نداء السودان عبدة الدولارات بقلم الطيب محمد جاده

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
التحية و الانحناء لشهداء الثورة السودانية ...شهداء ثورة ديسمبر ٢٠١٨
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-01-2019, 11:15 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-04-2018, 03:17 PM

الطيب محمد جاده
<aالطيب محمد جاده
تاريخ التسجيل: 11-03-2017
مجموع المشاركات: 242

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نداء السودان عبدة الدولارات بقلم الطيب محمد جاده

    04:17 PM April, 02 2018

    سودانيز اون لاين
    الطيب محمد جاده-فرنسا باريس
    مكتبتى
    رابط مختصر


    معارضة باريس واديس التي تريد الدخول في حوار مع نظام الإبادة الجماعية كما وردت منذ أيام في ندوة نداء السودان نقول بصراحة ووضوح إن هذه المعارضة شبيه تماماً مع نظام الإبادة الجماعية نفس اللغة ونفس الأفكار ونفس العقلية ، فهل يعقل أن تبقى المعارضة تتكلم بنفس اللغة وبنفس المنطق لتبقى الأزمة بكل آلامها وأوجاعها وتحولاتها وآثارها على الأرض؟ ماذا تريد المعارضة بالضبط ؟
    إنها تريد باختصار أن تصل إلى السلطة فقط ولا يهمها بقية مكونات المجتمع السياسي في السودان وتعتبر نفسها المتحدث باسم الشعب السوداني وتعتبر أيضا أنها هي من ضحى وقدم الضحايا والشهداء وبالتالي فهي الجديرة بالحصول على السلطة التي ترضيها وكأنما الشعب السوداني جميعا بفئاته وأطيافه لم يدفع ثمن هذه الأزمة ولم يقدم شهيداً واحداً ، نداء السلطة ضرب ارض الحائط بكل الضحايا الذين قتلوا وشردوا . هذه المعارضة الفاشلة تقارن السودان بجنوب افريقيا ونحن بدورنا نقول إن في السودان لم تحدث تجربة جنوب افريقيا ، نحن بحاجة إلى وطنية حقيقية للوصول إلى حلول لقضايانا السياسية والاجتماعية والاقتصادية ، الحديث عن تجربة جنوب أفريقيا وحوار مع النظام خداعا للرأي العام ومحاولة من المعارضة للوصول إلى مصالحها الشخصية فهذا النوع من اللعب على الكلمات والتمويه السياسي الفاشل لا يمكن أبدا نقبله ولا يمكن أن يمر مهما حاول الفاشلون ، السودان وطن الجميع صحيح إنه حدثت أزمة تسبب فيها الكيزان الانقلابيون وتسببت في النهاية بنوع من الانقسام الاجتماعي المسيء للسودان والذي لا يمكن أن يستمر وعلينا جميعا أن نسعى وأن نعمل إلى إسقاط هذا النظام ومحاوريه لإيجاد أفضل الحلول السياسية والدستورية والقانونية والاجتماعية والاقتصادية للوصول ببلدنا إلى بر الأمان أما الفاشلون الذين يتحدثون عن الحوار مع النظام ويصرون على الاستمرار في خلق الأزمات فإنهم لن يجنوا إلا الخذلان وخيبات الأمل فهذا النوع من المعارضة البائسة لا يمكن أبدا أن يكون لها إسهام جاد وحقيقي في بناء الديمقراطية في السودان.
    بقلم الاستاذ / الطيب محمد جاده
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de