*عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ*

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 02-07-2023, 11:19 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-18-2022, 08:39 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
*عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ*

    08:39 AM August, 18 2022

    سودانيز اون لاين
    دفع الله ود الأصيل-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    *أمجد النُّور أسمٌ على مُسمَّى و شاعرٌ نابغةٌ،ربي
    يحفظه من عين الحسود الفيها عود ، جاء يجسد لنا هنا
    شخصيةً كرتونية خيالية بأسلوبٍ مونوليٍّ لاذعٍ ضاحكٍ على
    سبيل كوميديا ديكارت الأرضية السوداء ، تفوَّق به على لافتات
    أحمد\ مطر و لوحات ناجي العلي؛ و هاهو ذا يرفع عقيرته ببيوت
    قصيدٍ تقطر دماً بل صديداً بطعم العقلم و نكهة البارود و هي تئنُّ
    لوعةً شاهقةٍ بلون العنصربة المُنتِنة و العشائرية المقيتة و ال...
    " إما الأنا أو أنت و بعدنا الطوفان" بيون الشعوب العاربة منها
    و المستعربة ، و في مجارةٍ ساخرةٍ ،بل مغالطةٍ صادمةٍ
    لكل ما حوت بلادُ العُرْب ا وطان من نفاقٍ:






                  

08-18-2022, 08:45 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    * قال إيـــــــــــــــــــــه؟؟؟!!!
    بِلادُ العُرْبِ أَوْطَانِي

    جَمِيعُ النَّاسِ فِي الإسْلامِ إخْوَاني

    وَلا أحدٌ يُفرِّقُنَا ولا نسَبٌ يُباعِدُنا

    لِسانُ الضَّادِ يجمَعُنا

    بغَسَّانٍ وعَدْنانِ

    وَلاَ يَزْهُو هُنَا أَحَدٌ علَى أحَدٍ

    بِأَمْوالٍ وأَلْوانِ

    بلادُ العُرْبِ مِنْ شَامٍ إِلَى يَمَنٍ

    إِلَى مِصْرٍ فتطْوَانِ

    إِلَى لِيبيَا، إِلَى عَدَنٍ

    إِلَى قَطَرٍ ووَهْرَانِ

    إِلَى نَجْدٍ إِلَى حلَبٍ

    إِلَى فَاسٍ وسُودانِ

    هِيَ الأَرْضُ الَّتِي حَضَنَتْ

    أبِي وأَبَاكَ

    مُنذُ تَقادُمِ الزَّمَنِ

    هِيَ الأمُّ الَّتِي ضَمَّتْهُمُ دَوْمًا

    عَلَى حُبٍّ وتَحْنَانِ





    وقد عُلِّمْتُ مِنْ صِغَرِي

    أنَا وجَمِيعُ إخْوانِي

    بأَنَّ الأَرْضَ ما ضَمَّتْهُ

    من شَمْسٍ، وَمِن قَمَرِ

    ومِن ماءٍ، ومِن لَبَنِ

    وَمِنْ نِفْطٍ ومِن عسَلٍ

    وفاكِهَةٍ ورُمَّانِ

    هِيَ الأمُّ التي أَعْطَتْ

    ولم تَبخَلْ على وَلَدٍ ولا بِنْتٍ

    ولا قَاصٍ، ولا دَانِ

    وأنَّ السَّهْمَ نَرْمِيهِ

    إذَا نَرمِي

    بصَدْرِ الغادِرِ الجَانِي

    بصَدْرِ يَهُودَ إِذْ غَصَبُوا

    فِلَسْطِينِي وتَارِيخِي

    وقُدْسِي الشَّامِخَ العَانِي





    ودارَتْ بَعْدَها الأيَّامُ دَوْرَتها

    تَغيَّرَ نَبعِيَ الصَّافِي

    وماتَ قَدِيمُ ألحانِي

    فمَا أحدٌ هُنا يَشْدُو:

    بِلادُ العُرْبِ أَوْطَانِي

    ولا أحدٌ هُنا يَشدُو:

    جَمِيعُ النَّاسِ في الإِسْلامِ إخْوانِي

    وصارَ السَّهْمُ نَرمِيهِ

    إِذَا نَرمِيهِ

    في صَدْرٍ لأَعْمامِي، وأَخْوالِي، وجِيرَانِي





    تُرَى مَنْ يُضرِمُ النِّيرانَ

    فِي أرضِي، وفِي دِينِي، وقُرْآنِي؟

    تُرَى مَنْ غيَّرَ التَّارِيخَ؟

    لاَ أَرضِي التي قَدْ كُنتُ أَعرِفُها

    وَلاَ دارِي التي قد كُنتُ أسْكُنُها

    ولا لُغَتِي التي قد كُنتُ أسمَعُها

    وَلا الأَلْوانُ أَلْوانِي





    تُرَى مَن زوَّر التَّارِيخَ؟

    ألْفَ عَقِيدةٍ صِرْنَا

    وألفَ دُوَيلةٍ بِتْنَا

    تَشتَّتَ ذَلِكَ الشَّمْلُ

    تَفرَّق فِي الدُّنَا الأحْبَابُ وَالآلُ

    يُرِيدُ يَزُورُنِي عمِّي

    يُرِيدُ يَزُورُنِي الخَالُ

    فألفَ وَثِيقةٍ طَلَبُوا

    وألفَ وَثيقةٍ رَفَضُوا

    وصكُّوا دُونَهم بَابِي

    وما أَجْدَتْ لنا حِيَلُ

    ويَأتِي مِن بني صِهْيَوْنَ

    سَفَّاحٌ وقَتَّالُ

    وجزَّارٌ ومُحتَالُ

    وغاصِبُ أَرضِيَ الأَفَّاكُ يَخْتالُ

    فيَلْقَاهُ سَراةُ القَوْمِ.. يَا خَجَلِي!

    بِأَحْضَانٍ وأَحْضَانِ

    تُزَيِّنُ دَرْبَهُ الأزْهَارُ

    يُزرَعُ ألفُ بُستَانِ

    يَجُوسُ خِلالَ مَزرَعتِي

    ويَدخُل غُرفةَ الأَسْرَارِ

    فِي جَهْرٍ وَإِعْلانِ





    يَقُولُ الشَّامِتُون بِنَا:

    لَقَدْ تُلِيَتْ ببَعْضِ الدَّارِ

    تَوْرَاةٌ لِصِهْيَوْنِ

    وقَدْ خَفقَتْ ببَعْضِ الدَّارِ

    رَايَاتٌ لـ(بِيرِيزٍ) و(شَارُونِ)

    وإسْرَائِيلُ قَدْ صارَتْ

    بَدِيلاً عَنْ فِلَسْطِينِ

    فَهَلْ ما زَالَ شَدْوُ اليَوْمِ

    شَدْوَكَ ذَلِكَ الحِينِ

    فقُلْتُ: أَجَلْ

    أَنَا مَا زِلتُ حتَّى اليَوْمِ

    أَشْدُو عَذْبَ قافِيَتِي

    ومَا أُنسِيتُ أُغنِيَتِي

    ولا ضَيَّعتُ عُنوَانِي

    بِلادُ العُرْبِ أَوْطَانِي

    جَمِيعُ النَّاسِ فِي الإِسْلاَمِ إِخْوَانِي

    غَدًا يَهوي جِدارُ الوَهْمِ

    يسْقطُ أَلْفُ خَوَّانِ

    ويَرجِعُ جِيلُ أبنائِي وأَحْفادِي

    ويُنْشِدُ عَذْبَ أَلْحَانِ

    بِلادُ العُرْبِ أَوْطَانِي
                  

08-18-2022, 08:56 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    * لله درُّك أيها الأمجد النوراني ، الطفل المعجزة
    يا فتى الادغال.. قوم بي و أخد سندة .. بالدَّرت التحِت.. تجاه
    ربوع هندة.. يا السايق الفيات؛ و قد جئت تنكأُ لنا حُرحاً دامياً
    و تخدش لنا حياءَ غرقرينةٍ غائرة ، طالما داريناها حتى تندمل
    ورششنا عليها غبار الملح لكي تقاوم بكتيريا العفَن.
    ▪ عُنصريةٌ مُقنَّعةُ £
    {1}
    (من القِناع و ليست من القَناعة التي هي كنزٌ لا يَفنَى).
    ▪ موضوع وجب طرحه مِنْذُ زمان في ظرفنا الراهن المحيط.
    حيث لا تزال تُثار نعرات كهذه منذ قديمٍ على منصاتٍ شتى
    ( للتناصل اللا-اجتماعي) عبر أثير الأصافير و قبل سنين عدداً
    من انفصال جنوبنا الحبيب. و كم كنا نخشى مما آل إليه حالنا اليوم
    من تمايُزٍ بغيضٍ و (تمركٌزٍ و تهميشٍ) بين أبناء جٍلدةٍ واحدةٍ و ترابٍ
    واحدٍ ، تاسيساً على صفاتٍ و مزايا واهيةٍ تُطلَقُ جُزافاً هنا و هناك
    بحكم عرقٍ أو دينٍ او سحنةٍ أو خلفيةٍ ثقافيةٍ أو جهويةٍ و حيثُ:
    ( كلُّ زول عاجبو الصَّارُّو ، و كلُّ حزبٍ بما لديهم فرحونَ).
                  

08-18-2022, 10:25 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
*عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    *اللافت في هذا الولد الأمجد أنه
    يتبع نهجاً تنويرياً ماتعاً باتعاً ناجعاً و غير مستهلكٍ في
    نبش المسكوت و متغاضى عنه ، أقرب إلى" إياكِ أعني
    واسمعي يا جارة.. ويا يمة دسي كروك"و ذلك عِوَضاً عن
    الإشارة بالبنان إلى الأعور بأن عينه فيها قضاية، إنمايعمد إلى
    لبس ثوب العِلَّة نفسها للوقوف بها عارياً على رؤوس أشهاد
    الملاً الأدنى و في رابعة الناهار ، تفادياً لمظنة تنميطه
    في فروة ثعالبَ تخرج علينا دوماً في ثياب واعظين
    متزمِّتين و رِجال دينٍ داعشيين أغبرين.
                  

08-18-2022, 12:09 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)



    ياهو جنس اللَّهِط و اللَّحوسة دي بس اللي
    فالحين لينا فيها. و قد قيل : من كان جُلُّ همِّه
    ما يحشو به كرشَه ، فمن المُرجَّح ، بل المؤكَّد أن
    قيمته كابن تسعة، لن تعدوَ أن تزن ثُقلها اطناناً
    مما تطرحه بطنه كمخرجات حِمارٍ وثنيٍّ .
                  

08-19-2022, 08:01 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    أمجد النور | Amjad Alnour
    «C.V»
    ∆ صانع أقلام «Film Maker» و يحمل
    إجازة علمية ما في مجال الإعلام «Media»
    هذا كل ما هنالك،لكن زول طاعم بشكل مذهل.
    فأحسن نخليه يكلمنا عن نفسه الأمارة برواقة.
    «يا ابنة العاهرة»
    ∆هي أول عبارة باللغة البرتغالية أتعلمها في حياتي.
    نفس هذه العبارة، بعد أكثر من عقد من الزمان، وبنفس
    اللغة، كان لها دور مفصلي في استهلال رحلتي في دراسة
    الماجستير في بريطانيا! ⚠️تحذير⚠️ المقال قد لا
    يناسب من تقل أعمارهم عن 18 عاما من أبناء
    وبنات الجالية البرتغالية.

    ∆الزمان: 2007 المكان: الخرطوم بحري - السودان
    حينها، كنت طالبًا في الجامعة، في عصر ما قبل الـ…!!
    ما قبل الـ كل شيء. عندما كان اليوتيوب يتحسس طريقه
    بخجل في عوالم الإنترنت (ليس بسبب حياء اليوتيوب، ولكن
    لأن الإنترنت في تلك الأيام كان أبطأ من إجراءات استخراج
    شهادة التطعيم الموثقة من القومسيون الطبي في وقتنا الحالي).

    ∆كان التغريد في تلك الحقبة منحصرًا لدى البلابل (الفرقة النسائية
    السودانية العريقة)، قبل أن يحط العصفور الأزرق رحاله عند أشجار
    السودان، فيتبلبل الشعب ويَشْرَعُ بالتغريد.

    ∆في 2007 كانت إحدى وسائل التواصل الاجتماعي هي (نوادي المشاهدة)
    المنتشرة في الأحياء. والتي كانت تعرض أفلامًا أجنبية للجمهور، بالإضافة لمباريات
    الدوريات الأوروبية، وتلك الأخيرة كانت تحظى بنصيب الأسد من المشاهدة والجماهيرية.

    كنتُ وصديقي عماد شوكت مهووسين بمتابعة كرة القدم الأوروبية، وكنا نعرف أشخاصًا
    في نوادي المشاهدة لو وجدوا طريقا للوصول إلى "بي إن سبورت" (الجزيرة الرياضية سابقا)
    لأقعدوا أبو تريكة وهيثم مصطفى وكل المحللين الرياضيين في بيوتهم، ولكنها الأرزاق يا صديقي.

    ∆هوسنا بمتابعة المباريات لم يكن يقف عند مشاهدتها على قنوات ايه آر تي
    والجزيرة الرياضية، ولكن كان يمتد لقراءة الأخبار عنها بشغف شديد من خلال
    الصحيفة السودانية الوحيدة المتخصصة بالرياضة الأوروبية ( العالمية ) و هي
    صحيفة "سوكر". وهي -برأيي- أفضل صحيفة عربية مختصة بالرياضة العالمية.

    ∆لدرجة أني عندما كنتُ أذهب لقضاء الإجازة الصيفية في السعودية عند
    عائلتي، كان صديقي عماد يرسل لي نسخًا منها (جريدة سوكر) مع من تيسر له
    من المسافرين. ومازلت أحتفظ حتى الآن بنسخ منها من أعوام 2007 و 2008.

    ∆أحد المقالات كان يتحدث عن استخدام مدرب فريق شيلسي اللندني آنذاك،
    البرتغالي جوزيه مورينيو، لعبارة Filha da puta وتعني "ابنة العاهرة" بلُغَته.
    كان مورينيو -حسب المقال- يوجه هذه العبارة لكل شيء. حتى عارضة المرمى لم
    تكن تسلم من لسان مورينيو، خصوصا عندما تحرمه تلك العارضة من هدف محقق.

    ∆ولأني وصديقي عماد كنا مهتمين بأن ننهل من ثقافات وعادات شعوب العالم المختلفة،
    كان أكثر ما أثار انتباهنا في ذلك المقال هو هذه العبارة الجديدة علينا كليا. بِلُغة لم نعرف
    منها أي كلمة من قبل، فنوادي المشاهدة التي كنا نقضي أمام شاشاتها ساعات طويلة لم
    تكن تعرض أفلاما باللغة البرتغالية.

    ∆ومع أن السودان لم يكن يومًا تحت الاحتلال البرتغالي مثل أنغولا وموزمبيق وغينيا-بيساو،
    ولكن تلك الكلمة -لسبب غامض- احتلت ألسنتنا، فبتنا نستخدمها ربما أكثر من مورينيو نفسه.
    بل وصل استخدامها لأصدقائنا المقربين حتى لا يشعروا بأنني وعماد نتفوق عليهم لغويا.

    ∆الآن عزيزي القارئ، تخيل نفسك ضفدعاً، وأنتِ عزيزتي القارئة تخيلي نفسكِ أرنبةً،
    وأنا سأتخيل أني كنغر. ولنقفز جميعًا من عام 2007 إلى 2019.

    ∆أنا الآن ثلاثيني غير جاد أتجول بين عشرات المواقع الإلكترونية للجامعات
    البريطانية بحثا عن قبول يأتي من هنا أو هناك لألتحق بإحداها وأدرس الماستر
    في الصحافة. حتى جاءني الرد من جامعة سانت ميري بلندن، من أحد الدكاترة،
    وهو رئيس قسم الصحافة الرياضية الدولية.

    ∆"عزيزي آمجاد آواد آبدولراهمان آلنور، شكرا لاهتمامك بالالتحاق بجامعتنا.
    بين يديك، ستجد اختبار القبول هذا من أجل أن نقيمك من خلاله ونواصل معك
    للمراحل التالية في القبول. لديك 24 ساعة لحل الاختبار وإعادة إرساله لنا.
    ثانك يو آند قوود لَكْ".

    ∆نظرة واحدة مني للاختبار كانت كافية لأن تنسف الصورة الذهنية العظيمة
    التي كنت أتخيلها عن نفسي عندما يتعلق الأمر بالرياضة العالمية. فبخلاف السائد
    لدينا في العالم العربي، الرياضة في بريطانيا ليست كرة قدم فقط، حتى مع امتلاكهم
    لأقوى دوري كرة قدم في العالم.

    ∆فكما أن الانجليز مجانين بكرة القدم، فهناك جنون موازٍ للرياضات مثل الرغبي
    والكريكيت والغولف وغيرها من الرياضات التي نراها في أواخر صفحات صحفنا
    الرياضية في زاوية على استحياء، وغالبا لا يقرأها أحد.

    ∆كان الاختبار من 11 سؤالا على صفحتين. وكل سؤال
    لا يقل عن سطرين إلى 4 أسطر. أسئلة عن الملاكمة والرياضة
    النسائية ووزارة الرياضة البريطانية وألعاب القوى، إلى جانب
    الرغبي والتنس والكريكيت طبعا! بصراحة، عندما رأيت الصفحة
    الأولى، لم أتجرأ حتى لأن أنتقل للثانية.
    ∆ببساطة وبكل قناعة ورضا أحسد عليهما، أغلقت الامتحان، وأغلقت
    الإيميل، وأغلقت عيني وبدأت أفكر ماذا سيكون الغداء اليوم؟ فاصوليا
    أم عدس؟ مالي أنا ومال الرغبي 🏉
    ∆في اليوم التالي، وقبل 3 ساعات فقط من انتهاء مهلة الـ 24 ساعة،
    انتابني الفضول لقراءة الصفحة الثانية من الامتحان. لعلي أكتشف أسماء
    رياضات جديدة فأستفيد من الموضوع كمعلومات عامة. عندما انتقلت
    للصفحة الثانية تفاجأت بأنه لم يكن بها غير سؤالين اثنين لا ثالث لهما.

    السؤال العاشر والسؤال الحادي عشر. وقد كان السؤال العاشر مقالًا طويلا
    عريضًا ملأ أغلب الصفحة الثانية. وكان هذا السؤال هو المفاجأة التي أذهلتني
    .. فعلا أذهلتني بدون مبالغة!
    ∆كان السؤال يدور حول حادثة وقعت بين مدرب شيلسي البرتغالي جوزيه
    مورينيو (الذي عاد لتدريب الفريق بعد سنوات منذ أن غادره في 2007) وبين
    طبيبة الفريق د. إيڤا كارنيرو. في تلك الحادثة استخدم مورينيو أول عبارة برتغالية
    تعلمتها في حياتي وعلى لسانه ووصف بها طبيبة الفريق “Filha da puta”!

    ∆أكاد لا أصدق! العبارة التي لطالما تشدَّقْتُ بها أيام الجامعة مع عماد شوكت، صديقي
    ورفيق مسيرتي اللغوية في دهاليز اللغة البرتغالية الفصيحة، أجدها مكتوبة أمامي في
    أحد أسئلة اختبار قبول جامعي مصيري! بل كانت قيمة هذا السؤال لوحده 30 درجة!
    ثُلُث الاختبار كان متعلقًا بالـ فيلا دا بوتا!

    ∆قد يرى البعض أن الأمر محض صدفة، ولكن بالنسبة لي، كانت عودة تلك
    العبارة لحياتي في هذه المرحلة بالتحديد بمثابة علامة. بعد أن كنت اتخذت
    قراري بتطنيش الامتحان وعدم محاولة حله، جعلتني تلك الجملة أعيد التفكير .
    وكأني كنت أرى المدرب مورينيو يناديني ويصرخ: "لا تستسلم.. ثق بقدراتك..
    حاول"عندها قررت أن أستغل ما تبقى من سويعات قبل نهاية المهلة المحددة
    وأقوم بحل الاختبار وتسليمه.
    ∆ومع أني سلمت الامتحان بعد ساعة كاملة من موعد التسليم
    لكني تفاجأت بتواصل مدير القسم معي بعدها بدقائق طالبا مني
    أن نتفق على موعد لإجراء مقابلة فيديو.

    ∆ ودون أن أشعر، وجدت نفسي أعود لمقاعد الدراسة بعد أن
    تم قبولي في الجامعة. في منطقة غرب لندن، على بعد بضعة
    أميال من نادي شيلسي.

    ∆الخلاصة من هذه القصة هي أن تنتبه للعلامات التي
    قد تظهر لك في أشد لحظات شكك بقدراتك. وأن تلقي
    بالاً دوما وتصغي للأصوات التي تهمس داخل رأسك
    وتقول لك: "لا تستسلم.. ثق بقدراتك..« حتى
    لو كانت تلك الأصوات بلغات أخرى…»

    ∆أدناه 👇 رابط (GoogleDrive) لامتحان القبول
    الذي أرسله لي الدكتور من جامعة سانت ميري، لمن أراد
    أن يستفيد ويختبر نفسه صحافيا. ⚠️تحذير⚠️ الامتحان
    قد يحتوي على عبارات لا تناسب من تقل أعمارهم
    عن 18 عاماً من أبناء الجالية البرازيلية.


                  

08-19-2022, 10:09 PM

صديق مهدى على
<aصديق مهدى على
تاريخ التسجيل: 10-09-2009
مجموع المشاركات: 9189

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ود الاصيل
    الرجل سميته
    عنصرة بن شداد
    عشان تحدث
    بلغة الضاد
    وكيف لوقال
    ان كنت اسودا
    فالمسك لوني
    ولا لسواد الجسم
    من دواء
    هذه صبغة السماء
    ما علينا الا
    الشكر والثناء
    فنحمد الله
    اننا ولدنا
    في افريقيا السوداء
    فعشنا فيها اجداد
    واباء
                  

08-20-2022, 02:24 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
*عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: صديق مهدى على)

    أحسنت يا مهدينا الله يهديك و يدينا
    فرغم أنتمائنا إلى الرُّبع اللايح من بلاد العُرب أبكاني،
    إل أنَّ انفعالنا بما يجري على أرض فلسطين نابعٌ من
    حرارة دما الحامي القاير في عروقنا ،حتى تتتحر.
    عاملين تماماً، زي عريانة و حايمة بأبرتا تخيت..

                  

08-20-2022, 02:58 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
*عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    مع تباعُد الاهداف المنطلقات، نجد انَّ أمجد النور تقريباً
    يفعل تماماً متلما فعلت مغنية البوب الأمريكية الأشهر الليدي غاغا
    في سبيل فضح عِلأَلأ المجتمع لما فصلت لنفسها إزاراً و رداءً من اللحم
    النيء و ربا كان عفناً ، لتظهر به في حفلٍ لتوزيع الأوسكارات في 2010 ،
    وهي التي لطالما التزمت بالقتال من أجل إلغاء سياسة التقييد العسكرية
    الأمريكية المسماة “لا تسأل ،لا تخبر”. إذ إنها تحرم الضباط والجنود
    المتوحورين جنسياً من شرف الخدمة في الجيش الأمريكي، بالإضافة
    إلى تقييد الذين أعلنوا سابقاً أنهم مثليون جنسيًا أو ثنائيي الجنس
    وتم منعهم الحق في الخدمة في الجيش الامريكي .
                  

08-21-2022, 08:24 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    يلا نرجع لعنكوليب هدننا من رمية الخيت حول عنصريتنا
    المُقنعة بحق بعضنا البعض وهي أظرط و ألعن من نظرات أجلاف
    العُرببان نحونا، لدرجة كان لي صديقان من أبناء انصفناالمفقود في
    جنوبن الحبيب ، أحدهما نويرواي كان يشكو لي بثه كلما لسعه أحدهم
    بعبارة" يا عب" و ينادي ني يا تفل الله سوف دا بالله، والتاني شكلو
    ديناكاوي اسمو فارنكو كان شِفت و تفتيحة شوية بقوللهم: بالله بس
    خليوا نركب تيارة بقوم من هرتوم دي و نمشو بهناك لبهر أهمر
    دي وخلي واهد تاني بقدر بقول أن مندكورو, ديه "عب"
    ▪ و لما جاءَ دينُ الحق الإسلام بمعناه السماويُّ الأشملُف؛ فأولَ
    ما نادى ب(حريةٍ ، سلامٍ و عدالةٍ) و أولَ ما أسَّسَ بنيانَ دولتِه
    على مؤاخاةٍ بين أبنائه مهاجرينَ و أنصارٍ و موادعةٍ لليهود.
                  

08-21-2022, 08:26 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (2)
    ▪ فلمَّا وجد الإنسانَ يستَرِقُّ أخاه الإنسانَ: يقايضُه بضاعةً مزجاةً بحملِ بعيرِأو حتى
    بصاعٍ من تَمْرٍ أو بحفنةٍ من قَمْحٍ أو شعير بأسواق النِّخاسة البكماء في ضهاري تمبول.
    وجدها تجارةً رائجةً ضاربةً بأطنابها. لكنه حاربها بوضعِه تدابيرَ سلسةٍ للعِتْقِ و التحرير.

    ▪ إن ما يَحيكُ في النفس هو حقيقةُ شيوع هذه الظاهرة في بلدنا هذا و بزماننا هذا.
    و ما الشعور بالغبن و التهميش الذي يعانيه مواطنٌ ما لمجرد اصطباغِ بَشرتِه بلون قد
    يَتَدَرَّجُ من حُمرة الحنطة إلى سُمرة الشكولاطة التي تغلب على أصولنا الأفريقية الحَقَّة .

    ▪ لذا واجبٌ عليناأجراء عملية كحتٍ لدواخلنا من هكذا رواسبَ، قبل سعيِنا لتغيير أي واقعٍ قائمٍ
    حولنا ؛و إلا سنظل ندفع الثمن غالياً كابراً عن كابرٍ و جيلاً عَقِبَ جيلٍ لتداعيات تمايزاتنا العنصرية،
    طالما يثار غبارٌ كثيفٌ حَوْلَ عِلَّةٍ عقيمةٍ قديمةٍ تأبى إلا أن تطل برأسها؛ مُجدداً كلَّ حينٍ و نحن نعاني
    الأمرين جراءَ تفشي مزيجٍ من مشاعرَ متجذرة و متبادلة، من تفرُقةٍ و تنافرٍ فتناحرٍ و وُدٍّ مفقودِ.
                  

08-21-2022, 12:30 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 11861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: *عَنْصَرَة بْنُ شَدَّادٍ* (Re: دفع الله ود الأصيل)

    أشهر (#لا) في تاريخ أمريكا ..
    *طبعن ، موش متل لاءات عاسمة اللولوات
    و العفونيات التلاتة عندنا بي جاي !!!!
    *هذه الـ (لا) التي قالتها إمرأة سوداء حُرة في وجه رجل أبيض عنصري ..
    كانت «روزا باركس» تعيش في ذلك الزمن الذي يُكتب فيه على واجهات بعض
    المطاعم عبارة (يُمنع دخول السود).. وفي الحافلات العامة حين يأتي رجل أبيض
    ولا يجد مقعداً فارغاً.. يتجه إلى أحد السود ليقوم من مكانه ويجلس بدلا ً منه!..
    *كانت «روزا» تشعر بالقهر من هذا المشهد ..
    في ليلة من ليالي ديسمبر الباردة ـ ليلة الخميس 1 ديسمبر ـ من عام 1955م
    وبعد ساعات من العمل المضني في محل الخياطة خرجت «روزا باركس»
    جلست و"الخوف بعينيها" على أقرب كرسي..
    * بعد محطتين أو ثلاث امتلأت الحافلة ..
    أتى أحد الركاب البيض .. تلفت حوله.. لم يجد أي كرسي فارغ ..
    و – كالعادة – اتجه صوب إمرأة سوداء – روزا باركس – وطالبها بالنهوض
    من مكانها ليجلس بدلا ً منها .. ولحظتها قالت (لاءها) العظيمة ..
    *صرخ جميع الركاب البيض في وجهها وشتموها وهددوها ..
    قالت: لا..
    * توقف سائق الحافلة وطالبها بالنهوض من مكانها ..
    قالت: لا..
    اتجه السائق إلى أقرب مركز شرطة، و حُقق معها، وغرمت
    بقيمة 15 دولارا ً نظير تعديها على حقوق البيض !!!
    *من هذه الـ (لا) أشتعلت لاءات السود في كل الولايات ..
    وتضامنا مع «روزا باركس» بدأت حملة لمقاطعة كل وسائل المواصلات ..
    واستمرت حالة الغليان والرفض، وامتدت (381) يوما ً..
    إلى أن حكمت إحدى المحاكم لـ «روزا باركس»..
    وتم إلغاء الكثير من الأعراف والقوانين العنصرية ..
    من خلال هذه الـ ( لا ) الرائعة الحرة تغيّرت أوضاع السود ..
    من خلال هذه الـ ( لا) أستطاعت هذه المرأة أن تحافظ على (مقعد)
    في حافلة صغيرة، لتستمر حركة الحقوق المدنية ..
    * وبعد نصف قرن يأتي ابن بشرتها السوداء ـ باراك أوباما ـ لينتزع أكبر (مقعد) في الولايات المتحدة!
    في أكتوبر عام 2005م توفيت «روزا باركس» عن عمر يناهز 92 عامًا، وكرّمت بأن رقد جثمانها بأحد
    مباني الكونغرس في إجراءٍ استثنائيٍّ لم يحظ به سوى (30) شخصاً منذ عام 1852م .. وفي حياتها
    مُنحت أعلى أوسمة .. وأنواط الشجاة و الجسارة و بكل استقاقٍ و جدارةٍ .
    *ولكنها – قبل هذا – منحت نفسها الوسام الذي لا يستطيع أي أحد أن يمنحه لك
    .. سواك : وسام الحرية .. عندما قالت (لاءها) الحرة العظيمة ..
    * تريمة صغيرونة على جهنبة:
    * نداء علاجل للسيد دينق الملقب بجورج، بالله
    تجي تلحقنا بصورة لهذه المرأة السوداء القامة
    وبعداك، ياريت تنقطنا بالسكات وا لية الباردة.
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de