المؤشر يشير من بشار إلى البشير 4 من5 بقلم مصطى منيغ

كتاب سودانيزأونلاين الموقعين على إعلان الحرية والتغيير
إحتفال السودانيين بالساحل الشرقي لولاية ميريلاند لدعم الثورة السودانية
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-02-2019, 09:16 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-02-2019, 09:40 PM

مصطفى منيغ
<aمصطفى منيغ
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المؤشر يشير من بشار إلى البشير 4 من5 بقلم مصطى منيغ

    09:40 PM February, 08 2019

    سودانيز اون لاين
    مصطفى منيغ-فاس-المغرب
    مكتبتى
    رابط مختصر




    أسوان :

    إذا الشعب تخلى عن حقوقه المشروعة ، فَسَحَ المجال للحاكم الجائر يتوسع في استغلال أمور كانت عليه ممنوعة ، كقتل الناس في المظاهرات السلمية بسبب شعارات بينهم مرفوعة ، وأصوات صريحة واضحة جد مسموعة ، مكسرين أصحابها سلبية الصمت عاقدين العزم بها على استرجاع حريتهم بالمفهوم الحقيقي للكلمة وليس بافتراءات نظام قمعي مصبوغة .
    الشعب السوداني العطيم ظن "البشير" قاهره ، ونسي أنه بذلك يحفر بصنائعه قبره ، حينما يريه الله أنه مثل الذين قتلهم بين الطرقات ميت ولن يجد من يحمل نعشه ، إلا اباليس نظامه في اصطحاب أخير بلا تقدير لمثواه ، قبل ذوبانهم مع حسرة ورثوها ممّن اعتقد جازما أن الشودان بولاياتها (الثماني عشر) ضيعته ، باقي فيها يصول ويجول ولن يستطيع أحد زعزعته حتى شعبه.
    الأكيد أن شرارة التغيير نحو الاصلاح الشامل يتعاظم نورها ، ولن تستطيع قوى القمع على اطفائها ، مهما استفزت مَن سكن الوعي قناعة مشعلها ، وهم بالملايين الصابرين البارحة عن أخلاق حميدة وليس خوفا من طغمة (تمادت متفوقة على الظلم بظلم أظلم) لم تعد مطلقاً ترهبها، إن كان الصبر شيمة المتمكن الايمان في أفئدتهم فالعقل مواجه به خطايا المستبدين المسلحين ضد الدنيا والدين بما هو ألعن من الغرق في برميل قار يسع جشاعة كراسى الحكم الدكتاتوري ومن تربع مستبداً فوقها .
    ... من يضحك على من في السودان ؟ ، بل ويسخر مستعينا بما تقلد به من نفوذ وجاه وثروة كأنه الواحد في تلك المساحة أنسان ؟، والباقي مجرَّد حيوان ، يرعي المذلة والهوان ، في ضيعته المحروسة بالعسكر المأججين بأعتى وسائل الفتك كأنهم للوغى ولجوا ميدان ، للدفاع (واأسفاه) على شيء خاسر واصل لسقوطه أقرب أوان.
    لندع مثل المقدمات على أهميتها كصراحة تُقال من خادم للسلام العالمي وندخل في ادق التفاصيل مبتدئين بأقل اقل نقطة في برنامج "عمر البشير" تصور به أن الغباء فرَّ عنه ليلتصق بسواه في "ولاية كردفان" ذي 185.102 كليلومتر مربع والواصل سكانها (حسب الاحصاءات الرسمية لسنة 2011) لاكثر من 3.140.000 نسمة ، ماذا فعل بها وفيها البشير الذي لم ولن ترى السودان في افترائه وتغطية الشمس بالغربال نظير، هل سكن هؤلاء البشر تلك الولاية على امتداد الأزمنة لعشقهم القحط والجفاف والعيش تحت الفقر ؟ ، أم لسبب آخر أنتظر الشعب السوداني قاطبة ثلاثة عقود الجواب من حاكمهم المُطلق عن الاسرار الدفينة لازاحة الغطاء عن اهمال مقصود ارضاء لتوازن عمل النظام على خلقه ليحصل من ورائه ما حصل . طبعاً توضيح الواضحات من المفضحات والشعب السوداني ذكي بطبعه أدا سكن للتفكير بعد صبر الصبرالساكن عن اختياره وسط ما تمتع به كاطهر ضمير ، واقتنع عما يرتكب باسمه ونيابة عنه من لدن حاكم منبطح لسياسة خارجة عن ولاء الوطن ، ثار ولن يرتاح حتى تُعاد المياه لمجاريها الطبيعية وتحصل الولاية المذكورة على حقوقها من الثروة الوطنية لتصبح بالعدل واحة في عالم السياحة بعاصمتها مديتة "الأبيض"عروس الصحراء التي ارادت أن يبحث لها "البشير عن عريس ، فأراد لها ان تظل (طيلة عهده في الحكم) عانس .
    مصطفى منسغ
    Mustapha Mounirh
    سفير السلام العالمي
    مدير مكتب المغرب لمنظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان بسيدني – أستراليا
    الكاتب العام الوطني لنقابة الأمل المغربية
    [email protected]






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de