مشكلة السودان في منبر بلاك تاون بقلم نورالدين مدني

طلاب اعرق و اعظم جامعة بامريكا يتظاهرون من اجل السودان و ضد الانقلاب
السودانيون في كندا يخرجون في ١٢ مدينة يوم ٣٠ أكتوبر..من المحيط إلى المحيط
مظاهرة حاشدة تضامنا مع شعب السودان وضد انقلاب البرهان في مدينة شيكاغو
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-28-2021, 05:53 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-05-2017, 08:18 PM

نور الدين مدني
<aنور الدين مدني
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 1962

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مشكلة السودان في منبر بلاك تاون بقلم نورالدين مدني

    08:18 PM February, 05 2017

    سودانيز اون لاين
    نور الدين مدني-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    كلام الناس


    *شهد منبر بلاك تاون بسدني ندوة سياسية ساخنة أمسية أمس الأول السبت الرابع من فبراير الجاري حول مشكلة السودان من منظور سياسي المتحدث الرئيسي فيها جعفر عبدالله ابراهيم، وكانت المناقشة الأولى حنان المسكي أنقلو القيادية بالحركة الشعبية أرملة القيادي الراحل يوسف كوة مكي والمناقش الثاني أحمد شميلة والثالت خالد عبد الله.
    *أدار الندوة الطيب حسين الذي رحب بالضيوف وبالقيادية حنان قبل أن يقدم المتحدث الرئيسي جعفر عبدالله الذي بدأ حديثه بنبذة عن تأريخ السودان منذ قيام الممالك القديمة وحتى الان، وتوقف عند بعض
    المحطات التأرخية المفصلية مثل فترة الحكم الثتائي قبل أن يطوف بنا على مختلف الحقب.
    *خلص جعفر عبدالله إلى أن مشكلة السودان مشكلة سياسية تسببت فيها عوامل خارجية وأخرى داخلية وأوضح كيف أن التدخلات الخارجية أججت الخلافات والصراعات السودانية منذ قيام التمرد الاول في جنوب السودان عام 1955م وحتى الان.
    *لخص جعفر أهم أسباب عدم الإستقرار السياسي في السودان في الصراعات السياسية حول السلطة وقيام الحومات الإئتلافية الهشة وسيطرة القوى الطائفية على الأحزاب وفشل النخب السياسية في تأسيس أحزاب ديمقراطية، والإنقلابات العسكرية.
    *أكد أن معضلة السودان تكمن في فشل الحكومات المدنية والعسكرية في تأسيس إدارة حكم بصورة مؤسسية وديمقراطية وإن اشاد بتجربة الحكم العسكري الأول وبالمحاولات التي جرت في العهد المايوي في تنفيذ المشاريع التنموية لكنه خلص إلى أن عدم الإستقرار السياسي أدى إلى تدهور الوضع الإقتصادي.
    *عزا جعفر السبب الأساسي لتفاقم مشكة السودان إلى الصراع حول الموارد وقال إن هذا الصراع لاعلاقة له بما يثار حول الهوية والعنصرية والتهميش على أساس عرقي، وقال أن الحل يكمن في الإتفاق القومي على رؤية إستراتيجية تهئ المناح لتحقيق السلام والعدالة والديمقراطية.
    *المناقشة الأولى حنان انقلو القيادية قدمت مرافعة سياسية عن ملابسات قيام الحركة الشعبية وأسباب إنخراط أبناء جبال النوبة فيها مؤكدة إيمانها بوحدة السودان، وقالت إن غياب العدالة والحريات والظلم المتراكم، ومحاولات هيمنة معينة على السلطة والثروة وإقصاء الاخرين بالقوة دفعتهم لحمل السلاح.
    * أكدت حنان أنقلو أن السودان غني بثرواته الظاهرة والباطنة لكن الصرعات والنزاعات المسلحلة تسببت في إفقار شعبه، وقالت إنه ان الأوان لوقف سفك الدم السوداني وتحقيق الإتفاق القومي وفتح الطريق أمام السلام والديمقراطية والعدالة والحريات السياسية.
    * إنتقد احمد شميلة القول بأن مشكلة السودان مشكلة صراع حول الموارد، واعترف بوجود محاولات تاريخية لتحقيق الاتفاق السوداني مثل مؤتمر المائدة المستديرة عام 2965م ولجنة الاثني عشر، لكنها أُجهضت وقال إن الحرب ليست هدفاً في حد ذاتها لكنها وسيلة ضغط مجربة لأخذ الحقوق المشروعة.
    *أكد خالد عبدالله أنه مع وحدة السودان بعيدا عن الصفوية والهيمنة والإستبداد وإدعاء الحكمة المطلقة، وقال إننا نحارب من أجل تحقيق السلام والعدالة والتعايش الانساني بين كل مكونات أهل السودان.
    *المداخلات أثرت الندوة وفتحت الافاق لمزيد من الندوات للمساهمة في طرح قضايا السودان والتداول حولها من اجل انجاز الاتفاق السوداني و تحقيق تطلعات اهل السودان في السلام والديمقراطية والتنمية المتوازنة.



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 05 فبراير 2017

    اخبار و بيانات

  • التهامي يلتقي المسؤول السياسي بالسفارة الامريكية بالخرطوم
  • السيسي: ﻻ يمكن إصلاح الدولة دون معالجة الوضع السياسي
  • المالية تُخصِّص موارد للمجلس القومي للأدوية والسموم
  • احتجاجات في بورتسودان بسبب انتشار الإسهالات المائية
  • مصرع أكثر من ألف مواطن بجبل عامر بسبب التعدين الكيميائي
  • كشف عن تخصيص 220 مقعداً برلمانياً لقوى الحوار شورى الوطني: الحكومة ستضم 84 حزباً و37 حركة مسلحة


اراء و مقالات

  • استاد وعبدالحليم محمد وعبدالفتاح حمد بدلا من الهلال و المريخ بقلم كنان محمد الحسين
  • الضوء المظلم؛ الحركة الإسلامية السودانية.. دين ودولة وشعب بقلم إبراهيم إسماعيل إبراهيم شرف الدين
  • الكوليرا.. كل ما يحتاج اليه المواطن لتفاديها بسيط من الوعي بقلم د. ابو محمد ابوآمنة
  • مصر – تأبي إلا أن تكون ثعبانا ينفث سمومة علي البشرية مدي التاريخ بقلم يوسف علي النور حسن
  • مصادر ماكو؟ بقلم فيصل محمد صالح
  • الجمهورية الثانية.. فنبدأ الآن.. بقلم عثمان ميرغني
  • الصراخ.. بالراحة (2) بقلم إسحق فضل الله
  • كوب شاي على حساب المصرية ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • ماذا يأكلون ؟! بقلم صلاح الدين عووضة
  • جنوب السودان أم دولة الدينكا؟! بقلم الطيب مصطفى
  • نحتاج للإعلام شفاف بقلم عمرالشريف
  • هل خص الله العرب بالبداوة دون سائر خلقه؟ (العقل الرعوي 13) بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • مع الأستاذ/ خالد الحاج عن الخلاف الجمهوري!!(1) بقلم حيدر احمد خيرالله
  • إمرأة بين القضبان بقلم سابل سلاطين
  • أزمة ثقة و العشم مفقود .. !! بقلم هيثم الفضل
  • أبهذا البرلمان نصل لضفة الأمان ؟؟؟. 9 من 10 بقلم مصطفى منيغ
  • أفكار تغذي الإرهاب والإرهابيين بقلم نورالدين مدني
  • فضائح بالقنصلية السودانية في جدة !! بقلم احمد دهب
  • إنهاء معاناة من سحبوا جنسيتهم الكويتية بقلم بدرالدين حسن علي
  • بديل الشيطان بعد 2003 بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • شفافية أوروبا، وموظفو قطاع غزة بقلم د. فايز أبو شمالة
    المنبر العام

  • هل محاسن هي موجة لتفريق شحنات سالبة فينا أم غباء نمارسه لفشلنا في كل شيء#
  • قوات من المعارضة التشادية ” جبل عامر “ وأفريقيا الوسطى تستقر في عامر جبل
  • لم يبق إلا الحل الثاني وهو الإنتفاضة الشعبية السلمية غير المستنصرة بالأجنبي .
  • ما الهدف من هذا الحوار يا ناس جهاز الامن ؟#
  • المؤتمر الوطني يسدد ضربة قاضية للتجاني سيسي#
  • شورى حزب البشير- الحكومة ستضم 84 حزباً و37 حركة مسلحة
  • متمردو جنوب السودان يتهمون مصر بشن غارات ضد مواقعهم
  • استياء واسع فى شرق السودان بسبب تأجير اراضى “سيتيت” لسعوديين
  • محكمة الاستئناف ترفض طعن ادارة ترامب
  • منذ عام 2004
  • ما بين الحركات الشعبية الكثيرة ....
  • "السبع المنجيات" تعجّل بمشاركة المهدي في الحكومة القادمة
  • أشهد أن لا أمرأه إلا أنت
  • الكديسة ولدت في غرفة العمليات في مستشفي بحري
  • عن الدكتور / أبوالحسن الشاذلي
  • شيوخ الإسلام الذين تم ذبحهم في مجزرة ما يعرف بتحرير الخرطوم 26 يناير 1885 ( حقائق وللا إشاعات ساي)
  • أجمعُ اللّيلَ بالدِّفءِ
  • بث مبااااااااشر الان نقل حفل محمد الامين .امريكا (فيديو.صور)
  • ألحس المكواة
  • يا مستنير يا مستنير
  • امريكا تمنع دخول حسن ركن وعوضية كفرات
  • الدكتور لويس عبدو
  • أول دولة خليجية تبدأ تطبيق نظام "التصريح الحر"للعمل
  • قول اتنين **























  •                   


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de