أجعلوهــــا خطـــوة بطوليــــة مغايـــــرة يا شبـــــاب الوطــــــــــن !!

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-04-2019, 11:02 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-04-2019, 08:11 AM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 07-01-2015
مجموع المشاركات: 55

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أجعلوهــــا خطـــوة بطوليــــة مغايـــــرة يا شبـــــاب الوطــــــــــن !!

    08:11 AM April, 15 2019 سودانيز اون لاين
    عمر عيسى محمد أحمد-أم درمان / السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أجعلوهــــا خطـــوة بطوليــــة مغايـــــرة يا شبـــــاب الوطــــــــــن !!
    توقف أيها المثقف السوداني عند زاوية تعني الوفاق والاتفاق .. وتلك تجاربنا السابقة تكفي لتمثل قاعدة انطلاق للأمام .. لقد أهدرنا السنوات تلو السنوات والأطراف السودانية تجادل بعضها البعض عن أحقيات مزعومة ومستحقة .. هي أحقيات تراها الأطراف لنفسها ولا تراها لغيرها .. وفي خضم تلك المعارك الوهمية كان البعض يخرج بالقصعة الكبرى .. بينما تظل الأغلبية من مكونات الشعب السوداني تعيش حياة الحرمان لقلة الحيلة والبصيرة .. وكانت تلك المواقف المشوبة بالأنانية المفرطة تمثل السانحة لفئات تنهش النخاع بفرية الأحقية بغير أحقية .. وتلك الصورة المخزية قد لازمت الوطن السودان منذ استقلال البلاد .. دائرة مفرغة سوداء لا تليق بعقل الإنسان السوداني المثقف بعد اليوم .. وقد جاء الوقت لأبناء السودان أن يخرجوا من تلك الدائرة المظلمة التي قيدت وكبلت أقدام السودان نحو الأمام منذ الاستقلال .. وهي الضرورة القصوى التي تفرض على الجميع التنازل عن الكبرياء الزائف .. كما تفرض على الجميع عدم الإنكار لحقوق الآخرين .. وعدم الإقصاء .. وتلك الضرورة تضعنا اليوم أن ننطلق من قاعدة جديدة تعنى المفاهمة والمرونة مع البعض إلى أقصى الحدود .. لا تلمزوا بعضكم البعض بتلك النعوت الفارغة .. ولا تجتهدوا في إقصاء الجماعات والفئات مهما كانت مواقفها لا تروق للبعض الآخر .. في تجاربنا السابقة بعد الاستقلال أنكر البعض تواجد البعض الآخر في ساحة السياسة السودانية .. لدرجة أنه في يوم من الأيام قد تم منع وإقصاء وشطب حزب من الأحزاب السودانية عن ممارسة الحياة السياسة !!.. وتلك علة كانت ومازالت تمثل الشائبة في تفكير المثقف السوداني .. وكانت أثار تلك الحادثة مدمرة للغاية .. حيث انتقم ذلك الحزب وفرض نفسه في ساحة القيادة السودانية تحت إمرة انقلاب عسكري معروف للجميع .. ثم كانت هنالك محاولات أخرى لإقصاء بعض الأحزاب الإسلامية السودانية .. حين قرر البعض شطب ما يسمى بدوائر الخريجين التي كانت تمثل نهجاُ في الانتخابات السودانية في مراحل التجارب الديمقراطية .. وذلك بحجة أن دوائر الخريجين كانت دائماُ تؤكد فوز تلك الجماعات فوزاُ ساحقاُ .. ولكن تلك المحاولة الغير موفقة كانت السبب في تحريك تلك الجماعات الإسلامية لتستولي على السلطة في البلاد وتمسك المقاليد لأكثر من ثلاثين عاماُ .. تلك أمثلة تؤكد للمثقف السوداني أن محاولات الإقصاء والإنكار أضرارها أشد على السودان من نفعها .. وهي الأضرار الأساسية التي كانت السبب في عدم تقدم السودان إلى الأمام .. وعليه ننادي ونناشد العقلاء في هذا البلد أن يهجروا تلك الأساليب الماضية التي تجتهد في إقصاء الآخرين .. ودعوا كل الساحة متاحة مرتاحة لكل فئات المجتمع السوداني ،، ولا نهدر السنوات تلو السنوات في مناكفات البعض للبعض .. لأن المحصلة لم تكن يوماُ في صالح السودان .. أو في صالح الشعب السوداني .

    جاء الوقت ليكون السودان هو الأساس الذي يمثل الأم للجميع .. وطن للكل ،، يغرد فيه من يشاء كيف يشاء .. ويرقص فيه من يشاء كيف يرقص .. وذلك دون إنكار واستنكار للآخرين .. وتلك الدوحة الوارفة لا تضيق بأهلها إذا طابت النفوس في الأعماق وحسنت في نواياها .. ويكفي أن السوداني حين يقابل السوداني في أية بقعة في العالم يعانقه بالأحضان .. ولا يسأله يوماُ هل أنت إسلامي ؟؟ هل أنت علماني ؟؟ هل أنت شيوعي ؟؟ هل أنت جلابي ؟؟ هل أنت غرابي ؟؟ هل أنت فوراوي ؟؟ .. بل يسأله فقط هل أنت سوداني ؟؟؟؟؟ .

    (عدل بواسطة عمر عيسى محمد أحمد on 15-04-2019, 08:14 AM)























                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

15-04-2019, 08:37 AM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 07-01-2015
مجموع المشاركات: 55

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أجعلوهــــا خطـــوة بطوليــــة مغايــــ� (Re: عمر عيسى محمد أحمد)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أجعلوهــــا خطـــوة بطوليــــة مغايـــــرة يا شبـــــاب الوطــــــــــن !!
    توقف أيها المثقف السوداني عند زاوية تعني الوفاق والاتفاق .. وتلك تجاربنا السابقة تكفي لتمثل قاعدة انطلاق للأمام .. لقد أهدرنا السنوات تلو السنوات والأطراف السودانية تجادل بعضها البعض عن أحقيات مزعومة ومستحقة .. هي أحقيات تراها الأطراف لنفسها ولا تراها لغيرها .. وفي خضم تلك المعارك الوهمية كان البعض يخرج بالقصعة الكبرى .. بينما تظل الأغلبية من مكونات الشعب السوداني تعيش حياة الحرمان لقلة الحيلة والبصيرة .. وكانت تلك المواقف المشوبة بالأنانية المفرطة تمثل السانحة لفئات تنهش النخاع بفرية الأحقية بغير أحقية .. وتلك الصورة المخزية قد لازمت الوطن السودان منذ استقلال البلاد .. دائرة مفرغة سوداء لا تليق بعقل الإنسان السوداني المثقف بعد اليوم .. وقد جاء الوقت لأبناء السودان أن يخرجوا من تلك الدائرة المظلمة التي قيدت وكبلت أقدام السودان نحو الأمام منذ الاستقلال .. وهي الضرورة القصوى التي تفرض على الجميع التنازل عن الكبرياء الزائف .. كما تفرض على الجميع عدم الإنكار لحقوق الآخرين .. وعدم الإقصاء .. وتلك الضرورة تضعنا اليوم أن ننطلق من قاعدة جديدة تعنى المفاهمة والمرونة مع البعض إلى أقصى الحدود .. لا تلمزوا بعضكم البعض بتلك النعوت الفارغة .. ولا تجتهدوا في إقصاء الجماعات والفئات مهما كانت مواقفها لا تروق للبعض الآخر .. في تجاربنا السابقة بعد الاستقلال أنكر البعض تواجد البعض الآخر في ساحة السياسة السودانية .. لدرجة أنه في يوم من الأيام قد تم منع وإقصاء وشطب حزب من الأحزاب السودانية عن ممارسة الحياة السياسة !!.. وتلك علة كانت ومازالت تمثل الشائبة في تفكير المثقف السوداني .. وكانت أثار تلك الحادثة مدمرة للغاية .. حيث انتقم ذلك الحزب وفرض نفسه في ساحة القيادة السودانية تحت إمرة انقلاب عسكري معروف للجميع .. ثم كانت هنالك محاولات أخرى لإقصاء بعض الأحزاب الإسلامية السودانية .. حين قرر البعض شطب ما يسمى بدوائر الخريجين التي كانت تمثل نهجاُ في الانتخابات السودانية في مراحل التجارب الديمقراطية .. وذلك بحجة أن دوائر الخريجين كانت دائماُ تؤكد فوز تلك الجماعات فوزاُ ساحقاُ .. ولكن تلك المحاولة الغير موفقة كانت السبب في تحريك تلك الجماعات الإسلامية لتستولي على السلطة في البلاد وتمسك المقاليد لأكثر من ثلاثين عاماُ .. تلك أمثلة تؤكد للمثقف السوداني أن محاولات الإقصاء والإنكار أضرارها أشد على السودان من نفعها .. وهي الأضرار الأساسية التي كانت السبب في عدم تقدم السودان إلى الأمام .. وعليه ننادي ونناشد العقلاء في هذا البلد أن يهجروا تلك الأساليب الماضية التي تجتهد في إقصاء الآخرين .. ودعوا كل الساحة متاحة مرتاحة لكل فئات المجتمع السوداني ،، ولا نهدر السنوات تلو السنوات في مناكفات البعض للبعض .. لأن المحصلة لم تكن يوماُ في صالح السودان .. أو في صالح الشعب السوداني .

    جاء الوقت ليكون السودان هو الأساس الذي يمثل الأم للجميع .. وطن للكل ،، يغرد فيه من يشاء كيف يشاء .. ويرقص فيه من يشاء كيف يرقص .. وذلك دون إنكار واستنكار للآخرين .. وتلك الدوحة الوارفة لا تضيق بأهلها إذا طابت النفوس في الأعماق وحسنت في نواياها .. ويكفي أن السوداني حين يقابل السوداني في أية بقعة في العالم يعانقه بالأحضان .. ولا يسأله يوماُ هل أنت إسلامي ؟؟ هل أنت علماني ؟؟ هل أنت شيوعي ؟؟ هل أنت جلابي ؟؟ هل أنت غرابي ؟؟ هل أنت فوراوي ؟؟ .. بل يسأله فقط هل أنت سوداني ؟؟؟؟؟ .

    (عدل بواسطة عمر عيسى محمد أحمد on 15-04-2019, 08:41 AM)

                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de