دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا
أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
نيويورك 10 ديسمبر، حوار حول الحراك المعارض في السودان في ختام معرض الاشكال والجسد
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-11-2016, 04:07 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

رحيل هيكل.. رحيل ذاكرة ضخمة..! بقلم الطيب الزين

02-20-2016, 03:33 AM

الطيب الزين
<aالطيب الزين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 75

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
رحيل هيكل.. رحيل ذاكرة ضخمة..! بقلم الطيب الزين

    03:33 AM February, 20 2016

    سودانيز اون لاين
    الطيب الزين-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    المبدعون لا يخافون من الموت.. لذلك يعطون حتى آخر لحظة في حياتهم.. فهم مهما عاشوا يبدون شباباً.. هكذا كان هيكل برغم انه تجاوز التسعين من عمره، الا انه ظل ذاكرة شابة، ذاكرة حية.. ذاكرة منحته التميز والتقدير والاحترام، ليس في مصر الشقيقة، بل في كل الوطن العربي، بل في كل العالم ..!
    رحيل هيكل الكاتب الصحفي الكبير، هو فقد عظيم لمصر والامة العربية والعالم، لانه كان ذاكرة عالمية ضخمة..
    هيكل الانسان، قد يختلف حوله البعض.. وهذه سنة الحياة، لا أحد بلا اخطاء.. الا الأنبياء..
    لا احد من الناس يتوفر على الكمال...!!!
    اما هيكل الثراء الفكري والعطاء العلمي والثقافي، فهو رقم ليس ككل الأرقام.. لانه أراد لذاته التميز من خلال العطاء.. هيكل مثله لن يتكرر قريباً، رغم ان مصر الشقيقة، قد أنجبت العمالقة، بدءاً من احمد شوقي، أمير الشعراء، وطه حسين، والعقاد، ونجيب محفوظ في حقول الأدب.. ، وبطرس غالي الذي شغل ارفع المناصب في المؤسسات الدولية.. وفي مجال العلم، فاروق الباز، واحمد زويل، وغيرهم من العمالقة.. الا انه في تقديري، مصر والامة العربية ستنتظران، طويلاً، حتى من يملأ احدا الفراغ الذي خلفه رحيل هيكل..
    رحيل محمد حسنين هيكل، هو نضوب ذاكرة كانت ناصعة.. ذاكرة ظلت تعطي حتى لحظة آخر في حياتها.. يا لها من ذاكرة.. ذاكرة حية وملمة بكل الأحداث وتفاصيلها..!
    ذاكرة لم تخذل صاحبها رغم انه، تجاوز التسعين عاما من العمر.. الا أنه حينما يتحدث صاحبها يشعر من يتابعه انه في عز الشباب... هذه تميز بها هيكل، فشكل ظاهرة فريدة من نوعها.. لن تتكرر قريباً...، فهو كان قلما وذاكرة، ولساناً وبياناً.. لذا شكل رحيله فجيعة في عالم الثقافة والفكر والكلمة..
    هيكل كان دوماً حاضراً وفاعلاً وناقداً ومحللاً وكاتباً ومتحدثاً بليغاً.. الحكمة تجري على لسانه، حينما يتحدث عن الماضي، يشعر سامعه ومشاهده ان الماضي حاضره أمامه بأحداثه ووقائعه وشخوصه ورموزه...!!! من غير هيكل يستطيع ان ينهض بهذا العبء الكبير..؟
    هيكل كان وطنياً في انتماءه، وقومياً في تطلعه، وعالمياً في ثقافته.. فجمع كل عناصر التميز والاعجاب، لانه كرس حياته لغاية سامية وهي حمل لواء الكلمة.. فتميز في فيها.. تميز في الكتابة، جسدتها غزارة مؤلفاته في شتى المجالات، حملت عناوين متعددة بتعدد القضايا والموضوعات التي كتب فيها... هيكل تميز في التوثيق من خلال لقاءاته مع رؤساء ووزراء خارجية الدول الفاعلة في المجتمع الدولي. اتسم بالدقة والتميز في التحليل وصدق التنبؤات.. ان أسلوبه في الحياة، هو الأسلوب الذي يطلق عليه في الأدب: "السهل الممتنع" فمن يقرأ كتبه ومقالاته وتحليلاته يلحظ انها تتميز بالرصانة، بلا تقعر ولا تعقيد، لغته سلسة ورشيقة، كل عطاءه يسيل في عالم المعرّفة، كما يسيل الماء الزلال في الساقية خالياً من الشوائب، يسقي الزرع ويستدر الضرع.. كل عمل من اعماله لوحده تميز بالدهشة والروعة، واعماله كلها مع بعضها البعض فهيد الإعجاز والسحر والجلال.
    نعم، الموت قد غيب هيكل النفس، وكل نفس ذائقة الموت..
    الموت مصيبة..! لكنها تعظم في عيون الصغار، الذين لا هم لهم إلا التمتع بقشور الحياة، لكنه حادث طبيعي عند المبدعين المشغولين بالشؤون الكبرى ... وهيكل كان من هذا الطراز، من المبدعين.. فما كان يعنيه كثيراً، امر الموت، لذا ظل طوال حياته، محافظاً على شبابه وأناقته، كأنه في زمن جمال عبدالناصر.. الموت عنده، كان ظاهرة طبيعية، كما الولادة..!!!
    لذلك نقول: ليس حقاً ان كل من حمل على النعش وسار الى المقبرة على اكتاف الرجال وتوارى في ظلمة القبر إنقطع عمله..!!! ان الذين ينقطع عملهم هم الخائفون الذين يظلون حياتهم يفكرون في الموت فتذبل ارواحهم وعقولهم وهم في عز الشباب.. فقراء العقول الذين يمضون حياتهم على سطح الارض أنانيون ... الذين يفكرون في بطونهم.. الذين يتعاطون مع الحياة بشهواتهم، الذين يرتقون في الحياة على حساب جماجم أبناء وطنهم وامتهم.. اما المبدعون أمثال الراحل هيكل الذي عاش رشيقا في جسمه، ضخماً في عقله وروحه وذاكرته، فموتهم لا يعني موت ارواحهم وافكارهم وعطائهم ، الموت في هذه الحالة، هو موت فقط للجسد.. لانهم أعطوا الحياة ما هو لها، وهذا ما فعله هيكل الانسان، أعطى الحَيَاة كل ما عنده، والشاهد مؤلفاته ..!!! نسأل الله له المغفرة والرحمة.. وتعازينا لمصر الشقيقة..!
    ان الخلود، ليس خلود الاجساد وإنما خلود الأرواح والأفكار التي تقيم لصاحبها تذكاراً في قلوب وعقول الناس.. وتنحت لها تمثالاً، من صخور الدهر...!
    الطيب الزين

    أحدث المقالات
  • البحث عن خارطة الكنز في خنادق حلب بقلم فادي قدري أبو بكر
  • المحطة الثالثة والرابعة لحركة فتح 2 بقلم سميح خلف
  • متى يخرج السودان من دوامة الفشل (2/3) ؟ بقلم نعماء فيصل المهدي
  • امريكا و محور الشر الجديد بقلم د.محمد العبيد
  • البروف أبشر حسين/و/طلاب مدرسة محمد عبدالله:متى سنتعلم من هولاء القيم النبيلة والإخلاص للوطن؟
  • الظلم الاجتماعي ضالة تجار الدين. بقلم أمين محمَد إبراهيم
  • قلت أرحل !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الجمهوريون بين الوهم والحقيقة (3) بقلم الطيب مصطفى
  • فساد وكيل وزارة البيئة :حماية المليارات المنهوبة!؟ بقلم حيدر احمد خيرالله
  • الحزب حقكم !الصابونة حقت منو ياسعادتك؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • بتاع النسوان السوداني والنسونجي اللبناني!! بقلم فيصل الدابي /المحامي
  • القصير بلاع الطوال ! ما أتفه تطاول الصغار على الكبار ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de