بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 04:10 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.مهدى محمد خير(Dr Mahdi Mohammed Kheir)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان

12-26-2004, 08:13 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 11-25-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان

    جاسوس أميركي سابق: رئاسة الـ«سي آي إيه» رفضت خطة سهلة لاغتيال بن لادن بالسودان لجهلها بخطورته
    سيارتان.. ومسدس كاتم للصوت.. وأقنعة سوداء كانت أدوات تنفيذ العملية


    * كشف ضابط سابق في وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي إيه) خطة لاغتيال أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة، عندما كان في السودان. وقال إن رئاسة الوكالة رفضت الخطة لأنها «لم تكن تعرف مدى خطورة بن لادن، ولا نواياه المستقبلية نحو الولايات المتحدة». وكشف الضابط النقاب عن أن ضباط الاستخبارات سكنوا بالقرب من منزل بن لادن في حي الرياض بالعاصمة السودانية، ورصدوا تحركاته، والتقطوا مئات الصور له. وأكد الضابط السابق، في سلسلة من المقابلات الصحافية والتلفزيونية مؤخرا، أنه شخصيا وقف أمام بن لادن وجها لوجه أكثر من مرة. وفي مذكراته التى دونها في كتاب صدر مؤخرا باسم «اصطياد ابن آوى» يكشف ضابط السي آي آيه السابق الكثير من أسرار وخفايا المتابعة الأميركية لزعيم تنظيم القاعدة.
    وقال بيلي ووغ، الذي عمل مع القوات الأميركية الخاصة ومع وكالة الاستخبارات في فيتنام وأفغانستان، إنه عمل في السودان لثلاث سنوات خلال تلك الفترة، وإنه، بالاضافة إلى مراقبة بن لادن، راقب الإرهابي الفنزويلي الماركسي كارلوس، واشترك في إجراءات اعتقاله ونقله الى فرنسا.
    وكان ووغ أول ضابط تكلفه الاستخبارات المركزية بمراقبة بن لادن الذي لم تكن تعتبره شخصا خطيرا. وقال له مدير مكتب الاستخبارات في الخرطوم (الذي يتخفى تحت صفة سياسية في السفارة): «راقب بن لادن.. نحن لا نعرف عنه أشياء كثيرة، ولا نعرف ماذا يريد. لكننا نعرف أنه ثري، ونعتقد أنه يرأس منظمة اسمها القاعدة، وأن نشاطاتها تبدو مريبة». وكانت تلك أول مرة يسمع فيها ووغ باسم «القاعدة».
    * ما أسهل الاغتيال
    * وقال ووغ البالغ من العمر خمسة وسبعين سنة ويعيش في ولاية فلوريدا، إن خطة اغتيال بن لادن «كانت سهلة» بسبب المعلومات الكثيرة التي جمعها الجواسيس الأميركيون عنه، وعن تصرفاته وتحركاته، وبسبب الخرائط الكثيرة التي رسموها لمنزله، ومواقع شركاته، والشوارع التي كان يسلكها.
    واقترحت الخطة استئجار سيارتين، واحدة تتبع سيارة بن لادن، والثانية تأتي من الاتجاه المضاد. وعند اصطدام الثانية بسيارة بن لادن عمدا، يخرج الشخص المكلف بتنفيذ عملية الاغتيال من السيارة الأولى، ويطلق النار على بن لادن مستخدما مسدسا إم بي 5 مزودا بكاتم للصوت. وحسب الخطة، يرتدي الاميركيون المشتركون في العملية الاقنعة السوداء التي زودتهم بها وكالة الاستخبارات لتسهيل تجسسهم وسط السودانيين. وتكلف كل قناع آلاف الدولارات، وصنعته شركة منتجات وحيل سينمائية في هوليوود. ومن مزايا هذا القناع أنه يمنع معرفة الشخص الذي يضعه إلا عند الاقتراب منه.
    ويشير الضابط السابق في السي آي إيه إلى أن مدير مكتب الاستخبارات الاميركية في جنوب افريقيا قد زارهم ذات مرة، وطلب القيام بجولة في شوارع الخرطوم. وارتدى كل شخص قناعا أسود اللون، لكن الضيف لم يكن معتادا عليه، فاختنق ثم تقيأ، وكاد يبكي، لكنه لم يقدر على خلع القناع حتى لا يكتشف انه غير سوداني.
    لكن ووغ كان يخلع القناع، حسب قوله، ليركض في شوارع حي الرياض لمسافة ثمانية كيلومترات، مرتين كل اسبوع، ويقترب من منزل بن لادن. ولهذا كان سهلا على بن لادن وحرسه الافغان ان يعرفوا انه اميركي.
    * القناع الأسود
    * ويحكي ووغ أنه حدث ذات مرة أن صوب حارس أفغاني بندقية أتوماتيكية نحوه وهو يركض. وكان الحراس الأفغان يتابعون ركضه، ويحاولون التجسس عليه. وكانوا يحاولون، أيضا، التخفي بارتداء ملابس سودانية، ولكن الذقون والملامح الافغانية كانت تميزهم عن السودانيين.
    وفي الأوقات الأخرى كان ووغ يرتدي القناع الاسود، ويستقل سيارة روسية قديمة ليتعقب سيارة بن لادن المرسيدس البيضاء موديل 300، التي كان يقودها بنفسه، ورقمها 0990 . كان ووغ يغادر السودان مرة كل ستة أسابيع على سبيل التمويه والإفلات من مراقبة رجال الاستخبارات السودانية. لكنه كان يعتقد بأنه هذه المراقبة ليست فعالة. وقال إن سيارة فريق منهم «كانت تتبع سيارتي حتى أدخل مبنى السفارة الاميركية. وعندما أخرج، أراهم نائمين، فأدق على باب السيارة لأوقظهم، وأقول لهم باللغة العربية: أنا خرجت».
    وقال: «كنا نجري تمرينات في الصحراء إلى الغرب من الخرطوم، للهروب بسياراتنا في حالة الطوارئ (لتنقلهم طائرات هليكوبتر من هناك). وحاول رجال الاستخبارات السودانية معرفة ما نفعل، وكانوا يتابعوننا، لكنهم فشلوا لأننا عرفنا الصحراء أكثر منهم».
    * إغراء بالمرسيدس
    * وكان ووغ حذرا وهو يصور بن لادن لأن حكومة الرئيس عمر البشير الإسلامية منعت دخول الكاميرات «حتى لا يصور الأجانب مناظر اللاجئين البائسين في شوارع الخرطوم».
    لكن ترتيبات خاصة بين السفير الاميركي في الخرطوم ومدير مكتب الاستخبارات في السفارة سهلت دخول الكاميرات في الحقيبة الدبلوماسية. وبدأت الاستخبارات الاميركية تهتم بالتصوير بشكل أكبر بعد أن أصبحت الخرطوم مركز تحركات شخصيات مثل الشيخ (المصري) عمر عبد الرحمن، والناشط الفلسطيني أبو نضال، وقادة الجماعة الإسلامية المصرية، وحركة حماس الفلسطينية، وحزب الله اللبناني، ومنظمات جزائرية وإيرانية أخرى. وقال ووغ إن هؤلاء جذبتهم تصريحات حسن الترابي، الزعيم الاسلامي الذي شارك البشير في الحكم، ورفع شعار «أسلمة أميركا وتعريب إفريقيا».
    ووصف ووغ البشير بأنه أقل تطرفا من الترابي، وعارض تحويل الخرطوم إلى مركز «للارهابيين والمجرمين الدوليين». لكن إيران كانت ترسل إلى البشير «سيارة مرسيدس في كل مرة يعارض فيها الترابي، حتى يوافق. وعندما يعارض الترابي مرة أخرى، ترسل سيارة مرسيدس جديدة.. وهكذا».
    * تحت عيون الكاميرا
    * سكن ووغ لفترة مع جواسيس أميركيين في منزل من ثلاثة طوابق في حي الرياض الذي سكن فيه بن لادن. وكان زعيم القاعدة قد اشترى عدة منازل وسكن في واحد يتكون من ثلاثة طوابق. واستعمل غيره لاغراض أخرى، مثل حفظ معدات شركة الانشاء، وسكن الحراس والعمال، ومكان للتجمع والصلاة. واستعمل ووغ منزلا تستأجره السفارة الاميركية بالقرب من مكان صلاة بن لادن. ووضع على سطح المبنى كاميرات عملاقة تصور بن لادن وهو يصلي، ثم وهو يخطب في أنصاره بعد الصلاة. وكان عدد هؤلاء يتراوح بين عشرين وثلاثين شخصا، وصورهم ووغ وهم ينصتون إليه باهتمام وتركيز.
    وعرف ووغ أن بن لادن كان يعيش مع زوجاته الأربع وعدد كبير من الاولاد والبنات. لكنه لم يتمكن من مشاهدة أي واحد من هؤلاء، أو التقاط صور لهم.
    * بن لادن كان محظوظا
    * وحسب أقوال ضابط المخابرات الأميركي السابق فإن زعيم القاعدة كان يصلي الصبح في منزله ثم يغادره مبكرا الى مكتبه لمتابعة أعمال شركاته في ضواحي الخرطوم. وكان يزور البنك العربي في شارع علي عبد اللطيف كل يوم في التاسعة صباحا. وبعد صلاة الظهر يعود الى منزله ليتناول الغداء ثم ينام.
    وقال ووغ إن بن لادن «كان واثقا بنفسه، بدليل أنه فتح حسابا باسمه في البنك العربي. وكانت رئاسة الاستخبارات المركزية تعرف رقم حسابه، لكنها كانت تريد معلومات عن الذين يتعاون معهم».
    وقال ووغ إن بن لادن «كان محظوظا لأن الاستخبارات المركزية في ذلك الوقت لم تكن تملك تكنولوجيا مراقبة الناس على الأرض بواسطة أقمار فضائية ، كما تفعل الآن. وإلا كانت قد تابعته وصورته حتى داخل منزله، وكانت قد تمكنت من متابعته وصورت تحركات سيارته من الفضاء».
    ولهذا اكتفى ووغ بتصوير بن لادن من بعد. وفكر في وضع ميكروفون في سيارة بن لادن، لكنه وجد ذلك أمرا مستحيلا. وحاول معرفة نوع جهاز اللاسلكي الذي كان يستعمله بن لادن، لكنه فشل. ولو كان ضابط الاستخبارات الأميركي قد نجح في ذلك، كان سيرسل المعلومات الى رئاسة الاستخبارات المركزية لصناعة جهاز مماثل للتنصت على بن لادن.
    * محاولة ينقصها التخطيط
    * ويتذكر ووغ يوم تمرد مساعدان سعوديان على بن لادن، وهجما على مسجد في شمال أم درمان، وقتلا خمسة عشر خلال الصلاة اعتقادا منهما بأن بن لادن كان معهم. وعندما لم يجداه هناك، ذهبا الى منزله في حي الرياض، واشتبكا مع الحراس الافغان الذين قتلوهما.
    وكان ووغ في ذلك اليوم في منزل الجواسيس الاميركيين، بالقرب من منزل بن لادن، عندما شاهد السعوديين يسرعان بسيارتهما. وشاهدهما عندما أطلقا النار على مركز شرطة قريب، وقتلا شرطيين سودانيين.
    ولاحظ ووغ ان الشرطة السودانية لم تقدر على كشف محاولة السعوديين، ولا على القبض عليهما خلال المسافة من مسجد أم درمان الى منزل بن لادن في الخرطوم.
    وقال ووغ ان السعوديين لم يخططا لاغتيال بن لادن تخطيطا كافيا.
    وقال: «لو كانت رئاسة الاستخبارات المركزية قد طلبت مني اغتيال بن لادن، كان يمكنني أن أقتله بنفسي، وبسهولة».

    FBD' 9F 'D41B 'D#H37

    (عدل بواسطة Dr Mahdi Mohammed Kheir on 01-02-2005, 05:58 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 08:33 AM

Elnasri Amin

تاريخ التسجيل: 03-14-2004
مجموع المشاركات: 1748

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)

    Quote: وقال إن سيارة فريق منهم «كانت تتبع سيارتي حتى أدخل مبنى السفارة الاميركية. وعندما أخرج، أراهم نائمين، فأدق على باب السيارة لأوقظهم، وأقول لهم باللغة العربية: أنا خرجت».


    ده كلام ده!!!!!

    شكرا يا دكتور

    و مرحب بيك فى البورد

    النصرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 08:46 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 11-25-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Elnasri Amin)

    الأخ النصرى

    أشكرك كثيرا على الترحيب

    ودمت

    د.مهدى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 09:01 AM

democracy
<ademocracy
تاريخ التسجيل: 06-18-2002
مجموع المشاركات: 1707

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 09:02 AM

democracy
<ademocracy
تاريخ التسجيل: 06-18-2002
مجموع المشاركات: 1707

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 09:02 AM

democracy
<ademocracy
تاريخ التسجيل: 06-18-2002
مجموع المشاركات: 1707

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 09:06 AM

democracy
<ademocracy
تاريخ التسجيل: 06-18-2002
مجموع المشاركات: 1707

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 07:48 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 11-25-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: democracy)

    الأخ العزيز سيف الدولة

    والله مشتاقين

    أشكرك على الطلة المذهلة .. والمفرحة جدا


    سنتواصل

    د. مهدى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 03:30 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)

    دكتور لك التحية : كلامك مرتب لكن الامريكان دبل ادوها كوزين زيادة ولا شنو؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 07:40 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 11-25-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: علي محمد علي)

    على محمد على

    تحياتى

    هذه قمة جبل الثلج الغائر تحت الماء ... فصبرا جميلا

    د. مهدى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:16 AM

SARA ISSA

تاريخ التسجيل: 11-29-2004
مجموع المشاركات: 2064

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)

    د مهدي
    المخابرات الامريكية لا تحتاج لهذه الخطة المعقدة من أجل اغتيال بن لادن ، وذلك لعدة اسباب :
    اولا ان النظام في الخرطوم يعج بالعملاء أمثال الفاتح عروة وعثمان السيد وهولاء يمكن أن يقتلوا بن لادن عن طريق حادث سير أو تسمم غذائي أو عن (soap) كما تقول المافيا
    ثانيا : لن تفاجأ يا اخي اذا علمت يا اخي ان نظام الخرطوم قد قام باعطاء احداثيات رحلة بن لادن الي افغانستان ولقد اعترف بذلك بل كلنتون والذي رفض التصديق علي الخطة لأن بن لادن لم يكن يشكل خطرا علي أمن الولايات المتحدة أنذاك
    ثالثا : يملك نظام الخرطوم ميزة المساومة اذا كان المقابل كبيرا ويمكن لنظام الخرطوم أن يسلم بن لادن الي أمريكا اذا كان المقابل كبيرا
    رابعا : تملك الولايات المتحدة نوعا من التقنية التي تمكنها من اغتيال خصومها وهذه التقنية أفضل بكثير من عملية العصابات والاقنعة السوداء التي وردت في سياق الكاتب ، ونعلم كيف تمكنت اسرائيل من اغتيال كل من أحمد ياسين والرنتيسي من غير أن ينزل عملائها الي الارض
    أخيرا لا تصدق كل الكلام الذي يقر به ضباط الاستخبارات فمن أجل الشهرة يستطيع أحدهم أن يجرك بخياله الواسع ، كما أن فترة الثلاثين عاما لم تنقضي حتي ينبش كل المستور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:48 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 19315

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: SARA ISSA)

    أنا اتفق تماما مع سارة عيسي "راجعوا ارشيف واشنطن بوست و نيويورك تايمز بعد
    احداث 11/9 ).
    بل أدلت مارلين أولبرايت بتصريح مفاده ان المسؤولين السودانيين و في سبيل
    تحسين علاقتهم بامريكا انهم عرضوا تسليم بن لادن مباشرة لأمريكا لكن الأمريكان
    رفضوا ذلك لعدم وجود "تهمة موجهة لبن لادن" في ذلك الوقت وفضلوا تسليمه للسعويه.
    ألا ان هؤلاء رفضوا العرض و حسب قولها "He was too hot to handle". واجمع الكل
    ان يخرج بن لادن من السودان و بأت عملية " shopping for a Country" و اخيرا قبلت الطالبان و باختيار بن لادن.
    وكالة المخابرات المركزية اهتزت صورتها بعد احداث الحادي عشر من سبتمبر وقد شهدت اخيرا استقالات شبه جماعية من قسم "العمليات" ... "The James Bonds"
    و هذه ربما تعد محاولة لأستعادة تلك الصورة البراقة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:59 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 11-25-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: CIA يكشف بعض أسرار بن لادن فى السودان (Re: SARA ISSA)

    الأخت سارة/ الأخ محمد سليمان

    ما الذى يعرفه مثلى ومثلكم من أفراد الشعب السودانى عن تفاصيل نشاط بن لادن وتنظيم القاعدة أبان تواجده بالسودان ؟.


    ألم يكن بعض من بن لادن من ُصنع الأمريكان أنفسهم .. عندما أرادوا طرد الأحتلال السوفيتى من أفغانستان ؟.

    فى ظنى , أننا نستطيع تبيان ..كل الحقيقة , عندما يذهب هذا النظام وينكشف الغطاء عن كل العمليات الأستخباراتية ومع كافة تنظيمات الأسلام السياسى الجهادية فى العالم .

    (عدل بواسطة Dr Mahdi Mohammed Kheir on 12-27-2004, 02:54 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de