أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل الشعب السوداني الي شعب بلا رحمة بقلم محمد نور عودو

نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-11-2018, 11:07 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
30-10-2015, 05:55 AM

ناصر احمد مكي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل ا� (Re: محمد نور عودو)

    • هو حرامي ولص مجرم ،، ولا يملك في الدنيا إلا إرهاب الناس الآمنين في بيوتهم ومنازلهم .

    • هل تتوقع من الناس عندما يقبضون على لص حرامي مجرم يتعدى على حرمات الناس .. ويسرق ممتلكاتهم جهارا نهارا ،، وقد يهدد الناس باستخدام السكين أن يتركوه وشأنه بحجة أنه أسود اللون ؟؟؟ . ما هذا المنطق العجيب ؟؟ فهل مسموح للناس حسب ألوانهم أن يسرقوا وينهبوا أموال الآخرين ويرهبوا الأبرياء ؟؟؟!!!!.

    • وعزة الله الحرامي هو الحرامي ( ذلك المجرم القذر الحقير ) الذي لا يستحق مثقال ذرة من الرحمة .. سواء كان أسود اللون أو أبيض اللون أو أحمر اللون .. أو أي لون من ألوان البشرة .

    • إياك أن تحاول تبرير الإجرام كعادتك خلف غطاء العنصرية .. وتلك شماعة العنصرية لا تفيدك في شيء .. ولن يفيد الحرامي في شيء .. فالحرامي هو الحرامي ،، والمجرم هو المجرم .. والشريف هو الشريف .. والنزيه هو النزيه بغض النظر عن ألوان البشرة .

    • ولو جلست تتكلم مليون سنة بنفس ذلك المنطق الأعوج فلن يدخل ذلك الكلام في دماغ الشرفاء من الناس .. ونحن نكرر القول اللص هو ذلك اللص الذي لا يرحم أحداَ .. سواء كان أسود اللون أو أبيض اللون أو أحمر اللون .. وخاصة اللصوص في هذه الأيام الذين أخذوا يهددون ويرهبون الناس الآمنين في بيوتهم .. وفيهم من يقوم بتخويف النساء والأطفال بالخناجر والسكاكين والحجارة والطوب أثناء الاعتداء والسرقة .. وفيهم من يقاوم بالضرب والركلات عند محاولة القبض عليه .

    • والناس لا يذهبون من تلقاء أنفسهم لبيوت اللصوص والحرامية لضربهم وتعذيبهم .. ولكن اللصوص هم الذين يأتون للناس في بيوتهم لسرقتهم ولإرهابهم .. ويطردون النوم من أعين الخلائق .. ومع ذلك نراك بدون خجل وبدون استحياء تدافع عن المجرمين بحجة العنصرية تلك الشماعة التي لن تفيدك ولن تفيد المجرمين واللصوص .. فهل تتوقع عندما بقبض الناس على مجرم خطير بالجرم المشهود أن ينظروا في لون بشرته فإذا كان أسود اللون أن يتركوه وشأنه ويعزفوا له السلام الجمهوري ؟؟؟ .. عجيب أنت والله .. فالذي يدافع عن الحرامي والمجرم في عرف الشعب هو نفسه حرامي ومجرم .

    • أما حكاية احترام اللص عند القبض عليه بالجرم المشهود وتسليمه للشرطة بدون تأديبه بالضرب والإهانة والمذلة فتلك حكاية مجربة مليون مرة .. فاللص بعد يومين فقط سوف يعود لنفس المكان متحدياَ وهو يهدد بالانتقام .. والجمهور يعلم جيدا أن الاعتداء على اللصوص بالضرب مخالف للقانون ولكن طز وألف طز على ذلك القانون الذي لا يردع اللصوص ولا يخيفهم ولا يحافظ على أمن وسلامة الجمهور ولا يسترد حقوقهم المسروقة .. وعزة الله فإن المواطنين قد كلوا وملوا من كثرة السرقات في الأحياء .. وهم الذين يعانون من ويلات المعيشة القاسية بجانب سرقات اللصوص الذين لا يرحمون أحداَ .. ومع ذلك نجد من يدافع عن المجرمين وعن اللصوص ثم يحاول كالعادة أن يرقص خلف غطاء العنصرية .

    • ألف وألف ظز على حجة العنصرية التي تريد بها تبرير الإجرام في المجتمع السوداني . وألف ظز على ألوان الأديم إذا كانت غير نزيهة وشريفة .. وقسماَ بالله لن يرهبنا الأقزام تحت غطاء العنصرية .. الأسود والأبيض والأحمر عند الشعب السوداني مكانته تتجلى بمقدار النزاهة والشرف والكرامة والنبل .. أما غير ذلك فلا تهم الشعب السوداني ألوان البشرة عندما يقع اللصوص في القبضة بالجرم المشهود وعندها لا يبالي الشعب السوداني بشماعة العنصرية التي تحاول أن تدافع بها عن اللصوص المجرمين .


    • وقبل ذلك عليك أن تسأل نفسك يا من تعودت أن تحتمي دائماَ تحت غطاء العنصرية .. لماذا دائما تفترض أن اللص المطارد من الناس هو صاحب لون أسود ؟؟؟؟؟ .. هل السرقة ومهنة اللصوصية يحتكرها فقط أصحاب الأديم السوداء ؟؟؟ .. ولماذا لا تفترض أن اللص المطارد هو صاحب لون أبيض أو أحمر والمطاردين له هم أصحاب ألوان سوداء ؟؟ .. فأين العنصرية التي تراها في ذلك ؟؟ .. أم أن العنصرية فقط عندما يكون اللص المطارد هو صاحب لون أسود ؟؟؟ .. ألا تمل أبداَ من تلك النغمة التي تذلك أكثر وأكثر ؟؟..َ وتضعك دائماَ في المكانة الدونية تلك الأدنى ثم الأدنى .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل الشعب السوداني الي شعب بلا رحمة بقلم محمد نور عودو محمد نور عودو 30-10-15, 01:36 AM
  Re: أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل ا� ناصر احمد مكي 30-10-15, 05:55 AM
  Re: أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل ا� منصور طارق 30-10-15, 06:39 AM
    Re: أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل ا� أزهري بدر الدين 30-10-15, 07:50 AM
      Re: أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل ا� Omer Abdalla Omer30-10-15, 12:21 PM
        Re: أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل ا� محمد نور عودو30-10-15, 07:48 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de