مواضيع توثقية متميزة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 09-24-2017, 03:25 AM الصفحة الرئيسية

مواضيع توثقية متميزة
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ...

06-27-2012, 02:43 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 02:59 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    إذا المـــرء أفشـى سـره بلســــــانـه ولام عليــــه غـــــيـره فهـو أحمـق
    إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه فصدر الذي يستودع السر أضيـق

    لا خير في ود امريء متلون إذا الريح مالت ، مال حيث تميل

    وما اكثر الإخوان حين تعدهم *** ولكنهـــــــــم في النائبات قليل

    نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوانا
    ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ولو نطق الزمان لنا هجانا
    وليس الذئب يأكل لحم ذئب ويأكل بعضنا بعضا عيانا

    إذا المرء لا يرعاك إلا تكلفا فدعه ولا تكثر عليه تأسفا
    ففي الناس إبدال وفي الترك راحة وفي القلب صبر للحبيب ولو جفا
    فما كل من تهواه يهواك قلبه ولا كل من صافيته لك قد صفا
    إذا لم يكن صفو الوداد طبيعة فلا خير في خل يجيء تكلفا
    ولا خير في خل يخون خليله ويلقاه من بعد المودة بالجفا
    وينكر عيشا قد تقادم عهده ويظهر سرا كان بالأمس في خفا
    سلام على الدنيا إذا لم يكن بها صديق صدوق صادق الوعد منصفا

    علمتني الحياة :إن الدهر يومان ذا أمن وذا خطر والعيش عيشان ذا صفو وذا كدر
    أما ترى البحر تعلو فوقه جيفه وتستقر بإقصى قاعه الدرر
    وفي السماء نجوم لا عداد لها وليس يكسف إلا الشمس والقمر

    علمتني الحياة أن الرئيس الحقيقي هو الرئيس بخلقه ليس الرئيس بقومه ورجاله وكذا الفقيه هو الفقيه بفعله ليس الفقيه بنطقه ومقاله وكذا الغني هو الغني بحاله ليس الغني بملكه وبماله

    سهرت أعين ونامت عيون في أمور تكون أو لا تكون
    فادرأ الهم ما استطعت عن النفس فحملانك الهموم جنون
    إن ربك كفاك بالأمس ما كان سيكفيك في غد ما يكون

    وما يك من رزق فليس يفوتني ولو كان في قاع البحار العوامق
    سيأتي به الله العظيم بفضله ولو لم يكن مني اللسان بناطق
    ففي أي شيء تذهب حسرة وقد قسم الرحمن رزق الخلائق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 03:19 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 03:50 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 03:58 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    حكمته صلى الله عليه وسلم(الاعرابي الذي بال في المسجد.)
    أخرج البخاري ,ومسلم وغيرهما :من حديث أنس بن مالك -رضي الله عنه-؛أن أعرابيا دخل المسجد ثم جعل يبول فأخذت الصحابة الغيرة فنهو وصاحوا به ؛ولكن النبي صلى الله عليه وسلم الذي أوتي الحكمة في الدعوةإلى الله -عزوجل-,قال:
    ((لاتزرموه))أي لاتقطعوا عليه بوله,فلما قضى الاعرابي بوله أمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يصيب عليه(أي على البول )ذنوب من الماء(أي دلو من ماء)ثم دعا الأعرابي وقال له ((إن هذه المساجدلايصلح فيها شيء من الأذى(أو القذر)وأنما هي للصلاة,وقراءة
    القران وذكر الله -عزوجل-))أو كما قال صلى الله عليه وسلم.
    وقد روى الإمام أحمد-رحمه الله-أن هذا الأعرابي قال ((اللهم ارحمني ومحمدا ولاترحم معنا أحدا)).
    --------------------------------------------------------------------------------

    أخرج البخاري ,ومسلم وغيرهما :من حديث أنس بن مالك -رضي الله عنه-؛أن أعرابيا دخل المسجد ثم جعل يبول فأخذت الصحابة الغيرة فنهو وصاحوا به ؛ولكن النبي صلى الله عليه وسلم الذي أوتي الحكمة في الدعوةإلى الله -عزوجل-,قال:
    ((لاتزرموه))أي لاتقطعوا عليه بوله,فلما قضى الاعرابي بوله أمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يصيب عليه(أي على البول )ذنوب من الماء(أي دلو من ماء)ثم دعا الأعرابي وقال له ((إن هذه المساجدلايصلح فيها شيء من الأذى(أو القذر)وأنما هي للصلاة,وقراءة
    القران وذكر الله -عزوجل-))أو كما قال صلى الله عليه وسلم.
    وقد روى الإمام أحمد-رحمه الله-أن هذا الأعرابي قال ((اللهم ارحمني ومحمدا ولاترحم معنا أحدا)).
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 04:25 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 04:45 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    وصف أم معبد للرسول صلى الله عليه وسلم

    أم معبد هي الوحيدة التي وصفت لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفاً دقيقاً مختصراً نذكره لكم في هذه الصفحة وقصتها مع رسول الله مذكورة في كثير من كتب التاريخ وهي ..

    أنه لما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة يرافقه أبو بكر رضي الله عنه ، وعامر بن فهيرة مولى أبي بكر ودليلهم عبد الله بن أريقط ..

    فمروا بخيمة أم معبد الخزاعية ، وكانت امرأة قوية الأخلاق عفيفة تقابل الرجال ، فتتحدث إليهم وتستضيفهم ، وسألها الركب عن التمر أو لحم يشترونه فلم يصيبوا عندها شيئاً من ذلك ، فقد كانت من السنين العجاف ، فقالت لهم : والله لو كان عندنا شئ ما أعوزكم القرى ، فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى شاة في ركن الخيمة

    فقال : (( ما هذه الشاة يا أم معبد ؟ )) ، قالت : هذه شاة خلفها التعب عن الغنم .

    فقال صلوات الله وسلامه عليه : (( هل بها من لبن ؟ )) فقالت : هي أجهد من ذلك .

    قال : (( أتأذنين أن أحلبها ؟ )) ، قالت : نعم بأبي أنت وأمي إن رأيت بها حلباً .

    فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالشاة فمسح ضرعها وذكر اسم الله وقال : (( اللهم بارك لها في شاتها )) ..

    فامتلأ ضرع الشاة ودر لبنها ، فدعا بإناء لها كبير ، فحلب فيه حتى ملأه فسقى أم معبد فشربت حتى رويت ، وسقى أصحابه حتى رووا ، وشرب صلى الله عليه وسلم آخرهم وقال : ( ساقي القوم آخرهم ).

    فشربوا جميعاً مرة بعد مرة ، ثم حلب في ثانية عوداً على بدء فغادروا عندها ، ثم ارتحلوا عنها ، فما لبثت أن جاء زوجها يسوق أعنزاً عجافاً هزلي فلما رأى اللبن عجب واستغرب وقال : من أين لكم هذا ولا حلوبة في البيت ؟ ..

    قالت : لا والله إلا أنه مر بنا رجل مبارك كان من حديثه كيت و كيت ..

    قال : والله إني لأراه صاحب قريش الذي يطلب ، صفيه لي يا أم معبد ؟

    قالت : رأيت رجلاً ظاهر الوضاءة ، مبتلج ( مشرق ) الوجه حسن الخلق ، لم تعبه ثجلة ( ضخامة البطن ) ولم تزر به صعلة ( لم يشنه صغر الرأس ) وسيم قسيم ، في عينيه دعج ، وفي أشفاره وطف ( طويل شعر الأجفان ) ، وفي صوته صحل ( رخيم الصوت ) أحور أكحل أرج أقرن شديد سواد الشعر ، في عنقه سطح ( ارتفاع وطول ) وفي لحيته كثافة ، إذا صمت فعليه الوقار وإذا تكلم سما وعلاه البهاء ، وكأن منطقة خرزات نظم يتحدرن ، حلو المنطق فصل لا نذر ولا هذر ( لاعي فيه ولا ثرثرة في كلامه ) أجهر الناس وأجملهم من بعيد ، وأحلاهم وأحسنهم من قريب ، ربعة ( وسط مابين الطول والقصر ) لا تشنؤه ( تبغضه ) من طول ولا تقتحمه عين ( تحتقره ) من قصر ، غصن بين غصنين ، فهو أنضر الثلاثة منظراً ، وأحسنهم قدراً له رفقاء يخصون به ، إذا قال استمعوا لقوله ، وإذا أمر تبادروا إلى أمره ، محفود ( يسرع أصحابه في طاعته ) ، محشود ( يحتشد الناس حوله ) لا عابث ولا منفذ ( غير مخزف في الكلام ) . قال أبو معبد : هذا والله صاحب قريش الذي ذكر لنا من أمره ما ذكر ، ولو كنت وافقته يا أم معبد لتلمست أن أصحبه ولأفعلن إن وجدت لذلك سبيلا ..


    اللهم صلى على حبيبنا و رسولنا و شفيعنا محمد صلى الله عليه و سلم
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 05:13 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 05:16 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 05:23 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قال تعالي

    ( وأوحى ربك إلى النحل أن أتخذي من الجبال بيوتا ومن الشجر بيوتا ومما يعرشون (68) ثم كلى من كل الثمرات فأسلكي سبل ربك ذللا يخرج من بطونها شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس).سورة النحل

    صدق الله العظيم

    النحل هذا الكائن العجيب والذي تشرف بذكره في القران دائماً مثاراهتمامي وتفكيري في عظمة الخالق على الرغم من عدم تخصصي في هذا المجال ولكن تجدني دائم البحث في الشبكة العنكبوتية عن اسراره وفؤائد عسله ، وددت في مشاركتكم بها وفي انتظار معلومات اكثر من اهل الخبرة والاختصاص

    مكونات عسل النحل

    هو مادة عطرية سميكة القوام حلوة المذاق تنتج من جمع النحل لرحيق الأزهار وتحويله لسائل سميك القوام ولكى تجمع النحلة كيلو جرام واحد من العسل فإنها تنتقل بين الزهور مسافة تعادل 11 مرة قدر محيط الأرض حول خط الأستواء وتختلف أنواع العسل باختلاف مصدر الرحيق من حيث
    ( اللون والمذاق والرائحة والقابلية للتبلورو الكثافة و القلوية و…… )
    وهناك عوامل اخرى ايضا تؤثر على صفات العسل مثل نوع التربة والعوامل الجوية و غيرها لذلك من النادر تشابه عينتين من العسل تماما ولو كان المصدر الرحيقى واحد

    وينتج اللون الأساسى للعسل من مكونات ذائبة فى العسل من أصل نباتى مصدره الرحيق كما يتأثر لون العسل ايضا بدرجة الحرارة حيث يميل لون العسل لللون الداكن اذا أشتدت درجة الحرارة فى موسم الرحيق كما فى العسل الجبلى وعسل السدر وحبة البركة و الجبلى المر ( حنون ) وقد ثبت أن العسل يحتوى على كمية كبيرة و متنوعة من الفيتامينات كما يتميز أنه يستطيع حفظ مكوناته الفيتامينية أكثر من الفاكهة أو الخضروات .
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 05:31 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 05:37 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 05:47 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 07:13 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 07:15 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 07:23 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 08:55 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 09:38 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 09:42 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 10:44 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    رجل كتب وصيةً لأبنائه الثلاثة يقول فيها عبدالله يرث وعبدالله لا يرث وعبدالله يرث

    قصة رائعة جداً فمن هو الذي لا يرث ؟؟؟؟؟

    يحكى أنه كانت هناك قبيلة تعرف باسم قبيلة بني عرافة وسميت بذلك نسبة إلى إن أفراد هذه القبيلة يتميزون بالمعرفة والعلم والذكاء الحاد وبرز من هذه القبيلة رجل كبير حكيم يشع من وجهه العلم والنور وكان لدى هذا الشيخ ثلاثة أبناء سماهم جميعا بنفس الاسم ألا وهو : ( عبدالله ) وذلك لحكمة لا يعرفها سوى الله . ومرت الأيام وجاء أجل هذا الشيخ وتوفي وكان هذا الشيخ قد كتب وصية لأبنائه يقول فيها

    ( (عبدالله يرث ، وعبدالله لا يرث ، وعبدالله يرث

    وبعد أن قرأ الأخوة وصية والدهم وقعوا في حيرة من أمرهم لأنهم لم يعرفوا من هو الذي لا يرث منهم وبعد المشورة والسؤال قيل لهم أن يذهبوا إلى قاض عرف عنه الذكاء والحكمة ، وكان هذا القاضي يعيش في قرية بعيده ، فقرروا أن يذهبوا إليه وفي طريقهم إليه وجدوا رجلا يبحث عن شيء ما
    فقال لهم الرجل : هل رأيتم جملا ؟؟

    - فقال عبدالله الأول : هل هو أعور ؟ فقال الرجل : نعم

    - فقال عبدالله الثاني : هل هو أقطب الذيل ؟ فقال الرجل : نعم

    - فقال عبدالله الثالث : هل هو أعرج ؟ فقال الرجل : نعم


    فظن الرجل صاحب الجمل أنهم رأوه لأنهم وصفوا الجمل وصفا دقيقا ففرح وقال : هل رأيتموه ؟ فقالوا لا ، لم نره ، فتفاجأ الرجل كيف لم يروه وقد وصفوه له ؟ فقال لهم الرجل : أنتم سرقتموه وإلا كيف عرفتم أوصافه فقالوا : لا ، والله لم نسرقه فقال الرجل : سأشتكيكم للقاضي فقالوا نحن ذاهبون إليه ، فتعال معنا

    فذهبوا جميعا للقاضي وعندما وصلوا إلى القاضي وشرح كل منهم قضيته قال لهم : إذهبوا الآن وارتاحوا فأنتم تعبون من السفر الطويل وأمر القاضي خادمه أن يقدم لهم وليمة غداء وأمر خادم آخر أن يراقبهم أثناء تناولهم الغداء وفي أثناء الغداء حصل التالي

    قال عبدالله الأول : إن المرأة التي أعدت الغداء حامل

    وقال عبدالله الثاني : إن هذا اللحم الذي نتناوله لحم ###### وليس لحم ماعز

    وقال عبدالله الثالث: إن القاضي إبن زنا

    وكان الخادم الذي كلف بالمراقبة قد سمع كل شئ من العبادلة الثلاثة وفي اليوم الثاني سأل القاضي الخادم عن الذي حدث أثناء مراقبته للعبادلة وصاحب الجمل

    فقال الخادم : إن أحدهم قال أن المرأة التى أعدت الغداء لهم حامل
    فذهب القاضي لتلك المرأة وسألها ما إذا كانت حامل أم لا
    وبعد إنكار طويل من المرأة وإصرار من القاضي
    إعترفت المرأه أنها حامل
    فتفاجأ القاضي كيف عرف أنها حامل وهو لم يرها أبدا ثم رجع القاضي إلى الخادم وقال : ماذا قال الآخر؟ فقال الخادم : الثاني قال أن اللحم الذي أكلوه على الغداء كان لحم ###### وليس لحم ماعزفذهب القاضي إلى الرجل الذي كلف بالذبح فقال له : ما الذي ذبحته بالأمس ؟
    فقال الذابح : أنه ذبح ماعز ولكن القاضي عرف أن الجزار كان يكذب فأصر عليه أن يقول الحقيقة إلى أن إعترف الجزار بأنه ذبح ###### لأنه لم يجد ما يذبحه من أغنام أو ما شابه فاستغرب القاضي كيف عرف العبادله أن اللحم الذي أكلوه كان لحم ###### وهم لم يروا الذبيحة إلا على الغداء

    وبعد ذلك رجع القاضي إلى الخادم وفي رأسه تدور عدة تساؤلات فسأله إن كان العبادلة قد قالوا شيء ؟
    فقال الخادم :لا لم يقولوا شيء فشك القاضي بالخادم لأنه رأى على الخادم علامات الإرتباكوقد بدت واضحة المعالم على وجه الخادم فأصر القاضي على الخادم أن يقول الحقيقة وبعد عناد طويل من قبل الخادم
    قال الخادم للقاضي أن عبدالله الثالث قال أنك إبن زنا فانهار القاضي وبعد تفكير طويل قرر أن يذهب إلى أمه ليسألها عن والده الحقيقي في بداية الأمر تفاجأت الأم من سؤال إبنها وأجابته وهي تخفي الحقيقة وقالت أنت إبني ، أبوك وهو الذي تحمل إسمه الآن إلا أن القاضي كان شديد الذكاء فشك في قول أمه
    وكرر لها السؤال ، إلا أن الأم لم تغير إجابتها وبعد بكاء طويل من الطرفين وإصرار أكبر من القاضيفي سبيل معرفة الحقيقة خضعت الأم لرغبات إبنها وقالت له : أنه إبن رجل آخر كان قد زنا بها

    فأصيب القاضي بصدمة عنيفة ، كيف يكون إبن زنا ؟ وكيف لم يعرف بذلك من قبل والسؤال الأصعب ، كيف عرف العبادلة بذلك ؟ وبعد ذلك جمع القاضي العبادلة الثلاثة وصاحب الجمل لينظر في قضية الجمل وفي قضية الوصية
    فسأل القاضي عبدالله الأول : كيف عرفت أن الجمل أعور؟ فقال : لأن الجمل الأعور غالبا يأكل من جانب العين
    التي يرى بها ولا يأكل الأكل الذي وضع له في الجانب الذي لا يراه وأنا قد رأيت في المكان الذي ضاع فيه الجملآثار مكان أكل الجمل واستنتجت أن الجمل كان أعور .

    وبعد ذلك سأل القاضي عبدالله الثاني قائلا : كيف عرفت أن الجمل كان أقطب الذيل ؟ فقال عبدالله الثاني : أن من عادة الجمل السليم أن يحرك ذيله يمينا وشمالا أثناء إخراجه لفضلاته وينتج من ذلك أن البعر يكون مفتتا في الأرض إلا أني لم أر ذلك في المكان الذي ضاع فيه الجمل بل على العكس ، رأيت البعر من غير أن ينثر فأستنتجت أن الجمل كان أقطب الذيل

    وأخيرا سأل القاضي عبدالله الأخير قائلا :
    كيف عرفت أن الجمل كان أعرج فقال عبدالله الثالث : رأيت ذلك من آثار خف الجمل على الأرض فاستنتجت أن الجمل كان أعرج وبعد أن إستمع القاضي للعبادلة إقتنع بما قالوه وقال لصاحب الجمل أن ينصرف بعد ما عرف حقيقة الأمر وبعد رحيل صاحب الجمل قال القاضي للعبادله :
    كيف عرفتم أن المرأة التي أعدت لكم الطعام كانت حاملا ؟

    فقال عبدالله الأول : لأن الخبز الذي قدم على الغداء كان سميكا من جانب
    ورفيعا من الجانب الآخر وذلك لا يحدث إلا إذا كان هناك ما يعيق المرأة من الوصول إليه كالبطن الكبير نتيجة للحمل ومن خلال ذلك ، عرفت أن المرأة كانت حاملا

    وبعد ذلك سأل القاضي عبدالله الثاني قائلا : كيف عرفت أن اللحم الذي أكلتموه كان لحم ######؟

    فقال عبدالله الثاني : أن لحم الغنم والماعز والجمل والبقر جميعها تكون حسب الترتيب التالي :
    ( شحم ثم لحم ثم عظم ) أما ال###### فيكون حسب الترتيب التالي : ( لحم ثم شحم ثم عظم لذلك عرفت أنه لحم ######

    ثم جاء دور عبدالله الثالث
    وكان القاضي ينتظر هذه اللحظه ، فقال القاضي : كيف عرفت أني إبن زنا ؟ فقال عبدالله الثالث :
    لانك أرسلت شخصا يتجسس علينا وفي العادة تكون هذه الصفة في الأشخاص الذين ولدوا بالزنا

    فقال القاضي : لا يعرف إبن الزنا إلا إبن الزنا وبعدها ردد قائلا : أنت هو الشخص الذي لا يرث من بين أخوتك لأنك ابن زنا.
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 11:36 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-27-2012, 11:43 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 00:13 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    إن الرياء داء عضال، يغضب الرب ويحبط الأعمال حذر منه الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم في القرآن والسنة، لسوء عاقبته، وخدشه للتوحيد، عافانا الله من خطره وشره.
    معنى الرياء: الرياء مشتق من الرؤية، والمراد به إظهار العبادة ليراها الناس فيحمدوا صاحبها. [فتح الباري جـ11 ص443]
    التحذير من الرياء وصية ربانية: إن الله حذرنا من الرياء في الأقوال والأفعال وذلك في كثير من آيات القرآن الكريم، وبين لنا سبحانه أن الرياء يحبط الأعمال الصالحة.
    قال الله تعالى: يا أيها الذين آمنوا لا تبطلوا صدقاتكم بالمن والأذى كالذي ينفق ماله رئاء الناس ولا يؤمن بالله واليوم الآخر [البقرة:462].
    قال ابن كثير ـ رحمه الله ـ عند تفسيره لهذه الآية: لا تبطلوا صدقاتكم بالمن والأذى كما تبطل صدقة من راءى بها الناس فأظهر لهم أنه يريد وجه الله، وإنما قصده مدح الناس له أو شهرته بالصفات الجميلة، ليُشكر بين الناس أو يُقال إنه كريم جواد ونحو ذلك من المقاصد الدنيوية مع قطع نظره عن معاملة الله تعالى وابتغاء مرضاته وجزيل ثوابه، ولهذا قال سبحانه: ولا يؤمن بالله واليوم الآخر.
    [ابن كثير جـ2 ص364]
    وقال سبحانه: إن المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا [النساء:241].
    قال ابن كثير في هذه الآية: لا إخلاص لهم ولا معاملة مع الله، بل إنما يشهدون الناس تقية لهم ومصانعة، ولهذا يتخلفون كثيرًا عن الصلاة التي لا يُرون فيها غالبًا كصلاة العشاء في وقت العتمة وصلاة الصبح في وقت الغلس. [تفسير ابن كثير جـ4 ص813]
    فاحذر أخي المسلم من الرياء لأنه من صفات المنافقين الذين قال الله عنهم في كتابه العزيز إن المنافقين في الدرك الأسفل من النار ولن تجد لهم نصيرا [النساء:541].
    وقال سبحانه وتعالى: قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا [الكهف:011].
    قال ابن كثير في قوله تعالى: فليعمل عملا صالحا أي ما كان موافقًا لشرع الله، وقوله ولا يشرك بعبادة ربه أحدا وهو الذي يُراد به وجه الله تعالى وحده لا شريك له.
    [ابن كثير جـ9 ص502]
    وقال جل شأنه: وبدا لهم من الله ما لم يكونوا يحتسبون [الزمر:74].
    قال مجاهد في معنى هذه الآية: عملوا أعمالا توهموا أنها حسنات فإذا هي سيئات، وقال سفيان الثوري في هذه الآية: ويل لأهل الرياء، ويل لأهل الرياء، هذه آيتهم وقصتهم.
    [الجامع لأحكام القرآن للقرطبي جـ51 ص452]
    وقال سبحانه موضحًا عقوبة المرائين يوم القيامة: فويل للمصلين (4) الذين هم عن صلاتهم ساهون (5) الذين هم يراءون (6) ويمنعون الماعون [الماعون:4-7].
    أقسام العمل مع الرياء:

    القسم الأول: عمل فيه رياء خالص:
    إن العمل تارة يكون رياءً خالصًا، بحيث لا يُراد به سوى مراآة المخلوقين لغرض دنيوي كحال المنافقين في صلاتهم، وهذا الرياء الخالص لا يكاد يصدر من مسلم في فرض الصلاة والصيام ولكن قد يصدر منه في الصدقة الواجبة أو الحج وغيرهما من الأعمال الظاهرة أو التي يتعدى نفعها، فإن الإخلاص فيها عزيز، وهذا العمل لا يشك مسلم أنه حابط وأن صاحبه يستحق المقت من الله والعقوبة.
    [جامع العلوم والحكم جـ1 ص08]
    القسم الثاني: عمل لله مع رياء:

    وتارة أخرى يكون العمل لله ويشاركه الرياء، فإن شاركه في أصله، فالنصوص الصحيحة من السنة تدل على بطلان هذا العمل وحبوطه ثوابه. [جامع العلوم والحكم جـ1 ص08]


    القسم الثالث: عمل يخالطه غير الرياء:


    إن العمل إذا خالطه شيء غير الرياء لم يبطل بالكلية، فإن خالط نية الجهاد مثلا نية أخرى غير الرياء، مثل أخذ أجرة للخدمة أو أخذ شيء من الغنيمة أو التجارة نقص بذلك أجر المجاهد ولم يبطل بالكلية.
    [جامع العلوم والحكم جـ1 ص28]
    روى مسلم عن عبد الله بن عمرو بن العاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ما من غازية تغزو في سبيل الله فيصيبون الغنيمة إلا تعجلوا ثُلُثي أجرهم من الآخرة ويبقى لهم الثلث، وإن لم يصيبوا غنيمة تمَّ لهم أجرهم». [مسلم 6091]

    القسم الرابع: عمل خالص لله ثم تطرأ عليه نية الرياء:


    إذا كان أصل العمل لله وحده ثم طرأت عليه نية الرياء، فإن كان خاطرًا ودَفَعهُ فلا يضره بغير خلاف بين العلماء، فإن استرسل معه، فهل يَحبطُ عمله أم لا يضره ذلك ويُجازى على أصل نيته؟ في ذلك اختلاف بين العلماء من السلف، قد حكاه الإمام أحمد وابن جرير الطبري، ورجَّحا أن عمله لا يبطل بذلك، وأنه يجازي بنيته الأولى، وهذا القول مروي عن الحسن البصري وغيره، وذكر ابن جرير الطبري أن هذا الاختلاف إنما هو في عمل يرتبط آخره بأوله كالصلاة والصيام والحج فأما ما لا ارتباط فيه كالقراءة والذِّكر وإنفاق المال، ونشر العلم، فإنه ينقطع بنية الرياء الطارئة، ويحتاج إلى تجديد نية. [جامع العلوم والحكم جـ1 ص38-48]

    القسم الخامس: عمل لله يصاحبه ثناء الناس:

    إذا كان عمل المسلم عملا خالصًا لوجه الله تعالى ثم ألقى الله له الثناءَ الحسن في قلوب المؤمنين بذلك، ففرح المسلم بفضل الله ورحمته واستبشر به لم يضره ذلك.
    [جامع العلوم والحكم جـ1 ص48-58]
    روى مسلم عن أبي ذر قال: قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم: أرأيت الرجلَ يعملُ العمل من الخير، ويَحْمَدُهُ الناس عليه؟ قال: «تلك عاجل بُشرى المؤمن». [مسلم 2462]

    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:17 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:20 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:24 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:25 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:29 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:50 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 10:27 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 10:50 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 03:48 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 04:05 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 04:37 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 05:43 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 05:57 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    اثنان و عشرون سؤالاً من قسيس مسيحي وسؤالاً واحداً من مسلم





    22 سؤال واجابة اعجبوني وذهلت لبراعةهذا الشخص ونباهته فنقلت لكم الموضوع

    كان رجل مسلم له صديق مسيحي فألح المسيحي علي المسلم بأن يذهب معه للكنسية ليحضر درس من قسيس و يدلي رأية للمسيحي فوافق المسلم و ذهب معه فعرفه القسيس وقال يوجد بينكم محمدي اي ( مسلم )

    فوقف المسلم وقال له: كيف عرفت؟
    فقال القسيس: سيماههم في وجوههم.
    فتبسم المسلم

    و قال له القسيس: أريد ان اسألك اثنان وعشرون سؤال؟

    إليك الأسئلة:

    1. ما هو الواحد الذي لا ثاني له؟

    2. ما هما الاثنان اللذان لا ثالث لهما؟

    3.. ما هم الثلاثة الذين لا رابع لهم؟

    4. ما هم الأربعة الذين لا خامس لهم؟

    5. ما هم الخمسة الذين لا سادس لهم؟

    6. ما هم الستة الذين لا سابع لهم؟

    7. ما هم السبعة الذين لا ثامن لهم؟

    8. ما هم الثمانية الذين لا تاسع لهم؟

    9. ما هم التسعة الذين لا عاشرة لهم؟

    10. ما هي العشرة التي تقبل الزيادة؟

    11. ما هي الإحدى عشر الذين لا ثاني عشرة لهم؟

    12. ما هي الاثنا عشر الذين لا ثالث عشر لهم؟

    13. ما هي الثلاثة عشر الذين لا رابع عشر لهم؟

    14. ما هو الشيء الذي يتنفس ولا روح فيه؟

    15. ما هو القبر الذي سار بصاحبه؟

    16. من هم الذين كذبوا ودخلوا الجنة؟

    17. ما هو الشيء الذي خلقه الله و أنكره؟

    18. وما هي الأش ياء التي خلقها الله بدون أب و أم؟

    19. من هو المخلوق الذي من نار ومن هلك بالنار ومن حفظ من النار؟

    20. ومن الذي خلق من حجر وهلك بالحجر وحفظ بالحجر؟

    21. ما هو الشيء الذي خلقه الله واستعظمه؟

    22. وما هي الشجرة التي لها اثني عشر غصنا وفي كل غصن ثلاثين ورقة وفي كل ورقة خمس ثمرات ثلاث منها بالظل واثنتان بالشمس؟



    فأبتسم المسلم ابتسامة الواثق بالله.... وسمّّّا بالله

    * بسم الله الرحمن الرحيم *

    1. الله سبحانه وتعالي الواحد لا ثاني له

    2. والاثنان اللذان لا ثالث لهما: الليل والنهار

    وجعلنا الليل والنهار آيتين


    3. والثلاثة التي لا رابع لها هي: أعذار موسى مع الخضر

    إعطاب السفينة وقتل الغلام وإقامة الجدار


    4. والأربعة الذين لا خامس لهم: القرآن و الإنجيل والتوراة والزبور

    5. والخمسة التي لا سادس لهم: الصلوات الخمس المفروضة

    6. والستة التي لا سابع لها: الأيام التي خلق الله تعالى فيها الكون

    7. والسبعة التي لا ثامن لهم: السموات السبع

    الذي خلق سبع سموات طباقا ما ترى من خلق الرحمن من تفاوت


    8. والثمانية الذين لا تاسع لهم: هم حملة عرش الرحمن

    ويحمل عرش ربك يومئذٍ ثمانية


    9. والتسعة اللاتي لا عاشر لها: هي معجزات موسى عليه السلام

    العصا ، اليد , الطوفان , السنون , الضفادع , الدم , القمل , الجراد , شق البحر


    10. وأما العشرة التي تقبل الزيادة: هي الحسنات

    من جاء بالحسنة فله عشرة أمثالها والله يضاعف الأجر لمن يشاء


    11. والأحد عشر الذين لا ثاني عشر لهم: هم أخوة يوسف عليه السلام

    12. والاثنا عشر التي لا ثالث عشرة لها: هي معجزة سيدنا موسى

    وإذا استسقى موسى لقومه فقلنا اضرب بعصاك الحجر فانفجرت منه اثنا عشر عيناً


    13. والثلاثة عشرة الذين لا رابع عشر لهم: هم إخوة يوسف وأبيه وأمه

    14. وأما الذي يتنفس ولا روح فيه: فهو الصبح

    والصبح إذا تنفس


    15. وأما القبر الذي سار بصاحبه: هو الحوت عندما التقم سيدنا يونس عليه السلام

    16. وأما الذين كذبوا ودخلوا الجنة: هم أخوة يوسف عليه السلام

    17. والشيء الذي خلقه الله و أنكره: هو صوت الحمير

    إن أنكر الأصوات لصوت الحمير


    18. وأما ما خلق وليس له أب وأم فهم :آدم عليه السلام و ناقة نوح و كبش الفداء والملائكة

    19.. وأما ما خلق من نار: فهو إبليس ومن هلك بالنار: فهو أبو جهل ومن حفظ من النار: فهو إبراهيم عليه السلام

    20. وأما ما خلق من الحجر: فهي ناقة صالح عليه السلام ومن هلك من الحجر: فهم أصحاب الفيل وأما من حفظ بالحجر: فهم أصحاب الكهف

    21. وأما ما خلقه الله واستعظمه: فهو كيد النساء

    إن كيدهن عظيم


    22. والشجرة: هي السنة التي لها اثني عشر شهرا 'غصنا' والثلاثين ورقة: هي الأيام في كل شهر والخمس ثمرات: هي الصلوات الخمس والثلاث التي بالظل: هي صلاة الفجر والمغرب والعشاء والاثنتان التي بالشمس: هي الظهر و العصر


    هذا كان رد المسلم فاستعجب القسيس والحضور ولكن فوجئ القسيس بسؤال واحد موجه من الشاب المسلم
    وهو:

    ما هو مفتاح الجنة؟

    هنا لم يقدر القسيس على الإجابة لكنه اضطر للإجابة بعد إلحاح الوجود
    ولكنه طلب الأمان ............ ......... ......... ........

    أتتوقعون لماذا؟!

    لأن الإجابة هي:

    أشــــهد أن لا إلـه إلا الله وأن مــــحمدا رســـــول الله


    !!!
    إثنان و عشرون سؤالاً من قسيس مسيحي وسؤالاً واحداً من مسلم





    22 سؤال واجابة اعجبوني وذهلت لبراعةهذا الشخص ونباهته فنقلت لكم الموضوع

    كان رجل مسلم له صديق مسيحي فألح المسيحي علي المسلم بأن يذهب معه للكنسية ليحضر درس من قسيس و يدلي رأية للمسيحي فوافق المسلم و ذهب معه فعرفه القسيس وقال يوجد بينكم محمدي اي ( مسلم )

    فوقف المسلم وقال له: كيف عرفت؟
    فقال القسيس: سيماههم في وجوههم.
    فتبسم المسلم

    و قال له القسيس: أريد ان اسألك اثنان وعشرون سؤال؟

    إليك الأسئلة:

    1. ما هو الواحد الذي لا ثاني له؟

    2. ما هما الاثنان اللذان لا ثالث لهما؟

    3.. ما هم الثلاثة الذين لا رابع لهم؟

    4. ما هم الأربعة الذين لا خامس لهم؟

    5. ما هم الخمسة الذين لا سادس لهم؟

    6. ما هم الستة الذين لا سابع لهم؟

    7. ما هم السبعة الذين لا ثامن لهم؟

    8. ما هم الثمانية الذين لا تاسع لهم؟

    9. ما هم التسعة الذين لا عاشرة لهم؟

    10. ما هي العشرة التي تقبل الزيادة؟

    11. ما هي الإحدى عشر الذين لا ثاني عشرة لهم؟

    12. ما هي الاثنا عشر الذين لا ثالث عشر لهم؟

    13. ما هي الثلاثة عشر الذين لا رابع عشر لهم؟

    14. ما هو الشيء الذي يتنفس ولا روح فيه؟

    15. ما هو القبر الذي سار بصاحبه؟

    16. من هم الذين كذبوا ودخلوا الجنة؟

    17. ما هو الشيء الذي خلقه الله و أنكره؟

    18. وما هي الأش ياء التي خلقها الله بدون أب و أم؟

    19. من هو المخلوق الذي من نار ومن هلك بالنار ومن حفظ من النار؟

    20. ومن الذي خلق من حجر وهلك بالحجر وحفظ بالحجر؟

    21. ما هو الشيء الذي خلقه الله واستعظمه؟

    22. وما هي الشجرة التي لها اثني عشر غصنا وفي كل غصن ثلاثين ورقة وفي كل ورقة خمس ثمرات ثلاث منها بالظل واثنتان بالشمس؟



    فأبتسم المسلم ابتسامة الواثق بالله.... وسمّّّا بالله

    * بسم الله الرحمن الرحيم *

    1. الله سبحانه وتعالي الواحد لا ثاني له

    2. والاثنان اللذان لا ثالث لهما: الليل والنهار

    وجعلنا الليل والنهار آيتين


    3. والثلاثة التي لا رابع لها هي: أعذار موسى مع الخضر

    إعطاب السفينة وقتل الغلام وإقامة الجدار


    4. والأربعة الذين لا خامس لهم: القرآن و الإنجيل والتوراة والزبور

    5. والخمسة التي لا سادس لهم: الصلوات الخمس المفروضة

    6. والستة التي لا سابع لها: الأيام التي خلق الله تعالى فيها الكون

    7. والسبعة التي لا ثامن لهم: السموات السبع

    الذي خلق سبع سموات طباقا ما ترى من خلق الرحمن من تفاوت


    8. والثمانية الذين لا تاسع لهم: هم حملة عرش الرحمن

    ويحمل عرش ربك يومئذٍ ثمانية


    9. والتسعة اللاتي لا عاشر لها: هي معجزات موسى عليه السلام

    العصا ، اليد , الطوفان , السنون , الضفادع , الدم , القمل , الجراد , شق البحر


    10. وأما العشرة التي تقبل الزيادة: هي الحسنات

    من جاء بالحسنة فله عشرة أمثالها والله يضاعف الأجر لمن يشاء


    11. والأحد عشر الذين لا ثاني عشر لهم: هم أخوة يوسف عليه السلام

    12. والاثنا عشر التي لا ثالث عشرة لها: هي معجزة سيدنا موسى

    وإذا استسقى موسى لقومه فقلنا اضرب بعصاك الحجر فانفجرت منه اثنا عشر عيناً


    13. والثلاثة عشرة الذين لا رابع عشر لهم: هم إخوة يوسف وأبيه وأمه

    14. وأما الذي يتنفس ولا روح فيه: فهو الصبح

    والصبح إذا تنفس


    15. وأما القبر الذي سار بصاحبه: هو الحوت عندما التقم سيدنا يونس عليه السلام

    16. وأما الذين كذبوا ودخلوا الجنة: هم أخوة يوسف عليه السلام

    17. والشيء الذي خلقه الله و أنكره: هو صوت الحمير

    إن أنكر الأصوات لصوت الحمير


    18. وأما ما خلق وليس له أب وأم فهم :آدم عليه السلام و ناقة نوح و كبش الفداء والملائكة

    19.. وأما ما خلق من نار: فهو إبليس ومن هلك بالنار: فهو أبو جهل ومن حفظ من النار: فهو إبراهيم عليه السلام

    20. وأما ما خلق من الحجر: فهي ناقة صالح عليه السلام ومن هلك من الحجر: فهم أصحاب الفيل وأما من حفظ بالحجر: فهم أصحاب الكهف

    21. وأما ما خلقه الله واستعظمه: فهو كيد النساء

    إن كيدهن عظيم


    22. والشجرة: هي السنة التي لها اثني عشر شهرا 'غصنا' والثلاثين ورقة: هي الأيام في كل شهر والخمس ثمرات: هي الصلوات الخمس والثلاث التي بالظل: هي صلاة الفجر والمغرب والعشاء والاثنتان التي بالشمس: هي الظهر و العصر


    هذا كان رد المسلم فاستعجب القسيس والحضور ولكن فوجئ القسيس بسؤال واحد موجه من الشاب المسلم
    وهو:

    ما هو مفتاح الجنة؟

    هنا لم يقدر القسيس على الإجابة لكنه اضطر للإجابة بعد إلحاح الوجود
    ولكنه طلب الأمان ............ ......... ......... ........

    أتتوقعون لماذا؟!

    لأن الإجابة هي:

    أشــــهد أن لا إلـه إلا الله وأن مــــحمدا رســـــول الله

    فأسلم القسيس ومن معه في الكنيسة
    اترون ما اعظم الثقة بالله


    فأسلم القسيس ومن معه في الكنيسة
    اترون ما اعظم الثقة بالله
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 06:42 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 07:56 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    وأما الترابط القلبي: وجعلنا بينكم مودة ورحمة.. فإذا تحققت هاتان العلاقتان استقرت الحياة الاسرية وحاز الزوجان وفازا بأحلى متاع وأشرف علاقة قلبية.. وتتكدر الحياة بينهما بقدر ما يخل الزوجان بهذين الرابطين

    وما أجمل ماقاله هوميروس الشاعر اليوناني: إذا إتخذت إمرأة فكن لها أباً وأماً وأخاً لأن اللتي تترك أباها وأمها وإخوتها وتتبعك فمن الحق أن ترى فيك رأفة الأب وحنو الأم ورفق الأخ

    ودوما ماتنبعث سعادة الفرد من بيته لتملأ باقي أرجاء حياته الاجتماعية والوظيفية
    قال النبي صلى الله عليه وسلم: سعادة ابن أدم ثلاث: الزوجة الصالحة، والمركب الصالح، والمسكن الواسع..

    وهاك أخي الزوج روافد تغذي حياتك الزوجية حتى تتمكن القوارب من السير بكل سهوله لتقف على بر الأمان وشاطيء الإطمئنان


    أولاً
    خذ مبدأ الرفق.. فالبيوت المطمئنة هي الرفيقة.. قال النبي صلى الله عليه وسلم: إذا أراد الله بأهل بيت خير أدخل عليهم الرفق ومن فقده فقد خسر الخير كله..

    وعن جرير بن عبد الله رضي الله عنه: قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من يحرم الرفق يحرم الخير كله.. فالكريم يلين ولا ينكسر وبحكمته وحنكته يحقق أغراضه ويلبي مطالبه بعيدا عن الضجيج والتهديد والوعيد
    ان القلوب إذا لمست شفافها
    لمس الحنون تذللت تذليلا
    وكلما كان النابل متأنيا كان أقدر على إمساك سهمه، فإن السهم متى انطلق لايعود
    قد يدرك المتأني بعض حاجته
    وقد يكون مع المستعجل الذلل
    فكن سهلا رفيقا لين رقيقا وفي مواطن الحزم والجد عندها تظهر قوامتك وقوتك

    ثانياً
    لا تفارق الإبتسامة محياك، فالابتسامة تمحو قصورك، وتسدد نقص أخلاقك.. قالت إعرابية واصفة زوجها: والله لقد كان ضحوكا إذا ولج.. سكيتاً إذا خرج.. أكلاً ماوجد.. غير سائل عما فقد
    فهل تعجز أن تظهر وجهك بشوشا فيبدو مرحا فرحا لا عابساً مكفهرا؟
    أتركا تغنم بالتبرم درهما
    أم أنت تخسر بالبشاشة مغنما


    ثالثاً
    يحسن تعطير الكلام بعبارات الثناء فمن وضع إليك معروف فكافئه.. فحاول أن تضع في قاموس كلمات المنزلية: شكرا لك، طعام لذيذ، اختيارك رائع، تصرفك جيد، ذوقك رفيع
    قالت لزوجها: ذوقك رفيع.. قال زوجها مباشرة: ولذلك اخترتك زوجه لي
    الكلمة القاسية والحانية مترجمهما واحد وأثرهما على قلب المستمع سلبياً وإيجابياً فاختر ماشئت.. فالكلام مفارغ القلوب، وألفاظك عنوان أخلاقك.. ودوما إبحث عن أفضل عبارة وأزكى كلمه تبلغ بها مرادك وقل لعبادي يقولوا اللتي هي أحسن

    رابعاً
    لماذا تستبد في إتخاذ القرارات بعيداً عن الإستئناس بآراء زوجتك وأولادك، خاصة بالقضايا المشتركة بين أفراد العائلة كاختيار أثاث المنزل، وأماكن النزهة والفسحة، واسم المولود، وأوقات التسوق، وإختار المشتريات؟
    شاور سواكا إذا نابتك نائبه
    يوما وإن كنت من أهل المشورات
    فالان تنظر منها مادنا ونأى
    ولا ترى نفسها إلا بمرآة
    والرأي وإن كان ممن هو دونك أفضل من رأيك لأنه متجرد من هواك.. وربما ذكرتك زوجتك بما غاب عن ذهنك لإنشغالك أو نسيانك وكذا حال غضبك فشارك الناس بعقولهم، ولا تفتخر بقناعتك فربما أوردتك المهالك

    خامساً
    ماأحوج الزوج الراغب في صفاء حياتك الزوجية والذي ينشد العيشة الهنية إلى العفو عن سقطات شريكته والتغاضي عنها، فالزوج الملحاح عند مطالبته يندفع وعند معاتبته يقلب حياته إلى نكد وكبد
    قال الغزالي رحمه الله: وليس حسن الخلق معها كف الأذى عنها، بل إحتمال الأذى منها، والحلم عند طيشها إقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم فقد كانت أزواجه تراجعنه الكلام وتهجره الواحده منهن يوما إلى الليل
    تغافل عن أمور كثيرة
    فلم يفز بالحمد إلا من غفل
    فالكمال محال والسلامة من التقصير منا لها بعيد وتحقيقها عسير.. ولا يخلو بيت من المكدرات والمنغصات ولولا الليل ما أشرقت الشمس وكلما كان الجوع قارصا كان الطعام لذيذا
    قال معاوية لابنه: يابني من عفا ساد, ومن حلم عظم, ومن تجاوز إستمالت إليه القلوب
    وأنت حسبي أنت تقلم أن لي
    لسانا أمام المجد يبني ويهدم
    وليس حليما من تقبل كفه
    فيرضى ولكن من تعض فيحلم
    وإذا أساءت الزوجة مرات فلقد أحسنت مئات, فلا تحجب القليل بالكثير
    وإذا الحبيب أتى بذنب واحد
    جات محاسنه بإلف شفيع
    من يطبخ طعامك ويصبر على صراخ وخصام أطفالك, وينظف بيتك, ويرتب ملابسك, ويتحمل ألفاظك القاسية عند الغضب؟؟
    إنهــا زوجتــك

    سادساً
    قال الشيخ ابن باز رحمه الله: وبكل حال فالمشروع أن يخصص الزوج لزوجته أوقات يحصل لها الإيناس وحسن المعاشرة ولاسيما إذا كانت وحيدة في البيت فليس لديها أطفال لها أو ليس لديها أحد
    قد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي

    سابعاً
    من العجب أن تحب إكرام ضيفك وتغفل عن إكرام من ساعدك على إكرامه فلا أخالك تعجز عن هديه جميلة بسيطة معطرة بمعاني المحبة والشوق تعبر عما في قلبك من عطف وحنان تجاهها
    إن الهـــديـة حلـــوة
    كالسحر تجتلب القلوب
    تدني البعيد من الـهوى
    حتـى تصيره قريـبا
    قال النبي صلى الله عليه وسلم لسعد بن أبي وقاص: حتى ماتضعه في فم امرأتك
    فالعطر الفواح والمنظر الخلاب والزهرة المعطرة والحلوى اللذيذة والأكلة الشهية وهناك مايفوق الهدية أثرآ وأقل منها تكلفة: البسمة الصادقة، واللمسة الحانية، و الجلسة الهادئة، والكلمة الرقيقة، والإستماع لحديثها مهما يبدو قليل الأهمية


    منقوووووووووووووووووول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 08:16 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 08:38 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:29 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:42 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 09:51 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 10:02 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    يحكي ان طاعون الجنون نزل في نهر يسري في مدينة... فصار الناس كلما شرب منهم احد من النهر يصاب بالجنون... وكان المجانين يجتمعون ويتحدثون بلغة لا يفهمها العقلاء...
    واجه الملك الطاعون وحارب الجنون...

    حتى اذا ما اتي صباح يوم استيقظ الملك واذا الملكة قد جنت... وصارت الملكة تجتمع مع ثلة من المجانين تشتكي من جنون الملك!

    نادى الملك بالوزير: يا وزير الملكة جنت أين كان الحرس.
    الوزير: قد جن الحرس يا مولاي
    الملك: اذن اطلب الطبيب فورا
    الوزير: قد جن الطبيب يا مولاي
    الملك: ما هذا المصاب، من بقي في هذه المدينة لم يجن؟

    رد الوزير: للأسف يا مولاي لم يبقى في هذه المدينة لم يجن سوى أنت وأنا.
    الملك: يا الله ، هل أحكم مدينة من المجانين!
    الوزير: عذرا يا مولاي، فإن المجانين يدعون أنهم هم العقلاء ولا يوجد في هذه المدينة مجنون سوى أنت وأنا!
    الملك: ما هذا الهراء! هم من شرب من النهر وبالتالي هم من أصابهم الجنون!

    الوزير: الحقيقة يا مولاي أنهم يقولون إنهم شربوا من النهر لكي يتجنبوا الجنون، لذا فإننا مجنونان لأننا لم نشرب. ما نحن يا مولاي إلا حبتا رمل الآن... هم الأغلبية... هم من يملكون الحق والعدل والفضيلة... هم الآن من يضعون الحد الفاصل بين العقل والجنون...

    هنا قال الملك: يا وزير أغدق علي بكأس من نهر الجنون... إن الجنون أن تظل عاقلا في دنيا المجانين.

    بالتأكيد الخيار صعب... عندما تنفرد بقناعة تختلف عن كل قناعات الآخرين... عندما يكون سقف طموحك مرتفع جدا عن الواقع المحيط... هل ستسلم للآخرين... وتخضع للواقع... وتشرب من الكأس؟

    2-مرت طفله صغيره مع أمها على شاحنه محشورة في نفق... ورجال الإطفاء والشرطة حولها يحاولون عاجزين إخراجها من النفق... قالت الطفلة لأمها: أنا اعرف كيف تخرج الشاحنة من النفق! استنكرت الأم وردت على إبنتها : معقولة كل الاطفائيين والشرطة غير قادرين وأنت قادرة! ولم تعط الأم أي اهتمام ولم تكلف نفسها بسماع فكرة طفلتها...
    تقدمت الطفلة لضابط المطافئ: سيدي افرغوا بعض الهواء من عجلات الشاحنة وستمر!
    وفعلا مرت الشاحنة وحلت المشكلة
    وعندما استدعى عمدة المدينة البنت لتكريمها كانت الأم بجانبها وقت التكريم والتصوير!



    غاليلوا الذي اثبت أن الأرض كروية لم يصدقه احد وسجن حتى مات! وبعد 350 سنة من موته اكتشف العالم انه الأرض كروية بالفعل وان غاليليو كان العاقل الوحيد في هذا العالم في ذلك الوقت.

    ولكن هل بالضرورة الانفراد بالرأي أو العناد هو التصرف الأسلم باستمرار!
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 10:08 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    منقول
    موضوع جميل قابلني وحبيت نقله هنا مع بعض الإضافات لتعم الفائدة مجرد قراءة الموضوع لا تكفي اتمنى من الجميع السعي لتطبيق هذة العادات السهلة التي تحمي بإذن الله زواجنا ، كل إنسان يتمنى أن يعيش حياة زوجية سعيدة ومستقرة ، وليس من الصعب تحقيق ذلك إن حرص الأزواج على ممارسة بعض العادات البسيطة التي تترك أثرا ايجابيا في نفس الطرف الاخر ، فإذا كنتم تعملون على تحسين علاقاتكم الزوجية ، إليكم عشر عادات تميز الأزواج السعداء عن غيرهم :
    1-الذهاب إلى الفراش معا هل تتذكرون بداية حياتكم الزوجية ، عندما كنتم تذهبون معا إلى الفراش حتى لو كان على أحد الزوجين الاستيقاظ مبكرا قبل الآخر؟ الأزواج السعداء يقاومون إغراء الذهاب إلى النوم في أوقات مختلفة مهما مرت عليهم السنون.
    2-بعد أن تستقر العاطفة بين الزوجين ، يدركان من عام إلى آخر أن عدد الاهتمامات المشتركة بينهما قليل ،الأزواج السعداء هم الذين يتمكنون من التمتع بالاهتمامات المشتركة معا ويعملون على تطويرها. وفي الوقت نفسه فإن وجود اهتمامات خاصة بكل طرف، يجعل الطرف الآخر أكثر رغبة بالتعرف عليها، مما يجد بينهما مساحة مشتركة أيضا.
    3-السير يدا بيد المشهد المألوف بين الأزواج الذين لا يشعرون بالرضا عن حياتهم الزوجية سيرهم منفصلين، أحدهم وراء الآخر، بينما يمشي الأزواج السعداء دائما جنبا إلى جنب ويداً بيد أثناء التسوق أو مشاهدة المعالم السياحية أثناء السفر.
    4-حل الخلافات بالثقة والتسامح الأزواج الذين تهتز أسس حياتهم الزوجية أمام أي خلاف يواجههم، وفي أحيان كثيرة لا يتمكنون من حله، مهددون بفشل زواجهم، بينما الأزواج السعداء يتغلبون على كل الخلافات التي تواجههم بالثقة والتسامح.
    5-عدم التركيز على الأخطاء إذا كان الأزواج يرغبون في العثور على أخطاء بعضهم لبعض، لا شك في أنهم سينجحون في ذلك. الأزواج السعداء لا يتوقفون كثيرا أمام ما يجب أن يفعله الطرف الآخر وما يجب أن لا يفعله، بل ينظرون دائما إلى الجانب الإيجابي لديه، ولا يتوقفون كثيرا عند الجانب السلبي.
    6-العناق الأزواج التعساء يعانون مشكلة في الاتصال بعضهم ببعض، أو ربما لا يملكون مهارات الاتصال، بينما الأزواج السعداء ماهرون فيه. اللمسة اللطيفة والكلمات الحميمة والعناق عند اللقاء كلها عوامل تنعش ذاكرة الحب لدى الزوجين، وتكون بمثابة تطعيم للحياة الزوجية ضد الجفاء والإهمال.
    7-«أحبك» كل صباح قول «أحبك» أو «أتمنى لك يوما سعيدا» طريقة متميزة يتبادل بها الأزواج السعداء التحية صباح كل يوم لمساعدة الطرف الآخر على اجتياز المضايقات اليومية التي يمر بها مثل الاختناقات المرورية وغيرها من المضايقات.
    8-«تصبح على خير» كل ليلة «تصبح (تصبحين) على خير» جملة جميلة يرددها الأزواج السعداء كل ليلة ليختموا بها يومهم. وقول ذلك، بغض النظر عن شعور أحد الطرفين تجاه الآخر نتيجة حدوث سوء تفاهم أو خلاف ما، في نهاية اليوم له معنى كبير «حبنا أكبر من أي خلاف يحدث بيننا».
    9-مراعاة تقلبات المزاج الأزواج السعداء يتواصلون في البيت والعمل من أجل معرفة كيف يجري يوم الطرف الآخر. هذا التواصل يمكن هؤلاء الأزواج من توقع مزاج الطرف الآخر ومحاولة تعديله إن كان سيئا، فقد يمر أحد الطرفين بيوم عصيب في العمل ومن غير المتوقع أن يكون متحمسا لسماع شيء جيد حدث مع الطرف الآخر.
    10-الفخر بأنهم معا الأزواج السعداء يشعرون بسعادة حقيقية عندما يكونون معا. اللمسة على اليد أو الكتف او خلف العنق ليست مجرد حركات للتباهي، إنما تعني الكثير، وتدل على أنهم يشعرون بالفخر لوجودهم معا.
    وأخيرا الأزواج السعداء لهم عادات مختلفة عن الأزواج الذين لا يشعرون بالرضا عن حياتهم الزوجية، والعادة سلوك يحدث بطريقة تلقائية.
    ولكي تحولوا السلوك إلى عادة ينبغي التدرب عليه لمدة قد تستغرق 21 يوما من التكرار اليومي.
    وللانضمام إلى حزب الأزواج السعداء اختاروا واحدة من العادات العشر السابقة، وتدربوا عليها بتكرارها لمدة 21 يوما حتى تصبح تلقائية لديكم مافي زول يقول كبرنا ولا دي ما من عاداتنا أو نخجل من إظهار مشاعرنا تجاه الطرف الآخر أمام أطفالنا أو أمام الناس مافي زول كبير على الحب وإن كنا لا نفعل تلك العادات ما نستصعب أو نستنكر التدريب فمشوار الحب يبدأ بحركة أوكلمة ، وبإذن الله أي موضوع متصل سأجده سأقوم بنقله في نفس البوست وارجو من لديه مادة تصب في نفس الموضوع ان لا يبخل بها علينا
    أنقل نقلي هذا وأحسبكم جميعا ممن تحبون أزواجكم وتحرصون على بناء مجتمع مفعم بالحب والسعادة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 10:18 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    عزيزي الرجل سن اليأس ليس نهاية للعلاقة الحميمية
    توتر وعصبية وبكاء بدون داعِ ،وشعور بالإرهاق ، هبات ساخنة من حين لآخر ، كلها أمور تنتاب النساء فى منتصف العمر ، وهي المرحلة التي تكون المرأة فيها على حدود سن اليأس وهي الفترة التحضيرية التي تتغير فيها هرمونات الجسم للدخول في مرحلة انقطاع الطمث أو ما يُعرف بفترة سن اليأس، وقد تستمر هذه المرحلة لعدة أعوام.
    عندما تقترب المرأة من هذه المرحلة تظهر بعض العلامات التي تنبئ بذلك وتظهر البداية في عدم انتظام الدورة الشهرية فتجد فتراتها تقصر أحياناً وتطول أحياناً أخري ، والحيض يكون ضعيفاً أو قوياً ، أيضاً تنخفض نسبة السكر في الدم وينخفض معه مستوى الطاقة ، أما المزاج يتسم بعدم الاستقرار فيبدو فى صورة غضب ،قلق ، بكاء وتقلب في المزاج ،واضطرابات في عادات النوم مع عدم القدرة على التركيز.
    ويؤكد الخبراء أن الدراسات الحديثة أثبتت أن عدداً كبيراً من النساء عندما يصلن إلى سن اليأس تصاب الرغبة الجنسية لديهن بالبرودة غير أن هناك بعض الاستثناءات ، وأهم شيء بالنسبة للمرأة في هذا السن هو المحادثة مع زوجها، وأن تشعر بحنانه فى بعض الأمور البسيطة كالإمساك بيديها، ومعانقتها والبقاء إلى جانبها.
    بينما يري باحثون أمريكيون بجامعة بن ستيت أن فقدان الرغبة الجنسية لدى النساء مع تقدمهن في العمر يرجع إلى التغيرات بشكل أجسامهن، وليس كما هو معتقد بأنه بسبب التغيرات الهرمونية لانقطاع الطمث حيث وجد العلماء أن شعور المرأة فى هذا السن بعدم جاذبيتها هو السبب فى هبوط رغبتها فى ممارسة العلاقة الحميمة ، بينما رأي آخرون أن اضطرابات المزاج والنوم يقود المرأة إلى رفض العلاقة، لأنها تكون غير مُستعدة نفسياً لهذا الأمر مما يخلق حالة من عدم الارتياح بين الطرفين.
    وسواء السبب كان بسبب الهرمونات أو المظهر غير الجذاب ، على الرجل أن يتعرف على طبيعة هذه المرحلة ، لأن فقدان المرأة للرغبة ليس شيئاً شخصياً بل نتيجة لنقص في إفراز الهرمونات ، ولكن يلعب العناق في هذه المرحلة من العمر دوراً كبيراً فى إشعارها بالحب والحنان ، وبذلك يعود الشعور مجددا بفضل إبداء شعور الحب والإعجاب والتقدير لأحدهما الآخر الأمر الذي يبقى الضمان الوحيدة لاستمرار علاقتهما القوية.
    سن اليأس ليس نهاية مطاف حياتك الزوجية السعيدة حتى وإن فقدت المرأة الرغبة لبعض الوقت ، لأن الحياة الزوجية لا تقوم على الجنس فقط ، ولكن المودة والرحمة بين الزوجين دور كبير فى التغلب على هذه المرحلة المتقلبة لدي المرأة .
    ومع اضطرابات هذه المرحلة قد تصاب المرأة بحالة من الاكتئاب ، وفى هذه الحالة يقع العبء الأكبر على الزوج ،فهو يملك العصا السحرية لإنقاذ زوجته عن طريق الحب والدلال وبث حالة حب بداخلها تجعلها تشعر بالثقة في أنوثتها ، بالإضافة لبعض الأشياء البسيطة وخاصة إذا لاحظت أن حالتها تسوء :
    -تحدث مع زوجتك أولا، فربما زوجتك تعاني من التوتر أو القلق فقط.
    - إذا لم تستطع اكتشاف السبب بالتحدث مع زوجتك. يجب أن تحدد موعداً مع طبيب العائلة، والذي بإمكانه أن يوصي بإجراء فحوصات عضوية أو تحويلكما على مستشار العلاقات الزوجية.
    - حاول أن تعرف أكثر عن موضوع سن اليأس، فهناك العديد من المصادر على الانترنت، اقرأ وتعلم عن الحالة النفسية والجسدية للمرأة خلال هذه المرحلة.
    - قف بجانب زوجتك، واظهر لها حبك واحترامك. فسن اليأس ليس أخر المطاف. بإمكانكم الاستمتاع بصحبة بعضكما البعض، انظر إلى سن اليأس على انه تطور طبيعي للعلاقة الزوجية.
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-28-2012, 11:19 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    عندما تكون الفتاة هادئه..فإن ملايين من الأفكار تدور في مخيلتها

    اذاطلبت من الفتاة طلب ولم تعارض فهي تفكر بعمق

    عندما تنظر اليك الفتاة بعيون مليئه بالأسئله فهي تتساءل..كم من الوقت ستضل الى جانبها

    عندما تجيب الفتاة ب(انا بخير)بعد بضع دقائق لن تكون بخير ابدا

    عندما تحدق فيك الفتاة فهي تتساءل لماذا انت تكذب؟؟

    عندما تتمدد الفتاة على صدرك فهي تتمنى ان تكون لها الى الأبد

    عندما تريد وتطلب منك الفتاة رؤيتك كل يوم فهي تحب ان تكون مدللة

    عندما تقول الفتاة انا احبك فهي تعني ذلك حقا

    عندما تقول الفتاة اشتقت لك فلا أحد في هذا العالم يستطيع ان يشتاق لك أكثر منها

    الحياة نعيشها مره واحده فكن متأكد انك تقضيها مع الانسان الصحيح

    ابحثي عن الشاب اللذي يصفك بالجميله بدلا من الجذابه

    اللذي يناديكي عندما تستحوذين عليه

    اللذي سيبقى مستيقظا فقط لكي ينظر اليكي وأنتي نائمه

    انتظري الشاب اللذي يقبلك من جبينك

    اللذي يريد أن يتباهى بك عندما تكونين غارقه في عرقك

    اللذي لا يخجل أن يمسك بيدك أمام أصدقائه

    اللذي يذكرك باستمرار كم هو مهتم بك وكم هو محظوظ بحصوله عليكي

    اللذي يلتفت الى اصدقائه ويقول..هذه هي حبيبتي
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-29-2012, 02:31 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-29-2012, 09:40 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الزكاة في الشريعة الإسلامية

    حصة مقدرة من المال فرضها الله للمستحقين الذين سماهم في القرآن ، أو هي مقدار مخصوص في مال مخصوص لطائفة مخصوصة، ويطلق لفظ الزكاة على نفس الحصة المخرجة من المال المزكى. والزكاة الشرعية قد تسمى في لغة القرآن والسنة صدقة كما ذكر القرآن: (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصلّ عليهم إن صلاتك سكن لهم) (التوبة 103) وفي الحديث الصحيح قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل حين أرسله إلى اليمن: (ادعهم إلى شهادة أن لا إله إلا الله، وأني رسول الله، فإن هم أطاعوك لذلك فأعلمهم أن الله افترض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة، فإن هم أطاعوك لذلك فأعلمهم أن الله افترض عليهم صدقة في أموالهم تؤخذ من أغنيائهم فترد على فقرائهم» رواه البخاري.

    الحكمة من مشروعيتها
    الحكمة من الزكاة تطهير النفوس من البخل، وهي من أعلى درجات التكافل الاجتماعي، وهي عبادة مالية، وهي أيضا سبب لنيل رحمة الله, ذكر القرآن: (ورحمتي وسعت كل شيء فسأكتبها للذين يتقون ويؤتون الزكاة) ( الأعراف : 156)، وشرط لاستحقاق نصره الله, ذكر القرآن: (ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز, الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة) (الحج :40 - 41)، وشرط لأخوة الدين، ذكر القرآن: (فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فإخوانكم في الدين) (التوبة : 11), وهي صفة من صفات المجتمع المؤمن, ذكر القرآن: (والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم) التوبة : 71, وهي من صفات عُمّار بيوت الله, ذكر القرآن: (إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتى الزكاة ولم يخش إلا الله) التوبة: 18 ، وصفة من صفات المؤمنين الذين يرثون الفردوس، ذكر القرآن: (والذين هم للزكاة فاعلون) (المؤمنون: 4).




    مكانة الزكاة
    أركان الإسلام
    الشهادتان: شهادة أن لا إله إلا الله و أن محمدا رسول الله

    إقامة الصلاة

    إيتاء الزكاة

    صوم رمضان

    حج البيت لمن أستطاع إليه سبيلا

    وبينت السنة مكانة الزكاة فعن ابن عمر ما أن رسول الله قال: (أُمرت أن أُقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله, وأنّ محمدًا رسول الله, ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة.) أخرجه البخاري ومسلم, وعن جرير بن عبد الله قال: (بايعت رسول الله على إقام الصلاة, وإيتاء الزكاة, والنصح لكل مسلم) أخرجه البخاري ومسلم, وعن ابن عمر ما أن رسول الله قال: (بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله, وأن محمدًا رسول الله , وإقام الصلاة, وإيتاء الزكاة, وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا, وصوم رمضان .) أخرجه البخاري ومسلم.

    شروط وجوبها
    الإسلام
    ملكُ النصاب
    حولان الحول (مُضى سنة كاملة) عدا الخارج من الأرض فزكاته تجب عند اشتدادالحب ظهور نضج الثمار
    أحكام الزكاة

    تجب الزكاة في

    الأنعام ( الإبل و البقر والغنم و بعض العلماء اوجبها في الخيول كذلك).
    الخارج من الأرض كالحبوب و الثمار و الزروع المقتاة حالة الإختيار.
    الذهب و الفضة والمعدن والركاز منهما وما راج رواجهما في التعامل كالعملة الورقية والحلي (اختلف العلماء في وجوبها)
    أموال التجارة ، ولكن ولا تجب الزكاة في أدوات إنتاج مثل المبانى والآلات والسيارات والمعدات والأراضى التي ليس الغرض بيعها والمتاجرة فيها
    ولا تجب قبل بلوغ النصاب وحولان الحول الا في المعدن فانها تجب حالا بعد تنقيته من التراب و في الركاز فانها تجب حالا ان بلغ النصاب.

    والنصاب هو المقدار المعين من المال الذي لا تجب الزكاة في أقل منه وتختلف قيمة النصاب حسب نوع المال .

    نصاب الزكاة وقدر الإخراج

    أول نصاب الزكاة في الإبل خمسة ويخرج عنها شاة عمرها سنة (جذعة ضأن)
    أول نصاب البقر خمس و يخرج عنها ذكر أو أنثى من البقر لها سنة (تبيع من اما من الفضة الخالصة).
    أول نصاب العملات الورقية هو ما يكافئ (85) جراما تقريبا من الذهب الخالص ويتغير بتغير قيمة العملة، و نسبة زكاة الثروة النقدية 2.5 % سنوياً وفقـاً للسنـة الهجرية


    مصارف الزكاة
    مصارف الزكاة ثمانية أصناف محصورة في قول القرآن "إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفى الرقاب والغارمين وفى سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم " (التوبة –9 آية60) وهم :

    الفقراء: و الفقير هو من لا يجد كفايته
    المساكين: و المسكين من يجد كفايته بالكاد و قد لا تسد حاجته
    العاملين عليها: و هم العمال القائمين على شأن الزكاة حيث ان الزكاة في الإسلام نظام كامل متكامل يتطلب من يقوم على تطبيقة و التفرغ التام له و من ثم أجاز الشارع الحكيم لهؤلاء العاملين عليها ان يؤجروا منها أي الزكاة
    المؤلفة قلوبهم: و هم ضعاف الإيمان من المسلمين الذين يخشى عليهم من فتنة الفقر
    في الرقاب: و هم العبيد و الإماء المكاتبون أي الذين اتفقوا مع من يملكونهم على ان يتم تحريرهم نظير مبلغ معين فتجوز الزكاة لهم حتى يصبحوا أحراراً.
    الغارمين: والغارم هو الذي تراكمت عليه الديون فيأخذ من الزكاة مايفي دينه.
    في سبيل الله: و يشمل العديد من الأعمال التي لا يبتغي فيها صاحبها الا و جه الله و يعد من أوسع مصارف الزكاة .
    ابن السبيل: وابن السبيل هو المسافر الذي قد يكون نفد ماله و هو في مكان غير بلده فيعطى مايكفيه للعودة إلى بلده.

    الزكاة والسعادة
    يقول باحثون كنديون إن اقتناء مبالغ طائلة من الأموال لا يجعل الإنسان أكثر سعادة، وإن مايعزز شعوره بالسعادة هو إنفاق المال على الآخرين. ويقول فريق الباحثين في جامعة بريتيش كولومبيا إن إنفاق أي مبلغ على الآخرين ولو كان خمسة دولارات فقط يبعث السعادة في النفس [1]. وهذا البحث يؤكد أن الزكاة تعمل على تزكية النفس وتطهيرها ورفع معنوياتها وتعطي دفعة نفسية أكبر للفرد تجعله قادرا على مواجهة مصاعب الحياة ويمكن القول أن الزكاة علاج نفسي للفرد وعلاج اجتماعي للفقر.



    المصدر: الموسوعة الحرة نقلا عن مراجع إسلامية .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-30-2012, 10:10 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    تعالوا بنا نحيي ولو سنة واحدة من سنن الرسول صلى الله عليه وسلم:



    حديث مرفوع) حَدَّثَنَا عَلِيٌّ ، نا إِسْمَاعِيلُ بْنُ أَبِي أُوَيْسٍ ، حَدَّثَنِي كَثِيرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ عَوْفِ بْنِ الزُّبَيْرِ بْنِ مِلْحَةَ الْمُزَنِيُّ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ جَدِّهِ ، أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , قَالَ : " مَنْ أَحْيَا سُنَّةً مِنْ سُنَّتِي قَدْ أُمِيتَتْ بَعْدِي فَإِنَّ لَهُ مِنَ الأَجْرِ مِثْلَ أَجْرِ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنَ السَّابِقِينَ الْمُسْلِمِينَ , لا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِ الْمُسْلِمِينَ شَيْئًا , وَمَنِ ابْتَدَعَ بِدْعَةً لا يَرْضَاهَا اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ وَرَسُولُهُ فَإِنَّ عَلَيْهِ مِثْلَ إِثْمِ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنَ النَّاسِ , لا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِ النَّاسِ شَيْئًا "



    كان الصحابة يفعلون السُنة لأنها “سُــنة”



    ونحن نتركها لأنها ” سُــــنة ”



    إذا نشرنا السنن ماتت البدع ))



    1 - أن تتابع المؤذن وأن تقول مثل ما يقول ..



    2 - ابتداء صلاة الليل بركعتين خفيفتين ..



    3 - الأكل بثلاثة أصابع ..



    4 - لا يشربن أحدُ منكم قائماً ..



    5 - شرب الماء على ثلاث دفعات ..



    7 - النوم على طهارة ..



    8 - التزاور في الله ..



    9 - نفض الفراش عند النوم ..



    10 - معاونة الأهل في أعمال المنزل ..



    11- تغيير الشيب بغير السواد ..



    12- لبس البياض من الثياب للرجال ..



    13- المصافحة عند اللقاء ..



    14- أخذ اللقمة الساقطة وإماطة ما بها من أذى وأكلها



    15- النوم على الشق الأيمن ..



    16- عيادة المريض ..



    17- لا تشمت العاطس حتى يحمد الله ..



    18- من السنة قتل الوزغ ..(يعني:البريعصي،ابوبريص)



    19- تنحية الأذى عن الطريق سنة ..



    20- اكل التمر او الرطب وتراً(9،7،5،3،1)..



    21- عدم النفخ في الشراب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-01-2012, 02:55 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    عجبت لثلاث !!
    ↓↓
    ↓↓
    ↓↓
    ↓↓

    رجل يجري وراء المال و المال تاركه !!

    رجل يخاف على الرزق و الله رازقه !!

    رجل يبني القصور و القبر مسكنه !!"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 02:23 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 02:35 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    كلمة الرئيس عند قبوله جائزة نوبل في أوسلو

    أوباما: جئت باحساس مليء بالتساؤلات العويصة عن العلاقة بين الحرب والسلام

    الرئيس: أصحاب الجلالة، أصحاب السمو الملكي، الموقرين أعضاء لجنة نوبل النرويجية، مواطني أميركا ومواطني العالم:

    إنني أتسلم هذا الشرف بامتنان عميق وتواضع جم. هذه جائزة تدل على أسمى تطلعاتنا- وهي أننا، مع كل قساوة العالم ومشاقه، لسنا مجرد أسرى المصير. فأعمالنا ذات أهمية، وتستطيع أن توجه التاريخ في اتجاه العدالة.

    ومع ذلك فإنني سأكون مقصرا إن لم أقر بالجدل الكبير الذي ولده قراركم السخي (ضحكات). ومرد ذلك جزئيا هو أنني في البداية، ولست عند نهاية نشاطي على المسرح العالمي. وبالمقارنة مع بعض من عمالقة التاريخ الذين تلقوا هذه الجائزة- شوايتزر وكنغ؛ مارشال ومانديلا- فإن منجزاتي طفيفة. ثم هناك الرجال والنساء حول العالم الذين تعرضوا للسجن والضرب في سعيهم من أجل العدالة؛ أولئك الذين يعملون جاهدين في المنظمات الإنسانية للتخفيف من المعاناة؛ أولئك الملايين الذين لا يقدرون حق قدرهم ولكن أعمالهم الشجاعة الهادئة وحنوهم وتراحمهم تلهم أقسى المتشائمين الساخرين. وليس بوسعي أن أجادل الذين يرون أن هؤلاء الرجال والنساء- بعضهم معروف، والبعض الآخر لا يعرفه إلا من يتلقى العون منه- يستحقون هذا الشرف أكثر بكثير مني.

    ولكن ربما كانت أبرز قضية تحيط باستلامي الجائزة هي حقيقة أنني القائد الأعلى للقوات المسلحة في دولة تخوض حربين، إحداهما تقترب تدريجيا من نهايتها. أما الحرب الأخرى فهي نزاع لم تسع إليه أميركا؛ نزاع تشترك معنا فيه 42 دولة أخرى - من بينها النرويج - في محاولة للدفاع عن أنفسنا وعن كل الأمم من هجمات أخرى.

    ومع ذلك، فنحن في حرب، وأنا مسؤول عن نشر آلاف من الأميركيين الشبان في ساحات الوغى في بلاد نائية. بعضهم سيَقتُلون وبعضهم سيُقتَلون. ولذا فإنني جئت هنا بإحساس حاد بالتكاليف الباهظة للنزاع المسلح- إحساس يفيض بأسئلة عويصة عن العلاقة بين الحرب والسلام، وعن جهودنا لاستبدال أحدهما بالآخر.

    وهذه الأسئلة ليست بأسئلة جديدة. فالحروب، بشكل أو بآخر، ظهرت مع الإنسان الأول. في فجر التاريخ، لم تتعرض أخلاقيتها للمساءلة والتشكيك؛ كانت مجرد حقيقة واقعة مثل القحط أو الجفاف أو المرض—وكانت الحرب هي النمط الذي سعت به القبائل ثم الحضارات إلى اكتساب السلطة وسوت به خلافاتها.

    ومع مرور الزمن، وفيما سعت أحكام القانون إلى السيطرة على العنف بين الجماعات، سعى أيضا الفلاسفة ورجال الدين والساسة إلى تنظيم قوة الحرب المدمرة. وبزغ مفهوم "الحرب العادلة" الذي يقول إن الحرب لا يجوز تبريرها إلا عندما تلبى شروط معينة: أي إن كانت تُشن كملاذ أخير أو دفاعا عن النفس؛ أو إذا استخدمت القوة بصورة متناسبة؛ أو إذا تم تجنيب المدنيين العنف، حيثما أمكن.

    وبالطبع، نحن نعلم أن مفهوم "الحرب العادلة" هذا نادرا ما روعي خلال معظم فترات التاريخ. فطاقة البشر على استنباط طرق جديدة لقتل بعضهم بعضا مَعِين لا ينضب، وكذلك طاقتنا على أن نستثني من الرحمة أولئك المختلفين عنا في المظهر أو الذين يصلون لإله آخر. والحروب بين الجيوش أخذت تفسح المجال لحروب بين الأمم- حروب شاملة طمس فيها الفرق بين المقاتلين والمدنيين. وفي فترة 30 سنة، غمر حمام الدماء هذه القارة مرتين. وفي حين من الصعب أن نتصور قضية أعدل من قضية إلحاق الهزيمة بالرايخ الثالث ودول المحور، فإن الحرب العالمية الثانية كانت نزاعا فاق فيه العدد الإجمالي للقتلى من المدنيين عدد القتلى من الجنود.

    وفي أعقاب مثل هذا الدمار، ومع إطلالة العصر النووي، أصبح واضحا للمنتصر والمهزوم على حد سواء أن العالم بحاجة لمؤسسات تمنع اندلاع حرب عالمية أخرى. وهكذا، وبعد ربع قرن من رفض مجلس الشيوخ الأميركي عصبة الأمم- وهي الفكرة التي من أجلها نال وودرو ولسون هذه الجائزة- قادت أميركا العالم في بناء صرح لصون السلام: مشروع مارشال والأمم المتحدة، وآليات تحكم شؤون الحرب، ومعاهدات تحمي حقوق الإنسان، وتمنع الإبادة البشرية وتحد من أخطر الأسلحة.

    هذه الجهود نجحت بسبل شتى. نعم، شُنت حروب مروعة وارتُكبت فظائع. ولكن لم تندلع حرب عالمية ثالثة. وانتهت الحرب الباردة بجموع مهللة تحطم جدارا. وربطت التجارة الشطر الأكبر من العالم بعضه ببعض. وانتُشل البلايين من الناس من وهدة الفقر. وتقدمت بخطى مترددة مثلٌ ومبادئ الحرية وحق تقرير المصير والمساواة وحكم القانون. نحن ورثة صمود الأجيال السابقة وصبرها وبصيرتها، وهذا إرث يعتز به وطني عن جدارة.

    ومع ذلك، ونحن في أواخر العقد الأول من قرن جديد، فإن هذا الصرح العريق يرزح تحت وطأة مخاطر جديدة. لم يعد العالم يرتعد من احتمال اندلاع حرب بين دولتين عظميين نوويتين ولكن الانتشار النووي قد يفاقم خطر الكارثة. والإرهاب وإن ظل تكتيكا زمنا طويلا، لكن التكنولوجيا العصرية تتيح لحفنة من الرجال يستبد بهم الغضب أن يقتلوا الأبرياء على نطاق مروع.

    أضف إلى ذلك أن الحروب بين الدول أخذت تفسح المجال بصورة مطردة لحروب داخل الدول. فظهور النزاعات العرقية أو الطائفية بصورة متجددة؛ وتنامي الحركات الانفصالية، وحركات التمرد، والدول الفاشلة- كل هذه الأمور توقع المدنيين بصورة متزايدة في فوضى لا نهاية لها. ففي حروب يومنا الحاضر، يُقتل من المدنيين أكثر مما يقتل من الجنود؛ وتُغرس بذور النزاعات المستقبلية، وتُدمر الاقتصاديات، وتتشرذم المجتمعات المدنية بعد تمزقها، وتتضاعف أعداد اللاجئين ويتشوه الأطفال.

    إنني لا أحمل معي اليوم حلا محددا لمشاكل الحرب. ولكن ما أعرفه هو أن مواجهة هذه التحديات سوف تتطلب نفس الرؤيا والعمل الشاق والمثابرة التي تحلى بها أولئك الرجال والنساء الذين تصرفوا بجرأة وجسارة بالغتين قبل عقود من الزمن. وسوف تتطلب منا أن نفكر بطرق مختلفة إزاء مفاهيم الحرب العادلة وضرورات السلام العادل.

    وينبغي علينا أن نبدأ بالاعتراف بالحقيقة المرة: إننا لن نستأصل كل النزاعات العنيفة في حياتنا. ستكون هناك أوقات حينما تجد الدول- سواء منفردة أو مجتمعة- أن استخدام القوة ليس فقط ضروريا بل له ما يبرره أخلاقيا.

    أقول هذا وأنا واع لما قاله مارتن لوثر كينغ الابن في هذا الاحتفال ذاته قبل سنوات عديدة وهو أن – "العنف لا يجلب السلام الدائم أبدا. إنه لا يحل أي مشكلة اجتماعية: فهو يخلق مجرد مشاكل جديدة وأكثر تعقيدا." وأنا كواحد يقف هنا كنتيجة مباشرة للعمل الذي كرس الدكتور كينغ له حياته، أنا شاهد حي على القوة المعنوية للاعنف. وأنا أعلم أنه ما من شيء ضعيف وما من شيء سلبي وما من شيء ساذج في عقيدة غاندي وكينغ.

    لكنني كرئيس دولة أديت اليمين لحماية بلدي والدفاع عنه لا أستطيع الاسترشاد بمثاليْهما فقط. فأنا أواجه العالم كما هو، ولا يسعني الوقوف جامدا في وجه الأخطار التي تهدد الشعب الأميركي. فلا يخطئن أحد في أن: الشر موجود فعلا في العالم. فحركة اللاعنف ما كان ليكون بإمكانها أن توقف جيوش هتلر. والمفاوضات لا تقدر على إقناع زعماء القاعدة بإلقاء أسلحتهم. والقول بأن القوة قد تكون ضرورية أحيانا ليس دعوة للتشكك الساخر–بل هو إدراك للتاريخ ونواحي قصور البشر وحدود المعقول.

    أنا أثير هذه النقطة، أبدأ بهذه النقطة، لأن هناك ترددا عميقا في كثير من البلدان اليوم بالنسبة للعمل العسكري أيا كان السبب. ويكون هذا مقرونا أحيانا بشك انفعالي تجاه أميركا، القوة العسكرية العظمى الوحيدة في العالم.

    لكنه ينبغي على العالم أن يتذكر أنه لم تكن مجرد المؤسسات الدولية – ولا المعاهدات والبيانات- هي فقط التي حققت الاستقرار في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية. ومهما كانت الأخطاء التي ارتكبناها، فإن الحقيقة البسيطة الواضحة هي أن: الولايات المتحدة الأميركية ساعدت في ضمان الأمن العالمي لأكثر من ستة عقود من الزمن بدماء مواطنينا وقوة أسلحتنا. فخدمة رجالنا ونسائنا في القوات المسلحة عززت السلام والرخاء، من ألمانيا إلى كوريا، ومكّنت الديمقراطية من الترسخ في أماكن كالبلقان. فلقد حملنا هذا العبء لا لأننا نريد فرض إرادتنا. فعلنا ذلك انطلاقا من مصلحة ذاتية مستنيرة، لأننا نسعى في سبيل مستقبل أفضل لأبنائنا وأحفادنا ونؤمن بأن حياتهم ستكون أفضل إذا استطاع أبناء وأحفاد الآخرين أن يعيشوا في حرية ورخاء.

    إذن نعم، إن لأدوات الحرب دورا تلعبه في الحفاظ على السلام. ومع ذلك، فإنه ينبغي لهذه الحقيقة أن تتعايش مع حقيقة أخرى وهي أنه – مهما كانت الحرب مبرَّرة، فهي تنذر بمأساة إنسانية. صحيح أن شجاعة الجندي وتضحيته مفعمتان بالمجد وتعبران عن الولاء للوطن وللقضية ولرفاق السلاح، لكن الحرب بحد ذاتها ليست عملا مجيدا، ويجب علينا ألا نشيد بها باعتبارها كذلك على الإطلاق.

    وهكذا فإن جزءا من التحدي الذي نواجهه هو التوفيق بين هاتين الحقيقتين اللتين تبدوان أنهما لا توافق بينهما، وهما أن الحرب ضرورية أحيانا؛ وأن الحرب، عند مستوى ما، تكون تعبيرا عن الحماقة الإنسانية. صحيح أنه ينبغي علينا أن نوجه جهدنا نحو المهمة التي دعا إليها الرئيس كينيدي منذ زمن طويل. قال "دعونا نركز اهتمامنا على سلام يكون عمليا أكثر، وأكثر قابلية للتحقيق لا على أساس ثورة مفاجئة في الطبيعة الإنسانية، وإنما على التطور التدريجي للمؤسسات الإنسانية." تطور تدريجي للمؤسسات الإنسانية.

    فما هو الشكل الذي يمكن أن يكون عليه هذا التطور؟ وما الذي يمكن أن تكونه تلك الخطوات العملية؟

    بداية، أعتقد أنه ينبغي على كل الدول – قويها وضعيفها على السواء – أن تلتزم بالمعايير التي تحكم استخدام القوة. وأنا – شأني شأن أي رئيس دولة – أحتفظ بحق التصرف من جانب واحد عند الضرورة للدفاع عن بلدي. ومع ذلك، فأنا على قناعة بأن الالتزام بالمعايير، المعايير الدولية، يقوّي أولئك الذين يلتزمون بها ويعزل – ويضعف – أولئك الذين لا يفعلون.

    لقد احتشد العالم مع أميركا على أثر هجمات 11 أيلول/سبتمبر ولا يزال يدعم جهودنا في أفغانستان وذلك بسبب هول تلك الهجمات الطائشة واعترافا بمبدأ الدفاع عن النفس. وبالمثل، أقر العالم بالحاجة إلى التصدي لصدام حسين عندما غزا الكويت – فكان ذاك إجماعا بعث برسالة واضحة للجميع عن ثمن العدوان.

    علاوة على ذلك، لا تستطيع أميركا، ولا أي دولة، الإصرار على أن يتبع الآخرون قواعد الطريق إذا نحن أنفسنا رفضنا اتباعها. لأننا عندما نرفض يمكن أن تبدو أعمالنا اعتباطية وتنتقص من شرعية التدخل في المستقبل – مهما كان مبررا.



    جائزة نوبل التي منحت للرئيس الأسبق كارتر سنة 2002، وبفوزه هذا العام يصبح الرئيس أوباما الرئيس الأميركي الرابع الذي يفوز بهذه الجائزة

    تصبح لهذا أهمية خاصة عندما يمتد الغرض من العمل العسكري إلى أبعد من الدفاع عن النفس أو الدفاع عن دولة ما ضد معتد. ونحن جميعا نواجه أكثر فأكثر أسئلة صعبة حول كيفية تجنب مقتل المدنيين على أيدي حكوماتهم أو وقف حرب أهلية يمكن أن يجتاح عنفها ومعاناتها منطقة بأسرها.

    أعتقد أن بالإمكان تبرير القوة على أسس إنسانية كما كان الحال في البلقان أو في أماكن أخرى جرّحتها الحرب. فعدم العمل يمزق ضمائرنا ويمكن أن يؤدي إلى تدخل أكثر تكلفة فيما بعد. لهذا السبب يجب على كل الدول المسؤولة أن تتبنى الدور الذي تستطيع القوات العسكرية أن تلعبه في حفظ السلام بتفويض واضح.

    إن التزام أميركا بأمن العالم لن يتزعزع أبدا. لكن أميركا، في عالم تتوزع وتتباعد فيه الأخطار وتتعقد فيه المهام، لا تستطيع العمل وحدها. فأميركا وحدها لا تستطيع تأمين السلام. وهذا صحيح في أفغانستان. هذا صحيح في الدول الفاشلة كالصومال حيث انضمت المجاعة والمعاناة الإنسانية إلى الإرهاب والقرصنة. ومن المحزن أن ذلك سيبقى صحيحا بالنسبة للمناطق غير المستقرة لسنوات طويلة قادمة.

    يدلل قادة بلدان منظمة حلف شمال الأطلسي وجنودها وغيرهم من الأصدقاء والحلفاء على هذه الحقيقة من خلال القدرة والشجاعة اللتين أظهروهما في أفغانستان. غير أن هناك في كثير من البلدان انفصالا بين جهود أولئك الذين يخدمون وبين تردد الجمهور الأعم. أنا أتفهم السبب في عدم شعبية الحرب، لكنني أعرف هذا أيضا وهو: أن الاعتقاد بأن السلام أمر مستحب ، نادرا ما يكون كافيا لتحقيقه. فالسلام يتطلب مسؤولية. السلام يقتضي تضحية. ولذا يجب علينا أن نقوّي الأمم المتحدة ونعزز المحافظة على السلام الإقليمي ولا نترك تلك المهمة لعدد قليل من البلدان. ولهذا السبب نحن نكرم أولئك الذين يعودون إلى الوطن من مهمات حفظ السلام والتدريب في الخارج، في أوسلو وروما وأوتاوا وسيدني، وفي داكا وكيغالي – نحن نكرمهم لا كصانعي حرب، بل كصانعين للسلام.

    دعوني أذكر نقطة أخيرة بالنسبة لاستخدام القوة. يجب علينا أيضا، حتى ونحن نتخذ القرارات الصعبة بالذهاب إلى الحرب، أن نفكر بجلاء كيف نخوضها. ولجنة نوبل أدركت هذه الحقيقة عند منحها أول جائزة للسلام لهنري دونانت، مؤسس الصليب الأحمر، والقوة الدافعة وراء اتفاقيات جنيف.

    وحيث تكون القوة ضرورية، فإن لدينا مصلحة استراتيجية وأخلاقية في إلزام أنفسنا بقواعد سلوك معينة. وحتى في الوقت الذي نواجه فيه خصما شرسا لا يلتزم بأية قواعد، فإنني أعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة الأميركية أن تكون رائدة في التمسك بمعايير سلوك الحرب. وهذا ما يميزنا عن أولئك الذين نقاتلهم. وهذا هو مصدر قوتنا. وهذا هو السبب في أنني حظرت التعذيب. وهذا هو السبب في أنني أمرت بإغلاق سجن غوانتانامو. وهذا هو السبب في أنني قد أكدت من جديد التزام أميركا بالتقيد باتفاقيات جنيف. إننا نفقد أنفسنا عندما نعرّض للخطر المُثُل العليا ذاتها التي نحارب من أجل الدفاع عنها. (تصفيق) وإننا نكرم تلك المثل من خلال التمسك بها ليس فقط حينما يكون من السهل فعل ذلك، ولكن أيضا عندما يكون القيام بذلك أمرا صعبا.

    لقد تحدثت عن المسائل التي يجب أن تشغل عقولنا وقلوبنا حين نختار شن الحرب. ولكن اسمحوا لي أن أنتقل الآن إلى جهودنا الرامية إلى تجنب هذه الاختيارات المأساوية والتحدث عن ثلاث طرق يمكننا من خلالها بناء سلام عادل ودائم.

    أولا، بالنسبة للتعامل مع تلك الدول التي تنتهك القواعد والقوانين، أعتقد أنه يجب علينا تطوير بدائل للعنف تكون صارمة بما فيه الكفاية لتغيير السلوك - لأننا إذا ما أردنا تحقيق سلام دائم، عندها يجب يكون لكلمة المجتمع الدولي معنى. فتلك الأنظمة التي تخرق القواعد يجب أن تتحمل المسؤولية. والعقوبات يجب أن تترتب عليها تكلفة حقيقية. والعناد يجب أن يواجه بضغوط متزايدة - ومثل هذه الضغوط لن توجد إلا حينما يتضافر العالم ويقف صفا واحدا.

    ومن الأمثلة المهمة على ذلك الجهود المبذولة الرامية إلى منع انتشار الأسلحة النووية، والسعي من أجل تحقيق عالم خال منها. ففي منتصف القرن الماضي، وافقت الدول على الالتزام بمعاهدة كانت الاتفاق فيها واضحا وهو: أن جميع الدول لها حق في الحصول على الطاقة النووية السلمية؛ وتلك الدول التي لا تمتلك أسلحة نووية سوف تتخلى عن مسعاها؛ والدول التي تمتلك أسلحة نووية سوف تعمل من أجل نزع هذه الأسلحة. وأنا ملتزم بالتمسك بهذه المعاهدة. فهي تشكل نقطة محورية في سياستي الخارجية. وأنا أعمل مع الرئيس ميدفيديف للحد من مخزون الأسلحة النووية التي بحوزة أميركا وروسيا.

    ولكن من اللازم علينا جميعا أيضا أن نصر على أن دولا مثل إيران وكوريا الشمالية لا تتلاعب بالنظام. إن أولئك الذين يدّعون أنهم يحترمون القانون الدولي لا يمكن أن يغضوا الطرف عندما يُضرب بتلك القوانين عرض الحائط. وأولئك الذين يحرصون على أمنهم لا يمكنهم أن يتجاهلوا خطر حدوث سباق تسلح في الشرق الأوسط أو شرق آسيا. وأولئك الذين يريدون السلام لا يمكنهم أن يقفوا مكتوفي الأيدي حين تسلح الدول الأخرى نفسها لحرب نووية.

    وينطبق المبدأ نفسه على أولئك الذين ينتهكون القوانين الدولية بارتكاب أعمال وحشية ضد شعوبهم. فعندما تُرتكب إبادة جماعية في دارفور، واغتصاب بشكل منتظم في الكونغو، وقمع في بورما - يجب أن تكون لهذه الأعمال عواقب. نعم، يجب الدخول في حوار؛ نعم، يجب ممارسة الدبلوماسية - ولكن يتحتم أن تكون هناك عواقب عندما تفشل هذه التدابير. وكلما كان تضافرنا معا وثيقا بدرجة أقوى ، كلما قل احتمال أن نواجه الخيار بين التدخل العسكري أوالتواطؤ مع القمع.

    وهذا يقودني إلى النقطة الثانية - وهي طبيعة السلام الذي نسعى إليه. إن السلام ليس مجرد غياب النزاع أو الصراع الظاهر. فالسلام العادل الوحيد الذي سيدوم حقا هو السلام الذي يقوم على الحقوق المتأصلة والكرامة لكل فرد.

    وهذه الرؤية كانت هي الدافع لمن وضعوا الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بعد الحرب العالمية الثانية. ففي أعقاب الدمار، أدرك معدو الوثيقة أنه إذا لم تتم حماية حقوق الإنسان، فإن السلام لن يعدو كونه وعدا أجوف.

    ومع ذلك فإنه يتم في الكثير من الأحيان تجاهل هذه الكلمات. فبالنسبة لبعض البلدان، يُعتبر عدم احترام حقوق الإنسان أمرا يغفره الإيحاء الكاذب بأن هذه مبادئ غربية ودخيلة نوعا ما على الثقافات المحلية، أو على مراحل التنمية في البلاد. وداخل أميركا، يوجد منذ أمد طويل توتر بين أولئك الذين يصفون أنفسهم بالواقعيين وبين المثاليين - وهو توتر يوحي بخيار واضح بين السعي الضيق من أجل المصالح أو شن حملة لا نهاية لها لفرض قيمنا في جميع أنحاء العالم.

    وإنني أرفض هذه الخيارات. وأعتقد أن السلام لا يستقر في الأماكن التي يحرم فيها المواطنون من حقهم في التعبير بحرية أو ممارسة العبادة كما يشاءون؛ واختيار زعمائهم أو التجمع دون خوف. إن المظالم المكبوتة تتقرح، وقمع الهوية القبلية والدينية يمكن أن يؤدي إلى العنف. ونحن نعلم أيضا أن العكس هو الصحيح. فلم تنعم أوروبا بالسلام إلا حين أصبحت حرة في النهاية. إن أميركا لم تشن أبدا حربا ضد دولة ديمقراطية، وأقرب الدول الصديقة لنا هي الدول التي تحمي حقوق مواطنيها. ومهما كان التعريف قاسيا، فإنه لا مصالح أميركا - ولا مصالح العالم – تستفيد من حرمان البشر من تطلعاتهم.

    ولذا حتى حين نحترم الثقافة والتقاليد الفريدة للبلدان المختلفة، فإن أميركا ستظل على الدوام صوتا يدافع عن تلك التطلعات التي هي حقوق عالمية. وسوف نكون شهودا على الكرامة الهادئة للمصلحين من أمثال أونغ سانغ سو تشي؛ وعلى شجاعة الزمبابويين الذين أدلوا بأصواتهم رغم تعرضهم للضرب؛ وعلى المئات من الآلاف الذين خرجوا في تظاهرات صامتة عبر شوارع إيران؛ وهذا من الدلالات العميقة على أن زعماء هذه الحكومات يخشون تطلعات شعوبهم أكثر من خشيتهم من قوة أي دولة أخرى. ومن مسؤولية جميع الشعوب والدول الحرة أن توضح بجلاء أننا نقف إلى جانب هذه الحركات-- حركات الأمل والتاريخ هذه.

    اسمحوا لي أيضا أن أقول ما يلي: إن تعزيز حقوق الإنسان لا يمكن أن يتحقق بالدعودة إليها فحسب. ففي بعض الأحيان، يجب أن يكون ذلك مقرونا بدبلوماسية جادة ومضنية. وإنني أعلم أن التعامل مع الأنظمة القمعية يفتقر إلى النقاء المريح للاستياء والسخط. ولكنني أعلم أيضا أن العقوبات بدون التواصل - إدانات بدون مناقشات ومداولات- لا يمكنها إلا أن تجعل الوضع الراهن المسبب للعجز والشلل يمضي قدما. إنه لا يمكن لأي نظام قمعي أن يسلك طريقا جديدا ما لم يكن لديه خيار الباب المفتوح.

    وعلى ضوء أهوال الثورة الثقافية، فقد بدا اجتماع نيكسون مع ماو وكأنه لقاء لا يمكن اغتفاره أو تبريره. ومع ذلك فقد ساعد بالتأكيد في وضع الصين على درب مكّنها من انتشال الملايين من مواطنيها من الفقر وربطهم بالمجتمعات المنفتحة. لقد أحدثت مشاركة البابا يوحنا بولس الثاني في حوار مع بولندا مساحة ليس للكنيسة الكاثوليكية فحسب، وإنما أيضا لزعماء نقابة العمال أمثال ليخ فاوينسا. والجهود التي بذلها رونالد ريغان في سبيل الحد من التسلح وضبط الأسلحة وقبوله للبريسترويكا (الانفتاح)، لم تحسن العلاقات مع الاتحاد السوفيتي فحسب، ولكنها أيضا مكّنت المعارضين في عموم أوروبا الشرقية. لا توجد هنا معادلة بسيطة. ولكننا يجب أن نبذل كل ما في وسعنا لتحقيق التوازن بين العزل والمشاركة، وبين الضغوط والحوافز، حتى يتسنى الرقي بحقوق الإنسان وكرامته على مر الزمن.

    ثالثا، إن السلام العادل لا يقتصر على الحقوق المدنية والسياسية فحسب- وإنما يجب أن يشمل الأمن الاقتصادي وإتاحة الفرص. لأن السلام الحقيقي لا ينحصر في التحرر من الخوف، وإنما التحرر من العَوَز.

    ومن الحقيقي بدون أي شك، أن التنمية نادرا ما تتأصل جذورها في غياب الأمن؛ ومن الحقيقي أيضا أن الأمن لا يكون موجودا أينما لا يتوفر للبشر ما يكفي من الغذاء أو المياه النقية أو الدواء أو المأوى الذي يحتاجونه للبقاء على قيد الحياة. وهو لا يكون موجودا حينما لا يستطيع الأبناء أن يطمحوا في الحصول على تعليم جيد أو فرصة عمل لدعم الأسرة. إن غياب الأمل يمكن أن ينخر في المجتمع من الداخل.

    وهذا هو السبب في أن مساعدة المزارعين على إطعام شعوبهم- أو مساعدة الدول على تعليم أبنائها ورعاية مرضاها- ليس من قبيل الإحسان المحض. وهو أيضا السبب في ضرورة أن يتكاتف العالم لمواجهة تغير المناخ. ونادرا ما يكون هناك خلاف علمي على أننا إن لم نفعل أي شيء، فإننا سنواجه مزيدا من الجفاف والمجاعات والنزوح بأعداد كبيرة مما سيغذي المزيد من النزاعات والحروب لعقود طويلة. ولهذا السبب فإن الدعوة إلى اتخاذ إجراء قوي شامل لا توجَّه من الناشطين في الدعوة للمحافظة على البيئة والعلماء فحسب، وإنما من القادة العسكريين أيضا في بلدي وفي دول أخرى الذين يدركون أن أمننا المشترك أصبح في كفة الميزان.

    لذا فإن الاتفاقيات بين الدول، والمؤسسات القوية، ودعم حقوق الإنسان، والاستثمار في التنمية، كلها عناصر حيوية من أجل تحقيق التطور الذي تكلم عنه الرئيس كينيدي. ورغم ذلك فإنني لا أعتقد أنه ستكون لدينا الإرادة، ولا التصميم، ولا القوة الثابتة، لاستكمال هذه المهمة بدون إضافة شيء آخر، ألا وهو التوسع المستمر في نطاق معتقداتنا الأخلاقية؛ والإصرار على أن هناك شيئا مشتركا بيننا جميعا غير قابل للنقصان أو الاختزال.

    وفيما يصبح العالم أصغر فأصغر، فإنكم قد تفكّرون في أنه سيكون من السهل على بني البشر إدراك مدى التشابه فيما بيننا؛ وأن يدركوا أننا نسعى جميعا في الأساس لتحقيق الأشياء نفسها؛ وأننا جميعا نأمل في أن تُتاح لنا الفرصة لكي نحيا حياتنا في ظل قدر من السعادة والإنجاز لأنفسنا ولعائلاتنا.

    ورغم ذلك، فبطريقة ما، إن أخذنا في الاعتبار الوقع السريع المسبب للدوار في الاتجاه إلى العولمة، وما تؤدي إليه الحداثة من تساوي كل الثقافات، فربما تسري – وهو ما لا يمثل أي مفاجأة – الخشية بين الناس من فقدان ما يعتزون به في هوياتهم الخاصة- أي العرق والقبيلة وربما بالدرجة القصوى دينهم وعقيدتهم. وفي بعض المناطق أدت هذه الخشية إلى الصراعات والحروب. وفي بعض الأوقات سرى إحساس بأننا نتحرك نحو الوراء. وهو ما نراه في الشرق الأوسط، حيث تزداد صلابة النزاع بين العرب واليهود، على ما يبدو. ونراه في الشعوب التي تمزقت حسب الخطوط القبلية.

    أما الخطورة القصوى ، فإننا نراها في الطريقة التي يُستخدم بها الدين لتبرير قتل الأبرياء على يد أولئك الذين شوهوا وأساءوا إلى دين الإسلام العظيم، والذين هاجموا بلدي من أفغانستان. وأولئك المتطرفون ليسوا أول من قتل مستخدما اسم الله؛ فبشاعة الحملات الصليبية مسجلة بإسهاب. ولكنهم يذكروننا بأن أي حرب مقدسة لا يمكن أن تكون حربا عادلة على الإطلاق. لأنك إن كنت تؤمن حقيقة بأنك تنفذ إرادة إلهية، فليست هناك ضرورة لأي ضبط نفس- لا ضرورة لتجنيب أم حامل، أو متخصص في الرعاية الطبية، أو في الصليب الأحمر، أو حتى شخص يؤمن بعقيدتك. وهذه النظرة الملتوية للعقيدة الدينية لا تقتصر على كونها منافية لفكرة السلام، وإنما هي في اعتقادي تتنافى مع جوهر الإيمان – لأن القاعدة الكامنة في قلب كل عقيدة من العقائد الكبرى تتمثل في أن نتعامل مع الآخرين كما نود أن يتعاملوا معنا.

    والتمسك بقانون المحبة هذا كان دائما لب النضال للطبيعة البشرية. لأننا غير معصومين من الخطأ. ولأننا نرتكب أخطاء، ونقع ضحايا لإغراءات الزهو والقوة وأحيانا الشر. وحتى الذين يضمرون أحسن النوايا من بيننا سيخفقون في بعض الأحيان في تصحيح الأخطاء أمامنا.

    ولكن لا ينبغي علينا أن نتصور أن الطبيعة البشرية كاملة لدرجة أن يسارونا الاعتقاد في أن أحوال البشر يمكن إصلاحها وتوصيلها لدرجة الكمال. ولا ينبغي علينا أن نعيش في عالم مثالي لكي نستمر في محاولة تحقيق تلك المثل والمبادئ التي تجعل العالم مكانا أفضل. فعدم اللجوء إلى العنف الذي مارسه رجال مثل غاندي وكينغ قد لا يكون عمليا أو ممكنا في كل الظروف والأحوال، ولكن المحبة التي دعوا إليها- وإيمانهم الراسخ بتقدم البشر- يجب أن يكون دائما النجم الهادي المرشد لنا في رحلتنا.

    لأننا إن فقدنا ذلك الإيمان- إذا استبعدناه كفكرة سخيفة أو ساذجة؛ وإذا فصلناه عن القرارات التي نتخذها بشأن قضايا الحرب والسلام- فإننا نكون فقدنا أفضل ما في البشرية. نكون فقدنا الشعور بإمكانياتنا. ونكون فقدنا بوصلتنا الأخلاقية.

    وكما فعلت أجيال قبلنا، فإنه ينبغي علينا أن نرفض مستقبلا كهذا. وكما قال الدكتور كينغ في مثل هذه المناسبة قبل سنوات عديدة، "إنني أرفض تقبل فكرة اليأس كرد نهائي على ما يثير الالتباسات في التاريخ. وأرفض تقبل فكرة أن "الحالة الراهنة" لأحوال الإنسان تجعله غير قادر معنويا وأخلاقيا على التوصل إلى الحالة التي "ينبغي أن تكون عليها" التي تواجهه إلى الأبد."

    لنتواصل مع العالم الذي ينبغي أن يكون- الذي يومض من الطبيعة الأسمى من طبيعة البشر التي ما زالت تتحرك داخل أرواحنا جميعا. (تصفيق)

    ففي مكان ما اليوم، في مكان وزمان ما، في العالم كما هو الآن، يوجد جندي يعرف أنه قد يواجه نيرانا لا يستطيع التغلب عليها، ولكنه يقف صامدا للحفاظ على السلام. وفي مكان ما، في هذا العالم، توجد محتجة شابة تتوقع ارتكاب حكومتها أعمالا وحشية، ولكن لديها الشجاعة للخروج في مسيرة. وفي مكان ما اليوم، توجد أم تواجه الفقر المدقع ما زالت تكرّس الوقت لتعليم طفلها، وتجمع بجهد شديد ما تستطيع الحصول عليه من نقود قليلة لترسل ابنها إلى المدرسة- لأنها تؤمن بأن العالم القاسي ما زال فيه مكان لأحلام هذا الطفل.

    دعونا نحذو حذوهم. وبمقدورنا أن نعترف بأن القهر سيظل دائما بين ظهرانينا، ولكننا سنظل نكافح من أجل تحقيق العدل. وبمقدورنا أن نسلّم بالآلام الموجعة للحرمان ، ومع ذلك نواصل الكفاح من أجل الكرامة. ويمكننا أن ندرك بوضوح أنه ستكون هناك حرب، ولكننا نظل نكافح من أجل السلام. يمكننا أن نفعل ذلك –لأن هذه هي حكاية التقدم الإنساني؛ وهذا هو أمل العالم كله؛ وفي لحظة التحدي هذه، يجب أن تكون هذه هي مهمتنا على ظهر الكرة الأرضية.

    أشكركم شكرا جزيلا. (تصفيق.)




    تمت الترجمة من قبل جهة دبلوماسية أمريكية، تلقيت الترجمة بالبريد .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 03:42 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 12:05 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    كيف تحفظ قيمتك؟؟؟؟


    دخل أحدهم ليلقي محاضرة لمجموعة من الشباب ، فأخرج ورقة من جيبه من نوع 100 دولار ، وقال من يريد أن يأخذها من دون شرط؟

    فرفع جميع الحضور أيديهم...

    فقام بكرمشتها بقوة بين يديه فظهر شكلها سيئاً ، فسأل من يريد أن يأخذها من دون شرط؟

    فقام الجميع برفع أيديهم مرة أخرى...

    ابتسم المحاضر وألقى بالمئة دولار على الأرض وداسها وداسها حتى باتت قذرة جداً...

    وسأل : " من يريد أن يأخذها من دون شرط؟"

    فتردد الجميع برفع أيديهم باستثناء واحد فقط بادر قبل الأخرين..فناداه المحاضر وقال له : " لماذا تريد أن تأخذها بعد أن اتسخت؟".

    فقال الشخص الذي رفع يده " أنظفها وتعود 100 دولار قابلة للاستعمال"..

    ابتسم المحاضر للرد والتفت للجمهور وقال : " هذا هو الدرس اليوم ، مهما حاولت تغيير هيئة هذه الورقة فإن قيمتها محفوظة ويجب أن تكونوا هكذا ، مهما حاول البعض تدميركم أو تحقيركم وخلق العقبات في طريقكم وتهميشكم فإن قيمتكم فيكم أنتم لا أحد يمسها".

    ... سكت المحاضر دقيقة ثم أكمل : " ما دمتم تصرون على قيمتكم فسيجبر الجميع على الاعتراف بها ، ولكن متى ما فقدتم الثقة بأنفسكم أصبحتم من دون قيمة"

    mngool
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 04:52 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 06:50 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 07:01 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 07:08 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 07:11 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 07:22 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 08:44 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 10:01 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 11:03 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 11:14 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أن لفظ (( غسل الأموال )) ( MONEY LAUNDERING) بدأ كمصطلح و كظاهرة إجرامية في الولايات المتحدة


    الأمريكية في الفترة ما بين 1920م إلى 1930م حيث استخدم رجال الأمن الأمريكيون لفظ (( غسل الأموال ))

    للدلالة على ما كانت تقوم به عصابات المافيا من شراء للمشروعات والمحلات بـ (( أموال قذرة )) ذات

    مصدر غير مشروع ومن ثم خلطها برؤوس أموال وأرباح من تلك المشروعات لإخفاء مصدرها عن أعين سلطات

    الرقابة.
    وربما بدأ معه أيضاً وفي ذات الوقت استخدام لفظ (( المال القذر )) ( DIRTY MONEY ) للدلالة على تلك

    الأموال التي يستوجب إخفاء مصدرها غسلاً تلافياً لانكشاف الجرائم والأفعال المولدة لتلك الأموال القذرة .

    وقد يكون من الصعب الجزم بأن غسل الأموال كجريمة بدأت في الولايات المتحدة الأمريكية ، لكن اليقين أن

    غسل الأموال كظاهرة إجرامية ـ ارتبطت بالجريمة المنظمة ـ بدأت في الولايات المتحدة الأمريكية بعد

    الحرب العالمية الأولى وتزايدت في النمو والتوسع منذ فترة الكساد الاقتصادي العظيم في عهد الرئيس

    الأمريكي (( فرانكلين روزفلت )) وحتى نهاية القرن العشرين .

    ولكن هذه الظاهرة لم تقتصر على الولايات المتحدة الأمريكية إذ تشير أقدم مصادر المعلومات (2*) التي

    حصلنا عليها أن غسل الأموال خارج الولايات المتحدة الأمريكية بدأ خلال الحرب العالمية الثانية (( 1939م ـ 1945م ))

    فقد قامت الحكومة الأمريكية ومن خلال وزارة الخزنة الأمريكية بعملية سميت (( الموطن الآمن )) للبحث

    وحصر الأموال التي قامت البنوك السويسرية بغسلها لصالح النظام النازي الأماني ، وحينما وقعت الأدلة في

    أيدي اللجنة المشكلة لذلك دعت الحكومة الأمريكية العالم إلى عدم الاعتراف بالأموال المنهوبة

    والمسروقات التي استولى عليها الجيش الألماني في أوروبا ، وطالبت بإعادتها لأصحابها الشرعيين .
    وقد كان من أكبر المنهوبات الاحتياطي من الذهب لعشرة بنوك مركزية في دول أوروبية تم اجتياحها من قبل

    الجيش الألماني ، ويأتي في مقدمتها فرنسا ، النمسا ، يوغسلافيا ، بلجيكا ، وبولندا ، وقدرت الأموال

    المنهوبة بما يزيد على العشرة مليارات دولار تقريباً ، إضافة إلى ما تم نهبه ثم بيعه من القطع الفنية

    والمجوهرات الثمينة والاحتياطات النقدية .

    وقد انتهت المساءلة الجنائية للحكومة السويسرية بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية 1945م إلى الحفظ

    النهائي حيث دفعت سويسرا ـ في مؤتمر دعي إليه مسؤولون سويسريون سياسيون واقتصاديون في واشنطن بعد

    انتهاء الحرب مباشرة عام 1945م ـ بأنها ليست طرفاً في الحرب وقد لزمت الحياد ولا يمكن تفسير موقفها

    من التعامل مع النظامين النازي الألماني والفاشي الإيطالي إلا على أساس أنهما شركاء تجاريون فقط ، كما

    رفضت دفع أية تعويضات من الأموال الموجودة لديها وقد كان للضغط البريطاني الفرنسي عام 1946م في

    مؤتمر واشنطن دور كبير في إنهاء المساءلة الجنائية لسويسرا وذلك لحاجة أوروبا في مرحلة الإعمار إلى

    تمويل عن طريق الاقتراض من البنوك السويسرية ، وتنفيذاً لذلك بدأت الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا

    تغيير مسار القضية إلى الاستفادة بدلاً من المساءلة وكان مشروع مارشال لإعمال أوروبا أول قنوات

    الاستفادة .
    وقد شكلت فيما بعد مرحلة الإعمار لجنة في البرلمان السويسري انتهت إلى أنه من الصعب تحديد ما هو

    العمل المشروع وغير المشروع في أثناء الحرب لأن كلا من طرفي النزاع كان يسعى إلى إفناء الآخر ، وقد

    لمست تلك اللجنة تخوف أوروبا والولايات المتحدة من انحياز البنوك السويسرية إلى النظام الشيوعي

    ورغبتها في إقفال تلك الملفات ، فأنهت عملها بعدم وجود مسؤولية على البنوك السويسرية .

    وأشارت تقارير لاحقة إلى أن جزءاً من تلك الأموال المنهوبة كانت بأسماء أشخاص بارزين في النظامين

    النازي والفاشي ، وقد ظهر أن تلك الأموال تم تحويل جزء منها إلى حسابات شخصية في أمريكا اللاتينية

    ودول النظام الشيوعي ، حيث انقطعت الصلة تماما بين تلك الأموال ومصادرها غير المشروعة .
    إن من الضروري أن نتطرق إلى تعريف لعبارة (( غسل الأموال )) التي درج على استخدامها مؤخرا بواسطة

    العديد من الأجهزة التشريعية والتنفيذية على امتداد العام فهذه العبارة كمصطلح حديث إلى حد ما ، كان

    يبدو إلى وقت قريب ، من العبارات المبهمة وغير الواضحة بالنسبة للكثيرين عدا مؤسسات الغسل النقدية

    التي تمتلكها المافيا ، وهي مؤسسات يتم فها مزج الإيرادات المشروعة بغير المشروعة وإلى حد تظهر عنده

    كافة الإيرادات وكأنها وليدة مصادر مشروعة .

    وعملية غسل الأموال بهذا المعنى يمكن تعريفها بأنها أية عملية من شأنها إخفاء المصدر غير المشروع

    الذي كسبت منه الأموال المراد غسلها ، وهي ليست جريمة عادية يمكن ارتكابها بصورة عشوائية أو غير

    مدروسة كالعديد من الجرائم الأخرى ، بل هي جريمة يحتاج القيام بها إلى شبكة بل شبكات منظمة تمتهن

    الإجرام وعلى درجة عالية من التنسيق والتخطيط والانتشار في كافة أرجاء العالم ، أي أنها وبهذا المعنى

    يمكن اعتبارها جريمة يتم ارتكابها من خلال تنظيم مؤسسي يضم عدداً من الأفراد المحترفين الذين يعملون

    في إطاره وفق نظام صارم لتوزيع الأدوار وتولي المراكز القيادية وفق هيكلة بالغة الدقة والتعقيدات

    والسرية والعنف .
    ويكمن السر في صعوبة القضاء على هذه الظاهرة السرطانية في الدعم المتخصص الذي تتلقاه إضافة إلى

    التعقيد المتزايد في أساليبها التي تدار بها .

    ومن نقاط الضعف التي تستطيع من خلالها الأموال القذرة أن تلج داخل النظام المصرفي تلك الشهية

    المفتوحة دوماً من قبل المصارف لاستقبال رؤوس الأموال أياً كانت مصادرها .لقد أدى اندماج وتوحد أسواق

    المال في شكل تجمع عالمي له قنواته إلى أن تغدو عملية غسل الأموال ظاهرة عالمية حقيقية ، فقد بدأت

    عصابات الإجرام المنظم والأفراد العاملون بها في الاستفادة من الحدود المفتوحة , ومناطق التجارة

    الحرة , وعمليات الخصخصة ـ في الدول الأكثر ضعفاً والأقل صرامة في تطبيق القوانين والنظم ـ والمراكز

    المصرفية الحرة , والتحويلات الإلكترونية , وبطاقات السحب والإيداع والتحويل , للإخفاء الفوري لمصادر

    الأموال من خلال العديد من العمليات المصرفية في غسل الملايين من الدولارات المتصلة بأموال الجريمة

    والمخدرات يومياً , وبطريقة لم تعد فيها الحدود الإقليمية تمثل عائقاً أو عقبة بالنسبة لتلك العمليات

    العالمية ، ولقد صار بمقدور غاسلي الأموال تحريك ونقل الأموال عملياً إلى أي مكان في كافة أرجاء

    العالم .

    ومتى ما أصبح أي من هذه المواقع غير آمن يمكن وبكل بساطة, نقل تلك الأموال إلى موقع آخر أكثر أماناً.
    غسل الأموال والمكوجية الزمان؟ MONEY LAUNDERING
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2012, 11:29 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 01:24 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    شغب جيني




    وضعتهُ الممرضة بين يديْ زوجتي، ثم نظرَتْ إلينا واحداً بعد الآخر:



    - إنّه طفل جميل، لا بدّ أن جيناتكم كانت متناغمة؛ أخَذَ من كلِّ واحدٍ منكما شيئاً..



    - شكراً لكِ..



    - شكراً، لقد كنتِ لطيفة معنا، حقاً، طوال هذا اليوم المُفرح، والعصيب..



    ولَمْ نَكَد نَفْرُغ من شُكْرِها حتى انكَبَبْنا عليه نتنازع تقسيم قَسَمَاتِهِ في ما بيننا:



    - إنَّ أنفه مُفلطح، يشبه منخرَيْ والدتكِ، أمّا هذا الشعر الناعم فهو يشبه شعري، تماماً، عندما كنتُ طفلاً..



    - (هه هه ها) قال ناعم، وقال منخرَيْ أمّي.. اسمعْ، هذه نَخَرة حبُّوبْتَك إنتَ، أمَّا هذا الشعر الناعم الفاحم فهو شعري أنا، وللا إنتَ عميان ما بتشوف؟!.



    قالت ذلك وهي تمسك بخصلة من شعرها بطرفَيْ سبّابتها وإبهامها محاولةً إفرادها إلى أقصى مدىً ممكن، إلا أنَّ شَعْرها القصير والأجعد سرعان ما انفلت وأمسكت أصابعها بالهواء..



    - (ضَحِكَتْ) نسيت إنّي قصَّرْتَ شَعْري، كانت فكرتك على العموم.. ولكن قل لي، مِن أين أتى بهذه الحواجب العريضة؟.



    *



    في ذلك اليوم جالت بخاطري كلُّ حواجب العائلة من عمَّات وخالات وأبناء قبيلة، ووجدتُ بعضاً منهم ومنهنّ ممن تنطبق عليه الأوصاف، فتبسَّمْتُ راضياً. كنّا قد اتفقنا على تَرْك أمر عيونه ولون بشرته؛ عيونه حتى يزول عنهم الورم ويَقْوَى على فتحهم، ولون بشرته حتى يغمره ضوء الدنيا ليبان على حقيقته، ومن ثَمّ لنبتّ في أمرهم.



    وبمرور الأيام تَمَسَّك طفلنا بلونٍ نحاسيّ أصفر، وبعيونه التي لا يقوى على فتحها: كانت وكأنّما، فَتْحَتا عينيه، عُمِلَتَا بمشرط، وسط جفنيه المنتفخيْن.



    - إنّه في حاجة إلى عمليّة تجميل (قالت لي زوجتي).



    - (ضحكتُ) إنتي مجنونة؟، الولد عمره عشرة يوم وتقولي لَيْ تجميل؟.. إنّها مجرد عيون صينيّة، لا غير!



    نظرَتْ إلَيَّ بغير رضا، إلا أنّني أحسستُ أنّها تشاركني الرأيَ، فعيونه صينيّة، ولا شك.



    - العيون الصينيّة، عموماً، في حاجة إلى عمليّة توسيع!



    (عادت إلى عنادها) قلت لها:



    - أسمعي يا بِتّ العم، لو كان الأمر كذلك فيا لحظ أطباء التجميل، فهناك أكثر من مليار عمليّة في انتظارهم..



    - أنا أتحدّث عن ابننا، ما بَهَذّر معاك!.



    - طيّب قولي لَيْ العيون الصينيّة عيبهْ شنو؟.. هل تذكري "س" الحَكِيت ليك عنّها – كانت عيونه صينيّة، وهي من أجمل بنات الدنيا، و..



    (زعلَتْ، فصَمَتُّ).



    أمّا بعد عدّة أشهر؛ لم تعد هناك عين تخطئ في أنّها تنظر إلى طفل صيني: بشرة صفراء، وجه مدوّر، عينان مثل جُرح، وشعر فاحم بسبائب ناعمة وصقيلة.. كنتُ أرى فرحة أمّي الهادرة بقدومه قد شابَها بعض الارتباك، وقفشات الأهل والأصدقاء التي كانوا يطلقونها، في الأسابيع الأولى، بدون حساب حول ملامحه قد بدأت بالخفوت. وأمّا أنا وزوجتي فصرنا كمن يمشي في حقل ألغام..



    كانت فكرة أنّ زوجتي قد خانتني مع "صيني"، والتي غَمَزَ لي بها أحد أصدقائي السَّمِجِين، فأسمعتُهُ كلاماً جعله يَشُكُّ في أصله وأصل أمّه وقبيلته كلّها، قد بدأت تراودني، والقَسَمَات الصينيّة تزداد رسوخاً. صرتُ أشُكُّ في أنّ زوجتي قد بدأت تشكُّ في لو أنّني بدأت أشكّ فيها.. صارت مثل لبوة لبون وجريحة.



    وكنت موقناً من لو أنّها لَمَحَتْ مجرّدَ نَأْمَةٍ منّي بذلك فسوف تفترسني، ولذا تَوَخَّيْتُ الحذر. وفي الحقيقة، وكما قلت، إنّها مجرد فكرة. بمعنى أنّني حاولت مناقشتها مع نفسي بصورة فلسفيّة بحتة! فالخيانة ليست مجرّد احتمال فقط، بل أحياناً تكون أمراً محتوماً، في حالة انحسار الحب الناجم عن حسرة. وبما أنّ حبّنا لم يكن قد تعرَّض لأيّ ما لحظة ملل، ففكرة الشك لم تتعدّ حدّها الفلسفيّ لتمسّ زغب روحي. وتذرَّعْتُ بالشَّكّ الديكارتي الذي هو أصله الإيمان. ولتوكيد الأصل الفلسفي لشكّي شرعت أشكّ في ديكارت نفسه، وفي أنّ نقاء شكِّه لا يَرْقَى إلى معدن شكّي النفيس! ولِحَسْمِ الموضوع بيني وبين نفسي، تسلَّحْتُ بالنظريّة التالية: ( سأصارح زوجتي دون إبطاء، وبصورة واضحة وحضاريّة، في حالة أنّ هذا الشكّ تعدّى حدوده وأصبح يسبِّب لي قدراً، مهما كان ضئيلاً، من القلق والضيق ). ولأنّه في هذه الحالة، حالة سكوتي عن مصارحتها، أكون قد خُنْتُها بشكّي فيها من وراء ظهرها. وعلى هذا الأساس صرتُ أَسْرَح في بعض الأحيان.



    *



    - هذا الأمر أصبح لا يطاق! (قالت لي، يوماً، بلا مقدِّمات).



    - أيّ أمْر؟ (سألتُها وأنا أَرُومُ نبرة المحاوِر المنفتح الذِّهن).



    - أمْر سَرَحَانك.. ألَمْ تلاحظ أنّك صرتَ تَسْرَح مع نفسك طوال الوقت بدل أن نتناقش سويّاً في هذه المصيبة التي نحن فيها؟!



    (أحسست كما لو أنّها أرادت أن تقول: "أنا" بدل "نحن". وشكَكْتُ في أنّي أحْسَسْت ببعض الراحة لذلك).



    - أيّ مصيبة؟



    - بتتغابَى، مُش كده؟ إنو دنقلاوي وشايقيّة أنجبا طفلا صينيّاً، أليست هذه معضلة، أمْ تظن أنّ في الأمر طرفاً ثالثاً؟



    كان سؤالها مباغتاً وصاعقاً، لا يَحْتَمِل التأمّل والتواني في الردّ عليه وإلا انكشف أمْر زغب روحي الذي بدأ في التكلُّب.. ولكن وَقْع دَوِيِّه عليَّ ألْهَمَني الفكرة:



    - ماذا لو كان "منغوليّاً"؟



    لبرهةٍ غامَت روحها في كدَرٍ عظيم، ولكنّها سرعان ما استجمعت أشتات فكرها لمجابهة هذا الاحتمال:



    - هل تظنّ أنّ طفلنا متخلّف عقليّاً؟ إنّ مثل هذا الحبور والبهجة والمرح لا تصدر عن روح ٍ كَلِيلة. هيّا بنا إلى الطبيب..



    نظرتُ إليه : كان يرفس الهواء بمنكبيه وقبضتيه، مُصْدِراً مناغاةً، خِلْتُها لوهلةٍ، أعجميّة!



    *



    خرجنا من المشفى تحاصرنا ثرثرة الممرضة التي استقبلتنا وصحبتنا مودّعة:



    (هذا طفلٌ رائع، موفور الصحة وتبدو عليه علائم النجابة.. هل تبنيْتُماهُ للتو..؟ أحسدكما عليه)!



    كان تعليقها قاصماً. كنت أنظر إليهما، زوجتي والطفل، خلل المرآة وهما في المقعد الخلفي للسيّارة. كانت ضائعة، تضعه على حجرها شاخصة ببصرها نحوي ولا تراني. تحيطه، واجفة كمَن يمسك بقرنَيْ عفريتٍ صغير. باءت كلّ محاولاتي بالفشل لحملها على الكلام. كنتُ أقول لها، على سبيل المثال، أشياء كنت أظنّها دُعاباتٍ ستبدِّد بعضاً من حالة الوجوم التي هبطت عليها: (إنّ لله في خلقه قِدَدْ..)، أو، (القرد في عين أُمّو غزالة..)، إلا أنّها لَمْ تفعل شيئاً؛ مقولاتي، سوى أن أشعرتني بأنّه يجب عليّ أن أصمت.

    حين وَلَجْنَا المنزل تَرَكَتْ أمّي ما بيدها وهُرِعَتْ إلينا:



    - أها، الدكتور قال شنو؟



    انتظرتُها أن تجيب هي كيْ تخرج عن صمتها، إلا أنّها كانت مثل منوّمةٍ، حاملةً طفلها صاعدة الدَرَج إلى الطابق العلوي وكأنّها لم ترَ أو تسمع. تابعَتْها أمّي بنظراتها الحيرى ثمّ التفتت نحوي بغتةً ورَنَت إلَيّ في جزع.. فقلت لها:



    - الوَلد بخير، وصحته تمام التمام..



    - "البَطُنْ بَطْرَانَة" يا ولدي.. (قالت لي في سُهُوم).



    *



    لأسابيع قادمة كنت مشغولاً بزوجتي، أمّي تعتني بالطفل، وأنا أسهر حولها. كنت أقرأ لها الأشعار التي تحبّ، أغنّي الأغاني التي تعشق، أجلب لها الأشياء الصغيرة التي كنّا نتعارك من أجلها، أطلبها لكيْ تستحِمّ، أناديها كيْ تأكل، أهمس لها أَنْ تأتي لتُرْضِع الوليد، وهي تتبعني مثل غيمةٍ لَمْ تتعلّم الكلامَ بعدْ.



    الأمرَ الوحيد الذي عصتني فيه كان حين دعوتها، صباح يوم، أن نذهب إلى الطبيب، فلمْ أعاود الكَرَّة. أنا نفسي لا أرغب في العودة إلى مَشفاهُ؛ ذاك الطبيب؛ طبيب العائلة الذي بَدَت عليه أمارات الحَيْرة والارتباك، فأصابني بالعدوى. كان، وهو يعاين الوليد، قد سألنا:



    (ولماذا تظنّان أنّه يعاني من أعراض "المنغوليان"، هل لحظتما شيئاً معيّناً، عدَم استجابة لبعض حواسّه مثلا..)؟



    (لا.. أبداً.. الشكل.. بَسْ.. يعني.. شكله غريب..) كنّا نتبادل الردّ عليه بالتلعثم والإجابات المبتورة. وكان هو يجاهد من أجل أن يكون طبيعيّاً، سوى عيناه اللتان كانتا تجوبان ملامحنا، وشعرنا، وتغوصان في لون بشرتنا. كان يحمل الطفل ويرفعه عالياً، يحركه يُمنة ويُسرة في الهواء كي ينظر جنبيه، يُسَجِّيه فوق طاولة الكشف على ظهره، يقلبه على بطنه، يجذبه من أطرافه، يدغدغه، فيرفّ مثل سنجاب، ويحتج بوضع قبضتيه الصغيرتين حول أنفه ويدعك منخريه.. وأخيراً عَطَسْ. أمسك به الطبيب واضعاً كفّاً تحت صلبه مُسنداً إيّاه من قفاه بالكفّ الأخرى، فظننت أنّه سيلقي به في سلّة المُهملات، إلا أنّه خيّب ظنّي وزجّ به إلى صدر أمّه:



    (هذا طفلٌ معافى.. أمّا شكله فأعتقد بأنّه لطيف.. لطيفٌ جدّاً). حين قال ذلك أيقنتُ، أقصد أيقنّا، بأنّ هذا هو كلامه النهائيّ. وأنّي، أقصد أنّنا، لن نظفر منه بأيّ توضيحاتٍ إضافيّة!



    *



    - أصْحَا يا زول، مواعيدك جات.. (كان قد مضى أسبوعان على سكوتها).



    صحوتُ، ونظرتُ إليها غير مصدِّق: "أخيرا نطقَتْ" قلت لنفسي. ولكيْ أجعل الأمر طبيعيّاً، قلت لها:



    - لمْ أسمع صوت المُنبّه!



    فأشارت بإصبعها نحوه، وهي تحصي الكلام:



    - س..ير..نّ...ال..آ.آ.آ..نْ



    وما إن أكملَتْ، حتى طافَ الرنينُ أرجاءَ روحي، فجذبتُها نحوي وأنا أهمس في أذنها: (عادت لي طفلتي المجنونة.. المشاغبة المجنونة).



    *



    عادت هي. ورويداً.. رويداً كنت أنسحب أنا نحو حقلي الفلسفيّ أرعى فيه، مراقباً بذور الشكّ لو تفتَّقَتْ. كنت ألحظ توتُّرها وهي ترقبني وأنا أقعي جنب الطفل، جاعلاً، دوماً، مسافة بيني وبينه تمكِّنني من النظر إليه وهو ملقىً على بطنه، على فرشة ملقاة هي الأخرى على الأرض، وأنا منبطح حياله أنظر إليه وهو يجاهد من أجل أن يُبْقِي رأسَه مرتفعاً.. كان يعافر بساعديه حوله كمن يسبح في بركة هوائيّة: يرفع رأسه ـ الذي يسقط دوما نحو صدره ـ ناظراً إلَيّ مُبرطماً بلغة بدائيّة لا يكلّ عن إصدارها، مواصلاً سباحته الهوائيّة التي لم تكن تفلح في تحريكه إلا قيد أنملة:



    - ياخي عذَّبْتَ الولد، إنتَ ما عندك رحمة؟، ارفعه فهو يريدك أن تحمله!



    - هُوْ عاجِبْنِي كِده.. بهذه الطريقة سوف يمشي في تسعة أشهر، يتكلم حين يكمل عاماً، ويذهب إلى المدرسة في عامين..



    كانت تبرطم هي الأخرى وهي تذهب بعيداً. وكانت أحياناً تأخذه من على الأرض وتذهب به بعيداً. وفي ذات مرّة ضَبَطتني:



    كانت أمّي قد قالت لي، يوماً، وأنا أتمعَّنه وهو نائم: (إنّ به شَبَهاً من جَدِّك). كانت تقصد أباها، طافت ملامحه النوبيّة بذهني - شعره، جبهته، عيونه، صدغاه، فكَّاه، فضحكْتْ: (عليك الله ياتو شَبَه)؟! أجابتني بلهجةٍ واثقة: (الدم يا ولدي.. الدم)! فكنت أبحث عن شرايينه حين ضبطتني زوجتي، فانتزعته من بين براثني وهرولتْ به وهي تبين عن برطمتها:



    (والله العظيم تَقَدُّميتكْ وعلمانيتك طَلَعَتْ حُجَى.. وثقتك فيني طلعت كلام في كلام ساكتْ)!



    وَخَزَني الكلام، بَيْدَ أنّي كنتُ نائياً؛ قلبي مُعلّق في عتمة روحي، وذهني بطيخة كثيرة البثور، استَجْدَيْتُ بعضاً من شجاعةٍ، كنتُ أملكها ذات يوم، وسألْتُنِي:



    هل كنتُ أميناً لوعدي الذي قطعته على نفسي بمصارحتها: (لو أنّ ذرّةً من قلق وضيق..)؟!!.



    لَمْ أَقْوَ على إكمال كلمات قسَمي، فخرجْت.



    *



    أَلْفَيْتُنِي في القطار المتَّجه صوب مركز المدينة. جلسْت. هناك فتاة تقف في ركن العربة مُسنِدةً جذعها إلى الجدار الحديدي تقرأ في كتاب. نظرت إليها.. كانت فارعة الطول فارهة الجمال. فطفقت أنظر إليها: برونزيّة، جعداء، ذات خصر رهيف. طافت أبيات شعر بخاطري: (خصرها يزدهي، يحتوي الماء والعشب والزهر والإنبـ.. ) نظرَتْ إليّ برهةً ثمّ عادت إلى صفحة ورقها المخطَّطَة بالكلام. حاولتُ الرجوع إلى أبيات الشعر التي كنت أردِّدها، كانت قد طارت. حاولت أن أتذكّر لأيّ شاعر كانت، فطار هو الآخر. نظرَتْ إليّ ثانيةً، وَضَعَت سبابتها بين الورق وأغلقت عليها الكتاب، أرْخَتْ ساعدها إلى جنبها، تتبَّعْتُها، استقرَّتْ ملتصقة بصفحةِ ردفها، نظرتُ فوق الرُّكْبة بقليل، كان هناك قمرٌ برونزيٌّ مَشُوبٌ بحُمْرة يطلُّ من كوَّةٍ مُشَرَّشَةٍ صُنِعَت بعناية على صفحة الجينز الأزرق. رفعتُ عينيّ إلى صفحة وجهها، أمالت رأسها إلى جنبٍ وطفقت تنظر إلَيّ. صَنَعَتْ مُعجزة ً صغيرةً على فمها فازدادت غمّازاتها غَوْراً، وشفتاها صارتا أكثر رِفعة، قلتُ لي: (أنا هالك ٌ لا محالة..)، قَرَأتْ ما جال بخاطري فأرسَلَتْ لي من خاطرها ببعض رضا..

    أحسستُ بعينين ترقبانني من على يساري. فكّرتُ في أن ألتفت بيدَ أنّيَ لَمْ أفعل. كنت أنظر إلى نصف الحلقة العظميّة التي تربط بين الترقوّتين، تنام عليها قلادة من تراث شعبيّ، رفعتُ عينيّ مستكشفاً أبحث في ملامحها عن أثر، فلمحتُ بعضاً من أغاني هنودٍ حُمْرٍ تنام على صفحة خدّها، عدتُ إلى شعرها الأجعد المتحلّق بعضه حول جبين ٍ أصيل. قَرَأَتْ ما يجول بخاطري الينهشُ في أصلها، فشابها بعضُ ارتباك. أمالت جذعها نحو جنب، ثَنَتْ ركبتها، رَفَعَتْ قَدَمَها، وانحنَتْ قليلاً، مدَّتْ ساعدها نحو كاحلها، وأصلَحَتْ من حال خلخالها "الأبانكيّ". قلتُ لي: (هذه فتاة من أصل جيناتٍ عديدة أغْدَقَتْ عليها كلٌّ منها بأجمل مما تملك). شعرتُ بأسىً غامق وحزنٍ مبهم. تلصُّص العينين عليّ من على يساري يغيظني. لَمْ أَقْوَ على أنْ ألتفتَ فقامت هي بالمَهَمَّة نيابةً عنّي: نظرَتْ إلى يساري، إلى مَن يحاول أن يشغلني عنها، ثمّ عادت إلَيّ وعلى عينيها رسالةٌ غامضة.. فوقعتُ في خطأ إستراتيجيّ ذميم حين التفتُّ:



    - هايْ آفريكان..



    - أهلا يا "قُحَّة"..



    - كيف حال الولد وأمّه، كيف عاملين؟



    - بخير، تمام..



    كانت، سوزان، قد بدأت سؤالاً آخَرَ، فأحْسَسْتُ بأنّها تماطلني، تبسَّمْتُ لها ونظرْتُ نحو النافذة على يميني كمن يستكشف الطريق، وأنا أعود نحوها لمحتُ مكان فتاتي الذي بات خاوياً، رسمتُ عليه كلمات أغنية "أبَانكيّة" سمعتُها من عاشق ٍ جوّال:



    (أجلسُ هنا



    حيث يمكنني أن أرى



    الرجلَ الذي أحبُّه



    أهلُنا اختاروا القسوةَ معنا



    ولكنني سأبقى



    طالما بَقِيَ العالَم



    هنا سأبقي



    لأشاهد الفتى الذي أحبّه).





    سوزان صديقتنا، أنا وزوجتي، أمريكيّة بيضاء؛ قُحَّة، حسب تعبيرها هي. كنتُ قد سألتُها يوماً: (ولكن، مَن هو الأمريكي القُحّ)؟ فقالت لي بصدقٍ مسرحيّ ودلال هازل: (أنا)! ومن يومها تصادَقْنا وصرنا نناديها بذلك. سوزان جميلة، وهي من النساء القلائل اللاتي يُثِرْنَ حفيظةَ زوجتي، وليس غيرتَها، كما تحب زوجتي أن تؤكد لي. فهي لا تتوانى عن مغازلتي كلما كنّا في جماعة، وتزداد غيّاً كلما كبرَت جماعتنا أو ازداد أمرُ الجمع شأناً. وتفسير زوجتي لذلك بسيط وواضح: (إنّها تبحث عن عريس، ولذلك تسعى للَفْت انتباه الآخرين، ولو على حسابنا، فلا تَغتر ويذهب بالك إلى بعيد)! ومن جانبي أمَّنْتُ على نظريّة زوجتي كي لا أثير "حفيظتها".



    ضربتني سوزان بقبضة كفِّها على فخذي:



    - لقد رحلَتْ، انتبه معي الآن! (قالت لي بلا مواربة)



    - نعم..؟! ماذا تقصدين؟ (قلت يائساً من مغالبة ذكاء حسّها الأنثويّ)



    - اسمعْ، لا تحاول أن تصنع منّي مغفّلة، وإلا أخبرتُ زوجتك.. كنتُ أرقبك وأنت تغازل تلك الخلاسيّة..



    - لَمْ أغازلها، كنت أنظر إليها فقط!



    - حسناً، كانت تغازلك هي.. ولكن، للحقيقة إنّها رائعة الجمال، كيف فرّطْتَ فيها يا مُغفّل؟!!



    - أنت ِ قحبة.. أقحب من.. (ولوَلتْ بضحكاتها الصاخبة فلفتت الأنظار إلينا، فاضْطُرِرْتُ على السكوت).



    - ماشي وين؟.



    - ماشي المكتبة (كنت قد لمحتُ ختم المكتبة العامّة على غلاف الكتاب الذي تحمله)



    - هائل، لقد حصلنا على رفيق ٍ طيّب..



    شبكت أصابعها بأصابعي ونحن نهبط القطار.



    *



    - مساء الخير..



    -.. كنتَ وين؟.



    - ما تردُّوا السلام أوّل بعدين أسألوا كنّا وين!



    - مساء الزِّفْتْ..! كنت وين؟



    - قبل ما كنت وين.. وين "تسي"؟



    - شنو؟!!



    - "تسي"، وَدِّيتِيهُو وين؟



    (كنت أكابد كيْ لا أتلعثم، نظرتْ إلَيّ بعينين مُتَّقِدَتَيْن):



    - أَسَمَّيْتَه تسي؟! ماو.. تسي.. تونغ، رائع ..! ولكن، قل لي: هل تطلَّب الأمر لاختراع هذا الاسم مثل كلّ هذه السَّكْرَة؟



    - طبعا لأ.. فكرة السَّكْرَة سبقَت الفكرة التي أتت عفو الخاطر ولا علاقة لها.. أقصد أنّ الفكَسكرة.. يظهر إنّو أنا سكران.. لنبدأ من جديد.. إنّ الفكر.. (دقيقة.. دقيقة، قلت نبدأ من جديد، لنبدأ من جديد):



    - كنت وين؟



    - لأ، مُش من جديد خالص (ارتميتُ إلى جانبها، وضعتُ ساعدي حول عنقها) أسمعي يا.. إنتي إسمك منو ..؟! وللا أقول ليك - دعكِ من الأسامي الأجنبيّة، دعك من تسي تونغ وشارل ديغول، وخلّينا مع الأسامي الإستراتيجيّة، أسمعي يا حبيبتي: (الغرام في الدّم سارح والهوى..)



    - أسمع يا زول إنتَ هُوْيْ (أفلتت عنقها من تطويقة ساعدي ودفعتني برفق من لوحة كتفي) ريحتك براها تعمل قعدة، وإنتَ عارفني ما بحب الريحة دي، أمشي استحمّ وسَوِّك خشمك وبعدين تعال نكمّل كلامنا..



    - ريحتي؟! إنتي زمان مش كنتي بتشربي معايْ؟



    - عليك الله بطّل اللَّيَاقة.. وبعدين يا ريتك ترضى تشرب زيْ شرابي الكنتَ بشربو أنا زمان!



    ذهبت ُ إلى الحمَّام، أغلقتُ فتحة التصريف، ملأت الحوض وغطست في الماء الدافئ، وتمدّدت في الذكريات الدفيئة.. آه يا زمن!



    (هل أنا كنت طفلاً.. أم أنّ الذي كان طفلاً سوايْ).. (ركلة ٌ من فَرَس.. تَرَكَت شَجَّا ً في جبيني.. وعلَّمَت القلبَ أن يحترس..).. (.. وعلّميني الشَّعْرَ..).. حاوَلَتْ أن تفتح الباب، كان مغلقاً من الداخل، طَرَقَتْه، أتاني صوتها: (ياخ أمّك و"ماو" نايمين، ممكن توطِّي صوتك وتبطّل كواريك)! (سمَعاً وطاعة) أجبتها. كانت تقول لي: (أحبّ أن أسمعها منك؛ حين تقول لي: نعم).. كمْ كنت أحبّها، كمْ أحبّها الآن، كمْ كنت أحبّها غداً، أنا غبي، امرأة مثلها لا يمكن أن تكونَ قد... وَحْدَهُم؛ الأباطرة الصينيّون، تآمروا عليّ وأرسلوا لي حفيدهم هذا كي يُبَلْبِلُوني، كي يُضَعْضِِعُوا كياني، لا أدري كيف فعلوها، ولكنّها مجرّد مؤامرة دنيئة..

    كنّا في الخرطوم، نسير، وكلّما أمسكتُ بيدها تُفْلِتُها من يدي. سألتها: (ماذا بكِ)؟ (إنتَ مجنون؟ الناس بِعَايْنو لينا)! ( عشان مَسْكَتْ يد.. والله أبوسِكْ هسّع).. هرولَتْ: ( إنت مجنون ) وهرولتْ، ركضتُ خلفها: (إن لم تقفي سأصيح)! ( صِحْ ما بدا لَكَ..)، طيّب، وقفتُ: (يا ناس!، شايفين البِتّ السَّمْحَة الجارية ديك؟ أنا بحبّها.. البت الجارية ديك.. اللابسة البلوزة الحمرة، أنا بحبّها..).. وقفتْ، ضحك البعض، وقال أحدهم: (يَخْسِي عليك..) فزجره آخر.. تلقيْنا من الابتسامات والتعاضد بأكثر مما كنّا نحلم.. (ما كنت عارفة إنّو في ناس مجانين في البلد دي غيركم: إنتَ وصُحبانك القاطعُن من راسك)! (الغيرنا كتار.. والما غيرنا سيذهبون اليوم للنوم ويحلمون بنا..).. آه يا زمن..

    كانت تجلس بقربي، كنّا متشابِكَيْن بقربنا، بجسديْنا، بروحيْنا.. فجأةً، أمسَكَتْ بيديّ، بعدت قليلاً بجسدها عنّي والتفتت نحوي غارزةً عيونها في عينيّ: (ماذا بكَ، بتعمل كده ليه)؟! تلفَّتُّ حولي: (ماذا بي)؟ (بتتزاوغ منّي ليه)؟! (تقصدي شنو)؟ (كلما أجِي أبوسك تدّيني خدّك.. أجيك بيجايْ، تجيني بيجايْ)! ضحكت ُ- كانت تعرف السبب ـ لا بدّ أنّها تدبِّر لمكيدة ـ كنتُ أتحاشى مضايقتها برائحة "العَرَقِي" التي لا تحبّها. قالت لي: (عشان سَجَم الرَّمَاد دا، خايف عليْ من الريحة..)؟! أمْسَكَتْ بالزجاجة وملأت فمها، تمضمضت بالعَرَقِي وبصقته: (يللا بينا، بعد ده كلّنا في الهوا سوا..) قلتُ لها أنّ هذا لا يُبْطِلُ الحذر، أمسكت بالزجاجة ثانيةً وقذفتْ جوفها بجرعة.. أحبطتْ كلّ محاولةٍ للتحاشي، حضنتني، شبكت مصيرها بي، اشرأَبَبْنا بروحيْنا، وقفزنا السياج..



    كانت تفلّ عُقَدِي، تمسك بها عقدةً.. عقدةً وتفلّها. كانت ترى ما كان مخبوءاً بداخلي لا أقوى على رؤياه، كانت ترى ما لا يُرى، وتسمع دبيب الروح في كريات دمي..



    اجتاحني عارٌ فادح:



    (لماذا سوزان، بالذات)!



    مَدَدْتُ يدي واقتلعت سدّادة الماء من مكانها. كان جسدي الطافي يهبط رويداً.. رويداً.. كنّا نهبط، أنا والماء رويداً.. رويداً..



    وصلتُ القاعْ،



    التصق جسدي بالحوض الجاف، تكوّرتُ فيه، وبكيْتْ.







    خرجتُ إليها كما ولدتني أمّي. كانت تجلس القرفصاء في منتصف السرير، تحاشيتُ النظرَ إليها، تحاشيتُها، أشَحْتُ بخجلي نحو الحائط:



    - أريد أن أقول لكِ شيئاً..



    - نعم، ماذا تريدُ أن تقول؟



    - أن أجيب على سؤالك: ( أين كُـ.. )



    (قاطعتني):



    - بِصِدْقْ؟.



    - نعم، بكلّ الصدق: لقد كنـ..



    (قاطعتني ثانيةً):



    - حسناً، في هذه الحالة لستَ مضطرّاً للكلام، لقد عرفتْ!



    ذهلتُ ونظرتُ نحوها: كانت تحمل رائحة قميصي بين يديها، ودربان من الدمعيعبران خدودها.





    في الصباح كنت أتطلّع إلى الكتب التي أحضرتها معي من المكتبة: "علم الوراثة"، "المورّثات"، "الجين: حامل شفرة الـ.. "، "كيفيّة تبادل البشر.."، و "تاريخ الشرق القديم: درب الحرير"!



    - هل نمتَ جيّداً؟



    - نعم، وأنتِ؟



    - دعكَ عنّي، هَيّئ نفسك، سنذهب إلى الطبيب.. مع ماو!



    - هل هو مريض؟



    - المريض هو أنت، ونحن السبب.. أنا وماو، إذن علينا جميعاً أن نذهب، هيّا..



    - لنفعل ماذا؟.



    - لكي يطمئنّ قلبك، سنعمل تحاليل الحمض النووي..



    - هذه إهانة!



    - سمّها ما شئت، أنا فكّرت في الموضوع جيّداً.. هناك احتمال أن تكون قد حَصَلت عمليّة تبديل للطفل في المستشفى، ورغم أنّي واثقة من أنّه ابني، فقلبي يقول لي ذلك، إلا أنّ علينا الذهاب..



    - وقلبي أنا واثقٌ أيضاً، فقط كان فكري مشغولاً بالكيفيّة التي..

    (قاطعتني) :

    - حسناً، ليهدأ بالك إذن.. وليهدأ بالي أنا الذي بَلْبَلْتَه بعمايلك!



    وهكذا ذهبنا.



    *



    قال لنا الطبيب:



    - بعد إذنكما، هناك أمرٌ آخر نودّ التأكد منه، يحتاج إلى تحاليل أخرى.. نرجو أن تسمحا لنا بها..



    - وما هو.. (سألناه)



    - إن كان طفلكما يحمل جينات العنصر الصيني أم لا..



    - حسنا، لا بأس.. (أجبناه)



    - شكراً جزيلاً لكما، سيكون خبراً علميّاً مذهلاً..







    وهكذا كان،



    ابن ال######؛ ابننا، يحمل صفات الجنس الصيني إلى جنب صفاتنا النوباويّة/ الشايقيّة. نُشِرَ الخبر في كبرى الدوريّات العلميّة، وعلى أثره تلقينا دعوةً من سفارة الصين لزيارة بكين. كنّا قد بدأنا في بحث وتجميع كلّ ما له علاقة بعمل الجينات:





    ((سائق شاحنة بريطاني لا اهتمامات له بالأدب بدأ بكتابة الشعر بعد أن أُجْرِيَت له عمليّة نقل قلب من شاعر شاب توفِّيَ إثر حادث..))



    ((امرأة زُرِعَت لها كُلَى فصارت تحلم بأفراد أسرة المتبرع المتوفَّى الذي لا تعرفه ، إلى أن التقت بأحد أفرادها ذات يوم فتعرّفت عليه، ومن ثمّ على البقيّة، فأحبتهم وأحبوها وأخيراً انتقلت للسكنى معهم..))



    و



    ((زوجان من منغوليا رُزقا بصبيّة شقراء بعيون زرق وتقاطيع أوروبيّة، توضّح في ما بعد أن جيناتها تتطابق وجينات جماعة من روسيا البيضاء انقرضت منذ ألفَيْ عام..))







    إذن - نحن لسنا وحدنا.. وهكذا هبط عليّ الإلهام الآتي:



    إنّ مَن يدَّعون بأنّهم عاشوا من قبْل، ويصفون أماكن أخرى بتفاصيلها، ويحكون عن شخصيّاتهم السابقة وذويهم ومعارفهم السابقين، ليسوا بكاذبين، كلّ ما هنالك أنّ جيناً ما، هاجر إليهم بطريقة ما، سالكا "درب الحرير" أو غيره، حاملاً معه تلك الذاكرة ليورثهم إيّاها.



    *



    في الصين، في الفندق البكيني الفخم، في غرفة ذات سرير إمبراطوري، قلتُ لزوجتي:



    - إنّه مجرّد شَغَب جيني، ليس إلا..



    - بَسْ إنتَ شكِّيت فيني، وهذا ما لن أنساه لك ما حييْت.. ( ولكنّها سرعان ما أزاحت تقطيبتها، وعادت إلى شغبها غير مضمون العواقب، وأضافت لاعبةً بكتفيها – مِغناجة ً متبسّمة):



    فلا تَلُمْنِي لو أتيتُ لك ، غدا ، بهنديّ ٍ أحمر - أبانكي، صغير!



    http://sites.google.com/site/adilabdelrahman/



    هيوستون – أوّل فبراير 2008
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 12:01 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أهمية الإخلاص في العبادة و العمل و الحياة

    المصدر : موقع أخلاقيات الأسرة المسلمة.
    يحكى أنه كان في بني إسرائيل رجل عابد، فجاءه قومه، وقالوا له: إن هناك قومًا يعبدون شجرة، ويشركون بالله؛ فغضب العابد غضبًا شديدًا، وأخذ فأسًا؛ ليقطع الشجرة، وفي الطريق، قابله إبليس في صورة شيخ كبير، وقال له: إلى أين أنت ذاهب؟
    فقال العابد: أريد أن أذهب لأقطع الشجرة التي يعبدها الناس من دون الله. فقال إبليس: لن أتركك تقطعها.
    وتشاجر إبليس مع العابد؛ فغلبه العابد، وأوقعه على الأرض. فقال إبليس: إني أعرض عليك أمرًا هو خير لك، فأنت فقير لا مال لك، فارجع عن قطع الشجرة وسوف أعطيك عن كل يوم دينارين، فوافق العابد.
    وفي اليوم الأول، أخذ العابد دينارين، وفي اليوم الثاني أخذ دينارين، ولكن في اليوم الثالث لم يجد الدينارين؛ فغضب العابد، وأخذ فأسه، وقال: لابد أن أقطع الشجرة. فقابله إبليس في صورة الشيخ الكبير، وقال له: إلى أين أنت ذاهب؟ فقال العابد: سوف أقطع الشجرة.
    فقال إبليس: لن تستطيع، وسأمنعك من ذلك، فتقاتلا، فغلب إبليسُ العابدَ، وألقى به على الأرض، فقال العابد: كيف غلبتَني هذه المرة؟! وقد غلبتُك في المرة السابقة! فقال إبليس: لأنك غضبتَ في المرة الأولى لله -تعالى-، وكان عملك خالصًا له؛ فأمَّنك الله مني، أمَّا في هذه المرة؛ فقد غضبت لنفسك لضياع الدينارين، فهزمتُك وغلبتُك.
    ***
    هاجرت إحدى الصحابيات من مكة إلى المدينة، وكان اسمها أم قيس، فهاجر رجل إليها ليتزوجها، ولم يهاجر من أجل نُصْرَةِ دين الله، فقال صلى الله عليه وسلم: (إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى؛ فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله؛ فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته لدنيا يصِيبُها أو امرأة ينكحها (يتزوجها)؛ فهجرته إلى ما هاجر إليه) [متفق عليه].
    ما هو الإخلاص؟
    الإخلاص هو أن يجعل المسلم كل أعماله لله -سبحانه- ابتغاء مرضاته، وليس طلبًا للرياء والسُّمْعة؛ فهو لا يعمل ليراه الناس، ويتحدثوا عن أعماله، ويمدحوه، ويثْنُوا عليه.
    الإخلاص واجب في كل الأعمال:
    على المسلم أن يخلص النية في كل عمل يقوم به حتى يتقبله الله منه؛ لأن
    الله -سبحانه- لا يقبل من الأعمال إلا ما كان خالصًا لوجهه تعالى. قال تعالى في كتابه: {وما أمروا إلا يعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء} [البينة: 5]. وقال تعالى: {ألا لله الدين الخالص} [الزمر: 3]. وقال صلى الله عليه وسلم: (إن الله لا يقبل من العمل إلا ما كان له خالصًا، وابْتُغِي به وجهُه) [النسائي].
    والإخلاص صفة لازمة للمسلم إذا كان عاملا أو تاجرًا أو طالبًا أو غير ذلك؛ فالعامل يتقن عمله لأن الله أمر بإتقان العمل وإحسانه، والتاجر يتقي الله في تجارته، فلا يغالي على الناس، إنما يطلب الربح الحلال دائمًا، والطالب يجتهد في مذاكرته وتحصيل دروسه، وهو يبتغي مرضاة الله ونَفْع المسلمين بهذا العلم.
    الإخلاص صفة الأنبياء:
    قال تعالى عن موسى -عليه السلام-: {واذكر في الكتاب موسى إنه كان مخلصًا وكان رسولاً نبيًا} [مريم: 51]. ووصف الله -عز وجل- إبراهيم وإسحاق ويعقوب -عليهم السلام- بالإخلاص، فقال تعالى: {واذكر عبادنا إبراهيم وإسحاق ويعقوب أولي الأيدي والأبصار . إنا أخلصناهم بخالصة ذكرى الدار . وإنهم عندنا من المصطفين الأخيار} [ص: 45-47].

    الإخلاص في النية:ذهب قوم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فقالوا: يا رسول الله، نريد أن نخرج معك في غزوة تبوك، وليس معنا متاع ولا سلاح. ولم يكن مع النبي صلى الله عليه وسلم شيء يعينهم به، فأمرهم بالرجوع؛ فرجعوا محزونين يبكون لعدم استطاعتهم الجهاد في سبيل الله، فأنزل الله -عز وجل- في حقهم قرآنًا يتلى إلى يوم القيامة: {ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا ما نصحوا لله ورسوله ما على المحسنين من سبيل والله غفور رحيم . ولا على الذين إذا ما أتوك لتحملهم قلت لا أجد ما أحملكم عليه تولوا وأعينهم تفيض من الدمع حزنًا ألا يجدوا ما ينفقون}.
    [التوبة: 91-92].
    فلما ذهب صلى الله عليه وسلم للحرب قال لأصحابه: (إن أقوامًا بالمدينة خلفنا ما سلكنا شِعْبًا ولا واديا إلا وهم معنا فيه (يعني يأخذون من الأجر مثلنا)، حبسهم (منعهم) العذر) [البخاري].

    الإخلاص في العبادة:
    لا يقبل الله -تعالى- من طاعة الإنسان وعبادته إلا ما كان خالصًا له، وقال صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي عن رب العزة: (أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري، تركتُه وشركَه) [مسلم].
    فالمسلم يتوجه في صلاته لله رب العالمين، فيؤديها بخشوع وسكينة ووقار، وهو يصوم احتسابًا للأجر من الله، وليس ليقول الناس عنه: إنه مُصَلٍّ أو مُزَكٍّ أو حاج، أو صائم، وإنما يبتغي في كل أعماله وجه ربه.

    الإخلاص في الجهاد:إذا جاهد المسلم في سبيل الله؛ فإنه يجعل نيته هي الدفاع عن دينه، وإعلاء كلمة الله، والدفاع عن بلاده وعن المسلمين، ولا يحارب من أجل أن يقول الناس إنه بطل وشجاع، فقد جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقال له: يا نبي الله، إني أقف مواقف أبتغي وجه الله، وأحب أن يرَى موطني (أي: يعرف الناس شجاعتي). فلم يرد الرسول صلى الله عليه وسلم حتى نزل قول الله تعالى: {فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملاً صالحًا ولا يشرك بعبادة ربه أحدًا}.
    [الكهف: 110].
    وجاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، الرجل يقاتل للمغنم، والرجل يقاتل ليذكر (يشتهر بين الناس)، والرجل يقاتل ليرَى مكانه (شجاعته)، فمن في سبيل الله؟ فقال صلى الله عليه وسلم: (مَنْ قاتل لتكون كلمة الله هي العُليا فهو في سبيل الله) [متفق عليه].
    جزاء المخلصين:
    المسلم المخلص يبتعد عنه الشيطان، ولا يوسوس له؛ لأن الله قد حفظ المؤمنين المخلصين من الشيطان، ونجد ذلك فيما حكاه القرآن الكريم على لسان الشيطان: {قال رب بما أغويتني لأزينن لهم في الأرض ولأغوينهم أجمعين . إلا عبادك منهم المخلصين} [الحجر: 39-40]. وقد قال الله تعالى في ثواب المخلصين وجزائهم في الآخرة: {إلا الذين تابوا وأصلحوا واعتصموا بالله وأخلصوا دينهم لله فأولئك مع المؤمنين وسوف يؤت الله المؤمنين أجرًا عظيمًا} [النساء: 146].

    الـريـاء:هو أن ينشط المرء في عمل الخيرات إذا كان أمام الناس، ويكسل إذا كان وحده، ويجتهد إذا أثنى عليه الناس، وينقص من العمل إذا ذمه أحد، وقد ذكر الله صفات هؤلاء المرائين المنافقين، فقال تعالى: {إن المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى . يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلاً} [النساء: 142].
    فالرياء صفة من صفات المنافقين، والمسلم أبعد ما يكون عن النفاق، فهو يخلص قلبه ونيته دائمًا لله، قـال النبي صلى الله عليه وسلم: (إن الله لا ينظر إلى أجسادكم ولا إلى صوركم، ولكن ينظر إلى قلوبكم) [مسلم].
    الرياء شرك بالله:
    المسلم لا يرائي؛ لأن الرياء شرك بالله -سبحانه-، قال صلى الله عليه وسلم: (إن أَخْوَفَ ما أتخوَّف على أمتي الإشراك بالله، أما إني لستُ أقول: يعبدون شمسًا ولا قمرًا ولا وَثَنًا، ولكن أعمالا لغير الله وشهوة خفية) [ابن ماجه]. وقال صلى الله عليه وسلم: (إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر). قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وسلم: (الرياء، يقول
    الله -عز وجل- يوم القيامة -إذا جزي الناس بأعمالهم-: اذهبوا إلى الذين كنتم تراءون في الدنيا؛ فانظروا هل تجدون عندهم جزاءً؟) [أحمد].
    وهكذا.. لا يأخذ المرائي جزاءً على عمله؛ لأنه أراد بعمله الحصول على رضا الناس ومدحهم والمكانة بينهم، فليس له من أجرٍ يوم القيامة.

    المرائي في النار:
    أخبر النبي صلى الله عليه وسلم بعض أصحابه في إحدى الغزوات أن فلانًا سيدخل النار، وكان فلان هذا يقاتل مع المسلمين، فتعجب الصحابة، وراقبوا الرجل ليعرفوا حاله؛ فوجدوه يقاتل قتالا شديدًا؛ فازداد عجب الصحابة، ولكن بعد قليل حدث أمر عجيب؛ فقد جُرح هذا الرجل؛ فأخذ سيفه، وطعن به نفسه؛ فقال له بعض الصحابة: ويلك! أتقتل نفسك، وقد كنت تقاتل قتالا شديدًا؟ فقال الرجل: إنما كنتُ أقاتل حميةً (عزة للنَّفْس)، وليرى الناس شجاعتي، ثم مات الرجل، وصدق فيه قول الرسول صلى الله عليه وسلم.
    وقد أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن المرائين أول الناس عذابًا يوم القيامة؛ فأول ثلاثة يدخلون النار: عالم، وقارئ للقرآن، وشهيد؛ لأنهم كانوا لا يخلصون أعمالهم لله، ولا يبتغون بها وجهه.
    الرياء يبْطِلُ العبادات:
    إذا أدَّى الإنسان عبادته، وليس فيها إخلاص لله، فإنه لا يأخذ عليها أجرًا ولا ثوابًا، بل عليه الوزر والعقاب؛ لأنه لم يخلص لله رب العالمين. قال الله -تعالى-: {فويل للمصلين . الذين هم عن صلاتهم ساهون . الذين هم يراءون . ويمنعون الماعون} [الماعون: 4-7].
    والذين يتصدقون، ولكن يمُنُّون بأعمالهم، ولا يخلصون فيها لله، فإنهم لا يأخذون على صدقتهم أجرًا من الله، وتصبح مثل الأرض الصلبة التي لا تخرج زرعًا كما وصف القرآن الكريم المرائي بقوله تعالى: {فمثله كمثل صفوان عليه تراب فأصابه وابل فتركه صلدًا لا يقدرون على شيء مما كسبوا} [البقرة: 264].
    كما جعل الله -عز وجل- عبادة المرائين عديمة الفائدة لهم، يقول تعالى: {وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثورًا} [الفرقان: 23].

    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 12:17 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    حنان سكاليب
    ملاح قرع وبامية مفروكة وكسرة وصحن سلطة و(ملاحة) ... ده كان الأكل فى بيوت البكا قبل أن يصبح (البكاء ذاتو) مظهر إجتماعى ونوع من أنواع (الفشخرة) بعد أن اجتاحت البلد أعداد مهولة من (المليارديرات الجدد) أصبحت تؤثر سلوكياً على بقية الطبقات الأخرى حتى صارت (الفاتحة) هى الفرق الوحيد بين الأتراح والأفراح!
    عندما توفى رجل الأعمال (حسن يورو) قامت أسرته بفتح أبواب (الفيلا) الفاخرة لأفواج المعزين علاوة على (صيوان) ضخم نصب بطول الشارع العريض مزود بعدد مهول من مكيفات الهواء تغطى أرضيته (السجاد) لزوم (عدم الغبار وكده)!
    عند موعد الغداء انتشر أفراد يرتدون زياً موحداً يحملون (صوانى الأكل) النيكل الناصعة التى ترتاح بداخلها أطباق المشويات والمحمرات والمقبلات وقطع الرغيف الفاخر بينما وضعت امام كل صينية عدد من زجاجات المياه المعدنية البااااردة!
    فى صالون النساء جلست سوسو (فى الأصل ست البنات قبل أن يصبح حسن يورو رجل أعمال) جلست على سرير خشبى مستورد عليه ملاية قطيفة تتلقى التعازى من جاراتها وصويحباتها اللواتى جئن وهن فى كامل زينتهن (ناقشات) الحنة الما خمج يرتدين ثياب (الشيفون) المطرزة والشباشب ذات الكعب (البلية) تمتلئ أياديهن ورقابهن بآخر صيحات سوق الدهب فى (دبى) وبقية العواصم الخليجية!
    - كلمتى (عوضية ردحى)؟
    همست (سوسو) لجارتها وصديقتها (نوسة) والتى مالت قريبا منها وهى تجيبها:
    - والله (عوضية ردحى) دى قالو عندها مناسبت بكاء فى (مدنى) سافرت مشت ليها، قمت مشيت لى (هاجر حى ووب) قالو ليا عندها إرتباط خارجى فى (دبى) فى واحد من ناس الجالية مات هناك أها فى الأخير مشيت كلمت ليكى (حنان سكاليب) لقينا ما عندها ارتباط ووقعت العقد مع مدير أعمالا! وأديتو مليون عربون مقدم.
    - وشالت منك البيانات!
    - أديتا ليها كووولها.. المرحوم كان شغال شنو؟ وعندو كم عمارة؟ وقاعد يتبرع لى ياتو (نادى) وإشترى ليهم كم (لاعب)؟ وعربيتو الراكبا نوعا شنو؟ وموبايلو الشايلو موديلو كم؟
    انتهت مجموعات النساء من تناول طعام الغداء الفندقى (الما خمج) ثم جئن لهن بالتحلية (باسطة وبسبوسة وكنافة وعين جمل وأم على) شئ باللوز وشئ بالجوز وشئ يالما بعرفو شنو داااك وبعد أن (ضربن) بدأن فى زحزحة الكراسى (البامبو) والجلوس كيمان كيمان (للشمارات) وهن يمسكن بثرامس الشاى (المذهبة) المتشابهة (الكبيرة حقت الشاى والصغيرة للجبنة) التى تفوح من (فناجينها) رائحة (المستكا)..
    وفجأة دخلت إلى الصالون شابة (آخر شياكة) ذات مظهر يطابق كثيرا مظهر مغنيات هذا الزمان يمشى خلفها ستة (شابات آخريات) من نفس الشاكلة يرتدين زياً موحداً وهن يرفعن أياديهن عاليا فى حركات متتابعة ويصحن بصوت كالجرس يشق عنان السماء:
    ووووب ووووب وووووووووووووووووووووووووو​ووووووووووووووووووووووووب.​.
    ثم تبدأ (حنان سكاليب) فى الس######ى و(الوصف) وهن يرددن خلفها:
    - ووووب عليا والله ليا يا حسن يوروو يا البتدى البتدورو والما بتدورو
    ووووب عليا والله يا صغير وجاهل يا البتجيب القروش بالساهل
    يا ود امي.. هيء يء يء يء ..
    الكورس : وووب ... وووب ...ووووووووب
    الليله يا حليلك يا زين الرجال ياملك الدولار يا البتستر الحال
    الليله يا حليلك يا البتشيل من البنوك وتشتت قبال ما يلحقوك
    يا ود امي.. هيء يء يء يء ..
    الكورس: وووب ... وووب ...ووووووووب
    الليلة وينك إنتا يا الإسبليت هبوبك والهمر ركوبك
    الليله وينك إنتا يا البنيت المقصورة وركبت النافورة
    الليله وينك إنتا يا أب جيوب منفخة وأب عربية مصفحة
    يا ود امي.. هيء يء يء يء ..
    الكورس: وووب ... وووب ...ووووووووب
    يا حليلك الليله يا البتفك الصعيبة ويا البتسجل اللعيبة
    يا حليلك الليله يا جوكى البنوك يا التهريبك بالسنبوك
    يا ود امي.. هيء يء يء يء ..
    الكورس: وووب ... وووب ...ووووووووب
    ثم تعدل (حنان سكاليب) توبا الشفون (الترانسبيرنت) الكان واقع وتنظر للكورس خلفها نظرة الفنان الذى يود أن (يختم) الأغنية فيبدأن فى (تحرير) البكاء ويرفعن أصواتهن ويضربن بأياديهن ليبدين زينتهن (دهب دبى وكده) ... ووووووووووووب وب وب وب ووووووووب ثم يتوقفن فى لحظة واحدة بإشارة من (حنان سكاليب)! التى تجلس على أقرب كرسى وتتناول علبة مناديل الورق وتخرج منديلين تمسح بهما حبات العرق التى تساقطت بفعل المجهود رغم برودة التكييف ثم تلتفت إلى النسوة اللواتى كن فى الصالون يتابعون (فاصل السكاليب) قائلة:
    - قبلكن وحدكن.. جنس بخلن عليكن .. أول مرة أمشى ليا (بيت بكا) ما ينقطوا ليا فيهو!!
    وصلتني في الإيميل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 01:18 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    http://newspapers2.blogspot.com/2008/02/onlinenewspaperscom.html

    معلومات لصيانة السيارة...أتمنى أن تستفيدو منها...

    http://www.al-mostafa.com/

    By Ian Kerner, Men's Health
    Last Longer in Bed
    Premature ejaculation doesn't have to mean a premature end to your sex life. Use these strategies and ye shall, ahem, overcome


    Ultimately, it was the "stop-start" method that pushed my fiancée, Tara, over the edge. What with so much stopping and so little starting, not to mention all my various instructions — "Slow down, easy, easy, okay, go ahead, stop, I said stop!" — she finally blurted out, "Jesus, are we having sex or parking a car?"

    As she jumped out of bed and reached for her clothes, I pleaded, "Wait.... You can't just get up and go."

    "Why not? That's what you do every time we have sex."

    I stammered and said something about lasting 10 seconds — 2 more than last month. She said something about menopause and how maybe we'd be able to have sex for a whole minute by then.

    "I'm so sick and tired of saying, 'It's okay, really,' every time we have sex," she yelled. "It's not okay! This is your problem, not mine. And if you don't get it figured out by the time I get back from Hong Kong, the engagement is off!"

    Also see:

    Test your aphrodisiac IQ
    9 rules for stronger erections
    Premature ejaculation (PE) has been, without a doubt, the single greatest factor in the formation of my character. Whenever someone asks me why I pursued a Ph.D. in clinical sexology and became a sex therapist, I always say it's because of my struggles with PE and the years of quiet desperation I endured.

    I still remember when my college girlfriend first went on the Pill. I was terrified. Until then, a condom lined with lidocaine (a numbing agent that rendered me barely able to feel my penis) had been my first line of defense.

    The sex wasn't pleasurable, but at least it wasn't totally humiliating. Now, however — could I go it alone? The first time we made ungloved love, I was overwhelmed by the sensations: the slippery warmth, the wetness of being inside her. It felt so amazing; I wanted desperately to savor the experience. But it was out of my control. On my very first thrust, I went in, but I didn't make it out. And as I lay on top of her — defeated, depleted — I cried.

    I wanted to make love like a man, but I was a little boy, incapable of controlling my bodily functions.

    I considered PE my tragic downfall and believed myself cursed with an Achilles penis. Today, at least I know I'm not alone. Indeed, whenever I see a commercial for Viagra or one of its new competitors, I get ticked off: Why isn't the media talking about PE? According to urologists Andrew McCullough, M.D., of the New York University school of medicine, and James Barada, M.D., of the Albany College of Medicine, PE is the number one sexual-health problem afflicting men, and is three times more common than erectile dysfunction (ED). (It may be your most prized set of tools, but your privates don't come with an instruction manual.

    Check out this complete guide to your penis to keep yours functioning at its best.) Estimates vary, but 20 percent to 30 percent of men suffer from PE — and those figures are based on self-reported studies.

    What do women say? Nearly two-thirds of them have had sex with a man who experienced premature ejaculation, according to a recent survey of 900 women conducted by MensHealth.com and Cosmopolitan magazine. PE strikes men of all ages, and the condition affects virtually all men at some time in their lives.

    Dr. McCullough and Dr. Barada surveyed more than 1,100 men with PE and found that those men report less satisfaction and more anxiety about their sexual relationships. It can wreck their confidence and cause them to avoid new relationships.

    But what if premature ejaculation isn't a curse after all, but simply "survival of the fastest"? According to Mark Jeffrey Noble, M.D., a consultant to the Cleveland Clinic Glickman Urological Institute, "One might find some logical sense, from an evolutionary point of view, to the idea that males who can ejaculate rapidly would be more likely to succeed in fertilizing a female than those males who require prolonged stimulation to reach climax."

    So in that sense, maybe PE isn't a sexual dysfunction at all-it's a completely normal way of functioning, based on male physiology. That's why we should stop calling it "premature" ejaculation and come up with a new, more accurate term: "immature ejaculation." Because, frankly, that's what it is: an immature way of doing things that largely stems from the way we're taught, or rather, not taught, to masturbate in childhood.



    http://lifestyle.ca.msn.com/love-sex-relation...-documentid=22157494
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 02:52 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    http://www.wired.com/science/discoveries/news/2006/10/71898

    اللنك اعلاه لمحاربة العطش

    2-Internet crime schemes that steal millions of dollars each year from victims continue to plague the Internet through various methods. Following are preventative measures that will assist you in being informed prior to entering into transactions over the Internet:


    Auction Fraud
    Before you bid, contact the seller with any questions you have.
    Review the seller's feedback.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Ensure you understand refund, return, and warranty policies.
    Determine the shipping charges before you buy.
    Be wary if the seller only accepts wire transfers or cash.
    If an escrow service is used, ensure it is legitimate.
    Consider insuring your item.
    Be cautious of unsolicited offers.

    Counterfeit Cashier's Check
    Inspect the cashier's check.
    Ensure the amount of the check matches in figures and words.
    Check to see that the account number is not shiny in appearance.
    Be watchful that the drawer's signature is not traced.
    Official checks are generally perforated on at least one side.
    Inspect the check for additions, deletions, or other alterations.
    Contact the financial institution on which the check was drawn to ensure legitimacy.
    Obtain the bank's telephone number from a reliable source, not from the check itself.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.

    Credit Card Fraud
    Ensure a site is secure and reputable before providing your credit card number online.
    Don't trust a site just because it claims to be secure.
    If purchasing merchandise, ensure it is from a reputable source.
    Promptly reconcile credit card statements to avoid unauthorized charges.
    Do your research to ensure legitimacy of the individual or company.
    Beware of providing credit card information when requested through unsolicited emails.

    Debt Elimination
    Know who you are doing business with — do your research.
    Obtain the name, address, and telephone number of the individual or company.
    Research the individual or company to ensure they are authentic.
    Contact the Better Business Bureau to determine the legitimacy of the company.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Ensure you understand all terms and conditions of any agreement.
    Be wary of businesses that operate from P.O. boxes or maildrops.
    Ask for names of other customers of the individual or company and contact them.
    If it sounds too good to be true, it probably is.

    DHL/UPS
    Beware of individuals using the DHL or UPS logo in any email communication.
    Be suspicious when payment is requested by money transfer before the goods will be delivered.
    Remember that DHL and UPS do not generally get involved in directly collecting payment from customers.
    Fees associated with DHL or UPS transactions are only for shipping costs and never for other costs associated with online transactions.
    Contact DHL or UPS to confirm the authenticity of email communications received.

    Employment/Business Opportunities
    Be wary of inflated claims of product effectiveness.
    Be cautious of exaggerated claims of possible earnings or profits.
    Beware when money is required up front for instructions or products.
    Be leery when the job posting claims "no experience necessary".
    Do not give your social security number when first interacting with your prospective employer.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Be wary when replying to unsolicited emails for work-at-home employment.
    Research the company to ensure they are authentic.
    Contact the Better Business Bureau to determine the legitimacy of the company.

    Escrow Services Fraud
    Always type in the website address yourself rather than clicking on a link provided.
    A legitimate website will be unique and will not duplicate the work of other companies.
    Be cautious when a site requests payment to an "agent", instead of a corporate entity.
    Be leery of escrow sites that only accept wire transfers or e-currency.
    Be watchful of spelling errors, grammar problems, or inconsistent information.
    Beware of sites that have escrow fees that are unreasonably low.

    Identity Theft
    Ensure websites are secure prior to submitting your credit card number.
    Do your homework to ensure the business or website is legitimate.
    Attempt to obtain a physical address, rather than a P.O. box or maildrop.
    Never throw away credit card or bank statements in usable form.
    Be aware of missed bills which could indicate your account has been taken over.
    Be cautious of scams requiring you to provide your personal information.
    Never give your credit card number over the phone unless you make the call.
    Monitor your credit statements monthly for any fraudulent activity.
    Report unauthorized transactions to your bank or credit card company as soon as possible.
    Review a copy of your credit report at least once a year.

    Internet Extortion
    Security needs to be multi-layered so that numerous obstacles will be in the way of the intruder.
    Ensure security is installed at every possible entry point.
    Identify all machines connected to the Internet and assess the defense that's engaged.
    Identify whether your servers are utilizing any ports that have been known to represent insecurities.
    Ensure you are utilizing the most up-to-date patches for your software.

    Investment Fraud
    If the "opportunity" appears too good to be true, it probably is.
    Beware of promises to make fast profits.
    Do not invest in anything unless you understand the deal.
    Don't assume a company is legitimate based on "appearance" of the website.
    Be leery when responding to invesment offers received through unsolicited email.
    Be wary of investments that offer high returns at little or no risk.
    Independently verify the terms of any investment that you intend to make.
    Research the parties involved and the nature of the investment.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Contact the Better Business Bureau to determine the legitimacy of the company.

    Lotteries
    If the lottery winnings appear too good to be true, they probably are.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Be leery if you do not remember entering a lottery or contest.
    Be cautious if you receive a telephone call stating you are the winner in a lottery.
    Beware of lotteries that charge a fee prior to delivery of your prize.
    Be wary of demands to send additional money to be eligible for future winnings.
    It is a violation of federal law to play a foreign lottery via mail or phone.

    Nigerian Letter or "419"
    If the "opportunity" appears too good to be true, it probably is.
    Do not reply to emails asking for personal banking information.
    Be wary of individuals representing themselves as foreign government officials.
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Beware when asked to assist in placing large sums of money in overseas bank accounts.
    Do not believe the promise of large sums of money for your cooperation.
    Guard your account information carefully.
    Be cautious when additional fees are requested to further the transaction.

    Phishing/Spoofing
    Be suspicious of any unsolicited email requesting personal information.
    Avoid filling out forms in email messages that ask for personal information.
    Always compare the link in the email to the link that you are actually directed to.
    Log on to the official website, instead of "linking" to it from an unsolicited email.
    Contact the actual business that supposedly sent the email to verify if the email is genuine.

    Ponzi/Pyramid
    If the "opportunity" appears too good to be true, it probably is.
    Beware of promises to make fast profits.
    Exercise diligence in selecting investments.
    Be vigilant in researching with whom you choose to invest.
    Make sure you fully understand the investment prior to investing.
    Be wary when you are required to bring in subsequent investors.
    Independently verify the legitimacy of any investment.
    Beware of references given by the promoter.

    Reshipping
    Be cautious if you are asked to ship packages to an "overseas home office."
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.
    Be leery if the individual states that his country will not allow direct business shipments from the United States.
    Be wary if the "ship to" address is yours but the name on the package is not.
    Never provide your personal information to strangers in a chatroom.
    Don't accept packages that you didn't order.
    If you receive packages that you didn't order, either refuse them upon delivery or contact the company where the package is from.

    Spam
    Don't open spam. Delete it unread.
    Never respond to spam as this will confirm to the sender that it is a "live" email address.
    Have a primary and secondary email address - one for people you know and one for all other purposes.
    Avoid giving out your email address unless you know how it will be used.
    Never purchase anything advertised through an unsolicited email.

    Third Party Receiver of Funds
    Do not agree to accept and wire payments for auctions that you did not post.
    Be leery if the individual states that his country makes receiving these type of funds difficult.
    Be cautious when the job posting claims "no experience necessary".
    Be cautious when dealing with individuals outside of your own country.




    http://www.ic3.gov/preventiontips.aspx#item-1
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 02:55 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Internet Shopping Guidelines

    Online shopping is safer than shopping in the physical world. There is no risk of your credit card receipt being taken from the trash by an unknown person or being copied/stolen during a transaction requiring human contact.

    You can identify a "secure" webpage by the icon on your screen with most browsers or "https://" instead of "http://. At a secure webpage, your information submitted (passwords, address, credit card information, etc.) is encrypted (or scrambled) so that only the intended receiver can unscramble your information with a specific protected key that unlocks your information so your order can be processed.

    Most websites with a secure area will have an icon or logo, usually on their homepage, that indicates a secure site certification. This is usually near their Privacy and Fraud policies links (icons/logos).

    Keep in mind that if a company or website is based outside the United States, the return, refund, exchange, payment, or delivery policies may not only be different but are not affected by the U.S. federal consumer protection laws.

    You are now ready to shop.

    Most websites ask you to register. Protect your password. Do not use the same password you use to log into your internet service provider or network. Use a different password for each website you register with.

    Compare prices. MySimon and BizRate are convenient services where they will search the web and give you a list of prices at different websites for the same item. Take into consideration: each website's shipping & delivery charges; if they use a fraud checking service, such as PayPal, that tells the online seller whether you are a fraud risk or not and your credit card is not charged unless you receive the merchandise and are satisfied; the sales tax if they deliver from your state; and, how long it will be before you actually receive your merchandise.

    Try to stay with a company or website that you have already done business with or you know their reputation. You can check for unresolved complaints/disputes for a company/website with the Better Business Bureau, Consumer Reports, Trust-E, or WebAssured.

    The "ships in so many days" tells you how long it takes for that company to process your order and have it ready for delivery. The "delivered in so many days" tells you how long it takes for the Post Office or UPS, for example, to get your order to you. Add both of these and you have the approximate time it will take for you to receive your order. The Federal Trade Commission requires U.S. sellers to ship as promised or within 30 days from the date of the order. Some websites allow you to make payment by mailing your check or money order. When your check has been approved by your bank (or your credit card payment has been approved), your order has been placed. If the seller, can not meet this FTC deadline, they must cancel your order or give you the option to cancel or receive a refund or credit.

    Print a copy of your order, including all correspondence about your order. Include the website's physical address, telephone number, email address, and return/exchange policies.

    Do not use a bank card. Monies are immediately transferred. The U.S. federal consumer credit card protection laws for claims/disputes and the $50 liability do not apply to bank cards - only credit cards. It is a good idea to specify one credit card for online purchases and deposit monies as needed.

    If you believe that a website is committing fraudulent business practices, you can contact the Internet Crime Complaint Center at 202-323-3205.

    So, now that you have a pretty good idea how to safely shop online with USA sellers, have a wonderful internet shopping experience staying safe in your everyday affairs and cyberspace.

    http://www.ccmostwanted.com/topics/shop.htm
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 03:25 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    8 Things No One Tells You About Marriage

    You will look at the person lying next to you and wonder, Is this it? Forever

    You'll work harder than you ever imagined


    You will sometimes go to bed mad (and maybe even wake up madder

    You will go without sex — sometimes for a long time — and that's okay

    Getting your way is usually not as important as finding a way to work together

    A great marriage doesn't mean no conflict; it simply means a couple keeps trying to get it right

    You'll realize that you can only change yourself

    As you face your fears and insecurities, you will find out what you're really made of

    :for details please visithttp://www.webmd.com/sex-relationships/features/8-thing...e
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 05:17 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    منقول :
    دار هذ الحوار بين زوجين يبدو في هدؤ تام وحالة سمو روحي

    فى حلسة صفاء بينها وبين زوجها
    سالته هذا السؤال :
    لماذا يتمسك الرجل بزوجته ولماذا يتخلى الرجل عن زوجته ؟؟

    اخيرا اعترف زوجها وصرح بسر تمسك اى راجل بزوجته
    لماذا يتمسك الرجل بزوجة ويصر على استكمال حياته معها
    وكانت الاجابة من وجهة نظر رجل بعيدا عن الجدال الدائر بين الزوجات
    قال الاتى
    هناك مواقف قد تترك اثرا0 ايجابيا فى نفس الرجل تجعله يشعر بالامان
    والاطمئنان وتزرع فى نفسه حبا لتلك الانسانة التى ازرته فى وقت شدته
    فالرجل فى النهاية انسان يحتاج للامان وليست المراة فقط هى التى تنشد الامان
    كما ان المراة التى لاتفهم الرجل الذى يعيش معها وتقدم له الاحتياجات من وجهة نظرها اعتقادا منها ان هذا هو الصحيح فهى كمن يدور حول نفسه
    بينما هو لايشعر بتلك المجهودات وتضيع ادراج الرياح لانها تسير فى الاتجاه الخاطئ

    فسالته :
    هل المراة بالنسبة للرجل مجرد وعاء ؟؟
    فاجاب -
    هذا الفكر ليس بصحيح المراة بالنسة للرجل السوئ مكملا له وقد فطر الله الطبيعة على ان كل مخلوق انسان او حتى حيوان منه الذكر والانثى لعلمه سبحانه وتعالى احتياج كل منهما للاخر وهذا الفكر غير صحيح بدليل ان هناك رجال لاتمثل لهم العلاقة الزوجية اكثر من جزء صغير فى اهتماماته بينما معظم اهتماماته منصبة على العمل وصراع الحياة ولقمة العيش
    وسالته
    كيف يرى الرجل المراة كيف ينظر لها ؟؟
    فاجاب -
    الرجل ينظر للمراة بالصورة التى تفرضها عليه المراة
    فاما ان تجعله ينظر لها باحترام او بغير ذلك وقال ان الرجل صنع المراة
    هى التى تنجبه وهى التى تربيه وهى التى تتزوجه فان فشلت فى احتوائه
    بعد ذلك فهى التى وضعت نفسها فى هذا الموقف

    وسالته
    هل يعتقد الرجل انه فى مكانة اعلى من المراة ؟؟
    فاجاب
    يعتقد الرجل انه فى مكانة اعلى من المراة فى حالات
    اذا كانت المراة سطحية وكل اهتماماهتها تنتهى عند المطبخ والاولاد
    او عندما تعتقد ان المظهر هو كل ما يهم الرجل
    او ان تكون ثرثارة بلا معنى ولا هدف
    او نمامة الرجل يكره المراة النمامة ولا يثق بها
    وكذلك المراة كثيرة الشكوى وخاصة حين تشكوا من امور لا يستطيع
    ان يغيرها كان تشكوا من غلو الاسعار
    او زحمة المواصلات او حرارة الجو انه يتعامل معها على انها ########ة
    وسالته
    متى يرى الرجل ان المراة مساوية له ؟؟
    فاجاب -
    حينما يبهرنى تحديتها
    حينما جدها ملمة بكل مايدور حولها
    حينما اشعر بفخر وهى تسير بجوارى
    حينما يحسدنى عليها الاخرون
    حينما الجا اليها دون سواها لاستشيرها فى امور الحياة
    حينما اهرع اليها فى الضيق والفرح
    حينما تحتوينى كطفل صغير يحتمى بصدر اممه
    حينما اظهر امامها ضعفى بلا خجل
    حينما ابكى عندها واتحرج منها وقتها لااملك الا ان انحنى لها احتراما وتقديرا
    ولا استطيع القول بانها فى منزلة اقل من الرجل بل هى تساويه وربما تفوقه
    وسالته
    هل حقا العلاقة الحميمة تمثل نسبة تتعدى ال70% فى نجاح العلاقة بين الزوجين وتقرب مابين الزوجين
    (انا قرات هذا الكلام فى واثار دهشتى واردت ان افهم من وجهة نظر رجل )
    فاجاب
    بالطبع لا العلاقة الحميمة هى علاقة تتم فى عدد محدود من الدقائق
    وليس من المعقول ان يبنى انسان علاقته الزوجية على المتعة الجسدية المحدودة
    والتى تقل على مدار الايام ففى بداية اى زواج تبدا العلاقة قوية ومتكررة
    ولكنها مع الوقت الطويل تتباعد شيئا فشيئا الا فى بعض الحالات طبعا
    هناك اسباب اخرى اهم واعمق من متعة الجسد
    اهمها ان تغزوا المراة عقل الرجل اذا امتلكت المراة عقل الرجل فقد امتلكته للابد
    المراة الذكية هى التى تستطيع ان تقيم هذا التوازن بين بين عقل الرجل ومتعته الجسدية بذكائها فان وضعت كل اهتمامها فى هذه العلاقة فسوف تخسر بلا شك
    ومعنى ذلك ايضا ان الرجل والمراة اذا ابتعدا عن العلاقة الحميمة لسبب او لاخر
    تتدهور العلاقة الزوجية باطبع لا ولا ايضا لاانكر اهمية هذه العلاقة ومدى تاثيرها على نجاح العلاقة ولكن ليس بهذه النسبة العالية
    طبعا هذا الكلام عن الشخص العادى الطبيعى
    ولكل قاعدة شواذ
    وسالته
    اننا اذا على طرفى النقيض فكيف نتلاقى فى نقطة واحدة
    واجاب
    ليس الموضوع بهذه الصعوبة فكما قلت من قبل ان ارجل صنع امراة
    الرجل بيحس بالحماس والقوة اذا شعر بان المرأة فى حاجة اليه
    وليس صعبا على اى امراة ان تشعر زوجها باحتياجها اليه
    اما المراة التى تقوم بكل الادوار بدلا منه فانها تشعره
    بعدم اهميته فى حياتها فاذا شعر الرجل ان المراة لا تحتاج اله فان حماسه
    يقل ويذبل وتموت العلاقة مع الوقت
    وسالته
    هذا مايجب على المراة فماذا يجب على الرجل ؟؟
    فاجاب
    المراة تحتاج لشئ اخر وعلى الرجل ان يراعى الاختلاف بينهم
    فاحساس المراة بالرجل وتعلقها به ياتى عندما تشعر بان الرجل
    يعزها ويقدرها ويكون ممتنا للدور الذى تقوم به ان كلمة طيبة من الرجل للمراة
    كفيلة بان تجعلها تحلق فى سماء السعادة
    وان لم تشعر بهذا التقدير ولم تسمع كلمة حب فانها تكون تعيسة من الداخل
    وينعكس هذا على العلاقة وتذبل ايضا وقد تموت
    وسالته
    لكننا نشعر ان طلبات المراة من الرجل قد تسبب له الضيق والملل ؟؟
    فاجاب
    ان هذا الاعتقاد خاطئ لان ما يشجع الرجل على على الاستمرار فى العطاء
    هو شعوره باحتياج المراة له وتوقفها عن طلباتها اعتقادا منها ان ذلك يضايقه
    وانها تريد ان تريحه من طلباتها هو الذى يثيره ويزعجه فطلب المراة من الرجل
    يعنى بالنسبة له ثقتها فيه وانها تتوقع منه ان يبذل جهدا لتحقيق مطالبها هذا الشعور يزيد الرجل فخرا بنفسه وباهميته فى حياة زوجته
    ولكن مايثير غضب الرجل فعلا هو الحاح المراة فى الطلب هذا الشئ يثير جنون الرجل ويعطيه انطباع بعدم ثقتها فيه


    انتهي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 05:18 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    لمـــاذا حين نختلف نفترق؟ وحين نفترق نندم؟
    -ما نسبــة صحــة هذه المقولــة 100% أم 80% أم 50% أم أقل أم أكثـــر؟؟
    فإذا كــان الاختلاف.. يؤدي إلــى — القطيعة — أيــن يذهب الود؟؟
    وإذا كــان الاختلاف يحتــاج سنين حتى تعود المحبــة من جديد فأين الفضيلة
    وإذا كــان الاختلاف يؤدي إلى — الهجـــر — فأين تذهب المحبة؟؟
    وإذا كــان الاختلاف يؤدي إلى –الأحقــاد — فأين تذهب المصداقية ؟؟
    الاختلافات لا بد منها وهي جزء لا يتجزأ في هذه الحياة.. فهي سنه من سنن الحياة
    لأن سببها هو الإنسان
    ولا ننسى أن الإنسان معرض للخطأ . والخطأ هو الذي يسبب هذه الاختلافات
    وبالتالي فإنها من الطبيعة الإنسانية. اختلافنا مع إخواننا وأصدقاؤنا بل كل من نعرف
    أحدهم يسمي صديق عمره ( بصديــــق الندامـــة أو أخ الندامة) أهذا كلام يعقل؟؟
    فيقول(عندمــا تقاتل بالأفعـال لتثبت لصديقك أو لأخيك أنك
    تحبـه بأمانة وتقدم له الدلائل عشرين عاماً،لكنــه يترك كل هذه الأعوام
    ليسمع في يوم رأيـــاً مشككاً من الخـــارج يعتبره الفاصل
    فيكن من حقك أن تنزع الورقة التي سجلت بها اسمه في حيــاتك وترميهــا في سلة المهملات)
    لِمَ نســرع أحيــانــا في التخلـّـص من أصدقــاء وإخوان فعلوا الكثير من أجلنـــا
    وارتكبوا خطأ صغير أنـهينـــا فيــه كل شيء!!
    وتكــون كل الذكريـــات مجــرد ورقـــة وترمى في سلة مهملات……؟؟
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 05:21 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Life is too short to wake up with regrets.
    Love the people who treat you right.
    Forget about the ones who don't.
    Believe everything happens for a reason.
    If you get a second chance, grab it with both hands.
    If it changes your life, let it.
    Nobody said life would be easy.
    They just promised it would be worth it.

    Friends are like balloons.
    Once you let them go, you can't get them back.
    So I'm gonna tie you to my heart so I never lose you.
    Send these balloons to your friends.
    You must also return it to me
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 05:32 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Friends like balloons‏

    عقيد الخيل ود أب شام... الفنان التروبادور والمأساة...
    نختلف او نتفق :: سعدالدين ابراهيم
    نختلف او نتفق تقنعينى و اقنعك
    نختلف او نصطلح تسمعينى واسمعك
    المهم انو الحوار يستمر ما ينقطع
    المهم انو الجدار ما يعلو اكثر ويرتفع
    المهم تبقى المودة فى التصافى وفى الزعل
    المهم انو الولف ما يبقى غرقان فى الملل
    الحياة زيارة ونفوت والعمر اطلاله واحده
    تفنى اجسام والبيوت والعصور ترقبنا شاهده
    نحرس الامل البموت والظروف الما مساعده
    ولا نتحدى السكوت باغانى جديدة واعده
    نختلف او نتفق الامل فى الانتظار
    نختصم او نصطلح نمزج الجد بالهظار
    دي الحياة العادية اجمل من خيال او مستحيل
    الزمان الفيها عادل موسم المر والجميل
    وقت للشوق والمحبة وقت للصبر الطويل
    وقت للفرح المعربد وقت للحزن النبيل
    نختلف او نتفق كلمة منك وكلمه مني
    نختصم او نتصلح بي حنانك وحسن ظنك
    ومرة نتوتر سوا لحظه والمنظق يغيب
    وفجاة يبقى نفسنا حار والكلمة بتودى وتجيب
    وما نبرد لى بعض مرهقين واليوم عصيب
    ما انحنا فى الاخر بشر والبشر بخطا ويصيب
    نختلف او نتفق تفهمينى وافهمك
    نختصم او نصطلح تكتبينى وارسمك

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 09:39 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    http://www.scribd.com/doc/1184391/Old-Saudi-Arabia

    القاهرة: حصل العالم المصري د. عبد الباسط محمد سيد الباحث بالمركز القومي للبحوث التابع لوزارة البحث العلمي والتكنولوجيا بجمهورية مصر العربية على براءة اختراع دوليتين الأولى من براءة الاختراع الأوروبية والثانية براءة اختراع أمريكية وذلك بعد أن قام بتصنيع قطرة عيون لمعالجة المياه البيضاء استلهاما من نصوص سورة يوسف عليه السلام من القرآن الكريم

    بداية البحث:

    من القرآن الكريم كانت البداية، ذلك أنني كنت في فجر أحد الأيام أقرأ في كتاب الله عز وجل في سورة يوسف عليه السلام ، فاستوقفتني تلك القصة العجيبة، وأخذت أتدبر الآيات الكريمات التي تحكي قصة تآمر أخوة يوسف عليه السلام، وما آل إليه أمر أبيه بعد أن فقده، وذهاب بصره، وإصابته بالمياه البيضاء، ثم كيف أن رحمة الله تداركته بقميص الشفاء الذي ألقاه البشير على وجهه، فارتد بصيرا..

    وأ خذت أسأل نفسي: ترى، ما الذي يمكن أن يكون في قميص يوسف عليه السلام حتى يحدث هذا الشفاء، وعودة الإبصار على ما كان عليه؟.. ومع إيماني بأن القصة معجزة أجراها الله على يد نبي من أنبياء الله، وهو سيدنا يوسف عليه السلام، إلا أني أدركت أن هناك بجانب المغزى الروحي الذي تفيده القصة، مغزى آخر مادي، يمكن أن يوصلنا إليه البحث تدليلاً على صدق القرآن الكريم الذي نقل إلينا تلك القصةكما وقعت أحداثها في وقتها.. وأخذت أبحث حتى هداني الله إلى ذلك البحث.

    علاقة الحزن بظهور المياه البيضاء:

    هناك علاقة بين الحزن، وبين الإصابة بالمياه البيضاء؛ حيث إن الحزن يسبب زيادة هرمون " الأدرينالين"، وهو يعتبر مضادا لهرمون الأنسولين ،وبالتالي، فإن الحزن الشديد، أوالفرح الشديد، يسبب زيادة مستمرة في هرمون الأدرينالين الذي يسبب بدوره زيادة سكر الدم، وهو أحد مسببات العتامة.. هذا، بالإضافة إلى تزامن الحزن مع البكاء.

    ولقد وجدنا أول بصيص أمل في سورة يوسف عليه السلام، فقد جاء عن سيدنا يعقوب عليه السلام في سورة يوسف قول الله تعالى :

    وتولى عنهم وقال يا أسفي على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم صدق الله العظيم يوسف 84

    وكان ما فعله سيدنا يوسف عليه السلام بوحي من ربه، أن طلب من أخوته أن يذهبوا لأبيهم بقميص الشفاء : اذهبوا بقميصي هذا فألقوه على وجه أبي يأت بصيرا واتوني بأهلكم أجمعين صدق الله العظيم يوسف 93

    قال تعال : ولما فصلت العير قال أبوهم إني لأجد ريح يوسف لولا أن تفندون, قالوا تالله إنك لفي ضلالك القديم, فلما أن جاء البشير ألقاه على وجهه فارتد بصيرا قال ألم أقل لكم إني أعلم من الله ما لا تعلمون" صدق الله العظيم يوسف 96

    من هنا، كانت البداية والاهتداء.. فماذا يمكن أن يكون في قميص سيدنا يوسف عليه السلام من شفاء؟

    وبعد التفكير، لم نجد سوى العرق، وكان البحث في مكونات عرق الإنسان؛ حيث أخذنا العدسات المستخرجة من العيون بالعملية الجراحية التقليدية، وتم نقعها في العرق، فوجدنا أنه تحدث حالة من الشفافية التدريجية لهذه العدسات المعتمة ثم كان

    السؤال الثاني:

    هل كل مكونات العرق فعاله في هذه الحالة، أم إحدى هذه المكونات؟

    و بالفصل، أمكن التوصل إلى إحدى المكونات الأساسية، وهي مركب من مركبات البولينا الجوالدين، والتي أمكن تحضيرها كيميائيا، وقد سجلت النتائج ـ التي أجريت على 250 متطوعا ـ زوال هذا البياض، ورجوع الأبصار في أكثر من 90% من الحالات، وثبت أيضاً ـ بالتجريب ـ أن وضع هذه القطرة مرتين يوميا لمدة أسبوعين، يزيل هذا البياض، ويحسن من الإبصار، كما يلاحظ الناظر إلى الشخص الذي يعاني من بياض في القرنية، وجود هذا البياض في المنطقة السوداء، أو العسلية، أو الخضراء، وعند وضع القطرة تعود الأمور إلى ما كانت عليه قبل أسبوعين..

    وقد اشترطنا على الشركة التي ستقوم بتصنيع الدواء لطرحه في الأسواق، أن تشير عند طرحه في الأسواق إلى أنه دواء قرآني ؛حتى يعلم العالم كله صدق هذا الكتاب المجيد، وفاعليته في إسعاد الناس في الدنيا وفي الآخرة.

    ويعلق الأستاذ الدكتور عبد الباسط قائلا:

    أشعر من واقع التجربة العملية بعظمة وشموخ القرآن، وأنه كما قال تعالى:

    وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين

    صدق الله العظيم

    وكالات


    منقول من الراكوبة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 10:10 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: It is August, on the Black Sea . It is raining, and the little town looks deserted. Times are tough, everybody is in debt, and everybody lives on credit.

    Suddenly, a rich tourist comes to town. He enters the only hotel, lays a €100 note on the reception counter, and goes to inspect the rooms upstairs to choose one.

    The hotel proprietor takes the €100 note and runs to pay his debt to the butcher.

    The butcher takes the €100 note, and runs to pay his debt to the pig grower.

    The pig grower takes the €100 note, and runs to pay his debt to the supplier of his feed
    and fuel.

    The supplier of feed and fuel takes the €100 note and runs to pay his debt to the town prostitute that in these hard times gave her "services" on credit.

    The hooker runs to the hotel, and pays off her debt with the €100 note to the hotel
    proprietor to pay for the rooms that she rented when she brought her clients there.

    The hotel proprietor then lays the €100 note back on the counter so that the rich tourist
    will not suspect anything.

    At that moment, the tourist comes down after inspecting the rooms, and takes his €100
    note, after saying that he did not like any of the rooms, and leaves town.

    No one earned anything. However, the town is now without debt, and looks to the
    future with a lot of optimism.....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 10:26 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    I’ve heard some of which I thought it was a rumor about Mars sunrise from the west. So, I used Google to help me find any helpful information as regards to that matter. It was found to be real where the science of astronomy states that the speed of planet Mars has been decreasing in its course toward the Eastern direction during May 2003 to the level the “waver” can be noticed between the East and the West. However, in the end of July 2003 the planet movement stopped going towards the Eastern direction.

    In the months of August and September the red planet Mars changed its course in the opposite direction to the West and that until the end of September. Which means that the sun has already arose from west on that planet. These weird phenomena of the opposite movement called “Retrograde Motion,” most Scientists state that all the planets will go through the same, once at least, and our planet Earth is one of them. Planet Earth will move in the opposite direction some day and the Sun will rise from the West.

    This absolutely was mentioned by the prophet Mohammad peace be upon him concerning the judgment day which it seems that it is getting real close while we’re not being aware or even prepared for. The Hadith as follow Sahih Al-Bukhari HadithHadith 6.160 Narrated by Abu Huraira Allah’s Apostle said, “The hour will not be established till the sun rises

    from the West; and when it rises (from the West) and the people see it, they all will believe. And that is (the time) when no good will it do to a soul to believe then.” Then he recited the whole Verse (6.158). ” 6:158- Are they waiting to see if the angels come to them, or thy Lord (Himself), or certain of the Signs of thy Lord! The day that certain of the Signs of thy Lord do come, no good will it do to a soul to believe in them then, if it believed not before nor earned righteousness through its Faith. Say: “Wait ye: we too are waiting.”I just felt that I need to post about this serious matter which has been sets by our media to the point that I never heard of. Meanwhile, lots of signs have appeared lately which somehow indicate that life is getting closer to end but never and ever would know when it is going to end. Be prepared for that day if!
    http://www.ihudaif.com/?p=34[/QUOTE
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 10:41 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ)



    النذير المبين ، لا تخطئه العين وإن أنكره الفؤاد :


    روي عن ابن عباس ، وعِكْرِمَة ، وأبي جعفر الباقر ، وقتادة ، وسفيان بن عُيَيْنَة أنهم قالوا في تفسير قوله تعالى : { وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ } : يعني : الشيب .


    ومن تفسير القرطبي رحمه الله : "وجاءكم النذير" قيل : هم الرسل . وقال ابن عباس : هو الشيب . فإنه يأتي في سن الاكتهال ، فهو علامة لمفارقة سن الصبا
    قال الشاعر
    وما ان شبت من كبر ولكن لقيت من الحوادث ما أشابا

    وقال اخر

    ذهب الشباب فماله من رجعـــــة واتى المشيب فأين منه المهرب
    دع عنك ماقد كان في زمن الصبا وأذكر ذنوبك وابكها يامذنـــــــب

    وقال اخر

    بكيت على الشباب بدمع عيني فما نفع البكاء ولاالنحيـــــــب

    فيا أسفاأسفت على شبــــــاب نعاه الشيب والرأس الخضيب

    عريت من الشباب وكان غضا كما يعرى من الورق القضيب
    الاليت الشباب يعود يومـــــــا فأخبره بما فعل المشيــــــــب

    وقال اخر

    فإن تسألوني بالنساء فإننـــــــي بصير بأدواء النساء طبيــــــــب
    اذا شاب رأس المرء او قل ماله فليس له في ودهن نصــــيب
    وقال اخر شيئان لو بكت الدماء عليهما عيناي حتى يؤذنا بذهــــــاب
    لم يبلغا المعشارمن حقيهما فقد الشباب وفرقة الاحبـاب

    وقال اخر
    اعط الشباب نصيبــــــــه مادمت تعذر بالشبــــاب

    وقال اخر
    ياللشباب المرح التصابي روائح الجنة في الشباب

    وقال اخر تهزأت إذ رأت شيبى فقلت لهـــا

    لاتهزئي من يطل عمر به يشـب
    فينا لكن وان شيب بــــــــدا أرب
    وليس فيكن بعد الشيب من أرب
    شيب الرجال لهم عز ومكرمـــة
    وشيبكن لكن الذل فاكتئبــــــــي

    وقال اخر
    الشيب خير نذير لوكان يغني النذير

    وقال اخر

    صبا ما صبا حتى علا الشيــــب راسه فلما علاه قال للباطل ابعد

    وقال اخر

    كفاك بالشيب ذنبا عند غائبة وبالشباب شفيعا ايها الرجل

    وقال اخر

    تفاريق شيب في الشباب لوامع وما حسن ليل ليس فيه نجـوم

    وقال اخر

    لاتلح من يبكي شبيبته الا اذا لم يبكها بــــدم

    وقال اخر

    اتى الزمان بنوه في شبيبته فسرهم واتيناه على الهرم

    وقال اخر

    لاطيب للعيش مادامت منفعه لذاته بادكار الشيب والهرم[
    قال الفرزدق :- وتقول كيف يميل مثلك للصبا =وعليك من سمة الكبير عـذار
    والشيب ينهض في الشباب كأنه =ليـل يصيـح بجانبيـه نهـار
    وقائلة : تخضب يا حبيبي ******* وسود شعر شيبك بالعبير




    فقلت لها المشيب نذير عمري ******* ولست مسودا وجه النذير
    جاء في فتح الباري "


    وقد اختلف في الخضب وتركه فخضب أبو بكر وعمر وغيرهما كما تقدم، وترك الخضاب علي وأبي بن كعب وسلمة بن الأكوع وأنس وجماعة، وجمع الطبري بأن


    من صبغ منهم كان اللائق به كمن يستشنع شيبه، ومن ترك كان اللائق به كمن لا يستشنع شيبه...


    ثم ما مدي اسناد صحة هذا الحديث؟

    قَالَ النَّبِىُّ، عليه السَّلام: « إِنَّ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى لا يَصْبُغُونَ، فَخَالِفُوهُمْ
    ."
    روى عن قيس بن أبى حازم قال:

    كان أبو بكر الصديق يخرج إلينا وكأن لحيته صرام العرفج من الحناء والكتم. وعن أنس أن أبا بكر وعمر كان يخضبان بالحنان والكتم، وكان الشعبى وابن أبى مليكة


    يخضبان بالسواد ويقول: هو اسكن للزوجة وأهيب للعدو، وعن أبن مليكة أن عثمان كان يخضب بالسواد، وعن عقبة بن عامر والحسن والحسين أنهم كانوا يخضبون

    بالسواد، ومن التابعين: على بن عبد الله بن عباس وعروة بن الزبير وابن سيرين وأبو برده. وروى ابن وهب، عن مالك قال: لم أسمع فى صبغ الشعر بالسواد بنهى

    معلوم، وغيره أحب إلى.
    وممن كان يخضب بالصفرة

    على بن أبى طالب،

    وابن عمر،

    والمغيرة بن شعبة،
    وجرير البجلى
    ، وأبو هريرة،
    وأنس بن مالك،
    ومن التابعين عطاء، وأبو وائل، والحسن، وطاوس، وسعيد بن المسيب.

    واعتل مغيرو الشيب من حديث أبى هريرة وغيره، بما رواه مطر الوراق، عن أبى رجاء، عن جابر قال: جيء بأبى قحافة إلى النبى ورأسه ولحيته كأنهما ثغامة

    بيضاء، فأمر رسول الله أن يغيروه، فحمروه.
    mngool
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 10:49 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2012, 11:59 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    There's a hero,
    If you look inside your heart,
    You don't have to be afraid of what you are,
    There's an answer,
    If you reach into your soul,
    And the sorrow that you know will melt away.

    And then a hero comes along,
    With the strenght to carry on,
    And you cast your fears aside and you know you can survive,
    So when you feel like hope is gone,
    Look inside you and be strong,
    And you'll finally see the truth that a hero lies in you.

    It's a long road,
    When you face the world alone,
    No one reaches out a hand for you to hold,
    You can find love,
    If you search within yourself,
    And the emptiness you felt will disappear.


    Lord knows,
    Dreams are hard to follow,
    But don't let anyone tear them away,
    Hold on,
    There will be tomorrow,
    In time you'll find the way.
    Walter Afanasieff
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 00:12 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الإنترنت .. معول هدم أم محور بناء ؟

    قبل فترة ليست بالطويلة وأثناء تصفحي لإحدى الصحف اليومية شد انتباهي ما ورد بإعلان تجاري لإحدى كبريات شركات الاتصالات العاملة بالبلاد ، الإعلان يبشر الجميع بإمكانية الحصول على احدى حزم الإنترنت العريضة Broadband Connection حتى هذه اللحظة لا يوجد ما هو غير طبيعي ولكن الغريب في الأمر هو ما ورد في آخر هذا الإعلان مبشّراً الجميع بإمكانية (تنزيل الأغاني) و (مشاهدة الأفلام) و (التمتع بألعاب الفيديو) من أي مكان !!

    ما ورد بالإعلان المذكور أعلاه يشير الى حقيقة هي أمَرّ على قلوبنا من العلقم ، حقيقة يعلمها الجميع شاؤوا أم أبوا وهي أن الإهتمامات العليا لشريحة الشباب في المجتمع السوداني تكاد تنحصر في الإستماع الى الأغاني ومشاهدة الأفلام وممارسة الألعاب ، وهذه الثلاثة اذا اجتمعت في قلب المرء أهلكت معظم وقته فما يلبث إلا قليلاً حتى ينتبه الى الحقيقة الماثلة أمامه مثول الشمس في رابعة النهار ، وهي أن شبابه قد مضى وأن عمره قد ولى ولم يبق إلا انتظار الأجل . هذا إن قدر له أن يلج مرحلة الشيخوخة دون أن تصيبه سهام المنايا !

    ولكن لماذا يسعى الناس الى اهدار وقتهم في ملهيات هي في الغالب مدعاة للفساد ؟ يقودنا هذا التساؤل لتذكر الكثير من العبارات التي نسمعها عند اجتماع الأقارب أو عند تجاذب أطراف الحديث في وسائل النقل العامة نذكر منها على سبيل المثال (والله الخواجات ديل ما بتلحقو) و (انحنا السودانيين بس فالحين في الفصاحة) و (يا زول والله البلد دي عمرها ما تتقدم) و ... و ... و ... الى ما ليس له آخر ! العبارات السابقة تجسد بصدق واقع المجتمع السوداني الذي كثيراً ما يهدر وقته فيما لا خير فيه ثم يأتي البكاء على اللبن المسكوب حين لا ينفع الندم.
    ثمة دراسة أجريت قبل عام تؤكد أن أكثر من 90% من الشباب العربي (من الجنسين) يقضون معظم أوقاتهم في الإنترنت ما بين غرف (الدردشة) ومشاهدة الفيديو كليب والأفلام وتقصي أخبار المشاهير !! أهدي نتيجة هذه الدراسة كإجابة على سؤال أحد الزملاء الذي قال لي : (تصدق السودانيين ديل أذكيا خلاص لكن ما عارف ما بيتطوروا ليه؟) . أتساءل في نفسي كيف يكون التطور ومعظم الشباب في الجامعات السودانية يقضون جلّ أوقاتهم في الكافتيريات والمقاهي والحفلات الغنائية ؟
    الواقع يؤكد أن الكثير من الشباب لا يستغل التكنولوجيا بالصورة المطلوبة مما يجعلها عرضة للإتهام كمن يدعي أن الإنترنت وسيلة للهدم لا للبناء ، مع أنني أعلم علم اليقين أن الإنترنت معين للعلم لا ينضب وأنه وسيلة لو استغلت الإستغلال الأمثل لأمكن بالتأكيد دفع عجلة التطور ولحدثت قفزات هائلة في مجال التكنولوجيا وليس ببعيد عنا طلاب الجامعات الأمريكية والأوروبية بل وحتى الآسيوية والذين يطلقون بين الفينة والأخرى مشاريع علمية فائقة التطور .
    أذكر جيداً تلك المسابقة التي نظمت في ألمانيا لإختيار أفضل مشروع ينفذه مجموعة من الطلاب من كل جامعة . بالمناسبة كانت شروط المنافسة هي انتاج طائرة لا تستخدم المحروقات وتستعيض عن ذلك بخلايا الطاقة الشمسية ولقد رأيت بأم عيني (في التلفزيون طبعاً) كيف نجح طلاب احدى الجامعات الألمانية في انتاج طائرة صغيرة تكسوها الخلايا الشمسية وعند اللحظة الحاسمة حلقت الطائرة وسط دوي التصفيق الحار من الحضور.
    ليس المرجو من القطاع التقني في السودان حالياً أن ينتقل تلك النقلة البعيدة ولكن المطلوب منه هو استغلال التكنولوجيا وفي المقدمة تكنولوجيا الإنترنت لإنتاج الحد الأدني من المشاريع التي تعطي بصيص أمل بإمكانية التطور المستقبلي ، يؤسفني حقاً أن تنفق الملايين من الجنيهات على سفاسف الأمور بينما لا يحظى قطاع تطوير التكنولوجيا بأي شئ يذكر ، وحتى إشعار آخر ستظل التكنولوجيا في السودان مرتعاً للإستهلاك طالما استمر الحال على ما هو عليه الآن .
    مخطئ من قال بأن الإنترنت آلة هدم ، هو كذلك لمن هوى الغوص في الوحل ، ولكنه محور بناء لمن هوى اعتلاء المجد ، وبما أن نيل المطالب لا يأتي بالتمني لذا وجب اتخاذ التدابير اللازمة لتصحيح المسار ، فالتكنولوجيا هبة من الله عز وجل يجب أن تستغل الإستغلال الأمثل ، وهي نعمة وجب شكر المولى عز وجل عليها ، والوقت أمضى من وميض البرق ، والعمر أغلى من أن يهدر سدى ، والكيّس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت .
    لا تَفتِننَّكَ هذه الأوحالُ *** فالحقُ حقٌّ والضّلالُ ضلالُ
    والعلمُ بالأخلاقِ يسمو رفعةً *** والجّهلُ سُمٌّ للحِجا قتّالُ
    والوقتُ مثل البرقِ ليس يَرُدّه *** بعد الذهابِ مَدامعٌ تنهالُ
    أكرِمْ بقومٍ أخلصُوا لإلهِهِمْ *** فأثابَهم بالعلمِ حتى نَالوا
    طَفِقوا يُسيمونَ النُّهى بِتواضُعٌ *** والنَّاسُ دونَ مَناقِبٍ تَختالُ !
    الإنترنت .. معول هدم أم محور بناء ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 00:55 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    فيروسات الحياة الزوجية
    ( أسبابها والقضاء عليها )
    الحياة الزوجية معرضه للإصابة بفيروسات .نعم هي عرضه لذلك. واليك قائمه بالفيروسات وطريقه التخلص منها.

    الفيروس الأول : الغيرة تصنيفه : فتاك
    أسبابه : الرغبة بالامتلاك .
    الشك بالشريك الآخر .
    الافتقاد إلى الصراحة .
    طريقة العلاج: احترام حرية وخصوصية الشريك الآخر
    الصراحة التامة والمناقشة الهادئة والموضوعية
    الابتعاد عن الاختلاط قدر الامكان




    الفيروس الثانى : الكذب تصنيفه : قاتل
    أسبابه : الخوف
    التقصير
    الهروب وعدم المواجهة
    طريقة العلاج: تجاوز الأخطاء البسيطة للشريكين
    معرفه الواجبات والمسؤوليات لكليهما
    الاعتراف بالأخطاء ببساطة حين حدوثها



    الفيروس الثالث : العنف تصنيفه : خطير جداً
    أسبابه : العناد والتحدي والجدال الاستفزازي
    ضعف الشريك الآخر وعدم التكافؤ
    بعض الفيروسات في هذا الموضوع

    طريقة العلاج: الصبر ... المسايرة ... التسامح ... القناعة
    العطف والحميمة في العلاقة الزوجية
    الصدق والصراحة في كل الأحوال




    الفيروس الرابع : تدخل الأهل تصنيفه : خطير جداً
    أسبابه : تسرب المشاكل الشخصية خارج المنزل
    كثره الزيارات للأهل واطلاعهم على تفاصيل خاصة وبدون مبرر

    طريقة العلاج: المحافظة على سريه وخصوصية العلاقة الزوجية والاعتدال في الزيارات والاهتمام في شوؤن المنزل والعائلة أولاً




    الفيروس الخامس : الأنانية تصنيفه : خطير
    أسبابه : حب الذات
    عدم الشعور بالمسؤولية

    طريقة العلاج: احترام حاجات ورغبات الطرف الآخر
    المشاركة بين الطرفين في السراء والضراء




    الفيروس السادس : البخل تصنيفه : خطير
    أسبابه : طبع سيء وصفة منفِّرة

    طريقة العلاج: الحمد والشكر على عطاء الله والتمتع بالرزق الحلال واليقين بأن الموت قريب دائماً




    الفيروس السابع : الملل تصنيفه : خطير
    أسبابه : روتين الحياة
    الافتقار إلى التجديد في الأمور اليومية
    الفراغ

    طريقة العلاج: السعي إلى التجديد حتى في أبسط الأمور
    قليل من التغيير وخلع ثوب المثالية قد يفيد
    ملء الفراغ بأشياء مفيدة وأفكار متجددة




    الفيروس الثامن : الكسل تصنيفه : خطير
    أسبابه : منشأ ذاتي
    الاتـكــالية

    طريقة العلاج: تنظيم الحياة اليومية
    الاعتماد على الذات قدر الامكان
    الإحساس بالمسؤولية



    وارجو أن تكون مناعتكم قويه من كل هذه الفيروسات


    المصدر : مجلة الأسرة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 01:09 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 09:41 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قبل أن يموت الإنسان المسلم يرى أشياء لا يمكن للإنسان العادي رؤيتها مثلا : يرى ملائكة يبشرونه بالخير وأنه سيموت، ويلقى الله تعالى على حسن خاتمة. يقول الله تعالى في سورة ق {فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد} وجاء العلم ليثبت أن الإنسان يوضع على عينيه حاجز حيث يرى بمدى محدد ووظيفة هذا الحاجز أنه يمنعنا من أن نرى الجن والملائكة وعندما تأتي ساعة الاحتضار يتم رفع هذا الحاجب ويرى الإنسان الملائكة وبعد ذلك يصبح عنده تشويش في الدماغ مما رآه حيث لا يمكن أن يتحدث عما يراه وتتبلد الأطراف ويحدث هبوط في القلب ويتم نزع الروح من القدم حتى لايهرب الانسان من ألم خروجها يقول الله تعالى {والتفت الساق بالساق} معلومة: ألم طلوع الروح قدره العلماء بـ3 آلآف ضربة بالسيف ربي أسالك حسن الخاتمةوحسن الممات وأن تقبض روحنا على شهادة لا اله الا الله - محمد رسول الله اللهم آمين لو كنت تحب أصدقائك فعلاً أرسل هذا التذكير لهم"! ملك الموووووت ينظر اليك باليوم 360نظرة وينتظر امر من اللَّـَـَـَـْـْہ ليقبض روحك فلا تجعله ينظر اليك وانت على معصية فتقبض روحك فكيف تقابل ربك في هذا الوقت إذا قال كل مسلم استغفر الله ثلاث مرات ومرر هذه الرسالة، في خلال دقائق معدودات بلايين من الناس سوف يقولونها وهذا قد يطفئ غضب الله. لن تخسر شيئا عندما تمرره هل تعلم لماذا نحن نشعر بالضيق والحزن احيانا دون اي سبب ؟؟؟ هناك هرمون في الجسم يفرز خلايا على القلب عندما نلهى عن ذكر الله ومن ثم تكون غشاء على القلب يسمى (( الران )) ويسبب اكتئاب حاد وحزن وضيق شديد قال تعالى ... (( كلا بل ران على قلوبهم )) أرسلها لو لشخص واحد أهم شي أنك ماكتمت هالعلم وعلمته غيرك القبر ينادي 5 مرات يقول ╬═╬ ╬═╬ ╬═╬ أنا بيت الوحدة: فأجعل قراءة القرآن لك مؤنسآ ╬═╬ ╬═╬ ╬═╬ أنا بيت الظلمة: فنورني بصلاة الليل ╬═╬ ╬═╬ ╬═╬ أنا بيت التراب: فأجعل فراشك العمل الصالح ╬═╬ ╬═╬ ╬═╬ أنا بيت الأفاعي: فأحمل الترياق وهو بسم الله ╬═╬ ╬═╬ ╬═╬ أنا بيت منكر و نكير: فأكثرقول الشهادتين ╬═╬ ╬═╬ ╬═╬ أنشرها قدتكون سبب دخولي ودخولك الجنه انشاء الله
    من أقوى أسباب السرحان في الصلاة
    هي تكرار السور كل يوم في كل صلاة
    حتى تمنع عقلك الواعي من السرحان
    إحفظ سور جديدة و اقرأها في صلاتك
    حينها ستجد الفرق ♡ !
    هل تعلِم :
    عند قرآءة آية الكرسي بعد كل صلآة
    يصبح بينك وبين الجنه الموت فقط
    تذكير :لا تكتم علماً خيراً تجزى به
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 11:56 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    m27.jpg Hosting at Sudaneseonline.com
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2012, 02:00 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أهمية الإخلاص في العبادة و العمل و الحياة

    المصدر : موقع أخلاقيات الأسرة المسلمة.
    يحكى أنه كان في بني إسرائيل رجل عابد، فجاءه قومه، وقالوا له: إن هناك قومًا يعبدون شجرة، ويشركون بالله؛ فغضب العابد غضبًا شديدًا، وأخذ فأسًا؛ ليقطع الشجرة، وفي الطريق، قابله إبليس في صورة شيخ كبير، وقال له: إلى أين أنت ذاهب؟
    فقال العابد: أريد أن أذهب لأقطع الشجرة التي يعبدها الناس من دون الله. فقال إبليس: لن أتركك تقطعها.
    وتشاجر إبليس مع العابد؛ فغلبه العابد، وأوقعه على الأرض. فقال إبليس: إني أعرض عليك أمرًا هو خير لك، فأنت فقير لا مال لك، فارجع عن قطع الشجرة وسوف أعطيك عن كل يوم دينارين، فوافق العابد.
    وفي اليوم الأول، أخذ العابد دينارين، وفي اليوم الثاني أخذ دينارين، ولكن في اليوم الثالث لم يجد الدينارين؛ فغضب العابد، وأخذ فأسه، وقال: لابد أن أقطع الشجرة. فقابله إبليس في صورة الشيخ الكبير، وقال له: إلى أين أنت ذاهب؟ فقال العابد: سوف أقطع الشجرة.
    فقال إبليس: لن تستطيع، وسأمنعك من ذلك، فتقاتلا، فغلب إبليسُ العابدَ، وألقى به على الأرض، فقال العابد: كيف غلبتَني هذه المرة؟! وقد غلبتُك في المرة السابقة! فقال إبليس: لأنك غضبتَ في المرة الأولى لله -تعالى-، وكان عملك خالصًا له؛ فأمَّنك الله مني، أمَّا في هذه المرة؛ فقد غضبت لنفسك لضياع الدينارين، فهزمتُك وغلبتُك.
    ***
    هاجرت إحدى الصحابيات من مكة إلى المدينة، وكان اسمها أم قيس، فهاجر رجل إليها ليتزوجها، ولم يهاجر من أجل نُصْرَةِ دين الله، فقال صلى الله عليه وسلم: (إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى؛ فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله؛ فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته لدنيا يصِيبُها أو امرأة ينكحها (يتزوجها)؛ فهجرته إلى ما هاجر إليه) [متفق عليه].
    ما هو الإخلاص؟
    الإخلاص هو أن يجعل المسلم كل أعماله لله -سبحانه- ابتغاء مرضاته، وليس طلبًا للرياء والسُّمْعة؛ فهو لا يعمل ليراه الناس، ويتحدثوا عن أعماله، ويمدحوه، ويثْنُوا عليه.
    الإخلاص واجب في كل الأعمال:
    على المسلم أن يخلص النية في كل عمل يقوم به حتى يتقبله الله منه؛ لأن
    الله -سبحانه- لا يقبل من الأعمال إلا ما كان خالصًا لوجهه تعالى. قال تعالى في كتابه: {وما أمروا إلا يعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء} [البينة: 5]. وقال تعالى: {ألا لله الدين الخالص} [الزمر: 3]. وقال صلى الله عليه وسلم: (إن الله لا يقبل من العمل إلا ما كان له خالصًا، وابْتُغِي به وجهُه) [النسائي].
    والإخلاص صفة لازمة للمسلم إذا كان عاملا أو تاجرًا أو طالبًا أو غير ذلك؛ فالعامل يتقن عمله لأن الله أمر بإتقان العمل وإحسانه، والتاجر يتقي الله في تجارته، فلا يغالي على الناس، إنما يطلب الربح الحلال دائمًا، والطالب يجتهد في مذاكرته وتحصيل دروسه، وهو يبتغي مرضاة الله ونَفْع المسلمين بهذا العلم.
    الإخلاص صفة الأنبياء:
    قال تعالى عن موسى -عليه السلام-: {واذكر في الكتاب موسى إنه كان مخلصًا وكان رسولاً نبيًا} [مريم: 51]. ووصف الله -عز وجل- إبراهيم وإسحاق ويعقوب -عليهم السلام- بالإخلاص، فقال تعالى: {واذكر عبادنا إبراهيم وإسحاق ويعقوب أولي الأيدي والأبصار . إنا أخلصناهم بخالصة ذكرى الدار . وإنهم عندنا من المصطفين الأخيار} [ص: 45-47].

    الإخلاص في النية:ذهب قوم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فقالوا: يا رسول الله، نريد أن نخرج معك في غزوة تبوك، وليس معنا متاع ولا سلاح. ولم يكن مع النبي صلى الله عليه وسلم شيء يعينهم به، فأمرهم بالرجوع؛ فرجعوا محزونين يبكون لعدم استطاعتهم الجهاد في سبيل الله، فأنزل الله -عز وجل- في حقهم قرآنًا يتلى إلى يوم القيامة: {ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا ما نصحوا لله ورسوله ما على المحسنين من سبيل والله غفور رحيم . ولا على الذين إذا ما أتوك لتحملهم قلت لا أجد ما أحملكم عليه تولوا وأعينهم تفيض من الدمع حزنًا ألا يجدوا ما ينفقون}.
    [التوبة: 91-92].
    فلما ذهب صلى الله عليه وسلم للحرب قال لأصحابه: (إن أقوامًا بالمدينة خلفنا ما سلكنا شِعْبًا ولا واديا إلا وهم معنا فيه (يعني يأخذون من الأجر مثلنا)، حبسهم (منعهم) العذر) [البخاري].

    الإخلاص في العبادة:
    لا يقبل الله -تعالى- من طاعة الإنسان وعبادته إلا ما كان خالصًا له، وقال صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي عن رب العزة: (أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري، تركتُه وشركَه) [مسلم].
    فالمسلم يتوجه في صلاته لله رب العالمين، فيؤديها بخشوع وسكينة ووقار، وهو يصوم احتسابًا للأجر من الله، وليس ليقول الناس عنه: إنه مُصَلٍّ أو مُزَكٍّ أو حاج، أو صائم، وإنما يبتغي في كل أعماله وجه ربه.

    الإخلاص في الجهاد:إذا جاهد المسلم في سبيل الله؛ فإنه يجعل نيته هي الدفاع عن دينه، وإعلاء كلمة الله، والدفاع عن بلاده وعن المسلمين، ولا يحارب من أجل أن يقول الناس إنه بطل وشجاع، فقد جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقال له: يا نبي الله، إني أقف مواقف أبتغي وجه الله، وأحب أن يرَى موطني (أي: يعرف الناس شجاعتي). فلم يرد الرسول صلى الله عليه وسلم حتى نزل قول الله تعالى: {فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملاً صالحًا ولا يشرك بعبادة ربه أحدًا}.
    [الكهف: 110].
    وجاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، الرجل يقاتل للمغنم، والرجل يقاتل ليذكر (يشتهر بين الناس)، والرجل يقاتل ليرَى مكانه (شجاعته)، فمن في سبيل الله؟ فقال صلى الله عليه وسلم: (مَنْ قاتل لتكون كلمة الله هي العُليا فهو في سبيل الله) [متفق عليه].
    جزاء المخلصين:
    المسلم المخلص يبتعد عنه الشيطان، ولا يوسوس له؛ لأن الله قد حفظ المؤمنين المخلصين من الشيطان، ونجد ذلك فيما حكاه القرآن الكريم على لسان الشيطان: {قال رب بما أغويتني لأزينن لهم في الأرض ولأغوينهم أجمعين . إلا عبادك منهم المخلصين} [الحجر: 39-40]. وقد قال الله تعالى في ثواب المخلصين وجزائهم في الآخرة: {إلا الذين تابوا وأصلحوا واعتصموا بالله وأخلصوا دينهم لله فأولئك مع المؤمنين وسوف يؤت الله المؤمنين أجرًا عظيمًا} [النساء: 146].

    الـريـاء:هو أن ينشط المرء في عمل الخيرات إذا كان أمام الناس، ويكسل إذا كان وحده، ويجتهد إذا أثنى عليه الناس، وينقص من العمل إذا ذمه أحد، وقد ذكر الله صفات هؤلاء المرائين المنافقين، فقال تعالى: {إن المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى . يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلاً} [النساء: 142].
    فالرياء صفة من صفات المنافقين، والمسلم أبعد ما يكون عن النفاق، فهو يخلص قلبه ونيته دائمًا لله، قـال النبي صلى الله عليه وسلم: (إن الله لا ينظر إلى أجسادكم ولا إلى صوركم، ولكن ينظر إلى قلوبكم) [مسلم].
    الرياء شرك بالله:
    المسلم لا يرائي؛ لأن الرياء شرك بالله -سبحانه-، قال صلى الله عليه وسلم: (إن أَخْوَفَ ما أتخوَّف على أمتي الإشراك بالله، أما إني لستُ أقول: يعبدون شمسًا ولا قمرًا ولا وَثَنًا، ولكن أعمالا لغير الله وشهوة خفية) [ابن ماجه]. وقال صلى الله عليه وسلم: (إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر). قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وسلم: (الرياء، يقول
    الله -عز وجل- يوم القيامة -إذا جزي الناس بأعمالهم-: اذهبوا إلى الذين كنتم تراءون في الدنيا؛ فانظروا هل تجدون عندهم جزاءً؟) [أحمد].
    وهكذا.. لا يأخذ المرائي جزاءً على عمله؛ لأنه أراد بعمله الحصول على رضا الناس ومدحهم والمكانة بينهم، فليس له من أجرٍ يوم القيامة.

    المرائي في النار:
    أخبر النبي صلى الله عليه وسلم بعض أصحابه في إحدى الغزوات أن فلانًا سيدخل النار، وكان فلان هذا يقاتل مع المسلمين، فتعجب الصحابة، وراقبوا الرجل ليعرفوا حاله؛ فوجدوه يقاتل قتالا شديدًا؛ فازداد عجب الصحابة، ولكن بعد قليل حدث أمر عجيب؛ فقد جُرح هذا الرجل؛ فأخذ سيفه، وطعن به نفسه؛ فقال له بعض الصحابة: ويلك! أتقتل نفسك، وقد كنت تقاتل قتالا شديدًا؟ فقال الرجل: إنما كنتُ أقاتل حميةً (عزة للنَّفْس)، وليرى الناس شجاعتي، ثم مات الرجل، وصدق فيه قول الرسول صلى الله عليه وسلم.
    وقد أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن المرائين أول الناس عذابًا يوم القيامة؛ فأول ثلاثة يدخلون النار: عالم، وقارئ للقرآن، وشهيد؛ لأنهم كانوا لا يخلصون أعمالهم لله، ولا يبتغون بها وجهه.
    الرياء يبْطِلُ العبادات:
    إذا أدَّى الإنسان عبادته، وليس فيها إخلاص لله، فإنه لا يأخذ عليها أجرًا ولا ثوابًا، بل عليه الوزر والعقاب؛ لأنه لم يخلص لله رب العالمين. قال الله -تعالى-: {فويل للمصلين . الذين هم عن صلاتهم ساهون . الذين هم يراءون . ويمنعون الماعون} [الماعون: 4-7].
    والذين يتصدقون، ولكن يمُنُّون بأعمالهم، ولا يخلصون فيها لله، فإنهم لا يأخذون على صدقتهم أجرًا من الله، وتصبح مثل الأرض الصلبة التي لا تخرج زرعًا كما وصف القرآن الكريم المرائي بقوله تعالى: {فمثله كمثل صفوان عليه تراب فأصابه وابل فتركه صلدًا لا يقدرون على شيء مما كسبوا} [البقرة: 264].
    كما جعل الله -عز وجل- عبادة المرائين عديمة الفائدة لهم، يقول تعالى: {وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثورًا} [الفرقان: 23].

    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2012, 02:46 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: حدث يوماً أن كان الإمام الكاظم، ماراً من أمام بيت بشر الحافي ، وكانت أصوات اللهو والطرب تملأ المكان فصادف أن فتحت جارية باب الدار لإلقاء بعض الفضلات، وحين رمت بها في الطريق سألها الإمام ?

    قائلاً:"يا جارية! هل صاحب هذه الدار حر أم عبد"؟!
    فأجابته الجارية وهي مستغربة سؤاله هذا بشر رجل معروف بين الناس
    ، وقالت: بل هو حر!! فقال الإمام : "صدقت لو كان عبداً لخاف من مولاه". الإمام قال هذه الكلمة وانصرف.

    فعادت الجارية إلى الدار وكان بشر جالساً إلى مائدة الخمر، فسألها: ما الذي أبطأك ؟ فنقلت له ما دار بينها وبين الإمام ، وعندما سمع ما نقلته من قول الإمام: "صدقت، لو كان عبداً لخاف من مولاه". اهتز هزاً عنيفاً أيقظته من غفلته، وأيقظته من نومته، نومة الغفلة عن الله. ثم سأل بشر الجارية عن الوجهة التي توجه إليها الإمام ، فأخبرته فانطلق يعدو خلفه، حتى أنَّه نسي أن ينتعل حذاءه ، وكان في الطريق يحدث نفسه بأن هذا الرجل هو الإمام موسى بن جعفر، وفعلاً ذهب إلى منزل الإمام ، فتاب على يده واعتذر وبكى ثم هوى على يدي الإمام يقبلها وهو يقول: سيدي أريد من هذه الساعة أن أصبح عبداً ولكن عبداً لله ، لا أريد هذه الحرية المذلة التي تأسر الإنسانية فيّ ، وتطلق العنان للشهوة الحيوانية, لا أريد حرية السعي وراء الجاه والمنصب ، لا أريد حرية الخوض في مستنقع الذنوب وأغدوا أسيراً لها. لا أريد أن تؤسر فيّ الفطرة السليمة والعقل السليم. من هذه الساعة أريد أن أصبح عبداً لله ولله وحده، حراً تجاه غيره.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2012, 04:11 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-06-2012, 11:01 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    هل تريد أن تجلس فى الجنه :)

    .

    1- قال الرسول صلى الله عليه وسلم : " إن المسلم إذا عاد أخاه المسلم لم يزل في خرفة الجنة "
    (رواه مسلم )
    وفى رواية قيل : يا رسول الله، وما خرفة الجنة ؟ قال : " جناها".


    2 - قال الرسول صلى الله عليه وسلم : " من عاد مريضًا غاص في الرحمة، حتى إذا قعد استقر فيها "
    (البخاري في الأدب المفرد برقم (522))


    3 - قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : " من عاد مريضًا نادى مناد من السماء : طبت وطاب ممشاك وتبوأت من الجنة منزلا "
    (ابن ماجة في الجنائز برقم (1443))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2012, 01:58 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2012, 11:25 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    من طرائف أشعب...

    دخل أشعب على أمير المؤمنين أبي جعفر المنصور فوجد أمير المؤمنين يأكل من طبق من اللوز والفستق

    فألقى أبو جعفر المنصور إلى أشعب بواحدة من اللوز

    فقال أشعب : يا أمير المؤمنين (ثاني اثنين إذ هما في الغار)

    فألقى إليه أبو جعفر اللوزة الثانية

    فقال أشعب : (فعززناهما بثالث) فألقى إليه ألثالثه

    فقال أشعب : (فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك) فألقى إليه
    الرابعة

    فقال أشعب : (ويقولون خمسة سادسهم ######هم) فألقى إليه
    الخامسة والسادسة

    فقال أشعب : (ويقولون سبعة وثامنهم ######هم) فألقى إليه السابعة والثامنة

    فقال أشعب : (وكان في المدينة تسعة رهط) فألقى إليه التاسعة

    فقال أشعب : (فصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة) فألقى إليه العاشرة

    فقال أشعب : (إني وجدت أحد عشر كوكباً والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين)

    فألقى إليه الحادية عشر
    فقال أشعب : والله يا أمير المؤمنين إن لم تعطني الطبق كله

    لأقولن لك:
    (وأرسلناه إلى مائه ألف أو يزيدون)


    فأعطاه الطبق كله!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2012, 02:36 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الذكر حياة القلوب

    الذكر هو المنزلة الكبرى التي منها يتزود العارفون ، وفيها يتجرون وإليها دائمـًا يترددون ، وهو منشور الولاية الذي من أعطيه اتصل ومن منعه عزل ، وهو قوت قلوب العارفين التي متى فارقتها صارت الأجساد لها قبورًا ، وعمارة ديارهم التي إذا تعطلت عنه صارت بورًا ، وهو سلاحهم الذي يقاتلون به قطاع الطريق ، وماؤهم الذي يطفئون به التهاب الطريق ودواء أسقامهم الذي متى فارقهم انتكست منهم القلوب ، والسبب الواصل والعلاقة التي كانت بينهم وبين علام الغيوب .

    به يستدفعون الآفات ويستكشفون الكربات وتهون عليهم به المصيبات ، إذا أظلَّهم البلاء فإليه ملجؤهم ، وإذا نزلت بهم النوازل فإليه مفزعهم ، فهو رياض جنتهم التي فيها يتقلبون ، ورؤوس أموال سعادتهم التي بها يتجرون ، يدع القلب الحزين ضاحكـًا مسرورًا ، ويوصل الذاكر إلى المذكور ، بل يدع الذاكر مذكورًا ، وفي كل جارحة من الجوارح عبودية مؤقتة (والذكر) عبودية القلب واللسان وهي غير مؤقتة ، بل هم يؤمرون بذكر معبودهم ومحبوبهم في كل حال ، قيامـًا وقعودًا وعلى جنوبهم ، فكما أن الجنة قيعان وهو غراسها ، فكذلك القلوب بور خراب وهو عمارتها وأساسها .

    وهو جلاء القلوب وصقالتها ودواؤها إذا غشيها اعتلالها ، وكلما ازداد الذاكر في ذكره استغراقـًا ازداد محبة إلى لقائه للمذكور واشتياقـًا ، وإذا واطأ في ذكره قلبه للسانه نسى في جنب ذكره كل شيء ، وحفظ الله عليه كل شيء ، وكان له عوضـًا من كل شيء ، به يزول الوقر عن الأسماع والبكم عن الألسنة ، وتتقشع الظلمة عن الأبصار.
    زين الله به ألسنة الذاكرين كما زين بالنور أبصار الناظرين ، فاللسان الغافل كالعين العمياء ، والأذن الصماء واليد الشلاء .
    وهو باب الله الأعظم بينه وبين عبده ما لم يغلقه العبد بغفلته ، قال الحسن البصري : " تفقدوا الحلاوة في ثلاثة أشياء : في الصلاة وفي الذكر وقراءة القرآن ، فإن وجدتم وإلا فاعلموا أن الباب مغلق .

    فوائد الذكر :
    قد ذكر الإمام ابن القيم ـ رحمه الله ـ في كتابه القيم (الوابل الصيب) للذكر أكثر من سبعين فائدة .
    · منها أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره ، ويرضى الرحمن عز وجل ، ويزيل الهم والغم والحزن ، ويجلب للقلب الفرح والسرور والبسط .
    · ومنها : أنه يقوي القلب والبدن ، وينور الوجه والقلب ويجلب الرزق .
    · ومنها : أنه يكسو الذاكر المهابة والحلاوة والنضرة ، ويورثه المحبة التي هي روح الإسلام وقطب رحى الدين ومدار السعادة والنجاة .
    · ومنها : أنه يورث المراقبة حتى يدخل العبد في باب الإحسان فيعبد الله كأنه يراه ، ويورثه الإنابة والقرب ، فعلى قدر ذكر العبد لربه يكون قربه منه ، وعلى قدر غفلته يكون بعده عنه .
    · ومنها : أنه يورث ذكر الله عز وجل ، قال تعالى : ( فاذكروني أذكركم)(البقرة/152) ، وفي الحديث القدسي : " فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي ، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم " .
    · ومنها : أنه يورث حياة القلب كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : الذكر للقلب كالماء للسمك فكيف يكون حال السمك إذا فارق الماء .
    · ومنها : أنه يورث جلاء القلب من صداه ، وكل شيء له صدأ ، وصدأ القلب الغفلة والهوى ، وجلاؤه الذكر والتوبة والاستغفار .
    · ومنها : أنه يحط الخطايا ويذهبها ، فإنه من أعظم الحسنات والحسنات يذهبن السيئات.
    قال ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ((من قال في يوم وليلة سبحان الله وبحمده مائة مرة حطت عنه خطاياه ، وإن كانت مثل زبد البحر))(رواه البخاري ومسلم) .

    ومنها أنه سبب لنزول الرحمة والسكينة كما قال ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ((وما اجتمع قوم في بيتٍ من بيوت الله ، يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم ، إلا نزلت عليهم السكينة ، وغشيتهم الرحمة ، وحفتهم الملائكة ، وذكرهم الله فيمن عنده))(رواه مسلم والترمذي) .
    · ومنها : أنه سبب لانشغال اللسان عن الغيبة والنميمة والكذب والفحش والباطل ، فمن عَوَّد لسانه ذكر الله صانه عن الباطل واللغو ، ومن يبس لسانه عن ذكر الله تعالى ترطب بكل باطل ولغو وفحش ولا حول ولا قوة إلا بالله .
    · ومنها : أنه غراس الجنة كما في حديث جابر عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ((من قال سبحان الله العظيم وبحمده غرست له نخلة في الجنة)) .
    ·

    ومنها : أن العطاء والفضل الذي ترتب عليه لم يرتب على غيره من الأعمال ، عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال : ((من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير في يوم مائة مرة كانت له عدل عشر رقاب ، وكتبت له مائة حسنة ، ومحيت عنه مائة سيئة ، وكانت له حرزًا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي ، ولم يأت أحد بأفضل مما جاء به إلا رجل عمل أكثر منه))(رواه البخاري ومسلم) .

    ومنها : أن دوام ذكر الرب تعالى يوجب الأمان من نسيانه الذي هو سبب شقاء العبد في معاشه ومعاده ، فإن نسيان الرب سبحانه وتعالى يوجب نسيان نفسه ومصالحها قال تعالى : (ولا تكونوا كالذين نسوا الله فأنساهم أنفسهم أولئك هم الفاسقون)(الحشر/19) .
    وإذا نسى العبد نفسه أعرض عن مصالحها ونسيها واشتغل عنها فهلكت وفسدت ، كمن له زرع أو بستان أو ماشية أو غير ذلك مما صلاحه وفلاحه بتعاهده والقيام عليه فأهمله ونسيه واشتغل عنه بغيره فإنه يفسد ولابد .
    · ومنها : أن الذكر شفاء لقسوة القلوب ، قال رجل للحسن : يا أبا سعيد أشكو إليك قسوة قلبي ، قال : أذِبْهُ بالذكر ، وقال مكحول : ذكر الله شفاء ، وذكر الناس داء .
    ·

    ومنها : أن الذكر يوجب صلاة الله تعالى وملائكته على الذاكر ، ومن صلى الله تعالى عليه وملائكته فقد أفلح كل الفلاح ، وفاز كل الفوز ، قال تعالى : (يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرًا كثيرًا * وسبحوه بكرةً وأصيلاً * هو الذي يصلي عليكم وملائكته ليخرجكم من الظلمات إلى النور وكان بالمؤمنين رحيمـًا)(الأحزاب/41 ـ 43) .
    · ومنها : أن الله عز وجل يباهي بالذاكرين ملائكته كما في حديث أبي سعيد الخدري قال : خرج معاوية على حلقة في المسجد فقال : ما أجلسكم ؟ قالوا : جلسنا نذكر الله تعالى ، قال : آلله ما أجلسكم إلا ذاك ؟ قالوا : والله ما أجلسنا إلا ذاك ، قال : أما إني لم استحلفكم تهمة لكم ، وما كان أحد بمنزلتي من رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ أقل عنه حديثـًا مني ، وإن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ خرج على حلقة من أصحابه فقال : ((ما أجلسكم ؟ قالوا : جلسنا نذكر الله تعالى ونحمده على ما هدانا للإسلام ومنَّ علينا بك ، قال : آلله ما أجلسكم إلا ذاك ؟ قالوا : آلله ما أجلسنا إلا ذاك ، قال : أما إني لم أستحلفكم تهمة لكم ، ولكن أتاني جبريل فأخبرني أن الله تبارك وتعالى يباهي بكم الملائكة))(رواه مسلم) .

    ومنها : أن جميع الأعمال إنما شرعت إقامة لذكر الله عز وجل قال تعالى : (وأقم الصلاة لذكري)(طه/14) ، أي لإقامة ذكري ، وقال شيخ الإسلام في قوله تعالى : (إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر)(العنكبوت/45) الصحيح أن معنى الآية أن الصلاة فيها مقصودان عظيمان وأحدهما أعظم من الآخر ، فإنها تنهى عن الفحشاء والمنكر ، ولما فيها من ذكر الله أعظم من نهيها عن الفحشاء والمنكر .
    · ومنها : أن إدامته تنوب عن الطاعات وتقوم مقامها حيث لا تنوب جميع التطوعات عن ذكر الله عز وجل ، وقد جاء ذلك صريحـًا في حديث أبي هريرة : ((أن فقراء المهاجرين أتوا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقالوا : يا رسول الله ذهب أهل الدثور بالدرجات العلي والنعيم المقيم ، يصلون كما نصلي ، ويصومون كما نصوم ، ولهم فضل أموالهم يحجون بها ويعتمرون ويجاهدون ، فقال ألا أعلمكم شيئـًا تدركون به من سبقكم وتسبقون به من بعدكم ولا أحد يكون أفضل منكم إلا من صنع مثل ما صنعتم ؟ قالوا : بلى يا رسول الله ، قال : تسبحون وتحمدون وتكبرون خلف كل صلاة ))(رواه البخاري) .
    وعن عبد الله بن مسعود ـ رضي الله عنه ـ قال : " لأن أسبح الله تعالى تسبيحات أحب إلي من أن أنفق عددهن دنانير في سبيل الله عز وجل " .

    · ومنها : أن الذكر يعطي الذاكرة قوة في قلبه وفي بدنه حتى إنه ليفعل مع الذكر ما لم يظن فعله بدونه ، وقد علم النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ابنته فاطمة وعليـًا ـ رضي الله عنهما ـ أن يسبحا كل ليلة إذا أخذا مضاجعهما ثلاثـًا وثلاثين ، ويحمدا ثلاثـًا وثلاثين ، ويكبرا ثلاثـًا وثلاثين لما سألته الخادم وشكت إليه ما تقاسيه من الطحن والسعي والخدمة فعلمها ذلك ، وقال : ((إنه خير لكما من خادم))(رواه البخاري ومسلم) ، فقيل إن من داوم على ذلك وجد قوة في يومه تغنيه عن خادم .
    · ومنها : أن كثرة الذكر أمان من النفاق ، فإن المنافقين قليلوا الذكر لله عز وجل ، قال الله تعالى في المنافقين : (ولا يذكرون الله إلا قليلاً)(النساء/142) .

    قال كعب : من أكثر ذكر الله عز وجل برئ من النفاق ، ولهذا والله أعلم ختم الله تعالى سورة المنافقين بقوله تعالى : (يا أيها الذين آمنوا لا تُلهكم أموالكم ولا أولادكم عن ذكر الله ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون)(المنافقون/9) .
    · ومنها : أن للذكر من بين الأعمال لذة لا يشبهها شيء فلو لم يكن للعبد من ثوابه إلا اللذة الحاصلة للذاكر والنعيم الذي يحصل لقلبه لكفى به ولهذا سميت مجالس الذكر رياض الجنة .
    قال مالك بن دينار : ما تلذذ المتلذذون بمثل ذكر الله عز وجل .
    · ومنها : أن دوام الذكر تكثير لشهود العبد يوم القيامة .
    · ومنها : أن الذكر أفضل من الدعاء : الذكر ثناء على الله عز وجل ، والدعاء سؤال العبد حاجته ، فأين هذا من هذا ، والذكر كذلك يجعل الدعاء مستجابـًا ، فالدعاء الذي تقدمه الذكر والثناء أفضل وأقرب إلى الإجابة من الدعاء المجرد .

    أنواع الذكر :
    الأول : ذكر أسماء الله عز وجل وصفاته ومدحه والثناء عليه بها نحو : (سبحان الله) و (الحمد لله) و (لا إله إلا الله) .
    الثاني : الخبر عن الله عز وجل بأحكام أسمائه وصفاته ، نحو : الله عز وجل يسمع أصوات عباده ويرى حركاتهم .
    الثالث : ذكر الأمر والنهي كأن يقول : إن الله عز وجل أمر بكذا ونهى عن كذا .
    الرابع : ذكر آلائه وإحسانه .
    والذكر يكون بالقلب أو باللسان ، وأفضل الذكر ما تواطأ عليه القلب واللسان ، وذكر القلب أفضل من ذكر اللسان .

    عن اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2012, 06:35 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    عن انس أبن مالك رضي الله عنه قال: بعث الفقراء الى رسول الله صلى الله عليه وسلم رسولا,
    فقال: يا رسول الله ، إني رسول الفقراء إليك فقال :
    ( مرحبا بك ، وبمن جئت من عندهم , جئت من عند قوم أحبهم الله....
    قال : يا رسول الله , يقول الفقراء : إن الأغنياء قد ذهبوا بالخيركله هم يحجّون ولا نقدر عليه , يتصدقون ولا نقدر عليه, وإذا مرضوا بعثوا بفضل اموالهم ذخرا.
    فقال عليه الصلاة والسلام: بلّغ عني الفقراء أن من صبر منكم , وأحتسب فله ثلاثة خِصال ليس للأغنياء منها شيء.

    **********


    أما الخصله الأولى:

    ان في الجنة غرفة من ياقوتة حمراء ينظر اليها أهل الجنه كما ينظر أهل الدنيا الى النجوم , لا يدخلها إلا نبي فقير, أو شهيد , أو مؤمن فقير.

    *********

    وأما الخصله الثانية:

    يدخل الجنة الفقراء قبل الأغنياء بنصف يوم, وهو مقدار خمسمائة عام ,يتمتعون فيها حيث شائوا ويدخل سليمان بن داود _ عليهما السلام _ الجنة بعد دخول الانبياء عليهم الصلاة والسلام _ بأربعين عاما بسبب الملك الذي أعطاه الله


    *********


    وأما الخصله الثالثه:

    إذا قال الفقير : سبحان الله , والحمد لله , ولا إله إلا الله والله أكبر مخلصا ,
    يقول للغني مثل ذلك مخلصا , لم يلحق الغني الفقير وإن أنفق الغني عشرة آلأف درهم ,
    وكذلك أعمال البر كله,... فرجع اليهم الرسول واخبرهم بذلك, فقالوا: رضينا يا رب رضينا يا رب



    وعن الأعمش , عن خثيمه قال : تقول الملآئكة : يا رب عبدك الكافر بسطت له في الدنيا, وتزوي عنه البلاء, فيقول للملآئكة : إكشفوا عن عقابه.......فإذا راوه قالوا :يا رب لا ينفعه ما أصابه من الدنيا وتقول : يا رب عبدك المؤمن , تزوي عنه الدنيا وتعرضه للبلاء , فيقول للملآئكة : إكشفوا عن ثوابه
    فإذا راوه قالوا: يا رب ما يضره ما اصابه من الدنيا .



    اللهم إهدنا سبل السلام ونجنا من الظلمات الى النور واجعلنا شاكرين لنعمتك مثنين بها قابلين لها وأتمها علينا يا رب العالمين اللهم لا تجعلني بدعائك شقيا وكن بي حفيا
    اللهم أحشرنا في زمرة المساكين مع النبين والصديقين والشهداء وسائر عبادك الصالحين
    اللهم أرزقنا عيشة هنيه وميتة سويه ومردا غير مخز ولا فاضح
    رب ذا الجلال والكرام لك وجهت وجهي فأقبل إلي بوجهك الكرم وأستقبلني بمحض عفوك وكرمك وأنت ضاحك إليّ وراض ٍ عني برحتك يا أرحم الراحمين
    mngool
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2012, 08:48 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: هجرتَ بطاحَ مكّة والشّعابا..... وودّعت المنازل والرّحابا
    تَخِذْتَ من الدّجى يا بدرُ سِتراً..... ومن رَهَبُوت حِلْكته ثيابا
    فكيف تركت خلفك كلّ شأن..... وغادرت الأحبة والصّحابا
    وشرُّ مواطن الإنسان دارٌ..... يرى من أهلها فيها عذابا
    يناديهم فلا يلقى سميعاً..... ويدعوهم فلا يجد الجوابا
    صبرتَ وكلُّ داعية يلاقي..... من الأهوال ما يوهي الصِّلابا
    تمرُّ بك الحوادثُ وهي كَلْمي..... كأن مِزَاجها الصّخريَّ ذابا
    فما ألقيت من رهب سلاحا..... ولا خلّيت من نصَبٍ حِرابا
    تزيدك كلُّ حادثةٍ ثباتاً..... وصبراً في المواقف وانكبابا
    أتعرف دعوةً لله قامت..... وكان قوامها شهْداً مُذابا
    سبيلُ الحق قد حُفّتْ بشوكٍ..... ولم تُملا على دَعةٍ رِضابا
    نَبتْ بكَ أرضُ مكّة وهي أوفى..... وأرحب في سبيل الشّرك بابا
    وضاقتْ في الحنيفة من إلهٍ..... وما ضاقت بآلهة جَنابا
    أما عُبِدتْ بها عُزّى قديماً..... أما شبّ الضلال بها وشابا
    لقد وسَعت من الأديان بُطلاً..... ولم تسعِ الحنيفةَ والصّوابا
    ومن عجبٍ تسيء إليك أرضٌ..... شبَبْتَ فما أسأْت بها شبابا
    منازلٌ كنت تنزلها طهوراً..... وتلقى الوحي فيها والكتابا
    فما عرفوا عليك بهن نقصاً..... ولا أخذوا عليك بهن عابا
    تقوم الليل في جنبات غارٍ..... وتقطعه زكاةً واحتسابا
    تزلزل بالدعاء ذُرى حِراء..... فلولا اللهُ يمسكه لذابا
    لقد آذاك أهلٌ في حماهم..... فكان أذاهمُ العجبَ العُجابا
    رمَوْا والله صانك من أذاهم..... فأخطأ سهمُ راميهم وخابا
    فلا ترجو السلامة من قريبٍ..... ولا تأمن من الأهل انقلابا
    فربَّ أباعدٍ كانوا رجاءً..... ورب أقارب كانوا مُصابا
    أمينَ الله أهلُك قد أساؤوا..... ولجّ لسانهم إثْماً وعابا
    وقالوا الساحر الكذابُ حاشا..... لربّك لم يقلْ يوماً كِذابا
    وكانوا من صفاتك في يقينٍ فكيف يروْن دعوتك ارتيابا
    ولكنْ دولةُ الأغراض تُعمي..... وتُلقي فوقَ أعينها حجابا
    لقد جحدوا ضياءك وهو سارٍ..... يشقُّ البيدَ أو يطوي الهِضابا
    كأن من الهدى فيه سراجٌ..... ومن وضح اليقين بها شهابا
    ومن تكن المآربُ ضللته..... يجدْ في الحق زيفاً واضطرابا
    أمين الله قومك قد أساؤوا..... وطار صوابُهم ومضى وغابا
    لقد عادوْك موجِدةً وكِبراً..... وربّ مكابرٍ فقد الصّوابا
    مضوْا يستكثرون عليك فضلاً..... من الله الذي يعطي الرّغابا
    هو الحسدُ الذي أكل البرايا..... وصيّرهم على إنسٍ ذئابا
    يكاد الحقدُ يمسخهم قروداً..... ويخلُق فيهمُ ظفراً ونابا
    ولما أنْ قدَرْت عفوت عنهم..... ولم تفرض على الجاني عِقابا
    دعَوْت لهم بمغفرةٍ وصَفْحٍ..... فكان دعاؤك العالي مُجابا
    ملكت رِقابهم عفْواً فلانوا..... ولم أرَ مثله ملك الرّقابا
    خرجْت إلى المدينة وهي دارٌ..... شهِدتَ بها على الكفر انقلابا
    فقد آواك أهلوها وكادوا..... لِينْسوك الرحيلَ والاِغترابا
    وجدت بها من الأنصار أهلاً..... وزدت بهم على البعد اقترابا
    وربّ أباعد لك قد أجابوا..... وما سمع القريبَ ولا أجابا
    رجوْت بهم لدين الله نصْراً..... ولم أرَ راجياً في الله خابا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2012, 09:03 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قصيدة الإمام ابي حنيفة

    النعمان يا سيد السادات جئتك قاصدا *** أرجو رضاك و أحتمي بحماك

    والله يا خير الخلائق إن لي *** قلبا مشوقا لا يروم سواك

    و بحق جاهك إنني بك مغرم *** و الله يعلم أنني أهواك

    أنت الذي لولاك ما خلق امرؤ *** كلا و لا خلق الورى لولاك

    أنت الذي من نور البدر اكتسى *** و الشمس مشرقة بنور بهاك

    أنت الذي لما رفعت إلى السما *** بك قد سمت و تزينت لسراك

    أنت الذي نادك ربك مرحبا *** و لقد دعاك لقربه و حباك

    أنت الذي فبنا سألت شفاعة *** ناداك ربك لم تكن لسواك

    أنت الذي لما توسل آدم *** من زلة بك فاز و هو أباك

    و بك الخليل دعا فعادت ناره *** بردا و قد خمدت بنور سناك

    وبك المسيح أتى بشيرا مخبرا *** بصفات حسنك مادحا لعلاك

    و كذاك موسى لم يزل متوسلا *** بك في القيامة محتم بحماك

    والأنبياء و كل خلق في الورى *** و الرسل والأملاك تحت لواك

    لك معجزات أعجزت الورى **** و فضائل جلت فليس تحاك

    نطق الذراع بسمه لك معلنا **** و الضب قد لباك حين أتاك

    والذئب جاءك و الغزالة قد أتت **** بك تستجير و تحتمي بحماك

    وكذا الوحوش أتت إليك و سلمت **** وشكا البعير إليك حين رآك

    و دعوت أشجار أتتك مطيعة *** و سعت إليك مجيبة لنداك

    و الماء فاض براحتيك و سبحت *** صم الحصى بالفضل في يمناك

    و عليك ظللت الغمامة في الورى *** و الجذع حن إلى كريم لقاك

    و كذاك لا أثر لمشيك في الثرى **** و الصخر قد غاصت به قدماك

    و شفيت ذا العاهات من أمراضه **** وملأت كل الأرض من جدواك

    ورددت عين قتادة بعد العمى **** وأبن الحصين شفيته بشفاك

    و على من رمد به داويته **** في خيبر فشفى بطيب لماك

    و مسست شاة لأم معبد بعدما **** نشفت فدرت من شفا رقياك

    في يوم بدر قد أتتك ملائك **** من عند ربك قاتلت أعداك

    و الفتح جاءك بعد فتحك مكة *** و النصر في الأحزاب قد وافاك

    هود و يونس من بهاك تجملا **** و جمال يوسف من ضياء سناك

    قد فقت يا طه جميع الأنبياء **** طرا فسبحان الذي أسراك

    و الله يا ياسين مثلك لم يكن **** في العالمين وحق نباك

    عن وصفك الشعراء عجزوا **** و كلوا عن صفات علاك

    بك لي فؤاد مغرم يا سيدي **** و حشاشة محشوة بهواك

    فإذا سكت ففيك صمتي كله **** و إذا نطقت فمادحا علياك

    و إذا سمعت فعنك قولا طيبا **** و إذا نظرت فما أرى إلاك

    أنا طامع بالجود منك و لم يكن **** لمثلي في الأنام سواك

    فلأنت أكرم شافع و مشفع **** ومن التجى بحماك نال رضاك

    فاجعل قراى شفاعة لي في غد **** فعسى أرى في الحشر تحت لواك

    صلى عليك الله يا علم الهدى **** ما حن مشتاق إلى لقياك

    وعلى صحابتك الكرام جميعهم **** والتابعين وكل من
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2012, 09:13 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    يا من ولدت فأشرقت بربوعنا

    نفحات نورك وانجلى الإظلام

    أأعود ظمآن وغيري يرتوي

    أيرد عن حوض النبي هيام

    كيف الدخول إلى رحاب المصطفى

    والنفس حيرى والذنوب جسام

    أو كلما حاولت إلماما به

    أزف البلاء فيصعب الإلمام

    ماذا أقول وألف ألف قصيدة

    عصماء قبلي سطرت أقلام

    مدحوك ما بلغوا برغم ولائهم

    أسوار مجدك فالدنو لمام

    حتى وقفت أمام قبرك باكياً

    فتدفق الإحساس والإلهام

    وتوالت الصور المضيئة كالرؤى

    وطوى الفؤاد سكينة وسلام

    يا ملء روحي وهج حبك في دمي

    قبس يضيء سريرتي وزمام

    أنت الحبيب وأنت من أروى لنا

    حتى أضاء قلوبنا الإسلام

    حوربت لم تخضع ولم تخشَ العدا

    من يحمه الرحمن كيف يضام

    وملأت هذا الكون نوراً فاختفت

    صور الظلام وقوضت أصنام

    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2012, 02:18 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 22110

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الـصـور لا تــكـذب أبــــداً ... (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    555625_106961169440263_1880032584_n.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

    في المزرعة السعيدة يقضون أحلي الأوقات

    وإنتاجها دوما يصادف رمضان فيعم الخير جرجيرا وطماطما ووملوخية وغيره
    مجانا للكوميونتي والباقي للفوود بنك ومنه للمحتاجين وكبار السن
    سيد علي هو رجل يحس بالأرض وتحس به
    يعطيها فتعطيه
    يحن لانين السواقي حيث المنشأ وتحن له
    يهتز لذكراها
    كل ما رأي الصور القديمة والذكريات المعتقة علي حوائطنا الفيسبوكية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 10 „‰ 14:   <<  1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de