ادانة حكومات السودان بتهمة السفه والغفلة بقلم :شوقي بدرى

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-06-2021, 05:00 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-31-2021, 12:08 PM

شوقي بدرى
<aشوقي بدرى
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 755

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
ادانة حكومات السودان بتهمة السفه والغفلة بقلم :شوقي بدرى

    12:08 PM March, 31 2021

    سودانيز اون لاين
    شوقي بدرى-السويد
    مكتبتى
    رابط مختصر





    منذ تولي الحكومة الانتقالية السلطة في السودان في سنة 1953 صار السفه هو الصفة المميزة لتصرفات حكوماتنا.

    ماهو السفه وعدم الاهلية؟

    اقتباس


    إن صفة كامل الأهلية في القانون، هي لمن وصل لمرحلة الرشد ومدتها تبدأ منذ بلوغ الشخص سن الرشد التى يقررها الدستور ، خالياً من عوارض الأهلية وموانعها، وتنتهي هذه المرحلة بوفاة الشخص، يتوفر فيها للشخص إدراك كامل لذا يسمى الشخص خلالها كامل الأهلية أو الرشد .



    ويذكر أن عوارض الأهلية هي حالات تعرض للشخص لامراض نفسية فتؤثر على قدرة التمييز عنده مما يؤثر على سلامة إرادته وكمال أهليته. وعوارض الأهلية أربعة: الجنون: هو آفة تصيب العقل فتذهب به كلية مما يفقده الإدراك والتمييز..

    فالمجنون يفقد إدراكه وتمييزه فتنعدم إرادته ويعد كعديم الأهلية وتقع جميع تصرفاته باطلة. والعته: هو خلل عقلي أقل من الجنون يصيب الشخص فيذهب بإدراكه ويفقده التمييز، والمعتوه يختلف عن المجنون في مظهره الهادئ غير العنيف. والسفه: هو عيب يصيب السلوك المالي للشخص فيجعله يبذر أمواله على غير ما يقضي به الشرع والعقل، والسفه لا يعدم التمييز وإنما مجرد ينتقص منه. والغفلة: هو عيب في ملكة التقدير عند الشخص، يجعله يغبن غبناً فاحشاً في تصرفاته، وحكم تصرفاته نفس حكم تصرفات السفيه، لأن الغفلة تماماً كالسفه لا تعدم الإرادة أو التمييز وإنما تنتقص منهما فقط .

    نهاية اقتباس

    في الستينات قرأنا في الصحف السودانية اعلانا كبيرا مدفوع الاجر من رجل ثري رفع ابناءه واهله دعوة قضائية طالبين الحجز عليه وعلى ممتلكاته بتهمة السفه . الرجل كان يشكر كل من وقف معه وناصره امام ظلم ذوي القربى . كما كان يحتفل ببراءته في كل مراحل التقاضي والاستئناف الخ حكومات السودان جميعا كانت مصابة بكل الاعراض الأربعه المذكورة اعلاه والتي تحدد عدم الاهلية . خاصة بالمقارنة مع حكومة الادارة البريطانية . لا اقول الاستعمارية لاننا لم نكن مستعمرة ولم نتبع لوزارة المستعمرات التي كانت مليئة بالنازيين البريطانيين ومن تعاملوا مع المستعمرات بقسوة وعنصرية . نحن كنا تابعون لوزارة الخارجية . لم يزد عدد المسؤولين البريطانيين في كل السودان عن 800 مسؤول ، كانوا من ،،الاوكسبريدج ،، خريجي اوكسفور وكيمبريدج . لم يحق للبريطانيين او الاجانب امتلاك شبرا من السودان سوى الارض السكنية في القرة والمدن . 84 % من الارض كانت ملكا لحكومة السودان . واليوم يمتلك الجيش السوداني اكبر مشروع زراعي في السودان وكذلك الجيش المصري والسعوديون . ترديد كلمة طرد تالايستعمار رددها القادة السياسيين لخداع الشعب بأنهم من طرد الاستعمار واتى بالحرية التي منحت بدون نضال .

    بعد استلام الحكومة الاشتراكية الحكم في بريطانيا . صارت كل وسائل الانتاج في يد الشعب السوداني ممثلا في الحكومة . مشروع الجزيرة الذي كان اكبر شركة زراعية في العالم تحت ادارة واحدة اممته الحكومة الاشتراكية وسلمته هدية لحكومة السودان شركات الماء والكهرباء المواصلات مثل الترام صار ملكا للشعب . الفنادق المعاهد الجامعة المستشفيات الشفخانات السكك الجديدية النقل النهري الاتصالات من بريد برق النقل النهري كل شئ كان يسير مثل الساعة . قال السويدي سكرتير الامم المتحدة داق همرشولد عندما زار السودان في الخمسينات عندما شاهد كل تلك الروعة ..... ان السودانيين سيكونون القاطرة التي ستدفع بتطور افريقيا . بعدها وفي الثمانينات قال سويدي آخر عندما صار رئيسا للوزراء وهو كارل بيلد المحافظ الذي استطاع انتزاع الحكم من الاشتراكيين لفترة قصيرة بعد عقود طويلة من حكم الاشتراكيين ..... لا تنسوا أن السويد كانت بلدا فقيرا وحتى الاجور كان متدنية في الستينات مقارنة ببقية العالم . ذكر العديد من الدول منها السودان .52 % من سكان الخرطوم كانوا من الاجانب وجلهم من اوربا .

    ان للسودان موارد لا تتوفر الا للقليل من الدول . سويسرا اضطرت لحفرلنفق هومن الانفاق الاطول في العالم لتسيير قطاراتها استغرق الامر تسعة من السنين . وكل هذا لتجنب طريق الجبال المغطى بالثلوج والذي فقد فيه هانيبال بعض افياله ورجاله عندما اتى من قرطاجنة لاحتلال روما . بلادنا منبسطة المياه متوفرة الاراضي لا تحتاج لاستصلاح يقصم الظهر كما في كل بلاد العالم . خطوط السكك الحديدية والتي تمتد لآلاف الاميال في شمال الصين وسايبيريا ترتفع عن الارض لأن سخانة المحرك ستساعد في اذابة الثلوج وانهيار التربة وتحطيم الخطوط . وفي الاسكا يرتفع لنفس السبب خط الانابيب عن الارض لآلاف الكيلومترات لأن النفط يسخن لضمان انسيابه . ونحن نستورد الطعام . ....... نحن فاقدون للاهلية..... هذا هو السفه .

    عندما قررت الحكومة الامريكية الدخول في الحرب بعد ضرب القاعدة البحرية بيرل هاربور بواسطة اليابانيين حتى كان مؤتمر نيو فاوندلاند في امريكا 1941. وعد الامريكان بمساعدة بريطانيا والاتحاد السوفيتي وكل دول الحلفاء ، على شرط انتهاء الاحتكار والاستعمار وحرية التجارة الدولية . نقطة سطر جديد . تأكد هذا في مؤتمر طهران ثم مؤتمر يالطا على البحر الاسود الذي ضم استالين السوفيتي تشرشل البريطاني ،، من ام امريكية ،، وروزفلت الامريكي في بداية 1945 قبل شهور من نهاية الحرب في ابريل عند سقوط برلين ولكن حامية براغ واصلت الحرب الى مايو واليابانيون واصلوا الحرب الى تحطيم هيروشيما وناقازاكي بالقنابل النووية . وتأكد استقلال كل المستعمرات المحميات ومن هم تحت الادارة فقط امثال السودان . استقلال الهند كان في 1947 لأن امريكا كانت تحتاج للهند الكبيرة لاستيعاب منتجاتها فهى اكبر سوق . أخبر البريطانيون السودانيين بانهم سيحكمون بلادهم قي ظرف 10 سنوات ، وكنا اول دولة تحصل على حريتها لانه لم يكن عندنا استعمارا استيطانيا ومشاكل مثل كينيا ، روديسيا والجزائر الخ . تراكم كمي ادى الى تغير كيفي ...... وهذا تطور طبيعي الاستعمار كان حقبة قد انتهت صلاحيتها ولم تعد مجدية .

    نسمع ان هنالك من اتى بالاستقلال امثال الازهري ورهطه . وهم من كان كل الوقت ضد استقلال السودان وكانوا يدعون للتبعبية لمصر. ولا يزال عندنا حزب يعرف بالحزب الاتحادي لم نجد الاجابة الى الآن .... الاتحاد مع منو ليه متين وعشان شنو ؟ ولهذا لا تزال مصر تركب على ظهورنا ، وبعضنا يصفق . هنالك بعض المجانين امثال المحامي ساطع الذي يمثل الحزب الناصري وناصر دكتاتور جاهل لا يعرف السياسة العالمية ادخل العرب في مصائب ليس لها حل اضاع الجولان سيناء التي ليست لمصر سيادة كاملة عليها ، وضع غزة والضفة الغربية تحت احذية اسرائيل . ولا يزال هنالك سودانيون يطبلون ويقدمون مصلحة مصر على مصلحة السودان . صحفي سوداني لا استحضر اسمه الآن قام بالانتاحر غرقا امام القصر الجمهوري عند اعلان استقلال السودان والتخلي عن مصر . ...... وهذا هو السفه .

    مصر كل الوقت كانت تريد ولا تزال السيطرة الكاملة على السودان . بسبب المواد الغذائية الخام من سمسم لحوم الخ ومياه النيل والحفاط على السودان كسوق لمنتجاتهم الرديئة التي لا تستطيع المنافسة عالميا .

    تتشدق مصر بانها قد صرفت عشرة مليون جنيه في شراء الناخبين والنواب البرلمانيين لتنصيب حكومة الازهري . ولكن الحقيقة أن المبلغ لم يتعدي بضع ملايين . اضاع بعضها صلاح سالم في موائد القمار في شارع العرضة والنادي الاستقراطي في شارع مكي ود عروسة . كان من المفروض على السوداني الانضمامن الى منظمة الكمونويلز التي تضم اليوم اكثر من 50 عضوا منهم من لم يكن في اتصال لصيق ببريطانيا مثلنا . فضلنا الانضمام لنادي الفقراء والجهلاء مثل مصر . بالمناسبة الجلاء البريطاني حدث في السودان قبل مصر التي تتشدق بانها كانت تحكم السودان . وهذا ما كان يردده عملاء مصر ولا يزالون ..... هذا هو السفه .

    الحزب الاتحادي تمت سمكرته في منزل الرئيس المصري الاول محمد نجيب والدته امدرمانية من اصل مصري اخته غير الشقيقة سكينة من ام شايقية . وكان هذا في اكتوبر 1952 وبعد نصف سنة كانالحزب الاتحادي يحكم السودان بواسطة حقائب الصاغ صلاح سالم المصري والمولود مثل شقيقه جمال سالم في السودان . السبب الرئيسي للفوز هو ما قاله على الميرغني للمثل السودان البريطاني في لندن ..... المصريين ما في زول بدورهم في السودان ، لكن انا عشت في التركية وحضرت المهدية التركية كانت احسن من المهدية بالرغم من انها بطالة. وما دام السيد عبد الرحمن عاوز يكون ملك على السودان انا احسن لى هايلاسلاسي يكون ملك على السودان . ولكن في سنة 1955 عرف ان عبد الرحمن المهدي مريض وسيموت في مدة قصيرة . سلم تقرير الدكتور السويسري دوشوزوان الي الدكتور وزير الصحة الختمي دكتور امين السيد وتأكد لعلى الميرغني ان غريمه عبد الرحمن لن يكن ملكا على السودان بالرغم من انه بعد مشاهدة تتويج الملكة الحالية الانجليزية في لندن في بداية الخمسينات قام باستيراد الات موسيقية واتي بمعلمين بريطانيين لتعليم الانصار المارشات العزف على الآلات الموسيقية وارتداء الملابس الخاصة للتتويج ، ولا تزال الفرقة والآلات موجودة في الجزيرة ابا ، او ما تبقى منها . وما كان يحدث من لعب بالشعب السوداني حسب اهواء الطائفية والرجال الصغار الذين على استعداد للموت دفاعا عن الطائفية . وبكل بساطة طلب على الميرغني من الشيخ على عبد الرحمن ترك حكومة الازهري والانضمام الى حزب الامة ،، االحزب المسروق ،، وعلى الميرغني كان يكره الحزب الاتحادي لانه قد سرق اغلب شباب الختمية المتعلمين . وفي النهاية فالرجلان يتربعان على عروش بسبب محنه الطائفية . هذا يعكس لماذا لن نتقدم ....... انه السفه .

    كونت الجمعية التشريعية التي هى بمثابة برلمان، الغرض كان تهيئة السودانيين للحوار والحياة الديمقراطية . عملاء مصر صدحوا وقالوا لن ندخلها حتى ولو اتت خالية من كل عيب !! صار عبد الله خليل وزيرا للزراعة والدكتور علي بدري وزيرا للصحة والاستاذ عبد الرحمن على طه وزيرا للمعارف. تطورت الزراعة وخطط لامتداد المناقل الذي ضاعف مساحة مشروع الجزيرة . وتم العمل بايادي سودانية وكبار المهندسين كانا كوباوي وصالح العبيد .

    تحصلت حكومة السودان على مليونين من الجنيهات كتعويض للمشاركة في الحرب . وهذا مبلغ ضخم لأن ميزانية حكومة السودان كانت 6 مليون جنيه . ذهب مليون لانشاء مشروع انزارا في جنوب السودان لزراعة القطن ووانشاء مصنع للنسيج بكل مستلزماته من مباني مساكن مدرسة مستشفى الخ. تضاعفت اسعار القطن بعد الحرب ولم تعد هنالك ما يكفي من البضائع في السوق لاستيعاب تلك النقود . ضاع الكثير في القصف الحفلات والليالي الحمراء. توسع التعليم والعلاج المجاني وانتعش الاقتصاد وكان خريج الجامعة يتدلل قبل قبول الوظيفة ذات العائدالجيد . قطعة الارض السكنية في الثورة كان سعرها 30 جنيها مرتب خريج الجامعة حوالى 50 جنيها وقد يصاحبها سكن مجاني .

    سمح للسودانيين في تكوين احزاب . كون ثلاثة من كبار الضباط منهم عبد الله خليل وحسن الطيب حزب الامة تحت شعار السودان للسودانيين . بلغ عدد الاعضاء ومن دفعوا رسوم الانضمام للجزب 4993. انضم العضو عبد الرحمن المهدي وكانت بطاقنته تحمل الرقم 4994 . وتم ابتلاع الحزب بدلا من تكوين حزب جديد ، ولا يزال الحزب من املاك آل المهدي .نحن عادة نخلط الامور ونسمى الاشياء بغير اسماءها . لا يعرف الناس ان حزب الامة مثل الاتحادي اليوم حزب مختطف . مصنع النسيج السوداني الذي كان يوظف آلاف البشر من المعروف أن من انشأه الدكتور خليل عثمان مثل مصنع الدواء . والحقية أن من انشأ المصتع هم سودانيون من اصل يوناني كانوا بروعة السوداني ابن البلد الذي يعطف على الصغير ويوقر الكبير . دكتور خليل عثمان اتى بفلوس جابر الصباح واشترى المصنع ، وليته قد انشأ مصنعا جديدا . نحن لا نحب التعب والاكل الكعب . نحب الراحة والشغل البراحة . كما اشترى مصنع الادوية من اولاد تمام اليهود وشريكهم العم بدوي مصطفي طيب الله ثراه . عندما تزرع طماطم يزرع الجميع الطماطم ، تبدا بمحل موبايلات تنبت الارض دكاكينا للموبايلات العطور وستات الشاي لا نخلق ولا نريد العرق والتعب ................. هذا هو السفه .

    قامت ثورة في السودان حيرت العالم شارك فيها شباب عزل وكنداكات مثل الكنداكات واكثر . بريطانيا التي لا تغرب عنها الشمس يقول وزير خارجيتها والذي زار المعتصمين دومنيك رامب يقول ..... لقد استمديت شجاعتي من صائدة البمبان الكنداكة السودانية رفقة عبد الرحمن . نساء السويد في مسيرة يوم المرأة قبل الاخيرة كن يرتدين الحلق السوداني ،، الفدوة ،، ويضعن شلوخا على خدودهن ويرتدين ثوب ايقونة الثورة . ويأتي مدير بوليس الخرطوم ويطالب بعودة قانون قهر المرأة من جديد .اليس من المخجل أن مثل هذه الثورة يتربع على رأسها كبار المجرمين سافكي الدماء مغتصبي الفتيات القصر ناهبي قوت الشعب امثال البرهان ، القاتل المأجور الجاهل حميدتي والكباشي اول نوباوي يتضايق الانسان حتى لرؤية صورته فقط .أين هو من اهلنا النوبة النبلاء الذين يعطون الانسان الشعور بالفخر والامن .

    الكارثة الكبرى أن الامم المتحدة وكل العالم الذي فرض جنود الامم المتحدة وصرف مئات الملايين لحماية اهل دارفور من هلال ، كوشسب وبقية مجرمي الحرب هللوا عند انتصار الثورة السودانية لقد صدموا لبشاعة طلب وزارة خارجية ،، الثورة ،، بالعفو من عتاة المجرمين الذين مارسوا الابادة ، التنظيف العرقي والجرائم ضد الانسانية امثال هلال الذي اخرجته الانقاذ من سجن كوبر سلحته ومولته لقتل اهل دارفور من الزرقة ....... ان العالم يسخر منا .هذا هو اعلى مراتب الجنون هذه مرحلة قد تعدت السفه .

    بعد أن فاز اصدقاء مصر بالحكم بسبب الرشاوي والفساد ارادوا احضار محمد نجيب لافتتاح البرلمان السوداني في اول مارس حذرتهم المعارضة الا انهم رفضوا التحذير . احضر حزب الأمة المختطف المساكين من اهل دارفور للقتل والموت في الخرطوم . وكانت مذابح القصر ، ولم نتعلم . في مؤتمر جوبا 1947رفض الجنوبيون الانضمان الى الكونقو كينيا او يوغندة . وعدهم الشماليون بالمشاركة في الحكم والحصول على جزء من ال 800 وظيفة سيتركها البريطانيون . لم يتحصل الجنوبيون سوى على وظيفتين . تحصل اول رئيس لتنظيم الاخوان المسلمين العم ابراهيم المفتي على وزارة من ال16 وزارة وتحصل كل الجنوب على وزارتين .وعندما اعترض العم بولين الير تم طرده مع زميله الجنوبي . قبلها كان يحيي الفضلي قد صار يضع كرسيا امام البرلمان ويهاجم الازهري ويقول ..... الصنم ده انا بنيتو وحأهدو . قام الازهري باقتطاع وزارة جديدة وهى الشؤون الاجتماعية من وزارة الداخلية لارضاء يحيي الفضلي ......... وهذا سفه .

    نحن نصنع التماثيل لزعماءنا ونعبدهم ولا نقبل نقدهم . لقد طردوا الجزب الشيوعي ونوابة ال12 من البرلمان. كانت مؤامرة بدأها الحاكم العام البريطاني ومبارك زروقفي الخمينات كما مثبت قي الوثائق البريطانية . وتمت المؤامرة بعد اكتوبر .ورفضوا الالتزام بقرار المحكمة ببطلان الطرد من االبرلمان . شارك فيها كل هؤلاء الاصنام . غيروا الدستور ليكون الازهري رئيسا دائما لمجلس السيادة بدلا من النظام الدوري . قال الرجل الجنتلمان والمربي لويجي ادوك... انها جريمة واذا خرق الدستور مرة فلن تتوقف الجريمة وقدم استقالته من مجلس السيادة .... يمكن قولقلة شوقي بدري الرئيس لويجي ادوك . وبعدها طرد الصادق واتباعه من البرلمان ...... انه السفه .

    الازهري والمحجوب ذهبا الى مؤتمر المغرب الذي عقب مؤتمر الخرطوم . وحضر الازهري الافتتاح مع الملوك والرؤساء . وفي اليوم الثاني وهو يوم رؤساء الوزراء اتى الازهري ورفض الخروج وهذا يتعارض من المراسيم وكانت فضيحة عالمية بطلها الصنمان . وكل الالق والاحترام الذي تحصل عليه السودان تبخر في لحظة . المثل يقول ..... اللقيناه من بت السلطان لاح في ط ... مرجان ...... هذا هو السفه .

    بعد السودنة احل بالجنوب سادة جدد يحملون كثير من التعالي والعنصرية والروح القبلية والمحسوبية . مسحوا الأرض بكرامة وهيبة السلطة كانوا يجلسون امام دكاكين الجلابة ويلعبون الطاولة والضمنة الخ . قاموا بطرد 300 من العمال والموظفين الجنوبيين واتوا باهلهم من الشمال .

    تظاهر الجنوبيين في انزارا احضر الجيش بقيادة ملازم اسمه المقبول طلب من الجيش باطلاق النار من البنادق وكلن هنالك رشاش . قام اثنين من التجار وهما محمد على وعباس حسون . هذه الاسماء لا يمكن ان انساها . واشتركا في اطلاق النار على الجنوبيين . احدهم استخدم بندقية لصيد الفيل . هذا الكلام موجود في تقرير لجنة التحقيق برئاسة القاضي قطران السلطان لادو لوليك والاداري خليفة محجوب . كان هذا في يوليو وصارت السماء ملبدة بغيوم الحرب . تقرر ارسال الفرق الجنوبية الى الشمال صرح الضابط العظيم عوض سالم بأن تلك المغامرة ستشعل نار الحرب التي لن تنتهي . سخروا منه لانه يحابي اهله فوالدته جنوبية . وحاسبوه بعد انتفاضة الجنوبيين لانه قام بنقل ابنه الضلبط الى الشمال . صدرت الاوامر الخطأ وتمردت فرقة تورين في ارض اللاتوكا . وكانت هنالك مذابح بشعه في حق الشماليين . السبب الاكبر أن احمد االمهدي الذي كان في الثامنة عشر من عمره كان في صحبة العم بوث ديو من بلدة فنفاك اقليم الزراف غرب النوير، وقام احمد االمهدي بشتم اللاتوكا وبكل عنجهية قال لهم سنحكمكم لاننا من اخرج الانجليو الا لحكمكم الانجليز واستعبدوكم 600 سنة .وعندما حضر الجيش السوداني كان الكثير من الجنود يفكرون في الانتقام وليس احلال الامن والسلام فقط . مات 500 من الشمالين والف من الجنوبيين. وتوريت بلدة صغيرة واللاتوكا من اصغر القبائل الجنوبية . والجنوب اكثر حجما من مصر , واصغر مديرية اعالي النيل اكبر حجما من كل غانا . ولكن الشماليون لا يزالون يحملون كل الحنوبيين وزرجريمة اللاتوكا . ولكن الغلط كان اسقاط هيبة الدولة طرد العمال والموظفين من مشروع انزاراومذبخة العمال .وكان هذا اول مسمار في نعش السودان الموحد ....... هذا هو السفه .

    قامت الحكومة الاشتراكية البريطانية بتأميم مشروع الجزيرة والذي كان شركة مساهمة بريطانية . والشركة الام عندما ارادت الدخول في استخراج بترول السعودية استلمت القرض بضمان مشروع الجزيرة الذي كان مثل الاوزة التي تبيض ذهبا . قدرت اصول مشروع الجزيرة مع الخزان السكك الحديدية الورش المحالج المخازن المباني ب 150 بليون دولار . اين المشروع اليوم ؟...... هذا هو السفه.

    في الاربعينات وبسبب ارتفاع ثمن القطن طويل التيلة الخرافي اتجه رجال الأعمال السودانيون في الاسستثمار في المشاريع الزراعية العملاقة . وكانت البنوك على استعداد لمنح القروض وكان البنك الزراعي .اراد بعض الاشتراكيين ومنهم المفكر مكي عباس اول سوداني خلفا للبريطاني الاشتراكي هكسلي كمحافظ لمشروع الجزيرة في تحسين ظروف العمل وتقاسم الارباح مع الحكومة تخصيص مبالغ للترفيه الاهعلام التعليم العلاج الخ .وارادوا تحسين ظروف المزارعين في مشروع ام هاني خارج كوستي والذي كان يمول الحزب الجمهوري الاشتراكي ، الا أن الحكومة واصحاب المشاريع الخصوصية رفضوا . هددوا ادارة مشروع ام هاني بسحب رخصتهم . كان في امكان صاحب المشروع التأخر في تقديم الحسابات وهذا يعرضه لغرامة 100 جنيه لا غير . وهذا مبلغ تافه لمشروع يضم آلاف المزارعين بجانب العمالة الموسمية العمال الموظفين . ولعدة سنوات لم يقدم آل ابو العلا حساباتهم لمشروع جودة الذي اغلبه في النيل الابيض والبقية في اعالي النيل .

    استخدم المال في بناء اكبر عمارة في السودان وفي شارع القصر. رفض المزارعون تحرك الشاحنات قبل دفع حقوقهم . وبسبب ترددي على المنطقة كنت اعرف واسمع الكثير عن الحادث اخي كمال ابراهيم بدري استقطب في الستينات لادارةِ المشروع في وكان اصحاب المشروع يتوقعون أن اسم بدري قد يطيب شعور المزارعين الذين جلهم من الانصار . الا انه استقال بعد فترة قصيرة بسبب الظلم الذي يتعرض له المزارع وتضمين الكثير من المصروفات الشخصية في الحساب المشترك .

    في اول سنة في الاستقلال 1956 كانت مذبحة جودة . فبينما كان ضابط البوليس السماني يخاطب رئيس المزارعين المكادي كان ابو شاتين الشاب منفعلا وبينه وبين الضابط السماني معرفة . وظن احد رجال البوليس الذي كان مضطربا باطلاق النار على ،، ابو شاتين ،، فهجم المزارعون وقتلوا خمسة من رجال البوليس .

    اتى الجيشوهذه غلطة كبيرة وانتشرت جثث المزارعين في الغيط والاحراش . وتم شحن كما لا يقل عن 300 مزارع بعضهم لم يكن حاضرا بل كان في كوستي . ووضعوا في مخزن للجمكسين والدي دي تي المحرم انتاجه وامتلاكه اليوم ويعرض المالك لسنوات من السجن . ولقد شاهدت بعدها بسنوات الاعلانات في الصحف السودانية لمبيد الدي دي تي وبينما المزارعون يطالبون بشربة ماء ويحسون بالاختناق كان الجنود يشتموهم ومد احدهم يده طالبا شربة ماء وكان الرد طعنة بالسونكي .

    خلد الشاعر ابن العباسية صلاح احمد ابراهيم تلك الحادثة بقصيدة تحت عنوان عشرون دستة من البشرفي ديوانه الاول غابة الآبنوس . اذكر منها

    لو انهم حزمة جرجير يعد لكي يباع

    لوضعوا في الظل على حصيرة

    ولبللت شفاههم رشاشة صغيرة

    لو انهم فراخ يصنع من اوراكها الحساء

    لنزلاء الفندق الكبيرفي المدينة

    لوضعوا في قفص لا يمنع الهواء

    ولقدم الحب لهم والماء

    الا انهم من الرعاع

    من الحثالات التي في القاع .

    هذا هو الجنون بعينه . نحن اعداء انفسنا .

    الم يكن الازهري وهو من درس في الجامعة الامريكية مع زميله عبيد عبد النور من ابكار الخريجين يعرف انه لا يحق لرئيس الوزراء المنتخب وضع اسمه او رسمه في عملة بلده ، لأنه ليس بملك او امبراطور ؟ لماذا اضيع المال الكثير في بلد فقير في طباعة عملة اضطرت حكومة عبد الله خليل لحرقها ؟ وهذا ليس نهاية المصيبة لقد قامت الدنيا وخرج اهل العاصمة وهو يهتفون حريق العملة حريق الشعب ومرة اخرى كان عنف البادية ، قامت مليشيات الانصار بالاعتداء بالعصي على المتظاهرين وامتلأت المستشفيات بالمصابين . ....... هذا هو السفه .

    نحن نحارب اثيوبيا بالوكالة لصالح مصر . من اعطي هذا ،، العنبج ،، البرهان الحق في ادخال الجيوش المصرية وسلاح الطيران المصري في السودان . العنبج هو حزمة من الطرور . الم يعد السودان الحياة الى الخائن لنجيب وسارق الثورة المصرية التي لم يشترك فيها ؟ لقد اعطاه مؤتمر الخرطوم حياة جديدة . قال الدكتاتور الغبي ناصر والذي لم يعرف اصول الالعاب السياسية العالمية لانه كان يحمل تجارب فلاح للمحجوب انه سيكافئ االسودان . وكان انقلاب مايو وقتل الديمقراطية .

    تحرك الانقلاب من خور عمر وهو يتهادى وبعد استلام القيادة لبس رجال مايو الجلاليب ورقدوا يتآنسون ، لأن سلاح الطيران المصري والجيش المصري في قاعدة كرري وجبل الاولياء كانوا يحمون الانقلاب .نحن استضفنا الكلية الحربية المصرية وسلاح الطيران ثم اعطينا مصر نقاط مراقبة في حلايب بعد أن خدعوا حكومة النميري بأن الغرض هو حماية السد العالي من الهجوم الجوي الاسرائيلي على السد من الجنوب . وكان هذا موضع قدم لمصر في خلايب هذه حيلة لا تنطلي على طفل. واذا كانت مصر صاحبة حلايب لماذا تطلب الاذن من الخرطوم . اين البرهان حميدتي وسفاح الاعتصام الكبش . ...... هذا هو السفه .

    اتفاق جوبا كان يمكن لرجل مجنون اعمى واصم من ان يصنع اتفاقا خيرا منه . اذا كان الغرض السلام لماذا كل هذه الجيوش في العاصمة . وجنود الامم المتحدة يحمون ويطعمون اهل دارفور . من اين اتى كل هذا السلاح والذخيرة . لو ان كل هذه الاموال صرفت على مواطني دارفور لصارت جنه . واذا كانت كل سيارة دفع رباعي مضخة تراكتور لودر شاحنة لما كان هنالك تهميش وسبب للحرب . واذا وظف كل هذه الجيوش في الانتاج والزرع لازدهرت دارفور . هل تحتاج هذه القوات لمضادات للطائرات ؟ نفس الغلطة ارتكبتها حكوماتنا في حرب الجنوب . لو أن هذه الاموال صرفت في تطوير الجنوب لما حمل اهل الجنوب السلاح ولسارعوا خفافا للانتاج .

    سأل طفل اوربي والدته لمادا بيتنا بارد في الشتاء ؟ قالت له ...... السبب أن والدك العامل في منجم الفحم طرد من العمل بسبب وجود كميات هائلة من الفحم في العالم والفحم لا يجد من يشتريه . كل هذه الجيوش وكل الاعداد الهائلة من ضباط الامن والشرطة وليس هنالك امن حتى داخل الشقق والمنازل في العاصمة .هذا هو السفه .

    قال ضابط بريطاني ان سبب ،، خيابة ،، الجيش المصري انه اذا مدت احزمة الجيس المصري فستصل من القاهرة الى رأس الرجاء الصالح . ونلاحظ اليوم أن رجال الشرطة وضباط الشرطة اليوم يشبهون المصريين . في طريقنا الى المدرسة كنا نشاهد رجال االشرطة يمارسون الجري والرياضة في الساحة الكبيرة امام سجن امدرمان تنتهي بمباراة جر حبل ضخم يحمله رجلان من المساجين . رجل الشرطة كان مثل المسمار لا انبعاج او اعوجاج .

    كركاسة

    اثبت الكوماندر الحلو وعبد الواحد انهما اهل قضية حقيقية. ولم يكونا مثل الحركات الاميبية التي تتقسم وتزاد عددا حتى صار عددها يفوق ال 60 حركة مسلحة او مشلعة لاصطياد رشاوي كيزان قطر واكرامياتهم للالتزام بالادب مع الانقاذ او الحرب لصالح السعودية الامارات ومصر . والدارفوريون يموتون ولوردات الحرب يتقلدون المناصب . الم يكن خليل ابراهيم وجبريل ابراهيم واتباعهم من ضمن القتلة الذين فتكوا باهلنا في الجنوب ؟ استغربنا عندما اتوا بابي قردة من الاحراش وقتل الناس الى وزارة الصحة تصور!! واليوم جبريل من الدواس الى الكاش . لا اظن ان الحلو وعبد الواحد سيرسلون جنودهم لاحتلال شارع النيل او العباسية. ما تمثله اتفاقية جوبا نوع من الجنون . ..... هذا هو السفه .

    رقعة . انها مسألة وقت قبل أن يلعلع السلاح في الخرطوم . كما يقولون البوس في الجضوم لكن البطن صابون . أن االثأر الذ لايزال يبحث عن الانتقام يتلاربص بالقوات المتواجدة في الخرطوم . هل هنالك انسان عاقل يسمح لكل هذع العصابات التي مارست الاغتصاب الحرق السحل النهب ان تجلس في انضباط ودعة ؟ انا اقول كضبا كاضب .

    كستبان

    عندما كان الرئيس الثائر بومدين الجزائري مريضا ارادوا اخذه لفرنسا ... قال لهم ..... لماذا تريدون ارسالي الى الاعداء ، فضل الموت في بلده . الكبش يهرع الى الاردن بسبب وعكة المت به . هل تذكر الشباب الذي ربطت ارجله بابلكات والقى في النيل ومن حرق والفتيات المغتصبات . أن الله يمهل ولا يهمل ايها الكبش






















                  

العنوان الكاتب Date
ادانة حكومات السودان بتهمة السفه والغفلة بقلم :شوقي بدرى شوقي بدرى03-31-21, 12:08 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de