منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 14-12-2017, 10:28 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر الوطني- فرع الدوحة؟

31-05-2010, 08:30 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر الوطني- فرع الدوحة؟

    ألم نقُل من قبل
    إن العقيدة أهم من السياسة..والكلام والعمل؟
    وقد بوّب البخاري:
    باب:العلم قبل العلم والعمل

    سؤالي يؤكده ما سأقوله
    تابعوا معي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 08:35 AM

محمد عبدالرحمن
<aمحمد عبدالرحمن
تاريخ التسجيل: 15-03-2004
مجموع المشاركات: 9059

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    والله نتابع معاك جنس متابعة لمن تحيرك ....

    تحياتى ياعماد ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 08:49 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    طبعا ملاحظاتي على
    "المؤتمر الوطني"
    كفكر..وسياسة..
    واستراتيجية..ملاحظات قديمة
    مبناها: أن الدعاة ينبغي عليهم
    إيلاء اهمية عظمى وكبرى لمسألة ترسيخ
    منهج أهل السنة والجماعة..منهج الوسطية
    في الفهم للنصوص..وفي العقيدة..
    والعبادة..والعمل..والاستدلال والفتوى..
    وينبني على هذا أهمية التركيز على تربية الاجيال
    -حكاما ومحكومين- على أهمية العلم الشرعي..والتدرّج بالناس
    في تعليمهم صغار العلم قبل كباره..وفتح الآفاق لنشر الفهم
    والفقه السليم القائم على أصول السلف..والتعامل مع الواقع السياسي
    بأصول منهج اهل السنة والجماعة بعيدا عن التنطع..والأساليب غير الشرعية
    من الانقلابات والاغتيالات والتكقير دون دليل..والتفجير للىمنين بإسم الجهاد..إلخ
    وهذا موضوع طويل
    ومع هذا الخلاف
    كانت يدي ممدودة لأي دعم لنهضة الإسلام..وتعاون على البر والتقوى
    فكنا في الجامعات نعطي أصواتنا للإسلاميين في وجه العلمانيين والشيوعيين
    وأحيانا كنانتحفظ على التصويت لأسباب شرعية..
    وهكذا دعمتهم في انتخابات الجالية هنا في الدوحة..
    ولكن..للأسف كنا نرى إصلاحا متلكئا..ومبررات ضعيفة
    ومع هذا..كنا نرى ان نور فيه ظلمة خير من ظلمة لانور فيها
    ناصحناهم هنا في الدوحة
    وقلنا لهم يا جماعة إذا كنتم تقبلون كل من ياتسيكم في صفوفكم
    فهذا الشئ يأتي بالضرر عليكم حتى في عظم دعوتكم..
    ولكن حب "التجميع" و"اللملمة" كان هو الهدف
    جاءت الانتخابات الرئاسية والبرلمانية
    ووقف معظم الإسلاميين معهم لمصلحة البلد كما يرون ذلك..
    ولكن لاحظنا خلال هذه الأشهر الماضية أشياء غريبة
    ومريبة في المؤتمر الوطني
    ومن باب التناصح..ودفع المفسدة الكبرى كتبنا لهم هذه الكلمات
    فأرجو أن تتسع صدورهم لها
    فوالله الخيرَ اردنا
    وجزيتم خيرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:39 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    أهل السودان في الدوحة
    سمعتهم تسد الشمس..
    محترمون من أهل البلد الكرام
    ومن بقية الجاليات
    ولذلك فمسألة الدواس والتشابك
    هذه مسألة معزولة وفردية
    وتم تطويقها
    ولكن اشرنا إليها من باب
    أن هذه الجماعة المسماة"التجانية المحمدية"
    تأثيرها كبير...وخطير: عقيدةً وتنظيما..
    وهي أشبه بالفكرة الجمهورية المنقرضة في ذلك..
    بل تمددت في داخل المؤتمر الوطني
    من خلال اللجان..والأفراد والاعضاء
    محتفظين بجسمهم القديم القائم على عقيدة
    خطيرة..خطيرة في المعتقد..والفهم للدين
    ولنصوصه..
    وفي مظاهره وتطبيقه
    هاهم الآن تمددوا في جسم المؤتمر الوطني
    الذي-مع ملاحظاتنا عليه- سيزدداد ضعفا
    وسيعزل نفسه عن الإسلاميين الآخرين
    الذين سيشعرون إنهم يتعاملون مع جماعةٍ صوفية
    مبتدعة..تروج للخرافة..ولما يسمى بالتنجيم وقراءة الكف
    والسحر والدجل والشعوذة
    نعم سيعزل المؤتمر الوطني نفسه مرتين
    مرة من جميع التيارات الإسلامية
    ومرة اخرى في مواجهتنا مع تيار "التجانية" رسميا وقضائيا

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 31-05-2010, 10:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:48 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: والله نتابع معاك جنس متابعة لمن تحيرك ....

    تحياتى ياعماد ....

    شاكر لك زميلي-محمد عبدالرحمن مرورك الكريم وتعليقك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:57 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:49 AM

جعفر محي الدين
<aجعفر محي الدين
تاريخ التسجيل: 12-11-2008
مجموع المشاركات: 3631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الأخ عماد
    السلام عليكم
    Quote: ووقف معظم الإسلاميين معهم لمصلحة البلد كما يرون ذلك..


    لا أعتقد أن مصلحة البلد حصر على المؤتمر الوطني
    ولا أجد عذرا لأي مسلم أن يقف مع المؤتمر الوطني من منطلقات دينية
    فالمؤتمر الوطني وضع في أولى أولوياته السلطة ولا ذكر للدين إلا عند مخاطبتهم لعامة الشعب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 11:07 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: جعفر محي الدين)

    كتب الزميل جعفر محي الدين:

    Quote: لا أعتقد أن مصلحة البلد حصر على المؤتمر الوطني
    ولا أجد عذرا لأي مسلم أن يقف مع المؤتمر الوطني من منطلقات دينية
    فالمؤتمر الوطني وضع في أولى أولوياته السلطة ولا ذكر للدين إلا عند مخاطبتهم لعامة الشعب

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخي جعفر
    احترم وجهة نظرك..ولكن أكيد ربما نختلف معك في هذه النقطة
    ولا شك أن مصلحة البلد ليست حصرا لهم
    ولكن عندما نرى بعض قادة الإسلاميين يضعون يدهم مع العلمانية
    نرجح مصلحة البلد..
    ونحن لم نؤمَر بالاضطلاع
    على قلوب الناس
    وعندما يطرح هؤلاء الدينَ كمنهج فإننا لانملك غير التعاون على البر والتقوى
    مع خالص احترامي وشكري

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 05:05 AM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 05:06 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 11:23 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    هذه قطرة من بحور عقائد التجانية
    التي ربما تختطف المؤتمر الوطني
    وتسخّر مؤسساته لنشر قراءة الكف
    وادعاء علم الغيب والتنجيم
    والغلو في الشيوخ
    فتوى أهل العلم فيهم:

    Quote: إن ما تقدم من بدع التيجانية قليل من كثير مما ذكره علي حرازم في كتابه (جواهر المعاني) و(غاية الأماني) وما ذكره عمر بن سعيد الفوتي في كتابه (رماح حزب الرحيم على نحور حزب الرجيم) وهما من أوسع كتب التيجانية وأوثقها في نظر أهل هذه الطريقة.
    إن ما ذكر إنما هو نماذج لأنواع من بدع التيجانية تتجلى فيها عقائدهم وتكفي لمن عرضها على أصول الشريعة من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم أن يحكم على كل من يعتقد هذه العقائد المبتدعة المنكرة:
    ونلخص فيما يلي جملة من عقائدهم:
    1- غلو أحمد بن محمد التجاني مؤسس الطريقة وغلو أتباعه فيه غلواً جاوز الحد حتى أضفى على نفسه خصائص الرسالة بل صفات الربوبية والإلهية وتبعه في ذلك مريدوه.
    2- إيمانه بالفناء ووحدة الوجود وزعمه ذلك لنفسه بل زعم أنه في الذروة العليا من ذلك وصدقه فيه مريدوه فآمنوا به واعتقدوه.
    3- زعمه رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يقظة، وتلقين النبي صلى الله عليه وسلم إياه الطريقة التيجانية وتلقيه وردها والإذن له يقظة في تربية الخلق وتلقينهم هذا الورد واعتقاد مريديه وأتباعه ذلك.
    4- تصريحه بأن المدد يفيض من الله على النبي صلى الله عليه وسلم أولاً، ثم يفيض منه على الأنبياء، ثم يفيض من الأنبياء عليه، ثم منه يتفرق على جميع الخلق من آدم إلى النفخ في الصور، ويزعم أن يفيض أحياناً من النبي صلى الله عليه وسلم عليه مباشرة ثم يفيض منه على سائر الخليقة ويؤمن مريدون بذلك ويعتقدونه.
    5- تهجمه على الله وعلى كل ولي لله وسوء أدبه معهم إذ يقول: قدماي على رقبة كل ولي، فلما قيل له: إن عبد القادر الجيلاني: قال: فيما زعموا قدمي على رقبة كل ولي، قال: صدق ولكن في عصره أما أنا فقدماي على رقبة كل ولي من آدم إلى النفخ في الصور، فلما قيل له: أليس الله قادراً على أن يوجد بعدك ولياً فوق ذلك؟، قال: بلى، ولكن لا يفعل، كما أنه قادر على أن يوجد نبياً بعد محمد صلى الله عليه وسلم ، ولكنه لا يفعل، ومريدوه يؤمنون بذلك ويدافعون عنه.
    6- دعواه كذباً أنه يعلم الغيب وما تخفي الصدور وأنه يصرف القلوب وتصديق مريديه ذلك وعده من محامده وكراماته.
    7- إلحاده في آيات الله وتحريفها عن مواضعها بما يزعمه تفسيراً إشارياً كما سبق في الإعداد من تفسيره قوله تعالى: {مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لا يَبْغِيَانِ} [الرحمن: 19-20] ويعتقد مريدوه أن ذلك من الفيض الإلهي.
    8- تفضيله الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم على تلاوة القرآن بالنسبة لمن يزعم أنهم أهل المرتبة الرابعة وهي المرتبة الدنيا في نظره.
    9- زعمه هو وأتباعه أن منادياً ينادي يوم القيامة والناس في الموقف بأعلى صوته يا أهل الموقف هذا إمامكم الذي كان منه ممدكم في الدنيا .. الخ.
    - زعمه أن كل من كان تجانياً يدخل الجنة دون حساب ولا عذاب مهما فعل من الذنوب.
    11- زعمه أن من كان على طريقته وتركها إلى غيرها من الطرق الصوفية تسوء حاله ويخشى عليه سوء العاقبة والموت على الكفر.
    12- زعمه أنه يجب على المريد أن يكون بين يدي شيخه كالميت بين يدي المغسل لا اختيار له بل يستسلم لشيخه فلا يقول: لم ولا كيف ولا علام ولا لأي شيء .. الخ.
    13- زعمه أنه أوتي اسم الله الأعظم، علمه إياه النبي صلى الله عليه وسلم ثم هول أمره وقدر ثوابه بالآلاف المؤلفة من الحسنات، خرصاً وتخميناً ورجماً بالغيب واقتحاماً لأمر لا يُعلم إلا بالتوقيف.
    14- زعمه أن الأنبياء والمرسلين والأولياء لا يمكثون في قبورهم بعد الموت إلا زمناً محدوداً يتفاوت بتفاوت مراتبهم ودرجاتهم ثم يخرجون من قبورهم بأجسادهم كما كانوا من قبل إلا أن الناس لا يرونهم كما أنهم لا يرون الملائكة مع أنهم أحياء.
    15- زعمه أن النبي صلى الله عليه وسلم يحضر بجسده مجالس أذكارهم وأورادهم وكذا الخلفاء الراشدون .. الخ. إلى غير ذلك مما لو عرض على أصول الإسلام اعتبر شركاً وإلحاداً في الدين وتطاولاً على الله ورسوله وتشريعه وتضليلاً للناس وتبجحاً منهم بعلمه الغيب .. الخ . هذا ما تيسر والله الموفق.
    وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.
    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
    عبد العزيز بن باز عبد الرزاق عفيفي, عبد الله بن غديان،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 11:29 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    وهذا كلام الندوة العالمية فيهم:
    كلام خطيييييييييييييير..هل يريد المؤتمر الوطني
    أن يعزل نفسه أكثر من ذلك؟

    Quote: إعداد الندوة العالمية للشباب الإسلامي

    التعريف:

    التيجانية: فرقة صوفية يؤمن أصحابها بجملة الأفكار والمعتقدات الصوفية ويزيدون عليها الاعتقاد بإمكانية مقابلة النبي (*) صلى الله عليه وسلم، مقابلة مادية واللقاء به لقاءً حسيًّا في هذه الدنيا، وأن النبي صلى الله عليه وسلم قد خصهم بصلاة (الفاتح لما أُغلق) التي تحتل لديهم مكانة عظيمة.

    التأسيس وأبرز الشخصيات:

    • المؤسس هو: أبو العباس أحمد بن محمد بن المختار ابن أحمد بن محمد سالم التيجاني، وقد عاش مابين (1150-1230هـ) (1737 ـ 1815م) وكان مولده في قرية عين ماضي من قرى الصحراء بالجزائر حاليًّا.

    ـ حفظ القرآن الكريم ودرس شيئًا من الخليل.

    ـ درس العلوم الشرعية، وارتحل متنقلاً بين فاس وتلمسان وتونس والقاهرة ومكة والمدينة ووهران.

    ـ أنشأ طريقته عام ( 1196هـ) في قرية أبي سمغون وصارت فاس المركز الأول لهذه الطريقة، ومنها تخرج الدعوة لتنتشر في أفريقيا بعامة.

    ـ أبرز آثاره التي خلَّفها لمن بعده زاويته التيجانية في فاس، وكتابه جواهر المعاني وبلوغ الأماني في فيض سيدي أبي العباس التيجاني الذي قام بجمعه تلميذه علي حرازم.

    من مشاهيرهم بعد المؤسس:

    ـ علي حرازم أبو الحسن بن العربي برادة المغربي الفاسي وقد توفي في المدينة النبوية.

    ـ محمد بن المشري الحسني السابحي السباعي (ت1224هـ) صاحب كتاب الجامع لما افترق من العلوم وكتاب نصرة الشرفاء في الرد على أهل الجفاء.

    ـ أحمد سكيرج العياشي 1295 ـ 1363هـ ولد بفاس، ودرس في مسجد القرويين، وعين مدرسًا فيه، تولى القضاء، وزار عددًا من مدن المغرب، وله كتاب الكوكب الوهاج وكتاب كشف الحجاب عمن تلاقى مع سيدي أحمد التيجاني من الأصحاب.

    ـ عمر بن سعيد بن عثمان الفوتي السنغالي: ولد سنة 1797م في قرية الفار من بلاد ديمار بالسنغال حاليًّا، تلقى علومه في الأزهر بمصر، ولما رجع إلى بلاده أخذ ينشر علومه بين الوثنيين (*)، وكانت له جهود طيبة في مقاومة الفرنسيين. وقد كانت وفاته سنة 1283هـ، وخلفه من بعده اثنان من أتباعه، وأهم مؤلفاته رماح حزب الرحيم على نحور حزب الرجيم الذي كتبه سنة 1261 ـ 1845م.

    ـ محمد عبد الحافظ بن عبد اللطيف بن سالم الشريف الحسني التيجاني المصري 1315 ـ 1398هـ وهو رائد التيجانية في مصر، وقد خلف مكتبة موجودة الآن في الزاوية التيجانية بالقاهرة وله كتاب الحق والخلق، وله الحد الأوسط بين من أفرط ومن فرط، وشروط الطريقة التيجانية كما أسس مجلة طريق الحق سنة 1370 ـ 1950م.

    الأفكار والمعتقدات:

    • من حيث الأصل هم مؤمنون بالله سبحانه وتعالى إيمانًا يداخله كثير من الشركيات.

    • ينطبق عليهم ما ينطبق على الصوفية بعامة من حيث التمسك بمعتقدات المتصوفة وفكرهم وفلسفتهم ومن ذلك إيمانهم بوحدة الوجود، انظر جواهر المعاني1/259، وإيمانهم بالفناء (*) الذي يطلقون عليه اسم (وحدة الشهود (*)) انظر كذلك جواهر المعاني 1/191.

    • يقسمون الغيب إلى قسمين: غيب مطلق استأثر الله بعلمه، وغيب مقيد وهو ما غاب عن بعض المخلوقين دون بعض. ورغم أن هذا في عمومه قد يشاركهم فيه غيرهم من المسلمين إلا أنهم يتوسعون في نسبة علم الغيب إلى مشايخهم.

    ـ يزعمون بأن مشايخهم يكشفون (*) عن بصائرهم، فهم يقولون عن شيخهم أحمد التيجاني: (ومن كماله رضي الله عنه نفوذ بصيرته الربانية وفراسته النورانية التي ظهر بمقتضاها في معرفة أحوال الأصحاب، وفي غيرها إظهار المضمرات وإخبار بمغيبات وعلم بعواقب الحاجات وما يترتب عليها من المصالح والآفات وغير ذلك من الأمور الواقعات"(انظر الجواهر 1/63).

    • يدعي زعيمهم أحمد التيجاني بأنه قد التقى بالنبي (*) صلى الله عليه وسلم لقاءً حسيًّا ماديًّا وأنه قد كلمه مشافهة، وأنه تعلم من النبي صلى الله عليه وسلم صلاة (الفتح لما أغلق). ـ صيغة هذه الصلاة: "اللهم صل على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق، والخاتم لما سبق، ناصر الحق بالحق، الهادي إلى صراطك المستقيم، وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم" ولهم في هذه الصلاة اعتقادات نسوق منها ما يلي:

    ـ أن الرسول (*) صلى الله عليه وسلم أخبر بأن المرة الواحدة منها تعدل قراءة القرآن ست مرات.

    ـ أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أخبره مرة ثانية بأن المرة الواحدة منها تعدل من كل ذكر ومن كل دعاء كبير أو صغير، ومن قراءة القرآن ستة آلاف مرة؛ لأنه كان من الأذكار. (انظر الجواهر 1/136).

    ـ أن الفضل لا يحصل بها إلا بشرط أن يكون صاحبها مأذوناً بتلاوتها، وهذا يعني تسلسل نسب الإذن حتى يصل إلى أحمد التيجاني الذي تلقاه عن رسول الله ـ كما يزعم.

    ـ أن هذه الصلاة هي من كلام الله تعالى بمنزلة الأحاديث القدسية، (انظر الدرة الفريدة 4/128).

    ـ أن من تلا صلاة الفاتح عشر مرات كان أكثر ثواباً من العارف الذي لم يذكرها، ولو عاش ألف ألف سنة.

    ـ من قرأها مرة كُفِّرت بها ذنوبه، ووزنت له ستة آلاف من كل تسبيح ودعاء وذكر وقع في الكون.. إلخ (انظر كتاب مشتهى الخارف الجاني 299 ـ 300).

    • يلاحظ عليهم شدة تهويلهم للأمور الصغيرة، وتصغيرهم للأمور العظيمة، على حسب هواهم، مما أدى إلى أن يفشو التكاسل بينهم والتقاعس في أداء العبادات والتهاون فيها وذلك لما يشاع بينهم من الأجر والثواب العظيمين على أقل عمل يقوم به الواحد منهم.

    • يقولون بأن لهم خصوصيات ترفعهم عن مقام الناس الآخرين يوم القيامة ومن ذلك:
    ـ أن تخفف عنهم سكرات الموت.
    ـ أن يظلهم الله في ظل عرشه.
    ـ أن لهم برزخًا يستظلون به وحدهم.
    ـ أنهم يكونون مع الآمنين عند باب الجنة حتى يدخلوها في الزمرة الأولى مع المصطفى صلى الله عليه وسلم وأصحابه المقربين.

    • يقولون بأن النبي (*) صلى الله عليه وسلم قد نهى أحمد التيجاني عن التوجه بالأسماء الحسنى، وأمره بالتوجه بصلاة الفاتح لما أغلق وهذا مخالف لصريح الآية الكريمة: (ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها) [سورة الأعراف، الآية: 180].

    ـ يقولون بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد أمر أحمد التيجاني بالتوجه بصلاة الفاتح لما أغلق، وأنه لم يأمر بها أحدًا قبله، وفي ذلك افتراء بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد كتم عن الأمة المسلمة شيئًا مما أوحي إليه من ربه، وقد ادخره حتى حان وقت إظهاره حيث باح به لشيخهم أحمد التيجاني.

    • هم كباقي الطرق الصوفية يجيزون التوسل بذات النبي صلى الله عليه وسلم وعباد الله الصالحين، ويستمدون منه ومنهم ومن الشيخ عبد القادر الجيلاني ومن أحمد التيجاني ذاته، وهذا مما نهى عنه شرع الله الحكيم.

    • تتردد في كتبهم كثير من ألقاب الصوفية كالنجباء (*) والنقباء (*) والأبدال (*) والأوتاد (*)، وتترادف لديهم كلمتا الغوث (*) والقطب (*) (الذي يقولون عنه بأنه ذلك الإنسان الكامل الذي يحفظ الله به نظام الوجود‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍!!

    • يقولون بأن أحمد التيجاني هو خاتم الأولياء (*) مثلما أن النبي صلى الله عليه وسلم خاتم الأنبياء.

    • يقول أحمد التيجاني (من رآني دخل الجنة). ويزعم أن من حصل له النظر إليه يومي الجمعة والاثنين دخل الجنة. ويؤكد على أتباعه بأن النبي صلى الله عليه وسلم ذاته قد ضمن له ولهم الجنة يدخلونها بغير حساب ولا عقاب.

    • ينقلون عن أحمد التيجاني قوله: "إن كل ما أعطيه كل عارف بالله أعطي لي".

    • وكذلك قوله: إن طائفة من أصحابه لو وزنت أقطاب (*) أمة محمد ما وزنوا شعرة فرد من أفرادهم، فكيف به هو !!.

    • وقوله: "إن قَدَميَّ هاتين على رقبة كل ولي من لدن خلق الله آدم إلى النفخ في الصور".

    • لهم ورد يقرؤونه صباحًا ومساءً، ووظيفته تقرأ في اليوم مرة صباحًا أو مساءً، وذكر ينعقد بعد العصر من يوم الجمعة على أن يكون متصلاً بالغروب، والأخيران الوظيفة والذكر يحتاجان إلى طهارة مائية، وهناك العديد من الأوراد الأخرى لمناسبات مختلفة.

    • من أخذ وردًا فقد ألم نفسه به ولا يجوز له أن يتخلى عنه وإلا هلك وحلت به العقوبة العظمى !!.‍

    • نصَّب أحمد التيجاني نفسه في مقام النبوة (*) يوم القيامة إذ قال: "يوضع لي منبر من نور يوم القيامة، وينادي مناد حتى يسمعه كل من في الموقف: يا أهل الموقف هذا إمامكم الذي كنتم تستمدون منه من غير شعوركم" (انظر الإفادة الأحمدية ص 74).

    الجذور الفكرية والعقائدية:

    • مما لا شك فيه بأنه قد استمد معظم آرائه من الفكر الصوفي وزاد عليها شيئًا من أفكاره.

    • وقد نهل من كتب عبد القادر الجيلاني وابن عربي والحلاج وغيرهم من أعلام المتصوفة.

    • وخلال فترة تشكله قبل تأسيس الطريقة قابل عددًا من مشايخ الصوفية وأخذ إذناً وأورادًا عنهم وأبرز تلك الطرق القادرية والخلوتية.

    • واستفاد من كتاب المقصد الأحمد في التعريف بسيدي أبي عبد الله أحمد تأليف أبي محمد عبد السلام بن الطيب القادري الحسيني والمطبوع بفارس سنة 1351هـ.

    • كان لانتشار الجهل أثر كبير في ذيوع طريقته بين الناس.

    الانتشار ومواقع النفوذ:

    • بدأت هذه الحركة (*) من فاس وما زالت تنتشر حتى صار لها أتباع كثيرون في بلاد المغرب والسودان الغربي (السنغال) ونيجيريا وشمالي أفريقيا ومصر والسودان وغيرها من أفريقيا.

    • صاحب كتاب التيجانية علي بن محمد الدخيل الله يقدر في عام 1401هـ ـ 1981م عدد التيجانيين في نيجيريا وحدها بما يزيد على عشرة ملايين نسمة.

    ويتضح مما سبق:
    أن التيجانيين مبتدعون في عباداتهم وكل بدعة (*) ضلالة؛ لأنهم ذهبوا إلى تخصيص أدعية بذاتها غير واردة في الشرع، وألزموا الناس بعبادات معينة في أوقات مخصوصة لا تستند إلى أساس، فضلاً عن أن لهم معتقدات تخرج بمن يعتنقها عن الملة (*) كالقول بالحلول (*) والاتحاد.

    ------------------------------------------------------
    مراجع للتوسع:
    ـ الهداية الهادية إلى الطائفة التيجانية، الدكتور محمد تقي الدين الهلالي ـ دار الطباعة الحديثة بالدار البيضاء، ط. 2. 1397هـ ـ 1977م.
    ـ كتاب مشتهى الخارف الجاني في رد زلقات التيجاني الجاني، محمد الخضر ابن سيدي عبد الله بن مايابي الجكني الشنقطي ـ طبع بمطبعة دار إحياء الكتب العربية بمصر.
    ـ التيجانية، علي بن محمد الدخيل الله، نشر وتوزيع دار طيبة ـ الرياض ـ دار مصر للطباعة 1401 هـ ـ 1981م.
    ـ الأنوار الرحمانية لهداية الفرقة التيجانية، عبد الرحمن بن يوسف الأفريقي ـ ط. 4، توزيع الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة 1396هـ ـ 1976م.
    ـ جواهر المعاني وبلوغ الأماني في فيض سيدي أبي العباس، التيجاني، وبهامشه رماح حزب الرحيم على نحور حزب الرجيم، قام بجمعه علي حرازم (وهو في جزأين) مطبعة مصطفى البابي الحلبي وأولاده بمصر، 1380هـ ـ 1961م.
    ـ المقتصد الأحمد في التعريف بسيدنا أبي عبد الله أحمد، أبو محمد عبد السلام بن الطيب القادري الحسيني ـ المطبعة الحجرية بفاس ـ طبع سنة 1351هـ.
    ـ الدرة الخريدة شرح الياقوتة الفريدة، محمد بن عبد الواحد السوسي النظيفي، طبعة 1398هـ ـ 1978م.
    ـ بغية المستفيد بشرح منية المريد، محمد العربي السائح ـ دار العلوم للجميع ـ 1393هـ ـ 1973م.
    ـ أقوى الأدلة والبراهين على أن أحمد التيجاني خاتم الأقطاب المحمديين بيقين، جمعه حسين حسن الطائي التيجاني، دار الطباعة المحمدية ـ القاهرة.
    ـ أعداد مجلة طريق الحق، وهي خاصة بالطريقة التيجانية ـ تصدر بالقاهرة.
    ـ الفكر الصوفي في ضوء الكتاب والسنة، عبد الرحمن عبد الخالق، الطبعة الثانية ـ مكتبة ابن تيمية، الكويت.

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 05:08 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 11:36 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: يقولون بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد أمر أحمد التيجاني بالتوجه بصلاة الفاتح لما أغلق، وأنه لم يأمر بها أحدًا قبله، وفي ذلك افتراء بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد كتم عن الأمة المسلمة شيئًا مما أوحي إليه من ربه، وقد ادخره حتى حان وقت إظهاره حيث باح به لشيخهم أحمد التيجاني.

    وفي الدوحة هنا
    وبعد أن واجهتهم في الشريط السابق
    الذي-بفضل الله- جعل شيخهم يضطر إلى
    الرجوع عن دعوى مشيخة المهدي المنتظر..
    قام أحد أعضاء التجانية-وهو عضو مؤتمر وطني-
    بفتح شكوى عليّ زاعما أنني أشنت سمعته في منبر سودانيزأون لاين
    مع أنه ليس عضوا في المنبر حينها..ولا أعرفه
    ولكنها-ولله الحمد- كانت سببا في كشفهم أمام الناس..
    إذ ما إن تم استدعائي والاستفسار عن الرجل صاحب الدعوى
    حتى أثبتّ لهم أنه ليس عضوا في هذا المنبر..
    وأنه مجرّد مدّعٍ..وأني لا أعرفه..ولم أسمع به..
    دافعت عن عقيدتي وكشفت عقيدتهم وقادتها
    وما تدعوا إليه
    وخططهم...
    ولازال الأمر معهم مفتوحا لم يُحسم بعد
    فبأي منطق يا المؤتمر الوطني تتركون هؤلاء يقودونكم؟!

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 31-05-2010, 11:40 AM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 01:16 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 03:38 PM

عزام حسن فرح
<aعزام حسن فرح
تاريخ التسجيل: 19-03-2008
مجموع المشاركات: 8891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    عماد موسى محمد ...
    كيف حالك؟ علك طَيِب ...


    http://www.altijanya.com/vb/showthread.php?t=272
    كتر خيرك ... مَوضوع مُهِم ...
    بس يا خوي < الصوفِية > لَيس كُلُها < شر > ... هل هي هكذا في رأيك؟


    سؤال :
    ما هو رأيك (كفرد/جماعة) عن عِلم ومكانة :
    - الإمام إبن تَيْمِية ؟
    - الإمام إبي حامد الغزالي؟

    إحْتِراماتي ،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-06-2010, 06:22 AM

سليمان عبدالرسول
<aسليمان عبدالرسول
تاريخ التسجيل: 20-10-2009
مجموع المشاركات: 191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الشيخ عماد شكرا لك على اثارتك لهذا الموضوع الهام
    الامر لا يتعلق بتيجانية الدوحة فحسب بل بالطرق الصوفية في السودان قاطبة وما تقوم به من بدع ،، ليت الامر توقف عند هذا ولكن المؤسف والمحزن ما تقوم به وسائل اعلامنا المرئية من بث لانشطة تلك الطرق التي لا تمد للدين بصلة وتسيء الى الاسلام في السودان،، اي مشاهد يتابع الفضائيات السودانية سيحكم على تدين الشعب السوداني من واقع ما تعرضه هذه الوسائل من انشطة للطرق الصوفية،،،الموتمر الوطني قام باستغلال الطرق الصوفية واستخدمهم في حملته الانتخابية من خلال الدعم اللامحدود لقادة الطرق،، الكل شاهد الرئيس اثناء الحملة الانتخابية وهو يرقص في حوليات الطرق التي تحصل على تمويل مفتوح من الموتمر الوطني والذي سخر لها كل الوسائل الاعلامية الحكومية والغير حكومية،،، المشكلة الرئيسية في السودان هي الطرق الصوفية التي تمارس افعال ليس لها صلة بالاسلام ولا بمفهوم التصوف،،يجب ان لا يسمح لوسائل الاعلام بنشر انشطة هذه الطرق اذا اردنا ان نصحح صورة الاسلام في السودان،، هل التصوف يعني ان تظهر المرأة في وسائل الاعلام وتغني والشباب من حولها يرقصون ويدعى انها تمدح الرسول؟ هل في عهد الرسول (ًص) وفي عهد الصحابة والتابعين وتابعي التابعين نساء يمدحن الرسول بالغناء؟ هل من التصوف مدح الروساء؟ هل من التصوف ان يسقط المريد على الارض اجلالا لشيخه؟ هل عبادة الخالق بحاجة الى اذن من المخلوق؟كل هذه الاشياء توجد عند الطرق الصوفية والمؤسف يؤمن بها شريحة واسعة من الطبقة المستنيرة ومنهم هم في خارج السودان كما هو الحال في الدوحة رغم عيشهم في مجتمع معافى في عقيدته الاسلامية كما جاء بها الاسلام لا توجد فيها اي بدع،، نسأل الله لهم الهداية والعودة الى جادة الطريق وان يعملوا على تصحيح العقيدة كما امر بها الرسول (ص).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 05:29 PM

مامون المعتصم أحمد
<aمامون المعتصم أحمد
تاريخ التسجيل: 29-04-2010
مجموع المشاركات: 1785

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)



    الأخ الكريم / عـماد مـوسـى

    الـســلام عـليـكم و رحـمـة الله و بركاتـه

    و جـزاكـم الله خـيراً على ذودكـم عـن الإســــلام

    شــخصى الـضـعـيـف تـيـجـانـى الـطـريـقـة مـنـذ

    عـام 1983 و قـد أخـذت الـطـريـقـة عـلى يـد شــيـخى

    و أســتاذى أحـمـد الـصــديـق - بـشــمبات الأراضـى -

    رحـمـه الله تـعـالـى و أحـسـن إلـيـه و جـعـل قـبره روضـاً

    مـن ريـاض الـجـنـة و روحـه فى الـفـردوس الأعـلى ...

    بـايـعـتـه و بـايـعـنى عـلى الآتــى :

    1- أركـان الإســــلام الـخـمس ( الـمـعـروفـة لكـل المسـلمين

    كـما عـلـمـنا إيـاهـا رســولـنا الـكـريـم صلى الله علـيه و سـلـم)..

    2- أركان الإيـمـان الـســت( كـمـا عـلـمـنا إيـاهـا رسـولـنا الكريـم

    صـلى الله عـلـيـه و ســلـم)..

    3- تــوحــيـد الله تـبـارك و تـعـالـى و عـدم الإشــراك بـه و الإجـتـهـاد

    فـى عـبـادتـه و تـنـزيـهـه وحــده و إتـبـاع أوامـره و إجـتـنـاب نواهيه ..

    4- أن يـكـون لـســانـى رطـبـاً بـذكـر الله ســـبحانـه و تـعـالـى و الـصلاة

    عـلى رســولـه صـلى الله عـلـيـه و ســلـم بـصـيغـة صـلاة الـفاتـح أو

    بـأى طـريـقـة أخـــرى أريـدهـا..

    و أوراد الـذكــر كـمـا يـلـى :

    * أولاً : الإســـتـغـفـار ( أسـتـغـفـر الله ) 100 مـرة .

    * ثانيـاً: الـصـلاة عـلى رسـول الله صلى الله عليه و سـلم 100 مـرة .

    * ثـالـثـاً: لا إلـه إلا الله 100 مـرة .

    * رابـعـا : أســـتـغـفر الله الـعـظـيـم الـذى لا إله إلا هـو الـحى

    الـقـيـوم و أتــوب إلـيـه 50 مـرة ..

    خـامـسـاً : صـلاة الـفـاتـح 50 مـرة ..

    سـادسـاً : لا إله إلا الله وحـده لا شــريـك لـه لـه المـلـك و لـه الـحـمـد

    يـحى و يـمـيـت و هـو حـى لا يـمـوت بـيـده الـخـير و هـو عـلى كـل شــىء

    قــديـر 50 مـرة ..

    و هــذا ورد صــبـاحـى و مـســائـى كـل يــوم ..

    أمـا الـوظـيـفـة فـهـى الـتـهـلـيـل مـن بـعـد عـصـر الـجـمـعـة و حـتى

    مـغـيـب الـشـمـس و ذلـك تـحــريـاً لـســاعـة الإجـابـة الـتى ذكــرت فـى

    يــوم الـجـمـعـة و هــذا الـوقـت بالـذات وقـت مـغـرٍ للـنـوم أو اللـهـو

    كـمـا هــو مـعـلـوم فـإذا قـضـيـتـه فى ذكـر الله فـذلـك لا شــك أفـضـل...

    ثــم بـعـد ذلـك أمــرنـى بـمـايـأتـى :

    * الـحـفـاظ و الـمـداومـة عـلى الـصـلاة الـمـكـتـوبة و الـتـشـديد

    عـلى صـــلاة الـجـمـاعـة .

    * بــر الـوالــدين و حـبـهـما و طـاعـتـهـما و الـدعـاء لـهـما كما أمـرنـا

    ربـنا تـبـارك و تـعـالـى ..

    * الـبر بـجـماعـة الـمـسـلـمين و الإحـسـان إلـيـهم و الـصـدق الـمطـلق

    فـى الـقـول و الـعـمـل تـبـعتاً لـســنة رســول الله صلى الله عـليـه و ســلـم ..

    * الـطـهـارة الـدائــمـة ...

    فـهـل تــجـد هــنـا مـا يـعـيـب أو يــجـعـلنى مـشـــركـاً؟؟؟

    لــم يـأمــرنـى و لـم يـبـايـعـنى بـأى شـــىء مـمـا ذكــرتـه أنـت هـنـا

    و لـم يـأمــرنـى بـتـألـيـه صـاحـب الـطـريـقـة أو تـمـيـيـزه عـن غـيره

    مـن خـلـق الله أبــداً أبــداً ... و قــد تـغـيرت حـيـاتـى بـحـمـد الله كـثـيراً

    جــداً مـن ذلـك الـوقــت و إلـى حـيـنـه ...

    أمـا إن كـان بـعـض النـاس مـن الـغـلاة فـى فــكـرهـم تـنـطـعـاً أو جـهـلاً فـذاك

    مـحـســوب عـلـيهـم ( و مـن إهـتـدى فـإنـما يـهـتـدى لـنـفـسـه و مـن ضـل فـإنـما

    يـضـل عـلـيهـا) و الـحـمـد لله الـذى مـنّ عـلـيـنـا بـنعـمـة الـعـقـل لـنـمـيز بـها

    طـريـق الهـدايـة و الـضــلال ...

    كـثـير مـن الـكـتـب كـانـت تـنـســخ بـالـيـد قـبـل إنـتـشــار الـمـطـابـع و قـد

    لـحـقـهـا بـعـض الـوضــع و الـتـبـديـل الـمـغـرض فى الأزمـنـة اللاحـقـة لإشــاعـة

    الـفـتن و الإخــتلاف بـين الـمـسـلـمين و خـصـوصـاً خـلال الـفـترات الإســتعمـاريـة

    مـن باب فـرق تـســـد و هـى بالـتالـى قــد إحــتـوت عـلى كـثـير مـن التـشــويه مـمـا

    يــتـطلـب الـتـحـرى و الـتـدقـيـق فـيهـا قـبـل الأخــذ و الـتـسـلـيـم بـكل مـا جـاء

    فـيـهـا ....

    بـالـمـناســبة كــونـى صــوفى لـم يـمـنـع أن آخــذ الـكـثـير مـن الـدروس

    و الـمـحاضـرات و الـفـتاوى مـن عـلـماء أنـصـار الـســنـة و تـلامـيـذ الـشـيخ

    مـحـمـد بـن عـبـد الـوهـاب رحـمه الله و جـعـل مـثـواه روضـاً مـن رياض الـجـنـة

    وأسـكن روحـه الـفـردوس الأعـلى و لا تــعـارض عـنـدى فـى ذلـك و الـحـمـدلله ..

    مـع تــحـفـظـى عـلى بـعـض مـنهـم مـمـن أحـسـبـهـم عـلـماء الـسـلـطان ...

    و لــى إن أمــد الله فـى الـعـمـر عــودة قـريـبـة ..


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 09:16 PM

هجو الأقرع
<aهجو الأقرع
تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 9020

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: مامون المعتصم أحمد)

    شهد الله ان كلامى هذا ليس له علاقه بقربى او بعدى من المؤتمر الوطنى ، و لكنها نصيحة لوجه الله ، التى هى احسن و بين الاخوان انفع ولا توجع . نحن فى بلد اكرمت وفادتنا بل و جعلتنا من اهل التميز ، فحقو نراعى هذا الامر .

    (عدل بواسطة هجو الأقرع on 31-05-2010, 09:31 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:02 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: هجو الأقرع)

    Quote: شهد الله ان كلامى هذا ليس له علاقه بقربى او بعدى من المؤتمر الوطنى ، و لكنها نصيحة لوجه الله ، التى هى احسن و بين الاخوان انفع ولا توجع . نحن فى بلد اكرمت وفادتنا بل و جعلتنا من اهل التميز ، فحقو نراعى هذا الامر .

    المحترم الخلوق هجو الأفرع
    السلام عليكم
    نصيحة مقبولة
    وسنعمل بها إن شاء الله
    لكن السكوت عن خطر هؤلاء منكر كبير
    (وما ينبؤك مثل خبير)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:14 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    كان لمنبر سودانيز-بفضل الله-
    الدور المباشر في لفت نظر الناس إلى هذا الخطر..
    وكان من ثمرات هذا التنبيه
    إلى خطورة دعوى شيخهم
    بأنه شيخ المهدي-والفضل لله كله-
    بأن اضطر إلى هذا الإعلان:

    Quote: بسم الله الرحمن الرحيم

    الاخوان الكرام

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إليكم هذا البيان من سيادة مولانا الشريف الفاتح البركاتي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ,, وبعد ..
    إعـــــــلان

    مشيخة الطريقة التجانية – أصحاب الفاتح لما أغلق



    بهذا أنا الشريف الفاتح البركاتي الحسني السوداني التجاني أعلن لكافة الأحباب والتلاميذ والمريدين وكافة التجانيين داخل وخارج السودان عن رجوعي الكامل والتام عن دعوتي السابقة وهي أنني شيخ المهدي عليه السلام وأعترف وأقر بأنه قد التبس عليّ الأمر في هذا الشأن وفي تلك الآيات التي جاءت في كتاب قبسات أنوار آخر الزمان وأنني لست المعني بهذا المقام . فكان لا بد لي من باب الصدق مع الله أولا ومع الإخوان ثانيا من توضيح هذا الأمر , وأحمد الله سبحانه وتعالى الذي من ّعليّ برجوعي التام إلى الحق وأنا ما زلت في دار الدنيا وهداني بفضله ورحمته وتبين لي الأمر واتضح تماما , فكان لزاما عليّ أن أبلغ الأحباب والإخوان الذين اجتمعت معهم خالصا لوجه الله سبحانه وتعالى تبرئة لذمتي ونصيحة لهم , وتأكيدا على انسلاخي التام عن دعوة المشيخة على المهدي عليه السلام وغيرها من الدعوات السابقة . ومن الآن أرجو من الإخوان أن يأخذوا هذا الإعلان مأخذ الحق وأن يتعاملوا معي وينظروا إليّ نظرة الأخ لأخيه ليس إلاّ وهذه حجتي عليهم يوم القيامة فليعرف الجميع هذا الأمر وأقول لهم : أنني ما اجتمعت معكم إلا في الله ولم أجْمع منكم في هذه الطريقة المحمدية أموالا أبدا فتكون حرجا في نفسي أو سببا مانعا لي من قول الحق ولو على نفسي وحيث أن طريقتنا هذه مبنية على الكتاب والسنة والصدق في كل المعاملات فليس هناك شيئا نخشاه غير الله وما في النفس حرج من التناصح وتصحيح المسار والرجوع إلى الحق دائما وأبدا . فلكل ما تقدم من الأسباب وغيرها كتبت إليكم أيها الإخوان بهذا البيان الواضح في هذا اليوم المبارك من يوم عرفة الأغر وأنا بكامل صحوي والحمد لله وبطوع إرادتي وبدون إيعاز من أحد أبدا والله على ما أقول شهيد. وبهذا أعلن أيضا عن اعتذاري الواضح الصريح إلى كافة الأحباب والتلاميذ والمريدين وكل من أصابه ضرر معنوي من مشايخ الطريق الصوفي عموما في جميع أنحاء المعمورة والطريقة التجانية على وجه الخصوص وبالجملة أطلب من الجميع قبول عذري - فالعذر عند رسول الله مقبول - وكما قيل :

    إذا اعتذر الجاني محا العذر ذنبه *** وكل امرئ لا يقبل العذر مذنب
    أما ما أصاب شخصي من تداعيات تلك الدعوة من التجريح والسباب والشتائم والإساءات والسخرية وغيرها فأشهد الله وأشهدكم جميعا أني قد عفوت عن ذلك كله ويد المحبة والإخاء والتصالح ممدودة للجميع بلا استثناء . وفي الختام أسال الله سبحانه وتعالى أن يصلح أحوالنا جميعا وأن يرشدنا إلى الحق دائما وأبدا وأن يأخذ بأيدينا إن زللنا وأن يهدينا وجميع المسلمين إلى ما فيه الخير وصلاح الدارين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم . ( سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين) .



    كتبه الشريف الفاتح البركاتي الحسني السوداني التجاني
    في يوم الخميس يوم عرفة التاسع من ذي الحجة 1430 هـ - الموافق 26 نوفمبر 2009 م
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:24 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: وتأكيدا على انسلاخي التام عن دعوة المشيخة على المهدي عليه السلام وغيرها من الدعوات السابقة .

    وكنا ننتظر منه أن يؤلف ولو مؤلفا صغيرا
    في بيان باطل هذه الدعوى لتكون تنبيها للأتباع
    إلى بطلانها ومنعا لتلاميذه من الغلو والتنطع
    ولكن لأسف- لم يبين شيخهم-مع أن الله شرط للتوبة النصوح أن يبين صاحبها
    الباطل الذي كان عليه(إلا الذين تابوا وأصلحوا وبينوا)
    ولم يترك التلاميذ غلوهم في شيخهم بل ما زادهم بيانه إلا تنطعا وغلوا..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:50 PM

بدر الدين الأمير
<aبدر الدين الأمير
تاريخ التسجيل: 28-09-2005
مجموع المشاركات: 15435

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر الوطني- فرع الدوحة؟



    عماد
    ياوهابى المراجع والمرجعية الدينية
    لو انت صادق قول لنا تفاصيل ماحدث
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 10:54 PM

Abobakr Shadad
<aAbobakr Shadad
تاريخ التسجيل: 26-01-2010
مجموع المشاركات: 1624

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أخبره مرة ثانية بأن المرة الواحدة منها تعدل من كل
    ذكر ومن كل دعاء كبير أو صغير، ومن قراءة القرآن ستة آلاف مرة؛ لأنه كان من الأذكار. (انظر الجواهر 1/136).



    السلام عليكم الاخ الكريم عماد

    وبارك الله فيك وجزاك خير الجزاء

    القول فى الاقتباس اعلاه كان سببا فى نفورى المبكر من هذه الطائفة لعلمى
    من حديث الرسول (ص)ان كل حرف من القرأن بعشر حسنات ... فكيف لا يخبرنا النبى (ص) بفضل هذا
    الدعاء ان كان كذلك ؟
    رغم انى اعلم ان اغلب اهل الصوفية فى السودان يتبعونها لتزكية النفس ولكن
    تجد ايضا بعض الغلاة الذين يبلغ غلوهم الشرك وربماالخروج من الملة بالسحر وغيرة

    وقصة الشيخ حامد آدم شهادة حية وقصة تقشعر لسماعها الابدان وهم موجودة هنا

    http://www.muslimvideo.com/tv/watch/76909fc54491a253a506/---1


    ملاحظة اخرى على تلفزيون السودان الحكومى والذى يخصص اوقات كبيرة للمدائح ونقل حوليات
    الطرق الصوفية المختلفة ... هكذا وكأنها من صميم فرائض الدين ... ولامانع من بعض ذلك لكن
    كيف يكون الوقت المخصص للمديح وشروحه اكبر من الوقت المخصص لتعليم القرآن والتجويد مثلا

    تمنيت كثيرا لو عكف الدكتور ابراهيم القرشى وهو اللغوى الضليع على تفسير القرآن كما
    فعل الدكتور عبد الله الطيب رحمه الله بدلا عن تفسير المدائح ..

    بارك الله فيك وعذرا للاطالة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 11:29 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: Abobakr Shadad)

    كتب الزميل مامون المعتصم:

    Quote: الأخ الكريم / عـماد مـوسـى

    الـســلام عـليـكم و رحـمـة الله و بركاتـه

    و جـزاكـم الله خـيراً على ذودكـم عـن الإســــلام

    شــخصى الـضـعـيـف تـيـجـانـى الـطـريـقـة مـنـذ

    عـام 1983 و قـد أخـذت الـطـريـقـة عـلى يـد شــيـخى

    و أســتاذى أحـمـد الـصــديـق - بـشــمبات الأراضـى -

    رحـمـه الله تـعـالـى و أحـسـن إلـيـه و جـعـل قـبره روضـاً

    مـن ريـاض الـجـنـة و روحـه فى الـفـردوس الأعـلى ...

    الفاضل/مامون المعتصم
    السلام عليكم ورحمة الله
    أشكرك على الحوار المهذب
    سأعود إليك تفصيلا إن شاء الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-05-2010, 11:34 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الزملاء الكرام
    أبوبكر شداد
    عزام حسن فرح
    بدر الدين
    خالص شكري للمرور والتعليق
    سآتيكم تفصيلا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-06-2010, 05:25 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    قصة حامد آدم التي جاء
    بها الأخ شداد حجة ودليل
    على مخالفات هذه العقيدة
    التجانية للشريعة الإسلامية
    فالرجل -حامد آدم-كان من مشايخ التجانية الكبار
    وكان-باعترافه بعد توبته- يمارس أنواعا مختلفة
    من الدجل والشعوذة وادعاء علم الغيب
    والاستعانةبالجن
    من الأشياء المضحكة أنه حكى أنه كان يصلي بالناس إلى غير القبلة!
    وعندما يعترضه المصلون يقول لهم بأنه الآن يصلي قرب الكعبة مباشرة
    ولذلك لاداع للتوجه إلى القبلة!
    ثم ينقر بأصبعه فيسمع الناس صوت النقر فيظنون أنها الكعبة!!..وكل
    هذا من أساليب الشياطين في الإغواء.

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 01-06-2010, 05:28 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-06-2010, 09:25 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    لقد لعبت الطرق الصوفية دورا كبيرا في ترسيخ حركة الإسلام و انتشاره فى افريقياخاصة

    القادرية الشاذلية التيجانية و غيرها كانوا و مازالوا مشاعل النور فى افريقيا

    تصدوا للدعوة بالسلم و التسامح و الحكمة



    http://www.youtube.com/watch?v=0ujqOOpAcPk
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-06-2010, 09:38 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    التصوف مدرسة التسامح
    أولاً ما يجب التأكيد عليه هنا أن التصوف كفكر وجد مع وجود الإنسان على هذه الأرض مما يعني أنه سبق الأديان السماوية لذا فقد صاحب التصوف جميع الأديان التي وجدت على هذه الأرض ولما جاء الإسلام كان التصوف هو جوهره وحقيقته.
    لذا يعد التصوف من أهم المدارس الإسلامية واكثرها اهتماماً بالإنسان فهو يرى الإنسان نفحة الله في هذه الحياة وهو مظهر تجليات الحق بصوره وصفاته كما أنه محل تنزلات أنوار الحق وأسراره.
    ومن هنا ترى الصوفية أن على الإنسان السير إلى الله من خلال استكشاف تلك الأنوار وتلك الأسرار والتفاعل مع تلك الصور والصفات الربانية التي تحلو بها الحياة وتطيب بها القلوب وتتزكى بها النفوس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-06-2010, 10:10 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    الزميل أحمد حامد
    السلام عليكم
    قولك:
    Quote: التصوف مدرسة التسامح
    أولاً ما يجب التأكيد عليه هنا أن التصوف كفكر وجد مع وجود الإنسان على هذه الأرض مما يعني أنه سبق الأديان السماوية لذا فقد صاحب التصوف جميع الأديان التي وجدت على هذه الأرض ولما جاء الإسلام كان التصوف هو جوهره وحقيقته.

    الإسلام هو دين التسامح
    وليس التصوف..وإن كان في التصوف تسامح
    فهذا بسبب ما أنعم الله به من الإسلام
    قولك غريب بأن كون الصوفية تسبق الأديان دليل
    على أنها جوهر الإسلام
    فالصوفية نشأت أولا استنادا إلى مسألة الزهد
    وترك الدنيا..
    ولم تكن هناك مخالفات كبيرة بارزة
    ثم بدأ الانحراف إلى الأخذ من الفلسفات الهندوكية
    واليونانية القديمة..ثم ادعاء حلول الله في بعض خلقه
    فوحدة الوجود..والدعوة إلى سقوط الصلاة وفرائض الإسلام
    ثم إلى الصورة التي نراها في كثير من المظاهر الخطيرة التي نراها الآن من التمايل
    على أصوات الدفوف والمزامير والرقص والأذكار البدعية
    والطواف حول القبور زالذبح لغير الله...إلخ
    شكرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-06-2010, 06:03 PM

احمد عبدالوهاب محمد

تاريخ التسجيل: 30-12-2009
مجموع المشاركات: 37

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم
    السلام عليكم ورحمة الله
    العنوان الذي سميت به البوست فيه بل كله اثاره للفتنه والتشاحن الذي لايليق بالمسلمين فضلاُ عن الدعاه او الذين يدعون العلم

    لعل حديثك عن خطف التجانيه المحمديه للمؤتمر الوطني فرع قطر ما هو الا دعوه للفتنه والشقاق ولكن.....
    السؤال الذي نطرحه ليجيب عليه الداعيه عماد
    هل هو من الوهابيه ( انصار السنه ) ام من اتباع الطريقه التسعينيه؟؟؟؟
    مادعاني للسؤال.. والاستغراب هوان طرحك للبوست هو نفس ما جاء به احد الصوفيه اتباع الطريقه التسعينيه ظل يردده في كثير من المحافل ولعلك في هذا تكون ناقلا عنه مهما كثرت العنعنات والدليل على ذلك انك لست من اهل المؤتمر وذلك حسب قولك ومعرفتنا بذلك فمن اين لك هذا الادعاء ؟
    وان كنت تدافع عن المؤتمر الوطني بان لايدخله الصوفيه فالتسعينيه ايضا طريقه صوفيه معتبره ولمشايخها علينا حق الاحترام والتقدير وان من كبار اتباعها قادة من قادات المؤتمر بل ومنهم من وترأسوا كثير من لجانه ويتوقون لتراس الكثير منها
    فلما الكيل بمكيالين ؟؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 05:06 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد عبدالوهاب محمد)

    كتب الزميل أحمد عبدالوهاب:
    Quote: العنوان الذي سميت به البوست فيه بل كله اثاره للفتنه والتشاحن الذي لايليق بالمسلمين فضلاُ عن الدعاه او الذين يدعون العلم

    وعليكم السلام
    يا أحمد أولا أرجو أن تكون شجاعا
    وتوضّح لنا من بادر بفتح شكوى عليّ
    في شرطة العاصمة بحجّة أنني أشنت سمعته!
    -مع أنه لم يكن حينها عضوا بسودانيزأون لاين-
    كما أرجو شاكرا أن توضح لي السبب الذي دفع إلى ذلك.
    شاكر لك تجاوبك

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 05:10 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 06:28 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    كتب أحمد عبدالوهاب:

    Quote: العنوان الذي سميت به البوست فيه بل كله اثاره للفتنه والتشاحن الذي لايليق بالمسلمين فضلاُ عن الدعاه او الذين يدعون العلم

    لعل حديثك عن خطف التجانيه المحمديه للمؤتمر الوطني فرع قطر ما هو الا دعوه للفتنه والشقاق ولكن.....
    السؤال الذي نطرحه ليجيب عليه الداعيه عماد
    هل هو من الوهابيه ( انصار السنه ) ام من اتباع الطريقه التسعينيه؟؟؟؟
    مادعاني للسؤال.. والاستغراب هوان طرحك للبوست هو نفس ما جاء به احد الصوفيه اتباع الطريقه التسعينيه ظل يردده في كثير من المحافل ولعلك في هذا تكون ناقلا عنه مهما كثرت العنعنات والدليل على ذلك انك لست من اهل المؤتمر وذلك حسب قولك ومعرفتنا بذلك فمن اين لك هذا الادعاء ؟
    وان كنت تدافع عن المؤتمر الوطني بان لايدخله الصوفيه فالتسعينيه ايضا طريقه صوفيه معتبره ولمشايخها علينا حق الاحترام والتقدير وان من كبار اتباعها قادة من قادات المؤتمر بل ومنهم من وترأسوا كثير من لجانه ويتوقون لتراس الكثير منها
    فلما الكيل بمكيالين ؟؟؟؟؟

    أولا : الجالية السودانية تسد عين الشمس بمسلكها
    والعنوان الذي كتبته إنما هو إشارة إلى خطورة تصرفات
    بعض أفرادهذه الجماعة التي تسمي نفسها محمدية وهي من أبعد الجماعات عن السنة المحمدية
    قولك:
    Quote: لعل حديثك عن خطف التجانيه المحمديه للمؤتمر الوطني فرع قطر ما هو الا دعوه للفتنه والشقاق ولكن.....
    السؤال الذي نطرحه ليجيب عليه الداعيه عماد
    هل هو من الوهابيه ( انصار السنه ) ام من اتباع الطريقه التسعينيه؟؟؟؟

    أولا كونك تحدد أن هذه فتنة،ليس لك عليها دليل من شرع ولا عقل..
    فمن ناحية الشرع يجوز لي-بل واجبٌ عليّ كداعية- أن أبيّن وأدلّ المسلمين إلى مافيه خيرهم
    وأن أحذّرهم ممن فيه ضررهم وشرّهم-ولاشك أن الطريقة التجانية بشهادة العلماء طريقة مخالفة للكتاب والسنة.. وكلها ضرر فكيف إذا جمعت إلى هذا أن تقود الناس سياسيا بإسم المؤتمر الوطني بعد أن تختطفه..وتسخر وسائل المؤتمر و مناشط الجالية لصالح عقيدتها وزيادة عضويتها والترويج للخرافة.
    أما من ناحية العقل..فقد ثبت بطلان منهج التجانية وتهافت أفكارها بإعلان شيخها أنه
    كان على غير الحق في ادعائه أنه شيخ المهدي المنتظر! وكذلك تعامله مع بعض أمور التنجيم
    مما يدخل في ادعاء علم الغيب والمخالفات لما عليه الشريعة الإسلامية.. ولم نر منهم حتى الآن ما
    يدل على أنهم سلكوا المنهج الذي عليه أهل الإسلام من العقيدة الصحيحة والعبدة على منهج السلف الصالح.
    لذلك لابد من التنبيه لخطرهم وخطر توغلهم في أي جسم إسلامي مما يؤدي لإدخال الناس في أكبر المعاصي عند الله: الشرك بالله..
    كما يؤدي لإضعاف المسلمين بمضاعفة خلافاتهم -خاصة وان عقائد التجانية وطقوسها مخالفة للشرع
    مثيرة للجدل وغريبة-ويمكنك مراجعة مداخلة الأخ شداد وكيف أن الله أنقذه منها-
    هذا فضلا عن أن هذه الجماعة ستُدخِل الناس في مشاكل أمنية في هذا البلد الطيب
    وُتدِخلهم في امور لا قِبَل للناس بها.
    شكرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 06:44 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    وردني هذا البريد الالكتروني
    من احد المتداخلين من خارج المنبر :-
    Quote: نسال الله الكريم رب العرش العظيم ان يجعلك مفتاح للخير مغلاق للشر
    داعيا الي الله علي بصيرة ونتضرع الي المولي عز وجل بالدعاء ان يثبتك على الحق
    امين امين الحقيقة لست من الذين يتابعون المنبر ولكن دائما يشدني كتابة الدعاة
    عن التوحيد امثالك لذلك اكتب هذه المداخله ردا علي الاخ / احمد عبدالوهاب محمد
    الذي ادعي ان هناك من في الموتمر الوطني من الطريقة التسعينيه وحسب علمي وبما انني كنت
    احد اتباع الطريقة التسعينيه لااعتقد انه يوجد شخص من الطريقة التسعينيه داخل الموتمر في الدوحة ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هل من المعقول ان يدخل جماعة صوفيه او غيرها داخل حزب بنفس التكوين
    ام يدخلوا كافراد؟ ولماذا تصرهذه الجماعة المحمديه ان تكون في القيادة؟؟؟؟؟؟
    مادعاني لكتابة هذه الرسالة اتصال احد الاخوان بي من الطريقة التجانيه ليستخرج لي بطاقة عضوية للمؤتمر علما باني لست من اعضاء المؤتمر الوطني ولا من الصوفيه. ولكن ادعو الله ان يهدينا جميعا ويرنا الحق ويرزقنا اتباعه وارجو منك ان يتسع
    صدرك لتبيان الحق والاسلام الصحيح بالحجه بعيدا عن المهاترات والتعصب .
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 06:45 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 06:56 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    هذا الاخ المتداخل طرح أسئلة خطيرة على الزميل أحمد عبدالوهاب أن يجيب عليها
    وفي تقديري أن أخطرها هذا التساؤل :

    Quote: ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هل من المعقول ان يدخل جماعة صوفيه او غيرها داخل حزب بنفس التكوين ام يدخلوا كافراد؟ ولماذا تصرهذه الجماعة المحمديه ان تكون في القيادة؟؟؟؟؟؟

    المعروف أن المؤتمر الوطني يجمع في جسمه التنظيمي من هو صوفي أو سني
    أو منتم لمذهب مالكي أو غير ذلك..أفهم أن كل هؤلاء يدخلون كأفراد..
    أما أن تدخل مجموعة صوفية مبتدعة بكامل جسمها للمؤتمر..وتحتفظ بعضويتها
    واجتماعاتها ومناشطها وترسل بعض أفرادها لمؤتمرات في الجزائر.. وتمارس كامل نشاطها
    التنظيمي في الجماعة المحمدية-وفي نفس الوقت تمارس ممارسة سياسية مزدوجة في المؤتمر الوطني
    هنا في الدوحة فهذا يطرح علامات استفهام خطيرة عن أهداف (التجانية) ومخططاتها وازدواجها ومدى
    صدقها في عضوية المؤتمر الوطني..أم أنها امتطته لتصل به إلى أهدافها؟.......إلخ
    وغير ذلك من الأشياء التي ربما تؤدي لنتائج خطيرة

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 06:58 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:09 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    كتب أحمد عبدالوهاب:

    Quote: السؤال الذي نطرحه ليجيب عليه الداعيه عماد
    هل هو من الوهابيه ( انصار السنه ) ام من اتباع الطريقه التسعينيه؟؟؟؟

    أنا لست من الوهابية أنا سلفي على مذهب السنة والجماعة
    كما أنني لست من أتباع التسعينية..
    ومن حقي أن أسألك: هل أنت من أتباع التجانية؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:18 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: هل هو من الوهابيه ( انصار السنه ) ام من اتباع الطريقه التسعينيه؟؟؟؟
    مادعاني للسؤال.. والاستغراب هوان طرحك للبوست هو نفس ما جاء به احد الصوفيه اتباع الطريقه التسعينيه ظل يردده في كثير من المحافل ولعلك في هذا تكون ناقلا عنه مهما كثرت العنعنات والدليل على ذلك انك لست من اهل المؤتمر وذلك حسب قولك ومعرفتنا بذلك فمن اين لك هذا الادعاء ؟

    !!!
    كلام غريب
    أنت تردّ على الحجة أم تسأل أسئلة التفافية؟!!!
    لنفترض أنني نقلت عن هذا الذي تقول إنه تسعيني!
    ولنفترض أنني استشعرت خطورة دعوتكم..وأعرف تماما أن التسعينية ليس
    لها أثر يُذكر كالتجانية ،ولنفترض أنني كداعية وجدتها فرصة لكشف تلبيسكم واستغلالكم
    للجماعات والتنظيمات الأخرى وامتطائها لنشر عقيدتكم...
    لنفترض..ولنفترض..فهل هناك تثريب علي أو مانع شرعي؟
    فكيف إذا كان هدفي واضحا:
    وهو أن دخولكم كجماعة وتنظيم واستغلالكم للمؤتمر الوطني ومؤسساته
    إلى غير ذلك مما ذكرت سيؤدي إلى عواقب وخيمة
    يا أحمد أرجو ان تركز على المحتوى والمضمون وليس على طرح الأسئلة
    التي أدت إلى أن نطرح عليكم كذلك ما ننتظركم لإجابته
    شكرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:24 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    في انتظار الزميل أحمد
    عبدالوهاب ليجيب على الأسئلة
    التي طرحت عليه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:39 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    نواجه الزميل أحمد عبدالوهاب
    بسؤال المتداخل من خارج المنبر:

    Quote: ولماذا تصرهذه الجماعة المحمديه ان تكون في القيادة؟؟؟؟؟؟

    كما نكرر له السؤال : هل هو تجاني؟
    وهل هو كذلك في قيادة المؤتمر؟
    الغريبة أنني سمعت أن المؤتمر استحدث
    لهذه الجماعة المبتدعة منصبا أسموه
    النائب الثاني لرئيس المؤتمر الوطني!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    وأجزم أن هذا الاستحداث تم نتيجة لعملية خداع من الجماعة"التجانية"
    بإظهارها الولاء للمؤتمر من خلال نشاط مكثف مع المؤتمر في نشاطات
    متنوعة أهمها: إنتخابات الجالية..والانتخابات الرئاسية والبرلمانية
    ويبدو ان المؤتمر تمت بداية عملية التخطيط لاختطافه وخداعه منذ
    انتخابات الجالية السودانية وكذلك الانتخابات الرئاسية
    فهل سيصر المؤتمر الوطني بأنه:"مافيش مشكلة"؟!
    وأن التجانية إضافة جديدة للمؤتمر الوطني؟!
    أم ان المؤتمر الوطني سيتحول إلى "مؤتمر التجانية المحمدية
    "

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 07:44 AM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 07:48 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:48 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    --------------------------------------------------------------------------------


    دخل الإسلام بلاد إفريقيا مبكرا منذ الهجرتين الأوليين للصحابة إلي أرض الحبشة قبل الهجرة الميمونة إلي المدينة المنورة ، ولقد انتظم الإسلام في إفريقيا إثر الفتوحات التي تمت في أرض مصر والسودان ، وفي شمال إفريقيا ، وفي المغرب الاقصي ، كل ذلك في حدود القرنين الأول والثاني للهجرة .

    أما غربي إفريقيا فتذكر كتب التاريخ أن الإسلام قد عرف فيه منذ عهد طارق بن زياد الذي ينتمي إلي قبائل البربر سكان الصحراء الذين كانوا تجارا يجوبون بلاد جنوب الصحراء.

    ويذكر إبن خلدون نقلا عن صاحب الفتاش : ان بلاد ماوراء ملوك البربر ، أي بلاد مملكة غانة قد عرفوا الإسلام ، وبدأت بعض قبائلها تنتسب إليه في عهد مبكر.

    هذا وقد صارت بلاد غرب إفريقيا مهدا لممالك إسلامية عظمي كمملكتي مالي والصنغاي ، ودولة عمر الفوتي ، والشيخ أحمد لوبو وفي الجزء الغربي الشرقي في بلاد غرب إفريقيا قامت مملكة صكتو الإسلامية بقيادة الشيخ المجاهد العلامة عثمان بن فودي .

    وهو من المتصوفة القادرية ، عاصره الشيخ عمر لوبو ، صاحب الطريقة التيجانية كشأن أسرة الكنتي في تمبكتو الذين ينتمون إلي الطريقة القادرية.

    والطريقة التيجانية ، تعتبر اليوم أولي طريقة صوفية ، من حيث تعداد المنتسبين ، حوالى 120 مليون نسمة، وكثرة الزوايا التي أنشأوها ، وشهرة مشايخها المنتشرين في كل بلاد غرب إفريقيا ، ابتداء من موريتانيا فالسنغال ، فمالي ، فغينيا ، فساحل العاج ، فبوركينافاسو ، فالنيجر ، فنيجيريا ، وتوغو وغانا وبنين ، ثم انتشرت في اتجاه الشريط السوداني الكبير ، تشاد ، الكمرون ، السودان ، أما أصلها فهي بلاد المغرب العربي ابتداء من الجزائر ، فالمملكة المغربية ، فتونس ، فليبيا . وهكذا نجد أن الطريقة التيجانية هي أولي الطرق الصوفية انتشارا في شمال ، وغربي إفريقيا حاليا ، أما من حيث القدم ، فالطريقة القادرية أقدم منها ، وقد انتشرت قبلها.

    في القرن التاسع عشر وفي الأجزاء الغربية والجنوبية من الجزائر بدأ الشيخ احمد التيجاني ينشر طريقته الصوفية ، وينشر أوراده ، وينبي زواياه ، فكثر مريدوه ، وتعاظم شأنهم ، واعتبروا حلقة من حلقات الصحوة الإسلامية ، لأنه صادف زمن بدايات الاحتلال الأوربي لبلاد إفريقيا ، فكان مريدوه من أشرس المقاومين للاستعمار( الفرنسي خصوصا ) وقد توغل الفرنسيون في زحفهم عند احتلال إفريقيا الغربية ، فأوقفوا أساتذة الخلاوي القرآنية المنتمين إلي الطريقة ، لانتشار الوعي المناديء للاستعمار في أوساطهم فسجنوا هؤلاء الشيوخ وقتلوا بعضهم ، ومثلوا ببعضهم ، وقد كان المقدم الشيخ أحمد حماه الله من بين الذين فقدوا بعد أن قبض عليهم الفرنسيون ، هو وتلامذته في قلب صحراء مالي وموريتانيا ، وتبعه في مصيره شيوخ كثيرون في هذه البلاد المذكورة.

    واليوم لاتكاد تمر بمدينة من مدن الإسلام في غرب إفريقيا دون أن تشهد معلما من معالم التيجانية ، كمسجد جامع او زاوية أو خلوة .

    اوراد الطريقة ترتكز على الاستغفار ... الصلاة على النبى محمد عليه افضل و اتم الصلوات ... الكلمة المشرفة لا اله الا الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:31 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 25-10-2005
مجموع المشاركات: 9313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    سيدنا عماد : تحياتي :

    Quote: إن العقيدة أهم من السياسة..والكلام والعمل؟

    هي عند سدنة ( المؤتمر الوطني ) : السياسة اهم من العقيدة!
    والشواهد كثيرة، لان ( المؤتمر الوطني) اصبح حزب السلطة والجاه يجمع بين احشائه كل المتناقضات على طريقة الاتحاد الاشتراكي.

    (عدل بواسطة Faisal Al Zubeir on 02-06-2010, 07:32 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:49 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 25-10-2005
مجموع المشاركات: 9313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: Faisal Al Zubeir)

    سيدنا : عماد :
    Quote: ويبدو ان المؤتمر تمت بداية عملية التخطيط لاختطافه وخداعه منذ
    انتخابات الجالية السودانية ؟!


    في امر الجالية،ارجو ان توضح هذه النقطة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:54 AM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: Faisal Al Zubeir)

    Quote: جماعةٍ صوفية
    مبتدعة..تروج للخرافة..ولما يسمى بالتنجيم وقراءة الكف
    والسحر والدجل والشعوذة


    المؤسف أن معظم من يدعون التصوف ويعدون أنفسهم من أعمدة التصوف
    إن لم يكن جميعهم ، ويشيدون المساجد ويقيمون عليها قباب وأضرحة
    ويلفون حولهم أو يلتف حولهم المريدين المخدوعين
    ماهم إلا سحرة يستعينون بالجن ويتبادلون معهم المصالح والفوائد المؤقوتة
    التي هي في نهاية الأمر شر مستطير و كفر ، إن لم يكن شرك

    انهم سحرة ودجالين لايختلفون عن العرافات ضاربات الودع
    والمؤسف أكثر أن بعضهم وصل إلى السلطة عبر المؤتمر الوطني
    الذي هو بوتقة إنصهر داخلها السحرة و الدجالين والمشعوذين
    والأرزقية والمنتفعين والأمنجية والقتلة والفاسدين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:59 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: أبو ساندرا)

    http://www.mubarak-inst.org/stud_reas/research_view.php?id=289

    قامت الطريقة التجانية بدور بارز في التواصل الاجتماعي في إفريقيا وخاصة في كردفان التي يمكن وصفها بأنها سودان مصغر علي غرار أن السودان إفريقيا مصغرة وإلى جانب محاور الإمامة والتعليم ونشر العلم فإن هنالك مظاهر أخرى جسدت دور الطريقة التجانية في رسم الخارطة الروحية والتواصل الاجتماعي مع إفريقيا على هذا النحو :

    - الاهتمام بتاسيس المراكز الريفية (**) ومثال ذلك تأسيس قريتي أم قريقير في شمال كردفان والتي تتبع لآل الشيخ عبدالرحمن المختاري والدبيبيات – أولاد يونس " في جنوب كردفان بواسطة الشيخ يونس عبدالرحمن أحمد (75).

    - الاهتمام بالمرأة (***) حيث قدم الشيخ محمد الحافظ المصري عدداً من النساء مما يوضح دور المرأة في خدمة الطريقة التجانية ومن أبرزهن الشيخة أمينة – زوجة الفاتح النور – والحاجة فاطمة محمد دفع الله ابنة ناظر المسيرية الزرق وكانت تستوطن في حي القبة بمدينة الأبيض (76) كما أن أغلب نساء آل دوليب أخذن الطريقة التجانية (77)

    - اهتمام بعض شيوخ التجانية بالطب والتداوي بالقرآن حيث برع في هذا المجال العديد من أتباع الطريقة التجانية خاصة أولئك الذين ينتمون لقبائل البرقو في مناطق الشريط الرملي بجنوب كردفان ، أمثال الشيخ بركة حسين وهارون فضل الله والفكي عباس بالإضافة للفكي محمد الخير داود من التكارير بأم سعدة والفكي علي الفولاني وقد تداوي الكثيرون من أصحاب الأمراض العقلية علي أيديهم(78)

    - كما شكلت مراكز التجانية ملاذات آمنة يلجأ إليها الناس عند حدوث الكوارث والأوبئة وخاصة عند شح الأمطار ونزول الأوبئة والآفات في مناطق الشريط الرملي في جنوب كردفان بالإضافة لدور الطريقة التجانية في إصلاح ذات البين بين الناس في هذه المناطق بفضل مركزها الاجتماعي القوي .

    - الاهتمام بالبدو والبادية ويظهر ذلك في علاقة مركز خرسي بالبادية الكردفانية إذ له علاقة مع أولاد نواي في سودري وجدهم الشيخ صالح أبوحنك رغم أنه كان أميا إلا أنه تميز بحفظ فتاوي ود دوليب وقد حفظت ذريته القرآن الكريم ولذلك أسس لهم الخليفة الدرديري خلوة ثم ازدادت إلى اربع خلوات في عهد الخليفة جعفر ولهم طلاب في معهد ود دوليب بخرسي كما أن لمركز خرسي علاقة بإمارة الشنابلة وعلاقة بالفراحنة (79) . مما يؤدي لامتداد المؤثرات الصوفية التجانية إلى بادية كردفان ولعل اهتمام مركز خرسي الصوفي بالبادية يتفق مع النداءات التي ترتفع اليوم بالرجوع إلى البساطة البدوية التي هي الحل المنقذ من مرضى العصر الحديث :التراخي والأنانية والعلاج لهاتين المشكلتين يكمن في البداوة المتجردة – المحبة وهي السلاح لإنقاذ إنسان الحضارة من تراخيه وأنانيته (80)

    ولعل دور الطريقة التجانية في التواصل الاجتماعي في إفريقيا يكشف عن وصول أفكار الشيخ إبراهيم انياس السنغالي عبر نيجيريا وبحيرة الشط – شاد – ودارفور إلى غرب كردفان في شكل بعض العلماء ومخطوطات (81) توضح أنه بالإضافة لحركية شيوخ الطريقة التجانية وأدبهم الشفاهي إلا أنهم قد خاطبوا المجتمع في كردفان وأتباعهم بأدلة مكتوبة إذ إنه كما يقال ليس هنالك دال بدون مدلول .

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 08:16 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: أبو ساندرا)

    كتب الزميل أبوساندرا
    Quote: المؤسف أن معظم من يدعون التصوف ويعدون أنفسهم من أعمدة التصوف
    إن لم يكن جميعهم ، ويشيدون المساجد ويقيمون عليها قباب وأضرحة
    ويلفون حولهم أو يلتف حولهم المريدين المخدوعين
    ماهم إلا سحرة يستعينون بالجن ويتبادلون معهم المصالح والفوائد المؤقوتة
    التي هي في نهاية الأمر شر مستطير و كفر ، إن لم يكن شرك
    انهم سحرة ودجالين لايختلفون عن العرافات ضاربات الودع
    والمؤسف أكثر أن بعضهم وصل إلى السلطة عبر المؤتمر الوطني
    الذي هو بوتقة إنصهر داخلها السحرة و الدجالين والمشعوذين
    والأرزقية والمنتفعين والأمنجية والقتلة والفاسدين

    أشكرك يا أباساندرا على المرور والتعليق
    ولا شك أوافقك على موضوع خطر هؤلاء المتصوفة الشرعي
    وعلى المجتمع..
    وللأسف وصل بعضهم إلى السلطة..وحاول بعضهم
    التأثير على المؤتمر الوطني الذي لا استطيع التعميم على أن كل فرد
    فيه أزرقي منتفع..
    نعم حاول هؤلاء المبتدعة الدجالين جر المؤتمر الوطني لتحقيق مآربهم
    وهناك -من بعض ساسة المؤتمر الوطني- من استغلّهم لتحقيق مآربه..
    ومع هذا..فلازلت أتأمل خيرا في أن يطهّر المؤتمر الوطني صفوفه من
    هؤلاء وغيرهم وهو ذات النداء الذي وجهه لهم شيخناالفاضل وإمامناالعلامة ابن باز
    رحمه الله-أثناء لقاء جريدة الراية آنذاك به -وكان قد اجرى اللقاء معه
    الدكتور أمين حسن عمر
    شكرا أبو ساندرا

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 10:01 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 10:29 PM

كمبورة
<aكمبورة
تاريخ التسجيل: 14-01-2008
مجموع المشاركات: 2840

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: أبو ساندرا)

    Quote: المؤسف أن معظم من يدعون التصوف ويعدون أنفسهم من أعمدة التصوف
    إن لم يكن جميعهم ، ويشيدون المساجد ويقيمون عليها قباب وأضرحة
    ويلفون حولهم أو يلتف حولهم المريدين المخدوعين
    ماهم إلا سحرة يستعينون بالجن ويتبادلون معهم المصالح والفوائد المؤقوتة
    التي هي في نهاية الأمر شر مستطير و كفر ، إن لم يكن شرك
    انهم سحرة ودجالين لايختلفون عن العرافات ضاربات الودع
    والمؤسف أكثر أن بعضهم وصل إلى السلطة عبر المؤتمر الوطني
    الذي هو بوتقة إنصهر داخلها السحرة و الدجالين والمشعوذين
    والأرزقية والمنتفعين والأمنجية والقتلة والفاسدين




    لاااااااااااااااااااااااحولااااااااااااااااااااااااااااااااا
















    ولا قوة الا بالله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 07:56 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: Faisal Al Zubeir)

    كتب الزميل الفاضل/فيصل خالد

    Quote: هي عند سدنة ( المؤتمر الوطني ) : السياسة اهم من العقيدة!
    والشواهد كثيرة، لان ( المؤتمر الوطني) اصبح حزب السلطة والجاه يجمع بين احشائه كل المتناقضات على طريقة الاتحاد الاشتراكي.

    هذا مانخاف على المؤتمر منه
    لأن هذا قد يؤدي لإشكالات كبيرة
    تنظيميا..وفي الجالية بتعميق الخلافات
    وبين المسلمين بنشر المخالفات الشرعية
    في العبادة والعقيدة والعمل

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 08:30 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 08:07 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    لقد سجل التاريخ للتصوف عموما كونه ظاهرة صحية في المجتمعات الإسلامية و انه قد احتضن الإسلام روحا ومعنى في زواياه بعد سقوط الدولة العباسية التي سادت الأمم وتوسعت ما شاء الله لها التوسع على الأرض. لقد وقف رجال الصوفية و حموا المجتمعات الإسلامية من المناورات المسيحية التي لبت نداء القديس البابا أوربان الثاني الذي دعا إلى تحرير قبر المسيح بأورشليم و ما انجر عن هاته الدعوة من الأعمال الصليبية ومن هنا كان الشغل الشاغل لرجال الدين حماية الأمة الإسلامية والوقوف بجد والعمل على وحدتها من التفكك و الانشطار والانصهار (1).
    كما قد سجل تاريخ الجزائر الوقفة الجادة للزوايا أيام الاحتلال الفرنسي خدمة للقران الكريم والسنة الشريفة واللغة العربية والعمل على تكتل الأمة وتحصينها من مناورات العدو. ولقد عملت الطرق الصوفية على نشر الإسلام وتعميمه في المعمورة بالكيفية الهادئة السلمية ) ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ (.
    ومن هاته الطرق الصوفية الفاعلة في الميدان الطريقة التجانية التي أسسها الشريف الحسني الشيخ سيدي أحمد التجاني t سنة 1196 ﻫ - 1782م. وهي طريقة سنّية ككل الطرق الصوفية في توحيد المرجعية الدينية وهي ما عبر عنها الفقيه ابن عاشر في منظومته المشهورة التي كانت تعلم للأطفال مع القرآن العظيم :
    في عقد الأشعري و فقه مالك وفي طريقة الجنيـدي السالك
    أي في تكوين ديني بأبعاد ثلاثة عقيدة أهل السنة والجماعة الأشعرية وفقه إمام المدينة المنورة في القرن الثاني للهجرة مالك بن انس t وطريقة التربية والتزكية الروحية المتصلة بأبي القاسم الجنيد السالك البغدادي. والطريقة التجانية دعوة ملحة لطاعة الله ورسوله r؛ ) وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقاً ذَلِكَ الفَضْلُ مِنَ اللهِ وَكَفَى باللهِ عَلِيمًا(.
    لقد عملت الطريقة بفكر مؤسسها ومنهاجه في السلوك ووقفة رجالها عبر العصور للوصول إلى مجتمع أسمى يسود بين جنباته جوا من الروحانية والرحمة والمحبة يجعل الناس إخوة متحابين متعاونين متكاتفين تجسيدا لقول المصطفى r: " مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضوا تدعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى ".
    التصوف روحانية والروحانية قوة اجتماعية , قال ابن سينا(1) رحمة الله عليه "الصوفي العارف شجاع يغلب نفسه في سبيل سعادة غيره" لأن من صفات العبادة الروحانية والزهد والورع وهاته مظاهر للقوة تعمل على تكوين مجتمع تسوده اللحمة في عالم الروحانية تستشرف النفس إلى الملأ الأعلى فتفيض عليها منه نفحات وإلهامات و معرفة لا تتأتى لذوي النفوس المادية الذين اشتغلوا بالمادة وأنفسهم عن الله, التصوف بصيرة والبصيرة صواب .
    في فكر الطريقة التجانية ووصاياها تلحظ هذا الارتقاء الاجتماعي جليا منذ الوهلة الأولى التي تستلم فيها العهد بالورد حين تلقن الشروط فتوصى بالحفاظ على الفرائض وطاعة الوالدين والالتزام بالذكر اتصالا بالله. فبالعبادة ارتباط بالله تعالى وفي الطاعة وصلة الرحم بداية تفعيل الحياة الاجتماعية وتزكيتها وترشيدها تماشيا وتعليمات الشريعة الإسلامية الغراء .
    الطريقة التجانية دعوة للخلق الفاضل كما قيل: " فمن زاد عليك في الخلق فقد زاد عليك في الصفا" وهي ارتقاء إلى الحقيقة تحمل أس كل خلق سني من روح للكرم والحرية وترك للتكلف فالمريد التجاني من اتصف بأروع الصفات الأخلاقية واتخذ الفضيلة مذهبا وشعارا فهاته تسمق بالأخلاق في المحيط الاجتماعي و تنشر الفضيلة .
    الطريقة التجانية كما ورد على لسان مؤسسها ترسيخ لدين الله تعالى في الوسط الاجتماعي: " إذا سمعتم عني شيئا فزنوه بميزان الشرع فإن وافق فاعملوا به وإن خالف فاتركوه "؛ وهي كذلك دعوة ملحة لمجتمع متماسك مترابط يشد بعضه بعضا كما جاء على لسان سيدي الحاج علي التماسيني الخليفة الأعظم لمؤسس الطريقة حين قال: " لا نكره أحدا في دار الدنيا سوى الشيطان "،والشيطان مصدر غواية ووقوف في طريق الحق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 08:14 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    لقد حملت الطريقة التجانية رأية الأخوة عالية وراية المحبة حتى سمي المريد التجاني "الحبيب" من المحبة والصفا وهي مأخوذة من قول حبيب الحق r: " لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه "؛ وقوله r: " كونوا عباد الله إخوانا " (1), ونسجل أن مؤسس الطريقة أرشد الكوكبة الأولى من المريدين سنة 1204ﻫ - 1789م لبناء الزاوية الأولى بقمار ( ولاية الوادي ) لتكون مركزا لاجتماعهم على الذكر والعلم و التعاون على البر والتقوى وتلاوة القران و هي على هذا من الاستمرارية اليومية طيلة أزيد من قرنين و لقد جسدت الزاوية التجانية المقولة الخالدة للشيخ الأكبر t: " وبسير زمانك سر " ؛ أي اجمعوا في تكامل التأصيل و التجديد ولذلك نجد الطريقة التجانية ساهمت في تطوير المجتمع وترقيته . بمساهمتها في تكوين إنسان متحضر عالي المستوى وفي نشر الصور الجمالية سواء في العمارة وترقية اليد العاملة.
    و لقد سجل التاريخ للطريقة التجانية أنها ساهمت بقسط وافر في توحيد المرجعية الدينية فقه الإمام مالك و هذا ساهم في وحدة المجتمع وتماسكه في المغرب العربي:
    ولقد سجل المفكر و المؤرخ الجزائري السوفي الجيلالي بن إبراهيم بن عامر في كتاب الصروف متحدثا عن دور الزاوية التجانية في ترقية المجتمع ". إن الزاوية التجانية و رجالها قاموا بدور عظيم في سبيل حفظ القيم الإسلامية و الروح العربية في هاته الربوع فقد متنوا الصلة الثقافية بين علماء تونس والجزائر ( سوف وريغ ). وتعتبر الزيتونة عند أهل الصحراء المثل الأعلى لطلاب الثقافة الإسلامية العربية".
    الزاوية ودورها الاجتماعي:(2)
    لقد حققت الزاوية الرابطة الاجتماعية. كما مكن هذا العقار المريدين من الاجتماع فيه ونشر فكر الطريقة وتلقين أورادها لكل مسلم أو مسلمة يرغب في الالتحاق عن طيب نفس بأهل الصفا و العروج مع الالتزام بالعهد على أساس شروط الطريقة المنبثقة من الكتاب والسنة يجتمع المريدون للسير على الطريق الأسقم المؤدي لرضى الله تعالى في الزاوية تفرغ لله .وفي الزاوية المحبة واللحمة والإخاء ونكران الذات. وفي الزاوية بحث ما يعود على المجتمع بالخير.وفي الزاوية رباط الصالحين السالكين إلى الله. والزاوية مساحة للخير و البركة و منارة لكل رشاد.

    حلقة الذكر:
    يجتمع أهل الصفاء يذكرون الله و يستغفرنه ويصلون على نبيه المصطفى صلى الله عليه و سلم جماعة و بصورة موحدة و قد ركزت الطريقة التجانية على هاته الصورة الجماعية في الذكر و أثبتت أنها أجدى.
    في هذا التجمع دعم للجماعة وربط لأواصر الأخوة وتصفية للأرواح وقد يكون في هذا اللقاء اقتداء بالصلاة الجامعة التي تفوق صلاة المنفرد أضعافا مضاعفة و تحمل أبعادها.
    العلاقة الطيبة للطريقة التجانية بجميع الطرق تجسيدا لوحد ة المجتمع :
    ومن ذلك على سبيل المثال ما ذكره العارف بالله سيدي علي بن عمر أستاذ الطريقة الخلوتية أنه بعث تلميذه سيدي مصطفى بن عزوز الخلوتي إلى تماسين المحروسة لمقابلة الإمام سيدي الحاج علي التماسيني t خليفة الشيخ الأكبر مؤسس الطريقة t لتكميل التربية فلما وصلها استضافه الإمام t بالزاوية ثلاثة أيام وعند تمامها قال له :اذهب إلى أرض الجريد (تونس) فاتخذها موطنا فسار إلى نفط (تونس) وبنى زاويته كما أوصى الإمام التماسيني t سيدي الطاهر بن عبد الصادق t به خيرا وهذا انموذج يدل على أن الاختلاف في المسلك لا يفسد للود قضية.
    دور الطريقة التجانية في إخماد نار الفتنة في الصحراء الجزائرية:
    وقد أدى الخليفة سيدي الحاج علي التماسيني دورا مهما في إخماد نار الفتنة بين طرود و أولاد السعود بمنطقة سوف بالجنوب الشرقي للجزائر كما سعى بكل ما أوتي من قوة في بسط الأمن و الأمان أمام القوافل التي تجوب الصحراء الكبرى الجزائرية و التنسيق بين قبائلها و احتواء خلافاتها.
    دور الطريقة التجانية في مساعدة ذوي الخصاصة:
    كما أن الذين رصدوا ويلات الحربين الكونيتين الأولى والثانية وما حدث جرأهما من مجاعة و خصاصة أصابت الشعوب فلقد كانت الزاوية التجانية برجالها تنظم الحياة الاجتماعية و تطعم من جوع و تسقي من ظمإ وتؤوي المتشردين و لقد سجل التاريخ أن زاوية قمار كانت بها رحى للقمح لتملأ أفواه الجائعين و المعوزين و المغبونين كما أن الزاوية تخرج اليد الطولى في النكبات الطبيعية فعلى سبيل المثال ما حدث لمنطقة المغير "في نكبة 1969 م" حين أتلفت محاصيل التمور تحركت الزاوية التجانية و أعادت الأمل للنفوس بتقديم مساعدات كبيرة لرفع الغبن عن المنكوبين. واشرف شيخ الزاوية التماسينية شخصيا عن هاته العملية.
    دور رجال الطريقة في حل خلافات بتن طوائف ومناطق كبرى:
    لقد عجزت السلطات الاستعمارية المحلية في الجنوب التونسي لما نشيت فتنة في تطاوين كادت أن تأتي على الأخضر و اليابس و تهلك الحرث والنسل, أرسلت الطريقة التجانية وفدا بقيادة المقدم الكبير سيدي العيد بن سالم و تمكن الوفد المبارك بتوفيق الله أولا والحكمة ثانيا أن يعيد القاطرة من جديد إلى السكة , لقد كانت للكلمة التي ألقاها المقدم سيدي العيد نيابة عن الشيخ سيدي احمد رضي الله عنه أمام جموع المواطنين وقعا ايجابيا وكانت بردا وسلاما على النفوس فاطمأنت القلوب بعد اضطرابها و خمدت النار بعد اشتعالها وأبدل الله القوم الأمن والأمان بعد الحيرة والخوف , إن الطريقة التجانية سخرت جميع إمكاناتها وطاقة رجالها خدمة للمجتمع الإسلامي و ذالك بإصلاح ذات البين بين الناس بين الأفراد والجماعات و الدول تجسيدا لقول الله تعالى: " والصلح خير " .
    الصلح بين الأفراد الذي قام به التجانيون لا يمكن تعداده لكثرته وهو مهمة كل تجاني يتعهد به حين يأخذ إذن الطريقة التجانية .
    حل الخلافات والمنازعات والخصومات بتن القبائل أهل الأرياف بالمغرب الأقصى الشقيق:(1)
    كادت تتحول هذه الفتنة إلى حرب أهلية طاحنة و لقد قام بالتهدئة سيدي محمود التجاني t سليل الشيخ سيدي احمد التجاني t.
    الصلح بتن السودان ومصر:
    قام بهذا الصلح المقدم سيدي محمد الحافظ التجاني المصري هذا الرجل تدخل عندما عجز رجال الحكم و الحكمة عن تسوية الوضعية وكاد الخلاف أن يتحول إلى شر مستطير تدخل الرجل وأرضى بالصلح الطرفين.
    حرب التحرير في الجزائر والطريقة التجانية :
    لقد ساهمت الطريقة التجانية بقوة في الثورة التحريرية الجزائرية المباركة و سجل أبناؤها مواقف مشرفة ودليل ذالك قوافل الشهداء في سبيل نصرة الدين والوطن ) مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً ( الأحزاب23.
    هذا وإن للطريقة التجانية رجال عظماء كرسوا حياتهم لخدمة المبادئ الشريفة خدمة للأمة المحمدية منهم من التحق بالرفيق الأعلى بعد أن جاهد في الله حق جهاده وصنع أمجادا سجلها التاريخ كل ذلك بقيادة الخلفاء y ومنهم من مازال على قيد الحياة يواصل المسيرة المباركة بكل تفان وإخلاص بقيادة أسد الطريقة الخليفة العام أمده الله بالصحة و العافية , رافعين راية القران الكريم والسنة المطهرة لا مبدلين ولا مغيرين ويحملون راية الإصلاح خدمة للمجتمع و العمل على ازدهاره واستقراره .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 08:22 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    انتشار الطّريقة : العوامل والأسباب .

    هذا وإنه ليجدر بنا التساؤل عن السر الذي جعل هاته الطريقة ـ بعد توفيق الله سبحانه ـ تحظى بهذا القبول ، والإنتشار العالمي ، وعن الأسباب التي جعلت أعداد المنتسبين إليها في العالم يصل إلى مئات الملايين .ولعلنا نستطيع أن نحصر هاته الأسباب في عاملين رئيسيين :
    1 ـ عوامل تتعلق بشخصية مؤسس الطريقة .

    إنّنا ، وحين نتكلم عن شخصية الشيخ سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه ، لا نتكلم عن شخصية عادية إطلاقا . إننا نتكلم عن شخصية حملت من الصفات ما يمكنّها من أن تحظى ـ وتعاليمها ـ بهذا القبول والإنتشار ، ودون فرض أو إكراه . وتأمّل في سيرة هذا الرجل تجد نفسك أمام رجل شريف النسب ، حسن الأخلاق ، تحلّى بها منذ صباه ، حفظ القرآن صغيرا ودرّس بل وأفتى كذلك . طاف العالم ، وساح في الأرض طالبا الحقيقة الحقة والعلم الصحيح ، جمع بين علم الظاهر والباطن (الشريعة والحقيقة) فكان موسوعي المعارف ، واضح البيان ، قويّ البرهان . فذلك الذي أخضع له أولي العرفان فتبعه فطاحل العلماء ، ومن بعدهم عامّة الناس . قال صاحب المنية :
    فجعل الناس من الأقطار يأتونه محبّة الأسرار

    وقبل هذا وذاك فإنه قد بلغ أعلى مراتب الولاية ، فهو القطب المكتوم ، وكفى بذلك مقاما .
    قال فيه سيدي محمد الكتاني في كتابه (سلوك الأنفاس) : « كان رحمه الله أحد العلماء العاملين ، والأئمة المجتهدين ، جمع بين شرف الجرثومة والدين ، وشرف العلم والعمل واليقين ، والأحوال الربانية ، والمقامات العليّة » .(9)
    2 ـ عوامل تتعلق بطبيعة الطريقة ذاتها وتعاليمها .

    فهي ـ أيّ الطريقة التجانية ـ وبالإضافة إلى ثبات الإذن المحمّدي في تلقينها : « ليست فكرا عقائديا يدرس الديانات المختلفة ، وليست مذهبا فقهيا يتناول الخلافات المذهبية ، وليست حزبا سياسيا يطمح للسلطة ، بل هي منهج تربوي ، قولي وعملي ، يهتمّ بتربية الإنسان من حيث روحه وعقله وجسمه ، وتعتمد على القرآن والسنة النبوية وأعمال الصحابة رضي الله عنهم » .(10)
    ولذلك فإنها تأخذ بالمنهجية الوسطية المعتدلة ، وتدعو إلى لمحبة في الله ، والتعاون على البرّ والتقوى : « فالمتحابّون يظلّهم الله في ظلّه يوم لا ظلّ إلاّ ظلّه » .
    ومن مظاهر الوسطية في هاته الطريقة تيسير أورادها في الآداء ، وفي الزمان والمكان . فالأمر وعلى حدّ تعبير مؤسسها رضي الله عنه في إحدى رسائله : « بيّن السلوك لمن وفّقه الله هيّن ، فإنها حنيفية سمحة وذلك لخفة ما يطلب من الذكر ، وسعة الوقت في الورد » . (11)
    وبسبب يسر هذه الأذكار ـ حصولا عليها وآداء لها ـ ، يجد المريد راحة عظيمة واطمئنانا ، ويفتح أمامه بابا واسعا للتطهّر من المعاصي والذنوب والخطايا . قال تعالى : الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (12)
    كذلك فإن هاته الطريقة تفرض الدعوة إلى الله بمنهج يرفض كل مظاهر العنف والإكراه وفرض الرأي ، ويرفض كل تعصّب فكري أو مذهبي . فالطريقة تحترم كل المذاهب الفقهية السنّية الصحيحة لأنّ كل الأئمة على حق . قال صاحب الرماح : « فالكلّ سنيّ عدل مَرْ ضي ، لا يستنكف أحد منهم أن يرجع إلى أخيه في الصواب » . (13) . لذلك نجد التجانيين مالكيين في البلاد التي يكون أهلها مالكيين ، وشافعيين إذا كانوا كذلك وهكذا .
    إن الطريقة تربي مريديها على الواقعية في نظرتهم للحياة . فالزاهد ليس ذاك الذي يعتزل الناس والدنيا ، بل يتّخذ من : « الدنيا مطية للآخرة » . فقد يملك الدنيا لكنه لا يترك لها مجالا كي تمتلكه ، إنها الوسيلة لا الغاية .
    كما أنها ـ ومن منظورها الواقعي ـ تدعو إلى نشر روح المحبة والإخاء ، واحترام الرأي الآخر ، واحترام سيادة الشعوب والأوطان ، ورفض كل مظاهر التفرقة والفتن والصراعات . كما تدعو إلى مسايرة ممنهجة إلى ما يحدث في العالم من تقدّم ورقيّ حضاري .
    وما يمكننا استخلاصه في الأخير أن الطريقة التجانية ـ ومن ثَمَّ التجانيون ـ وأمام هذا الإنتشار الكبير في العالم ، فإنها كانت ، ولا زالت ، وستبقى بإذن الله تعالى تؤدّي دورا فعّالا ، يحتاج إلى تطوير دائم ، في خدمة الإسلام والمسلمين ، بل الإنسانية جمعاء في شتّى بقاع العالم ، ولا يمكن أن نحصي ثمار جهود مشائخها وعلمائها ومريديها أيضا .
    إلاّ أنه يمك القول ـ على سبيل الذكر لا الحصر ـ أنّ الإمام القدوة سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه كان سيد المدافعين عن الكتاب والسنة ، ناشرا لتعاليم الدين السمح الوسطي المعتدل ، وهكذا خلفاؤه ومريدوه من بعده ، فنجحوا في نشر الإسلام في مناطق كثيرة في العالم ـ خاصة إفريقيا ـ ودخل الناس على أيديهم إلى الإسلام أفواجا ، وحاربوا الوثنية والإلحاد والإباحية .
    لقد وقفوا في وجه المد التنصيري وحتى اليهودي والإستعماري في إفريقيا خاصة ، إذ بنوا الزوايا والمعاهد الإسلامية ، وسعوا إلى إصلاح ذات البين بين المجتمعات صغيرها وكبيرها ، وساعدوا المحتاج وناصروا المظلوم ، وأصلحوا القلوب بالإعلاء من قيمة الذكر والعبادة القائمة على حسن الأدب مع الله ، وأناروا العقول بنشر العلم الصحيح المؤصّل ، وهذبوا السلوك بحسن التربية وحسن الظن بالله وعباده ، دافعوا عن الهدي المحمدي ، وناصروا سنته ، وأحبوا آل بيته وصحبه واقتدوا بهم ، ترفعوا عن مطالب الدنيا وزخرفها وعن كل مظاهر العجب والرياء . إنهم خدّام الإسلام الحق بحق ، ذلك الإسلام القائم على حسن الإعتقاد وحسن العبادة وحسن المعاملة ، الرافض لكل أنواع الغلو والتطرف والتعصب .
    خلّف التجانيون تراثا فكريا ضخما ، ورجالا عظماء ، نحن في حاجة إلى التوجّه ـ وباعتناء وصدق ، وتنسيق بين ذويالجهود الخيّرة من التجانيين وغيرهم ـ للإطلاع على هذا التراث ، والإستفادة منه ، والإفادة به .

    وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 08:35 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 08:51 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    كتب الزميل فيصل:

    Quote: في امر الجالية،ارجو ان توضح هذه النقطة.

    أقصد يا استاذ فيصل
    أن بروز نشاط"التجانية" هذه كان أبرزه أيام
    انتخابات الجالية..حيث أظهروا الولاء للمؤتمر الوطني
    لأهداف كثيرة ذكرنا بعضها هاهنا..
    وكانت هناك بعض الاجتماعات حينها قادها هؤلاء التجانية
    ثم يا فيصل... دخلوا في الجالية كأعضاء
    ثم أججوها بالنزاعات..
    و"حردوا" قليلا بعد بعض الخلافات
    وحاولوا الابتزاز والضغط على المؤتمر الوطني
    ثم كانت الضربة الكبرى والفرصة السانحة أيام "البرلمانية والرئاسية"
    حيث اختطفوا-عن طريق الضغط والخداع- منصب النائب الثااني للمؤتمر الوطني..
    الله يستر أن يحولوا الجالية إلى قراءة الكف والتنجيم والشعوذة وادعاء علم الغيب
    شكرا فيصل

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 10:34 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 09:13 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الزميل حامد أحمد صالح
    أرجو عدم ارهاق الشريط
    بالاقتباسات المتكاثرة
    يمكنك أن تناقشني نقطة نقطة
    عن التجانية..
    شكرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 09:56 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    هذه توبة لأحد مشايخنا السلفيين
    كان تجانيا فتاب..
    وتعلم فبرز..وصار
    من مشايخنا الكبار-رحمه الله-
    ألف هذه القصيدة بعدما تبين له الحق وتاب:

    Quote: الكاتب : الشيخ تقي الدين الهلالي

    هنـا قصيدة تائية قلتها بعد توبتي من الطريقة التجانية يفرح بإنشادها الموفق المهتدي ويغص بها المخذول المعتدي وهذا نصها :

    خليلـــــــي عوجا بـي علـى كـــل نــدوة = بـهــــا قــول الـــرســـل يـــروى بــــــــقـوةِ
    ولا تـقـربــــــا مـجـلـس الــــرأي إنـــــــــه = ضــــلال يـحــط لــتــــــابعيـــــه بـــــــــهـوةِ
    علــــى مـجـمــع فـيــــه كـتــــاب إلهــنـا = يفسـر تفسيــــــرا بــعلـم و حكمـــــــــــة
    لـــدى ثـلـة قــد نـور الله قـلـبـهـــــــــــم = وخـصـهــم بـالــــهــدى أفـضـــل نـعـمـــــة

    فـصـانـــــوا كـتــاب الله جـــــل جـلالـــــه = عـن اللـغـو و الـتـحـريـف أســوأ بـدعــــــة
    وردوا افـتـراء الــخـلـف مـن ضـل سعيهم = وقــــد فرقــــوا مـن شؤمـهم خير شرعــة
    وأصـلـوهـم حــرب الـــــفـرنـج بـــــــهمـة = كــــسيف صقيـــل فــي مضــاء و لمعــــة
    إليــــهم أجـوب الـبـَر و الـبـحــر آويـــــــــا = لأنـظـر مـن فـــــــــازوا بـــــــــنـور ونــظــرة
    وأقـبـس مـــن أنــوارهـم عـلـم سنــــــة = وذلك قـصـدي فــــي اغترابــي وهجرتــي
    وأبـعـد عـن أهــل الـبـدائــع والـخـنــــــــا = وأدرك روحــــــــا مـن عـنـــــاء وغـربـتــــي
    ولـيـس مـرادي غـربــــة الـبعد والـنــــوى = ولـكـنــــــهـا فـــي الـــــديـن أعـظـم كربـة
    ولـمـــــــا أبـــان الله لـــــي نـــور دينـــــه = وأنـقـذنــــي مـن طـرق أصحــــاب خرقـــة
    أولـئــــــك قـوم بـدلـــــوا الديـن بالـــردى = وقـد مـرقـــــوا مـن هـديـــه شـر مـرقــــــة
    و أبـغـضـنـــي الأقـوام حـيـن نـبـذتــــهـم = و مـلـت إلــــى قـفــــو الــكتـــاب وسنـــة
    وقـد قـلـبــوا ظـهـر المجـن وخشنـــــــت = صـدورهــم لــــــي واسـتـعــدوا لمحنـتـي
    وقـد زعـمـوا هـجـري وشـتـمـــــي قربــة = وكــل جـلـيـس لـــي سيـردى بسـرعــــة
    و قـد جـزمـوا أنــي أمـوت عـلـى الـــردى = وأخـلـد فــــي النـيــران من أجـل رجعتـي
    أمـانــــي حـمـق تـضـحـك الثـــاكل التي = بـــــواحـدها ســــارت ركـــاب الـمنيـــــــة
    نـبـذتـــــهم نـبــذ الـــنـوى وتـركتـــــــهـم = و هـاجـرت كـي أحظـى بسؤلي ومنيتي
    ومــــا لـــي و لــــي أو رفيــــق مصـاحب = ولا نـــــــــاصــر إلا إلـــه الـــــبريــــــــــــــــة
    عليـــــه اعـتـمــادي لا علــى أحـد سـواه = فـــــــهـو قديـــــر أن يجـــود بــــبغيـتــي
    و مــا أطـلـب الـــــمال الـــذي هو زائـــل = ســـوى بـلغـــــــة لا بــد منــــهـا لخلـتـي
    سفـرت إلـــــى مـصـر لأخبـــــر خـبـرهــا = و أنـظـر هــل فيــــــــهـا شفــــاء لـعلتـــي
    و مـن قبل قد أخـبـرت أن فـــي ربـوعــها = رجـــالا لـــنصر الـدين أصحـــاب شـــــــدة
    وصـلـت فـــــلـم ألـق ســوى أهل بدعـة = وشــــــــــرك و إلـحــــــاد و شـــــــك و ردة
    سـمعــــــت بهــا الإلحــاد يـدرس جهــرة = بـــجامـعـة للـــــشـر مــع كـــل فـتـنـــــــة
    رأيــت بـهـا الأوثــــــان تـعـبــــــــد جـهـرة = قــبــورا عـظــــــامـا نــاخــرات أجـنــــــــت
    و يــدعـون دون الله مـن لا يجيبــــــــهـم= و هـم عن دعـــاء القوم في عظـم غفلـة
    لـــــهم جـعـلـــوا قـسمــــا بــــمال ولـدة = فــلا عـــاش مـن قـد ظنــــهـم أهـل ملـة
    حـثــالة مستضعفـــــيـن رأيتــــــــــــهــم = تسومــــــــهـم الأعـــــداء ســـوء الأذيــــة
    و هم صـبـر مــتـمـسكـون بدينــــــــهـم = ويدعون ما اسـطاعـوا لبيضــــــا نقـيــــــة
    و مـــا صـدهم إيــــذاؤهم عن جهــادهم = لأنــــهـم أهــــل الـنـفــــوس الأبـيــــــــــة
    أقمت بـهـــــــا عامـا إلـــى الله داعيــــــا = فــأرشــد رب النـاس قومـــــا بـدعـوتـــي
    يـعـدون بالآلاف فـــــــي الريمـــــون كــلــ = ـهم أهــــــل إخــــلاص و أهـــل فـتـــــــوة
    و مـن بـعـد ذا سـافرت للــحج راجـيــــــا = قـبـــــــولا من اللـه الكـريــم لــحـجـتــــي
    فــأتممـــــتـه و الحمـد لله سـائــــــــــــلا = مـن اللـه يهـديـــــني سـواء الـمحجــــــة
    و كـنــــا سـمـعـنــا أن بـــالـهنـد فرقــــــة = علـى السنــة الغـرا بــــصـدق و حـجـــــة
    فقلت عســى منشودتي عندهم ترى = و هـزتـنـــــــي الأشــــــواق أيــة هـــــــزة
    بلغـــت فــألفيــــت الـمـخبر صـادقـــــــــا = وشـــاهـدت سـنـــــات تـجـلــت بـعــــــزة
    قـد اخـتـرت دهـلـي للإقــــــــامة إنهـــــا = بـــــلاد عـلـــوم الــــــديـن فيــــها تسنـت
    وقـد شفيت نفســـــي وزال سقامـــــها = غــــداة رأت عـيـنـــــي مـســـــاجد سنـة
    فـلا تسمعـــــن فيـــــهـا ســـوى قــــــال = ربنـــــــا و قــال رســـول الله خـيـر الـبريــة
    لقد مثلـــــــوا خـيـر الـــــقـرون لـــنـاظــر = بقــول و فـعـــل و اجـتـهــــــــــاد و نيـــــــة
    إمامـــــهـم خـيــر الأئمـــــــــــة كلـــــهـم = عليــــــه مـن الــــــرحـمن أزكـــــى تحيـة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 10:30 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: لقد سجل التاريخ للتصوف عموما كونه ظاهرة صحية في المجتمعات الإسلامية و انه قد احتضن الإسلام روحا ومعنى في زواياه بعد سقوط الدولة العباسية التي سادت الأمم وتوسعت ما شاء الله لها التوسع على الأرض. لقد وقف رجال الصوفية و حموا المجتمعات الإسلامية من المناورات المسيحية التي لبت نداء القديس البابا أوربان الثاني الذي دعا إلى تحرير قبر المسيح بأورشليم و ما انجر عن هاته الدعوة من الأعمال الصليبية ومن هنا كان الشغل الشاغل لرجال الدين حماية الأمة الإسلامية والوقوف بجد والعمل على وحدتها من التفكك و الانشطار والانصهار (1).

    !!
    ظاهرة صحية!!
    بالله قل لي:
    *ما سبب انتشار عب دة القبور والسحر ودعاء غير الله والدجل والشعوذة في مجتمعات المسلمين؟!
    *ما سبب نتشار الجهل بالإسلام كتفقه..وعلم..ومعرفة..وفهم؟!
    *ماسبب تخلفنا عن ركب العلوم المختلفة الشرعية والمادية؟!
    * ما سيي انتشار الظن الخاطئ بأن العبادة الحق في هجر العمل والمكوث في الزوايا والتكايا ولبس المرقع..والعيش في الخرابات وتخصيص التعبد باللباس الأخضر والشعر المنفوش والظن بأن الذكر الحقيقي
    هو الرقص على الدفوف-والآن على أنغام الاغاني كمان من البنات؟!
    * ماسبب انتشار ظلم الحكام..وتعويلهم على الخرافة والشرك وإشغال الناس بالرقص والدفوف
    عن نصحهم..ودفعهم للعدل بين الناس..ونشر العلم والوعي؟!
    * ما سبب انتشار الفساد بانواعه المختلفة عقيدة وأخلاقا وسلوكا؟!
    التصوف القديم أول ما بدا بدأ بالزهد..وترك الدنيا..
    ثم انحرف شيئا فشيئا حتى وصل إلى ماهو عليه الآن
    من مخالفة الاسلام عمليا وعقديا..
    والتجانية على رأس هذه العقائد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 10:37 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    سم الله الرحمن الرحيم
    الشيخ سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه
    200 سنة على وفاته (1230 – 1330)
    بولاية البيض, قصر أبي سمغون (الجزائر), ومنذ 236 سنة ظهرت الطريقة التجانية, على يد المجدد القدوة أبي العباس سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه, في وقت طغى فيه الجهل وكثر فيه الفساد, وعم الظلم, ووصلت فيه الأمة الإسلامية إلى أقصى درجات الضعف والإنهيار في كل المجالات, وفي وقت ظهور النهضة الأوربية, وحركة الإستعمار, والحركة الصهيونية خاصة بعد نداء نابليون من القاهرة (التي كانت تحت سيطرته) ليهود الشرق سنة 1799 للإنضواء تحت لوائه لإعادة القدس, كما ظهرت في هذه الفترة الحركة النجدية وما تحمله من دعوة لنقض الأصول التي بنى عليها فقهاء الأمة وعلماؤها قواعد العقيدة والفقه والتصوف, كما ظهرت حركات التحرر التي تدعو إلى الإباحية والمادية والإلحاد, وأخرى تدعو إلى التجديد والنهضة بعيدا عن الدين وعلماء الدين.
    في هذا الوقت ظهرت الطريقة التجانية, دعوة ربانية, ورسالة نبوية هادية, على ضوء كتاب الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم, ملتزمة منهج أهل السنة والجماعة في العقيدة والفقه والسلوك, هادئة الحركة, سِلمية الوسيلة, لينة المعاملة, مراعية ظروف الزمان والمكان, هادفة إلى تغيير ما بالأنفس, وعلاج ما بالقلوب, وتنوير ما بالعقول, وفق منهجية متدرجة قائمة على العلم والعبادة والعمل, تبدأ بذكر الله وشكره, وطاعة أمره واجتناب نهيه, والتزام كتابه, ومحبة رسوله صلى الله وسلم ومعرفة مكانته وفضله, والتزام عترته, والفرح بنعمه ورحمته, وعدم الأمن من مكره ونقمته.. ليدخل أهلها المتمسكون بها دائرة أهل الفضل, الذين سبقت لهم الحسنى.
    ورغم ما اعترض طريقها من جهالات وتشكيك .. إلا أنها شقت طريقها بثقة وثبات, بفضل خلفائها وعلمائها ومقدميها, فدخل الناس في دين الله أفواجا, وتمسك بعروتها من أراد سعادة الدارين, حتى أصبح الشيخ سيدي أحمد التجاني أكثر الدعاة إلى الله أتباعا من غير منازع, وبذلك يكون هذا الشيخ أكثر الشخصيات العالمية تأثيرا خلال القرنين الماضيين على الأقل. فمن هو إذن هذا الشيخ, وما هي سيرته؟؟.
    هو شيخ الطريقة، القطب المكتوم, والختم المحمدي المعلوم, الشريف العفيف, أبو العباس سيدي أحمد التجاني, بن مَحمّد، بن المختار، بن أحمد، بن محمّد، بن سالم. ويصعد هذا النسب إلى سيّدنا الحسن بن الإمام سيدنا علي، والسيدة فاطمة الزهراء بنت رسول الله صلى الله عليه وسلّم.
    أما أمّه فهي السيدة عائشة بنت السنوسي التجاني، نسبة إلى قبيلة بنو توجين التي أعطت اسمها الذي يعرف به الشيخ سيّدي أحمد التجاني.
    ولد الشيخ سيدي أحمد التجاني عام 1737 ميلادية الموافق 1150هجرية, بقرية عين ماضي(ولاية الأغواط) مقر أسلافه المتأخرين. وكانت على قدر كبير من الأهمية العلمية، فهي بيئة مفعمة بالعلم والورع باعتبارها مركزا للمعرفة والولاية والصلاح منذ تأسيسها. وكان آباؤه وأجداده رضي الله عنهم من خيرة العلماء ولهم قدم راسخ في الولاية, كجده العلامة سيدي أحمد بن محمد، والشيخ الولي المكين سيدي محمد بن سالم, الذي وفد أولا إلى عين ماضي واتخذها موطنا وتزوج من أهلها. وكان أبوه عالما ورعا متبعا للسنة مدرسا ذاكرا متعلقا بالله ولا تأخذه فيه لومة لائم. وكان له بيت في داره، لا يدخله أحد إلا لذكر الله.
    نشأ رضي الله عنه بين أبويه الصالحين نشأة صالحة يؤدبانه ويلقنانه ويربيانه تربية أمثالهما من أهل البصائر, فتربى سيدي أحمد التجاني في عفاف وصيانة وتقى وديانة، أبي النفس عالي الهمة زكي الأخلاق محروسا بالعناية محفوفا بالرعاية, وكان رضي الله عنه ماضي العزم شديد الحزم في أموره كلها, وكان إذا ابتدأ شيئا لا يرجع عنه, وما شرع في أمر قط إلا أتمه, تجنح همته إلى معالي الأمور ولا يرضى بسفسافها.
    في ظل هذه الرعاية ****وذجية, وفى أحضان هذه الأسرة المحبة للعلم والصلاح نشأ سيدي أحمد التجاني كريم الأخلاق مقبلا على الجد والاجتهاد, متمسكا بالدين وسيرة المهتدين, معظما عند الخاصة والعامة.
    عرف بالذكاء الحاد والفراسة النباهة وقوة الذاكرة، وحفظ القرآن العظيم في السابعة من عمره برواية الإمام ورش على يد الفقيه العلامة المقرئ سيدي محمد بن حمو التجاني الماضوي, وكان رجلا صالحا مشهورا بالولاية.
    وما أن بلغ الخامسة عشرة من عمره حتى أتمّ الدراسة بعين ماضي على يد الأستاذ سيّدي المبروك بن بوعافية, وقد تمكن من دراسة: مختصر خليل, والرسالة, ومقدمة ابن رشد, كما حفظ صحيحي البخاري ومسلم وموطأ مالك وكذلك تحصل على كل ما يلزمه من علم نحو ولغة حتى بلغ مرتبة أهلته للتدريس والإفتاء.
    نظرا لنضجه المبكر على الصعيدين البدني والفكري، أسرع والداه في تزويجه قبل أن يلقيا وجه خالقهما إثر موت مفاجئ بالطاعون, وقد أثرت هذه المصيبة العظمى في اختيار الشاب الناسك في الميل بكل كيانه إلى البحث عن الحقيقة والتي ساقته إلى اختيار المنهجية الصوفية في سعيه الدائم إلى معرفة ربه, لقوله تعالى في سورة العنكبوت: {والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإنّ الله لمع المحسنين (69)}, فمال إلى الزهد والانعزال والتأمل، وحبب إليه التعبد وقيام الليل.
    وقبل أن ينطلق في سفره لطلب العلم والمعرفة الظاهرة والباطنة، بدأ الشيخ التجاني بالواجب المقدّس في نشر العلم في مسقط رأسه، حمدا وشكرا لربّه القائل، " لئن شكرتم لأزيدنكم ".
    وبعد مضي ثلاثة سنوات قضاها في التعليم بعين ماضي، قام الطالب سيّدي أحمد التجاني بجولة طويلة بين 1758 و 1763م، قطع فيها ربوع الصحراء وبلاد المغرب الأقصى قاصدا مراكز العلم وملتمسا للمعرفة والحكمة من أربابها, فأكمل دراسته على يد أكابر العلماء بجامع القرويين بفاس كالشيخ الدقاق والشيخ الجمالي والشيخ السلجماسي والشي أحمد الصقلي, وخلال هذه الفترة كان اهتمامه يبدو منصبا على الجانب الروحي أكثر من أي شيء آخر، يشهد على ذلك نوعية الأشخاص الذين التقى بهم وشد الرحال إليهم داخل المدينة وخارجها:
    1. التقى في مدينة وزان بالعارف بالله الولي الكبير مولانا الطيب بن سيدي محمد الوزاني، القائم آنذاك بأمور الطريقة بالزاوية الوزانية، فأذن له في تلقين ورده لكنه امتنع لاشتغاله بنفسه رضي الله عنه.
    2. وفي جبل ال***ب ببني وانجل، تعرف على العارف بالله سيدي محمد بن الحسن الوانجلي. ولما ورد عليه وقبل أن يكلمه، بشره بأن قال له: إنك ستدرك مقام القطب الكبير أبي الحسن الشاذلي، وأشار إليه بالرجوع إلى بلده.
    3. التقى بمدينة فاس الولي الصالح سيدي عبدالله بن سيدي العربي المعني الأندلسي من أولاد معن، وتكلم معه في عدة أمور ودعا له ثلاثا بأن يأخذ الله بيده.
    4. أخذ الطريقة الناصرية على الولي الصالح سيدي محمد بن عبدالله التزانى، ثم تركها بعد حين.
    5. أخذ الطريقة الصديقية المنسوبة للقطب الشهير سيدي أحمد الحبيب بن محمد الملقب بالغماري السجلماسي الصديقي، على يد من له الإذن فيها، ثم تركها بعد حين.
    6. أخذ عن الولي الصالح الملامتي سيدي أحمد الطواش، نزيل تازة, حيث لقنه اسما وطلب منه لزوم الخلوة والوحدة مع الذكر والصبر حتى يفتح الله عليه، وأخبره بأنه سينال مقاما عظيما، فلم يساعده سيدنا على ذلك, فطلب منه أن يذكره من غير خلوة، فذكره سيدي أحمد التجاني مدة يسيرة ثم تركه.
    7. أخذ الطريقة القادرية بفاس ممن كان له الإذن في ذلك، إلا أن سيدي أحمد التجاني ما لبث أن تخلى عنها.
    هذه باختصار شديد هي حصيلة اللقاءات والاتصالات التي أجراها سيدي أحمد التجاني خلال رحلاته المذكورة إلى فاس ونواحيها في المجالين العلمي والروحي قبل العودة إلى الصحراء.
    انتقل سيدي أحمد التجاني إلى بلد الأبيض في ناحية الصحراء حيث زاوية الشيخ الصديقي الشهير سيدي عبد القادر بن محمد الأبيض المعروف بسيدي الشيخ, فاختارها منزلا وقرارا وانقطع فيها للعبادة والتدريس والإفادة لمدة خمس سنوات، من أوائل سنة 1181 هجرية(1763/1767). جرد نفسه فيها من العلائق وقطعها عن العوائق وجمع نفسه على الذكر وإعمال الفكر حتى لاحت عليه مبادئ الفتح وبوارقه. وكانت تأتيه الوفود للزيارة والأخذ عنه، فكان يمتنع عن ذلك كل الامتناع, ويقول كلنا واحد في الانتفاع، فلا فضل لأحد على الآخر في دعوة المشيخة إلا سوء الابتداع, وقد زار خلال هذه المدة بلدة عين ماضي مسقط رأسه ودار آبائه وأجداده.
    ثمّ ارتأى أن يذهب إلى مدينة العلم تلمسان التي مكث بها خمس سنوات (1768/1772)، قضاها في تدريس التفسير والحديث.
    وفي سنة 1773م عزم على أداء فريضة الحجّ, فمرّ بجبل جرجره بالقبائل الكبرى بلاد زواوة حيث زار الولي الشهير الشيخ الأمام سيّدي محمّد بن عبد الرّحمن الأزهري الذي لقنه الطريقة الخلوتية, ثمّ واصل سيره نحو تونس مرورا ببجاية, وفي العاصمة تونس حيث مكث بضعة أشهر درّس بجامع الزيتونة، فأفاد واستفاد من قبل أهل العلم والصلاح, ولقي بعض الأولياء بها، منهم الولي الشهير سيدي عبد الصمد الرحوي, وقد أخبره شيخ هذا الولي، من خلال رسول خاص، بأنه محبوب, مكث سيدي أحمد التجاني مدة سنة، ما بين مدينة تونس العاصمة ومدينة سوسة، فأفتى بها وأجاب على كثير من الأسئلة، ودرس عدة علوم، في مقدمتها الحكم العطائية, فذاع صيته بين أهل العلم, وبلغ خبره إلى أمير البلاد. فطلب منه الإقامة بالديار التونسية للتدريس والإفادة من علومه، وأعطاه دارا وخصص له أجرة مهمة للعمل, غير أن سيدي أحمد التجاني، الذي كان وجدانه مشدودا إلى ما هو أطهر وأسمى، فلما جاءه كتاب الأمير أمسكه وسكت وتهيأ من الغد للسفر بحرا نحو القاهرة، العاصمة المصرية, وبها كانت له ملاقاة مع كبار أهل العلم والمعرفة وعلى رأسهم الشيخ سيّدي محمود الكردي (1715/1780)، الذي أكرم مثواه وأفاده بعلوم وأسرار وأوصاه بأشياء تفيده في أداء مناسك حجّه, وبشره بنيل المرام, وجرت بينهما مذاكرات, وسأله الشيخ الكردي، بعد أيام عن مطلبه، فأجابه سيدي أحمد التجاني بأن مطلبه هو القطبانية العظمى, فقال له لك أكثر منها.
    ومن مصر توجه إلى بيت الله الحرام, وكان وصوله إلى مكة في شهر شوال عام 1773م, وفي مكة المكرمة، تمّ له الإتصال مع الولي الصالح الشيخ أبي العباس سيدي أحمد بن عبد الله الهندي، بواسطة رسول خاص، من غير ملاقاة, ومنحه أسراره العلمية والمعرفية ودعا له بالخير, وأخبره بما سيؤول إليه أمره, ثم توفي الشيخ الهندي بعد أيام, بعد أن بشره أيضا بأنه سيبلغ مقام أبى الحسن الشاذلي، كما سبق أن أخبره بذلك سيدي محمد الوانجلي المتقدم ذكره. وبعد أن أكمل شعائر الحج, شدّ الرحال نحو المدينة النورة لزيارة نبي الرّحمة جده صلى الله عليه وسلّم فزار وصلى وسلم وبلغ المنى. ولم يفارق المدينة المنوّرة حتى التقى بالولي الصالح أحد مشائخ القادرية سيّدي محمّد بن عبد الكريم السمّان (1718/1776) الذي منحه ما شاء الله من علوم وأسرار وبشره بعلوّ المقام. وأذن له الشيخ السمان في جميع الأسماء وأخبره بأنه هو القطب الجامع، وبشره بنيل المرام والحصول على الإذن المطلق العام, ثم عاد مع ركب الحجيج إلى القاهرة, وبمجرد وصوله ذهب لزيارة الشيخ الكردي والسلام عليه، فرحب به وطلب منه أن يعود لزيارته كل يوم, فامتثل لرغبته, وتطور هذا اللقاء اليومي بينهما إلى جلسات علمية ومناظرات, فكان الكثير من الحاضرين يطرحون خلالها ما أشكل عليهم من المسائل والقضايا، فكان يجيب عليها بكل كفاءة واقتدار, فذاع صيته بمصر، ووفد عليه الكثير من العلماء للاستفادة من علومه الغزيرة, ثم أذن له الشيخ محمد الكردي في الطريقة الخلوتية والتربية الروحية، وكتب له الإجازة وسند الطريق, ثم وفارق مصر راجعا إلى أرض الوطن الجزائر مرورا بتونس حيث وصل في أخر 1774م إلى مدينة العلم تلمسان, أين تعرف على أوّل أصحابه وأمين سرّه الفقيه العلامة الشيخ سيّدي محمّد بن المشري السائحي، صاحب كتاب "روض المريد الفاني" ومؤلف كتاب "الجامع", ولقنه الطريقة الخلوتية وبقي ملازما له بتلمسان، فقضى فيها حوالي ثلاث سنوات في العبادة والمجاهدة والدلالة على الله.
    عاد سيدي أحمد التجاني ثانية من تلمسان إلى فاس قاصدا زيارة مولاي إدريس الأزهر, وفي طريقه التقى بمدينة وجده الحدودية مع تلميذه الثاني العارف بالله سيّدي علي حرازم برادة الفاسي لأول مرة، فتوجها معا إلى مدينة فاس. قال سيدي على حرازم برادة عن هذا اللقاء "كنت قد رأيت قبل هذا الوقت بعامين رؤيا تدل على صحبته والأخذ عنه, فبعد يومين أو ثلاثة تعرف إلي وذكر لي هذه الرؤيا بعينها وقد كنت نسيتها". خلال هذا اللقاء لقنه الطريقة الخلوتية وأسرارا وعلوما وأخبره بما يؤول إليه أمره من الفتح والتمكين, وبعد الزيارة أخبره بأنه عازم على العودة إلى تلمسان، فودعه وطلب منه ملازمة العهد والمحبة وصدق التوجه الله, حتى يأتي أمر الله, وفي سنة 1781م رحل سيّدي أحمد التجاني ورفيقه سيّدي محمّد بن المشري من تلمسان إلى قصر (قرية) أبي سمغون حيث ضريح الولي الصالح الذي سمي القصر باسمه بولاية البيّض في الجنوب الغربي الجزائري, وه*** تفرغ للعبادة والتأمل, وخلال إقامته بالقصر تغيب عنه مرتين لفترتين قصيرتين. فقد توجه في المرة الأولى إلى توات لزيارة العارف بالله سيدي محمد بن الفضيل، وهو من أهل تكورارين في توات الغربية. فأخذ كل واحد منهما عن الآخر بعض أسرار الطريق, أما في المرة الثانية فقد توجه إلى مدينة تازة, وبها التقى بصاحبه وتلميذه العارف بالله سيدي محمد بن العربي الدمراوي التازي,
    وفي هذا القصر ذات يوم من أواخر سنة 1781م (1196 هـ)، بلغ مراده الذي بشره به العديد من الأولياء, فكان الفتح الأكبر والولاية العظمى حيث صرّح بأنّه رأى سيّد الوجود وعلم الشهود سيّدنا محمّد صلى الله عليه وسلّم، في حالة اليقظة[ ], وأخبره صلى الله عليه وسلم بأنه مربيه وكافله، وأنه لا يصله شئ من الله إلا على يديه وبواسطته، ولا منة لأحد من شيوخ الطرق عليه (فأنا واسطتك وممدك على التحقيق... فاترك عنك جميع ما أخذت من جميع الطرق والزم هذه الطريقة من غير خلوة ولا اعتزال عن الناس حتى تصل مقامك الذي وعدت به وأنت على حالك من غير ضيق ولا حرج ولا كثرة مجاهدة), وعملا بهذا الأمر المحمدي ترك سيدي أحمد التجاني جميع الطرق ولم يعد يطلب أي شئ من الأولياء. "وأذن له صلى الله عليه وسلّم في تلقين الخلق, بعد أن كان فارا من ملاقاتهم, لاعتنائه بنفسه وعدم ادعاء المشيخة إلى أن وقع الإذن منه صلى الله عليه وسلّم يقظة لا مناما بتربية الخلق على العموم والإطلاق وعيّن له الورد الذي يلقنه ... الاستغفار والصلاة عليه صلى الله عليه وسلّم. وهكذا كان أصل الورد في تلك المدّة إلى رأس المائة حيث كمل له صلى الله عليه وسلّم الورد بكلمة الإخلاص, فعند هذا تنزّل للخلق والإفادة وإظهار الطريقة والاستفادة, وهذا بعد إخباره له صلى الله عليه وسلّم بعلوّ مقامه وارتفاع قدره ومكانه, وأخبره عليه الصلاة والسلام بفضل هذا الورد وقدره, وما أعده الله لمن أحبه من أتباعه وحزبه", وأضاف له فيما بعد بأن من شروط هذه الطريقة الإنفراد بها وعدم ترك وردها إلى الممات.
    عرفت الطريقة التجانية انتشارا قويا في ظرف ستة سنوات حيث بلغت منطقة سوف في الجنوب الشرقي الجزائري، بواسطة أوّل مقدّم للناحية، سيّدي محمّد الساسي القماري المتوفى سنة 1825م, وقد أمر الشيخ سيّدي أحمد التجاني جماعة من أهل سوف وفدوا لزيارته سنة 1788 م، ببناء زاوية بقمار, وتمّ تشييدها سنة 1789م في موقعها الحالي الذي كان يمثل نقطة عبور للراحلين إلى تونس لطلب العلم بجامع الزيتونة أو القاصدين الحجّ إلى بيت الله الحرام, وتعرف خلال هذه الفترة على تلميذه وخليفته من بعده سيدي الحاج علي التماسيني الذي لازم خدمته وتفانى في محبته إلى أن لقي ربه.
    انطلقت الطريقة التجانية لتعم المغرب الأقصى بكاملها والصحراء والسودان الغربي, وأثارت سرعة انتشار هذه الطريقة الجديدة مخاوف السلطات العثمانية ببايلك الجزائر[ ] ووهران. وأدى بهم تخوفهم إلى إصدار تهديد شديد اللهجة لأهل قصر أبي سمغون لإخراج الشيخ سيّدي أحمد التجاني من بين أظهرهم إذا أرادوا السلامة من بطشهم. فعند هذا التهديد، فضل الشيخ سيّدي أحمد التجاني الخروج من هذا القصر رغم احتجاج أهله الذين ناشدوه البقاء معهم ووعدوه بحمايته بأموالهم وأرواحهم، إلا أنه فضل لهم العافية, وخرج في 28 من شهر أوت 1798 في السابع عشر من ربيع الأول سنة 1213 هجرية قاصدا مدينة فاس التي دخلها يوم 17 سبتمبر، وفي السادس من ربيع الثاني من نفس السنة, يرافقه خليفته سيدي علي حرازم برادة, ووجه سيّدي أحمد التجاني رسالة إلى مولاي سليمان سلطان المغرب يستأذنه في الإقامة بفاس. فأجابه إلى مطلوبة بعد أن دعاه إلى مناظرة كبار العلماء بفاس على مختلف مذاهبهم وأمزجتهم, وبعد جهد ومجاهدة، تبين مقامه السامي في شرف العلم وشرف الولاية الربانية، فأذعنت له أولوا العرفان, وبالتالي صار مولاي سليمان من بقية مريديه بعد تلقينه الطريقة التجانية, وهكذا استقرّ الشيخ سيّدي أحمد التجاني مدينة فاس مدّة 17 سنة (1798/1815) بعدما قضى 17 سنة بأبي سمغون بالجنوب الجزائري (1781/1798).
    واستفاد الشيخ سيّدي أحمد التجاني من إقامته بفاس التي كانت تعدّ أنذاك أوّل مركز للتعليم العالي بحكم نشاط جامعة القرويين التي أنشأت سنة 860م وتعتبر أقدم جامعة في العالم الإسلامي, وبالفعل انخرط في طريقته الكثير من خرجي القرويين مثل سيّدي الطيب السفياني وسيدي محمّد الغالي وغيرهم من المشهود لهم بالتمكن في علوم الشريعة وشيوخ العلم وأئمة الفتوى وحفاظ الحديث النبوي الشريف فاذكر من شئت منهم فلن تلقى إلا عالما عاملا, فمنهم: العلامة محمد بن المشري, وشيخ الإسلام أحمد بن محمد البناني, وولده الفقيه الحسن بن أحمد البناني, والحافظ المحدث محمد بن أحمد السنوسي, وكبير العلماء وإمام الفتوى سيدي إبرهيم الرياحي, وعلامة المعقول والمنقول أحمد كلابناني, والعلامة محمد بن عبدالواحد المصري, والإمام محمد بن أحمد الجابري, والشيخ الفقيه التهامي بن محمد السقاط, والعلامة الفقيه ****ي الودغيري, والعلامة الفقيه محمد بن أحمد الكنسوسي, وكبير علماء شنقيط وحافظها ومحدثها الأوحد محمد الحافظ العلوي, والعلامة عبدالرحمن بن أحمد الصديقي, والعلامة الفقيه الأصولي محمد بن سليمان المناعي, والعلامة الامام المختار بن محمد الطالب التلمساني, والعلامة المحقق محمد الأمين الزيزي, وخلق كثير من أهل هذه الطبقة, وصاروا من أركان الطريقة.
    ولم يمض شهران على إقامته بفاس حتى صدر الأمر من الشيخ التجاني إلى صاحبه الأول سيّدي علي حرازم بجمع تعاليمه التي دوّنها بعض أصحابه من خلال إملاءاته. وبدأ في جمع المعلومات حوالي منتصف شهر نوفمبر 1798م, وفي أوّل أفريل من سنة 1800م تمّم سيّدي علي حرازم كتابة كتابه الشهير "جواهر المعاني وبلوغ الأماني في فيض سيّدي أحمد التجاني" والمعروف عند الكثير الكناشي, وبعد ذلك أجاز الشيخ سيّدي أحمد التجاني تلميذه سيّدي علي حرازم بأعلى مرتبة في طريقته وأمره بأداء فريضة الحجّ وكلفه بتربية بعض الأصحاب في طريقه إلى البقاع المقدسة, ومن الذين انخرطوا على يده في سلك الطريقة التجانية، العلامة الشريف سيّدي إبراهيم الرياحي مفتي الديار التونسية، وتمّ ذلك سنة 1802م. وبالقرب من بيت الله الحرام التقى سنة 1803م (1217هـ) سيدي علي حرازم بالعلامة سيّدي محمّد الحافظ العلوي الشنقيطي ودله على مؤسس الطريقة التجانية ليأخذ عنه. وأخذ عنه الطريقة التجانية في نفس السنة بفاس حيث مكث بين يديه مدّة التربية التي توّجت بإجازة في تلقين الطريقة وتعيين عدد محدد من المقدمين. وقام الشيخ سيّدي محمّد الحافظ بنشر الطريقة في موريتانيا ومنها انتقلت إلى إفريقيا على يد الشيخ مولود فال (1774/1818) من ترارزا الذي لقن سيّدي عبد الكريم بن أحمد النقيل الفوتي الذي لقنها للحاج عمر الفوتي سنة 1825م. وبالمدينة المنوّرة التقى هذا الأخير بأحد أكابر مقدمي الطريقة التجانية ومن خاصة المقربين من مؤسسها، الشريف العلامة سيّدي محمّد الغالي الذي نشر مدّة حياته ه*** الطريقة التجانية وأجازه إجازة مطلقة وكلفه بنشر الطريقة في بلاده وأشار عليه بتأسيس دولة. وبالفعل وفق الشيخ الحاج عمر الفوتي من تأسيس دولة تجانية ما بين 1846 و 1864م تاريخ وفاته. وقد شملت هذه الدولة الفتية ما يقارب من إثني عشرة دولة إفريقية حالية تمتدّ من مالي إلى غانا مرورا بالسنغال..والنيجر ونيجريا ووسط إفريقيا, فقام رجالها بجهود كبيرة في الدعوة الى الاسلام ومحاربة الوثنية ومواجهة حركات التنصير, واصطدمت هذه الدولة مذ نشأتها بقوات الاحتلال الفرنسي بقيادة الكولونيل أرشينار. ودمّرت هذه الدولة وقتل الآلاف من رجالها, وهاجر الكثير من أكابر رجالها إلى البقاع المقدسة، ومن ضمنهم الشيخ العلامة الفقيه ألفا هاشم (1866/1939) ابن أخ الحاج عمر الفوتي. ولكن رغم قصر عمرها، فقد أعطت دفعة قويّة لنشر الطريقة التجانية في وسط وغرب إفريقيا والتي بقيت في التوسّع رغم مخططات الاستعمار الأوروبي.
    برز سيدي أحمد التجاني شيخا عارفا بالله كرس حياته للتربية الروحية والأخذ بيد السالكين لترقيتهم إلى أعلى درجات القرب، خصوصا بعد هجرته إلى فاس للإقامة بها بصفة نهائية إلى أن لقي ربه في صباح يوم الخميس السابع عشر من شوال سنة 1230 هجرية، وكانت جنازته جنازة عظيمة خرج فيها العلماء والصلحاء وجميع أهل فاس وصلى عليه المفتى الأعظم الشيخ العلامة محمد بن إبراهيم الدكالى. وله يومئذ ثمانون سنة، رضي الله عنه وأرضاه.
    كان الشيخ رضي الله عنه من أعظم الأئمة ممن أجمع العلماء على تعظيمه وتوقيره واحترامه من غير مدافع ولا منازع من أرباب الصدق، واليه انتهت رئاسة هذا الشأن في تربية السالكين وتهذيب المريدين. ولم يكن أحد قد بلغ ما بلغ. فهو رضي الله عنه، شريف الخلال، لطيف الصفات، كامل الأدب، جليل القدر، وافر العقل، دائم البشر، مخفوض الجناح، كثير التواضع، شديد الحياء، متبع أحكام الشرع وآداب السنة، محبا لأهل الصلاح والفضل، مكرما لأرباب العلم.
    إن أصول الطريقة و فروعها منضبطة بميزان الشريعة راجعة إليها محكومة بها قال الشيخ سيدنا أحمد التجاني رضي الله عنه في جواهر المعاني: "اعلم أن التصوف هو امتثال الأمر واجتناب النهي في الظاهر والباطن من حيث يرضى لا من حيث ترضى".
    و قال في الجواهر:" لنا قاعدة واحدة عنها تنبني جميع الأصول أنه لا حكم إلا بالله و رسوله و لا عبرة في الحكم إلا بقول الله و قول رسوله صلى الله عليه و سلم, وإن أقاويل العلماء كلها باطلة إلا ما كان مستندا لقول الله أو قول رسول الله صلى الله عليه وسلم." و قال رضي الله عنه في الإفادة الأحمدية : "إذا سمعتم عني شيئا فزنوه بميزان الشرع فان وافق فاعملوا به وإن خالف فاتركوه",
    إن شيخ الطريق ومؤسسها إمام كبير, علامة في شرع الله عز وجل مشهود له بذلك, وإن شئت فارجع إلى ترجمته في كتاب(الشرب المحتضر من معين بعض أهل القرن الثالث عشر) للشيخ العلامة جعفر بن ادريس الكتاني, و كذلك كتاب (سلوة الأنفاس في أعيان فاس) لشيخ المحدثين محمد بن جعفر الكتاني, وكتاب (اليواقيت الثمينة في أعيان مذهب عالم المدينة) للشيخ محمد بشير ظافر المدني, وكتاب ( شجرة النور ****ية في طبقات المالكية) للشيخ محمد مخلوف, كتاب (الإستقصاء قي أخبار المغرب الأقصى) للشيخ العلامة ابن ناصر السلاوي وكتاب (حلية البشر في أعيان القرن الثالث عشر) للشيخ عبد الرزاق البيطار.
    إن العلماء الذين كانوا في زمن الشيخ التجاني رضي الله عنه وأدركوه واجتمعوا به قد عدّلوه بأعلى عبارات التعديل ونوّهوا به بمعاني التكريم والتبجيل وهم – علم الله و شهد الناس- غير مغموزين في دينهم ولا مخدوعين في يقينهم.
    فهذا الشيخ العلامة محمد بن سليمان المناعي التونسي اجتمع بالشيخ التجاني رضي الله عنه و وصفه فقال: بحر في علوم الشرع الظاهر لا مثيل له فيما رأت عيني يحفظ من كتب الفقه مختصر ابن الحاجب ومختصر خليل وتهذيب البراذعي على ظهر قلب وحكي لي أنه يحفظ جميع ما سمع من سماع واحد وأما كتب الحديث فيحفظ صحيح البخاري وصحيح مسلم والموطأ على ظهر قلبه وأما كتب التوحيد فهو نظير الغزالي.
    وقال عنه علامة تونس و مفتيها الأعظم إبراهيم بن عبد القادر الرياحي – وهو من هو- وقد اجتمع بالشيخ التجاني رضي الله عنه: اعلم أن الشيخ المشار اليه من الرجال الذين طار صيتهم في الآفاق وسارت بأحاديث بركاتهم وتمكنه في علمي الظاهر والباطن طوائف الرفاق, وكلامه في المعارف وغيرها من أصدق الشواهد على ذلك, ولقد اجتمعت به في زاويته بفاس مرارا وبداره أيضا وصليت خلفه صلاة العصر فما رأيت أتقن لها منه ولا أطول سجودا وقياما, وفرحت كثيرا برؤية صلاة السلف الصالح ولخفة صلاة الناس اليوم كادوا أن لا يقتدى بهم.
    وقال الفقيه العلامة الشيخ محمد بن أحمد الكنسوسي وهو ايضا ممن اجتمع بالشيخ: كنت اسمع بعض أشياخي الصالحين الذي أقرأ عليهم يقول إذا عنّت عويصة من أقوال المفسرين أو المحدثين قال الشيخ العارف بالله تعالى سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه, ويبالغ في تعظيم ذكره, فسألت الناس عن هذا الذي يعظمه الشيخ هذا التعظيم كلما ذكره, فقيل لي: وليّ كبير الشأن متبحر في العلوم لا يسأل عن شيء من العلوم إلا أجاب بصريح الحق والصواب بلا روية ولا مراجعة كتاب, فكتب السائل جوابه من إملائه وحفظه كأنه يسرده من أصل صحيح.
    وقال الفقيه العلامة محمد بن عبد الله الجيلاني وهو ايضا اجتمع بالشيخ: أما الشيخ أحمد فإنه أخي في الطلب كان يراقبني في أحوالي وأراقبه في احواله, عالم بأمور الدين والدنيا, جامع بين علمي الشريعة والحقيقة, له يد طولى في علم المعقول والمنقول, تقي عارف بالله لا تأخذه في الله لومة لائم ولا يحوم حول الحمى, يشار إليه بالصلاح .
    وصايا الشيخ ومواعظه
    وكان رضي الله عنه يركز في تربية المريد على التوحيد الخالص والتجرد التام والصدق مع الله: قال سيدنا رضي الله عنه: [والواجب في حق السالك أن يمسي ويصبح ويظل ويبيت ليس له مراد إلا شيئان, الأول: هو الله عز وجل اختيارا عن جميع الموجودات واستغناء به عنها وأنفة من لحظها لمحة، وغيرة أن يختار سواه، وليكن الله عز وجل هو مبدأ مراده ومنتهاه، وأول مراده وآخره، ومفتتحه ومختتمه، ومستغرقا لقصر مراده عليه فيما ذلك كله حتى لا تبقى لمحة يريد فيها غيره، لان إرادة الغير إما طمع أو عبث، والثاني: من مرادات السالك أن يكون كله لله عز وجل خالصا من ربقة غيره، كامل التعلق به سرا وروحا وعقلا ونفسا وقلبا وقالبا حتى لا يكون منه ذرة متخلفة عن الله تعالى، واقفا مع مراده عز وجل منسلخا عن جميع الإرادات والاختيارات والتدبيرات والحظوظ والشهوات والأغراض واقفا في ذلك لله لا لشيء منه لنفسه ولا بنفسه، وليكن ذلك عبودية لله عز وجل من اجله وإرادة لوجهه وأداء لحق ربوبيته لا يعود عليه منه شيء ولا يختار على الله عز وجل أن يكمل مراده بل يتخلص على عبودية لربه عز وجل لا قنوطا من خيره لئلا يكفر، ويحسن ظنه به لما هو عليه من كمال الصفات المحمودة].
    ويخاطب المريد: [عليك بالله عز وجل في سرك وعلانيتك؛ بتصفية قلبك من مخالفة أمره, والتعويل على الله بقلبك, والرضى بحكمه في جميع أمورك, والصبر لمجاري مقاديره في كل أحوالك, واستعن على جميع ذلك بالإكثار من ذكر الله على قدر الإستطاعة بحضور قلبك].
    ويحذر من التهافت على الدنيا فيقول: [وإياك والانهماك في مطالب د**** حتى تتعدى حدود الله التي حدها في شرعه فتهلك نفسك, ومالك ملجأ من الله، وأنظر إلى قوله صلى الله عليه وسلم في الصحيح: (ألا وأن روح القدس نفث في روعي أنه لن تموت نفس حتى تستكمل رزقها، فاتقوا الله واجملوا في الطلب ولا يحملنكم استبطاء شيء أن تطلبوه بمعصية الله فإن الله لا ينال ما عنده إلا بطاعته)، وهذا البحر هو الذي ترى فيه جميع الخلق غرقى وهلكى إلا من عصمه الله بفضله].
    ويؤكد على أن يكون الحب والبغض لله وليس للهوى فيقول: [من كان يحبني لله تعالى ورسوله فليحبني، ومن كان يحبني لغرض فبالله الذي لا إله إلا هو أنا عامي صرف لم يكن لي شيء].
    ويقول كذلك: [وصونوا قلوبكم إذا رأيتم أحدا فعل حقاً يخالف هواكم أو هدم باطلاً يخالف هواكم أن تبغضوه أو تؤذوه فإن ذلك معدود من الشرك عند الله تعالى، فقد قال صلى الله عليه وسلم : (الشرك في أمتي أخفى من دبيب ****ل على الصفا، وأقل ذلك أن تحب على باطل أو تبغض على حق) أو كما قال صلى الله عليه وسلم مما معناه هذا، وكذا صونوا قلوبكم عمن فعل باطلاً أو هدم حقاً يخالف هواكم أن تحبوه أو تثنوا عليه فإنه أيضاً معدوداً من الشرك عند الله تعالى فإن المؤمن يحب الحق ويحب أهله ويحب أن يقال الحق ويعمل به، ويبغض الباطل ويبغض أهله ويبغض أن يقام الباطل ويعمل به].
    وكان رضي الله عنه يذكّر الناس بنعم مولاهم وما خولهم وأولاهم ويرشد بذلك إلى محبة الله سبحانه والحياء منه أن يعصى بسبب ما أسداه لعباده وما يجريه عليهم دائما أبداً من أفضاله وإحسانه، ويتلو: {وأسبغ عليكم نعمة ظاهرة وباطنة}, ويكثر الكلام في ذلك جل أوقاته. ويدعو إلى شكره: [عليكم بشكر النعم الواردة من الله تعالى بسبب أو بلا سبب, والشكر يكون بمقابلتها بطاعة الله إن قدر على أن يكون كلية وإلا فالأبقع خير من الأسود كله, فما اعجز ممن عجز عن شكر اللسان، وليكن ذلك بالوجوه الجامعة للشكر, فأعلى ذلك من شكر اللسان تلاوة الفاتحة في مقابلة ما انعم الله عليه شكرا ولينو عند تلاوتها أنه يستغرق شكر جميع ما أحاط به علم الله من نعمه عليه الظاهرة والباطنة والحسية والمعنوية، والمعلومة عند العبد والمجهولة لديه، والعاجلة والآجلة والمتقدمة والمتأخرة، والدائمة والمنقطعة ويتلو بهذه النية ما قدر عليه من الفاتحة من مرة إلى مائة، فمن فعل ذلك كتبه الله شاكرا وكان ثوابه المزيد من نعمه على قدر رتبته بحسب وعده الصادق].
    ويحذر من الإستهانة بحرمة الأولياء, ويوضح: [فلسنا نستهزئ بحرمة ساداتنا الأولياء رضي الله عنهم ولا نتهاون بتعظيمهم، فعظموا حرمة الأولياء الأحياء والأموات، فإن من عظم حرمتهم عظم الله حرمته ومن أهانهم أذله الله وغضب عليه، فلا تستهينوا بحرمة الأولياء].
    كما جعل بر الوالدين وصلة الرحم من شروط السلوك: [من لم يبر والديه لا يتيسر له سلوك هذه الطريق], ويقول [وعليكم بصلة الأرحام من كل ما يطيب القلب ويوجب المحبة, ولو بتفقد الحال, وإلقاء السلام, وتجنبوا معاداة الأرحام, وعقوق الوالدين, وكل ما يوجب الضغينة في قلوب الإخوان, وتجنبوا البحث عن عورات المسلمين, فإن من تتبع ذلك فضح الله عورته وهتك عورة بنيه من بعده, وأكثروا العفو عن الزلل, والصفح عن الخلل لكل مؤمن, وآكد ذلك لمن واخاكم في الطريقة, فإن من عفا عن زلة عفا الله له عن زلات كثيرة, ومن وقع فيكم بزلة ثم جاءكم معتذراً فاقبلوا عذره وسامحوه لكي يقبل الله أعذاركم ويسامحكم في زلاتكم، فإن شر الإخوان عند الله من لا يقبل عذراً ولا يقيل عثرة، وتأملوا قوله سبحانه وتعالى: {سارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين}].
    كما يحذر أشد التحذير من إهمال حقوق الإخوان فيقول: [وإياكم ثم إياكم أن يهمل أحدكم حقوق إخوانه مما هو جلب مودة أو دفع مضرة أو إعانة على كربة فإن من ابتلي بتضييع حقوق الإخوان ابتلي بتضييع الحقوق الإلهية والله في عون العبد ما كان في عون أخيه].
    أما أهل الشر فيقدم نصيحة العارف بطبيعة النفوس وسنن الله في الخلق فيوصي: [وعليكم بالغفلة عن شر الناس وعدم المبالاة بما يجرى منهم من الشرور، وعليكم بالصفح والتجاوز عنهم فإن مناقشة الناس عما يبدو منهم وعدم العفو عنهم يوجب للعبد عند الله البوار في الدنيا والآخرة، وكلما دنوت بمقالة شر بمثله تزايدت الشرور وتنكسر بالعبد قوائمه في جميع الأمور, فلا مقابلة للشر إلا الغفلة، والحذر الحذر لمن تحرك عليه شر الناس منكم؛ أن يبادر إليه بالتحرك بالشر لمقتضى حرارة طبعه, وظلمة جهله, وعزة نفسه، فإن المبادر للشر بهذا وإن كان مظلوماً فاضت عليه بحور الشر من الخلق, يستحق الهلاك به في الدنيا والآخرة، وتلك عقوبة لاعتراضه عن جناب الله أولاً, فإنه لو فزع إلى الله بالتضرع, و الشكاية, واعترف بعجزه وضعفه, لدفع الله عنه ضرر الخلق بلا سبب, أو بسبب لا تعب عليه, أو يشغلهم الله بشاغل يعجزون عنه, فإما أن يفعل الله له هذا، وإما أن ينزل عليه اللطف العظيم أو الصبر الجميل].
    أما المصائب فلا تقابل إلا بالصبر: [وليكن في علمكم أن جميع العباد في هذه الدار أغراض لسهم مصائب الزمان، إما بمصيبة تنزل أو بنعمة تزول أو بحبيب يفجع بموته أو هلاك أو غير ذلك مما لا حد لجمله وتفصيله فمن نزل به منكم مثل ذلك فالصبر الصبر لتجرع مرارتها, فإنه لذلك نزل العباد في هذه الدار].
    ومن الأمور التي كان يعتني بها أشد العناية ويؤكد عليها في جميع وصاياه الصلاة والصدقة وأكل الحلال, قال رضي الله عنه: [وأديموا الصلوات المفروضة في الجماعات بالمحافظة؛ فإنها متكفلة بالعصمة من جميع المهلكات إلا في نبذ قليلة توجب العقوبات, وإن لله سبحانه وتعالى للمداوم عليها عناية عظيمة, فكم يجبر له من كسرة, وكم يستر له من عورة, وكم يعفو له عن زلة, وكم يأخذ له بيده في كل كبوة، وعليكم بالمحافظة على الصدقات في كل يوم وليلة إن استطعتم, ولو فلس نحاس أو لقمة واحدة, بعد المحافظة على أداء المفروضات المالية, فإن عناية الله تعالى بالعامل في ذلك قريب من المحافظ على المفروضات في الجماعات].
    ويقول أيضا [.. والأمر الثاني مما أوصيك به: ترك المحرمات المالية شرعاً أكلاً ولباساً ومسكناً, فإن الحلال هو القطب الذي تدور عليه أفلاك سائر العبادات, ومن ضيعه ضيع عبادة العبادة، وإياك أن تقول أين تجده فإنه كثير الوجود في كل أرض وفي كل زمان, لكن يوجد بالبحث عن توفية أمر الله ظاهراً وباطنا,ً ومراعاة ضرورة الوقت إن لم يوجد الحلال الصريح، وهذا المحل يحتاج إلى فقه دقيق, واتساع معرفة الأحكام الشرعية, ومن كان هكذا لم يصعب عليه وجود الحلال].
    كما كان يوصي باستمرار بالطاعة ويحذر من المعاصي: [وبعد فأوصيكم بما أوصاكم الله به, وأمركم به, من حفظ الحدود, ومراعاة أمر الله على حسب جهدكم واستطاعتكم, فإن هذا زمان انهدمت فيه قواعد الأمر الإلهي جملة وتفصيلاً، وانهمك الناس فيما يضرهم دنيا وأخرى, بحيث لا رجوع ولا يقظة لما يصرف القلوب إلى الله والوقوف عند حدوده أمراً أو نهياً, ولا طاقة لأحد بتوفية أمر الله في هذا الوقت إلا لمن لبس حلة المعرفة أو قاربها, ولكن حيث كان الأمر كما ذكر, ولم يجد العبد مصرفاً عما أقامه الله فيه فالأبقع خير من الأسود كله, فاتركوا مخالفة الله ما استطعتم, وقوموا بأمره على حسب الطاقة].أ.هـ
    أما النفوس فهو طبيبها, فيقدم للسالكين منهج التزكية في عبارات مركزة: [وان أراد تقويم اعوجاج نفسه: فليشتغل بقمع نفسه عن متابعة هواها, مع دوام العزلة عن الخلق, والصمت, وتقليل الأكل, والإكثار من ذكر الله تعالى بالتدريج, وحضور القلب مع الذكر, وحصر القلب عن الخوض فيما يعتاده من الخوض في أمور الدنيا وتمنيها وحبها, وحصر القلب عن الخوض في جميع المرادات والاختيارات والتدبيرات, وعن الخوض في أخبار الخلق, وذم القلب عن الجزع من أمر الله تعالى, فيداوم هذه الأمور تتزكى النفس وتخرج من خبثها إلى مطابقة أمر الله, وإلا فلا].
    وقال رضي الله عنه بلسان العارف بالله يوصي بتقوى الله ويحذر من المعصية والأمن من مكر الله ويدعو الى المبادرة بالتوبة: [وأوصيكم وإياي بتقوى الله تعالى, وارتقاب المؤاخذة منه في الذنوب, فإن لكل ذنب مصيبتين لا يخلو العبد عنهما والمصيبتان؛ واحدة في الدنيا وواحدة في الآخرة, إلا أن تقابل بالعفو منه سبحانه وتعالى، ومصيبة الدنيا واقعة بكل من اقترف ذنبا, إلا أن يدفعها وارد إلهي بصدقة لمسكين, أوصله رحم بمال, أو تنفيس عن مديان بقضاء الدين عنه أو بعفوه عنه إن كان له, وإلا فهي واقعة، فالحذر الحذر من مخالفة أمر الله، وإن وقعت مخالفة, والعبد غير معصوم؛ فالمبادرة بالتوبة والرجوع إلى الله، وإن لم يكن ذلك عاجلاً, فليعلم العبد أنه ساقط من عين الحق، متعرض لغضبه إلا أن يمن عليه بعفوه، ويستديم في قلبه أنه مستوجب لهذا من الله، فستديم بذلك انكسار قلبه, وانحطاط رتبته في نفسه دون تعذر، فما دام العبد على هذا فهو على سبيل خير، وإياكم والعياذ بالله من لباس حلة الأمان من مكر الله في مقاربة الذنوب، باعتقاد العبد أنه آمن من مؤاخذة الله له في ذلك، فإن من وقف هذا الموقف بين يدي الحق تعالى ودام عليه، فهو دليل على أنه يموت كافراً والعياذ بالله تعالى].
    ويقول أيضا: [وإياكم ولباس حلة الأمان من مكر الله في الذنوب, فإنها عين الهلاك]
    وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 10:44 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    قال التجاني عن تجانيته:

    Quote: اهتمام بعض شيوخ التجانية بالطب والتداوي بالقرآن حيث برع في هذا المجال العديد من أتباع الطريقة التجانية خاصة أولئك الذين ينتمون لقبائل البرقو في مناطق الشريط الرملي بجنوب كردفان ، أمثال الشيخ بركة حسين وهارون فضل الله والفكي عباس بالإضافة للفكي محمد الخير داود من التكارير بأم سعدة والفكي علي الفولاني وقد تداوي الكثيرون من أصحاب الأمراض العقلية علي أيديهم(78)

    أنا لا أعرف هؤلاء يأسمائهم
    الله عليم بحالهم
    لكن مانعلمه عموما أن أكثر الدجل
    والسحر والشعوذة التي في السودان وغرب إفريقيا
    هي من العقيدة التجانية وكثييير من الدجالين فيها الذين دمروا
    مجتمعات المسلمين بسحرهم وشعوذتهم..
    هذا الشيخ كان بالأمس دجالا تجانيا
    فتاب لله تعالى
    ثم قال هذه الشهادة:

    http://www.khayma.com/roqia/HAMADSAHER.htm
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 10:37 AM

الصادق صديق سلمان
<aالصادق صديق سلمان
تاريخ التسجيل: 11-07-2006
مجموع المشاركات: 4001

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    عماد موسى

    إذا كان هذا كلامك عن التجانية طريقة الأحباب والأسياد فأنت بعيد كل البعد عن فهم ابسط معاني التصوف والطريقة التجانية

    Quote: الذين سيشعرون إنهم يتعاملون مع جماعةٍ صوفية
    مبتدعة..تروج للخرافة..ولما يسمى بالتنجيم وقراءة الكف
    والسحر والدجل والشعوذة


    الله يهدكم بس
    تتكلمون عن ممارسة دجل وشعوذه وسحر وقراءة كف في الطريقة التجانية - ياراجل حرام عليكم والله
    وسوف يسألكم الله عن هذا الكلام يوم القيامة بحول الله.

    ياأخي الطريقة التجانية والتصوف عموماً بريء مما وصفتموه به من صفات
    نحن لا نمارس دجل ولا شعوذه بل نعبدالله فقط ونحب رسول الله محمد صلى عليه وسلم

    الفيديو الذي أتيت به لرجل ضلالي تعلم على يد ضلالي والطريق التجاني بريء منه
    ما تفتكر انو نحن لا نعرف من هم هؤلاء قاتلهم الله ولكنها الفتنة التي جاءت على
    يد الوهابية.

    ولي عودة إنشاء الله

    الصادق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 10:53 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: الصادق صديق سلمان)

    Quote: أرجو عدم ارهاق الشريط
    بالاقتباسات المتكاثرة
    يمكنك أن تناقشني نقطة نقطة
    عن التجانية


    يا رفيق عماد

    منهج مشاركتى فى هذا الشريط مرتبط بخيارى الذى اراه
    كما انى لا الزمك بمنهجية محددة للرد كيفما تشاء

    مع تحياتى و نسال الله لك الهداية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 11:26 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    Quote: لكن مانعلمه عموما أن أكثر الدجل
    والسحر والشعوذة التي في السودان وغرب إفريقيا
    هي من العقيدة التجانية


    بئس العلم

    شوف الحراك التجانى و العولمة

    http://www.tareeqalhaq.com/articles/www.tareeqalhaq.com_260.pdf
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 11:40 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    التصوف ..مدرسة الروح ..المحبة عبور إلى الله


    لا نحاول من خلال هذا الملف تسليط الضوء على الظاهرة الصوفية وأبعادها بالقدر الذي نبتغي من خلاله فتح المجال لبعض الباحثين والمختصين لإبداء آراءهم في مسائل تتعلق بالتصوف ليس كمهنج تعبدي زهدي وإنما كمدرسة روحية لها قواسم مشتركة وتقارب متباين مع المدارس الروحية المنتشرة في أرجاء العالم مثل البوذية والهندوسية وغيرها من التوجهات الروحية محاولين من خلال ذلك الإقتراب أكثر من حقيقة تفرض نفسها تتعلق بمدى قابلية هذه المدارس وما تحتويه من توجهات للبقاء في ظل عالم مادي متوحش ..خاصة في كونها تحمل في العديد من مشاغلها محاولتها الدائمة لإعطاء القيم الإنسانية بعدها الإنساني الحقيقي من محبة ، سلام ، سلم ، تسامح و غيرها من القيم السامية التي تعتبر هذه المدارس الروحية تربة خصبة لنموها وتمظهرها ..لذلك فنحن لم نقم بعملية إنتقاء سواء على مستوى المضامين أو المختصين الدارسين في الشؤون الظاهرة الصوفية بوجه خاص و المدارس الروحية بوجه عام ..بل هي إطلالة على عوالم فكرية منفتحة على إختلاف الروئ ...
    ملف من إعداد: هشام شرف

    الدكتور زعيم خنشلاوي مختص في الظاهرة الصوفية
    "التصوف يأتي في زمننا الحاضر كإجابة لصراع الروح مع الجسد"
    يتحدث الباحث الدكتور زعيم خنشلاوي في هذا اللقاء الذي جمعه بمنتدى جريدة الشروق الإعلامي الأدبي عن كيفية إنتقال السلطة الروحية من المشرق العربي إلى المغرب العربي عموما والجزائر بوجه خاص و عن البذور الأولى لتصوف في الجزائر التي يربطها بالحركة الجسمانية (السفر) للعائلات الشريفة القادمة من المشرق العربي والدور الذي لعبته في تكريس تعاليم الظاهرة الصوفية مشيرا إلى أن التصوف يأتي في وقتنا الراهن كإجابة على الصراع القائم بين الروح والجسد معتبرا في ختام لقاءنا به أن الصوفية تعود إلى بداية الخليقة وأنها تتوافق في مفهومها العام بالتوجه العولمي في الجانب الشمولي لكلى الظاهرتين ..
    لقاء: هشام شرف

    كيف انتقلت السلطة الروحية إلى الجزائر؟
    يجب العلم بأن في تاريخ التصوف برز اسمين محورين يتعلق الأول بـ عبد القادر الجيلاني مولى بغداد وإن كان أصله من جيلان إقليم جيلان أو كيلان أو قيلان ويعتبر اسمه قلاني في الحقيقة وإن كنا ننطقه هنا في الجزائر باسم الجيلالي وهو من إقليم قزوين بإيران وإن كان استوطن العراق ،واسم الثاني هو أبي مدين شعيب الإشبيلي الذي استوطن مدينة بجاية وسافر إلى بلاد الشرق وعاد إلى بجاية قبل أن يموت في مدينة تلمسان في عين تاقبالت ودفن في مدينة تلمسان كما تعلمون.
    هذين الشخصيتين التقيا في مكة المكرمة بل هنالك من يقول بأنهما التقيا بجبل عرفات وهذا شيء مهم جدا لأن هذا اللقاء في بعده الرمزي وبعده الجسدي والتاريخي والروحي يعد نقطة إلتقاء التصوف المغربي والتصوف المشرقي. يقال أن عبد القادر الجيلاني عندما إلتقي الغوث أبي مدين في ذلك الوقت لم يكن غوثا بعد لأنه وصل إلى درجة الغوث بثلاثة ساعات قبل موته بعين تاقبالت . كانت آخر كلمة قالها وهو على فراش الموت:" الله الحق" التقى أبي مدين بعبد القادر الجيلاني الذي خلع عليه بردته وهذا في التقليد الصوفي والطقوس الصوفية هو اعتراف له بقطبيته وولايته ووصوله إلى درجة الحقيقة وهذا ما جعل نقطة انطلاقة روحانية المشرق إلى روحانية المغرب عندما عاد مرتديا بردة الجيلاني إلى بجاية حاملا ليست فقط إلى بلاد الجزائر وبلاد المغرب عموما بركة عبد القادر الجيلاني و إنما حمل معه كل الأنوار والأسرار إشعاعات التصوف المشرقي الذي حقيقة تولد مع الاسلام في الكوفة في مدرسة أهل البيت الذين هم كانوا أولى الأسماء التي تندرج في إطار سلسلة الطرق الصوفية لأنه كما تعلمون أن الطرق الصوفية تنتسب إلى حضرة رسول الله عن طريق الإمام علي الذي كما هو مشتهر في الحديث المنسوب إلى حضرة النبّي أن مدينة العلم علىّ بابها وهذه العلوم الباطنية تنتسب مطلقا إلى حضرة الإمام علىّ الذي هو رئيس الأولياء هذه بالنسبة للإنطلاقه الأولى لتصوف من المشرق إلى المغرب ؛ لكن قلبه كانت هنالك بذور التصوف هذه البذور سبقت أبي مدين شعيب الإشبيلي وهذه البذور وصلت بطريقة جسمانية بعبارة أخرى أن جحافل التصوف الأولى التي وصلت إلى الجزائرتمثلت في وصول العائلات الشريفة التي أدخلت مبادئ الزهد و الصمت والإنعزال و التبتل والإعتكاف هذه العائلات الشريفة التي وصلت منذ القرن الأول للهجرة والقرن الثاني للهجرة ومنهم يجب أن نعلم أنه من ذرية فاطمة الزهراء من هو مدفون منطقة عين الحوت(تلمسان) .

    نفهم من هذا أن العائلات الشريفة هي التي بذرت أولى بذور التصوف بالجزائر ؟
    نعم.. العائلات الشريفة هي التي بذرت البذور الأولى لتصوف الذي يعكس مدرسة حضرة النبي الروحانية كما تعلمون أن أول مسجد بني في الجزائر هو مسجد أغادير في أحواز من أحواز تلمسان وهو مسجد أحد أبناء فاطمة الزهراء وهو مدفون في منطقة عين الحوت والآن إذ بحثنا في رؤساء الطرف الصوفية أو مؤسسي الطرق الصوفية كما تعلمون نجدهم من الأشراف من العائلات الشريفة ونسميهم بالمرابطين لا أقصد دولة المرابطين ولكن المرابطين بالمعنى النسبة العائلية والروحية هذه العائلات هي من أسست الزوايا أولى الطرق الصوفية وإلى اليوم إذا سألت وبحث رؤساء الطرق الصوفية تجدهم في غالبيتهم في تسعة أعشار من الأدارسة وماذا يعني الأدارسة يعني من ذرية رسول الله(ص) فالتصوف منذ بدايته إلى غاية القرن الواحد والعشرين تحرسه العائلات الشريفة المنحدرة من حضرة رسول الله هذا يفسر مصداقية هذه المدرسة لأنها مدرسة تهتم بتوصيل السالكين إلى الله عندما يكون مقصدك حضرة الله وجناب الله كل ما سوى الله باطل كما يقول المثل أو كما يقول أهل الصوفية "الله بس باقي هوس" يعني عندما يكون مقصدك الله لا تكون كما الآخرين الذين يتكالبون على سلطات هي في منظور الصوفية زائلة والحقيقة البيولوجية هي مع الصوفية لانه إن كان من الجانب البيولوجي فإن الإنسان زائل وبالتالي فالصوفية لا يستثمرون في أجسادهم أو في بطونهم أو في بنايات زائلة لا يستثمرون في سلطات زائلة بإختفاء أجسادهم هم على وعي شديد ويومي بزولان أجسادهم هذا الزولان الموجود في الأمكنة الشرقية عند البوذيين مثلا وفي ديانات لليابانية مثل الشاتوية وفي الهندوسية كثيرا ما يغيب علينا في الجانب الغربي الكوكب الأرضي يعتقدون أنهم خالدون فيكدسون الأموال يبحثون على السلطات الزمنية يبحثون السلطات والبهارج الدنيوية وكثيرا ما يغيب هذا المبدأ وفكرة زولان الأشياء في الحين أن الصوفية دائما هي قائمة على مبدأ واستنكار زولان جسد الإنسان عندما تبقى هذه الفكرة راسخة في ذهنك وتستحضرها في كل لحظة وتستذكرك فنائك لبس فقط قبل موت ولكن في حياتك و حسب الحديث المعروف بحضرة النبي موتوا قبل أن تموتوا يعني أنه يجب أن يتذكر الإنسان زولان جسده وشخصه قبل الموت ... من ما يسمى الفناء في الله من ما جعلهم مغيبين هذا التغيب ليس تهميشا من طرف السلطات الزمنية وإن كان في بعض الأحيان مورست عليهم حملات تهميشية و إن كانت هذه الحملات لم تقضي عليهم لأنهم بطبيعتهم يعيشون مثل الدببة بمعنى بإمكانهم تخزين طاقاتهم في فصل الشتاء والعودة في فصل الربيع بكل طاقتهم دون أن يحرجوا إنسان أو كائنا من كان يعني إذا وضعتهم في نوم مفروض فهم ينامون يأخذونك على حد "سذاجتك" يقولون لك نحن نانمون إن اردت ذلك فلا يسعنا إلا أن ننام حتى يأذن لنا بالعودة إلى الحياة وعودتهم إلى الحياة عادة ما تكون سلمية فأنا عندما أشبهم بالدببة في جانب القدرة على التحمل،الصير وعندما يعودون إلى الحياة فهم يعودون كالفراشات يعودون كالحمامة التى عادت إلى سفينة نوح لتبشر بالسلم ونهاية الطوفان.
    من منطلق كونكم باحثا في الظاهرة الصوفية ...كيف ينظر المتصوف للأخر و الأخر المختلف ؟
    عند المتصوفة هنالك مقولة بدرجة حديث عندهم " الطرائق بعدد أنفاس الخلائق « ما يجعل المتصوف كثير الإحترام لإختلاف البشر فهم يعتقدون أن كل إنسان له عروج إلى الله حسب طبيعته وحسب إستعداداته الجسدية والروحية فهم يحترمون كثيرا خصوصية الإنسان مهما كان مثلا نجد ذا النون المصري وإن كانت زمنيا غير محققة أن رابعة العدوية إلتقت بذي النون المصري لكن هكذا رمزيا يقولون أن ذا النون المصري عندما كان يلتقي برابعة العدوية عندما كانت لها في السابق حياة غير ملتزمة فقد كانت حسب الأثر إمرأة مستهترة بالأحكام الشرعية فقد كان ضنون المصري يقوم بتقبيلها على جبينها إحتراما لما كان ينظر ببصريته إلى مستقبلها الروحي ، كان يعلم بقلبه أن هذه الراقصة ستتحول إلى أكبر متصوفة في التصوف الإسلامي في البصرة وقد إنتهت بها الحياة في البصرة من إعتكاف وتبتل وخلوة وكانت تستقبل آلاف الزائرين من المشايخ والمريدين لطلب بركتها وبالتالي هذا ما جعل المتصوفة ذوي إنفتاح متناهي على جميع الناس بمختلف مشاربهم لأنهم يعتقدون أن الإنسان في كدحه إلى الله يمكن أن يلقى في مسيره مآزق ..ويمكن أن لا يلقى في طريقه شيخه ، يمكن أن يكون في اليابان ولكن يكدح إلى الحق إلى الله بالوسائل التي تتوفر له ويصل إلى الله .هم يعتقدون أن الله موجود في جميع الحضارات والأديان والطرق الروحية لأنه ينظرون إلى هذا البوذي الذي ينظر إلى الله بصدق أو الراهب بنيته وصدقه فلا خوف عليهم كما ورد في القرآن الكريم إلى أن يصل إلى الله عن طريق التجربة الكشفية الباطنية إلا أنها تكون بعيدة لأسباب جغرافيا أو تارخية عن المدرسة الصوفية الإسلامية وإن كان يعتبر الصوفيون المسلمون أن طريقة الطرائق ورئيس السالكين محمد .

    من خلال ما ذكرتم من إنفتاح الصوفية على عوالم الإختلاف ..هل يمكن أن يقدم التصوف إجابات عن أسئلة الراهن خاصة فيما يتعلق بالصراع القائم بين الروح كحضارة والجسد الذي يأتي كإمبراطورية للمادة ؟
    التصوف يأتي في زمننا الحاضر كإجابة لصراع الروح مع الجسد في ظل هيمنة المادة التي يطاردنا شبحها أينما ذهبنا وحيثما توجهنا .فهذه ثقافة الإستهلاك تطغى على جميع جوانب الحياة بما يترتب عنها من إفراط في الروح وظهور سلوكات حيوانية تنزل بنا إلى أسفل السافلين بعدما كنا في أحسن تقويم وعلى هذا الأساس حقيقي بأرباب السلطة العمل على نشر المفاهيم والمبادئ الصوفية وتوصيلها إلى كافة المجتمع.لا يعني هذا الكلام حمل الناس على ممارسة التصوف فهذا أمر يؤتى من قبل الناس ولا يأتي للناس وإنما نقصد فقط العمل على بث ونشر النواحي المظهرية والفضائل الأخلاقية فضلا على الصبغة الجمالية والشاعرية لهذا التراث الذي يحق للجزائر أن تفتخر بإكتناز أرضها المباركة أحد أقدس مناجمه وأثمن معادنه ..فالتصوف كما قلت سابقا يأتي كإجابة عن تساؤلات وجودية ومآزق نفسانية خطيرة تهدد شبابنا الذي لم يعد يقتنع بالإجابات الفقهية التي تعود إلى القرون الوسطى لا يعني هذا أن نقلل من أهمية الفقهاء هم أحسنوا الإجابة على معاصريهم لكنهم لا يستطعون الإجابة على أسئلة القرن 21 أو 30 وهذا شيء طبيعي والصوفية لديها هذه القدرة على التكيف مع العصر فالصوفي تجده يلبس العباءة لأداء الطقوس الصوفية في الزاوية وعندما يخلص يضع العباءة في حقيبته ونحن رأينا هذا رأينا العديد من المشايخ والدراويش لهم مواقعهم ومناصبهم الحكومية والعلمية ولكنهم إحتراما لتقاليد أجدادهم يحملون عباءتهم كما يحدث في زوايا تركيا هذه إشارة ظاهرية على مقدرية إستبطان فلسفتهم وطقوسهم وشعائرهم وعدم تبشيرهم فالصوفية لا يبشرون بطرقهم بمعرفتهم ولكنهم يستقبلون الوافدين إليهم..

    تذهب بعض الدراسات المخبرية إلى إعتبار أن رؤى محي الدين بن العربي تتماشى والتوجه العولمي الشمولي الحاصل..ما رأيك ؟
    يجب أن نعلم أن الصوفية تعود إلى بداية الإنسانية لأنه توجد حاليا دراسات مخبرية تؤكد في بعض الأحيان عن إرتباط (الشامنية ) التي تعود إلى ما قبل التاريخ نجد آثارها في كهوف الطاسلي وغيرها من المناطق الأخرى نجد إشارات تشير إلى خطوات الإنسان الأولى نحو طريقه إلى الله وبالتالي الصوفية تندرج في هذه السلسلة الروحية.
    تارخيا نقول أن الصوفية وجدت مع بداية الإسلام أما جوهريا يعود مشرب الصوفية إلى بداية الخليقة بالتالي فهم ينظرون نظرة نسبية إلى الديانات على إختلافها والمذاهب بإختلافها لأنهم ينظرون إلى ذلك على أنها مدارس لمعرفة الله أي مدارس تحاول كل واحدة على قدر إستطاعتها الوصول إلى الله حتى أنهم يعتقدون أن هذا الإفريقي الجنزي الذي يعيش في أدغال إفريقيا والذي يعبد الأشجار و المظاهر الطبيعية كالنجوم والكواكب وحتى هذا الياباني حاليا الذي يعبد منابع المياه ويقدس منابع المياه كل هذا مظاهر الإله لأن إذا سألت الإفريقي الذي يقدس الطبيعة والياباني الذي يقدس منابع المياه والهندوسي الذي لديه 350 مليون إله يقول لك أن هذا 350 مليون إله ما هي إلا اسماء من أسماء الله الأعظم حتى في هذه المظاهر الشكلية توجد فكرة الكائن الأسمى وكل واحد يكدح إليه حتى سيدنا إبراهيم يقول القرآن أنه قدس الكواكب ونظر إليها وإعتقد فيها قبل أن يعرف الله فسيدنا إبراهيم يجسد هذا الكدح المرحلي نحو الله وهذا ما يجعل الصوفية منفتحة على جميع المدارس الروحية ويجعلها قادرة على التحاور على إختلاف مشاربها ولا تدخل في أي صراع كما كان حضرة النبي على ذكره السلام الذي كان في قمة إنفتاحه وقمة قبوله لجميع الديانات.

    هايشوكي أيشما من جامعة أوكسفورد البريطانية
    "الحقيقة المثلى ...هي أن تكون نفسك"
    تعتبر الباحثة اليابانية هايشوكي أيشما من جامعة أكسفورد البريطانية من بين الباحثين المهتمين بالمدارس الروحية خاصة الصوفية والبوذية في هذا الحوار تتحدث لنا أيشما عن الصوفية والبوذية والنقاط المشترك بينهما و عن ثنائية الروح والمادة و الصراع القائم بينهما لتنتهي في حديثها لنا عن تجربة الفيلسوف البوذي أنشيدا في رحلة بحثه عن الحقيقة المثلى ...
    حاورها : هشام شرف

    نجدك كباحثة تولين إهتماما كبيرا بالصوفية والبوذية من خلال تقديم نمادج لمن تعاملوا مع هذه المدرستين الروحيتين كما هو حال تعاطيك مع كل من الفيلسوف البوذي أنشيدا و المفكر المصري عبد الحليم محمود ؟
    -حسنا...باعتباري باحثة في هذا الميدان ومن خلال ما درست عن عبد الحليم محمود في مصر ،أعتقد أن من بين النقاط المشتركة بينهما كونهما درسا الصوفية في زمن كان فيه العالم يستيقظ من غفلته ، وكانت الأفكار الصوفية تأخذ جانبا من الوعي في المجتمعات .بإعتبار أنه كانت هنالك مدارس تلقّن الصوفية .كما أن كليهما يدعوان إلى التصوف الإيماني والأفكار الروحية .الله مثلا ، أن نحس بأنه موجود بداخلنا .أن نترقى من كل ما هو مادي وأن نؤمن بالتسامح والتواضع .

    لكن تعاملك مع الصوفية والبوذية نجده يرتكز بالأساس على أبعاد سياسية وتاريخية بالدرجة الأولى ؟
    - حسنا ..أنا لست مؤرخة ، ولكن سأحاول ان أتكلم بإختصار كلكم تعلمون أن اليابان حين حاولت أن تسلك نهج العصرنة وأن تنفتح على العالم قامت بتغير زعماءها السياسيين وغيرت لغتها وجعلت لنفسها ديانات جديدة ولهذا السبب حدثت في تلك الفترة تخريبات للآثار البوذية بما فيها هدم و حرق المعبد البوذي من طرف رجال نيشطوا .حيث انه من 6000 إلى 8600كانت البوذية تحتل مكانة قوية في اليابان وبعد نهج العصرنة أخذت تتلاشى ، ونفس الشيء حدث في مصر فعندما أتى الغرب إلى مصر حاملين معهم سبل وأفكار العصرنة ،قاموا بمحو وطمس معالم الأصالة المصرية بجليبهم لمعتقدات وأفكار جديدة والشعب المصري في تلك الفترة لم يكن قادرا على مقاومة الغزو الغربي الفكري والإحتلالي .

    ألا ترين أن المدارس الروحية ودعوتها إلى التعامل مع الروح تجد نفسها في مواجهة طغيان الجسد ؟
    -لقد فهمت بزيارتي لعدة دول في العالم وقد درست بهم الصوفية ومن خلال تجربتي ومن خلال أيضا ما رأيت وما يحدث في المجتمعات عامة أعتقد أنه لا يمكن أن نكون ماديين مئة بالمئة أو روحيين مئة بالمئة .مثلا نحتاج لأكل وشرب لنشبع حاجياتنا الجسدية و الصحية ومتطلبات الحياة وهذا لكي نستمر في الحياة ومن خلال دراستي الصوفية في مصر لا حظت أن الشعب هنالك يخلقون ما يسمى بي الغذاء الروحي وهذا ما يلعبه الدين في تغذية الروح يعني يجب أن نغذي الروح والجسد معا .

    ..ولكن كيف نقاوم المادة بتعاملاتنا الروحية ؟
    - هذا سؤال صعب نوعا ما ولكن حسب رأي لا أعتقد أن الأمر يتعلق في كون أحدهم صوفي أو بوذي أو هندوسي بقدر ما يتعلق بالفرد نفسه كعنصر فعال قادر على التأثير في الغير ومؤمن بأنه يستطيع مقاومة المادة والفرد الرائد يجب أن يملك القوة على فرد فكرته التي يؤمن بها ويناشدها لكي يستطيع أن يتجاهل هذه المادة ويرفضها.أظن أن الحكمة موجودة ومهمة وهي تحيط بنا لكن على الأفراد أن يفهموا معناها الجوهري ومبدأها الصوفي ليحققوا تجاهلهم للمادة
    وماذا عن الحقيقة المثلى التي تمثل محور بحوثك في كتابات المفكر البوذي أنشيدا ؟
    -من خلال دراستي للحقيقة المثلى على حسب نظرية أنشيدا في هي يجب أن ترتكز على أفكار روحية جوهرية .وحسب البوذية فإن الحقيقة هي أن تكون نفسك فقط ، بمعنى أخر يجب أن تحس بوجودك كفرد يختص بشخصيته وينفرد بوجوده .ولأننا حينما ولدنا وجدنا العالم العالم ينموا من حولنا بكل متغيراته وأحداثه وقد تلقنا دروسا مختلفة من المعارف و إذا أردت أن تطلع على الحقيقة المطلقة ما عليك سوى أن ترى العالم كما هو في الواقع أن تعيشه وتخوض فيه تجارك و هذا صعب لأنك عندما تحاول أن تصل إلى الحقيقة من خلال نفسك ستظن أنك تستطيع أن تفهم الاشياء بدون مساعدة غيرك لأنك تملك شخصية ، ثقافة ومعرفة .ولهذا نشيدا يقول من أجل ذلك يجب أن تكون نفسك وأن تكون متواضعا وتملك عقلا وروحا .

    هنالك الكثير من الأنانية في هذا الطرح البوذي ..أليس كذلك؟
    - لا يمكن أن نسميها أنانية بقدر ما هي ثقة بالنفس و إعتزاز بها حيث أن الفرد يحس أنه قادر على فهم وفعل الكثير من الأشياء بمفرده وهنا الأنانية تكون كتعبير عن نفسه أو كمحاولة لخلق وجوده .
    ولكن أنشيدا نفسه من خلال كتاباته يدعوا إلى رفض الأنانية كمنطلق للوصول للحقيقة المثلى ؟
    فهمت ماذا تقصد هذه الأنانية جاءت من منطلق العبودية وأنشيدا هنا لمقاولة الأنانية ينصح بأن لا نكون واثقين كليا بأنفسنا بمعنى أخر أن لا نجعل الغرور يهيمن علينا يجب أن نكون متواضعون أو أن نعي بأننا لسنا الوحيدين الموجودين في العالم بل نحن بحاجة لمساعدة غيرنا نحتاج إلى الأخر كدعم وقوة .وإذا فكرنا بأننا قادرين على فعل أي شيء بمفردنا لن نستطيع مقاومتها يجب أن لا نفكر بأن الحقيقة هي ما نفكر به نحن لاغير في ظل تناحر المجموعات السودانية.

    محبة الإنسان ...إلى أين؟
    لا تزال المجموعات السودانية في المناطق الشرقية والغربية بالسودان تحمل السلاح في وجه الحكومة المركزية في الوقت التي شهد فيه الجنوب السوداني إبرام اتفاقية السلام غير أن ذلك ليس كافيا في نظر إدريس سليم الحسن دكتور بجامعة الخرطوم السودانية ..
    فالواقع لا يزال معقدا بالسودان ولا تزال هنالك قضايا تنموية وأخرى سياسية تستوجب إيجاد حلول للخروج من المأزق السوداني الذي تحاول المدارس الروحية من المتصوفة وشيوخ التصوف لعب دور من أجل تقريب الآراء وإيجاد مخرج لما تعيش المجوعات السودانية من تقاتل و حرب لا تزيد إلا توسيع الهوة أكثر فأكثر ويضحى معها "السلم" هذا المشروع الإنساني مؤجلا لوقت غير مسمى ..في خضم ما يعيشه الواقع السوداني خاصة في جانبه السياسي من تعقد تجد أن مساعي شيوخ التصوف والمدارس الصوفية المتوجدة بالمنطقة على غرار السلمانية و التيجانية تحاول أن تلعب دورا إنسانيا وإجتماعية من خلال إعادة إنتاج القيم الإنسانية التي أصبح يفتقدها المناخ السودانية من محبة وكرم و غيرها من القيم السامية والروحية وخلق مناخات تساعد على إستتاب السلم والأمن التي تنشده الجماعات السودانية والذهاب في نفس الإتجاه الذي ذهب إليه الجنوب السوداني من خلال إبرام إتفاقية السلام التي يقول عنها الدكتور إدريس سليم الحسن أنها وجدت المناخ المناسب لتجسيدها بحكم أن أهالي الجنوب السوداني أغلبيته يعتنقون الديانة المسيحية ورغم ذلك أدركوا أهمية وجود المشايخ في داخل المجتمع السوداني وأخذوا عنهم الآراء والقيم التي تساعد على تكريس المسعى الإنساني المنشود في السودان وهذا ما لم يتحقق في نظر الدكتور الحسن في غرب وشرق السودان حيث تتواجد الفئات المسلمة وتتمركز أيضا الطريقة التيجانية بمنطقة الغربية إلا أنها الأمور لا تزال معقدة خاصة في جانبها السياسي فيما يبقى الجانب الإجتماعي يتكفل به هؤلاء المشايخ الذين يحاولون من خلال سلوكاتهم وما يقدمونه من منفعة عامة للمجموعات السودانية لعب دور كبير في تكريس التكافل الإجتماعي والتضامن الإجتماعي .فالمدارس الصوفية بأبعادها الروحية في السودان تبقى حسب الدكتور في حديثه لمنتدى جريدة الشروق الإعلامي الأدبي تحاول بقدر مستطاعها العمل على توفير المناخ الإجتماعي الذي تترعرع فيه القيم الإنسانية و محبة الإنسان التي تبقى نقطة جوهرية في المنظور الروحي التصوفي التي يبحث المتصوفة على ترسيخها في التعاملات الإجتماعية بين الطوائف السودانية للخروج من حالة الحرب والرعب والعنف التي تعيش في وسطه الجماعات السودانية ، وهذا ما تقوم به المركز الدينية التي تسمى هنالك في السودان " المسيد" من خلال الخدمات التي تقوم بها على غرار المركز الإسلامي التابع لطريقة السلمانية الذي يعتبر في مستوى الجامعة بحكم أن شيوخ الطريقة السلمانية وأتباع الطريقة بالسودان أغلبهم من المثقفين فتجد منهم المحامي والمدير والأطباء وكلهم يعملون على تقديم مساعدات إنسانية وخلق فضاءات تعليمية معرفية من خلال الأبواب المفتوحة التي يسهر هذا المركز الإسلامي التابع لطريقة السلمانية على تفعيلها ونفس الشيء ينطبق على الطريقة التيجانية بالغرب السوداني .هذه التوجهات الطرقية في نظر الدكتور إدريس سليم الحسن يمكنها أن تظيف الكثير على مستوى التعاملات الإنسانية والروحية بين الأفراد في ظل هيمنة الماديات و الدنيويات على حساب القيم الروحية و الإنسانية كالعمل على منفعة البشر ، محبة الإنسان ، الكرم وغيرها من التعاليم التي ينادي بها المتصوفة .
    هشام شرف
    الباحث تركي عمرجامعة إسطمبول – تركيا
    الإحتياجات الجسدية توجه الروح إلى عالم المشاهدة
    يحاول الباحث تركي عمر من معهد الدراسات الإسلامية بجامعة إسطمبول بتركيا تقديم إجابة توفيقية بين العالم الروحي والمادي من خلال المتصوفة والمتكلمين وأهل الفلسفة ويشير في هذه "اللقاء السريع" التأكيد عن عدمية زوال الطرق الروحية أمام كل ما هو مادي .

    هل هنالك فرق بين الصوفية كمدرسة روحية والمادية الحديثة ؟
    ..أجل ..هنالك فرق بين الصوفية والمادية الحديثة..لأن المتصوفة يفرقون بين الروح والبدن.فالبدن يمثل الجسد الإنساني وهو منسوب إلى العالم الجسماني،و كما تعلمون أن هنالك تفرقة بين عالم المشاهدة والعالم الغيبي .فعالم المشاهدة يأتي بعد العالم الغيبي و يمثل إبعاد من الأصل من مركز الله .

    كيف ذلك ..؟
    ..الصوفية تمثل وجه الله في الإنسان وهنالك تفرقة أيضا بين الروح والبدن ..في كون الروح دائما يسعى أن ينتقل من معقل البدن يريد أن يصل إلى مركزه الأصلي..إلى منبعه الأصلي..ولهذه الوصلة التي تأتي عبر طرائق (طرق) ترتكز على تجريد الإنساني من الجسد الجسماني وأن تصير الروح من معقل الجسد إلى العالم العلوي..فالروح عند هؤلاء الصوفية والمتكلمين المتأخرين -ليس قبل الغزالي- و الفلاسفة أيضا يذهبون للقول أن الروح شيء جوهري وليس به عنصر جسماني ..غير أن الماديون يرون أن روج جوهر جسماني لا جوهر إلهي وبعد هلاك البدن يكمن عندهم إدانة حياة الإنسان لأنهم لا يقبلون على أي وحي إلهي .

    هذه الطرق الروحية ألا تراها أنها مهددة بالزوال ؟
    إن الطرق الروحية غير مهددة بالزوال هنالك مبادئ عامة يجب على كل إنسان أن يمتثل لها من هذه المبادئ مثلا : إن كنت تريد أن تجرد الروح من البدن عليك أن تقلل من إحتياجاتك الإنسانية من أكل وشرب وملذات ..لأن الإحتياجات الإنسانية توجه الروح إلى عالم المشاهدة ...لا يمكن القول بزوال الطرق الروحية في ظل وجود من يكرس هذه التوجهات ويجسد هذه الفلسفات فالقول بروالها هو ضرب من العبث .

    --------------------------------------------------------------------------------
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 11:35 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: الصادق صديق سلمان)

    كتب الزميل الصادق صديق سلمان:
    Quote: عماد موسى

    إذا كان هذا كلامك عن التجانية طريقة الأحباب والأسياد فأنت بعيد كل البعد عن فهم ابسط معاني التصوف والطريقة التجانية

    لا يا الصادق والله أنت البعيد المسكين
    لاتعرف شيئا عن جماعتك..
    قلت معاني التصوف؟! هل أنتم تصوفكم كتصوف الجنيد؟! هذا كلام يكذبه الواقع والتاريخ
    تاريخ تدرج التصوف من الزهد إلى مايسمى بعلم قراءة الكف والزايرجة والتنجيم والسحر والشعوذة
    ثم اقتبس من كلامي:


    Quote: الذين سيشعرون إنهم يتعاملون مع جماعةٍ صوفية
    مبتدعة..تروج للخرافة..ولما يسمى بالتنجيم وقراءة الكف
    والسحر والدجل والشعوذة
    وقال لي:

    Quote:
    الله يهدكم بس
    Quote: تتكلمون عن ممارسة دجل وشعوذه وسحر وقراءة كف في الطريقة التجانية - ياراجل حرام عليكم والله
    وسوف يسألكم الله عن هذا الكلام يوم القيامة بحول الله.

    نعم أتكلم لك..بل شيخكم البركاتي الحسني-الذي ادعى سابقا أنه شيخ المهدي-
    له مؤلف في ما يسمى ب(الزايرجة) وهذا افتئات على الله وادعاء لعلم الغيب
    قولك:
    Quote: ياأخي الطريقة التجانية والتصوف عموماً بريء مما وصفتموه به من صفات
    نحن لا نمارس دجل ولا شعوذه بل نعبدالله فقط ونحب رسول الله محمد صلى عليه وسلم

    الفيديو الذي أتيت به لرجل ضلالي تعلم على يد ضلالي والطريق التجاني بريء منه
    ما تفتكر انو نحن لا نعرف من هم هؤلاء قاتلهم الله
    ولكنها الفتنة التي جاءت على
    يد الوهابية.

    ولي عودة إنشاء الله

    الصادق

    !!
    الفيديو للشيخ حامد آدم وهو تجاني معروف
    ولاحجة لك في نفي الحقيقة هذه.
    وكدليل على أن التجانية يمارسون الدجل والشعوذة
    هذا الرابط الذي لم أفعّله حتى لا يكون سببا في التشويش
    على بعض الناس لما يحتويه من عقائد شركية خطيرة
    ويمكنك الرجوع إلى موقع:منتديات الشامل لعلوم الفلك والتنجيم
    وقراءة ما كتبه من أطلق على نفسه كنية(أبوالفيض)
    وبالمناسبة أبوالفيض هذا من قيادات "التجانية" /الدوحة
    وكذلك قيادي في المؤتمر الوطني!-فرع الدوحة(شغل مزدوج)!!!!!
    هذه-يا الصادق- مقدمة القائد الكبير أبو الفيض في الموقع المشار إليه
    يقدّم لمؤلف شيخه الفاتح البركاتي في علم السحر والشعوذة..قال (أبوالفيض):

    Quote: مخطوطة الزايرجة للشريف الفاتح البركاتي الحسني السوداني - منتديات ...1 نيسان (إبريل) 2010 ... البحث عن كافة المشاركات المكتوبة بواسطة أبو الفيض ... علم التنجيم, علم الروحانية الإلهية الخالصة, علم الطب الشامل, العلوم الدقيقة والخفية ...


    تكتفي أم أزيدك يا الصادق؟
    أنا مش بقول كلام في الهوا ساكت..أنا أعني ما أقول..
    يلا أطلب..عندنا المزيد

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 02-06-2010, 11:39 AM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 03-06-2010, 05:42 AM)

                       |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 12:00 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    في السودان حوالي 40 طريقة صوفية

    أشهرها : ( القادرية – الختمية – المهدية – التيجانية – السمانية )



    ا

    خلوة للطريقة القادرية

    تعد الصوفية إحدى الدعائم الأساسية في التركيبة الشخصية للمواطن البسيط في السودان، فكل فرد أو حتى مسئول له شيخ يحترمه ويقدره ويقف عنده ودائما ما يطلب منه أن "يشيل له الفاتحة" أي: يقرأ له الفاتحة ويدعو له بالبركات.

    وفي الخرطوم تكتشف أن المدائح الدينية تملأ الشوارع، والإذاعة، والتليفزيون وفي التاكسي وحتى في العربات الخاصة، ومن أشهرها مدائح الشيخ "عبد الرحيم البرعي" المعروف بشيخ السودان كله والذي كان يقف ببابه الجميع بدءا من الرئيس حتى المواطن البسيط.
    الصوفية والمجتمع السوداني
    الطرق الصوفية لها سلطانها القوي على الشارع السوداني جماهيريا وسياسيا، فتوجد في السودان حوالي 40 طريقة صوفية أشهرها: (القادرية – الختمية – المهدية – التيجانية – السمانية...) وهذه الطرق منتشرة في كل أرجاء السودان، وهي ممتدة إلى دول الجوار في نيجيريا وتشاد ومصر وغيرها.

    وتتنافس هذه الطرق فيما بينها على الشارع السوداني ويساعدها في ذلك التنشئة الدينية في المجتمع نفسه، ولذلك تجده ينجذب إلى مثل هذه الطرق بل يقدسها أحيانا، ومن جانبها تقوم الطرق بالتواصل الفعلي مع الناس عن طريق خدمات مفيدة تقدمها لهم مثل إنشاء المدارس والمستشفيات والمعاهد الدينية والجامعات وكذلك "الخلاوي" لحفظ القرآن.

    والخلاوي عبارة عن مدينة صغيرة يجتمع فيها الطلبة في معيشة كاملة، العمل الوحيد بها هو حفظ القرآن، ويأتي إلى هذه الخلاوي طلبة من كل السودان ومن الدول المجاورة يعيشون بها فترات تصل إلى 7 سنوات، ويستطيع مريد الطريقة أن يطلب من شيخها إعانات مادية لحياته، ومن هنا كانت الصلة الوثيقة بين الطرق والمجتمع، وفي داخل الطريقة نفسها تجد مؤسسات داخلية، وكأنها دولة مصغرة فهناك إدارة خاصة بالخلوة والمستشفى والمدرسة والمالية وغيرها ويوميا لهم تقارير إلى شيخ الطريقة وتعرف هذه العملية "بالمسيد" وهو إدارة أعمال مؤسسات الطريقة.

    والملاحظ في السودان أن شيوخ الطرق على درجات علمية كبيرة فبعضهم أستاذ الجامعة ومنهم من درس بلندن ويجيد عدة لغات، مثل الشيخ "حسن الفاتح قريب الله" الذي ألف أكثر من 100 كتاب أسهمت كثيرا في المدرسة الصوفية وأدبياتها، وطورت من الفكر الصوفي نفسه، وهناك أيضا من عمل سفيرا ووزيرا، مثل: الشيخ "كمال عمر"، وكان الرجل الثالث في زمن الرئيس الأسبق "جعفر نميري"، وبذلك استطاعت الصوفية أن تكسر الصورة الذهنية التي كانت مأخوذة عنها في أنها مجموعة من الدراويش والمجاذيب وسلكت مسلكا آخر استطاع بدوره أن يؤثر في السياسة السودانية نفسها، فهنا لا تتعجب أن ترى رجال السياسة يجتمعون برجال الصوفية للتباحث معهم في أمر جلل يخص البلاد، ودائما يأخذون بنصائحهم لما لهم من تأثير كبير على الناس، وعلى من يريد التقارب مع السودانيين والتأثير فيهم أن يدخل عبر بوابة الصوفية.



    السوداني متصوف

    يقول د. أحمد عبد العال عميد كلية الفنون الجميلة والتطبيقية بجامعة الخرطوم: تتعدد الطرق الصوفية في السودان ومنها: الطريقة القادرية، والسمانية، والبرهانية، والتيجانية والختمية، والسبعينية"، والمهدية، وتعتبر الطريقة القادرية ومؤسسها الشيخ "تاج الدين البهاري" من كبرى الطرق في السودان لكثرة مريديها، وقد تفرع عنها العديد من الطرق، ومن أكبر فروعها الصادقات، العركين.

    ويضيف عبد العال أن "التصوف يتعمق في حياة السودانيين فما من حاكم في السودان إلا ويكن احتراما للتصوف، كما أن هناك بعض السياسيين يسترشدون بنصائح المتصوفة، ولقد سافر العديد من رجال التصوف لمقابلة جارانج قبل توقيع اتفاقية نيفاشا، وأكد لهم احترامه للصوفية في السودان"، ويضيف قائلا: "إن التراث الذي خلفه المتصوفون عظيم، وينبغي النظر إليه بعين التدقيق فكثير من الناس عندما يذكر التصوف يتداعى إلى أذهانهم صور الدراويش والخزعبلات، والتصوف بريء من هذا، فكلنا يعلم أن للحياة الشعبية مبتدعات وممارسات قد تدخل في باب الفلكلور.

    وقد لعب المتصوفة دورا بارزا في التأثير على المجتمع السوداني خاصة الشيخ "عبد الرحيم البرعي" الذي كان شاعرا وناظما لمدائح وأشعار لها تأثيرها النفسي والعقلي على مريديه حتى إنها دخلت في تاريخ الأدب السوداني، وقام الرجل بدور إصلاحي من خلالها، ومن قصائده الرائعة قصيدة "مصر المؤمنة بأهلها" التي ذكر فيها كل أهل الصوفية في مصر.

    ومن الأسماء الشهيرة في تاريخ التصوف في السودان: "الشيخ حسن الفاتح قريب الله" الذي كان عالما ومن أكابر مثقفي السودان، وكذلك الشيخ "الطيب بن الشيخ علي"، وساهم الشيخ "محمد الفاتح قريب الله" بـ 114 مؤلفا فكريا في مختلف المجالات في اللغة والحديث والفلسفة وله مؤلفات باللغة الإنجليزية.



    الخريطة الصوفية

    يوجد في السودان حوالي 40 طريقة صوفية وتتميز هذه الطرق بأن لها انتشارها الجغرافي فلكل طريقة مركز ثقل في منطقة جغرافية بالسودان، ويؤكد ذلك الدكتور حسن مكي الخبير الإفريقي، فتتمركز الطريقة السمانية في وسط السودان، وهناك مراكز صغيرة للسمانية في غرب أم درمان ومدني، والطريقة التيجانية منتشرة في دارفور وبعض المدن الأخرى مثل: شندي والدامر وبارا والأبيض، إضافة إلى أم درمان والخرطوم.

    وتنتشر الطريقة الختمية التي يتزعمها "محمد عثمان الميرغني" في شرق السودان وشماله والخرطوم بحري، وينتشر الأنصار الذين يتزعمهم "الصادق المهدي" في النيل الأبيض، والجزيرة وأم درمان، أما الطريقة القادرية فتوجد في وسط السودان ومنطقة ولاية النيل – الجزيرة، وتتفرع إلى فرع الشيخ "الجيلي" والكاشفية والبدراب والطيب الشيخ عبد الباقي، وهناك أيضا طرق حديثة صغيرة، مثل "البرهانية" و"التسعينية" و"الدندراوية"، "الأداراسة".



    احتفال للمتصوفة بالسودان

    تستخدم معظم الطرق في السودان أوراد الطريقة الشاذلية، وكل طريقة لها أورادها الخاصة بها التي تميزها عن غيرها، وبعض الطرق لها "راتب" يُقرأ فيه جزء مقدر من هذه الأوراد كل صباح ومساء، مثل "الأنصار"، وتقرأ بعض الطرق الأذكار والاستغفارات، مثل "السمانية" وغيرها... وتعرف بعض الطرق كتابة التعاويذ ومداواة المرضى النفسيين.

    يقول الشيح "محمد الحسن قريب الله": لكل طريقة شعار خاص بها، ولكن الطريقة السمانية ليس لها زي معين وما يميزها "الكرامة"، وهو حزام يشد به المريد وسطه، وهو مصنوع من الجلد وذلك دلالة على الجد في المسير، ونلتزم بالزي الأبيض وليس هذا فرضا على السالكين. ومنهجنا في الطريقة هو الإيمان بالله وبالرسل والكتب السماوية والملائكة وبما جاء في الأثر وبهذا نسير على السنة المطهرة، ونختلف عن الطرق الأخرى في أننا نبدأ أورادنا في الثلث الثاني من الليل، ويكون هناك ورد في السحر يزيد على ساعة ثم الأوراد التي تستمر لمدة ساعة وبعدها الشروق ثم خواتيم دبر كل صلاة، وهناك ورد المغرب بين غروب الشمس والعشاء، ويضيف: لنا أذكار في يوم الإثنين والجمعة وهذا الذكر لا يصاحبه "دف" ولا طبول ولا موسيقى ويصاحب الذكر تمايل، ليذكر العابد "الله" في كل الجهات.

    وعلى بعد 40 كم شرق الخرطوم في ضاحية "أم ضوبان" ذهبنا للشيخ "الطيب الشيخ محمد بدر" شيخ الطريقة القادرية حيث قال: إن الطريقة القادرية أتت إلينا من بغداد في القرن الخامس عشر، وانتشرت في كل مدن وقرى السودان، وهي أساس لطرق صوفية كثيرة هنا ولنا فروع في نيجيريا والسنغال وفي مصر، ويضيف: تختلف الطرق الصوفية في أورادها وأدائها، ولكن النهاية واحدة وهي الوصول إلى الله تعالى، وهناك مدائح خاصة وأذكار لكل طريقة ومنهجنا في الطريقة هو القرآن الكريم فبعد صلاة المغرب يجلس الطلبة والمشايخ في "الراتب"، وفيه نقرأ آية الكرسي وعدة آيات من سورة "يس" وبعد ذلك الفاتحة، ويضيف لدينا مناشط كثيرة فقد أسسنا مستشفى ومدرسة ثانوية للبنات ومدرسة للقرآن ومركزا للشرطة ومحكمة شعبية.

    أما الطريقة التيجانية فيقول شيخها "كمال عمر الأمين العمراني": إن أورادها هي الاستغفار والصلاة على الرسول ولا إله إلا الله، وللطريقة حاضرة يوم الجمعة وهي ذكر لله فقط بدون أي دف.

    ورغم هذه الأوراد والأذكار للطرق الصوفية في السودان فإن لها وجها آخر، حيث تؤثر تلك الطرق بشدة في الشارع السياسي، لاعتبارات متعددة، منها أن العقل السوداني بطبيعته صوفي؛ ولأن كثيرا من الأحزاب تقوم على الطرق الصوفية مثل: الاتحاد والأمة والإخوان المسلمين وبعض أنصار السنة، ومن ثم تهتم الحكومة بالصوفية وطرقها.

    ويقول الشيخ "كمال عمر الأمين" الذي كان أمينا عاما للشئون السياسية في الاتحاد الاشتراكي في عهد الرئيس السوداني السابق "جعفر نميري": تؤثر السياسة على الشارع في السودان وكل حاكم له شيخ بجواره.



    الوراثة.. في زعامة الطريقة

    يقول الشيخ "محمد الحسن" شيخ الطريقة السمانية: الخلافة في الطريقة السمانية بالوراثة، وهذا لا يعني بأنها متاع يورث، ولكن يرجع ذلك لأن ابن الشيخ يكون قد تتلمذ على يد والده، وسلك الطريقة وعرفها والطريقة السمانية في أماكن متفرقة من السودان في شمال أم درمان وفي الوسط، ولها أتباع كثر في الجزيرة، ولا تنحصر في مكان معين ولها مساجد ومشايخ.

    لكن الوراثة في رئاسة الطرق الصوفية في السودان ليست ظاهرة عامة، فالطريقة القادرية-مثلا- لا تقوم على الوراثة ويقول "الشيخ بدر" الخليفة: عندنا الخلافة ليست بالميراث، ولكن بالاتفاق على شخص معين.

    ومن الأمور التي تفتخر بها القادرية أنها من الطرق العريقة فلها مسجد تأسس منذ 162 عاما وأنها تحتفظ بنار مشتعلة منذ ذلك التاريخ لم تطفأ، حيث كان الطلبة في الخلوة يشعلونها لقراءة القرآن الكريم، ولم تطفأ منذ ذلك التاريخ، وتسمى هذه المنطقة "أم ضوبان" أي المكان المضيء دائما وأصبحت تراث لدينا.



    الصوفي.. أدوار متعددة في السودان

    ويرى "محمد الحسن" أن للشيخ الصوفي دوره المؤثر في المجتمع وفي الدعوة إلى الإصلاح سواء كان اجتماعيا لفك الاشتباكات، أو سياسيا بنصح الحكام للسير عبر المنهج الإسلامي، كما أن له دورا في التعليم ببناء المدارس وتحفيظ القرآن؛ كل ذلك يتم داخل ما يعرف "بالمسيد" الذي يحتوي على مؤسسة تعليمية تربوية للعلوم الدينية والدنيوية وعلى مراكز صحية وخلوة، والمؤسسة الصوفية لها هياكل إدارية منتظمة.

    ويرى –أيضا- أن للصوفية دورا جادا في المجتمع فالمتصوفة هم أدرى بمشاكل الناس، وفي السودان كان من الممكن أن تلعب الصوفية دورا كبيرا في مشكلة دارفور، ولكن الحكومة هي التي بدأت بالحل.

    وقد لعب الشيخ "حسن الفاتح قريب الله" دورا مؤثرا في إدخال الصوفية في الجامعات وتغيير الصورة الذهنية التي كانت مأخوذة عن المتصوفة بأنهم مجرد دراويش، بالرغم من أن درويش درجة متقدمة في الصوفية.



    الخلوة.. وتنشئة المتصوف

    الخلوة من الأماكن المهمة في تنشئة المتصوف، وهي مكان ينعزل فيه المتصوف عن الناس ويدخل في جو من العبادة والذكر الطويل حتى تتشبع نفسه بروح التصوف وتصفو من الشوائب، وتلعب الخلوة دورا مهما في تحفيظ القرآن الكريم، والخلوة في السودان أشبه بالجامعة العامة التي يقصدها الكثير من الأفارقة لتلقي العلم والزهد وممارسة العبادة، وفي الخلوة التابعة للطريقة القادرية جلسنا مع طلبة حفظ القرآن لنتعرف على طريقة الحياة في الخلاوي.

    "عبد العزيز" من كردفان قال لنا: جئت إلى الخلوة منذ 3 سنوات، وحفظت من القرآن إلى سورة التوبة، وزرت أهلي فقط مرتين في هذه المدة، وأقوم من الساعة 3 صباحا إلى الخامسة أقرأ القرآن، وبعد صلاة الفجر نقرأ إلى السابعة ثم إلى الحادية عشرة، وبعدها نأخذ راحة إلى الثانية ظهرا نواصل بعدها القراءة، ونصلي المغرب وننام في تمام الحادية عشرة حتى الثالثة صباحا ونعاود مرة أخرى.

    وقابلنا الشيخ "عمر بدر" المسئول عن الخلوة وقال: إن هذا "المسيد" تأسس على نظام معهد القاهرة الدولي والذي يأخذ فيه الدارس 6 سنوات لحفظ القرآن وسنتين للتجويد، 4 سنوات قراءات وبعدها يقبل في الجامعة وبنينا معهدا علميا حتى ينتقل إليه الدارس بعد الخلوة وبعدها للجامعة، ونؤسس فيها الآن أيضا، ونقبل الطالب في المسيد من سن 15- إلى 70 سنة، وفي المسيد يكتب للطالب الآيات على لوح خشبي، وعندما يحفظها يغسله، ويعطي له الشيخ آيات أخرى.

    ويقول الشيخ "عمر" في الخلوة يعيش الطالب، ويدرس مجانا، ويمكنه أخذ إجازة للعمل في مواسم الزراعة ليساعد نفسه؛ وذلك حتى يخشوشن، والخلوة بها (1500) طالب من كل أنحاء السودان ومن دول مجاورة؛ ولذلك فهي تمازج بين كل الثقافات والأعراف.

    ويضيف : عندما يرى الخليفة في أحد الطلبة الصلاح والتميز يحفظه أكثر ويُدخله خلوة في السكن، وفي كهف للتعبد لتربيته روحيا، وبعدما يتأكد من أنه على مستوى من خشية الله يسمح له بأن يذهب إلى مكان آخر لينشئ خلوة أخرى، وفي الغالب الخلوة تبدأ تحت شجرة ثم تتطور.

    وبعض الطرق الصوفية في السودان تضع شروطا لدخولها قد تصل إلى 29 شرطا، وبعضها لا تقبل الطالب في الخلوة إلا بعد موافقة مكتوبة من أهله، ومن هنا ينشأ المريد داخل هذه البيئة، الأمر الذي يؤثر عليه طوال حياته فتجد الفرد في السودان في طاعة كاملة لشيخه وله انتماء كبير لطريقته.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 12:10 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    إعداد الدكتور/ علي صالح كرار
    لا يختلف اثنان في أن الطرق الصوفية قد شكّلت وجدان معظم أهل السودان وتركت آثاراً متعددة ومتجددة في الحياة السودانية منذ منتصف القرن السادس عشر الميلادي مما أكسب هذه الآثار أهمية خاصة في دراسة الأصول الفكرية للمجتمع والروافد المغذية والمؤثرة في تشكيل الشخصية السودانية وارتباط ذلك بالمتغيرات الاجتماعية والثقافية والسياسية في الحقب التأريخية المختلفة.
    ولعلنا نتفق مع البروفيسور الراحل الشيخ حسن قريب الله فيما ذهب إليه من أن التصوّف في السودان يعتبر متنفساً طبيعياً واتجاهاً حتمياً للمزاج الديني والنزعة الروحية التي ظلت تجلل المجتمع السوداني.(1)
    تسعى هذه الورقة إلى تناول الطرق الصوفية في السودان من منظور تاريخي مستندة في ذلك إلى فيض من المصادر والمراجع التي تذخر بها دار الوثائق القومية ومكتبات مؤسساتنا العلمية والثقافية. ولن تكتمل جدوى هذا الطرح دون التعرض للسياق الاقتصادي والاجتماعي الذي ظهرت فيه هذه الطرق.
    يرى البروفيسور عثمان سيد أحمد أن التطوّر التأريخي للإسلام في السودان يدفعنا إلى القول بأن الصوفية وجدت طريقها إلى السودان عقب انتشار الإسلام ودخوله مباشرة. (2) ويعزز هذا الرأي ما ذهب إليه البروفيسور يوسف فضل حسن من أن الثقافة الفقهية التي وجدت سبيلها إلى السودان منذ وقت مبكر لم تستهو كل السودانيين وفضّل عامة الناس الانخراط في التصوّف. (3)
    ويذكر البروفيسور الراحل محمد إبراهيم أبو سليم أن الحركة الصوفية مرت خلال مسيرتها المتطوّرة في السودان بثلاث مراحل، مرحلة أولى: لا تتوفر معلومات عنها لانقطاع الأخبار وهذا بالتأكيد لا يعني أن السودانيين لم يشهدوا في هذه الفترة حركة صوفية، بل قد مارسوا الحياة الصوفية كاملة بما فيها الانتساب إلى الطرق والاشتغال بمذهب أهل الباطن في الحياة. ومرحلة ثانية: أخذت فيها الطرق تظهر وتنمو وتأخذ إتجاهات جديدة على نحو ما نجد في الطريقة الشاذلية التي إهتمت بالجوانب العلمية لأن مؤسسها كان عالماً. ثم جاءت المرحلة الثالثة والتي ظهرت نتيجة لمؤثرات الحجاز القوية والتي بدأت في أواخر القرن السابع عشر الميلادي وشهدت هذه المرحلة ظهور طرق ذات اتجاه تجديدي مثل السمانية والختمية والإسماعيلية، وإهتمت هذه الطرق إهتماماً كبيراً بنشر الدعوة بجانب تعاليمهم ومبادئهم. (4)
    ويعتبر البروفيسور حسن مكي أن قيام سلطنة الفونج الإسلامية في عام 1504م على أنقاض مملكة سوبا المسيحية نقطة تحوّل وفاصلة حضارية مهمة بدلالاتها الفكرية والثقافية في اتجاه تكوين المجتمع السوداني الجديد. (5) فقد شجّع سلاطين الفونج توافد العلماء والمتصوفة للبلاد وأجزلوا لهم العطاء والهبات. ويذكر الدكتور إدريس سالم الحسن أن دولة الفونج قد أحدثت منذ عهودها الأولى تحولاً مهماً فيما يتعلق بملكية الأرض. فالسلطان هو المالك الفعلي للأرض غير المستخدمة في مملكة الفونج ويمكنه التصرف فيها كيفما شاء ولمن شاء سواء كان ذلك لفرد أو مجموعة. كما شكّلت التجارة المورد الأهم لعائدات دولة الفونج إذ تميزت عاصمتها سنار بموقع إستراتيجي في ملتقى الطرق بين أثيوبيا وغرب وجنوب السودان مع محاور التجارة عبر نهر النيل وعن طريق مينائي سواكن وعيذاب على البحر الأحمر مع شبه الجزيرة العربية وحواليها. ويضيف الدكتور إدريس سالم: "وبهذه الخلفية يمكننا فهم أسباب الترحيب والحماسة التي استقبلت بها الطرق الصوفية في السودان في عهد الفونج" (6)
    الطرق الصوفية:
    وفدت الطرق الصوفية للسودان من عدة مصادر هي الحجاز ومصر وشمال وغرب أفريقيا. وفي المراحل الباكرة كان الأثر الصوفي الحجازي أقوى من سواه وربما يكون مرد ذلك إلى القيمة الروحية للحجاز والأثر الوجداني العميق لذلك على السودانيين.
    ووفقاً للمراحل التي أوردناها في صدر ورقتنا هذه على لسان البروفيسور أبو سليم لدخول التصوف في السودان فإن مرحلة دخول الطرق كمؤسسات منظمة ذات تعاليم وأذكار وأوراد جماعية ومشتركة قد سبقتها مرحلة اتجاه فردي في التصوف بهدف مجاهدة النفس وتطهيرها. وحتى الذين انخرطوا في حلقات ومراكز العلم الفقهي ونهلوا من رسالة أبي زيد القيرواني ومختصر خليل زاوجوا بين ذلك والتصوّف، فاشتملت تراجمهم وسيرهم على عبارات تعكس هذا المنهج أو الاتجاه مثل (جمع بين العلم والتصوف أو جمع بين الشريعة والحقيقة أو جمع بين علوم الظاهر والباطن).
    ساد هذه الاتجاه الفردي في التصوّف المرحلة التي سبقت مجيء الشيخ تاج الدين البهاري أول داعية للطريقة القادرية والتي تشير معظم المصادر إلى أنها أقدم الطرق دخولاً في السودان. وينبغي أن نشير هنا إلى أن السودان خلال تأريخ تأثره بالطرق الصوفية قد شهد نوعين من الطرق أولهما الطرق القديمة أو التقليدية ذات المشيخات والقيادات المتعددة والإدارة اللامركزية. ومن أمثلة هذا النوع الطريقة القادرية والطريقة الشاذلية.
    أما النوع الثاني فهو عبارة عن الطرق ذات القيادة المركزية والمتأثرة بالحركات التجديدية والإصلاحية التي شهدها العالم الإسلامي في الفترة من أواخر القرن السابع عشر وحتى أواخر القرن التاسع عشر. ويندرج تحت هذا النوع الطريقة السمانية والطريقة التجانية والطرق المتأثرة بمدرسة السيد أحمد بن إدريس وهي الختمية والإسماعيلية والرشيدية والأحمدية الإدريسية.
    أولاً الطرق القديمة:
    الطريقة القادرية:
    تعتبر الطريقة القادرية التي تُعرف أيضاً بالجيلانية من أوسع الطرق انتشاراً في العالم الإسلامي وتُنسب إلى الشيخ عبد القادر الجيلاني (470- 561هـ/ 1077- 1166م) وقد ولد بجيلان أو كيلان بإقليم طبرستان بإيران وتوفي ودفن ببغداد. وكان الشيخ عبد القادر عالماً ضليعاً يفتي على مذهب الإمامين الشافعي وابن حنبل. وصحب أحد شيوخ التصوّف هو الشيخ حماد الدباس وأخذ عنه الطريق. وقد انتشرت تعاليم الشيخ عبد القادر الجيلاني بواسطة تلاميذه في أنحاء واسعة من العالم الإسلامي. وكان من بين هؤلاء التلاميذ الشيخ تاج الدين البهاري الذي قدم السودان في نحو عام (985هـ/1577م) من بغداد عن طريق الحجاز إثر دعوة من التاجر السوداني داؤود بن عبد الجليل، وأقام معه في وادي شعير نحو سبع سنوات. وقد أعطى الطريق خلال هذه الفترة لعدد من المريدين منهم: محمد الهميم بن عبد الصادق، جد الصادقاب، وبان النقا الضرير جد اليعقوباب، والشيخ عجيب المانجلك شيخ العبدلاب، وتاج الدين ولد التويم، جد الشكرية، وحجازي بن معين، باني أربجي ومسجدها. ويذكر ابن ضيف الله أن الشيخ البهاري قد ذهب إلى فأخذ عنه جماعة منهم الفقيه عبد الله الحمال جد الشيخ حمد الترابي. (7)
    وفي تلك الفترة طلب الشيخ تاج الدين البهاري من الشيخ عبد الله بن دفع الله العركي تلميذ الشيخ عبد الرحمن بن جابر، وهو ممن ولاهم الشيخ عجيب، شيخ العبدلاب، القضاء أن يسلك طريق القوم ولكنه رفض متعللاً بأنه لن يخلط اشتغاله بالفقه والعلم شيئاً آخراً. وتذكر بعض المصادر أن رفض الشيخ العركي للتسليك ربما يرجع إلى أن الشيخ البهاري قال لطالبي السلوك "سلوك الطريق أو البيعة بالذبح" ورأى الشيخ العركي أن الله لم يأمر بالتهلكة لذلك أحجم عن البيعة. (8)
    غير أن الشيخ العركي لما رأى المكانة الرفيعة التي تبوأها حيران الشيخ البهاري بين الفونج والعرب، وما اشتهروا به من كرامات بين عامة الناس، آثر أن ينخرط في هذه الطريقة ولحق بالشيخ البهاري بالحجاز، فلما علم أن الأجل قد وافاه سلك الطريق على خليفته، وعاد إلى السودان مرشداً للناس. وقد كتب لفرع القادرية الذي أسسه الشيخ عبد الله العركي ببلدة أبي حراز النمو والازدهار أكثر من فروع حيران الشيخ تاج الدين. وتبوأت بلدة أبو حراز مكانة مرموقة بين قرى ومدن السودان تبعاً لمكانة ومقام شيوخها في العلم والتصوّف. وتواصل ازدهار الفرع العركي في عهد الشيخ دفع الله المصوبن ابن الشيخ محمد بن إدريس واستوعبت مدرسته للعلم طلاباً من كل أرجاء السودان وأصبحت القرية قبلة للمريدين من كل قبائل السودان مما جعلها أشبه بالمدينة إذ أنها استوعبت الرفاعيين والجعليين والشايقية والدناقلة والعبدلاب وغيرهم وسادت بينهم أخوة الطريق ورابطة الدين التي تسمو فوق كل أنتما أو ولاء جهوي أو عرقي.
    ظلت بلدة أبو حراز تضطلع بهذه الرسالة الروحية حتى بعد زوال دولة الفونج نتيجة للغزو التركي المصري في عام 1821م. وفي خلال فترة المهدية تم إجلاء العلماء والمشايخ إلى أمدرمان على نحو ما أثبته المؤرخون. غير أن بلدة أبو حراز عادت بعد المهدية تؤدي دورها التأريخي الموروث. ورغم انتشار التعليم الحديث مشايخ الطريقة القادرية العركية بأبي حراز وطيبة وأم درمان وغيرها من مدن السودان يؤدون دورهم في الإرشاد والتوجيه وتسليك المريدين. (9)
    يذكر ابن ضيف الله في كتابه الطبقات أن فترة الفونج كانت قد شهدت تأسيس فروع أخرى للطريقة القادرية من ذلك فرع الشيخ إدريس ود الأرباب الذي ينتمي إلى قبيلة المحس وقد ولد ونشأ وتوفي بالعيلفون وله قُبّة تعتبر من معالم المنطقة. وقد تمتع الشيخ إدريس بنفوذ واسع وسط سلاطين الفونج وشيوخ العبدلاب وقام بأدوار مقدرة في حل الخصومات وفض النزاعات بين السلاطين. (10)
    ومن فروع القادرية كذلك الفرع الذي أسسه الشيخ حسن ود حسونة (ت. 975 هـ/1665م) بقرية ود حسونة بمنطقة أبي دليق. وعرفت منطقة كترانج على النيل الأزرق الطريقة القادرية على يد الشيخ المضوي بن عبد الدائم حفيد الشيخ عيسى بن بشارة الأنصاري مؤسس هذه القرية ومعهدها الديني. (11)
    استمرت هذه الفروع المستقلة للطريقة القادرية في نشر تعاليمها وظهرت خلال القرن التاسع عشر والفترة التي تلته فروع مستقلة أخرى منها فرع الشيخ إبراهيم الأمين الكباشي (1201-1286هـ/1787-1870م) بقرية الكباشي شمال مدينة الخرطوم بحري. ورغم نفوذ الشيخ الكباشي وسط قبيلة الكبابيش وكثرة أتباعه بينهم إلا أنه لا يمت لهذه القبيلة بصلة عرقية والراجح أنه ينتمي إلى أسرة العركيين. وقد سلك الشيخ الكباشي الطريق على يد الشيخ طه الأبيض البطحاني ويتصل سنده الصوفي بالشيخ عبد الله العركي. (12)
    عاصر الشيخ الكباشي عدداً من شيوخ وزعماء الطرق المشهورين في السودان وكانت تربطه بهم صلات طيبة وعلائق حميمة ومنهم على سبيل المثال السيد الحسن الميرغني ابن السيد محمد عثمان الميرغني مؤسس الطريقة الختمية والشيخ أحمد الجعلي مؤسس فرع القادرية بكدباس والشيخ العبيد ود بدر مؤسس فرع القادرية بأم ضواً بان. (13)
    ذكرنا أن من فروع القادرية المؤثرة ذلك الذي أسسه الشيخ أحمد الجعلي بكدباس. وينتمي الشيخ الجعلي إلى الحسبلاب أحد فروع السريحاب من الجعليين. وقد ولد بالمخيرف بمنطقة بربر في عام 1818م وقد سلك الطريق على صوفي فارسي الأصل هو الشيخ عبد الرحمن الخراساني، وكان قد زار مدينة بربر في عام 1865م خلال فترة الحكم التركي المصري. وعند فتح مدينة بربر بواسطة قوات المهدية في عام 1884م استدعى الشيخ الجعلي إلى مدينة أم درمان حيث مكث حتى نهاية الدولة المهدية وعاد بعدها إلى قريته كدباس حيث توفي ودفن في عام 1902م وما زال مركزه مزدهراً حتى يومنا هذا. (14)
    ولا بد لنا من أن نشير كذلك إلى فرع البادراب الذي أسسه الشيخ العبيد ود بدر (1226-1302هـ/ 1811-1884م) وكان مقر هذا الفرع أول الأمر بقرية النخيرة التي أوقد بها الشيخ العبيد نار القرآن في عام (1264هـ/1847م) وأنشأ بها مسجده المعمور والمشهور حاليـاً.
    وتذكر المصادر أن الشيخ العبيد قد عمل على تطوير الطريقة القادرية وأدخل الروح الاحتفالية الجماعية لكل فروع القادرية بدلاً عن انفراد كل مركز بنفسه وذلك خلال الاحتفال بالمواسم والأعياد والمولد النبوي والإسراء والمعراج والحوليات وتنصيب خليفة جديد. وعند قيام المهدية بقيادة الإمام المهدي انشغل الشيخ العبيد بنصرتها حتى وفاته في عام 1884م وخلفه ابنه الخليفة أحمد واستمر الفرع مزدهراً تحت قيادة وإشراف البادراب حتى يومنا هذا.(15)
    الطريقة الشاذلية:
    تنسب الطريقة الشاذلية إلى الشيخ الضرير أبو الحسن الشاذلي وهذا هو اسم الشهرة واسمه الحقيقي علي بن عبد الله بن عبد الجبار. وقد ولد بالمغرب في عام (593هـ/1196م) ثم هاجر إلى تونس ثم إلى مصر، حيث أقام بالإسكندرية وحقق نجاحاً عظيماً. وقد وجدت أحزابه وأوراده رواجاً ليس بين مريديه وأتباعه فحسب بل بين أتباع ومريدي الطرق الأخرى. ومن أشهر أحزاب الشاذلية حزب البحر. وقد اعتبر الدكتور زكي مبارك هذا الحزب من أفضل الأحزاب معنى ولفظاً فهو في لفظه تحفة فنية قليلة النظائر وهو في معناه قوة روحية وعقلية نادرة المثال. توفي الشيخ الشاذلي سنة (656هـ/1258م) في طريقه إلى الحج ودفن في حميثراء بصحراء عيذاب. (16)
    ويروى أن الطريقة الشاذلية دخلت البلاد السودانية قبل عصر الفونج أي أنها سابقة للقادرية. وأن ذلك قد تم على يد الشريف حمد أبي دنانة صهر الشيخ الجزولي صاحب دلائل الخيرات في القرن التاسع الهجري الموافق الخامس عشر الميلادي، وأن هذا العالم قد استقر في سقادي غرب المحمية الحالية بولاية نهر النيل. (17)
    ومن أشهر الذين أسهموا في نشر تعاليم الطريقة الشاذلية بالسودان الشيخ خوجلي بن عبد الرحمن وكان قادرياً في بداية أمره. ويقال أن سبب تحوله من القادرية هو تشددهم وغلوّهم في الخشونة وإظهار الفقر على خلاف الشاذلية الذين كانوا يميلون إلى التسامح وإظهار النعمة. (18)
    ومن رموز الشاذلية بالسودان الشيخ حمد بن المجذوب، ثم جاء بعده حفيده محمد المجذوب بن قمر الدين، الذي سافر إلى مكة وأقام في المدينة وأجيز من الشيخ السويدي ثم جاء إلى سواكن عام 1248هـ/1832م، ومنها إلى الدامر حيث استقر ونشر أوراد الشاذلية بعد أن دمجها في أوراد طريقته المجذوبية التي أصبحت رافداً من الروافد الأساسية لنقل تعاليم الشاذلية للسودان. (19)
    انتقلت مؤثرات الشاذلية كذلك عن طريق الشيخ أحمد الطيب البشير مؤسس الطرقة السمانية بالسودان، وكذلك كافة الطرق المنبثقة عن المدرسة التي أسسها العالم والصوفي المغربي السيد أحمد بن إدريس وعلى رأسها الطريقة الختمية والإسماعيلية والأحمدية الإدريسية.
    الطريقة السمانية:
    تُنسب هذه الطريقة للشيخ المغربي محمد عبد الكريم السمان (ت-1189هـ)، الذي جمع بين ثقافة المغرب والحجاز وأخذ الطريقة الخلوتية عن الشيخ مصطفى البكري والنقشبندية عن الشيخ بهانشاه النقشبندي، وذاعت شهرته فقصده كثير من التلاميذ وأخذوا عنه ومن هؤلاء الشيخ أحمد الطيب البشير، الذي جدد عليه طرقاً سبق أن أجيز فيها ثم لازمه وأخذ عنه الطريقة الخلوتية، والقادرية، والنقشبندية، والأنفاسية، والموافقة سلوكاً وتحقيقاً وأجازه الشيخ السمان بجميع طرقه وأمره بالعودة إلى بلاده.
    تمكن الشيخ أحمد الطيب بفضل علمه وحكمته من استقطاب العديد من المريدين، وتميزت طريقته بالتنظيم الدقيق والكيان المركزي والمشيخة الموحدة. وقد حرر الشيخ أحمد الطيب التصوّف في السودان من كثير من أوجه الغلو والممارسات الخاطئة، وأولى الجانب الفكري والفلسفي للتصوّف عناية خاصة. ورغم النجاح والانتشار الواسع الذي حققته هذه الطريقة انقسمت بعد وفاة مؤسسها في عام 1824م إلى ثلاثة فروع: تزعم أحدها الشيخ محمد شريف نور الدائم (ت. 29 شوال 1268هـ/ 7 أغسطس 1851م)، واعتمد على صلة الرحم التي تربطه بمؤسس الطريقة في إثبات أحقيته. وأسس الشيخ أحمد البصير فرعاً مستقلاً وأظهر ميله للشيخ القرشي ود الزين، الذي استقل بدوره بالفرع الثالث والأخيران اعتمدا على السند الصوفي المباشر. ومهما كانت أدلة كل طرف من حيث الوراثة أو أحقية السند فإن هذه الانقسامات قد أضعفت الطريقة وأضحت تفتقر إلى الكيان المركزي والقيادة والمشيخة الواحدة التي كانت تتميز بها وأصبحت شبيهة بالطرق التقليدية المتعددة المشيخات والكيانات. (20)
    مدرسة السيد أحمد بن إدريس:
    ولد السيد أحمد بن إدريس بن محمد بن علي وسط أسرة دينية بقرية ميسور بالقرب من مدينة فاس بالمغرب في سنة 1163هـ/1750م، وهو من ذرية الإمام إدريس بن عبد الله المحض من السادة الأدارسة المقيمين بالمغرب، والذين يلحقون نسبهم بالسيد الحسن بن علي رضي الله عنهما. وبعد أن حفظ القرآن الكريم وقرأ كثيراً من المتون ونال قسطاً وافراً من العلوم انتقل وهو في العشرين من عمره إلى فاس حيث أخذ عن علمائها في كافة علوم الظاهر وزاوج بينها وبين التصوّف.
    وتحدثنا المصادر عن نشاطه الصوفي في المغرب، والمناظرة التي جرت بينه وبين علماء المغرب في فاس، وكيف أنه قرر الرحيل إلى المشرق حيث وصل ميناء الإسكندرية، ثم قام بزيارة إلى صعيد مصر حيث اختار قرية الزينية مقراً ٌقامته ومركزاً لنشاطه، وقد زار السيد أحمد بن إدريس الصعيد مرة أخرى عقب انتقاله للإقامة بمكة التي وصلها في أواخر سنة 1213هـ/1799م، حيث باشر نشاطه، ووفد إليه التلاميذ وأخذوا عنه وساعدوا في نشر تعاليمه. وقد واجه معارضة من علماء مكة عندما جاهر بآرائه الجريئة في الرأي والتقليد مما دفعه للهجرة إلى اليمن حيث استقر بقرية صبيا في منطقة عسير في سنة 1245هـ/1830م وباشر نشاطه وتوافد عليه الناس من أنحاء العالم الإسلامي.
    توفي السيد أحمد بن إدريس ودفن بصبيا في الحادي والعشرين من رجب سنة 1253هـ الموافق 21 أكتوبر 1837م.
    وكما ذكرنا فإنه كان قد أقام بمكة فترة أربعة عشر عاماً، قبل انتقاله إلى اليمن وأسس خلالها مدرسة للعلم والتصوّف استقطبت أعداداً مقدرة من التلاميذ من سائر أنحاء العالم الإسلامي، ومن الذين أسهموا في وصول تعاليمه للسودان ونشرها به السيد محمد عثمان الميرغني، والسيد إبراهيم الرشيد، والسيد محمد المجذوب، والسيد عبد الله أبو المعالي، والسيد مكي عبد العزيز وغيرهم. (21)
    لم يؤسس السيد أحمد بن إدريس طريقة صوفية بالمعنى المتعارف عليه للطريقة، وإنما أسس مدرسة تميزت بالإيجابية والاهتمام بالدعوة والفكر، ولم يكن همها مقصوراً على تعليم الأوراد والأذكار والحث على الخلوات والاعتكاف والبعد عن الناس والانقطاع عنهم. إذ كان السيد ابن إدريس يحث أتباعه على التقوى، التي يراها لب الدين وروحه وسبب الرحمة، ويحضهم على الموازنة بين الدنيا والآخرة. وقد أولى السيد ابن إدريس أمر الدعوة عناية خاصة، فنجده يشجع كبار تلاميذه لنشر تعاليمه في المناطق التي تقطنها القبائل والجماعات الوثنية وغير المسلمة، كبعض مناطق شرق أفريقيا وغربها، لاعتقاده بأن الدور الذي سيقومون به في نشر الإسلام بينها سيكون عظيم النفع وكبير الفائدة.
    لم يشر السيد أحمد بن إدريس قبل وفاته إلى مسألة خلافته، أو زعامة المدرسة الإدريسية من بعده فواجه أتباعه موقفاً شبيهاً بذلك الذي واجه الصحابة عقب وفاة الرسول (صلى الله عليه وسلم) وأدى ذلك إلى خلاف وانشقاق بين الأتباع والمريدين وانتهى بتأسيس كبار التلاميذ لطرقهم الخاصة المستقلة، فجاءت السنوسية في شمال أفريقيا. والختمية والمدنية التي أسسها السيد حسن ظافر المدني، بينما أسس أبناء السيد ابن إدريس أنفسهم الطريقة الأحمدية الإدريسية، وأنشأت أسرة السيد إبراهيم الرشيد الطريقة الرشيدية. (22)
    الطريقة الختمية:
    هي الطريقة التي أسسها السيد محمد عثمان الميرغني الشهير بالختم عقب وفاة أستاذه السيد ابن إدريس وكان يعتبر من أقرب تلاميذه إليه.
    ولد السيد محمد عثمان الميرغني بالطائف في قرية السلامة في سنة (1208هـ/1793م) في أسرة عريقة اشتهرت بالعلم والصلاح. فجده لأبيه هو السيد عبد الله المحجوب (ت. 3-1792م) من كبار الصوفية ومؤسس الطريقة الميرغنية.
    أخذ السيد محمد عثمان الميرغني الطريقة النقشبندية، والجنيدية، والقادرية، والشاذلية، عن مشايخ عديدين إضافة إلى طريقة جده الميرغنية، قبل أن ينتهي به الأمر إلى الأخذ عن السيد أحمد بن إدريس صاحب القدح المعلّى في تربيته الصوفية ودفعه في مجال الدعوة. وقام السيد محمد عثمان الميرغني موفداً من شيخه ابن إدريس برحلات دعوية إلى السودان، وصعيد مصر، والحبشة، وأرتريا، وكان له من العمر ستة وعشرون عاماً. ورغم أن العديد من المصادر تشير إلى أن زيارة السيد محمد عثمان الميرغني الأولى للسودان قد تمت بتوجيه من شيخه ابن إدريس إلا أن الرسائل المتبادلة بينهما تثبت أن المبادرة قد جاءت من السيد الميرغني(23).
    وصل السيد محمد عثمان الميرغني إلى السودان قبيل الغزو التركي المصري في وقت كانت فيه دولة الفونج تعاني الحروب وعدم الاستقرار الإداري والسياسي.
    وقد نجح السيد الميرغني في استقطاب العديد من الأتباع في مناطق الكنوز والسكوت والمحس والدناقلة. ومن أبرز أتباعه بمنطقة دنقلا الشيخ صالح سوار الذهب، الذي صحبه في رحلته من الدبة إلى كردفان. ومن الذين استمالهم بالدبة الشيخ صالح بن عبد الرحمن بن محمد بن حاج الدويحي والد السيد إبراهيم الرشيد، وقد قدم من قريته دويم ود حاج لمقابلة السيد الميرغني.(24)
    سافر السيد محمد عثمان الميرغني من الدبة إلى بارا في قافلة كبيرة يقودها تلميذ الميرغني الخليفة محمد صالح شادول، وأقام بكردفان التي وصلها في شوال 1231هـ الموافق سبتمبر 1816م مدة ثلاث سنوات، قام خلالها بزيارة سنار حاضرة الفونج. وشهدت فترة إقامته ببارا زواجه من السيدة رقية بنت جلاب، التي أنجبت ابنه محمد الحسن الميرغني الشهير بالحسن أبو جلابية، كما أجاز الميرغني عدداً من الأتباع من أشهرهم السيد إسماعيل الولي (1792-1863م)، وقد أُعجب الميرغني بعلمه فعينه مرشداً غير أنه قد أسس في فترة لاحقة طريقة مستقلة عُرفت بالإسماعيلية.(25)
    شملت زيارات السيد محمد عثمان الميرغني الدعوية مناطق الجعليين حيث مكث بشندي، والمتمة، واستقطب العديد من الأتباع وشيَّد بعض المساجد.
    وتذكر المصادر أن السيد محمد عثمان الميرغني قد رجع إلى الحجاز ثم انضم لأستاذه ابن إدريس باليمن، وبقى معه حتى وفاته في عام 1837م. وعقب الصراع الذي نشب حول الخلافة أسس كبار تلاميذ ابن إدريس طرقاً خاصة بهم، فأسس الميرغني الختمية وأقام لها فروعاً في أقاليم مختلفة من الحجاز، واليمن، وشمال وشرق أفريقيا. وأرسل ابنه الكبير محمد سر الختم إلى حضرموت باليمن، والحسن إلى سواكن بشرق السودان، حيث استمال إليه البني عامر، والحلنقة، والحباب، الذين تأثروا قبل ذلك بوالده. كما سافر السيد الحسن إلى سنار، وكردفان، وشمال السودان، وحقق نجاحاً كبيراً وسط الشايقية والبديرية والدناقلة.
    توفي السيد محمد عثمان الميرغني في سنة (1268هـ/1852م) وقام ابنه السيد محمد الحسن بمواصلة جهوده في نشر الطريقة بالسودان وحقق نجاحاً واسعاً، وأصبح محبوباً لدى معظم شيوخ وأتباع الطرق الصوفية مما أهّله للإسهام في تحقيق قدراً من التقارب بينها. ولم يغادر السيد الحسن السودان منذ أن عيّنه والده ممثلاً له في السودان وحتى وفاته في سنة (1286هـ/1869م)، حين دُفن بكسلا وخلفه ابنه السيد محمد عثمان الميرغني (1819-1886م). ويُطلق عليه الصغير والأقرب تمييزاً له عن جده. وعقب وفاة السيد محمد عثمان الأقرب ودفنه بمصر في سنة 1886م. خلفه ابنه السيد علي الميرغني الذي ولد بمساوي بمنطقة الشايقية في شمال السودان في عام 1297هـ/1880م وكان حتى وفاته ودفنه بمسجده بمدينة الخرطوم بحري في اليوم الرابع والعشرين من ذي القعدة (1387هـ/1968م) من أبرز الزعماء الدينيين والسياسيين في السودان. (26)
    الطريقة الإسماعيلية:
    تُنسب هذه الطريقة إلى الشيخ إسماعيل الولي وهو بديري دهمشي هاجرت أسرته من منطقة دنقلا إلى كردفان. وقد ولد الشيخ إسماعيل بالأبيض في سنة (1207هـ/1792م) وبها نشأ وحفظ القرآن واشتغل بالتدريس وبها التقى بالسيد محمد عثمان الميرغني وأخذ عنه تعاليم المدرسة الإدريسية والطريقة الختمية. وفي عام 1241هـ/1826م أي بعد تسع سنوات من أخذه عن السيد الميرغني أسس الشيخ الولي طريقة مستقلة عُرفت بالإسماعيلية، ومع ذلك ظل على وفائه لأستاذه الميرغني وانتشرت طريقته بين البديرية، وسكان الأبيض. وقام هو وتلاميذه بنشاط دعوي واسع لنشر الإسلام في مناطق جبال النوبة. توفي الشيخ الولي بالأبيض وله قُبّة تعد من معالم المدينة وقد خلفه في رئاسة الطريقة ابنه السيد محمد المكي، الذي اشتهر بالتأليف في مسائل الطريقة والسالكين والفيض الإلهي والمدح والأحاديث. وفي عهده انتشرت الطريقة من مناطق كوستي والنيل الأبيض والجزيرة وأمدرمان.(27)
    الطريقة التجانية:
    تُنسب هذه الطريقة إلى السيد أحمد بن محمد بن مختار المشهور بأحمد التجاني وهو من أشهر متصوفة وعلماء القرن التاسع عشر في أفريقيا. ولد بعين ماضي بالمغرب في سنة 1737م. وفي سنة (1186هـ/1772م) توجه لأداء فريضة الحج، وفي المدينة أخذ الطريقة السمانية الخلوتية عن الشيخ محمد عبد الكريم السمان كما أخذ أثناء وجوده بمصر الطريقة الخلوتية عن الشيخ محمود الكردي.
    دخلت الطريقة التجانية السودان عن طريق غرب أفريقيا على يد عالم من الهوسا هو عمر جانبو الذي أخذ الطريق عن الشيخ محمد الصغير بن علي أحد تلاميذ الشيخ التجاني. وقام بنشر تعاليم الطريقة بدارفور وكردفان. وتذكر المصادر أن هذا الشيخ قد عاش بالفاشر في ضيافة السلطان علي دينار وذلك عقب نهاية الدولة المهدية في عام 1880م، ويرى أن علاقته قد ساءت مع السلطان علي دينار مما اضطره إلى الهروب إلى الأبيض في عام 1908 ومنها إلى أمدرمان ثم الحجاز حيث توفي ودفن بمكة.(28)
    غير أن الفضل في نشر تعاليم الطريقة التجانية بشمال السودان يرجع إلى عالم وصوفي آخر هو الشيخ محمد بن المختار بن عبد الرحمن الشنقيطي المشهور بأبي العالية، الذي ولد بموريتانيا في حوالي عام 1820م. وقد كان الشيخ محمد بن المختار عالماً وتاجراً في آن معاً وعاش لبعض الوقت في سواكن، ثم ذهب إلى بربر حيث توفي في سنة 1882م.
    وقد أدخل كثيراً من السودانيين في الطريقة التجانية منهم حسين سلطان دارفور والشيخ محمد البدوي (شيخ الإسلام) والشيخ محمد خير أحد معلمي الإمام المهدي، والشيخ أبو القاسم أحمد هاشم والشيخ مدثر إبراهيم الحجاز (1855-1937).
    ورغم أن الطريقة التجانية كانت تمنع أتباعها من ترديد أوراد وتعاليم الطرق الأخرى فقد قامت صلات حميمة بين أتباع هذه الطريقة وبعض أتباع الطريقة السمانية. (29)
    الطريقة الرشيدية:

    تُنسب هذه الطريقة إلى الشيخ إبراهيم الرشيد الدويحي، الذي ورد ذكره عن حديثنا عن مدرسة السيد أحمد بن إدريس، والسيد محمد عثمان الميرغني. ورغم أن هذه الطريقة قد أسست ككيان مستقل عقب وفاة الشيخ الرشيد في شعبان (1291هـ/1874م) إلا أن الشيخ الرشيد قد ظل طوال حياته وفياً لشيخه السيد أحمد بن إدريس، واستقطب العديد من الأتباع الذين دانوا بالولاء عقب وفاة السيد أحمد بن إدريس بالولاء لشيخهم إبراهيم الرشيد. ومن أشهر هؤلاء التلاميذ الشيخ محمد الدندراوي الذي أسس فيما بعد طريقة مستقلة عُرفت بالدندراوية، والحاج عبد الله عبد الحفيظ الدفاري الذي يرجع إليه الفضل في نشر تعاليم السيد أحمد بن إدريس في بعض مناطق شمال السودان وفي منطقة الكوة بالنيل الأبيض. وقد ولد الحاج عبد الله الدفاري في حسينارتي في (1225هـ/1810م) ويروى أنه قابل الإمام محمد أحمد المهدي في منطقة الكوة قبل إعلان المهدية في عام 1881م وأعطاه بعض أوراد وصلوات السيد أحمد بن إدريس.
    ومن الأتباع الذين أخذوا عن السيد إبراهيم الرشيد، السيد الشريف محمد الأمين الهندي والد الشريف يوسف الهندي مؤسس الطريقة الهندية في السودان.(30)
    وعقب وفاة السيد إبراهيم الرشيد ودفنه بمكة في 7 شعبان 1291هـ/20 أغسطس 1874م انتقلت زعامة الطريقة إلى ابن أخيه الشيخ بن محمد صالح مؤسس الطريقة الصالحية بمكة، والتي انتشرت تعاليمها بأنحاء مختلفة من العالم الإسلامي، منها الصومال ومنطقة القرن الأفريقي. ومن أتباع هذه الطريقة المجاهد الصومالي محمد عبد الله حسن الذي قاد حركة جهادية ضد الاستعمار والاحتلال البريطاني والإيطالي والفرنسي كما حارب البرتغاليين.
    الطريقة الأحمدية الإدريسية:
    ارتبط دخول الطرقة الإدريسية للسودان بالسيدين عبد المتعال بن السيد أحمد بن إدريس وابنه محمد الشريف اللذان وصلا إلى منطقة دنقلا عن طريق مصر في مطلع عام (1295هـ/1878م) وكما بينّا في صدر هذه الورقة فإن معرفة أهل السودان بالسيد أحمد بن إدريس وتعاليمه قد سبقت هذا التأريخ بكثير. والسيد عبد المتعال هو الابن الثاني للسيد أحمد بن إدريس وقد ولد بصبيا في سنة (1246/1831م) وحفظ القرآن ودرس المتون بمسجد والده بصبيا، وعندما بلغ السابعة عشرة من عمره سافر إلى مكة بطلب من تلميذ والده محمد بن علي السنوسي، وتلقى مزيداً من العلم ثم سافر إلى برقة بصحبة السنوسي، وظل ملازماً له حتى وفاته بالجغبوب في 9 صفر 1276هـ الموافق 27 أغسطس 1859.
    استمرت جهود الأدارسة في نشر تعاليم المدرسة الإدريسية من مقر الطريقة ببيوض، ودنقلا، وأرقو، وبعد وفاة السيد عبد العال واصل ابنه محمد الشريف نشاطه وزار صعيد مصر عدة مرات وأسس عدداً من المساجد بدنقلا وأم درمان والخرطوم إضافة إلى تكية بوادي حلفا.
    تواصلت عقب وفاة السيد محمد الشريف على يد السيد ميرغني بن محمد عبد العال الذي تنقل بين دنقلا وأم درمان وصعيد مصر وعسير وعقب وفاته في عام 1961 آلت زعامة الطريقة إلى السيد الحسن الإدريسي واستمرت جهود الأسرة عقب وفاته بالموردة بأم درمان حتى يومنا هذا. (31)
    الأدوار السياسية والاجتماعية للطرق الصوفية في السودان
    يتضح مما ورد في ثنايا هذه الورقة أن شيوخ وزعماء الطرق الصوفية في السودان تمتعوا بمنزلة دينية أثمرت مكانة اجتماعية متميزة اقترنت في العديد من جوانبها بالسياسة ورجالاتها بدء من عصر السلطنات الإسلامية وحتى وقتنا الراهن.
    بيّن البروفيسور يوسف فضل حسن في مقدمة تحقيقه للكتاب الطبقات الأدوار المتعددة التي اضطلع بها شيوخ الطرق الصوفية في السودان وسعيهم ومجاهداتهم في نشر وتعميق العقيدة الإسلامية بطريقة مبسطة من خلال إلزامهم لمريديهم وأتباعهم بمنهج تعبدي وخلقي معيّن. وكانت درجة نجاح الشيوخ في هذا المسعى تعتمد على ما يتمتعون به من مكانة وسلطان روحي وعلم وخلق وورع وزهد وكرامات وبركة. وساد اعتقاد وسط جمهرة المريدين والأتباع أن مخالفة الشيخ أو الولي تعود عليهم وعلى أطفالهم باللعنة والضرر وأن الشيخ قادر حياً وميتاً على أن ينقذ ويغيث ويشفع لمن يتوسل به. (32)
    قام شيوخ الطرق بوصفهم فقهاء ومتصوّفة بالعديد من الأدوار والوظائف في مجتمعاتهم ومن أمثلة: ذلك دور المرشد، والمعلم، والإمام، والمأذون، والطبيب، والوسيط المتشفع في فض النزاعات والصراعات والحروب ونصرة المستضعفين لدى الحكام والسلاطين. كما كان الناس يستشيرونهم ويستفتونهم في أمورهم وشئونهم الحياتية المختلفة ويلجأون إليهم لإطعامهم عند الحاجة.
    لعل ارتباط شيوخ وزعماء الطرق الصوفية بالسياسة قد اتخذ أشكالاً وصوراً متباينة خلال فترات الحكم المختلفة التي شهدها السودان بدء بفترة سلطنة الفونج الإسلامية (1504-1821م) والتي، كما يصفها البروفيسور مدثر عبد الرحيم، كانت بمثابة "العصر الذهبي" بالنسبة للطرق الصوفية ومشايخها في السودان نظراً لما كان لها ولهم من منزلة علمية ودينية ومكانة اجتماعية ونفوذ سياسي. (33)
    ويذخر كتاب الطبقات بأمثلة الشيوخ والزعماء الدينيين الذين جمعوا بين المكانة الدينية السامية والثراء والنفوذ السياسي، ومن هؤلاء الشيخ حسن ود حسونة وقد اشتهرت به قرية ود حسونة التي تقع على بُعد 27 ميل غرب أبو دليق، وصارت قبلة للبدو من أهل البطانة الذين تقاطروا عليها طالبين العلاج والبركة. وقد قام الشيخ ود حسونة بحفر الحفائر لحفظ الماء واهتم بتربية الماشية فكثر ماله وزاد سلطانه حتى صار كالحاكم في تلك المنطقة.
    ويروى أن السلطان بادي ولد رباط (1645-1680) وكان عهده من أزهى عهود سلطنة الفونج، دعا الشيخ حسن ود حسونة ليعالج أخاه ناصر من مرض نفسي ألمَّ به، وقد غادر الشيخ ود حسونة قريته قاصداً سنار في حاشية كبيرة ضمت ثلاثة وأربعين من حملة البنادق، وأعداداً كبيرة من الفقراء والمظاليم وأصحاب الحاجات. وبعد أن قام الشيخ ود حسونة بمعالجة شقيق السلطان مكث في سنار ثلاثة أيام قضى خلالها سلطان الفونج جميع ما طلبه منه. (34)
    ويذكر البروفيسور يوسف فضل حسن أن السادة المجاذيب قد استخدموا نفوذهم الديني في بسط نفوذهم السياسي على منطقة الدامر، وما جاورها حتى نافسوا السعداب ملوك الجعليين في شندي، وملوك العبدلاب شركاء الفونج في السلطنة ومارسوا أدواراً شبيهة بدور الحكّام. (35)
    ومن شيوخ الطرق الذين نالوا منزلة سامية لدى السلاطين والحكّام خلال فترة سلطنة الفونج، الشيخ إدريس ود الأرباب وقد منحه السلطان بادي بن رباط الشفاعة في كل شيء. ويذكر صاحب الطبقات أن الشيخ إدريس قد دخل سنار إحدى وسبعين مرة متشفعاً وقاضياً لحوائج الناس. (36) ويشير المصدر نفسه إلى مكانة شيخ آخر عند العامة والحكّام هو الشيخ خوجلي بن عبد الرحمن الشهير بأبي الجاز، وكيف أنه قد درج على عدم النهوض من مجلسه لمصافحة الحكّام والسلاطين أو الذهاب إليهم متوسلاً في أمر من الأمور ورغم هذا كانت شفاعته مقبولة إذ يكفي أن يرسل (طينة) مع المتظلم فتقضي حوائجه وترفع عنه المظلمة. (37)
    وبمجيء فترة الحكم التركي المصري للسودان (1821-1885م) اختلفت أحوال الطرق الصوفية وسائر المحكومين، إذ شهدت تلك الفترة ظهور إدارة سياسية بسطت نفوذها على كل أجزاء القطر وتبلور السودان بحدوده السياسية الحالية. فقد أحدث الغزو التركي المصري تغييراً وتحولاً اجتماعياً وسياسياً كبيراً في المجتمع السوداني. (38)
    وكانت الطريقة الصوفية تمثل القوة الدافعة للجماعات ضد المستعمرين الغزاة، فنجد أتباع الطريقة المجذوبية الشاذلية المتأثرة بالمدرسة الإدريسية، تتخذ موقفاً معادياً للحكم التركي المصري. وينطبق نفس هذا القول على العديد من الطرق الأخرى مثل القادرية بفروعها المختلفة والسمانية التي تربى في كنفها الإمام الثائر محمد أحمد المهدي.
    ورغم أن السيد الحسن الميرغني قد سعى بدبلوماسية وحكمة لتجنب الانغماس في السياسة، وسعى لتحقيق التقارب بين أتباع ومشايخ الطرق الصوفية في السودان، إلا أن موقف السيد محمد أحمد المهدي من الطرق الصوفية كان في نظر الكثيرين سبباً لمعارضة أسرة الميرغني وأتباع الطريقة الختمية للمهدية. ولعلنا نعلم أن أساس تعاليم السيد المهدي كان إعادة الدين إلى ما كان عليه من نقاء وصفاء في أيام الرسول (صلى الله عليه وسلم) وعهد الخلفاء الراشدين، وأن يملأ الأرض عدلاً بعد أن ملئت جوراً وظلماً، وكان مذهبه كما أكد من منشوراته المختلفة الاعتماد على الكتاب والسنة. وكان السيد المهدي يرى أن إمامته أو مهديته صمدية ولا تتكرر، ولا يأتي بعده إلا الدجال والنبي عيسى، وأن إمامته تجمع بين إمام الشيعة المعصوم وشيخ الصوفية الملهم لذلك فإنه فوق كل أصحاب الطرق والمذاهب. لذا قام السيد المهدي بإصدار منشور في أواسط سنة 1301هـ/ أوائل عام 1884م أبطل فيه العمل بالمذاهب الأربعة. وكان يرى أن كل ما كُتب من إجماع وقياس وتفاسير تناول مسائل فرعية لا قيمة لها من حيث الأركان الأساسية للعقيدة الإسلامية. (39)
    وقام السيد المهدي كذلك بإبطال الطرق الصوفية بالمنشور الذي أصدره في أواسط سنة 1301هـ وأوائل سنة 1884م. وقد هدف السيد المهدي من إلغائه للعمل بالمذاهب وإبطاله للطرق الصوفية، إلى وقف الخلاف بين المسلمين، وقد أشار إلى ذلك بقوله: "تعددت الطرق واختلفت حتى ظن أن كل شيخ يقوم بتأسيس دين جديد وأن غيره من زعماء الطرق خارج عن الدين وحتى ضل القوم ضلالاً مبيناً وأصبحوا يوجهون أنظارهم لمشايخهم بدلاً من ينبوع الدين والعرفان الأصيل القرآن الكريم والسنة المطهرة".(40)
    ومما يذكر أن السيد المهدي كان قد مهّد في بعض منشوراته السابقة إلى مسألة إلغاء العمل بالمذاهب وإبطال الطرق الصوفية، كما أشار إلى أن المهدية قد استندت إلى أسس الطرق الصوفية وعددها ستة وأضافت إليها أسسها الذاتية وعددها ستة أيضاً، وصارت المهدية بذلك تقوم على أثنى عشر أساساً، فأصبحت أعلى وأسمى من الطرق وأوسع منها وكان إلغاء الطرق تمشياً مع هذه الفكرة. (41)
    ولعل ما ورد ذكره يعزز الرأي الداعي بالنظر إلى موقف المهدية من الطرق الصوفية من خلال تقييم موقف الطريق المعينة من المهدية، بمعنى أن الحظر والإبطال لم يكن مطلقاً، وإنما انحصر في الطرق التي اتخذت موقفاً معادياً للمهدية وعلى رأسها الختمية التي عُرفت بتعاطفها مع الحكم التركي المصري، الذي سعى لاستمالة قيادتها ليكسب تأييد الأتباع كما عرفت الطريقة أيضاً وبخاصة في عهد السيد محمد عثمان الأقرب بمعاداتها للمهدية ليس لعدم إيمانها بفكرة المهدية، بل لعدم اعترافها بمهدية الإمام محمد أحمد المهدي.
    وفي أعقاب دحر الجيوش الغازية لقوات المهدية ومقتل الخليفة عبد الله في أم دبيكرات في 1899م اتبعت حكومة العهد الثنائي تجاه الطرق الصوفية والمتصوفة سياسة يشوبها التشكك وعدم الثقة. وتعرّض بعض زعماء هذه الطرق للاستجواب والسجن. ففي عام 1905م اتهمت السلطات البريطانية الشريف يوسف الهندي بالعمل على مقاومة الحكومة، فاعتقلته في حلة الربوة جنوب بركات وأودع السجن لمدة تزيد عن ستة أشهر ثم أفرجت عنه وحددت إقامته بالخرطوم، حيث أقام بمنطقة بري اللاماب التي ظل بها إلى أن توفي. (42)
    وفي تلك الفترة أيضاً صدر منشور من السكرتير الإداري للحكومة الاستعمارية دعا فيه كل حكام المديريات إلى مراقبة ومتابعة نشاط الطرق الصوفية بدقة وكتابة تقارير عنها. غير أن قيام الحرب العالمية الأولى في عام 1914م أدى إلى تغيير هذه السياسة بسبب تخوّف الإنجليز من أن قيام يؤدي إلى وقوفهم مع تركيا في جانب الألمان نتيجة للدعاية الإسلامية التي كانت تتبعها تركيا باعتبار أن الحرب دينية بين المسلمين وغير المسلمين.
    وللرد على تلك الدعاية طلب الإنجليز من الزعماء الدينيين وشيوخ الطرق استخدام نفوذهم لإقناع أتباعهم بأن الحرب ليست دينية وأن الإنجليز يعملون لمصلحة الإسلام. وسعت الحكومة لاستمالة الطريقة الختمية ومنحت زعيمها السيد علي الميرغني العديد من الأوسمة والألقاب التقديرية. فضلاً عن بعض الأراضي والمشاريع الزراعية.. غير أن الإدارة البريطانية في السودان قد خشيت من تعاظم نفوذ السيد علي الميرغني، فانتهجت سياسته لحفظ التوازن بين الزعماء، فقرّبت كذلك الزعيم الديني والسياسي السيد عبد الرحمن المهدي زعيم الأنصار، ومنحته مشاريع وأراضي في الجزيرة أبا وأنحاء أخرى من منطقة النيل الأبيض. وانتهجت الحكومة أسلوباً مماثلاً مع زعيم الطائفة الهندية الشريف الهندي.
    اتصف هؤلاء الزعماء الدينيين بالحصافة والحذر فلم يستقلوا بالسياسة مباشرة بل اكتفوا بتوجيه الأمور عبر المحبين والمريدين والأتباع. غير أن السياسة التي انتهجتها الإدارة البريطانية تجاه هؤلاء الزعماء الدينيين قد بذرت بذور الفتنة والشقاق بينهم تحقيقاً للمبدأ الذي وظفته الإدارة الاستعمارية (فرِّق تسُد). فقد أدت هذه السياسة إلى تبدل مواقف هؤلاء الزعماء تجاه الحكم الأجنبي وسعوا من خلال رعايتهم للمؤسسات والتنظيمات والأحزاب السياسية التي أفرزتها تنظيماتهم الدينية وأعني الختمية والأنصار وأتباع الطريقة الهندية، إلى بلوغ غايات اتسمت بالتناقض. فنجد الختمية بقيادة زعيمها الروحي السيد علي الميرغني قد بدّلت موقفها المؤيد والمتعاطف مع الإنجليز في فاتحة عهدهم بالسودان واتخذوا موقفاً متعاطفاً في معظم الفترات مع مصر، وعلى نقيض ذلك كان موقف الأنصار وزعيمهم السيد عبد الرحمن المهدي الذي اتسم في معظم الأوقات بالاتساق مع السياسة البريطانية التي سعت لأن يكون السودان للسودانيين بعيداً عن التاج والهيمنة المصرية، وهو ما راق للأنصار وزعيمهم السيد عبد الرحمن المهدي فتبنوا شعار السودان للسودانيين، وأثمر كل هذا الخلاف أحزاباً اتحادية، نالت في معظم الأحيان مباركة ومساندة زعيم الختمية السيد علي الميرغني، وأخرى استقلالية حظيت بتأييد ودعم السيد عبد الرحمن المهدي. (43)
    فكلما كان للطرق الصوفية بجانب دورها السياسي دور اجتماعي مؤثر. فقد شكّلت عبر الفترات التأريخية الممتدة منذ عهد سلطنة الفونج الإسلامية، وحتى وقتنا الراهن آلية من آليات التماسك والتكافل الاجتماعي، ونجحت بتعاليمها المستندة إلى الكتاب والسنة النبوية وبمناهجها التربوية والسلوكية وشيوخها الذين مثلوا الغدوة والأنموذج للمريدين والأتباع في أن تبدل الو لاءات والانتماءات القبلية والعرقية والجهوية بأخوة الطريق ورابطته. (44)
    وتبيّن المصادر الدور العمراني والحضري لشيوخ حسن ود حسونة قد أنشأ قرية عُرفت باسمه استقطبت أعداد كبيرة من بدو البطانة وكيف أنه قد حفر الحفائر لحفظ الماء واهتم بتربية الماشية وأسهم بذلك في تغيير نمط وأساليب حياة أهل المنطقة وأسهم في استقرارهم وتحضرهم. وهذا إسهام يناظر ما قام به الشيخ إبراهيم الكباشي الذي أزال غابة كثيفة واستصلح أراضيها وأسس قرية الكباشي بمنطقة الجيلي شمال مدينة الخرطوم بحري لتكون مقراً للطريقة، وقد تقاطر نحو مركزه بدو الكبابيش وأسهم في استقرارهم وتحضرهم. (45) ولا ريب في أن المجال لا يسع لحصر وإحصاء شامل لقرى ومدن أسسها مشايخ وزعماء طرق وحسبنا أن نشير إلى دويم ود حاج بمنطقة مروي والدامر، وحلة الشيخ خوجلي، وأبو حراز وكدباس، ومدني السني، وطابت، والكريدة، وحي السيد المكي والختمية. (46)
    اعتمدت الطرق الصوفية في القيام برسالتها الدينية والتعليمية والاجتماعية والسياسية على عدد من المؤسسات من أهمها المساجد والمسايد والخلاوي والزوايا والتكايا والأضرحة والقباب والمزارات والبيانات.
    وقد درج شيوخ الطرق على دعم وإعانة الفقراء والمساكين وإطعام المحتاجين والمسافرين والتجار والحجاج وعابري السبيل فضلاً عن المريدين والحيران والأتباع. (47)
    وقد سعى العديد من شيوخ الطرق الصوفية لتنقية الدين من الشوائب ومحاربة العادات الضارة. وحسبنا أن نشير هنا إلى الشيخ إدريس ود الأرباب الذي حرّم تعاطي التمباك والتبغ. كما أن الشيخ حمد ود أم مريوم نهى عن خفاض البنات ونادى بالتمسك بالسنة النبوية. وينبغي أن نذكر أيضاً السيد أحمد بن إدريس الذي حارب الكثير من البدع ونادى بالتمسك بالكتاب والسنة ونهى عن تعاطي التمباك والتبغ وحذّر من اتخاذ العلم تجارة. (48)
    الخاتمة:
    لعله من ناقلة القول استحالة الإحاطة الشاملة بتأريخ الطرق الصوفية كافة في مثل هذا الحيز المحدود والذي سعينا لتوظيفه في إبراز ملامح بعض الطرق لنقف خلال ذلك على آثارها المتعددة في الحياة السودانية بوجوهها السياسية والاجتماعية والدينية والثقافية والاقتصادية. ورغم اختلاف الآراء حول هذه الطرق فقد كان عليها المعول الأكبر في تحفيظ القرآن الكريم وتعليم الناس شئون دينهم ودنياهم ونشر وتثبيت العقيدة وتهذيب السلوك وترسيخ القيم الإسلامية.
    الهوامش:
    1)حسن محمد الفاتح قريب الله، التصوّف في السودان إلى نهاية عصر الفونج ط1، كلية الدراسات العليا- جامعة الخرطوم، ص8.
    2)عثمان سيد أحمد، الدين والسياسة، نشأة وتطوّر الختمية والأنصار.
    3)يوسف فضل حسن، الهجرات البشرية وأثرها في سودان وادي النيل، ضمن معالم تاريخ الإسلام في السودان". مؤتمر الإسلام في السودان، جماعة الفكر والثقافة الإسلامية- الخرطوم، دار الفكر للطباعة والنشر، 1987، أنظر أيضاً مقدمة بروفيسور يوسف فضل لكتاب الطبقات لمحمد نور بن ضيف الله، ط.3. الخرطوم- دار جامعة الخرطوم للنشر 1985، ص(8-14). ومقدمته لموسوعة أهل الذكر بالسودان، مج1،ط1، المجلس القومي للذكر والذاكرين- الخرطوم 2004م، ص(8-17).
    4)محمد إبراهيم أبو سليم، "دور العلماء في نشر الإسلام في السودان"، مؤتمر الإسلام في السودان، قاعة الصداقة- الخرطوم، نوفمبر 1982، أعد المقالات للنشر مدثر عبد الرحيم والطيب زين العابدين ط1، دار الأصالة- الخرطوم 1987، ص36.
    5)حسن مكي محمد أحمد، الثقافة السنارية المغزى والمضمون بمناسبة مرور خمسمائة عام هجري على قيام سلطنة سنار الإسلامية، جامعة أفريقيا العالمية- مركز البحوث، إصدار رقم (15)، ص1.
    6)إدريس سالم الحسن، الدين في المجتمع السوداني: نميري الطرق الصوفية (1972-1980) ط1، القاهرة، مركز الدراسات السودانية 2000م، ص(31-32).
    7)كتاب الطبقات، تأليف محمد النور بن ضيف الله، تحقيق، بروفيسور. يوسف فضل حسن، ط3، الخرطوم، دار جامعة الخرطوم للنشر، 1985، ص8، 252.
    8)المرجع السابق.
    9)يوسف فضل حسن وعبد الحميد محمد أحمد (محرران)، موسوعة أهل الذكر بالسودان: تحرير ب. يوسف فضل حسن وعبد الحميد محمد أحمد، مج1، المجلس القومي للذكر والذاكرين، الخرطوم 2004، ص(334-342).
    10)كتاب الطبقات، مرجع سابق ص(49-70).
    11)المرجع السابق ص(133-148).
    12)موسوعة أهل الذكر بالسودان، مرجع سابق، ص(371-378)، أنظر أيضاً Ali Salih Karrar, Sufi Brotherhoods in the Sudan, London, 1992, p.(30-35).
    13)موسوعة أهل الذكر بالسودان، ص376، Karrar, Sufi Brotherhoods pp.(32-33).
    14)موسوعة أهل الذكر بالسودان، ص(339-355).
    15)المرجع السابق، Karrar, Sufi Brotherhoods, p.(80-82).
    16)موسوعة أهل الذكر بالسودان ص(289-300)، د. يحي محمد إبراهيم. مدرسة أحمد بن إدريس وأثرها في السودان، بيروت، دار الجيل، ط1، 1993، ص(315-319).
    17)كتاب الطبقات، مرجع سابق. ص8.
    18)المرجع السابق ص(190-203).
    19)موسوعة أهل الذكر بالسودان، مرجع سابق، ص(72-74) ويحي محمد إبراهيم- المدرسة الإدريسية ص(324-325).
    20)طارق أحمد عثمان، الطريقة السمانية وأثرها الديني والاجتماعي في السودان منذ دخولها في سنة 1766م وإلى سنة 1955، رسالة دكتوراة في الدراسات الأفريقية- جامعة أفريقيا العالمية- الخرطوم 2000م، مواضع متفرقة من الرسالة؛ يحي محمد إبراهيم، المدرسة الإدريسية، مرجع سابق ص(320-324)، Karrar, Sufi Brotherhoods, p.(43-55).
    21)موسوعة أهل الذكر بالسودان، مرجع سابق ص(104-105) يحي محمد إبراهيم- المدرسة الإدريسية، مرجع سابق (336-375).
    22)موسوعة أهل الذكر بالسودان، مرجع سابق، ص.104، يحي محمد إبراهيم- المدرسة الإدريسية- مرجع سابق ص.354 ، Karrar Sufi Brotherhoods, p.(54-55),
    23)موسوعة أهل الذكر بالسودان، ص(144-146)، يحي محمد إبراهيم- المدرسة الإدريسية، ص(336-338)، طارق أحمد عثمان- تأريخ الختمية في السودان، الخرطوم- منشورات دار سافنا والمأمون، 1999، ص(21-23).
    24)انظر، , p.(59-64) Karrar Sufi Brotherhoods
    25)موسوعة أهل الذكر بالسودان، ص105، يحي محمد إبراهيم- المدرسة الإدريسية، ص(325-326).
    26)موسوعة أهل الذكر بالسودان، مرجع سابق، ص(155-159).
    27)المرجع السابق ص(105-108)،, p.(60-62) Karrar Sufi Brotherhoods
    28)موسوعة أهل الذكر، ص(116-118)، Karrar, Sufi Brotherhoods p.(120-122).
    29)موسوعة أهل الذكر، ص(116-118)، انظر أيضاً طارق أحمد عثمان، الطريقة السمانية، رسالة دكتوراة.
    30)موسوعة أهل الذكر ص(416-420)، يحي محمد إبراهيم، المدرسة الإدريسية، ص(400-401).
    31)يحي محمد إبراهيم، المدرسة الإدريسية، ص(377-383)، علي صالح كرار، السادة الأدارسة، أمدرمان- مجموعة أوراق للتوثيق، مداولات الندوة الأولى لتوثيق وكتابة تأريخ مدينة أم درمان، جامعة أم درمان الأهلية، مركز محمد عمر بشير للدراسات السودانية، أم درمان، 1999، ص(51-71).
    32)كتاب الطبقات، تحقيق يوسف فضل حسن، ص(9-11).
    33)مدثر عبد الرحيم، الإسلام والسياسة في السودان، الإسلام في السودان، الخرطوم 1987، ص55.
    34)كتاب الطبقات، تحقيق يوسف فضل حسن، ص (133-148).
    35)يوسف فضل حسن، دخول وانتشار الإسلام في السودان، في ندوة العلماء الأفارقة ومساهمتهم في الحضارة العربية الإسلامية، بغداد 1985، ص(25-42).
    36)كتاب الطبقات، تحقيق يوسف فضل حسن، ص60.
    37)المرجع السابق، ص190.
    38)إدريس سالم الحسن، الدين في المجتمع السوداني، مرجع سابق ص41، Sufi Brotherhoods, p.(68-82). Karrar
    39)محمد إبراهيم أبو سليم، الحركة الفكرية في المهدية، الخرطوم 1970، ص3، علي صالح كرار، السنوسية والمهدية- دراسة فكرية للحركتين، مجلة الدراسات السودانية، ع2، مج5، معهد الدراسات الأفريقية والآسيوية- جامعة الخرطوم- يوليو 1979، ص
    40)المرجع السابق.
    41)منشورات المهدية، تحقيق محمد إبراهيم أبو سليم، الخرطوم1969، ص61؛ محمد إبراهيم أبو سليم، الحركة الفكرية في المهدية، مرجع سابق، ص3.
    42)إدريس سالم الحسن، الدين في المجتمع السوداني- مرجع سابق- ص(76-77) طارق أحمد عثمان، الطريقة السمانية، رسالة دكتوراة، مرجع سابق، ص(226-228).
    43)انظر موسوعة أهل الذكر بالسودان، مرجع سابق، ص(155-159). محمد سعيد القدال، تأريخ السودان الحديث (1820-1955)، الخرطوم 2002م ص(482-493).
    44)Karrar, Sufi Brotherhoods. (144-134)
    45)المرجع السابق ص32، موسوعة أهل الذكر ص.374.
    46)Karrar, Sufi Brotherhoods. (34-37-38-44-66-103) . طارق أحمد عثمان، الطريقة السمانية، رسالة دكتوراة، مرجع سابق ص(339-341).
    47)Karrar, Sufi Brotherhoods. (137-144)
    48)علي صالح كرار، السادة الأدارسة- مرجع سابق، ص(51-71).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 04:46 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    في انتظار الزميل أحمد عبد الوهاب
    ليجيب على الأسئلة التي تم طرحها عليه




    *يا أحمد حامد صالح
    شكرا على رفع الشريط!
    وما دمت اخترت هذا الأسلوب
    فسأتركك في حالك هذا حتى تيأس
    تلميع و تعريف بالتجانية؟!
    أنتم معروفون!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 05:10 PM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 25-10-2005
مجموع المشاركات: 9313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: ومرة اخرى في مواجهتنا مع تيار "التجانية" رسميا وقضائيا

    سيدنا : عماد :
    ماهي اسس هذه المواجهة القضائية وضد من تحديدا من عناصر التجانية والى اين وصلت؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 05:37 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: Faisal Al Zubeir)

    Quote: سيدنا : عماد :
    ماهي اسس هذه المواجهة القضائية وضد من تحديدا من عناصر التجانية والى اين وصلت؟

    المحترم الأستاذ/فيصل خالد
    السلام عليكم
    لاتزال ملفات المواجهة معهم مفتوحة
    وقد أكون فجرت مفاجأة من العيار الثقيل
    إذا قلت لك إن الذي بادر بالذهاب إلى شرطة العاصمة لفتح
    شكوى عليّ عضو معنا في سودانيز أون لاين الآن ، وكان انضم إليه بعد
    مسألة الشكوى التي زعم فيها أنني أشنت سمعته! وهو موجود معنا..
    ودخل على شريطي المفتوح هذا، وهو يسمع كلامي وياليته يكون شجاعا
    ويبرز ويعلن أنه هو الذي اشتكى .
    الخلاصة يا فيصل أن هذا المفتري جاء يتباكى إلى الشرطة ويقول لهم
    إن عماد أشان سمعتي!!!
    عندما نادتني الشرطة للتأكد والتحري كنت مريضا..وليست معي سيارة حينها
    فأصروا على الحضور حالا..فكانت المفاجأة عندما انقلب السحر على الساحر
    إذ كشفت لهم أن هذا العضو أصلا ليس عضوا بالمنبر! وأنني لا اعرفه، وانه مفترٍ
    وأن هذه الجماعة تمارس الشعوذة وعقائدها منحرفة..وعرفوا شيئا عن شيخها الذي ادعى
    أنه شيخ المهدي المنتظر! الذي يملأ الأرض عدلا بعد أن ملئت جورا!
    ولا أخفي عليك أن الصورة أمامهم كانت واضحة تماما..ولا استطيع ان ازيد على هذا
    فالملف في يدهم.حينها -يا فيصل- صراحة تعجبت لهذا الشاكي الذي شال-كما يقال-
    أصبعه ل"يطبز" به عينه فكشف لهذه الجهة الأمنية من هم التجانية وما هي نشاطاتها
    ودورها وتحركاتها.
    الغريب أن بعض قادةالمؤتمر الوطني جعل أحدهؤلاء التجانية النائب الثاني لرئيس
    المؤتمر الوطني والعضو يعرف تماما نشاطاته وأقول..هناك من يتابعها.

    شكري

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 03-06-2010, 05:38 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2010, 09:15 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الرفيق عماد

    نساعدك فى رفع البوست



    بسم الله الرحمان الرحيم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما
    السلام عليكم ورحمة الله تعلى وبركاته
    ترجمة الولي الصالح:
    سيدي أحمد بن العريف الطنجي
    في ايام المرابطين بدأت حركة التصوف تسير في المغرب وتظهر بين الأوساط كما وقع ذلك أيضا ببلاد الأندلس،ويعد ذلك من بركة هذه الدولة الميمونة .
    وفي عصر الإمام العضيم يوسف بن تاشفين ثم عصر ولده علي بن يوسف كان يعيش مترجمنا إبن العريف.
    وأبو العباس بن العريف شخصية بارزة مشهورة قد ترجمته كثير من المصادر التاريخية ،واثنى عليه الكثيرون، ويكفيه نبلاً أن يستشهد بكلامه أمثال السادات إبن العربي الحاتمي وإبن عباد والشعراني . وقد أتفقت المصادرعلى أن أسمه الكامل أبو العباس احمد بن محمد بن عطاء الله الصنهاجي الأندلسي المري المعروف بابنالعريف.أصله من طنجة ،وكان والده من حرس الليل بها. قرأ بالأندلس وأستقر أمره أخيراً بالمرية.من أشهر شيوخه وأجلهم أبو علي الصدفي الحافظ *،ومن كبار تلامذته مولاي علي بوغالب القصري الآتي بعده .{ الترجمة المقبله إن شاء الله} ومن أصدقائه القاضي عياض السبتي ،ومن معاصريه المشاهير حجة الإسلام الغزالي نو محمود الزمخشري ، و القاضي أبو بكر محمد بن العربي ،و الإمام المزي، وأبو الوليد بن رشد،وأبو بكر الطرطوشي وغيرهم.
    كان ابن العريف رضي الله تعالى عنه مقرئاً محدثاً فقيهاً صوفياً زاهداً ورعاً ناسكاًمنقطعاًإلى الله تعالى على طريقة السلف قليل النظير بعيداًعن مصايد الدنيا وأبنائها متجافياًعن رجال الدولة و ولاتها توفي شهيدا بمدينة مراكش سنة 536ه.
    ويعد أبن العريف من الصوفية الأوائل الذين وصلت إلينا معرفتهم بهذه الديار ، كان فقيها له رحلة للديار الشرقية ودخل الأندلس مراراً مجاهداً ، وكان من الزهاد وعباد الله السالحين ، توفي سنة 357ه بفاس وقبره خارج باب الفتوح معروف.الله قلوبكم .أنتهى.

    ترجم ابنَ العريف ابنُ بشكوال في الصلة فقال فيه : كان متناهياً في الفضل والدين منقطعاً إلى الخير يقصده العباد والزهاد ويألفونه ،بينه وبين القاضي عياض مكاتبات حسنة وله كرامات ودعوات مستجابة ،من أهل الجد والآجتهاد وملازمة الأذكار وصحبة العباد و الزهاد ، فحسده قاضي المرية ابن الأسود فكتب فيه للخليفة علي بن يوسف بن تاشفين خوفه من حاله فكتب لعامله ان ابعث إلينا ابن العريف فجعله في القارب - سفينة صغيرة - في البحر لسبته ، فأشار القاضي على العالم بقيده فأرسل رسوله فقيده وهو في البحر ، فقال ابن العريف "روعنا روعه الله . فلقيه العدو في البحر فأسروه، فلما وصل سبتة وافاه رسول السلطان بالأمان وحل قيده فقال : كنت لا أريد معرفة السلطان وقد عرفني ، فلا بد من رؤيته فوصل مراكش فأقبل عليه السلطان وعظمه وأكرمه وسأله عن حوائجه، فقال لا حاجة لي إلا أن تخليني أذهب حيث شئت. فأذن له ثم دس عليه القاضي بسم في باذنجان فمات بمراكش . قال وندم السلطان على ما كان منه ثم أنهي إليه ما حصل له من إبن الأسود فحلف لأفعلن به مثل ذلك فغرب وسم كذلك .انتهى
    وهكذا يتعرض الصالحون والدعاة إلى الله و المرشدون إلى البلايا بواسطة عملاء إبليس و وشاية الجواسيس والحسدة،وهذه الظاهرة لا يخلو منها عصر ، فالله المستعان.
    وترجمه ابن خلكان في وفيات الأعيان وقال فيه : كان من كبار الصالحين والأولياء المتورعين وله المناقب المشهورة ، وله كتاب المجالس وغيره من الكتب المتعلقة بطريق القوم وله نظم حسن ..إلخ .
    وترجمه أحمد بابا التمبكتى في نيل الابتهاج وقال فيه كان أحد الأولياء المتسمين بالعلم و الزهد والورع و الإيثار فأصبح من أعلام الصوفيه ورجال الكمال .انتهى .
    من فوائده:
    ما ذكره غير واحد من الأعلم عنه انه قال :
    { إذا اراد الله تعالى أن يهيِّئ عبداً للإمامة والإقتداء شغله في ايام غفلته بالعلم الظاهر من القراءة و العربية و الفقه و الحديث ثم ينقله إلى علم الأحوال و المقامات فعند ذلك يستحق الإمامة والتقدم } نقله الفاسي في مرآة المحاسن.
    ومنها : ما ذكره المواق في سنن المهتدين بسنده إليه قال :كنت جالساً في مجلس أستاذي أبي علي الصدفي أقرأ عليه الحديث فقرأ يوماً الحديث ثم أغلق الكتاب وجعل يحكي حكايات الصالحين فوقع في نفسي كيف يجيز الشيخ أن يقطع حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم و يحكي حكايات الصالحين ، قال : فما تم لي الخاطر حتي نظر إلى الشيخ شذراً وقال لي :يا أحمد الحكايات جند من جنود الله يثبت الله بها قلوب العارفين من عباده ثم قال و مصداق ذلك من كتاب الله تعالى قوله { وِكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك } هود 120 .انتهى
    ومن مكاشفاته :
    دكر ابن الزيات في التشوف أن أخا لابن العريف اراد حضور مجلس اخيه مع صاحب له فقال أحدهما للآخر ك نتطهر لحضور مجلس الشيخ، فقال له اآخر : إنما نتطهر لله عز وجل ،فذهبا إلى مجلسه فوجداه يتكلم ،فلما رآهما قال ولقد احسن القائل منكم حيث قال :إنما نتطهر لله . انتهى

    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 02-06-2010, 10:14 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 05:45 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    طااااال الانتظار!:-
    Quote: في انتظار الزميل أحمد عبد الوهاب
    ليجيب على الأسئلة التي تم طرحها عليه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 06:59 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:06 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    أحد المتداخلين في الموقع المذكور يرد على شبهة
    تتعلق بالتائب حامد آدم
    الذي كان تحت يده مئات الشياطين..
    فهجرها وأناب لله الواحد التواب

    Quote: النقطه التانيه بتاعت انو السلفيه دفعو ليه قروش و عملو ليه شهره

    اخشى انك ظلمت الراجل يا مجتهد و كدى تعال نجتهد شويه و نحلل الحكايه دى بالمنطق

    شيخ حامد كان عندو اكتر من 200 جنى مسخرين تحت يدو يعنى لو طلب اى حاجه ممكن يتحصل عليها فى رمشة عين و بدون اى مجهود منو يعنى القروش ما كانت ناقصاه و لو كان عاوزها كان واصل فى طريقو و من ناحية شهره برضو زول عندو اكتر من 200 جنى تحت يدو و عندو كرامات زى ما كان الناس فاكرين الشهره ما بتختاه

    اما بالنسبه لتوبتو فزى ما قلت ليك انو ما سلك طريق القرآن عشان يصل للسحر و ما تنسى ان قلوب العباد بين اصبعين من اصابع المولى يقلبهم كيف يشاء

    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:24 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
    قال الشيخ الإمام الصوفي أبو الفضل تاج الدين أحمد بن محمد بن عبد الكريم المعروف بابن عطاء الله السكندري المتوفى بمصر سنة 709ﻫ
    في حِكَمِه العطائية.

    1- مِنْ عَلامَةِ الاعْتِمادِ عَلى العَمَلِ نُقْصانُ الرَّجاءِ عِنْدَ وُجودِ الزَّللِ.

    2- إرادَتُكَ التَّجْريدَ مَعَ إقامَةِ اللهِ إيّاكَ في الأسْبابِ مِنَ الشَّهْوَةِ الخَفيَّةِ، وإرادَتُكَ الأَسْبابَ مَعَ إقامَةِ اللهِ إيّاكَ فِي التَّجْريدِ انْحِطاطٌ عَنِ الهِمَّةِ العَلِيَّةِ.

    3- سَوَابِقُ الهِمَمِ لا تَخْرِقُ أَسْوارَ الأَقْدارِ.

    4- أَرِحْ نَفْسَكَ مِنَ التَّدْبيرِ. فَما قامَ بِهِ غَيرُكَ عَنْكَ لا تَقُمْ بهِ لِنَفْسِكَ.

    5- اجْتِهادُكَ فيما ضُمِنَ لَكَ وَتَقصيرُكَ فيما طُلِبَ مِنْكَ دَليلٌ عَلى انْطِماسِ البَصيرَةِ مِنْكَ.

    6- لا يَكُنْ تأَخُّرُ أَمَدِ العَطاءِ مَعَ الإلْحاحِ في الدُّعاءِ مُوْجِباً لِيأْسِكَ. فَهُوَ ضَمِنَ لَكَ الإِجابةَ فيما يَخْتارُهُ لَكَ لا فيما تَخْتارُهُ لِنَفْسِكَ. وَفي الوَقْتِ الَّذي يُريدُ لا فِي الوَقْتِ الَّذي تُرْيدُ.

    7- لا يُشَكّكَنَّكَ في الوَعْدِ عَدَمُ وُقوعِ المَوْعودِ، وإنْ تَعَيَّنَ زَمَنُهُ؛ لِئَلّا يَكونَ ذلِكَ قَدْحاً في بَصيرَتِكَ وإخْماداً لِنُوْرِ سَريرَتِكَ.

    8- إذا فَتَحَ لَكَ وِجْهَةً مِنَ التَّعَرُّفِ فَلا تُبْالِ مَعَها إنْ قَلَّ عَمَلُكَ. فإِنّهُ ما فَتَحَها لَكَ إلا وَهُوَ يُريدُ أَنْ يَتَعَرَّفَ إِليْكَ؛ أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ التَّعَرُّفَ هُوَ مُوْرِدُهُ عَلَيْكَ والأَعْمالَ أَنْتَ مُهديها إلَيهِ. وَأَينَ ما تُهْديهَ إلَيهَ مِمَّا هُوُ مُوِرُدهُ عَلَيْكَ؟!

    9- تَنَوَّعَتْ أَجْناسُ الأَعْمالِ لَتَنَوُّعِ وارِداتِ الأَحْوالِ.

    10- الأَعْمالُ صُوَرٌ قَائَمةٌ، وَأَرْواحُها وُجودُ سِرِّ الإِخْلاصِ فِيها.

    11- ادْفِنْ وُجودَكَ في أَرْضِ الخُمولِ، فَما نَبَتَ مِمّا لَمْ يُدْفَنْ لا يَتِمُّ نِتاجُهُ.

    12- ما نَفَعَ القَلْبَ شَئٌ مِثْلُ عُزْلةٍ يَدْخُلُ بِها مَيْدانَ فِكْرَةٍ.

    13- كَيْفَ يُشْرِقُ قَلْبٌ؛ صُوَرُ الأَكْوانِ مُنْطَبِعَةٌ في مِرْآتهِ؟ أَمْ كَيْفَ يَرْحَلُ إلى اللهِ وَهُوَ مُكَبَّلٌ بِشَهْواتِهِ؟ أَمْ كَيْفَ يَطمَعُ أنْ يَدْخُلَ حَضْرَةَ اللهِ وَهُوَ لَمْ يَتَطَهَرْ مِنْ جَنْابِةِ غَفْلاتِهِ؟ أَمْ كَيْفَ يَرْجو أَنْ يَفْهَمَ دَقائِقَ الأَسْرارِ وَهُوَ لَمْ يَتُبْ مِنْ هَفْواتِهِ؟!

    14- الكونُ كلُّهُ ظُلْمةٌ وإِنَّما أَنارَهُ ظُهورُ الحقِّ فيهِ. فَمَنْ رَأى الكَوْنَ وَلَمْ يَشْهَدْهُ فيهِ أَوْ عِنْدَهُ أَوْ قَبْلَهُ أَوْ بَعْدَه فَقَدْ أَعْوَزَهُ وُجودُ الأَنْوارِ. وَحُجِبَتْ عَنْهُ شُموسُ المَعارِفِ بِسُحُبِ الآثارِ.

    15- مِمّا يَدُلُّكَ عَلَى وُجُودِ قَهْرِهِ سُبْحانَهُ أَنْ حَجَبَكَ عَنْهُ بِما لَيْسَ بِمَوْجودٍ مَعَهُ.

    16- كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ الَّذِي أَظْهَرَ كُلَّ شَيءٍ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ الَّذِي ظَهَرَ بِكُلِّ شَيءٍ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ الَّذِي ظَهَرَ في كُلِّ شَيءٍ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ الَّذِي ظَهَرَ لِكُلِّ شَيءٍ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ الظّاهِرُ قَبْلَ وُجودِ كُلِّ شَيءٍ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ أَظْهَرُ مِنْ كُلِّ شَيءٍ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ الواحِدُ الَّذِي لَيْسَ مَعَهُ شَيءٌ!

    كَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَهُوَ أَقْرَبُ إلَيْكَ مِنْ كُلِّ شَيءٍ!

    وكَيْفَ يُتَصَوَّرُ أَنْ يَحْجُبَهُ شَيءٌ وَلولاهُ ما كانَ وُجودُ كُلِّ شَيءٍ!

    يا عَجَباً كَيْفَ يَظْهَرُ الوُجودُ في العَدَمِ! أَمْ كَيْفَ يَثْبُتُ الحادِثُ مَعَ مَنْ لَهُ وَصْفُ القِدَمِ!

    17- ما تَرَكَ مِنَ الجَهْلِ شَيْئاً مَنْ أَرادَ أَنْ يَحْدُثَ في الوَقْتِ غَيْرُ ما أَظْهَرَهُ اللهُ فيِهِ.

    18- إِحالَتُكَ الأَعْمالَ عَلَى وٌجودِ الفَراغِ مِنْ رُعُوناتِ النَفْسِ.

    19- لا تَطْلُبْ مِنْهُ أَن يُخْرِجَكَ مِنْ حالةٍ لِيَسْتَعْمِلَكَ فيما سِواها. فَلَوْ أَرادَ لاسْتَعْمَلَكَ مِنْ غَيْرِ إِخْراجٍ.

    20- ما أَرادَتْ هِمَّةُ سالِكٍ أَنْ تَقِفَ عِنْدَ ما كُشِفَ لَها إلا وَنادَتْهُ هَواتِفُ الحَقيقةِ: الَّذي تَطْلُبُ أَمامَكَ. وَلا تَبَرَّجَتْ ظَواهِرُ المُكَوَّناتِ إلا وَنادَتْهُ حَقائِقُها: {إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ}.

    __________________
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:43 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    من حكم الامام ابن عطاء
    بسطك كي لا يبقيك مع القبض ، وقَبَضَك كي لا يتركك مع البسط وأخرجك عنهما كي لا تكون لشيء دونه
    الحكمة هي
    أن تعرف الحقيقة
    والحكمة
    أن تعرف سرّ وجودك وأن تعرف لماذا أنت في الدنيا
    وأن تتاجر مع الله ، وأن تكسب الدار الآخرة ، وأن تزكي نفسك وأن تسعد بربك
    ففي بعض الأحيان تشعر بانشراح وتألق وطمأنينة وسعادة
    وأنتَ أنتْ ، وأنت مستقيم ، وتؤدِّي عباداتك كلها
    ولكن وأنت مطبق لمنهج الله تشعر بالقبض
    فما الذي حصل ؟
    الذي حصل هو أن الله سبحانه وتعالى ربّ العالمين
    فلو أن هذا الانبساط استمر ، فالانبساط من لوازمه أن تضعف عبادة
    الإنسان ، وأن تضعف همته ، وأن يكسل عن بعض الطاعات
    فيأتي الانقباض
    والحقيقة أن الله عز وجل يريدك أن تكون معه
    لا أن تكون عبدًا للأحوال
    فالله حكيم
    فلو استمر القبضُ لضجر الإنسانُ
    يأتي القبض فيضيق الإنسانُ به ذرعاً ، فيأتي البسط فيرتاح
    ولو استمر البسط لارتحنا وضعفنا عن العباده
    فنحن حينما نرتاح نضعف
    لاننا لسنا كلأنبياء والصديقين
    فَعَنِ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، صَلَّى حَتَّى انْتَفَخَتْ قَدَمَاهُ ، فَقِيلَ لَهُ : أَتَكَلَّفُ هَذَا وَقَدْ غَفَرَ اللَّهُ لَكَ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ ؟ فَقَالَ : أَفَلا أَكُونُ عَبْدًا شَكُورًا
    (صحيح مسلم)
    فالله عز وجل يعالجنا بالقبض والبسط
    فإذا تبحبحنا يأتي القبض ، وإذا كدنا نيأس يأتي البسط
    أنت ما مهمتك ؟
    مهمتك أن تعبده سبحانه وتعالى
    وأن تدع أمر القبض والبسط إليه
    فإذا أعطاك فالحمد لله ، وإذا منعك فالحمد لله
    وإذا بسطك فالحمد لله ، وإذا قبضك فالحمد لله
    وإذا رفعك فالحمد لله ، وإذا خفضك فالحمد لله
    وإذا ضيّق عليك فالحمد لله
    وهذا هو
    المؤمن الصادق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 08:45 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 08:49 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 08:53 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الشيخ عبدالرحمن الإفريقي-تجاني تائب- ينصحهم
    ويكشف المخالفات من كتبهم:

    Quote: -الشروع في تفصيل ما ينكره أهل السُّـنَّة على التيجانية وغيرها –

    سأذكر لكم يا إخواني بعض ما أنكرناه في هذه الطريقة التيجانية مع بيان مَأخذ كل مَقال، والإشارة إلى رقم الصحيفة من كتب التيجانية، ليتبين لكل مسلم غيور على دينه كُفريات التيجانية و بِدعهم و ضلالاتهم و جميع ما أنقله من كتبهم : إمَّا كُفر، أو كَذب على الله و على النبي صلّى الله عليه وسلّم. والعياذ بالله من الخذلان و عمى البصيرة.


    * - العقيدة الأولى - *
    قال في جواهر المعاني: (إنَّ هذا الوِرْد ادَّخَرَهُ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم لِي و لم يُعَلِّمْهُ لأحد من أصحابه) – إلى أنْ قال -: (لِعِلْمِهِ صلّى الله عليه وسلّم بِتَأخير وَقته، وعَدَم وُجود مَن يُظهره الله على يديه). وكذا في الجيش (ص91).

    ففي قوله: ادَّخَرَهُ لِي ولَم يُعلمه لأحد مِن أصحابه رَدٌّ على قوله تعالى: { يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ } [المائدة: 67]. ومَعلوم أنَّ الكتمان مُحَالٌ على الأنبياء والرسل، لأنَّهُ خيانة للأمانة. وقال ابن عاشر المالكي في توحيده:


    يَجب للرسل الكرام الصِّدق * * * أمانة تبليغهم يحق
    مُحال الكذب و المنهي * * * كعدم التبليغ يا ذكي

    ولا شك أن نسبة الكتمان إليه صلّى الله عليه وسلّم كُفر بإجماع العلماء. وفي قوله: عدم وجود من يظهره الله على يديه تفضيل لنفسه على أبي بكر الصديق رضي الله عنه، حيث لا يقدر أن يَحمل هذا الورد. وهذا كلام في غاية الفساد، بل في غاية الوقاحة.


    * - العقيدة الثانية - *
    قال في جواهر المعاني: (إنَّ المرة الواحدة مِن صلاة الفاتح تَعدِلُ كَلّ تسبيحٍ وقع في الكون، وكل ذِكر، وكل دُعاء كبير أو صغير، وتَعدل تلاوة القرآن ستة آلاف مرة) "ص96" طبع مطبعة التقدم العلمية الطبعة الأولى.

    وهذا كُفْرٌ ورِدَّة، وخُروج عن الملّة الإسلامية. وهل يبقى في الدنيا مُسلم لا يُكَفِّرُ قائل هذا القول ؟ بل مَن لَم يُنكر عليه ورضي به فهو كافر في نفسه، يُستتاب. فإن تاب وإلا قتل.
    أليس قد جعل الله لكم عقولاً تعقلون بها ؟ أفلا تتفكرون ؟ و أي شيء يكون أفضل من القرآن ؟ وهل يُنزل الله على رجل شيئًا بعد النبي صلّى الله عليه وسلّم فَضلاً أن يكون خيرًا من القرآن ؟ إنَّ هذا لشيء عجاب.

    و أظن قائل هذا القول ما درى بمحمد صلّى الله عليه وسلّم، وما درى بما جاء به محمد. ولم يدر لِمَ بُعِثَ محمد صلّى الله عليه و سلّم!!.
    فِدَاكَ أَبي وأَمي يا رسول الله. لقد أَدَّيْتَ الأمانة، وبلغتَ الرسالة، وجاهدتَ في الله حتى أتاك اليقين. جزاك الله عنَّا أفضل ما جزى نبيًّا عن أمته. أَشهدُ أنكَ خاتم الأنبياء، وشريعتك ناسخة لكل شريعة ولَن تُنْسَخَ إلى يوم القيامة، ولم يأتِ بعدك أحدٌ قَطّ بمثل ما جِئتَ به، وأَشهد أنَّ مَن ادَّعَى أنَّ هناك وَحيًا يَنزل، أو يُوحى إليه فقد أَعظم الفرية على الله { إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لاَ يُفْلِحُونَ مَتَاعٌ قَلِيلٌ وَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } [النحل: 116، 117]. أفلا تعظمون كتاب ربكم ؟

    أيها الناس اتركوا هذه الطريقة الكفرية التي هي أفضل من القرآن في زعم قائلها. فنعوذ بالله مِن كُل شيطان مارد، آمِرٍ بمثل هذا.
    وهل أنتم تعبدون الله بشيء أفضل من القرآن، إذن والله فقد فُضِّلْتُم على النبي صلّى الله عليه وسلّم وأصحابه، لأنهم ما عَبَدوا الله بِشيءٍ أفضل من القرآن، ولقد كان صلّى الله عليه وسلّم يَجعل لنفسه وِردًا كُل ليلة من القرآن، وهكذا أصحابه رضوان الله تعالى عليهم أجمعين وقال صلّى الله عليه وسلّم: "أفضل ما قلته أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله – الحديث" إلخ: وقد ثبت أنه قال: "فضل كلام الله على كلام الخلق كفضل الله على خلقه" رواه الترمذي وغيره.

    أليس هذا صدًّا للجهال العوام عن القرآن ؟ وهل يتمسك بهذه الطريقة بعد ما سمع أنها أفضل من القرآن إلا جاهل بكتاب الله و سنة رسوله ؟.
    و هل يستقر في عقل صحيح كَوْن مَرَّة واحدة مِن صلاة الفاتح أفضل من ذكرٍ واحدٍ وَرَدَ عن النبي صلّى الله عليه و سلّم، فضلاً عن جميع الأذكار التي وَقعت في الكون ؟ أفلا تعقلون ؟؟.
    تالله لقد جمعت هذه الطريقة كل جَهول غَبي بعيد عن الدين.
    أيها الناس: أما كان آدم ونوح وموسى وعيسى ومحمد عليهم الصلاة والسلام أجمعين يَذكرون الله ؟ وهل يكون مبتدعُ هذه الطريقة أفضل مِن هؤلاء الأنبياء ؟ كلاَّ وحَاشَا، فإنا لله وإنا إليه راجعون.


    * - العقيدة الثالثة - *
    قال في الإفادة: (من لم يعتقد أنها – أي صلاة الفاتح – من القرآن لم يُصب الثواب فيها) "ص80".
    ونحن نقول: من اعتقد أنها من القرآن فقد كَفَر كُفرًا ظَاهرًا. لأنَّ الله لا ينزل الوحي إلا على الأنبياء، وهذه الصلاة لم نَجدها في كتاب الله، ولا حتى في حديث موضوع عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم. فهل الذي نزلت عليه صلاة الفاتح نبي أو ولي ؟ فإن كان وليًّا فالولي لا ينزل عليه الوحي.
    و الناس في هذه الطريقة فرقتان : فرقة إن اعتقدت أنها من القرآن خرجت عن الملة الإسلامية، والثانية : إن اعتقدت أنها ليست من القرآن، خرجت عن طريقتهم، لأنها ليس لها ثواب فيها.


    * - العقيدة الرابعة - *
    قال في الإفادة الأحمدية "ص74" : (يوضع لي مِنبر مِن نُور يوم القيامة، ويُنادي مُنادي حتى يَسمعه كل مَن في الموقف : يا أهل الموقف هذا إمامكم الذي كنتم تستمدون منه من غير شعوركم) و ذكره أيضًا في كتابهم بغية المستفيد "ص173".
    وهذا القائل قد نَصَّبَ نفسه في مَقام النبوة، لأنَّ النبي صلّى الله عليه وسلّم هو خطيبهم يوم القيامة، كما ذكره الترمذي عن أنس بن مالك. و في قوله تصريح بأنَّ الأنبياء و الرسل كانوا يستمدون منه، لأنهم شملهم الموقف، و هذا مُحال، و لا يقوله إلا من ادعى الربوبية.


    * - العقيدة الخامسة - *
    قال في جواهر المعاني "ص105": (لا تقرأ جوهرة الكمال إلا بالطهارة المائية).

    أقول : هذا كتاب الله تَجُوز قراءته بالطهارة وبِغيرها كما كان صلّى الله عليه وسلّم وأصحابه يقرءون القرآن على غير وضوء.
    وهذا تشريع جديد لم يأذن به الله تعالى و لا رسوله صلّى الله عليه و سلّم. وفساد هذا القول يُغني عن الخوض فيه.


    * - العقيدة السادسة - *
    قال في الإفادة الأحمدية "ص57": ( نَهاني رسول الله صلّى الله عليه و سلّم عن التوجه بالأسماء الحسنى، و أمرني بالتوجه بصلاة الفاتح ) !!

    و هذا عين الضلال والكفر، إذ كيف ينهى رسول الله صلّى الله عليه وسلّم عن شيء أمره الله تعالى به في قوله: { و َلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا } وهذا أيضًا كَذِبٌ على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم وجُرْأَةٌ على الشريعة المحمدية.


    * - العقيدة السابعة - *
    قال في جواهر المعاني "ص145ج2": ( إنَّ وليًّا – وذكر اسمه – كان كثيرًا ما يلقى النبي صلّى الله عليه وسلّ، و يُعَلِّمُهُ الشِّعر ).
    كيف ؟ و قد قال الله تعالى: { وَ مَا عَلَّمْنَاهُ الشِّعْرَ وَ مَا يَنبَغِي لَهُ } [يس: 69] و هذا كَذِبٌ على رسول الله صلّى الله عليه و سلّم و افتراء عليه.


    * - العقيدة الثامنة - *
    قال في جواهر المعاني "ص170": ( مَن حَصَل له النظر فينا يوم الجمعة أو الاثنين يدخل الجنة بغير حساب و لا عقاب ). وفي بغية المستفيد: ( و لو كان كافرًا يُختم له بالإيمان).

    انظر يا أخي إلى سَخافة هذا القول وجرأته قال تعالى: {فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا لِيُضِلَّ النَّاسَ بِغَيْرِ عِلْمٍ} [الأنعام: 144] إنه جعل نفسه أفضل من الأنبياء، و لقد قَعَد رسول الله صلّى الله عليه وسلّم مَع عَمِّهِ أبي طالب سِنين ومع ذلك مَاتَ كافرًا، و نَظَر أبو جهل إلى رسول الله صلّى الله عليه و سلّم و مع ذلك مات كافرًا. و مات ابن نوح عليه السلام كافرًا، و مات أبو إبراهيم عليه السلام كافرًا، و لم يَنفع أحدًا منهم نَظَر و لا صُحبة.
    وقال في الإفادة الأحمدية (ص40) ما نصه: (طائفة من أصحابنا لو اجتمع أكابر أقطاب هذه الأمة ما وزنوا شعرة من أحدنا).
    وفي شرح منية المريد (ص172):

    طائفة من صحبة لو اجتمع * * * أقطاب أمة النبي المتبع
    ما وزنوا شعرة من فرد * * * منها. فكيف بالإمام الفرد ؟

    انظر يا أخي إلى القول الشنيع والجرأة العظيمة، حيث فَضَّل أصحابَ بدعته على أصحاب النبي صلّى الله عليه وسلّم أكابر هذه الأمة. نَعم لا يقول هذا إلا جاهل بِقَدْرِ أصحاب رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أَئِمَة الهدى ومصابيح الأنام. رضي الله تعالى عنهم أجمعين.



    * - العقيدة التاسعة - *
    قال صاحب الرماح، الذي بهامش جواهر المعاني، في الفصل الثاني والعشرين (ص152) ما نصه:
    (إنهم لا ينطقون إلا بما يشاهدون، ويأخذون عن الله ورسوله الأحكام، الخاص للخاصة لا مدخل فيها للعامة لأنه صلّى الله عليه وسلّم كان يلقي إلى أمته الأمر الخاص). قاله شيخنا أحمد التيجاني كما في جواهر المعاني.
    تبًّا لهذه المقالة، وبئس قائلها ومفتريها. وسواد ظلامها يُغني عن الخوض فيها.

    أقول: تفكر أيها العالم في هذه المقالة: هل أهل الطرق كانوا أنبياء؟ وانظر إلى التناقض في كلامهم – لأنهم – بزعمهم الكاذب بعدما أخذوا عن الله تعالى لا يَحتاجون إلى الرسول لوجود التساوي بينهم في الدرجة أو يزيدون على الأنبياء – بزعمهم – لأن الرسل كانوا يأخذون عن الله تعالى بالوحي. وأَرْبَابُ الطرق يأخذون من الله – بزعمهم – بغير واسطة. لوجود من يقول منهم: إنه ينظر إلى اللوح المحفوظ إذا أراد أن يأخذ حكمًا من الأحكام، وما ذلك إلا لوح الشيطان {يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا} [الأنعام: 112].

    وقال في الرماح في الفصل المذكور: (إنَّ الكامل منهم يَنزل عليه المَلَكُ بالأمر والنهي).

    أقول: أمَا كان يكفيهم أوامر القرآن ونواهيه؟ والله سبحانه وتعالى يقول: {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنَزَلَ اللَّهُ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَ الْمَلآئِكَةُ بَاسِطُواْ أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُواْ أَنفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ و كُنتُمْ عَنْ آيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ} [الأنعام: 93].


    * - العقيدة العاشرة - *
    قال في الرماح، الفصل الثاني والثلاثون (ص211): (إنَّ الشرط في طريقتهم أنْ لا يلقن لمن له ورد من أوراد المشايخ إلا إن تركه وانسلخ عنه لا يعود إليه أبدًا) – إلى أن قال: (فلا بد له من هذا الشرط ولا خوف عليه من صاحبه أيًّا كان من الأولياء الأحياء والأموات وهو آمن من كل ضرر يلحقه في الدنيا والآخرة، لا يلحقه ضرر لا من شيخه ولا من غيره، ولا من الله ولا من رسوله بوعد صادق لا خلف فيه).

    أقول: تفكر يا أخي واستعمل قَرِيحتك في فَهم هذا الكلام لأن فيه التحريض على الأمن من مكر الله، وقد قال تعالى: {أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللَّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ} [الأعراف: 99] ومعناها كما قال ابن كثير في تفسيره {أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللَّهِ} أي بأسه ونِقْمَته وقُدرته عليهم وأَخذه إياهم في حال سَهْوِهِمْ وغفلتهم { َلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُون } ولهذا قال الحسن رحمه الله تعالى: المؤمن يعمل بالطاعات وهو مشفقٌ وَجِلٌ خائفٌ. والفاجر يعمل بالمعاصي وهو آمن. وفيه أيضًا الحثّ على التفريق بين المسلمين، والحال أنَّ ربهم واحد، ونبيهم واحد، وكتابهم واحد ففيم التفريق؟ وقد نهاهم الله عنه في قوله تعالى: {وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ} [آل عمران: 105].

    انظر يا أخي إلى هذا التشريع الجديد، والافتراء على الله بما لا مزيد، والمسارعة إلى نار عذابها شديد، ومن ذلك يوقنون أن القصد من ذلك الاختلاف دخول الجنة بغير حساب، ولا عقاب. قال تعالى: {قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالاً الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ و لِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا ذَلِكَ جَزَاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِمَا كَفَرُوا وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُوًا} [الكهف: 106].

    وتفسيرها كما في الجلالين:
    قوله تعالى: {قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالاً، الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا} بطل أعمالهم {وَهُمْ يَحْسَبُونَ} يظنون {أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا} عملاً يُجازون عليه {أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ} بِدلائل توحيده من القرآن وغيره {وَلِقَائِهِ} أي وبالبعث والحساب والثواب والعقاب {فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ} بَطلت {فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا} أي لا نَجعل لهم قدرًا {ذَلِكَ} أي الأمر الذي ذكرت من حبوط أعمالهم وغيره {جَزَاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِمَا كَفَرُواْ واتَّخَذُوا آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُوًا} أي مَهزوءًا بهما.

    قال الشاطبي في الاعتصام (ج1ص94) قال الله تعالى: { قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالاً الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا } وما ذلك إلا لِخِفةٍ يَجدونها في ذلك الالتزام، ونشاط بداخلهم يستسهلون به الصعب بسبب ما دخل النفس من الهوى. وإذا بَدَا للمبتدع ما هو عليه رآه مَحبوبًا عنده لاستعباده للشهوات، وعمله من جملتها، ورآه موافقًا للدليل عنده، فما الذي يصده عن الاستمساك به، والازدياد منه، وهو يرى أنَّ أعماله أفضل مِن أعمال غيره، واعتقاداته أوفق و أعلاَ، أفيفيد البرهان مطلبًا {فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ} [فاطر: 8]، وقال صلّى الله عليه وسلّم: "الدِّين النصيحة قلنا : لِمن ؟ قال : لله و لكتابه و لرسوله و لأئمة المسلمين و عامتهم" رواه مسلم.

    إخواني : لا تستبعدوا التوبة، و لا تأنفوا من الاستغفار، فقد كان صلّى الله عليه وسلّم يستغفر كل يوم مائة مرة. و شروط التوبة مذكورة في قوله تعالى {وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَ آمَنَ وَ عَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى } [طه: 82]، وقال تعالى: { و َذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } [الذاريات: 55] وما جَمعتُ هذه العجالة إلا رغبة في أن يهدي الله تعالى بها و لو فردًا من المسلمين لقوله صلّى الله عليه وسلّم لعلي رضي الله عنه: "لأن يهدي الله بك رجلاً واحدًا خير لكَ مِن حُمر النعم". و ما توفيقي إلا بالله، عليه توكلت و إليه أنيب. وصلى الله على محمد وعلى آله و صحبه أجمعين.

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 03-06-2010, 09:00 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 11:56 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    أنا هنا لكشف هذا الدجل بإسم الدين
    عضو تجاني/مخترق للمؤتمر الوطني-فرع الدوحة
    يوهم أعضاء منتدى(رفاعة للجميع) بما يسميه بشرى!!!!!!
    -وهي فرية مشيخة المهدي التي أظهر شيخه التوبة منها-
    فهل يا (...) ستسحب بشراك هذه من منتدى!؟RUFAA FOR ALL
    Quote: بسم الله الرحمن الرحيم
    بشرى لجميع أهل السودان وتحديداً أهل رفاعة
    بيان لكافة المسلمين والمسلمات في العالم والسودان
    بيان لكافة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها علي وجه العموم
    مقدمة المقال :
    نذكر في مقدمة هذا المقال أمر عظيم ومبشر للمسلمين وفي نفس الوقت كبير وخطير وهو ظهور مخلص ومنقذ البشرية وشيخ المهدي المنتظر عليه السلام مما يستدعي الدراسة المتأنية والتحليل الموضوعي والنقد البناء ممن يستطيع ذلك من المسلمين بمختلف طوائفهم دون استثناء او شرط بل وابداء الرأي بكل صراحة ووضوح في كل ما ورد من جزئيات هذا المقال ومن كانت له معرفة عن هذا الامر نسأله بالله العزيز المتين الا يبخل علينا وعلي المسلمين بعلمه ومعرفته والله سائلنا وسائلكم عن كل ذلك وهذا لعظمة ما يحتوية هذا المقال من حقائق كبيرة قد وردت علي أكابر العلماء والعارفين علي ممر الحقب الزمنية المتعاقبة منذ فجرالأسلام وحتي اليوم وقد ذكروها في كتبهم واليوم نحن نبينها كما وردت في كتبهم بكل أمانة علمية ونوضح اعتقادنا في ذلك ونرجو المساعدة من كافة المسلمين وارشادنا الي الطريق الصحيح وهذا هو القصد من المقال أولا وأخيرا والله أعلم بالسرائر ونبين أننا قد وجدنا تلك الحقائق في القرآن الكريم الشيء الذي يصيب كل مسلم بالدهشة والذهول لعظمة هذا الدين حتي أنه لا يسعه غير أن يجهش بالبكاء مما عرف من الحق ويتولي وأعينه تفيض من الدمع كما ورد في قوله تعالي : ( تولوا وأعينهم تفيض من الدمع مما عرفوا من الحق )


    قال المفتري:

    ((((ونبين أننا قد وجدنا تلك الحقائق في القرآن الكريم الشيء الذي يصيب كل مسلم بالدهشة))))
    !!!!

    ونحن مصابون بالدهشة من دجلكم
    فهل تستحوا قليلا؟

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 03-06-2010, 11:59 AM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 06-06-2010, 06:39 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 12:23 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    هذا كلام قيادي كبير-خاطف لونين-فرع الدوحة- من منتدى الدجل المسمى
    (منتدى الشامل لعلم التنجيم)
    وأنا أسميه منتدى الجهلة لجهالات ادعاء علوم الغيب-كذب المنجمون ولوصدقوا-
    Quote: بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي علي سيدنا محمد وعلي آله وسلم

    لأول مرة علي صفحات الشامل نجد اجابة ناطقة مقررة لسؤال واضح محرر

    السؤال :
    سأل منير امه زينب ماهو الضابط لعلوم الزايرجة والحرف والوقت والأوفاق ؟ ثاني عشر يوم جمعة الساعة زحل شهر جمادي اخر سنة ألف واربعمائة وثلاثون منزلة شمس هقعة حرفها هـ برج شمس جوزاء كوكبه عطارد.الطالع أسد الرابع عقرب السابع دلو العاشر ثور.الجواب مقرر:

    ورد طلب لاقرب جمــــــــــــع لتفز بحل ***أيقغ أبجد خلف سيد ان حلا قربا
    قس وضع زايرجة أزلن بجمع وضرب ***ووفق معمر طر وعكسا ومصوبا

    الرجاء الإطلاع علي الرابط أدناه للتعرف علي فن لقط الحروف مع قوانين نطقها.

    ( http://www.alchamel.org/vb/showthrea...=14408&page=14)

    والشكر اجزله للأخ أبو محمد الهلالي ولسيادة استاذه واستاذنا الشريف الفاتح البركاتي الحسني الذي تعتبرهذا الثمرة القيمة من ثمرات مجهوداته في هذه العلوم العزيزة .
    تعريفه علي الرابط المرفق أدناه .
    http://www.altijanya.com/vb/showthread.php?t=65

    وجزاكم الله خيرا
    __________________
    اللهم أقبلنا علي كل حال كنا



    دجل..وخرافات...
    وكلها علوم مذمومة حذّر منها العلماء قديما وحديثا
    لأنها تدخل في باب التنجيم المحرم

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 03-06-2010, 12:37 PM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 03-06-2010, 12:40 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 04:31 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الزميل احمد عبد الوهاب
    هيا تقدم للرد
    نحن في انتظارك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 04:42 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    كتب الزميل عزام حسن فرح:

    Quote: سؤال :
    ما هو رأيك (كفرد/جماعة) عن عِلم ومكانة :
    - الإمام إبن تَيْمِية ؟
    - الإمام إبي حامد الغزالي؟

    إحْتِراماتي ،،،

    الزميل عزام
    السلام عليكم
    ياهلا
    الإمام ابن تيمية أمام من أئمة
    أهل السنة والجماعة..يتميز بالجامعية في العلوم
    رجل موسوعة..وإمام دين دين..ورجل عامة
    تضلع من جميع علوم الشرع
    بل بز في الأخرى كالفلسفة والمنطق
    دّرس ...وألف المؤلفات المتنوعة وناظر وجاهد بيده ولسانه
    سأتيك للغزالي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 05:02 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    هذا الاقتباس من موقع الشعوذة المسمى:
    (الشامل لعلوم التنجيم...)!!
    المنجمون علمااااء!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!:-

    Quote: كما حلَّ سيادة الامام الشريف الفاتح البركاتي الحسني السوداني عام 2003 م وبصحبته الأسرة الكريمة بحي المنصورة وظل سيادته مواصلاً للمسيرة في المجمع ودروسه وعلومه ولياليه وحلق الذكر والوظيفة التي كانت تقام بمنزل مولانا الشيخ الطيب حماد بحي الدوحة الجديدة - وهو نفس المنزل الذي يقطنه مولانا الشيخ النعمان الصابونابي الآن وقد شهدت هذه الفترة تأليف العديد من الكتب والرسائل من بينها إحصاء سور القرآن كاملاً ورسائل في فن علم البسط والتكسير وقد كانت هنالك خلوة خاصة بسيادة مولانا الإمام في حي النجمة جمعت فيها كثير من أسرار ودقائق ورقائق علم الوقت وقد كتب في هذه الحقبة من الزمن العديد من العلوم التي لم تر النور بعد .

    غلو عجيب في مشايخهم..هذا ما يتميز به التجانية

    Quote: وظل سيادته مواصلاً للمسيرة في المجمع ودروسه وعلومه ولياليه وحلق الذكر والوظيفة التي كانت تقام بمنزل مولانا الشيخ الطيب حماد بحي الدوحة الجديدة

    وهو النائب الثاني لرئيس المؤتمر الوطني-الدوحة

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 05:24 AM)
    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 05:28 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 05:21 PM

عمر سعد
<aعمر سعد
تاريخ التسجيل: 31-05-2007
مجموع المشاركات: 2465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: [
    المؤسف أن معظم من يدعون التصوف ويعدون أنفسهم من أعمدة التصوف
    إن لم يكن جميعهم ، ويشيدون المساجد ويقيمون عليها قباب وأضرحة
    ويلفون حولهم أو يلتف حولهم المريدين المخدوعين
    ماهم إلا سحرة يستعينون بالجن ويتبادلون معهم المصالح والفوائد المؤقوتة
    التي هي في نهاية الأمر شر مستطير و كفر ، إن لم يكن شرك
    انهم سحرة ودجالين لايختلفون عن العرافات ضاربات الودع
    والمؤسف أكثر أن بعضهم وصل إلى السلطة عبر المؤتمر الوطني
    الذي هو بوتقة إنصهر داخلها السحرة و الدجالين والمشعوذين
    والأرزقية والمنتفعين والأمنجية والقتلة والفاسدين


    هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:12 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عمر سعد)

    الوظيفة الزروقية

    سفينة النجا لمن الى الله التجا

    لسيدى احمد زروق الفاسى المتوفى سنة 899 هجرية

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وإلهكم اله واحدلا اله إلا هو الرحمن الرحيم الله لا اله إلا هو الحي القيوم بسم الله الرحمن الرحيم الم الله لا اله إلا هو الحي القيوم وعنت الوجوه للحى القيوم الله لا اله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بماشاء وسع كرسيه السموات والأرض ولا يؤده حفظهما وهو العلى العظيم
    بسم اللهالرحمن الرحيم حم تنزيل الكتب من الله العزيز العليم غافر الذنب وقابل التوب شديدالعقاب ذي الطول لا اله إلا هو إليه المصير لله ما في السموات وما في الأرض وان تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء والله على كل شيء قدير ءامن الرسول بما انزل إليه من ربه والمؤمنون كل ءامن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين احد من رسله وقالوا سمعنا واطعنا غفرانك ربناواليك المصير لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لاتؤخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا أصرا كما حملته على الذين من قبلناربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين بسم الله الرحمن الرحيم قل يأيها الكافرون إلى أخرها (مرة ) بسم الله الرحمن الرحيم إذا جاء نصر لله والفتح إلى أخرها ((مرة )) بسم الله الرحمن الرحيم قل هو الله احد إلى أخرها ( ثلاثا ) بسم الله الرحمن الرحيم قل أعوذبرب الفلق إلى أخرها ((ثلاثا )) بسم الله الرحمن الرحيم قل أعوذ برب الناس إلى أخرها (( ثلاثا )) اللهم أنى أعوذ بك أن أشرك بك وأنا اعلم واستغفرك لما لا اعلم ( ثلاثا ) اللهم أنى أعوذ بك من الهم والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل وأعوذ بك من البخل والجبن وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال ( ثلاثا ) اللهم أنى أعوذ بك من الكفر والفقر وأعوذ بك من عذاب القبر لا اله إلا أنت ( ثلاثا ) اللهم عافني في بدني اللهم عافني في سمعي اللهم عافني في بصري لا اله إلا أنت ( ثلاثا )).

    اللهم أنت ربى لا اله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك على وأبوء بذنبي فاغفر لي فانه لا يغفر الذنوب إلا أنت (ثلاثا ) اللهم أنى أصبحت منك في نعمة وعافية وستر فأتمم نعمتكم على وعافيتك وسترك في الدنيا والآخرة ( ثلاثا ) اللهم ما أصبح بي من نعمة أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك فلك الحمد ولك الشكر ( ثلاثا ) يارب لك الحمد كماينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك ( ثلاثا ) رضيت بالله ربا وبالإسلام ديناوبسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم نبيا ورسولا( ثلاثا) سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضاء نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته( ثلاثا ) أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ( ثلاثا ) بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ( ثلاثا )أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ( ثلاثا ) .
    هو الله الذي لا اله إلا هو عالم الغيب والشهادة هو الرحمن الرحيم هو الله الذي لا اله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيزالجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون هو الخالق الباري المصور له الأسماء الحسنى يسبح له ما في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم ( مرة ) سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( ثلاثا ) تحصنت بذي العزة والجبروت واعتصمت برب الملكوت وتوكلت على الحي الذي لا يموت اصرف عنا الأذى انك على كل شيء قدير ( ثلاثا ) ويكرر اصرف عناالأذى انك على كل شيء قدير ( ثلاثا ) في كل مرة.
    بسم الله الرحمن الرحيم لايلآف قريش إلى أخر ها ( مرة ) اللهم كما أطعمتهم فأطعمنا وكما أمنتهم فأمنا واجعلنا لك من الشاكرين ( مرة ) سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا اله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك ( ثلاثا) استغفر الله العظيم الذي لا اله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ( ثلاثا ) اللهم صل على سيدنامحمد عبدك ونبيك ورسولك النبي الامى وعلى اله وصحبه وسلم ( ثلاثا ) تسليما عدد ماأحاط به علمك وخط به قلمك وأحصاه كتابك والرضا عن ساداتنا أبى بكر وعمر وعثمان وعلى وعن الصحابة أجمعين وعن التابعين وتابعي التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
    لا اله إلا الله ( من مائة إلى ألف ) محمد رسول الله مرة ،أشهد أن لا اله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله ( ثلاثا ) صلى الله عليه وسلم ( مرة ) ثبتنا يا رب بقولها ( ثلاثا ) وانفعنا يارب بفضلها ( ثلاثا ) واجعلنا من خيارأهلها ( ثلاثا ) آمين آمين آمين آمين رب العالمين ( ثلاثا ) أصبحنا في حماك يامولانا ، مسنا في رضاك يا مولانا ( ثلاثا ) ( في الصباح ) وأما في المساء فيقال امسينا في حماك يا مولانا اصبحنا في رضاك يا مولانا ( ثلاثا ) آمين آمين آمين آمينرب العالمين ( ثلاثا ) لا اله إلا أنت واحد ربنا يا مجمعنا اغفر ذنبنا ( ثلاثا ) آمين آمين آمين آمين رب العالمين ( ثلاثا ) اغفر لنا ما مضى وأصلح لنا ما بقى بحرمةالأبرار يا عالم الأسرار ( ثلاثا ) آمين أمين آمين آمين رب العالمين( ثلاثا ) .
    يا عالم السر منا لا تكشف الستر عنا آمين آمين آمين آمين رب العالمين ( ثلاثا ) يا مولانا يا مجيب من يرجوك لا يخيب توسلنا بالحبيب اقض حاجاتناقريب هذا وقت الحاجات يا حاضرا لا يغيب ( ثلاث) آمين آمين آمين آمين رب العالمين ( ثلاثا ) اللهم صل وسلم على سيدنا محمد وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد ( عشرا ) آمين آمين آمين آمين رب العالمين ( ثلاثا ) وسلام على المرسلين والحمد للهرب العالمين ثم تقرأ الفاتحة ( ثلاثا ) إن الله وملائكته يصلون على النبي يأيهاالذين ءامنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ( مرة ) صلوات الله وسلامه وتحياته ورحمته وبركاته على سيدنا محمد عبدك ونبيك ورسولك النبي الأمي وعلى اله وصحبه عدد الشفع والوتر وعدد كلمات ربنا التامات المباركات ( ثلاثا ) ولا حول ولا قوة آل بالله العلى العظيم وهو حسبنا ونعم الوكيل فنعم المولى ونعم النصير ( مرة ) سبحان ربك ربالعزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين*
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:25 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    ان ما يعانيه عالم المسلمين اليوم لا يخرج عن ان يكون اعراضا للمشكلة الثقافية وخللا في البنية الفكرية التي يعيشها العقل المسلم، وآثارا للازمة الاخلاقية التي يعاني منها السلوك المسلم، وما من سبيل الى خروج الا بمعالجة جذور الازمة الفكرية وتصويب الفهم واعادة صياغة السلوك الخلقي، كضمانة ضرورية، والا كنا كالذي يضرب في حديد بارد. ولاشك ان الاختلاف في وجهات النظر وتقدير الاشياء والحكم عليها امر فطري طبيعي، له علاقة بالفروق الفردية الى حد بعيد،اذ يستحيل بناء الحياة وقيام شبكة العلاقات الاجتماعية بين الناس اصحاب القدرات الواحدة والنمطية الواحدة، ذلك ان الاعمال الذهنية والعملية تتطلب مهارات متفاوتة، وكأن حكمة الله تعالى اقتضت ان يكون بين الناس بفروقهم الفردية سواء أكانت خلقية ام مكتسبة بين الاعمال في الحياة تواعد والتقاء، وكل ميسر لما خلق له، وعلى ذلك فالناس مختلفون، والمؤمنون درجات، فمنهم الظالم لنفسه، ومنهم المقتصد، ومنهم السابق بالخيرات الخ…«ولو شاء ربك لجعل الناس امة واحدة ولا يزالون مختلفين»«هود:118»." اهـ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:31 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    ""وهنا نقول : ان الاختلاف بوجهات النظر بدل ان يكون ظاهرة صحة تغني العقل المسلم بخصوبة في الرأي ، والاطلاع على عدد من وجهات النظر، ورؤية الامور من ابعادها وزواياها كلها، واضافة عقول الى عقل، انقلب عند مسلم عصر التخلف الى وسيلة للتآكل الداخلي والانهاك، وفرصة للاقتتال، حتى كاد الامر ان نصل ببعض المختلفين الى حد التصفية الجسدية، والى الاستنصار والتقوي باعداء الدين على صاحب الرأي المخالف، ولهذا في التاريخ القريب والبعيد شواهد، فكثيرا ما يعجز الانسان عن النظرة الكلية السوية للامور، والرؤية الشاملة للابعاد المتعددة فيقبع وراء جزئية يضخمها ويكبرها حتى تستغرقه الى درجة لايمكن معها ان يرى شيئا آخر،او انسانا يرى رأيا آخر، وقد تصل به الى ان يرى بمقايسات محزنة اعداء الدين اقرب اليه من المخالفين له بالرأي من المسلمين الذين يلتقون معه على اصول العقيدة نفسها… ولعل في الحادثة التاريخية الشهيرة ذر الاختلاف بقرنه، وفقد آدابه، وفرقت بعض طوائف الامة المسلمة دينها الجامع ما يلقي بعض الاضواء التي قد تكون ذات مغزى لحياتنا اليوم الى حد بعيد..

    «يروى ان واصل بن عطاء اقبل في رفقة فاحسوا الخوارج فقال واصل لاهل الرفقة: ان هذا ليس من شانكم،فاعتزلوا ودعوني واياهم.، وكانوا قد اشرفوا على العطب. فقالوا: شانك. فخرج اليهم، فقالوا:ما انت واصحابك؟ قال: مشركون مستجيرون ليسمعوا كلام الله ويعرفوا حدوده. فقالوا: قد اجرناكم، قال: فعلمونا.فجعلوا يعلمونه احكامهم، وجعل يقول: قد قبلت انا ومن معي. قالوا: فامضوا مصاحبين فانكم اخواننا.قال: ليس ذلك لكم، قال الله تبارك وتعالى:«وان احد من المشركين استجارك فاجره حتى يسمع كلام الله ثم ابلغه مأمنه00» فابلغونا مامننا، فنظر بعضهم الى بعض ثم قالوا ذاك لكم. فساروا باجمعهم حتى بلغوا المأمن «الكامل في اللغة والادب للمبرد:2/112».

    لقد وصلت حدة الاختلاف الى مرحلة اصبح المشرك معها يامن على نفسه عند بعض الفرق الاسلامية التي ترى انها على الحق المحض اكثر من المسلم المخالف لها بوجهة النظر والاجتهاد،حيث اصبح لاسبيل معها للخلاص من التصفية الجسدية الا باظهار صفة الشرك.

    انه الاختلاف الذي يتطور ويتطور وتتعمق اخاديده فيسيطر على الشخص ويمتلك عليه حواسه الى درجة ينسى معها المعاني الجامعة والصيد المشترك الذي يلتقي عليه المسلمون، ويعدم صاحبه الابصار الا للمواطن التي تختلف فيها وجهات النظر، وتغيب عنه ابجديات الخلق الاسلامي، فتضطرب الموازين، وينقلب عنده الظني الى قطعي، والمتشابه الى محكم، وخفي الدلالة الى واضح الدلالة، والعام الى خاص، وتستهوي النفوس العليلة مواطن الخلاف، فتسقط ، في هاوية تكفير المسلمين، وتفضيل غيرهم من المشركين عليهم… وقد تنقلب الآراء الاجتهادية والمدارس الفقهية التي محلها اهل النظر والاجتهاد، على ايدي المقلدين والاتباع الى ضرب من التحزب الفكري، والتعصب السياسي، والتخريب الاجتماعي تؤول على ضوئه آيات القرآن واحاديث الرسول [صلى الله عليه وآله وسلم] فتصبح كل آية او حديث لاتوافق هذا اللون من التحزب الفكري اما مؤولة او منسوخة، وقد يشتد التعصب ويشتد فتعود الينا مقولة الجاهلية:« كذاب ربيعة افضل من صادق مضر…»." اهـ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 07:52 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    ­ اخرج ابو داود والدارقطني من حديث جابر قال: خرجنا في سفر فأصاب رجلا منا حجر في رأسه، ثم احتلم فسأل اصحابه : هل تجدون رخصة لي في التيمم؟ فقالوا: ما نجد لك رخصة وأنت تقدر على الماء فاغتسل فمات. فلما قدمنا رسول الله [صلى الله عليه وآله وسلم] اخبر بذلك، فقال عليه الصلاة والسلام: «قتلوه قتلهم الله، ألا سألوه اذا لم يعلموا فانما شفاء العي السؤال، انما كان يكفيه أن يتيمم، ويعصر او يعصب ­ شك من راوي الحديث ­ على جرحه خرقة، ثم يمسح عليها ويغسل سائر جسده ...»(15) فالرسول عليه الصلاة والسلام ­ لم يعذر المفتين هنا ­ من اصحابه بل عنّفهم وعاب عليهم أنهم افتوا بغير علم واعتبرهم بمثابة القتلة لأخيهم، واوضح ان الجواب علي من كان مثلهم في «العي» ­ أي الجهل والتحير ­ السؤال لا المسارعة الى الفتوى ولو بغير علم والذي نبه اليه رسول الله [صلى الله عليه وآله وسلم] حول ضرورة السؤال هو ما ورد في القرآن العظيم نفسه في قوله تعالى:

    (فاسألوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون) «النحل 43».

    ­ واخرج الامام احمد والشيخان وأبو داود والنسائي والطبراني عن اسامة بن زيد قال : بعثنا رسول الله [صلى الله عليه وآله وسلم] في سرية فصبحنا الحرقات من جهينة فأدركت رجلا قلا : لا إلا اله الله، فطعنته فوقع في نفسي من ذلك فذكرته للنبي [صلى الله عليه وآله وسلم] فقال رسول الله [صلى الله عليه وآله وسلم] : «أقال لا إلا اله الله وقتلته؟!» قلت يا رسول انما قالها خوفا من السلاح. قال «أفلا شققت عن قلبه حتى تعلم من أجل ذلك قالها أم لا؟ من لك بلا إلا اله الله يوم القيامة؟» فمازال يكررها حتى تمنيت ان لم أكن اسلمت قبل ذلك اليوم.(16) ففي الحديث الاول انكر رسول الله [صلى الله عليه وآله وسلم] على الصحابة أخذهم بعموم الادلة الدالة على وجوب استعمال الماء لواجده بغض النظر عن حالته فهم لم ينتبهوا الى قوله تعالى:

    (وان كنتم مرضى او على سفر او جاء احد منكم من الغائط او لامستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا)«المائدة60» ولم يسألوا وهم ليسوا من أهل النظر.

    واما حديث اسامة فيفهم منه كأنه رضي الله عنه تأول قول الله تعالى:

    (... فلم يك ينفعهم ايمانهم لمّا رأوا بأسنا ...) «غافر 85».

    واعتبر الآية نافية للنفع في الدنيا والآخر وأنها عامة في الحالين وليست خاصة بالآخر، كما هو ظاهر من الآية الكريمة، ولعل ذلك ما جعل النبي [صلى الله عليه وآله وسلم] يعنفه.

    تلك بعض فتاوى الصحابة رضوان الله عليهم التي لم يقرهم عليها رسول الله [صلى الله عليه وآله وسلم] (17).

    لقد كان الناس يستفتونه ، عليه الصلاة والسلام، في الوقائع فيفتيهم، وترفع اليه القضايا فيقضي فيها( 18 ) ويرى الفعل الحسن فيستحسنه ويثني على فاعله ويرى الفعل المغاير فينكره، ويتعلم منه اصحابه رضوان الله عليهم ذلك، ويرويه بعضهم لبعضهم الآخر فيشيع بين الآخرين، وقد يختلفون فيتحاورون فيما اختلفوا فيه بدافع الحرص، دون أن يجاوزا ذلك الى التنازع والشقاق، وتراشق الاتهامات وتبادل الطعون لأنهم بالرجوع الى كتاب الله تعالى، والى رسوله [صلى الله عليه وآله وسلم] يحسمون أي خلاف دون ان تبقى اية رواسب يمكن ان تلقي ظلالها على اخوّتهم." اهـ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 08:02 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    "أثر الخلاف السياسي في الاختلافات الاعتقادية والفقهية:

    من الأمور التي لابد أن نشير إليها أن ما ذكرناه من اختلافات كان شأن جماهير الأمة وغالبيتها العظمى، حيث لا تتعدى الاختلافات القضايا الفقهية التي تضمحل وتزول حين يحتكم إلى النصوص التي تعلو الشبهات من كتاب وسنة فيذعن الجميع للحق في ظل أدب نبوي كريم، لأن سبب الخلاف لا يعدو أن يكون ­ كما قلنا ­ عدم وصول سنة في الأمر لأحدهم ووصولها للآخر، أو اختلافا في فهم النص أو في لفظه، ولكن هناك أمرا آخر قد استجد وهو:

    الاختلافات السياسية التي أعقبت فتنة مقتل الخليفة الثالث عثمان رضي الله عنه، وانتقال الخلافة إلى الكوفة ثم إلى الشام، وما تخلل ذلك من أحداث جسام، فإن تلك الأحداث التي أدخلت الى دائرة الاختلاف أمرا أخرى كانت خارجها، وساعدت على انطواء أهل كل بلد أو مصر على ما وصلهم من سنة رسول الله [صلى الله عليه وسلم] والنظر إلى ما لدى أهل الأمصار الأخرى نظرة مختلفة متحفظة كثيرا ما تؤثر فيها ظروف التأييد السياسي أو المعارضة، واتخذ العراق بمصريه العظيمين (الكوفة والبصرة) بيئة خصبة لتفاعل الأفكار السياسية وتعقيدها وتصديرها إلى جهات مختلفة، ففيه نشأ التشيع(65) وظهرت الجهمية(66) والمعتزلة(67)، وانتشر الخوارج ( 68 ) وجملة من أهل الأهواء والبدع... وبدأ وضع الحديث، وتأليف القصص ذات المغزى السياسي، ووضع المنافرات على ألسنة الناس، حتى قال الإمام مالك في الكوفة: «إنها دار الضرب»(69) وقال الزهري: «يخرج الحديث من عندنا شبرا فيعود في العراق ذراعا»(70).

    وهذه الأمور جعلت الفقهاء العراقيين أنفسهم يتخذون من الاحتياطات ويضعون من الشروط لقبول السنن والأخبار ما لم يكن من سبقهم يلتفت اليه، وذلك حرصا منهم على ألاّ يدخل إلى فقههم من فكر أهل الأهواء والبدع والفرق المتصارعة ما يفسد عليهم دينهم، فما بالك بغير العراقيين الذين بلغ بهم الخوف من الأخذ عن العراقيين مداه، حتى كان أهل الحجاز يرون أن حديث العراقيين أو الشاميين لا يقبل إذا لم يكن له أصل عند الحجازيين(71).

    وقيل لأحد علماء الحجاز: حديث سفيان الثوري عن منصور المعتمر، عن إبراهيم النخعي، عن علقمة النخعي، عن عبد الله بن مسعود... أي: ما رأيك في إسناد هذه سلسلته، وهو أصح إسناد لدى العراقيين؟ قال: إن لم يكن له اصلا في الحجاز فلا(72).

    واتخذ العباس من ربيعة بن أبي عبد الرحمن(73) وزيرا ومستشارا وهو مدني فاستعفاه، وعاد إلى المدينة بعد فترة قصيرة، فقيل له: كيف رأيت العراق وأهلها؟ فقال: رأيت قوما حلالنا حرامهم، وحرامنا حلالهم، وتركت بها أكثر من اربعين الفا يكيدون هذا الدين!!...

    ونقل عنه قوله: كأن النبي الذي أرسل الينا غير النبي الذي ارسل اليهم(74).

    وهذه الأقوال وإن كان المقصود بها أهل الأهواء والبدع في العراق لا أهل السنة وجماهيرها فيه، إلا أن لها دلالة واضحة على بعض الأمور ذات الآثار البعيدة المدى في الحركة الفقهية، ومواقف فقهاء البلدين وطرائقهم ومناهجهم في الاستنباط." اهـ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 08:22 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    الامام عبد الغنى النابلسى رضى الله عنه


    في كل جنس من الأجناس معلومِ======= لا بد من خادم فيهم ومخدومِ
    وثالثٍ هو بالإفساد بينهما ====== يسعى بعقل من الخيرات معدومِ
    وكل طائفة تخشى أفاضلهم ======= تبدو أراذلهم بالقبح والشوم
    فكم رأيت أناساً لا خلاق له========= وظالماً ظاهراً في زيِّ مظلوم
    وكم عرفت بربي مشكلاً قصرت ==== عنه العقول عقول العرْب والروم
    وكم بليت بأقوام سواسية ======= في حكم أمر بعين الحس موهوم
    وليس من يأكل الأكوان عذْبَ جنىً ======= كمثل آكلها أشجارَ زقوم
    كل امرئ عقله ميزان حالته ======== فليس صوت هزار الدوح كالبوم
    كلامنا الحق لا تخفى فوائده ========= إلا على منكرٍ للحقِّ محروم
    به نخاطب أهل الإتفاق على ========= سر عظيم من الأسرار مكتوم
    هم المراد به لا غيرهم أبداً ===== بالقول في كل منطوق ومفهوم
    مَنُّ العلومِ وسلوَى الغيرِ أهلُهُم= في الشكلِ من عصبةِ القثَّاءِ والثوم
    أبو هريرة حيث الإختلاف رأى ====== في الحق ما بين ممدوح ومذموم
    لو قال ما عنده من علم خالقه ======= عن النبي دهاه قطعُ بلعوم
    ومثلُه شعرُ زين العابدين أتى ======= يا ربَّ جوهرِ علمٍ قولَ منظوم
    فلتترك القاصرون الخوض في كلمي == هم أهل عقل من الأغيار مكلوم
    ونحن قلنا عن السر المصون وعن ==== نطق الوجود وأمر منه معلوم
    لا عن خيال ولا فكر وشاهده ========= كنت اللسان له في قرب قيوم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2010, 08:29 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    حرف الألف

    صلاتـــــــــك رب والســـلام على النبي = صلاة بطون الأرض والجو تــُمـــلأ
    أصلي صلاة تملأ الأرض والسمـــــــــا = على من له أعلى العــــــلا مُتبــــوأ
    أقيم مقاما لـــــــــــــــــــم يقم فيه مرسل = وأمست له حــجب الجـــلال تـُوطــأ
    إلى العرش والكرسي أحمد قد دنــــــــا = ونــورهــما من نــــــوره يتــــــــلألأ
    أراه من الآيات اكــــــــــــــــــــــبر آية= وما زاغ حاشا أن يزيــــــغ المبـــــرأ
    أتاه الندا يا سيد الرسل لا تخـــــــــــــف = أنــــا الله مـــنــي بــالتــــحية تبــــدأ
    أردناك أحببنـــــــــــــــــاك هذا عطاءنا = بغير حساب أنــــــت للحب منشـــــأ
    أنلناك في الدنيا على الرسل رفعـــــــــة = فكم لك من جاه إلى الحشر يخبـــــــــأ
    أعد لك الحوض الذي من يؤمـــــــــــــه = ويشرب منه شربت ليس يظمـــــــــــأ
    أخلائي من يحصي مديـــــــــــــح محمد = وفي مدحه كتب مــــــن الله تقـــــــرأ
    أيمدح من أثنى الإله بنفســــــــــــــــــــه = عليه فكيف المدح من بــــعد ينشــــــأ
    أمين مكيـن مجتبى ذو مهابـــــــــــــــــة = جــمــــيل جلـــــــيل بالغيب منبــــــأ
    أمان لأهل الأرض مذ حــل بــيــنــهــــم = به يـــــــــــدفع الله العذاب ويــــــدرأ
    ألا فـادع عــل الله يـرحـــــمــــنا بــــــه = فلولا الدعا مـــــا كان بالخلق يعبـــــأ
    أعـــد مـــدحـــه إن الـــقلــــــوب تحــبه = بأوصافه تجـــــــلى إذا هي تصــــــدأ
    أحـــبــــتــنا طــبــتــــم وطـــاب حديثكم = فلا عوض عنكم ولا الصبر يطــــــرأ
    أأصــبر لا والله مــــا الصــــــبر شيمتي = على من له وجه من الشمس و أضــوأ
    ألفنـــــــاه حـــــــتـى خـــامرته عـــقولنا = فلا الشوق مفقود ولا الوجد يهــــــــدأ
    أتــــــــيت إلى مدحـــــــــي علاه مبادرا = لعلي بغفران الذنوب أهنـــــــــــــــأ
    أنــــــا رجل أتــقــــلــت ظـــهري بزلتي = ومن زل يأوي للشفيع ويلجــــــــــــأ
    أغــثــــني أجرني ضاع عمري إلى متى = بأثقل أوزاري أرانــــــــــــــــــي أرزأ
    إذا لــم يــكـــن لــي مـن جــنــابــك شافع = شقيت فمالي غير جـــاهك ملــــــــجأ

    وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 05:17 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    في انتظار الزميل أحمد عبد الوهاب

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 05:18 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 07:19 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    Quote: يمكنك أن تناقشني نقطة نقطة


    الرفيق عماد

    لا مانع لدينا للنقاش معك وفق شروط و تعهد مكتوب من قبلك الا فلا


    الشروط
    1 / عدم التعرض لاولياء الله الصالحين بالاذى

    2 / عدم التعرض لاهل الذكر بالجهالة

    3 / عدم التعرض لمحبى الرسول الكريم بالاهانة

    4 / ان يكون الحوار موضوعيا منفتحا بعيدا عن المهاترة و الانغلاق الفكرى

    5 / ان يكون الحوار معرفيا بحثا عن الحقيقة بدون تخندق و تعصب للافكار المعلبة و الايدلوجيات المبسترة

    6 / احترام اهل لا اله الا الله محمد رسول الله

    7 / الاحترام و التقدير لمن نشروا الاسلام فى القبل الاربعة على اسنة الرماح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 07:29 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 12:08 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 12:09 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 12:11 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    اقتبس احمد حامد صالح كلامي هذا بعد ان رفضه :
    [/ QUOTE] : يمكنك أن تناقشني نقطة نقطة
    ثم رد قائلا:
    الرفيق عماد الرفيق عماد لا مانع لدينا للنقاش معك وفق شروط و تعهد مكتوب من قبلك الا فلا الشروط 1 / عدم التعرض لاولياء الله الصالحين بالاذى 2 / عدم التعرض لاهل الذكر بالجهالة 3 / عدم التعرض لمحبى الرسول الكريم بالاهانة 4 / ان يكون الحوار موضوعيا منفتحا بعيدا عن المهاترة و الانغلاق الفكرى 5 / ان يكون الحوار معرفيا بحثا عن الحقيقة بدون تخندق و تعصب للافكار المعلبة و الايدلوجيات المبسترة 6 / احترام اهل لا اله الا الله محمد رسول الله 7 / الاحترام و التقدير لمن نشروا الاسلام فى القبل الاربعة على اسنة الرماح
    أمسك شروطك عليك...
    قال تعهد مكتوب!!!!
    انت تتناقض...
    فاولا ترفض الحوار باستكبار عجيب
    ثم تاتي هاهنا متراجعا واضعا شروطك؟!!!!تريد حوار بدون شروط: مرحبا ........وإلا فلا...
    اهل البدع والسحر والتنجيم يحددون انهم هم الأولياء!!!
    ولكن ربنا جعل الولاية لكل مؤمن تقي :(ألا إن أولياء الله لاخوف عليهم ولاهم يحزنون .الذين أمنوا وكانوا يتقون)
    كمان يضعون شرووطا!!!!
    وتعهد مني مكتوب!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    لاعلم..ولاأصول حوار؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 01:43 PM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    جزء من إعلان رجوع شيخهم:
    فكان لزاما عليّ أن أبلغ الأحباب والإخوان الذين اجتمعت معهم خالصا لوجه الله سبحانه وتعالى تبرئة لذمتي ونصيحة لهم , وتأكيدا على انسلاخي التام عن دعوة المشيخة على المهدي عليه السلام وغيرها من الدعوات السابقة . ومن الآن أرجو من الإخوان أن يأخذوا هذا الإعلان مأخذ الحق وأن يتعاملوا معي وينظروا إليّ نظرة الأخ لأخيه ليس إلاّ وهذه حجتي عليهم يوم القيامة فليعرف الجميع هذا الأمر
    ولكن!!!!
    ولكن!!!!
    *هل كتب شيخهم رسالة أخرى أو ألف مؤلفات فيها بيان الباطل الذي يقول إنه تاب منه؟ لا
    *هل سحبوا رسالة شيخهم التي أظهر التوبة منها؟ لا...
    * هل أقلعوا عن أساليب ادعاء استخلاص الغيب
    عل طريق هذه الوسائل الخطيرة كقراءة الكف وعلم الحروف والزايرجة؟؟؟ لا....

    * هل تركوا الغلو والتعظيم والدعا ية العريضة للشيخ الذي نهاهم عن ذلك؟ لا....
    *هل تركوا الأمور الأخرى كالنشاط المحموم لنشر التجانية في جزيرة الإسلام ؟ لا...
    ما أقرب الشبه بينهم وبين الباطنية في أساليب الدعوة والتخطيط والخداع

    (عدل بواسطة عماد موسى محمد on 04-06-2010, 01:45 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-06-2010, 08:55 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    الرفيق عماد

    لا مانع لدينا للنقاش معك وفق شروط و تعهد مكتوب من قبلك الا فلا

    يا رفيق

    هنا نشرح لك لماذا هذه الشروط

    1 / عدم التعرض لاولياء الله الصالحين بالاذى

    حتى نضمن انك لن تفعل ما يفعله حدثاء الاسنان الذين يقرؤون القران و لا يتجاوز حناجرهم و هم لا يتورعون فى تناول الاولياء بما لا يليق
    الحوار سياتى بقامات .. بن ادهم ... المجاسبى ... السقطى ... الجنيد ... الشبلى ... الغزالى ... الجيلانى ... بن العريف ... بن عربى ... بن طفيل ... بن رشد ... بن خلدون ... عبد السلام بن مشيش ... الشادلى ... التجانى رضى الله عنهم ... و انا لا اريد ان انخرط فيما قد يسبب لهم الاذى
    كان كتبت تعهد بانك سوف لن تتطاول عليهم حينها سنكون على استعداد و الا فلا

    2 / عدم التعرض لاهل الذكر بالجهالة

    مقام الذكر و الذاكرين مقام سامى تحفهم الملائكة و الدلائل بينة من الكتاب و السنة على درجتهم الرفيعة... و هنا ايضا لا اريد ان اكون سببا فى ان يتجاهل عليهم احد... فان تعهدت كتابة سنكون على استعداد و الا فلا

    3 / عدم التعرض لمحبى الرسول الكريم بالاهانة
    الحبيب المصطفى عليه افضل و اتم الصلوات مقامه عالى فى طاعته طاعة الله ... لا اريد ان اكون سببا فى جرح محبيه ... و فى السنة قال عليه السلام من صلى على واحدة صلى الله عليه بها عشرا ... اللهم صلى و سلم على محمد و على ال محمد فى كل لمحة و نفس عدد كل معلوم لك ... ان تعهدت اهلا الا فلا

    4 / ان يكون الحوار موضوعيا منفتحا بعيدا عن المهاترة و الانغلاق الفكرى

    كل انسان عاقل يدرك ان الموضوعية و الانفتاح اسس الحوار البناء ... و ان السياج الدوغمائى المنغلق المنكفئ على ذاته يحول الحوار الى حوار طرشان و هذا ما لا اريده ... ان تعهدت بذلك فمرحبا و الا فلا

    5 / ان يكون الحوار معرفيا بحثا عن الحقيقة بدون تخندق و تعصب للافكار المعلبة و الايدلوجيات المبسترة

    الحوار الفكرى البناء هو الذى يقود الى الحقيقة ... التمترس حول الاراء التى يفندها الحوار و التمسك بالايدلوجيات المسندشة يقود الحوار الى مدارك الهرج و المرج ... و هذا ما لا ابغاه ... لذلك هناك ضرورة للتعهد ... الا فلا

    6 / احترام اهل لا اله الا الله محمد رسول الله

    الشهادة تعصم الدم ... من شهد بها فهو مسلم ... هنا لابد من الاقرار و الا فلا جدوى من الحوار

    7 / الاحترام و التقدير لمن نشروا الاسلام فى القبل الاربعة على اسنة الرماح

    رجال جاهدوا فى سبيل الدعوة الله لنشر الاسلام فى شرق افريقيا السودان غرب افريقية دان فوديو الحاج عمر تال المهدى السنوسي و غيرهم كثر واجب على كل مسلم غيور ان يحترم دورهم ... ان تعهدت بسم الله

    اطار الحوار :

    انا لست من المقيمين فى الدوحة لذلك فان موضوع المؤتمر فى قطر لا يعنينى ... و هنا اقول ان المؤتمر حزب قومى سودانى ككل الاحزاب يحق لاى سودانى الانتماء اليه و التطلع لقيادته و المنافسة مشروعة سواء فى قطر او غيرها

    انا هنا للحوار حول التصوف بشكل عام و التجانية بشكل خاص بقدر معرفتى المتواضعة فى ذلك ... و لا انوب عن احد فى ذلك ... كل نفس بما كسبت رهينة و هنا اقول لك التعميم لا يجوز ... تعهد بشروطى كتابة و تعال نناقشك فى التصوف و التيجانية و الحرالى و البونى ... و يا رفيق يس لما قرات ... و القران فيه شفاء للناس و عليه نرجو عدم القاء القول على عواهنه

    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 04-06-2010, 09:13 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 06:22 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    Quote: تعهد بشروطى كتابة و تعال نناقشك فى التصوف و التيجانية و الحرالى و البونى ... و يا رفيق يس لما قرات ... و القران فيه شفاء للناس و عليه نرجو عدم القاء القول على عواهنه

    يا أحمد
    احتفظ بشروطك عليك
    وعُد أدراجك
    هذه أساليبكم في قهر الأتباع
    من السودان إلى السنغال
    هذا الشريط يناقش مواضيع محددة
    شكرا ..ترفع لنا الشريط كثيرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 07:49 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    أحد زملاء المنبر ممن استهوتهم هذه الفتنة التجانية
    كان يكتب في سيرته الذاتية
    أن من ضمن هواياته "علم الزايرجة"!!
    بعد فضل الله عليّ بفتح الشريط عن شيخ التجانية ودعواه الباطلة
    وإيراد الأدلة والانوار الكاشفة...
    تراجع الزميل ومحا "الهواية" المعنية من سيرته-يُشكر على ذلك-ونرجو منه المزيد-
    فالحسنة تجرّ إلى أختها- وارجوه ان يراجهع نفسه وأن يفوز برضا الله التواب قبل هجوم الموت
    الذي هو قريب من كل أحد
    فالخلاصة أن الزايرجة ليست بعلم..
    وهي وقراء الكف ومايسمى بعلم الحروف والرمل...إلخ
    هذه طرق غير شرعية يترتب عليها الافتئات على الله والاعتداء على
    حق الله وتفرده بعلم الغيب -سبحانه..وهو القائل:
    (قل لايعلم من في السموت والأرضِ الغيبَ إلا الله وما يشعرون أيان يُبعَثون)
    الأمر بالمعروف هو صمام الأمان للأمة
    والساكت عن الحق شيطان أخرس
    والمتكلّم بالباطل شيطان ناطق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 08:22 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    كتب الزميل/ مامون المعتصم:

    Quote: الأخ الكريم / عـماد مـوسـى

    الـســلام عـليـكم و رحـمـة الله و بركاتـه

    و جـزاكـم الله خـيراً على ذودكـم عـن الإســــلام

    شــخصى الـضـعـيـف تـيـجـانـى الـطـريـقـة مـنـذ

    عـام 1983 و قـد أخـذت الـطـريـقـة عـلى يـد شــيـخى

    و أســتاذى أحـمـد الـصــديـق - بـشــمبات الأراضـى -

    رحـمـه الله تـعـالـى و أحـسـن إلـيـه و جـعـل قـبره روضـاً

    مـن ريـاض الـجـنـة و روحـه فى الـفـردوس الأعـلى ...

    بـايـعـتـه و بـايـعـنى عـلى الآتــى :

    1- أركـان الإســــلام الـخـمس ( الـمـعـروفـة لكـل المسـلمين

    كـما عـلـمـنا إيـاهـا رســولـنا الـكـريـم صلى الله علـيه و سـلـم)..

    2- أركان الإيـمـان الـســت( كـمـا عـلـمـنا إيـاهـا رسـولـنا الكريـم

    صـلى الله عـلـيـه و ســلـم)..

    3- تــوحــيـد الله تـبـارك و تـعـالـى و عـدم الإشــراك بـه و الإجـتـهـاد

    فـى عـبـادتـه و تـنـزيـهـه وحــده و إتـبـاع أوامـره و إجـتـنـاب نواهيه ..

    4- أن يـكـون لـســانـى رطـبـاً بـذكـر الله ســـبحانـه و تـعـالـى و الـصلاة

    عـلى رســولـه صـلى الله عـلـيـه و ســلـم بـصـيغـة صـلاة الـفاتـح أو

    بـأى طـريـقـة أخـــرى أريـدهـا..

    و أوراد الـذكــر كـمـا يـلـى :

    * أولاً : الإســـتـغـفـار ( أسـتـغـفـر الله ) 100 مـرة .

    * ثانيـاً: الـصـلاة عـلى رسـول الله صلى الله عليه و سـلم 100 مـرة .

    * ثـالـثـاً: لا إلـه إلا الله 100 مـرة .

    * رابـعـا : أســـتـغـفر الله الـعـظـيـم الـذى لا إله إلا هـو الـحى

    الـقـيـوم و أتــوب إلـيـه 50 مـرة ..

    خـامـسـاً : صـلاة الـفـاتـح 50 مـرة ..

    سـادسـاً : لا إله إلا الله وحـده لا شــريـك لـه لـه المـلـك و لـه الـحـمـد

    يـحى و يـمـيـت و هـو حـى لا يـمـوت بـيـده الـخـير و هـو عـلى كـل شــىء

    قــديـر 50 مـرة ..

    و هــذا ورد صــبـاحـى و مـســائـى كـل يــوم ..

    أمـا الـوظـيـفـة فـهـى الـتـهـلـيـل مـن بـعـد عـصـر الـجـمـعـة و حـتى

    مـغـيـب الـشـمـس و ذلـك تـحــريـاً لـســاعـة الإجـابـة الـتى ذكــرت فـى

    يــوم الـجـمـعـة و هــذا الـوقـت بالـذات وقـت مـغـرٍ للـنـوم أو اللـهـو

    كـمـا هــو مـعـلـوم فـإذا قـضـيـتـه فى ذكـر الله فـذلـك لا شــك أفـضـل...

    ثــم بـعـد ذلـك أمــرنـى بـمـايـأتـى :

    * الـحـفـاظ و الـمـداومـة عـلى الـصـلاة الـمـكـتـوبة و الـتـشـديد

    عـلى صـــلاة الـجـمـاعـة .

    * بــر الـوالــدين و حـبـهـما و طـاعـتـهـما و الـدعـاء لـهـما كما أمـرنـا

    ربـنا تـبـارك و تـعـالـى ..

    * الـبر بـجـماعـة الـمـسـلـمين و الإحـسـان إلـيـهم و الـصـدق الـمطـلق

    فـى الـقـول و الـعـمـل تـبـعتاً لـســنة رســول الله صلى الله عـليـه و ســلـم ..

    * الـطـهـارة الـدائــمـة ...

    فـهـل تــجـد هــنـا مـا يـعـيـب أو يــجـعـلنى مـشـــركـاً؟؟؟

    لــم يـأمــرنـى و لـم يـبـايـعـنى بـأى شـــىء مـمـا ذكــرتـه أنـت هـنـا

    و لـم يـأمــرنـى بـتـألـيـه صـاحـب الـطـريـقـة أو تـمـيـيـزه عـن غـيره

    مـن خـلـق الله أبــداً أبــداً ... و قــد تـغـيرت حـيـاتـى بـحـمـد الله كـثـيراً

    جــداً مـن ذلـك الـوقــت و إلـى حـيـنـه ...

    أمـا إن كـان بـعـض النـاس مـن الـغـلاة فـى فــكـرهـم تـنـطـعـاً أو جـهـلاً فـذاك

    مـحـســوب عـلـيهـم ( و مـن إهـتـدى فـإنـما يـهـتـدى لـنـفـسـه و مـن ضـل فـإنـما

    يـضـل عـلـيهـا) و الـحـمـد لله الـذى مـنّ عـلـيـنـا بـنعـمـة الـعـقـل لـنـمـيز بـها

    طـريـق الهـدايـة و الـضــلال ...

    كـثـير مـن الـكـتـب كـانـت تـنـســخ بـالـيـد قـبـل إنـتـشــار الـمـطـابـع و قـد

    لـحـقـهـا بـعـض الـوضــع و الـتـبـديـل الـمـغـرض فى الأزمـنـة اللاحـقـة لإشــاعـة

    الـفـتن و الإخــتلاف بـين الـمـسـلـمين و خـصـوصـاً خـلال الـفـترات الإســتعمـاريـة

    مـن باب فـرق تـســـد و هـى بالـتالـى قــد إحــتـوت عـلى كـثـير مـن التـشــويه مـمـا

    يــتـطلـب الـتـحـرى و الـتـدقـيـق فـيهـا قـبـل الأخــذ و الـتـسـلـيـم بـكل مـا جـاء

    فـيـهـا ....

    بـالـمـناســبة كــونـى صــوفى لـم يـمـنـع أن آخــذ الـكـثـير مـن الـدروس

    و الـمـحاضـرات و الـفـتاوى مـن عـلـماء أنـصـار الـســنـة و تـلامـيـذ الـشـيخ

    مـحـمـد بـن عـبـد الـوهـاب رحـمه الله و جـعـل مـثـواه روضـاً مـن رياض الـجـنـة

    وأسـكن روحـه الـفـردوس الأعـلى و لا تــعـارض عـنـدى فـى ذلـك و الـحـمـدلله ..

    مـع تــحـفـظـى عـلى بـعـض مـنهـم مـمـن أحـسـبـهـم عـلـماء الـسـلـطان ...

    و لــى إن أمــد الله فـى الـعـمـر عــودة قـريـبـة ..




    الزميل الخلوق مامون المعتصم:
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    كما وعدتك أنني سآتيك تفصيلا وهاأنا جئتك مسرورا بالحوار معك..والحمد لله
    وحقيقةً يا مامون أعجبني حسن حوارك وخلقك وطرحك لآرائك بكل وضوح وصدق
    فأولا: شكرا على قولك أنني أذود عن الإسلام
    فأنا مجرّد تُليميذ ..وطويلب علم
    فقط انا أحاول أن أشارك في الخير..
    وأرجو الله ان يجعلني وإياك ممن هداهم وجعله من اهل الخير..
    قولك:
    Quote: شــخصى الـضـعـيـف تـيـجـانـى الـطـريـقـة مـنـذ

    عـام 1983 و قـد أخـذت الـطـريـقـة عـلى يـد شــيـخى

    و أســتاذى أحـمـد الـصــديـق - بـشــمبات الأراضـى -

    رحـمـه الله تـعـالـى و أحـسـن إلـيـه و جـعـل قـبره روضـاً

    مـن ريـاض الـجـنـة و روحـه فى الـفـردوس الأعـلى ...

    بـايـعـتـه و بـايـعـنى عـلى الآتــى :

    1- أركـان الإســــلام الـخـمس ( الـمـعـروفـة لكـل المسـلمين

    كـما عـلـمـنا إيـاهـا رســولـنا الـكـريـم صلى الله علـيه و سـلـم)..

    2- أركان الإيـمـان الـســت( كـمـا عـلـمـنا إيـاهـا رسـولـنا الكريـم

    صـلى الله عـلـيـه و ســلـم)..

    3- تــوحــيـد الله تـبـارك و تـعـالـى و عـدم الإشــراك بـه و الإجـتـهـاد

    فـى عـبـادتـه و تـنـزيـهـه وحــده و إتـبـاع أوامـره و إجـتـنـاب نواهيه ..

    4- أن يـكـون لـســانـى رطـبـاً بـذكـر الله ســـبحانـه و تـعـالـى و الـصلاة

    عـلى رســولـه صـلى الله عـلـيـه و ســلـم بـصـيغـة صـلاة الـفاتـح أو

    بـأى طـريـقـة أخـــرى أريـدهـا..

    طبعا تعرف يامامون أنه لا اعظم من أركان الإسلام والإيمان ثم شعبُه التي تتفرع منه كالذكر
    وطهار القلوب والنفوس مما يشوش عليه من الذنوب والمعاصي
    وتعلم ان هذه الأمور لاتحتاج إلى إنسان ليبايعه المسلم عليها..
    فالمسلم بيقينه وإيمانه ثم ممارسته للطاعات هذه نفسها قيام بالميثاق
    الحقيقي والبيعة الحقيقية لله تعالى.
    كما أمدح فيك صفة الإكثار من ذكر الله فالذاكرون -بشهادة ربهم تعالى-هم المفلحون الذي
    أعد الله لهم مغفرةً واجرا عظيما..وأقترح عليك أن تتبع سنة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم
    في الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم..فهو نفسه-بأبي هو وأمي-علّمنا صيغتها التي لاينبغي
    تغييرها إلى صلاة الفاتح أو غيرها..ولايخفى عليك ان صيغة صلاة الفاتح-مع أنها تخالف الصيغة التي علمنا إيا الرسول عليه الصلاة والسلام- فإنها -تتضمن غلوا فاحشا والزعم بأن الرسول هو الفاتح لما أغلق من أمور سواء كانت مطالب أو حاجات أو غموم أو تحقيق أمنيات ..ولاشك ان الرسول نفسه صلى الله عليه وسلم لايرضى بهذا الغلو والكلام الخطير ..فالذي يفتح مغاليق الأمور..ويجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويفرج الكرب..وييسر كل عسير هو الله الواحد القهار..
    لك شكري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 08:39 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    يواصل الزميل مامون المعتصم:
    Quote: و أوراد الـذكــر كـمـا يـلـى :

    * أولاً : الإســـتـغـفـار ( أسـتـغـفـر الله ) 100 مـرة .

    * ثانيـاً: الـصـلاة عـلى رسـول الله صلى الله عليه و سـلم 100 مـرة .

    * ثـالـثـاً: لا إلـه إلا الله 100 مـرة .

    * رابـعـا : أســـتـغـفر الله الـعـظـيـم الـذى لا إله إلا هـو الـحى

    الـقـيـوم و أتــوب إلـيـه 50 مـرة ..

    خـامـسـاً : صـلاة الـفـاتـح 50 مـرة ..

    سـادسـاً : لا إله إلا الله وحـده لا شــريـك لـه لـه المـلـك و لـه الـحـمـد

    يـحى و يـمـيـت و هـو حـى لا يـمـوت بـيـده الـخـير و هـو عـلى كـل شــىء

    قــديـر 50 مـرة ..

    و هــذا ورد صــبـاحـى و مـســائـى كـل يــوم ..

    طبعا لا يخفى عليك الأجور العظيمة لمن يكثر من التوبة والاستغفار
    والصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم...والتهليل والتكبير
    والتسبيح والتحميد..كل هذا وردت عليه أدلة على أن فاعِله من
    أهل الخير وانه أعماله من خير الأعمال وازكاها عند المليك-سبحانه-وأرفعها للدرجات..
    ولكن تعرف يا مامون أن الشريعة حددت لنا لصحة الذكر وقبوله أمورا منها:
    *الزمانية..فمثلا نلتزم بالذكر صباحا إذا فعله الرسول صباحا-صلى الله عليه وسلم
    *المكانية..فمثلا ذكر دخول المسجد:(الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم-اللهم افتح لي ابواب رحمتك- هو ذكر يتعلق بذلك المكان الطاهر ..فلابد أن نلتزم به بإيراده في مكانه فقط..
    كما كان يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم
    *العدد..فلانحدد من عندنا عددا لم يحدده الرسول صلى الله عليعه وسلم.. فمثلا لم يحدد الرسول عليه الصلاة والسلام في سنته الصحيحة شيئا إسمه صلاة الفاتح-ناهيك عن خمسين صلاة- كما لم يحدد فيما أعلم 100 صلاة على الرسول كذكر ثابت...يمكنك أن تصلى على رسولنا صلى الله عليه وسلم ماشاء الله لك ان تصلى عليه دون تحديد شئ لم يحدده(اللهم إلا الذكر المعروف وهو10 مرات بعد الفجر وبعد العصر-
    لك خالص شكري وزادك الله حرصا على الخير
    نواصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 09:56 AM

عماد موسى محمد

تاريخ التسجيل: 17-03-2008
مجموع المشاركات: 15955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)

    وأضيف إلى شروط قبول الذكر يا مامون :(الكيفية)
    أي ان الذكر لابد أن نلتزم بالكيفية التي ورد به
    أضرب لك مثالا: لو انك قلت(لاإله إلا الله وحده لاشريك له له الملك
    وله الحمد وهو على كل شئ قدير) هذا ذكر كريم....وردت كيفيته باللسان
    فإذا جاء أحد الناس وقال:لماذا لا ناتي بدف ونقول هذا الذكر على أصواته
    نقول له: إنك بذلك قد خالفت الرسول صلى الله عليه وسلم في كيفية هذا الذكر
    وهو باللسان وليس باللسان مع ضرب الدفوف..
    ولذلك قال الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم عن من يعمل أعمالا لم يعملها الرسول
    عليه الصلاة والسلام:
    ( من احدث في أمرنا هذا ماليس منه فهو ردّ): أي مردود عليه
    والإحداث في الدين هو اختراع أمور لم يأذن بها الله ولا رسوله صلى الله عليه وسلم
    وفي رواية(من عمِل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد)
    شكري لك يا مامون وتحياتي للشباب في النادي
    ولجميع الشباب في أمارتكم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 01:31 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: عماد موسى محمد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 01:47 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 21-10-2006
مجموع المشاركات: 2113

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بعد "الدواس" والتشابك بالايدي..هل ستختطف "التجانية المحمدية" المؤتمر ال (Re: احمد حامد صالح)

    فوق بالسونار

    السونار او الموجات فوق الصوتية او الايكو جرافى او الاشعة التلفزيونية ..


    هي عبارة عن أمواج صوتية ذات تردد عالي لا تستطيع أذن الانسان تمييزها حيث أن أذن الانسان تستطيع التمييز بين الأصوات اذا كان ترددها بين 15 هيرتز الى 18 ألف هيرتز كحد أعلى و يطلق على هذا المدى بمدى التردد الصوتي المسموع أما الأصوات ذات التردد الأقل من 15 هيرتز فيطلق عليها الأمواج تحت الصوتية و لايمكن لأذن الانسان سماعها و الأصوات ذات التردد الأعلى من 18 ألف هيرتز فيطلق عليها الأمواج فوق الصوتية و لايستطيع الانسان سماعها أيضاً .
    تتميز الموجات فوق الصوتية بقدرتها على النفاذ عبر الأنسجة الرخوة و الارتداد عند اصطدامها بالمادة .




    يتركب جهاز التصوير بالموجات فوق الصوتية بشكل أساسي من مجس " Transducer" يقوم بتوليد موجات فوق صوتية بتردد عالي جداً ( 1 – 20 ميغا هيرتز ) و عند وضع هذا المجس على جسم المريض أثناء الفحص و تشغيله يصدر كمية من الموجات فوق الصوتية تنفذ الى داخل جسم المريض و يقوم الأخصائي بتحريك المجس حتى يتم الحصول على الموجات الصوتية المرتدة للمنطقة المراد تصويرها حيث يستقبل المجس الموجات المرتدة و يحولها الى اشارات يمكن لجهاز الكومبيوتر المربوط بالمجس من تحليلها و انتاج صورة واضحة للأعضاء المطلوبة .

    اما طريقته فيتم وضع كمية قليلة من مادة لزجة تعرف بالجل ( GEL ) على طبقة جلد المريض في المنطقة المراد فحصها لتسهيل انتقال الموجات فوق الصوتية من الجهاز الى جسم المريض ، يقوم بعدها أخصائي التصوير بتحريك المجس في عدة اتجاهات حتى يتم الحصول على أفضل الصور الممكنة و يتم تخزينها بالجهاز و طباعتها على أفلام خاصة ليتم تقييمها و فحصها بواسطة أطباء مختصين .

    ما هي مضاعفات و أضرار التصوير بالموجات فوق الصوتية ؟
    لا يوجد هناك أي مضاعفات أو أضرار على المريض من اجراء هذا الفحص حيث يتميز هذا النوع من التصوير ببساطته و سهولة اجرائة و عدم استخدامة لأي نوع من أنواع الأشعة المؤينة لذا يستخدم في تصوير النساء الحوامل بخلاف التصوير بالأشعة السينية ، و لم يتم اثبات وجود أي أضرار محتملة للتصوير بالموجات فوق الصوتية حتى الآن .

    الموجات فوق الصوتية عالية التردد تنتشر و تنتقل أكثر في الأوساط السائلة و الأنسجة الرخوة و لكنها لا تستطيع اختراق المواد الكلسية و الصلبة كالعظام و الأوساط الغازية لذا لا يمكن اجراء هذا الفحص للعظام و الأعضاء التي تحتوي على غاز كالرئتين .

    اما استخدامات الالتراساوند او الموجوات فوق الصوتية او السونار كما يسميها البعض فى مجال التوليد فهى كالتالى :
    يمكن بفضل الموجات فوق الصوتية قياس كمية السائل الأمينوسى المحيط بالجنين داخل لكيس ...
    تساعد الموجات فوق الصوتية على فحص أجهزة الجنين المختلفة ، واكتشاف وجود أمراض أو عيوب خلقية من الممكن أن يتم علاجها خلال الحمل ، أو إنهاء الحمل فى منتصفة إذا كانت هذه العيوب شديدة ، بدلا من إستكمال الحمل...
    يمكن تحديد نوع جنس الجنين بواسطة الموجات فوق الصوتية ...

    اما الالتراساوند الرباعى الابعاد فيستخدم لتشخيص عدة اشياء تخص الجنين أهمها :-

    (1) متابعة الحمل وسلامة الجنين وذلك بفترات الحمل المختلفة:-

    • الثلث الأول:-

    - تحديد عدد الأجنة

    - التهديد بالإجهاض

    - تحديد عمر الحمل

    - نبض الجنين

    - وجود الحمل داخل الرحم أو خارجه

    - اكتمال عظام الجمجمة

    - اكتمال العمود الفقري وتشخيص أي خلل فيه كفتحات الظهر والأكياس

    - تشخيص حالات Down Syndrome

    - تحديد جنس المولود

    - رؤية الأطراف العليا والسفلى وتكوينات الوجه

    • الثلث الثاني والثالث:

    - فحص الرأس بتفاصيله والدماغ

    - فحص أي تشوهات مصاحبة للأحشاء الداخلية: القلب ، الدماغ ، الرئة ، الكلى ، المعدة ، المريء ، المثانة، الكبد

    - فحص الصدر والقفص الصدري والبطن

    - تحديد أي تشوهات كروموسومية أو خلقية

    - نمو الجنين وتطوره وحركاته وانسجامها

    -هذا بالإضافة لوضع المشيمة وما قد يصاحبها من مشاكل كالقصور والاحتشاء وتحديد موقع دخول الحبل السري والتجلط والالتحام في حالة الحمل المتعدد خاصة إذا ما استخدمت تقنية ( DOPPLER )

    - دراسة السائل حول الجنين والتغذية الدموية للأعضاء وفي الحبل السري

    - أخذ فكرة واضحة عن ملامح الجنين وتصرفاته وكل الظروف المحيطة به

    - تحديد أي خطورة للولادة المبكرة

    وعلى هذا الصعيد فقد حقق جهاز الالتراساوند الرباعي الأبعاد أعظم الانجازات في التحقق من سلامة الجنين واكتشاف أي تشوهات خلقية أو إعاقات أو تشوهات كروموسومية سواء ماله علاقة بسطح أو أحشاء أو هيكل الجنين الى جانب المتعة الحقيقية التي يجنيها الآباء في التمعن بصور الأجنة المجسمة في الوقت الحقيقي وما له من فائدة عظيمة في توثيق العلاقة بين الآباء والأبناء الى جانب تقبل والتعامل مع التشوهات الخلقية (إن وجدت) والتخفيف من أعراض الصدمة النفسية التي تتبع الولادة.

    ولتحقيق هذه الأغراض فان الفحص يلزمه من (20-40 ) دقيقة وهو آمن ولا يحتاج لأي تجهيزات من قبل المريضة باستثناء أخذ موعد مسبق ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views