لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا..

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 01:38 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة صلاح الدين ابراهيم أحمد الأحمر(صلاح الأحمر)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-04-2007, 11:34 PM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: omer abdelsalam)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 01:29 AM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: قديماً كانت الأحزانُ منسيَّهْ

    وكانَ الفرحُ السيِّال منتشراً بطولِ دروبِ بلدتِنا

    وممتداً بلا آخرْ

    إلى أنْ كان يومٌ ما..

    فتحتُ قِلاعَ مركبتي الخُرافيًّهْ:

    أنا للموجةِ الحمقاءِِ والرِّيح الجنونيَّهْ


    كل الذين يعرفون محجــوب البيـلي عن كثب ربما لاحظوا مسحة
    الحزن الخفية في دواخل الرجل .فالمحجـــوب رغم تدثره بقناع
    شفاف من السخـــرية الآسرة المتكئة على سرعــةالبديهة وطلاقة
    اللســان في اختيار مفـردات ينحتها بتلقائية وعفوية محببة،
    إلا أنه غالبا ماينزوي في مجاهــل صمت عجــيب لايعكس بالضرورة
    ملامح طبيعته المنفتحة الميالة لحب الآخرين والإنغماس في
    دوائر حياتهم الإجتماعـــية بكــل صخبها وثرثراتها الممتدة.
    فمن اين تسلل هذا الحــــزن إلى شخـصية شاعرنا بكل قسماتها
    المشحــــونة بزخم الجمال والمهووسة بهموم الإبداع ؟
    لعل البحث في جذور ذلك الحــزن، أو قل الشجن الكامن في
    وجدان محجـــــوب الإنسان،والذي يزفره حارا في أنفاس محجوب
    الشاعر،يحيلناإلى نشأته الأولى.فهو كغالبيـة قبيلةالمبدعين
    الذين أثروا ساحــة العطاء الإنساني ببلادنا، نشـا في بيئة
    فطـرية تتميز ببساطة العيــش وصدق الناس وجمـــال الطبيعة.
    ويجسد محجـوب نموذجا حيا وامتدادا أصيلا لطينة من الأدباء
    والشعراءوالفنانين الذين جاءوا من رحم شمالنا العامر بفيض
    من الإلهام والعابق بدفق من السحر وقبس من العبقرية. فأرض
    الشمالية مطبوعة بأصيل العواطـف الفيـاضة للناس في أواصرهم
    الحميمية وفي ارتباطهم النبيل بالأرض وتعلقهم بنيلهاونخيلها.
    فلا عجب إذن أن يتشرب شاعـرنا بعبقـرية المكـان الممهور بحس
    فني عال لناسه.صحيـح ان كل مبدع يشكل حالـة خاصـة في تفرده
    وتفاعله مع محيطــه وتأثره به ،لكن محجوب يبقى هامة سامقة
    في تلك الدوحة الشامخـة التي أثمرت للسودان عمـالقة من وزن
    جيلي عبدالرحمن وسمــاعين حســن والطيب صالح وغيرهـم كثرمن
    الشعــراء المجيدين والأدباء البارزين والفنـانين ذوي النفس
    الإبداعي الأصيل والحس الإنساني الرهيف.
    عندما غادر محجوب البيلي الوطن كان في ريعان شبابه حاملا معه
    رائحة المكــــان وذكريات الطفولة وميعة الصبا.كان زاد العمر
    لديه تلك السعـــادة الغامرة في دفء العشيرة وصحبة الأقران
    ورنات الوتر الباكي ومساحـات الحنين والإلف في ليالي القرية
    المستكينة على أحد منحنـيات النيل المسافر نحو فراديس الأزل.
    في ذلك المكــــان لم يكن ثمة مكان للأحزان بل (فرح سيال على
    امتداد الدروب) وعمق القـلوب الرحيبة في شساعة الكون الفسيح.
    جاء شاعرنا إلى المغرب في منتصــف السبعينات مثقلا بحمولة
    من البراءةونقـاء الريفي الأصيل،فكانت صدمة الغربة التي لم
    يجد لها في قاموسه الشعــري من توصيف سوى الحزن.وهو تعبير
    قوي الدلالة وبازخ المعنى لفداحـةفقده كل رموز الإلفة وايقونات
    الفرح والجمال ورحيق عاطفته المشبوبةتجــاه الذين أحبهم في
    المكان المفقود الذي تركه وراء ظهره بآلاف الفراسخ وباعد
    الزمان بينهما حتى صار كالفــردوس الضائع.
    في الرباط اناخ البيلي راحلته و بدات ملامـح نضوج الوعي
    لدي شاعرنا في التشكل مع ولوجه المرحلـة الجامعية .حقيقة
    ان محجــوب جاء بشحنةعاطفية وخلفية ثقافية وموهبة أدبية
    فطرية،لكنه لم يركن للحزن والبكـاءعلى الأطلال، بل شحذ همته
    وشذب ملكاته بالإطلاع العميق ونهل من مختلف المدارس الشعرية
    قديمها وحديثها خاصــــة وأن تلك الحقبة الزمنية شهدت فورة
    إبداعية غزيرة الإنتاج لأساطين الشعـــــر في السودان أمثال
    مصطفى سند وصلاح احمد ابراهيم ومحمدالفيتوري والنـور عثمان
    أبكـــــر ومحمد عبد الحي و محمـد المكي ابراهيم وغيرهم من
    العمالقة. ولاننسى ان بعض الشعراء العرب الكبار كان لهم دور
    بارز في صياغة الوجدان الشعري لمحجوب البيلي أمــثال أمل
    دنقل وبدر شاكرالسياب ونازك الملائكة وآخرون.

    (عدل بواسطة صلاح الأحمر on 22-04-2007, 09:40 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 09:55 AM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    أين انت يابيلي ؟مازال الجراب عامرا
    بألوان الكلام الحلو وبهجة السمار.
    ولي سؤال فضولي حول هذا البيت/

    Quote: إلى أنْ كان يومٌ ما..

    فتحتُ قِلاعَ مركبتي الخُرافيًّهْ:


    هل خطرت ببالك كلمة (شراع) في لحظات
    المخاض ام أن وحيي قد ضل الطريق؟

    (عدل بواسطة صلاح الأحمر on 22-04-2007, 09:56 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 12:52 PM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    أخانا الحبيب الأحمر ... ها أنا
    مع أني لا أدري بالضبط إلى أين تقودني، ولكني أشكر لك هذا ... الذي لا أدري ماذا أسمّيه.
    أقرأك بمتعة أشبه بالسّـكر. بتسكين الكاف أو بغير ذلك. كأنما أقرأ عن شخص عرفته ذات يوم ... وتاه عني في أزقة الغربة الموحشة.
    وكأنك تضرب ـ عمداً ـ على وتر حنيني المزمن لأيامي/ أيامنا الضائعات، وأحبابنا الغائبين.
    قصاصات "الشرق الأوسط" وصورتي، أيام كان للصحيفة خطاط. قبل ثورة المعلومات وخطوط "الشرق الأوسط" و"المجلات" و"موناليزا".
    أشكرك ... بالرغم من أن كثيراً مما تقوله يجعلني أحس بالحرج. وكثير من احتفائك بي كشعر أو كشخص أراه أكبر من حجمي، ولذلك أجد صعوبة في التعقيب أو في اقتباس مقاطع من مداخلاتك.
    Quote: ... خاصــــة وأن تلك الحقبة الزمنية شهدت فورة
    إبداعية غزيرة الإنتاج لأساطين الشعـــــر في السودان أمثال
    مصطفى سند وصلاح احمد ابراهيم ومحمدالفيتوري والنـور عثمان
    أبكـــــر ومحمد عبد الحي و محمـد المكي ابراهيم وغيرهم من
    العمالقة. ولاننسى ان بعض الشعراء العرب الكبار كان لهم دور
    بارز في صياغة الوجدان الشعري لمحجوب البيلي أمــثال أمل
    دنقل وبدر شاكرالسياب ونازك الملائكة وآخرين.

    حسناً...
    "الفورة الإبداعية غزيرة الإنتاج لأساطين الشعـــــر بالسودان في تلك الحقبة" لا خلاف عليها...
    أمل دنقل مثبت في "بروفايلي"...
    ولكن من قال لك عن علاقتي بنازك الملائكة؟

    Quote: أين انت يابيلي ؟مازال الجراب عامرا
    بألوان الكلام الحلو وبهجة السمار.
    ولي سؤال فضولي حول هذا البيت/


    Quote: إلى أنْ كان يومٌ ما..

    فتحتُ قِلاعَ مركبتي الخُرافيًّهْ:



    هل خطرت ببالك كلمة (شراع) في لحظات
    المخاض ام أن وحيي قد ضل الطريق؟


    أسئلتك هذه تجعلني أتساءل عما حل بك خلال هذه الفترة التي غبت فيها عن الرباط.
    أم أن "لطفاً" قد حل بك؟
    تركتك تأكل الطعام وتمشي في "السويقة"، وتلامس الإبداع على استحياء ... وتـُنكر. وتكتب وتخبئ.
    الآن لا أدري ماذا تأكل وأين تمشي... باستثناء هذه السياحة (المريبة) في بطن النصوص.
    --------
    لا أذكر أن كلمة شراع خطرت ببالي.
    لا أذكر.
    ما أعرفه أن "القلاع" تعبر عني أكثر.
    الشراع.. بالنسبة لي ذو لون أبيض. فاتح على الأقل.
    الشراع بسيط الشكل. مثلث ربما.
    الشراع يحيل إلى قارب أو مركب نهري (نيلي)، وجوٍّ مواتٍ.
    الشراع يحيل إلى رحلة عادية.
    القلاع ـ بالمقابل ـ قاتم اللون، كالدمورية.
    القلاع أراه من على البعد، في لجة البحر، على خلفية فيها سحب داكنة.. وريح .. ورذاذ.
    القلاع تـُفرد للسفر/ الفراق/ الرحيل ...
    وربما كان في لاوعيي ذلك البيت للشابي:
    الوداع الوداع
    ياجبال الهموم
    ياضباب الأسى
    يافجاج الجحيم
    قد جرى زورقي
    في الخضمّ العظيم
    ونشرت القلاع
    فالوداع الوداع
    -------------------
    جاء في (الهادي إلى لغة العرب) لشيخنا حسن الكرمي:
    Quote: ... والقِلاع شراع السفينة، والجمع :قـُلـُع
    والقِلْع شراع السفينة، والجمع قلوع

    ------------------
    وجاء في لسان العرب:
    Quote: والقِلْعُ: شِراعُ السَّفِينةِ، والجمع قِلاعٌ. وفي حديث علي، كرم الله وجهه: كأَنه قِلْعُ دارِيٍّ؛ القِلْعُ، بالكسر: شِراعُ السفينة، والدّارِيُّ: البَحَّارُ والمَلاَّحُ؛ وقال الأَعشى:
    يَكُبُّ الخَلِيّةَ ذاتَ القِلاع وقد كادَ جُؤْجُؤُها يَنْحَطِمْ
    وقد يكون القِلاعُ واحداً، وفي التهذيب: الجمع القُلُعُ؛ قال ابن سيده: وأَرى أَن كراعاً حكى قِلَعَ السفينةِ على مثال قِمَعٍ. وأَقْلَعَ السفينةَ: عَمِلَ لها قِلاعاً أَو كساها إِيّاه، وقيل: المُقْلَعةُ من السفن العظيمة تشبه بالقِلَعِ من الجبالِ؛ قال يصف السفن:
    مَواخِرٌ في سماء اليَمِّ مُـقْـلَـعةٌ إذا علوا ظَهْرَ مَوْجٍ ثُمَّتَ انْحَدَرُوا
    قال الليث: شبهها بالقَلَعةِ أُقْلِعَتْ جعلت كأَنها قَلَعةٌ؛ قال الأَزهري: أَخطأَ الليث التفسير ولم يصب، ومعنى السُّفُنِ المُقْلَعةِ التي مُدَّتْ عليها القِلاعُ،وهي الشِّراعُ والجِلالُ التي تَسُوقُها الريح بها؛ وقال ابن بري: ليس في قوله مُقْلَعةٌ ما يدل على السير من جهة اللفظ إِنما يفهم ذلك من فَحْوى الكلامِ، لأَنه قد أَحاط العلم بأَن السفينة متى رُفع قِلْعُها فإِنها سائرة، فهذا شيء حصل من جهة المعنى لا من جهة أَن اللفظ يقتضي ذلك، وكذلك إذا قلت أَقْلَعَ أَصحابُ السفُنِ وأَنت تريد أَنهم ساوا من موضع متوجهين إِلى آخر، وإِنما الأَصل فيه أَقْلَعُوا سفنهم أَي رفعوا قِلاعَها، وقد عُلِمَ أَنهم متى رفعوا قِلاعَ سفنهم فإِنهم سائرون من ذلك الموضع متوجهون إِلى غيره، وإِلا فليس يوجد في اللغة أَنه يقال أَقْلَعَ الرجل إذا سار، وإِنما يقال أَقلع عن الشيء إذا كَفَّ عنه. وفي حديث مجاهد في قوله تعالى: وله الجَواري المُنْشَآتُ في البحر كالأَعْلامِ، هو ما رُفِعَ قِلْعُه، والجَواري السُّفُنُ والمَراكِبُ، وسُفُنٌ مُقْلَعاتٌ. قال ابن بري: يقال أَقْلَعْتُ السفينةَ إذا رَفَعْت قِلْعَها عند المسير، ولا يقال أَقْلَعَتِ السفينةُ لأَن:
    لا كَزّةُ السَّهْمِ ولا قَـلُـوعُ يَدْرُجُ تَحْتَ عَجْسِها اليَرْبُوعُ

    أدخـــــل هنــــــــــا: موقــع الــوراق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 05:09 PM

Walid Safwat
<aWalid Safwat
تاريخ التسجيل: 15-01-2003
مجموع المشاركات: 1225

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    وكم من كلمة تخرج من محابركم
    تكتب بدماء الآمي...

    صلاح.. محجوب.. وداللمين .. عمر
    النوستالجيا غشتكم.. وزارتنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 08:33 PM

Mandingoo
<aMandingoo
تاريخ التسجيل: 28-09-2002
مجموع المشاركات: 2316

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    أبلغني الأخ محجوب البيلي عبر المسنجر بعد أن قرأ تساؤلي عن ابي بكر الذي فقدوه في الرباط هو وابي مدين، وقال لي (يا هو هو)، اي انه الذي تفكر فيه، وذلك قبل أن اقوي قلبي واقول له (اوعى يكون ابو بكر الشريف)، لأنني بالفعل لا أعرف شخصاً آخر في رباط الفتح غيره باسم ابو بكر، لقد فجعت بهذا النبأ المكدر، لا سيما انني تابعت باهتمام وشغف وشوق تلك السهرة التي بثها تلفزيون السودان وظهر فيها البيلي والمرحوم ابو مدين الذي قدم قصيدة في مدح المصطفى صلى الله عليه وسمل، وأيضاً أولاد بو مدين والمرحوم ابو بكر الشريف وبنته التي قدمت بعض الضيوف، وكذلك عبد المنعم بيومي .. وغيرهم..
    رحم الله بو مدين ورحم الله ابو بكر الشريف وأسأل الله أن يرزقهما الجنة بغير حساب..

    يا صلاح انت مصر اني ما شفتك الا سنة 87؟ انا شفتك سنة 97 برضو في منزل العزيز البيلي في اكدال، وكان برفقتك ابنيك (المغربيين).. الظاهر يا ود الأحمر كبرت ساااااااااااااكت وما عايز تعترف..

    كان سألتك سؤال: هل لديك اهل في مدني وبالتحديد في حي 114؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 08:50 PM

Mandingoo
<aMandingoo
تاريخ التسجيل: 28-09-2002
مجموع المشاركات: 2316

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    شعراء سودانيون شباب مغمورون




    ولكنهم أشعر من مشاهير الشعر العربي المعاصرين

    بقلم / عمر حسن غلام الله




    مساكين أولئك الشعراء الشباب السودانيين المغمورين؛ فهم في نظري أشعر من قباني والبياتي والسياب، ولكن لا أحد يعرف عنهم شيئاً ولم يقرأ شعرهم إلا القليل، فبالإضافة الى التواضع الجم الذي هو صفة كل السودانيين ومن تربوا في السودان، إضافة الى ضعف الإعلام السوداني يساعده بقوة ضيق ذات اليد.. فلا أحد من هؤلاء الشباب يستطيع طباعة ديوانه وتوزيعه داخل السودان ناهيك عن توزيعه خارجه ليقرأه العرب وغيرهم من النقاد والمتذوقة للشعر الجيد، والمطابع وشركات التوزيع لا يهمها إلا الربح - ومعذورة في ذلك لانها مؤسسات اقتصادية همها الربح- ولكني أعيب على القائمين في وزارات الثقافة والاعلام عدم مساعدة هؤلاء الشعراء الشباب، وربما تكون تلك الوزارات ايضاً فقيرة في مواردها أو أن لها أولويات أخرى. وباستعمال النظرية الرياضية في النسبة والتناسب، فإن هناك ألوفاً من هؤلاء الشعراء في السودان، إذ أن من سأذكرهم هنا لي معرفة شخصية مباشرة بهم، فما أدراك بمن لم ألتقهم أو أعرفهم.



    محجوب البيلي زميل دراسة بالمغرب، التحق بكلية الآداب - جامعة محمد الخامس بالرباط- المغرب سنة 1974م وبقي هناك حتى عام 1984م حيث زار السودان لمدة شهرين أبان حكم الرئيس السابق جعفر نميري فهاجت قريحته وأنشد (عزة… قصيدتي) والتي لحسن الحظ وجدت فرصة للنشر في جريدة "الشرق الأوسط" التي عمل بها الشاعر لفترة من الزمن مما ساعده على إبراز موهبته لغير قليل من القراء العرب، إلا أنه لم يستطع نشر ديوان خاص بشعره حتى الآن- حسب علمي- إذ مازال يعيش في المغرب حتى تاريخه. وقد كتب قصيدته تلك في 4/2/1985م أي قبيل الإنتفاضة بشهرين فقط، إلا أنها نشرت في "الشرق الأوسط" بعد الانتفاضة في 12/7/1985م،
    هذا المقال نشر في جريدة الخرطوم - العدد 1538 بتاريخ 5 يوليو 1997، وقد نشرته في موقع ود مدني دوت كوم، ومنه نقله الآخرون الى مواقع كثيرة منها موقع مجلة الثقافة السودانية- وربما في نسختهم المطبوعة- وكذلك في مواقع سودانية لا حصر لها ولا عد، وفي موقع اماراتي وثلاثة مواقع سعوديةآخرها موقع اسمار الذي دعوني للمشاركة فيه بعد ان نقلوا هذا الموضوع، وقد دعوت البيلي ليطل علينا، ولكن البيلي (سادر في غيه) ولن (نطاله) إلا بعد (مدافره وزحام امام باب خلوته وصومعته)، يا بيلي اقدم ليك الدعوه تاني لإثراء النقاش حول الأدب السوداني في موقع اسمار..

    شكرا لك مرة اخرى يا صلاح الأحمر على هذا البوست ا لرائع وعلى هذه القصيدة النادرة، وسأستأذنكما لنقلها الى موقعنا (ود مدني دوت كوم)، ويمكن ازين بيها موقع اسمار ده..

    (عدل بواسطة Mandingoo on 23-04-2007, 10:26 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 08:59 PM

Mandingoo
<aMandingoo
تاريخ التسجيل: 28-09-2002
مجموع المشاركات: 2316

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    وستأتيكم القصيدة كاملة في بوست منفصل

    فأبشروا

    (عدل بواسطة Mandingoo on 23-04-2007, 10:18 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2007, 11:14 PM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: Mandingoo)

    العزيز / محجوب
    أسقط في يدي...
    تصرف فأنا أعد الحفل
    لزفاف العروسة ولم
    استعجل الأمر في انتظار
    ان يمر زمن الحزن ولونه.
    مع محبتي...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2007, 07:22 AM

محمد الأمين موسى
<aمحمد الأمين موسى
تاريخ التسجيل: 30-10-2005
مجموع المشاركات: 3631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: محجوب ماجاوبتني أناجاد في الموضوع ولما مامصدقني امشي
    القوقل وابحث عن اشعار سودانية.


    Quote: أسألني أنا يا صلاح!محجوب الشاعر ولد يوم سماية الصمة
    القشيري، وأربعين المتنبي.. هذا الولد ولد يوم ولد الشعر!



    وداللمين أشم في جوابك تواطؤا مع محجوب لاخفاء شئ ما عني.خبر أيه؟


    الفاضل صلاح... قبل أن تجد إجابة عن سؤالك، قل لنا: الصورة التي تضعها في بروفايلك التقطت قبل استقلال دولة الإمارات العربية المتحدة أم بعده؟!
    إذا استمر الحال على هذا المنوال، سأضطر لوضع أول صورة لي بالموجات الصوتية..!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2007, 07:37 AM

أبو الحسين
<aأبو الحسين
تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 7798

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: وربما كان في لاوعيي ذلك البيت للشابي:
    الوداع الوداع
    ياجبال الهموم
    ياضباب الأسى
    يافجاج الجحيم
    قد جرى زورقي
    في الخضمّ العظيم
    ونشرت القلاع
    فالوداع الوداع



    تسلم (وتَبْرَى) يا صديقي الجميل البيلي من لون الحزن...

    وعليك الله يا صلاح الأحمر يا اخوي شوف حلاوة البسمة المايلي (وخايلي) على وجه البيلي دي حلاااااااتة...

    لكما وللحضور الجميل قواسيب مودتي...


    أبو الحســــــــين...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2007, 07:07 AM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: كم من كلمة تخرج من محابركم
    تكتب بدماء الآمي...

    صلاح.. محجوب.. وداللمين .. عمر
    النوستالجيا غشتكم.. وزارتنا

    وليد صفوت ... أخاناالذي في الولايات
    باسم هذا الحنين الذي استوطننا:
    تعال يا أخي
    تعال وابق
    "زر غباً تزدد حباُ" ؟... أيْ نعم، ولكن...
    حرام تنسونا بالمرّة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2007, 07:08 AM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Mandingoo
    Quote: رحم الله بو مدين ورحم الله ابو بكر الشريف وأسأل الله أن يرزقهما الجنة بغير حساب..
    آمين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2007, 07:11 AM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: هذا المقال نشر في جريدة الخرطوم - العدد 1538 بتاريخ 5 يوليو 1997، وقد نشرته في موقع ود مدني دوت كوم، ومنه نقله الآخرون الى مواقع كثيرة منها موقع مجلة الثقافة السودانية- وربما في نسختهم المطبوعة- وكذلك في مواقع سودانية لا حصر لها ولا عد، وفي موقع اماراتي وثلاثة مواقع سعودية آخرها موقع اسمار الذي دعوني للمشاركة فيه بعد ان نقلوا هذا الموضوع، وقد دعوت البيلي ليطل علينا، ولكن البيلي (سادر في غيه) ولن (نطاله) إلا بعد (مدافره وزحام امام باب خلوته وصومعته)، يا بيلي اقدم ليك الدعوه تاني لإثراء النقاش حول الأدب السوداني في موقع اسمار..
    آمل أن أتمكن من المشاركة والاسهام بما يفيد
    Quote: وسأستأذنكما لنقلها الى موقعنا (ود مدني دوت كوم)، ويمكن ازين بيها موقع اسمار ده..
    (من ناحيتي) لا اعتراض.. بل ويشرفني ذلك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2007, 05:21 AM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: العزيز / محجوب
    أسقط في يدي...
    تصرف

    تصرفت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2007, 05:23 AM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: وعليك الله يا صلاح الأحمر يا اخوي شوف حلاوة البسمة المايلي (وخايلي) على وجه البيلي دي حلاااااااتة...

    أخانا الحبيب أبا الحســــــــين...
    شكرا يا ... رافع معنوياتي
    مرسل لكم عدد 6 قواريط بتّـمودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2007, 11:51 PM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: محجوب البيلي)

    Quote: الفاضل صلاح... قبل أن تجد إجابة عن سؤالك، قل لنا: الصورة التي
    تضعها في بروفايلك التقطت قبل استقلال دولة الإمارات العربية المتحدة أم بعده؟!

    إلى جاري العاق/محمد اللمين موسى
    الجواب هو:بعد غروب الشمس مباشرة وقبل محطة ربك على طول
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-04-2007, 00:05 AM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لون الحزن/للأسف الشديد هذه حقيقة عضو المنبر محجوب البيلي/هيا تعالوا.. (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: أمل دنقل مثبت في "بروفايلي"...
    ولكن من قال لك عن علاقتي بنازك الملائكة؟


    الحبيب/أبو منار
    يعني لازم تحرجونا ياعالم؟ نحن نكتب بالإستشعار عن بعد
    وربما كان (الريزو) ضعيفا في بعض الحالات، أعذرونا.
    أو أنه تشابه علينا البقر؟لا بل تكاثرت علينا الظباء.
    هل كانت فدوى طوقان؟لا أدرى يامحجوب.ثم أين بقية
    العقد الفريد؟
    ابراهيم ناجي وعلي محمود طه المهندس وعلي الجارم واحمد
    شوقي وحافظ ابراهيم وعمر أبو ريشةوكجراي والتجاني يوسف
    بشير والهادي العمرابي وادريس جماع واحمدمحمد صالح
    والزهاوي ومعروف الرصافي ومحمد سعيد العباسي
    ومحمد المهدي المجذوب وصلاح أحمد ‘براهيم ووووووووووو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-04-2007, 07:32 PM

محجوب البيلي
<aمحجوب البيلي
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 1876

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قريباً من لون الحزن .. قريباً من نازك الملائكة (Re: صلاح الأحمر)

    Quote: نحن نكتب بالإستشعار عن بعد
    وربما كان (الريزو) ضعيفا في بعض الحالات، أعذرونا.
    أو أنه تشابه علينا البقر؟لا بل تكاثرت علينا الظباء.
    هل كانت فدوى طوقان؟ لا أدرى يامحجوب.

    أبا رضا.. يا حبيب
    ما (الريزو) بضعيف ولا تشابه عليكم البقر.
    عندما سألتك
    Quote: ولكن من قال لك عن علاقتي بنازك الملائكة؟
    كنت أعبر عن دهشة، واحتفي بـ"استشعارك عن بُعد"، لأن هذه الشاعرة واحدة ممن شكلوا ذائقتي الشعرية... بقوة!
    وقد فتحت عينيّ على ديوان "شظايا ورماد" في "كراتين" أخي عبد الرحيم. وفي مقدمة الديوان (المطولة) عثرت على مفاتيح القراءة النقدية للشعر الحديث (شعر التفعيلة). وكان وما يزال لي غرام خاص مع قصيدة "مرّ القطار". تثير في نفسي الشجن:
    الليل ممتدّ السكون إلى المدى
    لا شيء يقطعه سوى صوت بليد
    لحمامةٍ حيرى وكلبٍ ينبح النجمَ البعيدْ
    أما قصيدتها " الخيط المشدود في شجرة السرو".. فلعلي اكتشفت لاحقا سر تعلقي الحزين بها وحفظي مقاطع بعينها. ارددها فاشعر بالفجيعة، أنا ابن المدرسة الوسطى.
    إقرأ يا صلاح ... وتأمّل:
    صوتُ ماتتْ رنَّ في كلِّ مكانِ
    هذه المطرقةُ الجوفاءُ في سَمع الزمانِ
    صوتُ «ماتت» خانقٌ كالأفعوانِ
    كلُّ حرفٍ عصبٌ يلهثُ في صدركَ رُعبا
    ورؤى مشنقةٍ حمراء لا تملكُ قلبا
    وتَجَنِّي مِخلبٍ مختلجٍ ينهش نَهشا
    وصدى صوتٍ جحيميٍّ أجَشَّا
    هذه المطرقةُ الجوفاءُ: «ماتت»
    هي ماتتْ، وخلا العالَمُ منها
    وسُدَىً ما تسألُ الظلمةَ عنها
    وسُدَىً تُصغي إلى وقعِ خطاها
    وسُدَىً تبحثُ عنها في القمر
    وسُدَىً تَحْلمُ يوماً أن تراها

    ------------
    --------
    -----
    ---
    --
    -
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2007, 04:32 AM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قريباً من لون الحزن .. قريباً من نازك الملائكة (Re: محجوب البيلي)

    عزة قصيدتي/ عروس محجوب البيلي التي تغزل فيها محمد المكي ابراهيم/تعالوا للتحليق عاليا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2007, 02:58 PM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قريباً من لون الحزن .. قريباً من نازك الملائكة (Re: صلاح الأحمر)

    احييك يا محجوب وأحيي صلاح صاحب هذا البوست.اتمنى ان نرى شعر محجوب في مجموعات متقنات الصنع والإخراج،يطوف بكل مكان.وللاسف فإنني لم اطلع على هذه القصيدة إلا هنا.وعلى الرغم من إزدهار الصحافة الملموسة وصنوها الإليكتروني غير الملموس فإن النشر في كتاب هو الطريقة المثلى لوصول الكلام الجميل العذب للعيون الظمأى.اتمنى ان أعثر على شعر محجوب البيلي مكتوباًواعد بان اعمل على الترويج له في اوساط معارفي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2007, 00:24 AM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قريباً من لون الحزن .. قريباً من نازك الملائكة (Re: Bushra Elfadil)

    Quote: احييك يا محجوب وأحيي صلاح صاحب هذا البوست.اتمنى ان نرى شعر محجوب في مجموعات متقنات الصنع والإخراج،يطوف بكل مكان.فالنشر في كتاب هو الطريقة المثلى لوصول الكلام الجميل العذب للعيون الظمأى.اتمنى ان أعثر على شعر محجوب البيلي مكتوباًواعد بان اعمل على الترويج له.

    الأخ الكريم/بشرى الفاضل
    شكرا على مرورك الجميل وإحيائك لهذا البوست.أشاركك هذه التمنيات،وقد قطعت عهدا
    على نفسي بأن أطارد كل أشعار المبدع محجوب البيلي وحصرها ومن ثم جمعها بين دفتي
    ديوان.ولعل هذا البوست عن قصيدة(لون الحزن) والثاني عن قصيدة(عزة قصيدتي)،همــا
    أول خطوة في هذا المسعى الذى أرجو أن يوفقني فيه المولى عز وجل. لكـــن المشكلة
    التي تعترض هذا الجهد هي أن أخانا محجوب قد ضيع هذا الإرث الأدبي البديـع أو كما
    قال هو ضاعت أشعاره بين قبائل الصحافة .
    وهذه مناسبة نناشد فيها كل أصدقاء محجوب وزملاء الدراسة ان يبعثوا لنا مالديهم
    من قصائد البيلي على العنوان التالي[email protected].شاكرين لهم فضلهم.
    وأنا الآن بصدد البحث عن قصيدته الشهيرة(ســت البنــات) التي سبق وان نشرت خلال
    الثمانينات في صحيفة (الشرق الأوسط).
    ودمت أخي بشرى صديقا في جمعية معجبي أشعار محجوب.مع صادق مودتي..أخوك ود اللحمر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 08:39 PM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قريباً من لون الحزن .. قريباً من نازك الملائكة (Re: صلاح الأحمر)

    العزيز/محجوب

    قلت لنفسي ربما ضل صديقنا الطريق ولم يدر
    كيف يفلت من دائرة الشجن ولون الحزن فجئت
    أبحث عنك هنا لعلي احظى بشئ من أثرك.لكن
    خاب ظني، وهاأنذا ألملم أحرفي وألعق ماتبقى
    من مدادي ،فأغلب ظني أنه سينفعني في سقيا
    البنية التي تترقب فارسها الذي لاندري
    أي صهوة ريح قد امتطى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 08:57 PM

صلاح الأحمر
<aصلاح الأحمر
تاريخ التسجيل: 24-03-2006
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قريباً من لون الحزن .. قريباً من نازك الملائكة (Re: صلاح الأحمر)

    هاهو فارسنا يضرب خيمته جوار خباء
    عزة ،يحمل التمر والحليب هاشا باشا
    يرد التحايا بأجمل منها ، و(عزة قصيدته)
    في كامل زينتها تنثر الطيب ولاتخفي جمالها
    الفتان عن الزائرين.
    تعالوا هناك أيها الأحباب فبكم تكتمل أفراح
    عزة ولكم يغني المحجوب في عرسه الأسفيري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de