مآلات الغدو والرواح.. ما الذي سيعنيه إنهاء العملية السياسية؟! بقلم محمد ناجي الاصم

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-08-2019, 03:08 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
30-07-2019, 03:26 PM

محمد ناجي الأصم
<aمحمد ناجي الأصم
تاريخ التسجيل: 10-06-2014
مجموع المشاركات: 3

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مآلات الغدو والرواح.. ما الذي سيعنيه إنهاء العملية السياسية؟! بقلم محمد ناجي الاصم

    03:26 PM July, 30 2019

    سودانيز اون لاين
    محمد ناجي الأصم-
    مكتبتى
    رابط مختصر







    - استمرار المجلس العسكري وحيداً في السلطة وتسقط تالت:

    مرحلة وقرار #تسقط_ثالث قد تساير هوانا وانفعالاتنا ويمكن أن نصل إلى هذه المرحلة حال اتخذنا القرار بإنهاء التفاوض وإلغاء الإتفاق السياسي الموقع بالأحرف الأولى، ولكن من يستطيع تحمل تكلفة قرار كهذا خاصة مع الوضع الأمني الهش ومع انتشار المليشيات ومع عدم توانيها عن استخدام القوة المفرطة لقمع المتظاهرين السلميين؟ ومن يستطيع أن يضمن استمرارنا جميعاً في التمسك بسلمية الحراك وعدم الانحراف واللجوء للعنف المضاد، وحرب الشوارع المفتوحة والتي ستعني وقبل كل شيء قبر الخيار السياسي وتحويل السودان عملياً وفعلياً إلى حلبة جديدة من حلبات الصراع الإقليمي والدولي..

    من المستفيد من هذا السيناريو؟

    - القتلة والمجرمين لأن ذلك سيعني إفلاتهم من العقاب فمع كل روح جديدة تسقط تقل قيمة الدم والموت ويتساوى الجميع في القتل وفي سفك الدماء وتغبش وتشوه وتختلط صورة القاتل مع المقتول.

    - المحاور الإقليمية جميعها تتمنى الوصول لهذا السيناريو لأنها تتفق جميعاً في ضرورة عدم نجاح الثورة السودانية حتى ولو اختلفت في الأسباب! كما أنها تريد ساحة جديدة للصراع تستطيع عبرها أن تديره بعيداً عن أرواح وممتلكات أبناءها.

    - النظام البائد وجيوبه وكعادة كل الأنظمة الديكتاتورية القمعية يعمل حثيثاً وسيظل، من أجل تحويل السودان إلى ساحة للفوضى والتقتيل ليرسل رسالة مفادها أنه من كان يحفظ الأمن، وليشيع في الجميع حالة من الإحباط والندم، وليقوم وقبل كل شيء بإلهاء الجماهير عن ثورتها وعن الأهداف التي قامت من أجلها.

    هل استمرار التفاوض واستكمال العملية السياسية هو الخيار؟

    ليس الخيار المثالي ولكنه المتاح والمناسب وهو أن يتم استكمال التفاوض حول الإعلان الدستوري بصورة عاجلة وسريعة وأن يتحقق الانتقال للسلطة المدنية وتتشكل مؤسساتها وتعلن الحكومة.

    هل سيعني ذلك إنهاء الأزمة؟

    الانتقال للسلطة المدنية لن يعني بأي حال من الأحوال انتهاء الأزمة أو توقف محاولات كل الجهات أعلاه لاختطاف الثورة وحرفها عن مسارها ولكنه سيعني أولاً وقبل كل شيء البداية الفعلية في تنفيذ أهداف الثورة وامتلاك قوى الثورة للسلطة والتي ستزيد من قدرتها على القيام بالتغيير المنشود، وفي مواجهة قوى الثورة المضادة وسيناريوهات الفوضى.

    وتبقى أدواتنا وأسلحتنا المجربة السلمية والناجحة مسنونة وممتشقة.

    فلنعلم جميعا أن كل من يريد أن يجرنا للعنف هو العدو، وأن كل من يشيع فينا الإحباط ولا يقدم البدائل هو العدو.
    وأن كل من يعمل على تفتيت عرى وحدتنا هو العدو.

    - دعونا نتمسك بوحدتنا وسلميتنا في هذه الأوقات الحالكة.
    - دعونا ننهض مجدداً فالرماد يحيط بنا.
    - دعونا ننتصر لأرواح الشهداء بتحقيق ما وهبوا من أجله أرواحهم.
    - دعونا لاننقض غزل وحدتنا بأيدينا..






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2019, 01:47 PM

تولوس
<aتولوس
تاريخ التسجيل: 06-06-2004
مجموع المشاركات: 4129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مآلات الغدو والرواح.. ما الذي سيعنيه إنهاء (Re: محمد ناجي الأصم)

    اجمل تحية لشخصكم الكريم. يا دكتور..لقد اصبت في طرحك ....وصبرتم وثابرتم وبجهدكم وصلنا الي هذه النتيجة الطيبة التي أفرجت الشعب السوداني الا من ابي...الله يوفقكم وينصركم
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

21-08-2019, 02:00 PM

ذواليد سليمان مصطفى
<aذواليد سليمان مصطفى
تاريخ التسجيل: 14-12-2008
مجموع المشاركات: 9388

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مآلات الغدو والرواح.. ما الذي سيعنيه إنهاء (Re: محمد ناجي الأصم)

    تعملون من اجل السودان وبناء العلاقات الاجتماعية ومحاربة العنصرية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de