تجاعيد الخريف... بقلم د.أمل الكردفاني

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-07-2019, 09:35 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-07-2019, 04:42 PM

أمل الكردفاني
<aأمل الكردفاني
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تجاعيد الخريف... بقلم د.أمل الكردفاني

    04:42 PM July, 12 2019

    سودانيز اون لاين
    أمل الكردفاني-القاهرة-مصر
    مكتبتى
    رابط مختصر





    ندخل إلى موسم الخريف ونهاية زيارة السعير لأرضنا القاحلة المنحوسة.
    في الخريف تتزاوج ضفادعنا حيث تنق الذكور لتجذب الاناث ، وفي الغالب تنفق غالبية الذكور دون أن تتزوج. وفي نهارات الخريف الحارة المشبعة بالرطوبة يمكنك رؤية الضفادع مطبوعة على الأسفلت حين تسحقها عجلات السيارات. الضفادع أو كما نسميها (القعوي أو القعونج) من الحيوانات النادرة التي عندما تمر فوقها السيارات تنطبع بكامل هيئتها مثل ما يحدث في أفلام الكرتون. تجدها منبرشة كعاهرة تجهر بالفحشاء ، فالأفخاذ متباعدة وكذلك الأيدي. ورأسها مطبوع وهو متوجه للخلف وكأنما بلغت النشوة الكاملة.
    وضفادعنا ليست كسائر ضفادع العالم ، فصوتها ليس نقاطا فونيتكية متمزقة في فضائها كباقي الضفادع ، إنما صوتها غليظ أجش يغلم بالألم ، صوت كئيب كنحيب امرأة صماء.
    غير أن لخريفنا ضحاه الخاص ، حيث تتصدع أشعة الشمس وهي تعبر الغمامات.ثم تسقط على صفحة الأرض بشكل عشوائي وتتوزع كثافة البخار في شكل مستنقعات هوائية فتتباين الحرارة من رقعة لأخرى.
    وفي الخريف تضخ الأرض رائحة يرقات البعوض والذباب والطحالب والطلائعيات وصيصان الضفادع ذات الذيل والتي تشبه نطفة الذكر.والبكتريا البريمية ..وغير ذلك من أسطح البرك الراكدة. وإن قدر لك تخطي الأماكن السكنية فإن برك الخلاء ومستنقعاته تتوزع كبحيرات يشع منها ضوء الشمس المنعكس والأرض الطينية البور تتشقق من حولها لتندس فيها كائنات حية لا أعرف كنهها ولا أسماءها.
    وزمان ، كانت الأرض تنتج (دون تدخل بشري) الحنظل الشبيه بالتبش ، والتبش أشبه بالبطيخة الصغيرة وطعنمه كالعجور أو الخيار. غير أن شيئاً ما قد حدث واختفت ظاهرة نمو الحنظل في الخريف من تلقاء نفسه. وللحنظل فوائد عظيمة لولا أن طعمه القاتل يظل ملتصقا بالحلق واللسان لفترة لا تقل عن أسابيع ثلاثة ، ولولا ذلك فإن ابتلاع سبع حبات من بذوره يقضي على كل ديدان المعدة.






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de