بيان حول الاعتداء علي المهندس أسعد التاي وموقف المجموعة حيال الانتصاف لمفصولي وزارة الخارجية وما س

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-16-2021, 07:16 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-13-2021, 10:50 PM

د.فتح الرحمن القاضي
<aد.فتح الرحمن القاضي
تاريخ التسجيل: 08-30-2016
مجموع المشاركات: 16

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
بيان حول الاعتداء علي المهندس أسعد التاي وموقف المجموعة حيال الانتصاف لمفصولي وزارة الخارجية وما س

    10:50 PM April, 13 2021

    سودانيز اون لاين
    د.فتح الرحمن القاضي-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر



    بسم الله الرحمن الرحيم

    المدافعون السودانيون عن حقوق الانسان SUDANESE HUMAN RIGHTS DEFENDERS

    بيان حول الاعتداء علي المهندس أسعد التاي وموقف المجموعة حيال الانتصاف لمفصولي وزارة الخارجية وما سواهم من العاملين وتقويم منهجية لجنة ازالة التمكين

    تمر علينا هذه الايام ذكري مرور ست سنوات علي حادثة الاعتداء الغاشم علي الناشط المعروف المهندس اسعد التاي الذي تعرض لابشع الوان الاهانة والضرب والتنكل داخل مبني القنصلية السودانية بمدينة جدة علي ايدي بعض العاملين بالقنصلية مما يعد اهدارا لكرامة الانسان السوداني علي ايدي من يفترض فيهم صون كرامة الانسان السوداني لا اهدارها والحط من شانها مثلما جري في مبني القنصلية.
    صحيح ان حادث الاعتداء علي التاي انذاك استهدف فردا واحدا الا وهو التاس نفسة ولكن الحادث مثل عدوانا صارخاً علي سائر العاملين في خارج الوطن ممثلين في شخص التاي، ذلك ان اي فرد من المغتربين كان من الممكن ان يقع ضحية للعدوان من قبل الاطقم العاملة بقنصليات السودان في الخارج. وعلاوة علي ان حادث الاعتداء قد كشف عن خلل بائن في نظام عمل القنصليات في عهد تقانة المعلومات والاتصال الامر الذي لا يليق ببعثاتنا في الخارج فانه قد شكل عدوانا صارخاً علي القيم والاعراف التي ينبغي ان يتحلي بها العاملون في السلك الدبلوماسي سواء كانوا دبلوماسيين ينتسبون للخارجية السودانية او منتدبين يمثلون اجهزة الدولة الاخري مهما كانت طبيعتها سواء كانت ادارية او امنية او خلافه.
    لقد اثار حادث الاعتداء علي التاي ردود فعل واسعة مما دعا المحموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان لاجراء اتصالات عاجلة بالاستاذ السفير عبد الله الازرق وكيل وزارة الخارجية انذاك مقترحة عليه تشكيل لجنة للتحقيق في ملابسات الحادث ، وقد استجاب الازرق علي نحو فوري للمقترح رغم الافادات السالبة التي وردت اليه من القنصلية بجدة التي كانت تريد ان تطوي الملف وتتجاوزه باعتبار كونه حادثا فرديا لا يرقي لدرجة الوقوف عنده او الانتصاف لضحاياه بيد ان السفير الازرق اصر علي قيام لجنة التحقيق التي باشرت عملها وتوصلت في توصياتها الي وجود خلل في نظام تعامل القنصليات مع الجمهور ، كما توصلت الي وقوع انتهاك في حق المهندس اسعد التاي .
    ونحن اذ نستدعي هذه الوقائع التي جرت منذ نحو ست سنوات فاننا نود ان نسجل اشادة خاصة في حق السفير عبد الله الازرق الذي لم يتردد في الدفع بالقضية الي دائرة التحقيق والتقصي باعتبارها قضية رأي عام يحتوي علي حيثيات موضوعية لا يمكن تجاهلها أو غض الطرف عنها ولو تم التعامل مع سائر الانتهاكات التي تجري في حق الانسان السوداني علي هذا النحو من الجدية والشفافية لما الت حالة حقوق الانسان الي هذا النحو من التردي الذي نشهد مظاهره حالياص في العديد من المجالات. وفي هذا الاطار فانه يحق للمجموعة ان تتساءل فيما اذا كانت توصيات لجنة التحقيق قد وجدت طريقها الي النفاذ بحيث تم انصاف التاي وتعويضه ومحاسبة المعتدين عليه ام ان هذه القضية قد طواها النسيان شانها شان العديد من اقضايا والانتهاكات الصارخة التي تقع في حق المواطن السوداني خلال العهدين السابق والحالي ؟!!.
    والمجموعة اذ تغتنم هذه الفرصة للمطالبة بالدفع بقضية التاي الي لجنة الحقيقة والمصالحة التي ما برحت تدعو لقيامها ابان عهد النظام السابق والحالي فانها تناشد الاخ التاي عضو المجموعة ببذل العفو في حق المعتدين عليه حال اعترافهم بالجرم وطلب السماح وذلك من باب (فمن عفا واصلح فاجره علي الله).
    والمجموعة اذ ترسل تحية خاصة للسفير الازرق حيثما كان واينما وجد فانها تسجل اشادة بمختلف السفراء والعاملين في السلك الدبلوماسي الذين حرصوا علي تسجيل مواقف مشرفة داخل السودان وخارجه بازاء قضايا حقوق الانسان رغم الظروف الصعبة التي كانوا يعملون فيها مما اسهم في تحسين حالة حقوق الانسان في السودان ودرء المخاطر التي كان من شانها ان تلحق به. ويخطئ البعض من خلال تحميلهم للدبلوماسية السودانية اوزار النظام السابق او اللاحق فقدر الدبلوماسي ان يجهد في الزود عن موقف بلاده الرسمي بغض النظر عن موقفه من النظام الحاكم تاييدا او معارضة بيد ان الدبلوماسي متاح له ومفترض فيه ان ينصح بلاده عبر المذكرات الداخلية بتعديل مسار السياسات التي تتخذها الدولة في مختلف المواقف اذا ما تبين له خطلها او عوارها وهذا ما ينبغي ان يتوفر عليه الدبلوماسي المؤتمن علي قضايا امته ووطنه.
    لقد كان تدخل المجموعة انذاك في قضية التاي يعد واحدا من المبادرات العديدة التي انتهجتها المجموعة لمناهضة خروقات حقوق الانسان التي تجري في البلاد علي المستوي الفردي والجماعي بكل أمانة ومسئولية غير وجلة ولا هيابة مما يمكن ان يلحق بافرادها جراء قولة الحق وذلك عملاً منها بمبدأ النصح والمشورة والمدافعة لرفع الظلم وتعزيز كرامة الانسان الاسوداني (Advocacy and Lobbying) خلال عهد النظام السابق ، وعليه لم يكن مستغرباً ان يلقي بيان المجموعة المناصر للتاي استنكارا وتهديدا من قبل بعض الاجهزة التي وجهت تهديدا صريحا للمجموعة يقضي باحالة افرادها للتحقيق جراء مناصرتهم للتاي بيد ان بيان الخارجية علي عهد الازرق جاء في وقته لاثبت واقعة العدوان علي التاي ولينتصر لموقف المجموعة والبيانات موجودة في الاراشيق.
    جريا علي ذات السنة التي انتهجتها المجموعة لاسداء النصح والمشورة لقادة النظام خلال العهد السابق ولو اصاخوا السمع لما الوا الي زوال ، فان المجموعة تود أن تتوجه بنصيحة مماثلة لحكومة الثورة ممثلة في مجلسي السيادة والوزراء وجلس شركاء الفترة الانتقالية ولجنة ازالة التمكين ومختلف فصائل قوي الحرية والتغيير ومنسوبي الحركات المسلحة الذين انضموا الي الحكم بموجب اتفاقية السلام ، ويتعزز موقف المجموعة من خلال وقوفها مع مبدأ المراجعات الشاملة التي تجري حاليا للعمالة في مختلف مرافق الدولة بيد أنها تعتقد بان النهج المتبع بواسطة لجنة ازالة التمكين لا يتسق في العديد من جوانبه مع مبدأ سيادة حكم القانون، فلا يعقل ان ترسي الية لاصدار الاحكام مع تغييب الية للاستئناف علي الاحكام الصادرة ، وفي هذا الاطار فان المجموعة تطالب بالصوت العالي بمراجعة المنهجية التي تتاسس عليها لجنة ازالة التمكين برمتها علي المستوي الهيكلي والتشريعي بما يؤكد سيادة حكم القانون ، كما ان المجموعة تطالب بتفعيل لجنة الاستئناف في حق السفراء المفصولين وما سواهم من العاملين الذين تم فصلهم من الخدمة بموجب قرارات لجنة ازالة التمكين الامر الذي يضمن حقاً بان قرارات اللجنة قد استندت بالفعل علي حيثيات متينة (Concrete Evidence) تبرر الفصل ، وينفي عن اللجنة في ذات الوقت تهمة الحيف او الظلم في حق المفصولين، وبذلك وحده تتحقق موازين العدالة والانتصاف .
    وفي ظل عدم وجود الية لاستئناف قرارات اللجنة او استمرار تجميد اعمالها فان ذلك من شانه أن يجعل من شركاء الحكم المشار اليهم بعاليه ضالعين في اهدار العدالة التي قامت الثورة ابتداءا لارسائها في واقع الامة السودانية ، فوق ذلك فان التباطؤ في اجراء الاصلاحات المطلوبة علي مستوي لجنة ازالة التمكين من ناحية تشريعية وهيكلية يجعل من قضية العدالة في عهد الثورة أمراً خاضعاً للاهواء والامزجة الشخصية الشيئ الذي لا يليق في حق ثورة قامت ابتداءا لارساء مبادئ الحرية والسلام والعدالة والانتصاف ، ولا يصح في حق ثورة دفع الشعب السوداني في سبيل قيامها تضحيات غالية لا تقدر بثمن ممثلة في المئات من الشهداء والالف المصابين والمفقودين الذين ما زال اهلهم ينتظرون العدالة رغم مرور عامين علي قيام الثورة ولم يتم انصافهم حتي يومنا هذا.
    ونختتم هذا البيان بتقديم التهنئة الي جموع الشعب السوداني والامة الاسلامية جمعاء بحلول شهر رمضان المعظم شهر التضحية والايثار والغفران مؤكدين علي نهج المجموعة القائم علي اسداء النصيحة لله وللقائمين علي أمر البلاد وعامة الناس ، وقد اطلعنا بهذا الدور خلال العهد المنصرم من أجل الارتقاء بحالة حقوق الانسان وتعزيز كرامة الانسان السوداني رغم ما لقيناه من الوان الاستهداف والابتلاء وسيظل نهجنا هذا قائما علي نحو موصول لن نحيد عنه وفاء لدماء الشهداء في عهد الثورة ...
    وما التوفيق الا من عند الله .
    الخرطوم في
    13 ابريل 2021 م

    د. فتح الرحمن القاضي،
    رئيس مجموعة المدافعون السودانيون عن حقوق الانسان

    Dr. Fath Elrahman Elgadi, Chairperson, Sudanese Human Rights Defenders
    TEL: +249912219666
    E – Mail: [email protected]






















                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de