انظر يا رعاك الله لهذه الجريمة وفساد القاضي وضياع هيبة الكاكي #

مظاهرة كبري للجالية السودانية بمنطقة DC وجميع الجاليات السودانية بأمريكا دعما للثوار
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-28-2022, 05:14 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-12-2022, 03:18 PM

زهير ابو الزهراء
<aزهير ابو الزهراء
تاريخ التسجيل: 08-23-2021
مجموع المشاركات: 2436

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
انظر يا رعاك الله لهذه الجريمة وفساد القاضي وضياع هيبة الكاكي #

    03:18 PM May, 12 2022

    سودانيز اون لاين
    زهير ابو الزهراء-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    انظر يا رعاك الله لهذه الجريمة وفساد القاضي وضياع هيبة الكاكي


    مكالمة هاتفية من خالد بولايةكسلا لصديقه احمد بولاية الخرطوم :-
    خالد : السلام عليكم صديقي اخبارك؟
    احمد : مرحب خالد الحمدلله في نعمة انت كيفك ؟
    خالد : الحمدلله كل الامور تمام محتاجك في خدمة بسيطة
    احمد : جدا ياغالي انت تاامر
    خالد : حسن شقيقي بالخرطوم معاهو مبلغ مالي كاش عاوزك تحولوا لي بنكك
    احمد : بس كده ابشر خليهو يتصل علي والموضوع منتهي .
    كانت هذه المكالمة الهاتفية المختصرة مدخل لابشع قضية نهب تدور احداثها بقلب مدينة الخرطوم نهارا جهارا بشكل يشير الى مدى التردي والانفلات الامني الذي وصلنا اليه بعاصمة البلاد وقلبها النابض .
    العاشرة صباحا اتصال من حسن شقيق خالد يطلب من احمد تحديد مكان للالتقاء لتسليم المبلغ لتحويله لخالد بكسلا ، تم الاتفاق على الالتقاء بعد ساعة بشارع الستين في الموعد المحدد توقف احمد بالموقع المتفق عليه في انتظار حسن كان برفقة احمد بالسيارة دكتور زاهر بن خاله وشقيق زوجته ، لحظات وتوقفت خلف عربة احمد عربة بوكس دبل كاب لمح احمد حسن شقيق خالد يجلس داخلها ، ترجل مجموعة من الافراد المسلحين من العربة الدبل كاب معرفين انفسهم بانهم يتبعون للاستخبارات العسكرية وطلبوا من احمد ودكتور زاهر الترجل من العربة كانوا يرتدون الذي المدني ومعهم ضابط برتبة العقيد يرتدي الزي الكامل لقوات الشعب المسلحة ، طلب الافراد من احمد ودكتور زاهر وضع اياديهم خلف ظهرهم وقاموا بتقييدهما بكلبشات ومن ثم ادخلوهم بالمقعد الخلفي للعربة ، وقاد احد افراد العصابة العربة وركب العقيد بالمقعد الامامي وبدأ بتوجيه حديثه لاحمد وقال له :
    نحنه وصلتنا معلومات مؤكدة بانك انت وخالد صديقك بكسلا تديرون شبكة لتهريب البشر ، كان الامر صادما لاحمد الذي حاول بشتى السبل نفي الامر والتاكيد على ان هذه المعلومات معلومات مغلوطة ، الا ان العقيد كان مصرا على انهم تاكدوا من صدق المعلومة
    وكان الافراد يقومون بضرب احمد ود زهير تارة بايديهم وتارة بالاسلحة التي يحملونها تحركت العربتان نحو القيادة العامة وبالفعل دخلوا باحد بوابات القيادة (تاكد لاحقا بانها احد البوابات المسموح بدخول الجمهور عبرها باعتبارها منطقة خدمات تجارية )
    توقفت العربتان وخاطب العقيد احمد قائلا: انت ظاهر عليك ود ناس وانا ماعاوز اضرك عشان كده احسن تخارج نفسك انت ادفع خمسة مليون جنيه (مليار) وانا بطفي ليك الموضوع .
    قدر ماحاول احمد ان يوضح انه ماعندوا علاقة بتجارة البشر وانو خالد صديقه فقط كان الايدي تنهال عليه ضربا ، ساله العقيد عن مكان سكنه واوضح بضرورة تفتيش شقته حالا ، في هذه اللحظة خاف احمد على زوجته وطفلتيه ذوات الخمس والثلاث سنوات ودخل قلبه خوف عظيم مما يمكن ان يحدث لو اصحب هذه المجموعة المسلحة والمتفلته للشقة التي يسكن بها لاحساسه شبه المؤكد بانهم عصبة مجرمة ليس لها علاقة باي جهة نظامية ، عندها قرر الاستجابة لطلبهم وحاول تخفيض المبلغ لانه فوق استطاعته الا انهم كانوا مصرين على مبلغ الخمسة مليون (مليار ) ولا ينقص جنيه ، اوضح احمد للعقيد ان بحسابه بالبنك حوالي ثلاثة مليون (مليار) جنيه فقط ، اصر العقيد على المبلغ كاملا وطلب منه التصرف لتكملة المبلغ حتى لو بالاستدانة
    توجه الجميع تجاه البنك الذي به حساب احمد بالقرب من عفراء مول ، ترجل احمد رفقة اثنين من افراد العصابة لصرف مبلغ الثلاثة مليون (مليار) وتم تهديده بان اي تصرف او محاولة للاستنجاد بالشرطة سيدفع ثمنه دكتور زهير وحسن المتحفظ عليهم رفقة بقية افراد العصابة ، بالفعل دخل احمد البنك وقابل مدير الفرع واقنعه بان لديه ظرف طارئ وهو في حوجة لسحب مبلغ ثلاثةمليون (مليار) جنيه من حسابه نقدا ، وبما ان احمد من العملاء المميزين بالفرع سهل له المدير صرف المبلغ نقدا ، بعد استلام العصابة حاول احمد مجددا اقناع العصابة بالاكتفاء بمبلغ الثلاثة مليون (مليار ) الا انهم اصروا على بقية المبلغ ، وحتى يتخلص احمد من هذا الكابوس اوضح لهم بان لديه مبلغ نقدي بالريال يعادل حوالي مليون (مليار ) جنيه قام بتسليمها لهم وقام بالاتصال باحد احد اصدقائه وطلب منه تحويل مبلغ مليون (مليار ) عن طريق بنكك لحساب اعطاه له افراد العصابة وبالفعل قام صديقه بتحويل المبلغ وعند اكتمال المبلغ قامت العصابة باطلاق سراح احمد ودكتور زاهر بعد ان هددوهم بانهم في حالة ذهابهم للشرطة سيدفعون الثمن غاليا ، لكنهم لم يطلقوا سراح حسن وانما اسطحبوه معهم بالعربة البوكس
    بعد ان فاق احمد ودكتور زاهر من الصدمة كان قرارهم اللجوء للشرطة ، بالفعل توجهوا مباشرة للقسم الشرقي بالخرطوم وقابلوا الضابط المسئول وتم فتح تحت بلاغ تحت المادة ١٧٥ من القانون الجنائي (النهب ) وتم توجيه شرطة المباحث بالاهتمام بالبلاغ وتم التوجه لفرع البنك الذي سحب احمد منه المبلغ وبمراجعة كاميرات المراقبة اكد افراد تيم المباحث معرفتهم لفردي العصابة فهم من معتادي الاجرام المعروفين للمباحث وتم الاتصال بخالد بكسلا الذي افاد بان افراد العصابة قد اتصلوا به وطلبوا منه سداد مبلغ اثنين مليون (مليار ) لاطلاق سراح شقيقه ، طلب تيم المباحث من خالد التواصل معهم والتاكيد على موافقته على دفع المبلغ المطلوب ، تم الاتفاق مع خالد على ان يكون التسليم بسوق ليبيا ، قام تيم المباحث بنصب كمين في مكان التسليم المتفق عليه وفي ساعة الصفر وصلت عربة ترحال بها حسن شقيق خالد وتمت المداهمة وتم القبض على اثنين من افراد العصابة وتحرير حسن من قبضتهم(وفتح بلاغ منفصل لواقعة احتطاف حسن والذي اتضح انهم حجزوه حجز غير مشروع مدة يومين ) واتضح بان صاحب الترحال لاعلاقة له بالعصابة وانما استاجروه مشوار فقط ،
    قام تيم المباحث بمجهود جبار وتم القبض على افراد العصابة عدا واحد يتبع لاحد الحركات المسلحة الموقعة على اتفاقية السلام وتم ضبط كاكي قوات مسلحة وعلامات رتبة العقيد التي يستخدمها افراد العصابة ، وتم القبض على العربة البوكس المستخدم من قبل العصابة وهو مملوك لاحد افراد العصابة وللاسف فهو ابن احد الاسر المعروفة والتي تعمل في تجارة الذهب كما تم القبض على صاحب الحساب الذي حول فيه مبلغ المليون (مليار ) جنيه وهو صاحب شقق مفروشة بشرق النيل واوضح ان فرد العصابة الهارب(ع) مستاجر منه شقة مفروشة ومتبقي عليه مبلغ خمسن الف جنيه وانه اخطره بانه حول في حسابه مبلغ مليون جنيه وطلب منه تسليمه باقي المبلغ كاش .
    *******
    اتصل بي دكتور زاهر وهو اخ عزيز وزميل عمل سابق وطلب مقابلتي ، حكى لي ماحدث لهم ذلك اليوم وماعانوه من هذه العصابة وطلب مني ان اتولى القضية ولم اتردد مطلقا في قبولها وتمثيل الاتهام فيها رغم انني لا احبذ ان امثل اتهام في القضايا التي اتولاها، الا انني وافقت مباشرة فقد شعرت ماعانوه من تلك الفئة الباغية التي تستحق اشد انواع العقاب ، كذلك كانت المهمة سهلة فقد بزل افراد المباحث مجهودا جبارا في فك طلاسم البلاغ والقبض على جميع افراد العصابة (عدا واحد) وتم ضبط العربة المستخدمة من قبل العصابة وضبط الذي الرسمي الذي يستخدمونه في جرائمهم وبطاقة عسكرية وكانت تلك البينات والاستدلالات كافية لكسب القضية وادانتهم على ما ارتكبوه من جرم في حق ابرياء عزل.

    كانت اولى الجلسات يوم الاحد ١٣ فبراير الساعة ١٢، حضر جميع المتهمين عدا المتهم الهارب (ع ) والذي تم فصل الاتهام في مواجهته ، وظهر محامي ممثلا لبعض المتهمين وقبل بداية الجلسة اخبرني المحامي بان شقيق المتهم صاحب البوكس المستخدم في الجريمة (ابن الاسرة المشهورة ) يعرض دفع المبلغ الذي نهب من احمد مقابل تنازله عن الدعوى ، قلته ليهو حتى لو المبلغ تنازل ما اظن القاضي يقبل حفظ البلاغ لانو ده بلاغ فيهو حق عام خصوصا وانو بلاغ نهب ، بعد تسجيل الحضور فاجأني القاضي بسواله : اها مافي اي مساع صلح يا استاذ ؟
    كان ردي حاسما : صلح شنو يامولانا ده بلاغ تحت المادة ١٧٥ (نهب ) وما ارتكبه هولاء المجرمين فعل مشين يستحقون عليه اشد العقوبة .
    شعرت بان كلامي لم يعجب فضيلة القاضي
    الذي قال لي : والله الصلح خير
    لم يعجبني رده واصريت على الاستمرار بالدعوى ، قام فضيلة القاضي بتدوين بيانات المتهمين وأجل الجلسة الى يوم الاربعاء ١٦ فبراير لاعلان المتحري لسماع اقواله ،
    طبعا تم اعتقالي مساء نفس اليوم ١٣ فبراير ، بعد خروجي علمت بان مولانا قد قام بحفظ البلاغ بجلسة ١٦ فبراير ، بعد ان توصل المتهمين والمبلغ لتسوية تقضي بان يرد المتهمين للمبلغ المبلغ المنهوب منه (هكذا بكل بساطة )
    معقول يامولانا ؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
    ده تنظيم اجرامي ارتكب ابشع جريمة يمكن ان ترتكب في حق انسان (نهب وخطف وابتزاز وانتحال صفة عقيد بقوات الشعب المسلحة ويحملون اسلحة(مؤكد غير مرخصة)) ، وبالتاكيد هذه ليست جريمتهم الاولى وحتما لن تكون الاخيرة فهل يعقل ان يطلق سراحهم بكل هذه البساطة لمجرد تنازل المبلغ عن حقه الخاص في البلاغ؟؟؟؟!!!!!
    ولماذا لم تظهر النيابة ممثلة للحق العام في هذا البلاغ الخطير ؟؟؟؟؟!!!!!!!

    مقدم شرطة (م)
    عوض كرنديس
    المحامي والموثق




    خارج النص :: الله يرحم القضاء في عهد البرهان وحميدتي قضاء موجه ومسير *(لكل من وضع يديه في المصحف وادي القسم لتطبيق العداله ولم يطبقها حسابك عسير يوم الحشر الاكبر هناك لافي البرهان ولا حميدتي)*






                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de