بديل للبرهان وازاحة حميدتي … مشاورات مصرية سعودية واستعدادات لجميع الاحتمالات

شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-17-2022, 03:39 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-30-2021, 07:59 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 43728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
بديل للبرهان وازاحة حميدتي … مشاورات مصرية سعودية واستعدادات لجميع الاحتمالات

    07:59 AM December, 30 2021

    سودانيز اون لاين
    Yasir Elsharif-Germany
    مكتبتى
    رابط مختصر



    Quote: بديل للبرهان وازاحة حميدتي … مشاورات مصرية سعودية واستعدادات لجميع الاحتمالات
    30 ديسمبر، 2021
    10
    فيسبوك تويتر واتساب تيلقرام
    الثورة السودانية
    صورة ارشيفية GETTY IMAGES

    كشفت مصادر دبلوماسية مصرية وعربية في القاهرة، عن تنسيق بين مصر والسعودية بشأن الوضع الراهن في السودان والأزمة المتواصلة منذ انقلاب العسكر في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وذلك لمنع انزلاق الوضع في الدولة الأفريقية التي تتمتع بأهمية استراتيجية، خصوصاً في ما يتعلق بأمن الممرات التجارية في البحر الأحمر، إلى مسارات تتباين مع مصالح البلدين.
    تنسيق بين مصر والسعودية حول السودان

    وقال مصدر دبلوماسي مصري، لـ”العربي الجديد”، إن هناك توافقاً بين كل من القاهرة والرياض على ضرورة التنسيق بشأن ضمان توجيه الأحداث في الخرطوم بالشكل الذي يحافظ على مصالح البلدين، ومنع انزلاق الأوضاع هناك إلى مسارات من شأنها الإضرار بهذه المصالح الأمنية والاقتصادية والسياسية.

    وأوضح المصدر أن السودان بالنسبة للقاهرة، مسألة أمن قومي من الاتجاه الجنوبي، بالإضافة إلى مساعي القيادة المصرية لضمان توحيد الموقف المصري السوداني في أزمة سد النهضة الإثيوبي، سعيا لتقوية موقفهما معا على المستوى الدولي.

    أما بالنسبة للجانب السعودي، فقد أوضح المصدر أن أهم ما يؤرق السعودية في الوقت الحالي، هو أن تؤدي الاضطرابات هناك إلى وصول قيادة سياسية إلى سدة الحكم في السودان، تقدم على قرار سحب الجنود السودانيين المشاركين في عملية “عاصفة الحزم” في اليمن، والذين يمثلون القوام الرئيسي لقوات تحالف دعم الشرعية هناك الذي تقوده المملكة.

    وقال المصدر إن المشاورات بين مصر والسعودية بشأن الأزمة السودانية، تخللها وضع سيناريوهات متعددة، ليكون في مقدور الدولتين التعامل مع أيّ متغيرات تطرأ على المشهد السوداني في ظلّ تداخل الضغوط الدولية وتعارض المصالح الإقليمية هناك.
    دعم بديل آمن للبرهان

    وبحسب المصدر، فإن المشاورات السعودية المصرية تناولت البحث في سيناريو متعلق بتجهيز ودعم “بديل آمن”، على حد تعبير المصدر، لرئيس مجلس السيادة الحالي عبد الفتاح البرهان، وذلك في حال استمرار ثورة الشارع السوداني ضد المكون العسكري. ويأتي ذلك خصوصاً في ظل عدم ضمان موقف رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، الذي يلوح بالاستقالة في أي وقت والانحياز إلى المعارضة مجدداً.

    ولفت المصدر إلى أن السيناريو البديل المدعوم مصرياً وسعودياً، يشمل أيضاً تصوراً بغياب نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي)، والذي يواجه رفضاً كبيراً من جانب الشارع السوداني بسبب اتهامات توجه للقوات التابعة له (الدعم السريع) بالتورط في عمليات قتل المتظاهرين.

    من جهته، قال دبلوماسي عربي في الجامعة العربية، إن الحراك المصري السعودي على صعيد الأزمة السودانية أخيراً، يرجع إلى نتيجة لتقرير أعدته البعثة الأممية في السودان، والذي أشارت خلاله إلى أن نسب التوصل إلى حلول حقيقية وتعاون دولي لإنقاذ الدولة الأفريقية من عثرتها الحالية، ستكون أعلى في حال كان على رأس السلطة شخصيات بديلة لكل من البرهان وحميدتي، في ظل خصومة حادة بينهما وبين المعارضة والمكون المدني والشارع السوداني.

    في مقابل ذلك، قال الدبلوماسي العربي، إن نفوذ كل من مصر والسعودية أضعف من خلق بديل (في السودان) يمكن تسويقه دولياً. ولفت المصدر إلى أن هذا الأمر معقد للغاية، وخاضع لتقاطعات دولية عديدة، تلعب فيها القوى الدولية الدور الأكبر، خصوصاً في ظل تطلعات من جانب قوى دولية كبرى مثل روسيا، للعب دور أوسع في المنطقة خلال الفترة المقبلة، بخلاف الرهان الإسرائيلي على تعميق عملية التطبيع مع السودان.
    السيسي يتراجع عن زيارة حلايب وشلاتين

    في غضون ذلك، كشف مصدر مصري خاص، عن تراجع الدائرة المقربة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن تضمين أسبوع افتتاحات المشاريع الحكومية في صعيد مصر أخيراً، زيارة للرئيس المصري إلى مدينتي حلايب وشلاتين، لعدم تأجيج المعارضة السودانية، والتسبب في صدام جديد بين البرهان والشارع السوداني، في ظل التنازع بشأن المنطقة بين السودان ومصر، واعتبار السودانيين مدينة حلايب سودانية ومحتلة من جانب مصر.

    ولفت المصدر المصري الخاص، إلى أن السيسي كان مرحباً بتلك الخطوة، قبل أن يتدخل رئيس جهاز الاستخبارات العامة اللواء عباس كامل. ونصح كامل بإدخال تعديلات في ترتيبات أسبوع الصعيد، لما في تلك الخطوة من أزمة قد تسببها لـ”الأصدقاء في السودان”، بحسب المصدر، في وقت يبدو فيه الجميع في غنى عن أزمات إضافية بمشهد ملتهب أساساً.

    يأتي هذا في الوقت الذي أكد فيه وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، خلال اتصالين هاتفيين، مع كل من البرهان وحمدوك، على حرص المملكة على استقرار ووحدة السودان.

    وأكد الوزير السعودي حرص الرياض على تشكيل الحكومة الجديدة في الخرطوم، في أسرع وقت ممكن، والتوافق بين المكونين العسكري والمدني، لما فيه مصلحة السودان وشعبه.

    وكان مجلس السيادة الانتقالي في السودان أعلن في وقت سابق، بدء الإجراءات العملية للانتخابات المقبلة التي من المقرر أن تبدأ مطلع يناير/كانون الثاني المقبل، وتنتهي في يوليو/تموز 2023.

    وجاء ذلك، في الوقت الذي ترددت فيه أنباء خلال الأيام الماضية حول تمسك حمدوك بالتقدم باستقالته في ظل اتساع حدة الخلاف بينه وبين المكون العسكري وعدد من قادة الحركات المسلحة حول أمور جوهرية تتعلق بطريقة التعامل مع المحتجين وتشكيل الحكومة الجديدة.

    وكان مصدر سياسي مصري، وآخر دبلوماسي، قد كشفا لـ”العربي الجديد”، إثر انقلاب المكون العسكري في السودان على المكون المدني في السلطة الانتقالية، في 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، واعتقال حمدوك ثم وضعه تحت الإقامة الجبرية، أن السيسي وكامل أكدا في مناسبات سابقة خلال اجتماعات مع المسؤولين السودانيين والعرب والتابعين للاحتلال الإسرائيلي، عدم ترحيبهما باستمرار حمدوك رئيساً للوزراء.

    وأوضحت المصادر أن ذلك ليس فقط بسبب رغبة مصر في التعامل مع المكون العسكري وحده، وتحديداً مع البرهان ونائبه حميدتي، اللذين تجمعهما علاقة قوية بالسيسي، ولكن أيضاً بسبب رؤية مستقرة بأن حمدوك مقرّب من العواصم الغربية، وله أجندة تسمح بوصول قوى سياسية لا ترحب بها القاهرة إلى الحكم.

    ويأتي ذلك، فضلاً عن وقوف حمدوك، بحسب الرؤية المصرية، عائقاً أمام بعض المخططات التي حاول النظام المصري الإسراع في تنفيذها مع المكون العسكري السوداني، وموقفه في قضية سد النهضة، حيث ترى القاهرة أنه ليس منسجماً بما يكفي مع الموقف والتطلعات المصرية.

    ويعد المضي قدماً في التطبيع مع دولة الاحتلال، على رأس المخططات المصرية، وهو موضوع نوقش صراحة خلال زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت في سبتمبر/ أيلول الماضي إلى شرم الشيخ ولقائه السيسي هناك.

    وتطرق بينت مع السيسسي خلال الزيارة، إلى حرصهما على تطوير العلاقات الإسرائيلية مع السودان، كجزء من المشهد الجديد المراد للشرق الأوسط، وإجراء اتصالات متقدمة على مستويات عسكرية واستخبارية واقتصادية، بمباركة من المكون العسكري في السلطة، على أن يتوازى ذلك مع وساطة منتجة يبذلها بينت للتقريب بين دولتي مصب النيل (مصر والسودان) وبين إثيوبيا في قضية السد.

    وأوضح المصدر أنه كان مقرراً ترتيب زيارة للسيسي إلى مدينة حلايب، لتكون الأولى من نوعها لرئيس مصري، وتكون بمثابة رسالة داخلية لوصول السيسي لكافة مدن ومناطق وربوع مصر.
    العربي الجديد
    30 ديسمبر، 2021






                  

12-30-2021, 08:29 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 43728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بديل للبرهان وازاحة حميدتي … مشاورات مصر� (Re: Yasir Elsharif)

    واشنطن تواصل مناهضتها الشديدة لانقلاب البرهان واشنطن تواصل مناهضتها الشديدة لانقلاب البرهان

    Quote: واشنطن تواصل مناهضتها الشديدة لانقلاب البرهان


    06:45 PM December, 27 2021

    سودانيز اون لاين
    Osman Musa-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    البرهان وحميدتي في قبضة الممسكين بخطوط مسارات المال الخارجية. كانت المغامرة تعتمد على تهريب الذهب كمورد اساسي للانقلاب ومبالغ تمويل المرتزقة في اليمن. الان كل الاموال القادمة من الخارج تحت قبضة النظام المالي العالمي وتجميد ارصدة شركات الجنجويد في الخارج والعقوبات الشخصية.

    🔴 إنذار البرهان بمهلة قصيرة تتبعها عقوبات مالية ذكية علي شركات الجيش وحميدتي:
    ——————
    🟦 كتب الاعلامي عبدالرحمن الامين من واشنطن:
    تواصل الدبلوماسية الامريكية التحشيد الدولي والاقليمي بعد ان دخلت عمليا إجراءات خنق الانقلاب "البرهاحميتي " مرحلة التطبيق الفعلي . هذا الضغط مقرر له الانفجار بقرارات متزامنة من جبهات ثلاث: اولها مناشدة صارمة من مجلس الامن الدولي تتجاوز الفيتو الروسي، انذار من بلدان الترويكا والاتحاد الاوربي وتلويح بتطبيق مقاطعات أمريكية مالية موجعة علي النظام الانقلابي تستهدف عوائد صادرات الذهب والودائع المالية في المصارف الاقليمية .
    فبعد الضغط علي مصر عبر وزير خارجيتها خلال يومي 8-9 الجاري ، جاء الدور علي قطر. والاهتمام بهذه الزيارة يكشف كيف ان واشنطن غدت تهتم باستثمار اي فرصة لقاء مع حلفائها في المنطقة لانتزاع مواقف مؤيدة لسياستها المناهضة لانقلاب البرهان والمنحازة تماما لتطلعات الشعب السوداني في حكم مدني ديموقراطي. فقد انتهزت فرصة الاجتماعات السنوية الاستراتيجية مع مصر للضغط بذلك الاتجاه، رغم دور مصر المعروف في التخطيط للانقلاب وما تحسه القاهرة من مرارة تجاوزها وعدم الاكتراث برغبتها في تخفيف لغة بيان الادانة الرباعي وما تضمنه من مطالبة ملحة بإرجاع الامور لما كانت عليه قبل 25 أكتوبر. هذا البيان الذي صدر بتوقيعات السعودية والامارات وبريطانيا والولايات المتحدة أغضب القاهرة جدا اذ مثّل صفعة امريكية قاسية برسالة فحواها ان امريكا لا تعترف باحتكار مصر للشأن السوداني، بل هي المرة الأولي الذي تضع فيه واشنطن امر السودان في اياد إقليمية غير مصرية. بذات الحرص، بات في حكم المؤكد أن تتوسط هموم الادارة الامريكية بما يجري في السودان المحادثات الامريكية القطرية مع تزايد إشارات التحالف الوثيق مابين البرهان وحميدتي، من جهة، و رموز نظام البشير المخلوع من جهة مقابلة، فضلا عن ظهور وجوه ارهابية معروفة مثل الداعشي، محمد الجزولي.
    بمراجعة بعض البنود التي سربتها الخارجية للبنود التي سوف تتصدر حوار العلاقات الثنائية مابين الدوحة وواشنطن، يمكن بسهولة اِسْتِشْمَام رائحة ملف الانقلاب (البرهاميتي) وتصميم واشنطن وحرصها علي إبطاله. فقد افاد بيان الخارجية الامريكية ان المحادثات مع قطر سوف تتطرق، ضمن أشياء اخري، (للقضايا ذات الاهتمام المشترك بما في الاستقرار الاقليمي، التعاون العسكري، محاربة الارهاب والاتجار بالبشر، حقوق الانسان والتعاون الاقتصادي) نص الخارجية الامريكية ( https://bit.ly/3n3be8zhttps://bit.ly/3n3be8zhttps://bit.ly/3n3be8zhttps://bit.ly/3n3be8z ).
    الخلاصة هي ان واشنطن تواصل مناهضتها الشديدة لانقلاب البرهان وتوظف دبلوماسية ضاغطة جدا لإسقاطه باستخدام العديد من الادوات وأهمها الحصار المالي والاقتصادي. في هذا الاطار، يؤكد دبلوماسيون مطلعون ان واشنطن وحلفائها قرروا إفشال خطة الانقلابيين بشراء الوقت وتطويل أمد الازمة لخلق وقائع جديدة علي الارض فمنعوا الدكتور حمدوك من مناقشة الانقلابيين، مباشرة او عبر وسطاء باعتبار القاعدة القانونية ألاّ رأي للأسير، وان الاقامة الجبرية تتوفر فيها كافة اركان الاذعان والاكراه. ورجح هؤلاء ان الاسبوع القادم سيشهد سلسلة من الانذارات الجادة للبرهان وحميدتي بضرورة تنفيذ المطلوبات المتعلقة بإلغاء الانقلاب خلال موعد محدد وقالوا ان تلك الانذارات لن تكون مفتوحة الاسقف. هذا التوجه الجديد يعني إقتراب إعلان تطبيق عقوبات إقتصادية ذكية، تعمل علي ضرب المصالح المصرفية والمالية وودائع واستثمارات شركات الجنيد التابعة لآل دقلو والحسابات المصرفية الدولارية الخارجية لكبار العسكريين وما يحصلون عليه من شركات امبراطورية (منظومة الصناعات الدفاعية)، وهي ماكان يعرف بالتصنيع الحربي. وقالوا ان إعلان وزارة المالية الامريكية عن تفاصيل التسوية التي تمت مابين (إوفاك) وهو مكتب السيطرة علي الأصول الاجنبية Office of Foreign Assets Control كان الهدف منه التذكير بأن البنوك العربية، وفِي كل البلدان، معرضة للمحاسبة والغرامات الباهظة إن تجرأت وخرقت القوانين الامريكية وتسترت علي أموال مودعة لديها مهما طال الزمن وتعددت الذرائع.
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de