مجانياااااو ..! بقلم هيثم الفضل

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل إدريس محمد إبراهيم فى رحمه الله
توفى اليوم ابن العم والبوردابي الشاعر إدريس محمد إبراهيم
بورداب الرياض ينعون زميل المنبر الشاعر ..إدريس محمد إبراهيم
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 08-15-2020, 02:37 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-29-2020, 05:28 AM

هيثم الفضل
<aهيثم الفضل
تاريخ التسجيل: 10-06-2016
مجموع المشاركات: 788

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
مجانياااااو ..! بقلم هيثم الفضل

    05:28 AM July, 28 2020

    سودانيز اون لاين
    هيثم الفضل-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر



    صحيفة آخر لحظة

    سفينة بَوْح –



    مجانية التعليم وخصوصاً الإبتدائي أو الأساس كان واحداً من الشعارات الكُبرى التي رفعتها ثورة ديسمبر المجيدة ، وكذلك هو أحد الأهداف الإستراتيجية التي تتبنَّاها الدولة مُمثَّلة في وزارة التربية والتعليم بإعتبارها موجِّهاً أساسياً لمُتطلبات تنمية وبناء السودان الجديد ، الذي يتطلَّع فيه المواطن إلى عودة (ولاية) الوزارة على التعليم العام من جديد ، فضلاً عن (إنقاذ) ما يمكن إنقاذهُ من البنيات الأساسية التعليمية الحكومية وفي مقدمتها المدارس والمعلم والمنهج ، هذا الثالوث الذي عانى المرارات وشتى أنواع الإهمال والهدم والتعجيز ، عبر محاربتهِ بمافيا المدارس الخاصة التي وكعادة عجلة فساد النظام البائد كانت مُخصَّصة ومُغلقة لفائدة ومُتاجرة أصحاب الحظوة والنفوذ والمُنتفعين من أذيال وفلول حزب المؤتمر الوطني .

    كما أن مجانية التعليم هي واحدة من إشارات مدنية الدولة وإنتماء حكمها الديموقراطي إلى مراشد وتجارب عبَّرت عنها الكثير من الدول التي خرجت من دائرة الفقر إلى دائرة الإزدهار الإقتصادي بفضل إعطائها الأولوية للتعليم وتطويرهُ ودعمهُ ، فضلاً عن تحقيق العدالة والمساواة بـ (تحفيز) عامة الناس وخصوصاً الطبقات الأكثر فقراً عبر مجانيتهُ على الإصرار في إستمرار أبناءهم وبناتهم في مراحله الأولية ، إستهدافاً لتقليل نسبة الفاقد التربوي بسبب الضائقة المعيشية وخفضاً لمستوى الأُمية وحصر إنتشارها ومثولها عند حدها الأدنى ، وكذلك رفعاً لمستوى الإستنارة التي بالتأكيد سيكون لها الدور الإيجابي في كثيرٍ من مناحي الحياة ، وأهمها إرتفاع مستويات الجودة الإنتاجية والصحية والثقافية في كافة القطاعات.

    وحتى لا يكون هذا الشعار مجرد هُتاف مهرجاني والعام الدراسي الجديد على الأبواب ، وصوت هدير وزمجرة غول المدارس الخاصة بدأ يضرب آذان أولياء الأمور ، على وزارة التربية أن تخرج عن صمتها وتبيَّن للمواطن هل هي على إسشتعداد مادي وتخطيطي يُمكِّنها من تطبيق مجانية التعليم الأساسي ؟ وهل لديها تصورات أو مُعالجات فيما يختص بالمدراس الخاصة التي تستوعب الآن ما يفوق الـ 60 % من تلاميذ مرحلة الأساس ، وهل تستطيع المدارس الحكومية المتوفِّرة إذا فرضنا أنها مؤهَّلة بيئياً ولوجستياً أن تستوعب الطلاب المُحوَّلين من المدارس الخاصة ؟.

    على وزارة التربية أن تواجه هذه المشكلة الكبرى التي ستبدو واضحة وسافرة خلال الشهرين القادمين ، وذلك عبر تصوُّر واضح لما سيئول إليه حال التعليم الأساس في المرحلة المُقبلة ، فالرسوم المدرسية للمدارس الخاصة متوقع أن تتضاعف ثلاثة مرات عن العام السابق لما حدث من تضخم عام ، فضلاً عن مطالبة مُعلمي القطاع الخاص بالمساواة في المرتبات مع معلمي القطاع العام ، كما أن هناك الكثير من المُقترحات المُقدَّمة في هذا الصدد أهمها المُقترح الخاص بقيام الوزارة بتعيين كل معلمي القطاع الخاص المؤهلين في الهيكل الحكومي وتتبيعهُم للوزارة بما في ذلك الإدارة والعاملين ، على أن يتقاضى صاحب المدرسة أجرة مُحدّدة عن المباني والأثاثات وبقية الخدمات المتوفِّرة في المدرسة ، حتى و لو تم تحصيل تلك الأجرة من مجالس الآباء عبر صيغة مُساهمة ، بالقدر الذي يُمكِّن الوزارة من إتخاذ خطوات (تدريجية) تقود إلى تحقيق مجانية التعليم ، ليكون التعليم الأساس لهذا العام مجانياً بالكامل في المدارس الحكومية ، وبمساهمة رمزية في المدارس الخاصة لصالح مالكي المدارس بعد أن تتحمَّل وزارة التربية مرتبات المعلمين ومنصرفات الإدارة والتسيير.






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de