حكومة الخرطوم في.. بيت الطاعة الاستراتيجي! بقلم محمد لطيف

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-11-2018, 01:30 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-07-2018, 05:20 PM

محمد لطيف
<aمحمد لطيف
تاريخ التسجيل: 18-06-2017
مجموع المشاركات: 105

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حكومة الخرطوم في.. بيت الطاعة الاستراتيجي! بقلم محمد لطيف

    06:20 PM July, 29 2018

    سودانيز اون لاين
    محمد لطيف-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر


    كنت ولازلت أحاول التأكيد على أن الحوار الاستراتيجي الذي كانت قد دعت له ونظمته وأشرفت على إدارته مستشارية الأمن القومي مطلع العام 2011 كان أجدى نفعاً وأكثر إحاطة بالشأن السياسي مقارنة الحوار الوطني الذي انطلق بعد ذلك بنحو أربعة أعوام.. فمن ذلك الحوار الاستراتيجي تحضرني الآن ثلاث سمات أساسية.. الأولى أن كل الأحزاب السياسية الرئيسة كانت مشاركة في ذلك الحوار.. حتى الحزب الشيوعي السوداني كان رده حين دعا للمشاركة.. أنه سينتظر ليلمس مدى الجدية ليحدد موقفه بعد ذلك.. أما السمة الثانية فقد كانت التأكيد على هدف رئيسي واستراتيجي لذلك الحوار وهو.. الوصول إلى اتفاق حول الحد الأدنى من محددات الأمن القومي السوداني.. وهو الأمر الذي.. وللأسف.. يظل غائبا حتى اليوم.. أما السمة الثالثة فقد كانت تلك المحاضرات المكثفة وحلقات النقاش المتصلة التي كانت تشهدها قاعات مقر مستشارية الأمن القومي حول مفهوم الاستراتيجية نفسها ومفهوم الأمن القومي.. ومكونات ذلك الأمن القومي ومقوماته.. من مفهوم استراتيجي.. كل ذلك قبل أن يبدأ الحوار.. فالواقع أن ذلك الحوار قد وئد قبل أن يبدأ.. أما آخر الملامح فقد كانت موقف الحزب الحاكم من ذلك الحوار.. فاقرأ يا هداك الله من صحيفة الحزب الحاكم منسوباً لقيادي بالحزب الحاكم قوله في الثلاثين من أبريل العام 2011 (قال حزب المؤتمر الوطني إن مؤسساته أجرت تقييماً لأداء مستشارية الأمن القومي التي أعفى الرئيس السوداني عمر البشير الأسبوع الماضي مستشارها، صلاح “قوش”، وخلص إلى أنه لا ضرورة لوجودها لكن سيبقى منصب مستشار الأمن القومي).. وتنقل صحيفة (الرأي العام) عن أمين أمانة المنظمات بحزب المؤتمر الوطني ومدير جهاز المخابرات السابق، قطبي المهدي اتهامه لمستشارية الأمن القومي بأنها تجاوزت حدود التفويض الممنوح لها الأمر الذي جعل وضعها شاذاً).. ويعتقد البعض أن ثورة بعض رموز الحزب الحاكم على ذلك الحوار تؤكد أنه كان في الاتجاه الصحيح..!
    ما يعنينا في كل هذه القصة التي أصبحت جزءاً من التاريخ.. غير المستفاد منه كعادتنا في السودان دوماً.. أن عراب ذلك الحراك الاستراتيجي كان هو الدكتور محمد حسين أبو صالح.. لا يزال البعض يخلط بين الدكتور محمد حسين أبو صالح وبين الدكتور حسين سليمان أبو صالح.. فالأول هو نجل الثاني.. وليس هو..! الشاهد أن رموز الأحزاب السياسية ممن مروا على محاضرات وجلسات المستشارية في ذلك الحين شهدوا للرجل بقدراته وعلو كعبه في الشأن الاستراتيجي.. ثم كان كل ذلك من نصيب حكومة ولاية الخرطوم.. حين اختارت أبو صالح مسؤولاً عن استراتيجيات الولاية.. وقد تبدى من شواهد عديدة ومشاهد عدة.. أن الرجل يحظى بدعم مباشر وقوي من والي الخرطوم شخصياً.. إذ جعله قيماً على أداء مختلف وزارات ووحدات ومؤسسات ولاية الخرطوم لتقويم مدى التزامها بالخطط الاستراتيجية الموضوعة لها.. يقال والعهدة على الراوي.. أن بعض النافذين في الولاية يسمونه الألفة.. ولا يخفون ضيقهم من التضييق الاستراتيجي.. يقال كذلك أن الخبير أبو صالح يعتقد أنه قدم كل ما عنده ولم يستبقِ شيئا لولاية الخرطوم.. ولكن للوالي رأي آخر.. لهذا ولأولئك.. فشيد بيت طاعة استراتيجي بمدينة الأبيض دفع إليه كل حكومته بمختلف مستوياتها ليتلقوا من جديد جرعات إضافية من أبو صالح قبل أن يحسم سؤاله الاستراتيجي.. هل يستمر وزيراً أم يتحول إلى خبير..؟!
    غداً في التحليل السياسي:
    حقوق السعوديين و.. شروط الحوثيين!

    alyoumaltali
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de