عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 08:11 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشاعر اسامة الخواض(osama elkhawad)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-01-2005, 00:31 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي

    كتب الشاعر عبدة وازن كلمة في عدد اليوم من الحياة عن اعلان الخرطوم عاصمة للثقافة العربية.
    وسنورد بعض المقتطفات التي تعكس موقع الثقافة السودانية في الاطار العربي.
    يبدأ عبدة وازن حديثه بالاشارة الى العشوائية التي صاحبت ذلك الاعلان.فالى الان لا يعرف المشاركون ما هو البرنامج الذي أتوا للمشاركة فيه.يقول:
    Quote: باشرت الخرطوم أمس الاحتفال باختيارها عاصمة ثقافية عربية للعام 2005 متسلّمة «الشعلة» من صنعاء، وستحتفل بهذا الحدث طوال سنة على رغم ان برنامجها الثقافي لم يُعلن عربياً حتى الآن،

    ثم يتحدث عن عزلة الثقافة السودانية قائلا:
    Quote: فما يعرفه المثقفون العرب عن الثقافة السودانية ضئيل جداً ولا يتخطى بضع ظواهر قليلة وبضعة أسماء قليلة أيضاً. فدولة السودان مثلها مثل الدول العربية المنفية الى الهامش أو «الأطراف» كالصومال وموريتانيا وجيبوتي وسواها، عانت الكثير مما يمكن تسميته «الابتعاد» عن المحور الثقافي العربيّ غارقة في حال من «القطيعة» الفكرية والأدبية والفنية والإعلامية

    ويعلق على بؤس وتخلف الاعلام السوداني مقارنة برصيفه الاعلام العربي:
    Quote: ومَن يتابع الفضائية السودانية يلحظ كم أنّ الإعلام السوداني متأخّر عن الإعلام العربيّ وعلى مستويات عدّة، تقنياً وفنياً ناهيك بنشرات الأخبار والبرامج التي يغلب عليها الطابع الفولكلوري.U]


    و يختتم كلمته بأوصاف تعبر عن رأيه في عاصمتنا قائلا:
    Quote: لعلّ اختيار الخرطوم عاصمة للثقافة العربية للعام الجديد قد يكون مناسبة لاستعادة العالم العربي هذه المدينة الفقيرة والجريحة وليس مناسبة لها فقط لاستعادة نفسها ولملمة شظايا صورتها التي بعثرتها الحرب.
    ويجب ألاّ ينتظر المثقفون العرب الدعوات التي توجّه اليهم من الخرطوم ليذهبوا اليها، بل عليهم أن يحتفلوا بها في ديارهم أيضاً ويبحثوا عن صورتها الحقيقية التي غطّاها غبار التاريخ والحرب والبؤس.

    ****************************************************************************
    للاطلاع على الكلمة كاملة الرجاء الضغط على الرابط التالي:
    http://www.daralhayat.com/arab_news/nafrica_news/01-200...a13c6a40b/story.html

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 04-01-2005, 00:34 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 00:46 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بؤس الخرطوم ليس جديدا (Re: osama elkhawad)

    رأي الشاعر عبدة وازن في بؤس الخرطوم ليس جديدا ,
    ولكن كلما امتد الزمن كلما اكتسب بؤس عاصمتنا بعدا جديدا

    ففي لقاء في مجلة الكرمل سئل الباحث احسان عباس عن تجربته في ثلاث عواصم هي :
    الخرطوم وبيروت والقاهرة,
    فذكر ان
    Quote: الخرطوم في ستينيات القرن الماضي كانت أشبه بقرية
    .
    كما كتب صحافي يمنى زار الخرطوم في الثمانينيات كتيبا عن معاناته في الخرطوم بعنوان:
    Quote: وبكيت في الخرطوم

    وقد اكتشفت ان المقولة التي ظللنا نرددها عن أن
    Quote: "الخرطوم تقرأ" والقاهرة تؤلف وبيروت تطبع
    غير صحيحة,
    فقد وردت كالاتي:
    Quote: القاهرة تكتب وبيروت تطبع و"بغداد" تقرأ

    يا للبؤس
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 01:20 AM

haleem

تاريخ التسجيل: 10-09-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    Quote: وقد اكتشفت ان المقولة التي ظللنا نرددها عن أن
    Quote: "الخرطوم تقرأ" والقاهرة تؤلف وبيروت تطبع

    غير صحيحة,
    فقد وردت كالاتي:

    Quote: القاهرة تكتب وبيروت تطبع و"بغداد" تقرأ


    أ. أسامة الخواض
    شكرا لك
    فقد وجدت المقولة كما أوردتها أنت قبل فترة في صحيفة الشرق الأوسط..وأشرت لها في بوست لا أذكره...وذلك بعد أن أوهمونا ..أو أوهمنا أنفسنا طويلا بأن الخرطوم هي التي تقرأ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 01:31 AM

abas
<aabas
تاريخ التسجيل: 26-07-2002
مجموع المشاركات: 6211

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    حبيبنا واستاذنا اسامه

    ايه يعني فايدة القراءة بدون تقدم ايه فايدة القراءة بدون حضارة

    نحنا شعب جعلته الحكومات متخلف

    لسه نحنا لم نصل بداية الطريق للتقدم

    ولست اقصد هنا التقدم كما نري في الفضائيات العربية بل التقدم في كافة المناحي الحياتيه من صحة وتعليم وخدمات تهدف لراحة المواطن .

    ربنا كريم علي شعب عظيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 01:37 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


من هم صناع هذه الاساطير البائسة??? (Re: osama elkhawad)

    ما نهدف اليه اخي حليم هو أن نكتشف الصورة الحقيقية لنا في العالم
    هنالك اساطير صنعت بشكل ملفق لتحسين صورتنا و لعلنا في حاجة الى بحث مستقص لمعرفة من هم صناع هذه الاساطير البائسة,
    وما الغرض من نسج تلك الاساطير التي اعتقد انها مضرة جدا في سبيل معرفة موقعنا من العالم
    لقد قيل ان من اهم اسباب التطور ادراكك بانك محتاج للتطور نسبة لوضعك البائس
    اما نسج اساطير من نوع المشروع الحضاري وتحرير العالم انطلاقا من الخرطوم,
    فهى لا تعدو ان تزيد الطين بلة
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 01:57 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الخطوة الاولى هي الاعتراف باننا نعاني من مشكلة حقيقية (Re: osama elkhawad)

    أخي الكريم عباس
    سلامات
    فعلا هنالك وضع مفارق بالنسبة لمسألة التعليم
    فالسودانيون قد ساهموا في تعليم الكثير من الشعوب العربية,والتي تقدمت علينا
    ولذلك افهم كلامك التالي:
    Quote: ايه يعني فايدة القراءة بدون تقدم ايه فايدة القراءة بدون حضارة

    فهنلك كفاءات بشرية لا تعرف ماذا تفعل في وطنها
    ويبدو ان لذلك علاقة بدخول التعليم الحديث في السودان على يد المعستعمر البريطاني
    فمستر جريفث الذي اسس معهد بخت الرضا كان من اصحاب النظريات في مسالة التعليم الريفي,
    وله خبرات ضخمة حاول تطبيقها في السودان,
    وقد ابدى اندهاشه للطريقة السريعة التي تفاعل بها المتعلمون السودانيون مع التعليم الحديث
    واوافقك على الاتي:
    Quote: نحنا شعب جعلته الحكومات متخلف

    لسه نحنا لم نصل بداية الطريق للتقدم

    لكن اعتقد ان الخطوة الاولى هي الاعتراف باننا نعاني من مشكلة حقيقية
    وهذا ما بدأت به اليابان
    والتي كانت امبراطورية متمركزة حول نفسها ,
    وكانوا يقولون
    Quote: نحن والعالم
    كناية عن تفوقهم على بقية العالم
    لكن عندما اصطدموا بالاستعمار الاوروبي واكتشفوا الفارق الكبير بينهم وبين اوروبا
    اعترفوا بذلك اولا ,
    ثم ثانيا بداوا مسيرة اللحاق بالنموذج الاوروبي للحداثة ,
    مع اضافة لمساتهم الخاصة عليه
    تحياتي لاهل مدني الجميلة
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:11 AM

المعتمد
<aالمعتمد
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 474

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الخطوة الاولى هي الاعتراف باننا نعاني من مشكلة حقيقية (Re: osama elkhawad)

    الاستاذ اسامة الخواض
    سلام
    كل عام وانتم بخير.
    حقيقة ان الخرطوم بعيدة كل البعد عن التقدم والتطور خاصة فى مجال الثقافة وذلك لسبب بسيط هو ان كل الحكومات كانت تعتبر ان الثقافة هى وسيلة لترسيخ مقاليد حكمها وليست وسيلة لتطور وتقدم المجتمع ككل فلذا فان الحكومات قامت بمحاربة المبدعين غير الموالين لها وحارب حتى مواقع الثقافة غير الموالية وهذا لا ينطبق على الانقاذ لوحدها وانما هو سلوك كل الحكومات التى تعاقبت على السودان.
    الامر الثاني هو اننا لا نعرف كيف نروج لبضاعتنا من الابداع والفن. فما يحمله جوف كل امرء منا يمكن ان يساهم فى جعل هذه البلاد على قمة الهرم الثقافى ولكن لا زلنا نبخس اشياءنا ولا نعرف كيف نعبر عن ما فى دواخلنا.
    نسال الله ان يكون اختيار الخرطوم عاصمة للثقافة نقطة انطلاق للتحرر الثقافى وان كنت اشك فى ذلك لانه هذا الاختيار هو مجرد عملية روتينية من قبل جامعة الدول العربية وتتعامل الدول معها بطريقة اداء الواجب بدليل انه لا اثر لعام اليمن الثقافى على الخارطة العربية.
    ولك الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:09 AM

abas
<aabas
تاريخ التسجيل: 26-07-2002
مجموع المشاركات: 6211

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    فالسودانيون قد ساهموا في تعليم الكثير من الشعوب العربية,والتي تقدمت علينا

    ( فهنلك كفاءات بشرية لا تعرف ماذا تفعل في وطنها )

    السودانيين ساهمو في تعليم الكثير من الشعوب هذه المشكله الحقيقيه من ناحيتين

    1/ هل نحنا نعلم الغير ونعجز عن تعليم انفسنا ( ابنائنا ونسائنا ورجالنا )

    2/ هل المناخ كان سببا رئيسيا في هذا ( خروج الكفاءة التعليميه والمهنيه من البلد )

    واراك انك جاوبة علي الموضوع في سطر واحد الا وهو ( فهنالك كفاءات لا تعرف ماذا تفعل في وطنها )

    لك شكري استاذي

    وتحايا جميع اهل مدني والجزيرة كمان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:19 AM

اساسي
<aاساسي
تاريخ التسجيل: 20-07-2002
مجموع المشاركات: 16527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: abas)

    اوكي كلامكم صاح يا اهل النواح

    طيب ويييييييييييييييييييييييييييييييين دوركم كمثقفين وقادة فكر
    وطليعة امة وشعراء وكتاب في تحسين مستوي الثقافة السودانية

    ولا فالحين تبكوا علي الاطلال بس؟؟؟؟؟؟؟؟

    دا ما دوركم انتم ولا دور محمد احمد المزارع ؟؟؟؟؟؟؟؟

    يا كتاب ويا قراء ويا هتيفة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:18 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    هنالك بوستات تطرقت لهذا الموضوع بطريقة اخرى
    ومنها على سبيل المثال:
    هل هذه حقيقةً آراء أهل السودان في أمدرمان؟؟؟؟
    السودان ملطشة العرب
    يمكن لنا ان نقول بناء على الاراء التي وردت فيهما ان هنالك موقفين:
    من يرى ان ام درمان هي مدينة بائسة
    ومن يرى غير ذلك استنادا على التاريخ وطيبة الاهل وغيرها
    واصحاب الموقف الاخير لم يستطيعوا الدفاع عن ام درمان بوصفها مدينة معاصرة بل ان منهم مثل الاستاذة لنا مهدي ذكرت ان السودان اساسا دولة غير مدينية بالمواصفات العالمية لتعريف المدينة
    كما نجد موقفا اخر يتمثل في التحسر على عدم اهتمام العرب بافتتاح مهرجان الخرطوم عاصمة للثقافة العربية
    وزميلنا مهاجر يورد مقالة الشاعر عبدة وازن باعتبارها مظهر من "ملطشة العرب للسودانيين",
    ويشتف من حديثه ان ما ذكره وازن يندرج في اطار الاساءة لصورة السودان ,
    وليس باعتبار ذلك حقيقة مرة علينا التعامل معها بموضوعية
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:28 AM

abas
<aabas
تاريخ التسجيل: 26-07-2002
مجموع المشاركات: 6211

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    الوجيه اساسي

    طيب ويييييييييييييييييييييييييييييييين دوركم كمثقفين وقادة فكر
    وطليعة امة وشعراء وكتاب في تحسين مستوي الثقافة السودانية

    ولا فالحين تبكوا علي الاطلال بس؟؟؟؟؟؟؟؟

    دا ما دوركم انتم ولا دور محمد احمد المزارع ؟؟؟؟؟؟؟؟


    والله الحكومات هي السبب وهي التي جعلت كل هؤلاء المثقفين يهاجرو خارج البلد

    فكيف تبدع في بلد لا تستطيع فيه علاج ابنك

    كيف تبدع وانت جائع

    كيف تبدع وانت تحس في بلدك بالغربه

    كيف تبدع وبلدك لا يوفر لك الامن

    وكيف تبدع والعسكر جاثين علي صدرك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:32 AM

اساسي
<aاساسي
تاريخ التسجيل: 20-07-2002
مجموع المشاركات: 16527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: abas)

    الحبيب عباس

    السؤال الفني الكبير

    صف لي اي من الحكومات العربية ديموقراطية واي من البلدان العربية

    التي تسبقنا بها حرية ولكن كما يقول (النواح) نحن خارج التصنيف

    المشكلة ما مشكلة حكومات بس المشكلة مشكلة الشماعات الجاهزة

    المشكلة مشكلة مثقفين باجنحة اول ما يحسون بالموهبة بدات في التنامي

    واخذو سيطا طاروا ورفرفو بعيدا عن محمد احمد الذي دفع دم قلبه لتعليمهم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:39 AM

abas
<aabas
تاريخ التسجيل: 26-07-2002
مجموع المشاركات: 6211

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    المشكلة مشكلة مثقفين باجنحة اول ما يحسون بالموهبة بدات في التنامي

    واخذو سيطا طاروا ورفرفو بعيدا عن محمد احمد الذي دفع دم قلبه لتعليمهم

    الحبيب اساسي مافي سوداني بينكر الحاجه دي لكن

    كيف الابداع والظلم جاثم علي ظهرك

    كيف الابداع والتنميه وتجد اموال الدوله المفروض تكون منها التنميه تستخدم لاغراض اخري شخصية وحزبية

    يعني المشكله من الجهتين

    والدول العربية نعم مافيها ديموقراطيه لكن وفرت لافرادها الحياة الكريمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 02:56 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الصناعة الثقافية (Re: osama elkhawad)


    نبدأ بالتعليق على كلام الأخ أساسي في تساؤله الكبير:
    Quote: طيب ويييييييييييييييييييييييييييييييين دوركم كمثقفين وقادة فكر
    وطليعة امة وشعراء وكتاب في تحسين مستوي الثقافة السودانية

    أولا علينا أن نقر ان موقف المثقفين تجاه هذه المسألة ليس واحدا
    هنالك من يساهم في صنع الاساطير المضللة ودعم الانظمة التي تقمع الشعب السوداني وتحد من امكانيات التطور
    وهنالك اصلا من يعتقد انه ليست هنالك مشكلة على الاطلاق واننا بوسعنا انطلاقا من السودان ان نحرر العالم كله وندخله دائرة الحضارة الجديدة
    وازدهار الثقافة والابداع مرتبط بالديمقراطية والامكانيات الكبيرة
    وعبر صديقنا عباس عن العلاقة المتلازمة بين عطاء المثقفين والديمقراطية
    أما عن تحسين مستوى الثقافة السودانية فهذا سؤال يكمن جزء اساسي منه في مداخلة الاخ المعتمد حين قال:
    Quote: الامر الثاني هو اننا لا نعرف كيف نروج لبضاعتنا من الابداع والفن. فما يحمله جوف كل امرء منا يمكن ان يساهم فى جعل هذه البلاد على قمة الهرم الثقافى ولكن لا زلنا نبخس اشياءنا ولا نعرف كيف نعبر عن ما فى دواخلنا

    فغياب ما يسمى بالصناعة الثقافية هو مساهم اساس في عدم توصيل صوتنا للاخرين
    ويتجلى ذلك الغياب في انصع صورة في مسالة الغناء السوداني وانتشاره خارج حدود السودان
    وتجارب الاخوة في الخليج مثلا دللت على ان الصناعة الثقافية وازدهارها كفيلة بايصال صوتنا الابداعي لكل العالم
    من كان يعرف الاغنية الخليجية قبل الازدهار النفطي؟
    لقد ظلت الاغنية المصرية مثلا هي المسيطرة على العالم العربي لزمن طويل
    وقد ساهمت الحقبة النفطية في ايصال الاغنية الخليجية الى بقاع كانت لا تعرف عنها شيئا
    كما اننا مثلا لم نهتم باستثمار سوق كبيرة هي السوق الافريقية في مجال الغناء
    واعتمدت مجهوداتنا على الفرق الفنية الزائرة
    وكان يمكن لنا ان نحقق وجودا ضخما واستثمارا ماليا كبيرا في الاسواق الافريقية
    لكن المسالة كلها تتوقف على تطور الصناعة الثقافية عندنا
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 03:59 AM

أحمد يونس مكنات

تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الصناعة الثقافية (Re: osama elkhawad)

    ما قرأته من آراء حول تخلف بلادنا يثير القرف واليأس معا ..
    أما آن الأوان للتخلي عن الأنا الزائفة التي وضعتنا في ذيل قائمة التخلف العالمي ..
    ماذا تفيد كلمات فعلنا كذا في الخليج .. وعلمنا العرب والأفارقة الأبجدية وكرة القدم..
    لماذا نقف مكتوفي الأيدي متي ما تعلق الأمر بحال بلادنالنبحث عن سبب خارجنا ؟
    مبرر الحكومات ليس كافيا ، فهذه الحكومات لسن بنات سفاح ، حكومات سودانية ويحكم من خلالها سودانيون ، قد يقول قائل الأحزاب ، وقد يقول آخر الدكتاتورية وغيرها من شماعات ..لا تصلح لتعليق هذا القميص المهتريء والسخيف والنتن ..
    أما آن الأوان أن ننظر في دواخلنا ونوجه النقد لذواتنالنكتشف جرثومة التخلف ونقدم لها الدواء الناجع ؟
    كلما جاءت سلطة وجدت شريحة من المثقفين تأوي اليها وتزين لها حالها ،بينما يظل الذين خارجها يكيلون لها السباب ..
    لماذا تطور الآخرون علي رغم الدكتاتوريات التي لا تقاس بدكتاتورياتنا، وعلي رغم قلة الموارد ، وحداثة العهد بالإستقلال ..
    العلة ليست في النظام الحاكم ، فهي أكبر من ذلك بكثير ، العلة هي برنويا العظمة الذي يسيطر علينا ، فهل لديكم نفساني شاطر يعيد الأمل للأجيال القادمة ، فالأجيال الحالية تستحيل مداواتها ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 03:47 AM

Abd-Elrhman sorkati
<aAbd-Elrhman sorkati
تاريخ التسجيل: 21-02-2003
مجموع المشاركات: 1576

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    الحبيب الخواض وضيوفه الكرام

    لكم جميعا التحية

    هذا لموضوع علي الرغم م تنوله مرارا وبعدة زوايا الاانه يبدو شائكا
    لتداخلات عديدة ...اثراء لنقاش حولها قد يؤدي الي شيء.. شكرا المشاء

    حديث الشاعر عبدة وازان ليس بمستغرب وكذلك حديث غيره فالواقع كما تعلمون
    مرير....
    المشكلة تكمن في ادارة العمل الثقافي في السودان التي تتولاه جهات رسمية
    دائما ما تواجه في التعامل معها بالعقبات البيروقراطية وما شابه ذلك
    من تعقيد وميزانيات والخ.
    ثقافتنا بكل ثراءها لا تنعكس خارجيا لنفس الاسباب التي ذكرتها انت والصديق عباس
    ولكن لدي ملاحظة اننا كسودانيين لانعرف تقديم انفسنا كما يجب حتي داخليا
    بمعني ان يقوم المبدع بخلق عمل بمجهودات جبارة ولكن لايقدم في القالب المناسب.
    وفي حالة ان يظل الاعلام بوقا للحكومات المتعاقبةفلن يحدث شيء في الاتجاه السليم حيال
    عكس الثقافة السودانية والفنون للخارج.

    اماعن تخلف الاعلام السودني فهذه حقيقة لاجدال حولهافأنظر الي شاشتنا وصحفنا....
    التلفزيون فضائي وارضي في ان واحد هناك بعد البرامج تعد لتقدم داخليا فقط ولايجب ان
    تبث دوليا لاسباب كثيرة ولكن في حالتنا السودانية الفريدة كل شيء جائز
    الصحف معظمها صفراء جدا ولاتهتم بالجويد بقدر ما تهتم بالتوزيع واثارة المشاكل و(الشمارات).. الدار نموذجا... هل تصدق ان الدار توزع بأرقام فلكية.


    تخريمة : في حفل عرس بمدينة ابوظبي اخذ المغني الشاب يتلوي علي ايقاع التمتم
    مغنيا... سنة يا ولد... وبذات الايقاع الذي استمر ما يقارب نصف الساعة
    أعقب ب...حنانة نسي اهلوا ما نسانا.... وهكذا... تصادففي هذا اليوم وجود
    الشاعر اسحق الحلنقي ضمن الحضور فسأل احد المقربين منه قائلا.......
    ياخي انت نحن الغنا الكتيير الكتبناهوا داك مشي وين.

    هذا مع ودي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 04:28 AM

Hassan Elhassan
<aHassan Elhassan
تاريخ التسجيل: 14-12-2004
مجموع المشاركات: 412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: Abd-Elrhman sorkati)

    أخي الخواض

    دعهم يقولوا عن مدينتنا مايقولون فعروبة ثقافتنا ليس مرتبطا بتقييمهم ولا أحسب ان اليمن
    أفضل حالا من السودان فيمالايزال أساتذة اللغة العربية من السودانيين يجوبون الأنحاء في هذا العالم العربي لاسيما اليمن من حمل عنه السودان مشعل هذا المهرجان السنوي .

    ملاحظتي أن هناك حالة من سادية النقد لمحتوي ثقافتنا العربية في هذه البلاد وهي حالة جلادوهابعض من المثقفين الذي أثرت عليهم حالتين الأولي موقفهم من النظام الحالي وبالتالي من كل مايأتي عبره:
    والثانية مواكبة عملية مطاردة الثقافة العربية في إطار نوع من المولاة الإثنية التي لاترضي
    فيالقها بأقل من طرد الكيان الثقافي العربي بدلا من حرية التعايش والحوار الثقافي بين شتي الثقافات السودانية وهي عمليات حفزتها دعاوي مايسمي بالسودان الجديد الذي يربط قيامه بهدم كل ماهوقائم.

    وأتفق أن مع بعض المساهمين أن لمثقفينا مسؤلية التواصل مع الآخر العربي الثقافي وغير العربي وهو قصور ذاتي في المقام الأول فضلا عن قصور المؤسسات الإعلامية التي لم تصل مرحلة القومية لذا فالمقارنة تبدو صعبة بوسائل الإعلام العربية الأخري إذا نظرنا الي حالة الحصار الديكتاتوري التي تفاجيء الوطن في كل بضعة أعوام.
    والتساؤل هو ماهو دور المثقف السوداني في التعبير عن الثقافة السودانية بكل تنوعها ؟
    ولماذا حالة الإنطواء والمحلية التي تلازم مثقفينا إلا من قلة فكوا الحصار عن أنفسهم ؟
    ملاحظة أخري
    أن المثقف السوداني المنتمي للثقافة العربية أصبح يجد حرجا كبيرا في التعبير عن مكنونه الثقافي خوفا من أن تلاحقه سياط الناقد الإثني في زمان صحوة الإثنية أو هكذا يبدو الأمر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 04:24 AM

محمود الدقم
<aمحمود الدقم
تاريخ التسجيل: 19-03-2004
مجموع المشاركات: 6633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)


    الاستاذاسامة الخواض- والمشاركون الكرام تحية طيبة وبعد:-
    بداية اتفق تماما مع الشاعر عبدة وازن ان الخرطوم مدينة اقل ما يقال عنها انها بائسة وسبب البؤس مكمنه المثقف السوداني النخبوي الذي ادمن مضغ جلود البلاغة مضغا.. الخرطوم عاصمة متخلفة فلا توجد مسارح.. بالمفهوم الانساني والفكري للكلمة.. ولا توجد بنية تحتية مقبولة لاهل الخرطوم ناهيك عن العرب.. لاصرف صحي وفنادق ولامطاعم ولامناظر سياحية ولامنتديات فكرية ثقافية تؤسس للثقافة السودانية.. ياسادة ياكرام لاتوجد اصلا ثقافة سودانية حقيقة نستطيع ان نتباهى بها امام انفسنا اولا فالنخب السياسية من اقصى اليمين الى اقصى اليسار قامت باختطاف المشروع الثقافي الخديج.. ان الخرطوم عاصمة للثقافية العربية مغامرة لكنها ضرورية لتصحيح المسار..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 04:50 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    مرحبا بالمتداخلين الاساتذة:
    احمد يونس مكنات
    عبدالرحمن سوركتي
    حسن الحسن
    محمود الدقم
    ولي عودة في محاولة للم النقاش
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 05:28 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    نعود للتعليق على مساهمات المتداخلين الكرام
    يثير الاستاذ مكنات عدة قضايا مهمة:
    القضية الاولى تتعلق بان من اسباب تخلفنا ما سماه ب"برنويا العظمة" ويرى انها من معيقات التطور
    أما القضية الثانية فهي ألا علاقة مباشرة بين التخلف والديكتاتورية
    نتفق معه ان الكلام حول مساهمتنا في دفع التطور في بلاد اخرى يجب الا تعمينا عن رؤية الواقع المتدهور ,والا يكون ذلك من اواليات الدفاع الذاتي عن النفس وهي تواجه اسئلة الواقع المريرة.
    لكن في المقابل فان تلك المفارقة بين المساهمة في تطور مجتمعات اخرى وعدم القدرة على فعل ذلك في اطار مجتمعنا,
    تلك المفارقة تطرح جانبا مهما من جوانب القضية المثارة الا وهو جانب الارادة السياسية.فهي القادرة على توفير شرط التطور وادارته .
    ولعل من المفارقات التي تطرحها القضية الثانية اي علاقة التطور بالديمقراطية او العكس ان القليل الذي تم ا نجازه في ما سمى بالتنمية حدث في ازمنة الديكتاتورية.
    فكأنما ان الديمقراطية الممارسة عندنا كانت لا تعبأ بها .وهذا درس مفيد.
    أما الاستاذ سوركتي فيطرح مسالة في غاية الاهمية الا وهي ضرورة ان نهيئ انفسنا للمنافسة على المستوى العولمي .مما يطرح تساؤلات عدة عن كيفية تعزيز وجودنا على كافة المستويات في المسرح العولمي.
    اما الاستاذ حسن الحسن فيثير مسالة تخص المثقفين والمبدعين المحسوبين على الثقافة العربية.واعتقد ان هذا مرتبط بارث طويل من الظلامات والقهر لكثير من المجموعات الثقافية السودانية,وايضا لقسم كبير ممن يحسبون على تلك الثقافة.
    كما اثار مسالة مهمة تتعلق بعزلة المبدع السوداني ومحليته.
    وارى ان في حديثه وجاهة معقولة .
    فنحن لا نجيد الحديث عن ذواتنا الابداعية ربما لعامل التربية والتي ترتكز على قمع الصوت الفردي لحساب الصوت الجماعي,كما انها تقتل حس المبادرة الفردية باعتبار "شكار نفسو ابليس" وارجاء الشكر الى يوم مغادرة الحياة .
    واخيرا يرى الصديق الدقم انه لا توجد ثقافة سودانية يمكن ان نتباهى بها.
    وليسمح لي ان اعبر عن اعتراضي الشديد على ذلك الاستنتاج المجحف .فلدينا من الابداع الكثير ولكن الطريقة التي نعرض بها انفسنا وابداعنا طريقة متخلفة جدا.
    ان التنوع الثقافي الثر الذي نتمتع به كفيل بان يجعلنا ننافس على المستوى العولمي بطريقة جيدة.
    وما سرقات الاخوة المطربين المصريين من ابداعنا الا دليلا من مئات الادلة التي نجعلنا نقول اننا يمكن ان نضيف الكثير الى التراث الانساني.
    مع خالص الشكر
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 06:16 AM

Ahmad Sanad

تاريخ التسجيل: 13-12-2003
مجموع المشاركات: 433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)



    -1-





    تقول لِى شنو

    وتقولى لِى منو ،



    -2-

    أنحنَا السَّاسْ

    ونَحنا الرَّاسْ

    ونحن الدّنيا جبناهَا

    وبَنيناها..

    بِويت ..فى بِويتْ



    وأسْعل جدى ترهاقَا

    وخلى الفَاقة .. والقَاقا



    -3-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -4-



    تَالا أبوى .. بعنخى لَزَمْ

    وتَالا اللُمْ..أَبوىْ أوْلبَابْ

    وأمى مهيرة بتْ عبودْ

    وأخويا المهدى ..سيد السيفْ

    والخلى النصارى تقيفْ

    هناك ..فى القيفْ ،



    -5-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -6-



    ونحن الشينْ

    ونحن الزينْ

    ونحن العقبه والعتمور

    ونحن القِبله .. والقرعانْ

    ونحن الشانْ

    ونحن النانْ

    أتينا عشانْ

    نسوى الدّنيا للإنسانْ

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -8-

    ونحن الصّافى

    والوَافى ،

    ونحن الشّافى

    والكافِى ،

    ونحن الزادْ

    ونحن العِينه

    والزِيّنه ،

    ونحن – يمين – أهالينا

    أهلى سرورْ

    ووكَتين ينزل المستورْ

    تَرَانَه النور



    -9-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،

    -10-

    ونحن الجبنه واللبريقْ

    ونحن قداحنا سَاوات ضيقْ

    ونحن بيوتنا مفتوحاتْ

    مَسَاىْ .. وَصباحْ

    ونحن وشُوشنا

    مطروحاتْ

    مَسَاىْ وصباحْ

    ونحن السَمحه

    والقَمحه

    ونحن الطله .. واللمحه ،

    ونحن الصِيدْ

    ونحن العيدْ ،



    -11-

    تقولى لِى شنو

    وتقولى لِى منو ،



    -12-

    ونحن عُزَازْ

    ونحن حَرَازْ

    ونحن هَشَابْ

    ونحن قُمُوحْ

    ونحن تُمُورْ

    ونحن عُيُوشْ

    ونحن النيلْ

    وَكضَاب – يا زويل – منْ قالْ

    إنّك .. تانى لينا متيلْ ،

    تقولى لِى شنو

    وتقولى لِى منو ،



    -13-

    ونحن الحَجه والتوبه ،

    ونحن الهِجره .. والأوبه ،

    ونحن كُتَارْ

    ونحن كُبَارْ ،

    ونحن – يمين – جُمَال الشيلْ

    ونحن – يمين –نَضِمنا قليلْ ،

    -14-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -15-



    ونحن مِحايه

    نحن طِرايه

    نحن فِدايه

    نحن سِمايه

    نحن حجاب

    ونحن اللوحْ

    ونحن شَرَافه فى الدنيا

    ونحن كِتاب عِلمْ مفتوحْ

    على كل البُلودات ..نُورْ ،

    ونحن – يمين – مَداين نورْ ،

    ووشنا نورْ ،



    -16-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -17-

    ونحن الحِنه والجرتقْ

    ونحن الزفه والسيره ،

    ونحن ..أبشرى والشبال ،

    ونحن السَىْ

    ونحن الوَىْ

    ونحن الرقبه .. والتُمْ تُمْ

    ونحن اللَمْ ..

    يكون فى الدنيا ..متلنا ..لمْ



    -18-

    تقولى لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -19-

    ونحن العَاجْ

    ونحن الصَاجْ

    ونحن البوشْ

    ونحن الحوشْ

    ونحن الناسْ

    وكتين الديارا ..يباس

    وإن درت العديل والزين

    تعال يا زول ،

    وإن كست الكعب والشين

    أرح .. يا زول



    -20-

    تقولى لى شنو

    وتقول لى منو ،



    -21-

    ونحن السورْ

    ونحن الحُورْ ،

    ونحن بناتنا محروساتْ

    ونحن وِلادنا ضُلالاتْ

    ونحن أُماتنا ياهِنْ ..ديلْ ،

    وجِيب ورينى زيىِّ منو ،

    وتقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -22-

    ونحن فَزَعْ

    ونحن وجَعْ

    ونحن اليُمه ..واليَابَا

    ونحن أريتو بالتَابَه ،

    ونحن – يمين – إذا حَرّتْ ،

    نخلى الواطه ..رُقَابه ،



    -23-

    تقولى لِى شنو

    وتقولى لِى منو ،



    -24-

    ونحن زَغَاوه والعطرونْ

    ونحن الدُونَا ..مافيشُ دونُ

    ونحن وِلاد مَلك خِرتيتْ

    وسَابَ الجرْ

    وحجَر السِكه ،

    والتاكا ،

    وسيّدنا الفى الجبل ..دَاكَا

    ونحن – يمين – نضِمنا كُتُرْ

    وشيَتنا كُتُرْ

    وأسعَل ناس كَرن والطُورْ ،

    وأسعَل كَررى .. والعَتْمُورْ

    وأسعل – يا جنَاَ – الخرتُومْ ،

    وشوف كيفن زعلنا كُتُرْ ،

    وشوف كيفن فرحنا كُتُرْ ،

    أنحنا الـ للرجال خُوسَه ،

    ونحن –يمين – جِنَات موسى ،



    -25-



    تقولى لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -26-

    ونحن الدوكه

    والضُلاله ، والدونكه ،

    ونحن الدانقه ،

    والراكوبه ، والواطه ،

    ونحن الفَكَه

    والشِبكَه

    ونحن الحجزه .. والعكَه ،

    ونحن الجُودْ ،

    ونحن أسودْ ،

    ونحن النَانْ ،

    حديثنا إذا أرِدتو رُطَانْ

    وحين دايرين ..نسوى بَيَانْ ،



    -27-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -28-

    ونحن الخَلوهَ والدايره ،

    ونحن تَكيه العايره ،

    ونحن الضُّلْ ،

    ونحن الكُلْ ،

    ونحن سبيل غريب الليلْ ،

    ونحن صباح مسافر الليلْ ،

    ونحن فَنَاجرةَ الدّنيا ،

    ونحن حَبَابْ

    حديثنا حَبَابْ

    تعال شَرِف .. وشوفنى منو ،

    وتقولِى شنو ،

    وتقولِى منو ،



    -29-

    أقيف لِسَعْ

    وأقيف وأسمعْ ،

    ونحن صديرى منضوم ويلْ

    ونحن القَرمصيص ..بلحيلْ ،

    ونحن التوبْ

    ونحن الووبْ

    وناس حبوبْ

    وناس حَرّمْ

    ونحن إذا رأينا كبيرْ

    نقيف طولنا ..ونقولْ لُه ..حَبَابْ

    ونديه البُكَان ..ترحابْ

    ونحن. اليَانَا ديل .. يا زولْ

    وتسعلنى .. وتقول لِى منو

    وتقولِى شنو ،



    -30-

    أقيف لسعْ

    وأقيف .. وأسمعْ

    ونحن التَايَهْ

    والاندايَهْ

    والزِريعهْ

    والعيزومهْ

    واتفضلْ ،

    ونحن الرايَه مرفُوعه

    ونحن الكُلفَه مرفُوعه

    ونحن حلفتَ ... مدفوعه



    -31-

    تقول لِى شنو

    وتقول لِى منو ،



    -32-

    وأما عجيبْ

    وأما غريبْ ،

    وأقيف لسعْ

    وأقيف .. وأسمعْ ،



    -33-



    أنا الكَعَب البسوى الويلْ

    وأنا الزول السَمِحْ ..بلحيل ،

    وداير ..منَِّهُمْ .. يَاتُو ..،

    تقولى لِى شنو

    وتقول لِى منو
    ***********************
    سيد أحمد الحاردلو





    --------------------------------------------------------------------------------
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2005, 06:56 AM

محمود الدقم
<aمحمود الدقم
تاريخ التسجيل: 19-03-2004
مجموع المشاركات: 6633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)


    الاستاذ المشاء تحياتي:-
    ربما فهمت ما قصدته من مداخلتي السابقة بان ليس لدينا ثقافة نتباهى بها.. بمعنى ان المعادلة هي صفرية.. ولكن ليس هذا قصدي لاننا اذا كنا نتحدث عن الثقافة كمعطى خام فهي موجودة ولكن اذا كنا نتحدث عنها كواقع يمشي بقدم وساق فهي غير موجودة وللمثال فقط ..اشكالية الهوية السودانية قبل ومابعد ثقافة العولمة مازالت قف مكانك.. من هم المبدعين السودانيين المعروفين على مستوى العالم العربي بحجم الطيب صالح او الفيتوري؟ اين هي الصحيفة السودانية التي توزع في العالم العربي التي تحاكي الثقافية السودانية؟ اين هى منتدياتنا الثقافية اين هى ثقافة الهامش من المركز؟ اين هي الرواية السودانية الاقصوصة؟الدراما؟... الخ. ان الاوعية الثقافية والاجسام الهيكلية هي التي تبرهن عن المنفيستو الثقافي وفي ظل غيبوبة او غياب هذه الاجسام تصبح المعادلة الثقافة السودانية غائبة ايضا وهذا ما قصدته.. وارقد ام قفى..
    _________________________________________________
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 06:36 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 10-08-2004
مجموع المشاركات: 3758

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    التحايا للجميع ،،

    عزيزي المشـّاء ، الاخ الاستاذ/ أسامة الخواض

    بداية ، لك كل التقدير علي مساهماتك القيـّمة التي نوالي متابعتها عبر هذا المنبر الحر
    متمنـّين لك كل التوفيق في مشـاريعك الفكرية عموما ..ومتعشـّمين خيرا بأن يتيسـّر لك الوقت والطاقة لـبحث مثل هذه القضايا الشائكة علي منبرنا هذا ..

    تعليقاتك الصميمة علي مقال " عبدة وازن " تتـفتـّق عنها رؤوس موضوعات هامـة جدا جدا
    لنا كسودانيين، طالما أنها تبحث في قضايا الثقافة السودانية وحال المثقف السوداني وما يرتبط بهما من مشاكل ؛ والحال أنّ تقييم السودانيين لتعيين الخرطوم عاصمة للثقافة
    العربية لعام 2005 ، مختلف عليه اشد الاختلاف بين السودانيين ..

    مساهمات المداخلين جاءت " حارّة " كأنما كانوا علي وشك دشرها ، والفضل ليك بالمبادرة
    في طرح الموضوع ، وانــوّه بفضلك الكبير في لملمة النقاش حتي يتوجـّه الوجه الصحيحة ..
    فالنقاط التي أثيرت ، متعددة ، والامل ان تمسكوا النقاط واحدة واحدة .. واعتقد ان من
    مصائبنا أنـّنا اعتدنا - نحن السودانيين - " التوسعة في الرّدحي! ومجانبة التفصيل
    والتخصيص في بحث النقاط ؛ حيث من السّهل ملاحظة أن الكلام عن فقر وجرح وبؤس الخرطوم
    كعاصمة للثقافة العربية ، فليس اقل من ترتيب المشاكل وتخصيص بحثها بحسب أولويـّاتها
    دون ان نندلق متعجـّلين لمحاكمات الأنظمة السياسية التي حكمت السودان ؟ وحال الحريات في العالم العربي ؟ أو ننداح في نشر افضال المعلمين السودانيين في خلجان وهضاب العرب .. أو ننعي علي انفسنا " إحساس الظلم من ذوي القربي ، ولا قربي واشجة وإنّما زمان عولمي شئنا أم أبينا " .. إلخ ...

    الموضوع حيوي وجدير بالمتابعة ، والاسئلة عويصة والوصول لإجابات مطمئنة ، عســـير المنال .. وإن كانت الرؤية العامة تتمثّل في :أنّ السياسة في السودان هي " العلة والمعلول " في كل ما يخصّ الثقافة !! فإنّها والله ، للمأساة ..
    نعم .. السياسة تدخل في أي نشاط ، لكن بالله عليكم ، نوّرونا عن مسبـّبات العلل الأخري
    في جسم الثقافة السودانية ..

    ولك عظيم تقديري أخي أسامة ،،/
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 07:10 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مشهد النسيان" (Re: osama elkhawad)

    ازيك يا معروف
    دي القصيدة الفعلا بتعكس اننا بامتياز نحتل موقعا متقدما في- ما اسميته في مقال لي قبل ذلك -"مشهد النسيان"
    هذه محاولة ولا اقول يائسة لململة الاطراف والتحدث عن الذات بخيرها وشرها
    ومعظم الرموز التي اوردها الشاعر هي في الغالب تنتمي لثقافة الوسط مع بعض البهارات القليلة لاضفاء طابع قومي عليها
    ولا يكتفي الشاعر بالتعريف بنفسه ,
    بل ويعكس المسالة كلها
    اذ يغدو السوداني افضل انسان في العالم حين يقول:
    Quote: وجِيب ورينى زيىِّ منو ،

    وفي مقال اخر –يقول الشاعر السوداني المنسي معبرا عن فرحه بذاتيته المنسية:
    Quote: تخيل كيف يكون الحال
    لو ما كنت سوداني؟؟؟؟

    سؤال يرى الشاعر ان له اجابة واحدة
    لكن الاجابة التي يتوقعها الشاعر,
    لا اظن انها الوحيدة الممكنة في بلد تنهشه حروب الهوية والموارد والملاريا,
    وتتشرد بناته وابناؤه ,
    وينخر جسده الايدز والمخدرات وطاعون الجيهة القومية
    ليست هنالك اجابة واحدة على مثل ذلك السؤال ,
    والذي يمكن ان ينفتح على اجابات متسائلة واسئلة بلا اجابات
    وساعود للحديث مجددا عن صورتنا عند الاخر
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 09:48 AM

عبدالله

تاريخ التسجيل: 13-02-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مشهد النسيان" (Re: osama elkhawad)

    (وأسعَل كَررى .. والعَتْمُورْ )

    بداية التصحيح ينبغي ان تبدا بتصيح مفهوم كرري هذه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 10:08 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


العولمة مهمة للغاية (Re: osama elkhawad)

    عزيزنا ابو جودة
    لو نجحنا في طرح بعض الاسئلة المهمة ذات الصلة نكون تب ما قصرنا
    واشاركك الراي في ان قضية العولمة مهمة للغاية
    وارى انها لم تول الاهتمام الكافي خاصة من قبل القوى السياسية السودانية
    فلو كانت مطروحة بقوة لامكن ان تكون واحدة من النقاط التي تقرب القوى الاجتماعية والسياسية السودانية من بعضها
    فالعولمة تقتضي التوحد كما في الحالة الاوروبية المعروفة,
    بينما نحن ننزع تجاه التفرق والتباعد وربما الانفصال والاستقلال
    ولو فهمت كلام الاخ عبدالله اظنه يقصد فهم التاريخ كما جرى لا كما نتخيله
    فكرري كانت بكل المقاييس هزيمة عسكرية ونفسية كبيرة
    والجيل الذي عاشها سماه محمد المكي ابراهيم "جيل الهزيمة"
    ارجو ان أكون قد وفقت في فهم اشارتك
    وسنعود لتحليل "تقول لي منو تقول لي شنو" بوصفها مديحا للذات ومحاولة لتاكيد الحضور ومقاومة النسيان الكوني
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 10:19 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حتى المقولة التى تشبثنا بها.. أكذوبة؟؟؟؟ (Re: osama elkhawad)

    الخرطوم تقرأ" والقاهرة تؤلف وبيروت تطبع
    بالله حتى هذه المقولة لم نكن معنيين بها؟؟بؤس حقيقي!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 11:03 AM

عبدالماجد فرح يوسف
<aعبدالماجد فرح يوسف
تاريخ التسجيل: 06-05-2004
مجموع المشاركات: 1178

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    الأخ الخواض
    Quote: لكن اعتقد ان الخطوة الاولى هي الاعتراف باننا نعاني من مشكلة حقيقية
    وهذا ما بدأت به اليابان

    هذا إعتقاد حق
    الوصول لنقطة صفر في حد ذاته يحتاج لجهد معنوي وآخر مادي مماثل
    شكرا للموضوع القيم
    مودتي وإحترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 12:16 PM

مكي النور

تاريخ التسجيل: 02-01-2005
مجموع المشاركات: 1625

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    شكرا استاذ الخواض علي طرح هذه القضية الهامة. ومن اللافت ان خرطوم الستينات التي وصفها احسان عباس بالقرية هي التي كانت تقرأ بالفعل، وربما كانت تلك الاجيال المهتمة بالثقافة والفن هي وراء الحراك الذي ميّز طبيعة المجتمع السوداني حتي عقد الثمانينات، تلك الاجيال التي ينسب لها الفضل في القيام بثورتين شعبيتين كان مطلبهما الاساسي هو الحرية .
    يبدو لي ان وصف الاديب عبده وازن ينطبق بصورة كبيرة علي خرطوم اليوم، ويصبح ذلك واضحا حين نراجع أرقام مبيعات الصحف اليومية ونقارنها مثلا بمبيعات الصحف في فترة النظام الديمقراطي حيث كانت صحيفة واحدة توّزع اكثر من كل صحف هذا الزمن مجتمعة.
    قرأت مرة حوارا مع شاعر سوداني قال انه توقف عن كتابة الشعر لأنه يحتاج لكل جهد ممكن لتأمين رزق عياله وانه في نهاية اليوم لا تتبق له سوي عضلة واحدة يدخرها لمدافرة المواصلات. وفي ظروف كهذه لن يبقي بالتأكيد من وقت للقراءة الا اللهم قراءة عدّاد الجمرة الخبيثة .
    ولك مودتي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 01:16 PM

luai
<aluai
تاريخ التسجيل: 27-02-2002
مجموع المشاركات: 2251

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    الاخ اسامة الخواض

    من كان بيته من زجاج فلا يرمي الاخرين بالحجارة
    قل بالله عاصمة عربية باستثناء بيروت تعتبرها عاصمة لحركة الثقافة العربية ؟
    بعض هذه العواصم العربية تشتري ما تعتقده ادبا وثقافة بمالها..
    كانت دمشق وبغداد وقاهرة المعز وما زالتا بعض اشعاع الثقافة والادب العربي وهذا ليس بجهد الحكومات ولا بجمال الطقس في هذه البلدان إنما نتاج لكم هائل وتراث انساني عريق وحضارة ضاربة في الجذور.
    معظم العواصم العربية وهي تفوق الخرطوم امكانات مادية لا زالت بعيدة عن ابجديات العاصمة الثقافية الحقيقية . دعك من الخرطوم التي ظلت تقاتل لمدة خمسين عاما حتى تعرف ما هي هويتها وما هو اصلها وفصلها .
    وعدم معرفة المثقفون العرب للناتج الثقافي السودان ناتج عن قلة ذات اليد في السودان وقلة دور النشر والتوزيع وليس قلة في الادباء والمبدعين والمفكرين فما زالت الكثير من هذه العواصم تزهو بريشها بفضل اهل السودان ومثقفيهم ومبدعيهم .
    اما ان التلفزيون السوداني متخلف عن رصفائه العرب فهذه كلمة حق اريد بها باطل ..
    يجب على التلفزيون ان يعكس التنوع والواقع الاثني والثقافي والفلكلوري السوداني لان هذا واجبه اولا قبل ان يجاري رصفائه من القنوات العربية المعروفة ببرامجها الثقافية والفكرية والعلمية الهادفة !!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    اما ان لدينا مشاكل في التواصل مع العالم الخارجي فهذه حقيقة ومعروف السبب
    اما ان حركتنا الثقافية والادبية بحاجة لخلخلة وتنظيم فهذا صحيح
    اما ان وزارة الثقافةيجب ان تتحرك فتحي الانشطة الثقافية والليال الادبية وتهتم بنشر الكتاب وتوزيعه وبالادباء والمثقفين فهذا وتتواصل مع العالم وتحمي المبدعين ونشاطاتهم فهذا واجب
    اجزم السنوات القادمة ستشهد تحولات كبرى في مسيرة الحركة الثقافية في السودان وفي مسيرة الاعلام السوداني لان توقف الحرب سيحرك عجلة الانتاج التي تنعكس على كافة مناحي الحياة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 08:48 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: luai)




    اشارات ثقافية
    ===============

    حتي تتهيأ الخرطوم كعاصمة للثقافة العربية
    ================
    يحيي فضل الله

    ======================================

    الشاعر محجوب سراج و أزمنة الخفوت
    ================================
    (( في اي زول سكن الخفوت
    مدد جناحتو و نزل
    دخل الرواكيب و البيوت
    آه يا صبر
    نفد الصبر
    ضلت قوافل الامنية
    انشلت قبل حركة لساني
    الاغنية
    و الضحكة في الخاطر
    قبل تمرق تموت
    وين المغنين يا غنا ؟
    وين الطنابرة
    الجوقه
    لمات البنات
    وين العديل
    والزين عبل
    وسيرة شبال امسيات ؟
    وين الغنا ؟
    ضجت مسامع الليل سكوت
    مظلة في كل المدن
    منسوجة بي خيط عنكبوت
    ضلك وراءك ما بشبهك
    طفلك معاك ما بتعرفو
    حتي الطريق ما بوصلك
    و الذكريات ما بترصفو
    املك تهدو و تنسفو
    ما بوصلك
    الالفة
    الحن
    الشجن
    حتي الطفولة اتليفت
    صوت الجبيبة
    اللون
    ملامحا
    كل حاجه اتزيفت
    ما الريد ركب أخر قطار
    غادر موانيك يا خفوت ))
    هأنذا استعير من صديقي ، ذلك الحميم المتأمل قاسم ابو زيد ً استعير منه تلك القتامة
    ، ذلك الاحساس بهروب الفرح ، ليس هنالك اقسي من ان تموت الضحكة و هي لا زالت جنينا في الخاطر ، انا اعرف هذا المذاق ، مذاق الخفوت ، خفةت في كل شئ .
    في سوق امدرمان ، كل شئ خافت ، تحديدا ، في مقهي صغير بلافتة متواضغة ، امام حافلات امبده السبيل ، تعلن اللافتة ان هذا المكان هو قهوة السبيل ، عادة ما كنا نلتقي هناك او نأتي الي هناك ، تعلمنا اخيرا ان نشرب قهوة بالجنزبيل .
    في تزامن هذا التعلق الجديد و المكلف جدا نلتقي بالدكتور و الفنان التشكيلي موسي الخليفة في عزلته المختارة لانجاز مشروع اختياري جدا ويفكر كيف يخرج من السودان مرة اخري ، دائما يتعلق الخروج هنا بالمفهوم الفلسفي للخروج ، اظن انني اتداعي ، لا بأس ، في قهوة السبيل استرعي انتياهي رجل نحبف ، اشعث اغبر ، يرتدي جلابية فقدت لونها الاساسي ، لحيته بين السواد والبياض ، كان يتحدث الي لا احد ، ينفغل في حديثه ، يضحك ، يقطب جبينه ، يشير بيديه بطريقة
    عصبية ، يتخلي عن العربية و يثرثر بانجليزية توحي بتمكنه فيها ، استرعي انتباهي و لاحظت
    ان شنطة متسخة من الدمورية تقبع بين رجليه ، حاولت ان اقترب منه ، تشدني
    اليه الدراما في انفعالاته ، كنت اظن انه من الممكن الاستفادة منه مسرحيا ،
    لاحظ شاب كان يجلس علي المصطبة المواجهة لتلك التي اجلس عليها و يجلس عليها ذلك الشخص الاستثائي ، اقترب مني ذلك الشاب ، حياني ، كان يعرفني ، قال لي
    (( عرفت الراجل ده يا استاذ ))
    ((ابدا ، انت بتعرفو ؟ ))
    ((ده الشاعر محجوب سراج))
    هكذا كان الشاعر محجوب سراج غارقا في ذهوله ، خارج كل هذا العالم ، داخل تلك الشفافية التي تمنح اغنياته عذوبتها ، قررت ان اقتحم ذهوله ، ان احاول الدخول الي عالمه المنفلت ، اقتربت منه ، لاحظت ذلك البريق الذي يحتل نظراته ، لم يهتم باقترابي منه ، ضحك بتهكم ، كان حزني اوسع بكثير من كل نوايا الحزن اضطربت دواخلي و انا اتذكر كلماته
    (( حبيب العمر بالدنيا
    يضيع فكيف القاه
    حصاد الشوق في عيني
    بريق من بقاياه ))
    هذه احدي لوحاته الغنائية العذبة و اجمل ما فيها عنوانها ، هذه الاغنية عنوانها
    (شارع الصبر )، تخيل معي ان يكون للشوارع صبر ، لكل العواطف شوارع تهنأ بمصابيح الحب و الخير و الجمال ، اهم بالتحدث معه ، تمنعني القسوة التي يتحدث بها ، احاول ان اصطاد برهة صمت لذلك كان علي ان انتظر ، اطفأ سيجارة كان قد اشعلها لتوه ، اخذ منها تفسين فقط ، تحول من الانجليزية الي العربية بدون اي مشقة متحركا بين انفعالاته المختلفة ، اشفقت عليه ، قررت ان اقتحمه
    (( ازيك يا استاذ محجوب ))
    ((اهلا وسهلا ))
    تحبة مختصرة جدا عاد بعدها الي منطقة الذهول ، يثرثر ويثرثر و انا ابحث عن مدخل اخر ، يأخذني الشحوب في وجهه الي عوالم اغنياته
    (( لو يتفتكر الليالي
    تداوي غلبي
    و لا تاني ترجع
    الافراح لقلبي
    انت واهم يا حبيبي
    دي اليالي امر لي
    من دموعي الفي عيني ))
    ان رغبتي في التحدث اليه كانت ملحة ، استعين ببرود مفتعل ضد كل هذا التنقل في الانفعالات ،
    احلم بخروجه من منطقة الذهول و اخاف انا من الدخول ، دخولي ، في هذا المنطقة الجساسة
    التي كان قد توغل فيهل ذلك المرهف ادريس جماع والتي انحاز اليها الشاعر الصديق محمد محيي الدين
    في مرثيته الشهيرة لادريس جماع حين وصف هذه المنطقة قائلا
    (( التجاني جاء كعادته
    قال ان الذهول
    بنفسجة في جحيم المكان
    قال ان التجول بين المزامير و اللون
    نافذة علي جدار الزمان
    كنت اتبعهم
    صمت الناصر الان
    قبل قليل
    كان يحكي بان الرحيل مع الفجر اروع ما في الرحيل
    كان يحكي
    و كان الرصيف
    كانت الريح تشتد
    يسقط اعلان معرض سوق الكتاب
    من الحائط المهترئ
    تسقط الاغنيات وتسحقها الاحذية
    يسقط الحب ترتفع الاحذية
    يسقط الشعراء و تنمو العمارات
    تنمو النقود الحجارة ان الحديد حضارة ))
    هل بالامكان ان نخلص الشاعر من شفافيته ؟
    هل بالامكان ان نعزل الوردة عن عطرها ؟
    هل بالامكان ان نفكر خارج اللغة ؟
    هل بالامكان ان نعري الذاكرة من خيوط الزمن ؟
    هل بالامكان ان نتخلي عن روح السؤال ؟
    هكذا ضجت بي التساؤلات و انا اجلس امام هذه القامة الشعرية التي علمتنا معني الحب
    ومعني ان نصاب بالشجن و معني ان نهرب من كل ذلك الي حيث الدواخل العميقة ، قررت
    ان اكون لزجا و ان لا اترك هذه الفرصة النادرة ، فرصة ان اتحدث مع الشاعر محجوب سراج
    ، توكلت علي الله و علي انحبازي للشعر
    ((كيف عامل مع الشعر يا استاذ ))
    جلجلت ضحكته ، ملات قهوة السبيل و تسربت الي الخارج بينما الرواد تركزت منه العيون علي ذلك الضاحك ، صمت فجأة نظر الي بعمق ، زفر زفرة عميقة ، اخذ شتطة الدمورية من بين رجليه ، وقف ، وقفت ، اصابنس نوع من الارتباك و الحرج ، قلت معتذرا ((انا آسف بلازعاج يا استاذ ))
    و كمن اصابه العطف علي وضع يده علي كتفي و قال بصوت كثيف وهامس الانفعال ((انت ما شايف في خفوت ؟ ))
    و تحرك الي الخارج ، صحت فيه و قد فعلت كلماته تلك في ما فعلت ((دقيقة يا, يا استاذ, يا استاذ ))
    وقف ، رجع الي ، وضع يده علي كتفي مرة اخري ، نظر الي مباشرة في عيوني
    و كأنه يخترقني ، لاحظت ارتجافا في يده اشبه باهتزاز كهربائي خفيف ، ابتسم ابتسامة تعجز ان تجد لها معني ، ربت علي كتفي قائلا
    (( It is a tidious time ))
    و خرج من قهوة السبيل ، هكذا قال لي الشاعر محجوب سراج بالانجليزية ذلك المعني العميق
    ، ذلك المعني المأساوي (( هذا زمن ممل ))
    ذهب محجوب سراج و اختفي بجلابيته تلك التي فقدت لونها الاساسي و هو يضع شتطته الدمورية علي كتفه ، اختفي بين زحمة البشر وانا اتذكر بين كل ارتباكي ، بين كل حزني ، بين كل خوفي من منطقة ذهول الشعراء ، اتذكر هذه الكلمات
    (( كل اللحظة تمر علي
    تنقص الايام شويه
    تطفي شمعاتي القليله
    افضل ابكي و اقول حليله
    في الدموع انا كل ليله
    ادفن اشواقي و حناني ))
    الست محقا ان استعير من صديقي قاسم ابو زيد خوفه الشاعري من الخفوت ؟
    تري هل لا زال الخفوت يطارد شفافية الشاعر محجوي سراج ؟
    تري هل بالامكان ات تنهرب من الازمنة المملة ؟
    هل بالامكان ان يخرج الشاعر محجوب سراج من منطقة ذهوله ؟
    هل بالامكان ان نحول شارع الصبر الي شارع ممتد نحو الجمال ؟
    (( احبك
    احبك
    الي ما لا نهايه
    و اغنيك حنيني
    و شوقي و هوايا
    لانك حبيبي
    و غاية منايا ))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 09:32 PM

Ameer Farouq

تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 152

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)


    أيها المشاء
    وضيوفك الكرام

    السودان بلد جميل رغم كل الرداءات!!!!
    يضم بين جنباته المترامية الكثير من الإبداع والمبدعين
    فأرضه كانت مهداً للحضارات منذ ما يزيد عن سبعة آلاف عام!
    لكن ذلك لا ينفي وجود الكثير من عوامل التعرية والهدم تنهش في مفاصل منظومات القيم والنسيج الإجتماعي الغني... الذي لا جدال -في رأيي- في أنه لن ينمو ويزدهر دون توفر شرط الديمقراطية والعدل.
    لا شكّ..نعيش راهناً بائساً مثقل بالسلبيات والرجعية على جلّ إن لم تكن كل المستويات..
    وحدث هذا قطعاً بفعل فاعل وليس اعتباطاً أو خبط عشواء
    دعوات على شاكلة: "المشروع الحضاري" و"الخرطوم عاصمة الثقافة العربية" تتحمل بالتأكيد الوزر الأكبر في عمليات الهدم وعمليات تشويه كيمياء التمازج داخل عناصر التعدد الثقافي والإثني والديني وخلافه الذي لا يمكن أن يصب إلا في مصلحة التميّز والجودة، فقط إن تم التعاطي معه وفق ما ينبغي. وهذه أرى بأنها حقيقة قائمة لا تنتفي بفشل وأخفاق أنظمة الحكم التي توارثت الجثو على صورنا.. ولا يقلّل من شأنها أمثال عبدة وازن.. الذي تتوافق مقولاته السطحية غير المترابطة بل والمتآمرة من الغثّ الذي يعتلج في صدور "عصابة" الخرطوم عاصمة الثقافة العربية. حيث يبلغ به الجهل والسطحية أن يشترط على الخرطوم العودة إلى أحضان الثقافة العربية كسبيل وحيد للخروج من حالة التخلف والفقر التي تعيشها والتي لم تنجم إلا من ابتعادها عن "المحور الثقافي العربي".
    اتفق متطابقاً مع مقولة أخونا عباس -أعلاه- "نحن شعب جعلته الحكومات متخلفاً".
    فالخرطوم بفضل سياسات الإنقاذ أصبحت بالفعل بائسة وفقيرة.. والخرطوم أصبحت مدينة هلامية بفعل الفقر والجهل والمرض والحروب.. والخرطوم من خلال كلّ ذلك تتعايش مع المكوِّن العربي في نسيجها الإجتماعي والثقافي السياسي والمادي وتحترمه.. لكنها بنفس القدر تحتفي بمكونات أخرى لا تقلّ أهمية وغنىّ عن المكون العربي.. وهي بالتالي تأبي على نفسها إبراز مفاتنها لمن يودّ -متآمراً- أن يراها "عربية خالصة".
    ومحاولة عبدة وازن تصوير الخرطوم أندلس مفقودة أخرى، محاولة غير موفقة وتجارة كاسدة ليس لها إلا البوار والكساد ومردودة عليه وعلى من لفّ لفه. ولا أعتقد بأن الخرطوم على استعداد للتنازل عن مكوناتها الأخرى والتضحية بها ثمناً لقبول هذه الغواية الرخيصة بالعودة إلى أحضان ثقافة عبدة وازن.

    عزيزي..خوّاض
    أحتفي كثيراً بإسهاماتك على مختلف المستويات وأتابعها وأرى فيك واحداً من الأوجه العديدة المشرقة التي يحفل بها السودان..
    ونحن فعلا نسعى جاهدين مثل بقية شعوب الأرض للتطور والتقدّم ومواكبة العالم وحسبنا أن فينا أناس مثلكم يبدعون وينتقدون ويحّللون وسيكونوا خير معين لنا في هذه الدرب.. ولا ارى بأن هناك ما يمنع من الإفادة من آراء الأخرين في ذلك. لكن أسمح لي القول بأن النص موضوع هذا البوست فطير ولا يصلح نموذجاً نتعرّف من خلاله على الصورة الحقيقية لنا في العالم. وهو مؤسس أصلاً على نظرة آحادية مأخوذة من زاوية استعلاء وهي سمة أصبحت لصيقة إلى حدّ كبير بالثقافة العربية.
    وهي دعوة إذن بأن نربأ بالسودان عن سقط القول ولغو الحديث من دون أن ندّعي له قدسية تحرِّم أو تجرِّم النقد في حقه بغية تصحيح المسار. فهو بالتأكيد داخل كلّ منّا مميّز.
    وهي دعوة إذن لعدم الإجتهاد في نشر السواد وفي ذات الوقت عدم الإيغال في التقليل من شأن سوداننا الحبيب بإيحاء من إخفاقات وفشل الإنقاذ ومن نهج نهجها ولا أرى بأننا في حاجة إلى إلغاء كل ما كان والبدء من نقطة "صفر" كما وصف الحالة أحد المتداخلين الكرام. كما لا أرى بتحميل الثقافة والمثقفين وزر الحالة التي وصل إليها راهننا، فالثقافة لا تتأى من دون توافر شروط أولها الديمقراطية مثلها مثل الكثير من الأنشطة الأخرى في المجمتمع. وعليكم بالفيل ليس ظلّه.

    إضاءة خاصة: شكراً جداً يحى فضل الله على هذا الجمال.

    ودمتم..



    (عدل بواسطة Ameer Farouq on 04-01-2005, 10:51 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2005, 11:23 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


البيت ما زال عامرا (Re: osama elkhawad)

    شديد اسفي لغيابي
    وجميل جدا ان البيت ما زال عامرا في غيابي الطويل
    نرحب بأهل البيت
    الاستاذة لنا مهدي
    والاساتذة الكرام:
    عبد الماجد فرح يوسف
    مكي النور
    لؤي
    يحيي فضل الله
    أمير فاروق
    ولي عودة للتعليق على مساهماتهم وتعليقاتهم
    مع عودة لمواصلة النظر الى "تقولي شنو وتقولي منو",
    ضمن ما نسميه:
    "اعادة تعريف النسيان"
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2005, 02:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نأتي للتعقيب (Re: osama elkhawad)

    نأتي للتعقيب
    اندهاشة الاستاذة لنا مهدي عن اننا حرمنا حتى من فضل القراءة لا تعكس فقط البؤس الذي يحيط بنا ,
    وانما مساءلة الذين ينسجون ويخترعون مثل هذه الاساطير المفبركة.
    وهي علامة على ان ننظر خلفنا وبغضب.
    وافق الاخ عبدالماجد على فكرتنا التي تقول ان علينا ان نعرف جيدا مواطئ اقدامنا وان نتقبل سوداوية المشهد الذي يلفنا.
    فتجربة ا ليابان حرية بان نمعن فيها النظر بشكل عميق.
    وهذا يعيدنا الى أزمة المؤسسة الاكاديمية السودانية والتعليم بشكل عام.
    فلابد من تدريس نظريات التحديث والحداثة وما بعدها,
    والتعرف على النماذج المختلفة التي اختطتها شعوب تشبهنا كثيرا ,
    وأقرب مثال لذلك تجربتي التحديث الصينينة والهندية وكذلك تجربة النمور الاسيوية بكل الدروس المستفادة منها.
    وقد نوه الاستاذ نقد في حوار معه في ثمانينيات القرن الماضي الى ضرورة التفكر والتمعن في تجربة التحديث الخليجية.
    ولذلك فاي مشروع للتحديث والتحضر لا بد ان يستند في اثبات وجوده الى مقارنة متأنية بتجارب التحديث المختلفة في العالم كله,
    وليس الى سند ايديولوجي بحت كما في حالة "المشروع الحضاري".
    ان تمليك الدارسين والقراء السودانيين مثل تلك المعرفة بالنماذج المختلفة للتحديث والحداثة وما بعدها هو صمام امان لمثل تلك الدعاوى الايديولوجية ,
    والتي لن تقف في حدود المرحوم "المشروع الحضاري".
    فتلك المعرفة ستجنبنا كثيرا من المزالق التي وقعت فيها النماذج المختلفة,وهذا يعني ان نتأمل جيدا ايضا تجربة التحديث السودانية ولماذا فشلت؟؟؟
    طرح الاخ مكي أن خرطوم الستينيات كانت قارئة .وهذا كلام نسبي.ففي حواره ذاك ذكر احسان عباس ان الخرطوم في ذلك الوقت كانت بها مكتبتان فقط لبيع المجلات والصحف.
    كما طرح نفس الموضوع الذي تطرحه الاشارة الثقافية للصديق العزيز يحيي فضل الله الا وهو معاناة المبدع السوداني والتي جسدها بحق صديقنا محمد محيي الدين في نصه الشعري الشهير"التجول بين المزامير واللون في حديقة الذهول" –في رثاء الشاعر ادريس جماع.
    وهنا نص شعري اخر لمحمد محيي الدين بصوته –كتحية لصديقنا الشاعر الكبير-:
    عشرة لوحات للمدينة وهي تخرج من النهر
    ونواصل التعقيب
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2005, 03:41 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    ونواصل التعقيب
    تحدث الاخ لؤي عن ألا عاصمة ثقافية الا بيروت.
    وهذا كلام ينكره حتى أهل لبنان.
    ففي حوار مع الناشر اللبناني رياض نجيب الريس عن بيروت كعاصمة للثقافة العربية,
    تحدث عن التقدم الهائل الذي تبديه دول الخليج ,
    وتحدث عن معرض الشارقة للكتاب وغيرها من المعارض كدليل على دقة التنظيم وحسن الادارة والقدرة الجيدة على اقناع دور النشر المختلفة بالمشاركة الفعالة.ولا ننسى الرباط مثلا والتي تحتوي خزانتها العامة بلغة المغاربة اي المكتبة العامة على احدث ما تصدره دور النشر الفرنسية.فالكتاب الجديد تجده بعد ايام قليلة ان لم يكن بعد يوم واحد من صدوره في فرنسا.
    وحتى لو لم تكن هنالك أية عاصمة عربية للثقافة,
    لماذا لا نحاول ان نكونها؟؟
    وان نكون ايضا عاصمة للثقافات الافريقية والعالمية؟؟؟؟
    وللقيام بذلك الدور علينا نقد تجارب الماضي نقدا لا هوادة فيه.
    ومن ضمن ذلك تجارب الاعلام الشمولي.
    واليك هذا المثل عن كيف يقع الاعلام اسيرا للتوجهات الايديولوجية الشمولية:
    تحدث الخاتم عبدالله الذي كان مديرا للهيئة القومية للاذاعة والتلفزيون في عهد الانقاذ عن ما قام بانجازه قائلا:
    Quote: حدث تغيير في نوعية البرمجة والأشكال الاذاعية المستخدمة والاخراج,
    والمراقب يلمس الوجه الاسلامي خلال ما قدم من برامج دون أن نسمي ذلك.
    ولذلك اسقطنا ما يسمى بالبرامج الدينية.
    ويبدو التوجه الاسلامي في كل البرامج وبشكل خاص الثقافية والمنوعات السياسية.

    وعن النسب المعمول بها من ناحية تنويعات المادة الاذاعية يقول:
    Quote: "النسب التي كان يعمل بها قبل الثورة كانت ضعيفة جدا,الاخبار والسياسة كانت 25% والارشادية والتوجيه 12%,والثقافية البحتة8%,وبرامج تنمية المجتمع 5%,فاجملنا كل هذه النسب في الادارة الثقافية والتي منحت أكبر نسبة على مدى السنوات الماضية(32%)وتضم الدين والتعليم والثقافة والاداب والتوعية والتوجيه والارشاد.أما المنوعات فنسبتها 15% والاعلانات 5%,
    ويلاحظ أن كثيرا من الاداعات تستعين بالموسيقى والاغنية بنسب كبيرة ولكننا لا نقدم أكثر من 10-12% وكانت هذه النسبة قبل الثورة 35% ,
    اضافة الى ان ادبيات الثورة والاناشيد غطت مساحة كبيرة,
    وهناك ميل من جانب المستمعين الى البرامج الاخبارية والسياسية والارشادات وأدبيات الثورة"
    انتهى-
    المرجع:
    عبدالرؤوف محمد ادم –حوار الثقافات وثقافة الحوار-مشكلة الهوية في السودان-دار الحكمة للطباعة والنشر والتوزيع-1999-ص41.
    ونواصل التعقيب
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2005, 04:09 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لا نهدف الى جلد الذات وفي نفس الوقت لا نمدحها بما ليس فيها (Re: osama elkhawad)

    عزيزي امير
    كلامك مشجع كي أواصل عودتي للكتابة النقدية بعد توقف دام خمس سنوات,
    فشكرا لتنويهك اللطيف
    ما أثرته حول مقال عبدة وازن كون انه متواضع ولا يستحق التعليق ,
    أرى ان فيه كثيرا من الاجحاف
    بالتاكيد لا اعتبره حاسما في تامل صورتنا ,
    لكنه جزء من تلك الصورة,

    ولا أطنه ينطلق مما اسميته انت بالاستعلاء العربي,
    فعبدة وازن ليس من ضمن أولئك الاستعلائيين وهو قد عانى كثيرا من التخلف العربي
    فقد منع له كتاب قبل ذلك ,
    وصودر من الاسواق ولم اطلع عليه الا بواسطة مكتبة الناقدة الصديقة يمنى العيد في بيروت.
    فهو من الواطين للجمرة العربية.
    كانت هنالك أصوات خافته نبهت الى أن نمو الخرطوم كمدينة تكتنفه ماخذ كثيرة,
    واولها انها لا تمتع بالمواصفات العالمية للمدينة,
    ففي سلسلة مقالات نشرت في مجلة الاذاعة والتلفزيون في زمن قديم اشار كاتبها واظنه محمد المكي ابراهيم الى ان المنطقة الواقعة حول قاعة الصداقة هي الوحيدة في الخرطوم التي تنطبق عليها المواصفات العالمية للمدينة
    وقس على ذلك بعد الامتدادات السرطانية واحزمة الفقر حول مدن العاصمة وتدهور الخدمات واستشراء الديكتاتورية والفقر والامراض التي لم تصبح فقط مستوطنة وانما استحق لقب المواطنة الدائمة
    أوافقك في ان وطننا يزخر بالمبدعين وتنوعنا الثقافي هو كنز نادر الوجود ,
    وليس كما يرى الترابي في ان
    Quote: التعدد هو من الابتلاءات التي أصابنا بها المولى عز وجل

    وكما ذكرت فنحن لا نهدف الى جلد الذات وفي نفس الوقت لا نمدحها بما ليس فيها
    مع تقديري
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2005, 05:19 AM

Moawia Abdelgadir Ali


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لا نهدف الى جلد الذات وفي نفس الوقت لا نمدحها بما ليس فيها (Re: osama elkhawad)

    Thank you Osama and all others for the very valuable topic and discussion
    back soon with comments from Dr Abdalla Gasmelseed , Dr Mohamed Abusabib and Dr Babiker Alobied who are not members of this board but a close followers
    Moawia
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2005, 06:08 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كثير اعتزازي بهم وبك (Re: osama elkhawad)

    مرحب بالاخ معاوية
    واتمنى ان نرى قريبا مساهمات الاخوة الدكاترة المتابعين
    عندي مرقة لي غادي ,
    وارجو عندما ارجع اجد مساهماتهم,
    مع كثير اعتزازي بهم وبك
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-01-2005, 08:59 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


اعادة تعريف النسيان-مانفستو الذات الوسطية المنسية (Re: osama elkhawad)


    يعرف كونديرا في كتابه فن الرواية النسيان بوصفه ظلما مطلقا وسلوانا مطلقا في نفس الوقت
    وفي حالتنا السودانية نشعر بالظلم نتيجة لنسيان العالم لنا لكن اين السلوان؟
    لذلك فمحاولاتنا لتجاوز نسياننا هو –بحسب كونديرا-صراع ذاكرتنا ضد النسيان.لذا فنحن علينا ان نناضل بكل قوة لكي نتأكد اننا لن ننسى"بضم النون الاولى وتسكين النون الثانية".
    لكننا للأسف في حاجة الى اعادة تعريف النسيان.لماذا؟
    الكثير منا لا يريد ان يعترف بالنسيان.
    ولذلك فهو يلجأ لا شعوريا الى انكار النسيان عبر تضخيم الذات .
    تشتغل الذات المنسية على ذاتها لكي ترى في مراه مديحها الذاتي ومنولوجاتها السرية,
    ذاتا اخرى رائعة ومكتملة ومتباهية امام العالم.
    محاولة انكار النسيان نجدها في "تقول لي شنو تقول لي منو",والذي أي هذا النص يمكن أن نسميه:
    مانفستو دفاع الذات الوسطية المنسية
    **********************************************************************************
    كثيرا ما يلجأ المنسيون السودانيون الى ترديد هذا النص كميكانزم من ميكانزمات الدفاع عن النفس المهمشة.
    وقد أثبت صديقنا معروف سند هذه الفرضية,
    اذ لم يقل كلمة واحدة,
    واكتفى بايراد هذا المانفستو.
    يبدو من ظاهر النص ان مراده هو تعريف الاخر بالذات المنسية.لكن النص لا ينشغل بالاخر ويبدا في الشروع في مديح طويل للذات ,وهو في حقيقته يتوجه الى الارتباط النفسي للمنسيين بحياتهم وتفاصيلها .
    لا يحاول النص ان يعرف الاخر بجمال ما يطرحه من رموز مثل الراكوبة والدونكة وغيرها كما في المقطع التالي:
    Quote: ونحن الدوكه

    والضُلاله ، والدونكه ،

    ونحن الدانقه ،

    والراكوبه ، والواطه ،

    ونحن الفَكَه

    والشِبكَه

    ونحن الحجزه .. والعكَه ،
    ونحن الخَلوهَ والدايره ،
    ونحن تَكيه العايره

    ونحن مِحايه

    نحن طِرايه

    نحن فِدايه

    نحن سِمايه

    نحن حجاب

    ونحن اللوحْ


    ونحن الفَكَه

    والشِبكَه

    وكما نجد ايضا في المثال التالي:
    Quote: ونحن الحجزه .. والعكَه ،
    ونحن شَرَافه فى الدنيا
    وَكضَاب – يا زويل – منْ قالْ

    إنّك .. تانى لينا متيلْ ،
    وجِيب ورينى زيىِّ منو ،

    فلنتأمل :
    Quote: ونحن الحجزة والعكة

    هل هذا تعريف للذات مناسب للاخر؟
    كما قلنا فالشاعر غير معني بالاخر ,
    رغم انه يتوجه اليه,
    فهنا يراهن الشاعر على ذاكرة المتلقي المنسي وما الهدف الا الوقع النفسي لكلمتي "الحجزة والعكة".
    وقس على ذلك بقية النص
    ويمكن تخيل ردة فعل القارئ غير الامريكي مثلا لو كتب نص مثل هذا في التعريف بالامريكي,
    اذا قال :
    Quote: ونحن النت
    ونحن الجت
    و هاور يو
    و "هاو يو دو"
    ونحن السينما في هوليوود
    ونحن المانا ناسن "رود"

    هذه المجاراة للنص لم أقصد بها السخرية,
    وانما توضيح ان ايراد عبارات من ثقافة معينة,
    وأسماء مختلفة لا تعكس شيئا ذا قيمة للاخر والذي يرغب النص في أن يبرز له ذاته الحقيقة التي تستحق الذكر لا النسيان.
    كما نلاحظ ان النص يعبر عن ثقافة المنسي في الوسط وليس عن كل ثقافات السودان.
    فالرموز التي يمتلئ بها واللغة ايضا تعكس ثقافة وسط السودان.
    وتماهي اصحاب الوسط بالسودان متجذر في ارث الافندية كما في النشيد الوطني ,
    وكذلك في نشيد "أنا سوداني" الذي يماهي العربي بالسوداني.
    من النسيان الى القمة:
    ولا يكتفي النص بمحاولته الفاشلة لتعريف الاخر به ,
    بل ينزع الى ان يجعل من الذات التي يقدم دفاعا عنها ,
    ذات متضخمة ,
    وتصبح هي جوهر العالم و ملكته في ان واحد.
    يقول النص:
    Quote: وَكضَاب – يا زويل – منْ قالْ

    إنّك .. تانى لينا متيلْ ،


    الاحتفاء بالبؤس:

    يورد النص كلمات مثل الدونكة والراكوبة والتي لا تملك سوى انها مرحلة من مراحل تطور الانسان السوداني .
    وهي ترمز الى حياة الشظف والفقر والبؤس.
    ولا أدري لماذا نجعل من الفسيخ شربات؟
    وسنعود لتأمل صور السودان عند الاخر
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-01-2005, 06:50 AM

خالد عويس
<aخالد عويس
تاريخ التسجيل: 14-03-2002
مجموع المشاركات: 6332

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: اعادة تعريف النسيان-مانفستو الذات الوسطية المنسية (Re: osama elkhawad)

    عزيزي أسامة
    لا أجد نفسي إلا متفقا مع هذه الرؤية الناقدة. والحق إنني تناولت هذه المسألة في سلسلة مقالات نشرت في "الزمان" اللندنية قبل عامين تقريبا. ويبدو لي أن جهدا ثقافيا كبيرا يلزمنا لكي نخرج من هذه الحالة التي تضخم الأنا إلى درجة الفجيعة بحيث لا تعود تفكر فيما حولها إلا بحسبانه قزما بالنظر إليها. أغانينا وتربيتنا وأمثالنا الدارجة وكل مكونات ثقافتنا تحفل "برسائل سالبة" -كما يسميها علم البرمجة العصبية- تغذي شعورا زائفا بالرفعة الجمعية وتقوي عوامل التخاذل عن انجاز ملموس فعلا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-01-2005, 06:18 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لماذا يمدحون رموز بؤسنا ؟؟؟؟ (Re: osama elkhawad)

    أوافقك صديقي خالد على ضرورة كشف مازق الذهنية التي تبالغ في تمجيد الذات
    واتفق مع كلامك الاتي:
    Quote: ويبدو لي أن جهدا ثقافيا كبيرا يلزمنا لكي نخرج من هذه الحالة التي تضخم الأنا إلى درجة الفجيعة بحيث لا تعود تفكر فيما حولها إلا بحسبانه قزما بالنظر إليها.
    أغانينا وتربيتنا وأمثالنا الدارجة وكل مكونات ثقافتنا تحفل "برسائل سالبة" -كما يسميها علم البرمجة العصبية- تغذي شعورا زائفا بالرفعة الجمعية وتقوي عوامل التخاذل عن انجاز ملموس فعلا

    والأدهى من ذلك من يمدحون رموز بؤسنا ,
    وفي نفس الوقت ينعمون باكتشافات ومنجزات الحداثة وما بعدها
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 00:25 AM

abas
<aabas
تاريخ التسجيل: 26-07-2002
مجموع المشاركات: 6211

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    استاذي اسامه

    تعالو نجمع هذه الاراء ونشوف ايه هو الاهم وكيف الناس تشرع في المعالجه حتي نحس اننا عملنا شيء بدون كلام

    وانا بشوف انو الجو العام داخل البلد هو الذي يساهم بصورة او باخري في تردي الوضع الثقافي وبالاصح انو بخلي المثقف غير قادر علي الابداع .

    نفكر في طريقه لحل المشاكل هذه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 08:36 AM

Omayma Alfargony
<aOmayma Alfargony
تاريخ التسجيل: 01-09-2004
مجموع المشاركات: 1434

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: abas)

    الاستاذ اسامة الخواض...

    تحية وتقدير..

    أفدنا فيما يلى..

    مصطلح _الثقافة العربية_ اليوم، بمفهوم المتلقى العربى العادى ماذا يعنى من حيث ارتباطه بعاصمة السودان الخرطوم؟

    الا يضعنا كسودانيين عرب وافارقة داخل تناقضات ذاتية و Dilemma ؟

    الا يجرنا ذلك شئنا ام ابينا مرارا الى معترك الهوية؟

    لماذا لا نستطيع ان نعترف بافروعربيتناامام اعين العالم العربى ونعترض على مسمى ثقافة عربيةالملحق بنا والمنكر علينا فى آن واحد اذا كنا نود التوحد والانسجام،بعيدا عن معترك الديانة؟
    فى 1960s و 1970ٍs بدأت فى كثير من الدول الافريقية التى يطلق عليها الان _دول الكمنولث الافريقى_صحوة ادبية ممثلة فى الشعر والكتابة والنقد و..جميعها كانت بلغة المستعمر السابق،انجلترا، اللغة الانجليزية..اقلت على السطح كتابا متميزين امثال النيجيرى Wole Soyinka الحاصل على جائزة نوبل عام 1986 ايضا من نيجيريا Chuina Achebe ومن كينيا Ngugi Wa Thiong'o هؤلاء وغيرهم اسهموا فى تكوين ثقافة محلية مستقلة _رغم استخدامها للغة الانجليزية كموصل عام_معززة لحرية تقرير المصير السياسى آنذاك.الكثير من النقاد الغربين لم ينظروا الى كاتب كما Chinua Achebe مثلا من منطلق انه نيجيريا او حتى افريقيا،بل من وجهة اسهامه الى الكتابة الانجليزية وكانبثاق لحضارة انسانية انجليزية ارست دعائمها انجلترا فى بلد من بلاد العالم الثالث.أعلن Achebe رفضه التام امام النقاد الغربيين لنظرية ال Universal humanist writers فى مقالة له بعنوان Colonialist Criticism عام1974 .وعلى مر السنين ثبت ان الكتابات باللغة الانجليزية ذا ت اهمية حيوية.لذلك نجد الان النقاد يستخدمون مصطلح "الاعمال الادبية بالانجليزية" ومصطلح "الادب الانجليزى" كل فى محله.'Literatures in English' rather than 'English literature'.
    ما اود طرحه هنا..اذا تغاضينا عن الفقر المادى وتبعاته..الى اى مدى تساهم مشكلة الانحيازية السياسية أو التبعية وال Displacement ومشكلة الهوية الى التهميش الواقع تحت ضوء دائرته الدول الملحقة بالعربية من قبل بقية المجموعة_السودان،جيبوتى،الصومال،أريتريا وموريتانيا؟
    بغض النظر عن عاصمة الثقافة العربية 2005 او 2050؟
    الثقافة العربية فى السودان تبقى بؤرة يدور حولها ديبيت الهوية،اللغة اللهجة،النوع،الطبقة،وفوق كل ذلك صراع القوى السياسية.
    التقسيمات الجيوبوليتكية Geopolitical تدفع بالاقليات_ غير العربية والعربية والمتعربة_ المهمشة تحت الاضطهاد السياسى داخل التعددية الثقافية_فى وجود ثقافة كبرى مهيمنة ذات سلطة اجتماعية_الى استعراض ثقافاتها ،فى آن واحد،الناشطة بداخلها والتى هى بحاجة ماسة الى الانبثاق.
    حرية تقرير المصير الذاتى سياسيا Political self_determination واعتناق ثقافة ذاتية بعينها Cultural self_definition كطابع لشريحة معينة من مجتمع ما،ما هما الا وجهان لعملة واحدة.اذن، ماذا هى اهدافنا وانتصاراتنا من وراء ثقافة عشوائية لا تستطيع منح نفسها المسمى اللائق بها..واذا ارتضينا، ماهى انجاذاتنا من الخرطوم عاصمة الثقافة العربية ونحن نغنى على السلم الخماسى وكل العالم العربى يغنى على السباعى؟رغم ان هذا ليس سبب قوى يمنعنا عن النفوذ الى الخارج بالاغنية السودانية.

    مع خالص الود.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 07:26 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 07:38 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    الاستاذة لنا
    لم نصل بعد مرحلة الاقتراحات,
    هذا لا يمنع لمن اراد ان يقترح
    بعيد الان عن كمبيوتري وكنت اود ان اواصل حول صورة السودان وخاصة في العالم العربي
    وكيف تشكلت تلك الصور
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 07:41 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    اخي الحبيب اسامة
    لم اقترح انما رفعت البوست بنجمة..
    لعلك تعنى عباس؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 11:57 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مرحب بالمساهمة القوية للاخت اميمة الفرجوني (Re: osama elkhawad)

    اختنا الحبيبة الظريفة لنا
    اولا شكرا لتعتيلك البوست
    ثانيا بخصوص الاقتراحات كنت اشير الى كلامك الاتي
    Quote: تعالو نجمع هذه الاراء ونشوف ايه هو الاهم وكيف الناس تشرع في المعالجه حتي نحس اننا عملنا شيء بدون كلام

    وايضا الى الحديث الاتي
    Quote: نفكر في طريقه لحل المشاكل هذه

    مرحب بالمساهمة القوية للاخت اميمة الفرجوني
    وسارجع للتعقيب عليها
    بالمناسبة انت من ناس الفرجوني الفنانين المعروفين؟
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 12:08 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


العتبى لك حتى ترضى (Re: osama elkhawad)

    الاخ العزيز عباس
    معليش لم الحظ اسمك حتى بعد ان اشارت اليه الظريفة لنا
    يبدو اننا اصبحنا مطششين اضافة الى اننا طاشين
    العتبى لك حتى ترضى
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 04:35 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عن مساهمة أميمة الفرجوني (Re: osama elkhawad)

    نعود الى مساهمة أميمة الفرجوني "القوية"
    وهي تنبني على أسئلة جوهرية تصب في موضوعة الهوية
    تسأل أميمة:
    Quote: مصطلح _الثقافة العربية_ اليوم، بمفهوم المتلقى العربى العادى ماذا يعنى من حيث ارتباطه بعاصمة السودان الخرطوم؟
    ثم تلحق أعلاه بالسؤال التالي:
    الا يضعنا كسودانيين عرب وافارقة داخل تناقضات ذاتية و Dilemma ؟

    الا يجرنا ذلك شئنا ام ابينا مرارا الى معترك الهوية؟

    لا أريد ان ادخل في سجال حول الموضوعة الشائكة "الهوية" حتى نحافظ على ما طرحه البوست
    بالتاكيد مسالة الهوية تطال كل تفصيل في حياتنا ,
    ذلك اننا نعيش في مجتمع متعدد من جميع النواحي.
    وأرى ان تعددنا هذا هو الذي يتيح لنا أن نكون مركزا متعددا.
    يمكننا ان نكون مركزا للثقافة العربية وأيضا مركزا للثقافات ولا أقول الثقافة الافريقية ,وايضا مركزا للثقافات العالمية خاصة ونحن نعيش عصر العولمة.
    المشكلة هي في الاحادية.أي ان نركز على الثقافة العربية فقط ونهمل بقية الثقافات التي يتكون منها .
    أما بالنسبة لمصطلح "الافروعربية" فانا اميل الى تاييد وجهة نظر ع.ع.ابراهيم التي طرحها في مقالته الشهيرة"الافروعروبية أو تحالف الهاربين"
    وسنأتي لهذه المسالة في بوست قادم عن "شراك القراءة الخاطئة للغابة والصحراء-المنبر ا لحر لسودانيزاونلاين نموذجا".
    أما عن سؤالك عن :
    Quote: لماذا لا نستطيع ان نعترف بافروعربيتناامام اعين العالم العربى ونعترض على مسمى ثقافة عربيةالملحق بنا والمنكر علينا فى آن واحد اذا كنا نود التوحد والانسجام،بعيدا عن معترك الديانة؟ Displacement ومشكلة الهوية الى التهميش الواقع تحت ضوء دائرته الدول الملحقة بالعربية من قبل بقية المجموعة_السودان،جيبوتى،الصومال،أريتريا وموريتانيا؟

    لا اقبل صيغة الغابة والصحراء التي ترتكز على مفهوم "البوتقة "والانصهار والذي هو - في حالتنا السودانية-,
    مفهوم غير ديمقراطي ,
    وسناتي الى تفصيل ذلك في بوستنا الموعود.
    فانا اميل الى مفهوم مثل"قوس قزح" او "شوربة الخضروات",
    وغيرها من الاستعارات الثقافية التي لا تعبر عن الانصهار وانما عن التعدد.
    ثم لناتي لسؤالك المهم الاتي
    Quote: ..واذا ارتضينا، ماهى انجاذاتنا من الخرطوم عاصمة الثقافة العربية ونحن نغنى على السلم الخماسى وكل العالم العربى يغنى على السباعى؟رغم ان هذا ليس سبب قوى يمنعنا عن النفوذ الى الخارج بالاغنية السودانية

    كما قلت فان التعبير عن العربية هو جزء من التعبير عن مكون في تعددنا الثقافي.
    أما عن الغناء السوداني وعلاقته بالغناء العربي,
    فقد سبق لي ان كتبت مقالة في هذا الصدد.
    ويمكن قراءتها في كتابنا:
    Quote: خطاب المشاء-نصوص النسيان

    مع تقديري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2005, 11:19 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    ما الذي يحدث عندما يخرج المنسي من مكمنه منعكسا في أعين الاخرين؟
    ما هي الصور التي تتشكل وتتموج عندما يتكلم الاخر عن المنسي؟
    أي محفزات دعت الاخر الى مناداة المنسيي من صدفته المتكلسة من كثرة مؤاخاتها للنسيان؟
    كيف يبدو السودان في مخيلة وذاكرة الشعوب الاخرى؟
    هل الصور التي يبثها الاخر عنا ,
    هي نفس الصور التي نحملها عن وطننا؟
    لماذا نفرح عندما يمدحنا الاخرون؟
    انتشى عبدالله عثمان لمقالات كتبهاعربي منبهر بالسودان,
    فجاء مهرولا سعيدا الى المنبر :
    وكأنه يهتف من الفرح:
    نحن أجمل شعب في العالم.
    والدليل ما قاله هذا الكاتب
    ولماذا نحزن عندما يذمنا الاخرون,
    فنعلق ما قالوه في ذمنا على مشاجب اللغة:
    "الاستعلاء العربي"و "العنصرية" و "الحقد؟؟
    ماذا يكون شعورنا عندما يقول "كولن باول" عن اتفاق السلام:
    السودان دولة فقيرة
    هذا ما سيكون موضوعنا القادم عن صورة السودان
    المشاء

    (عدل بواسطة osama elkhawad on 09-01-2005, 00:55 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2005, 05:31 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)


    تحدثنا في مقدمتنا عن الصور التي يشكلها الاخر عن السودان
    وسنقتطف كلاما عن تلك الصور من مقالنا قارة ضائعة :مئة وجه ولا وجه -الغناء السوداني مثلا" من كتابنا "خطاب المشاء-نصوص النسيان,الصادر عن مركز الدراسات السودانية-القاهرة-1999.
    وسبق لي ان عالجت موضوع صورة السودان وموضوعة النسيان في مقالات اخرى منها "مشهد النسيان-البنيوية وما بعدها في السودان نموجا-محاولة شهادة" وكذلك "صورة انتفاضات السودان في الكتابات العربية".
    والمقتطف أدناه كان يركز على صورة ابداع السودان في نظر الاخوة العرب.
    ويمكننا أن نعمم ما وصلنا اليه باعتباره يمثل بشكل عام الصور المتشكلة عند الاخر عن السودان.وسنعقب ذلك بأمثلة توضيحية لكي يكون كلامنا اكثر وضوحا.
    فالى المقتطف:
    ويمكننا اجمالا أن نميز بين صورتين يرسمهما الاخوة العرب للسودان.
    احداهم رئيسة, والأخرى فرعية.وسنطلق على الرئيسة "صورة الازدراء والاشفاق",وعلى الاخرى الفرعية"صورة الاعجاب".
    "صورة الازدراء والاشفاق" تنطلق من الرسالة الاعلامية السائدة عن السودان.
    في تلك الرسالة يبدو السودان وطن الكوارث الطبيعية والخلافات والحروب الاهلية والتخلف.
    ان الازدراء والاشفاق موقعان اخلاقيان متباينان ,لكنهما ينطلقان منم تصور واحد ,ويتبنيان فهما ميكانيكيا يربط بين التخلف الاقتصادي والتخلف الابداعي.ويعطي غيابنا الاعلامي في الساحة العربية ذلك الفهم الميكانيكي قوة وهمية.
    ولولا ان الله سبحانه وتعالى قيض لنا رجلا مثل الطيب صالح لأصبحنا في منطق تلك الصورة الرئيسة شعبا بلا مبدعين.
    أما صورة الاعجاب فقد بدأت في التشكل في الستينيات من هذا القرن,من خلال اعجاب بعض السياسيين العرب بحركة اليسار السوداني,لكنها تجددت بعد 30 يونيو 1989 .
    وتنطلق تلك الصورة من مواقع سياسية صرفة.في تلك الصورة –في مرحلة تجذرها يبدو السودان بلد القرار المستقل والتاصيل الفكري المواجه لدول الاستكبار العالمي.
    وهو –أيضا- بلد الزراعة والنماء والاكتفاء الذاتي .وهنا يقترن "الانبهار الزراعي" ب"الجغرافيا المتخيلة" .
    وتاخذ الصورة طابعا اسطوريا- حين يكتشف راسمو هذه البصورة أن مشروعا زراعيا واحدا في السودان,يساوي مساحة بعبض الدول العربية الصغيرة المساحة.
    لقد نشأ "الاعجاب" فجأة,وفي غياب الاهتمام السابق المعمق بشؤون السودان وتاريخه.ولهذا فانه –أي الاعجاب لا يتعدى حدوده السياسية الى النظر في ما ينجزه الشعب السوداني في المجالات الاخرى,ومن بينها الابداع موضوع مقالتنان هذه.
    وليس من هموم راسمي تلك الصورة ذات الرؤية السياسية القصيرة النظر سبر غور المجالات الابداعية.
    اذن تتجاهل الصورتان معا الابداع السوداني ,وان كان ذلك يتم من موقعين مختلفين"الفهم الميكانيكي بالنسبة للصورة الرئيسة,والرؤية السياسية قصيرة النظر بالنسبة للصورة الفرعية.
    لسنا وحدنا في هاذ الواقع ا لمزري المتسم بالتجاهل لابداعنا,فنحن جزء مما سمي باشكالية العلاقة اللامتكافئة بين المراكز والهوامش" أو الاطراف" الثقافية العربية.
    والتحدث عن هذه العلاقة اللامتكافئة مهم وضروري,ليس بدافع الغبن الذي تحسه الهوامش الثقافية العربية,وانما حرضا على ازدهار الثقافة العربية بمختلف مكوناتها وتجلياتها ومراكزها وهوامشها,بهدف تقديم صورة امينة ودقيقة عن تلك الثقافة.
    ولعله لم يعد مقبولا ولا ممكنا-نظريا على الاقل- اعتبار أن مركزا واحدا أو مراكز بعينها تمثل كل اسهامات الثقافة العربية,اذ أن العلاقة اللامتكافئة ذاتها بين المراكز والهوامش الثقافية العربية ليست ثابتة الى الابد,[بل دائمة الحركة والتغير.
    وأصوات كثير من العقلاء أصبحت تنادي بمقولة الواحد\المتعدد في الثقافة العربية,اعترافا منها بالوحدة من خلال التنوع,وحق الاختلاف الثقافي ومشروعيته.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2005, 11:03 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السودان :رجل افريقيا المريض وشعبه الكسول (Re: osama elkhawad)

    تحدثنا عن صورة الازدراء وأنصع مثال لذلك وصف السودان برجل افريقيا المريض,
    وقد اقتبسها نكروما من وصف قديم للامبراطورية العثمانية حين وصفت برجل اوروبا المريض.
    قال يوسف الشريف في الاهرام عدد ا اكتوبر 2003:
    Quote: فلم يتجاوز الرئيس نكروما الحقيقة في الستينات حين وصف السودان بـ رجل افريقيا المريض‏,

    وما يزال هذا الوصف أي "رجل افريقيا المريض" يردده السودانيون أنفسهم
    ففي لقاء مع دينق الور اجرته "الانباء",
    يقول الور عن اتفاقية السلام:
    Quote: نحن الطرفين وكل القوي السياسية اذا نفذنا ما تم الاتفاق عليه بالتعاون الجاد والمثمر وبكل امانة فيمكننا ان نخرج بهذا السودان الذي اصبح رجل افريقيا المريض الي سودان ينافس كل المجموعات الاخري والدول المتقدمة ويكون مواطنوه في عز ورخاء وامان

    واذكر ان هنالك قاموسا بلغاريا في التعريف بدول افريقيا
    وقد تم تعريف السودان هكذا:
    Quote: السودان دولة غنية نظريا لكنه الان واحد من اكثر الدول في العالم تخلفا من الناحية الاقتصادية

    وهذا الوصف لم توصف به اية دولة افريقية اخرى
    كما ان هنالك كلام شائع يردده حتى السودانيين انفسهم وهو ان الشعب السوداني شعب كسلان.
    وقال مرة العقيد القذافي :
    Quote: تعرفوا لماذا يسمى الشعب السودان "بالشماسة"؟
    لان السودانيين كلهم كسالى ,
    ولا يحبون العمل تحت الشمس.

    وفي مرة من المرات قال ساخرا من الشعب السوداني والجيش السوداني:
    Quote: ممكن المصريين يجيبوا طائرات والجزائريين دبابات والسودانيين....
    ثم سكت ضاحكا وانفجر الحضور الليبي المجتمع معه بالضحك قبل ا ن يكمل قائلا:
    Quote: سيوف وسكاكين

    وواصل المجتمعون والقذافي الضحك
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2005, 07:29 PM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان :رجل افريقيا المريض وشعبه الكسول (Re: osama elkhawad)

    الكترابة..
    عبده مزن دا شنو ذاتو

    انا جد بقيت ما مسقفة...؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2005, 08:03 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عزيزتي بيان (Re: osama elkhawad)

    عزيزتي بيان
    عبدة وازن شاعر لبناني ومن المشرفين على القسم الثقافي بجريدة "الحياة"
    وسبق ان صودر له كتاب واظنه كان بعنوان "حديقة الحواس" أو شيئ في هذا المعنى
    معليش لم استطع الوفاء بوعدي بالذهاب لمكتبة الكونغرس لاسباب خارجة عن الارادة,
    عموما عندما تنصلح الحال سافيدك بذلك
    وارجو قبول اعتذاري
    تحياتي لابراهيم والعيال
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2005, 08:15 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عبدة وازن:الخرطوم مدينة فقيرة وجريحة وبائسة , والاعلام السوداني متخلف عن الاعلام العربي (Re: osama elkhawad)

    عزيزي الدقم
    سلام
    وانت تعيش في ارض الاساطير والفلسفة
    سنعود للحديث عن دور المبدع وسنركز على الكتاب,
    اتمنى ان تساهم معنا
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2005, 08:30 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


انتقدت ضعف المشاركة العربية في حفل السلام (Re: osama elkhawad)

    يتحدث الكثيرون عن تهميش العالم العربي لنا,
    ولكن المسالة الاشد مرارة انهم يعتقدون ان الجنوب ليس جزء من السودان,
    ويبدو لهم في مكان اخر ,ناء وقصي.
    والصحف اللبنانية تسمي الجنوب
    Quote: مناطق العبيد

    وهنا مثال على عدم اكتراث العرب بالجنوب,

    (اثار ضعف المشاركة العربية في حفل توقيع السلام بنيروبي الاحد الماضي استغراب المهتمين بالشأن السوداني ، حيث لم يحضر سوي الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقه ، وبعث الرئيسان المصري والليبي وزيري خارجيتيهما ،
    واكتفت بقية الدول بممثليها الدبلوماسيين في نيروبي.
    واعتبر المفكر المصري ميلاد حنا ، رئيس منتدي وادي النيل ،
    Quote: ضعف المشاركة العربية مؤشرا خطيرا . ورأى ان مصر لم تكن موفقة في ارسال وزير خارجيتها ،
    وكان يجب ان يحضر حسني مبارك بنفسه.
    ،
    واعتبرت ذلك
    Quote: دلالة غير مبشرة في العلاقة مع الجنوب وترجيح خيار الوحدة عند الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب في نهاية الفترة الانتقالىة.

    وقال لـ (الصحافة)
    Quote: ان الفترة المقبلة مهمة للغاية وان الدور العربي مطلوب ، مشيرا الى الوجود الاوروبي والامريكي الكثيف في حفل السلام السوداني.

    وانتقدت قيادات في الحركة الشعبية
    Quote: ضعف الحضور العربي "

    الصحافة 11\1\2005
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2005, 07:51 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: انتقدت ضعف المشاركة العربية في حفل السلام (Re: osama elkhawad)

    Quote: عبدة وازن شاعر لبناني ومن المشرفين على القسم الثقافي بجريدة "الحياة"
    وسبق ان صودر له كتاب واظنه كان بعنوان "حديقة الحواس" أو شيئ في هذا المعنى



    يعنى راس مال هذا الشاعر ديوان مصادر؟
    لماذا صورد ديوانه اتمنى الا يكون لهرطقة والاساءة للمعتقدات لان هذهى الموضة( لصيصان الحداثة*)..الواحد يشتم ليه نبى ويطلع فى الكفر وينسى الشعر ويتفرغ للادلاء بالاراء الفطيرة والتنظير..


    شكرا للاهتمام بالمقالات.. على راحتك.. وانا بدورى اريد ان اهديك نسخة مصورة من كتاب نادر اسمه تأريخ مدينة الخرطوم للدكتور احمد احمد سيداحمد قابضة بيهو الجو هنا الايام دى.. ارسل لى عنوانك لو تكرمت..


    # صيصان الحداثة مصطلح يخص الاخ خلف الخلف الشاعر السورى و استاذنته فى استخدامه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2005, 09:52 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


شكرا بيان مقدما (Re: osama elkhawad)

    شكرا بيان مقدما على الهدية القيمة
    لم اجد ايميلك في البروفايل رغم اشارتك الى وجوده اعلى البروفايل
    وحاولت ارسل ليك العنوان بالماسنجر,
    لكن كلما اكتب الرقم قدام الشارع ,
    ألقاه اتحرك لاخر السطر
    ماسنجري ضربو شيطان عوج ليهو سطورو
    ما عندكم فكي كارب من الملايا ,
    شرط يكون عندو موقع في النت ,
    ويكون متخصص في "العمل" الاسفيري
    وبقبل "البياض" بالكردت كارد
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2005, 11:19 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 12687

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السودان "رجل العالم المريض" (Re: osama elkhawad)

    ما يزال السودانيون انفسهم يعتقدون ان السودان ليس هو رجل افريقيا المريض فقط ,
    بل أصبح"رجل العالم المريض"
    أي ما تزال حتى صورة بعض المواطنين السودانيين هي صورة مرتبطة بالازدراء والتحقير.
    في عمود لعبداللطيف البوني,
    كتب الاتي:

    إن كانت المستحيلات في الدنيا اربعة ، فانها في السودان اربعين، الثابت منها الغول، والعنقاء، والخل الوفي ،والمؤتمر الدستوري، وبعد ذلك اضف التنمية المستدامة والديمقراطية المستدامة، والاستقرار السياسي، والأمن الاجتماعي، والوفاق الوطني، ونكران الذات، والفوز بكأس افريقيا مرة ثانية، واي اكتشاف علمي ذا بال ومفكر يشار له بالبنان، وأغنية يطرب لها كل السودان، ومزارع غير مظلوم، وسياسي واسع الأفق، وانعدام الجهل والفقر، والمرض، وصحة البيئة في السوق المركزي، وطرق مرور خالية من الصفافير، وضرائب غير عشوائية،و...و...و...وهكذا، ويمكن ان نعدد الى ان نصل الى اربعين مستحيلا و «الهوادة مائة»،
    فالسودان وللأسف الشديد كان وسيظل مضحكة العالم ورجل افريقيا المريض، وبما ان افريقيا قارة العالم المريضة فان هذا يعني ان السودان رجل العالم المريض
    Quote: «حانفوق العالم اجمع
    » كما قال شاعرنا، ولكن في الجهل والتخلف والفشل السياسي والاداري
    .
    المشاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de