اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
التحية و الانحناء لشهداء الثورة السودانية ...شهداء ثورة ديسمبر ٢٠١٨
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-01-2019, 07:39 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة معالى ابوشريف (الكيك)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
28-04-2010, 08:00 AM

الكيك
<aالكيك
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 20808

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا (Re: الكيك)



    الانتخابات : النتائج المخيفة والآثار المدمرة
    الأوهام الخبيثة سيدة المشهد.. ولا علاج إلا بـ ( الصدمة)

    حيدر طه



    من حق كل إنسان، سوداني وغير سوداني، أن يقرأ نتائج الانتخابات وفق رؤاه وهواه، ولكن تظل الحقيقة واحدة بوقائعها وشواهدها وأدلتها، وهي التي تحدد مصير السودان في المرحلة المقبلة، بعيدا عن التزييف والترهيب والترغيب والآمال والتمنيات والوعود والأكاذيب. فللمؤتمر الوطني الذي أعلنت مفوضية الانتخابات اكتساحه الانتخابات بصورة « غير معقولة « قراءة متخمة بالأوهام والخيالات التي يستمدها من كونه حزب سعى بكل وسيلة شريفة وغير شريفة للبقاء في السلطة أربع سنوات إضافية هي عبارة عن تراكم وقت إضافي لمزيد من الممارسات والسياسات والإجراءات التي تقود البلاد إلى غير ما يريد السودانيون.


    ويمكن إهداء قادة المؤتمر الوطني دليلاً يتعرفون به إلى الطريق الذي أمامهم وهو طريق الحقيقة التي يصعب تزييفها ولو اجتمع كل خبراء التزييف والترقيع والتبديل والتشويه والطمس.
    وأول الإشارات الدالة على تلك الحقائق هي أن نتائج الانتخابات قررت تقسيم السودان إلى دولتين (منفصلتين) حتى إشعار آخر بوجود ارهاصات لدولة ثالثة تتأسس اسبابها وتتراكم بنودها وتحتشد عناصرها في أشكال عديدة وصور متنوعة، ليس اقلها ما يرميه انفصال الجنوب من ظلال كثيفة على إرادة أهل دارفور حاملي السلاح الذين قد يلهمهم الانفصال إلى انفصال.
    الآن أصبح المشهد في خريطة السودان واضحا لا لبس فيه ولا تزييف. ولكنه مشهد يتناقض مع إرادة السودانيين الحقيقية التي تتطلع إلى سودان موحد (لا فيه شق ولا فيه طق). فكيف يصوّت الناخبون السودانيون أصحاب الإرادة الوحدوية إلى حزب يقود السودان إلى انفصال تام، كانت الانتخابات نفسها وسيلته..؟
    نضع هذا السؤال على خلفية أن المشهد الانتخابي يقول بوضوح، إذا استثنينا التزييف، إن البشير رئيس للشمال وسلفاكير رئيس للجنوب..أي أن البشير ليس رئيسا للسودان، إنما للشمال فقط حسب التقسيم القاطع للانتخابات، وحسب الأرقام التي اعلنتها المفوضية في الإقليمين..



    هل يعاني الناخبون من مرض ازدواج الشخصية « الشيزوفرينا « مثلا؟


    بالطبع لا.. ولكنها تزييف إرادة السودانيين، ليأتي الانفصال كأنه تعبير عن إرادة السودانيين..
    صحيح سوف يحدث المؤتمر الوطني ضجة هائلة بتسيير المواكب وعقد المؤتمرات والمصالحات والتحالفات ليبدو أنه يسعى لوحدة السودان، ولكن بعد فوات الأوان.
    فأجندة المؤتمر الوطني في المرحلة المقبلة هي إطلاق برامج العلاقات العامة لتصبح هي سيدة المشهد، ليس لتزييف إرادة الشعب السوداني فقط، ولكن لتزوير إرادته هو نفسه بمزيد من الأوهام.
    سيحاول المؤتمر الوطني أن يجر إلى مواقفه كثيراً من القوى السياسية لتتحمل وزر الانفصال، ليقول للعالمين إن حكومة قومية « مؤقتة بالطبع « هي التي بصمت على الانفصال في آخر المطاف.
    نعم سيعمل المؤتمر الوطني بعد « اكتساحه « الانتخابات على إقناع كل من تستهويه السلطة والمال والجاه للمشاركة في الحكومة كي لا يسجل التاريخ أنه وحده الذي قاد السودان إلى انفصال، فإذا أخفق في تشكيل تحالف «إنفصالي واسع» فإن ورقة تحميل الحركة الشعبية للانفصال جاهزة منذ زمن.. وستجعلها حملة العلاقات العامة المقبلة أكثر « استساغة « لمن خف قلبه وتسطحت مفاهيمه واستهوته لعبة « الوهم اللذيذ».
    هذه واحدة من نتائج الانتخابات، أن يتكوّن مشهد خليط من الحقيقة والوهم، سيعمل خبراء التزييف والعلاقات العامة على طمس الفواصل بينهما حتى لا يستبين الخيط الأبيض من الأسود.
    وليس المؤتمر الوطني الوحيد الذي يملك لغة يقرأ بها نتائج تلك الانتخابات، فيشاركه بالطبع رئيس حكومة الجنوب المنتخب، نائب رئيس الجمهورية المنتخب، سلفا كير ميارديت، الذي تفنن في مثل هذا الخلط بصورة رمزية عندما صوّت للمرشح الرئاسي المشير عمر البشير.



    تلك الرمزية أكثر الأدلة على حقائق المشهد، لا وهم فيها ولا تزييف. فالرجل لم يخفِ نيته في الانفصال رغم التصريحات الدبلوماسية التي تتحدث عن « وحدة جاذبة « انتهت صلاحيتها يوم انسحبت الحركة الشعبية من انتخابات قطاع الشمال.. ففهم الجميع الرسالة الواضحة والصريحة والتي تغني عن التحليل والتفسير والشرح والتأويل.
    وهذا هو الفرق بين المؤتمر الوطني والحركة الشعبية.
    وقراءة المؤتمر الوطني والحركة الشعبية تتفق مع قراءة الولايات المتحدة التي تريد انفصالا هادئا وسلسا وحضاريا، كأنه يأتي من صميم إرادة السودانيين الذين قالوا « نعم « للإنفصال بانتخاب المؤتمر الوطني بنسبة 98% أو اقل قليلا أو أكثر كثيرا، لا يهم.
    أليست هذه النسبة هي الأوجب لمنح الانفصال هذه القيمة من القبول الكاسح لدى الشمال والجنوب..؟
    من يستطيع أن ينقض هذه الإرادة السودانية بعد ذلك..؟
    هكذا اجتمعت ثلاث إرادات اتفقت قبل خمس سنوات على هذا السيناريو، وإن كان الاختلاف على كيفية اخراجه بالصورة المعقولة والمقبولة. فكانت الحركة الشعبية أكثر ذكاء من المؤتمر الوطني الذي لم يفطن إلى انه يتحمل وزر الإنفصال وحده الآن. وهو وزر يمكن أن يحاكم عليه في يوم تعود الإرادة السودانية نظيفة غير مشوهة ولا مزيفة ولا مضروبة بستة ملايين صفعة

    .
    ولكن ماذا يجدي الحساب بعد الانفصال؟!
    ***


    وإذا كان انفصال الجنوب هو المصيبة الاعظم، فإن هناك عشرات المصائب التي يتوقع أن تنتج عن الآثار المدمرة للانتخابات، ليس فقط على دارفور القابلة للتفاعل مع تلك الآثار بسهولة، ولكن على الشمال الذي سيكون أكثر عرضة لتوابع الوهم المرضي الذي يعاني منه المؤتمر الوطني.
    فخلال إعلان النتائج بدأت ملامح الاستعلاء تظهر على مفردات ونبرات وتصريحات قادة المؤتمر، كأن الانتخابات سليمة والنتائج صحيحة، وهم يعلمون أن كل المشهد عبارة عن وهم مرضي، لا ينتج إلا تصورات مرضية، وهو الأمر الخطير الذي يحتاج إلى مراجعة وملاحظة ومتابعة حتى لا ترمي كل تلك الأمراض بمصائبها على المرحلة المقبلة.
    وما يوحي بخطورة مشاعر الاستعلاء ما ظل يردده البعض أن الاحزاب الأخرى قد تلاشت وضمرت وفي طريقها نحو الانقراض.
    وبنى كثير من هؤلاء المطففين في ميزان التحليل والتفسير، تصوراتهم واحكامهم على أن العشرين عاما الماضية شهدت تحولات ومتغيرات عميقة وواسعة ومهمة. ومن هذه التحولات أن الطائفية انتهت.
    ولكن لم ينتبه هؤلاء المطففون إلى ان التغيير الذي احدثته « الإنقاذ « كان سلبيا وخطيرا إذ قادت السودانيين إلى انتماءات متخلفة في التاريخ وبعيدة عن التطور الذي كان قد تحقق على يد الكيانات الدينية والأحزاب الوطنية.
    والدليل واضح لا يحتاج إلى مجهر. فدارفور عادت إلى الصراعات القبلية، والجهوية والعرقية، عندما راح الجميع بما فيهم الحكومة يتحدثون عن قبائل عربية وأخرى غير عربية، وفصائل زغاوة وفصائل مساليت وقمر وفور، ولم ينجُ الجنوب من تلك التقسيمات حتى في ظل هيمنة الحركة الشعبية وتمدد نفوذها في جميع مناطق الإقليم


    .
    فإي نوع من التغيير قد حدث..؟


    فالوهم لا يترك للموهوم مجالا للمراجعة والعلاج، خاصة الذين ادمنوا الوهم المرضي، فما عادوا يستطيعون التفريق والتمييز بين الحقيقة والوهم.
    نعم حدث تغيير ضخم في المجتمع السوداني، وليس كله طالحا، إنما بينه ما هو صالح ومفيد، إذا غربلنا بغربال دقيق احجام وانواع وطبائع المتغيرات. فمثلا غياب الثقافة السياسية المتعددة والمتنوعة والناقدة لمدة عشرين عاما لا يمكن إلا أن تعطي تفكيرا سلطويا نمطيا يسود لفترة من الوقت، حتى تتفتق الساحة عن رؤى وبرامج وتصورات مختلفة عما ساد خلال عقدين كان لهما أثر سلبي ضخم على ثقافة المجتمع وسلوكياته خاصة أولئك الذين يرتبطون بالنخبة الحاكمة التي أفسدت المناخ السوداني بملوثات كثيرة وسموم أدت إلى خصي الفكر وسبي الرأي وعقم الرؤى، بدءا من تشويه مفهوم « التكبير والتهليل «، حتى أصبح يردد في غير مناسبته وفي غير موضعه، بما يسيء للمفاهيم فتصبح القيم عبارة عن كلمات مستهلكة لا معنى لها ولا أثر غير الترهيب والتخويف.
    وإضافة لذلك ما ساد من ثقافة شراء الذمم والضمائر الخاوية في كل نشاط سياسي واقتصادي وعدلي. فاستشراء الرشوة لا ينعزل عن فساد الانتخابات، وشراء الذمم لا يبتعد عن التزوير والتزييف، مثل ما لاستخدام الدين والمقدسات والمفاهيم من أثر في التخويف.
    كل تلك الرذائل احتشدت في الممارسات السياسية، فقد كان المال والسلطة والمناصب والامتيازات والإعفاءات أدوات للاستمالة..وهي لا علاقة لها بالديمقراطية السليمة ولا بالانتخابات الشريفة النزيهة.
    ولذلك لا ينبغي قراءة نتائج الانتخابات بتجريدها في شكل أرقام ونسب، فالأرقام التي اجتهدت المفوضية في رصدها وإعلانها لا تنبئ عن الحقائق في الواقع، إنما تكشف حجم التزييف الذي حدث، والخطر الذي نتوقع. فالأرقام التي أعلنت ليست تعبيرا عن الحقيقة التي يجب تمييزها عن الأوهام، كي ينجلي الوضع بأنصع صورة لنعرف الطريق الذي امامنا، وهو مليء بالحفر والمطبات والمنزلقات.



    فحتى في الأرقام ما هو متوحش. فمثلا معظم الفائزين الأوائل يتفوقون على «الثواني» بنسب خرافية لا علاقة لها بالواقع مهما كانت التصورات والتوقعات. وهو أمر يضحك أكثر مما يبكي، لأن الأمر تحوّل إلى مهزلة وكوميديا غير لطيفة بالسودانيين.
    فوحشية النتائج، من الممكن أن تصيب السودانيين بنوع من اليأس من الديمقراطية التي شهدنا وجه من وجوهها المشوهة، وهو ما كان يثير الخوف لدى الحريصين على الديمقراطية من خوض التجربة بهذه الصورة المرهقة نفسيا وعقليا وسياسيا. وهذه بعض النتائج السلبية لتجربة لها آثار خطيرة على الثقافة الديمقراطية في المرحلة المقبلة.
    ولكن أيضا وجوه صالحة منها عودة السودانيين إلى الساحة السياسية مرة أخرى بعد اقصاء طال عشرين عاما، عمل فيه المؤتمر الوطني بأساليب عديدة على إشغال عقول الشباب بقضايا لا تدخل السياسة في مضمونها إلا مصحوبة بالخوف من الأمن والخوف على المستقبل، والخوف من الطوارئ، والخوف على الوظيفة والخوف من العاديات.
    فحياة السودانيين كانت كلها خوف، مما دعا البعض إلى اللجوء إلى السلاح الذي يأمنهم من بطش السلطة ويعادل نفوذه بنفوذها، وهو ما نراه نتائجه في صفحة واحدة من عملية الانتخابات. فالطرفان اللذان فازا هما من حملا السلاح في وجه بعضهما السلطة والحركة الشعبية ثم اشتركا في السلطة الثنائية ثم اتفقا على السيناريو الذي يعطي ما للحكومة في الشمال وما للحركة في الجنوب.




    هذه قسمة غير وطنية.. قسمة سياسية لا علاقة لها بالوطن، إنما بالسلطة والثروة. وسيدخل دارفور حامل السلاح إلى القسمة بعد انفصال الجنوب، حتى لا « يشوش « على السيناريو المتفق عليه قبل خمس سنوات.
    وما التهدئة الأمنية التي جرت في دارفور او التهدئة الانتخابية التي جرت في الجنوب، إلا مهلة لتمرير السيناريو الذي اجتهد فيه واشنطن ليشكل مصير السودان في المستقبل.
    فالنتيجة التي يمكن رؤيتها من دون مجهر هي أن المؤتمر الوطني قد احسن اخراج السيناريو كما تريد واشنطن، وتسلم في المقابل سلطة « شرعية» في الشمال تمارس ديكتاتورية الإغلبية المزورة..
    وسنرى في مقبل الأيام كيف سيؤثر تورم الوهم وتضخم الذات على أسلوب ممارسة ديكتاتورية الأغلبية المزورة، كما سنرى ردود فعل الشارع العائد إلى السياسة من أوسع أبوابها على تلك الديكتاتورية الـ « الشرعية»..وليس في يد الشارع من علاج غير « الصدمة « ليفيق المؤتمر من وهمه.
    والسؤال الذي سيظل ينتظر إجابات من قادة الأحزاب المهمشة في الشمال هو هل ستشارع بوعي في تحمل وزر الانفصال، وترفع عن المؤتمر الوطني الحرج بأنه المسؤول عن أكبر نكبة وطنية في تاريخ السودان الحديث..؟
    وهل تستطيع هذه الأحزاب مقاومة نزوة السلطة التي يلوّح بها المؤتمر الوطني في قارعة الإعلام وعبر المبعوثين..؟
    هنا لا ينبغي أن تسبق أية قراءة الأحداث.. لأن الأيام حُبلى بالجديد والمثير والخطر.

    الصحافة
    28/4/2010



    ---------------------------------
    بشفافية

    قميص عثمان

    حيدر المكاشفى



    لا أدري لماذا ينادي حزب المؤتمر الوطني بتكوين حكومة قومية أو ذات قاعدة عريضة رغم «فوزه الكاسح» بالانتخابات والذي أهّله ليكون هو الخصم والحكم، المعارضة والحكومة على طريقة «من دقنو وافتلو»، ويحيرني أيضاً سعيه الحثيث للبحث عن «إجماع وطني» بعد أن صار الشعب السوداني -عدا الجنوب- كله تقريباً مؤتمر وطني بحسب «نتيجة الانتخابات»، ولماذا يسعى لتوحيد الجبهة الداخلية بل ماذا يوّحد بعد أن قال لنا بالاشتراك هو والمفوضية أن شعب شمال السودان من الجنينة إلى كسلا ومن حلفا إلى كوستي كله إلا القليل جداً مِنْ مَن لا أثر لهم ولا تأثير قد أصبح على قلب حزب واحد وعلى قلب رجلٍ واحد بلا أدنى إختلاف لا سياسي ولا ثقافي ولا إثني وبلا حتى تعدد في الآراء والتوجهات، لا شيء إطلاقاً يجعل المؤتمر الوطني ينادي بحكومة عريضة أو يبحث عن إجماع وطني أو يسعى لتوحيد الجبهة الداخلية اللهم إلا لأحد أمرين، إما أنه يعلم في دخيلة نفسه حقيقة هذه الانتخابات التي لم تكن تعبر عن حقيقة موقف الشعب السوداني الحقيقي وإرادته الحرة التي لا يتسنى التعرف عليها إلا عبر عملية إنتخابية شفافة ونزيهة وعادلة وهو ما إفتقدته هذه الانتخابات التي حملته مجدداً إلى السلطة عبر «الصناديق المخجوجة» وهو الذي جاء إليها بدءاً عبر الدبابات المدججة، أو أنه لم ينفك يمارس عادته القديمة في رفع شعارات الوحدة والتوحد والاجماع كلما حلّت به ضائقة أو حاصرته نائبة، على كثرة ما جلب لهذه البلاد الطيبة من بلاوي ومحن كان أغلبها من صُنع يديه وسوء تدبيره وخطل تقديره وقراءاته الخاطئة والتي لم تكن تفرز سوى حلولاً أكثر خطلاً وخطراً تزيد الاوجاع وجعاً والأزمة تأزيماً حتى أصبحت بلادنا سلة للأزمات والمبادرات وهي يا حسرتها على أحزابها وقياداتها، المؤهلة لتكون سلة غذاء العالم وواحته للأمن والسلام،



    وها هي «الانقاذ» تعود الآن، وأول ما عادت به هو عادتها القديمة في التلويح بقميص عثمان الذي تبرع في رفعه كلما واجهت أزمة أو جابهت مشكلة ثم تعود لتدسه أو تدوس عليه عند إنقضاء الازمة أو إنجلاء المشكلة ولو إلى حين، وهكذا ظل هذا القميص بين رفعٍ وخفض حتى تمزق ولم يعد يصلح للمناورة، كما صلح أول مرة عندما رفعه عمرو بن العاص في معركة صفين، لا لإثارة جند المسلمين وحثهم على قتال المشركين، بل للأسف لمقاتلة سيدنا علي كرم الله وجهه، فهل إلى ذلك قصد الانقاذيون عند كل مرة يرفعون فيها قميص الوحدة والتوحد والاجماع للانتصار لنفسهم الصغيرة الزائلة ولو مؤقتاً على حساب الوطن الكبير الباقي...



    لو لم يكن حزب المؤتمر الوطني يتاجر بشعارات الاجماع الوطني ووحدة الجبهة الداخلية ويتخذها مطية فقط لتجاوز «زنقاته» و«تقية» ودرقة ليدرأ بها عن وجهه الضربات واللطمات، لكان أحرى به أن يطلق هذه الدعوات قبل الانتخابات، ولو لم يكن هدفه المناورة لا «الاستنارة» بها لكان قد أخذها بحقها منذ أيام الانقلاب الأولى، ولكنه كما ثبت بالممارسة لا يحتاج إلى أي نوع من أنواع «الوحدات» التي ظل ينادي بها بين الحين والآخر إلا حين تدهمه «داهية» من الدواهي العديدة التي كادت تذهب بريح الوطن، واليوم حين يعود لاطلاق ذات الشعارات فما ذلك إلا لأنه إستشعر مؤخراً جداً خطورة ما يجابه البلاد من أزمات وقضايا مفصلية تضعه أمام محك أن يكون أو لا يكون، وأصبح حاله الآن كحال من لم يستبن النصح إلا ضحى الغد، ذلك النصح الذي لم يكف عقلاء البلد وحكماءها من تمحيصه الحزب الحاكم مخلصين دون جدوى، أما الآن فلم يعد هناك أي هامش للمناورة بهذه الشعارات التي تحتاجها البلاد حقيقة وليس مراءً وفعلاً ناجزاً لا قولاً للتمويه، ولينسوا حكاية الانتخابات، فالمصير الذي تواجهه البلاد إن كان قد إحتمل في السابق مسرحية القصر وسجن كوبر فإنه اليوم لن يحتمل مسرحية المفوضية.. واللهم قد بلغت فأشهد...

    الصحافة 28/4/2010

    ------------------------------------

    في الشأن العام


    نفس الملامح والشبه..... المؤتمر الوطني في ثياب الاتحاد الاشتراكي


    سعاد ابراهيم عيسى



    من الملاحظ أنه ما أن يتطرق مواطن ناقدا للفوز الذى أحرزه المؤتمر الوطني، وبالصورة غير الطبيعية هذه، حتى ينبري مؤيدوه بالدفاع عن فوز البشير، رغم قناعة الجميع بضمان فوزه، بل حتى قبل بدأ المنافسة من أجله. إذن لابد من التمييز بين الاحتجاجات التي تملأ الأفق السياسي حاليا، جراء نتائج الانتخابات التي ضربت رقما قياسيا في أن ينفرد بها حزب واحد من بين كل الأحزاب المنافسة، فيحصد مقاعدها بالسلطتين التنفيذية والتشريعية، وبصورة تؤهله ليتصدر قائمة غينيس للأرقام القياسية،خاصة فوزه على كل الأحزاب صاحبة التاريخ والسند الجماهيري، الذى تبخر بين عشية وضحاها



    . التمييز بين ذلك الفوز وبين فوز البشير الذى يعززه ويؤكده كون سيادته خاض الانتخابات وهو لا زال رئيسا للجمهورية بكل سلطتها وهيبتها وثروتها وهيلمانها، وجميعها عوامل جذب لصالح سيادته، يفتقدها كل المنافسين له الآخرين. لكن وإقرارا للحق، فان البشير لم يركن لتلك الميزات التي يمكنها أن تقود النصر إليه وهو في عقر داره، لكنه طاف السودان طولا وعرضا، شمالا وجنوبا وشرقا وغربا. واتصل بالجماهير بمختلف قطاعاتها، حتى غطاها بحضوره، وأقنعها ببرامج عمله، ومن بين تلك البرامج ما تم تقديمها للمواطنين فعلا، بافتتاحه لبعض المشروعات التي تم التوقيت لافتتاحها بعناية ودراية تامة أتت أكلها.


    نعود لحزب المؤتمر الوطني الذى اتهم بالتزوير لهذه الانتخابات، وهى تهمة لا نستطيع نفيها أو تأكيدها، ولكننا نرى ان الانتخابات لم يتم تزويرها بقدرما زورت إرادة الجماهير. فالانتخابات تعتبر مصنوعة بتخطيط محكم، وتنفيذ أكثر إحكاما. ولنا فيما صرح به الناطق الرسمي للمؤتمر الوطني، السيد عبد الرحمن شيلا، بجريدة آخر لحظة بتاريخ 24/4/2010م، ما يؤكد ما ذهبنا إليه من صناعة للانتخابات، فقد ذكر سيادته بأن حزبه بدأ الاستعداد للانتخابات منذ مرحلة التسجيل. مضيفا أن نصيب المؤتمر الوطني في السجل الانتخابي قد بلغ نسبة 80%. وتتسق هذه النسبة تماما مع النتائج التي تمخضت عنها الانتخابات لصالح المؤتمر الوطني في كل مستوياته القومية والولائية. ويبقى السؤال عن الكيفية التي تحصل بها المؤتمر الوطني على هذه النسبة، من بين جملة المسجلين، أما إذا أخذنا نصيب الحركة الشعبية في السجل، والذي لن يقل عن نسبة الـ 20% المتبقية، فذلك يعنى أن حصة الأحزاب الأخرى من المسجلين قد تصبح صفرا، وهو ما يتسق أيضا مع الأصوات التي حصل عليها مرشحو تلك الأحزاب.


    وقد أعلن بأن جملة من سجلوا لهذه الانتخابات بلغ مجموعهم 16 مليونا من المواطنين تقريبا، فإذا علم ان مجموع عضوية المؤتمر الوطني التي أعلن عنها في نهاية مؤتمره العام الأخير، كانت 5 مليونا من المواطنين، وتمثل نسبة 31% تقريبا من مجموع المسجلين، فان أصبح للمؤتمر الوطني نسبة 80% من المسجلين، وفق ما صرح به الناطق الرسمي باسمه، فذلك يعنى أن المؤتمر الوطني قد تمكن من تسجيل 49% من خارج عضويته، كإضافة لها. وبالطبع من حق المؤتمر الوطني أن يقوم بتسجيل كل المواطنين خاصة العاجزين عن فعل ذلك عن طريق أحزابهم، أو بطرقهم الخاصة، لكن هل فعل المؤتمر الوطني كل ذلك لله، أم بمقابل يتمثل في وقوف من تم تسجيلهم من غير عضويته، مع مرشحيه؟ عليه يجب أن يتجه البحث نحو معرفة الكيفية التي جعلت كل هؤلاء المسجلين، قد أكلوا تورهم لكنهم أدوا زول المؤتمر الوطني ؟ فالمواطن السوداني الذى ظل يشكو لطوب الأرض من حكومة المؤتمر الوطني التي رفعت كلتا يديها عن خدماته، وتركته يصارع الجوع والعطش والجهل والمرض بسلاح فقره، يستحيل أن يقدم على ما يعيدها لسدة الحكم مرة أخرى، خاصة وقد أعلنت بعض قياداتها إنها ستواصل ذات مشوارها القديم، مصدر شكواه. إذن لابد من وجود صفقة بين المؤتمر الوطني وهذه الجماهير البائسة، جعلتها تؤمن بما وعدها به فمنحته ثقتها بأمل الإيفاء بما وعد، فبماذا وعد؟ المدهش أن أحزاب المعارضة، قبل أو بعد مقاطعتها للانتخابات، قد اكتفت (بالفرجة) على أفعال المؤتمر الوطني، ومن بعد نقدها شفاهة وكتابة.وكفى.



    صرح السيد والى ولاية الخرطوم، بأن المؤتمر الوطني شرع في تكوين لجانه للإعداد للانتخابات القادمة عام 2014م. وهذا ديدن المؤتمر الوطني التخطيط والإعداد للمستقبل البعيد. فقد قلنا بأنه بدأ الإعداد للانتخابات الحالية منذ خمس سنوات، لذلك كسبها رغم كل ما يحيط بكسبه من اعتراضات. في ذات الوقت بدأت أحزاب المعارضة في حلقة اجتماعاتها المفرغة. التي أورثتها ما هي عليه الآن من ضياع سياسي. فقد صرح السيد فاروق أبو عيسى بأن اجتماعهم الأول طبعا،قرر إشراك أكبر عدد من القوى الديمقراطية بالبلاد، لابتكار إشكال جديدة للتعبير، يساهم فيها الشعب كل حسب رؤيته. وقد تم تكوين لجنة للاتصال بمختلف قطاعات الشعب السوداني، (من أولها لآخرها)، من أجل وضع مقترحات لكيفية مواجهة التزوير في نتائج الانتخابات، وبأشكال مبتكرة. لكنه لم يوضح النتائج المتوقعة لتلك المواجهة التى نخشى أن تكون مثل سابقاتها.
    هذه الأحزاب التي خسرت أول انتخابات تقودها إلى التحول الديمقراطي حلمها الوحيد، فبدلا من الدعوة لمناقشة الكيفية التي ستتعامل بها مع الواقع الجديد، تريد أن تصرف وقت كل تلك القطاعات التي شرعت في دعوتها من أجل جس نتائج الانتخابات بعد ذبحها. نقول هذا لان التجارب السابقة أوضحت لهذه الأحزاب، ان المؤتمر الوطني متى كان في موقف قوة، لا يمكن أن يساوم أو يهادن، في أمر سلطته. وبما ان ذات الأحزاب قد مهدت لقوة المؤتمر الوطني هذه، أولا بعدم اتفاقها فيما بينها على الكيفية التي ستخوض بها الانتخابات أو أن تقاطعها بها، وثانيا بعدم إدارتها للعملية الانتخابية وإمكانية المشاركة فيها أو المقاطعة لها بالسرعة وبالحزم والحسم اللازم، فجاء قرارها بعد فوات الأوان، ومن ثم أصبح مكسبا للمؤتمر الوطني. وبدلا من وضع تلك التجربة أمام ناظريها، من أجل الاستفادة منها فيما يجب فعله للمستقبل، دخلنا في ذات دوامة الاجتماعات التي ما أثمرت نفعا، والاختلافات التي بدأت بوادرها منذ الآن.



    أحزاب التحالف بشرتنا بأنها كونت مجموعة لجان، منها ما اختصت بالنظر في نتائج الانتخابات، وأخرى فيما أسموه الكتاب الأسود، الذى يحوى التجاوزات في العملية الانتخابية. ولو تذكرون الكتاب الأسود الذى ظهر من قبل، فتمخض فولد مشكلة دارفور الحالية، فإذا بكتاب اسود آخر في الطريق، وفى انتظار ما يتمخض عنه من مشاكل لسنا في حاجة إليها. فالمواطن ما كره شيئا مثل خلق المشاكل التي تصنعها القيادات ويتكفل هو بتحمل تبعاتها وحده. هذه اللجان بما فيها كتابها الأسود ستجتمع في وقت لاحق لعرض تقاريرها ومن ثم رسم خارطة طريق واحد لقوى التحالف للسير عليه من أجل تحقيق أهدافها المستحيلة. فهل يعقل أن تسلك تلك القوى ذلك الطريق قبل أن (يخرم) احدها (جاى ولا جاى) خاصة صوب المؤتمر الوطني الذى يجيد جذب المعارضين إلى محيطه، خاصة التلويح بالسلطة التي يعشقها البعض..



    هذه الأحزاب التي بدأت عجلة اجتماعاتها في الدوران من جديد، قد بدأت اختلافات وجهات النظر بينها في الظهور منذ البداية. فقد أعلن مرشح الاتحادي الديمقراطي الأصل عن لاءات أربعة انصبت جميعها في عدم الاعتراف بنتائج الانتخابات وما يتمخض عنها من أجهزة تشريعية أو تنفيذية طبعا، وعدم المشاركة في حكومتها وبصورة قاطعة. هذا وقد تمت الدعوة لجماهير حزبهم التي تساءل مولانا الميرغني عن ان كان قد ابتلعها القاش بعد أن غاب أثرها في نتائج الانتخابات بالنسبة لمرشح حزبه، خاصة بولاية كسلا، دعوتها للخروج في مظاهرات سلمية لتبحث عمن سرق أصواتها؟ وهذه واحدة من بداية التصرفات المنفردة لكل حزب بعيدا عن الآخرين، الذين لا زالوا يبحثون عن خريطة طريق واحدة للسير عليها مجتمعين. ونسأل حزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، ان كان قد عمل على تسجيل ما يقارب المليون نسمة من جماهير الختمية التي خرجت لمقابلة زعيمها بعد غيبة طويلة، ان تم تسجيلها للاستفادة من أصواتها التي يبحثون عمن اغتصبها اليوم، أم تمت مشاهدتها من قيادات الحزب في يوم اللقاء ذاك، ومن ثم اعتبروها رصيدا دون تقنينها؟. فبعد تصريح المؤتمر الوطني بأنه قد سجل 80% من المواطنين، فقد يكون قد سجلها ضمن تلك النسبة، وبطريقته الذكية التي لم تسمح بكشف سرها إلا بعد استنفاذ أغراضها. على كل فان الاتحادي الديمقراطي اعتمد المظاهرات السلمية للتعبير عن رفضه (للمهزلة) لكن يظل السؤال عن وماذا بعد قائما، في انتظار الإجابة؟



    المؤتمر الشعبي لا أظنه سيسلك ذات الطريق الذى تحدث عنه السيد فاروق أبو عيسى، ذلك لان لحزب المؤتمر الشعبي طرقه وطرائقه الخاصة في تعامله مع ابن عمه المؤتمر الوطني، الذى يعرفه أكثر مما يعرفه الآخرون. فبالرغم من أن زعيم المؤتمر الشعبي هو أول من نفى التزوير عن هذه الانتخابات، مما أدهش الجميع رغم وصفه لها بأنها تحوى أخطاء منكرة، إلا أنه قد تبنى الآن قصة التزوير الفاحش الذى طبع الانتخابات الأخيرة. كما أعلن سيادته عن خيارات مفتوحة لمواجهة ذلك التزوير، وأضاف بان ذلك سيتحدد بعد مشاورة قوى المعارضة، وبعد دعوة مجالسهم القيادية التي تمثل كل السودان الذى وصفه بان نصفه مسلح ومتمرد. واللبيب بالشارة يفهم طبعا. هذا مع الإعلان عن رفض المشاركة في النظام القائم ورفضا باتا.
    وفى انتظار حزب الأمة القومي ليضيف إلى عدم اعترافه بنتائج الانتخابات وحكومتها، الخطوة التي تعقب كل ذلك. فقيادة المؤتمر الوطني طرحت أكثر من رأى حول الحكومة الجديدة، ما بين إشراك كل أحزاب المعارضة، بما فيها من قاطع الانتخابات، إلى حرمان من قاطع والاكتفاء بمن شارك، والى الحكومة ذات القاعدة العريضة التي لا تربط المشاركة فيها بالانتماء الحزبي. كل الذى نرجوه ونأمل تحقيقه ان تحدد أحزاب المعارضة رأيها في هذه المشاركة بعد دراسة جدواها لها وللوطن أم للوطني، ومن بعد تتخذ القرار الذى يلتزم به الجميع ودون رجعة. حتى لا يتكرر سيناريو التجمع الوطني الديمقراطي، وحكومة الوحدة الوطنية، التي قرر البعض الانسلاخ من أحزابهم المعارضة من أجل الجلوس على كراسي سلطتها. ثم على هذه الأحزاب أن تحدد منذ الآن ان كانت ستخوض الانتخابات القادمة، فتتجه نحو الإعداد لها، أم سيستمر في البحث عن كيفية إبطال نتائج الانتخابات الحالية، كان ذلك بالشكوى لأي كائن كان، أو بالخروج إلى الشارع الذى قال كلمته زورا أو نورا؟،



    أما المؤتمر الوطني الذى عاد سيرته الأولى ليرتدى ثوب شموليته، وحزبه الواحد الذى حصل على شرعيته بانتخابات تعددية، نسأله عن الكيفية التي سيدير بها الحكم بأجهزة تعتبر جميعها ملك يديه؟، ثم أي برلمان هذا الذى ينفرد بعضويته الحزب الحاكم وحده، طبعا ان كان هنالك عضو أو اثنين من غيره فسيصبحون قطرة في محيط عضويته، فالمؤتمر الوطني حصد المقاعد الجغرافية والنسبية وقوائم المرأة والرجل وكل ما يمت للانتخابات بصلة، حتى ذكرنا بالاتحاد الاشتراكي العظيم، ربنا يطراه بالخير، فقد خاض المؤتمر الوطني هذه الانتخابات، بعضويته التي مثلت 80% من مواطني الشمال المسجلين طبعا، ومن ثم أصبح التنافس بينها مثله مثل انتخابات الإجماع السكوتى، زيتهم في بيتهم. فما هو الاسم الجديد لهذا الوضع الجديد، الذى أطلق الألسن بدلا من أن يخرسها كما قال د. نافع؟

    الصحافة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-04-10, 10:01 AM
  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-04-10, 10:12 AM
    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-04-10, 10:22 AM
      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-04-10, 10:35 AM
        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-04-10, 01:53 PM
          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-04-10, 01:56 PM
            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 03:22 AM
            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 03:31 AM
              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 03:41 AM
                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 04:06 AM
                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 04:45 AM
                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الصادق خليفة14-04-10, 05:28 AM
                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 05:33 AM
                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-04-10, 09:18 AM
                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك15-04-10, 03:46 AM
                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك15-04-10, 02:42 PM
                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك15-04-10, 03:00 PM
                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا وليد محمود15-04-10, 03:11 PM
                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك17-04-10, 08:57 AM
                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك17-04-10, 06:53 PM
                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك17-04-10, 08:04 PM
                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك18-04-10, 03:36 AM
                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك18-04-10, 08:20 PM
                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك19-04-10, 04:25 AM
                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك19-04-10, 06:19 AM
                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك19-04-10, 12:30 PM
                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك20-04-10, 03:24 AM
                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك20-04-10, 03:56 AM
                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك20-04-10, 06:17 AM
                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك20-04-10, 06:54 AM
                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك20-04-10, 07:06 PM
                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك21-04-10, 03:11 AM
                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك21-04-10, 03:54 AM
                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك21-04-10, 03:45 PM
                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك22-04-10, 03:39 AM
                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك22-04-10, 06:16 AM
                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك22-04-10, 06:27 AM
                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 07:35 AM
                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 08:34 AM
                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 08:45 AM
                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 09:08 AM
                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 09:19 AM
                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 09:22 AM
                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 08:23 PM
                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك23-04-10, 08:27 PM
                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك24-04-10, 07:19 PM
                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك25-04-10, 03:54 AM
                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك25-04-10, 08:23 PM
                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك26-04-10, 03:11 AM
                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك26-04-10, 04:22 AM
                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك26-04-10, 05:54 AM
                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك26-04-10, 06:30 AM
                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك26-04-10, 10:28 AM
                                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك26-04-10, 08:52 PM
                                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك27-04-10, 03:24 AM
                                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك27-04-10, 03:31 AM
                                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك27-04-10, 04:22 AM
                                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك28-04-10, 03:56 AM
                                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك28-04-10, 08:00 AM
                                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك28-04-10, 10:25 AM
                                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك28-04-10, 07:29 PM
                                                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك28-04-10, 08:16 PM
                                                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك29-04-10, 03:29 AM
                                                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك29-04-10, 04:26 AM
                                                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا Hani Arabi Mohamed29-04-10, 07:48 AM
                                                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك29-04-10, 08:32 PM
                                                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك29-04-10, 08:44 PM
                                                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك29-04-10, 08:55 PM
                                                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك01-05-10, 05:25 PM
                                                                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك02-05-10, 04:47 AM
                                                                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك02-05-10, 06:44 AM
                                                                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك02-05-10, 04:04 PM
                                                                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك03-05-10, 07:39 AM
                                                                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك03-05-10, 02:56 PM
                                                                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك03-05-10, 09:27 PM
                                                                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك04-05-10, 05:10 AM
                                                                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك04-05-10, 05:55 AM
                                                                                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك04-05-10, 09:45 AM
                                                                                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك05-05-10, 08:30 AM
                                                                                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك05-05-10, 10:23 AM
                                                                                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك06-05-10, 05:50 AM
                                                                                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك09-05-10, 03:48 AM
                                                                                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك09-05-10, 08:29 AM
                                                                                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك09-05-10, 08:04 PM
                                                                                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك09-05-10, 08:28 PM
                                                                                                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك09-05-10, 08:49 PM
                                                                                                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك10-05-10, 08:36 AM
                                                                                                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك11-05-10, 03:21 AM
                                                                                                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك11-05-10, 03:31 AM
                                                                                                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك11-05-10, 08:05 PM
                                                                                                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك11-05-10, 09:18 PM
                                                                                                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك12-05-10, 08:14 AM
                                                                                                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك12-05-10, 09:43 AM
                                                                                                                                                                                    Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك13-05-10, 11:17 PM
                                                                                                                                                                                      Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-05-10, 01:52 PM
                                                                                                                                                                                        Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك14-05-10, 03:12 PM
                                                                                                                                                                                          Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك16-05-10, 08:10 AM
                                                                                                                                                                                            Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك17-05-10, 04:11 AM
                                                                                                                                                                                              Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك18-05-10, 10:13 AM
                                                                                                                                                                                                Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك18-05-10, 10:18 AM
                                                                                                                                                                                                  Re: اهم ما كتب عن انتخابات السودان 2010 ...المزورة ...اقرا الكيك18-05-10, 08:35 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de