الحزن الـنـبـيل بقلم البروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد

انقذوا صاحب غناوى الحسرة والأسف الطويل الشاعر صلاح حاج سعيد
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-16-2022, 12:39 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-19-2016, 06:41 PM

عبدالرحمن إبراهيم محمد
<aعبدالرحمن إبراهيم محمد
تاريخ التسجيل: 01-13-2014
مجموع المشاركات: 32

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
الحزن الـنـبـيل بقلم البروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد

    06:41 PM February, 19 2016

    سودانيز اون لاين
    عبدالرحمن إبراهيم محمد -
    مكتبتى
    رابط مختصر




    فى ذكرى رحيل فقيد الفن والوطن الأخ الصديق عملاق الفن فى إفريقيا محمد عثمان وردى إعيد نشر مرثيتى فيه، عليه الرحمة وله الخلود:

    وردُ الـــورودِ وروعـــةُ الـحـزنِ الـنـبـيــل

    إحْـتـوطَـبَ الـُرطـبُ
    الـنَـدِىُّ تَصــرمًا
    والطلعُ شـاخَ
    علـى عَـَراجينِ الـنـخــيـلْ
    *************
    وتَـسـاقَـطـتْ بِـتلُ الـُورودِ
    الـقانياتِ تَـشــتـتـاً
    وتَـخـثُراً عـنـدَ الأصـيـلْ
    *************
    وتَشـْرنَـقـت كـمـداً
    "عَـصافـيرُ الخـريفِ"
    الـوادِعاتُ بـلـيـلـها
    قـدْ لـفَّـها
    "الحَـزنُ النـبـيـلْ"
    *************
    وتَـنَاوَحَ الـقِـمْـرِيُ
    و"الـطيرُ الـمُهـاجِـرُ"
    بالنَـشـيجِ وبالصـريرِ وبالهـديلْ
    *************
    وعَـوتَ أعَـاصِـيرُ الـصحارَى
    فـي الجِـبالِ وخُـضْـرَةٍ
    حَـفَّهـا قـدْ
    نِـيـلٌ ونِـيـلْ
    *************
    وتَـدَافَـعـتْ حَـرَّى
    دمـوعُ الـنْـهـرِ مَـوجـاً
    صَـاخِـبَ الإيـقاعِ
    نَـزَّافاً يَـسـيـلْ
    *************
    فـتَـقَـرَّحـتْ مِـزَقـاً
    مآقِـيـنا الحَـيارىَ
    غَـائِـراتُ الحُـدْقِ بالأتراحِ
    والـدمـعِ الـهَـمِـيـلْ
    *************
    فالكلُ يَبْـكـى حَاديَ النـُورِ
    الـذي غَـنَى لـهُ:
    النهـرُ والشـعبُ
    والأشـجارُ
    والجَـبَـلُ الأشـمُ
    على ُربى تـوتـيلْ
    *************
    وتَـسَـْربَل الـفَـجـرُ الوَلـيدُ
    بِحَـزَنِه الآسـي
    صَـدىً...والْـتاعَ
    مـن رجـعِ الـعـويــلْ
    *************
    ولَـعَـقْـتَ جُـرحَكَ يا وطـنْ
    *************

    وإذا بالـشـعـرِ والأنـغـامِ
    تَـبـرُقُ جـلـجَـلاتِ
    الـضـوءِ ألْـحَـانـاً
    عـلى دربِ الـرحـيلْ
    *************
    فَـتَـبَـسَّـمَ الـفَـجـرُ المُـطـلُ
    بَـشَـائِـراً تَـحْـكـى
    جَــزَالـةَ فـنِّـهِ ألَـقـاً
    عـلَى الماضـي الجَـمـيلْ
    *************
    مُـسْـتَرجِـعـاً أيَّـامَ
    عِـزّةِ مَـجْـدِنـا:
    تِـهْــرَاقـا
    أشـمُ الاسـمِ والـتاريـخِ
    يُـودعُ رايَـة ً عبد الفضـيلْ
    *************
    فَـيُـسـطِّـرُ الـتَاريـخُ مَـولـدَ
    شـعـبـنا...عِــزاً تَـسَـامـى
    يَـنْـشُـدُ الـعَـلـيَـاء
    جِـيلاً بـعدَ جـيـل
    *************
    يـا مُلـهِـمَ الأجْـيالِ
    معنى العَزمِ والإصرارِ
    فـي مَـرقـى الـنُـجـومِ
    مُـجَـسِّـداً أحْـلامَ
    عَـزةَ والـخَـلـيـل
    *************
    تَـروى لـنا تَـاريـخَـنـا
    فَـيْـضـاً مـن الـسـردِ
    الـمُـمَـوْسـق ِ كَـوْثَـرًا
    يَــْروى الـغـلـيـلْ
    *************
    تَـْرتَـادُ آفـاقَ الـزمانِ
    مُـضـمِّـداً عُـمـقَ الجراحِ
    بـقـلبِ شـعـبٍ نازفٍ
    وتُـزِيـلُ أسـقامَ البـلادِ
    بِـبلْسـمٍ يـشـفى الـعـليـلْ
    *************
    رمُـوكَ في قَـاعِ الـزَنَازِن
    ما انْـكَـسَـْرتَ تَـذلـُلاً
    بَـلْ هَـابكَ الـسـجانُ
    والـجـلادُ؛ زَانَــكَ
    مِنْـهُـمُـو قَـيـدٌ ثَـقـيلْ
    *************
    وطَـفِـقْـتَ تَـصْـدَحُ
    للـعُـمالِ، للـُزَّراعِ
    للـجـوْعَـى وأسْـرَابِ
    الضَـحَايا المعـدمـينَ
    الـقَـانِـعـيـنَ مـنْ
    الـمَزابلِ بالـقَـلـيـلْ
    *************
    وسَــمَـقـتَ فـي أرضِ
    الـمَـنافِـي سَـامـياً
    كـمَـنارةِ الإيـمانِ
    فـى أرضِ الـطَـهَـارةِ
    تَـسْـتَـثـيرُ الـشَــدوَ آمـالا ً
    تُـبَـشِّـُر بالـبديـلْ
    *************
    ولَـعِـقْـتُ جُـرحَكَ يا وطـنْ
    *************
    وردى أخــى...
    أنـتَ الـذي عَـلْمـتَنا
    مَـعـنى الـنـضـالِ
    وروعـةَ النـصـرِ الجَلـيلْ
    *************
    ذكـْرتَـنا كَـرري
    نَشـيـدَ الـمـجـدِ عـزماً
    وكواسِـرُ الفِـْرسَـانِ شُـمٌّ
    فَـوقَ هَـامَاتِ الدخـيـلْ
    *************
    كالأُسـدِ يُشْـجِيـها الوَغـى
    وقَـعْـقَـعَـةُ الـسـلاحِ
    تُـثِـيـُرهـا رقـصـاً
    علـى وقْـعِ
    الـحَـوَافِـرِ والصـهـيـلْ
    *************
    ولَـعِـقْـتُ جُـرحَكَ ياوطـنْ
    *************
    أنـتَ الـذى ألْـهَـمْـتَـنا
    سِــَّر الـغَـرامِ
    وَدنْـدَناتَ العِـشْـق
    إيـقَـاعـًا مِـن
    الـَفـنِ الأصــيـلْ
    *************
    أطـعَـمْـتَـنَـا وسَـقـيْـتَـنَـا
    لُغَـةَ الـُفـتُـونِ
    ومَـْرحَـبًا يـا شَـوقُ
    إبْـدَاعـًا مـن
    الـشِــعْـرِ الـجـمـيـلْ
    *************
    تَـسْــرِى نَـسَـائِـُم فَـِّنكَ
    المِـعْـطَاءِ ألْـحَـانـًا
    تُمَوْسِـقُ خُصْـلَةً حَيْرِى
    عَـلى خَـدٍ أسـيل
    *************
    فَتَظَـلْ أعْـيُـنُـنَا تُتَـابِـعُ
    هـْفـهَـَفات الـشَـعْـِر
    تَلْـثُـمُ وجْـَنةً قـدْ زَانَـها
    طَـرفٌ كـحـيـلْ
    *************
    وتَـسُـوقُ أنْـغَـامـًا تَـهُـزُ
    دَوَاخِـلَ الإحْـسَـاسِ
    تَـأسِـرُ وعـيَنا بِـمَفاتنٍ
    تَحْـكِى جَمالَ الـريـلْ
    *************
    فَـتَـظلُ تَـرقُـصُ كُلَّ
    خَـلِـيةٍ فِـيـنا
    والعَـيْـنُ تَسْـرِقُ
    نَـظْرَةً تَـهْـَوى
    الـقَـوَام السـْمهَـرىَّ
    وفِـتْنَةَ الـخِـصرِ الـنْـحِيـلِ
    *************
    ولَـعِـقْـتُ جُـرحَكَ ياوطـنْ
    *************
    نَـاديْـتُ ذَاكِـَرتِـي
    بِـكُلِّ الـودِ
    أسْــمَـعُ أُغْـنِـيـاتِ الـشَـوْق
    نُــورَ العـيـنِ
    قَـطْـرَاتَ الـنَّـدى
    والـمُـْسـتَـحِـيـلْ
    *************
    ونَـشـرتُ أشْـرِعَـتي
    عَـلى سُـفُـنِ الـَرجَـاءِ
    المُـسْـتَـدامِ جَـواريًا
    يَـسـرِى بِها نَسْـمٌ عَـلِـيلْ
    *************
    فَـمَـخـْرتُ أبـحُـرَ
    نَـشْـوَتـي طَـرِباً
    ونَـصَـبْـتُ ألـوِيَـتـي
    عـلـَى صَـدرِ الـسَـحَـابِ
    الـمُـشْـَرئـبِ إلـى الـسـماءِ
    بِـلا دَلـيـلْ
    *************
    وبَـعَـثـتُ أنْـفَـاسـي
    بـجُـنـحِ الـلـيلِ
    تـسـبِرُ غـورَ آمــالٍ
    تَـقـوُد إلـى
    تُـخُـومِ الـفُـلـكِ
    والمَسْـرَى الـطَـويـلْ
    *************
    ولَـعِـقْـتُ جُـرحَكَ يا وطـنْ
    _________________
    عـبدالـرحمـن إبــراهـيـم محـمـد
    بــوســطــن 21 فـــبرايـــر 2012







    أحدث المقالات
  • البحث عن خارطة الكنز في خنادق حلب بقلم فادي قدري أبو بكر
  • المحطة الثالثة والرابعة لحركة فتح 2 بقلم سميح خلف
  • متى يخرج السودان من دوامة الفشل (2/3) ؟ بقلم نعماء فيصل المهدي
  • امريكا و محور الشر الجديد بقلم د.محمد العبيد
  • البروف أبشر حسين/و/طلاب مدرسة محمد عبدالله:متى سنتعلم من هولاء القيم النبيلة والإخلاص للوطن؟
  • الظلم الاجتماعي ضالة تجار الدين. بقلم أمين محمَد إبراهيم
  • قلت أرحل !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الجمهوريون بين الوهم والحقيقة (3) بقلم الطيب مصطفى
  • فساد وكيل وزارة البيئة :حماية المليارات المنهوبة!؟ بقلم حيدر احمد خيرالله
  • الحزب حقكم !الصابونة حقت منو ياسعادتك؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • بتاع النسوان السوداني والنسونجي اللبناني!! بقلم فيصل الدابي /المحامي
  • القصير بلاع الطوال ! ما أتفه تطاول الصغار على الكبار ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه























                  

02-20-2016, 05:23 PM

حسين صديق


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الحزن الـنـبـيل بقلم البروفيسور عبدالرحم (Re: عبدالرحمن إبراهيم محمد)


    والله كلام جميل وشعر بديع يليق بمكانة فنان السودان الأول وردى
                  

02-20-2016, 09:57 PM

على الطاهر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الحزن الـنـبـيل بقلم البروفيسور عبدالرحم (Re: حسين صديق)



    شكرا يا بروف شعر رائع يؤرخ بجدارة للشامخ
                  

02-22-2016, 02:12 AM

حسن خيرى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الحزن الـنـبـيل بقلم البروفيسور عبدالرحم (Re: على الطاهر)


    يا سلام على الحزن الجميل
                  

02-22-2016, 02:56 PM

طه الخير


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الحزن الـنـبـيل بقلم البروفيسور عبدالرحم (Re: حسن خيرى)



    سلمت وسلم شعرك يا بروف
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de