الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 09:51 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة حسن الفكي البشاري(حسن البشاري)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!!

01-14-2006, 02:26 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!!

    شهد اليومين الماضيين جدلا واسعا بشان مقترح استبدال القوات الافريقية في دارفور، بقوة انتشار سريع مسنودة بدعم جوي وقادرة على الردع تكون تابعة للامم المتحدة. وتتحول في وقت لاحق الى قوات حفظ سلام بعد ابرام اتفاق السلام بين الحكومة والحركات المسلحة وتستمر مهمتها نحو اربع سنوات بحسب مقترح الامم المتحدة.
    وبغض النظر عن مواقف الحكومة والاطراف المسلحة في دارفور وهي مواقف متباينة.. رأيت ان اطرح هذا الموضوع هنا في منبرنا هذا لمعرفة آراء الاخوة المستنيرين الذين لا منابر لهم ولا احزاب تعبر عنهم بعد اصابنا اليأس منها جميعا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 02:30 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    هذا آخر خبر اوردته وكالة الصحافة الفرنسية مساء اليوم السبت ويتضمن تلخيصا شاملا لمواقف الاطراف المختلفة ازاء مقترح الامم المتحدة وهو يساعد في ادارة النقاش والتعليق
    Quote: الخرطوم ترفض احلال قوة للامم المتحدة محل قوة حفظ السلام الافريقية
    بقلم محمد على سعيد
    (نسخة محدثة مع اضافة رد فعل حركتي التمرد في دارفور وموقف الاتحاد الافريقي)
    الخرطوم 14-1 (اف ب)- اعلنت الحكومة السودانية اليوم السبت رفضها احلال قوة للامم المتحدة محل قوة الاتحاد الافريقي في دارفور وطالبت باستمرار مهمة هذه الاخيرة وتوفير الدعم المالي واللوجيستي اللازم لها ولكن مفوضية الاتحاد الافريقي اكدت انه يتعين على الخرطوم القبول بذلك.
    وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية السودانية "بدلا من ان يتجه المجتمع الدولي والاتحاد الافريقي الى السعي لسد الفجوة التمويلية واللوجيستية حتى يتسنى لقوات الاتحاد الافريقي مواصلة مهمتها وزيادة عددها وعتادها خاصة وان الجميع بما في ذلك الامم المتحدة قد شهد لهذه القوات بحسن الاداء، فاذا بالامر يتحول الان الى اقتراح استبدال القوات الافريقية بقوات بديلة" للامم المتحدة.
    ولكن نائب رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي باتريك مازيمهاكا اكد اليوم السبت لوكالة فرانس برس انه يتعين "على السودان ان يقبل قرار مجلس السلام والامن" في الاتحاد الافريقي، مضيفا "على كافة الدول الاعضاء الموافقة على القرارات التي يتخذها هذا المجلس".
    غير ان بيان الخارجية السودانية اشار ضمنا الى ان الحكومة السودانية هي وحدها المخولة حق دعوة اطراف خارجية لمساعدتها في حفظ الامن في دارفور اذ اكد ان "لحكومة السودان الحق في ان تدعو من تشاء من القوى الاقليمية والدولية الاخرى للمساعدة".
    وتابع ان "الحكومة السودانية تود ان تعرب عن تقديرها وامتنانها لما قام به الاتحاد الافريقي حتى الان وترى ضرورة استمراره في اداء هذه المهمة مع مطالبة المجتمع الدولي في ذات الوقت بمد يد المساعدة للاتحاد الافريقي لسد الفجوة التمويلية واللوجيستية".
    واضاف البيان ان الحكومة السودانية "لم تلمس" عجز قوة الاتحاد الافريقي عن اداء مهمتها في دارفور.
    واعتبرت الخارجية السودانية ان اقتراح استبدال قوة من الامم المتحدة بقوة حفظ السلام الافريقية "يشكك في قدرة الاتحاد الافريقي على التصدي لهذه المهمة ويشكك في قدرة الافارقة على حل مشاكلهم والقيام بالواجب المنوط بهم ومن المؤسف ان نجد دولا افريقية تساند هذا الاتجاه".
    وكان رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي الفا عمر كوناري اكد في تقرير قدمه الخميس الى مجلس الامن والسلم التابع للمفوضية ان "ايا من شركائنا لم يتعهد حتى الان بتمويل قوة حفظ السلام الافريقية في دارفور خلال العام 2006".
    واقترح تقرير كوناري ان يعهد الى قوة تابعة للامم المتحدة بهذه المهمة لان الاتحاد الافريقي لن يتمكن من مواصلة هذه المهمة بعد شهر مارس/اذار المقبل لعدم توافر الموارد المالية اللازمة.
    ويتولى تمويل قوة حفظ السلام الافريقية في دارفور، التي يبلغ قوامها قرابة 7800 رجل معظمهم من العسكريين، الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة والولايات المتحدة بشكل اساسي.
    ورحبت حركتا التمرد في دارفور باحلال قوة دولية محل القوة الافريقية.
    وقال المتحدث باسم حركة العدالة والمساواة احمد حسين لوكالة فرانس برس "نحن
    نرحب باي رد عملي من المجتمع الدولي وخاصة الامم المتحدة لمعالجة الوضع في دارفور".
    واضاف في اتصال اجري معه في ابوجا "اننا لا تريد فقط قواتا اننا نريد قوة لديها تفويض قوي وواضح يمكنها من حماية المدنيين من الجنجويد والقوات الحكومية وتطبيق قرارات مجلس الامن الدولي".
    من جهته اكد المتحدث باسم حركة تحرير السودان انه "طالما ان قوات افريقية هي المكلفة بحفظ الامن والسلام في دارفور فان الحكومة السودانية سيظل لديها شعور بان بوسعها ان تفعل ما تشاء".
    وكان الامين العام للامم المتحدة كوفي انان صرح ان منظمته تعتزم نشر قوة انتشار سريع في دارفور تتمتع بدعم جوي تكتيكي لتحل محل قوة حفظ السلام الافريقية.
    ودعا الموفد الخاص لانان الى السودان يان برونك الى نشر قوة حفظ سلام جديدة في دارفور تكون لديها امكانيات قوية لتتمكن من ردع الهجمات التي تستهدف المدنيين ومن نزع سلاح ميليشيا الجنجويد العربية المتحالفة مع الخرطوم والمتهمة بارتكاب انتهاكات بحق السكان ذوي الاصول الافريقية.
    واعتبر ان هذه القوة يجب ان تبقى في دارفور لمدة ثلاث او اربع سنوات بعد توقيع اتفاق سلام وان تكون لديها ضمانات بتامين التمويل اللازم لها.
    واضاف برونك انه ينبغي دعم هذه القوة بنظام عقوبات للاشخاص المسؤولين عن العنف ولمنع تحركات القوات وامدادات الاسلحة المحظورة.
    وكان وزير الخارجية السوداني لام اكول اكد الجمعة ان ارسال قوة من الامم المتحدة الى السودان لن يكون سوى نوع من "الازدواجية" في التعامل مع ازمة دارفور.
    واضاف ان "قوة الاتحاد الافريقي تقوم بعمل جيد والشئ الوحيد الذي ينقصها هو المال واذا كانت الامم المتحدة جادة في رغبتها في القيام بعمل جيد في دارفور فلما لا تعطي الاموال الى الاتحاد الافريقي".
    وياتي رفض الخرطوم لاقتراح ايفاد قوة من الامم المتحدة الى دارفور قبل اقل من عشرة ايام من استضافة السودان لقمة الاتحاد الافريقي التي سيتولى على اثرها رئاسة هذه المنظمة الاقليمية التي ترعى مفاوضات السلام بين نظام الرئيس عمر البشير ومتمردي دارفور.
    واندلع النزاع في دارفور في شباط/فبراير 2003 بين الحكومة المركزية المتحالفة مع ميليشيا الجنجويد العربية المحلية من جهة والمتمردين ذوي الاصول الافريقية الذين يطالبون بانهاء "تهميش" اقليمهم وبنصيب عادل من الثروة والسلطة في السودان.
    واسفر هذا النزاع حتى الان عن مقتل 300 الف شخص ونزوح اكثر من مليونين اخرين.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 02:51 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    Quote: اعلنت الحكومة السودانية اليوم السبت رفضها احلال قوة للامم المتحدة محل قوة الاتحاد الافريقي في دارفور وطالبت باستمرار مهمة هذه الاخيرة وتوفير الدعم المالي واللوجيستي اللازم لها ولكن مفوضية الاتحاد الافريقي اكدت انه يتعين على الخرطوم القبول بذلك.

    هذا موقف الحكومة وهو رفض القوات الدولية، وهي تطالب في الوقت نفسه بالابقاء على القوات الافريقية والاكتفاء بتوفير الدعم لها. لكن مفوضية الاتحاد الافريقي نفسها لا تريد المواصلة في المهمة بل هي تدعو الحكومة السودانية للقبول بمقترح القوات الدولية.
    يعني الحكومة تطالب ببقاء الافارقة .. والافارقة مادايرين!
    في تقديري ان الحكومة لم يعد لديها خيار سوى القبول بالقوات الدولية، فقد انفتح هذا الباب منذ وقت طويل.. فهناك قوات حفظ السلام الموقع مع الجنوب وهي تنتشر في كل انحاء السودان. والوجود الافريقي في دارفور نفسه لايعدو كونه وجود اجنبي لقوات اقليمية او دولية لان الامر سيان. لقد فلت الامر منذ ان طلبت حكومة السودان بخطاب الى مجلس الامن باستقدام قوات تابعة للاتحاد الافريقي، في الوقت الذي كان يتصاعد فيه الجدل آنذاك بارسال قوات دولية.. وكانت الحكومة تعتقد بذلك انها قد سحبت البساط من تحت ارجل المجتمع الدولي.
    ماذا تجدي اذا معارضة الحكومة للقوات الدولية اذا كان الاتحاد الافريقي ذاته موافقا عليها؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 03:27 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    قلنا ان معارضة الحكومة للقوات الدولية لن تجدي.
    وستصبح هذه القوات امرا واقعا بعد اعلان الاتحاد الافريقي تنصله من المهمة.
    وقد نجحت الدول الغربية في فرض القوات الدولية بعد ان رفضتها الخرطوم في السابق، وذلك بابطاء الدعم عن القوات الافريقية واظهارها بمظهر العاجز عن حماية المدنيين والتصدي للانتهاكات.
    لكن السؤال هو لماذا الاصرار على التدخل الدولي في هذا الوقت بالذات؟
    وماهي اهداف هذا التدخل؟

    اعتقد ان من بين الاهداف في تقديري:
    اولا : استباق الرئاسة المرتقبة للسودان للاتحاد الافريقي.
    ثانيا: ضمان وجود قوات لديها صلاحيات واسعة ليس لحماية المدنيين من هجمات مليشيات "الجنجويد" فقط وانما كذلك لضمان تنفيذ فعال لاوامر القبض التي قد تصدر من المحكمة الجنائية الدولية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 03:41 PM

ترهاقا
<aترهاقا
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 4572

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    وفى لقاء تم مع الناطق الرسمى بإسم وزارة الخارجية فى قناة الجزيرة تحدث عن ان التكلفة اليومية لاى قوة لحفظ السلام اى كانت تكلف 17 مليون دولار مش جنية وإلا دينار يوميا


    المسألة فيها لعبات مالية وأزمة ضمير ، وكله على حساب البسطاء المغلوب على امرهم فى العراء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 03:57 PM

القلب النابض
<aالقلب النابض
تاريخ التسجيل: 06-22-2002
مجموع المشاركات: 8418

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: ترهاقا)

    الأخ حسن البشاري

    سلام وكل سنة وانت طيب

    اخي من يهن يسهل الهوان عليه, الحكومة هانت وبقت تفتش في نوع الإستعمار الذي تختاره هل هو أفريقي أو غربي دولي .

    الحكومة والمعارضة كل واحدة اسوأ من أختها. فالحكومة تهاونت وراوغت في المفاوضات وكذلك حركات التمرد كلها غير جادة في التوصل لحل. والحرب تحولت لتجارة ودخلت فيها مصالح مادية وبيع سلاح وبيع زمم وإعاثات وووو الخ , وعمالة مقننة من كل الأطراف. ومن أسوأ الحلقات في أي حرب أن ترتبط بها جماعة مصالح تجارية أو أي نوع آخر من المصالح, ويبدو أنها الان دخلت هذا النفق. ومساكين أهلنا الذين يعيشون في العراء.

    حزينة انا لهذا التردي في الأداء السياسي من الحكومة ومن المعارضة.

    عذراً سأعود إليك .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 08:38 AM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: القلب النابض)

    Quote: الأخ حسن البشاري

    سلام وكل سنة وانت طيب

    اخي من يهن يسهل الهوان عليه, الحكومة هانت وبقت تفتش في نوع الإستعمار الذي تختاره هل هو أفريقي أو غربي دولي .

    الحكومة والمعارضة كل واحدة اسوأ من أختها. فالحكومة تهاونت وراوغت في المفاوضات وكذلك حركات التمرد كلها غير جادة في التوصل لحل. والحرب تحولت لتجارة ودخلت فيها مصالح مادية وبيع سلاح وبيع زمم وإعاثات وووو الخ , وعمالة مقننة من كل الأطراف. ومن أسوأ الحلقات في أي حرب أن ترتبط بها جماعة مصالح تجارية أو أي نوع آخر من المصالح, ويبدو أنها الان دخلت هذا النفق. ومساكين أهلنا الذين يعيشون في العراء.

    Quote: حزينة انا لهذا التردي في الأداء السياسي من الحكومة ومن المعارضة.

    الاخت المحترمة القلب النابض
    كل عام وانت والسودان بالف خير
    الحكومة والحركات المسلحة ينبغي ان يعلموا ان الشعب السوداني ما عاد قادرا على انتظار المناورات وعمليات كسب النقاط وهو يئن تحت اقدام تجار الحروب.
    هل تعي الحكومة والحركات المسلحة، حقيقة، خطورة ما يحدث.؟
    شخصيا لا اعتقد ذلك، ومفاوضات ابوجا تقول انهم لا يتحركون بجدية لمعالجة الوضع. كل ما يهتمون به هو كسب النقاط والتعامل بسياسة كسب الوقت ولو كان ذلك على حساب اهل السودان جميعا. انهم لا يدركون انهم يساعدون القوى الدولية في تنفيذ مآربها ومخططاتها على اشلاء ضحايانا.
    لك الحق في كل الحزن الذي تسكبينه، لكنهم لن يفيقوا الا بعد خراب مالطا او سوبا في رواية اهل السودان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 04:47 PM

مجدى محمد مصطفى
<aمجدى محمد مصطفى
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 1696

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    الأخ حسن بشرى


    الأخ ترهافا

    والأخت القلب النابض

    وكل الأخوه

    كل سنه وانتوا طيبين وجميع أهل السودان بخير وان شاء الله يعود علينا العيد القادم وقد تغير حالنا الى الأفضل بأذن الواحد الأحد.
    فى الواقع مسأله دارفور دى من اعقد المشاكل التى دخلت فيها الحكومه وادخلتنا معه ( عنوة).
    كما تعلمون ان هذه الأزمه ككل ازمه قبل تفجرها تبرز ارهاصاتها ، وبالفعل كانت ارهاصات ازمه دارفور ظاهره لكل ذى بصر ، دعكم عن البصيره قبل تفجرها بوقت طويل جدا.
    ولكن كعادتها الحكومه ( وعادتناكسودانيين ) نستخدم دوما سياسه النعام أى دفن رؤسنا فى الرمال ونترك مشاكلنا للأيام عسى ان تتولى حلها بدل مواجهتها بشجاعه .
    كانت الحكومه تأمل فى حسم سريع ( ولمن شاف ولا من درى ) وهو فى تقديرى الشخصى كان الخطأ الأكبر فى تاريخ الأنقاذ ، وهى مشوره (طين) خرج بها احدهم وتم تنفيذها ، ولكن بدلا من اخماد النار فى دارفور اججتها ووصل الحال الى ما هو عليه الأن.
    وبالمناسبه انا لا استغرب الرأى القائل ان الحكومه ما كانت لتقوم بما قامت به فى دارفور من ضرب
    (من طرف) لو لم تأخذ اشارات امريكيه ( اذن امريكى ) فقد كانت امريكا فى تلك الأثناء قريبه جدا من صانعى القرار فى السودان ( تعاون فى مجال الأرهاب - زياره مدير المخابرات لأمريكا بطائره امريكيه تابعه لل سي أى ايه ) الخ الخ ، لكن الشيئ المؤكد ان امريكا لو لم تتبنى موضوع دارفور لكان الأن فى عداد ما نسي من قضايا.
    ومن باب الذكرى فقط ان امريكا استخدمت ذات التكتيك عندما استدرجت صدام حسين الى الكويت ثم انقضت عليه.
    اما مسأله القوات الأجنبيه ( وما ادراك ما القوات الأجنبيه) فذا أمر يحتاج لنقاش طريل ، الخصه فى كلمات بسيطه جدا
    الأنقاذ قررت ان تربط مصيرها بمصير السودان ذاته ، بالسودانى ( يا فيها يا ....) وهى سياسه هدم المعبد بما فيه على من فيه ، وتتجلى هذه السياسه فى مساومتها على وحدة السودان فى نيفاشا و ( محور حمدي) بالأضافه الى استخدام القبليه والعرقيه فى صراع السياسه بصوره لم يشهدها السودان من قبل .
    الذى يدور فى دارفور صراع دول عظمى استخدمت فيه قضيه دارفور العادله والشرق العادله وقبلهما الجنوب العادله لتحقيق وحفظ تلك المصالح فى السودان.
    وفى اعتقادى ان الدور الأفريقى ما كان ليكون لو ان الأمر استتب لأمريكا وبريطانيا فى العراق .
    بذلك وقد اصبحت الأن هناك أراده سياسيه لدى الدولتين الكبريين للأنسحاب من العراق وتركه لمصيره المحتوم فلا بأس من التدخل فى دارفور وبالتالى السودان خصوصا وان البترول السودانى يعلم الأمريكان خفاياه منذ ايام شيفرون.
    بالمناسبه التدخل الأمريكى الأوروبى فى دارفور وضع السيناريو له قبل عدة سنوات بل أعلنوا عنه صراحه فى عدد من الدراسات التى تنشرها مراكزهم الأستراتيجيه
    المضحك فعلا ان الأفارقه يفعلون ما يخطط لهم بالضبط ، ايقاف الدعم المالى يعنى انهيار قوه الأتحاد الأفريقى ، لا أحد فى افريقيا ( خصوصا حكامها ) يفعل الا من يراد له ان يفعله.
    للأسف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 09:13 PM

القلب النابض
<aالقلب النابض
تاريخ التسجيل: 06-22-2002
مجموع المشاركات: 8418

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: مجدى محمد مصطفى)

    the real reasons for the war in Iraq؟

    من قرأ هذه الدراسة التي أخرجتها مجموعة أكاديمية في الولايات المتحدة الأمريكية؟

    هي ذات الأسباب الحقيقية لتدور حرب أخرى في السودان خاصة بعد عدم قدرة الدولتين العظمتين في البقاء في العراق لمدة أطول من التي مكثوها.

    وكل الشرر الذي يتطاير هنا وهناك هو فقط لشرعية وجود أجنبي بالبلاد. ولكي يدخلونها بباب غير الذي دخلوا به العراق " الحرب" لان هذا الباب قد جر كثير من الويلات لهم والعائد لا كما توقعوا. وفضيحة الكذب والتلفيق أنكشفت بواسطة صحفييهم ومؤسساتهم. وحتى أمهات الجنود الذين طالبوا بمعرفة كل شئ وإعادة ما تبقى من الأبناء.

    وبعضنا يمهد لهم الطريق للدخول ويقومون بدور أحمد الشلبي.

    كل الي أعرفه انني حزينة حزينة وانا أقرأ الواقع أمامي وأرى أخوة لي يفعلون ما يفعلوا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2006, 11:48 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 19315

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: القلب النابض)


    الأخ حسن البشاري
    لك التحية

    تاني .... يردد البعض أن أمريكا و معها دول الغرب تريد التدخل في شأن السودان ( البرئ و المسكين ) ... و دارفور هي البوابة ... و قطع القروش من الإتحاد الأفريقي هي مؤامرة لإنهياره و من ثم الإنقضاض علي السودان بمشروعية .. و كلام من النوع التالي :
    Quote: وكل الشرر الذي يتطاير هنا وهناك هو فقط لشرعية وجود أجنبي بالبلاد. ولكي يدخلونها بباب غير الذي دخلوا به العراق " الحرب" لان هذا الباب قد جر كثير من الويلات لهم والعائد لا كما توقعوا. وفضيحة الكذب والتلفيق أنكشفت بواسطة صحفييهم ومؤسساتهم. وحتى أمهات الجنود الذين طالبوا بمعرفة كل شئ وإعادة ما تبقى من الأبناء.


    أولا: الخمسين مليون دولار التي أوقفت ليست حق .. أكرر ليست حق أفريقيا أو الإتحاد الأفريقي .. هذه فلوس دافع الضرائب الأمريكي الذي دفع مئات الملايين قبلها في دارفور و صرفها الإتحاد الأفريقي بفساد و عدم مسؤولية .
    ثانيا : لو أصل المشكلة الخمسين مليون دولار ( أو التمويل عامة ) .. أين دول أفريقيا و الغنية منها بالذات ... خاصة التي تملك موارد بترولية ( ليبيا و نيجريا و الجابون و الجزائر و الجابون و جنوب أفريقيا و مصر وو ) ... بل أين السودان و مليارات الدولارات النفطية .. فالمشكلة سودانية بحتة و هي تهدد الكيان السوداني برمته .
    ثالثا: مسألة الإستدراج الأمريكي للإنقاذ مثل إستدراجه لصدام هو أمر مضحك و في غاية السخف . أي كالعذر الذي يأتي به اللص بعد ضبطه داخل البنك قائلا أن البوليس إستدرجه لإرتكاب السرقة لأنه ( أي البوليس )أختفي من أمام البنك و نرك الباب مواربا .
    رابعا: حكومات الغرب و أمريكا لا تريد أن تتدخل عسكريا بدارفور لكن الشعوب في هذه البلاد هي التي تضغط لتدخل حكوماتها في دارفور و لو عسكريا لحماية أهل دارفور ( عكس الحالة في العراق تماما) .
    خامسا : حكومة الإنقاذ هي المسؤولة لوحدها عن كل الذي حدث للسودان منذ وصولهم للحكم . هي حكومة رد فعل فقط . حكومة لم تبادر يوما بحل جرئ و عادل مع أي فئة أو جهة في السودان . تُجَر الي طاولة المفاوضات جرّاً بالعصا . و لغبائها فإنها تعتقد أن الإتفاقيات الغرض من توقيعها هو خرقها .
    اليوم بإمكان نفس الطاقم الحاكم الآن حل مشاكل دارفور و الشرق و كسب ثقة أهل الجنوب لو أخلصت النية و قدمت حلولا عادلة ترضاها الأطراف المتنازعة معها و بذلك يمكن الحفاظ علي السودان كقطر موحد و مستقر ... لأنه بالإستقرار يمكن التفرغ للتنمية في كل السودان و بعد عدة سنوات سوف لن تجد من يحمل السلاح في وجه حكومة يختارها الشعب .
    و تلعب الحكومة دور الفهلوي .. و تعتقد ان الوقت في صالحها فتتعنت و تماطل .. لا تدري أنها في النهاية ستخسر كل شئ ... سترجع أراضي دارفور الي أهلها بلا مساومة .. ستحكم أغلبية أهل السودان المهمشون العاصمة و السودان كله .. ديموقراطيا و بلا عنف ( من الذي يحكم العراق الآن بعد صدام و بطانته ؟ ).
    ها هو السيناريو الذي ينتظر السودان بتعنت أهل الإنقاذ و المداومة علي المراوغة و التشطر علي الآخرين:
    1- سوف لن يسمح المجتمع الدولي بإستمرار الوضع في دارفور علي ما هو عليه الآن . فالأمر بدأ يؤثر علي إستقرار دول الجوار . فتشاد و الكاميرون و افريقيا الوسطي و الكونغو و ليبيا و نيجريا ... مناطق حيوية و نقاط إلتقاء مصالح عالمية . مع العولمة فالأنظار الآن متجهة الي أفريقيا كسوق بكر و مصدر مواد أستراتيجية .
    2- الإبادة الجماعية التي حدثت برواندا ما زال يعاني منها ضمير الدول الغربية . لا يود أي مسؤول أن تتكرر المأساة بدارفور و يفلت الجناة من العقاب . كما ان التأخير في الحسم يزيد من معاناة اهل دارفور يوميا .
    3- لو لم تصل حكومة الإنقاذ الي إتفاق مع الحركات المسلحة في أبوجا سريعا و مرضيا للحركات المسلحة ستتحمل حكومة الإنقاذ وحدها نتائج فشل المفاوضات و ستدفع ثمن ذلك زوالها من الحكم بالمرة و ملاحقة أفرادها و سيتبع ذلك تغييرا جذريا في تركيبة الحكم في السودان و تنبت أقاليم و تختفي أخري .
    من العبط توجيه اللوم الي الحركات المسلحة لأن الحكومة هي التي بيدها كل مفاتيح الحل فهي التي لديها السلطة و الثروة و لا يمكن مطالبة الحركات بتنازلات ... ألا يكفي ما قدموه من ضحايا بمئات الألوف و تشريد أكثر من مليونين من أهلوهم ؟
    ما يتجاهله البعض هنا عمدا أنه مالم تتدارك حكومة الإنقاذ الوضع و تصل الي حلول مرضية للحركات المسلحة بدارفور ( و الشرق ) و عاجلا .. أن التخل العسكري بدارفور سيقع . و تبعات ذلك أنه من دارفور و بنظرية الدومينو سيمتد الأثر الي الشرق و أقصي الشمال فالعاصمة ... يتبع ذلك تغييرا إقتصاديا و إجتماعيا و ثقافيا شاملا كل السودان و يصبح الجنوب و جبال النوبة و النيل الأزرق عمليا مناطق مستقلة و لكنها تتبع رمزيا للسودان .
    الحساب المغلوط الذي يستند عليه البعض من الشمال هو ( لتذهب دارفور و الجنوب و حتي الشرق ... نظرية عبدالرحيم حمدي ... و ليبقي لنا باقي السودان نحكمه و نهيمن عليه ) .
    الصدمة أنه و بدخول الأمم المتحدة و معها أمريكا و الغرب سيعمل المجتمع الدولي علي الحفاظ علي وحدة السودان ... لكن بتغيير التركيبة الحاكمة . لن يتم إنجاز ذلك بالعنف ... بل بديموقراطية العدد . أي أنه بالحساب الأقلية التي تحكم السودان الآن ستفقد شرعيتها بالديموقراطية الحقة . و سيعاد سيناريو السنة العراقيين و الأكراد و الشيعة ... أغلبية أهل السودان أفارقة . لذا سوف لن ينفصل الجنوب أو دارفور أو الشرق . و الأهم سوف لن ينفصل الشمال النيلي .
    لو كان هناك إستدراج للإنقاذ ... فهو في حملها علي ما تفعله الآن: عناد و مراوغة و إغراق في المغالطات .... بينما نذر العصفة تتجمع في الأفق .
    و لتستمر في غيها .
    فهي براقش هذا الزمان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 06:23 AM

معاذ منصور
<aمعاذ منصور
تاريخ التسجيل: 11-21-2005
مجموع المشاركات: 437

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: Mohamed Suleiman)

    كل عام وانت بخير بشاري
    المسالة ليست فى يد الامم المتحده الان والاخيرة ماهي الا اداة تحركها ايدي ليست خفية كما يحلو للبعض تسميتها وجميع الجهود الشرسة التى نراها تصب فى مصب واحد هو تحطيم كل من لم يعيى الدرس من حوله طوعا وهى ليست دعوة للاستسلام بقدر ماهي دعوة للدبلوماسية السياسية واعتقد اننا ما زلنا وسنظل ندفع ثمن دعمنا لجهات لم يكتب لنا الاستفادة من ثمار وقفتنا معها ولن !
    اخبار كثيرة تتحدث عن دعمنا سرا للارهاب وان الخيوط ما تزال موصولة حتى بعد طرد تنظيم القاعده من السودان
    بعض الدول ما تزال تراوغ معنا الى حين
    لذلك نجد اننا ندفع ثمن مواقف سابقة لدولتنا فى العلن واخرى خلف الكواليس
    ستدعم امريكا اي خطوة للسلام فى العلن وتظهر خلاف ما تبطن وكل المرات التى يتم فيها تقديم قضايانا لطاولة الامم المتحده يكون هناك تقدم سودانى فى موقع ما للتفاوض او الاستثمار
    اذا الامر ليس هو دارفور وانما وسيلة فقط لغاية كفانا الله شرها
    لابد من المراجعة وابداء التنازلات السياسية فى التفاوض وتوسيع دائرة المشاركة الحقيقيه لا الوهميه ليصبح الوطن واحد وديمقراطى وكفاية .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 10:54 AM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: مجدى محمد مصطفى)

    Quote: الذى يدور فى دارفور صراع دول عظمى استخدمت فيه قضيه دارفور العادله والشرق العادله وقبلهما الجنوب العادله لتحقيق وحفظ تلك المصالح فى السودان.

    الاخ مجدي محمد مصطفى
    اتفق معك هنا وللاسف لقد اسهمت الحكومة والحركات المسلحة في منح الذرائع للتدخل الدولي، الذي يبدو ظاهره انسانيا.لكنه سيقود الاقليم والبلاد الى مزالق خطيرة.
    الامر يا صديقي يحتاج الى مبادرة جريئة من الحكومة والحركات لسحب البساط من تحت اقدام القوى الدولية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 06:20 AM

مجدى محمد مصطفى
<aمجدى محمد مصطفى
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 1696

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    الأخ محمد سليمان

    كل عام وانت وجميع اهلنا فى السودان الحبيب بخير

    اتفق معك فى ان اس مشاكلنا هى سياسه الحكومه وما قامت به من جرائم فى حق جميع اهل السودان ، وفى تقديرى ان ( شله الحكم ) هذى تستحق محاكمه لما ارتكبوه من جرائم خطيره فى حق السودان
    ولكن يا عزيزى لا تنسى انهم بشر واى بشر يكون له رد فعل عنيف عند اقتراب الخطر منه، الجماعه ديل دايرين يوحوا للمجموعه الدوليه ان اى محاوله للتدخل والقبض عليهم نتيجتها ستكون ( عراق اخر) .
    ساعد على ذلك نجاحهم فى شق كل الكيانات السياسيه والعسكريه فى السودان بأستخدام المال

    واختلف معك نهائيا فى تصور ان ان امريكا او الأتحاد الأوروبى عند تدخله سيدخل من اجل (عيون اهل دارفور) الذين قتلتهم الحكومه.
    صحيح ان حكومه الأنقاذ ارتكبت جرائم فى حق اهل دارفور ان شعب دارفور يعلم ان دخول امريكا قد يعنى انحسار الدوله السودانيه ولكن لا يعنى امن ورفاة اهل دارفور بالضروره.
    الحركات المسلحه بالتأكيد ستكون اكثر المهللين لهذا القرار وذلك لأسباب أهمها
    1/ عدم مقدره هذه الحركات تحقيق حسم عسكرى على الأرض ، خاصه عند الأخذ فى الأعتبار نجاح الحكومه فى تجييش قبائل بأسرها ضد التمرد.
    2/سقوط الحركات المسلحه فى مستنقع الأنشقاقات بفعل الحكومه( المال)ّ وبفعل القبليه بحيث يصعب تصور زعيم واحد لدارفور.

    * وبذلك لا يبقى امام الحركتين مساحات كبيره للمناوره خاصه عندما تدخل اللعب مع الدول الكبرى
    فواهم من يعتقد ان المحرك الأساسى للغرب هو شعورهم بالمسئوليه وحبهم للأنسانيه، بل هى غفله ذاتها.
    واول من يعرف ذلك جيدا هم قادة هذه الحركات
    ويمكنك ان تسأل كل من زار اى دوله غربيه ان يحدثل عن انسانيه الخواجات فى القطط والكلاب ولكن مع ( السود) تحركهم مصالحهم ( الأستعماريه فقط)
    ويتم استخدام قضايا حقيقيه وعادله كقضيه دارفور لتمرير مخططاتهم.
    * ويبقى السؤال المهم جدا
    هل ستنجح الحركات المسلحه فى فرض ارادتها واراده اهل دارفور ( اذا افترضنا ان اهل درافور التفوا حولها) امام الدول الكبرى التى لديها الجبروت العسكرى والقوه الضاربه فى حال تم تسليمها دارفور ؟؟؟

    * هل لديها القدره السياسيه والأقتصاديه والعسكريه والأداريه لفرض رؤاها وارادتها؟؟؟

    اعتقد انه يجب ان لا ينسينا سخطنا على الحكومه بعض الحقائق المهمه جدا جدا فى هذا الصراع.
    وبالمناسبه يا اخ محمد دارفور تعنينا قبل كل شخص ونخاف عليها وعلى اهلها كخوفنا على انفسنا

    (عدل بواسطة مجدى محمد مصطفى on 01-15-2006, 06:24 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 07:23 AM

ابراهيم بقال سراج
<aابراهيم بقال سراج
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10828

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: مجدى محمد مصطفى)

    انا شخصياً اؤيد هذا المقترح القاضي بأستبدال قوات الاتحاد الافريقي
    بقوات اخري تابعة للامم المتحدة لان الاتحاد الافريقي غير قادرة علي
    حماية المدنيين الابرياء في دارفور وامكانياتها ضعيفة وغير مؤهلة
    سياسياً بالاضافة الي انهم عملاء ومنحازيين للحكومة السودانية فلذا
    اؤيد بشدة احلال قوات اخري مكان القوات الافريقية ونحن لا يهمنا من
    من القوات يحل مكان الاتحاد الافريقي ولكن يهمنا حفظ الامن والاستقرار
    وحماية المدنيين الابرياء من قصف الطيران الحكومي وخيول الجنجويد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 07:27 AM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: مجدى محمد مصطفى)

    الاخوة والاخوات المتداخلين
    ترهاقا
    القلب النابض
    مجدي
    محمد سليمان
    معاذ منصور
    كل عام وانتم بالف خير
    سأعود لاحقا للتعليق على مداخلاتكم كل على حدة.
    وسأواصل ما انقطع من تحليل فقد قلت ان اهداف التدخل الدولي الوشيك في دارفور يتمثل في تقديري في استباق الرئاسة المرتقبة للسودان للاتحاد الافريقي.
    وثانيا: ضمان وجود قوات لديها صلاحيات واسعة ليس لحماية المدنيين من هجمات مليشيات "الجنجويد" فقط وانما كذلك لضمان تنفيذ فعال لاوامر القبض التي قد تصدر من المحكمة الجنائية الدولية.
    واضيف الى ذلك ان من بين الاهداف المحتملة للتدخل الدولي هو بسط السيطرة على الثروات النفطية الهائلة التي يعتقد بوجودها في تلك المناطق، فضلا عن ان واشنطن وبريطانيا تسعيان الى ايجاد موطيء في اطار الصراع الدولي على النفوذ في هذه المنطقة.
    ومن بين الاهداف المحتملة ايضا صرف الانظار عما يدور في العراق خصوصا بعد تصاعد الرفض الشعبي في الولايات المتحدة لتلك الحرب وتنامي الدعوات لسحب القوات الامريكية والبريطانية . وتمثل دارفور في هذا السياق فرصة للادارة الامريكية لتحقيق نجاح وانتصار سهل يعيد لها الشعبية من جديد.
    لكل هذا يبدو ان حماية المدنيين في دارفور ووقف الانتهاكات هو جزء من استراتيجية غربية تسعى لتحقيق اهداف اخرى من خلال عملية التدخل.
    الحقيقة ان قضية دارفور اصبحت اداة للصراع على بسط النفوذ في المنطقة بين امريكا وبريطانيا من جهة ، وبين فرنسا صاحبة النفوذ التقليدي في مناطق شمال وغرب افريقيا من جهة اخرى.
    ان الصراع على بسط النفوذ في افريقيا التي تمثل ارضا بكرا واحتياطيا مستقبليا للثروات بدأ يحتدم الان بين القوى الدولية، بعد ان بدأت عملية استغلال الثروات النفطية الكامنة تظهر على السطح.. وستشهد الاعوام المقبلة وجها اكثر سفورا لهذا الصراع.
    نواصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 08:04 AM

أنور أدم
<aأنور أدم
تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 2776

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)

    العزيز بشاري


    شكرا لطلبك الاستيضاح!
    Quote: لكن السؤال هو لماذا الاصرار على التدخل الدولي في هذا الوقت بالذات؟
    وماهي اهداف هذا التدخل؟

    يا سيدي
    ان الذين هم بمعسكرات النزوح و اللجوء يدركون فوائد المقترح. أما الذي يعيش بمنطق دكتاتوري العالم العربي فهو الذي بحاجة لمعرفة إعطاء خمصمه فرصة للنيل منه!


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 08:31 AM

Khalid Kodi
<aKhalid Kodi
تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 12097

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: حسن البشاري)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2006, 11:04 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 19315

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: دارفور .. هل هي محمية دولية في السودان؟!! (Re: Khalid Kodi)


    الأخ مجدي محمد مصطفي
    لك التحية
    أنت كتبت :

    Quote: واختلف معك نهائيا فى تصور ان ان امريكا او الأتحاد الأوروبى عند تدخله سيدخل من اجل (عيون اهل دارفور) الذين قتلتهم الحكومه.
    صحيح ان حكومه الأنقاذ ارتكبت جرائم فى حق اهل دارفور ان شعب دارفور يعلم ان دخول امريكا قد يعنى انحسار الدوله السودانيه ولكن لا يعنى امن ورفاة اهل دارفور بالضروره.

    لا يهمني أبدا الآن تفاصيل أسباب تدخل أي جهة اليوم في دارفور لإنقاذ أهل دارفور من الإبادة ( تحولت الي إبادة بالموت البطئ و الإهمال المتعمد ) .
    لو كانت للدول الغربية أجندة خفية للتدخل بدارفور بإسم إنقاذ أهل دارفور من الموت و التشرد ... فليفعلوا ..... فلقد رأينا أجندة حكومة الخرطوم و التي نفذتها علنا عندما شنت حملة القتل الجماعي و التشريد بكل قسوة و فظاعة .
    لا تحاول أن تقنعني يا مجدي ان أجندة دول الغرب هي نفسها أجندة الإنقاذ .
    دارفوري واحد علي قيد الحياة بفضل تدخل الغرب خير مليون مرة من ذبحه علي يد جنجويد الإنقاذ و طائرات حكومة المركز .
    أنسان دارفور الذي يقبع في العراء اليوم بعد أن فقد معظم أفراد عائلته قد لا يفهم كثيرا في الجيوبوليتكس و الصراع الأنجلو فرانكفوني و معاداة الهوية اللإسلاموعروبي .... لكنه محفور في ذاكرته أنه عندما غدرت به حكومته ذات فجر و أعتدت عليه برا و جوا فأحرقت قريته و أغتصبت قريباته و سحلت أطفاله .... كان من تلقفه عند هيامه بصحراء الضياع و الجوع و المرض و التشرد ... كان من دول الغرب ... دثره بثياب و أطعمه بعد جوع و ضمد جراحا نكأها غدر من كان أخا في الدين و الوطن .
    ما لم يستوعبه الكثيرون من باقي أهل السودان الذين يلوكون مصطلحات الوطنية أن إنسان دارفور قد كفر بموديل وطنية هؤلاء و فقد الثقة تماما في أي حكومة تحمل ملامح من غدروا به .
    ألم يحذر بعضهم الأكراد من مغبة الوثوق بأهل الغرب و الركون اليهم بعد أن نكل بهم صدام حسين و أجبرهم علي الفرار الي جبال الصقيع و الجليد بشمال العراق ؟
    اليوم كردستان العراق أكثر إستقرارا و رخاءا و حرية من باقي كل الوطن العربي .. لا العراق فقط.

    Quote: الحركات المسلحه بالتأكيد ستكون اكثر المهللين لهذا القرار وذلك لأسباب أهمها
    1/ عدم مقدره هذه الحركات تحقيق حسم عسكرى على الأرض ، خاصه عند الأخذ فى الأعتبار نجاح الحكومه فى تجييش قبائل بأسرها ضد التمرد.
    2/سقوط الحركات المسلحه فى مستنقع الأنشقاقات بفعل الحكومه( المال)ّ وبفعل القبليه بحيث يصعب تصور زعيم واحد لدارفور.

    مخطئ تماما يا مجدي في كل النقاط التي أوردتها أعلاه :
    1/ أثبتت الحركات المسلحة أنها قادرة علي ضرب حاميات الحكومة في أي لحظة تريدها و إنزال الهزائم المنكرة بها . لا تنسي أن هذه الحركات المسلحة تخوض حرب عصابات و بالتالي ليس من أهدافها الإستراتيجية التمدد علي رقاع أرض و بالتالي تهدر مواردها في الدفاع عن أي رقعة . المهم هو بسط سيطرتها بطريقة ديناميكية في كل دارفور و حرمان الحكومة من ممارسة الحكم علي دارفور . اليوم تقزمت سلطات حكومة المركز ( الولاة ) و أنحصرت في أحياء معينة من مدن معينة بدارفور .. و تبقت كل أراضي دارفور تحت سيطرة الحركات المسلحة فعليا .
    2/ أفلحت الإنشقاقات و الخلافات في جولات التفاوض سابقا في عدم توحيد خطط الحركات المسلحة إستراتيجيا . في هذه الجولة فاجأت هذه الحركات المسلحة العالم كله و باغتت الحكومة المركزية بتوحد رؤاها و صلابة إتحادها و وضوح مطالبها مما أذهلت الحكومة لتهوي الي قاع الإرتباك و الفوضي .
    المطالب التي طرحت هذه المرة من الوضوح و القوة مما أكسبت هذه الحركات إحترام و دعم المجتمع الدولي و وضعت الحكومة في موقف في غاية الحرج . اليوم تقف الحكومة أمام المجتمع الدولي سافرة و بلا أي ورقة توت تستر صلفها و ظلمها و تعنتها ليعرف الجميع أي الأطراف التي لا تريد الوصول لحل لقضية دارفور .


    Quote: ويمكنك ان تسأل كل من زار اى دوله غربيه ان يحدثل عن انسانيه الخواجات فى القطط والكلاب ولكن مع ( السود) تحركهم مصالحهم ( الأستعماريه فقط)

    هذه أقوال نمطية يرددها البعض بطريقة مغرضة ... و الواقع غير ذلك .
    لكن لماذا لا تسأل نفسك : لماذا كلما حلت نائبة بإنسان علي ظهر الأرض ( طبيعية أم من صنع الإنسان نفسه ) تجد دول الغرب هم سباقون الي مد يد العون و المساعدة .... بينما الأموال مكدسة عند الدول العربية و الإسلامية ( و بالذات بعد الزيادة الخرافية في أسعار البترول )؟
    و لماذا إشتهرت الدول العربية و الإسلامية في زماننا هذا بصناعة تعذيب الإنسان و قمع شعوبها ... و لماذا يفر معظم المنشقون ( اللإسلاميون و السياسيون ) الي دول الغرب .... و لا يلوذون .. بمكة مثلا ؟
    صحيح المجتمع الغربي يشجع علي إستقلالية الفرد ... و هذه الإستقلالية أضعفت العلائق الإجتماعية فانكفأ البعض الي ملء ذلك الفراغ الوجداني بالإهتمام بحيوانات أليفة ... لكن ذلك لا دخل له بتقدم أو تأخر السود إجتماعيا .







    ء

    (عدل بواسطة Mohamed Suleiman on 01-15-2006, 04:23 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·


" " WWW.SUDANESEONLINE.COM
Contact Us

Copyright 2001-02
Sudan IT Inc.
All rights reserved.

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de