+++ أحبائى .. كم هو جميل أن نتعرف على السيد المسيح فى هذه الظروف .. +++

كتاب سودانيزأونلاين الموقعين على إعلان الحرية والتغيير
إحتفال السودانيين بالساحل الشرقي لولاية ميريلاند لدعم الثورة السودانية
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-02-2019, 05:33 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-02-2019, 02:34 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


+++ أحبائى .. كم هو جميل أن نتعرف على السيد المسيح فى هذه الظروف .. +++

    02:34 AM February, 06 2019 سودانيز اون لاين
    Sudany Agouz-TX-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});أحبائى الغاليين الى قلبى ..كل يوم يمر علىّ .. وأنا أتابع أخبار سوداننا الحبيب ..أشعر بألم يعتصر قلبى .. هل هذا هو سوداننا الحبيبالذى تركته منذ ثلاثين عاماً .. هل هو سودان التسامح ..هل هو سودان عدم التفرقة بين المسلم والمسيحى ..وبين المسيحى والمسلم ..هل هذا هو السودان الذى تركناه .. عندما كنا فىالمدرسة الوسطى .. كنت أدرس الدين الإسلامى ..ولم أشعر قط .. بأننى منبوذ من أساتذتى ومن زملائى ..ماذا جرى .. كيف يتجرأ إنسان أن يقتل أخاه الإنسانبرصاصة مصووبة نحو إنسان أعزل .. يطالب بحقهفى العدالة والمعيشة ..يارب .. يارب .. يارب .. ارحمنا .. وارحم شعب السودان المسكين ..بل أنت القادر أن تجلب البديل الذى يعرف معنى المواطنة الحقة .. البديل الذى يخدم الوطن من أجل الوطن ..وليس لأجل المنفعة الشخصية .. يارب ..فليت كل إنسان يطلب من قلبه .. ويتجه الى الله ..ولكم منى كل حب وسلام .. لأن يسوع المسيح يقول بفمه الطاهر : " تعالوا إلىّ يا جميع المتعبين والثقيلى الأحمال وأنا أريحكم " أشكرك ونشكرك جميعنا يارب .. الرب يبارك حياتكم ..أخوكم وعمكم العجوز ..ارنست+++

    (عدل بواسطة Sudany Agouz on 07-02-2019, 01:27 PM)
    (عدل بواسطة Sudany Agouz on 08-02-2019, 03:53 PM)







                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2019, 01:38 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    إصحوا
    وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. ( 1 بط 5 : 8 )

    ( يوم الخميس )

    7 فبراير 2019
    30 طوبه 1735

    عشــية
    مزمور العشية
    من مزامير أبينا داود النبي ( 67 : 24 ـ 25 )

    تُبادِرُ الرؤساءُ إلى كلِّ المُرتِّلين، في وسطِ صبايا ضارباتٍ بالدفوفِ. في الكنائس باركوا اللـه، والربُّ مِن ينابيع إسرائيلَ. هللويا.

    إنجيل العشية
    من إنجيل معلمنا متى البشير ( 26 : 6 ـ 13 )

    وفيما كان يسوعُ في بيتِ عنيا في بيتِ سمعان الأبرص، جاءت إليه امرأةٌ معها قارورةُ طيبٍ كثير الثَّمن، فسكبتهُ على رأسِهِ وهو مُتَّكئٌ. فلمَّا رأى تلاميذهُ ذلك تقمقموا قائلين: " لماذا كان هذا الإتلافُ ؟ لأنَّه كان يُمكن أن يُباع هذا بكثيرٍ ويُعطى للفُقراءِ ". فعلِمَ يسوعُ وقال لهم: " لماذا تُتعبونَ المرأةَ ؟ فإنَّها قد عمِلَت بي عملاً حسناً ! لأنَّ الفُقراء معكُم في كلِّ حينٍ، وأمَّا أنا فلستُ معكُم في كلِّ حينٍ. لأنَّ هذه قد سَكَبَت هذا الطِّيبَ على جسدي لتَكْفيني. الحقَّ أقولُ لكُم : حيثما يُكرز بهذا الإنجيل في كلِّ العالم يُخبرْ أيضاً بما فعلتهُ هذه المرأة تذكاراً لها.
    ( والمجد للـه دائماً )

    باكــر
    مزمور باكر
    من مزامير أبينا داود النبي ( 8 : 2 ، 3 )

    مِن أفواهِ الأطفال والرُّضعان هيأتَ سُبحاً، لأنِّي أرى السَّمَواتِ أعمالَ يديكَ، والقمر والنجوم أنتَ أسَّستَها. هللويا.

    إنجيل باكر
    من إنجيل معلمنا يوحنا البشير ( 4 : 15 ـ 24 )

    قالت له المرأةُ: " يا سيِّدُ أعطني هذا الماء لكي لا أعطشَ ولا آتي إلى هنا لأستقيَ ". قال لها يسوعُ: " اذهبي وادعي زوجكِ وتعاليْ إلى هنا ". أجابت المرأةُ وقالت: " ليسَ لي زوجٌ ". قال لها يسوعُ: " حسناً قلتِ ليسَ لي زوجٌ ، لأنَّه كان لكِ خمسةُ أزواجٍ، والَّذي معكِ الآنَ ليسَ هو زوجكِ. هذا قُلتِ بالصِّدقِ ". قالت له المرأةُ: " يا سيِّدُ أرى أنَّك نبيٌّ! آباؤُنا سجدوا على هذا الجبل، وأنتُم تقولون إنَّ موضع السجود في أورشليمَ الذي ينبغي أن يُسجدَ فيهِ ". قال لها يسوعُ: " يا امرأةُ، صدِّقيني أنَّه تأتي ساعةٌ، حتَّى أنَّه لا في هذا الجبل، ولا في أورشليم يُسجد للآب. أنتم تسجدونَ للذي لا تعرفونه. أمَّا نحن فنسجُد للذي نعرفه. لأنَّ الخلاصَ هو من اليهود. ولكن ستأتي ساعةٌ ، وهيَ الآن، حين السَّاجدون الحقيقيُّونَ يَسجدون للآب بالرُّوح والحقِّ، لأنَّ الآب أيضاً يطلب مثل هؤلاء الذين يسجدون له. الله روحٌ هو. والذين يسجدون له يجب أن يسجدوا بالرُّوح والحقِّ.
    ( والمجد للـه دائماً )

    القــداس
    البولس من رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس
    ( 5 : 8 ـ 21 )

    سيروا إذاً كأولاد النُّور. لأنَّ ثمرَ الروح هو في كلِّ صلاحٍ وبرٍّ وحقٍّ. مُختبرين مَا هو مَرضيٌّ عند الرَّبِّ. ولا تشتركوا في أعمال الظُّلمة غير المُثمرةِ بل بالحريِّ وبِّخوها. لأنَّ الأمور التي يفعلونها سرّاً ، ذكرُها أيضاً من العار. ولكنَّ كلَّ ما يوبِّخهُ النُّور يُعلن. لأنَّ كلَّ ما أُظهِرَ فهو نورٌ. ومن أجل هذا يقول: " قُم أيُّها النَّائم وقُمْ واقفاً من بين الأمواتِ فيُضيءَ لكَ المسيحُ ". فانظروا الآن يا إخوتي نظراً شافياً بالتَّدقيق كيف تسيرون لا كجهلاء بل كحكماء. مُفتدين الوقت لأنَّ الأيَّام شرِّيرةٌ. من أجل هذا لا تكونوا أغبياء بل افهموا ما هيَ إرادة الرَّبِّ. ولا تسكروا بالخمر الذي فيه عدم الصحة بل كونوا كاملين بالرُّوح، ومكلِّمين أنفسكم بعضكم بعضاً بمزامير وتسابيح وتراتيل روحيَّة، مُسبِّحين ومُرتِّلين للربِّ في قلوبكم. شاكرين كلَّ حينٍ على كلِّ شيءٍ في اسم ربِّنا يسوع المسيح واللـه الآب. خاضعين بعضكم لبعض في خوفِ المسيح.
    ( نعمة اللـه الآب فلتحل على أرواحنا يا آبائي وإخوتي. آمين. )

    الكاثوليكون من رسالة بطرس الرسول الأولى
    ( 3 : 5 ـ 14 )

    لأنه هكذا كانت قديماً النِّساءُ القدِّيساتُ أيضاً المتوكِّلاتُ على الله ، يُزيِّنَّ أنفسهنَّ خاضعاتٍ لرجالهنَّ، كما كانت سارةُ تُطيعُ إبراهيم وتدعوه سيِّدى. التي صرتُنَّ لها أولاداً ، صانعاتٍ الخير، وغير خائفاتٍ خوفاً من أحد البتَّة.كذلك أنتم أيضاً أيُّها الرِّجالُ ، كونوا ساكنينَ معهُنَّ عالمين أن النِّساء آنية ضعيفة، مُعطينَ إيَّاهُنَّ كرامةً، كالوارثاتِ أيضاً نعمة الحياة بأي نوع لكي لا تُعاقَ صلواتكُم. والنهايةُ، كونوا جميعاً برأي واحدٍ، وكونوا مشتركين في الآلام. وكونوا مُحبيِّن الإخوة رحومين مُتواضعين، غير مُجازينَ عن شرٍّ بشرٍّ أو عن شتيمةٍ بشتيمةٍ، بل بالعكس مُبارِكينَ، لأنكم لهذا الأمر دُعيتم لكي ترثوا البركة. لأنَّ من أراد أن يُحبَّ الحياة ويرى أيَّاماً صالحةً، فليكفُفْ لسانهُ عن الشَّرِّ وشفتيه من أن يَتكلما بالمَكْرِ، وليَحِد عن الشَّرِّ ويصنع الخير، وليطلُب السَّلام ويَجِدَّ في أثرهِ. لأنَّ عيني الرَّبِّ تنظران الأبرارُ وأُذنيهِ تنصتان إلى طلبهم، وأمَّا وجه الرَّبِّ ضدُّ فاعلي الشَّرِّ.فمن ذا الذي يمكنه أن يؤذيكم إذا كنتم غيورين على الخير؟ ولكن وإن تألَّمتُم من أجل البرِّ، فطوباكم. وأمَّا خوفهُم فلا تَخافوهُ ولا تضطربوا.

    ( لا تحبوا العالم، ولا الأشياء التي في العالم، لأن العالم يزول وشهوته معه،وأما من يعمل بمشيئة اللـه فإنه يبقى إلى الأبد. )

    الإبركسيس فصل من أعمال آبائنا الرسل الأطهار
    ( 21 : 5 ـ 14 )

    ولكن حدث لمَّا استَكملنَا الأيَّام خرجنا ومشينا، وهم يُشيِّعوننا، مع نساءٍ أيضاً وأولادهم إلى خارج المدينة. فجثونا على رُكبنا على الشَّاطئ وصلَّينا. ولمَّا ودَّعنا بعضنا بعضاً ركبنا السفينة. وأمَّا أولئك فرجعوا إلى خاصَّتهم.وأمَّا نحن فأقلعنا من صور، وأقبلنا إلى بتولمايس ( عكا ) فسلَّمنا على الإخوة وأقمنا عندهم يوماً واحداً. ثم خرجنا في الغد وجئنا إلى قيصريَّة، فدخلنا بيت فيلُبُّس المُبشِّر، إذ كان واحداً من السَّبعة وأقمنا عنده. وكان لهذا أربع بناتٍ عذارى كنَّ يتنبَّأنَ. وبينما نحن مُقيمونَ هناك أيَّاماً كثيرةً، جاء واحد من اليهوديَّة نبيٌّ اسمه أغابوس. فجاء إلينا، وأخذ منطقة بولس، وربط يَدَيْ نفسه ورجليه وقال : " هـذا ما يقوله الرُّوح القـدس : إن الرَّجُـل الذي له هذه المِنْطَقَةُ، سيربُطهُ اليهود هكذا في أورشليم ويُسلِّمونه إلى أيدِي الأُمَم ". فلمَّا سمعنا هذا طلبنا إليه نحنُ والإخوة الذين في ذلك المكان أن لا يصعد إلى أورشليم. حينئذٍ أجاب بولس وقال: " ماذا تفعلون؟ تَبْكُونَ وتُحزنون قلبي، لأنِّي مُستعدٌّ ليس أن أُربط فقط، بل مُستعدٌّ أن أموتَ أيضاً في أورشليم لأجل اسم الربِّ يسوع ". ولمَّا لم يُقنَع سكتنا قائلين: " لتكن إرادةُ الربِّ ".

    ( لم تزل كلمة الرب تنمو وتكثر وتعتز وتثبت، في بيعة اللـه المقدسة. آمين. )

    السنكسار
    اليوم الثلاثون من شهر طوبه المبارك

    شهادة العذارى القديسات بيستس وهلبيس وأغابى وأُمّهن صوفيَّة

    في هذا اليوم استشهدت القديسات العذارى المُطوَّبات بيستس وهلبيس وأغابي وأُمّهُنَّ صوفيَّة. التي كانت من عائلة شريفة بأنطاكية ولمَّا رُزِقت بهؤلاء الثلاث بنات دعتهُنَّ بهذه الأسماء: " بيستس " أي " الإيمان "، و" هلبيس " أي " الرجاء "، و" أغابي " أي " المحبة ". ولمَّا كبرنَ قليلاً مضت بهنَّ إلى رومية لتعلِّمهنَّ العبادة وخوف اللـه. فبلغ أمرهُنَّ إلى الملك أدريانوس المُخالف فأمر بإحضارهنَّ إليه. فشرعت أُمّهُنَّ تعظهنَّ وتصبرهنَّ لكي يثبتنَ على الإيمان بالسيد المسيح وتقول لهُنَّ: إياكُنَّ أن تخور عزيمتكُنَّ ويغرينكُنَّ مجد هذا العالم الزائل، فيفوتكُنَّ المجد الدائم. اصبرن حتى تصرنَ مع عريسكُنَّ المسيح وتدخُلنَ معه النعيم. وكان عمر الكبرى اثنتي عشرة سنة، والثانية إحدى عشرة سنة، والصغرى تسع سنين.ولمَّا وصلنَ إلى الملك طلب إلى الكُبرَى أن تسجد للأوثان وهو يُزوِّجها لأحد عظماء المملكة وينعم عليها بانعاماتٍ جزيلة فلم تمتثل لأمره. فأمر بضربها بالمطارق وأن يقطع ثدياها وتقد نار تحت إناء به ماء يغلي وتوضَـع فيـه، وكـان الـرب معـها ينـقـذها ويـمنحها القـوة والـسَّلام، فـدُهِشَ الحاضرون ومجدوا اللـه، ثم أمر بقطع رأسها. وبعد ذلك قدَّموا له الثانية فأمر بضربها كثيراً ووضعها أيضاً في الإناء ثم أخرجوها وقطعوا رأسها. أمَّا الصغرى فقد خشيت أُمها أن تجزع من العذاب، فكانت تقوِّيها وتُصبِّرها. فلمَّا أمر الملك بأن تُعصر بالهنبازين استغاثت بالسيد المسيح فأرسل ملاكه وكسره. فأمر الملك أن تُطرح في النار فصلَّت ورسمت وجهها بعلامة الصليب وألقت بنفسها فيها. فأبصر الحاضرون ثلاثة رجال بثياب بيض مُحيطين بها، والأتون كالندى البارد. فتعجبوا وآمن كثيرون بالسيد المسيح فأمر بقطع رؤوسهم . ثم أمر الملك أن توضع في جنبي الفتاة سفافيد مُحماة في النار، وكان الرب يقوِّيها فلم تشعر بألم. وأخيراً أمر الملك بقطع رأسها. ففعلوا كذلك فحملت أُمُّهنَّ أجسادهنَّ إلى خارج المدينة. وجلست تبكي عليهُنَّ، وتسألهُنَّ أن يَطلبنَ من السيد المسيح أن يأخذ نفسها هيَ أيضاً. فقبل الرب سؤالها وصعدت روحها إلى خالقها. فأتى بعض المؤمنين وأخذوا الأجساد وكفَّنوها ودفنوها بإكرام جزيل.أمَّا الملك أدريانوس فقد أصابه الرب بمرض الجُدري في عينيه فأعماهما، وتدوَّد جسمه ومات ميتة شنيعة ، وانتقم الرب منه من أجل العذارى القديسات.صلاتهن تكون معنا. ولربنا المجد دائماً أبدياً. آمين.

    مزمور القداس
    من مزامير أبينا داود النبي ( 44 : 16 )

    يُدخلنَ إلى المَلكِ عذارى في إثرِها. جميعُ أقربائها إليه يقدَّمْنَ. يَبلُغنَ بفرحٍ وابتهاجٍ يَدخُلنَ إلى هيكلِ المَلكِ. هللويا.

    إنجيل القداس
    من إنجيل معلمنا متى البشير ( 25 : 1 ـ 13 )

    حينئذٍ يُشبهُ ملكوت السَّمَوات عشر عذارى، أخذن مصابيحهُنَّ وخرجن للقاء العريس. وكان خمسٌ منهُنَّ جاهلاتٍ، وخمسٌ حكيماتٍ. أمَّا الجاهلاتُ فأخذنَ مصابيحهُنَّ ولم يأخذنَ معهُنَّ زيتاً، وأمَّا الحكيماتُ فأخذن زيتاً في آنيتهنَّ مع مصابيحهنَّ. وإذ أبطأ العريسُ نعسنَ جميعهنَّ ونِمنَ. ففي منتصف اللَّيل صار صراخٌ: هوَذا العريس قد أقبل، فاخْرُجنَ للقائهِ! حينئذٍ قامت جميع أولئك العذارى وزينَ مصابيحهنَّ. فقالت الجاهلات للحكيمات: أعطيننا من زيتكنَّ فإنَّ مصابيحنا تنطفئُ. فأجابت الحكيمات قائلاتٍ: لعله لا يكفي لنا ولكنَّ، فالأحرى أن تذهبن إلى الباعة وابتعنَ لكُنَّ. وفيما هُنَّ ذاهباتٌ ليبتعنَ جاء العريسُ، والمستعدَّاتُ دخلنَ معه إلى العُرس، وأُغلق الباب. وأخيراً جاءت بقيَّة العذارى أيضاً قائلاتٍ: ياربنا ياربنا افتح لنا. فأجاب وقال الحقَّ أقول لكُنَّ: إنِّي لا أعرفكُنَّ. فاسهروا إذاً لأنَّكُم لا تعرفونَ اليومَ ولا السَّاعةَ.
    ( والمجد للـه دائماً )
    +++
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-02-2019, 05:56 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    أحبائى الكرام ..

    ها هو يوم الجمعة قد أتى ..
    وكل يوم جمعة وانتو طيبين ..

    وكما عودناكم .. أن تشاهدوا أبانا المبارك ..
    مكارى يونان ومن خلال البث المباشر لقناة الكرمة ..
    الآن ..
    الآن ..
    ومن خلال هذا الرابط حيث أعطيكم هذه المرة و فى كل مرة
    بإذن الله الرابط .. الذى يخول لكم اختيار المشاهدة .. إن
    كانت من خلال الكمبيوتر .. أو من خلال الهاتف المحمول ..
    أيضاً .. سيعطى الخيار للمشاهد .. حسب موقعه على الكرة الأرضية ..

    وها هو الرابط :
    http://alkarmatv.com/alkarma-tv-live-streaming

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2019, 01:00 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    يارب .. يارب .. يارب ..

    كم هو مؤلم ما يحدث فى السودان ..
    فهذا ما يحدث فى جبال النوبة .. أرجو أن تشاهدوا
    هذا الفيديو المؤلم ..



    يارب ارحم .. يارب ارحم .. يارب ارحم ..
    يارب ارحم أهل السودان من هذا الظلم حتى تنقشع
    هذه الغمامة المؤلمة ..
    آمين .. آمين .. آمين ..
    عبدك الخاطئ ..
    ارنست
    +++


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2019, 01:00 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    يارب .. يارب .. يارب ..

    كم هو مؤلم ما يحدث فى السودان ..
    فهذا ما يحدث فى جبال النوبة .. أرجو أن تشاهدوا
    هذا الفيديو المؤلم ..



    يارب ارحم .. يارب ارحم .. يارب ارحم ..
    يارب ارحم أهل السودان من هذا الظلم حتى تنقشع
    هذه الغمامة المؤلمة ..
    آمين .. آمين .. آمين ..
    عبدك الخاطئ ..
    ارنست
    +++


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2019, 01:50 AM

خضر الطيب
<aخضر الطيب
تاريخ التسجيل: 24-06-2004
مجموع المشاركات: 6486

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    عمنا الحبيب أرنست جبران
    لك المحبة و التقدير و اتمناك و الأسرة بألف خير
    و ما قادر استوعب اسم سوداني عجوز و الروح شابة
    و انت ابن هذا الوطن الذي انجبك و انجب كل الشرفاء من امثالك و من جيلك
    إنسان السودان يا عزيزي لم يتغير و لكن تغيرت الظروف بعد استيلاء طغمة فاسدة
    وخبث النظام في ضرب النسيج الاجتماعي واضح وهو ما دفعنا لمغادرة الوطن
    و لكن الناس في السودان و خارجه يعلمون تماماً بأن هذا النظام
    و قبل النميري لتنفيذ اجندتهم الخبيثة و انت وانا نشهد على ما كان يحدث حينها
    و الله و انا داخل السودان ما كنت بعرف القبائل إلا من خلال برنامج استاذنا الراحل الطيب محمد الطيب
    و هو برنامج صور شعبية و الذي كنت مسئولاً عنه في مجال تخصصي فيما كان يسمى بتلفزيون السودان
    كان يحدث الناس عن أصول القبائل و لم يكن للرجل أجندة غير البحث العلمي
    كانت جدتي بت النحاس تسكن خلف الكنيسة في حي المسالمة و حولها كل الأجناس و الديانات كان كل التسامح و المحبة
    و سيعود التسامح والمحبة بعد ذهاب هذا النظام الفاسد وجلاوزته

    محبتي

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2019, 10:44 AM

فتحي عباس نقد
<aفتحي عباس نقد
تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 543

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: خضر الطيب)


    الأخ/ آرنست

    لك السلام والتحيه

    ردي كما ذكر خضر الطيب


    Quote: إنسان السودان يا عزيزي لم يتغير و لكن تغيرت الظروف بعد استيلاء طغمة فاسدة
    وخبث النظام في ضرب النسيج الاجتماعي واضح وهو ما دفعنا لمغادرة الوطن
    و لكن الناس في السودان و خارجه يعلمون تماماً بأن هذا النظام
    و قبل النميري لتنفيذ اجندتهم الخبيثة و انت وانا نشهد على ما كان يحدث حينها


    والله أنا شخصيا كان عندي مكتب في عمارة (الكنيسة) شارع الحرية كانت ملاصقة للكنيسه وهي مملوكة لأخوة مسيحيين وكان بهذه العماره أسر مسيحيه
    دائما ما نجلس معهم وكانت بيننا علاقات إجتماعية وشاءت الظروف أني سافرت من 1994 ولا أدرى عنهم شيء

    وكما ذكر خضر الطيب
    Quote:
    و سيعود التسامح والمحبة بعد ذهاب هذا النظام الفاسد وجلاوزته



    أخيرا اخي آرنست إذا يمكنك فتح بوست منفصل (هل بالمسيحية إعجاز علمي مثلا) مقابل (للإعجاز العلمي بالقران) وأمثلته كثيره مثال:

    تكون (الإنسان) وهو جنين في بطن أمه

    الكون (السماء والأرض وما بينهما) وووووو إلخ
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2019, 10:54 AM

muntasir

تاريخ التسجيل: 07-11-2003
مجموع المشاركات: 3775

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: فتحي عباس نقد)

    إرنست يا عمك كتمت الكيزان ديل لم جو سنة ٨٩ قالوا تاني ما بسلموها إلا للمسيح فشنو ما تعرفهم عليه الله لا عرفهم😂
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-02-2019, 01:53 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: muntasir)

    الأخ الحبيب خضر الطيب ..

    شكراً جزيلاً أخى لمداخلتكم الكريمة الوافية ..
    و أننى لا أستحق كل هذا الثناء ..

    Quote:


    عمنا الحبيب أرنست جبران
    لك المحبة و التقدير و اتمناك و الأسرة بألف خير
    و ما قادر استوعب اسم سوداني عجوز و الروح شابة
    و انت ابن هذا الوطن الذي انجبك و انجب كل الشرفاء من امثالك و من جيلك
    إنسان السودان يا عزيزي لم يتغير و لكن تغيرت الظروف بعد استيلاء طغمة فاسدة
    وخبث النظام في ضرب النسيج الاجتماعي واضح وهو ما دفعنا لمغادرة الوطن
    و لكن الناس في السودان و خارجه يعلمون تماماً بأن هذا النظام
    و قبل النميري لتنفيذ اجندتهم الخبيثة و انت وانا نشهد على ما كان يحدث حينها
    و الله و انا داخل السودان ما كنت بعرف القبائل إلا من خلال برنامج استاذنا الراحل الطيب محمد الطيب
    و هو برنامج صور شعبية و الذي كنت مسئولاً عنه في مجال تخصصي فيما كان يسمى بتلفزيون السودان
    كان يحدث الناس عن أصول القبائل و لم يكن للرجل أجندة غير البحث العلمي
    كانت جدتي بت النحاس تسكن خلف الكنيسة في حي المسالمة و حولها كل الأجناس و الديانات كان كل التسامح و المحبة
    و سيعود التسامح والمحبة بعد ذهاب هذا النظام الفاسد وجلاوزته

    محبتي


    تعرف يا أخى خضر .. .. هناك مثل جميل يقول ..

    " إن كان رب البيت بالدف ضارباً *** فشيمة أهل البيت كلهم الرقص ..

    لا أدرى .. وأننى لواثق .. هذه الأجيال التى جاءت بعد أجيالنا ..
    اندرجت تحت مناهج تعليمية مختلفة تماماً .. عن المناهج الهادفة
    التى كانت فى أيامنا .. والآن والذى أسمعه عن وطننا الغالى ..
    أصبحت المناهج التعليمية .. تحض على التفرقة فى الدين
    والقبيلة .. بدليل .. ان " إسم القبيلة " لابد و أن يندرج تحت
    قائمة الرسميات من ضمن البطاقة الشخصية ..
    لماذا التفرقة ؟؟ .. بين العرق والقبيلة ..
    وهكذا دواليك .. قل لى هل يمكن لأطفال اليوم يكونون
    بنفس طباع أطفال الأمس ؟ ..

    ثم التعصب الدينى فى الدولة يخلق نوعاً من الدكتاتورية
    فى كل المجالات ..

    ولهذا نطلب ونتمنى أن تكون القيادة القادمة .. قيادة وطنية
    بمعنى الكلمة .. قيادة حاكمة ولكنها حكيمة فى نفس الوقت ..
    تحب الوطن .. وتعمل على التجميع وليس على التفرق ..
    المحبة العاملة .. وليست محبة الذات .. التى تحلل تهريب
    الأموال الى الخارج .. والوطن والمواطنين فى أمس الحاجة
    لوجبة غذاء لأطفالهم ..

    يارب .. يارب .. يارب .. نطلب منك يارب أن تنظر بعين
    الرحمة للشعب السودانى المغلوب على أمره .. و اختيار
    الحاكم الصالح لصالح الوطن ..

    يارب ..
    ولكم الشكر أحبتى ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-02-2019, 02:05 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12957

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    Quote: وكما عودناكم .. أن تشاهدوا أبانا المبارك ..
    مكارى يونان ومن خلال البث المباشر لقناة الكرمة ..

    الاستاذ سوداني عجوز

    سلامات

    هل تؤمن بقدرة الأب "مكاري يونان" على "إخراج الشياطين"،

    أم أنه "دجّال"، كما يتهمه آباء آخرون في الكنيسة؟؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

13-02-2019, 00:14 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: osama elkhawad)


    الأخ الحبيب فتحى عباس ..

    شكراً لمداخلتكم الكريمة ..
    وأننى أقتبس منها الآتى ..
    Quote:

    أخيرا اخي آرنست إذا يمكنك فتح بوست منفصل (هل بالمسيحية إعجاز علمي مثلا) مقابل (للإعجاز العلمي بالقران) وأمثلته كثيره مثال:

    تكون (الإنسان) وهو جنين في بطن أمه

    الكون (السماء والأرض وما بينهما) وووووو إلخ


    أخى الحبيب فتحى ..
    حقيقة .. الإنجيل كله إعجاز .. وأننى أنصحك فى البداية بقراءة الإنجيل (العهد الجديد) ..
    أرجو قراءة .. إنجيل متى .. ثم إنجيل مرقس .. ثم إنجيل لوقا .. ثم إنجيل يوحنا ..
    ثم أعمال الرسل .. إلخ .. إلخ .. لأننى مهما قلت أو كتبت لا يمكن
    أن أفى حق الإنجيل من المعلومات التى فيه ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

13-02-2019, 10:56 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    الأخ الحبيب منتصر ..

    شكراً أخى لمداخلتكم الكريمة ..

    Quote:
    إرنست يا عمك كتمت الكيزان ديل لم جو سنة ٨٩ قالوا تاني ما بسلموها إلا للمسيح فشنو ما تعرفهم عليه الله لا عرفهم😂


    تعرف يا أخوى منتصر .. إحنا العلينا نسويو .. إحنا عاملين
    زى المزارعين .. يانا بنرمى فى التيراب .. أها .. إن لاقى
    التيراب تربه سمحه .. ياهو حيقوم .. ويدينا الثمار ..
    لاكين أكان التربة .. فيها مشكلة .. البذور ما حتقوم ..
    و بكده .. ما فى ثمر ..
    و أنا بسوى .. اللى بقدرنى عليهو الله ..
    لاكين حكاية الكيزان ديل .. فى النهاية هم الخسرانين ..
    و عندنا مثل سودانى بيقول .. " اعمل الخير وارميهو البحر .. "
    أها لو سمعو الكلام .. حيستعدلوا .. ويبطلوا البسو فيو دا ..
    بس نقول يارب .. يارب .. يارب .. انت عارف كل شئ ..
    يارب عرفهم الطريق الصحيح .. يارب ..

    مرة تانية شكراً يا أخى منتصر ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

14-02-2019, 10:45 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    الأخ الحبيب أسامة الخواض ..

    شكراً جزيلاً أخى الحبيب أسامة لمداخلتكم الكريمة ..

    Quote:

    الاستاذ سوداني عجوز

    سلامات

    هل تؤمن بقدرة الأب "مكاري يونان" على "إخراج الشياطين"،

    أم أنه "دجّال"، كما يتهمه آباء آخرون في الكنيسة؟؟؟


    الإجابة يا أخى أسامة .. أؤمن ألف فى المائة بقدرة أبينا المبارك
    مكارى يونان فى إخراج الشياطين .. لأن الله أعطانا الروح القدس
    فإن كان الشخص المسيحى له من الإيمان .. يمكن أن يفعل المعجزات ..
    و هنا يستطيع الإنسان المسيحى بإيمانه العميق أن يطرد الشياطين ..
    ولعلكم ترجعون الى كلمات الكتاب المقدس والآية التى تقول:
    " لو كان لكم إيمان مثل حبة خردل، لكنتم تقولون لهذا الجبل إنتقل
    من هنا الى هناك فينتقل ، ولا يكون شيئ غير ممكن لديكم " ..

    وإننى أتمنى أن تقوم بعملية بحث بسيطة فى google .. عن نقل
    جبل المقطم بمصر .. أيام حكم المعز لدين الله الفاطمى .. إقرأ
    هذه الحقيقة المدونة فى كتب التاريخ ..

    مرة أخرى نعود الى أبينا المبارك مكارى يونان ..
    أرجو مشاهدة هذ المقطع ..



    أما بخصوص الذين يعارضون أفعال مكارى يونان ..
    وهم قلة .. ولكن المعارضة ليست فى مسألة إخراج
    الشياطين .. وإنما فى المسائل العقائدية .. ولكن
    أنا أقول .. الله وحده فاحص الكُلى والقلوب ..

    مرة أخرى لكم كل شكر وتقدير أخى الحبيب أسامة ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

14-02-2019, 11:15 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 30-09-2003
مجموع المشاركات: 4324

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: خضر الطيب)

    اللهم صلّ على سيدنا عيسى المسيح وعلى آله وحوارييه وسلم تسليما كثيرا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

14-02-2019, 12:07 PM

محمد الزبير محمود
<aمحمد الزبير محمود
تاريخ التسجيل: 30-10-2010
مجموع المشاركات: 4032

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    واحد قال الحسين حايم في السودان والتاني قال المسيح وبعد شوية راح يجي ثالث ويقول محمود محمد طه حايم مع الثوار !!!!!!!!!
    يا عالم اتركوا الأساطير وخلونا في الواقع ....
    المسيح عليه السلام ما قتلوه وما صلبوه بل رفعه الله إليه وسيعود آخر الزمان .
    الحسين رضي الله عنه في الجنة .
    المتظاهرون وحدهم في الساحة ........
    الحرب العالمية الأولى والثانية التي قتل فيها المسيحيون ملايين المسيحيين كانت أولى بنزول المسيح من مظاهرات السودان !!!!!!!!
    الأساطير والخرافات زمانها ولى .....
    الله يهديك للإسلام ويحسن إسلامك يا عم أرنست
    تحياتي للجميع
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

14-02-2019, 01:28 PM

muntasir

تاريخ التسجيل: 07-11-2003
مجموع المشاركات: 3775

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد الزبير محمود)

    يا عم إرنست كان إتشهدت يزوروا فيك عديل ياخ هاشم الحسن ده ينده نديهة في محمد عبدالقادر سبيل انت جبتو بالمحبة 😂 حمدالله على السلامة ود سبيل ، ويا شيخ محمد الزبير الليلي ڤالنتاين مالك مكبر اللفة أدينا مدحة مدحتين 😂
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

15-02-2019, 01:36 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12957

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: muntasir)



                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

15-02-2019, 12:41 PM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 30-09-2003
مجموع المشاركات: 4324

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: muntasir)

    اهلا يا المنتصر
    الله يسلمك
    شكرا لك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de