية، حول ما رشح من أخبار عن رغبة الحكومة السودانية في التنازل للحكومة المصرية عن مساحات ضخمة من الأراضي داخل الحدود السودانية وتوطين مزارعين مصريين لإقامة مشروعات زراعية عليها.. فأين حلفا وأهل حلفا من دولة عبد الرحيم حمدي المحورية الجديدة؟ ولماذا تُستبعد منطقة مثل حلفا من هذا المحور، إن لم تكن هنالك أفكار تدور في ذهن عبد الرحيم حمدي عنها، من نوع منح الاراضي مجاناً للمستثمرين، واعفائهم من الضرائب، واعطائهم امتيازات كبيرة، فهل ستكون أراضي حلفا هى المحطة القادمة لأفكار ومقترحات وأفعال حمدي ودولته المحورية؟
    وغداً بإذن الله يتصل الحديث..
    انتظروني.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2005, 06:26 PM

برهان تاج الدين
<aبرهان تاج الدين
تاريخ التسجيل: 28-08-2004
مجموع المشاركات: 510

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: هشام مدنى)

    محمد سليمان
    كيفك .. و رمضان كريم
    Quote: أنت أثبت بالضبط كلام شارلس و عقدة اللون الفيكم

    يعنى انا هسة عاجبنى كلام عبد الرحيم حمدى ده و بايدو عشان حلاتو لونو ابيض وانا بمارس فى عقدة اللون

    انت كل ما تخت ليك حاجة نجى جارين و ندين و نشجب .. عسى و لعل ننال منك صك غفران.
    عبد الرحيم حمدى دة واحد من الجماعة ..زيو زى خليل و على الحاج .
    يا دوب كلامو بقى حار على قلبك ؟


    Quote: Dear Mohammed
    Never mind people like Burhan. They will follow people like Hamdi until they show them the stars under daylight!!


    اللهم انى صايم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2005, 00:08 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: برهان تاج الدين)



    الأخ العزيز حيدر حماد
    رمضان كريم
    زي عبد الرازق و محمد جمعة ديل ... هسي راسهم مقطوع .
    ( تتذكر جيش لحد بجنوب لبنان ؟؟
    علي الأقل ديلك الأسرائيليين حفظوا ليهم الجميل في خيانة وطنهم الأم .. فأخدوهم معهم لداخل أسرائيل . أما هؤلاء .... فجزاءهم الشلوت و الطرد من دولة المحور .. )

    عبد الرازق :
    بس قول لي .... أنت بعدين حتمشي وين ؟

    الاخ شارلس دينق
    لك التحية و الاحترام
    Quote: Dear Mohammed
    Never mind people like Burhan. They will follow people like Hamdi until they show them the stars under daylight!!

    They have seen NOTHING yet!!! x

    الأخ العزيز هشام هباني :
    لك التحية و الأحترام
    و .. واصل في فضح فساد العصابة .

    الأخ هشام مدني
    رمضان كريم و شكرا لأيرادك تعقيب د. زهير السراج علي ورقة عبد الرحيم حمدي .. و من خطير ما جاء في تعقيبه عن كردفان:
    Quote: باختصار السودان في دولة محورية - أطلق عليها حمدي في ورقته «محور دنقلا - سنار + كردفان». وأرجو ملاحظة أن كردفان نفسها، ليست جزءاً أصيلاً من هذا المحور، اذ فُصلت منه بعلامة زائد «+»، فاذا تيسر أن تكون جزءاً منه كان خيراً وبركة، والا فهى مثل دارفور والشرق والجنوب لا يجب أن تعطي أهمية في استقطاب الاستثمار وتطوير الخدمات، والدليل على ذلك ما جاء في ورقة حمدي بأن «القوة التصويتية التي ستحسم أية انتخابات قادمة هى في الشمال الجغرافي ابتداءً من ولايات الشمال حتى سنار/ الجزيرة/ النيل الأبيض» ولم يرد أى ذكر لكردفان في هذه الجزئية من ورقة حمدي، مما يضعها خارج الدولة الحمدية المحورية الجديدة، الا اذا تيسر ذلك.

    و عن موقع حلفا من الاعراب :
    Quote: * والملاحظة الثانية الجديرة بالتأمل، أن الورقة الحمدية لم تذكر منطقة حلفا ضمن الدولة المحورية الجديدة، بل جعلت من دنقلا النقطة الحدودية الشمالية لهذه الدولة، فما هو السبب يا ترى؟ هل لذلك علاقة بأفكار لم تنضج بعد حول مصير ومستقبل هذه المنطقة، خاصة اذا أخذنا في الاعتبار مصير مثلث حلايب، والنزاع الذي تشهده المنطقة بين المواطنين والسلطات الحكومية، حول ما رشح من أخبار عن رغبة الحكومة السودانية في التنازل للحكومة المصرية عن مساحات ضخمة من الأراضي داخل الحدود السودانية وتوطين مزارعين مصريين لإقامة مشروعات زراعية عليها.. فأين حلفا وأهل حلفا من دولة عبد الرحيم حمدي المحورية الجديدة؟ ولماذا تُستبعد منطقة مثل حلفا من هذا المحور، إن لم تكن هنالك أفكار تدور في ذهن عبد الرحيم حمدي عنها، من نوع منح الاراضي مجاناً للمستثمرين، واعفائهم من الضرائب، واعطائهم امتيازات كبيرة، فهل ستكون أراضي حلفا هى المحطة القادمة لأفكار ومقترحات وأفعال حمدي ودولته المحورية؟

    و نحن في أنتظار الغد أن شاء الله:
    Quote: وغداً بإذن الله يتصل الحديث..
    انتظروني.


    الأخ برهان تاج الدين
    Quote: عبد الرحيم حمدى دة واحد من الجماعة ..زيو زى خليل و على الحاج .
    يا دوب كلامو بقى حار على قلبك ؟

    لا لا لا ... كلام عبدالرحيم حمدي ده ما جديد بالنسبة لي . الجديد هو في جدية الطرح و سفوره بعد ان كان يجري همسا خلف الجدران . و لا تحاول خلط الأوراق . فعلي الحاج و د. خليل كانوا ككل المهمشين ... شيلتوهم وجه القباحة في مملكتكم .
    بالطبع تقول لي عبد الرحيم حمدي هو لا يمثلكم بل صوت نشاز و ما داري بكلامو .. زي عوض الجاز و زي البشير . و زي نافع علي نافع .. و زي علي عثمان ... ديل كلهم معتوهين ما بيعرفوا بيعملوا في شنو ... لكن كل أقتصاد السودان و موارده يوجهونه في أتجاه واحد فقط ... أتجاه أقليمك يا برهان تاج الدين و بقية الأقاليم ترزح في التخلف و الحرائق .
    ديل أعلنوها صراحة أنهم في سباق مع الزمن .... و في فترة الأربعة سنوات القادمة لابد من نهب بقية أقاليم السودان بشراهة و أغراق الشمالية و الوسط العربي بمليارات الدولارات المسلوبة ليس من موارد تلك الأقاليم المهمشة فحسب بل نصبت الشراك حتي للأموال التي تأتي لأعمار مناطق الجنوب و الغرب و الشرق التي دمروها هم و سفكوا دماء اهلها .
    كالعادة يا برهان ... ناسك مشغولين بالنهب الفعلي لمواردنا لبناء أقاليمكم و تأتي أنت لتلهينا ( و تلخمنا ) بالادانة اللفظية ( و تغمز بطرف عينك للجاز ليدوس علي الجاز و يستعجل ).
    لكن صدقني ... بالرغم من ده كلو ... لو ده بيحلنا منكم ... حلال عليكم ... أهبروا .
    لكن بعدها ... سنفاجئكم ..... لأن مشاريعكم الضخمة و مجمعاتكم الصناعية العملاقة لكي تستمر ( طافية ) في السوق التنافسية العالمية .. ستحتاج الي موارد بشرية و مواد خام و مواد غذائية و مواد أستهلاكية ووووووو ...
    خمن من أين تأتي كل أحتياجاتكم هذه ؟
    حينها ..... حتتعاملوا مع سودان جديد حرررررررررررررررررررر .
    أراد حمدي ضم كردفان و جعلها الحديقة الخلفية لمحوره .
    لكن لأهل كردفان رأي آخر .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2005, 00:26 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    الأخ محمد سليمان

    Quote: ديل أعلنوها صراحة أنهم في سباق مع الزمن .... و في فترة الأربعة سنوات القادمة لابد من نهب بقية أقاليم السودان بشراهة و أغراق الشمالية و الوسط العربي بمليارات الدولارات المسلوبة ليس من موارد تلك الأقاليم المهمشة فحسب بل نصبت الشراك حتي للأموال التي تأتي لأعمار مناطق الجنوب و الغرب و الشرق التي دمروها هم و سفكوا دماء اهلها .



    they are not gonna enjoy it , trust me

    Quote: أراد حمدي ضم كردفان و جعلها الحديقة الخلفية لمحوره


    يريد جنوداً لدولته المثلثية

    Quote: لكن لأهل كردفان رأي آخر


    و هذا ماغاب عنهم , فهم لم يقدموا السبت , و السبت هنا يتمثل فى وظيفة خفير بآبار

    البترول , خفير فقط , تخيل ؟!!! ... دعك من منصب سفير أو وزير .......

    لا يا حمدى بك ألعب غيرها , أهل كردفان أذكى من ذلك

    (عدل بواسطة حيدر حماد on 15-10-2005, 00:44 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2005, 01:05 AM

على بدرى حاج

تاريخ التسجيل: 17-08-2005
مجموع المشاركات: 677

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    مسكين هذا الحمدى...اهل الشمال وبالاخص منطقة دنقلا وما جاورها لن تنخدع ولن تبيع اصواتها..ولن ينسوا ما ذاقوه من اهمال وتهميش طيلة السنوات ال16 العجاف...فقد تركوا للمرض والفقر ينهشان فى اجسادهم...ولو لا همة ابناء المنطقة المغتربين لنفق كل قاطنى تلك المنطقة...دنقلا وما جاورها لا تحتاج الى رشاويكم...فسواعد ابنائها قادرة على رفع الضنك عنهم
    حمدى المسكين يتوهم بان المستثمرين الاجانب ينتظرون اشارة منه للتدافع للسودان باموالهم...لا يا حمدى المستثمر لا يهرع الى دولة تاكل اطرافها الحروب وجنوبها الغنى مرشح للانفصال والدولة كلها، ان بقيت انتم فى السلطة، قابلة للتفتت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2005, 06:27 AM

مهيرة
<aمهيرة
تاريخ التسجيل: 28-04-2002
مجموع المشاركات: 463

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: على بدرى حاج)

    Quote: Quote: السيد حمدي يدعو إلى سودان جديد على طريقته (دنقلا-سنار-كردفان) يمكن للمؤتمر الوطني أن يحكمه ويستمر في حكمه و هو الجزء الذي حمل السودان منذ العهد التركي، على حد قوله. فمن أين أتى هذا العبد الرحيم حمدي؟ (إذا جازت الاستعارة لهذا السؤال الشهير) هذا الشخص الذي يقصقص أطراف الوطن لتلائم قامة حزبه (ولا يهِّمو).


    حمدى بك ، الدفتردار الجديد، حفيد محمد على باشا، لا يريد خيرا للسودان، شماله، وغير

    شماله، السودان بالنسبة له مورد مالى بما تحمل ارضه من خيرات ، والسودانيون،فى عرفه

    ، كما كان فى عقلية محمد على باشا، رجال للاستغلال وتسخيرهم للدفاع عن اطماع الباشوات

    الجدد!!!!!!

    العب غيرها.... يا حمدى ..بك.... واعمل حسابك من احفاد المك نمر أيهاالدفتردار

    الجديد!!!

    ويا أهل السودان الشمالى...كفاية نوم... الدفتردار واصحابه وجنوده المرتزقة على

    أبوابكم.

    وكما ذكرت يا أخى محمد سليمان كلام حمدى عن محور دنقلا-سنار + كردفان ليس بجديد ،بل هو نفس السودان الذى تحكم فيه جده محمد على باشا بالقهر والقوة حتى هزمتهم جنود المهدية بعد أن توحد السودانيون من الشمال والشرق والغرب والجنوب تحت راية الدفاع عن القومية السودانية، بعد أن ادركو ان التشرزم وراء القبلية لن يؤدى الى النصر. عبد الرحيم حمدى الآن يقوم باثارة النعرات القبلية محاولا اغراء قبائل المحور الجديد بالمن والسلوى ليصوتوا له ولمؤتمره الوطنى حتى يقيم التركية الجديدة مستعينا بالمرتزقة من ابناء السودان الحديث ايا كانت قبائلهم . أتمنى أن نتوحد شمالا وشرقا وغربا وجنوبا من أجل هزيمة المؤتمر الوطنى وحكومته الظالمة الآثمة والخلاص من المرتزقة والمستعمرين الجدد ولو كانوا يحملون جوازات سفر سودانية.
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2005, 07:31 AM

manubia
<amanubia
تاريخ التسجيل: 21-04-2002
مجموع المشاركات: 1284

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: مهيرة)

    اجمل ما في هذا البوست هو ان جميع المشاركين ولاول مرة يتفقون مع ثاب البوست محمد سلبمان و يجمعون و يتفقون علي مضمونه (لا لتقسيم السودان)

    UPLIFT UNITY ,CONCENTRATE ON YOUR SEMILARITIES ,AND FORGET YOUR DIFFERENCES.

    SAY NO TO HAMDI, UPROOT HIS IDEAS ,AND STAY COOL

    REGARDS
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2005, 06:35 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: manubia)


    الاخ العزيز حيدر حماد
    لك التحية و الأحترام
    Quote: لا يا حمدى بك ألعب غيرها , أهل كردفان أذكى من ذلك

    نعم ... و أهل السودان اجمعين أذكي من هذه الألاعيب .

    الاخ علي بدري حاج
    لك التحية:
    Quote: حمدى المسكين يتوهم بان المستثمرين الاجانب ينتظرون اشارة منه للتدافع للسودان باموالهم...لا يا حمدى المستثمر لا يهرع الى دولة تاكل اطرافها الحروب وجنوبها الغنى مرشح للانفصال والدولة كلها، ان بقيت انتم فى السلطة، قابلة للتفتت

    الخطورة أن عبدالرحيم حمدي و زمرته قد تخطوا مرحلة التخطيط و دخلوا مرحلة التنفيذ .
    بدءا بوضع أيديهم علي وزارات الطاقة و المالية .

    الأخت مهيرة
    لك التحية .. و صدقت حين كتبتي:
    Quote: عبد الرحيم حمدى الآن يقوم باثارة النعرات القبلية محاولا اغراء قبائل المحور الجديد بالمن والسلوى ليصوتوا له ولمؤتمره الوطنى حتى يقيم التركية الجديدة مستعينا بالمرتزقة من ابناء السودان الحديث ايا كانت قبائلهم . أتمنى أن نتوحد شمالا وشرقا وغربا وجنوبا من أجل هزيمة المؤتمر الوطنى وحكومته الظالمة الآثمة والخلاص من المرتزقة والمستعمرين الجدد ولو كانوا يحملون جوازات سفر سودانية.

    لك التحية مرة أخري .

    الأخ manubia
    لك التحية:
    Quote: اجمل ما في هذا البوست هو ان جميع المشاركين ولاول مرة يتفقون مع ثاب البوست محمد سلبمان و يجمعون و يتفقون علي مضمونه (لا لتقسيم السودان)

    UPLIFT UNITY ,CONCENTRATE ON YOUR SEMILARITIES ,AND FORGET YOUR DIFFERENCES.

    SAY NO TO HAMDI, UPROOT HIS IDEAS ,AND STAY COOL


    أنا أعتقد و برغم وصول الخلافات في السودان لحد سفك الدماء , ألا أنه يمكن جمع السودانيين كلهم في وطن واحد و ذلك بأقامة دولة المؤسسات و العدالة و المساواة .
    لا يمكن أطلاقا أن نتفاءل خيرا و بمستقبل واعد و قد رأينا تكالب الفئة الحاكمة علي وزارات الطاقة و المالية و الدفاع و الداخلية ( أي الأنفراد بالسلطة و الثروة و أستمرار تكريسها في نفس الأيادي ) . فهم لم يتركوا أي خيارات لبقية الأقاليم بعد فضح نواياهم الأستحواذية بتشكيل الحكومة القائمة . و أضافوا ملحا علي جرح غائر بورقة عبد الرحيم حمدي العنصرية الأقصائية هذه .
    ورقة عبد الرحيم حمدي هذه هي وصفة الأنهيار العظيم لدولة السودان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-10-2005, 11:16 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    "الورقة" التي أدهشت البعض وأفزعت آخرين

    عبدالرحيم حمدي: هل أراد الهمس في آذان صــــديقه

    .. فانتقل الكـــلام الى خــارج (الحـــوش)؟!

    قراءة تحليلية بقلم: ضياء الدين بلال

    بداية العاصفة

    الورقة التي قدمها الاستاذ عبدالرحيم حمدي وزير المالية السابق "لدورتين" بمؤتمر الحزب الحاكم بقاعة الصداقة التي كانت تحت عنوان "مستقبل الاستثمار في الفترة الانتقالية" وطرح عبرها بجراءة فائقة تصوراً لا يتوقع أحد أن حمدي لم يكن يدرك خطورته، وما يمكن أن يترتب عليه من ردود أفعال عاصفة، ولكن الرجل الذي تمت تحت إدارته في مستهل التسعينات سياسة تحرير الاقتصاد وما تبعها من جدال واحتجاجات لا تزال تطال سيرة الرجل الى اليوم "قدحاً ومدحاً" في الوقت الذي تقذفه مجموعات باللعنات وتحمله ارتفاع معدلات الفقر، فهو عند آخرين من أولياء الاقتصاد الصالحين ترد اليهم كرامات انتهاء صفوف الخبز والبنزين ونعماء التفاح الامريكي والعنب اللبناني..!!


    --------------------------------------------------------------------------------

    وباختلاف المختلفين حول حمدي وسياسته السابقة وآرائه الحالية، إلا أن ما يجمع عليه، أنه يتمتع بصراحة ووضوح، ومباشرة في عرض معتقداته دون أن يبذل من الجهد الاجتماعي ما يواري بعضاً من رؤاه التي قد لا تسر الكثيرين أو أن يقوم بتقسيطها، وتجزئتها بحيث يتم امتصاصها بهدوء، وبالتالي يكون رد فعلها مجزأ يسهل التعامل معه وتجاوزه بيسر..!!

    لذا مهد عبدالرحيم حمدي لورقته التي وجهت بنقد حاد من عدد من الكتاب والاقتصاديين في مقدمتهم الاستاذ طه النعمان وآخرهم الدكتور صديق أمبدة مهد بالقول:

    ربط التكليف بين الاستثمار والفترة الانتقالية. وهى فترة محددة سياسياً بهدف واضح فى اتفاقية السلام والدستور والأدبيات السياسية الرائجة وهو: جعل الوحدة بين شتى (أو أجزاء) البلاد جاذبة. بمعنى تكثيف النمو الخدمى والانتاجى فى البلاد بصورة تغرى أهله بالحفاظ على إطاره الدستورى لاستمرار الاستفادة من الوحدة فى مزيد من التنمية الاقتصادية "بعد أن تم لهم اخذ نصيب وفير من التنمية السياسية.

    "والتكليف يجيئ من حزب سياسى. وليس من الدولة. ولهذا يفترض أن تراعى الإجابة عليه مصلحة الحزب فى الاستفادة من الاستثمار خلال الفترة الانتقالية ليحقق له مكاسب تضمن استمرار الحزب فى الحكم والاحتفاظ له بقسط وفير من السلطة السياسية.

    وعليه فإن اية استجابة مفيدة لهذا التكليف لابد أن تجيب على ما يلى بكل وضوح وصراحة ودون مواربة حتى لا يضيع جهدنا سدى فى انشائيات جوفاء.. وحتى لا يختلط عمل الحزب مع تكاليف الدولة.

    الأسئلة التى تجيب عليها الورقة وهى لتعميق فكرته وتركيزها طرح حمدي حزمة منها :

    أى نوع من الاستثمار نريد ؟

    ما هو اتجاه الاستثمار الذي نريده : في أي مكان أو أي مواقع من القطر ؟

    ما هى السياسات أو الاجراءات الأخرى التى لابد من تغييرها؟.

    وقبل أن يشرع مقدم الورقة في الإجابة على تساؤلاته وضع فرضيات رآها أساسية.. وهو يمهد لتفجير قنبلة سياسية داوية.. حيث قال:

    الافتراض الأول : أن الاستثمار (وهو تدفق أموال داخلية وخارجية كبيرة لإحداث تغييرات اقتصادية واضحة) هو أكيد سياسة مهمة للغاية. ولهذا يجب أن تطوع له سياسات وآليات أخرى وإلا بطل مفعوله أو تضاءل بصورة تفسد هدفه. وعليه ستتناول الورقة هذه السياسات.

    الافتراض الثانى : إن التدفقات المالية المتوقعة من اتفاقية أوسلو ومن المؤسسات الدولية والأقليمية سوف تأتى متأخرة وستكون أقل بكثير من التوقعات.

    ستحوطها بيروقراطية معروفة عن مؤسسات المانحين.

    سيتجه ما يأتى منها الى مناطق معينة محددة سلفاً بموجب اتفاقية السلام (هى الجنوب الجغرافى بحدوده السياسية المعروفة زائداً جبال النوبة زائداً جنوب النيل الأزرق. وستشرف عليها مفوضيات محددة لضمان توجيه تلك الموارد الى تلك الجهات. ولذا فهى ستكون اساساً خارج يدنا ولن يفيد منها الشمال كثيراً.

    عكس ذلك فإن التدفقات المالية العربية والاسلامية الرسمية وبالذات الخاصة أتت وسوف تأتى على الشمال الجغرافى. ويسهل أن تجذب إليه.. (وربما بتوجيه وحث من الشمال يمكن أن يذهب بعضها إلى مناطق أخرى بعض أطراف الجنوب ودارفور). وعليه فإن المصدر المستهدف فى العملية الاستثمارية من قبلنا يجب أن يكون هذه الاستثمارات.. لما لنا فى الشمال من علاقات شخصية ورسمية مع هؤلاء المستثمرين (الصنادق العربية - المستثمرين العرب والمسلمين - البنك الاسلامى للتنمية ومؤسساته).

    إن الاستثمارات الأخرى الضخمة فى قطاع البترول متجهة الآن بالضرورة للشمال حيث الامتيازات الحديثة (مربعات 8 و 9 و 15 ولاحقاً 10 و 12) رغم أن بعضها لا يمانع فى استثمارات جديدة فى الجنوب (الاستثمار الجديد مربع 5 تملكه شركات فرنسية وأمريكية وكويتية وتنازع فيه الحركة) ولبتروناس نسبة مقدرة فى مربعات 5أ ، 5ب.. فى الجنوب وذلك فى مربعى 3 و 7 وللصينيين أيضاً حصص مقدرة فى بعض المربعات. أما معظم خدمات البترول Downstream Operations فسوف تتجه بالضرورة للشمال حيث المربعات الجديدة.

    ان القوة التصويتية التى ستحسم أى انتخابات قادمة (حوالى 25 مليون نسمه على الأقل) هى فى الشمال الجغرافى ابتداءً من ولايات الشمالية حتى سنار/الجزيرة/ النيل الابيض وهى الأكثر تدرباً على الانتخابات والأكثر استجابة للمؤثرات الخارجية.. والأكثر وعياً بحكم التعليم الطاغى فى مناطقهم.. وهى بموجب هذا التعليم والوعى الأكثر طلباً للخدمات والإنتاج وفرص العمل ولهذا فإن التركيز لابد أن يكون هنا بالضرورة ومن حسن الحظ أن هذه المناطق قريبة وسهلة للوصول لأنها جميعاً مربوطة بشوارع أسفلت أو وسائل اتصال جوى. ولهذا فإن إدارة حملات انتخابية سيكون أسهل وأسرع وأوفر.

    الافتراض الثالث : إن الجسم الجيوسياسى فى المنطقة الشمالية المشار إليه أعلاه وسأطلق عليه اختصاراً "محور دنقلا - سنار + كردفان" أكثر تجانساً.. وهو يحمل فكرة السودان العربى / الاسلامى بصورة عملية من الممالك الاسلامية القديمة قبل مئات السنين.. ولهذا يسهل تشكيل تحالف سياسى عربى / اسلامى يستوعبه. وهو ''أيضا'' الجزء الذى حمل السودان منذ العهد التركى/الاستعمارى/الاستقلال.. وظل يصرف عليه.. حتى فى غير وجود البترول ولهذا فإنه حتى إذا انفصل عنه الآخرون "إن لم يكن سياسياً فاقتصادياً عن طريق سحب موارد كبيرة منه" لديه إمكانية الاستمرار كدولة فاعلة يصدق هذا بصورة مختلفة قليلاً حتى إذا ابتعدت دارفور.. رغم إمكانية خلق علاقات اقتصادية أكثر مع دارفور حتى لو انفصلت أو ابتعدت سياسياً.

    الافتراض الرابع : وهو ليس افتراضاً بل أنه واقع حصل فى الجنوب وسوف يحصل فى دارفور وبدرجة أقل فى الشرق وهو:

    انحسار موارد اقتصادية هائلة من المركز الشمالى "محور دنقلا - سنار - كردفان" قد تصل بحسابات اليوم الثابتة الى 65% من موارد الميزانية العامة للدولة.. والى 25% من الناتج القومى الاجمالى للسودان.

    ويترتب على هذا ضرورة تطوير موارد السودان الشمالى التقليدية بصورة دراماتيكية وسريعة جداً لمقابلة تطلعات أهله اذا أردنا أن نكسب اهل هذا المحور لمشروعنا "السياسى".

    الافتراض الخامس: ان أية سياسة واسعة وكبيرة مطلوب تنفيذها بفعالية تحتاج الى ان توكل إلى طاقم من المؤمنين بها للنفاذ بها الى الواقع. والاقتناع بإصدار توصيات سياسية (فى الاطار التنظيمى) ثم التمنى بأن تجد هذه التوصيات طريقها إلى الجانب التنفيذي هو من باب الأمنيات الساذجة فإن أردنا الصدق فى العمل علينا أن نحدث التغييرات الهيكلية.. والانسانية.. والقانونية.. والمالية المطلوبة له.. ولا نعتبر أن ما حدث من تكوين للحكومة الانتقالية الحالية هو آخر المطاف.

    الافترض السادس: ان الوحدة قد لا تتم ولهذا يجب أن نعمل للبديل بجد ومنذ الآن وألا نستسلم لافتراض أن الوحدة "ستصبح" جاذبة بقدرة قادر! إن القوى الاجنبية ذات التأثير الفاعل قد تلجأ لتأجيج نار الانفصال إذا فشلت فى تحويل الوحدة إلى ميكانزم لتفكيك السودان وحكمه على شروط الأقلية غير العربية والاسلامية كما فعلت كل دول الحزام العازل للاسلام جنوب الصحراء (من اثيوبيا إلى السنغال مروراً بنجيريا!).

    انتهي حديث حمدى.

    الاستغناء عن الآخرين

    وما هو مثير في الاطروحة التي قدمها عبدالرحيم حمدي لمؤتمر حزبه الحاكم، أنها اختزلت السودان في مساحة جغرافية محددة لها قابلية الاستغناء عن بقية أجزاء القطر، وتفترض في نفسها مركزية شبه مطلقة قادرة على إدارة أمرها كدولة مستقلة مكتفية بمواردها ومتخففة عن أثقال الآخرين وحددها حمدي دون مواربة بمحور "دنقلا سنار كردفان".. وأشار بوضوح لإمكانية التنازل عن دارفور والجنوب وحتى الشرق وتكوين دولة في غيابهم تقع في مثلث "دنقلا، وسنار، وكردفان"، وبهذه الاطروحة يكون الاستاذ حمدي قد جاء بمتغيرين:

    الأول: أنه اختار الجلوس على يمين كيان السلام العادل الذي في قيادته الباشمهندس الطيب مصطفى، فهذا الكيان يقسم السودان لشمال وجنوب، ويريد فصل الشمال بامتداداته المعروفة عن الجنوب بحدوده المعلومة.. ولكن حمدي يخترق هذا التقسيم بمعالجة مركبة تتجاوز التقسيمات المعترف بها، لتقسيمات جديدة.. فإذا كانت جماعة السلام العادل تعتبر "الدين" المشترك عاملاً أساسياً لتوحيد الشمال في مواجهة الجنوب والعروبة عامل مساعد، فإن حمدي جعل من الدين والعروبة على حد سواء عاملين أساسيين في توحيد المثلث الجديد، دون أن يضع اعتباراً للمجموعات العربية والمسلمة خارج هذا المثلث في دارفور مثلاً والمجموعات المسلمة في الجنوب والنيل الأزرق.. كما ان حمدى لا يضع اعتباراً تقديرياً لعضوية المؤتمر الوطنى من خارج المثلث ( دنقلا ، سنار ، كردفان) والتى تستمع اليه وهو يتحدث عن اقصائها من كيان لا يزال يحمل لافتة الوعاء الجامع.!!!

    المتغير الثاني: إن توصيف حمدي للشمال جاء متوافقاً لحد كبير مع التحديد الذي ورد في منفستو الحركة الشعبية، فقد جاء في الفصل الثامن للمنفستو البند السادس ما يلي: "من المهم في هذه المرحلة أن نتوقف ونعرف المعنى بكلمة الشمال "...." في كل هذا المنفستو والشمال هو المناطق التي تضم مديرية الخرطوم ومديرية النيل الأزرق القديمة، ولا يضم أياً من المناطق الأخرى في شمال السودان دارفور وكردفان وكسلا والشمالية القديمة".. وقد سعت الحركة الشعبية لإقرار هذا التقسيم وفرضه كحقيقة جيوسياسية عبر فكرة تحالف قوى السودان الجديد ضد المثلث الكوكنيالي "الخرطوم - كوستي - سنار".. ومثلث الاستاذ عبدالرحيم حمدي يضم "دنقلا - سنار - كردفان"..!

    إفادة من القبر

    وقد أورد المرحوم محمد أبوالقاسم حاج حمد في كتابه: "السودان.. المأزق التاريخي وآفاق المستقبل" عبر تحليله لنصوص المنفستو أن الحركة تسعى لإنشاء حزام أو طوق دائري حول مركز الوسط السوداني اعتماداً على تجميع كل الأطراف ووفق منهج النضال المسلح..!

    ويبدو أن الحركة الشعبية لم تصادف كثيراً من التوفيق في مسعاها ذلك منذ فشل تجربة لواء السودان الجديد وطرحها لخيار الكونفدرالية، وأصبحت أطروحة السودان الجديد وفق "التحالف الطوقي"، أطروحة عامة لا يصحبها عمل.. ووضح ذلك بصورة سافرة والحركة تجلس على طاولة الإيقاد كحركة جنوبية تسعى لتحقيق مكاسب تفصيلية مباشرة للجنوب، وترجيء حلفاءها التكتيكيين "التجمع الديمقراطي" والاستراتيجيين "قوى السودان الجديد" الى مفاوضات أخرى وعلى موائد أخرى.. وعندما عاد الراحل جون قرنق الى الخرطوم ووجد ذلك الاستقبال الكبير، عادت اليه أشواق السودان الجديد.. ورأي أن ما كان يريد تحقيقه عبر العمل العسكري "التطويقي" متاح له الآن أن يدركه بالعمل السياسي، خاصة وأن حركته قد اخترقت حتى المثلث الذي وضع في المنفستو كهدف عسكري وسياسي "الخرطوم - سنار - كوستي"!!

    التوقيت الخطأ

    تأتي أزمة ورقة عبدالرحيم حمدي.. إضافة للقصور الذي لازم كثيراً من جوانبها، في أنها اختارت "التوقيت غير السليم" ففي الوقت الذي بدأت فيه فكرة السودان الجديد بغياب جون قرنق بكل ما به من كارزما دافعة للفكرة بدأت في الذبول والتراجع وفقدت كثيراً من مقوماتها المعنوية رغم المجهودات التي يقوم بها عبدالعزيز آدم الحلو مسؤول القطاع الشمالي من عقد اندماجات لقوى توصف بأنها من مكونات السودان الجديد في الحركة الشعبية.. إلا أن الأطروحة ظلت تعاني من وضع سريري يقترب بها من القبر، ولكن ورقة عبدالرحيم حمدي ستسهم في مدها بروح العافية، وستساعد الحركة الشعبية في أن توصف الملعب السياسي وفق ما يتناسب مع مصالحها الانتخابية وغير الانتخابية كذلك.. بأن تجعل من سكان مثلث حمدي هدفاً تجتمع على كراهيته كل الأطراف حتى العناصر العربية والمسلمة خارج المثلث..!

    الصحيح في ورقة الاستاذ عبدالرحيم حمدي - مع التعديل - أن الشمال كما هو وارد بالاتفاقية يجب أن يرتب أوضاعه الاقتصادية بصورة لا تجعل انفصال الجنوب أمراً مفاجئاً ومربكاً، على الا يتعارض ذلك مع السعي في جعل الوحدة جاذبة للجنوبيين، فليس من الفطانة السياسية أن تهدي خصومك مزيداً من الحلفاء، وترى في ذلك إنجازاً لك، تستحق عليه صفقة ساخنة وقبلة على الخد الأيمن..!

    فتوصيف الوسط باعتباره مختصراً على الثقافة العربية الاسلامية ومعبراً عنها فقط.. ينتج من الأزمات أكثر مما يقدم من حلول.

    فالوسط كما يرى أبوالقاسم حاج حمد "الوسط السوداني ما بين النيلين هو بحكم موقعه الجغرافي مركز التفاعل للأطراف المتحورة حوله.. فالوسط ليس وسطاً لذاته، ولكنه الوسط الذي حكمت عليه مميزاته الجغرافية أن يكون حاكماً لتفاعل الأطراف" لا كما يرى الاستاذ عبدالرحيم حمدي مقابلاً ومتميزاً عليها، فهو نقطة التفاعل لا مختصر الوجود..!!



    منقول من موقع صحيفة الرأي العام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-10-2005, 00:33 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    مناظير
    الشريك الغائب

    زهير السراج

    [email protected]


    * ورقة الاستاذ عبد الرحيم حمدي التي قدمها أمام القطاع الاقتصادي للمؤتمر الوطني في الشهر الماضي، لا تقتصر على الافكار الانتهازية والعنصرية فقط، مثل النصح بتركيز الخدمات في المرحلة القادمة في المناطق ذات البعد التاريخي الإسلامي العربي، التي يسهل العمل فيها لاستقطاب اصواتها الانتخابية لصالح المؤتمر الوطني في الانتخابات القادمة، وهى المناطق التي أسماها حمدي «محور دنقلا- سنار+ كردفان» أو «السودان المحوري»، وعدم الاهتمام بالمناطق الأخرى مثل دارفور والجنوب والشرق المرشحة للانفصال، أو لوجود أوضاع سياسية فيها تجعل استقطاب أصوات ناخبيها من الصعوبة بمكان.. وبالتالي ليس من الحكمة تبديد الجهود والأموال لتطوير الخدمات فيها.
    * ولكن تحتوى على مقترحات في غاية الخطورة مثل تجاوز حكومة الوحدة الوطنية التي أسماها حمدي بالحكومة الانتقالية، لوضع الافكار التي جاءت في الورقة موضع التنفيذ.
    * ويقول حمدي بالنص في ورقته.. «إن أية سياسة واسعة وكبيرة مطلوب تنفيذها بفعالية، تحتاج الى أن توكل الى طاقم من المؤمنين بها للنفاذ بها الى الواقع. وإن الاقتناع بإصدار توصيات سياسية «في الإطار التنظيمي» ثم التمنى بأن تجد هذه التوصيات طريقها الى الجانب التنفيذي هو من باب الأمنيات الساذجة، فاذا أردنا الصدق في العمل، علينا أن نحدث التغييرات الهيكلية والانسانية والقانونية والمالية المطلوبة لها. ولا نعتبر أن ما حدث من تكوين للحكومة الانتقالية الحالية هو آخر المطاف».
    * أي أن حمدي ينصح ويقترح في تهكم واستفزاز وسخرية، تجاوز الحكومة الانتقالية، والشركاء الذين يقتسمون مع المؤتمر الوطني الحكم، وعلى رأسهم الحركة الشعبية لتحرير السودان، لتطبيق السياسات والافكار التي تحتاج الى أشخاص مؤمنين بها لتنفيذها، والى احداث الكثير من التغييرات بعيداً عن الحكومة الانتقالية التي لا يجب أن تكون آخر المطاف!!
    * وبعبارات أكثر وضوحاً.. فإن السيد حمدي يطالب بإيجاد حكومة موازية لحكومة الوحدة الوطنية، تتكون من عناصر المؤتمر الوطني المخلصة والمؤمنة بالأفكار والسياسات التي جاءت في ورقته، لتنفيذ هذه الافكار والسياسات. ولتذهب حكومة الوحدة الوطنية وأهدافها وبرامجها واتفاقية السلام والدستور الانتقالي، والقوانين المستمدة منهما الى الجحيم من أوسع أبوابه!!
    * وفي حقيقة الأمر، فإن المقترح الذي جاء في ورقة السيد عبد الرحيم حمدي، بتكوين حكومة موازية لحكومة الوحدة الوطنية، أو للحكومة الانتقالية، لتنفيذ الافكار والسياسات المطروحة، قد وجد طريقه الى التنفيذ قبل وقت طويل من تكوين حكومة الوحدة الوطنية، وظهوره كمقترح في ورقة حمدي. وهو ليس الا ترجمة لواقع موجود بالفعل.
    * ولو تذكرون، فإنني ظللت أكتب منذ توقيع اتفاقية السلام عن سياسة «خم الرماد» التي تنتهجها الحكومة، وأحد مكوناتها الأساسية وضع العناصر الأكثر ولاءً وإخلاصاً للانقاذ في المواقع المفصلية للدولة، تحسباً لمستلزمات الاتفاقية التي ستأتي بشريك للحكومة يقاسمها السلطة والثروة والمناصب المهمة، وبالتالي فإن الانقاذ يجب أن تضمن وجود أكثر العناصر إخلاصاً لها على المواقع المهمة في الدولة، لتنفيذ أفكارها وسياساتها بدقة شديدة. وهذه العناصر هى التي تدير شؤون الدولة بالفعل الآن، وتطبق سياسات الانقاذ والمؤتمر الوطني وهي التي أشار اليها حمدي في ورقته!!
    * ولو أمعنا النظر الى ما حولنا.. لاكتشفنا وجود حكومتين، حكومة معلنة، هى حكومة الوحدة الوطنية، التي لا حول لها ولا قوة.. وحكومة سرية تمسك بيديها القويتين كل شئ. وتفعل ما تشاء وقتما تشاء.
    * كل هذا والحركة الشعبية نائمة نوم العوافي، تسهر في المناسبات الاجتماعية طول الليل وتنام طول النهار، ويتندر عليها أهل الانقاذ بالقول «الحركة نائمة.. لعن الله من أيقظها» كدلالة على عجز الحركة وفشلها والغيبوبة التي تعيشها..!!
    وغداً بإذن الله يتصل الحديث.
    انتظروني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-10-2005, 00:36 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    Quote:
    ولو أمعنا النظر الى ما حولنا.. لاكتشفنا وجود حكومتين، حكومة معلنة، هى حكومة الوحدة الوطنية، التي لا حول لها ولا قوة.. وحكومة سرية تمسك بيديها القويتين كل شئ. وتفعل ما تشاء وقتما تشاء.
    * كل هذا والحركة الشعبية نائمة نوم العوافي، تسهر في المناسبات الاجتماعية طول الليل وتنام طول النهار، ويتندر عليها أهل الانقاذ بالقول «الحركة نائمة.. لعن الله من أيقظها» كدلالة على عجز الحركة وفشلها والغيبوبة التي تعيشها..!!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-10-2005, 00:45 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    Quote: ورقة الاستاذ عبد الرحيم حمدي التي قدمها أمام القطاع الاقتصادي للمؤتمر الوطني في الشهر الماضي، لا تقتصر على الافكار الانتهازية والعنصرية فقط، مثل النصح بتركيز الخدمات في المرحلة القادمة في المناطق ذات البعد التاريخي الإسلامي العربي، التي يسهل العمل فيها لاستقطاب اصواتها الانتخابية لصالح المؤتمر الوطني في الانتخابات القادمة، وهى المناطق التي أسماها حمدي «محور دنقلا- سنار+ كردفان» أو «السودان المحوري»، وعدم الاهتمام بالمناطق الأخرى مثل دارفور والجنوب والشرق المرشحة للانفصال، أو لوجود أوضاع سياسية فيها تجعل استقطاب أصوات ناخبيها من الصعوبة بمكان.. وبالتالي ليس من الحكمة تبديد الجهود والأموال لتطوير الخدمات فيها.


    الأخ العزيز محمد سليمان

    ياترى ما رأى الأخوة هاشم نوريت و أبو الريش و باسبار و الأخت إنتصار و آمنة مختار

    فى ذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    و ما رأى الأخ على دقنة عصو البورد الذى إنضم للمؤتمر الوطنى الحاكم ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-10-2005, 02:07 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: حيدر حماد)

    الاخ العزيز حيدر
    لك التحية و الأحترام
    Quote: و ما رأى الأخ على دقنة عصو البورد الذى إنضم للمؤتمر الوطنى الحاكم ؟؟؟

    أذا كان البعض رضوا ان يكونوا مطايا للمؤتمر الوطني
    فبعضهم أقدام له و عجلات .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-10-2005, 10:55 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    THIS SHOULD BE UP ALL THE TIME
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-10-2005, 10:19 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: حيدر حماد)


    مناظير
    أهل الكهف والكيف!

    زهير السراج

    [email protected]


    * ألم أقل لكم إن الحركة الشعبية نائمة «لعن الله من أيقظها»؟.
    * فها هى الحكومة- والحركة صارت جزءاً أصيلاً وأساسياً فيها- ترمي 528 ألفا من أسهمها في سوداتل بتراب الفلوس، وتبيع السهم الواحد بمبلغ 22 دولارا فقط، بخسارة تقدر بحوالي 14 دولاراً في كل سهم، أى بخسارة اجمالية تبلغ حوالي 7 ملايين دولار في الصفقة. إذ أن السعر الحقيقي للسهم في أسواق الأوراق المالية في الخرطوم والبحرين والامارات، لا يقل عن 34 دولاراً، وربما يزيد كثيراً، بعد أن أقدمت سوداتل على إدخال خدمات هاتفية إضافية، ستؤدي بالتأكيد لزيادة الدخل، وزيادة الأرباح السنوية!

    * ولمن باعت الحكومة أسهمها؟!
    * باعتها لشركة الرواد للخدمات المالية، التي يملكها ويرأس مجلس إدارتها السيد عبد الرحيم حمدي المفكر الاقتصادي للإنقاذ، وعراب سياسة التحرير الاقتصادي، والذي تقدم بورقة أمام القطاع الاقتصادي للمؤتمر الوطني قبل حوالي شهر ينصح بأن يكون الإستثمار سريعاً وذا عائد كبير، وأن يكون المستهدف في العملية الاستثمارية لتنمية محور « دنقلا- سنار+ كردفان» ذي البعد التاريخي الاسلامي العربي، هو الاستثمارات العربية والمستثمرون العرب.. «بما لنا في الشمال من علاقات شخصية ورسمية مع هؤلاء المستثمرين: الصناديق العربية، المستثمرون العرب والمسلمون، البنك الاسلامي للتنمية ومؤسساته» حسب رأى حمدي.

    * ولكي يغري حمدي المستثمرين العرب والمسلمين الذين يريد استقطابهم لتنمية المحور الاسلامي العربي، مع الإمعان وسبق الاصرار والترصد في تهميش دارفور والشرق والجنوب وهى المناطق المرشحة للانفصال، أو لوجود أوضاع سياسية لاتناسب المؤتمر الوطني، حسب ورقة حمدي، فإنه يضغط لكي يشتري أسهم سوداتل بأقل من سعرها الحقيقي، ليقدمها لقمة سائغة لأصدقائه المستثمرين العرب والمسلمين، ويبيعها لهم بأقل من أسعار السوق، فيستفيد ويفيد، ويجعلهم يردون له الجميل بالاستثمار في المحور العربي الاسلامي الذي اقترحه في ورقته، وذلك لاستقطاب الأصوات الانتخابية لمواطني هذا المحور لصالح المؤتمر الوطني في الانتخابات القادمة!.

    * وليت نوع الإستثمار الذي اقترحه حمدي، مما ينفع الناس ويبقى في الأرض، ويحقق تنمية حقيقية تستفيد منها الاجيال القادمة، ولكنه اقترح استثمارات عاجلة ذات عائد سريع في مجال الثروة الحيوانية والخضر والفاكهة وبعض المحاصيل النقدية بغرض التصدير. وليس إقامة مشروعات تنموية ضخمة وحقيقية مثل تحسين نسل الثروة الحيوانية وانتاجها. وتحسين وتطوير المراعى وانشاء مصانع الأعلاف والأدوية وتطوير المجتمعات الريفية وانشاء مشروعات الزراعة المختلطة والتصنيع الزراعي. وغيرها، ولكنها مجرد مشروعات سطحية وسريعة بغرض التصدير، كما جاء في ورقة حمدي.

    * أين الحركة الشعبية التي هى شريك أساسي في حكومة الوحدة الوطنية، من هذه الصفقات التي تتم باسمها، وأين هى من الأفكار الإستثمارية التي يقترح حمدي تنفيذها في المحور الإسلامي العربي في «دنقلا- سنار+ كردفان»، مع تجاهل الشرق والغرب والجنوب. لأنها مناطق مرشحة للإنفصال، ولا تستحق أن تهدر فيها الجهود والأموال. * أتمنى لكِ أيتها الحركة الشعبية نوماً هانئاً سعيداً ولا أقلق الله لك مناماً، أيتها النوم مكسال الضحى وعقبال نومة أهل الكهف!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 01:51 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    و جاء صوت داوى من الشرق

    Quote: ورقة حمدي والهروب الجبان !!

    الأستاذ/أبو فاطمة أحمد اونور محمود
    [email protected]

    ورقة عبد الرحيم حمدي التي قدمها للقطاع الاقتصادي للحزب دعت بصورة صريحة بأن تركز خطة الاستثمارات الآنية والمستقبيلة لتنمية ما سماه محور دنقلا سنار زائداً كردفان !! والسبب علي حد زعمه لأن هذا المحور قابل للاستيعاب والتفاعل مع الرسالة العروبية والاسلامية !! ومن ثم يمكن أن يصبح المحور المزعوم سنداً انتخابياً للمؤتمر الوطني في مواجهة المناطق الاخري التي تناصبه العداء السياسي والثقافي والعرقي والتاريخي في كل من الشرق ودارفوروالجنوب وهذا محتوي الورقة صراحة وضمناً وعليه يمكن قراءتها علي ضوء العقلية الانقاذية التي يئست من جدوى طموحاتها الرسالية فظلت تنكمش باستمرار بدءاً من العالمية إلي الاقليمية ثم القطرية والجهوية والعنصرية واخيراً رست بها امواج اليأس عند المحورية الحمدية !! وحتي هذا المحور نراهن علي انه سوف يبرز منه مالا يسعدهم من انتفاضات فكرية وثقافية لينزوي منظرو المؤتمر كل على ذاته !! فالورقة أقرت وإعترفت صراحة بوهم الانقاذ الزاعم للبراءة القومية وانها جاءت لتنقذ البلاد من التفكك والتشظي الجهوي فاذا بها أخيراً وبعد ستة عشر عاماً أقرت بانها لايمكن ان تمثل كل السودان وانما تقلصت علي هيكلها المحوري المزعوم واعتبرت كل من الجنوب والشرق ودارفور مناطق عاقة عربياً واسلامياً لايرجي منها عشم للمشروع الحضاري !! لذلك لايعول عليها المؤتمر الوطني في ظل منافسة انتخابيه حره وشفافه لان الحزب يعلم انه لم يقدم نموذجاً وطنياً وافضالاً مثالية واخلاقية يمكن حصادها عن طيب خاطر في نهاية الفترة الانتقالية في ظروف ديمقراطية نزيهة !!
    وأكثر من ذلك يدرك الحزب الحاكم أن بينه وبين تلك الاطراف ملفات حمراء لم ينفض منها الغبار ولم يكتمل قصاصها بما فيه الكفاية حتي تشفي صدور قوم مغبونين كما أن تلك الورقة تناقض روح اتفاقية السلام المنقوصة والتي تنص علي تنمية
    المناطق المتأثرة بالحرب في كل من دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق وشرق
    السودان حتي تستوي كتوفها الحضارية مع المركز ، فكيف تأتي ورقة حمدي لتدعوا علي تكرار التهميش التنموي ومضاعفته !؟ ومن ثم فإن الورقة تنسخ ضمناً عملية الوحدة الطوعيه للجنوب والتي تدعوا لجعل الوحدة جاذبة له من خلال التنمية الاسعافية المركزة ، فكيف أذن سيوفق المؤتمر الوطني للقيام بمهمه ترغيب الجنوب وهو مشغول بالرشوة الانتخابيه لتركيز الاستثمارات في المحور الاسلاموعروبي !؟ ونفيد ان مزاعم حمدي تناست ان تدفق الاستثمارات الموعودة نحو البلاد موجهة أصلاً للمناطق المهمشة كمساهمة من المجتمع الدولي لخلق بيئة تنموية متوازنة حفاظاً علي تماسك وحدة السودان ، فكيف بالمؤتمر الوطني يخرق عهده مع المجتمع الدولي بتوجيهه لهذه الاموال الي غير وجهتها المتفق عليها!؟ بحيث تؤدي لخدمة الدعاية الانتخابية للحزب الحاكم ! وكما نتسآل عن حكمة الانقاذ في إكراهها للاطراف المنكوبة بدفعها الي هاوية الانفصال. وذلك بزيادة الفواصل الطبقية والهوة الحضارية بينها وبين المركز المحوري !؟ مع العلم ان هذه الاطراف مازالت ملتهبة بسبب انعدام التنمية والسلطة المتوازنة ! فهذا يعني صب للزيت علي النار المشتعلة ودعوة لتفتيت
    البلاد ليجد المؤتمر الوطني ولايته الفاضلة والخالية من دعاوي التهميش والتمرد علي العروبية والاسلام الانقاذي ! وكما نلاحظ ان الورقة إقتصرت تفعيل الاسلمة الانقاذية علي محور جهوي محدود في معزل عن الشرق ودارفور المسلمتين ! وهذه دعوة تنطوي علي نزعة يهودية! الاسلام برئ منها وذلك من خلال محاولة حصر الدين الحنيف علي اللونية العروبية دون الاصول الزنجية في الشرق والغرب والجنوب ! وهذا في حد ذاته يؤكد الافلاس الفكري للنظام وهروبه الجبان ومحاولة تحوصله في رحم جيناته الاولية ! وكما لانريد لدفوعاتنا هذه أن تظهر الحزب الحاكم وكأنه الوصي الشرعي علي المحور المذكور والذي يستحق كل دواعي التنمية والتحديث ونعتبره ركيزة اصيلة في البنية الوطنية وانما اردنا أن نعري النزعة التامرية بإسم المحور البرئ من مزايدات حمدي السوقية في سبيل غسيل السياسات الحزب السابق والتي تعمل بأنانية فليتمزق رحم أمي بعد خروجي ! ونلاحظ ان الورقة في غمرة سكرتها التخصيصية لم تحترم مشاعر عضوية المؤتمر الوطني من أصول الشرق ودارفور والجنوب والنيل الازرق الذين مازالوا يعملون تحت المظلة القومية ! فماهو مصير هؤلاء فهل سيعطون اللجؤ السياسي في المملكة الفاضلة لمحور حمدي!؟ كنوع من الامساك بالمعروف وفاءاً لهم أم سيسرحون باحسان !!؟ ونلاحظ ايضاً اطروحة عبد الرحيم حمدي اظهرت تأثره بجلافة تخصصه الجاف لانه لم يفصل بين المادي والروحي والانساني وتعامل مع الوطنية والافكار كعوامل وادوات للعرض والطلب والربح والخسارة ! وذلك من خلال رهن تنمية محوره المزعوم بالكسب السياسي للحزب وهذا سلوك يعكس مقدار العشوائية المؤسسية التي يعيشها الحزب الحاكم ! وأخيراً رغم هلامية المحور المزعوم نري أن اضافة كردفان مجافية للواقع السياسي والثقافي لانها أقرب للتهميش منه للمركزية شأنها شأن الاطراف الاخري!!.


    --------------------------------------------------------------------------------


    www.sudanile.com
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 05:16 AM

banadieha
<abanadieha
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 2235

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: حيدر حماد)



    الاستاذ محمد سليمان

    الجراءة في التعامل بلا مسئولية مع الأمور العامة التي تمس مصلحة الوطن والمواطن هي البلية التي ابتلينا بها منذ أن ابتلينا بالإنقاذ والترابيين. وعلى الحادبين على مصلحة هذا الوطن "تفعيل" دورهم بدلا من "التأمل" من بعد وترك الحلبة لكل من نفض ذراعه في الهواء ورفع عقيرته بهتافات مضللة ليتسيدوا المجال! أسف على هذا الإقتضاب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 05:52 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: banadieha)

    Quote: جمهورية المؤتمر الوطني ليمتد(بقلم / احمد الحسكنيت
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    10/17/2005 5:27 م
    جمهورية المؤتمر الوطني ليمتد(بقلم / احمد الحسكنيت / [email protected] )

    كنت قد عزفت عن الكتابة زهاء الشهريين متتالين ، نسبة لبعض المشاغل الخاصة . ولم تكن هنالك مستجدات تغري برغبة التعليق خلال هذه المدة من الأحداث الداخلية أو الأحداث المقاربة لحُمي السودان من أنفلونزا معادية! سواء أن التشاور الثنائي لتكوين حكومة وطنية إنتقالية بين المؤتمر الوطني والحركة الشعبية المفجوعة ، تمخضت دهرا .. فولدت فأراً .. بجينات إنقاذية أحادية مستحوذة ، وبشوارب رفيعة تحسسية للحركة الشعبية ! استشعارا بحتمية الانفصال !؟ ومن الناحية الاخري فان الضغط التحقيقي لمقتل الحريري ! .. أفضى الي إنتحار وزير داخلية النظام السوري .. حين عادت الأحداث لمكأفاة وزير الداخلية السوداني المستقيل أخلاقيا ! الي توزيره وزيرا للدفاع ؟! ولا أدري دفاع عن ماذا .. لان الوطن ما عاد فيه شبر غير محتل !
    أيضا من المفارقات المقاربة أن نزاهة وبراعةالرفس الكروي الرياضي قد تحمل النجم جورج ويا الي سدة الحكم في دولة ليبريا ونحن شعب لانملك براعة في الرفس ليريحنا من هذا العك السياسي الفارغ ! ومن هذا الدواس الذي لم يراوح مكانه ونتجه برهاناتنا الي ابطال الرياضة ! ممتلئة شباكهم بالهزائم والاخفاقات . ولم أفرغ من إستيعاب كل هذه الاحداث، الي أن داهمنا رمضان ، فوجدتها سانحة للعزوف عن كثير مما يقال ومما يكتب .؟
    وبدعوة كريمة ! من الجمهورية الانقاذية الثالثة ؟ علي إثر تسرب ورقة مهندسها الاقتصادي ومنظر الخصخصة السودانية الحديثة ،السيد عبدالرحيم حمدي احمد وزير المالية الاسبق والمستشار المؤتمن للمؤتمر الوطني ، دعوته المسربة للافطار الاستثماري على ما تبقي من عوامل تشكل وحدة السودان ، قبل أن ينفرط عقده كدويلات القوقازوتكوينات يوغسلافيا الغابرة .
    فرأينا العزوف عن الرد والتداول حول الورقة صوما في غير محله ، وتجاهل مصيبة عن خبث ولؤم مستتر يطل برأسه بين الفينة والاخري من رموز هي مفاصل ( جمهورية المؤتمر الوطني ليمتد..) علي قرار جمهورية أفلاطون المثالية .
    وقد سبقني بعض الاخوة الكرام علي دعوة الوزير حمدي ، وجنحت بعض الردود الي مسايرة المثل الشعبي الشايع في السودان .... ( تشوف الفيل وتطعن في ظله ... ) فذهبوا الي قرص الرجل .. وما هو إلا ظل باهت لفيل الانقاذ ! الذي مضي في العربدة يحطم ويقلع كل المؤسسات الوطنية ويستحوذ عليها بدواعي الخصخصة حتي هابه الجميع من أن تخسخسهم الي خس مخلل بالخيار( أو الاختيار ) لسلطة رمضان ..!!!
    والبعض الاخر .. خاصة أبناء الهامش أخذتهم الحمية والغبن الي المضي والافصاح جهاراً نهاراً .. ( بيدي لا بيد عمرو ) بانفصال الغرب . قفزاً على أبسط أبجديات حملة السلاح والوعي السياسي للهامش الذي أضحي خطوطه تتقارب في وجل الي التحرر من هذا الاستحواذ والاستفراد والاستعلاء المقزز .
    ونفر ثالث آثر صمت الجاهلين ، أوتغاضي العارفين بأن الرؤية تفصح عن شجون وتواطؤ متواتر ومتفق عليه من قبل نخب جلابة السلطة من الشمال النيلي ، حتى لا تطال سهام ظننا الشمال الجغرافي بتنوعه الثقافي والعرقي وتباينه الجيو سياسي .

    بدءً أشير أن الورقة التي بين يدي ليست مؤرخة ، ولكنها نشرت في المواقع الالكترونية ( سودانيز أون لاين ) تحت عنوان ( مستقبل الاستثمار في الفترة الانتقالية ) في مؤتمر للحزب الحاكم بقاعة الصداقة دون ذكر التاريخ .وهكذا نفترض وجود أوراق أخرى ... وما خفي كان أعظم .
    من صياغة الورقة تبدو أنها إعداد لبرنامج معتمد بتكليف من حزب المؤتمر الوطني ، وهذا يدفعنا عن البحث والكشف عن باقي برامج المؤتمر الوطني وخاصة الامنية منها والخاصة بوزارتي الدفاع والداخلية ، ووزارات السيادة . ومسألة المواطنة والهوية .

    ( 1 ) في مقدمة منهج المعالجة بالنسبة للورقة نستشف خلاصتين وهما :

    1/ أن التنمية السياسية تعني إستحواذ المؤتمر الوطني علي السلطة وفق ( نيفاشا ) والعمل من خلال هذه المحاصصة والمعادلة للسيطرة علي الوزارات السيادية وخاصة التي تتحكم في الاموال والثروة لتقوية نفوذها وبرامجها الي آمد بعيد قد يقترب الي قرن من الزمان ... أي هذا الجيل الانقاذي وجيل المؤتمرجية القادم .
    2/ تقديم العمل الحزبي على التكليف الدستوري من قبل الدولة ، وهذا يعني الحنث باليمين الدستوري ! والبر بالقسم الحزبي .... أي بمعني أوضح أن الحزب تعني الدولة والمواطنة ؟! والدولة الوحدوية لاتساوى شيئا مقابل بقاء حزب المؤتمرجية في السلطة .
    (2 )وفي قراءة الفرضيات الاساسية نخلص الي :

    أ/ يأس الحزب الحاكم من السيطرة والتحكم في التدفقات المالية القادمة من منبر ( أوسلو ) أي من الدول الغربية المانحة وإستسلامها ضمنيا بالسماح للمفوضيات التي تتحكم فيها المصالح الغربية بلعب دور رئيسي في توجيه التنمية الاقتصادية والسياسية والبشرية في مناطق ( الجنوب الجغرافي بحدوده السياسية المعروفة ، زائد جبال النوبة ، زائد جنوب النيل الازرق .
    ب/ الاتجاه الخبيث بنية مبيتة للتحكم في التدفقات المالية القادمة من الدول العربية والاسلامية لصالح الشمال النيلي فقط .
    ج/ ربط العلاقات الشخصية والرسمية لنخب الشمال النيلي لتوجيه دفة التنمية لصالحهم ( وهنا يبرز التواطؤ منذ أمد الاستقلال في استنزاف ثروات الوطن وإستغلال القومية لصالح جهة جغرافية بعينها ، وهكذا يبرر سرعة إنجاز طريق الانقاذ الشمالي ، وسد مروي والمطارات والمرافق الخدمية الاخري من مشاريع قمح .. وكلها مشاريع عديمة الفعالية الاقتصادية قياسا بحوجة بعض مناطق السودان والفائدة الاقتصادية والتنموية المرجوة منها لو إتجهت هذه الاستثمارات اليها حسب الاولوية والحاجة الوطنية ... وهنا يتم الافصاح وبسفور صارخ عن روح العنصرية والجهوية الذي كان يتم لفها بعباءة القومي .. والوطني بشكل فاضح .
    ج/ التركيز علي القوة التصويتية ... أي بمعنى أشمل العمل لشراء صوت الناخب من الأن بتوفير الخدمات وزيادة تخلف الهامش التنموي . وهذا الجزئية تمهيد للصراع السياسي الشمالي الشمالي وفق صيرورة الاحداث بافتراضية إنفصال الجنوب وتعنت الغرب والشرق.
    د/ دارفور عبارة عن مستوعب أقتصادي وخط ناقل للاقتصاد تجاه الشمال أو العكس حتى في حال تأزم الامور والمنادة بالانفصال السياسي أو الاقتصادي ... أي أنه غير كامل النمو .. من حيث الوعي السياسي وتحمل مسؤلايات السلطة .. ولابد من رعاية الجلابة له وتسيير أمره وهنا لابد أن نلحظ الدور المنوط للشريف احمد بدر وزير الاستثمار ومجذوب الخليفة في توجيه دفة الاحداث والمفاوضات في ملف دارفور ! .
    ط / إتفاقية الجنوب أبانت أن الشمال النيلي او المركز كانت تسرق وبخبث فائق ما نسبته65%100 من إستحقاقات أهل الهامش في التنمية والتعليم والصحة لصالح قلة في الشمال غير منتجة من حيث الموارد الزراعية أو الطبيعية داخل الارض . وهنا يبرز قضية بعض المحليات في دارفور والجنوب تم الحاقها قصرا بالشمال النيلي .

    خطورة الورقة أنهاتضع وحدة السودان ومستقبله السياسي رهناً بمصالح المؤتمر الوطني وبقائه في السلطة.
    * * نظرة المؤتمر الوطني ورغبته الجامحة لتكوين دولة ( جمهورية المؤتمر الوطني ليمتد)
    رهن ثروات الوطن الاستثمارية والمالية والتي في باطن الارض تحت تصرف وارادة وتوجيهات وتوجهات حزبيةضيقة .

    * * توجيه الموارد المالية العربية والاسلامية المتدفقة للاستثمار، للتاثير في الهوية والعرق والادلجة السياسية.

    ** القناعة المطلقة من قبل حزب المؤتمر الوطني بان الجنوب سوف ينفصل ، وايضا انقسامات قد تشمل الشرق والغرب والعمل الجاد لتكوين دولة ذات ايدلوجية قابضة وفرز عرقي بغيض.

    وبين السطور ونهاياتها الدراماتيكيةنتوقف على منعطفات تستوجب النقاش والدراسة الهادفة :

    1!الفساد الاخلاقي والسياسي الناتجة عن رغبة المؤتمر الوطني باستثمار الحاجة و الفاقة في شراء اصوات الناخبين ( مساكن شعبية والافراج عن بعض السلع ودعم بعض المرافق الخدمية العامة ، مع الابقاء على الخصوصية والتميز لطغمة الحزب الحاكم في الاستحواذ والاستمتاع بمقدرات الوطن .

    2/ مآلات الاستحقاقات التاريخية والنهب المنظم من قبل نخب السلطة لثروات الهامش منذ الاستقلال .

    3/ العلائق المائية .. وعلاقات الجوار المهددة لدولة النخبة المرتقبة ؟

    4/ الموقف من التجاوزات الادارية التي ضمت أطراف الاقاليم المرشحة بالانفصال السياسي أو الاقتصادي ،أو كليهما نسبة لموقعها الاستراتيجي أو ثرواتها .

    5/ العلاقات العربية والاسلامية مع شعوب القارة الافريقية علي ضوء الخطاب الايدلوجي الصارخ لتكوين هكذا دولة عرقية بدعم صناديق الاستثمار العربية والاسلامية . ؟
    6/ الموقف والتوجه المصري من نشؤ دولة وفق هذه المفاهيم .؟

    خلوصاً الورقة رجحت إنفصال الجنوب، ودارفور بنسب من الاحتمال المتفاوات , وهنالك تأرجح في معطيات شرق السودان ،واحتواء وبسط ممكنان علي كردفان وجنوب النيل الازرق .

    همس الوداع

    أقترن لفظ الشيخ في أذهان العوام من أهل السودان بعلماء الدين والطرق الصوفية ، قبل أن يجنح السيد الصادق المهدي بالصاق الامامة بالافندية ! وزعماء السياسة ! فخلع المرغنية لفظ مولانا وهي كلمة مرادفة للامامة والمشيخةفي القاموس السياسي الديني علي زعيمهم المرغني. وفي ادبيات الحركة الاسلاميةخلع الدكتور الترابي عباءة الدكتورة ! ليمضي شيخاً انقاذيا ومنظراً .
    بعد تباين الخط الاسلامي السياسي وأختلافهم ... رأيتهم يجتهدون إعلاميا بالحاق المشيخة بالاستاذ والنائب الثاني ( علي عثمان طه ) وهذا باصرار احمد البلال الطيب في برنامجه في الواجهة ؟! وبقدر ما أحاول فهم هذه المعضلة مع إطلاق صراح الشيخ الترابي أجدها وأسعة شوية !! إلا اذا حاولنا فهمها وفق ( مملكة المؤتمر الوطني المتحدة ) علي غرار مشيخات وممالك العالم العربي والاسلامي .وفي في هذه الحالة يصح إطلاقها على كل مؤتمرجي فهلل مكواش !!!


    احمد الحسكنيت الرياض 17/10/2005م


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 09:00 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: حيدر حماد)



    الاخ العزيز حيدر حماد
    لك التحية و الاحترام
    شكرا لهذه الأضافات الثرة و التي تساعد في توضيح الصورة لكل الناس لأن هذه الورقة هي أخطر خطة في تفتيت السودان .
    أكبر عدو للسودان هو لامبالاة الجمهور عامة و النخب المثقفة علي وجه الخصوص . لأن الذي يتفاعل فأنه يمكن تغيير أفكاره عندما يعثر علي الحقيقة . و لكن من هو أو هي غير مبالي/ة مشارك و بصورة مباشرة في تفرعن الظلمة و الأنتهاء بالأمة الي الهاوية .

    الأستاذ بناديها
    لك التحية و الأحترام
    Quote: الجراءة في التعامل بلا مسئولية مع الأمور العامة التي تمس مصلحة الوطن والمواطن هي البلية التي ابتلينا بها منذ أن ابتلينا بالإنقاذ والترابيين. وعلى الحادبين على مصلحة هذا الوطن "تفعيل" دورهم بدلا من "التأمل" من بعد وترك الحلبة لكل من نفض ذراعه في الهواء ورفع عقيرته بهتافات مضللة ليتسيدوا المجال! أسف على هذا الإقتضاب.

    أتفق معك تماما .... فما نواجهه هي مسؤولية الجميع . هذه الجرأة التي أسفر عنها عبد الرحيم حمدي أستمدها من غياب من بأستطاعته أن يقول لهم لا ... لكنه آثر الصمت و الأنزواء . و هناك من ينظر الي الأمر بمنظار ضيق و أناني ... أي ربما هناك توافقا في المصالح .




    ء

    (عدل بواسطة Mohamed Suleiman on 18-10-2005, 09:03 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 09:08 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    و هذا رد من دكتور زهير السراج ( منقول من موقع جريدة الصحافة ) علي تبريرات السيد عثمان ميرغني الصحفي بجريدة الرأي العام لما جاء بورقة عبدالرحيم حمدي:
    Quote:
    مناظير
    القرد في عين أُمو!!

    زهير السراج

    [email protected]


    * حاول الباشمهندس عثمان ميرغني، ان يجمّل الصورة القبيحة لورقة عبدالرحيم حمدي بأن يصبغ عليها الصفة العلمية ، وينأى بها عن التفكير العنصري الجهوي الحزبي الضيق، بالقول إنها خرجت بثلاث توصيات ، لا يمكن لعاقل ان يعترض عليها وهي :
    1/ تخفيض الجمارك والرسوم الحكومية على مواد البناء من اسمنت وسيخ وزنك وخشب بنسبة 75%.
    2/ اعطاء اهمية قصوى لتشغيل الخريجين.
    3/ مراجعة قانون الاستثمار ومنح الارض مجانا، مع تقليل الاحكام التقديرية التي تسمح للمزاج ان يتحكم في منح الامتيازات للمستثمرين.
    * ويتساءل صديقنا عثمان قائلا: (فاذا افرزت الورقة هذه التوصيات التي لن تجد عدوًا لها، فأين المشكلة التي ارهقت صديقي زهير السراج في حملته المتواصلة عليها)؟!
    *ويضيف الاخ عثمان قائلا: (الحملة الصحفية تركز على عبارات ظهرت في الورقة تتحدث عن مركز تنمية (FOCAL
    POINT)، اشار اليه السيد حمدي في
    الخارطة بمحور دنقلا - سنار + كردفان.. واوضح الامر في انحاء متفرقة من الورقة بأن الحرب وانعدام الاستقرار السياسي في دارفور والشرق، يجعل التركيز عليهما امراً غير عملي خلال السنوات الست القادمة.. وهنا علة الامر الذي اودى باللائمين الى تحليلات خاطئة.. فالورقة اصلا تتحدث عن الاستثمار في السنوات الانتقالية فقط.. وهي فترة قطعنا منها عدة اشهر، وعندما يصبح ممكنا تنفيذ التوصيات، سيكون عام كامل ولّى منها... وعليه فالورقة تعالج وبشروط عملية مباشرة فترة زمنية ضيقة جدا... من العسير افتراض ان آثار الحرب تجاوزتها )!
    *ويختتم الاخ عثمان حديثه بالقول إن تبديلا سكانيا كبيرا قد حل في ولايات الشمال التي تغيرت طبيعتها السكانية، وصار معظم الذين يسكنونها هم ابناء الجنوب، وذلك في محاولة لنفي صفة العنصرية والجهوية عن ورقة حمدي التي طالبت بتركيز التنمية والخدمات في محور دنقلا - سنار + كردفان، ذي البعد التاريخي الديني الاسلامي حسبما جاء في الورقة. !!
    * غير ان الاخ عثمان ، ربما يكون قد نسي او تناسى المقدمة الطويلة للورقة عن الميزات التي يتمتع بها (محور دنقلا - سنار +كردفان)، وخلفيته التاريخية العربية الاسلامية، التي تؤهله ليكون مركز التنمية الذي تُوجه اليه التدفقات الاستثمارية للمستثمرين العرب والمسلمين ، الذين تربطهم بالشمال علاقات رسمية وشخصية، وتركيز الخدمات فيه من خلال هذه الاستثمارات ، ولا اظنني في حاجة الى اعادة حديثي مرة اخرى عن هذه الميزات التي افاض فيها حمدي بوضوح وجرأة، والتي تضع ورقته في مرتبة اعلى كثيرا في قائمة التصنيفات العنصرية والفاشية، والانتهازية ، ويجب الا ننسى ان حمدي قد ربط بشكل مباشر وواضح بين الاستثمارات و تقديم الخدمات والانتخابات كأبلغ دليل على انتهازية حمدي !
    * الامر الثاني، ان الورقة قائمة اساسا على فكرة تنمية المحور الذي تحدث عنه حمدي، وبالتالي، فإن التوصيات التي يمنحها عثمان (حكم البراءة)، لا يمكن ان تُقرأ بمعزل عن الهدف الاساسي للورقة !
    * وعليه فان محاولة اضفاء صفة العلمية والموضوعية علي ورقة حمدي ليس الا محاولة فاشلة لتجميل الصورة العنصرية القبيحة لورقة حمدي من باب المثل الشعبي (القرد في عين امو غزال)
    .

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 10:12 AM

محمدين محمد اسحق
<aمحمدين محمد اسحق
تاريخ التسجيل: 12-04-2005
مجموع المشاركات: 9983

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    أخي محمد سليمان لك التحية والتقدير ..

    العقلية التي يفكر بها عبد الرحيم حمدي تبين علي باشويته ..وتبين أن الفكر الاستعماري التركي- المصري لا زال مسيطرأ وبشدة علي النخب التي قادت وتقود البلاد ..هذه الدراسات التي خرج بها الرجل لم تكن وليدة اليوم او الساعة او هي مجرد تجليات لحظية او هي أدغاث احلام ..فالفكرة هذه واضح أنه هو شخصيأ قد أدار بها وزارة المالية وقت آن كان وزيرأ عليها ..والواضح كذلك أن الدعوة الأن قد تحولت لتصبح علنية بعد أن كانت سرية ..
    وفي الامر رسائل لجهات كثيرة .. فالرجل ليس درويشأ او مخبولأ انما هو خبير علي مستوي دولي و رجل دولة ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 10:56 AM

عبدالماجد فرح يوسف
<aعبدالماجد فرح يوسف
تاريخ التسجيل: 06-05-2004
مجموع المشاركات: 1178

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: محمدين محمد اسحق)

    الأخ محمد سليمان
    سلام ياود دارفور
    ناس فريق الإنقاذ ديل كورتهم صرجت
    وحمدي عامل زي الشافع البلل فراشه ويقضي ليله محاولا جمع جسمه في الركن الجاف من السرير

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2005, 11:39 AM

Balla Musa
<aBalla Musa
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 15238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: محمدين محمد اسحق)

    الأخ محمد سليمان وضيوفه الكرام

    منذ أن إطلعت على هذه الورقة قفز لذهنى سؤال واحد وهو:
    هل هى ورقة عبد الرحيم حمدى?
    عندما قرأت تعليقات الدكتور صديق أمبدة والصحفيين الآخرين والتى تركزت على نقد الورقة والميل على أنها تخص عبد الرحيم حمدى وحده أحسست بالإطمئنان وقلت قدر أخف من قدر. والقدر الآخر هو أن يكون حمدى هو ضمير المؤتمر الوطنى وأن يكون المؤتمر الوطنى هو لسان حال قبيلة مؤتمر الخريجين العتيقة والتى لازالت تحكم السودان بعقلية أنا أولا ثم جهتى ثم حزبى ثم...............ثم السودان وفى مكان هذه النقاط يمكن أن تضع أولياء النعمة فى العالم الإسلامى والعربى وأوربا وأمريكا.
    أهم نقطتين فى هذه المذكرة تركيزها على الحزب ومكاسب الحزب. وهذا الإتجاه فى التفكير والذى جاء على لسان حمدى هو تفكير حزب المؤتمر بعد أن درس كل الخيارات وبعدها إنطلق لنيفاشا بهمة حيرت كل المراقبين لتنفيذ إتفاق نيفاشا والقفز بعدها نحو الإنفصال. وماحدث من تقسيم السلطة وتوزيع الوزارات أخيرا كان ممارسة عملية لهذا الإتجاه .
    الملاحظ فى مثلث حمدى دنقلا-سنار- كردفان يلاحظ أنه قال كردفان ولم يقل الأبيض مثلا. ولذا رسم خط من دنقلا يحوى كل كردفان ثم خط من سنار كذلك يحوى كل كردفان ثم خط يمتد من سنار لدنقلا ليستبعد المناطق التى تقع خارج هذا المثلث فى الغرب والشرق والجنوب.
    مسألة الجنوب قد حسمها المؤتمر الوطنى لاتجاه الإنفصال على الأقل من جانبه. ولكن الإشارة الخطيرة فى هذه الورقة والتى يريد إرسالها أهل المؤتمر للقبائل والعرقيات المختلفة مع طرح الحركات المسلحة أن يحسموا أمرهم فى الشرق ودارفور وإلا سيكون أمرهم فى المستقبل بيد هذه الحركات فانظر ماذا سيكون الحال عند بث رسالة خبيثة وملغومة كهذه??
    بالنسبة للمؤتمر إن لم يطبق ورقة حمدى بحذافيرها فسوف يطبق روحها. فالمؤتمر جند وجيش ملشياته من مال الشعب السودانى وهى جاهزة لأى خيار عسكرى وأحزاب الشمال تعلم ذلك وسترضخ صاغرة لخيار الإنتخابات وهنا سوف تأتى أهمية كسب الناخب وأيضاء بأموال الشعب السودانى.
    مالذى ساعد المؤتمر الوطنى على هذا التبجح?
    منذ نيفاشا نال الإنقاذيون صفة من بيده السلطة والثروة والمعارضة عليها تقديم طلباتها لدراستها ومناقشتها والتأشير عليهامن الإنقاذيين حسب مايقتضيه الظرف والحال والقوة العسكرية والسياسية للجهة الطالبة.
    وقد إفترعت الحركة ذلك ما جعل بقية المعارضة داخل التجمع وخارجه تقدم طلباتها والإنقاذيون ينظرون فيها ويرمون معظمها فى سلة مهملات التاريخ ويظهرون تكالب المعارضة ولهاثها على السلطة. بل أن الحركة الشعبية نفسها لم تنل من السلطة إلا ماجاد به لإنقاذيون وكأنهم يقولون (ما نحنا أصلنا ماشين بعد ستة سنة).
    والآن المحادثات مع الحركات المسلحة فى دارفور تسير بنفس السيناريو وستنتهى الى ذات النتيجة التى إنتهت إليها الحركة الشعبية مع وضع إعتبار لقوة الحركة الشعبية وثقلها العسكرى والسياسى.
    سوف تكشف الإنقاذ يوميا عن وجهها بلسان حمدى أو غيره مالم تعيد كل القوى المعارضة للإنقاذ حساباتها والمناداة الفورية لمؤتمر دستورى يتم فيه التمثيل جهويا وحزبيا وبداخله يكون الجميع متساوون فى رسم مستقبل السودان المحكوم بدستور ومؤسسات وقوانين وإنهاء حكم الإنقاذ وتكوين حكومة إسعاف قومية تحت حماية الأمم المتحدة وحتى أن تسلم الحكم لحكومة منتخبة بعد فترة كافية لإسعاف السودان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-10-2005, 00:05 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Balla Musa)


    الأخ العزيز محمدين محمد أسحق
    لك التحية و الأحترام
    Quote: ..هذه الدراسات التي خرج بها الرجل لم تكن وليدة اليوم او الساعة او هي مجرد تجليات لحظية او هي أدغاث احلام ..فالفكرة هذه واضح أنه هو شخصيأ قد أدار بها وزارة المالية وقت آن كان وزيرأ عليها ..والواضح كذلك أن الدعوة الأن قد تحولت لتصبح علنية بعد أن كانت سرية ..
    وفي الامر رسائل لجهات كثيرة .. فالرجل ليس درويشأ او مخبولأ انما هو خبير علي مستوي دولي و رجل دولة ...

    و ما خفي أعظم ... و أدهي .



    الأخ العزيز عبدالماجد فرح يوسف
    لك التحية و الأحترام
    Quote: الأخ محمد سليمان
    سلام ياود دارفور
    ناس فريق الإنقاذ ديل كورتهم صرجت
    وحمدي عامل زي الشافع البلل فراشه ويقضي ليله محاولا جمع جسمه في الركن الجاف من السرير

    وينك يا راجل ما ظاهر ؟
    ( طبعا دي مفاجأة بالنسبة ليك ... لكني بعتبرك أنت ... من عندنا ... لأنك عشت بيناتنا .. في أردمتا و قارسلا .... ).
    هو كويس حمدي لقا ليه حتة ناشفة يرسي عليها ... في واحدين بعدين حيبلبلوا هدومهم و هم ... واقفين .

    الاخ Balla Musa
    لك التحية ... و مرحب بعودتك .
    Quote: بالنسبة للمؤتمر إن لم يطبق ورقة حمدى بحذافيرها فسوف يطبق روحها. فالمؤتمر جند وجيش ملشياته من مال الشعب السودانى وهى جاهزة لأى خيار عسكرى وأحزاب الشمال تعلم ذلك وسترضخ صاغرة لخيار الإنتخابات وهنا سوف تأتى أهمية كسب الناخب وأيضاء بأموال الشعب السودانى.
    مالذى ساعد المؤتمر الوطنى على هذا التبجح?
    منذ نيفاشا نال الإنقاذيون صفة من بيده السلطة والثروة والمعارضة عليها تقديم طلباتها لدراستها ومناقشتها والتأشير عليهامن الإنقاذيين حسب مايقتضيه الظرف والحال والقوة العسكرية والسياسية للجهة الطالبة.

    يا بلة ناس المؤتمر الوطني سيطبقوا ورقة حمدي بحذافيرها ( ديل ما بعرفوا مسألة الروح .. لأنهم ببساطة طلعوا روح الشعب السوداني من زمان ) ... هذا هو التكبر بعينه و السفور في الغطرسة . السبب الوحيد الذي يجعلهم يتفضلون "بالحديث" مع التجمع و سادته هي مشكلة دارفور .... لأنهم لا يودون رؤيتهم في الجانب الآخر و لو معنويا . و عمليا ما هي الأضافة التي يمكن أن يضيفها التجمع للمؤتمر الوطني ... أو أي تهديد يمكن أن يمثله التجمع للمؤتمر الوطني ؟ .... في الحالتين .. لا شئ .... لأن التجمع رضي بالحط من قدره عندما تكالب علي وعود مناصب و أهمل الذود عن هموم الشعب السوداني .


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-10-2005, 00:31 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    "ان شاء الله بركة سيدي الحسن يقسموهو ..وكل قرد يطلع شدرتو...... عشان نشوفكم تاني دايرين تنبزو منو؟ "

    سجيمان

    فى قرود ما عندهـا شـدر.. وديمـة تلقاهم طالعين دوم كسلا وتبلدى الغرب وصنوبـر الجنوب ونخيل الشمالية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2005, 02:51 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Abureesh)

    عندما تكتب سارة , على الجميع أن يقرأ

    Quote: عبد الرحيم حمدي وسقوط ورقة التوت التي كانت تواري عورة الانقاذ بقلم:سارة عيسي
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    10/18/2005 7:30 ص

    ذكرتني ورقة حمدي الاقتصادية مقولة شهيرة لسيدنا عمر بن الخطاب حيث قال وهو يصف خلافته (( أن مثلي ومثلكم كمثل رجل يركب سفينة ، فقام من بين ركابها رجل يحمل فأسا وقال أنني أريد أن أخرق مكاني ، فان أمسكوا بيده سلم وسلموا وان تركوه غرق وغرقوا معه في اليم )) ، وهذه المقولة لها الان معني ووقعا خاصا في حياتنا السياسية ، فاما أن نترك حمدي يمزق السودان بأنيابه وأظافره واما أن نقف في وجه بقوة ونرد عليه ليبقي هذا البلد متماسكا وموحدا ، ومن المؤسف أن ورقة حمدي الاخيرة لم تجد التجاوب المطلوب في الصحافة الحكومية والتي استحت من الولوغ في الفضيحة المدوية ، ونحن في السودان تعودنا علي نقد سياسات الدول الكبري والمنظمات الاقليمية في صحفنا المحلية ، وأحيانا نغطي الِشأن الخارجي أكثر من الداخلي فنتعاطف مع المسلمين في البوسنة والصومال والشيشان لنغض الطرف عن ما يجري للمسلمين من مأسي في دارفور ، وهذه المرة أيضا تم غض الطرف عن ورقة حمدي و التي تفوح منها رائحة العنصرية الكريهة وهي أشبه براكب السفينة الذي عناه سيدنا عمر بن الخطاب بقوله ان أمسك الناس بيده سلم وسلموا ونجوا وان تركوه يفعل ما يريد غرقوا معه في اليم ، فالسودان الان يعيش مرحلة حساسة من عمره التاريخي ، فلأول مرة نشعر بأن السودان سوف يرجع الي تلك التركيبة السياسية التي سبقت عهد التركية ، ووسط هذا الجو المشحون بعدم الثقة والكراهية أشعل الاستاذ /حمدي قشة الكبريت بورقته الموبوءة ليفتح الطريق ممهدا أمام دعاوي الانفصال والحروب الاهلية ، ومن المفارقة أن الذي بيده كنوز السودان من نفط وذهب هو الذي يطالب بالانفصال وليس العكس ومن المفترض أن تكون دعاوي الانفصال صادرة من أفواه المهمشين الذين أمتلأت بهم أرض السودان الواسعة .
    وفي محاولة استباقية كان الغرض من تلطيف الاجواء سعي الاستاذ/عثمان ميرغني الي التقليل من خطورة الاراء المتعصبة التي ورد ت في ورقة حمدي وأعتبر أن ما أجيز منها لا يتعدي الثلاثة بنود ، وهي تقليل الضرائب وتمليك الاراضي الاستثمارية وتسهيل دخول راس المال الاجنبي ، وليس المطلوب من حزب المؤتمر الوطني اجازة البنود التي تتواءم مع رؤية حمدي الشخصية لتوجيه الاستثمارات في السودان ، فهو بالتأكيد سوف يستفيد من هذا الوضع الجديد لأنه حضر المؤتمر كرجل مستثمر وليس كرجل وطني يحمل علي عاتقه مشروعا اجتماعيا يربط تدفق الاستثمارات بتطور أهل الهامش الذين أنزووا بعيدا الي ركن قصي وتركوا الملعب خاليا لحمدي وأمثاله وهم يقلبون خارطة السودان شمالا وجنوبا ، ويمني ويسرة ، وغربا وشرقا وهم يدققون في سحنات الناس وعقائدهم ليروا ايهم أحق بالتنمية وايهم أحق بالجهل والفساد ، وكنت اتوقع من حزب المؤتمر أن يدين ورقة حمدي لأنها أتت في توقيت غير مناسب ، وكان من باب أولي أن يتم رفضها جملة وتفصيلا وعرضها للنقد والتحليل في الصحف وليس اجازة بعض بنودها ، فلا شرف من بعد البغاء ولا أمانة من بعد اللصوصية ، والاستاذ/حمدي يختلف عن رجال الانقاذ الاخرين في كثير من الاشياء ، فهو يقول رايه بشجاعة و من غير خوف أو وجل ، ورؤيته حول تقسيم السلطة والثروة كانت واضحة ولا تحتاج لدرس ( عصر ) من الاستاذ/عثمان ميرغني والذي حاول جاهدا أن يصرف أنظارنا عن جوهر ورقة حمدي الاساسية والتي تدعو من غير مواربة الي الغاء كل من اقليم دارفور والشرق من خارطة السودان الجديدة من أجل انشاء جسم جيوبولتيكي مكون من العرب والمسلمين في الشمال .
    ولكن هل يعتبر ما قاله عبد الرحيم حمدي أمرا مستحدثا وجديدا في السياسة السودانية ؟؟ بالتأكيد لا ، لأن هذا التصور كان حبيس الادراج لفترة طويلة ، وهناك ضرورة تملي علي النظام اتباع سياسة المراحل لأعلان تصوره الجديد لحكم السودان ، واذا أمعنا النظر في المكونات الاساسية لنظام الحكم الحالي فسوف نكتشف أن مشروع السودان الحمدوي يسير علي قدم وساق ، فالنظام الحاكم الان يتكون من ثلاثة أنواع من النسيج السياسي ، حزب المؤتمر الوطني وهو الوعاء الجامع للاسلاميين والمايويين القدامي والمجموعات الجهوية ، والنسيج الثاني هو حزب المؤتمر الشعبي والذي لم يقطع الي الان شعرة معاوية مع حليف الامس القريب ، ووفقا لمصادر معلوماتي أن كوادر حزب المؤتمر الشعبي في الخارجية والجيش والامن لم يتم تسريحها بصورة كلية ، وان الاجتثاث من الخدمة شمل فقط أبناء دارفور وبقية أقاليم السودان الاخري ، وبقيت رموز المؤتمر الشعبي الشمالية في صفوف الخدمة المدنية بسبب تشعب العلاقات الاجتماعية التي تربطهم بحلفائهم السابقين من أعضاء حزب المؤتمر الوطني الام ، ومسرحية الخلاف بين الحزبين كانت خطة مدروسة من أجل التخلص من العبء التاريخي للبؤر الاجتماعية والتي كانت تعزف لحنا نشازا في جوقة تم اعدادها بذكاء لتمثل لونا اجتماعيا أحاديا اسمه الشمال النيلي ، والنسيج الثالث والاخير هو منبر السلام العادل والذي يشرف عليه الطيب مصطفي وتموله أجهزة النائب الثاني لرئيس الجمهورية ، وهناك صفة غريبة في منبر السلام العادل لأن هيئتة الاستشارية مكونة من وزراء سابقين كانوا في يوم من يشغلون مناصب قومية في الدولة السودانية ، وهم خليط من الجنسين مؤتمر شعبي ووطني ، فمعروف عن دكتور عبد الوهاب عثمان بأنه من الذين أنخرطوا في مجموعة الترابي بعد وقوع الطلاق البائن مع حزب المؤتمرالوطني في 1999 ، وبما أن السياسة هي فن الممكن حيث لا توجد فيها عداوات دائمة أو صداقات دائمة فقد سلك د.عبد الوهاب عثمان طريقين مختلفين ولكنهما يجتمعان في نقطة واحدة وهي التبشير بدعوة انشاء الدولة الطائفية في الشمال ، وهناك ا شارات صحفية تومض بأن دكتور الشوش ربما يلتحق قريبا بركب بمنبر السلام العادل ، ولقد قرأنا كلمات الغزل التي قالها في حق الطيب مصطفي عندما ألتقاه في مصر ، ومن المحتمل أن يشغل د.الشوش منصب سفير السودان بدولة مصر تقديرا له وامتنانا علي كتاباته الاخيرة حول ضرورة تكوين كيان للحكم يوحد أهل الشمال ليقف في وجه أطماع أهل الهامش المنحدرين من الجنوب والغرب والشرق والوسط ، ورابع المجموعة الطيبة هو الاستاذ/عبد الرحيم حمدي والذي رأي أن توظف الدولة ألتها الاقتصادية من أجل ضمان مصلحة الحزب وبقائه في السلطة ، فهو يدعو لانشاء دولة قوية في الشمال تستخدم مال المستثمر الاجنبي من أجل تثبيت دعائم حكمها في سنار وكردفان ، فحمدي أحتضن سنار في مشروع دولته الجديدة ليس بسبب تاريخها الاسلامي ولكن بسبب الطاقة الكهربائية العالية التي يوفرها خزان الرصيرص والذي يغطي 85 % من احتياجات الكهرباء في السودان ، ولا يعود سبب احتضانه لسنار أيضا لأنها أنجبت الشيخ الحكيم فرح ود تكتوك صاحب مقولة (( كل يا كمي قبال فمي )) ، فعينا عبد الرحيم حمدي مصوبتان نحو خزاني الروصيرص وسنار وهو يعلم أهميتهما الاقتصادية والسياسية ، لذلك ضم حمدي سنار الي مملكته الجديدة طمعا في مواردها المائية التي تغذي الشمال بالكهرباء وليس لحبه لاحفاد السلطنة الزرقاء ، ونفس الشئ ينطبق علي محور كردفان والذي تمتد فوقه شرايين البترول التي تغذي قلب دولة حمدي بالمال الوفير ، فخط انابيب البترول يبدأ من بانتيو ويمر فوق أراضي واسعة من اقليم كردفان ، ولذلك بقيت منطقة كردفان حيوية في محور حمدي ، وأضف الي ذلك أهميتها النابعة من قربها لبعض حقول البترول الخارجة عن سيطرة الحركة الشعبية ، وتحتاج الانقاذ لفترة ستة سنوات وهي عمر اتفاق نيفاشا من أجل احتضان اقليم كردفان ، وبعد انتهاء الغرض فسوف تعمد الانقاذ الي التخلص من عبء كردفان لترضع جنينا واحدا وهو ابن الشمال الشره ، ومن حق عبد الرحيم حمدي أن يسقط دارفور من حساباته لعدم وجود مصلحة اقتصادية في هذا الاقليم يمكن توظيفها من أجل احتفاظ حزب المؤتمر الوطني بالسلطة ، فكل ما هو موجود في دارفور لا يزيد عن الماساة ، فالحرب قد حرقت الزروع ويتمت الاطفال ورملت النساء ، ورحلت روح الحياة المدنية عن الاقليم بعد قصف القري والمجمعات السكانية بالطائرات ، فهذا الاقليم أصبح مصدر قلق بالنسبة لرجال الانقاذ ، وأصبح البوابة التي يدخل منها طائر الشرالذي يحمل بين جناحيه مرض أنفلونزا الطيور المميتة ، فالحرب في هذا الاقليم جرت انتباه المجتمع الدولي الي طبيعة النظام الحاكم في الخرطوم ، وجلبت معها أيضا ظاهرة المندوبيين الاميين والذين يتوافدون كل يوم علي السودان ليشكلوا مصدر خطر حقيقي علي النظام ، وأعتاهم من ناحية الخطورة مفوض الامم المتحدة يان برونك ، صاحب الصوت المسموع في أوروبا ومجلس الامن ، واذا أنفصل اقليم دارفور عن لحمة السودان سوف تكون الانقاذ قد تعافت بحق وحقيقة من مرض الصداع النصفي ونجت من سيف العقوبات الدولية المعلق فوق راسها منذ عدة اشهر ، ونفس المعيار ينطبق علي اقليم الشرق ، فقد لفظتها الانقاذ عظمة بعد أن أمتصت آخر جرام من الذهب كان موجودا في هذا الاقليم .
    والان حان وقت الحصاد ليعرف كل امرئ كم جني من أرباح خلال هذه الفترة ، وتتطلب المرحلة القادمة القاء بعض الحمل من الزورق لتخفيف الثقل لكي يبخر في اليم بسلاسة وهو يحمل علي متنه الناجين من أعضاء حزب المؤتمر الوطني ، ولم يتم استخدام القرعة لنعرف من الذي سوف يرمي به ليكون طعاما للتماسيح والاسماك ، فقد وقع الاختيار بالفعل علي دارفور والشرق لتكونا من الاراضي المنبوذة والتي زهد فيها الطامعون ، ولتذهب هذه الاصقاع الي الجحيم بعد استنفاذ قيمتها الدفترية ، ومشكلة حمدي أنه أطلق لافكاره حبل العنان ولم يتمالك نفسه شعوريا وهو يبوح بالسر المكنون في وجوه الاشهاد ، والان قد خرج الجني من الجرة ومن الصعب ارجاعه مرة أخري ، ولم تعد هناك طريقة ممكنة للتراجع أو التحايل علي النقاط التي ضمنها الاستاذ/ حمدي في ورقته ، أو تفسيرها بشكل لم يقصده سعادة الوزير السابق ، لأن الفكرة باتت وضاحة وجلية لأنها أنتقلت من رزم الورق المكدس الي حيز التنفيذ العملي ، وحمدي يعتبر رجلا بكل المقاييس صعبا في المعادلة الانقاذية ، فهو الوزير الوحيد الذي كان يتمتع بالحصانة المطلقة وعلو الكلمة ، وكان له مطلق الحرية في اتخاذ القرارات الاقتصادية الهامة ، وتدعمه في ذلك الطبقة الرأسماليه داخل حزب المؤتمر الوطني ، وهي بالتأكيد طبقة لا يستهان بها بعد أن اشتد عودها بعد العوائد التي جنتها من ثورة تفجير البترول ، وبذلك يصبح راي حمدي ملزما لقادة الانقاذ وليس أقل من ذلك . وهو رأي من يملك مفتاح الثروة والغني وليس راي الهتيفة وحارقي البخور والذين لا يفقهون حرفا واحدا من دروس البرفيسور حمدي القيمة .
    الا أن التقيكم
    سارة عيسي

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2005, 01:59 PM

هاشم نوريت
<aهاشم نوريت
تاريخ التسجيل: 23-03-2004
مجموع المشاركات: 13621

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: حيدر حماد)

    محمدسليمان
    دبايوا
    اصبحنا كالماعز نباع ونشترى وعندما نئن يعيب علينا كيف نفعل ذلك.
    الورقة تؤكد بان من يملكون السلطة الان لم ولن يهمهم انسان هذا البلد
    ولا حتى البلد .
    وبالامس سمعت للترابى يقول بان حركته صاحبت الفضل فى تحريك الاقاليم الهامدة
    وذكر الشرق والغرب وعشان ضغطى مرتفع اخليك حسى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2005, 05:51 PM

عبد الوهاب المحسى

تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    المملوكى الماجن عبد الرحيم حمدى هو من بقايا المماليك الذين فروا الى السودان بعد مذبحة القلعه - ويقال ان اجداده استقروا بدنقلا/ارقو - ثم هاجروا الى الخرطوم - وهو من قيادات جبهة الميثاق الاسلامى بعد ثورة اكتوبر 1964 - وكان رئيسا لتحرير جريدة الميثاق الاسلامى بعد اكتوبر - اذن هو من الاعضاء المخضرمين فى الحزب الشيطانى الذى اتى بالانقاذ واتى به وزيرا للماليه فى عهده الكالح السوداد فى تاريخ شعبنا .

    هذا اللص العنصرى لم يستثن دارفور والشرق والجنوب فحسب ، انما استثنى ايضا منطقة بكاملها- لم ينتبه لها المتداخلون فى هذا البوست - وهى مهد اول حضارة للانسانيه وللسودان الا وهى مناطق السكوت والمحس وحلفا-
    هذا اللص نسى ان دنقلا هى جزء من الاقليم النوبى النيلى الذى لا يزال يتمسك بلغته واصالته الافريقيتين . ولو حشر دنقلا فى مشروعه العنصرى - ربما نفاقا اوفاء لايوائه لاجداده الهاربين من مذبحة الالبانى - فان دنقلا لم تنعم فى عهد الانقاذ باى تنمية او تقدم - وهاهو الطريق الذى يصلها طريق للموت راح ضحيته قبل اسبوعين خيرة شباب المنطقه -

    فاليخرص هذا اللص الفاجر فان نوبة الشمال لن يقبلواان تفصلهم عن باقى اخوتهم الافارقه امنيات موتور او تخرصات حزب عماده النهب واركانه اللصوص والفجار - تجار الدين واشباه رجال اخر الازمان - لا تربطهم بالوطن وقضاياه واصالته رابط فانهم منبت السوء سياتى زمان اقتلاعهم قريبا ورميهم فى مزبلة التاريخ بعد ان يلقوا جزاءهم العادل .

    ولا نامت اعين الجبناء .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2005, 10:17 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: عبد الوهاب المحسى)

    الأخ العزيز حيدر حماد
    لك التحية و الاحترام
    و شكرا لك لتنويرنا بمقالة الأستاذة سارة عيسي .

    عزيزي الاخ هاشم نوريت
    لك التحية و الاحترام
    Quote: اصبحنا كالماعز نباع ونشترى وعندما نئن يعيب علينا كيف نفعل ذلك.
    الورقة تؤكد بان من يملكون السلطة الان لم ولن يهمهم انسان هذا البلد
    ولا حتى البلد .
    وبالامس سمعت للترابى يقول بان حركته صاحبت الفضل فى تحريك الاقاليم الهامدة
    وذكر الشرق والغرب وعشان ضغطى مرتفع اخليك حسى.


    يا هاشم أعتقد أن بعض أبناء الهامش الذين لا يستطيعون الوقوف دون الأتكاء علي أحزاب و أنظمة الهيمنة هم السبب في معاناتنا . هذه الأحزاب و التنظيمات التي نراها في الساحة السياسية السودانية تمت لمن أحتكر السلطة و الثروة لأكثر من خمسين عاما . يجب أن تكون لنا تنظيمات و كيانات سياسية نابعة من رحم مجتمعاتنا و تعكس أمال أهلونا . لذلك لابد من التحرر من سيطرة المركز سياسيا و ثقافيا و وجدانيا. بكل تأكيد النظام السياسي المستقبلي للشرق سيكون ترجمة لتقاليد و ثقافة أهل الشرق . كذلك الوضع في دارفور يكون مرآة صادقة لطموحات و ثقافة أهل دارفور و تطعيم أنظمة الحكم بالموروثات الحكيمة في حل النزاعات و بسط الأمن و السلام مثل طرق الجودية و مجالس القبائل مع تدريب الكل في الأحتكام لسيادة القانون و أحترام رأي الأغلبية .
    المسألة ليست سلطة و ثروة فقط ... المسألة أستعادة الهوية المحلية و الأعتزاز بالثقافة المحلية . المسالة هي الحرية و الأستقلال الحقيقي ... بلا تبعية لثقافة المركز أو الخضوع لوصايته .

    الأخ العزيز عبدالوهاب المحسي
    لك التحية و الأحترام
    Quote: هذا اللص العنصرى لم يستثن دارفور والشرق والجنوب فحسب ، انما استثنى ايضا منطقة بكاملها- لم ينتبه لها المتداخلون فى هذا البوست - وهى مهد اول حضارة للانسانيه وللسودان الا وهى مناطق السكوت والمحس وحلفا-

    هذه الورقة الشيطانية لم تأتي أعتباطا . فهي نتاج دراسات مركزة . و هذا المحور تم أنتقاء حدوده بعناية فائقة ليتم أقصاء المهمشين شرقا و جنوبا و غربا و شمالا .
    لم يغب أقصاء أهل حلفا و السكوت و المحس علي الكل . فقد أوردنا ما كتبه الدكتور زهير السراج :
    Quote: * والملاحظة الثانية الجديرة بالتأمل، أن الورقة الحمدية لم تذكر منطقة حلفا ضمن الدولة المحورية الجديدة، بل جعلت من دنقلا النقطة الحدودية الشمالية لهذه الدولة، فما هو السبب يا ترى؟ هل لذلك علاقة بأفكار لم تنضج بعد حول مصير ومستقبل هذه المنطقة، خاصة اذا أخذنا في الاعتبار مصير مثلث حلايب، والنزاع الذي تشهده المنطقة بين المواطنين والسلطات الحكومية، حول ما رشح من أخبار عن رغبة الحكومة السودانية في التنازل للحكومة المصرية عن مساحات ضخمة من الأراضي داخل الحدود السودانية وتوطين مزارعين مصريين لإقامة مشروعات زراعية عليها.. فأين حلفا وأهل حلفا من دولة عبد الرحيم حمدي المحورية الجديدة؟ ولماذا تُستبعد منطقة مثل حلفا من هذا المحور، إن لم تكن هنالك أفكار تدور في ذهن عبد الرحيم حمدي عنها، من نوع منح الاراضي مجاناً للمستثمرين، واعفائهم من الضرائب، واعطائهم امتيازات كبيرة، فهل ستكون أراضي حلفا هى المحطة القادمة لأفكار ومقترحات وأفعال حمدي ودولته المحورية؟

    عبدالرحيم حمدي و من ورائه المؤتمر الوطني من حيث يدرون أو لا يدرون قد أيقظوا الحس الوطني في السودانيين و بالأخص المهمشين . الآن ليس المطلوب هو أن تقسم الكيكة أو تفتيتها . الآن المطلوب هو أقامة دولة العدل و القانون و المساواة ... أقامة جمهورية السودان الفيدرالية ... لتكون الولايات المتحدة الأفريقية .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2005, 10:54 PM

Tragie Mustafa
<aTragie Mustafa
تاريخ التسجيل: 29-03-2005
مجموع المشاركات: 49964

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)


    محمد سليمان

    وزوار بوسته الكرام

    تحيه طيبه وبعد

    ان امثال حمدي هؤلاء اخير منهم غزو اجنبي عدي كده , لانه بكون عدو واحد

    وبتواجه كل الامه, لكن مثل هذا العدو المختبئ الذي يسعى لتقسيم السودان

    وبكل جرأه يطرح ذلك في مؤتمر عام!!!!!!!!!!

    مثل هذا هو اخطر انواع الاعداء.

    لكن الحمد لله ربنا كشفه.

    وها هو اجمل بوست اقراه لالتفاف ابناء السودان من جميع المشارب

    حول فكرة السودان الموحد.

    يا جماعه انتو

    وين الهتيفه لنظام الجبهه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لماذا لم يتمكن اي واحد من التصدي او الدفاع عنها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    تراجي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2005, 11:51 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Tragie Mustafa)


    الأخ أبو الريش
    لك التحية و الاحترام:
    Quote:
    Quote: "ان شاء الله بركة سيدي الحسن يقسموهو ..وكل قرد يطلع شدرتو...... عشان نشوفكم تاني دايرين تنبزو منو؟ "

    سجيمان


    فى قرود ما عندهـا شـدر.. وديمـة تلقاهم طالعين دوم كسلا وتبلدى الغرب وصنوبـر الجنوب ونخيل الشمالية.

    يا أبو الريش .. في قرود حتطلع كيت ... و كيت هذه ليست شجرة .. بل تعني صفر .. صفر اليدين و الرجلين .

    الاخت العزيزة تراجي
    لك التحية و الأحترام
    Quote: ثل هذا هو اخطر انواع الاعداء.
    لكن الحمد لله ربنا كشفه.
    وها هو اجمل بوست اقراه لالتفاف ابناء السودان من جميع المشارب
    حول فكرة السودان الموحد.

    أبدا ما هنت يا سوداننا الجديد يوما علينا بالذي سيصبح شمسا في يدينا
    Quote: يا جماعه انتو
    وين الهتيفه لنظام الجبهه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لماذا لم يتمكن اي واحد من التصدي او الدفاع عنها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الهتيفة مشغولين في تفتيش و فحص صور المنبر .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-10-2005, 04:08 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Mohamed Suleiman)

    "يا أبو الريش .. في قرود حتطلع كيت ... و كيت هذه ليست شجرة .. بل تعني صفر .. صفر اليدين و الرجلين "

    الأخ محمد سليمان

    يكفى أن شجرة دارفور الوارفة تساهم ب 65 % من الدخل القومى

    و ليست بشجرة عجفاء تعيش عالة على بقية الأشجار و يهجرها طيرها المبعثر

    على كل الأشجار المنتجة , ذلك الطير البغيض المزعج كثير الضوضاء الذى يجيد

    تعكير أمزجة الطيور الأخرى و سرقة ثمارها و مصادرة أرزاقها بل و يسعى لقتلها

    ضربة جزاء

    يبدو أن حمدى بك يتابع هذا المنبر و من وحى الغثاء العنصرى هنا

    أعد ورقته الإنفصالية " معاهو حق " , فقط غاب عنه أن مسألة التقسيم دى

    تسبقها محاسبات و مراجعات و جرد لشركة المليون ميل مربع الخاسرة و القصاص

    بالمرصاد..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-10-2005, 04:31 AM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 03-06-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: النص الكامل لورقة عبدالرحيم حمدي .... و خطط تقسيم السودان (Re: Tragie Mustafa)

    Quote: وها هو اجمل بوست اقراه لالتفاف ابناء السودان من جميع المشارب

    حول فكرة السودان الموحد.


    you think so ???? how about other posts ?????!!!!! ,x
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de