غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-10-2018, 02:47 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة غادة عبدالعزيز خالد(غادة عبدالعزيز خالد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
14-05-2007, 03:49 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8072

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Amjed)

    سميي، المعذب مثلي، حيدر،

    بدأت كتابة رد عليك في مخيلتي، فاذا بقريبي المعذب أبوبكر يسبقني إليه، بأفضل مما كنت أنتويه حين قال:
    Quote: عزيزي حيدر ...لا اعرف متي هاجرت ولكن انفتاح باب الهجرة علي مصراعيه في سبعينات القرن الماضي لم يكن اختيارا .السبعينات بداية السودان الطارد لابنائه بفعل بعض من ابناءه الذين عمتهم السلطة . كانت احتياجاتنا كشباب في ذاك الزمان بسيطة ومردود عملنا يكفينا والرغبة في السفر لم يكن ابدا في اجندتنا الا مضطريين لعلم وابتعاث للخارج ...في ذاك الزمان سالت دماء كثيرة وخربت بيوت وبسبب السلطة كذلك ... صار الجو العام حينئذ خانقا فخرجنا وهنا لايمكن ان يكون الخروج لي ولك وللاجيال التي بيني وبينك كان اختيارا كما هي لغادة وجيلها وجيل اولادنا في المهجر ليس خيارا وخصوصا مع ازدياد عوامل استجدت في العقديين الماضيين جعلت الوطن طاردا اكثر مما كان كما يحدث ...الناس لا تهجر بلادها اختيارا .. وانا اتيت من جماعة في اقصي الشمال الهجرة في روزنامتها منذ اكثر من مائة عام طلبا للرزق حين شحت مصادره في مناطقنا ولكن لم يكن ذلك يكفي لان تكون بلادهم طاردة حتي وان مسحت ارضهم من خارطة الوطن الكبير ...حتي الاف او ملايين في الداخل ولم تهاجر باجسادها تهاجر يوميا الي احباط وقلة حيلة بسبب واقع مرير كذلك من صنع بعض ابناء السودان الذين عمت بصيرتهم وعمتهم السلطة فجعلو من بلدهم واهلهم ضحية لاشباع رغباتهم سلطة ومالا ...
    مودتي
    ابوبكر



    عزيزي أبوبكر،
    لم يخرج أحدنا طائعاً مختاراً، وإن ظن بعضناذلك. ذلك لأن عوامل الطرد تتفاوت بين عوامل ظاهرة محسوسة، وأخرى مستبطنة تستعصي على الإدراك الفوري. تخرجت من جامعة الخرطوم في العام 1985، بعيد الانتفاضة. ولدت قبل ثلاثة أعوام من ثورة أكتوبر. وبين ميلادي في الحياة بمعناها الواسع وميلاد حياتي العملية كانت العوامل الطاردة تتوالد بسرعة مذهلة في السودان. وغني عن القول أن ثورة أكتوبر والانتفاضة، كليهما، نتاج لتنامي تلك العوامل الطاردة، إذ لا تكون ثورة بدون غضب شعبي. ولا يكون الغضب الشعبي إلا نتاج لأزمات مستحكمة.

    علمت في جامعة الخرطوم، ثم في وزارة الخارجية، ممنيا النفس بخدمة بلادي إلى أن يقضى الله أمراً كان مفعولاً. وقبل أن يرتد إلينا البصر، سرقت بلادي مني، مثلما سرقت منك قبلي، ومن غادة وطلال بعدي. فأرجعت البصر كرتين، ليرتد إلي البصر خاسئاً وهو حسير!

    وفق هذا المنظور، فإنني، مثلك، أرى أن أغلب قرارت الهجرة من السودان كانت قسرية، وإن خيل لبعضنا غير ذلك.

    لك ولصديقي حيدر أطيب آيات المحبة والتقدير، في زمن لا يطفئ فيه لظى الغربة في الوطن وخارج الوطن غير المحبة الخصبة الخلاقة التي نسأل الله ألا ينضب معينها.

    وبمناسبة تعبير "لظى الغربة،" تذكرت نكتة اجترحتها يوم كنت مقيما في قطر. جئت يوماً مكفهراً من الجامعة -جامعة قطر. ربما كان أمراً ذا صلة بتحكم بعض المهووسين في الامور في كيلتنا في ذلك الوقت، وإصراري المطلق على أن تنال طالباتي نفس الحظ في التدريب الإعلامي، مثل الذكور من الطلبة. عارض عميدنا تدريب البنات في قناة الجزيرة. ولكني أصررت على ذلك، واخذتهن في زيارة للقناة، كانت بداية ناجحة. ولكنها وئدت في مهدها، مما أدى لمواجهة حاسمة بيني وبين العميد. المهم كانت هذه واحدة من أكبر أسباب شعوري بالغبن، ولذلك فإني أرجحها على غيرها من المنغصات في حالة النكتة المعنية.

    وقد جرت هكذا. زارني في ذلك اليوم صديقي العزيز إبراهيم محمود، الذي نصحني بالقول أن أوضاعنا في الخليج تطلب إن سئلنا "حصان الجريد كيف؟" أن تكون الإجابة "جراي!" ولأنني نوبي، مهما طال السفر، يا أبوبكر، تأوهت وأجبت إبراهيم معلقاً بعض صمت حزين:

    "ماسلككم في قطر؟"


    فانفجر ضاحكاً وأنطفأ لهيب سقر للتو، لتعود ألسنته على الاشتعال من جديد.

    وكثيراً ما أشعر بنفس ذلك الشعور، شعور من سلك في سقر، أينما وليت، بما في ذلك هنا في الولايات المتحدة، التي أصبحت طاردة هي الأخرى لأسباب كثيرة، منها البديهي ومنها غير البديهي.

    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 14-05-2007, 04:29 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2007, 05:35 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Quote: ماتستفزى الناس فى رواكيب كتيرة بس دايره ليها كلمة اف عشان تقع بس مستورة عشان هى خلف الكيبورد


    عارف يا هاشم
    ما أظن إنو أنا إستفزيت الناس
    لكن ظروفنا و أيامنا و الآمنا
    هي التي إستفزتنا
    قول بسم الله
    يا رحمن يا رحيم


    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2007, 08:45 PM

بكري بشير

تاريخ التسجيل: 04-09-2006
مجموع المشاركات: 65

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    امجد، نهاية ألفين وتلاتة, ألحيت عليك تجيب لي "شعب اليقان" بتاعة حميد، المكان كان خور علوم:السنتر، الزمان كان كعب شديد: نهاية علاقة من ذوات الذكريات اللاصقة.
    تفتكر الواحد لو كان اتربى في السعودية ولا أي حتة تانية، كنت أتماسك بشنووووو؟؟؟؟

    قبل أيام جيت من غرب دارفور،النازحين هناك بيسموهم"الصنقارة"،طبيعة الكشف الطبي بتخليك تسأل عن حاجات قديمة في الأسرة: أمراض، أعراض أو أحداث محددة حصلت، لاحظت إنو معظم الناس الما بتذكرو أحداث زي دي هم من النازحين. أحتمال التخفف من الذاكرة والذكريات ضرورة لمواصلة الحياة ، ولا يبقى من الحياة السالفة إلا ذاكرة الأقدام المتشققة على طرقات النزوح.
    ديل يتماسكوا بشنووو؟؟؟؟

    غادة، ماااا أظن إتلاقينا، طلال إتلاقينا مرة في مركز الخرطوم في السخانة، ومرة ونحن طالعين من "محمود درويش" بتاعة القاعة، ما أظن بتتذكرني، وأنا كان ماشفت الصورة برضو ما كان حأتذكرك.
    تخيل اللحظات البسيطة دي ممكن قدر شنو تشكل مخزن أحداث صالحة للحكي حتى رؤية الوميض الأبيض الذي يسبق إغماضة العين الأخيرة.
    الذاكرة...الذاكرة هي ما يتبقى من الرحلات الفائتة، وعدا ذلك: كلنا صنقارة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2007, 09:03 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: بكري بشير)

    Quote: سألت صديقي ذات يوم بعد أن وجدته وقد أتعبته الحياة .. لماذا لاتسافر إلى خارج السودان ؟
    قال لي : أخاف أن لا أعود ...
    سنظل نسأل أنفسنا متى نستريح من عناء السفر ...


    يا إلهي يا خالد
    ماذا لو لم نعود؟
    ماذا لو كتب علينا الزمن
    أن نمضي حياتنا هنا
    و يتركها هكذا تدور؟
    إنها المأساة بعينها إذا,,
    لا تقل هذا,
    بل قل سنعود
    (تف من بقك)
    على قول أخوانا المصريين
    و لازم سبعة مرات

    مداخلتك أكثر من رائعة
    ترى هل إستفضت ببوحك لمن
    تحب؟

    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2007, 09:16 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    عارف يا أمجد
    كنت وصلت امريكا لي
    أيام بسيطة
    ما بين تعب و نوم و قلق
    و جري للجامعة
    نمت ليلتها نوما قلق
    (كعادتي)
    صحيت الصباح
    عم هاشم
    سوداني مقيم بولاية نبراسكا
    منذ سبعة و عشرين عام
    قال لي
    سمعت الخبر؟
    و ألجمني
    و قفت مكاني فترة لا أبرحه
    تعرف, يوم تشيع الجثمان,
    أستيقظت من الساعة الخامسة صباحا
    بسبب فرق الوقت ما بين هنا
    و لندن,,
    و كان يوما حزينا


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2007, 09:14 PM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17334

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: بكري بشير)



    العزيزة غادة
    العزيز طلال
    ضيوف الصالون المرتب
    المقشوش
    المرشوش
    سلام
    ( الصورة البشوشه السمحه)
    للا ميرة ليدى دينا سبنسر
    ( اميرة ويلز
    لوحة عجيبه
    اطلاله تنادى محبة وتسامح وجمال
    نتابع البوست ( أبو دم خفيف .
    لكم اكاليل من الورد
    ومحبات وشكلاته وفول وتمر وتحيه

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2007, 09:28 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Osman Musa)

    Quote: ذلك لأنني أجد نفسي فيه، مثلما أجد زوجتي وأطفالي الثلاثة، هادف، 13، وسماح، 10، وآمنة 6.
    قدرتكما على البوح الصادق تجعلنا نؤمن بأن غدنا سيكون أفضل من أمسنا. ذلك لأن دولة النفاق
    لا يدكها إلا الصدق الصارم العارم!


    الكريم
    د. حيدر

    ما نتحدث عنه انا و طلال
    هو حديث جيل,
    بل لربما هو حديث أجيال
    مابينك أنت و زوجتك
    و ابناءك و بناتك
    و ما بين جيلنا نحن
    الكثير من المحن
    كثيرا ما نحبس الدموع في اعيننا
    حتى لا يزاها أحد
    و نظن اننا نرحم من حولنا
    بينما نموت بالحزن نحن
    الغد سيصير فعلا أفضل

    كل الشكر
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 00:21 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: سؤال صغير و بسيط

    لغاده و طلال وحيدر و عماد عبدالله


    ما سر ارتباط الترحال او حاله الشفافيه و الذبذبه الروحيه التي تصاحب

    الترحال بالابداع والكتابه?



    شكرا bent-alssied

    وأدناه محاولة للإجابة ... حتى يحضر أهل مكة

    الترحال يرفد الراحل بخلايا جديدة ومتميزة لجهازه العصبي
    فيزيد فى حساسيته الإبداعية إن هي موجودة أصلا , فمن
    خصائص تلك الخلايا القدرة على كشف القدرات الإبداعية
    الكامنة وتعميق وجودها فى الشخص المعني , حتي تصبح
    أحد مكوناته وأوصافه الشخصية ... أرتأيت ما سلف بحسبان
    أن إسترهاف الأحاسيس وغنج مشاعرها هو المعادل الموضوعي
    للترحال ... فأنت تعريفين ماذا يعني الترحال ... بتر من الأصل
    { وربما إقتلاع من الجذور ... إن شئت } ... إنفضاض عمن
    تحب ... من الأهل إلى الوطن إلى الحبيبة فى كينونتها الرمزية
    إلى الأصدقاء إلى الأحياء ورقاع الجغرافيا وحياض النشأة
    والتربية ... إلى المدارس وفرق الرياضة وأندية الحلال
    وحلقاتها الإجتماعية ورباها الثقافية ... إلى التفاصيل الصغيرة
    وهي تتعاظم قيمة ومعني عند الإنفصال عنها , بل تصبح المعاناة
    فى خيال المرتحل ظلالا جميلة وذكرى طيبة حميدة .

    نحن عزيزتي ... قوم شديدي الإرتباط بمكوناتنا ودواعي نشأتنا
    وأساليب حياتنا وحزمة قيمنا المعنوية والثقافية , لهذا نفتقدتها
    بشده ونحن نختار سبيلا آخر غيرها , نحس بقيمتها الأعظم
    عندما نفارقها , رغم { الضجر } الذي نبديه حيالها ونحن
    فى إتونها ... كما نحن أيضا شعب عاطفي يستخير القيم
    الروحية والأخلاقية والإنسانية على تجبرات ومنازع
    غريمها { المادي } ... وهنا للتاريخ أثره الضالع فى تكوين
    هذا المزاج ... وربما يكون كذلك { لفشلنا } فى صناعة تلك
    الخيرات المادية مؤشرا لتعظيم المنحى الوجداني المقابل ...
    ونحن كذلك شعب إجتماعي لا تستو حياته بدون المجاميع
    البشرية الاخرى والتي هي فى حالة تواصل وترداف مركب ,
    وهنا بالطبع حالة إجتماعية مستصحبة لكل محزومها القيمي
    والمترفع إلى مرتبة الإلتزام ... هذا الإلتزام الذي يعد الإخلال
    به أو تجاوزه أو صرف النظر عنه من المعايب الإجتماعية
    الكبيرة ... لهذا فنحن من شعب يسافر الفرد فيه من الخرطوم
    مثلا إلى الأبيض مثلا ... لرفع الفاتحة على مرحوم ... مع الشعور
    العظيم براحة الضمير وأداء الواجب رغم المعاناة المادية والجسدية
    المترتبة على تنفيذ هذه الفكرة .... فنحن من هنا عزيزتي ...

    ولمحاميلنا آنفه مكانة علية فى تكويننا النفسي والذهني , فالإنقطاع
    عن هذا المجرى { التاريخي } يجعل الفرد فى وهن وإحساس
    بالضياع وفقدان الهوية والقيمة ... ولأن هذا إحساس { سلبي } رغم
    عزة دوافعه ... فليس من الخيارات الإستسلام له ... ولكن بالمقابل ليس
    فى الإمكان الإستحضار المادي للوطن فى المهجر , كما ليس فى
    الإمكان أن ينزع المرء نفسه قسرا من مهجره ليرتمي فى احضان
    بلاده وأهله من جديد ... إذن فهنا { تحدي } يتوخي المبدع معالجته
    بمزيد من الإبداع ... ولهذا كان طلال وكانت غادة وكان عماد ... وكان
    غيرهم نخب جليلة من مبدعي السودان فى المهجر ... أما أنا فأجيب هنا
    عن سؤالك { كمتطوع } ... وليس { كمبدع } ... لأني لا أرى نفسي كذلك .

    مع مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 09:05 AM

طلال عفيفي
<aطلال عفيفي
تاريخ التسجيل: 20-06-2004
مجموع المشاركات: 4380

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: HAYDER GASIM)

    صباح الخير عليكم جميعاً
    وشكراً لكم على المرافقة والمشاركة وحسن الإستماع ..

    إزيك يا غادة ..

    ما عارف حكيت الكلام قبل كده ، ولا لأ ؛ لكن لابأس ..
    أكتر أماكن برتاح فيها وممكن أنوم فيها بسرعة بتكون
    في القطار أو في العربية أو في الطيارة .. بشعر في
    هذه الأماكن أني ولا هنا ولا هناك ، وأني خفيف ..
    (بحب حالة الإنتقال دي جداً وبرتاح فيها .. بحب أستقبل
    المكان الجديد وأدخل عليهو بمشاعري وخيالي قبل أن
    تطأه خطاي ، بيقولوا الحبوبات بيسموها شوفة الحشا ،
    يعني تشوف الشي بي دواخلك ؛ تشعر بذلك الهواء الساخن
    يتخلل قلبك وحجابك الحاجز )...

    ويصبح النوم واحداً من فوايد السفر (والإنتقال) يا غاده ..
    تجد نفسك في المسافة الفارقة ، مرتاحاً صافي الذهن ،
    في قلبك ذلك الشوق الخفيف .. للأيام القادمة ..


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 10:07 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: طلال عفيفي)

    تسجيل حضور
    ومتابعة
    ودهشة
    واستمتاع

    غادة وطلال

    والضيوف

    سلام ومحبة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 11:38 AM

Amjed
<aAmjed
تاريخ التسجيل: 04-11-2002
مجموع المشاركات: 4430

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    تعرف بكري التماسك في لحظة نهايةالعلاقة دي جبل صلب جدا من ثلج بيذوب وبيعذبك الي تتبخر مياهه و تتحول الي ذكريات


    غادة هل شاهدت ذلك القوس قزح بعد التابين مباشرة
    كان يغطي كل سماء لندن بعد زخات خفيفه من دمع السحاب
    لكن باهتا وحزينا
    وكانه بالرمادي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 01:15 PM

kabaros
<akabaros
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 257

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Amjed)


    عارف يا أمجد ويا غادة ... أنا ما بكيت زول زي ما بكيت ديانا .. وكنت زعلان جدا من برود أولادها الانجليزي أثناء مراسم الدفن ... مافي زول عنده أغنية إلتون جون الغناها اليوم داك ...

    شمعة في مهب الريح !


    السودان بالنسبة لي كان (وربما مازال) مختصر في حاجتين ... عقد الجلاد و(جدّي) ...

    أنا لم أبك جدي كما بكيت ديانا، زي ما أكون قفلت الموضوع أو أنكرته من الأساس ... أمنع نفسي حتى من تذكره ... عندما فقدته تذكرت (أولاد ديانا) وعذرتهم ... ربما أنهم الآن – مثلي - لازالوا يتحينون الفرصة ليبكوا أمهم علّهم يتجاوزون ذكراها.

    (جدّو) مثال صارخ لذلك السودان البريء والطيبان الذي (أعتقد) أنه كان موجودا ..

    برضو كان شمعة في مهب الريح !


    وسعاد ... شمعة أخرى في مهب الريح

    وعم حسين.



    وهل من الممكن أن أتحدث عن الأشياء التي شكلتني وشكلت ارتباطاتي وانتماءاتي ... وأغفل عقد الجلاد !

    بس (العقد) مافي كلام يوفيهم حقهم... بس تسمع وتغمض عيونك وتحلم ...

    (((((عشان عيون أطفالنا ما تدوق الهزيمة))))



    (((((( وسأواصل التحشّر !! )))))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 01:34 PM

عصام عبد الحفيظ
<aعصام عبد الحفيظ
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 4159

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: kabaros)

    Quote: (((((( وسأواصل التحشّر !! )))))




    وبى كبروس



    نحن هنا انحشرنا



    سلام للحلوين
    ودمتم عافية

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 01:59 PM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    اعجبتنى للغاية مداخلة هذا الطبيب الشاب، بكرى بشير:
    Quote: امجد، نهاية ألفين وتلاتة, ألحيت عليك تجيب لي "شعب اليقان" بتاعة حميد، المكان كان خور علوم:السنتر، الزمان كان كعب شديد: نهاية علاقة من ذوات الذكريات اللاصقة.
    تفتكر الواحد لو كان اتربى في السعودية ولا أي حتة تانية، كنت أتماسك بشنووووو؟؟؟؟

    قبل أيام جيت من غرب دارفور،النازحين هناك بيسموهم"الصنقارة"،طبيعة الكشف الطبي بتخليك تسأل عن حاجات قديمة في الأسرة: أمراض، أعراض أو أحداث محددة حصلت، لاحظت إنو معظم الناس الما بتذكرو أحداث زي دي هم من النازحين. أحتمال التخفف من الذاكرة والذكريات ضرورة لمواصلة الحياة ، ولا يبقى من الحياة السالفة إلا ذاكرة الأقدام المتشققة على طرقات النزوح.
    ديل يتماسكوا بشنووو؟؟؟؟

    غادة، ماااا أظن إتلاقينا، طلال إتلاقينا مرة في مركز الخرطوم في السخانة، ومرة ونحن طالعين من "محمود درويش" بتاعة القاعة، ما أظن بتتذكرني، وأنا كان ماشفت الصورة برضو ما كان حأتذكرك.
    تخيل اللحظات البسيطة دي ممكن قدر شنو تشكل مخزن أحداث صالحة للحكي حتى رؤية الوميض الأبيض الذي يسبق إغماضة العين الأخيرة.
    الذاكرة...الذاكرة هي ما يتبقى من الرحلات الفائتة، وعدا ذلك: كلنا صنقارة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 05:37 PM

امل احمد عمر
<aامل احمد عمر
تاريخ التسجيل: 21-03-2007
مجموع المشاركات: 291

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    غادة .. طلال

    كنت عارفة اني بحب اللمة .. والاهل .. والجري واللعب في حنتوب
    وانتمائي لأهلها الطيبين .. وبعد ما يغمرك الاحساس الحلو ده
    يأتي شبح الهجرة ويكشر عن انيابه .. ويزرع بدواخلك الوحدة ..


    الواحد بعيش على امل زوال كوابيس الغربة ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 07:03 PM

Nasser Mousa

تاريخ التسجيل: 21-02-2005
مجموع المشاركات: 1378

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: امل احمد عمر)

    الشباب ناس غادة وطلال وامجد وكل من مر من هنا
    الموضوع شيق جداً جداً
    والحديث عن الغربة والاغتراب ذو شجون
    حاولت بقدر ما استطيع ان لا الج هذا البوست مرة اخرى خاصة بعد ان قرأت اول صفحة فيه وعرفت المضمون .
    ولكن هي الاقدار
    المكتوب في الجبين لازم تشوف العين
    والسب كان في ذلك لاني احس بالم الغربة ومشكلة الهوية كل يوم بل مرات ومرات في اليوم الواحد .
    علما بانني تغربت او سافرت من السودان وانا في بداية العقد الثالث من عمري .... فما بال اولئك الذين تركوا السودان منذ نعومة اظافرهم وطفولتهم .. كنت اعرف ان هنا يوجد شئ غير عادي .... وعصارات الم وتجارب قد تكون بعدد السنين ليست ضخمة ولكنها ملئية بالاحاسيس المفقمة ولاشجان المختلفة والمضطردة حزنا والما واحيانا اخرى لا تخلو من الفرح .
    لا ادري هل اقول لكم اكثرو من الاندياح
    او وقفوا هذا النزيف .
    وطلب خاصة من الاخت غادة ان لا تطرق لي موضوع الموت مرة اخرى

    ولا املك الا ان اقول وادعوا المولى عز وجل لي ولكم جميعا ان يرد الله غربتنا...

    مع عاطر التحايا
    ناصر موسى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 08:08 PM

Manal Mohamed Ali

تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 1134

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Nasser Mousa)

    غربة الروح ...
    غربة المكان..
    غربة الزمان..
    غربتنا..
    قصتي قريبة منكم ..لذا اعرفك واحس بك ياصديقي طلال .. واعرف انك تعرف اني اعرف
    منال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 08:26 PM

عثمان حسن الزبير

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 919

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Manal Mohamed Ali)

    الجميلين
    طلال وغادة
    وضيوفهم الرائعين
    لكم كل الحب

    أمتدت يدي للكتابة وغلبتني العبرة وتوقفت يداي وكأنها إرتضت التآمر مع النفس على متابعة هذه الشلالات العاصفة من كلم يهيج الأشجان ويعود بلحظات وضعت في زاوية الزاوية البعيدة من الدماغ وضرب حولها حصار تام لكيلا تخرج وتملأ العين بالدموع والقلب بالحنين وتفضح ضعف قد بنيت حوله الأسوار ولكنه من حين لحين ورغم الحصار بمشاهد وممواقف يخرج ويمد اللسان بسخرية على محاولات دسه الخائبة....

    لكن حتماً لي عودة ..

    لا تتوقفوا ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 09:28 PM

بكري بشير

تاريخ التسجيل: 04-09-2006
مجموع المشاركات: 65

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: عثمان حسن الزبير)

    "والمهاجر، حينما يمر ببلاد غريبة ينحل رباط حذائه من تلقاء نفسه".

    والمهاجر السوداني يبني سودانا مصغرا داخل شقة الإغتراب. لاحظتوا العصيدة والويكة في فطور الجمعة؟؟؟
    عمنا عبد الرحمن أبوكيف، أستاذ في منطقة "القويعية" جنب الرياض، عزم مهندس طرق برازيلي فطور في بيته، الخواجة ضرب الكول مع الشرموط ضرب شديد، ودوه المستشفى زي العصرية، لكن بقى كل اسبوع متلح ليه سوداني في الفطور.

    واحدة من زميلاتنافي استوكهلم،قالت والله البلد سمحة وناسها ظراف، لكن في سوداني كل ما يلاقيها يقول ليها: يابتي قرايتك سمحة، لكن كان رفعت طرحتك مالو؟؟!!!!!

    هل لدينا القدرة على التأقلم والإندماج في ثقافة الاخر بمثل قدرتنا على حل رباط حذائنا حيثما عن لنا؟؟؟؟

    شخصيا أشك. ما رأيكم؟؟؟؟

    السطر الأول - إن نقلته صحيحا- يكون كاتبه عاطف خيري في أعقاب مذبحة المهندسين، من يملك النص كاملا؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-05-2007, 11:41 PM

Khalid Saeed
<aKhalid Saeed
تاريخ التسجيل: 12-12-2005
مجموع المشاركات: 2548

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: بكري بشير)

    Quote: ترى هل إستفضت ببوحك لمن
    تحب؟


    ذات يوم قررت أن أترك قلبي بين يدي تلك الفاتنة ..
    ليظل معها الليل بأكمله تغسل مابه من حزن ..
    وتسمع مابه من وله .. وعشق
    فذهبت إليها بليل .. وعندما أخبرتها برغبتي تملكها الرعب ..
    فقالت لي .. وكيف تقضي ليلتك هذه وقلبك بين يدي ..؟
    فقلت لها لاتخافي .. فسوف أخذ مايكفيني من نبض حتى ألتقيك غداً ..
    فصمتت برهه ومازال الرعب يتملكها ..
    فقالت فكيف إذا أنقطع بك النبض ..؟
    قلت لها من عشقك سأستمد نبضي وسوف أتحسس مخزوني بين البرهه والبرهه ...
    قاطعتني .. وإذا أحسست بأنه لن يكفي لليلتك هذه ..؟
    قلت ضاحكاً .. سوف أنبض نبضه .. وأفط نبضه ..
    ضحكنا ...
    قالت .. من أين تأتيك هذه الأفكار المجنونة ..
    قلت لها .. ألم تسمعي بعضهم حينما قال ..
    نادت .. ومنادي قلبي صاح ..
    المجنون نصح .. وجنوا النصاح ..
    .. اليك قلبي .. فأتيني به غداً .. أولا تأتيني ..
    ...كان ذلك في عطبرة .. عندما كانت .. عطبرة كصالة كبيرة للإستماع ..
    ترسل عبر النسمات صدي العشق والجمال ..
    فكانت أصوات المطربين ( حسن خليفة عليه رحمة الله )
    صابر معاك صبراً طويل .. كاتم العلي .. أصلوا العلي مامره يوم بخيال بشر ...
    مصطفى مضوي ..
    ياساكن جوارنا .. وياكل المرام .. لو مريت بدارنا أهدينا السلام ..
    خوجلي هاشم ..
    مشاوير الزمن صدفه .. تسوق خطواتي لي عينيك ..
    يزغرد في القلبي موال يداعب البسمه في شفتيك ...
    كم مشوار أسى وحرمان .. مشيتوا قبل ألاقي خطاك ..
    كل هذه النغمات الجميلة كانت تحلق في كل دار دون إستئذان ..
    حتى في منازل أنصار السنة الذين يحرمون الغناء ..
    كانت تدخل دون خوف .. تطرق أذانهم .. عنوة تاراكه لهم القرار في الحكم عليها ..
    هكذا كانت عطبرة بعد الحادية عشر ..
    كل الناس نيام .. إلا من أبى ..
    ولايأبى إلا العاشقـــــــين ..
    فكان الهدوء يسمح لذلك الكم الهائل من الهيام أن يصل إلى كل عاشف في سريره ..
    أنا هنا .. في الغربة في البلد البعيد .. أفتقد كل شئ ..
    عطبرة ..العطبراوي .. خوجلي هاشم .. مصطفى مضوى .. سريري في ذلك الحوش الكبير ..
    تلك الأنغام التي تأتي جميلة .. تتخلها بعض زغاريد الفرح ..
    وأسـير مابين الشد والجذب وأحاول أن أشق نهراً للحياة يهبني التوازن ..
    أحمل فانوساً أبحث في دواخلي لعلي أجد ماتبقى من تلك المساحات الخضرة .
    يأتيني هاتف عقد الجلاد صباحاً ومساءً ..
    الغربة .. إنشاء الله تعقري والمال الفقري إنشاء تعدمي
    الشيك الخدري .. والله شلتي العيال من بدري ..
    ويأتيني قاسم أبو زيد بشحمه ولحمه ..
    ماكنتي مرتاحة تسلم مداين القش ..
    ماضمتك راحة فوق القصور الهش ..
    لك التحية .. غادة ..
    لك الود .. طلال ..
    أتمنى أن تكون الغنية الجاية لطلال ..
    لنستمتع برقصات حروفه الزرقاء .. على نغمات البوح ..
    ولن نزحم عليكم المكان .. وإن إستبد بنا الطرب .. سوف نلزم أماكننا ..
    ولكنني أتمنى أيضاً أن تأتينا أحرف أنيقة من ذلك المبدع .. شـــــــــــــــــتات ..
    لعلها تجمل إيقاع الأغنيات ..
    ولكم مافاض من نبض كل الليالي ..
    خالد الأرباب

    (عدل بواسطة Khalid Saeed on 16-05-2007, 11:24 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 00:50 AM

Amjed
<aAmjed
تاريخ التسجيل: 04-11-2002
مجموع المشاركات: 4430

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    kabaros
    i have the words of the song



    Goodbye Norma Jean
    Though I never knew you at all
    You had the grace to hold yourself
    While those around you crawled
    They crawled out of the woodwork
    And they whispered into your brain
    They set you on the treadmill
    And they made you change your name

    And it seems to me you lived your life
    Like a candle in the wind
    Never knowing who to cling to
    When the rain set in
    And I would have liked to have known you
    But I was just a kid
    Your candle burned out long before
    Your legend ever did

    Loneliness was tough
    The toughest role you ever played
    Hollywood created a superstar
    And pain was the price you paid
    Even when you died
    Oh the press still hounded you
    All the papers had to say
    Was that Marilyn was found in the nude

    Goodbye Norma Jean
    From the young man in the 22nd row
    Who sees you as something as more than sexual
    More than just our Marilyn Monroe


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 03:10 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Amjed)

    سلامات يا طلال

    هل أخبرتك أنني
    عندما أكون حزينة
    أتوارى عن نفسي و عن الناس؟
    أحتجب عن الجميع
    لا أرد على التيلفونات
    لا أستجب لنداءات
    فقط أبتعد,,
    أحس أن الحزن معدي
    و أنا لا أحب أن أنقله لأحد
    لذلك أحتجب
    و لولا باقي إيمان بالله
    و بعض من يقين
    لما برحت فراشي
    ولما فتحت فاهي
    طيلة اليوم


    ونواصل


    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 04:18 AM

Amjed
<aAmjed
تاريخ التسجيل: 04-11-2002
مجموع المشاركات: 4430

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)





    أحنُ إلى خبز أمي
    وقهوةِ أمي
    ولمسةِ أمي ..



    وتكبر فيَّ الطفولةُ
    يوماً على صدر يومِ
    أعشق عمري لأني
    إذا متُّ
    أخجل من دمع أمي !



    خذيني .. إذا عدتُ يوماً
    وشاحاً لهدبكْ
    وغطي عظامي بعشبٍ
    تعمَّد من طهر كعبكْ
    وشدِّي وثاقي..
    بخصلة شعرٍ ..
    بخيطٍ يلوِّح في ذيل ثوبك..



    ضعيني إذا مارجعتُ
    وقودا بتنور ناركْ
    وحبل غسيل على سطح داركْ
    لأني فقدت الوقوف
    بدون صلاةِ نهاركْ



    هرمتُ فردّي نجوم الطفولة
    حتى اشاركْ
    صغار العصافير ..
    درب الرجوع ..
    لعُشِّ إنتظارك !!



    ردّي نجوم الطفولة
    حتى اشارك صغار العصافير
    درب الرجوع ...
    لعش انتظارك !!




    just a feeling right now
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 05:09 AM

عواطف ادريس اسماعيل
<aعواطف ادريس اسماعيل
تاريخ التسجيل: 11-08-2006
مجموع المشاركات: 8006

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Amjed)

    غادة عفيفي !!!

    طلال عبدالعزيز !!!

    حب لا يعترف بطول المسافات ولا فروقات الزمن ,,,

    تعجبني اللغة المشتركة التي تجمع بينكما فتفرد مساحة من الجمال تجعل كل من يمر بهذا لبوست يسقط

    فريسة لمفرداته الصادقة و معانيه الشفيفة ,, من كل قلبي أتمنى لكما كما من النجاح والسعادة ولكل

    أبناء جيلكما والأجيال القادمة آفاق حرة وأماني لا تعرف المستحيل ,,
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 07:17 AM

Randa Hatim

تاريخ التسجيل: 16-05-2006
مجموع المشاركات: 1998

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: عواطف ادريس اسماعيل)

    غاده ... طلال ...
    هل لى بإتكاءة معكم تحت ظل شجرة الذكريات ....فانا ايضا من ابناء جيل الشتات والغربه..

    خمس سنوات بالقاهره .. ومثلها بالسعوديه ... وثماني سنوات بقطر ومازال العد مستمرا..
    فهل تبقى من العمر شئ؟؟؟؟؟؟؟؟

    كل هجرة من ارض الوطن حملت لي في طياتها مآسي والام ...

    لا اعرف امل وبدر ولم التقي بصديق فى القولد ... بل حفظت بدلا عن هذا "مصر يا ام البلاد انت غايتي والمراد"
    لم ارتدي الفستان "البني" " والطرحه البيضاء" ولم اقرأ "جانيير" او "جزيرة الكنز" ... بل ارتديت العباءه وتنقبت وانا فى الثانية عشر .. وقرأت تاريخ آل سعود وحفظت سيرتهم.

    ساعود ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 09:22 AM

بكري بشير

تاريخ التسجيل: 04-09-2006
مجموع المشاركات: 65

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Randa Hatim)

    تعرف يا عادل،قراية الجريدة من الخلف عادة صميمة من عادات الإغتراب. عندها دلالات نفسية خطيرة.
    لو بتقرا" الشرق الأوسط" ماحتقرا أخبار الفصائل الفسلطينية ولا التعاقدات المالية بتاعة الجفالي ولا بامجلي، حتمشي الأخيرة تضحك شوية مع خالد القشطيني ولا كاريكاتير منافق أفندي، لو بتقرا "القبس" حتمشي طوالي بي ورا تشوف صورة البنات السمحات البجيبوهم يومي بدل سمو الامير فلان عمل وشرف.

    الخطير في الموضوع العادة دي بقت جوة السودان، بس عاين لجارك في المواصلات، صفحة الرياضة تووووش.

    دي غربة داخلية ولا شنو؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 10:07 AM

معتصم دفع الله
<aمعتصم دفع الله
تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 12683

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    يقولون السفر قطعة من جهنم أها الحاجة دي بقت مكتوبة علينا ومكتوين بي ناره وقدرنا أن لا نحط رحالنا أبداً .. بس الفارق مختلف شوية بينا وبينكم يمكن لا كنا صغار ولا كبار يعني بين بين عمر الزهور ودي جعلت الأمر صعب تقبله لأنها فترة يحتاج فيها الإنسان لأهله ووطنه فجأة تلقى نفسك وحيد في بلد لا تألفها وأجناس لا تعرفها من هنا بدأت وساوس الغربة وتبعتها أحلام يغظة كمااان ..
    والأخ تقلصت كل الأشياء ..
    حتى الأحلام بقت ليست أحلااااام ..
    كم عددنا في المنافي الآن وكم مولود كتب عليه جنسيته سوداني وهو لا يعرف عنه شي ..


    كل الحب ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 11:35 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: معتصم دفع الله)

    Quote:
    خرجت غادة من السودان مبكرا ... وعاد إليه طلال طفلا ... وفى حالتيكما كان الأمر مفروضا
    عليكما , فماذا عني وآخرين من الذين قرروا بذات أنفسهم إختيار المهجر ؟؟ ... هذا أمر يتصل موضوعيا بأحوالكم ... ولا بد لنا فيه من رجعة


    الأخ العزيز
    حيدر

    سؤالك في محله, و يمس وتر
    لماذا يختار البعض
    المعيشة في أرض المهجر؟
    أم ايضا إضروا إليه؟
    و بالرغم من أن الأمر كان
    مفروضا عليّ و طلال,
    فماذا الآن و قدكبرنا و شببنا
    عن الطوق,,
    على الأقل طلال عاد,,
    و كاذا عني أنا؟
    احيانا كثيرة أتساءل إن
    كنت ايضا إخترت هذا المصير

    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 11:52 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: ما سر ارتباط الترحال او حاله الشفافيه و الذبذبه الروحيه التي تصاحب

    الترحال بالابداع والكتابه?



    الأخت الحبيبة
    بت الأسيد

    تمعنت في رد حيدر إليك
    و أعتقد أن جانبه كثير
    من الصواب
    ذاك الترحال الذي يبعدنا
    عن أصولنا,أو ينتزعنا منها
    كما قال,,
    هوالسبب في توهج الكثير
    من المشاعر بدواخلنا,,
    و ذاك البعد, أو الشوق
    أو الإحساس بالحرمان
    كثيرا ما يجعل النفس مرهفة
    تفكر كثيرا,
    في تدابير الزمان
    و الحنين يجعل الإنسان
    أكثر رقة بدواخله
    و في التفكير موعظة
    يا أولو الألباب
    فكثيرا ما تتفتح طرق
    و تتولد أفكار,,
    فيعبر (الواحد) عنها
    لكل صدق و شفافية
    و لربما تمس أوثار في نفس
    شخص آخر,,
    و بذلك يكون قد تولد
    ذاك المدعو (الإبداع)
    أقول لكي قولي هذا
    و أنا كحيدر, متطوعة
    لا مبدعة

    كل الحب

    غادة

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 11:59 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: ولكن مخطئ من يظن ان تغييرا ايجابيا يمكن ان يحدث دونكم شباب اليوم فانتم رغم قسوة ظروف الاقدر
    ولكن ان يصيبكم احباط او تمضغون مرارات الامس واليوم فهذا يعيقكم ويؤخر التغيير او لا يحدث بالسرعة المطلوبة ...


    أخي الكبير
    أبوبكر

    بعد السلام, و الأمنيات بعام
    سعيد جديد,,
    حاولت أن أعرف إن كنا هنا
    نمضغ مرارات الماضي
    أم لا,,
    ولكنني حقيقة, لا أظن أن هذا
    ما نحاول أن نفعله,,
    ما نمر به نحن كجيل,
    قد لا يكون جديدا عليكم
    و لكنه واسع الإنتشار لدينا
    المشكلة أكبر تعقيدا,
    نسبة لخروج الكثيرين
    في سن مبكرة,,
    و لقضاء أغلب سنوات العمر
    خارج حدود الوطن
    وأنا دونكم,,
    أعتقد (و الله أعلم)
    أن الحديث بشفافية,
    عما نمر به, من الأولى
    أن يجعلنا نتقدم
    و يجعلنا نتعرف على بعضنا البعض
    التجارب المختلفه, الأفكار المشتركه
    و تتولد من قلبها أحلام التغيير
    و آلياته

    كل الود لك و أنت تضيف الكثير
    في مداخلاتك, كعادتك

    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:06 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    الأخ العزيز
    أنور علي

    وجودك هنا يعني الكثير
    فرحي هذه اللحظة,
    يغلب كثيرا من حرني

    كل الود

    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:13 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: ما أجمل هذه الإحباطات التى تأتينا بالعجب العجاب من الإرهاصات..

    لاتتوقفوا بل دعونا نفق مشدوهين


    الأخت الحبيبة
    سمية
    و ما أكثر هذه الإحباطات
    يا عزيزتي
    و لن نتوقف, فنحن لا نتحسر
    على ماضي
    بل نحاول أن نلتمس مشاعرنا
    و أن نتعرف على أنفسنا
    لنلمس الحاضر,,
    و ننمي المستقبل

    كل الحب
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:22 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: الذاكرة...الذاكرة هي ما يتبقى من الرحلات الفائتة، وعدا ذلك: كلنا صنقارة.



    الأخ الكريم
    بكري

    صدقت يا أخي,
    فالذاكرة الحية
    و الذكريات النضرة
    هي كل ما تبقي لنا
    و لكن هل أخطأنا إن حلمنا
    بأكثر من ذلك؟
    ما أظن أننا إتلاقينا
    و كيف لنا أن نتلاقى
    في الزمن الملامحو معكرة..

    التوقيع,
    أحدى الصناقرة
    أسمها غادة


    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:40 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    و لجميع من خط حرفا هنا
    لكل من قرأ
    و لكل من تابع,,
    أهديكم قصة إيمانويل و فرونيكا
    كنت أنوي أن أفتح لها بوستا خاصا
    و لكنني أعتقد انها
    تعني هذا البوست
    أقرأوها
    و نعود لنتحدث عنهم و عنا


    إليكم قصة إيمانويل و فرونيكا
    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:42 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    ايمانويل و فرونيكا
    واحة لم تدمرها الحروب


    بدأ يوما عاديا, تملأه دوامة كل يوم. أعمال منزل, أطفال, و تليفونات هنا وهناك حتى حلت الساعة الرابعه و برنامج أوبرا وينفرى. تعتبر أوبرا من أكثر النساء نفوذا فى الولايات المتحده و برنامجها من أكثرهم تميزا و يحظى بنسبة مشاهدة عالية. و كانت تلك الحلقه احتفالا بمناسبة عيد الحب أو( الفالانتاين داي). استضافت اوبرا العديد من الضيوف, منهم بعض الأزواج الذين سعوا لمفاجأة زوجاتهم برؤية اوبرا و ينفرى عن قرب و منهم بعض المشاهير الذين ربط الفن بين قلوبهم. من ضمن من استضافت اوبرا فى تلك الحلقه, كان ايمانويل.


    ايمانويل شاب من جنوب السودان. كان فى الثامنة من عمره عندما نشبت الحرب فى قريته و أضطر الى الهروب مبكرا مع ستة و عشرين ألف طفل آخرين يٌعرفون الآن "بالأطفال الضائعين." مشى هؤلاء الأطفال على أقدامهم حوالي ثلاثة أشهر ليقطعوا مسافة قدرها ألف ميل و لم يأمنوا على أنفسهم حتى وصلوا الى مخيم للاجئين في كينيا.


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:43 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    و مرت الأيام بايمانويل فى ذاك المخيم تعتريه الكوابيس الشديده جراء ما حدث له. يقول ايمانويل إنه قد رأى أصدقاءه و قد صرعهم الرصاص و آخرين أكلتهم السباع و الذئاب. و فى احد أيام عام 98 قابل ايمانويل فتاة تدعى فرونيكا. فأعجبته فقال إن كل ما كان يريد ه أن يقف هناك فقط ليراقبها. ثم تشجع وتقدم ليتعرف عليها و تحدثا قليلا معا. وكان يقف بالقرب منهما مصور فسأله ايمانويل أن يلتقط له صورة مع فرونيكا بكاميرته. رفض المصور بداية, فأقنعه. فالتقط لهم الصورة و سلمها لأيمانويل بعد أيام من ذاك اللقاء, لتصبح تلك الصورة أهم ما يمتلك ايمانويل فى حياته. و مرت الأيام, وحضر ايمانويل للولايات المتحده الامريكيه و فى يده شنطة صغيره و الأنجيل و صورة فرونيكا, فتاته الجميله بين طياته.


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:46 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    و بدأ ايمانويل حياته فى ولاية نورث كارولاينا حيث سجل نفسه فى أحدى جامعاتها ليدرس الاحياء و علم النفس ممهدا بذاك دراسته للطب. و فى يوم ما, ذهب ايمانويل فى أجازة الكريسماس لزيارة بعض أصدقائه في كندا. و في تلك اللحظة رأى حبيبته، من أحتفظ بها فى قلبه أعواما و عاشت صورتها فى ذاكرته. كانت لقياها مجرد احلاما و اوهاما حتى تلك اللحظة التي رآها فيها واقفة ماثلة أمامه. هى.. هى, لم تمح السنون من مخيلته مرآها و هب للقياها. صار يجرى, يقفز مدرجات الكنيسه قفزا مستعجلا حديثها و متلهفا لكى يتحسس ملامحها, و اراها تلك الصوره. و لم تكد تصدق فسألته قائلة" هل حقيقة أحتفظت بهذه الصوره كل تلك السنين؟" و يرد هو " احتفظت بها فقط؟, إنها أهم ما كنت أملك." و عاد ايمانويل الى الولايات المتحده, و لكن ليس بدون و سيلة اتصال بفرونيكا. و تحدثا مليا, حتى قرر ايمانويل أن يتقدم لخطبتها و أتصل بوالدها طالبا يدها للزواج, و وقعت فى تلك اللحظة, الصاعقه.

    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:54 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    عندما تقدم ايمانويل لخطبة فرونيكا من والدها أخبره الوالد أنه لكى يتم الزواج فعلى ايمانويل أن يقدم لأبنتة مهرا وقدره 68 بقرة, أو ما يعادل حوالى اثنتا عشرة الف دولار امريكى. و وقع ايمانويل فى حيرة شديده. حبيبة العمر, الأمل الذى حيا من أجله, الطيف الذى ناجاه فى نومه و حلم به حتى في صحوه 000وهاهو المهر العالي يقف حاجزا بينه وحلمه. و أسر بذلك الحديث الى بعض أصدقائه فى الجامعة ,و قرروا مساعدته. و بدأوا حملة لجمع التبرعات من أجل ايمانويل, من أجل فرونيكا. من أجل الأمل فى غد أفضل, من أجل الجمع بين قلبين فرقت بينهما الأيام ليعود الحب و يجمعهم فى أجمل صدفه. أول صدفة كانت يوم لاقاها أول مرة في كينيا و الصدفة الثانية يوم لاقاها مرة أخرى في كندا. و استمرت الحملة حتى أستطاع ايمانويل و أصدقاؤه أن يجمعوا المبلغ المطلوب و زيادة عليه ثلاثة اّلاف دولار 0


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:55 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    و تزوج ايمانويل فتاة احلامه فى كندا, الدولة التى جمعتهم مرة أخرى ليحقق فيها منتهى اماله. و تحول الحلم الى حقيقة, و الوهم الذى كان إلى واقع معاش. و فارق ايمانويل زوجه مرة أخرى نسبة لأنها لن تستطيع السفر معه لأمريكا لمانع الفيزا. و بذلك لم يتح لهما حتى الاّن العيش سويا. و لكن شتان ما بين فرقة و فرقه. فبينما لم تحمل لهما الفرقة الأولى سوى الألم و العذاب, البعاد و الاّمال السراب, حملت الفرقة الثانية فى طياتها معانى الحب و الوئام, الأمن و السلام. فهذا فراق بعده لقيا, و وداع بعده تحية و انفصال بعده وحده.


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:56 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    و بينما تدور فى رأسى كل تلك الأفكار, عدت لأستمع الى اوبرا و هى تقول لمستمعيها انه من قبل عدة ايام, ذهب مندوب من برنامجها الى ادارة المهجرين فى محاولة لنيل فيزا لفرونيكا لكى تزور الولايات المتحده 0وغرضه أن يمهد لها لكي تحضر إلى البرنامج لمفاجأة زوجها في عيد الحب. و قد كان0 و حضرت فرونيكا, باسمة, ضاحكة. راضية مرضية. و كما قفز ايمانويل مدرجات الكنيسة فى كندا حينما رآها فقد قفز درجات السلم التى فصلته عنها في استديو اوبرا مستقبلا إياها وسط دوى صفقات اليدين واصوات الجماهير و انسابت دموع الحاضرين والمشاهدين.

    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 12:56 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    و فى لحظة تحول ذاك اليوم العادى الى يوم مليئ بالدهشة و الحيرة. سرحت مع قصة ايمانويل و فرونيكا و أحسست بقلبى يكاد ينفطر, من الحزن أم من الفرح لست أدرى. لقد ضنت عليهم الأيام سلاما يترعرعون و يشبون فيه, وطنا آمنا يحبون فيه, و فرضت عليهم بدله حصارا من الخوف و سياجا من الألم. فإلى كل ايمانويل و فرونيكا, لعل الغد يصبح أفضل و لعل الوضع فى و طننا يوما يصير أجمل.


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 01:05 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: العزيزة غادة
    العزيز طلال
    ضيوف الصالون المرتب
    المقشوش
    المرشوش
    سلام



    و سلام عليك أنت ايضا
    يا عثمان

    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 01:13 PM

طارق جبريل
<aطارق جبريل
تاريخ التسجيل: 11-10-2005
مجموع المشاركات: 22542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)


    غادة وطلال سلامات

    تعرفوا بتي ريم (نسيبة غادة) سألتني :
    هسا يا بابا انا سودانية ولا مغربية؟؟؟؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 01:20 PM

maia

تاريخ التسجيل: 05-03-2002
مجموع المشاركات: 2599

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    الاخت العزيزة غادة

    لا اعرفك ولم التقيك
    لكن يا اختي وبدون مجاملة في الكلمات
    كلماتك بتدخل جوه
    لتجعل الواحد منا ياتي بكرسي او انشالله حتى بنبر ويقعد يتابع هذا الصدق المتدفق في التعبير عن مكنونات جميلة

    واصلوا اخواني غادة وطلال عفيفي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 02:48 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: maia)

    Quote: تسجيل حضور
    ومتابعة
    ودهشة
    واستمتاع

    غادة وطلال

    والضيوف

    سلام ومحبة



    الأعزاء
    عاطف و سعدية
    طلال, أمجد, ناصر
    كباروس,أبوبكر, أمل
    سمية, بت الأسيد
    عادل, د. حيدر
    عصام, خالد, أبوبكر
    منال, عثمان بكري
    عواطف, رندا, معتصم
    طارق و مايا

    و كل الضيوف
    لكم مني ايضا سلام و محبة

    غادة


    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 02:52 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: السودان بالنسبة لي كان (وربما مازال) مختصر في حاجتين ... عقد الجلاد و(جدّي) ...


    تعرف يا كباروس
    في وقت ما,
    كان عقد الجلاد يمثل لي الكثير
    و لربما لا زال,,
    تلك الملابس الموحدة,,
    الأخضر مع الأسود
    -مع إنوما بحب عادة اللون الأخضر-
    لكنها كانت جميلة,,
    تلك الفتاة, ذات الصوت
    الحالم الملائكي
    و هي تغني
    "عصفور طل من الشباك
    و قال لي يا نونو
    خبيني عند خبيني
    جنبك يا نونو"
    "قلتلو إنت من وين
    قا لي من حدود السما"
    و ها نحن اليوم نذكرهم
    بعيدين عنهم و عن الوطن
    و نشتاقهم,,
    من حدود السما
    أما عن جدي,,
    فرحمه الله,,
    كتبت عنه في إطلالتي
    سأعود إليه


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 03:24 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: نحن هنا انحشرنا


    العزيز
    عصام عبدالحفيظ
    جيلنا جيل الهموم
    يا أخي,,
    ما بين نداءات,, و سعي
    وراء الحفاظ على ابناء دارفور
    يا ريت نلحقهم قبل الخريف
    آآآآه يا عصام

    حاشية
    يا ريت تتحشر
    هو إحنا لاقينك وين؟



    ودي
    غادة

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 04:00 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: غادة .. طلال

    كنت عارفة اني بحب اللمة .. والاهل .. والجري واللعب في حنتوب
    وانتمائي لأهلها الطيبين .. وبعد ما يغمرك الاحساس الحلو ده
    يأتي شبح الهجرة ويكشر عن انيابه .. ويزرع بدواخلك الوحدة ..


    الواحد بعيش على امل زوال كوابيس الغربة ..


    الأخت الحبيبة
    أمل

    وأنا (برضو)
    بحب اللمة و بحب الأهل
    يمكن الشفر و إنعدام الهوية
    بيخلينا نفقد إحساسنا بالأقارب
    عارف, كنت خايفة من كده
    لي مدة طويلة ما مشيت السودان
    و ناس طولت ما شفتهم
    لكن و الله زي اليوم ما فارقتهم
    كان المشكلة في الأول
    أعرف منو ولد منو

    خصوصا الخليناهم صغار
    و لا زلنا نقطع الطريق
    و تحفي الغربة أقدامنا

    كل الحب
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 04:56 PM

abubakr
<aabubakr
تاريخ التسجيل: 22-04-2002
مجموع المشاركات: 16044

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: يغلب كثيرا من حرني


    غادة .. الحزن حالة انسانية سامية تسمو علي الفرح ..ان القلب الذي لا يحزن لا يؤتمن ..فكما لا يمكن ان تكوني فرحة طول الوقت لا يجب ان تكوني حزينة طول الوقت ..بعض من فرح وبعض من حزن يبقيان في وجداننا طيلة الحياة .. ان استطعنا ان نوازن بينهما بيقين وايمان نستطيع تخطي مصاعب حياة كثيرة ... الهجرة محزنة ..هجرة باي شكل داخل الوطن او الي خارجه .. ما زلنا النوبيون نحزن لهجرة طالت الاربع عقود من الزمان وهجرة هي لا عودة فيها الي نفس المكان فلقد غرق ...لكن هذا لم يمنعنا من ان نفرح بما بقي لدينا وما لدينا في مليون ميل مربع ..انا هاجرت مرتيين من قريتي ومدينتي التي غرقت ومن كل السودان ولكن في كلا الهجرتيين اخذتهما معي في خاطري ووجداني واعطيت مما اخذت لبنتي وولدي الذين حتي اليوم معرفتهم لبلدهم شفاهية احاول تقويتها حتي اقتنعا بانه لابد ان يعودو يوما الي بلدهم وحتي وان لم بيروه من قبله ( قالت ابنتي الكبري " لماذا نصر علي حمل جواز سفر بلدنا ان كنا سوف لا نعود اليه .. سنعود وبقوة تجعل من بقاءنا رغم المشاق مستطاعا ".. الهنود يهاجرون منذ ثلاث قروون الي اركان الدنيا ويعود الاحفاد الي ممباي او دلهي وكانهم لم يولدوا في بلاد غير الهند وهكذا الصينيون والارمن وووو ...معضلتنا اننا في هجرتنا نستبدل بعض من سماتناالاساسية بسمات الارض الجديدة التي ذهبنا اليها ..يجب الابقاء علي سماتنا كما هي وناخذ من الارض الجديدة معينات للتطور والازدهار لا توجد عندنا من علم واحترام للعمل والراي الاخرواللون الاخر والفكر الاخر ودين الاخر وغلبة للقانون والعدل...ان اضافت اجيال الشتات الي سماتها هذه او بعض من هذه المعينات وارادت ان تعود فستعود قويةقادرة علي التغيير اما اذا اصرت اما علي الانغلاق التام او التنازل عن السمات او تغليب سمات الارض الجديدة فستكون اجيال وجدانها منقسم لا تقدر علي الابداع ولا علي التغيير كونها ضعيفة ...
    خذي من مهجرك اجمل ما فيه واضيفيه للجمال الذي عندك وحينئذ سوف لا يغلب الحزن عليك حيث ستشعريين بانك في مهمة وطنية تساعد بها بلدك في التغيير الي احسن من خلالك او من خلال ابناءك ...
    انت صغيرة وهذا قوة وواعية ومتعلمة وتحبيين بلدك فلا تجعلي الحزن يغلب الفرح الذي بداخلك ..اجمعي ما تستطيعيين من ثقافة عمل وعلم وازدهار واحفظيه لتعودي به الي الوطن ...مهما طال الزمن فهي عودة لابد لنا او لاولادنا ....
    حولي كل المرارات والاحزان الي فرح او وازني بين الحزن والفرح فتكسبيين
    انظري الي الامام الي افق بعيد تري فيه وطنا مزدهرا جاذبا وليس وطنا طاردا لابنائه...
    لك مودتي
    ابوبكر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 05:37 PM

Amjed
<aAmjed
تاريخ التسجيل: 04-11-2002
مجموع المشاركات: 4430

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: abubakr)

    غادة دي الاغنية لكن بكا ما معانا


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 10:59 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Amjed)

    هل أخبرتك يا طلال
    بأول مرة سمعت
    فيها عن أحداث دارفور؟
    (ختيت يدي فوق راسي)
    و جلست على مقعدي
    لا أعرف ماذا أفعل؟
    و لا أدري كيف أتصرف,,
    ما كان بحزنني,
    غير الظاهر, من قتل
    و حرق و تشريد,,
    أنني كنت ارى إنسانيةمهانة
    طفولة و براءة ضائعة
    هاهم الجيل الثاني الذي
    يقوم و يشب بعدنا
    و هاهم يقومون في أوضاع
    أسوأ من التي عشناها,,
    يا ربي,
    هل يمضي الحال بدلا من الأفضل
    نحو الأسوأ؟
    و ما هو دورنا نحن؟
    أسئلة كثيرة تدور
    في رأسي يا طلال


    و نواصل
    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2007, 11:09 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: والسب كان في ذلك لاني احس بالم الغربة ومشكلة الهوية كل يوم بل مرات ومرات في اليوم الواحد .


    الأخ العزيز
    ناصر

    مشكلتنا مع الهوية في الغربة عصيبة
    و تحتاج لوقفة قوية,,
    نتحدث بلغة خارج المنزل,,
    نعود لنقص على زوجنا أحداث يومنا
    بلغة أخرى
    نفرض على ابناءنا التعبير بلغة معينة
    و في اليوم كثير من هذه المواقف
    و على ذلك قس

    كل الود
    غادة



    .

    (عدل بواسطة غادة عبدالعزيز خالد on 17-05-2007, 01:59 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 02:04 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    طلال,,
    هل خبرتك عن يوم فراقي
    لأرض الوطن؟
    لا أظن,,
    و لكنه كان يوما صعبا,,
    لم أكن أحب الرحيل عنه
    و العودة للأغتراب مرة أخرى
    كنت أشعر بحزن شديد يعصف جوانحي
    و ألم قاسي يعتريني,,
    قبل سفري بيوم,
    بدأ والدي يحس ببعض آلام و حمى
    ثم إزدادت عليه
    في نفس يوم السفر
    و كان من المحال تغير الحجز
    و تحويل الترتيبات
    و خرجت يومها من منزلي
    بوداعي عدد كبير من الأصدقاء
    و بعض من جيران عزاز
    تاركة أبي يعاني من وطئة الحمى
    و ركبة العربة, و بعيني دمعة,,
    ما الفائدة إذن,
    إن كان مثل هذا اليوم
    لا أستطيع أن أكون بجوار أبي؟


    الهم كثير يا طلال

    ونواصل


    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 09:39 AM

نجوان
<aنجوان
تاريخ التسجيل: 01-04-2006
مجموع المشاركات: 2641

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    سلام غادة .. طلال.. وكل المتداخلين..

    أقدّر لكم إشراكنا في حديث الروح هذا..
    ألف شكر..

    وها أنتم تستفزّون أبواب أرواح كثيرة..
    أدهشتم جدار الصمت السوداني.. في دواخل الكثيرين..

    وصدى التداعيات التي تزّين هذا الخيط..
    يجعل منه مرآة.. أكثر منه رواية .. او فيلم وثائقي..

    يا سلام!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 12:13 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: نجوان)

    Quote: غربة الروح ...
    غربة المكان..
    غربة الزمان..
    غربتنا..



    الأخت الكريمة
    منال

    هي ذلك,,
    قميئة تلك الغربة


    كل المودة
    غادة



    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 12:26 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    الأخ العزيز
    عثمان حسن الزبير

    في قلوبنا فجوة,,
    و بأنفسناجرح عميق,,
    (نعتقد) دوما أنه
    تداوى و توارى
    و لكنه دوما ما يعود فيظهر
    و عبثا نحاول أن نبعده
    فهاهنا اليوم نتحدث عنه

    في أنتظارك

    كل الود

    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 01:19 PM

kabaros
<akabaros
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 257

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    طلااال ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 05:19 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: kabaros)

    Quote: هل لدينا القدرة على التأقلم والإندماج في ثقافة الاخر بمثل قدرتنا على حل رباط حذائنا حيثما عن لنا؟؟؟؟



    لا أعتقد يا بكري,,
    أظنني أتفق معك في هذه
    النقطة

    و سأعود بتفصيل أكثر

    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 07:13 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: ما الفائدة إذن,
    إن كان مثل هذا اليوم
    لا أستطيع أن أكون بجوار أبي؟


    هذا متن جرحنا وغور تعاستنا ... يا غادة ,

    نففففس الإحساس يجتاحني فى اليوم الواحد ألف مرة ,

    فنحن ... إذن نفصم عرى التراتب السوداني الأسري والإجتماعي ,

    بفعل غربتنا العجفاء ... الغير موصولة لا بأهداف محددة ولا

    مقيدة بجدول زمني ... بل لا يتأطر الوطن ... إنما يزوي قليلا

    قليلا ... بل لا نتحكم فى مصائرنا ... إنما نستسلم بلا ثبات ,

    بل لا نوافي أهلنا فى السودان بعض مستحقات غيابنا عنهم , فمتحصلنا

    المادي لا يفي بغير إحتياجاتنا فى خضم مجتمعاتنا المهجرية , بل ليس

    فى هذه المجتمعات بند إسمه { الإدخار } ... فالنظام محفوظ على أن

    تستهلك ما تتحصل ... أو هكذا .

    نحن عزيزتي غادة ... وعلي نحو ما ذكرت أعلاه ... موعودين بمزيد من

    { الإغتراب } عن أهلنا ووطننا ... والشاهد أن الزمن فى دواله المعهود

    لا يتوالي ومشروع { الرجعة } ... بل يوثق للإقامة الدائمة ... وربما حتى

    منتهى العمر ... و يا له من قدر ... وما أشقه من مصير .


    شعوري الداخلي لا يستجيب للتوصيف آنفه ... بل يزداد نفورا وغلظة فى

    الإتجاه المعاكس ... لهذا توقيعني بين فينة وأخرى هناك ... فلن أنتظر

    هذا القدر { الأجنبي } يقرر متبقي حياتي ... وكلما أسمع مثل ما تقولين

    يجن جنوني ... الذي هو إحساسي بالضياع ... ومفارقة الوطن والاحباب .


    ليس لدي حقائبا لأحزمها ... لكن لدي أبناء تربوا هنا ... وهذا عمق

    التحدي الذي أواجهه ... فهنا دالة تنتصر لفكرة المهجر ... وهنا{ قيد }

    يفاقم إحتمال العودة ... مع هذا فلن أستسلم ... كما لن { أتهور } بالمقابل

    لكنني سأكون أكثر تحديدا فى مواجهة تلك المصائر المتشعبة ... حتى النصر ...

    والذي هو العودة ... تخيلي .


    نصيحتي إليك ... ولما لم يزل أطفالك صغارا ... ولما هذه هي مشاعرك ... تلتف

    بصرامة ووثوق حول الوطن والاهل والقيم ... فلا تتعطلي كثيرا ... بل لا تتورطي

    مثلما تورطنا ... فإن نشأ أطفالك هنا وتمكنوا فى العمر حتى مرحلة المراهقة

    ... أو ربما قبلها , فهذا يعني ضلوعهم فى هذا المجتمع ... كما يعني بالمقابل

    هزيمة مباشرة لمشروع العودة ... فإنتبهي ... وإتخارجي سريعا ... ول شنو ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2007, 10:28 PM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: HAYDER GASIM)


    ايمانويل وفيرونيكا، لقاء بعد فرقة فى برنامج اوبرا وينفرى المشهور فى امريكا


    فيرونيكا وايمانويل فى طفولتهما فى معسكر اللاجئين فى كينيا على شمال الصورة..

    شكرآ يا غادة على اشراكنا هذه الحكاية البديعة والقاسية. الاف الاطفال فى الجنوب وفى دارفور لم يكتب لهم حظ مماثل..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-05-2007, 11:31 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Adil Osman)

    Quote: كل الناس نيام .. إلا من أبى ..
    ولايأبى إلا العاشقـــــــين ..
    فكان الهدوء يسمح لذلك الكم الهائل من الهيام أن يصل إلى كل عاشف في سريره ..
    أنا هنا .. في الغربة في البلد البعيد .. أفتقد كل شئ ..


    الأخ العزيز
    خالد الأرباب

    قرأت قصة حبك,,
    و تفاصيل مصارحتك لها,,
    جميلة تلك الذكريات
    حينما تداعب الخيال,,
    و تعود به القهقري,,
    إلى أيام مضت,,
    اعجبني إسلوبك,,
    و أعجبني طهرها و نقاءها,,
    ألم تقل لك,
    من أين تأتيك هذه الأفكار المجنونة ..
    و أليس هذا هو الحب؟
    جنون ثم جنون ثم جنون,,
    و الهمتك تلك المدينة الرائعة
    عطبرة, و سقتك قطرات حبك لها
    من نحن يا خالد؟
    هل أنت العطبراوي الذي ينام
    على سريره في الحوش الكبير؟
    أم انت من ترك المكان و هاجر,
    بينما القلب لا يزال يتعلق
    بتلك الأمكنة,,
    حيث الحب الأول, و حيث الحب الكبير
    حيث الأهل و ذكريات الصبا؟
    و لا زلنا معك,
    في الغربة نفتقد كل شيئ


    ودي الكثير
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-05-2007, 11:50 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote:
    أحنُ إلى خبز أمي
    وقهوةِ أمي
    ولمسةِ أمي ..



    وتكبر فيَّ الطفولةُ
    يوماً على صدر يومِ
    أعشق عمري لأني
    إذا متُّ
    أخجل من دمع أمي !



    خذيني .. إذا عدتُ يوماً
    وشاحاً لهدبكْ
    وغطي عظامي بعشبٍ
    تعمَّد من طهر كعبكْ
    وشدِّي وثاقي..
    بخصلة شعرٍ ..
    بخيطٍ يلوِّح في ذيل ثوبك..



    ضعيني إذا مارجعتُ
    وقودا بتنور ناركْ
    وحبل غسيل على سطح داركْ
    لأني فقدت الوقوف
    بدون صلاةِ نهاركْ



    هرمتُ فردّي نجوم الطفولة
    حتى اشاركْ
    صغار العصافير ..
    درب الرجوع ..
    لعُشِّ إنتظارك !!



    ردّي نجوم الطفولة
    حتى اشارك صغار العصافير
    درب الرجوع ...
    لعش انتظارك !!







    يا إلهي يا أمجد,,
    ما بين تلك القصيدة,,
    و أغنية العصفور,,
    طار قلبي انا,,

    و نواصل معا,,

    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-05-2007, 12:11 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: غادة عفيفي !!!

    طلال عبدالعزيز !!!

    حب لا يعترف بطول المسافات ولا فروقات الزمن ,,,



    الأخت الحبيبة
    عواطف,,

    نحن حقيقة وجهان
    لعملة واحدة,,
    و مرآة تعكس نفس الوضع
    و تعيد نفس المأساة,,
    الحزن, الغربة و الهوية

    لك الشكر يا حبيبة
    كل الود

    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-05-2007, 01:11 AM

mamkouna
<amamkouna
تاريخ التسجيل: 05-12-2004
مجموع المشاركات: 2246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)




    غادة..
    طلال..
    أنا جبتَ بمبري و قاعدة قدااااام خشم البوست..!!!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-05-2007, 04:10 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: mamkouna)

    الأخت الحبيبة
    رندا حاتم

    فلتحكي معنا و لتقصي
    فنحن هنا نتكئ
    على كتاف بعضنا العض

    كل المحبة
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-05-2007, 05:22 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    بالرغم من أنني
    لا أعرف أين ذهبت يا طلال
    لكنني لازلت أود
    أن أقص,,
    تعرف, أحب السفر,,
    و تغيير المكان,
    لربماأحساسي بانني
    لا يمكن أن أركن
    في بقعة أرض
    -ايا كانت-
    إلا في أرض الوطن
    لكنني دوما ما أخاف
    في المطارات
    عندما أقف أمام ظابط الجوازات
    دوما ما أحس بالخوف,,
    لا أدري لمّ
    أكره مد يدي بالباسبورت
    و أنا أمام ذاك
    (الكشك) الصغير
    الذي يقبع بداخله الظابط
    لا أدري لماذا,,
    هل هو إحساسي بأن ليس لي
    حق قي تلك البلاد, أم أنه
    إحساس بأنني درجة ثانية؟
    لست أدري,
    و لكنني أخاف تلكم اللحظات

    و نواصل
    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 05:16 PM

Siham Elmugammar
<aSiham Elmugammar
تاريخ التسجيل: 18-06-2004
مجموع المشاركات: 3488

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    العزيزه غاده
    اليوم قرأت رزمانتك فى الراى العام...يااااالله يا غاده فأنت عشتى الغياب لمده خمسة عشر عاما.. الله على صبرك ....اتذكر غيابى لمدة خمس سنوات وكيف كان...
    الجامعه...انتخابات الاتحاد
    استشهاد بشير.. سليم..والتايه
    لا وقت للحزن عليهم... اعرفك يا بشير يا صاحب صحبى
    باعرفك يا سليم يا ود بحرى
    و لكن لا و قت لدى لابكى عليكم
    فالزمن زمان الغضب
    مسلسل الديقراطيه السودانى
    حكومة النفاق
    الصادق المحنه الامتناهيه و الترابى الداهيه
    مظاهرات السكر
    هتافات حماسيه
    الرصاص
    اشتعال الغضب براكين
    فلازلنا نتخندق من اجل الديمقراطيه و حقوق "الرعيه"
    السودان بلدنا و لنا من اجله احلام
    نطوا ناس الانقاذ... فتشتت الاحلام و تبعثرت الامال
    لم نعد كما كنا...
    ودعنا اصدقائنا الواحد تلو الاخر
    تسللو من بين حلقات السياسه و جلسات السمر
    من كان يصدق ان عصام جبرالله والداف لن يركبو بص السيره فرحا مع العريس
    ثم يقفزوا من البص فى اللفه ليستقبلو البص نفسه مع اهل العروس
    كما كان مخططا
    من حرمنا من متعة حضور الاحباء
    من جعل لفرحنا غصه
    لفظنا خارج الحدود كما لفظتنا ارحام امهاتنا
    لحقنا بهم فى منفى اخر
    صرعنا فى حوارنا الداخلى و ترانيم من الحسره
    غيم علينا الاحساس بالذنب
    صرعنا التناقض
    نمرق منك كيف يا بلد؟
    ركبنا العيب و الا عدانا
    غربه خمسه سنين ثم عوده
    سلام يابلد
    استقبلتنى و كانك تهمس فى اذنى لم يكن خطأئكم
    استقبلتنى بالمطر الرشاش و ريحة الدعاش
    زفرته نفس طوييييييل و كّرفّتك

    ملحوظه:
    انا ختيت بنبرى فى ضل ضحويه جنب الشباب
    يلا احكونا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 02:47 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: Siham Elmugammar)

    Quote: كم عددنا في المنافي الآن وكم مولود كتب عليه جنسيته سوداني وهو لا يعرف عنه شي ..


    الأخ العزيز
    معتصم

    لا أدري كم مولود كتب على جنسيته
    سوداني و هو لا يعرف عن السودان شيئ
    و لكنني فقط أعلم اننا نجعلهم يعيشون
    و يمرون بنفس التجارب التي نمر بهانحن
    آمل أن لا أحس بالإحباط ينتابهم يوما
    و أتمني أن لا تظلل المرارة أعمارهم

    لك مني كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 02:58 AM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: هسا يا بابا انا سودانية ولا مغربية؟؟؟؟؟؟؟


    الأخ العزيز
    أبو نسب

    يا ربي تكون قدرت تجاوبها؟
    و تقول ليها (شنو)؟
    سودانية؟ طيب ليه عايشة بالمغرب؟
    مغربية؟ طيب ليه بتعلموها التمسك
    ببلد لا تعرفه؟
    القضية شائكة يا صديقي

    كل الود
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 04:28 AM

طلال عفيفي
<aطلال عفيفي
تاريخ التسجيل: 20-06-2004
مجموع المشاركات: 4380

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    صاحباتي وأصحابي ،
    سلامات ..

    وسلامات كمان يا غادة ..

    فجأه لقيت نفسي ما عارف أكتب شنو ، وغاب عني الوصل ،
    وشعرت أنني من فرط ما فكرت في أمر نفسي وفي حكاية الهوية
    هذه ، فإنني بقيت غير متأكد الحكاية ممكن تتحكي من وين ..

    تفاصيل شايكه شديد ، وقصص معجونه بمشاعر لا أول لها ، ولا آخر .
    بل أحياناً أشعر انني لو فكرت في أمر الهوية (مقطوعة الطاري)
    دي ممكن الواحد يغمر ويدوخ ..

    يعني كم الخيوط التي تنسجنا ؟
    كل يوم خيط جديد ، وكل ساعة وكل لحظة .. خيوط أشكال والوان ،
    خشنة وناعمة ؛
    كل لحظة بتمر في عمرنا هويتنا بتتعمق وبتتجذر في الأرض ، بحكم
    الحياة والمزاولة ، فنصبح جزءاً من كل حاجة بنعملا أو حتى بنحلم
    بيها ..

    غاده ..
    بفكر حسه ، إنو الكتابة جزء من هويتي ؛ الكتابة ذلك العالم
    الساحر الممتد اللانهائي .. بيها بتعمل Update لشخصيتك وبيها
    تعيد إكتشاف نفسك أول باول .. تكتب وتكتب وتكتب وبعدين ترجع
    لكلامك وتقرأة وتستعجب : بالله هو إنت عامل كده يا مفعوص !!
    الكتابة ! الفخ الجميل .. والغواية الأبدية ..

    (هل معنى ده هويتنا ممكن تكون مبنية في معاني منها على الغواية
    والفخاخ ؟؟ ...

    بالنسبة لي على الأقل أيوه ..)


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 12:54 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: طلال عفيفي)

    تعرف يا طلال
    كنت أظن انني
    أستطيع أن أتحدث عن نفسي
    و كنت أزعم انه بإستطاعتي
    التعبير عنها بكل حرية
    و لكنني ما أن أبدأ الحديث
    حتى ينعقد لساني
    و أصمت عن الحديث المباح,,
    ثم أفكر ماذا أفعل,
    فأقرر أن أكتب
    إكتشفت أن الكتابة
    تعييني على أن أعبر
    عما يدور بخلدي
    بلا خوف و لا خجل و لا وجل
    إستطعت من خلال تلكم الكلمات
    أن أشعر بمن انا
    و أن أكتشف ما يدور بدواخلي
    و كما قلت,,
    كثيرا ما أفكر,
    أهذه حقيقة انا؟
    و كما قال أحد الذين أعتز بمعرفتهم
    "و الله يا غادة
    إنتي ممكونة شديد"




    و نواصل
    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 12:58 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: الاخت العزيزة غادة

    لا اعرفك ولم التقيك
    لكن يا اختي وبدون مجاملة في الكلمات
    كلماتك بتدخل جوه
    لتجعل الواحد منا ياتي بكرسي او انشالله حتى بنبر ويقعد يتابع هذا الصدق المتدفق في التعبير عن مكنونات جميلة



    الأخت الحبيبة
    مايا

    ربما تدخل الكلمات القلب
    بلا إستأذان
    لأنها نابعة منه,,
    لا يمس فينا المشاعر
    إلا ذاك الصادق منها
    و قد كنت حقيقة صادقة
    في كل كلمة كتبتها
    كثيرة هي الأفكار
    التي تدور في عقلي
    و عميقة هي تلك المشاعر
    التي تمور بدواخلي

    Quote: واصلوا اخواني غادة وطلال عفيفي


    و واصلي معنا يا صديقتي

    كل الحب

    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 04:07 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: خذي من مهجرك اجمل ما فيه واضيفيه للجمال الذي عندك وحينئذ سوف لا يغلب الحزن عليك حيث ستشعريين بانك في مهمة وطنية تساعد بها بلدك في التغيير الي احسن من خلالك او من خلال ابناءك ...
    انت صغيرة وهذا قوة وواعية ومتعلمة وتحبيين بلدك فلا تجعلي الحزن يغلب الفرح الذي بداخلك ..اجمعي ما تستطيعيين من ثقافة عمل وعلم وازدهار واحفظيه لتعودي به الي الوطن ...مهما طال الزمن فهي عودة لابد لنا او لاولادنا ....
    حولي كل المرارات والاحزان الي فرح او وازني بين الحزن والفرح فتكسبيين
    انظري الي الامام الي افق بعيد تري فيه وطنا مزدهرا جاذبا وليس وطنا طاردا لابنائه...


    أخي الكبير
    أبوبكر

    وددت لو إستطعت أن أنقل
    مداخلتك كلها هنا
    ليست مرة واحدة,
    بل مرات,,
    تعرف, حتى عندما يغلبني الحزن
    يا أبوبكر
    صرت أحاول أن أستمتع به كحالة
    صرت أحاول أن لا أتضجر منه
    بل أسلم له كواحدة من المسلمات
    التي تشكل حياتنا
    و تتحور شخصياتنا من خلالها
    صار الحزن كذلك مبعثا للأمل,,
    صدقني, للأمل
    فبعد الغمام, لا بد أن يهطل المطر

    لك الشكر على النصح الجميل
    يا غالي,,
    و حفظك الله لنا

    كل الود
    غادة
    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-05-2007, 05:13 PM

غادة عبدالعزيز خالد
<aغادة عبدالعزيز خالد
تاريخ التسجيل: 26-10-2004
مجموع المشاركات: 4806

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: غادة عبدالعزيز خالد.. طلال عفيفي... و إرهاصات جيل (Re: غادة عبدالعزيز خالد)

    Quote: وصدى التداعيات التي تزّين هذا الخيط..
    يجعل منه مرآة.. أكثر منه رواية .. او فيلم وثائقي..


    الأخت الحبيبة
    نجوان

    نحن حقيقة مرآة
    أنا وطلال لسنا شخصين
    أو فردين مختلفين
    نحن نموذج لجيل
    عاني و لا يزال يعاني
    قاسى و لا يزال يقاسي
    محتار, مضطرب
    و لا يجد غير أن يكتب
    و أن يتحدث
    آملا أن يوقظ الصدى
    نفوس خلت من رحمة و حب

    كل الحب
    غادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de