رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-12-2018, 05:27 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الاديب محسن خالد(محسن خالد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-02-2006, 09:51 AM

نهال كرار

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 3335

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء (Re: نهال كرار)

    رأس الرجاء الصالح:

    الصباحات دائماً من الممكن أن تكون نساءً، في صباح “سالي دومينك” الأشقر قليلاً، الصباح البعيد والمعروش بالرذاذ، نَسَّقت لي مديرة نُزل تويليب مع سائحة سويدية من جذور فرنسية للذهاب إلى منطقة رأس الرجاء الصالح البعيدة جداً من الكاب، في نَفْس الصباح الذي كنت قد هيأتُه لمهمة أخرى، فقد رأيت الجميع لا يذهبون من مدينة الكاب دون رؤيتها وتوديعها من لدى أعلى قمة في جبل المائدة، تُعرف برأس الأسود، ولكن ما كان بوسعي أن أُفوِّت تلك الفرصة لرؤية رأس الرجاء الصالح، حافّة القارّة الغامضة، قارّة السحر والغابة، الخلق والطقس الديني، الأقنعة وكنوز سليمان، ورؤية كورنتها المبذولة بكل مجانية التاريخ والبحار، لأمزجة المغامرين الكبار، القراصنة والغزاة، المستطلعين، وتُجّار العاج والذهب والرقيق، قلت إذن لنذهب إلى ما هو أبعد، إلى رأس الرجاء الصالح، بالرغم من أنّها دونها المدن والجبال، وتكلفتها تكون مرتفعة جداً لو حاول الشخص أن يذهب إليها بمفرده، لذا تشاركتُ نفقات الذهاب مع سالي دومينك، صاحبة ذلك الصباح، ليكن رأس الرجاء الصالح، وجبال المائدة بالأصل هي منتظرة منذ القديم، فلتُضف لانتظارها قليل انتظار.

    أمتعنا ذلك الصباح المجنّح والمعروش بالرذاذ، قبل أن نصل إلى مدينة سايمون Simonصs Town التي هي أكبر مدينة في تلك الأنحاء، نزلنا كي ندخل إلى مرسى السفن الضخم الذي يقوم على وجهها البحري، ولكن الحُراس منعونا من الدخول إلى هناك، غافلتهم قليلاً والتقطتُ بعض الصور ليأتي أحدهم ويقول لي امسحها الآن وفوراً، ومَدّ بوزه ناحية الكاميرا مدعياً أنه “بصير” بالتكنولوجيا، فجعلتها تُصَوِّت تصويتات مضحكة لأؤكد له أنها لم تمسح الصور فحسب، بل أعلنت توبتها عن التصوير، وتطالب بكاهن للاعتراف.



    المشهد من الأعالي:

    أوّل ما تلمحه موقع لاستئجار الدرّاجات تعين الناس في التسلّق، وإن رأينا أنّ الدراجات ستكون مرهقة أكثر من السير على الأقدام، كما أنّك تستخدمها لمسافة صغيرة بعدها يستحيل الاعتماد عليها، اتفقنا على ذلك ثلاثتنا، السائق وسالي وأنا. ركنّا السيارة وانطلقنا في المرتفعات التي تمتلئ ببشر من كل أنحاء الدنيا. كلهم يقصدون رأس الجبل لبلوغ تلك “القِرْمَة” الشهيرة من جبل نقطة رأس الرجاء الصالح، التي تراها من الأرض معيّنة بمحطة ضخمة أسفلها قليلاً، أما النقطة نفسها فهي تشبه أبراج المراقبة المعروفة، وإن كانت مستديرة، ومسيّجة لحجب الناس عن الهاوية التي تحيطها من الجوانب كلها، من ذلك العلو ترى السفن العملاقة مثل سفن أطفال ورقية.

    واصلنا في زحفنا ذلك لأكثر من ساعة ونصف، حتى بلغنا المحطة بقرب النقطة النهائية، هنا أقاموا بناءات مسيّجة ومكاتب تعطي الكثير من المعلومات عن رأس الرجاء الصالح، بالإضافة لمحطة صغيرة لآلة الفنكيلور Funicular إذ يسمونها، أي ترولي الجبال الذي يسير بالحبال الكهربائية المُعَلَّقة، فالناس الذين لا يستطيعون التسلّق يركبونه، وهناك من يركبه لأجل المرح والاستمتاع بركوبه

    القناني المعلقة بالشجر: هبطنا مرة ثانية وتجوّلنا بين شعاب الجبل والحشائش، التسكّع في الطبيعة طاقة مجانية للروح دون شك، أخذ نهارُنا يجفل بعيداً، ومعه الحماسة والنشاط الصباحيين، أفواجٌ تصل وأفواجٌ تغادر، زحفنا مرة ثانية ناحية الأرض، لنرتاح قليلاً في المطاعم والاستراحات المقامة بأسفل قمة رأس الرجاء الصالح. ثم انطلقنا إياباً من جديد. تركنا المدينة وقفلنا عائدين إلى كاب تاون.


    أبطال الهروب الكبير


    أذكر أنني في رحلة العودة لمحت فنسنت يجلس معنا في الزورق ورائي لم يكن هناك كرسي مجاور له، دعوته ليجلس بقربي وأخذت أتحدث معه حول السجن والسجناء، أنا شخصياً شغلتني فكرة الهرب من هذه الجزيرة، سألته، هل هناك من فكّر في الهرب أو من استطاع ذلك؟

    أجاب نعم، وقاطعني بسؤال من أي بلد قدمت، قلت له أنا سوداني وجئت من الإمارات. قال الإمارات بلد ثري. قلت له نعم.

    قال: هناك سجينان سياسيان حاولا الهرب، ديفيد ستورمان David Stuurman الذي نجح في الهروب ولم يُقبض عليه ثانية. والنجاح في عملية كهذه لا بُدّ له أن يتم على مراحل، الإفلات أولاً من حُرّاس الساحة الداخلية للعنابر، ثم من حُرّاس البوابات الخارجية للسجن، وبعدها مرواغة المليشيا العسكرية المتخندقة خارج كل ذلك، لتفصل بين مجمل الجزيرة ومياه المحيط، قال إنّ المناضل ديفيد أفلت من كل هذه الحراسات بالليل، ثم نجح بعدها في المرحلة الأخطر من كل ذلك، وهي تمضية الليل كله سباحة حتى شواطئ مدينة الكاب والإفلات من الحارس الكبير “الغرق”، أما السجين الثاني الذي حاول الهرب فهو ماكانا Makana والذي نجح في خداع الحرس، واجتياز كل تلك السياجات والمتاريس، ولكن لم يفلح في خداع المحيط الأطلسي، فلقي مصرعه غرقاً.

    أضاف بأنَّه في الثمانينات استطاع أحد المجرمين السجناء أن يهرب هو الآخر من هنا، المسألة ليست مستحيلة فحسب، بل الهرب من الكاتارز يبدو مزحة مسلية مقارنة بالهرب من جزيرة روبن الشهيرة.

    هنا أمضى مانديلا من العمر ما يكفي لولادة إنسان وعيشه حتى مرحلة تخرّجه من الجامعة. معظم من دخل هذا المكان إما أنَّه مات من سوء التغذية والمعاملة، وإما أنّه أُصيب بالوحشة وانتحر بنفسه، أو أُصيب بكامل الجنون ليُلْقِي به الحُرّاس بعدها في مياه المحيط، كما قال لي فنست. الذي تنفرط أعصابه ولا يستطيع التماسك، يُلقى في المحيط، هذا قانون معروف هنا، فهم لم يعتقدوا بأنّ الأسود يمتلك عقلاً بالأساس، لكي يبعث بعدها إلى مصحة تستعيده له، والذي ينجو من كل ذلك يموت موتاً طبيعياً بالداخل، لأنّ المعتقلين كلهم محكومون بالتأبيدة. ولاحت بوّابة مانديلا من بعيد، كعروقٍ للمدينة في المحيط، بين غَبَش المياه والضباب، فما أصدق أنها بوّابة، من هنا ولج تاريخُ هذه البلاد منطقة لا يدخلها الزمن نفسه إن لم يكن في صحبة مانديلا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار10-02-06, 05:39 AM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار10-02-06, 05:40 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء Tragie Mustafa10-02-06, 06:35 AM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عاطف عبدالله10-02-06, 11:26 AM
        Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عبد الحميد البرنس10-02-06, 12:43 PM
          Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محمدين محمد اسحق10-02-06, 02:18 PM
            Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء القلب النابض10-02-06, 08:33 PM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عمر الفاروق10-02-06, 11:50 PM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد11-02-06, 02:06 AM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء bayan11-02-06, 03:06 AM
        Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد11-02-06, 06:02 AM
          Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد11-02-06, 06:11 AM
            Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء alin18-02-06, 05:52 AM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء ahmed haneen11-02-06, 07:15 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد11-02-06, 07:31 AM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار11-02-06, 12:07 PM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عبد الحميد البرنس11-02-06, 12:44 PM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عبد الحميد البرنس11-02-06, 12:51 PM
        Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد12-02-06, 05:46 AM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار12-02-06, 06:26 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار12-02-06, 06:37 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نادية عثمان12-02-06, 06:39 AM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار12-02-06, 07:04 AM
        Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نادية عثمان12-02-06, 08:04 AM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد12-02-06, 07:24 AM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عبد الله عقيد12-02-06, 06:58 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء عبد الحميد البرنس12-02-06, 12:09 PM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء طارق جبريل12-02-06, 02:45 PM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار14-02-06, 02:38 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار14-02-06, 02:41 AM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار14-02-06, 02:45 AM
        Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار14-02-06, 02:58 AM
          Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء انور الطيب14-02-06, 08:28 AM
          Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء انور الطيب14-02-06, 08:29 AM
  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار17-02-06, 09:48 AM
    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار17-02-06, 09:51 AM
      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار17-02-06, 10:18 AM
        Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار17-02-06, 10:23 AM
          Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار17-02-06, 10:25 AM
            Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد18-02-06, 08:15 AM
              Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء انور الطيب18-02-06, 09:04 AM
                Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد19-02-06, 08:31 AM
                  Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد19-02-06, 08:53 AM
                    Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء نهال كرار24-02-06, 09:25 AM
                      Re: رحلة الروائي السوداني محسن خالد في قلب القارة السمراء محسن خالد27-02-06, 08:46 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de