شباب الحركة الإسلامية يردون علي علي عثمان محمد طه إنتهى الدرس يا علي !! بقلم د. جعفر عبد المطلب اح

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
التحية و الانحناء لشهداء الثورة السودانية ...شهداء ثورة ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ المجيدة
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-01-2019, 03:46 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-01-2019, 02:47 PM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1624

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


شباب الحركة الإسلامية يردون علي علي عثمان محمد طه إنتهى الدرس يا علي !! بقلم د. جعفر عبد المطلب اح

    02:47 PM January, 10 2019

    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى
    رابط مختصر

    شكرا علي عثمان فقد قدمت للثوار صكا مجانيا لإسقاط النظام !!!

    كل من إستمع لمقابلة الشيخ علي عثمان التلفزيونية يلاحظ ان الرجل كان متوترا ، من شده هله وجزعه ، طفق يكشف دون ان يدري ابعاد الدولة العميقة السرية !
    بدي يتحدث بثقة مصطنعة وزهو مفتعل وكذب صراح ، عن دولة عميقة خفية غير دولة الطغيان والقمع والقتل والفساد التى نراها جاثمة علي صدر الوطن وقابضة بيد من القمع والبطش والاذرع الأمنية علي تلابيب الشعب السوداني العظيم منذ العام 1989.

    علي عثمان تحدث صراحة عن وطن غير السودان الذي نعرف ! وعن قوات مسلحة غير قوات الشعب المسلحة المعروفة ! تحدث بكل الوقاحة والصلف مختزلا الوطن ( الحدادي مدادي ) في شخصه ورئيسه السفاح حتي جعل الدفاع حتي الموت من اجل الاشخاص وليس من اجل الوطن ! .
    كان يتحدث عن الحركة الاسلامية ، وليس الشعب السوداني ، كانه اخذ السودان واهله رهينة عنده للابد .
    من يخرج من ابناء هذا الوطن الشرفاء يطلبون حقهم المشروع في الحرية والكرامة والعدالة والخبز ، يتوعدهم مهددا بخروج كتائب ومليشيات الدولة السرية . هذا إعتراف فاضح وصريح بان الثوار قد إنتصروا بإسقاطهم دولة الطغيان القائمة حاليا .
    كاني به به يعترف بان الثورة قد اسقطت الخطة ( أ ) و سوف يستدعي مليشيات الدولة السرية اي الخطة ( ب ) لتنازل الشعب السوداني الثائر في الشوارع وهو يهتف اعزلا بصدور عارية علي إمتداد الجغرافية المنتفضة .
    يتهدد ويتوعد بانه يخرج دولة التمكين من مخبئها العميق "ملبدة " تنتظر مثل هذا اليوم ، لتقتل كل من يقف في وجهها من الثوار .نفسه القتل الذي كان شريعتهم منذ العام 1989في بيوت الاشباح، وفي دارفور، وفي النيل الازرق، وجبال النوبة ،وفي كجبار، وبورسودان، والعيلفون، ومع ثوار سبتمبر وضباط رمضان الشهداء البواسل ، ومايحدث الآن من تقتيل بوحشية وبشاعة .
    إذن علي عثمان كشف من خلال هذه المقابلة التلفزيونية دون ان يدري سرا كان معروفا للكثير من اهل السودان ، اي الإرتباط العضوي والوثيق بين نظام الإنقاذ ومنظومة الإسلام السياسي العالمية
    هذا ما يؤكده ما قاموا به من تدمير ممنهج للبنية التحتية لكافة مؤسسات الدولة الوطنية ، ثم أعملوا فيه آليات الفساد المهول ، بالإضافة الي تقطيع اوصاله حتي اضحت الدولة فاشلة وعاجزة عن توفير ابسط ضروريات الحياة لمواطنيها من خبز وماء ودواء ووقود ومال سائل في البنوك يتدبر به الناس معاشهم اليومي !
    ماتزال ثقتي راسخة في انتصار ثورة 19 ديسمبر ، وإيماني مطلق في صمود الشعب السوداني حتي النهاية ، وحتمية إسقاط النظام تبقي مسالة وقت ليس إلا .
    ، لكن بعد ان إستمعت ل "خطرفات" علي عثمان فقد تأكد لي ان الرجل قد اصيب بعدوي ( إدمان السلطة ) من رئيسه السفاح وهو ادمان اخطر من كل انواع الإدمان الاخري حيث ، جعل من البشير منفصما تمام الانفصام عن الواقع ، حتي طفق يشبه نفسه بمحمد عليه افضل الصلاة والسلام . واصبحت اكثر قناعة من ذي قبل ان الثورة منتصرة وان النظام العميل الدخيل ساقط لاريب
    . هكذا اعطي علي عثمان بهذا الخطاب المعادي للشعب والقوات المسلحة و قوات الشرطة والخدمة المدنية وغيرها من مكونات المجتمع السوداني ،عندما ذكر صراحة ان الدولة السرية قادرة علي إستبدالهم جميعا ! اعطي لكافة هذه الفئات مسوغا صريحا ان تصطف فورا مع الثورة في الشوارع والساحات من اجل إنقاذ الوطن من براثن هؤلاء العملاء من القتلة واللصوص ، وان لايفوتهم شرف الدفاع عن الحرية والكرامة والعزة ، ويصبحون من عداد القتلة واللصوص ينتظرون القصاص في الدنيا والآخرة .
    د. جعفر عبد المطلب احمد
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de