في ذكرى استشهاد محمود محمد طه (18 يناير 1985) كتبه عبد الله علي إبراهيم

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 04-24-2024, 11:40 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-20-2024, 02:56 AM

عبدالله علي إبراهيم
<aعبدالله علي إبراهيم
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1954

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
في ذكرى استشهاد محمود محمد طه (18 يناير 1985) كتبه عبد الله علي إبراهيم

    01:56 AM January, 19 2024

    سودانيز اون لاين
    عبدالله علي إبراهيم-Missouri-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر




    أنشر في ذكرى أستاذ الأستاذ محمود محمد طه ملخص ورقة في الإنجليزية أردت بها رد الاعتبار لثورته في رفاعة في 1946 ضد تشريع استعماري بمنع ممارسة عادة الختان الفرعوني. فوجدت أن جماعة من الحداثيين استنكرت منه ذلك وعدته "رجعيا" في حين استحسنت بقية سيرته. بل جعلت منه قديساً في الوطنية والتحرر. ونشرت الورقة في

    “Keep these Women Quiet: “Colonial Modernity, Nationalism, and Female Barbarous Custom,” Hawwa: Journal of the Middle East and the Islamic World, 9 (2011): 97-151.



    كفى احشنو يا أناتي: الحداثة الاستعمارية، والحركة الوطنية، وعادة النساء البربرية

    تعود هذه الورقة إلى ثورة رفاعة (1946) التي قادها محمود محمد طه، المجدد الإسلامي الشيخ الذي أعدمه الرئيس جعفر محمد نميري في 1885، لإلغاء تشريع أجازه الإنجليز يمنع الختان الفرعوني. فبرغم أن طه احتل مكان مقدساً في نظر الحداثيين لوقفته الشماء عند عتبة الموت، إلا أنهم لم يكفوا عن سلقه بألسنة حداد لمعارضته إجراء من الدولة أراد في زعمها استنقاذ المرأة من هذه العادة البربرية. ولم تغفر له طوائف الحداثيين تلك الزلة بمعارضة إلغاء الختان الفرعوني برغم أنه نهض لاحقاً، كما لم يسبقه إلا القليلين، لخدمة قضية المرأة وتعزيز حقوقها.

    وتحاجج الورقة أن هذا الخلاف المشتجر حول مأثرة طه الجنسانية مردها إلى أخدود في الدراسات السودانية وعن السودان. فلم تنجح الكتابات شديدة الحساسية والأرق عن طهارة النساء الفرعونية في التأثير على سردية الحركة الوطنية. وهي دراسات في مثل ما كتبت الأكاديمية الكندية جانس بودي تنقض غزل تبجح الاستعمار بشفقته بالمرأة. فقبل أكثرنا بلا غضاضة زعم الحداثة الاستعمارية بأخذ الأهالي في مدارج الحضارة (مثل استنقاذ المرأة التي خضعت لاستعمارهم من توحش ذكور المستعمرة). والأنكى أن الكثيرين منا صفوة وعامة يحسون، وقد بان كساد حظنا من الاستقلال الوطني، بفقد مؤرق لتلك المهمة ويودون لو بقيت فينا وأصلحت.

    تأخذ الورقة بنظرية ما بعد الاستعمار وتستعين بها للحم ما بين دراسات الحركة الوطنية ودراسات الجندر في السودان لفهم أفضل لممارسة طه السياسة كوطني من طراز فريد. وهي فرادة أملت عليه الوقوف ضد قانون لإلغاء الطهارة الفرعونية من فوق حيثيات أنفذ لتحريرنا، بما فيها استنقاذ المرأة من الذكورية، كمهمة لا ينهض بها غيرنا بحركة وطنية جذرية تأخذ بناصية الفكر. وسترى الورقة في زعم الاستعمار استنقاذ المرأة، أو أي طائفة أخرى في المستعمرة، "لغوا استعمارياً" في تعريف الأكاديمي الهندي هومي بابا له. فقال عن هذا اللغو إن فيه الدليل على عقم المهمة الاستعمارية في حد ذاتها. فهي مشروع يزعم لنفسه الحداثة ولكنه كاسد لأنه متنازع بين مطالب بلده، المتربول مثل إنجلترا، التي تأخذ بعادة الديمقراطية والعقابيل الإدارية في المستعمرة التي هي رهينة عادة الشوكة.

    Abstract

    This paper revisits the Rufa’a revolt/riot (1946) in the Sudan led by Mahmoud M. Taha, the elderly Islamic, modernist reformer executed by President Nimerie in 1985, to abolish legislation against female circumcision imposed by the British. Although revered as a martyr for his courage facing death for his beliefs, Taha has been unrelentingly castigated for opposing a measure that intended allegedly to rescue women from this barbarous custom. Not even Taha’s subsequent unprecedented labor for women’s rights took the edge off this criticism of his stand on female circumcision in 1946.

    The paper will argue that this conflicted view about Tahas’ feminist legacy arose from a sorrowful dichotomy in scholarship about the Sudan. The culturally sensitive feminist writings about female circumcision in the country have failed to influence the narrative of Sudanese nationalism. In this narrative colonial modernity’s claim to civilize the “natives” (like rescuing colonial women from their male oppressors) has been widely accepted. Worse, this rescue mission is currently missed and nostalgically remembered as a golden past by both scholars and laymen who were turned off by the disarray of independent Sudan.

    Drawing on postcolonialism, the paper will seek to bridge the gulf between Sudan feminism and nationalism scholarships to rehabilitate the feminist outlook and praxis of Taha, a consummate, different nationalist. The colonial rescue concept, or modernity, will be viewed as a form of a “colonial nonsense” as developed by Homi Bhabha. This nonsense is evidence of the sterility of colonialism, an alleged modernist project, torn between the demands of the metropolis raised in the custom of democracy, and the administrative constraints of the colony mired in the custom of power.























                  

03-27-2024, 06:49 AM

باسط المكي
<aباسط المكي
تاريخ التسجيل: 01-14-2009
مجموع المشاركات: 5473

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
Re: في ذكرى استشهاد محمود محمد طه (18 يناير 1985) � (Re: عبدالله علي إبراهيم)

    الاستاذ قامة واستقامة
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de