حين وقف حمار أمريكا في عقبة الكونفدرالية: مؤتمر فيلادلفيا الدستور بقلم:عبد الله علي إبراهيم

سودانيزاونلاين تنعى الزميل خالد العبيد فى ذمه الله
خالد العبيد ياخي بدري والله ما ممكن تفوت
زميل المنبر خالد العبيد في ذمة الله
التعازي في رحيل خالد العبيد فقد سعدت بالتواصل معه
اللهم ارحم عبدك خالد العبيد
يا خااااالد !!!
هل رحل خالد العبيد؟
حار التعازي كتاب سودانيز اون لاين والأصدقاء والرفاق في كل بقاع الدنيا
بالصدفة في الخرطوم.
لم يكفي 2020 الماً فينا .. فاختارت خالد العبيد لتوجعنا و تضربنا في مقتل ..
خالد العبيد ياخي بدري والله ما ممكن تفوت
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-26-2020, 10:07 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-17-2020, 05:13 AM

عبدالله علي إبراهيم
<aعبدالله علي إبراهيم
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1157

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
حين وقف حمار أمريكا في عقبة الكونفدرالية: مؤتمر فيلادلفيا الدستور بقلم:عبد الله علي إبراهيم

    05:13 AM October, 16 2020

    سودانيز اون لاين
    عبدالله علي إبراهيم-Missouri-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر




    اصطرع بعد تحرر الولايات المتحدة من الاستعمار تصوران دستوريان لبنية الدولة: هل هي فدرالية بمركز مدجج بالسلطان أم كونفدرالية بمركز يتكفف الولايات التي تدفع حتى مرتب ممثليها في كونغرس الاتحاد. وحرنت أمريكا في عقبة ما بعد الاستقلال. وانحل الاتحاد من فرط هزاله لكي يعيد التفكير في نفسه في مؤتمر فيلادلفيا في ١٧٨٧ الذي كان من ورائه جيمس ماديسون بطاقته الفدرالية الاستثنائية.



    كان ماديسون أعد للمؤتمر عدته. فرتب نفسه ليهاجم فكرة قيام أمريكا على الكونفدرالية كتحالف أو اتحاد. ودرس التاريخ قديمه وحديثه ليقول إن مثل هذا التنظيم للدولة فاشل بالتجربة. وأسمى المذكرة "مذكرات عن الكونفدراليات قديمها وحديثها". وأخذ على الكونفدرالية خلوها من مركز للقرار يلم شعثها بالقوة.

    ومن فكر ماديسون في نقض الكونفدرالية نشأ التقليد الدستوري المعروف ب" الفيدراليون" فوجه ماديسون نيرانه نحو فكرة الكونفدرالية القائلة بأن الديمقراطية الحقيقة هي الديمقراطية المباشرة. وجوهر هذه الديمقراطية أن تصدر قرارات الحكم من الناس مباشرة بعد اجتماع أهل المدينة أجمعين في مجلس يعرف ب "التاون هول". ووفي ديمقراطية التاون هول يقيد الناخبون ممثلهم البرلماني بصورة تسلبه إرادته ليكون أداة طيعة في يدهم قاصرة على الأجندة المحلية علاوة على جعلهم دورات قصيرة للبرلمان لا يداوم فيه المندوب طويلا. وتواضعوا على استدعاء نائبهم البرلماني للتأكد من إتباعه التعليمات، وتوجيهه، ومراقبة تنفيذه للتوجيه مع ميل واضح لإضعاف المركز التنفيذي.

    في هجومه على مواد الكونفدرالية لم يأخذ ماديسون على الديمقراطية المباشرة استحالة تحقيقها في الواقع كما يميل عادة خصومها للقول. بل قال إن استحالة التحقيق لها لا عليها بمعنى أنها فكرة خاطئة أصلاً. فالنائب البرلماني بحسبها يأتي للبرلمان وعينه على غرض من يمثلهم. فمن رأيه أن الدولة أجاويدية: بمعنى أن المشرعين يوازنون المصالح المتنازعة بالقسط. ربما استدعى ذلك استقدام أجاويد-نواب خارج اللعبة للفصل في مصلحة محلية مستفحلة. فمن رأي ماديسون أن فصل النائب عن مصالحه المحلية الضيقة هو الذي يوطنه في القسط الأجوادي. ولهذا أعطى الدستور المجاز في 1788 النواب دورات برلمانية طويلة وحماهم من استدعاء ناخبيهم أو استبدالهم بآخر بنظم الدورة او النبطشية. وختاماً كان أجر النواب من الحكومة الفدرالية لا الولايات.

    وخرج الدستور الأمريكي من مؤتمر ١٧٨٧ ليجعل من الولايات المتجاحدة مع الكونغرس الفدرالي اتحاداً يصفونه بالتمام متى جاء ذكره. أبطل الدستور الكونفدرالية وأقام دعائم الفدرالية من فوق مساومات انعقدت أرضت الولايات نوعاً ما. كما سنرى.

    (مذكرات عبارة عن تعريب ما اتفق من كتاب راح عليّ اسمه أردت منه قبل سنوات علماً بالدستور الأمريكي لا بنية النشر)






















                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de