وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 02:11 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة هجو حسن الأقرع(هجو الأقرع)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى

09-04-2006, 09:40 PM

هجو الأقرع
<aهجو الأقرع
تاريخ التسجيل: 07-19-2006
مجموع المشاركات: 8995

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى

    بقلم: مصطفي بكري
    قرار مجلس الأمن بإرسال قوات دولية سيناريو جديد هدفه احتلال دارفور وتقسيم السودان
    مصر هي الهدف القادم بعد السودان ويجب أن نïفيق قبل فوات الأوان
    û البشير نجح في تحقيق الاستقرار في دارفور ولذلك تحركت واشنطن لإفشال نجاح الحكومة
    û علي أمريكا أن تدرك أن مستنقع السودان سيكون أشرس من مستنقع العراق وجنوب لبنان
    والآن نعود إلي السؤال من جديد: أين أنت يا مصر؟ أين أنتم يا عرب؟
    بعد العراق ولبنان جاء الدور علي السودان، اجتمع المتآمرون مرة أخري، كان سيدهم الشيطان الأكبر جورج بوش قد انتهي لتوه ومعه تابعه توني بلير من إعداد مسودة قرار يقضي بإرسال قوات دولية إلي دارفور، إنه استعمار جديد، مؤامرة الهدف منها تمزيق السودان والاستيلاء علي خيراته.
    وافق أعضاء المجلس علي المشروع وامتنعت روسيا والصين وقطر عن التصويت، إذن هو غزو جديد، يجري هذه المرة تحت غطاء الشرعية الدولية التي يعرف الجميع أنها سقطت في قبضة شياطين البيت الأسود الأمريكي.
    إن الغريب في الأمر أن مشروع القرار قد اشترط موافقة الحكومة السودانية علي نشر هذه القوات البالغ عددها أكثر من 20 ألف جندي، رغم أن واشنطن تعرف مسبقا أن الحكومة السودانية أكدت رفضها لهذا الغزو السافر، وأكدت أنها ستقاومه وستتصدي له، ولكن يبدو أن هذا الشرط كان بهدف منع الصين وروسيا من استخدام حق ال÷يتو.
    لقد كان المهم لدي الرئيس الأمريكي جورج بوش هو إصدار القرار، ثم بعد ذلك يبدأ سيناريو الضغوط والتآمر علي نظام الحكم الوطني الذي تحدي الجبروت وقال: 'لا' لإرسال القوات الاستعمارية إلي دارفور.
    لقد وصف مجذوب الخليفة مستشار الرئيس السوداني هذا القرار اللقيط بأنه 'قرصنة' الهدف من ورائها سلب النصر السياسي الذي تحقق عبر اتفاق أبوجا والتقدم العسكري من خلال نجاح الحكومة في إرساء الأمن مؤخرا في الإقليم.
    إذن تلك هي الحقيقة، فقد تآمرت واشنطن كثيرا من أجل عدم إتمام التوصل إلي اتفاق أبوجا، حرضت المتمردين، وسعت إلي تقديم الأموال، ومارست ضغوطا علي أنظمة مجاورة، إلا أن مرونة البشير والجهود التي بذلتها الجماهيرية الليبية تحديدا أثمرت عن تحقيق هذا الاتفاق.
    وبعد هذا الاتفاق تراجعت أنباء المعارك في دارفور، وبدأ الأمن والاستقرار يعودان تدريجيا إلي المنطقة، وتوجت هذه الجهود بالمصالحة التاريخية بين السودان وتشاد، وهي التي أثمرت عقد قمة بين الرئيسين عمر البشير وإدريس ديبي وبحضور العقيد معمر القذافي قائد ثورة الفاتح مؤخرا في نجامينا.
    غير أن ذلك لم يعجب الولايات المتحدة وحلفاءها، الذين راهنوا علي استمرار تدهور الأوضاع في المنطقة، الأمر الذي يمهد لهم الطريق أمام تنفيذ المخطط التآمري، ولذلك وبعد أن أدركت واشنطن أن عنصر الوقت يصب في صالح عودة الاستقرار إلي دارفور لجأت مع حليفتها بريطانيا إلي تقديم مشروع القرار الذي يقضي بإحلال القوات الدولية محل قوات الاتحاد الأفريقي التي تنتهي مهمتها في أكتوبر القادم بغرض اشعال نار الفتنة والتمهيد لاسقاط النظام السوداني واحتلال منطقة دارفور كخطوة أولي نحو نقل النموذج العراقي إلي السودان.
    ولا يخفي علي أحد هنا أن لأمريكا أطماعها الاقتصادية في دارفور، هذه الأطماع التي كشف عنها العديد من الأدبيات الأمريكية، وكذلك ما أكده علي عثمان محمد طه نائب الرئيس السوداني، الذي أكد في ندوة سياسية مؤخرا أن الصراع الذي يجري الآن حول السودان ويتخذ أشكالا متعددة ليس إلا واجهة لصورة من صور الصراع حول الموارد النفطية في المنطقة.
    وأكد نائب الرئيس السوداني في هذه الندوة التي أقيمت في جامعة كردفان 'أن التقارير الاستراتيجية الأمريكية تتحدث عن أن أفريقيا توفر حاليا 15 % من احتياجات الولايات المتحدة الأمريكية من الطاقة خلال الفترة الماضية، وأن هذه النسبة ستتصاعد لتبلغ 30 % خلال السنوات العشر المقبلة'. وقال: 'إن القوي الدولية التي تتربص بالسودان تريد السيطرة علي موارده ولا تريد لنهضته الاقتصادية أن تنطلق'.
    إن أية حجج أمريكية بخصوص دارفور مردود عليها، فالاتحاد الأفريقي لا يمانع في استمرار قواته في حفظ الأمن بالمنطقة إذا ما جري توفير الاعتمادات المالية لذلك، والحكومة السودانية وعدت أيضا بنشر عشرة آلاف من قواتها وتعهدت بالقضاء علي أي محاولة لزعزعة الأمن والاستقرار في دارفور، غير أن واشنطن تري أن كل ذلك من شأنه أن يعرقل المخططات الأمريكية الصهيونية في السيطرة والتقسيم والقضاء علي وحدة السودان.
    إن الغريب في الأمر هو أنه ومنذ صدور قرار مجلس الأمن (1701) وحتي الآن لم نسمع أية ردود أو مواقف عربية تحتج أو تعلن عن غضبتها أو حتي انتقادها لهذا القرار الخطير الذي يمثل انتهاكا لسيادة بلد عربي مستقل واعتداء علي أراضيه، بل وعلي الأمن القومي العربي بأسره.
    كنا نتوقع أن تكون مصر المعنية الأولي بما يجري عند مستوي الحدث، وأن تتحرك القاهرة وتجري اتصالاتها وتحذر من صدور القرار ولكن القاهرة صمتت، كما صمتت في مواقف كثيرة، وتركت أمريكا تعبث بأمن السودان وأمن مصر وأمن المنطقة دون أن تحرك ساكنا وكأن الأمر لا يعنيها في شيء.
    إن السؤال المطروح: هل تدرك مصر مخاطر هذا القرار علي أمنها الاستراتيجي؟ وهل تعرف أن أمن السودان من أمنها؟! إن استقرار السودان يعني استقرار مصر وجنوبها علي وجه التحديد، وإذا كانت تدرك ذلك فلماذا تبدو وكأنها غير معنية بما يحدث هناك؟
    إننا نعرف تماما أن الدبلوماسية المصرية أضحت عاجزة وفاشلة ولم تعد لديها أية قدرة تأثيرية في صناعة القرار الدولي أو الإقليمي، ولكن ما يحدث الآن من تآمر ضد السودان المقصود به مصر أيضا، ومن يجهل ذلك عليه أن يبتعد عن العمل السياسي نهائيا، والأخطر في ذلك مواقف بعض القوي السودانية التي تتخندق في خندق المعارضة للنظام، فهذه القوي وتحديدا: حزب الأمة (الصادق المهدي) وحزب المؤتمر الشعبي (حسن الترابي) والحزب الشيوعي (إبراهيم نقد) فقدت مصداقيتها بعد أن رحبت بالقوات الغازية علي أرض السودان.
    هؤلاء أعماهم الحقد، والصراع علي السلطة فراحوا يتخبطون ويمدون أياديهم للأمريكي ليمنحهم السلطة ولو علي وطن ممزق وأشلاء شعب لايزال يرفض ولايزال يقاوم.
    إنني لن ألوم 'سيل÷ا كير' قائد الجنوب ونائب أول الرئيس السوداني، ولن ألوم 'مني أركاميناوي' زعيم حركة تحرير السودان وهما اللذان رحبا بقدوم هذه القوات، فأمثال هؤلاء مواقفهم معروفة وأهدافهم لا تخفي علي أحد، ولكنني ألوم هؤلاء الذين صدعوا رءوسنا بالحديث عن الديمقراطية والليبرالية، فإذا بكل ذلك يتمخض في نهاية الأمر عن ارتباط واضح وصريح بالمستعمر الأجنبي وتبرير تدخله بشكل سافر في الشئون السودانية.
    إنني إذا كنت أحمل حكومة البشير المسئولية عن الكثير من الأخطاء التي وقع فيها السودان طيلة الفترة الماضية، إلا أن ذلك لا يبرر لأي من هؤلاء أن يغمد خنجرا في ظهر الوطن، وأن يقوم بدور أحمد الجلبي وإياد علاوي وإبراهيم الجعفري علي أرض السودان.
    لقد دخل العملاء أرض العراق علي ظهور الدبابات الأمريكية، وكانت حجتهم هي تحقيق الديمقراطية ونزع أسلحة الدمار الشامل، وبعد مرور أكثر من ثلاث سنوات تحول العراق إلي مذبح للعراقيين، نïهبت ثرواته، وïشرد شعبه، وقïتل أكثر من مليون مواطن علي يد الجزارين الأمريكيين وعلمائهم، أشاعوا الفتنة علي أراضيه وبدأوا مخطط التقسيم العرقي والطائفي بعد أن أصدروا دستورا لقيطا نزعوا فيه عروبة العراق وانتماءه القومي.
    إنني أتوقع أن يمضي السيناريو العربي إزاء التعامل مع السودان بنفس الطريقة التي دأب حكامنا علي التعامل بها مع كافة الأزمات الأخري التي عاشتها المنطقة.
    فترة من الصمت ثم المطالبة بضبط النفس، ثم توجيه اللوم إلي البشير لأنه السبب وراء كل ما جري، ثم الانتظار لاصطياد الأخطاء، ثم التصعيد، ثم التبرؤ من نظام البشير والتأكيد أننا لن نضع رءوسنا أمام القطار، وأن وراءنا شعوبا يجب أن نحرص عليها، وأن البشير يجب أن يتحمل نتائج سياسته وتحديه للعالم.
    هذا هو السيناريو الذي جري مع العراق ولبنان وفلسطين وسوريا وسوف يمتد حتما إلي أي بلد عربي، ليكون بمثابة تبرير تقدمه الأنظمة لشعوبها الغاضبة والرافضة لنهج الاستسلام والقبول بسياسة الأمر الواقع، التي فتحت الطريق أمام الحلف الأمريكي الصهيوني لضرب عواصمنا واحتلال أراضينا والانفراد بنا البلد تلو الآخر.
    إنني أقولها بعلو الصوت للنظام المصري علي وجه الخصوص: إن أمن مصر في خطر، وإن الشعب لن يصدق أية ادعاءات أو مبررات قد تفضي إلي سقوط عاصمة عربية جديدة تقع إلي الجنوب من مصر.
    إن المؤامرة علي السودان هي مؤامرة علي مصر، هي مؤامرة علي الأمة فمتي تفيقون يا سادة وتدركون أن سياسة الخنوع لن تحمي وطنا ولن تصون أمنا، وأن المعركة أصبحت الآن علي الأبواب؟!
    إن المؤامرة الأمريكية الصهيونية علي شعب وادي النيل لن تفرق بين مصري أو سوداني أو ليبي، بل هي تستهدفنا جميعا بلا استثناء، والعدو يدرك أنه إذا سقطت السودان فإن الطريق إلي القاهرة من الشمال والجنوب سيكون أقرب مما يتصور الكثيرون.
    إن الشعب المصري بأسره معنيٌï بالوقوف إلي جوار أشقائه في محنتهم الخطيرة، لا تتركوا السودان وحيدا ليلقي مصير العراق، لا تتركوا المؤامرة تمضي لتصل إلي أسوان، وصعيد مصر ومن يدري أين يمكن أن تتوقف؟
    لقد أصبح الخطر علي الأبواب، وإذا صمتٌم وسمحتم بسقوط السودان واحتلاله وتقسيمه فغدا سيكون المصير لنا جميعا، ساعتها لن يحمي أحد أبناءكم من صواريخ الطائرات، ولن تجدي صرخاتكم أمام حجب مياه النيل عنكم، ستموتون عطشا، وستسيل في الأرض دماء كثيرة، وساعتها ستعم الفوضي وندفع نحن وحدنا الثمن.
    أقولها لكم قبل أن تقع الفأس في الرأس: السودان.. السودان.. السودان، فإما تحركا يوقف المؤامرة وإما استسلاما للجزار الذي يزحف إلي أرضنا، لأن مصر هي الهدف، وإذا سقطت مصر فلا تسألني عن الأمة، ولا عن الحاضر ولا عن المستقبل.
    إن أمريكا مرتعدة، وهي تعرف أن تحرك الشعوب هو وحده القادر علي زعزعة استقرارها، أمامها درس حزب الله، ولذلك فهي مستعدة لمراجعة الحسابات إذا ما شعرت أن الأمة لن تصمت علي المؤامرة.
    نعم نحن أمة قادرة علي ردع المخططات ووقف المؤامرات وتكبيد العدو خسائر فادحة، ولذلك فعلينا أن نمضي علي ذات الطريق الذي رسم ملامحه هؤلاء الرجال في لبنان وفلسطين والعراق، فأرهبوا العدو وكبدوه خسائر فادحة وأظهروا جبنه وفزعه وخوفه، فتقهقر إلي الخلف سريعا وراح يبحث عن لغة للتفاهم.
    الآن لم يعد هناك عذر لأحد، فإما حياة حرة كريمة، وإما ذلا وخنوعا وعبودية وموتا ودمارا، وأظن أن الأمة اختارت طريق المقاومة، ويا أهلا بالغزاة الجدد، سنحول دارفور وكل أرضنا العربية إلي مقابر جماعية لكم أيها القتلة.
    من الآن لن نسمح ويجب ألا نسمح لمجرمي الحرب أن يطلوا برءوسهم مجددا ويحتلوا بلدا عربيا آخر، المقاومة هي سلاحنا، والمقاومة يجب أن تعم الوطن بأسره ولن تقتصر فقط علي دارفور
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2006, 09:45 PM

ABDELMAGID ABDELMAGID
<aABDELMAGID ABDELMAGID
تاريخ التسجيل: 09-09-2005
مجموع المشاركات: 5957

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: هجو الأقرع)

    الكضاب و الدجال .... مصطفى بكرى !!!
    بعد ما غتس حجر ( صدام !!! )
    اظنو ( كايسلو !!! ) ( نقاطه !!! ) فى ( البشير !!! )
    عبدالماجد
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2006, 10:00 PM

Bashasha
<aBashasha
تاريخ التسجيل: 10-08-2003
مجموع المشاركات: 17264

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: هجو الأقرع)

    مشيت تستنجد بي اسايدك؟

    حالتك تحنن يا "العبد الحبشي"!

    هسي انت راجي العرب يجو السودان عشان مايموتو دفاعا عن فروخم؟

    فعلا نحن الطيور ايها العالم العربي!

    مالي زي سذاجتكم دي، العرب بضحكو عليكم باستمرار، يعصروكم ليمونة اويرموكم في الزبالة قشر!

    دايما المؤلفة قلوبهم كده!

    امخاخ اخوال ذي ماقال السعودي!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2006, 10:20 PM

هجو الأقرع
<aهجو الأقرع
تاريخ التسجيل: 07-19-2006
مجموع المشاركات: 8995

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: Bashasha)

    قباحا .... الجن بداوه كعب الانديراوه ......سقيم
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2006, 10:54 PM

Bashasha
<aBashasha
تاريخ التسجيل: 10-08-2003
مجموع المشاركات: 17264

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: هجو الأقرع)

    Quote: قباحا .... الجن بداوه كعب الانديراوه ......سقيم


    عييييييييييييك!

    بالله من الضحك لما قربت اقع من طولي!

    قلت لي كلامي هراك هري؟

    معليش، ده دوا ذي ماقال لويس فراخان، لما الحوجة لي استخدامو تنتفي، حنبطل الدوا المر ده!

    فمرحب بيك في عيادة علاجنا، لي مستلبة الجلابة، وخزا بالابر، صعقا بالكهربا في احيان اخري!

    اها، قول لينا، الزول ده حسب مافهمت عربي، لاني مابقرا اعلام عربي خالص وان شاهدت الجزيرة لفترة، والان ماقاعد اشوف تلفزيون خالص!

    لوكده جايبو بي جاي مالك؟

    صدقت انو المصريين يجو فعلا اويدافعو عنك؟

    ياراجل؟

    العارفنو مصر دي بتستخدمكم انتو كادوات للدفاع عن مصالحا!

    ولاماكده ياتلميذ البنا؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 04:07 AM

هجو الأقرع
<aهجو الأقرع
تاريخ التسجيل: 07-19-2006
مجموع المشاركات: 8995

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: Bashasha)

    قباحا ، عندما يسخر من امثالك يقال لهم الرجاله يا حليله ..... سلام يا ابولهب الصغير
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 12:55 PM

عبد الله عقيد
<aعبد الله عقيد
تاريخ التسجيل: 09-20-2005
مجموع المشاركات: 3728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: Bashasha)

    اخي هجو
    لك التحية

    أوصيك خيرا بالأمير الكوشي الصغير بشاشا
    (دون كيشوت) الذي يحمل الرسالة الكوشية رسالة الإله رع
    لإعادة بثها في السودان..
    هو يهرف ويخطرف ويصف ويهضرب.. فلا تغضب منه
    وعامله كما تعامل دون كيشوت.. فهل كنت ستكترث لسيف كيشوت الخشبي
    إذا رأيته يحارب طواحين الهواء؟؟

    تقديري
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 02:07 PM

هجو الأقرع
<aهجو الأقرع
تاريخ التسجيل: 07-19-2006
مجموع المشاركات: 8995

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: عبد الله عقيد)

    اخى ود عقيد غالى والطلب رخيص.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 03:50 AM

عبده عبدا لحميد جاد الله

تاريخ التسجيل: 08-19-2006
مجموع المشاركات: 2194

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: هجو الأقرع)

    الأخ/ هجو سلامات

    Quote: أين أنت يا مصر؟ أين أنتم يا عرب؟


    سبحان الله !! بعدما شبع الشعب السوداني موت يداب تفرغ مصطفي بكري يسأل عنه،صدقني عزيزي هجو انها قمة الزندقة والمتاجرة الإعلامية بقضايانا.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 05:06 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 19312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: عبده عبدا لحميد جاد الله)


    الأخ هجو الأقرع و الأخ ود عقيد
    هذا المصطفي بكري يتساءل:
    Quote: أين أنت يا مصر؟

    ألا يدري أن مصر في حلايب و شلاتين؟؟!!!؟؟

    مؤامرة علي السودان ؟؟؟ إحتلال أجنبي ؟؟
    الأحتلال العسكري الأجنبي الوحيد اليوم للسودان هو إحتلال مصر لأراضي حلايب و شلاتين السودانية .

    حرروا حلايب أولا ....
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 05:28 PM

الصادق اسماعيل
<aالصادق اسماعيل
تاريخ التسجيل: 01-14-2005
مجموع المشاركات: 8207

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: Mohamed Suleiman)

    العرب والمصريين مطالبين بدخول القوات الدولية للبنان

    قال عرب قال
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 05:52 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 04-27-2002
مجموع المشاركات: 6642

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مؤامره على السودان ....مصطفى بكرى (Re: الصادق اسماعيل)

    الى الاخوة المستنيرين ..


    من هو مصطفى بكرى .. صاحب جريدة الأسبوع .. وماهى جريدة الأسبوع ..

    انما هى مصدر من مصادر الصحف الصفراء .. صحف الاخوان المسلمين ..

    وما يضحكنى هذه الأيام هو التشكيك فى المسيحية وفى النصارى .. وكل

    ما يفعله النصارى .. وهنا فى المنبر .. وجدوا المطبلين لهم .. بل

    أصبحوا يزيدون ويعيدون بأخبار ومعلومات غير حقيقية .. أضحك لها ..

    ولكننى كنت أقرأ ثم أسكت .. قائلا فى نفسى ، سوف تثبت لهم الأيام يوما..

    ألزم الصمت عشرات من المرات .. ولكننى فى مرة أجد وقتا لمداخلة أو أخرى ..

    واليوم وجدت وقتا للتعليق البسيط ..

    وأقول لأمثال هؤلاء .. لا تستشهدوا بأمثال هؤلاء .. لأن الذى يردد أقاويلهم ..

    حاله يكون تماما ..

    كالمستجير من الرمضاء بالنار ..

    أخوكم العجوز ..

    أرنست
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de