المتاريس!! بقلم البروفيسور عارف الركابي

90 الف توقيع حتى الآن ، نحتاج 10 الف اخرى الجنجويد منظمة إرهابية
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-06-2019, 06:42 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-06-2019, 02:01 PM

عارف عوض الركابي
<aعارف عوض الركابي
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 450

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المتاريس!! بقلم البروفيسور عارف الركابي

    02:01 PM June, 11 2019

    سودانيز اون لاين
    عارف عوض الركابي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر





    [المتاريس] التي رأيتها في العاصمة الخرطوم في الأيام الماضية ليس القائمون عليها والذين يأمرون بها ليسوا قطاع طريق فحسب بل إنهم [مجرمون] [معتدون] [ظالمون].
    فقد قطعوا الطريق على المرضى من علاجهم ومات منهم الكثير واعتدوا على حقوق المواطنين والمقيمين ومنعوهم من ممارسة حريتهم وكلفوهم من الوقت والجهد والوقود ما لا يطيقون وحجزوا أصحاب الأعمال والمتكسبين من المواصلات والمتكسبين على طريقة (رزق اليوم باليوم) وارتفعت بسبب هذا العمل الغريب الأسعار وشحت وانعدمت بعض السلع في بعض المناطق والأحياء.



    وقد زادوا على قطاع الطرق بأنهم اعتدوا على ممتلكات خاصة وعامة فجعلوها ماذة لتلك المتاريس اعتدوا على اللافتات الكبرى فأنزلوها على الأرض وعلى الطرق فكسروها وأخرجوا بلاطها وعلى أحجار حواجز النيل فنهشوها وهذا من الأعمال العدوانية إذ هذه الممتلكات العامة والخاصة لا يجوز الاعتداء عليها ولا يجيزها الغاية التي ينشدها من يضعها فإن الغاية لا تبرر الوسيلة.
    هذا وغيره ضرر كبير تأذى منه عامة المواطنين بلا ذنب لهم.. فما ذنب المواطنين المنكوبين بأنواع من الأذايا مما حصل ويحصل؟!
    لماذا يدفع المواطن الغلبان الثمن الغالي بهذا الصنيع الذي بلغ ضرره ما بلغ؟!
    والله وبالله وتالله إن غالبية من لقيتهم يدعون على من أمر أو دعا أو باشر عمل هذه المتاريس.



    وكما نبرأ إلى الله تعالى من إراقة الدم المعصوم وقتل العزل بالرصاص ونحن في انتظار نتائج التحقيقات في ما جرى يوم فض الاعتصام مما ترتّب عليه إزهاق أنفس وإراقة دماء ؛ فإننا نبرأ إلى الله تعالى من حبس الناس في بيوتهم ومنعهم من التحرك للعلاج ولغيره ومنع الخدمات من وصولها إليهم.. فليتق الله من يأمر بها أو يدعو لها أو يباشرها
    وكان الله في عون أهلنا وفرج عنهم وكفاهم شر كل ذي شر وجعل ولايتهم في من خافه واتبع رضاه.
    وكنت قد كتبت سابقا كلمات من قلب محب لأهله الخير نصحت فيها بشأن هذا السلوك الغريب على مجتمعنا حيث قلت :
    إن الحقوق لا تطلب بإهدار الحقوق
    والخطأ لا يصحح بارتكاب الخطأ
    والظلم لا يرفع بالظلم
    إن إغلاق الطرق والممرات عمل فيه من الضرر على الأفراد والمجتمع ما لا يخفى..
    لن يعدم الوسيلة المشروعة من يطالب بحقه ولن يفقد من ينشد حقه السبيل القويم الذي لا يخالف إحدى قواعد الفقه الخمس الكبرى في فقه المسلمين : (لا ضرر ولا ضرار) ..
    وكل يوم تحمل الأخبار أحزانا ومرارات لبعض المواطنين بلغت ببعضهم وفق ما نقل إلى فقد أرواح عزيزة من ذويهم بسبب عدم التمكن من إسعافها.. وحجم الضرر لا يحتاج إلى ذكر نماذج.



    إن أهل السودان لهم حضورهم في نشر الوعي وبث العلم والدلالة على الترتيب والتنظيم واتباع الطريق القويم في المجتمعات الإقليمية والدولية.. ولهم وجودهم بتميز أخلاقهم ورقيهم في تعاملهم.. وحرصهم على الذوق الكريم وحسن المعشر حتى باتت هذه الجوانب وما يشبهها [شهادة جماعية] تشهد لهم بها الشعوب العربية وغير العربية..
    فما بالهم باتوا يقطعون الطريق على أهلهم ويضيقون على المارة من بني مجتمعهم !! في وقت هم يعلمون أكثر من غيرهم أن أهلهم في أشد الحاجة إلى المساعدة والتخفيف لما يجدونه من معاناة متنوعة في هذه الفترة الحرجة من عمر بلادهم.
    ألا فانتبهوا أيها الشباب.. وابتعدوا عن هذا السلوك الدخيل الذي لا يشبه أهل مجتمعكم ولم يعهد في صنيع آبائكم وأجدادكم.. واحذروا من هذا المسلك المحرم شرعا فإن من شعب الإيمان إماطة الأذى عن الطريق فكيف بك تقطع الطريق وتضع فيه الأذى !! .. وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الجلوس في الطرقات درءا لمفسدة الإضرار بالمارة ورخص في الجلوس للضرورة لمن يكف أذاه ويغض بصره ويرد السلام ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر..
    فإن النهي عن الجلوس يعني تحريم الجلوس إلا بشروط محددة.. فكيف بإغلاقها بتلك العنتريات [المخجلة] !! ولا تكن ممن يقلدون تقليدا أعمى فيقبل أن يغرر به دون نظر أو تأمل فيما يترتب عليه عملك .. فانتبه رعاك الله واحذر دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب ..


    alintibaha






















                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2019, 05:24 PM

عبدالرحيم محمد


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المتاريس!! بقلم البروفيسور عارف الركابي (Re: عارف عوض الركابي)


    نبه الحادبون، ونصح الناصحون المجلس العسكري (البربري) يحذرون من مغبة إدارة الشان العام، بما في ذلك شؤون الدولة والحكم والإدارة، خبط عشواء بلا هدى ولا كتاب منير، فكابر وتكبّر وشَنفَخَ بأنفه غاضباً بل ظل يدق "أضان جِلد" سادراً في غيِّه إلى أن حرن حماره المكادي في عقبة الأزمات المتلاحقة فصارت البلد تخرج من دبر أزمة وتدخل في فم أخرى، وزاد الأمر ضغثاً على إبالة إطلاق يد الجنجويد وقتل الأبرياء غدراً بالرصاص الحي واغتصاب النساء ونهب ممتلكات الناس. ليس ذلك فحسب بل الإصرار على المكابرة وعدم الاعتراف بالأخطاء واستمراء واستمرار الاختباء وراء مهددات وهمية، وتخويف الناس بمليشيا الجنجويد والذي نفخت الأنقاذ بكيرها جمرتها وأشعلت جذوتها! فكثرث شوشحته، أي المجلس، وتفرق قادته عدا قِلّة تمسك بزمام الحكم تتصرف كناقة هقِعة تستجدي الإغاثة بين التحالفات وتقتات على بث الشائعات. مقالك أعلاه في مستوى ثامنة أساس من حيث اللغة والتحليل وفيه أهانة لك ولذلك اللقب. أرجع إقرأ مقالك وستجد نفسك، يا حضرة البروفسير تفتي بأحكام إماطة الأذى عن الطريق وتسكت عن جرائم الاغتصاب ونهب الناس بقوة السلاح نهاراً جهاراً، وتكتب سطراً على استحياء عن قتل النفس!
    * في آلأعراف الأكاديمية لايكتب الكاتب لقبه العملي أمام اسمه بنفسه، وفي ثقافتنا يُعَدُّ ذلك "شوفوني"
                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2019, 10:42 PM

AMNA MUKHTAR
<aAMNA MUKHTAR
تاريخ التسجيل: 31-07-2005
مجموع المشاركات: 12116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المتاريس!! بقلم البروفيسور عارف الركابي (Re: عارف عوض الركابي)

    غايتو المتاريس دي مجنناكم جن.
    لسه ما قادرين تستوعبوا إنه البلد في حالة ثورة ستطيح بكم جميعا يا أبواق الظلام .
                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-06-2019, 03:24 AM

........


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المتاريس!! بقلم البروفيسور عارف الركابي (Re: عارف عوض الركابي)

    هل برأت من دعمك لعمر البشير بعد أن علمت أنه أصدر الأوامر بفتوي الامام ملك بقتل الشعب؟؟؟ تذكر جيداً أنك كنت تخذل الناس بحجة الخروج علي عمر البشير حرام . هل تتذكر؟؟؟
                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-06-2019, 07:18 AM

كمال الهدي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المتاريس!! بقلم البروفيسور عارف الركابي (Re: عارف عوض الركابي)

    هههههه.. الثورة الجاية حا نفرش ليكم الشوارع سجاد أحمر ونزرعها ورود عشان تمروا بمعنويات عالية..
                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de