"حمدوك" من الإقامة الجبرية ،إلى رئاسة الوزراء بدون حاضنته الأولى

دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-08-2021, 04:22 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-22-2021, 08:38 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: Mahjob Abdalla)

    اهلا محجوب
    تعليق بالغ الفكاهة والسخرية.

    أدناه تبرير حمدوك لاتفاقه مع البرهان:

    Quote: حمدوك: الاتفاق السياسي كان ضروريا لمنع عودة "حزب البشير"

    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


    قال رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، يوم الاثنين، إن الاتفاق السياسي الذي وقعه مع القائد العام للجيش، عبد الفتاح البرهان، كان ضروريا لقطع الطريق أمام عودة “المؤتمر الوطني”، في إشارة إلى حزب نظام عمر البشير الذي أطيح في أبريل 2019.

    وأضاف حمدوك، في تصريحات لـ”سكاي نيوز عربية”، أن الاتفاق مهم للحفاظ على المكتسبات في مجالات الاقتصاد والسلام والحريات بالسودان.

    وأشار رئيس الوزراء السوداني الذي أعيد إلى منصبه بموجب الاتفاق السياسي الموقع يوم الأحد، إن الخطوة كانت ضرورية لحقن دماء الشباب.

    وفي 25 أكتوبر الماضي، أعلن قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان، حل الحكومة ومجلس السيادة وفرض حالة الطوارئ بالبلاد، وهو ما قوبل برفض داخلي وخارجي.

    ويوم الأحد، بدأت السلطات السودانية الإفراج عن المعتقلين السياسيين بعد توقيع الاتفاق السياسي الذي شدد على ضرورة الإسراع في استكمال جميع مؤسسات الحكم الانتقالي.

    والاتفاق الذي أعاد حمدوك إلى رئاسة الحكومة، منحه الحق الكامل في تشكيل حكومة كفاءات غير حزبية، على أن يكتفي مجلس السيادة بأعضائه المدنيين والعسكريين بدور الإشراف دون تدخل في عمل السلطة التنفيذية.





    Quote: جريدة بريطانية : اتفاق سياسي في السودان.. ما مستقبل الاتفاق ؟ الحاضنة الضامنة سرية من هم ؟

    مصدر الخبر / جريدة اندبندنت البريطانية


    استقبل الشارع السوداني الإعلان السياسي الذي وقعه الأحد 21 نوفمبر (تشرين الثاني)، كل من رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، ورئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك، لإنهاء الأزمة التي تفجرت في أعقاب القرارات التي أصدرها البرهان كقائد للجيش السوداني في 25 اكتوبر (تشرين الأول) بإقصاء المكون المدني من إدارة الفترة الانتقالية وحل مجلسي السيادة والوزراء، وإعلان حالة الطوارئ، بسخط بالغ، معتبراً ما حدث تسوية غير مقبولة في ظل ما حدث من عنف ضد المتظاهرين السلميين خلال الاحتجاجات الماضية التي راح ضحيتها 40 قتيلاً وعشرات الجرحى.

    لكن في ظل هذه المواقف، كيف يكون مستقبل هذا الاتفاق السياسي، وما السيناريوهات المتوقعة في مقبل الأيام؟

    إعادة التوازن

    يوضح أستاذ الاقتصاد السياسي في الجامعات السودانية الحاج حمد، أن “رد فعل الشارع السوداني سيكون عنيفاً تجاه هذا الاتفاق، لأن شعاره الأخير الذي يتمسك به هو لا تفاوض، لا شراكة، ولا شرعية مع العسكر، لكن المشكلة أن الشارع يكن احتراماً كبيراً لحمدوك، بالتالي وضع لنفسه (أي حمدوك) عبئاً كبيراً، حيث أصبح أمام مفترق طرق، ولكي يحافظ على رصيده الجماهيري عليه أن يقوم بتفكيك سلطة العسكر التي تمكنت خلال حكم شركائه السابقين، لأنهم كانوا مجرد كومبارس، ما جعل المكون العسكري يتدخل في ملفات السلطة التنفيذية بخاصة السياسة الخارجية، بتولي ملف العلاقات مع إسرائيل”.

    وتابع حمد، “الآن مطلوب من حمدوك إعادة التوازن للوثيقة الدستورية من خلال بناء المؤسسات الوطنية واستمالتها بتشكيل المحكمة الدستورية والمفوضيات وجذب حركات مسلحة جديدة لاتفاقية السلام، فضلاً عن إنهاء الصراع بين مكونات شرق السودان من خلال انعقاد مؤتمر جامع يناقش كافة قضايا وتحديات هذا الإقليم، وبذلك سيكون حمدوك أمام مشكلات كبيرة وفي موقف لا يحسد عليه، لكن ما يخفف عنه أنه سيكون بعيداً من صراع السياسيين”.

    وحول ضمانات هذا الاتفاق، يجيب أستاذ الاقتصاد السياسي، “هذه واحده من الإشكاليات، لأن الحاضنة الضامنة لهذا الاتفاق (أميركا، وإسرائيل) سرية وليست علنية كالمرة السابقة ممثلة في الاتحاد الأفريقي”.

    مصاعب وتحديات

    في السياق ذاته، يرى أستاذ العلوم السياسية في جامعة أفريقيا العالمية في الخرطوم محمد خليفة صديق، “أن الاتفاق سيشهد منذ بداياته مصاعب وتحديات كبيرة بالنظر إلى رفض قطاعات الشباب التي تقود الحراك الاحتجاجي لهذا الاتفاق، بالتالي لكي يصمد هذا الاتفاق السياسي دون أن يواجه تصعيداً من الشارع، لا بد من مخاطبة هؤلاء الشباب والجلوس معهم لحل إشكالياتهم في هذا الاتفاق واستيعاب رؤيتهم حتى لا تستمر الاحتجاجات بهذا الشكل المتواصل”.

    ونوّه صديق، إلى أن معالجة موقف الرافضين لهذا الاتفاق بخاصة الشباب من الجنسين، يتطلب التفاهم مع الأحزاب الرافضة له، بخاصة حزبي البعث والشيوعي، لأن كثيراً من أدبيات هذه الثورة خصوصاً المتاريس والشعارات والهتافات والأهازيج هي من صميم ابتكاراتهما ومنهجهما، فضلاً عن قدرتهما على تهييج وتجييش الشباب.

    اعتزال السياسة

    في المقابل، يعتقد الكاتب السوداني شمس الدين ضو البيت، أن الاتفاق السياسي لا يعبّر على الإطلاق عن تطلعات الشارع والشعب السوداني التاريخية والحاضرة، فقد تمثلت هذه التطلعات عبر نصف قرن في الانتقال المدني والديمقراطي المستدام والراسخ، وخروج العسكر تدريجاً من المشهد السياسي، “فهذه هي مطالب الجماهير السودانية خلال ثوراته المتكررة، وكذلك الحالية التي تجاهلها هذا الاتفاق تجاهلاً تاماً، بالتالي ليس له مستقبل”.

    ويوضح “بحسب متابعتي للشارع السوداني، فإنه لن يقبل أي تسوية، غير إزالة المكون العسكري من الحكم، فهو شارع فطين وواع، ولديه القدرة والدراية لمعرفة اتجاهات الوثائق السياسية، وما يقبع خلف سطورها، بالتالي أتوقع عدم نجاح هذه الخطوة وانهيارها من داخلها، ولن يستمر حمدوك في السلطة عندما يواجه الشارع، لذا عليه أن يستجيب لنداء الشارع الذي طالب برحيله كونه خان ثورته، باعتزال السياسة وخروجه من هذا المشهد”.

    نص الاتفاق

    ينص الاتفاق السياسي، على إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين الذين احتجزوا خلال الانقلاب، ويعيد التأكيد على أن الوثيقة الدستورية الصادرة في 2019 هي المرجعية لعملية الانتقال السياسي، وفقاً لتفاصيل الاتفاق التي بثها التلفزيون الرسمي.

    وورد في الاتفاق كذلك، التأكيد على ضمان انتقال السلطة في موعدها إلى حكومة مدنية منتخبة، والعمل على قيام جيش سوداني موحد، فضلاً عن التحقيق في الأحداث التي جرت في التظاهرات الأخيرة من إصابات ووفيات وتقديم الجناة للمحاكمة، مشدداً في الوقت ذاته على اعتبار الشراكة بين المدنيين والعسكريين هي الضامن لأمن السودان.

    وفي كلمته بعد مراسم التوقيع، قال رئيس الورزاء عبدالله حمدوك، إن الاتفاق الذي وقعه مع قادة الجيش يهدف لإعادة البلاد إلى الانتقال الديمقراطي وحقن الدماء بعد مقتل شبان سودانيين خلال احتجاجات على سيطرة الجيش على السلطة. وأوضح أنه يعرف أن لدى الشباب القدرة على التضحية والعزيمة وتقديم كل ما هو نفيس لكن “الدم السوداني غال”، داعياً إلى حقن الدماء وتوجيه طاقة الشباب إلى البناء والتعمير.

    وتابع حمدوك، “الطريق صعب ومحفوف بالمخاطر لكن بتوحدنا سنعيد بلادنا إلى الطريق الصحيح”، مشيراً إلى أن ما تم “سوف يحصن التحول المدني الديمقراطي في السودان ويحافظ على دماء شبابنا”.

    من جانبه، قال قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، إنه “بالتوقيع على الاتفاق السياسي نكون أسسنا لفترة انتقالية خالية من الأخطاء”، مشدداً على أن الأطراف السودانية “ستبقى متحدة ومتوافقة مهما حدث من خلاف”.

    وبحسب ما ذكره البرهان، فإن الاتفاق السياسي يؤسس بشكل حقيقي لاستكمال الفترة الانتقالية بشكل ديمقراطي والوصول لانتخابات حرة ونزيهة، موضحاً في الوقت ذاته أن رئيس الوزراء عبدالله حمدوك كان جزءاً من فريق التوسط بين المكونين العسكري والمدني، وهو محل ثقتنا وتقديرنا ولا نريد إقصاء أحد أو أي جهة في السودان باستثناء “المؤتمر الوطني”.
                  

11-24-2021, 05:01 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: حقيقة عودة وزير الصحة الأسبق اكرم التوم الى التشكيل الوزاري الجديد في السودان


    مصدر الخبر / سودان مورنينج


    أوضح وزير الصحة الأسبق دكتور أكرم علي التوم موقفة من المشاركة في التشكيل الحكومي المرتقب، وكتب التوم :

    زملائي َزميلاتي الكرام،

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وان شاء الله يجدكم َاهلكم بخير وصحة.

    يدور اليوم في بعض الاسافير خبر مفاده ترشيحي او تفكيري في قبول منصب دستوري في نظام الحكم الحالي. اشكر من تواصلوا معي للإستفسار عن صحة الخبر واؤكد لهم الاتي :

    1. إن هذا الخبر عار من الصحة ومفبرك تماما.

    2. انه لم يحدث ولن يحدث ان أفكر مطلقا بأن اتولي اي منصب دستوري او غيره في نظام الحكم الحالي في السودان.

    وبما انه ليس لدي حسابات اسفيرية في فيسبوك او تويتر او غيرها من الوسائط، ارجو شاكرا ان تتمكنوا من نقل نفييِ للخبر الزائف وموقفي على صفحاتكم وبين معارفكم.

    نسأل المولي عز وجل أن يسلمكم ويسلم شعبنا الصامد الثائر من كل شر ونسأله تعالي ان ينصرنا جميعا في مسعانا لتحقيق مطالب شهداء ثورة ديسمبر المجيدة باذنه الحق العدل القدير.

    دمتم بخير وعافية.

    د. أكرم على التوم.




    Quote: حقيقة إعادة تعيين وزير المالية الأسبق إبراهيم البدوي في التشكيل الوزاري الجديد

    مصدر الخبر / سودان مورنينج

    كتب وزير المالية والتخطيط الاقتصادي الأسبق، ‏د. إبراهيم البدوي،
    تم تداول إسمي في قائمة لمجلس وزراء حكومة الإنقلاب المرتقبة لا أدرى مصدر هذه القائمة لكن أود أن لا شيء أكرم وأهم من خدمة الأوطان لكن ليس في ظل هذه الأوضاع،
    لن أوافق إذا عرض على هكذا تكليف والذي سأعتبره بمثابة إهانة بالغة لي على المستوى السياسي والأخلاقي والمهني.
                  

11-25-2021, 04:35 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: البرهان يعتزم اعتزال السياسة والتقاعد من الجيش


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    يعتزم رئيس مجلس السيادة السوداني، الفريق أول “عبد الفتاح البرهان”، ترك السياسة والتقاعد من القوات المسلحة بعد انتخابات عام 2023، حسبما قال في مقابلة مع صحيفة “فايننشال تايمز”، الأربعاء.

    الصحيفة نقلت عن البرهان قوله، إنه ملتزم بإجراء انتخابات 2023 وإعادة السلطة إلى المدنيين، وذلك في تصريحات تأتي بعد احتجاجات وإدانة دولية واسعة لتحركات الجيش الشهر الماضي.

    وأضاف “البرهان”، والذي يحظر عليه الاتفاق الانتقالي في السودان عام 2019، خوض الانتخابات، إنه سيترك السياسة في عام 2023، متابعا: “بعد ذلك، سأغادر وأهتم بعملي الخاص، كما سأترك القوات المسلحة”.




    Quote: حمدوك يبدأ مهامه بإلغاء قرارات لقائد الجيش السوداني

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

    بدأ رئيس الوزراء السوداني مهامه، بإلغاء قرارات إعفاء وتعيينات كان قد اتخذها قائد الجيش ورئيس مجلس السيادة الفريق أول عبدالفتاح البرهان،
    في وقت عبر فيه 18 قياديا بالمجلس المركزي عن تأييدهم الاتفاق السياسي المبرم في 21 نوفمبر الحالي ، بين العسكر والمدنيين، ممثلا عنهم د. عبدالله حمدوك.

    وأصدر رئيس مجلس الوزراء السوداني توجيها بالإيقاف الفوري للإعفاءات والتعيينات بالخدمة المدنية بالوحدات الحكومية كافة، على المستويين القومي والولائي،
    وذلك إلى حين إشعار آخر، كما وجه بإخضاع حالات التعيين والإعفاءات التي تمت خلال الفترة الماضية للدراسة والتقييم والمراجعة.



    Quote: حمدوك يصدر توجيه للشرطة بشأن مظاهرات الخميس

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    وجه رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، الأربعاء، قوات الشرطة بتأمين التظاهرات المرتقبة الخميس، والشروع في إطلاق سراح ناشطي الاحتجاجات المعتقلين.

    جاء ذلك خلال اجتماعه مع نائب مدير الشرطة الصادق علي إبراهيم، وعدد من القيادات الأمنية، وفق بيان من إعلام مجلس الوزراء وفق وكالة الأناضول.

    وقال البيان إن “رئيس الوزراء وجه بتأمين مواكب (تظاهرت) 25 نوفمبر الجاري، والشروع في إجراءات إطلاق سراح جميع المعتقلين من لجان المقاومة (نشطاء يقودون الاحتجاجات) في العاصمة والولايات ابتداءً من اليوم”.

    وأوضح أن حمدوك اطلع على استعدادات قوات الشرطة لتأمين مظاهرات الخميس.

    ووفق البيان ذاته، “أكدت قيادة الشرطة التزامها بالعمل وفق القانون بما يحفظ للجميع أمنهم وسلامتهم وممارسة حقهم في التعبير السلمي”.

    واتفق الاجتماع، بحسب ذات المصدر، على “الشروع في إجراءات إطلاق سراح جميع المعتقلين من لجان المقاومة في العاصمة والولايات ابتداءً من الأربعاء”.

    ودعت قوى سياسية ولجان المقاومة للتظاهر بالخرطوم ومدن البلاد، الخميس، للمطالبة بالحكم المدني الكامل.




    Quote: حمدوك يكشف حقيقة تعرضه لضغوط لأجل توقيع الاتفاق السياسي مع البرهان

    مصدر الخبر / المشهد السوداني


    أكد رئيس الحكومة السودانية عبد الله حمدوك، الأربعاء، إنه: “لم تُمارس عليه أي ضغوط قبل توقيع الاتفاق السياسي مؤخرا مع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، موضحا أنه تحرك مدفوعا بخطورة الوضع في البلاد”.

    وأوضح حمدوك في ندوة صحفية بثتها وكالة السودان للأنباء، حول ما إذا كان قد تعرض لضغوط لتوقيع الاتفاق: “لم تُمارس علي ضغوط، الضغط الوحيد هو إحساسي بخطورة الوضع”.

    وأضاف أيضا أنه: “سيتم إطلاق سراح المعتقلين السياسيين في البلاد إما اليوم أو غدا، موضحا أنه لم يتم اعتقال أشخاص بعد توقيع الاتفاق”.

    ولفت حمدوك إلى أن: “التحدي الأساسي حاليا في البلاد هو تنفيذ الاتفاق السياسي، وتابع “همنا الأساسي تحقيق الانتقال الديمقراطي والحكم المدني”.




    Quote: مصادر تكشف كواليس اختيار التشكيل الوزاري الجديد 2021 في السودان

    مصدر الخبر / السودان اليوم


    كشفت مصادر سودانية لـ” العين الإخبارية” بعض الكواليس الخاصة بتشكيل الحكومة السودانية المرتقبة برئاسة الدكتور عبدالله حمدوك.

    فاليوم الأربعاء، أعلن رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، بدء مشاورات لتشكيل الحكومة الانتقالية الجديدة.

    وقال حمدوك، خلال لقاء مع عدد محدود من الصحفيين بالخرطوم، إنه :”التقيت مدراء الجامعة السودانية وبدأت مشاورات لتشكيل حكومة من كفاءات وطنية مستقلة”.

    وتابع: “تم الشروع في إطلاق سراح المعتقلين على خلفية الاحتجاجات الأخيرة”.

    ودافع حمدوك بشدة عن الاتفاق السياسي الذي وقعه مع رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، وعاد بموجبه رئيساً للوزراء.

    وقال رئيس الوزراء السوداني، إن: “الاتفاق السياسي سمح لنا باستعادة أجندة التحول المدني الديمقراطي”.

    وبحسب مصادر تحدثت لـ”العين الإخبارية”، فإن رئيس الوزراء السوداني يتمسك بتشكيل حكومة من كفاءات وطنية مستقلة، بما في ذلك الوزارات الممنوحة للحركات المسلحة الأطراف في اتفاق السلام الموقع في جوبا.

    وتابعت المصادر السودانية، التي فضلت عدم الكشف عن هويتها، أن “حصة أطراف السلام في السلطة التنفيذية البالغة 6 وزارات، قد تأخر الوصول إلى توافق حول تشكيلة الحكومة المقبلة”.

    وأضافت المصادر في تصريحاتها الخاصة،أنه :”حتى اللحظة لم يتم التوافق حول عدد وزارات الحكومة المقبلة، ولم تطرح أسماء”
                  

11-26-2021, 02:05 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    لقاءات مع حمدوك:

    الجزيرة:


    العربية\الحدث:


    الهلال:
                  

11-26-2021, 08:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: جريدة لندنية :

    مظاهرات السودان تضاعف صعوبة تنفيذ الاتفاق السياسي

    مصدر الخبر / جريدة العرب اللندنية


    الخرطوم – نظمت مجموعات مدنية مختلفة الخميس مظاهرات في العاصمة الخرطوم ومدن أخرى لاستعادة الحكم المدني كاملا في البلاد، وجددت رفضها للاتفاق السياسي الذي وُقّع الأحد الماضي بين رئيس الحكومة عبدالله حمدوك وقائد الجيش الفريق أول عبدالفتاح البرهان، كأداة تنتقص من حقوق القوى المدنية في السلطة.

    واستفاد منظمو المظاهرات من عودة الإنترنت بعد قطعها، عقب إجراءات البرهان في الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي، وحشدوا لها جيدا وبثوا فيديوهات لتجولهم، وهتافهم بشعارات من قبيل “حكم العسكر ما يتشكر” و”المدنية خيار الشعب”، وأخرى تتطالب برحيل الجيش عن السلطة ومحاسبة مرتكبي أعمال القتل، وإعادة الثورة إلى مسارها الصحيح.

    وقابلت قوات الأمن المتظاهرين في بعض المناطق بقنابل الغاز المسيّل للدموع لتفريقهم، بعد أن تزايدت أعدادهم بصورة لافتة بما قد يصعّب السيطرة عليها.



    ووضعت المواكب التي خرجت في شوارع بالخرطوم وأم درمان والخرطوم بحري ومدن سودانية أخرى، اتفاق البرهان وحمدوك في أول اختبار سياسي، مؤكدة أن الهدوء لن يعود بسهولة إلى الشارع، وأن ثمة مرحلة جديدة من التجاذبات قد لا تقل قسوتها السياسية عن تلك التي أعقبت الانقلاب على السلطة المدنية.

    ويسعى تحرك القوى المدنية إلى الحفاظ على سلاح المظاهرات لمواصلة الضغط على مجلسي السيادة والوزراء، بعد تعديل تركيبة كليهما الذي لم يحقق أهداف فصيل رئيسي في قوى الحرية والتغيير، يرفض التعاون مع الجيش ويريد ترسيخ فكرة أن اتفاق الطرفين لن يثنيه عن الترتيبات الزمنية المعدة سلفا للمظاهرات في الشارع.



    وكتب ممثل الأمم المتحدة الخاص للسودان فولكر بيرثس على حسابه الرسمي على تويتر الأربعاء، “تمثّل مسيرات الخميس في السودان اختبارا آخر لمصداقية اتفاق الحادي والعشرين من نوفمبر”، أي الاتفاق السياسي الموقع بين البرهان وحمدوك.

    وطالب بحماية الحق في التجمع السلمي وحرية التعبير، وضرورة سماع أصوات لجان المقاومة والشباب والنساء والقوى السياسية دون إراقة دماء أو اعتقالات تعسفية.

    ويتعامل رئيس الحكومة ببرغماتية عالية مع المكون العسكري كي يمرر المرحلة الانتقالية بسلام، ويتجنب خسارة المكاسب التي حققتها القوى المدنية التي اختبر الجيش قوتها وصمودها وثباتها وعرف حجم الدعم الدولي الذي تتلقاه، وتيقن صعوبة الانفصال عنها ووجد أهمية كبيرة في عودة حمدوك إلى موقعه على رأس الحكومة.



    وقالت أستاذة العلاقات الدولية بمركز الدراسات الدبلوماسية بجامعة الخرطوم تماضر الطيب لـ”العرب” إن اتفاق البرهان – حمدوك يمضي في إطار من الشراكة السياسية بين الجانبين، ويعتقد رئيس الحكومة أنه من الضروري التمسك به باعتباره من البنود الرئيسية في الوثيقة الدستورية، حتى تصل البلاد إلى مرحلة الحكم الديمقراطي الكامل.

    وأضافت أن الزخم في الشارع لم يفتر وسيظل ملتهبا سياسيا، ولم يتأثر بالخلافات التي نشبت داخل قوى الحرية والتغيير، ويصر المتظاهرون على عدم التفريط في سلمية مسيراتهم، وهو ما يدعمه عدم تعرضهم لأي منشآت عامة أو خاصة، بما فيها ممتلكات فلول النظام السابق.

    ولا ترفض القوى المدنية حمدوك كشخص أو سياسي محنك، لكنها ترفض اتفاقه مع البرهان، وهي الزاوية التي تضع تفاهمه الأخير معه في عين العواصف القادمة من الشارع، والتي سيؤثر اشتدادها على مدى ثبات الاتفاق.

    ويقول متابعون إن تجاهل رئيس الحكومة مطالبة المكون العسكري بتسليم رئاسة مجلس السيادة للمدنيين في نوفمبر الجاري، يسمح للجيش بالتمادي في تنفيذ أجندته في حضور حمدوك، والذي بات بحاجة إلى ظهير سياسي أكثر من أي وقت مضى.

    ويشير هؤلاء إلى أن مواكب المظاهرات في الشارع لن تتوقف، لأن توقفها يرفع ما تبقى من رصيد سياسي لحمدوك، ويمنح المكون العسكري فرصة للانفراد به، وهو ما لن تسمح به قوى دولية عديدة بدأت تتشدد في ضمان تسليم السلطة للمدنيين، لذلك رهنت تقديم مساعدات بما يجري من تقدم حقيقي بشأن اتفاق البرهان وحمدوك.

    ويتعامل رئيس الحكومة ببرغماتية عالية مع المكون العسكري كي يمرر المرحلة الانتقالية بسلام، ويتجنب خسارة المكاسب التي حققتها القوى المدنية التي اختبر الجيش قوتها وصمودها وثباتها وعرف حجم الدعم الدولي الذي تتلقاه، وتيقن صعوبة الانفصال عنها ووجد أهمية كبيرة في عودة حمدوك إلى موقعه على رأس الحكومة.

    وقالت أستاذة العلاقات الدولية بمركز الدراسات الدبلوماسية بجامعة الخرطوم تماضر الطيب لـ”العرب” إن اتفاق البرهان – حمدوك يمضي في إطار من الشراكة السياسية بين الجانبين، ويعتقد رئيس الحكومة أنه من الضروري التمسك به باعتباره من البنود الرئيسية في الوثيقة الدستورية، حتى تصل البلاد إلى مرحلة الحكم الديمقراطي الكامل.

    وأضافت أن الزخم في الشارع لم يفتر وسيظل ملتهبا سياسيا، ولم يتأثر بالخلافات التي نشبت داخل قوى الحرية والتغيير، ويصر المتظاهرون على عدم التفريط في سلمية مسيراتهم، وهو ما يدعمه عدم تعرضهم لأي منشآت عامة أو خاصة، بما فيها ممتلكات فلول النظام السابق.

    ولا ترفض القوى المدنية حمدوك كشخص أو سياسي محنك، لكنها ترفض اتفاقه مع البرهان، وهي الزاوية التي تضع تفاهمه الأخير معه في عين العواصف القادمة من الشارع، والتي سيؤثر اشتدادها على مدى ثبات الاتفاق.

    ويقول متابعون إن تجاهل رئيس الحكومة مطالبة المكون العسكري بتسليم رئاسة مجلس السيادة للمدنيين في نوفمبر الجاري، يسمح للجيش بالتمادي في تنفيذ أجندته في حضور حمدوك، والذي بات بحاجة إلى ظهير سياسي أكثر من أي وقت مضى.

    ويشير هؤلاء إلى أن مواكب المظاهرات في الشارع لن تتوقف، لأن توقفها يرفع ما تبقى من رصيد سياسي لحمدوك، ويمنح المكون العسكري فرصة للانفراد به، وهو ما لن تسمح به قوى دولية عديدة بدأت تتشدد في ضمان تسليم السلطة للمدنيين، لذلك رهنت تقديم مساعدات بما يجري من تقدم حقيقي بشأن اتفاق البرهان وحمدوك.

                  

11-26-2021, 09:22 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: السلطات السودانية تطلق سراح معتقلين – الاسماء


    مصدر الخبر / المشهد السوداني


    أكدت مصادر إخبارية، اليوم الجمعة، أن السلطات السودانية أطلقت سراح دفعة جديدة من المعتقلين.

    وتضم الدفعة الجديدة فائز السليك المستشار الإعلامي السابق لرئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ووالي سنار السابق الماحي سليمان، والقيادي بتجمع المهنيين محمد ناجي الأصم، والناشط المجتمع ناظم سراج، والقيادي بحزب المؤتمر السوداني صلاح نور الدين، وفقا لموقع “سكاي نيوز”.

    وينص لاتفاق بين رئيس المجلس السيادي قائد الجيش عبد الفتاح البرهان وعبد الله حمدوك، على الإفراج عن المعتقلين السياسيين كافة. كما ينص الاتفاق على تشكيل حكومة تكنوقراط مستقلة يقودها رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، حتى تجرى الانتخابات الجديدة، لكن الحكومة ستظل تحت إشراف الجيش.

    وفي وقت سابق، أطلقت السلطات سراح معتقلين سياسيين هم ياسر عرمان (المستشار السياسي السابق لرئيس الوزراء)، ومستشار رئيس الوزراء السوداني وزير الإعلام الأسبق فيصل محمد صالح وعمر الدقير (رئيس حزب المؤتمر)، وعلى الريح السنهوري (رئيس حزب البعث)، وصديق الصادق المهدي (القيادي بحزب الأمة).



    Quote: ا
    خلافات داخل الشعبية واتهام لمناصري عقار بحرق معسكر للقوات

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    نشبت خلافات واسعة داخل الحركة الشعبية- شمال بالنيل الأزرق وجنوب كردفان، واتهمت قيادات ميدانية مناصري رئيس الحركة مالك عقار بحرق معسكر قيد الإنشاء كانوا يعملون على تجميع القوات فيه توطئة لإدخالهم في بند الترتيبات الامنية.

    وقال قائد قوات الشعبية بالنيل الأزرق اللواء جمعة حمد عبد الغني لصحيفة (الصيحة)، إن مالك عقار يركز جهوده في محلية واحدة فقط ويقوم بحصر أهل محليته، بينما يهمل بقية القوات في (7) محليات، وأوضح أنهم يقودون أكثر من (15) ألفاً من عناصر الحركة من محليات الكرمك والتضامن وود الماهل والروصيرص والدمازين والسلام، بينما يصر مالك عقار على أن قوات الحركة موجودة فقط في محلية باو.

    وقال جمعة إن مالك عقار أصبح يقتصر مكتسبات اتفاقية جوبا على أهله فقط لدرجة أنه جاء بـ”ابن اخته” حاكماً لإقليم النيل الأزرق.

    ولفت إلى أنهم بدأوا في تجميع القوات من كل محليات النيل الأزرق وفي جنوب كردفام لكن مالك عقار لم يعترف إلا بالقوات التي تم حصرها في محلية باو فقط.

    ودعا جمعة، رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان ورئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك ونائب رئيس السيادي الفريق أول محمد حمدان دقلو لإعادة النظر في الإجراءات التي تمت فيما يلي حصر قوات الحركة الشعبية بالنيل الأزرق.



    Quote: ترك يقترب من مجلس السيادة الانتقالي

    مصدر الخبر / السودان نيوز


    رشحت التنسيقية العليا لكيانات شرق السودان، ناظر قبائل الهدندوة الأمين ترك، ليكون عضواً بمجلس السيادة الانتقالي ضمن كوتة الإقليم.

    وبحسب مصادر موثوقة تحدثت لـ”العين الإخبارية” فإن ممثلين عن التنسيقية سلموا رئيس مجلس السيادة خطاب رسمي يحمل ترك مرشحاً لتولي مقعد إقليم شرق السودان في المجلس الانتقالي.

    وأشارت المصادر أن ترك أصبح أقوى المرشحين لتولي مقعد إقليم شرق السودان في مجلس السيادة.
    وكان الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، قد أرجأ تسمية ممثل شرق السودان في مجلس السيادة الذي جرى تكوينه مؤخراً، وذلك لمزيد من التشاور بين مكونات الإقليم.
    ويوم الخميس، أعلن مجلس السيادة تشكيل لجنة عليا برئاسة نائب الرئيس الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” لمعالجة قضية شرق السودان.

    وبرز الأمين ترك في المشهد، بعد أن قاد حركة احتجاجات مع منسوبي قبيلته قضت بإغلاق كامل لشرق السودان، بما في ذلك الموانئ البحرية الرئيسية وخطوط النفط والطرق الرابط مع بقية أنحاء البلاد لما يقارب الشهر خلال فترة الحكومة السابقة.
    وكان ترك يطالب بحل الحكومة الانتقالية ولجنة تفكيك الإخوان وإلغاء مسار شرق السودان في إتفاقية جوبا للسلام الذي يرفضه بشدة.
    وبعد قرارات قائد الجيش السوداني الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان في 25 أكتوبر الماضي، أعلن الأمين ترك فتح شرق السودان بما فيها الموانئ والطرق.

                  

11-27-2021, 02:21 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: إطلاق سراح عدد من المعتقلين السياسين بينهم وزير شؤون مجلس الوزراء السابق

    مصدر الخبر / المشهد السوداني


    أطلقت السلطات السودانية، سراح عدد من المعتقلين السياسين من بينهم وزير شؤون مجلس الوزراء السابق خالد عمر يوسف .

    وجاء ذلك بعد ايام من توقيع الإعلان السياسي بين القائد العام للجيش السوداني عبدالفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبدالله حمدوك.

    وأفرجت السلطات، السبت عن كلًا من وزير شؤون مجلس الوزراء السابق خالد عمر يوسف والاعلامي ماهر أبو الجوخ، وطه عثمان إسحق عضو لجنة إزالة التمكين، وأيمن نمر والي الخرطوم السابق، بالاضافة الى الأمين السياسي لحزب المؤتمر السوداني، شريف محمد عثمان.

    وكان إطلاق سراح جميع المسجونين الذين ألقي القبض عليهم في أعقاب إجراءات الجيش في 25 أكتوبر الماضي، من بين أبرز مطالب المظاهرات الأخيرة في السودان، فضلا عن القوى الغربية.

    والخميس أفرجت السلطات عن فائز السليك المستشار الإعلامي السابق لرئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ووالي سنار السابق الماحي سليمان، والقيادي بتجمع المهنيين محمد ناجي الأصم، والناشط المجتمع ناظم سراج، والقيادي بحزب المؤتمر السوداني صلاح نور الدين.




    Quote:
    البجا تكشف موقفها من رئاسة حميدتي للجنة حل أزمة شرق السودان



    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    قال الأمين السياسي لتنسيقيات كيانات البجا سيد أبو آمنة، إنهم أبلغوا الحكومة بمطالبهم المتمثلة في إلغاء مسار الشرق وإقامة منبر تفاوضي خاص بالشرق وتضمين الاتفاق في الدستور، مشيراً إلى أنهم لم يجدوا أي رد حتى الآن.

    وأضاف في تصريحات لصحيفة (الصيحة) “سنمهل الحكومة فترة أسبوع المتبقية من المهلة التي حددناها سابقاً وبعد انقضائها سنعود إلى التصعيد مرة أخرى”، وأردف “يبدو أن الحكومة ما زالت تعتقد أن لا قضية للشرق ولهذا لم تتخذ أي قرار حول المطالب التي تقدمنا بها حتى الآن.

    وقال إن تكوين لجنة برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” لإيجاد حلول لأزمة الشرق يجد منهم الترحيب، مبيناً أن “حميدتي” منذ البداية كان مشرفاً على هذا الملف وهو أكثر شخص التقيناه وكان على رأس اللجنة التي كانت تُحاول إيجاد حلول للأزمة، وأضاف “كما قام بتكوين لجنة برئاسة قائد ثاني قوات الدعم السريع الفريق عبد الرحيم دقلو، ثم قام بتكوين لجنة ثانية برئاسة عضو مجلس السيادة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي”، وأردف أبو آمنة قائلاً “عودة اللجنة مرة أخرى إلى حميدتي في تقديري هي عودة للجنة القديمة الأكثر إلماماً بحقيقة الخلاف وشكل الخلاف”، وتابع “غير أن إرغام الناس بقبول المسار مرفوض من شعبنا ومن جماهيرنا”.

    وحول تقديمهم لمحمد الأمين ترك مرشحاً لمنصب عضو المجلس السيادي، قال “أنا لا أتحدّث عن ترشيحات، بل أتحدّث عن مطالب الشرق التي ترتبط بإلغاء المسار وإفراد منبر تفاوضي”.



    Quote: الأمة القومي يعلن دعمه لاتفاق البرهان وحمدوك بكل قوة

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    أعلن حزب “الأمة القومي” السوداني، الجمعة، دعمه الاتفاق السياسي بين رئيسي المجلس السيادة عبدالفتاح البرهان ومجلس الوزراء عبدالله حمدوك.

    جاء ذلك وفق اللواء فضل الله برمة ناصر، الرئيس المكلف للحزب (أحد أكبر مكونات المجلس المركزي لقوى اعلان الحرية والتغيير) في مقابلة تلفزيونية لناصر مع قناة “الهلال” السودانية (خاصة).

    وقال ناصر: “وصفنا ما حصل في 25 أكتوبر / تشرين أول الماضي بأنه انقلاب كامل الدسم، وسنقاومه بكل الوسائل السلمية، ولكن عندما عادت الأمور نحن ندعم الاتفاق السياسي بين البرهان وحمدوك بكل قوة”.

    وأضاف ناصر الذي عمل ضمن لجنة للوساطة لحل الأزمة السودانية بعد 25 أكتوبر: “أعدنا الشعب السوداني لمساره الديمقراطي”.

    وأردف: “عاد حمدوك لممارسة عمله (رئيسا للوزراء) ونجحنا في إطلاق سراح المعتقلين السياسيين ووقف التعيينات بالخدمة المدنية، ونحن حققنا للشارع تطلعاته بالعودة للدمقراطية”.

    وتابع ناصر:” حمدوك كان يشتكي من الحاضنة السياسية وكان يريد أن يحل الحكومة (قبل 25 أكتوبر) لأنها غير متجانسة وكان يريد أن يأتي القرار من قوى إعلان لحرية والتغير وينبغي أن لا نظلم الرجل”.

                  

11-27-2021, 02:52 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: قرارات مرتقبة لإقالة مسؤولين أمنيين وعسكريين بارزين

    مصدر الخبر / المشهد السوداني


    ينوي رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك إعفاء مدير عام الشرطة الفريق أول خالد مهدي، ونائبه الصادق علي إبراهيم، من منصبيهما، وسيقدم قراره إلى المجلس السيادي الانتقالي للاعتماد، وفقًا ما نقله موقع “الشرق” الإخباري عن مصادر مقربة من حمدوك.

    بحسب المصادر نفسها، هناك قرارات مرتقبة ستطال قيادات رفيعة بالمنظومة الأمنية السودانية، على خلفية أحداث عنف 17 نوفمبر. وأوضحت المصادر أن هناك تحفظات على تعامل الشرطة مع المحتجين، من ضمنها الاستخدام المفرط للغاز المسيل للدموع، وتقديم القيادات الشرطية معلومات مضللة للقيادة العليا للبلاد حول عدد القتلى في التظاهرات.

    وقالت مصادر عسكرية سودانية لـ”الشرق” إن القرارات المرتقبة “تطال قيادات رفيعة بالمنظومة الأمنية السودانية، منها القوات المسلحة والمخابرات العامة والشرطة. كما تشمل إنهاء تكليف مدير المخابرات العامة الفريق أول جمال عبد المجيد، ومدير الاستخبارات العسكرية اللواء ياسر محمد عثمان، ومدير الأمن العسكري بالاستخبارات”.





    Quote: الأصم يدلي باول تعليق عقب اطلاق سراحه

    مصدر الخبر / السودان نيوز

    غرد القيادي بتجمع المهنيين محمد ناجي الأصم مساء الجمعة بعد إطلاق سراحه: ‏الرحمة والمغفرة والجنان للشهداء بإذن الله،
    ونحن على دربهم ودرب شعبنا حتى تمام الوصول، الثورة السودانية تدخل عامها الرابع بكل قوة وتصميم وارادة ومصيرها ان تنتصر



    Quote:
    الأول منذ عقود..

    سفير أمريكا لدى السودان يتقدم بأوراق اعتماده لـ البرهان

    مصدر الخبر / المشهد السوداني

    قدم أول سفير أمريكي للسودان “جون جودفري” منذ عقود، اليوم السبت، أوراق اعتماده لرئيس مجلس السيادة، عبدالفتاح البرهان.

    ويعد جودفري أول سفير أمريكي في السودان منذ عام 1996، بعد قطع الولايات المتحدة العلاقات الدبلوماسية مع السودان بدعوى دعمه للقاعدة.

    وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت عزمها على تطبيع علاقاتها مع السودان بما في ذلك تبادل السفراء في أواخر عام 2019،
    بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس السوداني السابق عمر البشير،
    وأشاد وزير الخارجية الأمريكي حينئذ مايك بومبيو، آنذاك، بالقرار وعده خطوة مهمة إلى الأمام في سبيل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين،
    ولكن على الرغم من أن الحكومة الانتقالية الجديدة في السودان بعثت سفيرا لها إلى واشنطن، فإن إدارة ترامب لم ترد بالمثل.

    وفي سياق اخر، أبلغ وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إلى قائد الجيش ورئيس الوزراء السودانيين،
    في محادثات معهما، أن البلاد في حاجة إلى إحراز مزيد من “التقدم” قبل أن تستأنف واشنطن صرف 700 مليون دولار من المساعدات المعلقة.

    وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، إن “رسالة” الوزير مفادها أنه “يجب أن نستمر في رؤية التقدم”.

    ورداً على سؤال عما إذا كانت الولايات المتحدة مستعدة لاستئناف المساعدات المالية التي تم تعليقها مؤخرا،
    أجاب بأن ذلك يعتمد على “ما سيحدث في الساعات والأيام والأسابيع القليلة المقبلة”.

                  

12-05-2021, 01:26 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: أكاديمية أميركية: الفرصة التاريخية للتحول الديمقراطي في السودان تتلاشى بسرعة
    ديسمبر 4, 2021146

    واشنطن: وكالات

    نشرت صحيفة “واشنطن بوست” (Washington Post) الأميركية مقالاً يحذر من أن التحول الديمقراطي في السودان على المحك، ويدعو الدول الغربية للإسراع في المساعدة على إنجاز التحول في نهاية المطاف.

    وقالت كاتبة المقال ريبيكا هاميلتون الأستاذة المشاركة في كلية الحقوق بالجامعة الأميركية بواشنطن إن الاتفاق بين قائد الجيش ورئيس الوزراء 21 نوفمبر الماضي يرسّخ الحكم العسكري على عكس ما زعم الموقعون عليه بأنه يرمي إلى الخروج من “الانقلاب” الذي نفذه البرهان في أكتوبر المنصرم.

    وحذرت هاميلتون من أن الفرصة التاريخية للانتقال الديمقراطي في السودان تتلاشى بسرعة، ودعت المجتمع الدولي إلى أن “يلقي بثقله الكامل وراء نضال الشعب السوداني من أجل الديمقراطية على سبيل الاستعجال”.

    وقالت إنه يبدو في الوقت الحالي أن الأمم المتحدة والولايات المتحدة والحكومات الأخرى المؤيدة للديمقراطية ستستمر في مسارها الحالي، فلا ترفض اتفاقية البرهان وحمدوك ولا تؤيدها بإخلاص. ووصفت هذا النهج بأنه مضلل.


    Quote: المؤتمر السوداني: قوى ثورية و”التغيير” و”المهنيين” يعدون إعلان سياسي


    مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة


    الخرطوم: رندا عبد الله

    أزاح حزب المؤتمر السوداني، تفاصيل عن صياغة إعلانات سياسية يقوم بها تحالف الحرية والتغيير، وتجمع المهنيين، والقوى الثورية.


    يأتي ذلك، وأفرجت القيادية بالحزب علبة كرار، عن معلومات لـ”الإنتباهة”، نحو غرض تلك الإعلانات، وقالت إنها خريطة طريق لإسقاط النظام الحالي، وادارة الفترة المقبلة.

    وتوقعت عبلة، صياغة كل تلك الإعلانات فى وجهة واحدة واعلان سياسي واحد وشامل يضم كل القوى الثورية، وعادت وأقرت بعدم امتلاك قوي الحرية والتغيير لمشروع سياسي واضح.

    وتابعت قائلة: “تجربتنا فى الحكم تجربة غير مكتملة وأجهضت فى مهدها”، وأوضحت أن تجربة الفترة الانتقالية أجهضت فى منتصفها وتعرضت لكثير من التجريف.

    ونوه إلى أن تشكيل المجلس التشريعي خلال 90 يوماُ بعد توقيع الوثيقة الدستورية كان يمكن أن يكون ركيزة من الركائز التى تقاوم التجريف الذى حدث للفترة الانتقالية.

    ولفتت علبة، إلى وجود “شيطنة” كثيرة تتم حاليا للأحزاب السياسية، وذكرت أنّ لجنة ازالة التمكين، والوزراء،
    الذين ينتمون لاحزاب السياسية قدموا للشارع قبل الانقلاب جرعات كبيرة من الشفافية والوعي،
    جعلت الشعب حاضراً فى المشهد السياسي، وكان على اهبة الاستعداد لمواجهة الانقلاب.
                  

12-07-2021, 02:29 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: القاتل القاتل القاتل القاتل القاتل البره� (Re: osama elkhawad)

    Quote: تظاهرات في السودان رافضة لاتفاق البرهان وحمدوكز


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    انطلقت تظاهرات بالعاصمة السودانية الخرطوم وعدة مدن في البلاد، الإثنين، رفضا للاتفاق السياسي بين رئيسي مجلسي السيادة عبدالفتاح البرهان والوزراء عبدالله حمدوك.

    وأفاد مراسل وكالة الأناضول بأن التظاهرات انطلقت في عدة مناطق بالعاصمة الخرطوم من ضمنها منطقة الديم والشجرة وشارع الستين والثورة في أمدرمان والخرطوم بحري.

    وفي شارع الستين حمل المحتجون الأعلام الوطنية، وأشعلوا إطارات السيارات ورددوا هتافات: “مدنية.. مدنية”.

    كما حمل المتظاهرون في منطقة الخرطوم بحري شعارات: “سنظل شامخين كأرواح الشهداء وفي السماء كالمتاريس.. موكب 6 ديسمبر”، و”ضد الرصاص.. والانتكاس”.

    وفي مدينة ود مدني بولاية الجزيرة (وسط)، حمل المحتجون شعارات “الثورة ثورة شعب.. والسلطة سلطة شعب”، وفقا لشهود عيان.

    وفي مدينة نيالا مركز ولاية جنوب دارفور حمل المحتجون لافتة مكتوب عليها: “موكب مقاومة نيالا.. موكب 6 ديسمبر لدعم التحول الديمقراطي”.

    وحمل المحتجون في مدينة الضعين مركز ولاية شرق دارفور (غرب) شعارات “السلطة سلطة شعب”.

    وفي مدينة مايرنو بولاية سنار هتف المحتجون “السلطة سلطة شعب.. والعسكر للثكنات”.





    Quote: واشنطن تفرض عقوبات على معرقلي الديمقراطية والفاسدين

    واشنطن: الإنتباهة

    ‏تعلن الولايات المتحدة، عقوبات على أشخاص ضالعين بالفساد ومرتكبي انتهاكات حقوق إنسان و معرقلي الديمقراطية.

    ورفضت وزارة الخزانة الأمريكية تحديد هوية الأشخاص، وتتزامن هذه الخطوة مع قمة الديمقراطية التي يعقدها البيت الأبيض في ٩ ديسمبر بغياب ‎روسيا والصين.

    ‏وقال متحدث باسم الخزانة:
    “الخزانة ستتخذ سلسلة من الخطوات لفرض عقوبات على الأشخاص الذين يشاركون في أنشطة خبيثة تهدد الديمقراطية والمؤسسات الديمقراطية حول العالم بما فيها الفساد والقمع والجرائم المنظمة لانتهاكات جدية لحقوق الإنسان”

                  


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de