الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 07:20 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

( وغفيرها نايم ) بقلم الطاهر ساتي

12-13-2015, 02:22 PM

الطاهر ساتي
<aالطاهر ساتي
تاريخ التسجيل: 08-11-2014
مجموع المشاركات: 520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
( وغفيرها نايم ) بقلم الطاهر ساتي

    02:22 PM Dec, 13 2015

    سودانيز اون لاين
    الطاهر ساتي -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر


    :: قبل خمس سنوات، عندما أصدرت المفوضية الأوربية قراراً بحظر الطيران السوداني عن التحليق في فضاء دول الإتحاد الأوربي لأسباب فنية و ليست سياسية، قال عبد الحافظ عبد الرحيم الناطق باسم الطيران المدني معلقاً على قرار الحظر : ( لن تتأثر حركة الطيران السوداني بهذا القرار، لأن شركات الطيران السودانية - أصلاً - لا تسير رحلات إلى الدول الأوربية).. فأدهشني التصريح وذكرني بقصة (القرد الحرامي)، فتبخرت الدهشة.. كان القرد يسرق ثمار الحدائق، ونصحه شيخ الغابة بالكف عن السرقة لكي لا يسخطه دعاء أصحاب الحدائق، فسأل الشيخ بمنتهى اللامبالاة : ( أنا أصلا قرد، يعني السخط ح يقلبني غزال؟)..!!
    :: ولايزال الحظر الأوروبي على الطيران السوداني ( سارياً)، لأن السلطات هنا لم تستوف الشروط والمواصفات بحيث تطمئن المنظمة الأوروبية وترفع الحظر.. لايزال سارياً، و مع ذلك إليكم هذه الوثيقة الصادرة عن الإتحاد العربي للنقل الجوي ..( معالي المهندس مكاوي محمد عوض، وزير النقل .. تحية طيبة وبعد.. الموضوع : المخاوف الأمنية في مطار الخرطوم الدولي ( عاجل جداً)..بالإشارة إلى الموضوع، فقد علمنا من شركات الطيران التي تٌشغل مطار الخرطوم الدولي أن نتائج التدقيق الأمني الدوري التي أجرته شركات الطيران في مطار الخرطوم الدولي أسفرت عن عدد من المخاوف الأمنية الخطيرة ..).
    :: ثم لخص خطاب الإتحاد المختص بشؤون النقل الجوي في العالم العربي - بتوقيع الأمين العام عبد الوهاب تفاحة - الثغرات الأمنية بمطار الخرطوم كما يلي..( لايتعرض الركاب والموظفين قبل دخولهم إلى صالة الركاب لأي شكل من أشكال التفتيش، حيث يقوم الضباط بتفتيش الحقائب فقط ثم تتم إعادتها الى المسافرين من دون وضع أي ختم أمني عازل عليها.. يقوم الموظفون بدخول المناطق المقيدة الدخول عبر أحزمة نقل الأمتعة من دون أن يوجه لهم أية ملاحظات من قبل ضابط الأمن ولا حتى تفتيشهم قبل دخولهم منطقة فرز الأمتعة..لايتعرض الموظفون الذين يدخلون المناطق المقيدة الدخول من خلال نقطة التفتيش المركزية الى أي شكل من أشكال التفتيش ويتم التأكد من تصاريح الموظفين بشكل عشوائي..ولا تتم مصادرة السوائل الزائدة عن الحد المسموح عند نقطة التفتيش المركزية.. وهناك نقاط دخول عديدة الى المناطق المقيدة الدخول، وعلى الرغم من وجود ضباط أمن لا يتم تفتيش العاملين في المطار عند دخولهم لهذه المناطق، وهذا قد يؤدي إلى إمكانية وصول أشخاص غير مفتشيين الى الطائرات المتوقفة على المدرج ).
    :: ثم وصف خطاب الإتحاد العربي تلك الثغرات بأنها مصدر قلق كبير لشركات الطيران.. وتلميحاً لحادثة الطائرة الروسية بسيناء، حذر الخطاب بأن الأحداث الأمنية الأخيرة التي أستخدمت فيها الطيران المدني كأداة للإرهاب تملي عليهم أقصى درجات الحيطة.. وعليه..أولا، أصاب الإتحاد العربي حين أخطأ في العنوان وخاطب وزير النقل وليس وزير الدفاع.. نعم، فالعقل المؤسسي للاتحاد أشار إليه بأن الوزارة المسؤولة عن الطيران المدني هي ( وزارة النقل)، ولكن للأسف في الواقع السوداني - والمضاد للمؤسسية - فالوزارة المسؤولة عن الطيران المدني هي ( وزارة الدفاع)..وليس في الأمر عجب، إذ كثيرة هي الأشياء التي تحتل غير مكانها في بلادنا.. ثانياً، تأملوا قائمة المسؤولين بالطيران المدني ومطار الخرطوم..رئيس مجلس إدارة مطار الخرطوم (الفريق طارق عبد الكريم)، مدير الشركة القابضة ( الفريق أول أحمد الفكي)، رئيس مجلس إدارة الطيران المدني ( الفريق الفاتح عروة)، مدير الطيران المدني ( اللواء م ساتي باجوري)، نائب مدير الطيران المدني ( الفريق يوسف ابراهيم).. هكذا.. (فرقاء و أولوية)، ومع ذلك حال الثغرات الأمنية بالمطار الدولي - جنينة وغفيرها نايم - لحد التنبيه و التحذير ..!!





    أحدث المقالات

  • الانقاذ - الثانية «1» بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • عُسر فهم !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • لماذا لا يبكي نافع..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • عندما تلعب الحكومة بالنار (1) بقلم الطيب مصطفى
  • مجلس شؤون الأحزاب :الكارثة؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • الصاوي و الشفيع خضر و الديمقراطية و التغيير بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • أساسا للسياسة المغربية ساسة (2من10) بقلم مصطفى منيغ
  • الشرق الأوسط فى إنتظار سيدنا عيسى (2) المسيح الدجال لا يظهر مرتين ...
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (61) رصاصةٌ في جيب الضابط الفلسطيني بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de