والكسكتة رجعها ولا سافر بيها!! بقلم كمال الهِدي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 02:54 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-11-2016, 09:47 PM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


والكسكتة رجعها ولا سافر بيها!! بقلم كمال الهِدي

    09:47 PM November, 10 2016

    سودانيز اون لاين
    كمال الهدي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    تأمُلات





    [email protected]

    · كتبت بالأمس مقالاً تحت عنوان " مساوي لن يكون الأخير"، أوضحت فيه وجهة نظري كاملة حول قرار الاستغناء عن قائد الهلال.

    · ذكرت في المقال أنه من الطبيعي أن يترجل أي فارس بعد سنوات من العطاء، لكن الطريقة التي غادر بها مساوي كشف الهلال لم تكن جميلة وأشرت إلى أنني لا يمكن أن أصدق أن القرار كان فنياً.

    · وذكرت بالحرف الواحد ما يلي: " أما الكلام عن أن غارزيتو هو من أوصى بشطب فلان أو علان من اللاعبين فيعبر صراحة عن غباء أو استعباط أو الاثنين معاً."

    · وقبل أن يجف حبر المقال أو يتم تحريكه من صفحة الهلال على الفيس بوك نزل أعلى منه بيان مجلس الهلال حول قرار صرف النظر عن غارزيتو.

    · ذكرت في نفس المقال أن غارزيتو لا يمكن أن يقرر من على البعد في شطب اللاعبين وهو الذي لم يشاهد لا مساوي ولا غيره منذ شهور عديدة.

    · كان واضحاً بالنسبة لي أن من أرادوا التخلص من مساوي وغيره من اللاعبين يحاولون إيجاد مخرج آمن، ووجدوا ضالتهم في غارزيتو لذلك ( شيلوه وش القباحة)، بعد أن دبجوا الكثير من المقالات في أوقات سابقة حول كبار الهلال ولم تجد قبولاً من الأهلة.

    · مشكلتهم كانت في قلة أو قل انعدام الصبر والتسرع في اتخاذ قرار الاستغناء عن خدمات القائد.

    · الغريب والعجيب حقيقة بالنسبة لي أن كل ما كتبته صباحاً قد تحقق بعد ساعات فقط، حيث قرر مجلس الهلال صرف النظر عن غارزيتو ورغماً عن ذلك هناك من انتقدوا المقال واعتبرونا نسعى للمشاكل ونبحث عن الاختلافات، دون يقرأوا جيداً.

    · مشكلة البعض أن لديهم عبارات محفوظة ينزلونها تحت أي كلام لا يروق لهم.

    · عندما كتبت مقالي صباح الأمس لم أكن راجماً بالغيب أو عرافاً، لكنني استندت - كعادتي - على قراءة متأنية لما يجري في الهلال، لذلك أرى أن كل ما كتبته كان صحيحاً بدليل بيان المجلس الهزيل حول صرف النظر عن غارزيتو.

    · فقد قلت في المقال " المضحك أنهم يقولون اليوم أن غارزيتو هو من قرر في ذلك، وقد كانوا حتى أيام قليلة فائتة يؤكدون أن هناك لجنة فنية هي التي تقرر حول الشطب والتسجيل!!."

    · وقلت فيه أيضاً " الكاردينال يصرف الكثير من الأموال، ثم يأتي لينقض غزله بنفسه." و" حالم من يظن أن غارزيتو يمكن أن يأتي بلاعبين من العيار الثقيل حقيقة."

    · وأضفت في ذات المقال" إذا كان همكم الأوحد هو الظهور اليومي أمام الكاميرات وتصدر ما نشيتات الصحف، فهذا هدف قد تحقق."

    · ولابد أن أي قارئ عقلاني وباحث عن الحقيقة قد لاحظ تطابق ما ذكرته في مقال الأمس مع ما جاء في بيانهم الهزيل.

    · فتراجعهم عن التعاقد مع غارزيتو يؤكد أن ما جري في دبي وما حملته صورة إرتداء غارزيتو للكسكتة لم يكن أكثر من ضجيج إعلامي وعدم صدق وضعف مهنية.

    · فما دام الكاردينال لم يوقع مع غارزيتو عقداً ملزماً ما معنى أن ينشروا الأخبار و(يلبسونه الكسكستة)!!

    · وماذا عن مبلغ المتأخرات الذي قيل أن الكاردينال سدده لغارزيتو كاملاً! أليس هذا كذباً صريحاً؟!

    · وكيف يقولون أن ابن غارزيتو حسب اتفاق دبي سينال 8 ألف دولار ثم يأتي البيان ليقول أن غارزيتو طلب أن ينال ابنه راتباً مساوياً لراتب المدير الفني؟!

    · وهل هناك من يصدق مهما كان ( عبيطاً) أن يطلب مدرب راتباً لأي من مساعديه يكون مساوياً لما يتقاضاه هو نفسه؟!

    · كتبت في مقال الأمس أيضاً " فقد جلب غارزيتو للهلال أكثر من لاعب فاشل خلال فترته الماضية في النادي الأزرق." وها هم يؤكدون في بيان الأمس أن غارزيتو طلب التعاقد مع لاعبين بمبلغ 200 ألف دولار لكل واحد وهو رقم مبالغ فيه حسب البيان!

    · رأيي أن الكاردينال وشلته ( جوا يكحلوها فعموها) ببيانهم الضعيف.

    · لن نصدق أن الشفافية نزلت عليهم فجأة، لأن البيان نفسه مليء بالأكاذيب والكلام الذي لا يحترم عقول البشر.

    · وما ذكرته عن راتب ابن غارزيتو أحد أمثلة هذه الأكاذيب.

    · أما الكذبة الكبرى فهي ما يتعلق بعقد قيل أنه قد تم توقيعه في دبي وآخر طار به المدرب إلى فرنسا لمناقشته مع محاميه.

    · وفي هذه الجزئية فاتت على من أعد البيان جملة من الأمور.

    · أول هذه الأمور أنه لا يمكن أن يكون هناك عقدين.

    · وما داموا قد ذكروا قبل أيام في خبر مصور أن غارزيتو وقع مع الهلال يبقى خلاص انتهينا!

    · وثانيها أن الأمر لو كان يتعلق بمشورة قانونية لأرسل غارزيتو مسودة العقد إلى محاميه من داخل مكتب الكاردينال أثناء لقائه الأول معه، ثم انتنظر رده ورأيه فيه قبل التوقيع.

    · أما أن ينشروا أخباراً حول التوقيع وموافقة رئيس الهلال على دفع مبالغ مهولة ويصلون إلى مرحلة توجيهات غارزيتو بشطب مساوي، ثم يأتوا بعد ذلك بمثل هذا البيان الركيك فهذا ما يؤكد أن هؤلاء القوم استمرأوا الضحك على عقولنا وهو ما لا نرضاه أو نسمح به.

    · قالوا في البيان أن الهلال مؤسسة أكبر من يتم التلاعب بها من قبل غارزيتو أو خلافه، وهذا في رأيي كلام حق أُريد به باطلاً بيناً.

    · فمن يتلاعب بالهلال قبل غارزيتو هو رئيس النادي وأمينه العام.

    · وقبلهما قد تلاعب بالهلال وجماهيره كتاب الرئيس.

    · يبدو لي الرشيد وفاطمة مثل من يقتلون القتيل ويمشون في جنازته.

    · فقد كتبا بالأمس حول قرار الاستغناء عن مساوي بطريقة توحي لأي متأمل بمشاركتهما في القرار، إن لم يكن لهما فيه الضلع الأكبر.

    · لن أظلمهما أو أظلم نفسي وأجزم بذلك لأنني لم أقف على مستند محدد يؤكد ذلك، لكن من قراءة ما ظليا يكتبانه في الفترة الماضية وما كتباه بالأمس يحدثني قلبي وعقلي بأنهما وراء هذا القرار.

    · ففي محاولة للدفاع عن مواقفهما السابقة تجاه غارزيتو وعدائهما السافر له - وهو ما أشرت له في مقال سابق وتساءلت عن الطريقة التي سيتعاملوا بها مع غارزيتو عدو الأمس- كتب الرشيد ما يلي: " كان من الطبيعي أن نخاف على الهلال من غازريتو لو أن رئيسنا البرير أو الأرباب.. بس انت تعرف منو الكاردينال.. رجل مفتح ومقرم وبفهمها طايرة لن يمرر عليه أجندته غارزيتو أو سواه".

    · والواقع أن الكاردينال طلع لا مفتح ولا مقرم ولا بفهمها طايرة والدليل أنه قد سمح بنشر أخبار أمر لم يصل إلى نهاياته ليصرفوا النظر عنه في نهاية الأمر، ويهينون معهم الهلال وجماهيره بمثل هذا التخبط.

    · ولو كنت مكان الكاردينال وفعلت ما فعل لخجلت من نفسي.

    · لهذا قلت لكم أن من يتلاعب بالهلال هو رئيسه نفسه وشلته وليس غارزيتو.

    · يقول الرشيد لو كان رئيسنا البرير أو الأرباب، ناسياً أنه كان من أكبر الداعمين لهذين الرئيسين ووقتها أعتبرهما أيضاً ( مقرمين وشفوت وهبة من الله للأهلة.)

    · وقد أقسم الرشيد بالله أن من حول كردنة لم ينالوا شيئاً.. وفي هذه صدق الرجل فغارزيتو هو ( المقرم والشفت ) يا عزيزي الرشيد وهو سمسار من الطراز الفريد لهذا غالى في مطالبه ولم يترك فسحة لغيره لينالوا شيئاً بعد أن ضغط على ميزانية الكاردينال كثيراً.

    · فيما كتبت فاطمة بالأمس مقالاً طويلاً يتناول أمراً لا أجدها مؤهلة للحديث حوله، حيث قالت " عندما كتبت من قبل عن فريق الساجدين كنا ندون عن التصرف الذي ابتدره الكابتن هيثم مصطفى وهو يعلم أخوانه طريقة احتفاء جديدة بالأهداف بالسجود شكراً لله وأن يؤدي الجميع الصلاة في أول وقتها ويلزم الصغير الصمت عندما يتحدث الكبار."

    · لن أطيل في الحديث عن هيثم وسجوده فالكل يعرفون درجة العداء الذي وصلت له فاطمة معه قبل أن ينقلبوا ويحاولوا استثمار الفتى كورقة ضغط على البرير وكانت النتيجة أن تلوث تاريخ اللاعب بصورة يصعب علاجها... وعموماً شكر الخالق لا يحتاج لسجود أمام الكاميرات.

    · لكنني أركز هنا فقط على جزئية" ويلزم الصغير الصمت عندما يتحدث الكبار."

    · فهل احترمت فاطمة كبار الهلال أو رؤساه السابقين في يوم!!

    · أنت يا عزيزتي تشتمين رجالاً في قامة طه وغيره ليل نهار وبأقسى المفردات وتطلقين صفة ( غبي) على كل من يخالفك الرأي.. أفبعد كل هذا ترين أنك مؤهلة للحديث عن احترام الصغير للكبير في الهلال!!

    · صحيح أن لاعبي الهلال المشطوبين تأدبوا بأدب السودانيين قبل أن يكون أدب الهلال.

    · وصحيح أن جلهم التزم الصمت أو قال كلاماً طيباً لأنهم يعلمون أن جماهير النادي لا حيلة لها في شطبهم، وأن فئة قليلة تتحكم في قرارات ( الرئيس القوى) لكن ماذا عنك أنت!! هل تحترمين كبار الهلال وعقول جماهير هذا النادي كما يفعل هؤلاء اللاعبون!!




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 10 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • تصريح إعلامي من الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي
  • بيان من نداء السودان – جنوب أفريقيا
  • زيادة أسعار المحروقات والكهرباء مزيج من السفه والتبعية التي تجلب ضنك العيش
  • بيان صحفي: السودان ينال عضوية الاتحاد الدولي للشباب
  • الميرغني يهنيء الرئيس الامريكي المنتخب ويدعوه الي فتح آفاق جديدة من التعاون مع السودان
  • هيئة محامي دارفور تحترم إرادة الناخب الأمريكي وتهنئ ترامب
  • البشير لـ (ترامب): نتطلع لترقية العلاقات بين بلدينا
  • الطيب مصطفى: نستطيع إقناع الحركات المسلحة بالانضمام للحوار
  • وفد سوداني يطلع على التجربة الأردنية في تعداد السكان
  • خبير التخطيط العمراني شرف الدين بانقا يكشف عن ارتفاع نسبة الإصابة ببعض الأمراض بسبب المياه
  • كاركاتير اليوم الموافق 10 نوفمبر 2016 للفنان عمر دفع الله عن ارتفاع الاسعار
  • تصريح صحفي:الاعتقالات لن توقف مدنا الجماهيري ضد قرارات الجور والقهر


اراء و مقالات

  • لابد من الديمقراطية وإن طال السفر بقلم نورالدين مدني
  • الرئيس بغير ساتر: رفع الدعم بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • في تذكار الموسيقار محمد وردي (3 من 6) بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
  • نحو ديمقراطيةٍ مُستدامة وأملٌ للمُستقبل الواعد بقلم عائشة حسين شريف
  • نظرية الاحتلال ومشروع السودان الجديد سيظل هو العلاج لبناء دولة مستقرة .4)) بقلم محمود جودات
  • مؤتمر البجا – المكتب القيادي - يهنئ ترمب ويناشده باتخاذ خطوات فعالة
  • دلالات فوز ترمب ووضع البشير مع الجنائية بقلم صلاح شعيب
  • الشوفينية الدينية , ملاط التشتت والارهاب بقلم بدوى تاجو
  • يابدرالدين محمود الحساب آتٍ!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • هل تتعلم الإنقاذ من تجربة تبادل السلطة في اميركا قبل تهنئة دونالد ترمب بقلم حسن احمد الحسن
  • إرتفاع وإنعدام ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • لماذا فاز ترامب..؟! بقلم فيصل محمد صالح
  • قولوا.. آمين!! بقلم عثمان ميرغني
  • وفاز الرجل الذي حلب ناقة القذافي بقلم عبدالباقي الظافر
  • لا أيد.. ولا خشم بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • وفاز (الجنون)!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • مرَّة ثالثة : رفع الدعم لن يحل الأزمة الإقتصادية بقلم بابكر فيصل بابكر
  • حُمّى الدمج الرئاسى : من الصُحف إلى الأحزاب ! بقلم فيصل الباقر
  • دردشة وطنية مع حمادة فراعنة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • واااااااغوثاه يا الله بقلم/ ماهر جعوان
  • فوز ترامب بالثلاثية الكاسحة - رياسة - كونجرس - نواب بقلم جاك عطالله
  • وداعا دكتور محمد محروس بقلم د. أحمد الخميسي

    المنبر العام

  • حوش بإنقا شن جاب غير الأذى والخراب
  • لقد صبأ البشير بارساله برقية إلى ترامب
  • كلب بوليسي يفضح قاضياً مصرياً بحوزته 68 كيلو حشيش.. كانت برفقته فتاة بولندية
  • تكليف رئيس من الخارج لإدارة المؤتمر السودانى
  • مَلَكُ المَوْتِ
  • يعنى يا البشير دا الدبلوماسية تقوم ترسل برقية
  • أغلبية الامركان صوتوا لصالح هيلارى كلنتون وبالرغم ذلك فاز ترمب بالرئاسة
  • الرئيس المنتخب دونالد ترمب وصل مطار واشنطن في طريقه للبيت الأبيض
  • من جوووووووووووه حصرى
  • صور مظاهرات القضارف الهادرة ... ( صور )
  • السؤال الصعب لماذا فشلت المعارضة في تحريك الشارع السوداني؟
  • أسماء في حكومة الرئيس ترمب.
  • الصادق الهادي : مبارك المهدي يطرح نفسه بثلاث واجهات
  • كضابين نحنا!- مقال سهير عبد الرحيم
  • مؤسسة الشفافية للخدمات التجارية الان واقع كبير ينطلق من الخرطوم بحري
  • هدد بسحب (جيبيو لي الشيخ ) و (الزمن المناسب) منتصر العاقب " هلالية" أصبح يتعالى على الشعراء
  • فاطمة شاش سنكتب عن رجل الدين الذي قطع صلاته عندما مر أمامه شاب وسيم فالشهود أحياء
  • الشعب الهتيّف - لاباس حضور علي دفع الله
  • السباح العالمي كيجاب والرئيس ترامب: ممكن سفير نوايا حسنة.... ليه لا...؟
  • وزير الكهرباء: علي المواطنين الا يسرفوا في الإستهلاك اذا كانت التعرفة مرهقة
  • عااجل: كل يوم في مكان .. القضارف السيل الجارف .. الثورة تتمدد
  • غايتو أكان الخبر ده صحيح ماذا يغعل من هنأ ترمب من اهل الانقاذ؟
  • قصة قصيرة جدا................................... (5)
  • بيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــان شباب الخلاص لكل جماهير الشعب السوداني
  • البشير يهنئ ترامب ويذكِّر بالعقوبات الظالمة على السودان.. وود الباوقة يقول دنا عذابها!!!
  • الحمد لله الفاز ترامب
  • المحكمة الجنائية بعد الإنسحابات الافريقية المتتالية
  • الإتحاد الافريقي يرفض تهنئة ترامب
  • اغاني حفظتها غلط
  • جبهة واسعة من أجل إطلاق سراح المعتقلين في سجون النظام
  • أنضم الي لجنة تكريم العالمة بوكالة الفضاء (ناسا ) البروفسير وداد المحبوب
  • ملهم كردفان
  • ارتفاع اسعار السكر
  • الشعراء المخدوعين
  • *** تعرفوا على المشاهير الذين أعلنوا الحداد بعد فوز ترامب برئاسة أمريكا ***
  • انعكاساتُ الرّوح
  • ميزانية السودان للعام 1960-1961
  • مياه الخرطوم تقر بأختلاط مياه النيل مع الصرف الصحي
  • الحكومة: سنحاكم المعتقلين واتخذنا تدابير لمنع تكرارسبتمبر
  • الامن يستهدف قيادات الصف الاول للمؤتمر السودانى بالمعتقل\ صور و أسماء
  • مظاهرات ضخمة تعم المدن الامريكية ضد ترامب
  • نداء السودان بالداخل: الإعتقالات لن توقفنا..
  • Re: هدوء تام في الشارع السوداني.. الشرطة: حضرن�
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de