إنهم وحوش في صورة آدميين!!.. نعم.. هم كذلك. ومن غير الوحوش يفعل ما فعل أولئك الأشرار بذلك المعلم الوديع الذي هووا على جسده الطاهر بآلات صلبة وكأ" />

خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب مصطفى

كتاب سودانيزأونلاين الموقعين على إعلان الحرية والتغيير
إحتفال السودانيين بالساحل الشرقي لولاية ميريلاند لدعم الثورة السودانية
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-02-2019, 10:08 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-02-2019, 04:43 PM

الطيب مصطفى
<aالطيب مصطفى
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 997

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب مصطفى

    04:43 PM February, 10 2019

    سودانيز اون لاين
    الطيب مصطفى -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر





    > إنهم وحوش في صورة آدميين!!.. نعم.. هم كذلك. ومن غير الوحوش يفعل ما فعل أولئك الأشرار بذلك المعلم الوديع الذي هووا على جسده الطاهر بآلات صلبة وكأنه قتل والديهم او أطفالهم؟!
    > ربما لم أدهش في حياتي لمصرع أحد مثلما دُهشت لما حدث للصحافي السعودي جمال خاشقجي بأيدي أناس يزعمون أنهم مسلمون، بل ويقيمون في أرض الحرمين الشريفين، وفيهم طبيب متخصص يفترض أن مهنته تقتضي أن يعمل على إنقاذ حياة المرضى وهم على سرير الموت، ولم أكُ أتخيل أن عدداً من أفراد السلطات الأمنية ومن صلب هذا الشعب الطيب، يمكن أن يقترفوا جُرماً شبيهاً بما حدث لخاشقجي، وأن يرتكب أولئك المجرمون ذلك الفعل الشنيع، مع إنسان لا توجد لديه معهم غبينة او ثأر شخصي!
    > لماذا يا ترى يرتكب أولئك الأشرار ذلك الفعل المتوحش الذي خسروا به الدنيا والآخرة؟! ثم أليس غريباً بحق أن يفعلوا ذلك بدون أن يطرف لهم جفن بالرغم من أنهم لا يحصلون من وظائفهم العمالية المتدنية حتى على ما يسد رمقهم؟!
    > إنهم نوع غريب من مرضى الحقد الأعمى وأولياء الشيطان الذين نرى أشباههم في التمردات التي يشعلها لوردات الحرب ليفتكوا من خلالها بالأبرياء تقتيلاً وتعذيباً وتشريداً، ولينشروا الشر ويقتاتوا على إيذاء الناس وتدمير الأوطان.
    > ولكن هل هي قصة ذلك المعلم الخلوق الذي انتقم الله تعالى له من ظالميه الصغار والكبار ورفع ذكره بين جموع الشعب السوداني وأحال استشهاده الى أيقونة للثورة على الظلم والظالمين، أم أنه سلوك فشا بين أجهزة مكافحة الشغب التي رأيتها بعيني رأسي والله العظيم وهي تجوب شوارع الخرطوم بعربات الثاتشر التي لا تحمل لوحات.. تخيلوا أن يحدث ذلك ولا يخشى من يوجهون أولئك الرجال أن تستغل بعض عصابات النهب المسلح تلك الظاهرة الغريبة لتمتطي عربات شبيهة لا تحمل لوحات وتقوم بنهب الأسواق باعتبار أنها تابعة للأجهزة الأمنية!
    > أساليب شريعة الغاب لا يمكن قبولها في مجتمعنا السوداني بأي حال. فقد رأينا السياط تلهب ظهور المارة حتى ولو لم يكونوا متظاهرين، بل رأينا كيف تُعتقل الفتيات ويُرفعن في عربات الأمن من قبل الرجال بصورة لا تليق او تتفق مع خلق وتقاليد الشعب السوداني.
    > ما أصدق مقولة (عدو عاقل خير من صديق جاهل)! فما يحدث من هؤلاء الأفراد من أفعال مُنكرة ومستفزة لمشاعر الناس يخصم من رصيد السلطة ويزيد من وتيرة الغضب الشعبي ولست أدري لماذا تستخدم السلطات الأمنية أمثال هؤلاء وتسمح لهم بهذه الممارسات البغيضة التي تضرها ولا تنفعها وتعرض سمعتها للتشويه والتبشيع الذي ينقل عبر الفضائيات والأسافير الى أرجاء الدنيا.
    > أردت بهذه الزفرات أن أروي غليلي قليلاً وأخفف من حزني على المعلم الشهيد، وغضبي من تلك الممارسات الهمجية التي لم تفعل غير أن ألهبت الثورة وزادت من وتيرتها ومن الغضب الشعبي على النظام.
    > رئيس لجنة التحقيقات في قضية المعلم أحمد الخير، قطع قول كل خطيب حين كشف أن وفاة الشهيد نتجت عن (أصابات حيوية بالظهر والإلية والفخذ الأيمن بآلة صلبة أحدثت تلك الإصابات)، وأن التشريح أكد أنه لا صحة للشائعات التي تحدثت عن وجود سموم في جسد المتوفى.
    > أحسنت النيابة العامة أن انحازت الى الحق والحقيقة، وليتها كشفت تفاصيل الحادث من أول يوم حتى تُسكت تجار السياسة الذين يفرحون بأخبار الموت والقتل والحرائق والانفجارات وخراب البيوت وتدمير الأوطان.
    > لو تم اعتقال المتهمين لحظة الإعلان عن وفاة الشهيد أحمد الخير وأعلن عن ذلك في وقته لما وجد ناشرو أحاديث الإفك مبتغاهم. ولكن ماذا نفعل مع إعلامنا الكسيح الذي يقضي معظم وقته بين أيدي وتحت أرجل كبار المسؤولين ولا يهتم إلا بسفاسف الأمور ومحقراتها، بينما غرف الذباب الإلكتروني المعادية في العواصم الغربية والعربية مُسَّخرة لاستعار الحملة الهادفة لانهيار الدولة السودانية حتى لو سطا عليها الشيطان الرجيم ليحيل حياة شعبها الى جحيم وأمنها الى خراب ويباب.
    > ليت السلطات المختصة تكون قد وعت الدرس وعلمت ما أوصى به الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم حين قال: (ما كان الرفق في شيء إلا زانه، وما نزع من شيء إلا شانه). وإن سفك الدماء مؤذن بغضب الله تعالى الذي قال في محكم تنزيله «والله لا يحب الظالمين».


    alintibaha






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2019, 06:42 PM

wadalf7al


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب � (Re: الطيب مصطفى)

    لم أسمع كوز واااحد غيرك قال كلمة حق في مقتل الاستاذ أحمد . كلمة حق وهذا واجب كل إعلامي. أما قولك عن هؤلاء الافراد و وحشيتهم و سؤالك عن لماذا يستخدم هؤلاء المسؤلين هؤلاء الناس الوحوش فالاجابة واضحة وضوح الشمس والمثل يقول كل إناء بما فيه ينضح لكنك لا تريد أن تري وإن رأيت فانك لا تريد أن تصدق وإن رأيت وصدقت لن تتكلم وهذا متوقع من أي شخص يتبع لايديولجيا مثلك ( و برضو الشيوعيون).دي متلازمة معروفة يا هندسة (الله يشفي الجميع) . يوماً ما ستنقشع كل هذه السحب يا سيد الطيب مصطفي وكلكم ح تعرفوا أي مجموعة من الأشرار تتبعون . علي الايمان الشعب السوداني كله يعلم إذا تأكد هؤلاء الناس إن جرائمهم ما تطلع للرأي العام والله يحشروا لي أي سوداني ولاي سودانية حديدة بمؤخراتهم. هكذا قال عنهم الترابي.. فكر شوية وشغل مخك يا هندسة إنت زول عمرك كبير علي انك تأدلج وتتخم ولا كلامي ما صاح ؟؟؟

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2019, 06:56 PM

قريمان-أبوريش


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب � (Re: الطيب مصطفى)

    تسقط بس
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2019, 08:48 PM

زرديه


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب � (Re: الطيب مصطفى)

    انت يا زول عوير وللا شنو
    شنو عربات وشنو لوحات وشنو عصابات
    ما اَي حمار واي زول واي حجر في السودان عارف انو ديل
    جماعه علي عثمان العدد بيهم الثوار وهم كوادر الوطني
    في الجامعات زائدا بعض الفاقد التربوي والمتشردين
    القصه وما فيها انو الناس الزيك انت وربيع عبد العاطي
    وباقي الدلاليك متورطين في الفساد المالي لكنكم غير
    متورطين في القتل والتعذيب بشكل مباشر وعشان كده
    بديتو تتكلمو عن ضروره معاقبه الجناه المتورطين في
    القتل والتعذيب
    لن تهربو يا بن الطبال وسوف ترمون في السجون مثل
    الكلاب وسوف نسترد كل المال المنهوب ونترككم ترجعو
    تاني زي زمان . . . . . ميطي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2019, 05:46 AM

نزار


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب � (Re: زرديه)

    يا زردية كيفن العنصري البليد الكيب مصطفى ما متورط في القتل ؟ دا متورط حتى اذنيه لان من يحرض وينفث سمومه ليل ونهار هو جزء من عمليات القتل الممنهجة ودايما في عمليات القتل بمسكوا المحرض والموحة والمخطط والمنفذ
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2019, 08:05 AM

ود الشريف


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: خواطر باكية حول المعلم الشهيد بقلم الطيب � (Re: الطيب مصطفى)

    (عدو عاقل خير من إبن أخت جاهل)
    يا سيد في الأول اسأل (إبن أختك) عن قاتل الدكتور بابكر عبدالحميد
    بعدين قلت لي (إنهم وحوش في صورة آدميين!!
    30سنة ونحن بنقول (الأخوان ) وحوش في صورة آدميين
    يا أخي جيت متأخر جداً الأفضل تشيل بقجتك لأنكم نهيتوا البلد
    تماماً .
    كسرة : «والله لا يحب الظالمين».
    وده كلام إبن أختك
    أداء الشرطة لحفظ أمن المواطن وليس لقتل المواطن ولكن مرات زي ما قال ربنا ولكم في الحياة قصاص والقصاص هو القتل أوالإعدام وربنا وصفه بالحياة لأنه فيهو ردع للآخرين لكي نحافظ على الأمن )
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de