+++ أحبائى .. كم هو جميل أن نتعرف على السيد المسيح فى هذه الظروف .. +++

د.طارق مختار عالم فيزياء صنع لنا مجدا في الغرب..
نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب هلال زاهر الساداتي فى رحمه الله
سودانيزاونلاين 20 عاما من العطاء و الصمود
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 02-17-2020, 09:52 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف للعام 2019م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-07-2019, 02:34 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
+++ أحبائى .. كم هو جميل أن نتعرف على السيد المسيح فى هذه الظروف .. +++

    02:34 AM February, 06 2019 سودانيز اون لاين
    Sudany Agouz-TX-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});أحبائى الغاليين الى قلبى ..كل يوم يمر علىّ .. وأنا أتابع أخبار سوداننا الحبيب ..أشعر بألم يعتصر قلبى .. هل هذا هو سوداننا الحبيبالذى تركته منذ ثلاثين عاماً .. هل هو سودان التسامح ..هل هو سودان عدم التفرقة بين المسلم والمسيحى ..وبين المسيحى والمسلم ..هل هذا هو السودان الذى تركناه .. عندما كنا فىالمدرسة الوسطى .. كنت أدرس الدين الإسلامى ..ولم أشعر قط .. بأننى منبوذ من أساتذتى ومن زملائى ..ماذا جرى .. كيف يتجرأ إنسان أن يقتل أخاه الإنسانبرصاصة مصووبة نحو إنسان أعزل .. يطالب بحقهفى العدالة والمعيشة ..يارب .. يارب .. يارب .. ارحمنا .. وارحم شعب السودان المسكين ..بل أنت القادر أن تجلب البديل الذى يعرف معنى المواطنة الحقة .. البديل الذى يخدم الوطن من أجل الوطن ..وليس لأجل المنفعة الشخصية .. يارب ..فليت كل إنسان يطلب من قلبه .. ويتجه الى الله ..ولكم منى كل حب وسلام .. لأن يسوع المسيح يقول بفمه الطاهر : " تعالوا إلىّ يا جميع المتعبين والثقيلى الأحمال وأنا أريحكم " أشكرك ونشكرك جميعنا يارب .. الرب يبارك حياتكم ..أخوكم وعمكم العجوز ..ارنست+++

    (عدل بواسطة Sudany Agouz on 02-07-2019, 01:27 PM)
    (عدل بواسطة Sudany Agouz on 02-08-2019, 03:53 PM)









                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-07-2019, 01:38 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    إصحوا
    وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. ( 1 بط 5 : 8 )

    ( يوم الخميس )

    7 فبراير 2019
    30 طوبه 1735

    عشــية
    مزمور العشية
    من مزامير أبينا داود النبي ( 67 : 24 ـ 25 )

    تُبادِرُ الرؤساءُ إلى كلِّ المُرتِّلين، في وسطِ صبايا ضارباتٍ بالدفوفِ. في الكنائس باركوا اللـه، والربُّ مِن ينابيع إسرائيلَ. هللويا.

    إنجيل العشية
    من إنجيل معلمنا متى البشير ( 26 : 6 ـ 13 )

    وفيما كان يسوعُ في بيتِ عنيا في بيتِ سمعان الأبرص، جاءت إليه امرأةٌ معها قارورةُ طيبٍ كثير الثَّمن، فسكبتهُ على رأسِهِ وهو مُتَّكئٌ. فلمَّا رأى تلاميذهُ ذلك تقمقموا قائلين: " لماذا كان هذا الإتلافُ ؟ لأنَّه كان يُمكن أن يُباع هذا بكثيرٍ ويُعطى للفُقراءِ ". فعلِمَ يسوعُ وقال لهم: " لماذا تُتعبونَ المرأةَ ؟ فإنَّها قد عمِلَت بي عملاً حسناً ! لأنَّ الفُقراء معكُم في كلِّ حينٍ، وأمَّا أنا فلستُ معكُم في كلِّ حينٍ. لأنَّ هذه قد سَكَبَت هذا الطِّيبَ على جسدي لتَكْفيني. الحقَّ أقولُ لكُم : حيثما يُكرز بهذا الإنجيل في كلِّ العالم يُخبرْ أيضاً بما فعلتهُ هذه المرأة تذكاراً لها.
    ( والمجد للـه دائماً )

    باكــر
    مزمور باكر
    من مزامير أبينا داود النبي ( 8 : 2 ، 3 )

    مِن أفواهِ الأطفال والرُّضعان هيأتَ سُبحاً، لأنِّي أرى السَّمَواتِ أعمالَ يديكَ، والقمر والنجوم أنتَ أسَّستَها. هللويا.

    إنجيل باكر
    من إنجيل معلمنا يوحنا البشير ( 4 : 15 ـ 24 )

    قالت له المرأةُ: " يا سيِّدُ أعطني هذا الماء لكي لا أعطشَ ولا آتي إلى هنا لأستقيَ ". قال لها يسوعُ: " اذهبي وادعي زوجكِ وتعاليْ إلى هنا ". أجابت المرأةُ وقالت: " ليسَ لي زوجٌ ". قال لها يسوعُ: " حسناً قلتِ ليسَ لي زوجٌ ، لأنَّه كان لكِ خمسةُ أزواجٍ، والَّذي معكِ الآنَ ليسَ هو زوجكِ. هذا قُلتِ بالصِّدقِ ". قالت له المرأةُ: " يا سيِّدُ أرى أنَّك نبيٌّ! آباؤُنا سجدوا على هذا الجبل، وأنتُم تقولون إنَّ موضع السجود في أورشليمَ الذي ينبغي أن يُسجدَ فيهِ ". قال لها يسوعُ: " يا امرأةُ، صدِّقيني أنَّه تأتي ساعةٌ، حتَّى أنَّه لا في هذا الجبل، ولا في أورشليم يُسجد للآب. أنتم تسجدونَ للذي لا تعرفونه. أمَّا نحن فنسجُد للذي نعرفه. لأنَّ الخلاصَ هو من اليهود. ولكن ستأتي ساعةٌ ، وهيَ الآن، حين السَّاجدون الحقيقيُّونَ يَسجدون للآب بالرُّوح والحقِّ، لأنَّ الآب أيضاً يطلب مثل هؤلاء الذين يسجدون له. الله روحٌ هو. والذين يسجدون له يجب أن يسجدوا بالرُّوح والحقِّ.
    ( والمجد للـه دائماً )

    القــداس
    البولس من رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس
    ( 5 : 8 ـ 21 )

    سيروا إذاً كأولاد النُّور. لأنَّ ثمرَ الروح هو في كلِّ صلاحٍ وبرٍّ وحقٍّ. مُختبرين مَا هو مَرضيٌّ عند الرَّبِّ. ولا تشتركوا في أعمال الظُّلمة غير المُثمرةِ بل بالحريِّ وبِّخوها. لأنَّ الأمور التي يفعلونها سرّاً ، ذكرُها أيضاً من العار. ولكنَّ كلَّ ما يوبِّخهُ النُّور يُعلن. لأنَّ كلَّ ما أُظهِرَ فهو نورٌ. ومن أجل هذا يقول: " قُم أيُّها النَّائم وقُمْ واقفاً من بين الأمواتِ فيُضيءَ لكَ المسيحُ ". فانظروا الآن يا إخوتي نظراً شافياً بالتَّدقيق كيف تسيرون لا كجهلاء بل كحكماء. مُفتدين الوقت لأنَّ الأيَّام شرِّيرةٌ. من أجل هذا لا تكونوا أغبياء بل افهموا ما هيَ إرادة الرَّبِّ. ولا تسكروا بالخمر الذي فيه عدم الصحة بل كونوا كاملين بالرُّوح، ومكلِّمين أنفسكم بعضكم بعضاً بمزامير وتسابيح وتراتيل روحيَّة، مُسبِّحين ومُرتِّلين للربِّ في قلوبكم. شاكرين كلَّ حينٍ على كلِّ شيءٍ في اسم ربِّنا يسوع المسيح واللـه الآب. خاضعين بعضكم لبعض في خوفِ المسيح.
    ( نعمة اللـه الآب فلتحل على أرواحنا يا آبائي وإخوتي. آمين. )

    الكاثوليكون من رسالة بطرس الرسول الأولى
    ( 3 : 5 ـ 14 )

    لأنه هكذا كانت قديماً النِّساءُ القدِّيساتُ أيضاً المتوكِّلاتُ على الله ، يُزيِّنَّ أنفسهنَّ خاضعاتٍ لرجالهنَّ، كما كانت سارةُ تُطيعُ إبراهيم وتدعوه سيِّدى. التي صرتُنَّ لها أولاداً ، صانعاتٍ الخير، وغير خائفاتٍ خوفاً من أحد البتَّة.كذلك أنتم أيضاً أيُّها الرِّجالُ ، كونوا ساكنينَ معهُنَّ عالمين أن النِّساء آنية ضعيفة، مُعطينَ إيَّاهُنَّ كرامةً، كالوارثاتِ أيضاً نعمة الحياة بأي نوع لكي لا تُعاقَ صلواتكُم. والنهايةُ، كونوا جميعاً برأي واحدٍ، وكونوا مشتركين في الآلام. وكونوا مُحبيِّن الإخوة رحومين مُتواضعين، غير مُجازينَ عن شرٍّ بشرٍّ أو عن شتيمةٍ بشتيمةٍ، بل بالعكس مُبارِكينَ، لأنكم لهذا الأمر دُعيتم لكي ترثوا البركة. لأنَّ من أراد أن يُحبَّ الحياة ويرى أيَّاماً صالحةً، فليكفُفْ لسانهُ عن الشَّرِّ وشفتيه من أن يَتكلما بالمَكْرِ، وليَحِد عن الشَّرِّ ويصنع الخير، وليطلُب السَّلام ويَجِدَّ في أثرهِ. لأنَّ عيني الرَّبِّ تنظران الأبرارُ وأُذنيهِ تنصتان إلى طلبهم، وأمَّا وجه الرَّبِّ ضدُّ فاعلي الشَّرِّ.فمن ذا الذي يمكنه أن يؤذيكم إذا كنتم غيورين على الخير؟ ولكن وإن تألَّمتُم من أجل البرِّ، فطوباكم. وأمَّا خوفهُم فلا تَخافوهُ ولا تضطربوا.

    ( لا تحبوا العالم، ولا الأشياء التي في العالم، لأن العالم يزول وشهوته معه،وأما من يعمل بمشيئة اللـه فإنه يبقى إلى الأبد. )

    الإبركسيس فصل من أعمال آبائنا الرسل الأطهار
    ( 21 : 5 ـ 14 )

    ولكن حدث لمَّا استَكملنَا الأيَّام خرجنا ومشينا، وهم يُشيِّعوننا، مع نساءٍ أيضاً وأولادهم إلى خارج المدينة. فجثونا على رُكبنا على الشَّاطئ وصلَّينا. ولمَّا ودَّعنا بعضنا بعضاً ركبنا السفينة. وأمَّا أولئك فرجعوا إلى خاصَّتهم.وأمَّا نحن فأقلعنا من صور، وأقبلنا إلى بتولمايس ( عكا ) فسلَّمنا على الإخوة وأقمنا عندهم يوماً واحداً. ثم خرجنا في الغد وجئنا إلى قيصريَّة، فدخلنا بيت فيلُبُّس المُبشِّر، إذ كان واحداً من السَّبعة وأقمنا عنده. وكان لهذا أربع بناتٍ عذارى كنَّ يتنبَّأنَ. وبينما نحن مُقيمونَ هناك أيَّاماً كثيرةً، جاء واحد من اليهوديَّة نبيٌّ اسمه أغابوس. فجاء إلينا، وأخذ منطقة بولس، وربط يَدَيْ نفسه ورجليه وقال : " هـذا ما يقوله الرُّوح القـدس : إن الرَّجُـل الذي له هذه المِنْطَقَةُ، سيربُطهُ اليهود هكذا في أورشليم ويُسلِّمونه إلى أيدِي الأُمَم ". فلمَّا سمعنا هذا طلبنا إليه نحنُ والإخوة الذين في ذلك المكان أن لا يصعد إلى أورشليم. حينئذٍ أجاب بولس وقال: " ماذا تفعلون؟ تَبْكُونَ وتُحزنون قلبي، لأنِّي مُستعدٌّ ليس أن أُربط فقط، بل مُستعدٌّ أن أموتَ أيضاً في أورشليم لأجل اسم الربِّ يسوع ". ولمَّا لم يُقنَع سكتنا قائلين: " لتكن إرادةُ الربِّ ".

    ( لم تزل كلمة الرب تنمو وتكثر وتعتز وتثبت، في بيعة اللـه المقدسة. آمين. )

    السنكسار
    اليوم الثلاثون من شهر طوبه المبارك

    شهادة العذارى القديسات بيستس وهلبيس وأغابى وأُمّهن صوفيَّة

    في هذا اليوم استشهدت القديسات العذارى المُطوَّبات بيستس وهلبيس وأغابي وأُمّهُنَّ صوفيَّة. التي كانت من عائلة شريفة بأنطاكية ولمَّا رُزِقت بهؤلاء الثلاث بنات دعتهُنَّ بهذه الأسماء: " بيستس " أي " الإيمان "، و" هلبيس " أي " الرجاء "، و" أغابي " أي " المحبة ". ولمَّا كبرنَ قليلاً مضت بهنَّ إلى رومية لتعلِّمهنَّ العبادة وخوف اللـه. فبلغ أمرهُنَّ إلى الملك أدريانوس المُخالف فأمر بإحضارهنَّ إليه. فشرعت أُمّهُنَّ تعظهنَّ وتصبرهنَّ لكي يثبتنَ على الإيمان بالسيد المسيح وتقول لهُنَّ: إياكُنَّ أن تخور عزيمتكُنَّ ويغرينكُنَّ مجد هذا العالم الزائل، فيفوتكُنَّ المجد الدائم. اصبرن حتى تصرنَ مع عريسكُنَّ المسيح وتدخُلنَ معه النعيم. وكان عمر الكبرى اثنتي عشرة سنة، والثانية إحدى عشرة سنة، والصغرى تسع سنين.ولمَّا وصلنَ إلى الملك طلب إلى الكُبرَى أن تسجد للأوثان وهو يُزوِّجها لأحد عظماء المملكة وينعم عليها بانعاماتٍ جزيلة فلم تمتثل لأمره. فأمر بضربها بالمطارق وأن يقطع ثدياها وتقد نار تحت إناء به ماء يغلي وتوضَـع فيـه، وكـان الـرب معـها ينـقـذها ويـمنحها القـوة والـسَّلام، فـدُهِشَ الحاضرون ومجدوا اللـه، ثم أمر بقطع رأسها. وبعد ذلك قدَّموا له الثانية فأمر بضربها كثيراً ووضعها أيضاً في الإناء ثم أخرجوها وقطعوا رأسها. أمَّا الصغرى فقد خشيت أُمها أن تجزع من العذاب، فكانت تقوِّيها وتُصبِّرها. فلمَّا أمر الملك بأن تُعصر بالهنبازين استغاثت بالسيد المسيح فأرسل ملاكه وكسره. فأمر الملك أن تُطرح في النار فصلَّت ورسمت وجهها بعلامة الصليب وألقت بنفسها فيها. فأبصر الحاضرون ثلاثة رجال بثياب بيض مُحيطين بها، والأتون كالندى البارد. فتعجبوا وآمن كثيرون بالسيد المسيح فأمر بقطع رؤوسهم . ثم أمر الملك أن توضع في جنبي الفتاة سفافيد مُحماة في النار، وكان الرب يقوِّيها فلم تشعر بألم. وأخيراً أمر الملك بقطع رأسها. ففعلوا كذلك فحملت أُمُّهنَّ أجسادهنَّ إلى خارج المدينة. وجلست تبكي عليهُنَّ، وتسألهُنَّ أن يَطلبنَ من السيد المسيح أن يأخذ نفسها هيَ أيضاً. فقبل الرب سؤالها وصعدت روحها إلى خالقها. فأتى بعض المؤمنين وأخذوا الأجساد وكفَّنوها ودفنوها بإكرام جزيل.أمَّا الملك أدريانوس فقد أصابه الرب بمرض الجُدري في عينيه فأعماهما، وتدوَّد جسمه ومات ميتة شنيعة ، وانتقم الرب منه من أجل العذارى القديسات.صلاتهن تكون معنا. ولربنا المجد دائماً أبدياً. آمين.

    مزمور القداس
    من مزامير أبينا داود النبي ( 44 : 16 )

    يُدخلنَ إلى المَلكِ عذارى في إثرِها. جميعُ أقربائها إليه يقدَّمْنَ. يَبلُغنَ بفرحٍ وابتهاجٍ يَدخُلنَ إلى هيكلِ المَلكِ. هللويا.

    إنجيل القداس
    من إنجيل معلمنا متى البشير ( 25 : 1 ـ 13 )

    حينئذٍ يُشبهُ ملكوت السَّمَوات عشر عذارى، أخذن مصابيحهُنَّ وخرجن للقاء العريس. وكان خمسٌ منهُنَّ جاهلاتٍ، وخمسٌ حكيماتٍ. أمَّا الجاهلاتُ فأخذنَ مصابيحهُنَّ ولم يأخذنَ معهُنَّ زيتاً، وأمَّا الحكيماتُ فأخذن زيتاً في آنيتهنَّ مع مصابيحهنَّ. وإذ أبطأ العريسُ نعسنَ جميعهنَّ ونِمنَ. ففي منتصف اللَّيل صار صراخٌ: هوَذا العريس قد أقبل، فاخْرُجنَ للقائهِ! حينئذٍ قامت جميع أولئك العذارى وزينَ مصابيحهنَّ. فقالت الجاهلات للحكيمات: أعطيننا من زيتكنَّ فإنَّ مصابيحنا تنطفئُ. فأجابت الحكيمات قائلاتٍ: لعله لا يكفي لنا ولكنَّ، فالأحرى أن تذهبن إلى الباعة وابتعنَ لكُنَّ. وفيما هُنَّ ذاهباتٌ ليبتعنَ جاء العريسُ، والمستعدَّاتُ دخلنَ معه إلى العُرس، وأُغلق الباب. وأخيراً جاءت بقيَّة العذارى أيضاً قائلاتٍ: ياربنا ياربنا افتح لنا. فأجاب وقال الحقَّ أقول لكُنَّ: إنِّي لا أعرفكُنَّ. فاسهروا إذاً لأنَّكُم لا تعرفونَ اليومَ ولا السَّاعةَ.
    ( والمجد للـه دائماً )
    +++
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2019, 05:56 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    أحبائى الكرام ..

    ها هو يوم الجمعة قد أتى ..
    وكل يوم جمعة وانتو طيبين ..

    وكما عودناكم .. أن تشاهدوا أبانا المبارك ..
    مكارى يونان ومن خلال البث المباشر لقناة الكرمة ..
    الآن ..
    الآن ..
    ومن خلال هذا الرابط حيث أعطيكم هذه المرة و فى كل مرة
    بإذن الله الرابط .. الذى يخول لكم اختيار المشاهدة .. إن
    كانت من خلال الكمبيوتر .. أو من خلال الهاتف المحمول ..
    أيضاً .. سيعطى الخيار للمشاهد .. حسب موقعه على الكرة الأرضية ..

    وها هو الرابط :
    http://alkarmatv.com/alkarma-tv-live-streaming

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-10-2019, 01:00 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    يارب .. يارب .. يارب ..

    كم هو مؤلم ما يحدث فى السودان ..
    فهذا ما يحدث فى جبال النوبة .. أرجو أن تشاهدوا
    هذا الفيديو المؤلم ..



    يارب ارحم .. يارب ارحم .. يارب ارحم ..
    يارب ارحم أهل السودان من هذا الظلم حتى تنقشع
    هذه الغمامة المؤلمة ..
    آمين .. آمين .. آمين ..
    عبدك الخاطئ ..
    ارنست
    +++


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-10-2019, 01:00 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    يارب .. يارب .. يارب ..

    كم هو مؤلم ما يحدث فى السودان ..
    فهذا ما يحدث فى جبال النوبة .. أرجو أن تشاهدوا
    هذا الفيديو المؤلم ..



    يارب ارحم .. يارب ارحم .. يارب ارحم ..
    يارب ارحم أهل السودان من هذا الظلم حتى تنقشع
    هذه الغمامة المؤلمة ..
    آمين .. آمين .. آمين ..
    عبدك الخاطئ ..
    ارنست
    +++


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-10-2019, 01:50 AM

خضر الطيب
<aخضر الطيب
تاريخ التسجيل: 06-24-2004
مجموع المشاركات: 6543

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    عمنا الحبيب أرنست جبران
    لك المحبة و التقدير و اتمناك و الأسرة بألف خير
    و ما قادر استوعب اسم سوداني عجوز و الروح شابة
    و انت ابن هذا الوطن الذي انجبك و انجب كل الشرفاء من امثالك و من جيلك
    إنسان السودان يا عزيزي لم يتغير و لكن تغيرت الظروف بعد استيلاء طغمة فاسدة
    وخبث النظام في ضرب النسيج الاجتماعي واضح وهو ما دفعنا لمغادرة الوطن
    و لكن الناس في السودان و خارجه يعلمون تماماً بأن هذا النظام
    و قبل النميري لتنفيذ اجندتهم الخبيثة و انت وانا نشهد على ما كان يحدث حينها
    و الله و انا داخل السودان ما كنت بعرف القبائل إلا من خلال برنامج استاذنا الراحل الطيب محمد الطيب
    و هو برنامج صور شعبية و الذي كنت مسئولاً عنه في مجال تخصصي فيما كان يسمى بتلفزيون السودان
    كان يحدث الناس عن أصول القبائل و لم يكن للرجل أجندة غير البحث العلمي
    كانت جدتي بت النحاس تسكن خلف الكنيسة في حي المسالمة و حولها كل الأجناس و الديانات كان كل التسامح و المحبة
    و سيعود التسامح والمحبة بعد ذهاب هذا النظام الفاسد وجلاوزته

    محبتي

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-11-2019, 10:44 AM

فتحي عباس نقد
<aفتحي عباس نقد
تاريخ التسجيل: 08-21-2012
مجموع المشاركات: 561

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: خضر الطيب)


    الأخ/ آرنست

    لك السلام والتحيه

    ردي كما ذكر خضر الطيب


    Quote: إنسان السودان يا عزيزي لم يتغير و لكن تغيرت الظروف بعد استيلاء طغمة فاسدة
    وخبث النظام في ضرب النسيج الاجتماعي واضح وهو ما دفعنا لمغادرة الوطن
    و لكن الناس في السودان و خارجه يعلمون تماماً بأن هذا النظام
    و قبل النميري لتنفيذ اجندتهم الخبيثة و انت وانا نشهد على ما كان يحدث حينها


    والله أنا شخصيا كان عندي مكتب في عمارة (الكنيسة) شارع الحرية كانت ملاصقة للكنيسه وهي مملوكة لأخوة مسيحيين وكان بهذه العماره أسر مسيحيه
    دائما ما نجلس معهم وكانت بيننا علاقات إجتماعية وشاءت الظروف أني سافرت من 1994 ولا أدرى عنهم شيء

    وكما ذكر خضر الطيب
    Quote:
    و سيعود التسامح والمحبة بعد ذهاب هذا النظام الفاسد وجلاوزته



    أخيرا اخي آرنست إذا يمكنك فتح بوست منفصل (هل بالمسيحية إعجاز علمي مثلا) مقابل (للإعجاز العلمي بالقران) وأمثلته كثيره مثال:

    تكون (الإنسان) وهو جنين في بطن أمه

    الكون (السماء والأرض وما بينهما) وووووو إلخ
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-11-2019, 10:54 AM

muntasir

تاريخ التسجيل: 11-07-2003
مجموع المشاركات: 4504

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: فتحي عباس نقد)

    إرنست يا عمك كتمت الكيزان ديل لم جو سنة ٨٩ قالوا تاني ما بسلموها إلا للمسيح فشنو ما تعرفهم عليه الله لا عرفهم😂
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2019, 01:53 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: muntasir)

    الأخ الحبيب خضر الطيب ..

    شكراً جزيلاً أخى لمداخلتكم الكريمة الوافية ..
    و أننى لا أستحق كل هذا الثناء ..

    Quote:


    عمنا الحبيب أرنست جبران
    لك المحبة و التقدير و اتمناك و الأسرة بألف خير
    و ما قادر استوعب اسم سوداني عجوز و الروح شابة
    و انت ابن هذا الوطن الذي انجبك و انجب كل الشرفاء من امثالك و من جيلك
    إنسان السودان يا عزيزي لم يتغير و لكن تغيرت الظروف بعد استيلاء طغمة فاسدة
    وخبث النظام في ضرب النسيج الاجتماعي واضح وهو ما دفعنا لمغادرة الوطن
    و لكن الناس في السودان و خارجه يعلمون تماماً بأن هذا النظام
    و قبل النميري لتنفيذ اجندتهم الخبيثة و انت وانا نشهد على ما كان يحدث حينها
    و الله و انا داخل السودان ما كنت بعرف القبائل إلا من خلال برنامج استاذنا الراحل الطيب محمد الطيب
    و هو برنامج صور شعبية و الذي كنت مسئولاً عنه في مجال تخصصي فيما كان يسمى بتلفزيون السودان
    كان يحدث الناس عن أصول القبائل و لم يكن للرجل أجندة غير البحث العلمي
    كانت جدتي بت النحاس تسكن خلف الكنيسة في حي المسالمة و حولها كل الأجناس و الديانات كان كل التسامح و المحبة
    و سيعود التسامح والمحبة بعد ذهاب هذا النظام الفاسد وجلاوزته

    محبتي


    تعرف يا أخى خضر .. .. هناك مثل جميل يقول ..

    " إن كان رب البيت بالدف ضارباً *** فشيمة أهل البيت كلهم الرقص ..

    لا أدرى .. وأننى لواثق .. هذه الأجيال التى جاءت بعد أجيالنا ..
    اندرجت تحت مناهج تعليمية مختلفة تماماً .. عن المناهج الهادفة
    التى كانت فى أيامنا .. والآن والذى أسمعه عن وطننا الغالى ..
    أصبحت المناهج التعليمية .. تحض على التفرقة فى الدين
    والقبيلة .. بدليل .. ان " إسم القبيلة " لابد و أن يندرج تحت
    قائمة الرسميات من ضمن البطاقة الشخصية ..
    لماذا التفرقة ؟؟ .. بين العرق والقبيلة ..
    وهكذا دواليك .. قل لى هل يمكن لأطفال اليوم يكونون
    بنفس طباع أطفال الأمس ؟ ..

    ثم التعصب الدينى فى الدولة يخلق نوعاً من الدكتاتورية
    فى كل المجالات ..

    ولهذا نطلب ونتمنى أن تكون القيادة القادمة .. قيادة وطنية
    بمعنى الكلمة .. قيادة حاكمة ولكنها حكيمة فى نفس الوقت ..
    تحب الوطن .. وتعمل على التجميع وليس على التفرق ..
    المحبة العاملة .. وليست محبة الذات .. التى تحلل تهريب
    الأموال الى الخارج .. والوطن والمواطنين فى أمس الحاجة
    لوجبة غذاء لأطفالهم ..

    يارب .. يارب .. يارب .. نطلب منك يارب أن تنظر بعين
    الرحمة للشعب السودانى المغلوب على أمره .. و اختيار
    الحاكم الصالح لصالح الوطن ..

    يارب ..
    ولكم الشكر أحبتى ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2019, 02:05 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14216

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    Quote: وكما عودناكم .. أن تشاهدوا أبانا المبارك ..
    مكارى يونان ومن خلال البث المباشر لقناة الكرمة ..

    الاستاذ سوداني عجوز

    سلامات

    هل تؤمن بقدرة الأب "مكاري يونان" على "إخراج الشياطين"،

    أم أنه "دجّال"، كما يتهمه آباء آخرون في الكنيسة؟؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-13-2019, 00:14 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: osama elkhawad)


    الأخ الحبيب فتحى عباس ..

    شكراً لمداخلتكم الكريمة ..
    وأننى أقتبس منها الآتى ..
    Quote:

    أخيرا اخي آرنست إذا يمكنك فتح بوست منفصل (هل بالمسيحية إعجاز علمي مثلا) مقابل (للإعجاز العلمي بالقران) وأمثلته كثيره مثال:

    تكون (الإنسان) وهو جنين في بطن أمه

    الكون (السماء والأرض وما بينهما) وووووو إلخ


    أخى الحبيب فتحى ..
    حقيقة .. الإنجيل كله إعجاز .. وأننى أنصحك فى البداية بقراءة الإنجيل (العهد الجديد) ..
    أرجو قراءة .. إنجيل متى .. ثم إنجيل مرقس .. ثم إنجيل لوقا .. ثم إنجيل يوحنا ..
    ثم أعمال الرسل .. إلخ .. إلخ .. لأننى مهما قلت أو كتبت لا يمكن
    أن أفى حق الإنجيل من المعلومات التى فيه ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-13-2019, 10:56 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    الأخ الحبيب منتصر ..

    شكراً أخى لمداخلتكم الكريمة ..

    Quote:
    إرنست يا عمك كتمت الكيزان ديل لم جو سنة ٨٩ قالوا تاني ما بسلموها إلا للمسيح فشنو ما تعرفهم عليه الله لا عرفهم😂


    تعرف يا أخوى منتصر .. إحنا العلينا نسويو .. إحنا عاملين
    زى المزارعين .. يانا بنرمى فى التيراب .. أها .. إن لاقى
    التيراب تربه سمحه .. ياهو حيقوم .. ويدينا الثمار ..
    لاكين أكان التربة .. فيها مشكلة .. البذور ما حتقوم ..
    و بكده .. ما فى ثمر ..
    و أنا بسوى .. اللى بقدرنى عليهو الله ..
    لاكين حكاية الكيزان ديل .. فى النهاية هم الخسرانين ..
    و عندنا مثل سودانى بيقول .. " اعمل الخير وارميهو البحر .. "
    أها لو سمعو الكلام .. حيستعدلوا .. ويبطلوا البسو فيو دا ..
    بس نقول يارب .. يارب .. يارب .. انت عارف كل شئ ..
    يارب عرفهم الطريق الصحيح .. يارب ..

    مرة تانية شكراً يا أخى منتصر ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-14-2019, 10:45 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    الأخ الحبيب أسامة الخواض ..

    شكراً جزيلاً أخى الحبيب أسامة لمداخلتكم الكريمة ..

    Quote:

    الاستاذ سوداني عجوز

    سلامات

    هل تؤمن بقدرة الأب "مكاري يونان" على "إخراج الشياطين"،

    أم أنه "دجّال"، كما يتهمه آباء آخرون في الكنيسة؟؟؟


    الإجابة يا أخى أسامة .. أؤمن ألف فى المائة بقدرة أبينا المبارك
    مكارى يونان فى إخراج الشياطين .. لأن الله أعطانا الروح القدس
    فإن كان الشخص المسيحى له من الإيمان .. يمكن أن يفعل المعجزات ..
    و هنا يستطيع الإنسان المسيحى بإيمانه العميق أن يطرد الشياطين ..
    ولعلكم ترجعون الى كلمات الكتاب المقدس والآية التى تقول:
    " لو كان لكم إيمان مثل حبة خردل، لكنتم تقولون لهذا الجبل إنتقل
    من هنا الى هناك فينتقل ، ولا يكون شيئ غير ممكن لديكم " ..

    وإننى أتمنى أن تقوم بعملية بحث بسيطة فى google .. عن نقل
    جبل المقطم بمصر .. أيام حكم المعز لدين الله الفاطمى .. إقرأ
    هذه الحقيقة المدونة فى كتب التاريخ ..

    مرة أخرى نعود الى أبينا المبارك مكارى يونان ..
    أرجو مشاهدة هذ المقطع ..



    أما بخصوص الذين يعارضون أفعال مكارى يونان ..
    وهم قلة .. ولكن المعارضة ليست فى مسألة إخراج
    الشياطين .. وإنما فى المسائل العقائدية .. ولكن
    أنا أقول .. الله وحده فاحص الكُلى والقلوب ..

    مرة أخرى لكم كل شكر وتقدير أخى الحبيب أسامة ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-14-2019, 11:15 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: خضر الطيب)

    اللهم صلّ على سيدنا عيسى المسيح وعلى آله وحوارييه وسلم تسليما كثيرا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-14-2019, 12:07 PM

محمد الزبير محمود

تاريخ التسجيل: 10-30-2010
مجموع المشاركات: 4184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    واحد قال الحسين حايم في السودان والتاني قال المسيح وبعد شوية راح يجي ثالث ويقول محمود محمد طه حايم مع الثوار !!!!!!!!!
    يا عالم اتركوا الأساطير وخلونا في الواقع ....
    المسيح عليه السلام ما قتلوه وما صلبوه بل رفعه الله إليه وسيعود آخر الزمان .
    الحسين رضي الله عنه في الجنة .
    المتظاهرون وحدهم في الساحة ........
    الحرب العالمية الأولى والثانية التي قتل فيها المسيحيون ملايين المسيحيين كانت أولى بنزول المسيح من مظاهرات السودان !!!!!!!!
    الأساطير والخرافات زمانها ولى .....
    الله يهديك للإسلام ويحسن إسلامك يا عم أرنست
    تحياتي للجميع
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-14-2019, 01:28 PM

muntasir

تاريخ التسجيل: 11-07-2003
مجموع المشاركات: 4504

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد الزبير محمود)

    يا عم إرنست كان إتشهدت يزوروا فيك عديل ياخ هاشم الحسن ده ينده نديهة في محمد عبدالقادر سبيل انت جبتو بالمحبة 😂 حمدالله على السلامة ود سبيل ، ويا شيخ محمد الزبير الليلي ڤالنتاين مالك مكبر اللفة أدينا مدحة مدحتين 😂
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-15-2019, 01:36 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14216

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: muntasir)



                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-15-2019, 12:41 PM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: muntasir)

    اهلا يا المنتصر
    الله يسلمك
    شكرا لك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-18-2019, 01:51 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)


    الأخ الحبيب محمد عبد القادر سبيل ..

    شكراً أخى لمداخلتكم الكريمة ..

    Quote:
    اللهم صلّ على سيدنا عيسى المسيح وعلى آله وحوارييه وسلم تسليما كثيرا


    وشكراُ أخى لطلتكم البهية بعد طول الغياب ..
    عليك الله ما تنقطع مننا ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-18-2019, 10:51 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)


    الأخ الحبيب محمد الزبير محمود ..

    شكراً جزيلاً لمداخلتكم ..

    Quote:
    الأساطير والخرافات زمانها ولى .....
    الله يهديك للإسلام ويحسن إسلامك يا عم أرنست
    تحياتي للجميع


    أراكم تتهكمون على المسيحية يا أخى محمد ..
    Quote:
    المسيح عليه السلام ما قتلوه وما صلبوه بل رفعه الله إليه وسيعود آخر الزمان .
    الحسين رضي الله عنه في الجنة .


    يا أخى هناك نص قرآنى يقول .. " سلام علىّ يوم ولِدتُ ويوم أموتُ ويوم أبعث حيا "
    ليتكم تتعرفون على المسيحية دون الهجوم .. وكما قلتم إن السيد المسيح
    سيعود آخر الزمان .. بل وهو الديان العادل .. فبالمنطق
    البسيط والمبسط .. إن كان السيد المسيح سيعود وهو الذى
    سيدين العالم " حكماً مقسطا .. " إذاً .. هو الله ..

    وأنا بدورى أقول لك .. ربنا يهديك .. وتبحث عن المسيح ..
    لأنه الطريق والحق والحياة ..

    مرة أخرى شكراً لمداخلتكم الكريمة .. والرب يهديكم للمسيح ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-18-2019, 05:24 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    إصحوا
    وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. ( 1 بط 5 : 8 )

    ( يوم الاثنين )
    بدء صوم أهل نينوى

    18 فبراير 2019

    11 أمشير 1735

    عشــية
    مزمور العشية
    من مزامير أبينا داود النبي ( 94 : 1 ، 2 )

    هلمُّوا فلنبتَهِج بالربِّ، ولنُهلِّل للَّـه مُخلِّصنا. نُبادِر فنبلغ إلى وجهه بالاعتراف، ونُهلِّلُ له بالمزاميرِ. هللويا.

    إنجيل العشية
    من إنجيل معلمنا لوقا البشير ( 13 : 1 ـ 5 )

    وكان في ذلك الزمان قد حضرَ إليه قَوْمٌ يُخبرونَهُ عن الجليليِّين الذين خَلَطَ بيلاطسُ دماءَهم بذبائحهم. فأجاب يسوع وقال لهم: " أتظُنُّونَ أنَّ هؤلاء الجليليِّين كانوا خُطاةً أكثر مِنْ كلِّ الجليليِّين إذ أصابتهم هذه الآلام. كلاَّ! بلْ أقول لكم: إن لم تَتُوبوا فجميعكُم كذلك تَهلِكُونَ. أم تظُنُّونَ أنَّ أولئك الثَّمانية عشر رجلاً الذين سقطَ عليهم البُرجُ في سِلْوَام وقتلهُم، كانوا مُذنبينَ أكثر مِنْ جميع النَّاسِ السَّاكِنين في أورشليمَ. كلاَّ! أقُولُ لكُم: بلْ إنْ لم تَتُوبوا فجميعكُم كذلك تَهلِكُونَ ".
    ( والمجد للَّـه دائماً )

    باكـــر
    النبـوات
    من يونان النبي ( 1 : 1 ـ 2 : 1 )
    وصارت كلمة الرَّبِّ إلى يونان بن أمِتَّاي قائلاً: " قُمْ انطلق إلى نِينَوَى المدينة العظيمة وَنَادِ عليها، لأنَّ صراخ شرها قد صَعِد إليَّ ".فقام يونان لِيهرُب إلى ترشيش مِنْ وجه الرَّبِّ. فنزل إلى يافا فوجد سفينةً ذاهبةً إلى ترشيش، فدَفَعَ أُجرتَهَا ونزل فيها، ليذهَبَ معهُم إلى ترشيش من وجه الرَّبِّ. فأثار الرَّب ريحاً شديدةً في البحر، فأحْدَثَتْ أمواجاً عظيمة في البحر وأشرفتْ السَّفينة على الانكسار. فخاف المَّلاحُون وصرخ كل واحدٍ إلى إلهِهِ وطرحوا الأمتعة التي في السَّفينةِ إلى البحر ليُخَفِّفُوا عنهُم. أمَّا يونان فنزل إلى جوف السَّفِينةِ واضطجَعَ واستغرق في النوم. فذهب إليه مدبر السَّفينة وقال له: " ما بالك مستغرقاً في النوم؟ قُمْ فاطلب إلى إلهك لعل اللَّه يخلصنا فلا نهلك ". وقال كل واحد لصاحبه: " هَلُمُّوا نُلقي قُرعاً لنعلَم بسبب مَنْ أصابنا هذا الشر". فألقوا قُرعاً، فوقعت القُرعة على يونان.فقالوا له: " أخبِرنا لأنه بسببك نزل بنا هذا الشر ما عملك؟ ومِنْ أين جئت؟ ومن أي قرية؟ ومِن أي شعبٍ أنت؟ " فقال لهم: " أنا عبد الرب، وإني أخاف الرب إله السَّماء الذي صَنَعَ البحر واليَبس ". فخاف الرِّجال خوفاً شديداً، وقالوا له: " لماذا فعلت هذا؟ " لأن الرِّجال قد عَلِموا أنه هارب من وجه الرب، لأنه أخبرهم. فقالوا له: " ماذا نَصنعُ بِكَ حتى يَسكُنَ البحر عنَّا؟ " لأنَّ البحر كان يزدادُ هياجاً. فقال لهم: " يونان خُذُوني والقوني إلى البحر فيسكُن البحر عنكُم، لأنَّني عالمٌ أنَّ هذا الموج العظيم إنما هاج عليكم بسببي ".وكان الرِّجال يجذفون ليرجَعوا إلى البَرِّ فلمْ يستطيعوا، لأنَّ الريح كانت شديدة والبحر إزداد هياجاً عليهم. فصَرَخُوا إلى الرَّبِّ وقالوا: " أيُّها الرب لا تهلِكنا بسبب نفس هذا الرجل، ولا تجعل علينا دماً زكياً، فإنك أنت أيُّها الرب قد صنعت كما شئت ". ثم حملوا يونان وطرحوه في البحر، فوقف عن هيجانه. فخاف الرِّجال من الرَّبِّ خوفاً عظيماً، وذبحُوا ذبيحةً للرَّب وأعلنوا الصلاة. فأمر الرَّبُّ حُوتاً عَظِيماً لابتلاع يونان. فكان يونان في جوف الحوت ثلاثة أيام وثلاث ليالٍ.
    ( والسُّبح للَّـهِ دائماً )

    مزمور باكر
    من مزامير أبينا داود النبي ( 102 : 1 ، 7 )

    بارِكي يا نفسي الرَّبَّ، وجميع ما في باطني يُبارِك اسمَهُ القُدُّوسَ. رؤوفٌ ورحومٌ هو الربُّ، طويلُ الأناةِ وكثيرُ الرَّحْمَةِ. هللويا.

    إنجيل باكر
    من إنجيل معلمنا متي البشير ( 7 : 6 ـ 12 )

    لا تُعْطُوا القُدسِ للكِلاب، ولا تطرحوا دُرَرَكُم قُدَّام الخَنَازير، لئلاَّ تَدُوسَهَا بأرجُلِهَا وترجع فتُمَزِّقَكُم.

    اِسألوا تُعطَوْا. اُطلُبُوا تجدوا. اِقرَعُوا يُفْتَحْ لكُم. لأنَّ كُلَّ مَنْ يَسأل يَأخُذُ، ومَنْ يَطلُبُ يَجدُ. ومَنْ يَقرَعُ يُفتَحُ لهُ. أيُّ إنسانٍ منكم إذا سأله ابنه خُبزاً، فيُعطيه حجراً؟ وإذا سأله سمكةً، يُعطِيهِ حيَّةً؟ فإن كنتم وأنتم أشرار تعرِفونَ أن تُعطُوا أولادَكُم العطايا الصَّالحة، فكمْ بالحريِّ أبوكُمُ الذي في السَّمَوات، يَهَبُ الخيرات للذين يسألونه! فكُلُّ ما تُريدُون أن يفعل النَّاس بكُم افعلوا هكذا أنتم أيضاً بهم، لأنَّ هذا هو النَّاموسُ والأنبياءُ.
    ( والمجد للَّـه دائماً )

    القــداس
    البولس من رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية
    ( 6 : 17 ـ 22 )

    فشكراً للَّـه، أنَّكُم قد كُنتُم عبيداً للخطيَّة، فأطعتُم من قلوبكم رسم التَّعليم الذي تسلمتُمُوه. فمِن ثَمَّ بعد أن تحررتم من الخطيَّة صِرتُم عبيداً للبِرِّ. أقول كلاماً بشرياً من أجل ضعف أجسادكم. إنكم كما جعلتم أعضاءكم عبيداً للنَّجاسة والإثم للإثم، كذلك الآن اجعلوا أعضاءكُم عبيداً للبرِّ للقداسة. فإنكم حين كُنتُم عبيداً للخطيَّة صِرتم أحراراً من البِرِّ. فأيُّ ثمرٍ كان لكُم وقتئِذٍ من الأمور التي تستحون منها الآن؟ لأن نهاية تلك الأمور هيَ الموت. وأما الآن إذ قد تحررتم من الخطيَّة، واستعبدتم للَّه، فلكُم ثمرُكُم للقداسة، والعاقبة هى الحياة الأبدية. لأنَّ أُجرة الخطيَّة هى موتٌ، وأمَّا عطية اللَّه فهى حياةٌ أبديَّةٌ بالمسيح يسوع ربِّنا.
    ( نعمة اللَّـه الآب فلتحل على أرواحنا يا آبائي وإخوتي. آمين. )

    الكاثوليكون من رسالة معلمنا يهوذا الرسول
    ( 1 : 1 ـ 13 )

    يهوذا، عبدُ يسوع المسيح، وأخو يعقوب، إلى المحبوبين في اللَّه الآب، المحفُوظين المَدعوِّيين ليسوع المسيح: لتَكثر لكُم الرحمة والسلام والمحبة. يا أحبائي، إني إذ كُنْتُ باذلاً كل الجَهْدِ في أن أكتب إليكم لأجل خلاصكم المُشترك، اضطُرِرتُ أن أكتُب إليكم مُتضرِّعـاً أن تجتهدوا لأجـل الإيمان الذي سلَّمَه لكم مَرَّةً القدِّيسون. لأنَّه قد إندسَّ إلينا خُلسةً أُناسٌ قد كُتِبُوا مُنْذُ القدم لهذا القضاء، مُنافقون، يُحوِّلون نعمة ربنا إلى الدعارة، ويُنكِرون السَّيد الوحيد: ربنا يسوع المسيح. فأُريدُ أن أُذكِّركُم، كأنكم عالِمون كل شيء أن يسوع ( الرب ) مَرَّةً خَلَّص شعبه من أرض مصر، وفي المرة الثانية أهلَكَ الذين لم يؤمنوا. والملائكة الذين لم يحفظُوا رئاستهُم، بل تركوا منزلتهم أبقاهم في الظلمة المُدْلَهِمَّةِ موثوقين بقيود أبدية إلى دينونة ذلك اليوم العظيم. مثل سدوم وعمورة وما حولها من المدن التي انهمكت في الزنا على مثالهما، وذهبت وراء جسد غريب، جُعِلَتْ عبرةً ونالها نقمة نار أبديَّةٍ. فعلى مِثل ذلك أولئك المُحتَلِمُونَ، يُنجِّسُون الجَسَدَ، ويحتقرون السِّيادة، ويفترون على ذوي الأمجاد. إن ميخائيل رئيس الملائكة، لمَّا خَاصَمَ إبليس وجادله من أجل جسد مُوسى، لم يَجسُر أنْ يُورِد حُكْم افتراءٍ عليه، بل قال له: " ليزجرك الرب! ". أمَّا هؤلاء فيفترون على ما لا يَعلَمُون. وأمَّا ما يعرفونه بالطَّبيعة، كالحيوانات غير النَّاطقة، ففي ذلك يَفْسُدُونَ. ويلٌ لهُم! فإنهم سلكوا طريق قايين، وانصبُّوا إلى ضلالَةِ بلعام لأجل أُجرةٍ، وهلكُوا في مُجادلة قُورح. هؤلاء أدناس في ولائم محبتكم، صانعين ولائم معاً، راعين أنفسهم، بلا مخافة. غُيُومٌ بلا ماءٍ تحملها الرِّياح. أشجارٌ خريفيَّةٌ غير مثمرة ميِّتةٌ مُضَاعَفاً، مُقتلعةٌ من أصولها. أمواجُ بحر هائجةٌ، بخزيهم مُزبدةٌ. نُجُومٌ تائهةٌ، قد حُفِظَ لها قتام الظُّلمة إلى الأبد.

    ( لا تحبوا العالم، ولا الأشياء التي في العالم، لأن العالم يزول وشهوته معه،وأمَّا مَن يعمل مشيئة اللَّـه فإنه يبقى إلى الأبد. )

    الإبركسيس فصل من أعمال آبائنا الرسل الأطهار
    (2 : 38 ـ 47 )

    فقال لهم بطرس: " تُوبُوا وليعتمد كلُّ واحدٍ مِنكُم بِاسم يسوع المسيح لمغفرة خطاياكم، فتنالوا موهبة الرُّوح القُدُس. لأنَّ الموعد هو لكُم ولبنيكم ولكل الذين على بُعدٍ، الذين سيدعوهم الرَّبُّ إلهُنا ". بأقوال أُخر كثيرةٍ كان يشهدُ لهُم ويَعِظُهُم قائلاً: " اخلُصوا مِنْ هذا الجيل المُلتوي ". فالذين قَبِلوا كلامَهُ ( بفرحٍ )، اعتمدوا. وانضمَّ في ذلك اليوم نحو ثلاثة آلاف نفسٍ. وكانوا مواظبين على تعاليم الرُّسُل، والشَّركة في كسر الخبز والصَّلوات. وصار خوفٌ في كل نفسٍ. وجرت عجائب وآياتٌ كثيرةٌ من قِبَل الرُّسل، في أورشليم. ومخافة عظيمة كانت فيهم. وجميع الذين آمنوا كانوا معاً، وكان كل شيءٍ مُشتَركاً بينهم. وكانوا يبيعون حقولهم وأمتعتهم ويوزعونها على الجميع، على حسب حاجة كل واحدٍ. وكانوا كل يوم مواظبين معاً في الهيكل، ويكسرون الخبز في البيوت، ويتناولون الطعام بابتهاج ونقاوة قلب. مُسبِّحين اللَّـه، ولهم نعمة لدى جميع الشعب. وكان الرب كل يوم يضُمُّ الذين يَخلُصُون ( إلى البِيعة ).

    ( لم تَزَلْ كَلِمَةُ الربِّ تَنمُو وتكثر وتَعتَز وتَثبت، في بيعة اللَّـه المُقدَّسة. آمين. )

    السنكسار
    اليوم الحادى عشر من شهر أمشير المبارك

    1- نياحة البابا يوأنس الثالث عشر ال94

    2- استشهاد القديس فابيانوس بابا روما

    1- في هذا اليوم تذكار نياحة البابا يؤنس الثالث عشر ال94 . صلاته تكون معنا . آمين..

    2- في مثل هذا اليوم استشهد القديس فابيانوس بابا رومية ، وكان هذا الأب عالما صالحا مجاهدا . فقدم بطريركا علي مدينة رومية ، فاخذ يعلم شعبه ويقوده في طريق الكمال. وحدث إن داكيوس القائد قام علي فيلبس الملك وقتله وجلس مكانه ، وأثار علي المؤمنين اضطهادا شديدا ، واستشهد علي يديه كثيرون. وقد شيد هذا الكافر هيكلا عظيما وسط مدينة أفسس وأقام فيه أصناما كان يقدم لها الذبائح . ثم أمر بقتل من لا يذبح لها . فلما بلغه إن القديس فابيانوس يعطل عبادة الأصنام بتعاليمه للمؤمنين وتثبيتهم علي الإيمان ، استحضره بأفسس وطلب منه إن يقدم الذبيحة للأصنام فلم يقبل بل سخر بأصنامه . فعاقبه بعقوبات شديدة مدة كاملة ، وأخيرا قتله بالسيف فنال إكليل الشهادة . وقد أقام هذا البابا علي الكرسي اثنتي عشرة سنة قضي شطرا كبيرا منها في هدوء وإطمئنان . صلاته تكون معنا . ولربنا المجد دائما أبديا آمين.

    مزمور القداس
    من مزامير أبينا داود النبي ( 129 : 2 ، 4 )

    إن كُنتَ للآثام راصداً يارب، يارب من يقدر أن يثبت أمامك ؟ لأنَّ من عندك هو الاغتفار. توكَّلت نفسي على الرب. هللويا.

    إنجيل القداس
    من إنجيل معلمنا متى البشير ( 12 : 35 ـ 45 )

    الإنسان الصَّالح من كنزه الصَّالح يُخرج الصَّلاح. والإنسان الشِّرِّير من كنزه الشِّرِّير يخرج الشُّرور. ولكن أقول لكم: " إن كلَّ كلمةٍ بطَّالةٍ يقولها النَّاس سوف يُعطُون جواباً عنها فى يوم الدِّين. لأنكَ من كلامك تتبرَّر ومن كلامك يُحكم عليك ". حينئذٍ أجابه قومٌ من الكتبة والفرِّيسيِّين قائلين: " يا مُعلِّم، نُريد أن نرى منك آيةً ". أمَّا هو فأجاب وقال لهم: " الجيل الشِّرِّير الفاسق يطلب آيةً، ولن تُعطَى له آيةٌ إلا آية يونان النَّبيِّ. لأنَّه كما كان يونان فى بطن الحوت ثلاثة أيَّام، وثلاث ليالٍ، هكذا يكون ابن الإنسان فى قلب الأرض ثلاثة أيَّـام وثلاث ليـالٍ. رجـال نينـوى سيقومـون في الدِّيـن مع هـذا الجيــل ويَدينونه، لأنَّهم تابوا بإنذار يونان، وهوذا أفضل من يونان ههنا! ملكة التَّيمن ستقوم فى الدِّين مع هذا الجيل وتدِينه، لأنها أتت من أقاصي الأرض لتسمع حكمة سُليمانَ. وهوذا أعظم من سُليمانَ ههنا! إذا خرج الرُّوح النَّجس من الإنسان يمضي إلى أماكن ليس فيها ماءٌ، يطلب راحةً فلا يجد. حينئذٍ يقول: أرجِعُ إلى بيتي الذي خرجـت منه. فيأتى ويجده فارغاً مكنوساً مُزيَّناً. فيمضي حينئذٍ ويأخذ معه سبعة أرواح أُخر أشرَّ منه، فيأتى ويسكن هناك، فتصير أواخر ذلك الإنسان أشرَّ من أوائلهِ. هكذا يكون أيضاً لهذا الجيل الشرِّير.

    ( والمجد للـه دائماً )
    +++
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2019, 08:35 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    Quote: يا أخى هناك نص قرآنى يقول .. " سلام علىّ يوم ولِدتُ ويوم أموتُ ويوم أبعث حيا "
    ليتكم تتعرفون على المسيحية دون الهجوم .. وكما قلتم إن السيد المسيح
    سيعود آخر الزمان .. بل وهو الديان العادل .. فبالمنطق
    البسيط والمبسط .. إن كان السيد المسيح سيعود وهو الذى
    سيدين العالم " حكماً مقسطا .. " إذاً .. هو الله ..


    حاج ارنست
    كيف حالك
    على فكرة في العقيدة الاسلامية لا توجد غضاضة في أن يكون الله جارحة من جوارح احد عباده ( عينه التي ينظر بها، ويده التي يبطش بها، ولسانه الذي ينطق به ) الحق
    يحدث ذلك حينما يحب الله العبد الذي يتقرب اليه زلفى باستمرار ليس بطاعة الفرائض فقط ن وانما بالنوافل بمعنى باعمال اضافية يلزم بها العبد نفسه حتى يصل هذه الدرجة فيكونه الله تعالى
    وبالتالي فإن سيدنا المسيح خليق بأن يكون من عباد الله الذين وصلوا هذه الدرجة حتى كان الله يده ونظره ولسانه وقلبه ورجله
    ولكن الفرق بيننا هو أن العبد في هذه الحالة لا يكون الله وانما الله تعالى هو الذي يكونه ( فالله قادر على أن يكون ما يشاء بينما المخلوق عاجز عن أن يكون الله)
    بمعنى
    سيدنا عيسى مخلوق خلقه رب العالمين في بطن السيدة البتول مريم العذراء
    والمخلوق طبعا طارئ و نسبي ومحدود القدرة
    يتعب ويتألم وينسى ويتعرض لمضايقات الاعداء وآلامهم وبالتالي فهو ضعيف
    بينما رب العالمين لا يخضع لمثل هذه الظواهر كالألم والضعف والخوف ومحاصرة الاعداء والحذر من كيدهم الخ
    فليس هنالك مشكلة عند المسلم إذا قلت ان الله سيكون يد وسمع وبصر ورجل وقلب عيسى عليه الصلاة والسلام حينما يهبط من السماء في آخر الزمان ( كيف لا يكون المسيح حبيب الله وهو كلمته وآية من آياته الكبرى؟)
    أما كيف يكونه والى متى.. فهذا ما لا نعلمه... ولكن الله على ما يشاء قدير
    والله اعلم
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2019, 11:30 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    إصحوا
    وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. ( 1 بط 5 : 8 )

    ( يوم الثلاثاء )
    ثاني أيام صوم أهل نينوى

    19 فبراير 2019
    12 أمشير 1735

    باكـــر
    النبـوات
    من يونان النبي ( 2 : 2 ـ 10 )

    فصلَّى يونان للرَّبِّ إلَهِهِ في بطن الحوت، وقال: صَرختُ إلى الرَّبِّ إلَهي في ضيقتي، فاستجاب لي. ومِن جوف الجحيم سمع صوتي. قد طَرَحتني إلى أعماق البحر، وأحاطت بي الأنهار، جميع أهوالك وأمواجك جاءَت عليَّ. أنا قلت إنِّي طُرِحتُ عن عينيْك، فهل أعود أَنْظُر هيكل قُدسِكَ؟ انصبَّت عليَّ المياه حتى نفسي. وغطَّاني الغمر الأقصى. غطَستْ رأسي في شقوق جبالٍ. ونزلتُ إلى أرضٍ، متاريسها مُثبَّتةٌ إلى الأبد. فلتُصعِد مِن الفساد حياتي أيُّها الرَّبُّ إلَهي. عند فناءِ نفسي مِنِّى، ذكرتُ رحمة الرَّبّ، فلتأتِ صلاتي إليك إلى هيكلك المقدس. حافظي الباطل والكذب تركوا رحمتهم. وأنا بصوت تَضرُّع واعترافٍ أَذبح لك، كل ما نذرته أُعطيه لك يا إلَه خلاصي. فأمر الرب الحوت فقذف يونان إلى اليَبس.
    ( والسُّبح للَّـهِ دائماً )

    مزمور باكر
    من مزامير أبينا داود النبي ( 102 : 13 ، 8 ، 9 )

    اذكر يارب أننا ترابٌ نحن. الإنسان أيامه كالعشبِ. ليس إلى الانقضاء يسخطُ، ولا إلى الدهر يحقدُ، ليس حسب خطايانا عامَلنا، ولا كأثامنا كافأنا. هللويا

    إنجيل باكر
    من إنجيل معلمنا لوقا البشير ( 13 : 6 ـ 9 )

    وقال لهم هذا المَثَلَ: " كان لواحِدٍ تينة مَغرُوسَةٌ في كَرمِهِ، فجاء يَطلُبُ فيها ثمراً فلم يجد. فقال للكرَّام: ها إن لي ثلاث سنين آتي وأطلُبُ ثَمَراً في هذه التِّينَةِ فلا أجد. اِقْطَعْهَا! لأنه لماذا تُعطِّل الأرض أيضاً؟ فأجاب وقال له: يا سيِّدي، دعها هذه السَّنة أيضاً، حتى أعزق حولها وأضَعَ زبلاً. لعلَّها تُثمِر في السنة الآتية، فإن لم تثمر فاقطعها.
    ( والمجد للَّـه دائماً )

    القــداس
    البولس من رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي
    ( 1 : 21 ـ 29 )

    وأنتُم أيضاً الذين كُنتُم حيناً غرباء وأعداءً بأفكاركم، بالأعمال الشِّرِّيرة، قد صَالَحَكُم الآن في جسد بشريَّتِهِ بموته، ليُقيمكُم قِدِّيسين بغير عيبٍ ولا لومٍ أمامه. إن ثبتُّم على الإيمان، مُتأسِّسين وراسخين غير متزعزعين عن رجاء الإنجيل، الذي سَمِعتُمُوه، المكروز به في كل الخليقة التي تحت السَّماء، الذي صِرتُ أنا بولس خادماً له. إني أفرح الآن في الآلام من أجلكُم، وأُكمِّـلُ ما ينقص من شدائد المسيح في جسمي لأجل جسدِهِ، الذي هو الكنيسة، التي صِرتُ أنا لها خادماً، حسب تدبير اللَّـه المُعطى لي لأجلِكُم، لتتميم كلمة اللَّه. التي هى السِّرّ المكْتُوم مُنْذُ الدهور والأجيال، وقد أُعلِن لقِدِّيسيه، الذين أراد اللَّـه أن يُعلِّمهم ما هو غِنَى مجد هذا السِّرِّ في الأُمم، الذي هو المسيح الحال فيكُم رجاء المجد. الذي نُبشِّر به مُنذرين كُل إنسانٍ، ومُعلِّمين كل إنسانٍ بكل حكمةٍ لكي نُقيم كل إنسانٍ كاملاً في المسيح يسوع. هذا الذي لأجله أتعب وأُجاهِد على حسب عمله الذي يعمل فيَّ بقوَّةٍ.
    ( نعمة اللَّـه الآب فلتحل على أرواحنا يا آبائي وإخوتي. آمين. )

    الكاثوليكون من رسالة بطرس الرسول الأولى
    ( 4 : 3 ـ 11 )

    لأنَّه يكفيكم الزَّمان الذي مَضى إذ كنتم تعملون فيه إرادة الأُمم، وتسلكون في النجاسات والشَّهوات، وإدمان المُسكِرات المتنوعة، والخلاعة، والدنس، وعبادة الأوثان المرذولة، الأمر الذي فيه يستغربونَ أنَّكُم لستُم تركضون معهم إلى فيض عدم الصَّحة عينها، مُجدِّفينَ. الذين سوف يُعطون جواباً للذي هو على استعدادٍ أن يُدين الأحياء والأموات. فإنَّه لأجل هذا بُشِّرَ الموتى أيضاً، لكى يدانوا حسب النَّاس بالجسد، ولكن ليحيوا حسب اللَّـه بالرُّوح.وإنَّما نهاية كل شيءٍ قد اقتربت، فتعقَّلوا إذاً واسهروا في الصَّلوات. ولكن قبل كلِّ شيءٍ، فلتكن المحبَّة دائمةً فيكُم بعضكُم لبعضٍ، لأنَّ المحبَّة تستُر كثرةً من الخطايا. كونوا مُحبِّين ضيافة الغُرباء بعضكم لبعضٍ بلا تذمُّر. وليخدم كلُّ واحدٍ الآخرين بما نال من المواهب بعضكم بعضاً، كوكلاء صالحين على نعمة اللَّـه المتنوِّعة. مَن يتكلَّم فكأقوال اللَّه. ومَن يخدم فكأنَّه من قوَّةٍ يُهيئها اللَّه، لكي يتمجَّد اللَّه في كل شيءٍ بيسوع المسيح، الذي له المجد والسُّلطان إلى أبد الآبدين. آمين.

    ( لا تحبوا العالم، ولا الأشياء التي في العالم، لأن العالم يزول وشهوته معه،وأمَّا مَن يعمل مشيئة اللَّـه فإنه يبقى إلى الأبد. )

    الإبركسيس فصل من أعمال آبائنا الرسل الأطهار
    ( 17 : 30 ـ 34 )

    فقد تغاضى اللَّـه عن أزمنة الجهل فيبشر الآن جميع النَّاس في كُلِّ مكانٍ أن يَتُوبوا، لأنَّه قد عيَّن يوماً فيه يَدين المَسْكُونَة كلها بالعدل، بالرَّجل الذي عيَّنه، مُقدِّماً للجميع إيماناً إذ أقامَهُ من بين الأموات. فلمَّا سَمِعُوا بقيامة الأموات كان البعض يستهزئون، والبعض يقولون: " سنسمع مِنكَ عن هذا أيضاً !". وهكذا خرج بولس من وسطهم. ولزمه أُناسٌ آمنوا، كان من بينهم ديونيسيوس الأريوباغي، وامرأةٌ اسمُها داماريس وآخرون مَعَهُمَا.

    ( لم تَزَلْ كَلِمَةُ الربِّ تَنمُو وتكثر وتَعتَز وتَثبت، في بيعة اللَّـه المُقدَّسة. آمين. )

    السنكسار
    اليوم الثاني عشر من شهر أمشير المبارك

    1- تذكار الملاك الجليل ميخائيل رئيس الملائكة

    2- نياحة القديس جلاسيوس

    1- في هذا اليوم نعيد بتذكار الملاك الجليل ميخائيل رئيس الملائكة ، الشفيع في جنس البشر. شفاعته تكون معنا . آمين.

    2- وفى هذا اليوم أيضا ، تنيح الأب الناسك المجاهد القديس جلاسيوس ، وقد ولد من أبوين مسيحيين، فربياه تربية مسيحية ، وعلماه علوم الكنيسة ، ثم قدماه شماسا . فأجهد نفسه فى طاعة المسيح وحمل نيره ، وذهب فترهب فى برية شيهيت . وبعد زمن رسم قسا فأرشده ملاك الرب إلى مكان بعيد وهناك جمع حوله جماعة من الرهبان ، فكان لهم خير مثال ، وكان يعد نفسه كواحد منهم . وقد تناهى فى الصبر وطول الأناة حتى أمكنه نسخ الكتاب المقدس ، ووضعه فى الكنيسة ليقرأ فيه من يشاء من الرهبان . وحدث أن زاره مرة رجل غريب ، وسرق هذا الكتاب وعرضه للبيع فإشتراه أحد الأشخاص ، وأراد أن يعرف قيمته ، فذهب به إلى القديس جلاسيوس وأراه إياه فعرف أنه كتابه . فقال له بكم باعك صاحبه ؟ فقال بستة عشرة دينارا . فقال له أنه رخيص فإشتراه وعاد به إلى منزله. ولما جاء البائع لأخذ ثمنه قال له : إننى عرضته على الأب جلاسيوس ، فقال أن الثمن كثير. فقال له : أما قال لك شيئا آخر . فقال لا فقال : إننى لا أريد بيعه . ثم أخذ الكتاب وتوجه به إلى الأب جلاسيوس وقدمه له باكيا نادما على فعله فلم يقبله منه ، وبعد إلحاح شديد ودموع كثيرة ، قبل أن يسترده . وقد منحه الله نعمة عمل المعجزات ، منها أنه أهدى إلى الدير أحد الأيام مقدار من السمك . وبعد طهيه وضعه الطباخ إناء ، ووكل بحراسته أحد الغلمان . وهذا أكل منه جزءا كبيرا . فلما عرف الطباخ ذلك غضب على غلامه لأنه أكل منه قبل وقت الأكل وقبل أن يباركه الشيوخ ، وضربه ضربة أصابت به مقتلا ، فذعر الطباخ وذهب إلى القديس جلاسيوس ، وأخبره بما جرى منه ، فقال له خذه وضعه بالكنيسة امام الهيكل وإتركه . ثم جاء الشيخ والرهبان إلى الكنيسة ، وصلوا صلاة الغروب ، وبعد ذلك خرج الشيخ من الكنيسة فقام الغلام و تبعه ، ولم يعلم أحد من الرهبان بهذا إلا بعد نياحته . ولما أكمل هذا بشيخوخة صالحة أراد الرب أن يريحه من أتعاب هذا العالم تاركا هذا التذكار الحسن.صلاته تكون معنا . ولربنا المجد دائما أبديا آمين.

    مزمور القداس
    من مزامير أبينا داود النبي ( 84 : 2 )

    يارب غَفَرْتَ آثام شَعبِكَ. ستَرْتَ على جميع خطاياهم. حَلَلتَ كلَّ رِجزِكَ. رَجَعتَ عنْ سُخطِ غَضبِكَ. هللويا

    إنجيل القداس
    من إنجيل معلمنا لوقا البشير ( 11 : 29 ـ 36 )
    ولمَّا اجتمع الجموعُ، ابتدأ يقولُ: " هذا الجيلُ جيلٌ شرِّيرٌ. يَطلبُ آيةً، ولا تُعطَى لهُ إلاَّ آية يونانَ النَّبيِّ. لأنَّهُ كما كان يونانُ آيةً لأهل نينوى، كذلكَ يكونُ ابنُ الإنسانِ أيضاً لهذا الجيل. ملكةُ التَّيمَن ستَقومُ في الدينونةِ مع رجالِ هذا الجيلِ وتَدينهُم، لأنَّها أتَت مِن أقاصي الأرضِ لتسمعَ حكمةَ سُليمانَ، وهوَذا أعظمُ مِن سُليمانَ هَهُنا. رجالُ نينوى سيَقومونَ في الحكم مع هذا الجيلِ ويَدِينونهُ، لأنَّهُم تابوا بكرازة يونان، وهوَذا أعظمُ مِن يونان هَهُنا!.ليس أحدٌ يُوقدُ سراجاً ويَضَعُهُ في خِفيَةٍ، ولا تَحتَ مكيالٍ، بل يضعهُ على المَنارةِ، لكي يَنظُر الدَّاخلونَ النَّور. سراجُ جسدُكَ هو عينُكَ، فإن كانت عينُكَ بسيطةً فجسدُكَ كلُّهُ يكونُ نيِّراً، وإن كانت شرِّيرةً فجسدُكَ كلُّهُ يكونُ مُظلِماً. اُنظُر إذاً لئلاَّ يكونَ النُّور الذي فيكَ ظلاماً. فإن كان جسدُكَ كلُّهُ نيِّراً ليس فيهِ جزءٌ مُظلِمٌ، يكونُ نيِّراً كلُّهُ، كما أن السِّراج يُضيءُ لكَ بِلَمَعَانِهِ ".
    ( والمجد للـه دائماً )
    +++
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2019, 03:49 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    الأخ الحبيب محمد عبد القادر سبيل ..

    شكراً أخى لمداخلتكم الكريمة ..
    والتى أقتطف منها هذا الجزء ..

    Quote:
    سيدنا عيسى مخلوق خلقه رب العالمين في بطن السيدة البتول مريم العذراء
    والمخلوق طبعا طارئ و نسبي ومحدود القدرة
    يتعب ويتألم وينسى ويتعرض لمضايقات الاعداء وآلامهم وبالتالي فهو ضعيف
    بينما رب العالمين لا يخضع لمثل هذه الظواهر كالألم والضعف والخوف ومحاصرة الاعداء والحذر من كيدهم الخ
    فليس هنالك مشكلة عند المسلم إذا قلت ان الله سيكون يد وسمع وبصر ورجل وقلب عيسى عليه الصلاة والسلام حينما يهبط من السماء في آخر الزمان ( كيف لا يكون المسيح حبيب الله وهو كلمته وآية من آياته الكبرى؟)
    أما كيف يكونه والى متى.. فهذا ما لا نعلمه... ولكن الله على ما يشاء قدير
    والله اعلم


    سأحاول يا أخى عبد القادر تبسيط مَن هو السيد المسيح .. آملاً أن تطلب
    من الله وبكل إخلاص يا عبد القادر .. وأرجو أن تعدنى .. بأن تصلى الى
    الله .. وأقصد هنا الصلاة .. هى طلب من ضمير حى .. تقول له يارب
    أعطنى القلب والفكر حتى أستطيع فهم هذه المعلومة .. لأننى بعقلى
    البشرى الذى يميل الى الماديات .. أى بالأمور المادية ولكنك يارب و
    بمعونتك أستطيع أن أتعرف على الأمور الروحية .. يارب .. يارب .. يارب ..
    آمين ..

    النقطة الأولى : أنت تقول :
    ---------------
    " سيدنا عيسى مخلوق خلقه رب العالمين فى بطن السيدة البتول مريم العذراء "
    .......................
    و الرد على هذه النقطة الخاطئة .. إن السيد المسيح ليس بالمخلوق .. أى ان
    الله لم يخلقه .. بل انه الله بذاته تجسد فى صورة إنسان .. أنسان كامل ..
    لماذا .. ؟؟؟
    الرد .. لأنه عندما أخطأ آدم الذى كان فى الجنة .. وعصى أمر الله ..
    كان القصاص الواجب اتخاذه من قِبل الله هو الموت .. لأن الله قال
    لآدم .. وهنا أود أن أقتبس النص من الإنجيل ..:
    " وأوصى الرب الإله آدم قائلا: من جميع شجر الجنة تأكل أكلا
    وأما شجرة معرفة الخير والشر فلا تأكل منها، لأنك يوم تأكل منها موتا تموت "

    نعم .. قال الله لآدم : " لأنك يوم تأكل منها موتاً تموت .."
    وهنا تظهر محبة الله التى تفوق عقل كل البشر .. محبة الله لآدم ..
    بل محبة الله لبنى آدم .. محبة الله لنا جميعاً ..
    وكما يقول الكتاب المقدس فى موضع آخر :" أجرة الخطية موت " ..

    وهنا .. كان الموت هو مصير آدم .. ولكن حتى يزيل الله حكم
    هذه الخطية لابد وأن يحدث الفداء .. والفداء .. معناه .. أن يكون
    هناك شخص كامل شخص بشرى كامل وهذا الشخص لابد
    وأن يكون بغير خطية حتى يحمل خطية ذاك الخاطئ حتى
    يتم القصاص العادل .. وهكذا نزل الله عن عليائة فى صورة
    إنسان .. وجاء الى بطن العذراء الطاهرة .. بدون زرع بشر ..
    وولد المسيح الطفل ..

    و هنا أتوقف عند هذه النقطة .. وللموضوع بقية بإذن الله ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2019, 00:39 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    أخى الحبيب عبد القادر ..

    نواصل موضوعنا .. وللإجابة عن أسئلتك ..

    النقطة الثانية والتى أتيتم بها :

    Quote:

    ( كيف لا يكون المسيح حبيب الله وهو كلمته وآية من آياته الكبرى؟)


    و ها أنت قد أتيت بنقطة هامة .. بل وهى موجودة فى الكتاب المقدس كما هى
    موجودة فى القران ..

    المسيح كلمة الله .. وبالمنطق البسيط .. عندما يتكلم عبد القادر سبيل ..
    أليست الكلمة الخارجة من الأخ عبد القادر تعبر عن قائلها :
    فمثلاً ..
    1- شخصية عبد القادر .. عندما يتكلم عبد القادر .. يمكن التعرف
    عبد القادر مجرد ما يتكلم .. بصوته هو .. هو عبد القادر و بطريقة
    كلامه ... الخ .. الخ ..

    2- أيضاً الكلمة لها من القوة المنفذه النافذه .. مثلاً عندما يتكلم
    رئيس الدولة .. كلمته تكون من القوة بمثابة الأمر .. فمثلاً إن كان
    الرئيس يمر بسيارته .. ووجد أن أحد الشوارع تحتاج الى صيانة ..
    وهنا أمر تكلم الرئيس مع الجهة المسئولة .. أليست كلمته ستكون
    نافذه .. حيث يقوم المسئولون على الفور بالإصلاح ..

    وهنا نرجع الى موضوعنا .. كلمة الله .. عيسى ابن مريم كلمة
    الله .. هذه الكلمة خارجة من الله .. ألا يكون هو الله ..
    ولهذه الكلمة لها من القوة .. لتقول كن فيكون ..
    ومن هنا .. نتعلم ونعرف أن عيسى .. أو يسوع المسيح
    هو الله .. لأننا نعلم بأن يسوع المسيح هو كلمة الله ..

    وبالمناسبة .. أود أن أقتبس عدداً من الآيات الأولى من إنجيل يوحنا ..
    ولدى ملحوظة أرجو أن تنتبه إليها يا أخى الحبيب عبد القادر ..
    ألا وهى لفظ " الكلمة " .. مكتوبة بأنها مذكر .. وليس بالمؤنث ..
    ( فى البدء كان الكلمة ، والكلمة كان عند الله ، وكان الكلمة الله)
    .. مرة أخرى .. " وكان الكلمة الله .. "

    وهنا هذه الآيات من إنجيل يوحنا .. (الأصحاح الأول) ..
    1 فِي الْبَدْءِ كَانَ الْكَلِمَةُ، وَالْكَلِمَةُ كَانَ عِنْدَ اللهِ، وَكَانَ الْكَلِمَةُ اللهَ.
    2 هذَا كَانَ فِي الْبَدْءِ عِنْدَ اللهِ.
    3 كُلُّ شَيْءٍ بِهِ كَانَ، وَبِغَيْرِهِ لَمْ يَكُنْ شَيْءٌ مِمَّا كَانَ.
    4 فِيهِ كَانَتِ الْحَيَاةُ، وَالْحَيَاةُ كَانَتْ نُورَ النَّاسِ،
    5 وَالنُّورُ يُضِيءُ فِي الظُّلْمَةِ، وَالظُّلْمَةُ لَمْ تُدْرِكْهُ.

    والمجد لله دائماً ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    اخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2019, 08:35 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    Quote: وهنا نرجع الى موضوعنا .. كلمة الله .. عيسى ابن مريم كلمة
    الله .. هذه الكلمة خارجة من الله .. ألا يكون هو الله ..
    ولهذه الكلمة لها من القوة .. لتقول كن فيكون ..
    ومن هنا .. نتعلم ونعرف أن عيسى .. أو يسوع المسيح
    هو الله .. لأننا نعلم بأن يسوع المسيح هو كلمة الله ..


    اهلا سيد ارنست العجوز
    اذا كانت (كلمة الله) تعني كما تقول ( قول الله ) وما يخرج منه سبحانه من كلام
    واذا كان استنتاجك بأن كلمته الخارجة منه هي (هو) ذاته سبحانه
    فهذه سيعني أنه وبمثلنا ان قوله يمثله فإن فعله وعمله ايضا يجب أن يمثله لأنه صادر عنه ويمثل مشيئته وقدرته سبحانه وتعالى وبالتالي هل يمكن القول ان كل مخلوق انما هو الله ذاته لأنه يمثل مشيئة الله وقدرته وفعله؟ الإجابة عندك
    ثم..
    تعلم أن الإنجيل كلام الله المقدس، انزله رب العالمين الذي في السماء علىى سيدنا المسيح عليه السلام وهو في الارض، والإنجيل رسالة الله عز وجل الى بني اسرائيل، فهل كتاب الإنجيل هو الله أيضا لأنه كلماته الصادرة منه وتعبر عنه؟ الإجابة عندك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2019, 11:46 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)



    وبمثلنا ان قوله يمثله
    تصحيح
    وبمثلما أن قوله يمثله
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2019, 12:05 PM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    يقول ربنا سبحانه وتعالى في القرآن الكريم: ( إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه ) أي : إنما هو عبد من عباد الله وخلق من خلقه ، قال له : كن فكان ، ورسول من رسله ، وكلمته ألقاها إلى مريم ، أي : خلقه بالكلمة التي أرسل بها جبريل ، عليه السلام ، إلى مريم ، فنفخ فيها من روحه بإذن ربه ، عز وجل ، فكان عيسى بإذن الله ، عز وجل ، وصارت تلك النفخة التي نفخها في جيب درعها ، فنزلت حتى ولجت فرجها بمنزلة لقاح الأب الأم والجميع مخلوق لله ، عز وجل ; ولهذا قيل لعيسى : إنه كلمة الله وروح منه ; لأنه لم يكن له أب تولد منه ، وإنما هو ناشئ عن الكلمة التي قال له بها : كن ، فكان . والروح التي أرسل بها جبريل ، قال الله تعالى : ( ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام ) [ المائدة : 75 ] . وقال تعالى : ( إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون ) [ آل عمران : 59 ] . وقال تعالى : ( والتي أحصنت فرجها فنفخنا فيها من روحنا وجعلناها وابنها آية للعالمين ) [ الأنبياء : 91 ] وقال تعالى : ( ومريم ابنت عمران التي أحصنت فرجها [ فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمات ربها وكتبه وكانت من القانتين ] ) [ التحريم : 12 ] . وقال تعالى إخبارا عن المسيح : ( إن هو إلا عبد أنعمنا عليه [ وجعلناه مثلا لبني إسرائيل ] ) [ الزخرف : 59 ]
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2019, 04:09 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    الأخ الحبيب محمد عبد القادر ..

    1- بخصوص سؤالك ..
    فهل كتاب الإنجيل هو الله أيضا لأنه كلماته الصادرة منه وتعبر عنه؟ الإجابة عندك

    يا أخى عبد القادر .. الإنجيل كتاب الله المقدس .. أرجوك .. أرجوك ..
    لا تضيع الوقت فى الأسئلة التى لا تليق .. الإنجيل يحتوى على كلام
    الله المكتوب .. أما يسوع المسيح فهو كلمة الله ..

    2- كما ذكرتم من النص القرآنى ..
    ولهذا قيل لعيسى : إنه كلمة الله وروح منه

    مرة أخرى عيسى كلمة الله وروح منه ..
    وهنا .. يسوع المسيح كلمة الله وروح منه ..
    فإن كان المسيح هو كلمة الله وروح الله .. الله الخالق ..
    الذى خلق الإنسان وخلق الكون بأكمله .. ألا يستطيع
    أن ينزل الى أرضنا آخذاً صورة إنسان .. مرة أخرى ..
    فإن المسيح هو الله الذى أخذ جسد الإنسان لإتمام
    عملية الفداء .. لأن الله محبة .. الله الذى يحبنا .. الله
    يحب الإنسان الذى خلقه .. الله يحب بنى آدم .. يحبنى ويحبك ..
    ويريد لى ولك الخلاص ..

    يا أخى محمد عبد القادر .. فكر وقدر ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2019, 04:09 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    الأخ الحبيب محمد عبد القادر ..

    1- بخصوص سؤالك ..
    فهل كتاب الإنجيل هو الله أيضا لأنه كلماته الصادرة منه وتعبر عنه؟ الإجابة عندك

    يا أخى عبد القادر .. الإنجيل كتاب الله المقدس .. أرجوك .. أرجوك ..
    لا تضيع الوقت فى الأسئلة التى لا تليق .. الإنجيل يحتوى على كلام
    الله المكتوب .. أما يسوع المسيح فهو كلمة الله ..

    2- كما ذكرتم من النص القرآنى ..
    ولهذا قيل لعيسى : إنه كلمة الله وروح منه

    مرة أخرى عيسى كلمة الله وروح منه ..
    وهنا .. يسوع المسيح كلمة الله وروح منه ..
    فإن كان المسيح هو كلمة الله وروح الله .. الله الخالق ..
    الذى خلق الإنسان وخلق الكون بأكمله .. ألا يستطيع
    أن ينزل الى أرضنا آخذاً صورة إنسان .. مرة أخرى ..
    فإن المسيح هو الله الذى أخذ جسد الإنسان لإتمام
    عملية الفداء .. لأن الله محبة .. الله الذى يحبنا .. الله
    يحب الإنسان الذى خلقه .. الله يحب بنى آدم .. يحبنى ويحبك ..
    ويريد لى ولك الخلاص ..

    يا أخى محمد عبد القادر .. فكر وقدر ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-21-2019, 11:30 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    إصحوا
    وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. ( 1 بط 5 : 8 )

    ( يوم الخميس )
    فصح يونان
    21 فبراير 2019
    14 أمشير 1735

    باكـــر
    مزمر باكر
    من مزامير أبينا داود النبي ( 29 : 10 ، 11 )

    سمعَ الربُّ فرحَمني. الربُّ صار لي عوناً. ردَدْتَ نَوْحي إلى فرحٍ لي. مزَّقتَ مِسْحِي ومَنْطَقْتَنِي سروراً. هللويا

    إنجيل باكر
    من إنجيل معلمنا مرقس البشير ( 8 : 10 ـ 21 )

    وللوقتِ ركب السَّفينة مع تلاميذه وجاء إلى نواحي دَلمَانُوثا. فَخَرَجَ الفرِّيسيُّون وابتدأُوا يُباحثونه طالبين مِنهُ آيةً من السَّماء، ليجرِّبوه. فتنَهَّدَ برُوحِهِ وقال: " ما بال هذا الجيل يَطلُبُ آيةً؟ الحق أقول لكم: أنه لن يُعطَى هذا الجيل آية! ".ثم تركهم وركب السَّفينة أيضاً ومضى إلى العَبر. فنسوا أن يأخذوا خُبزاً ولم يَكُن مَعَهُمْ في السَّفينة سوى رغيف واحد. وأوصاهُم قائلاً: " انظروا وتَحرَّزوا من خَمير الفرِّيسيِّين وخمير هيرودس " فكانوا يفكِّرون قائلين بعضهم لبعض: " إنه ليس عندهم خُبزٌ ". فعلِم يسوع وقال لهم: " ما بالكم تُفكِّرون أن ليس عندكم خُبزٌ؟ ألا تعلمون بَعْدُ ولا تفهمون؟ أحتَّى الآن قلوبكُم غليظة؟ لكُم أعيُنٌ ولا تُبصرون، ولكُم آذانٌ ولا تَسمعون ولا تذكرون؟ حين كَسَّرْتُ الخمسة الأرغفة للخمسة الآلاف، كم قُفَّةً مملُوَّةً كِسراً رَفعتُم؟ "قالوا له: " اثنتي عشر ". وحين كَسَّرْتُ السَّبعة الأرغفة للأربعة الآلاف، كم سلة مملوءة من الكِسر رفعتُم؟ " قالوا له: " سبعة ". فقال لهم: " كيف لا تفهمون ".
    ( والمجد للَّـه دائماً )

    القــداس
    البولس من رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية
    ( 10 : 4 ـ 18 )

    لأنَّ غاية النَّاموس هى: المسيح للبرِّ لكلِّ مَن يؤمِن به. لأنَّ موسى كتب عن البرِّ الذي بالنَّاموس: " إنَّ الإنسان الذي يفعل البرِّ يحيا به ". وأمَّا البرُّ الذي مِن الإيمان فيقول هكذا: " لا تقُل في قلبك مَن يَصعد إلى السَّماء؟ " أيْ ليُنزِلَ المسيح، أو " مَن يهبط إلى الهاوية؟ " أيْ ليُصعِدَ المسيح مِن بين الأموات. لكن ماذا يقول الكتاب: " إنَّ الكلِمة قريبةٌ منكَ، وهى في فمكَ وفي قلبكَ " أيْ كلمة الإيمان التي نُنادي بها‎: لأنَّكَ إن اعترفت بفمكَ أنَّ الربِّ هو يسوع، وآمنت بقلبكَ أنَّ اللَّـه قد أقامه من بين الأموات، فإنكَ تخلُص. لأنَّ بالقلب يُؤمَنُ به للبرِّ، وبالفم يُعتَرف به للخلاص. لأنَّ الكتاب يقول: " كلُّ مَن يؤمِن به لا يُخزى ". لأنَّه لا فرق بين اليهوديِّ واليونانيِّ، إذ للجميع ربٌّ واحدٌ، غنيٌّ لكل مَن يدعوه. لأنَّ كلَّ مَن يدعو بِاسم الربِّ يخلُص. ولكن كيفَ يَدعون بمَن لم يؤمنوا به؟ وكيف يؤمنون بمَن لم يسمَعوا به؟ وكيف يَسمعون بلا كارزٍ؟ وكيف يكرزون إن لم يُرسَـلُوا؟ كما هو مكتوبٌ: " ما أجمل أقدامَ المُبشِّرينَ بالخيرات! ". لكن ليس الجميع قد أطاعوا الإنجيل، لأنَّ إشعياءَ يقول: " ياربُّ مَن آمن بخَبرنا. ولِمَن استُعلِنَتْ ذراع الربِّ؟ " إذاً الإيمان بالسمع، والسمع بكلمة المسيح. لكنَّني أقول: ألعلَّهم لم يسمعوا؟ وكيف ذلك! " وقد خرج صوتهم إلى الأرض كلها، وإلى أقاصي المسكونة بلغت أقوالُهم ".
    ( نعمة اللَّـه الآب فلتحل على أرواحنا يا آبائي وإخوتي. آمين. )

    الكاثوليكون من رسالة بطرس الرسول الأولى
    ( 3 : 17 ـ 22 )

    فإنَّه خيرٌ لكم أن تتألموا وأنتم صانعونَ خيراً، إن شاءت إرادة اللَّـه، مِن أن تتألموا وأنتم صانعونَ شراً. لأنَّ المسيح أيضاً قد مات مرَّةً واحدةً من أجل الخطية عنَّا، البارُّ من أجل الأثمةِ، لكي يُقَرِّبَنَا إلى اللَّهِ، مُماتاً في الجسد ولكن مُحْيىً في الرُّوح، وبهذا أيضاً ذهب فبشَّر الأرواح التي في السِّجن، التي عصتْ قديماً، حين كانت أَناةُ اللَّهِ تنتظرُ في أيَّام نوح، الذي صنع فُلكاً وفيه خَلَصَ قليلون من الماء، أي ثماني أنفُسٍ. فهكذا أنتم أيضاً الآن يُخلِّصكم بمثال المعموديَّة. لا ‘إزالةُ وسخ الجسدِ، بل سؤال ضمير صالح عن اللَّهِ، بقيامة يسوعَ المسيح، الذي هو عن يمين اللَّهِ، إذ قد صعد إلى السَّماء، وملائكةٌ وسلاطينُ وقوَّاتٌ مُخْضَعَةٌ لهُ.
    ( لا تحبوا العالم، ولا الأشياء التي في العالم، لأن العالم يزول وشهوته معه،وأمَّا من يعمل مشيئة اللَّـه فإنَّهُ يبقى إلى الأبد. )

    الإبركسيس فصل من أعمال آبائنا الرسل الأطهار
    ( 3 : 22 ـ 26 )

    وذلك أن موسى قد قال: سيُقيم لكُم الرَّبُّ الإله نبياً مثلي من بين إخوتكُم. فله تَسمعون في كل ما يُكلِّمُكُم به. ويكون أنَّ كل نفسٍ لا تَسمَعُ لذلك النَّبيِّ تُقطَع تلك النفس من شعبها. وجميع الأنبياء منذ صموئيل فما بَعْدَهُ، قد تكَلَّمُوا، وبشَّروا عن هذه الأيَّام. فأنتم أبناءُ الأنبياءِ، والميثاق الذي عاهد اللَّـه به آباءَنَا قائلاً لإبراهيم: وبنسلك تتبارَكُ جميع قبائل الأرض. فإليكم أولاً، إذ أقام اللَّـه فتاهُ، وأرسله ليباركُكُم بأن يرد كل واحد منكم عن شُرُورهِ.

    ( لم تَزَلْ كَلِمَةُ الربِّ تَنمُو وتكثر وتَعتَز وتَثبت، في بيعة اللَّـه المُقدَّسة. آمين.)

    السنكسار
    اليوم الرابع عشر من شهر أمشير المبارك

    1- نياحة القديس ساويرس بطريرك أنطاكية

    2- نياحة القديس يعقوب بابا الإسكندرية الخمسين

    1- فى هذا اليوم من سنة 538 م تنيح الأب القديس ساويرس بطريرك أنطاكية ، الذى كان من آسيا الصغرى ، وكان جده يسمى ساويرس ، وقد رأى فى رؤيا من يقول له : إن الولد الذى لإبنك سيثبت الأرثوذكسية ، ويدعى إسمه على إسمك. ولما رزق إبنه هذا القديس أسماه ساويرس ، فتعلم الحكمة اليونانية ثم العلوم الكنسية، وفيما هو سائر خارج المدينة ، إذ بقديس حبيس يخرج من مغارته و يصيح به قائلا : مرحبا بك يا ساويرس معلم الأرثوذكسية وبطريرك أنطاكية . فتعجب ساويرس كيف يدعوه بإسمه وهو لم يعرفه . وكيف علم بما سيكون منه . وقد نما ساويرس فى الفضيلة وترهب بدير القديس رومانوس وذاع بره ونسكه . فلما تنيح بطريرك أنطاكية ، إتفق رأى الأساقفة على تقدمته بطريركا على المدينة وذلك سنة 512 م ، فإستضاءت الكنيسة بتعاليمه التى ذاعت فى المسكونة كلها كما كان من الآباء الذين حضروا مجمع أفسس ، ولم يلبث قليلا حتى مات الملك أنسطاسيوس ، وملك بعده يوسطينيانوس وكان على عقيدة مجمع خلقيدونية . فإستدعى هذا الأب وأكرمه كثيرا عساه يذعن لرأيه فلم يقبل . فغضب عليه غضبا شديدا ، ولكنه لم يخش غضب الملك فأمر بقتله . وعلمت بذلك تاؤدورة زوجة الملك وكانت أرثوذكسية المعتقد ، فأشارت على القديس أن يهرب من وجهه ، فخرج سرا وجاء إلى أرض مصر ، وطاف البلاد والأديرة فى زى راهب ، وكان يثبت المؤمنين على الإيمان المستقيم ، وأقام فى مدينة سخا عند أرخن قديس يسمى دوروثاؤس . وقد أجرى الله على يديه آيات كثيرة وتنيح بمدينة سخا ونقل جسده إلى دير الزجاج. تكون معنا . آمين.

    2- وفى هذا اليوم أيضا من سنة 821 م تنيح القديس العظيم الأنبا يعقوب بابا الإسكندرية الخمسون. كان هذا الأب راهبا بدير القديس مقاريوس ، ونظرا لقداسته وتقواه ، أجمع الكل على إنتخابه بطريركا بعد نياحة البابا مرقس التاسع والأربعين ، وجلس على الكرسى فى شهر بشنس سنة 810م ، فجدد الكنائس وعمر الأديرة ، وقد وهبه الله عمل الآيات . من ذلك أن شماسا بالإسكندرية تجرأ عليه بوقاحة قائلا : إدفع ما عليك للكنائس أو إمض إلى ديرك ، فأجابه البابا قائلا: إنك لا تعود ترانى منذ الآن ، فمضى الشماس إلى بيته ومرض لوقته ومات بعد حين ، ومنها أن أرخنا إسمه مقاريوس من نبروه ، كان قد طعن فى السن ولم يرزق نسلا ، وبعد زمن رزقه الله ولدا فأقام وليمة دعا إليها هذا القديس ، وحدث أثناء الوليمة أن مات الطفل ، فلم يضطرب والده ، بل حمله بإيمان ووضعه أمام البابا واثقا أن الله يسمع لصفيه ويعيد نفس الطفل إليه ، فأخذ البابا الطفل ورشمه بعلامة الصليب على جبهته وصدره وقلبه ، وهو يصلى قائلا : يا سيدى يسوع المسيح الواهب الحياة . أقم بقدرتك هذا الطفل حيا لأبيه ، ثم نفخ فى وجهه فعادت نفس الطفل إليه ، ودفعه إلى أبيه .ولما أكمل جهاده الحسن تنيح بسلام بعد أن أقام على الكرسى المرقسى عشر سنين وتسعة أشهر وثمانية وعشرين يوما.صلاته تكون معنا . ولربنا المجد دائما أبديا آمين.

    مزمور القداس
    من مزامير أبينا داود النبي ( 117 : 5 ، 18 )

    في ضيقَتي صَرَخْتُ إلى الربِّ. فاسْتَجابَ لي وأخرَجَني إلى السّعةِ. إنَّ أدباً أَدَّبَنِي الربُّ، وإلى المَوتِ لم يُسْلِمنِي. هللويا.

    إنجيل القداس
    من إنجيل معلمنا يوحنا البشير ( 2 : 12 ـ 25 )

    وبعد هذا نزل إلى كفر ناحُوم، هو وأُمُّهُ وإخوتُهُ وتلاميذُهُ، وأقام هُناك أيَّاماً ليست بكثيرةً. وكان فِصحُ اليَهُود قد قَرُبَ، فَصَعِدَ يَسُوع إلى أُورشليم، فوَجَدَ في الهيكل باعة البقر والغنم والحمام، والصيارف جُلُوساً. فَصَنَعَ سوطاً من حِبَال وأخرج الجميع من الهيكل، والغنم والبقر، ونثر دراهِمَ الصَّيارفة وقَلَّبَ موائِدَهُم. وقال لباعة الحمام: " ارفَعُوا هذه من هَهُنا! ولا تجعلُوا بيت أبي بيت تجارةٍ! ". فتذكَّر تلاميذُهُ أنَّه مكتوبٌ: " غيرةُ بيتِكَ أكلتني ". فأجاب اليهود وقالوا له: " أيَّةَ آيَةٍ تُرِينا حتَّى تفعل هذا؟ " أجاب يسوع وقال لهُم: " انقُضوا هذا الهيكل، وفي ثلاثةِ أيَّام أُقيمُهُ " فقال له اليهود: " في ستٍّ وأربعينَ سنةً بُنيَ هذا الهيكل، أفتقيمه أنت في ثلاثة أيام؟ " وأمَّا هو فكان يقول عن هيكل جسده. فلمَّا قام من الأموات، تَذَكَّر تلاميذُهُ أنَّه قال هذا، فآمَنُوا بالكتاب وبالكلام الذي قالَهُ يسوع. وإذ كان بأورشليم في عيد الفِصح، آمَنَ كثيرون بِاسمِهِ، حين شاهدوا الآياتِ التي كان يصنعها. أمَّا يسوع نفسه فلم يكن يأمَنْهُم، لأنَّه كان عارِفاً بكل أحدٍ. ولم يكُن مُحتاجاً أن يشهد له أحدٌ عن إنسان، لأنه كان يعلَم ما في الإنسان.
    ( والمجد للـه دائماً )
    +++
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2019, 01:48 PM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    Quote: يا أخى عبد القادر .. الإنجيل كتاب الله المقدس .. أرجوك .. أرجوك ..
    لا تضيع الوقت فى الأسئلة التى لا تليق


    يبدو انك اصبحت ضيق الصدر
    هاك الله واصلح بالك


    _________________

    رب اشرح لي صدري
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2019, 03:06 PM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 09-22-2003
مجموع المشاركات: 21527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    سلام للعم سودانى عجوز والأخ محمد
    صعب الحديث فى المعارف الإلهية.. هل سمعتما بقصة الفيل والعميان الثلاثة؟
    هؤلاء نحن (جميعا).
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2019, 04:44 PM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    Quote: هاك الله واصلح بالك


    هداك الله واصلح بالك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-24-2019, 04:23 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد عبدالقادر سبيل)

    أحبائى الكرام ..
    هذه هى كلمات سبق وأن كتبتها على هذه الساحة العامرة ..
    و أظن هذه الكلمات .. وهذا الشعور ينطبق على ما يجرى
    الآن على أرض سوداننا الحبيب ..

    وها هو العنوان :
    هل ستعود ياسودان الأمس
    =======================
    أشعر بغصة فى حلقى
    أشعر بنار تشتعل فى صدرى
    والحزن يملأ قلبى
    والعمر يجرى ويجرى
    وأنا هنا مكبل فى مكانى
    سجين رغم أنفى
    بالنفى حكمت على نفسى
    ------
    ومرة أخرى..
    أشعر بالحزن يملأ قلبى
    على بلدى وأهل بلدى
    دقات طبول الحرب تملأ أذنى
    وصوت الرصاص يخرق أذنى
    -------
    لم أعد أحتمل
    صوت المدافع وهى تدوى
    لم أعد أحتمل
    أنين الجرحى وهى تتأوه
    هذا معصوب وذاك مشوه
    لم أعد أحتمل
    الدموم وهى تسيل
    لتروى ظمأ ألأرض
    ------------
    كرهت اللون ألأحمر
    كرهت كل مدمر
    كرهت كل مدبر
    كرهت تسويف الأمر
    وكأننى ماش فوق الجمر
    وأنا حافى القدمين
    وأنا عار ليلة شتاء بارد
    وأنا قزم أمام مارد
    رحت بعيدا بعقلى الشارد
    -----
    أين أنا من كل هذا..
    من هذا الخبر الوارد
    قالوا لى ألم تر ألم تسمع..
    ألم تسمع قصص الحرب
    ألم تشعر بآلام الحرب..
    لأنك لم تسلك ذاك الدرب
    اسمع .. ثم اسمع .. ثم أسمع..
    كم من أم ثكلى من الحزن مشلولة
    تبكى وهى تقص قصتها
    أخذوا ابنها وحيدها الى الجبهة
    وجاءها الخبر الحزين..
    مات فلذة كبدها فى الحرب
    حزنت ثم حزنت ..
    بعدها ماتت وهى تنتحب
    ---------
    وذاك الأب.. ربى وكبر
    وقال الله أكبر
    ابنى ما شاء الله..
    حمد الله وشكر
    ابنى فى الجامعة.. فى كلية الهندسة
    أعد الأيام.. متى ينهى الدراسة
    لأننى كبرت .. شخت.. تعبت
    تعبت من سهر الحراسة
    فالوظيفة ..
    خفير فى مصلحة المساحة
    هانت .. سنة وتنتهى الدراسة
    ابنى سيكمل ويعمل ..ويشيل عنى الحمل
    نذرت له نذرا
    سأعمل له حفلة .. بالرباب والطبلة
    هيا اذبحوا له العجل .. هلموا دقوا الطبل
    .. ثم حيوا البطل ...
    وفجأة جاء العسكر.. أخذوا الابن البكر
    جروه جرا .. أخذوه بالقوة
    جروه عنوة..
    وألأب ينظر
    ضاعت آماله.. وضاع رأسماله
    ... ونحن ...
    ننظر ونفكر فى الحرب
    ليتها ضد منتهك الأرض
    وانما هى ضد بعضنا البعض
    نفكر ونتحسر.. بدمع صامت منهمر
    يا لهول المنظر..
    الرجل يريد أن ينفجر
    وهو .. يحدث نفسه..
    هذا .. ابنى الذى كبر
    هذا ما كنت أنتظر
    ينهى الدراسه .. وأنتهى من سهر الليل
    حسبى الله ونعم الوكيل
    حسبى الله ونعم الوكيل
    سيطول الليل وسهر الليل
    والآن .. الآن قد طفح الكيل

    ==========

    الرب يبارك حياتكم ..
    .. أخوكم
    و عمكم العجوز
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-24-2019, 04:42 AM

محمد الزبير محمود

تاريخ التسجيل: 10-30-2010
مجموع المشاركات: 4184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    Quote: فبالمنطق
    البسيط والمبسط .. إن كان السيد المسيح سيعود وهو الذى
    سيدين العالم " حكماً مقسطا .. " إذاً .. هو الله ..

    عمنا الجميل ارنست
    صباح الخير
    لعل ما يميز كتاباتك عن غيرك هو اسلوبك الجميل وادبك الجم ، ربنا يهدينا وإياك سبل السلام
    ربما لو اختصرت النقولات الطويلة وعدلت الى الحوار العقلي المباشر لوجدنا ارضية مشتركة وربما منافذ للإقناع او إقامة الحجة ، فهذه النصوص الطويلة تحتاج لجهد ووقت علاوة على عدم قناعتنا اصلا بأنها تعود للسيد المسيح ............
    سؤالي لك :
    كيف يكون المسيح الله وقد قتل وصلب حسب معتقدكم .....
    ومن دون الطلاسم بتاعت 3 يساوي واحد وهو الابن والروح القدس والأب والكلام الما بخش الرأس داك ..
    المسيح بشر نبي رفعه الله إليه وسيعود آخر الزمان وليس هو الله ...
    الله لا يموت ولا يقتل ولا يصلب ولا يختفي يا جميل .........
    تحياتي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-26-2019, 12:48 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد الزبير محمود)

    الأخ الحبيب أبوالريش ..

    شكراً أخى لمداخلتكم ..


    Quote:
    سلام للعم سودانى عجوز والأخ محمد
    صعب الحديث فى المعارف الإلهية.. هل سمعتما بقصة الفيل والعميان الثلاثة؟
    هؤلاء نحن (جميعا).


    حقيقة صعب الحديث فى المعارف الإلهية ..
    ولكن .. نحن المسيحيين .. نؤمن بأن الروح القدس يحل فينا ..
    أثناء المعمودية بالماء .. وهذا الماء بالصلاة والزيت المقدس ..
    يقوم الكاهن / القس بتغطيس الإنسان الذى سيعمد ثلاث مرات ..
    وهنا يحل الروح القدس على الذى تم عماده ..
    فالروح القدس هو الذى يرشد الإنسان .. بالطبع بالإيمان ..
    والمواظبة على الصلاة ..

    وأقول الصدق يا أخى ابوالريش .. المسيحية تعتمد إعتماداً
    كلياً على الإيمان .. وكما قال السيد المسيح : ..
    " إن كان لكم إيمان مثل حبة خردل لكنتم تقولون لهذا الجبل
    إنتقل من هنا الى هناك فينتقل، ولا يكون شيئ غير ممكن لديكم " ..
    آمين ..
    صدقنى يا أخى أبو الريش .. أنا هنا .. أكتب لكم .. وذلك لمحبتى
    لكم .. وكما يحبنا الرب ويدعونا أبناء .. وليس عبيداً .. نعم هو يحبنا
    محبة الأب لإبنه .. هكذا نحن ندعوه .. أبانا السماوى .. أبانا الذى فى
    السماوات .. ليتقدس أسمك .. ليأتى ملكوتك ، لتكن مشيئتك .. الخ .. الخ ..

    ولكن يا أخى ابو الريش .. وكما ذكرتم " صعب الحديث فى المعارف الإلهية " ..
    ولكننى أؤمن إيماناً قاطعاً .. بأن أى إنسان يطلب من الله و بكل إخلاص ..
    يطلب من الله المعرفة .. أنا واثق بأن الله سيريه الطريق الصحيح ..
    فتصبح " المعارف الإلهية " غير صعبة .. لأن الله سيرشدك .. بل
    سيفتح لك أبواب المعرفة .. بشتى الطرق .. و التى سوف تخبرك بشئ
    واضح .. ان هذا الصوت الذى يطرق فى ذهنك هو صوت الله ..
    الله المرشد .. لأن الله لا يتطفل على الإنسان .. لأن الله خلق الإنسان
    حراً .. خلق لنا العقل لنفكر به .. والقلب لكيما نشعر به .. فعلى الإنسان
    إن إستعصى عليه أمر .. يطلب من الله الإرشاد .. لأن الله يقول فى
    الكتاب المقدس .. " هنذا واقف على الباب أقرع. إن سمع أحد صوتى
    وفتح الباب، أدخل إليه وأتعشى معه وهو معى " .. آمين .. آمين .. آمين ..

    أنا آسف يا أخى أبوالريش للإطالة عليكم ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-26-2019, 12:48 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: محمد الزبير محمود)

    الأخ الحبيب أبوالريش ..

    شكراً أخى لمداخلتكم ..


    Quote:
    سلام للعم سودانى عجوز والأخ محمد
    صعب الحديث فى المعارف الإلهية.. هل سمعتما بقصة الفيل والعميان الثلاثة؟
    هؤلاء نحن (جميعا).


    حقيقة صعب الحديث فى المعارف الإلهية ..
    ولكن .. نحن المسيحيين .. نؤمن بأن الروح القدس يحل فينا ..
    أثناء المعمودية بالماء .. وهذا الماء بالصلاة والزيت المقدس ..
    يقوم الكاهن / القس بتغطيس الإنسان الذى سيعمد ثلاث مرات ..
    وهنا يحل الروح القدس على الذى تم عماده ..
    فالروح القدس هو الذى يرشد الإنسان .. بالطبع بالإيمان ..
    والمواظبة على الصلاة ..

    وأقول الصدق يا أخى ابوالريش .. المسيحية تعتمد إعتماداً
    كلياً على الإيمان .. وكما قال السيد المسيح : ..
    " إن كان لكم إيمان مثل حبة خردل لكنتم تقولون لهذا الجبل
    إنتقل من هنا الى هناك فينتقل، ولا يكون شيئ غير ممكن لديكم " ..
    آمين ..
    صدقنى يا أخى أبو الريش .. أنا هنا .. أكتب لكم .. وذلك لمحبتى
    لكم .. وكما يحبنا الرب ويدعونا أبناء .. وليس عبيداً .. نعم هو يحبنا
    محبة الأب لإبنه .. هكذا نحن ندعوه .. أبانا السماوى .. أبانا الذى فى
    السماوات .. ليتقدس أسمك .. ليأتى ملكوتك ، لتكن مشيئتك .. الخ .. الخ ..

    ولكن يا أخى ابو الريش .. وكما ذكرتم " صعب الحديث فى المعارف الإلهية " ..
    ولكننى أؤمن إيماناً قاطعاً .. بأن أى إنسان يطلب من الله و بكل إخلاص ..
    يطلب من الله المعرفة .. أنا واثق بأن الله سيريه الطريق الصحيح ..
    فتصبح " المعارف الإلهية " غير صعبة .. لأن الله سيرشدك .. بل
    سيفتح لك أبواب المعرفة .. بشتى الطرق .. و التى سوف تخبرك بشئ
    واضح .. ان هذا الصوت الذى يطرق فى ذهنك هو صوت الله ..
    الله المرشد .. لأن الله لا يتطفل على الإنسان .. لأن الله خلق الإنسان
    حراً .. خلق لنا العقل لنفكر به .. والقلب لكيما نشعر به .. فعلى الإنسان
    إن إستعصى عليه أمر .. يطلب من الله الإرشاد .. لأن الله يقول فى
    الكتاب المقدس .. " هنذا واقف على الباب أقرع. إن سمع أحد صوتى
    وفتح الباب، أدخل إليه وأتعشى معه وهو معى " .. آمين .. آمين .. آمين ..

    أنا آسف يا أخى أبوالريش للإطالة عليكم ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2019, 12:22 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    إصحوا
    وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. ( 1 بط 5 : 8 )

    ( يوم الأربعاء )
    7 فبراير 2019

    20 أمشير 1735

    عشــية
    مزمور العشية
    من مزامير أبينا داود النبي ( 89 : 36 ، 29 )

    وأجعل ذُريتهُ إلى دهر الداهرين. وكرسيّه مثل الشَّمس قُدَّامي. ونسلهُ إلى دهر الدَّهر يدوم. وكرسيّه مثل أيَّام السَّـماء. هللويا.

    إنجيل العشية
    من إنجيل معلمنا لوقا البشير ( 9 : 18 ـ 27 )
    وإذ كان يُصلِّي وحده على انفرادٍ كان التَّلاميذ معه. فسألهم قائلاً: " مَن يقول النَّاس أنِّي أنا؟ ". فأجابوا وقالوا : " يوحنَّا الصَّابغ. وآخرون يقولون إيليَّا. وآخرون يقولون نبيٌّ من الأولين قام ". فقال لهم: " وأنتم، مَن تقولون أنِّي أنا؟ " فأجاب بطرس وقال: " أنت مسيح الله ". فانتهرهم وأوصاهم أن لا يقولوا هذا لأحدٍ، قائلاً: " إنه ينبغي أنَّ ابن البشر يتألَّم كثيراً، ويُرذل من الشُّيوخ ورؤساء الكهنة والكتبة، ويُقتل وفى اليوم الثَّالث يقوم ".وكان يقول للجميع: " إن أراد أحدٌ أن يتبعني فليُنكِر نفسه ويحمل صليبه كلَّ يوم، ويتبعني. فإنَّ مَن أراد أن يُخلِّص نفسه يُهلِكها، ومَن يُهلك نفسه من أجلي فهذا يُخلِّصُها. لأنه ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كلَّه، وخسر نفسه؟ لأن من استحَى بي وبكلامي، فبهذا يستحي ابن الإنسان مَتَى جاء بمجده ومجد أبيه مع ملائكته القدِّيسين. حقّاً أقول لكم: أن قوماً من القيام ههنا لا يذوقون الموت حتى يروا ملكوت الله ".
    ( والمجد للَّـه دائماً )

    باكـــر
    مزمور باكر
    من مزامير أبينا داود النبي ( 107 :42,41,32 )

    فليَرفعوهُ فى كنيسةِ شعبهِ. وليُبارِكوه فى مجلسِ الشُّيوخِ. جعلَ أبوّةً مِثلَ الخرافِ. يُبصِرُ المُستقيمونَ ويَفرحونَ. هللويا.

    إنجيل باكر
    من إنجيل معلمنا مرقس البشير ( 8 : 22 ـ 29 )

    وجاء إلى بيت صيدا، فقدَّموا إليه أعمى وطلبوا إليه أن يَلمسه، فأخذ بيد الأعمى وأخرجه إلى خارج القرية، وتَفَلَ فى عينيه، ووضع يديه عليه وسأله: " ماذا تُبصِر؟ " فتطلَّع وقال: " أني أُبصِر النَّاس كأشجارٍ يمشونَ ". ثم وضع يديه أيضاً على عينيه، فأبصر وشُفِيَ ونظر كل إنسان جلياً. فأرسله إلى بيته قائلاً: " لا تدخل القرية، ولا تقل لأحدٍ فيها ".ثم خرج يسوع وتلاميذهُ إلى قُرى قيصريَّة فيلبُّس. وفى الطريق سأل تلاميذه قائلاً لهم: " مَن يقول النَّاس إني أنا؟ " فأجابوه قائلين: " يوحنَّا الصَّابغ. وآخرون إيليَّا. وآخرون واحدٌ من الأنبياء ". فسألهم: " وأنتم من تقولون إني أنا؟ " فأجاب بطرس وقال له: " أنت هو المسيحُ ".
    ( والمجد للَّـه دائماً )

    القــداس
    البولس من رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين
    ( 4 : 14 ـ 5 : 1 ـ 14 )

    فإذ لنا رئيسُ أحبارِ عظيمٌ قد اجتاز السَّموات، يسوع ابن الله، فلنتمسك بالإقرار. لأن ليس لنا رئيس كهنةٍ لا يستطيع أن يتألَّم مع ضعفاتنا، بل هو مُجرَّبٌ فى كلِّ شيءٍ مثلنا، بلا خطيَّة. فلندخل إذاً بإقرار إلى كرسي النِّعمة لكى نأخذ رحمة ونجد نعمةً عوناً فى حينه.لأن كل رئيس كهنةٍ مأخوذٍ من النَّاس يُقام لأجل النَّاس عند الله، لكي يُقدِّم قرابين وذبائح عن الخطايا، قادراً أن يتألَّم بمقدارٍ مع الجُهَّال والضَّالِّين، إذ هو أيضاً مُحاطٌ بالضَّعف. ولهذا يلتزم أنه كما يُقدِّم عن خطايا الشَّعب هكذا يُقدِّم عن خطايا نفسه. ولا يأخُذُ أحدٌ الكرامة بنفسه ولكن الله يدعوه كما هَرون أيضاً. كذلك المسيح أيضاً لم يُمَجِّدْ نفسه وحده ليَصيرَ رئيسَ كهنةٍ، بل الذى قال له: " أنت ابني أنا اليوم وَلَدتُكَ ". كما يقول أيضاً فى موضع آخرَ: " أنت الكاهنُ إلى الأبدِ على طقس ملكي صادقَ ". الذى فى أيَّام جسده قَدَّم بصراخٍ شديدٍ ودُموعٍ طَلِباتٍ وتضرُّعاتٍ للقادر أن يُخلِّصَهُ مِنَ الموت، وسُمِعَ له من أجل التَّقوى، مع كونه ابناً تعلَّم الطَّاعة مما تألَّم به. وإذ كُمِّلَ صار لجميع الذين يطيعونه، سبب خلاص أبديٍّ، مَدعوّاً من الله رئيس كهنةٍ إلى الأبد على طقس ملكي صادق.هذا الذى من أجله الكلام كثيرٌ عندنا، وعسير التَّفسير، إذ قد صرتم ضعفاء فى مسامعكم. لأنكم إذ كان ينبغي لكم أن تكونوا مُعلِّمين لسبب طول الزَّمان تحتاجون أن يُعلِّمكم أحدٌ ما هى أركان بداءة أقوال الله، وصرتم محتاجين إلى اللَّبن، لا إلى طعام قويٍّ. لأن كل من يرضع اللَّبن هو عديم الخبرة فى كلام البرِّ لأنه طفلٌ، وأمَّا الطَّعام القويُّ فللبالغين، الذين بسبب التَّمرُّن قد صارت لهم الحواسُّ ليبحثوا بها على التَّمييز بين الخير والشَّرِّ.
    ( نعمة اللَّـه الآب فلتحل على أرواحنا يا آبائي وإخوتي. آمين. )

    الكاثوليكون من رسالة بطرس الرسول الأولى
    ( 1 : 1 ـ 9 )
    بطرس، رسولُ يسوع المسيح، للمُختارين المُتغرِّبين فى شتات بُنتُس وغلاطية وكبَّادوكيَّة وآسيَّا وبيثينيَّة، بمقتضى علم الله الآب السَّابق، فى تقديس الرُّوح للطَّاعة، ورشِّ دم يسوع المسيح. لِتُكثَر لكم النِّعمة والسَّلامُ.مباركٌ الله أبو ربِّنا يسوع المسيح، الذى بكثرة رحمته وَلَدَنَا ثانيةً لرجاء حيٍّ، بقيامة يسوع المسيح من الأموات، للميراث الذى لا يَبلى ولا يتدنَّس ولا يضمحلُّ، محفوظاً لكم فى السَّموات، أيُّها المحروسين بقوة الله، بالإيمان للخلاص المُستَعدّ أن يُعلَن فى الزمن الأخير. الذي به تبتهجون الآن يسيراً، وإن كان يجب أن تتألموا بتجارب متنوِّعة، لكي تكون صفوة إيمانكم كريمة أفضل من الذَّهب الفاني، المُجرَّب بالنَّار، لتوجَدُوا بفخر ومجدٍ وكرامةٍ عند استعلان يسوع المسيح، ذلك الذي وإن لم تعرفوه تحبُّونه. هذا الذي لم تروه وآمنتم به، فتهللوا بفرح لا يُنطق به ومُمجد، وتأخذوا كمال إيمانكم وخلاص أنفسكم.

    ( لا تحبوا العالم، ولا الأشياء التي في العالم، لأن العالم يزول وشهوته معه،وأمَّا مَن يعمل مشيئة اللَّـه فإنَّهُ يبقى إلى الأبد. )

    الإبركسيس فصل من أعمال آبائنا الرسل الأطهار
    ( 12 : 1 ـ 24 )

    وفى تلك الوقت رفع هيرودس يده على قوم من الكنيسة ليُسئَ إليهم، فقتل يعقوب أخا يوحنَّا بالسَّيف. فلمَّا رأى أن الأمر يُرضِي اليهود، عاد ليقبض على بطرس أيضاً. وكانت أيَّام الفطير، وهذا لمَّا قبض عليه وضعه فى السِّجن، وأسلَّمه لأربعة أرابعَ من الجند ليحفظوه، ظاناً بأن يُقدِّمه إلى الشَّعب بعد الفصح. فكان بطرس محروساً فى السِّجن، وكانت الكنائس تُصلِّي إلى الله من أجله بلجاجةٍ. ولمَّا عزم هيرودس أن يُقدِّمه، فى تلك اللَّيلة كان بطرس نائماً بين عسكريَّين مربوطاً بسلسلتين. وكان يوجد حُرَّاسٌ على الأبواب يحرسون السِّجن. وإذا ملاك الربِّ أقبل، ونورٌ أضاءَ فى البيت، فَلَكَنَ جنب بطرس وأقامه وقال له: " قم عاجلاً ". فسقطت السِّلسِلتان من يديه. وقال له الملاك: " تمنطق والبس نعليك ". ففعل كذلك. فقال له: " التف بردائك واتبعني ". فخرج وتبعه. ولم يكن يعلم أن الذى كان جرى بواسطة الملاك هو حقٌّ، بل كان يظنُّ بأن ما رآه هو رؤيا. فلمَّا جاز المَحرس الأول والثَّاني، وأتيا إلى باب الحديد الذى يُخرج إلى المدينة، فانفتح لهما من ذاته، فلمَّا خرجا وجازا زُقاقاً واحداً، فللوقت ذهب عنه الملاك.فلمَّا رجع بطرس إلى نفسه قال: " الآن علمت حقّاً أن الربَّ قد أَرسَل ملاكه ونجَّاني من يد هيرودس، ومن كلِّ انتظار شعب اليهود ". فلمَّا رأى أقبل إلى منزل مريم أُمِّ يوحنَّا الذى يُدعَى مرقس، الموضع الذى كان فيه يجتمع الجمع ليُصلِّي. فلمَّا قرع ( بطرس ) باب الدِّهليز خرجت جاريةٌ اسمها رودا لتُجاوِبَهُ. فلمَّا عرفت صوت بطرس لم تفتح غَلقَةَ الباب من الفرح، بل ركضت إلى داخـل وأخبرت أن بطرس واقــفٌ على البـاب.فقالوا لها: " أنتِ تهذين ". أمَّا هيَ فكانت تؤكِّد أن هكذا هو الحاصل. فقالوا لها: " أنه ملاكه ". وأمَّا بطرس فلبث يقرع. فلمَّا فتحوا ورأوه اندهشوا. فأشار إليهم بيده قائلاً: أسكتوا، وحدَّثهم كيف أخرجه الربُّ من السِّجن. وقال لهم: " أخبروا يعقوب والإخوة بهذا ". ثم خرج وذهب إلى موضع آخر.فلمَّا صار النَّهار حصل اضطرابٌ ليس بقليلٍ بين العسكر: تُرى ماذا جرى لبطرس؟ وأما هيرودس فلمَّا بحث عليه ولم يجده عذَّب الحرَّاس، وأمر أن يُقتَلُوا. ثُمَّ خرج من اليهوديَّة إلى قيصريَّة وأقام هناك.وكان ( هيرودس ) ساخطاً على الصُّوريِّين والصَّيداويِّين فحضروا إليه بنفسٍ واحدةٍ واستعطفوا بَلاستُس النَّاظِر على مضجع الملك، وصاروا يلتمسون المُصالحة لأن كورتهم كانت تقتات مِن مملكته. ففى يوم معيَّن لَبِس هيرودس الحُلَّة الملوكيَّة، وجلس على كرسيِّ المُلكِ وجعل يخاطبهم. فصرخ الشَّعب قائلاً: " هذا صوت إلهٍ لا صوت إنسانٍ ". ففى الحال ضربه ملاك الربِّ لأنه لم يُعطِ المجد لله، فـَدَوَّدَ ومات.

    وأمَّا كلمة الله فكانت تنمو وتزيدُ.

    ( لم تَزَلْ كَلِمَةُ الربِّ تَنمُو وتكثر وتَعتَز وتَثبت، في بيعة اللَّـه المُقدَّسة. آمين.)

    السنكسار
    اليوم العشرون من شهر أمشير المبارك

    1- نياحة القديس بطرس بابا الإسكندرية الحادى و العشرين

    2- تذكار القديسين باسيليوس و تاؤدورس و تيموثاؤس الشهداء

    1- فى هذا اليوم من سنة 37.م تنيح الأب القديس المغبوط الأنبا بطرس الثانى بابا الإسكندرية الحادى والعشرون . وقدم بطريركا بعد القديس أثناسيوس الرسولى معلمه ، وقد قاسى شدائد كثيرة من أتباع أريوس ، الذين حاولوا قتله مرارا ، فكان يهرب منهم ، وظل مختفيا مدة سنتين أقاموا خلالها واحدا منهم بدله إسمه لوكيوس ، غير أن المؤمنين تمكنوا من إبعاد لوكيوس الدخيل ، وإعادة الأب بطرس حيث أقام فى كرسيه ست سنين مضطهدا مقاوما . ولما كمل له ثمانى سنين ، نقله الرب من أتعاب هذا العالم ومضى إلى النعيم الدائم.صلاته تكون معنا . آمين.

    2- وفى هذا اليوم أيضا تذكار القديسين باسيليوس وتاؤدورس وتيموثاؤس الشهداء بمدينة الإسكندرية.صلاتهم تكون معنا ولربنا المجد دائما ابديا آمين.

    مزمور القداس
    من مزامير أبينا داود النبي ( 110 : 4 ، 6 )

    حلفَ الربُّ ولم يندم. أنكَ أنتَ هو الكاهنُ إلى الأبدِ على طقسِ ملشيصادقَ. الربُّ عن يمينِكَ. لذلكَ يرفعُ رأسـاً. هللويا.

    إنجيل القداس
    من إنجيل معلمنا متى البشير ( 16 : 13 ـ 19 )

    ولمَّا جاء يسوع إلى نواحي قيصريَّة فيلبُّس سأل تلاميذه قائلاً: " ماذا يقول النَّاس فى ابن البشر من هو؟ " فهُم قالوا: " قومٌ قالوا يوحنَّا المعمدان، وقال آخرون إيليَّا، وقال آخرون إرميا أو واحدٌ من الأنبياء ". قال لهم: " وأنتم، مَن تقولون إني أنا؟ " فأجاب سمعان بطرس وقال: " أنت هو المسيح ابن اللهِ الحيِّ ". فأجاب يسوع وقال له: " طوباك يا سمعان ابن يُونَا، إنَّ لحماً ودماً لم يُعلِن لكَ هذا، لكن أبي الذى فى السَّموات. وأنا أقول لك أيضاً: أنت بطرس، وعلى هذه الصَّخرة أبني بِيِعَتي، وأبواب الجحيم لن تقوَى عليها. وأُعطيكَ مفاتيح ملكوت السَّموات، وما تربُطه على الأرض يكون مربوطاً فى السَّموات. وما تحلُّه على الأرض يكون محلولاً فى السَّموات ".
    ( والمجد للـه دائماً )
    +++
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2019, 09:33 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 8980

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: +++ أحبائى .. كم هو جميل أن تتعرفوا على السيد (Re: Sudany Agouz)

    الأخ الحبيب محمد الزبير ..
    شكراً لمداخلتكم الكريمة ..
    وأرجو أن أقتبس منها هذا الجزء الأخير ..

    سؤالي لك : كيف يكون المسيح الله وقد قتل وصلب حسب معتقدكم ..... ومن دون الطلاسم بتاعت 3 يساوي واحد وهو الابن والروح القدس والأب والكلام الما بخش الرأس داك .. المسيح بشر نبي رفعه الله إليه وسيعود آخر الزمان وليس هو الله ... الله لا يموت ولا يقتل ولا يصلب ولا يختفي يا جميل ......... تحياتي

    و سؤالى لكم .. هل يتعذر على الله .. الله الخالق الكون بأكمله ..
    الله الذى خلق آدم وحواء .. ألا يمكن أن ينزل .. بل أقول .. أن
    يتنازل من أجل بنى البشر .. الذى يحبهم .. أن ينزل
    فى صورة إنسان حتى تتم عملية الفداء .. لأنه بدون
    سفك دم .. لا يمكن أن تحدث المغفرة .. عن خطية آدم ..
    آدم الذى خلقه .. والذى أحبه .. وأحبنا نحن أبناءه ..

    ثم نعود الى النقطة التى ذكرتموها :

    المسيح بشر نبي رفعه الله إليه وسيعود آخر الزمان وليس هو الله

    السيد المسيح سيعود آخر الزمان .. سوف يأتى دياناً للبشر ..
    وكما يقول الحديث الذى يؤمن به المسلمون بأن عيسى ابن مريم ..
    " سيأتى حكماً مقسطاً " و أنه هو الذى سيدين العالم يوم القيامة ..

    فيا أخى محمد الزبير ..
    بالمنطق البسيط المبسط .. مَن الذى يكون لديه السلطة الكاملة
    لإدانة بنى البشر .. سوى الله سبحانه وتعالى ..
    ولكن .. مرة أخرى .. أنتم ونحن نؤمن بأن السيد
    المسيح هو الذى سيأتى فى اليوم الأخير ليدين العالم ..
    .. ألا هذا يكفى لإثبات .. أن السيد المسيح هو الله
    الذى أتى الى العالم فى صورة إنسان ..

    عمومياً .. أتمنى من الله .. أن تطلبوا بلجاجة ..
    رافعين أياديكم الى الله طالبين .. وبكل إخلاص ..
    تسألونه المعرفة .. أطلبوا منه أن ينير لكم
    الطريق .. وأنا واثق .. إن كان طلبكم بكل
    إخلاص .. أى .. أن يكون طلبكم نابعاً من القلب ..
    أنا واثق .. بأن الله سيريكم الطريق الحق ..
    لكيما تتعرفوا على السيد المسيح .. و كينونته ..

    وأخيراً تقبلوا منا وافر شكرنا وتقديرنا لمداخلتكم
    الكريمة ..
    ودمتم .. أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست
    +++
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de