الصادق المهدي .. مدربا للحركة الشعبية بقلم طه أحمد أبوالقاسم

شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-28-2022, 05:19 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-25-2016, 04:46 PM

طه أحمد ابوالقاسم
<aطه أحمد ابوالقاسم
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
الصادق المهدي .. مدربا للحركة الشعبية بقلم طه أحمد أبوالقاسم

    04:46 PM December, 25 2016

    سودانيز اون لاين
    طه أحمد ابوالقاسم-
    مكتبتى
    رابط مختصر






    الامام الصادق المهدي .. شخصية محورية فى الحياة السياسية .. وينجح شعبيا .. وأصبح مدربا عاما للحركة الشعبية .. بعد ابتعاد مبارك الفاضل .. ونصرالدين الهادي .. ويعطي المكان والبرامج زخما .. والصادق تعجبه عبارة .. أنت المهم .. هو رئيس الحزب والامام ..اصبح مدرب الاجيال .. والمفتي .. ولكن احترف فى القاهرة .. يحتفل بالمولد .. والميلاد ..يسلم على شيخ الازهر .. وتأخذه السياره الى راعي الكنيسة .. وحظه .. المناسبات قريبة من بعض .. اضافة الى ميلاده .. الذى يتزامن ....مع ميلاد المسيح .. وجد نفسه جزء من هموم المصريين .. يود حل مشكلة مرسي .. الامام قلبه طيب .. السيسي يعتبر زيارة مرسي .. اقتحام سجون .. محكمة عسكرية .. ممنوع جريمة .... الحيره .. تملكت الامام .. تفجير كاتدرائية .. ومسجد .. حاول كتبه الصفراء والسندكالية .. لعله يجدا حلا .. ويأخذ قسطا من البولو لتنشيط الجسم والذاكره

    الامام .. ايضا خبير فى علم النفس والترويح .. أخذ بيد ياسر عرمان الذي يعاني اليتم والتوحد .. منذ وفاة قرنق .. كيف ووالده مازال حيا .. ؟؟ رأيه فى اليتم .. كشيوعي مختلف .. البشير من عائلته .. ويعرف ياسر تماما .. عندما يبدأ البسملة .. . رفض ياسر اقتراح .. الامام .. يحط بهم فى الخرطوم .. مستوحاه من خريطة السادات حل بطائراته فى القدس .. وتجمد الدم فى العروق .. .. اعتبرها انتحار جماعي .. وخذلان للرفاق.. حاول الامام كمدرب محترف .. اخذ الثلاثي .. عقار وميناوي وياسر .. الى برلين .. ترويحا .. بدلا من قفا نبك على قرنق .. والذهاب الى مكان حائط برلين .. لكى يطمئن قلب ياسر عرمان .. يمكن يعود الجنوب .... ويواصل برنامج الحركة الشعبية .. وأبشر .. أبشر .. منقو قول .. لا عاش من يفصلنا ..
    وبدأ ياسر عرمان .. بشرح خطته للامام وخريطة .. الاعتصام .. المدن الامريكية .. وكندا .. كذلك استراليا .. واوربا .. استبعاد انتارتكا .. والمناطق الباردة .. والساخنة ايضا فى أفريقيا بل كلها .. والدول العربية .. .. أيضا استبعاد الشيشان والبوسنة والهرسك .. وجزيرة مالطه .. والدول الاشتراكية .. وكوبا وموسكو .. ياسر عرمان أيضا اصبح مخرج روائع .. ويقارع الامام .. يقدم المصفوفات اليسارية فى علب الماكنتوش .. لكن نسي أنه منح الفرصة والمال .. من خزينة الدولة .. الان الامتحان من كل المرحل .. والتصحيح من مباديء اكتوبر .. ليس هناك ترقيع فى الشهادة .. وسوداني عائد .. يرجع من حيث أتى ..او يدفع .. جامعات خاصة .. المشرق والمغرب .. واليرموك .. وقندهار .. الاعتصام اصبح مفتوح .. للعمل ....
    الامام .. لا يخلوا من سخرية .. ويدهشك بالدارجي .. يوبخ ياسر بعنف .. رفاق شنو .. فى لندن وهولندا .. خليتو موسكو ....؟؟ بوتين طالع فى الكفر .. ؟؟ كان يدير المخابرات فى المانيا الشرقية .. دمر حلب .. وحمص وكل المدن السورية .. ياسر .. أنا كمدرب .. الروس حيرونا .. لم يستخدموا الفيتو .. لجمال عبدالناصر .. يصيح الاتحاد السوفيتي العظيم .. ولد ست البرين السودانية طلع ناًصح .. طرد الروس .. وشتم عائلة الاسد العلوية ..
    الامام بحكم وجودة مدة طويلة فى القاهرة .. اصبح يستخدم .. كلمات وتعابير مصرية .. فتك ... وماخد على خاطري منك حبتين .. ياسر .. مسكين .... فى الزحمة نسى كوبا .. ولم يرسل عقار يعزي فى وفاة كاسترو .. .. يلبس سوداني .. ملفحة .. ويكشح الرفاق .. الفاتحة بصوت جهوري .. يتركو السجار .. ووقوف .. كان كسبتم الاحترام .. فيدل كاسترو .. الراجل دا ما ساهل .. حكم مدة طويلة .. حتى وقع من طوله ..البشير كان فى اولى متوسط .. وتزور أيضا سجن جوانتنامو .. تاج محل السجون .. .. تحفة .. المساجين .. مثل حظيرة الدندر .. تتفرج فيهم .. والبعض محمول بواسطة رجال اشداء فى عربات الدفع الثنائي .. ويمكن تلاقي .. اولادنا .. حاول تتعرف عليهم .. يتكلموا انجليزي .. بلبل .. ودقن ابراهام لينكولن .. اصبحوا خطريين .. أكثر من زمان .. أنت عارف السودانيين مسلطين حيروا الانجليز زمان
    أنت يا ياسر جديد فى السياسه .. ؟؟ ولم تتعلم من الايام .. كيف تتمرنوا فى الصالات المكشوفة ..؟؟ وتعلنوا الاعتصام من داخل المولات .. وتختاروا يوم 19 ديسمبر .. تاريخ انعقاد البرلمان .. واعلان الاستقلال من داخله .. .. هذة الخطة مصيرها الفشل .. وتعاني من الاحمرار .. هاشم العطا .. مسكين رافع رايات حمراء .. وحركة تصحيحية .. وغازي سليمان .. يفتش فى اللعيبة وكابتن الفريق فى شوارع امدرمان .. وبابكر النور ..لندن .. جابت ليهو الكفوة ..
    .. ياسر عرمان .. أضاع فرصة تاريخية لا تكرر .. وهو يواجه المرمي .. المكشوف .. البشير أمام العالم والامم المتحدة .. التزم .. تأتى المعارضة وضمن لهم شخصيا الخروج .. هذة يا ياسر فرصة الاعتصام داخل برلمان البشير .. أضاع ياسر ضربات الجزاء ..
    .. ياسر .. برهن أنه يتيم .. وهو فى الخمسين .. يحمل قصيدة من أيام الراحل .. محجوب شريف .. جيتنا وفيك ملامحمنا .. ياسر افكارك قديمة .. ملامحنا .. قال .. حمام مغربي .. وحلاق تركي .. تتطلب دقن ممكن .. ممكن تلاقى البشير وتأكل معه فول فى القصر الجمهوري القديم .. .. أو بوفيه مفتوح رهيب فى القصر الجديد .. لكن .. صعب جدا تقابل انصاف مدني .. فهيمة عبدالله .. تقابل مدير اعمالها وتوضح فى الطلب .. فهيمة مديح .. طرب عادى .. مع التراث .. أوتقراي .. ود اللمين .. لسة شايل العود .. قلنا ما ممكن تسافر .. والغريبة الف تاشيرة فى دقيقة بناتك أتركهم .. يتفسحوا فى الخرطوم .. امدرمان بحري .. كبري توتي المعلق .. .. قول ليهم دا كوبري جدكم المك نمر سيد الاسم .. وكبري المنشية .. ومن الكوبري قو ليهم داك بيت شيخ الترابي .. خليهم فى زيارة للجامعات .. تخريج بنات الاحفاد .. زغاريد وحنة .. فى الساعد تتصور ياسر يا دوب تشوف التمرد الصاح .. ما برجعوا معاك .. ارجع براك .. ديل امهم جنوبية .. ابوهم .. سوداني .. .. خليهم بالمرة يقابلوا سعاد الفاتح البدوي .. بس لابسين طرح .. مشر جنز .. لو نهرتهم الله معاك
    الامام الصادق المهدي .. أحس أنه فشل كمدرب .. وصل النهائي .. مرتين .. بدون كأس .. ومهموم بالحزب .. وهو الرئيس .. خارج الديار .. وبعيدا عن الانصار .. ومبارك الفاضل يغيظه أخذ الحزب فى شنطته .. الامام وين .. ؟؟ قالوا لى سافر .. وكل الكوادر .. تركت الفريق .. اقليم دارفور مرتكز الحزب .. تحت رعاية البشير .. كذلك فى غيابه ارتكبت الزوجة طيبة الاخلاق حفية .. .. فاول .. وظهرت فى التلفاز.. وهو أفتي ويعتبر حجاب الصحفية مني ابوزيد هو الحجاب الشرعي .. أكيد يكون غضب .. غضبا شديدا .. واتصل بأبنته البكر أم سلمة .. لا يحق لنا ،، السؤال .. ودخول.. المنازل بدون اذن من صاحب المنزل
    الامام الصادق .... يعتبر نفسه ود العز والبنية .. أبعدته قليلا من الجمهور .. وظهر محبا للمال أيام حكمه .. وأولى قراراته .. .. وكان يصيح وهو الرئيس قروشي قروشى .. والبشير.. .. اليوم على استعداد منحه .. خدمة .. قروشي فى موبايلي بلا حدود .. ومنح قبل ذلك .. بينما .. استفز .. حسين خوجلي .. وهو انصاري.. كيف دكيكين يعمل قناة .. لينفعل حسين .. ويطلب المبارزة .. فى ميدان الخليفه .. مسكين حسين .. لا دكيكين .. ولا قناة .. ولا برنامج مطر الالوان .. وتكفيه .. اغنية الطيب عبدالله لا نفع دمعى السكبته
    نحن اليوم .. لا نستفز الامام الصادق المهدي .. ولا ينبغي لنا .. أن نلمزه .. بكلمة .. وعيب علينا وهو فى هذة السن .. والرجل حائز على حزام البطوله فى الديمقراطية .. كذلك يظل ياسر عرمان ايضا مناضلا ومنافحا .. وحقا مشروعا له .. ايضا .. عقار يشع طيبة .. وصلابة من أجل الحق .. والشاب ميناوي .. يتلمس الطريق .. والفرصة لكل الشعب السوداني .. فى الحوار .. بينما الحركة الشعبية منحت فرص .. وفلوس .. لم تمنح لاخريين .. لكن نحن شعب التصافي والقلوب الرحيمة .. ومن يظن أنه بقلمه وبندقيته منتصرا .. هو الخاسر .. والرصاص سوف يرتد الى صدره ..
    .. الشعب السوداني من يضمد الجراح .... اكتشف ذلك رياك مشار .. الشمال ..ليس عائقا .. فى خياراتهم .. والبشير .. يخطىء ويصيب .. وجلوسه الطويل .. ربما ليس خياره ..نحن السبب .. لا نلتمس له الاعذار.. .. ربما يعرف الكثير .. هناك الاسرار .. المحلية والدولية .. لكن الشعب السوداني سوف يحمله المسؤلية كاملة ..وعليه أن يكون أكثر شفافية .. ونقاء .. وليس متساهلا فى الفساد .. بكل اشكاله ..وضياع فرص الآخرين وحقوقهم .. والشعب السوداني .. طيبا .. ويستطيع أن يخلق ثورة فى خلال ساعات .. ولا يحب السفسطة .. وينتظر الثمر .. فى مقدمتها الحرية .. واكتوبر والملحمة .. سوف تكون ميزانهم ..


    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 25 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • تهنئة من تضامن أبناء جبال النوبة بالمملكة المتحدة و إيرلندا
  • عبد الله حمدوك:الوصفات الجاهزة لن تحقق السلام ويجب النظر بعمق لعلاقة مع جنوب السودان
  • الحكومة السودانية تتعهد بتأمين المعدنين في مثلث الحدود مع مصر وليبيا
  • مجلس الأمن يفشل في فرض حظر السلاح على جنوب السودان
  • المؤتمر الوطني: أهل السودان رفضوا دعوة المتخاذلين
  • السودان يسلِّم تونس أبرز قيادات (داعش)
  • أمين الإسلاميين : الأعداء يريدوننا في السجون أو يقضوا علينا
  • البشير: السودان يشهد استقراراً سياسياً واجتماعياً
  • محمد حمدان دقلو-حميدتي: جاهزون لحسم التفلتات وقطَّاع الطرق بدارفور
  • تأمين مُعدِّني الذهب في مثلث الحدود مع مصر وليبيا
  • دون السماح بإسقاط الدولة الحركة الإسلامية: نتوافق مع دعاة الإصلاح ومكافحة كل أشكال الفساد


اراء و مقالات

  • في عيد ميلاد الامام الصادق المهدي لا عزاء لأصحاب الهوى بقلم حسن احمد الحسن
  • الافلاس والهروب الكبير بقلم خالد عثمان
  • (يا زُبيدَة لا تَموعِي)..! بقلم عبد الله الشيخ
  • والحكاية.. بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • د.ابتهال يوسف والمهندس شاذلي : خطوة مباركة بقلم حيدر احمد خيرالله
  • حَتْمُ التغيير وصَلَف الحكومة! - بقلم: بَلّة البكري
  • من هو البديل .. ماهو البديل .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • قطر وإثيوبيا.. طبيعة العلاقة.. وآفاق الشراكة .. مقال احمد علي ..
  • من دليل الإستنارة
  • أحد قادة الجيش ينزلق.!! "نحن نقرر من يحكم السودان
  • حيرتوني يا بورداب
  • فيديو ساخر بين البشير وهتلر.. فيديو حريات
  • النظرة للأغنية الشبابية بمنظور مختلف.. موضوع للتفاعل
  • العصيان بالرسم ( كاركتير فقط )
  • أنا في حِلٍّ من الشّارِعِ
  • قصة الولد اليتيم .... وصوت أسطوانة العقوبات الأمريكية على السودان!!
  • تزايد أعداد اللاجئين المسلمين الذين يعتنقون المسيحية في ألمانيا .. فيديو DW
  • تحطم طائرة نقل عسكرية روسية متجهة لسوريا
  • عبد العزيز (عثمان) كرداش يبكي سامي عبد المطلب
  • فيس بوك يصّر علي ان حلايب سودانية
  • ياتااااج السر! معقولا بس؟! “إسلاموي” يستدعي كتابات قديمة لواقع جديد!!
  • من له مصلحة في تمزيق أخوان السودان الان
  • حميدتى : قواتى تنتشر على الحدود مع ليبيا وتشاد لمحاربة تهريب (البشر) و (الذهب)
  • مزارعو طوكر يشكون من جبايات “باهظة”
  • الشعبي يهدد بالانسحاب من الحوار في حال عدم إدراج ملحق الحريات مع التعديلات الدستورية!!!!
  • السعودية. بعض الجنسيات مستثناة من رسوم الوافدين والمرافقين
  • حبوبتي تسلم عليكم وتقول ليكم .. لمن تعملو (اعتصام) تاني كلموها
  • الفاتح جبرا __ زيت العاصي .. ذيو مافي
  • الحل شنو وسط تصاعد كراهية المغترب والمهاجر وللاجئ؟؟؟
  • قبول الإعتذار و التوبة و الندم: مرحى بها و ألف مرحب
  • دعواتكم لزميلة المنبر الكاتبة والإعلامية نعمات حمود بعد إجرائها عملية جراحية معقدة
  • تحطم طائرة عسكرية روسية متجهة لسوريا
  • الشارع هو الحل...إسقاط هذا النظام الديكتاتوري هو الحل..أطلع/أطلعي الشارع
  • مقتل شاب ســوداني في استراليا في جزيرة الموت - توجد (صور)
  • تسليم عنصر داعش إلى "تونس"...مرة أخرى قصور في الرؤى السياسيه.
  • غرق مركب يلغي حضور السفاح
  • على الحكومة الغاء كافة ضرائب مغتربي السعودية
  • وتلك التي فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَىٰ نزانةٍ، .....عيد ميلاد سعيد
  • مدير MTN هل قتله الامن وبذلك يكون اول شهيد للعصيان ؟ ( صور )























  •                   


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de