لقاء صلاح قوش و يوسي كوهين كان بمباركة البشير.. بقلم عثمان محمد حسن

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-03-2019, 10:47 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-03-2019, 02:23 PM

عثمان محمد حسن
<aعثمان محمد حسن
تاريخ التسجيل: 30-12-2014
مجموع المشاركات: 287

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لقاء صلاح قوش و يوسي كوهين كان بمباركة البشير.. بقلم عثمان محمد حسن

    01:23 PM March, 06 2019

    سودانيز اون لاين
    عثمان محمد حسن-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر






    * البشير في حالة نفسية متأخرة تقترب من جنون أكبر من جنون العظمة الذي ركبه منذ ارتكب الانقلاب المشئوم.. فالثوار يضيقون الخناق عليه.. و سيف المحكمة الجنائية الدولية مسلط على رأسه.. و إسم السودان مازال يتوسط قائمة الدول الراعية للإرهاب.. و الاقتصاد منهار..

    * هذا الوضع أحال البشير إلى دمية يتلاعب بها ملوك و أمراء و رؤساء الدول، خاصة شيوخ الخليج.. و كل شيخ ينهش من جسد السودان لصالح دولته و لا تهمه مصلحة السودان من أي ناحية..

    * و إغواءا للبشير، كي يتخلص من كوابيسه بالتنحي عن السلطة و تمكين قوش من حكم السودان، مهدت السعودية والإمارات و مصر للقاء صلاح قوش، مدير الأمن الوطني السوداني، و يوسي كوهين، مدير المخابرات الإسرائيلي، على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن في فبراير الماضي..

    * و صورت قناة الجزيرة خبر لقاء قوش بمدير الاستخبارات الاسرائيلية، و كأنه تم دون علم البشير.. و تلقفت وسائل التواصل الاجتماعي في السودان لقاء قوش و كوهين كأمر واقع تم من وراء ظهر الرئيس عمر البشير الغريق في حالة من الحيرة و التخبط و فقدان تام للبوصلة..

    * كانت قناة الجزيرة تتوقع أن ينشغل السودانيون بأمر هذا (الخطر) الخارجي.. و يتناسوا احتجاجاتهم الداخلية و يصبوا نيران احتجاجابهم على قوش و دول التحالف السعودي..

    * لكن لم يصدر من السودانيين سوى بعض الهجوم على قوش.. و ليومين أو ثلاثة فقط.. ثم عادوا إلى مواصلة ثورتهم و احتجاجاتهم المجيدة..

    * البشير يعلم أن دول التحالف السعودي لا تطيقه و أن أمريكا لا ترغب فيه و لكنها ليست مستعجلة للإطاحة به في الوقت الراهن لأسباب تتصل بمحاربة الإرهاب و الهجرة غير الشرعية و القلاقل السياسية و العسكرية المفضية إلى القلاقل الاجتماعية في المنطقة الأفريقية و العربية..

    * و يعلم البشير ما يجري وراء الكواليس من مؤامرات خارجية و يدرك مدى مؤامرات (إخوانه) في الحركة الإسلامية.. و أخشى ما يخشاه إحتجاجات الثوار السودانيين المطالبين بتنحيه عن الحكم و هم يزحفون في إصرار نحو القصر حتى النصر..

    * كل هذه الأزمات المتراكمة، تمنعه من الالتفات إلى موضوع لقاء قوش بكوهين باعتباره من صغائر الأمور طالما قيادات الجيش السوداني تقف إلى جانبه بصلابة..

    * و ثمة سؤالان كان ينبغي أن يتم طرحهما منذ البداية: هل قابل قوش كوهين على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن بالفعل..؟

    * إن كل المعطيات تؤكد حدوث ذلك اللقاء.. و يبقى السؤال الأهم: هل كانت المقابلة بمعرفة البشير؟

    * إن أقرب الإحتمالات إلى واقع حال البشير، و الظروف الاقتصادية و السياسية في السودان، تؤكد أنه كان على علم بذلك اللقاء و أن قوش أحاطه بأدق تفاصيل ما تمخض عن اللقاء عقب عودته إلى السودان..

    * لو كان اللقاء تم من وراء ظهر البشير لما استمر قوش على رأس الأمن الوطني السوداني حتى الآن..
    * و قصارى القول أن لقاء قوش بكوهين تم بتمهيد من السعودية و حلفائها و موافقة و مباركة البشير.. و تسليط قناة الجزيرة القطرية الأضواء عليه بكثافة ذات غرض..

    * و لا يزال قوش يواصل عمله على رأس الأمن الوطني السوداني..

    * و أهم ما في الأمر كله أن الشعب السوداني دفن موضوع قوش و كوهين.. و انكب على ثورته بالمواكب و التظاهرات و عما قريب سوف يتم إعلان العصيان المدني بعد نجاح إضراب الخامس من مارس بشكل أرضى الثوار للحد البعيد..






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de