منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 26-05-2018, 09:00 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات

النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة...4-4 بقلم نور تاور

نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-05-2017, 02:13 PM

نور تاور
<aنور تاور
تاريخ التسجيل: 24-09-2014
مجموع المشاركات: 68

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة...4-4 بقلم نور تاور


اراء و مقالات

  • أولاد ياسين .. نموذجاً ..(1) بقلم الطاهر ساتي
  • وادي الرَّمل بقلم عبد الله الشيخ
  • قبل أن تقع الفأس على الكرة..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • حتى (الكورة) ؟!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • التعليم : التجارة والأرباح( الخسارة)!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • عبد الواحد نور ينشر ثقافة الإرهاب و العنصرية و يحرض السودانيين علي الغرب بقلم عبير المجمر سويكت
  • حول أربعينية العلاقات السودانية الكورية بقلم محمد آدم عثمان
  • كيف نذهب للعلاج في الاردن ؟ وكلية الطب تأسست قبل قيام الاردن بفترة طويلة بقلم كنان محمد الحسين
  • تعليقاتٌ إسرائيليةٌ على إضراب الأسرى والمعتقلين الحرية والكرامة 11 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • الفريق عبدالرحمن سرالختم:بعد فوزه برئاسة اتحاد كرة القدم السودانى،هل سيعيد لمنتخباتنا الوطنية سمعته
  • واجعاني جرية نمر 1 - 5 بقلم منصور محمد أحمد السناري – بريطانيا
  • كيف نحكم العالم ؟ بقلم حاتم محمد
  • العامل العراقي حزين في عيده بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • خراب بلدان المسلمين بفأس اسلامي فاسد بقلم حسن حمزة
  • ما الجديد في وثيقة حماس؟ بقلم د. فايز أبو شمالة

    المنبر العام

  • انجلينا جولي شقيقة المواطن دا ب ال....ة(صورة)
  • أهداء للجميع وخاصة البقارة والأبالة والغنامة
  • أخبار الخليج البحرينية: الأشقاء السودانيين أصحاب الأيادي المعطاءة والقلوب البيضاء
  • المؤتمر الوطني حزب شجاع وحكيم ..!!
  • ازمة موية الشراب
  • الفينا مكفينا !!!
  • إقتراح للاخوة المتصوفة والسلفيين...
  • رسوب أيلا=== بفلم سهير عبدالرحيم
  • برلمانيون : مصر تتعامل مع السودان كحديقة خلفية وجاهزون للموت معها
  • الخرطوم تواصل تصعيدها ضد القاهرة وتلوح بإبعاد مواطنين مصريين
  • جدل المحاية...بين الرفض والقبول
  • مصادر تتوقع اعلان حكومة البشير الجديدة بالخميس وتذمر وسط مشاركي “الوثبة”
  • تقرير رسمي يكشف تجاوزات ضخمة بـ”كومون” والبرلمان يلاحق المتورطين
  • أصـــــــابع بَــــــــــدُر
  • السفارة السودانية في القاهرة تصدر 850 ألف جواز ورقم وطني
  • خطة لتطوير أداء الشركة السودانية المصرية للتكامل الزراعى
  • خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان يزور السودان
  • مطار القاهرة يسمح بدخول الليبيين و مواطنى المغرب العربى دون تأشيرة
  • السودان يرفض إبعاد مواطنيه من المطارات المصرية ويحذّر بالتعامل بالمثل
  • نوايا المُكُوثِ في الأمسِ
  • الملك سلمان (حفظه الله) في الخرطوم نهاية مايو
  • المصريون يواصلون نشر الاكاذيب عن السودان
  • خبير بطيخ دولي
  • غندور : قررنا رسمياً سياسة التعامل بالمثل مع مصر.. لا نرغب أن تصل العلاقة للفترة التي أعقبت محاولة
  • نتيجة اللوتري الامريكي متين و الساعه كم بتوقيت السودان
  • تأشيرة دخول فورية بالمطارات المصرية للمقيمين بدول الخليج
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    02-05-2017, 03:15 PM

    فؤاد


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: نور تاور)

      الاخت نور المحترمة
      العنصرية صنو الجهل والجهل مضاد للمعرفة وليس مضاد التعليم كما يظن الكثيرون .
      فقد نجد أستاذ جامعي ولكنه جاهل وهذه حقيقة .
      وقديما قيل القلم ما بزيل بلم .
      نشر المعرفة مع سن القوانين المجرمة للعنصرية ستخفف من العنصرية كثيراً ولكن....
      قبلها وهو الاهم زوال (الانقاذ )
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    02-05-2017, 03:49 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: فؤاد)



      الآخ أو الآبن الفاضل فؤاد...

      لا يختلف معك أثنان فى أهمية التعليم..
      فنحن شعب تحتل فيه نسبة الآمية حيزا كبيرا..
      ليصبح التعليم ترف وليس من أساسيات الحياة فى السودان..
      و خاصة فى زمن الانقاذ..
      حيث نسفت المؤسسة التعليمية نسفا..
      و دمرت البيئة التعليمية تماما...
      و التلميذ يأتى من بيئة مضطربة بسبب الظروف العامة..
      و خاصة فى مناطق القتال..
      حيث توجد أجيال و أجيال تعانى من الآمية....

      أما التعليم العالى..
      فليس فى تاريخ السودان كله..
      من عانى من الطلاب مثل طلبة التعليم العالى فى زمن الانقاذ...
      فهم باستمرار يتعرضون للبطش و الاعتقال و التعذيب ثم القتل و الالغاء فى الشوارع الخلفية..
      ويسيطر جهاز الآمن سيطرة تامة على حياة هذه الشريحة من الطلاب و الطالبات..
      حتى نقرأ لافتات فى مظاهراتهم تقول : لا تعليم فى وضع أليم..
      ثم تقوم الحكومة وغالبا فى مواسم الاعياد بالغاء أمتعة الطالبات و الطلاب فى الشوارع...
      و أعتقال كل من تسول له نفسه بأنتقاد سياسات التعليم فى السودان..
      فيلجأ الطلاب الى المساجد.
      و تقوم الاسر بأستضافة الطالبات...

      فى المقابل فأن طالب المؤتمر الوطنى يحصل على درجات علمية عالية..
      لمجرد جلوسه فى الامتحان و توقيع اسمه على الورقة..

      كل ما ذكر أعلاه...
      سياسة و استراتيجية من الانقاذ..
      لضرب المؤسسة التعليمية..
      و أنتشار الجهل..
      و هى تعتقد بأن هذا الاسلوب سوف يساعدها فى بقائها فى السلطة..
      و هى لا تدرى..
      أن غضبة الشباب قد تنهى نظام حكمها فى رابعة نهار..

      لذلك..
      و بعد سقوط الانقاذ..
      يجب رفع نسبة ميزانية التعليم فى البلاد..
      و تثوير التعليم فى السودان من أقصاه لآقصاه..
      و تغيير جذرى للمناهج..
      و تحسين ظروف هيئة التدريس..
      ورفع مستوى جاهزية المدارس..
      و طبعا فى مثل هذا الوضع..
      يجب أن تساهم الرأسمالية الوطنية..
      و السودانيين فى الخارج....
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    03-05-2017, 11:49 AM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: nour tawir)



      ذكرنا ان قضية جبال النوبة تحتل قلب الصراع السودانى سودانى..
      و مالم تعالج بما يرضى تطلعات و طموحات أهل الاقليم..
      فسوف يظل السودان ينزف الى ما لا نهاية..
      و ما زاد الطين بلة..
      هو نظام الانقاذ القابض على أنفاس الشعب السودانى..
      فى الداخل و فى الخارج..
      كما وأن عدم الثقة فى الحكومة التى عرفت بعدم ايفائها للعهود..
      هو ما قاد 13 جولة مفاوضات بينها وبين الحركة شمال الى الفشل..
      و مع ذلك ذكرنا أن الحكومة أذا جففت جميع منابع القتال من دفاع شعبى و مجاهدين ودعم سريع ..الخ..
      فعلى الحركة تسليم سلاحها وجنودها لينخرطوا فى القوات المسلحة السودانية..
      و لقد ذكرت ذلك كنوع من الحلم بعيد المنال..
      لآن الانقاذ حالة ميئوس منها..

      أذا يصبح المطلب الثانى فى جبال النوبة هو ما سوف يفرض نفسه على الولاية..
      و هو خيار الانفصال..
      و لقد ذكرت أن الانفصال فيه ضرر كبير بالنسبة لآهل الولاية قبل السودان..
      منها على سبيل المثال تعقيدات الدولة الحبيسة..
      مثلا..
      أقرب مينائين لجبال النوبة هما بورتسودان و ممباسا..
      و فى هذه الحالة فأن حركة الواردات و الصادرات الى ممبسا..
      يجب أن تمر عبر ست دول افريقية على الاقل..
      دولة جنوب السودان..
      يوغندا..
      تنزانيا..
      رواندا..
      بروندى....
      ثم كينيا..
      فى هده الحالة من سابع المستحيلات أستخدام ميناء ممبسا..
      ثم نأتى لميناء بورتسودان أو سواكن..
      هنا سوف تتحكم الحكومة فى الصادرات و الواردات ايضا مثلما فعلت وتفعل مع دولة جنوب السودان..
      نأتى لبقية التعقيدات لاحقا...
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    03-05-2017, 11:49 AM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: nour tawir)



      ذكرنا ان قضية جبال النوبة تحتل قلب الصراع السودانى سودانى..
      و مالم تعالج بما يرضى تطلعات و طموحات أهل الاقليم..
      فسوف يظل السودان ينزف الى ما لا نهاية..
      و ما زاد الطين بلة..
      هو نظام الانقاذ القابض على أنفاس الشعب السودانى..
      فى الداخل و فى الخارج..
      كما وأن عدم الثقة فى الحكومة التى عرفت بعدم ايفائها للعهود..
      هو ما قاد 13 جولة مفاوضات بينها وبين الحركة شمال الى الفشل..
      و مع ذلك ذكرنا أن الحكومة أذا جففت جميع منابع القتال من دفاع شعبى و مجاهدين ودعم سريع ..الخ..
      فعلى الحركة تسليم سلاحها وجنودها لينخرطوا فى القوات المسلحة السودانية..
      و لقد ذكرت ذلك كنوع من الحلم بعيد المنال..
      لآن الانقاذ حالة ميئوس منها..

      أذا يصبح المطلب الثانى فى جبال النوبة هو ما سوف يفرض نفسه على الولاية..
      و هو خيار الانفصال..
      و لقد ذكرت أن الانفصال فيه ضرر كبير بالنسبة لآهل الولاية قبل السودان..
      منها على سبيل المثال تعقيدات الدولة الحبيسة..
      مثلا..
      أقرب مينائين لجبال النوبة هما بورتسودان و ممباسا..
      و فى هذه الحالة فأن حركة الواردات و الصادرات الى ممبسا..
      يجب أن تمر عبر ست دول افريقية على الاقل..
      دولة جنوب السودان..
      يوغندا..
      تنزانيا..
      رواندا..
      بروندى....
      ثم كينيا..
      فى هده الحالة من سابع المستحيلات أستخدام ميناء ممبسا..
      ثم نأتى لميناء بورتسودان أو سواكن..
      هنا سوف تتحكم الحكومة فى الصادرات و الواردات ايضا مثلما فعلت وتفعل مع دولة جنوب السودان..
      نأتى لبقية التعقيدات لاحقا...
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    04-05-2017, 12:21 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: nour tawir)



      و ما يزال الحديث عن حق تقرير المصير لجبال النوبة و التعقيدات التى يمكن أن تواجهه...
      و بغض النظر عن تعقيدات الدولة الحبيسة فى حالة الآنفصال الا أن هناك مخارج متعددة..
      يمكن أن تعيد كرامة اقليم جبال النوبة..
      و تحترم نضالات ابناءه وبناته..
      من أحد هذه المخارج هى نظام الحكم الكندى لاقليم كيبيك..
      و الذى ينبنى على الدولة الكونفدرالية..
      و يحافظ بالتالى على علاقه كيبيك بكندا ..
      هذا النظام يتمتع بكل صلاحيات الحكم..
      و لكن له علاقات قوية مع كندا..
      يمكن أن نفّصلها فيما بعد..
      بل وقد تم الاستفتاء حول رغبة الكيبيكوا فى الانفصال..
      فكانت النتيجة لصالخ البقاء داخل كندا..

      أيضا اذا أخذنا أسكتلندا فى بريطانيا العظمى كمثال..
      و التى تعادل مساحة اقليم جبال النوبة....
      و قد تعرضت للظلم على يد البريطانيين لا يختلف عن ظلم النوبة فى السودان..
      نلاحظ أن نظام حكمها (قد) ينفع فى حالتنا..
      و لكن هناك طرح الان حول أنفصال اسكتلندا..
      أو بقائها ضمن دولة بريطانيا العظمى..
      و لم يتم الاستفتاء بعد..

      كل هذه أمثلة..
      قصدت أن اوضح بها..
      أمكانية حل مشكلة جبال النوبة مع الشمال بدون أنفصال..
      لانه قد ترددت كثير من الاقاويل فى الحركة الشعبية شمال..
      بأحتمال الانضمام الى دولة جنوب السودان..
      بل وهناك اصوات شمالية تنادى بذلك !
      مثلما فعلت مع أبناء الجنوب!
      وفى هذه الحالة سوف نواجه (ورطة) ما أنزل الله بها من سلطان..
      فالجنوب لا يستطيع أن يحكم نفسه..
      فكيف يحكم الاخرين ؟
      ثم أن الاستغناء عن حقوقنا كسودانيين داخل السودان ..
      و الارتماء فى أحضان دولة جنوب السودان..
      أنتحار مؤكد و لا نجد له مصطلح اخر..
      ثم تجربة النوبة فى الحركة الآم وكيف تعرضوا للاستغلال و البطش وخرجوا بعد 23 سنة حرب مع الجنوب بخفى حنين...

      و بالاضافة الى كل ما ذكرنا ؟...
      فالسؤال هو..
      كم عدد ابناء الاقليم فى الحركة و الذين سوف يصوتون لقرارات الحركة ؟
      نقول ان اهالى جبال النوبة يفوقون عضوية الحركة عددا..
      و لا يرغبون فى الانفصال..
      أو الانضمام الى أى جهة كانت..
      و هذا يؤكد ما ندعو اليه فى حل قضية جبال النوبة داخل الوطن..
      و لا يجب ان يتخلى المرء عن وطنه..
      لانه يواجه البطش من حكوماته...
      و الحركة أمام هذا المشروع تحتاج الى اراء اهل الاقليم..
      و هذا موقف لا ينفع معه الفكر الاحادى الذى تمارسه الحركة على الاقليم لانها تحمل السلاح..
      و البقية لا تحمل السلاح..
      و اذا اغفلت الحركة اراء بقية أهل الاقليم..
      تكون قد اقتطعت جزءا من جبال النوبة وسلمته الى جنوب السودان..
      و عّمقتت مشكلة الاقليم بدلا من حلها..
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    05-05-2017, 12:39 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: nour tawir)



      نؤمن ايمانا قاطعا بأن قضية جبال النوبة فى طريقها الى الحل الذى يرضى الاغلبية وان لم يكن الجميع..
      و نؤمن أكثر بأنه فى مثل حالتنا الراهنة..
      حينما تكالبت علينا كل قوى الشر السودانى و الخارجى..
      فقد أصبحنا مسرحا مفتوحا للعبث و الغدر و الخيانة..
      و أن كل متردية ونطيحة و ما أكل السبع تجد الطريق معبدا..
      لتنال من هذه القضية العادلة..
      فتساند الظالم ضد المظلوم..
      و تقف معه بكل الوسائل الممكنة..
      و مدفوعة الاجر فى أغلب الاحيان..
      ضد ارادة الشعوب واصحاب الحق..

      و قد كشفت لنا قصة ابعاد عرمان من الحركة..
      مع أى نوع من البشر نتعامل..
      و أى نوع من البشر يمكن أن يكون عرمان..
      وحينما يتجرد المرء من كل صفات الانسانية..
      و لا يربطه بها غير الشكل الخارجى..
      فنحن نقول ان هذا ابتلاء من المولى عز وجل..
      و أن الحل فد اصبح قاب قوسين أو أدنى..

      أما القلة من ابناء جبال النوبة الذين وقعوا فى فخ عرمان..
      نقول لهم..
      لماذا لا تكون سيد نفسك ؟
      لماذا تتفنن فى تبديل اسيادك ؟
      ما الذى يعيبك كأنسان له الحق و له القدرة الكاملة فى حسم أموره ؟
      و لماذا يجب ان يكون هناك سيد طاغية وفاسد يسومك سوء العذاب حتى تشعر بالآمان و الراحة النفسية ؟
      قد تكون هذه الحالة هى متلازمة استوكهولم التى يعجب فيها الضحية بجلاده..
      و لكن..
      حينما تحسم هذه القضية..
      بارادة ابنائها وبناتها..
      حينئذ سوف تدرك..
      الى أى درك نزلت بنفسك بالوقوف فى معسكر عرمان...
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    06-05-2017, 01:08 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: nour tawir)



      أهالى جبال النوبة فى طول السودان وعرضه..
      خاصة الاحزمة السوداء التى تطوق المدن السودانية و التى فرت اليها نتيجة سياسات الانقاذ فى الولاية..
      أو التى هّجرت قسرا..
      ثم أهالى جبال النوبة فى طول الكرة الآرضية وعرضها..
      ممن فر كما فر السودانيون من بطش الانقاذ..
      و سياساتها المتصلة فى تفريغ الوطن من خيره ابناءه وبناته..

      نقول لهم..
      أن نترك العبء فى يد الحركة الشعبية..
      ثم نكتفى أما بالمساندة و التصفيق لآى قرار..
      أو النقد..
      لا يكفى..
      أن ننسحب من المشهد العام و ننذوى فى أركان الدنيا الاربعة..
      و نتظاهر بأننا لا علاقة لنا بما يحدث فى الجبال..
      أنما جريمة فى حق أنفسنا وفى حق جبال النوبة..

      نحن نحتاج الى تفعيل الحملات ضد الانقاذ..
      و نحتاج أن نقدم الخدمة و النقد للحركة على حد سواء لآنها لا تمثل نفسها..
      و لآنها شئنا أم ابينا مبنية على قضية جبال النوبة..
      و على المنتشرين حول العالم..
      ممن تسمح ظروفهم بحرية الحركة و التنقل و التعبير..
      اقامة ورش العمل حول قضية جبال النوبة..
      اسبابها..
      المراحل التى مرت بها..
      ثم ما وصلنا اليه..
      ثم وضع التوصيات لحل القضية ككل..
      ثم تكوين لجنة من القانونيين و النشطاء السياسيين لتفريغ تلك التوصيات فى مذكرة وأحدة..
      توزع على كل جهة تتعامل مع قضية جبال النوبة..
      مثلا..
      الحكومة..
      الحركة..
      الاحزاب السودانية...
      و كذلك المجتمع الدولى..
      جهة الاختصاص فى هذه القضية... الخ

      قولتو شنو ؟
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    09-05-2017, 02:27 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15494

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: النطق بالحكم فى القضية رقم 99...جبال النوبة. (Re: nour tawir)



      تظل قضية جبال النوبة هى ترمومتر قياس درجة حرارة الاحداث فى السودان..
      و ميزان يحدد الحب الحقيقى لهذا البلد..
      أو الجرى وراء المصالح الخاصة...
      بدءا بالشهرة و أنتهاءا بالوزارات..
      و يظل السودان أعرج و معوج وعليل طالما أن فى جبال النوبة مشكلة..
      المشكلة التى تفضح أدعاءات الشمال..
      و مدى صبر و أيمان اصحاب القضية..

      ففى سنوات الحرب التى فاقت الثلاثين عاما..
      تخرجت أجيال و أجيال من أهل الولاية بلا تعليم..
      تغطى عقولهم سحابة قاتمة وسوداء..
      عن الايام الكالحات التى قضوها ويقضونها فى مناطق القتال..
      أو فى المعسكرات..
      أو فى ألاحزمة السوداء حول المدن السودانية..
      أو حول العالم...

      و ذلك كما حدث فى الفترة الانتقالية لاتفاقية نيفاشا..
      و فى بند التسريح و الدمج..
      حينما ظهرت مشكلة التعليم كعقبة اساسية فى استيعاب الجنود فى الحياة المدنية..
      فلجأت الحكومة الانتقالية الى تعيين المتعلمين..
      ممن لم يحملوا السلاح..
      و لم ينخرطوا فى القتال..
      هذا الامر ّولد ارتالا من الغبن لدى شباب الحركة..
      و زاد فى التوتر الحاصل اصلا..
      بسبب صعوبة العيش وسط مواطنين يرون أنهم يختلفون عنهم فى كل شئ..
      لانهم لم يحملوا السلاح..
      و يعتقد الشباب أنهم ينعمون بالخير الوفير نتيجة عدم حملهم للسلاح..
      و أعتبروا المواطن العادى..
      خائنا لقضيته..

      و قد مرت و تمر قضية جبال النوبة بمنعرجات و مطبات و حفر لا تحصى ولا تعد..
      و لا تحتمل التناول السطحى..
      و لا التطبيل لهاذا القائد أو ذاك..
      و من اراد أن يدخل فى دهاليز هذه القضيه..
      فعلية أن يجتهد..
      و أن يضع نفسه مكان التلميذ..
      و أن يتحلى بالصبر لعدد من السنين..
      و أن يكون أمينا فى بحثه..

      فيما عدا ذلك..
      فاللمسألأة أغراض دنيئة تفضح صاحبها..
      و سوف ينتهى الى خانة العدو فى نظر أهالى جبال النوبة..
      كما و أن للشعب ذاكرة فوتوغرافية..
      لا تعرف الهفوات و لا تنسى الاساءة ولا تحتمل التلاعب بالذكاء..
      و كلنا يعرف ما حّل ببدرية (الترزية) عند غضبة الشعب..
      فأن أول ما فعله المواطنون من الهامش..
      هو أنهم دّكوا بيتها دّكا دّكا وساووا به الارض..
      و يزال الكثيرون يتربصون بها و ينتظرون يوم سقوط الآنقاذ..
      و السبب..
      هو أن أهالى الشباب الذين قّطع نميرى ايديهم وارجلهم من خلاف..
      فى تهم السرقة...
      و قوانين أخرى كثيرة مجحفة فى حق الغلابا..
      و لان بدرية هى من قام بتفصيل تلك القوانين !
      قد قرروا الانتقام لذوييهم..
      و لانفسهم..
      كل هذا معناه ضرورة الحذر ثم الحذر فى تناول الشأن السودانى..
      و عدم الاستهانة بشعب مثل شعب السودان..
      متعلم أو غير متعلم !

      أيضا..
      قضية جبال النوبة هى قياس لوطنية السودانيين..
      لآن كل من يتنكر لجبال النوبة وابنائها,..
      أنما يتنكر للاصول السودانية...
      لآن السودان فى أصله وفصله..
      هو مملكة كوش..
      اصل حضارات النوبة بمختلف بيوتاتهم وثقافاتهم و ممالكهم و سلطناتهم و مكوكياتهم..
      شاء السودان أم أبى..
      فاليرتقى السودانيون فى تناولهم لشئون السودان...
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de