شباب الحركة الإسلامية يردون علي علي عثمان محمد طه إنتهى الدرس يا علي !! بقلم د. اليسع عبدالقادر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-02-2019, 08:08 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-01-2019, 01:47 PM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1670

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


شباب الحركة الإسلامية يردون علي علي عثمان محمد طه إنتهى الدرس يا علي !! بقلم د. اليسع عبدالقادر

    01:47 PM January, 10 2019

    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الذي هرب من مواجهة الموت في الجزيرة أبا، واعتذر لاخوته في ذلك الزمان، يريد أن يدفع شباب الإسلاميين لمواجهة أهلهم، قتلا حتى يتقرب هو بهذه الدماء من البشير، ولكن شباب الإسلاميين لن يقتلوا أو يموتوا من أجله أو من أجل البشير ونسبائهم.

    شباب المجاهدين، الذين تركوا السلطة برمتها وجلسوا في الرصيف لسنوات وسنوات، لم ولن يصبحوا وقودا لكم، هلموا باسركم ونسبائكم وربائبكم، إلى مواجهة الموت بدلا عن الدفع بالغبش، طالما أنكم أنتم المستمعين بالسلطة، لما لا تخرجوا الاقربين ليدافعوا عنكم وعن سلطتكم.

    لابد أن تستدرك يا ناعق الفتنة أن وقت السمع والطاعة قد فات، ففهم الجميع الأمر وولى الوقت الذي يقاتل فيه الناس نيابة عنكم، بعد أن اتضح للجميع أن الأمر كله مجرد نزوة سلطوية.

    فكيف يموتون أو يقتلون للعزل بتوجيهات من ذات الشخص الذي فصل الجنوب وهو يحوي رفات إخوتهم، دون حتى أن يطالب بنقل رفاة علي عبد الفتاح ورفاقه، بل ماذا يدري علي عن أسرهم من بعد وفاتهم.

    فات عليه أن قادة المجاهدين هم من يقودون لواء التغيير هذه الأيام جنب بجنب مع شباب السودان الخلص، ألم يسمع أو يقرأ للنجاني عبدالله وراشد عبدالقادر وعثمان ذا النون وأسامة عيدروس واسعد التاي وهاشم صلاتو ود.بانقا شرف الدين وماما سلمى والقائمة تطول، ام انه يعتقد أن البيروني وشهاب برج ورفاقهم سيخرجون بالسلاح ليقتلون أهلهم وجيرانهم العزل من أجل الأسر الحاكمة.

    ألم يدري هذا الرجل أن هؤلاء الشباب قاتلوا من قبل من أجل قيم ومبادئ، أولها شرع الله واحقاق الحق وبسط العدل وحفظ الوطن، ثم انصفروا لاهلهم والحسرة في قلوبهم بعد أن رؤوا أن الأمر تحول لملك عضوض وحكم أسري قّرب الاحساب والانساب، وبعد أن أصبحوا نسيا منسيا، هاهو علي يغازل عواطفهم ولكن هيهات هيهات، لن يبيع أحدا دنياه وآخرته من أجل دنيا غيره بعد أن أصبح الأمر أمر سلطة وواضح وضوح شمس الظهيرة في صحراء العتمور.

    إنتهى الدرس يا علي، ولى زمن الإشارة يا علي، فأصبح الأمر مكشوفا للجميع، فالأمر اليوم ليس كالأمس، الآن المعركة بين غبش وفقراء يريدون قوت ودواء وتعليم وعيش كريم، وبين الذين سرقوا قوتهم وكنزوا الأموال والذهب.
    د. اليسع عبدالقادر






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de