عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم فض الإعتصام

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-07-2019, 09:16 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-04-2019, 02:45 PM

حيدر احمد خيرالله
<aحيدر احمد خيرالله
تاريخ التسجيل: 10-25-2013
مجموع المشاركات: 1497

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم فض الإعتصام

    02:45 PM December, 04 2019

    سودانيز اون لاين
    حيدر احمد خيرالله -السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    *في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم فض الإعتصام وكنت قد توجهت من المطار إلي ساحة الإعتصام .
    * هذه الفلسفة تقوم علي مسألة بسيطة هي خلق التلميذ أو الطالب الذي يستطيع أن يعلم نفسه و أن يظل متعلم طول حياته
    حاوره ببخت الرضا


    مدخل :
    من مدينة العلم و النور الدويم البقعة الوادعة و المباركة و المتمددة علي النيل الأبيض كانت أمسية باردة تلك التي تنادي إليها النساء و الرجال والولدان الذين لم تزعجهم برودة الليل و لا أحسوا بطول المفاكرة منذ الساعة السادسة و حتى العاشرة تقريباً خرجوا من منازلهم لا لقضاء ليلة عرس و لا لإستمتاع بحفل ساهر و إنما جلسوا ليستمعو بكل جوارحهم للدكتور/ عمر أحمد القراي مدير مركز القومي للمناهج سمعوا منه و سمع منهم النقد الحاد و التشجيع القوى كي يكمل المسيرة التي أخرجت اهل الدويم ليساهموا في عملية تطوير المناهح التي ضمتها مدينتهم منذ ان عرف اهل السودان العلم الحديث ، فكانوا اهل المعرفة ختماً وبداية ، فلم يتركوا لنا غير ان نحاور القراي ونشرككم في هذا العلم الباذخ ،
    بمدينة بخت الرضا فجر الثالث ديسمبر 2019م نلتقى الدكتور / عمر أحمد القراي مدير المركز القومي للمناهج في أول لقاء مع صحيفة الجريدة .
    *س/ دكتور عمر حدثنا عن سيرتك و مسيرتك ؟
    ج/ بسم الله الرحمن الرحيم أنا عمر أحمد القراي من مواليد مدينةعطبرة درست مراحلي التعليمية الأبتدائية و الوسطى و الثانوية بعطبرة ثم درست بجامعة الخرطوم و تخرجت في الاقتصاد و علم الأنسان و عملت ماجستير بجامعة الخرطوم في الاقتصاد الزراعي و اشتغلت في في بنك الادخار السوداني و بعد ذلك عملت في مصر و هاجرت للولايات المتحدة الأمريكية و حضرت ماجستير ثاني في الدراسات الدولية بالتركيز علي التنمية و السياسة في أفريقيا وحضرت دكتوراة في المناهج و التوجيه التربوي بكلية التربية جامعة أوهايو بمدينة أوسيتي أوهايو .
    وبعد ذلك عملت لفترة قصيرة سنة و شوية بجامعة أوهايو نفسها وعملت في مركز لتصحيح امتحانات الشهادة الثانوية بأمريكا مركز امتحانات تصحيح الشهادة الثانوية في أيوا وعملت في معهد الدفاع للغات كأستاذ بروفسور مساعد فيما بعد عملت كأستاذ جامعي لمدة (4)سنوات بدولة الأمارات لمدة سنتين و سلطنة عمان وقبل ذلك رجعت من أمريكا في 2005 م وأشتغلت أستاذ مشارك في جامعة الأحفاد و كنت بدرس طالبات الماجستير دراسات نسوية و اشتغلت مدير للتعليم في منظمة سيف ذا جلدرين البريطانية منظمة أنقاذ الطفولة البريطانية لمدة (3) سنوات وبعد ذلك أشتغلت كمستشار بالاتحاد الأوربي في مشروع إدارة التعليم و التربية و أشتغلت كمستشار بمنظمة زوا اليوغندية و منظمة صيحة النسوية السودانية و منظمات مجتمع آخرى وتعاملت مع مراكز لتتم ورش عمل أستشارات فنية في مجال التعليم و في مجال التنمية و في دراسات الجدوي وفي مركز الخاتم عدلان للتنمية البشرية و عدد من المراكز الأخري .
    س / بعد هذه المسيرة الحافلة تعود مديراً للمركز القومي للمناهج ، ما الذي تريد أن تقدمه لإنسان السودان عبر هذه المهمة الصعبة ؟
    ج / اولاً رجعتي الثانية للسودان كان السبب فيها أنه حدثت ثورة في السودان انتظرناها طويلاً ، وأنا خرجت من السودان العام 1990 م ورجعت في 2005م وكان سبب رجوعي اتفاقية السلام التي تمت بين الحركة الشعبية لتحرير السودان و حكومة الانقاذ و كان متوقع أن يتم أصلاح بهذه الاتفاقية و بهذه المشاركة يستفيد منها البلد و حين أرجع بعد أغتراب طويل لأساهم في العمل بحرية ولبناء السودان تحت ظل التغيير لأنو ماكان في فرصة للمساهمة في تحقيق أي اصلاح تحت حكم الانقاذ البغيض وبقيت في السودان منذ 2005 إلي 2012م وحتى تم فصل الجنوب ورجعت الانقاذ لسيرتها الأولي في تكميم الأفواه ومطاردة الناس و أنا واحد منهم وقد أشتكاني جهاز الأمن وفُتحت لي قضية و كانت الظروف أصعب مما كانت عليه فخرجت من السودان لأعمل في جامعات الخليج كما ذكرت من قبل . الآن رجعت للسودان بعد قيام الثورة ووصلت السودان في نفس اليوم الذي تم فيه فض الأعتصام و قد توجهت من المطار إلى ساحة الإعتصام . علي أي حال كان السبب في العودة قيام الثورة وأنه من الممكن أن نساهم مع الأخرين في قيام الثورة وانزال اهدافها لارض الواقع و أن السودان يستطيع أن ينهض من الدمار الذي أحدثه العهد البائد منذ (30)عاماً ، وانه قد آن الأوان لتتضافر الجهود لمعركة البناء ، وكان من نصيبنا المناهج .
    س/ الثلاثون عاماً هي ثلاثين عاماً من الدمار و أنت أخترت من الدمار إصلاح دمار المناهج ، ما هي الرؤية التي تقدمها لتطوير المناهج ؟
    ج / الرؤية باختصار تعتمد علي إدخال فلسفة جديدة في التعليم عن طريق المنهج هذه الفلسفة تقوم علي مسألة بسيطة هي خلق التلميذ أو الطالب الذي يستطيع أن يعلم نفسه و أن يظل متعلم طول حياته وهذه الفلسفة التعليمية هي آخر ما توصل إليه العلم الحديث في الدول المتقدمة و الذي يقتضى منهج ويسير من حيث الكم و عميق من حيث الكيف .هذا هو الأمر ببساطة شديدة.
    س/ انتماؤك للفكر الجمهوري لقد أثار ضدك حملة شرسة تستهدف: وتستهدف الفكرة و الحزب ألا يزعجك هذا الواقع ؟
    ج / انزعاجي ليس خوفاً علي الفكرة و لكن خوفاً علي هذه العقول السودانية التي رغم مرارة تجربة الانقاذ ظلت أسيرة الفهم الخاطئ الذي في حقيقته يقف ضد التطور و التغيير الذي أحدثته الثورة .وفي ذات الوقت يعلن عن دور الهوس الديني والخواء الفكري وهذه معركة قديمة ولكنها تتجدد كلما لاحت بروق الاستنارة .
    · س/ هل ترى أن هذه الحملة تشكل معوقاً كبيراً قد يؤثر سلباً على مسيرة تطوير المناهج ؟
    ج / لا أعتقد أن مثل هذه الحملة يمكن أن تسبب معوقاً لسببين :
    أولا : لأن القائمين عليها من الأخوان المسلمين و الوهابية لا مصداقية لهم في نظر الشعب السوداني وهو سبب موضوعي .أما السبب الحقيقي فهو أنها حملة تقوم علي الكنب و العجور و الخصومة و لايمكن و أن تؤثر علينا لما فيها من الباطل الواضح والهوس الظاهر .
    س / د . عمر ننرجع للخلف وقد أتت بك الثورة هل هذا الإختيار لأنك كفاءة أم لأنك جمهوري ؟
    ج / أنا لا اسعى لأي وظيفة ولكن تم ترشيحي في العمل بهذا المركز من البروفسور / محمد الأمين التوم وزير التربية والتعليم و قبلت الترشيح من باب اننا نود تقديم امكاناتن وتجاربنا لهذا الشعب العظيم ،
    س / لكن قبولك لهذا الترشيح قد فتح عليك كثير من الأبواب وربما على الوزير نفسه ؟
    ج / نحن لانخشى الأبواب المفتوحة او الموصدة ، عندما قبلنا الترشيح فنحن نثق في قدراتنا ونعرف ما يمكن ان نقدمه مراهنين على هذا الشعب القادر على حماية ثورته.
    س / لاحظنا أنه منذ مجيئك للمركز أنت في حركة دائمة ولقاءآت متواصلة ؟
    ج / حكومة الانقاذ قد أهملت التعليم عن عمد ولكن بمجرد ما حدثت الثورة بدأ الناس يسألون عن التغيير فأتجهت الأنظار للتعليم .ونحنا قبلنا التحدي بفضل الله وبفضل ارادة الثورة الغلابة .
    س/ هل تتوقع أن يستمر الهوس الديني وحملته ضد المناهج وانت على رأسها ؟
    ج / الحقيقة مازال الكثير من المواطنين البسطاء الذين مازالت ثقتهم مشايخ الوهابية الذين يتحدثون في الأسواق و مازال هؤلاء البسطاء يستمعون لهم ، ولكنهم يتجاهلون حقيقة ان المناهج لديها باحثين وخبراء مدراء للمناهج هم من سيغيرون المناهج ومالقراي الا واحد من هؤلاء يقف على رأسهم ، اما حديثهم عن الغاء القران من المناهج فهو حديث لايستحق الرد عليه و بعض البسطاء يصدقون احاديث الهوس التي يبثها هؤلاء الأدعياء وذلك علي مدى السنوات الطويلة ظل هؤلاء المشايخ يزورون النصوص المخرجة تخريجاً خاطئاً أو بالفهم السقيم في تناولهم للفكر الجمهوري .
    س / بالنسبة للبئية المدرسية و المعلم المؤهل و الفكر الطموح لتطوير المناهج هل أنتم مستعدون مادياً لهذه المعركة ؟
    ج / حسب وظيفتي أنا كل اتركيزي ينصب علي المناهج و أنا أفتكر بأن السيد وزير التربية و التعليم وأعي بأشكالية التدريب ووأعي بوضع المعلم الذي يحتاج إلي تحسين البيئة التعليمية .
    س / كم خصصت الحكومة الأنتقالية لميزانية التعليم ؟
    ج / ذكر وزير المالية في بعض لقاءاته انه سيرفع نسبة التعليم إلي 20 % للتعليم في الميزانية القادمة ، وهذا الوضع سيضع التعليم في حال افضل مما كان عليه ، وهم الحكومة الانتقالية الكبير كما اعلنت هو التعليم والصحة.
    س / كم الزمن الذي يحتاجه تعديل المناهج في تقديركم؟
    ج / يمكن أن يتم في الفترة الانتقالية إذا كان هنالك إسهام حقيقي من كل الشعب السوداني و في المؤتمر الصحفي قد دعيت المغتربين لمبادرة اسهام وتكوين اجسام لدعم إعادة المكتبة المدرسية في كل المدارس وطالبت المغتربين المساهمة بأفكار الناس داخل السودان و خارج السودان ، ثم أنه ضروري محتاجين أن نصل للاقاليم ليساهموا بالرأي والرؤية لتطوير المناهج .اذا وجدنا مبادرات تدعم قطاع التعليم مثلا واضعي المناهج عندنا اربعة وثلاثون بينما الحاجة الحقيقية عدد مائة وسبعة شخص .ان هيكلة المركز بنفس هيكلة الجامعات لذا يحتاج المركز لأموال تشجع على العمل في المركز .
    س / ماهو السؤال الذي توقعت ان اسألك عنه و لم يحدث ؟
    ج / السؤال الذي توقعته وهو مهم جداً ان الحملة التي تعترض علي كمدير لمركز المناهج ظناً منها بأن افكاري بعيدة عن الدين وبعيدة عن الإسلام وانا سادخلها في المنهج على حد زعمهم ، هذه الحملة بهذا الفهم لأي مدى هى متعارضة مع فهم الثورة في الديمقراطية وحقوق المواطنة؟
    شكرا د.القراي ونتمنى ان نكون عونا لك في معركة تطوير المناهج



    ---------- Forwarded message ---------
    من: Haider Ahmed
    ‪Date: الثلاثاء، ٣ ديسمبر، ٢٠١٩ ٩:٢٣ م‬
    ‪Subject: حوار القراي‬
    To: ,


    *في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم فض الإعتصام وكنت قد توجهت من المطار إلي ساحة الإعتصام .
    * هذه الفلسفة تقوم علي مسألة بسيطة هي خلق التلميذ أو الطالب الذي يستطيع أن يعلم نفسه و أن يظل متعلم طول حياته
    حاوره ببخت الرضا
    حيدر احمد خيرالله

    مدخل :
    من مدينة العلم و النور الدويم البقعة الوادعة و المباركة و المتمددة علي النيل الأبيض كانت أمسية باردة تلك التي تنادي إليها النساء و الرجال والولدان الذين لم تزعجهم برودة الليل و لا أحسوا بطول المفاكرة منذ الساعة السادسة و حتى العاشرة تقريباً خرجوا من منازلهم لا لقضاء ليلة عرس و لا لإستمتاع بحفل ساهر و إنما جلسوا ليستمعو بكل جوارحهم للدكتور/ عمر أحمد القراي مدير مركز القومي للمناهج سمعوا منه و سمع منهم النقد الحاد و التشجيع القوى كي يكمل المسيرة التي أخرجت اهل الدويم ليساهموا في عملية تطوير المناهح التي ضمتها مدينتهم منذ ان عرف اهل السودان العلم الحديث ، فكانوا اهل المعرفة ختماً وبداية ، فلم يتركوا لنا غير ان نحاور القراي ونشرككم في هذا العلم الباذخ ،
    بمدينة بخت الرضا فجر الثالث ديسمبر 2019م نلتقى الدكتور / عمر أحمد القراي مدير المركز القومي للمناهج في أول لقاء مع صحيفة الجريدة .
    *س/ دكتور عمر حدثنا عن سيرتك و مسيرتك ؟
    ج/ بسم الله الرحمن الرحيم أنا عمر أحمد القراي من مواليد مدينةعطبرة درست مراحلي التعليمية الأبتدائية و الوسطى و الثانوية بعطبرة ثم درست بجامعة الخرطوم و تخرجت في الاقتصاد و علم الأنسان و عملت ماجستير بجامعة الخرطوم في الاقتصاد الزراعي و اشتغلت في في بنك الادخار السوداني و بعد ذلك عملت في مصر و هاجرت للولايات المتحدة الأمريكية و حضرت ماجستير ثاني في الدراسات الدولية بالتركيز علي التنمية و السياسة في أفريقيا وحضرت دكتوراة في المناهج و التوجيه التربوي بكلية التربية جامعة أوهايو بمدينة أوسيتي أوهايو .
    وبعد ذلك عملت لفترة قصيرة سنة و شوية بجامعة أوهايو نفسها وعملت في مركز لتصحيح امتحانات الشهادة الثانوية بأمريكا مركز امتحانات تصحيح الشهادة الثانوية في أيوا وعملت في معهد الدفاع للغات كأستاذ بروفسور مساعد فيما بعد عملت كأستاذ جامعي لمدة (4)سنوات بدولة الأمارات لمدة سنتين و سلطنة عمان وقبل ذلك رجعت من أمريكا في 2005 م وأشتغلت أستاذ مشارك في جامعة الأحفاد و كنت بدرس طالبات الماجستير دراسات نسوية و اشتغلت مدير للتعليم في منظمة سيف ذا جلدرين البريطانية منظمة أنقاذ الطفولة البريطانية لمدة (3) سنوات وبعد ذلك أشتغلت كمستشار بالاتحاد الأوربي في مشروع إدارة التعليم و التربية و أشتغلت كمستشار بمنظمة زوا اليوغندية و منظمة صيحة النسوية السودانية و منظمات مجتمع آخرى وتعاملت مع مراكز لتتم ورش عمل أستشارات فنية في مجال التعليم و في مجال التنمية و في دراسات الجدوي وفي مركز الخاتم عدلان للتنمية البشرية و عدد من المراكز الأخري .
    س / بعد هذه المسيرة الحافلة تعود مديراً للمركز القومي للمناهج ، ما الذي تريد أن تقدمه لإنسان السودان عبر هذه المهمة الصعبة ؟
    ج / اولاً رجعتي الثانية للسودان كان السبب فيها أنه حدثت ثورة في السودان انتظرناها طويلاً ، وأنا خرجت من السودان العام 1990 م ورجعت في 2005م وكان سبب رجوعي اتفاقية السلام التي تمت بين الحركة الشعبية لتحرير السودان و حكومة الانقاذ و كان متوقع أن يتم أصلاح بهذه الاتفاقية و بهذه المشاركة يستفيد منها البلد و حين أرجع بعد أغتراب طويل لأساهم في العمل بحرية ولبناء السودان تحت ظل التغيير لأنو ماكان في فرصة للمساهمة في تحقيق أي اصلاح تحت حكم الانقاذ البغيض وبقيت في السودان منذ 2005 إلي 2012م وحتى تم فصل الجنوب ورجعت الانقاذ لسيرتها الأولي في تكميم الأفواه ومطاردة الناس و أنا واحد منهم وقد أشتكاني جهاز الأمن وفُتحت لي قضية و كانت الظروف أصعب مما كانت عليه فخرجت من السودان لأعمل في جامعات الخليج كما ذكرت من قبل . الآن رجعت للسودان بعد قيام الثورة ووصلت السودان في نفس اليوم الذي تم فيه فض الأعتصام و قد توجهت من المطار إلى ساحة الإعتصام . علي أي حال كان السبب في العودة قيام الثورة وأنه من الممكن أن نساهم مع الأخرين في قيام الثورة وانزال اهدافها لارض الواقع و أن السودان يستطيع أن ينهض من الدمار الذي أحدثه العهد البائد منذ (30)عاماً ، وانه قد آن الأوان لتتضافر الجهود لمعركة البناء ، وكان من نصيبنا المناهج .
    س/ الثلاثون عاماً هي ثلاثين عاماً من الدمار و أنت أخترت من الدمار إصلاح دمار المناهج ، ما هي الرؤية التي تقدمها لتطوير المناهج ؟
    ج / الرؤية باختصار تعتمد علي إدخال فلسفة جديدة في التعليم عن طريق المنهج هذه الفلسفة تقوم علي مسألة بسيطة هي خلق التلميذ أو الطالب الذي يستطيع أن يعلم نفسه و أن يظل متعلم طول حياته وهذه الفلسفة التعليمية هي آخر ما توصل إليه العلم الحديث في الدول المتقدمة و الذي يقتضى منهج ويسير من حيث الكم و عميق من حيث الكيف .هذا هو الأمر ببساطة شديدة.
    س/ انتماؤك للفكر الجمهوري لقد أثار ضدك حملة شرسة تستهدف: وتستهدف الفكرة و الحزب ألا يزعجك هذا الواقع ؟
    ج / انزعاجي ليس خوفاً علي الفكرة و لكن خوفاً علي هذه العقول السودانية التي رغم مرارة تجربة الانقاذ ظلت أسيرة الفهم الخاطئ الذي في حقيقته يقف ضد التطور و التغيير الذي أحدثته الثورة .وفي ذات الوقت يعلن عن دور الهوس الديني والخواء الفكري وهذه معركة قديمة ولكنها تتجدد كلما لاحت بروق الاستنارة .
    · س/ هل ترى أن هذه الحملة تشكل معوقاً كبيراً قد يؤثر سلباً على مسيرة تطوير المناهج ؟
    ج / لا أعتقد أن مثل هذه الحملة يمكن أن تسبب معوقاً لسببين :
    أولا : لأن القائمين عليها من الأخوان المسلمين و الوهابية لا مصداقية لهم في نظر الشعب السوداني وهو سبب موضوعي .أما السبب الحقيقي فهو أنها حملة تقوم علي الكنب و العجور و الخصومة و لايمكن و أن تؤثر علينا لما فيها من الباطل الواضح والهوس الظاهر .
    س / د . عمر ننرجع للخلف وقد أتت بك الثورة هل هذا الإختيار لأنك كفاءة أم لأنك جمهوري ؟
    ج / أنا لا اسعى لأي وظيفة ولكن تم ترشيحي في العمل بهذا المركز من البروفسور / محمد الأمين التوم وزير التربية والتعليم و قبلت الترشيح من باب اننا نود تقديم امكاناتن وتجاربنا لهذا الشعب العظيم ،
    س / لكن قبولك لهذا الترشيح قد فتح عليك كثير من الأبواب وربما على الوزير نفسه ؟
    ج / نحن لانخشى الأبواب المفتوحة او الموصدة ، عندما قبلنا الترشيح فنحن نثق في قدراتنا ونعرف ما يمكن ان نقدمه مراهنين على هذا الشعب القادر على حماية ثورته.
    س / لاحظنا أنه منذ مجيئك للمركز أنت في حركة دائمة ولقاءآت متواصلة ؟
    ج / حكومة الانقاذ قد أهملت التعليم عن عمد ولكن بمجرد ما حدثت الثورة بدأ الناس يسألون عن التغيير فأتجهت الأنظار للتعليم .ونحنا قبلنا التحدي بفضل الله وبفضل ارادة الثورة الغلابة .
    س/ هل تتوقع أن يستمر الهوس الديني وحملته ضد المناهج وانت على رأسها ؟
    ج / الحقيقة مازال الكثير من المواطنين البسطاء الذين مازالت ثقتهم مشايخ الوهابية الذين يتحدثون في الأسواق و مازال هؤلاء البسطاء يستمعون لهم ، ولكنهم يتجاهلون حقيقة ان المناهج لديها باحثين وخبراء مدراء للمناهج هم من سيغيرون المناهج ومالقراي الا واحد من هؤلاء يقف على رأسهم ، اما حديثهم عن الغاء القران من المناهج فهو حديث لايستحق الرد عليه و بعض البسطاء يصدقون احاديث الهوس التي يبثها هؤلاء الأدعياء وذلك علي مدى السنوات الطويلة ظل هؤلاء المشايخ يزورون النصوص المخرجة تخريجاً خاطئاً أو بالفهم السقيم في تناولهم للفكر الجمهوري .
    س / بالنسبة للبئية المدرسية و المعلم المؤهل و الفكر الطموح لتطوير المناهج هل أنتم مستعدون مادياً لهذه المعركة ؟
    ج / حسب وظيفتي أنا كل اتركيزي ينصب علي المناهج و أنا أفتكر بأن السيد وزير التربية و التعليم وأعي بأشكالية التدريب ووأعي بوضع المعلم الذي يحتاج إلي تحسين البيئة التعليمية .
    س / كم خصصت الحكومة الأنتقالية لميزانية التعليم ؟
    ج / ذكر وزير المالية في بعض لقاءاته انه سيرفع نسبة التعليم إلي 20 % للتعليم في الميزانية القادمة ، وهذا الوضع سيضع التعليم في حال افضل مما كان عليه ، وهم الحكومة الانتقالية الكبير كما اعلنت هو التعليم والصحة.
    س / كم الزمن الذي يحتاجه تعديل المناهج في تقديركم؟
    ج / يمكن أن يتم في الفترة الانتقالية إذا كان هنالك إسهام حقيقي من كل الشعب السوداني و في المؤتمر الصحفي قد دعيت المغتربين لمبادرة اسهام وتكوين اجسام لدعم إعادة المكتبة المدرسية في كل المدارس وطالبت المغتربين المساهمة بأفكار الناس داخل السودان و خارج السودان ، ثم أنه ضروري محتاجين أن نصل للاقاليم ليساهموا بالرأي والرؤية لتطوير المناهج .اذا وجدنا مبادرات تدعم قطاع التعليم مثلا واضعي المناهج عندنا اربعة وثلاثون بينما الحاجة الحقيقية عدد مائة وسبعة شخص .ان هيكلة المركز بنفس هيكلة الجامعات لذا يحتاج المركز لأموال تشجع على العمل في المركز .
    س / ماهو السؤال الذي توقعت ان اسألك عنه و لم يحدث ؟
    ج / السؤال الذي توقعته وهو مهم جداً ان الحملة التي تعترض علي كمدير لمركز المناهج ظناً منها بأن افكاري بعيدة عن الدين وبعيدة عن الإسلام وانا سادخلها في المنهج على حد زعمهم ، هذه الحملة بهذا الفهم لأي مدى هى متعارضة مع فهم الثورة في الديمقراطية وحقوق المواطنة؟شكرا د.القراي ونتمنى ان نكون عونا لك في معركة تطوير المناهج
























                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-06-2019, 11:51 AM

أبو عبد الله


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم (Re: حيدر احمد خيرالله)

    القراي الجاهل الجمهوري المضل الضال الذي أتوا به قصداً لا كوزير تعليم ولا وكيل ولكن في منصب مخصوص ومعد بدقة له وهو مدير مناهج
    وهو منصب ظل على مر العهود بعيدا عن الإعلام وخاصاً بأهل التعليم والتربية من قدامى المعلمين والمربيين الأفاضل وبعيدا عن السياسة والأضواء والسياسة والنعرات والتطرف الديني،
    جاؤا بالقراي الجمهوري الضال خصيصاً لأنهم يعرفون أن المنهج القويم يفضحهم ويكشف سؤ عقيدتهم فلا سبيل الا بغسل أمخاخ الطلبة وتهيئتها لعقيدتهم الفاسدة ورزائلهم التى لا يقبلها الشرع
    ولا القيم الأصيلة، فأتوا به للمناهج مخصوصاً ويريد خسأه الله أن ينشر الإفساد ويعبث بالقيم وبمناهج التربية والتعليم وينشر عقيدته الضالة المضلة.

    وأتى بعد غياب سنين طويلة لا يعرف شيئا عن التعليم ولا يفقه شيئا عن التربية يحمل أحقاده على الجميع والأسوأ أنه أتى بنفس مخه الخرب وعقليته الضالة وعقيدته الفاسدة
    والمضحك والمبكي أنه أتى ليكون مسئولا عن مناهج التربية والتعليم لأبنائنا وبناتنا الصغار.

    كيف بالله نأتمن عليهم ضالا مضلا يحمل أهدافا وأغراضا ونية سيئة؟؟

    ربنا يخزيه ويفشل مراده ويحفظ أولادنا وبناتنا منه ومن أمثاله.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2019, 03:57 AM

عاطف ود عمر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم (Re: أبو عبد الله)

    Quote: : لأن القائمين عليها من الأخوان المسلمين و الوهابية لا مصداقية لهم في نظر الشعب السوداني وهو سبب موضوعي

    وووو
    Quote: / الحقيقة مازال الكثير من المواطنين البسطاء الذين مازالت ثقتهم مشايخ الوهابية الذين يتحدثون في الأسواق
    و مازال هؤلاء البسطاء يستمعون لهم


    تأملوا حالة الكبكبة والرجفي التي تعتري هذا النساي!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2019, 04:07 AM

عاطف ود عمر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم (Re: عاطف ود عمر)

    Quote: هى متعارضة مع فهم الثورة في الديمقراطية وحقوق المواطنة؟

    ....
    وما علاقتكم،دام جهلكم، بالديموقراطية والمواطنة وحقوقها؟
    تابعونا لتعرفونا
    الفكرة الجمهورية والشعب(البغل)!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2019, 05:41 PM

عاطف ود عمر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم (Re: عاطف ود عمر)

    القراي يتحدث فيما لا يعلم ويخوض في الباطل!
    والله صحي!

    هكذا وصف ربهم محمود من يتحدث في شأن الديموقراطية والإشتراكية
    ويعمل غمران(رهبة) من صلاة الأصالة ونقل الناس إلى السنة الطاهوية!

    تابعونا لتعرفونا!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2019, 08:20 PM

عاطف ود عمر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عمر القراي:في نفس اليوم الذي وصلت فيه ، تم (Re: عاطف ود عمر)

    4/
    الجمهوري القراي له حولية سنوية ومناحة(اثنا عشرية) اسمها صلاة التراويح بدعة!
    تركها هذا العام تقديراً وعرفاناً لأصحابه وأحبابه
    القحاتة الذين دعوا (السوار) ببيانات سياسية لصلاتها في القيادة!
    ومقدماً بهذا السكات سبته ،ليجد أحد (البخت) وإشارات (الرضا)!

    حمدوك ووزير الديانات والأوقاف وباقى الوفد أمس فوتوا صلاه المغربحمدوك ووزير الديانات والأوقاف وباقى الوفد أمس فوتوا صلاه المغرب
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de