التغطية الإعلامية للانتفاضة

تأبين الفقيد الدكتور زكي الحسن في لندن
لغز إخفاء جثمان محمود محمد طه
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 02-22-2020, 03:53 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف للعام 2019م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-09-2019, 01:31 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    شاهد بالفيديو : امين حسن عمر : الحراك الحالي لا يهدد الدولة لهذا (…) السبب ولن يستطيع ان يسقط الحكومة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    وصف الدكتور امين حسن عمر القيادي بالمؤتمر الوطني، ان مايجري في الحزب من تغييرات واجراءات يبشر بأنه موقف إصلاحي حقيقي مشيرًا الى ان المناخ والتحدي حاليًا مختلف عن السابق .



    وحول مآلات الحراك الشعبي لقوى المعارضة، قال القيادي امين عمر في لقاء مع الاعلامي بكري المدني على قناة ام درمان الفضائية ، انه لا يوجد قلق منه الا ان استمراره بهذا الشكل مؤذي للدولة ويجعل الدولة تستنفذ طاقتها وقدراتها وتخسر صورتها الايجابية بهذا الوضع .

    وأضاف امين عمر بشأن الحراك الحالي، انه لا يهدد الدولة كون القوى التي تستند عليها الدولة لا تزال موالية للدولة بحزم مشيرًا الى ان تصرفات قيادة الحراك تزيد من حزم الدولة كونها قياداتها ليست رشيدة وتتحدث بالاماني ولا تتحدث بالتكتيكات السياسية التي يمكن ان تجعلها تكسب الاراضي موقع بعد موقع بل تريد ان تنهب الاراضي نهبًا .

    وتابع امين عمر : بأن الحكومة لن تسقط بالحراك الشعبي وان سقطت ستسقط بطرق او قوى اخرى مشيرًا الى ان على المواطنين ان يتحزموا ويواجهوا مشاكلهم ويصلحوا من شأن أنفسهم .


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2019, 01:40 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    الأمم المتحدة تطالب الأطراف السودانية بضبط النفس وتجنب العنف

    مصدر الخبر / موقع سبوتنيك الروسي


    حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مساء الإثنين، من أسماها بـ”الأطراف الفاعلة” في السودان على ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وتجنب العنف.
    موسكو — سبوتنيك. وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية عبر “تويتر”: إن “الأمين العام يراقب المظاهرات في السودان عن كثب، ويناشد جميع الجهات الفاعلة في السودان ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وتجنب العنف”.

    وأكد الأمين العام استعداد الأمم المتحدة لدعم أي جهود يتفق عليها السودانيون لحل الأزمة الحالية سلميا.

    كما دعا السيد غوتيريش حكومة السودان إلى تهيئة بيئة مواتية لإيجاد حل للوضع الحالي وتشجيع الحوار الجامع.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2019, 02:16 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)




    السودان: إلى أين تسير الأمور بعد انضمام جنود للمحتجين؟

    مصدر الخبر / فرانس 24


    قال شهود ونشطاء إن جنودا سودانيين تدخلوا لحماية آلاف المتظاهرين الداعين لإنهاء حكم الرئيس عمر البشير اليوم الاثنين بعدما حاولت قوات الأمن فض اعتصام أمام مقر وزارة الدفاع في وسط الخرطوم.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2019, 04:23 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: الخرطوم الان : انباء تتحدث عن مقتل جنديين في تبادل اطلاق النار بين الجيش وجهة مسلحة بمحيط ساحة اعتصام القيادة العامة


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    ذكرت قناة العربية الحدث قبل قليل في خبر عاجل عن انباء تتحدث عن مقتل جنديين في تبادل اطلاق النار بين الجيش وجهة مسلحة غير معلومة قدمت من جهة المطار قبل قليل صباح اليوم الثلاثاء في مقر الاعتصام بمقر القيادة العامة للجيش السوداني .

    وقالت مصادر ميدانية ان تبادل اطلاق النار بين جهتين في ساحة اعتصام القيادة العامة للجيش حدثت منذ فجر اليوم الثلاثاء ومستمرة حتى الان فيما قامت قوات الجيش بادخال المعتصمين الى ساحة القيادة البحرية .
    وفي ذات السياق نشرت قبل قليل قناة العربية الحدث ببث مباشر عن اطلاق نار حي في ساحة اعتصام وزارة الدفاع الان وعن لجوء المعتصمين الى الاحتماء بمقر القيادة.

    وقالت قناة العربية الحدث ان الجيش السوداني يعمل على حماية المتظاهرين وادخالهم الى مقر القيادة وسط تبادل اطلاق النار في منطقة الاعتصام قرب المطار ونفق جامعة الخرطوم .

    فيما نقلت قناة سكاي نيوز ببث مباشر قبل قليل عن محاولة الامن فض الاعتصام باستخدام القنابل المسيلة للدموع وذكرت القناة عن إطلاق الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع في محاولة لفض الاعتصام في الخرطوم‬ الان بالقوة.


    Quote: أمريكا لحكومة السودان: التعامل الجيد مع المتظاهرين يحافظ على علاقاتنا


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    قال مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشئون الأفريقية، تيبور ناجي، إن “أي قرار باستخدام العنف ضد المدنيين المعتصمين أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني بالعاصمة الخرطوم، في الأيام المقبلة، سيؤثر على كل نواحي العلاقات الثنائية مع حكومة السودان”.

    وأشاد ناجي، عبر حسابه على “تويتر” بسلمية التظاهرات، التي انطلقت احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية قبل نحو 4 أشهر.
    واستمر اعتصام المحتجين أمام مقر قيادة الجيش، منذ مساء الإثنين، رغم أنباء، في ساعات مبكرة من صباح الثلاثاء، عن فض الاعتصام، وفقا لـ”سكاي نيوز”.


    Quote: سفير بريطانيا في السودان: الاحتجاج السلمي حق أساسي لأي دولة

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    قال سفير بريطانيا لدى السودان، نيوكلاس كي، إن الاحتجاج السلمي حق أساسي يكفله الدستور والقانون لأي دولة، داعيًا الحكومة إلى عدم استخدام القوة ضد المتظاهرين.

    ونقلت قناة “العربية” عن “كي”، مساء الإثنين، قوله: “الاحتجاج السلمي حق أساسي ويجب عدم استخدام القوة ضد المتظاهرين، والعالم كله يراقب المشهد السوداني”.

    من جانب آخر، ناشدت قوى إعلان الحرية والتغيير، السودانيين، التوافد إلى ساحة الاعتصام في محيط قيادة الجيش، تأكيدا لمطالبهم في تنحي الرئيس البشير.

    فيما توافدت أعداد كبيرة من السودانيين إلى مقر الاعتصام في ليلته الثالثة تلبية لدعوة القوى التي دعت أيضا القوات المسلحة بالانحياز لمطالب الشعب وحمايته.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2019, 08:51 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    مظاهرات السودان: ما هي أبرز العوامل المؤثرة في حركة الاحتجاجات


    أجج تدهور الأوضاع الاقتصادية وارتفاع أسعار المواد الغذائية غضب السودانيين من حكومة الرئيس عمر البشير القابض على زمام السلطة في البلاد لنحو ثلاثة عقود.

    ويُعتقد أن المظاهرات الجماهيرية التي تطالب باستقالته هي الأكبر على الإطلاق منذ توليه السلطة في انقلاب عسكري دعمه الإسلاميون عام 1989.

    وقد سُمعت أصوات إطلاق نار مكثف قرب مقر قيادة الجيش في العاصمة السودانية الخرطوم، حيث تجمع آلاف المحتجين للاعتصام أمام المبنى.
    وطالب منتقدو البشير باستقالته على غرار ما فعل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في وقت سابق من هذا الشهر.

    وقد تنحى بوتفليقة عن منصبه تحت ضغط من الجيش بعد أسابيع من الاحتجاجات المستمرة في أنحاء البلاد، منهيا بذلك أطول فترة حكم في شمال أفريقيا.

    وقالت سارة عبد الجليل، المتحدثة باسم المتظاهرين السودانيين، إن رحيل بوتفليقة دليل على "نجاح المقاومة السلمية داخل إفريقيا".

    فهل من الممكن أن تصل أصداء ما يعرف بالربيع العربي الثاني أو "المتأخر" إلى السودان جالبة موجة جديدة من التغيير تطال أحد الحكام المعمرين في السلطة في أفريقيا؟ وإليكم بعض العوامل التي قد تؤثر على نتائج الحراك الجاري هناك:

    اقتصاد منهار

    تعاني السودان من صعوبات اقتصادية منذ عدة سنوات في أعقاب حرب أهلية طويلة، قادت إلى انفصال جنوب السودان عام 2011 ، وحرمت الخرطوم من ثلاثة أرباع الإنتاج النفطي للبلاد.

    أرادت الحكومة أن تصل نسبة النمو إلى خمسة في المئة خلال هذا العام، بيد أن تقديرات صندوق النقد الدولي (IMF) تشير إلى أنها ستبقى في مستوى أقل من اثنين في المئة بعد انخفاض بنسبة 2.3 في المئة عام 2018.
    وتقدر الأمم المتحدة أن نحو 5.7 مليون سوداني، أي ما يعادل 13 في المئة من السكان، يعانون من شح حاد في أمنهم الغذائي.

    وبدأت موجة الاحتجاجات الحالية في ديسمبر/كانون الأول الماضي عندما خفضت الحكومة دعمها للسلع الأساسية كجزء من تدابير التقشف.
    وارتفع سعر الخبز، جراء ذلك، إلى ثلاثة أضعاف كما ارتفعت أسعار الوقود.

    وقالت الصحفية السودانية زينب محمد صالح لبي بي سي: "يفضل الكثيرون في السودان الآن الاحتفاظ بأموالهم تحت الفراش بدلاً من البنوك".
    وأضافت: "إذا وضع الناس مدخراتهم في البنوك، فقد يصبح من الصعب عليهم السحب منها لإن ماكينات الصرف الآلي فاضية في الغالب" .
    وتضرر الأشخاص العاديون كثيرا جراء انخفاض قيمة العملة وارتفاع الأسعار.

    فقد بلغ معدل التضخم ما يقرب من 74 في المئة سنويا في ديسمبر/كانون الأول الماضي. وتقول الحكومة إنه انخفض منذ ذلك الحين حوالي 45 في المئة.

    بيد أن ستيف هانك، وهو خبير بارز في الشؤون المالية والتضخم من جامعة جونز هوبكنز، يقول إن هذه الأرقام "محض دعاية"، ويقدر نسبة التضخم في السودان بـ 118 في المئة سنوياً.
    وفي العام الماضي، أشارت وزارة الخارجية الأمريكية إلى أنهقد تحذف السودان من قائمة "الدول الراعية للإرهاب"، مما يسمح للبلد بمدخل للحصول على قروض من صندوق النقد الدولي ويخفف الضغوط الاقتصادية والاجتماعية.

    الفساد وانتهاكات حقوق الإنسان

    نظم المتظاهرون الجمعة اعتصاما خارج مقر قيادة القوات المسلحة بالتزامن مع الذكرى 34 للانقلاب الذي أطاح بالرئيس السابق جعفر النميري.
    لكن سرعان ما تحول التجمع إلى رفع دعوات لتنحي الرئيس البشير .

    ويواجه البشير وحكومته اتهامات بالفساد وانتهاك حقوق الإنسان. إذ احتل السودان المرتبة 172 من بين 180 دولة بحسب مؤشر مدركات الفساد عام 2018.
    وتقول منظمة الشفافية الدولية إن "الفساد موجود في جميع القطاعات وفي جميع فروع الحكومة ومستوياتها".

    وتضيف أنه "يعتقد أن رئيس الدولة والحكومة اختلسا ما يصل إلى تسعة مليارات دولار من عائدات النفط."
    واتهمت المحكمة الجنائية الدولية البشير بارتكاب جرائم حرب وإبادة وجرائم ضد الإنسانية بين عامي 2009 و 2010، وصدرت مذكرة اعتقال بحقه.

    الولاءات العسكرية

    يأمل المتظاهرون أن يدعم الجيش انقلاباً داخلياً ضد البشير ويفتح الطريق أمام حكومة انتقالية.
    وقال شهود، تدخلت القوات البحرية والجوية لحماية المتظاهرين عندما أطلقت قوات الأمن الداخلي ذخيرة حية وقنابل الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريقهم.

    وذكر تقارير أن جنديين، على الأقل، لقيا مصرعهما منذ بدء المظاهرات أمام مقر قيادة الجيش السبت الماضي.
    وكان الجيش خلال الأشهر الثلاثة الماضية محايداً، بينما حاولت قوات الأمن قمع الاحتجاجات وحبس المئات.

    وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن أعمال العنف المرتبطة بالاحتجاجات أسفرت عن مقتل أكثر من 50 شخصًا على الرغم من أن الأرقام الرسمية ظلت عند 32 فقط.
    ويعتقد بعض المحللين أن الضباط ذوي الرتب المتوسطة يتعاطفون مع المحتجين، لكن كبار الضباط ما زالوا موالين للرئيس.

    ووفقاً لما ذكرته منظمة سينتري التي تراقب الإنفاق العسكري في إفريقيا، فقد أنفق السودان ما يصل إلى 70 في المئة من مجمل ميزانية البلاد على الجيش عام 2016 ، ما سمح للحكومة بشراء الولاءات والوقوف في وجه الاحتجاجات.
    وفي فبراير/شباط، قام البشير بتعيين كبار ضباط الجيش والمخابرات في مناصب حكام الولايات وأعلن حالة الطوارئ لمدة عام في عموم البلاد.

    ويعترف البشير بأن المتظاهرين لديهم أسباب مشروعة للاحتجاج ، لكنه يقول إنهم بحاجة إلى الفوز في انتخابات 2020 إذا كانوا يريدون تولي السلطة.

    http://www.bbc.com/arabic/middleeast-47853674
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2019, 09:08 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    السياسيةعاجل
    شاهد بالفيديو : حبوبتي كنداكة.. صوت المرأة ثورة في السودان
    9 أبريل، 2019 0


    العرب اللندنية / اشتهرت سيدة سودانية تشارك في الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ ديسمبر الماضي، بعدما حققت فيديوهاتها انتشارا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

    صنعت مشاركة السودانيات في الاحتجاجات المستمرة ضد نظام الرئيس السوداني عمر البشير الذي يحكم البلاد بقبضة من حديد منذ 30 عاما، الحدث على الشبكات الاجتماعية.

    ويواصل الآلاف من مناهضي الرئيس عمر البشير الاعتصام خارج مقر القيادة العامة للجيش في العاصمة الخرطوم، رغم محاولات الأمن المتكررة لفض تجمعهم بالقوة.

    ولاحظ المتابعون الدور القيادي الذي تلعبه فتيات السودان في الاحتجاجات، حيث يطلق محليا على المشاركة في الاحتجاجات لقب “كنداكة”، ويعني المرأة الثورية أو القوية، وهو لقب تاريخي من الموروث السوداني، كان يطلق على ملكات النوبة.

    وانتشرت على نطاق واسع صورة ومقاطع فيديو لناشطة سودانية، وهي تلهب مشاعر المتظاهرين بأناشيدها وهتافاتها الحماسية تحت شعار “حبوبتي كنداكة”.

    والصورة التقطتها الناشطة السودانية لانا هارون في 8 أبريل ونشرتها على حسابها على تويتر. وقد أعيد تغريدها إلى حدود أمس قرابة 4 آلاف مرة كما حصدت أكثر من 12 ألف إعجاب.

    وقال معلقون إن الناشطة التي تظهر في الصورة اسمها آلاء صالح.

    وأصبحت الناشطة التي أطلق عليها في مواقع التواصل الاجتماعي لقب “حبوبتي كنداكة”، أيقونة للمظاهرات السودانية التي بدأت منذ أربعة أشهر.

    ويقول مغردون إن السيدة، تعتلي أسطح السيارات لتردد هتافات تطالب بتغيير الـنظام.

    وتظهر في أحد المقاطع المصورة المرأة وهي تغني “شعبي يريد”، ليردد المتظاهرون من ورائها “ثورة”.



    Quote: ووصف حساب:

    [email protected]
    ظلت جماهير الشعب السوداني تقدم الدروس الملهمة في النضال والتضحية وفي ابتداع وتنويع أساليب المقاومة السلمية منذ اندلاع ثورته المجيدة في ديسمبر 2018 والتي لم تجد معها كل أدوات البطش والتنكيل، ولم يفلح إعلان الطوارئ في إرهاب جموع السودانيات والسودانيين الثائرة.


    Quote:
    وأشارت مغردة:

    [email protected]
    الحضور القوي والمؤثر للنساء السودانيات أمر لا يمكن أن يمر من دون أن يُعلَّق عليه، لا يمكن للشعب أن يحظى بالحرية الكاملة والنصف الآخر من الشعب مقيّد، أعطوا النساء الحرية.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2019, 09:13 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)


    عبدالباقي الظافر يكتب : السبع أخطاء القاتلة للرئيس البشير التي جعلته في وضع الانتظار للاقلاع النهائي !!

    7 أبريل، 2019



    صاحبت مسيرة تعامل الانقاذ مع الحراك الشعبي اخطاء قاتلة كفلت الانتصار منها.

    ١- توقيت البشير الخاطيء في خروجه على الحزب الحاكم وذلك يماثل مفاصلة النميري مع الاسلاميين.

    ٢- لم يكن الرئيس جادا في الخروج على الحزب الوطني فقد انتدب عليهم احد خلصائه مولانا هرون لم يكن حتى عضوا في المكتب القيادي المكون من ٤٥ عضوا.. لم يثق الخصوم في الخطوة ولم يرض عنها الحلفاء.

    ٣- ترقية مولانا الى منصب مساعد رئيس الجمهورية ورئيس الحزب المفوض اغضبت قوات الدعم السريع لسبب العلاقة المتوترة بين هرون وحميدتي.

    ٤-انتداب ايلا لمنصب رئيس الوزراء نقل كل خلافات الرجل واثارته للجدل للمركز في ملعب مبتل فصنع مركز خصومة جديد داخل الكتلة الحاكمة.

    ٥- عسكرة حكام الولايات جاءت برجال لا خبرة سياسية لهم ولا ولاء شخصي للرئيس مع حذر معروف عند الجنرالات.. كان ذلك واضحا في التعامل مع المحتجين في الخرطوم ومدني وكسلا.

    ٦- محاولة الاحتماء بالجيش وتعيين الفريق بن عوف نائبا للرئيس افقدت البشير مجهودات رجلا كان يمكن الاستعانة به في سيناريو المخارجة.. بعد التعيين اصبح بن عوف سياسيا وخارج دائرة البدلاء المحتملين.

    ٧- اعلان حالة الطواريء كان في الوقت الخطا فهي تمثل الرصاصة الاخيرة في بندقية الرئيس فكان من الافضل له الاحتفاظ بها ليوم عسر وضيق.. بعد ان تجاوزت الجماهير حاجز الخوف اصبح البشير اعزل الا من استخدام سلاح حظر التجول وهو غير فعال لان الناس اصلا في الشوارع.

    هذه السبع اخطاء القاتلة جعلت الرئيس في وضع الانتظار للاقلاع النهائي بل ان صندوق الانقاذ القتالي بات قابل للاختراق من الداخل والخارج.. (الحرب ساعة صبر).

    عبدالباقي الظافر
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-10-2019, 02:44 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    عاجل : اخر تطورات الوضع في اعتصام الخرطوم الان ..

    خروج مدرعات عسكرية من مقر القيادة العامة

    مصدر الخبر / المشهد


    نقلت قناة العربية الحدث في خبر عاجل قبل قليل خروج مدرعات عسكرية من مقر القيادة العسكرية لتطمين المعتصمين أمام مقر قيادة الجيش بالعاصمة السودانية الخرطوم .

    وقالت ذات المصادر ان المعتصمين قاموا باستقبال أفراد الجيش بالتصفيق والهتاف فجر اليوم الاربعاء بعد ورود انباء سابقة عن استبدال قوات الجيش بكتائب من الدعم السريع في ساحة الاعتصام .

    وفي وقت مبكر صباح اليوم الاربعاء كانت قد نشرت قناة العربية الحدث في نبأ عاجل عن سحب قوات الجيش الموجودة داخل القيادة العامة بالعاصمة الخرطوم والتي تشهد امامها اعتصامات حاشدة في الايام القليلة الماضية .

    واضافت القناة انه يجري ‏تجريد جميع أفراد الجيش الموجودين بالقيادة العامة للجيش من سلاحهم ‎.

    وتابعت وفقًا لمصادرها ان الخطة تهدف إلى منع المعتصمين من الاحتماء بمباني القيادة العامة ‎.

    واشارت القناة الى استبدال قوات الجيش بكتائب تابعه للدفاع الشعبي والأمن الطلابي مشيرة الى انها خطة محكمة لفض الاعتصام وتحييد الجيش عن حماية المعتصمين .

    غير ان القناة اوردت خبرا عاجلا قبل دقائق مغاير حول خروج مدرعات عسكرية لحماية ساحة الاعتصام .

    الى ذلك قالت مصادر ميدانية لموقع المشهد السوداني من وسط ساحة الاعتصام ان المعتصمين يقومون ببناية متارس حماية لساحة الاعتصام فيما انتشرت قوات الجيش بمساحة كيلومتر لحماية المعتصمين .




    Quote: تجمع المهنيين وقوى إعلان الحرية يطالبان الجيش السوداني بالانحياز لإرادة الشعب

    مصدر الخبر / التحرير




    طالب تجمع المهنيين السودانيين وقوى إعلان الحرية والتغيير قوات الشعب المسلحة للإنحياز لإرادة الشعب، والجلوس فوراً مع ممثلي المجلس الذي شكلته قوى إعلان الحرية والتغيير لبحث ترتيبات الانتقال الذي قالت إنه لا يحتمل التأجيل في ظل هذا الوضع الدقيق الذي تمر به البلاد.

    وناشد التجمع وقوى إعلان الحرية والتغيير في بيان مشترك امس الثلاثاء (9 أبريل 2019م )، كل مواطني العاصمة المثلثة والمناطق المتاخمة لها للمرابطة أمام مباني القيادة العامة ومواصلة التظاهر والإعتصامات في أقاليم البلاد.

    وقال البيان: “إن جموع شعبنا واصلت ثباتها الباسل في معركة الحرية والتغيير التي فتُحت دروبها بعرق ودماء نساء ورجال لا يوجد على الأرض من يجرعهم كأس الذل بالاستبداد”.

    ولفت البيان إلى ما مارسه النظام من أبشع أشكال العنف ضد المدنيين العزل الذين خرجوا يهتفون مطالبين بحريتهم وكرامتهم ومستمسكين بسلمية لم يزحزح قناعاتهم فيها بطش النظام وسوء خلقه.

    وأكد البيان أن معركة فجر الثلاثاء (٩ أبريل )، أثبتت أن هذا النظام يفوق سوء الظن العريض حين أرسل مليشيات تهاجم المعتصمين غدراً بالرصاص والغاز المسيل للدموع، ولم تتورع حتى عن مصادمة الجيش الذي تصدى جنوده وضباط صفه وضباطه البواسل لهذا الهجوم الجبان في شجاعة ووطنية تليق بهم.


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-10-2019, 05:29 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    مصدر عسكري يتحدث عن تنحي الرئيس قريبا .. جريدة لندنية تكشف ثلاثة أسماء مطروحة الان لرئاسة السودان ومرحلة “ما بعد البشير” اعتمادا على اسماء تتحدث عنها امريكا ودول غربية


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    هل يتنحى عمر البشير بعدما تبين أن الجيش لن يتدخل في مواجهة المتظاهرين، وبعدما تقدمت قوات منه لحمايتهم من رصاص قوات الأمن؟ الكلام في السودان اليوم يجري على “ما بعد” البشير، والسفارات الغربية بدأت تطرح أسماء محتملة لخلافته موقتًا.

    الخرطوم: قالت سفارات الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج في السودان إنه آن الأوان للسلطات السودانية كي تعرض “خطة انتقال سياسي تحظى بالصدقية”، في مواجهة التظاهرات ضد النظام التي تشهدها البلاد منذ أشهر.

    وقالت سفارات الدول الثلاث في بيان مشترك نشر في الخرطوم: “آن الأوان للسلطات السودانية كي ترد على هذه المطالب الشعبية بطريقة جدية وتحظى بالصدقية”.

    سيتنحى؟

    نقلت تقارير صحفية عن مصدر عسكري سوداني قوله إن الرئيس عمر البشير سيتنحى قريبًا، بعد تصاعد التظاهرات الشعبية ضده، وتنظيم آلاف المتظاهرين اعتصامًا أمام مقر القوات المسلحة في الخرطوم.

    بحسب المصدر العسكري نفسه، يتوقف إعلان قرار البشير بالتنحي على أمرين: الأول، التوافق بين الجيش وحزب المؤتمر الشعبي وقطاعات الأمن والدول العربية الداعمة على خليفة البشير الذي قد يكون رئيسًا موقتًا لأشهر عدة، حتى انتخاب رئيس أصيل للبلاد؛ والثاني، والكلام يبقى للمصدر العسكري السوداني، هو بحث الخروج الآمن للبشير بعد تنحيه وانتقاله إلى دولة عربية، ربما تكون المملكة العربية السعودية.

    توقع المصدر العسكري السابق ذكره أن يعلن البشير تنحيه عن السلطة خلال أسبوع، إلا أن وزير الإعلام السوداني حسن إسماعيل نفى الإثنين الأخبار التي تفيد بأن البشير سيسلم السلطة للجيش.

    إلى ذلك، ترأس البشير مساء الإثنين اجتماعًا للمكتب القيادي للحزب الحاكم، على الرغم من تفويضه صلاحياته كرئيس للحزب إلى نائبه منذ مطلع مارس الماضي، تحت ضغط الاحتجاجات الشعبية.

    أسماء متداولة لخلافة البشير

    وفي متابعة للأنباء التي تتحدث عن إمكانية تنحي البشير، يتم التداول بثلاثة أسماء يطرحها الأميركيون وسفارات دول غربية، ربما تؤدي دورًا مهمًا في مرحلة ما بعد البشير، وهي:

    -الفريق أول مهندس ركن مصطفى عثمان العبيد، رئيس الأركان المشتركة الجديد، وهو أعلى منصب مهني بالقوات المسلحة بعد منصبي وزير الدفاع والقائد الأعلى. خدم في سلاح المهندسين في أغلب مناطق السودان حتى بلغ رتبة العميد مهندس ركن. تقلد مناصب عدة، منها ﻗﺎﺋﺪ ﻣﺘﺤﺮﻙ ﻋﺰﺓ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ، وﻗﺎﺋﺪ المنطقة الاستوائية (2002-2005)، وﻗﺎﺋﺪ سلاح ﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺳﻴﻦ. وهو تابع ﺩﻭﺭﺍﺕ عسكرية في الولايات المتحدة وسورية. كان ﺭﺋﻴﺴًﺎ لأﺭﻛﺎﻥ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﺒﺮﻳﺔ، وعين السبت وزيرًا مكلفًا للدفاع.

    -الفريق أول مهندس ركن عماد الدين مصطفى عدوي، رئيس أركان سابق، كان مديرًا لأكاديمية نميري العليا. عين موجهًا بالأكاديمية العسكرية العليا، وقائدًا للفرقة السادسة مشاة، وقائدًا للمنطقة العسكرية الغربية، ومديرًا لمشروع منظومة القيادة والسيطرة.

    -الفريق أول علي سالم أحمد، وزير دولة بوزارة الدفاع ورئيس هيئة الاستخبارات سابق، كان واليًا على ولاية الجزيرة قبل أن تطاله التغييرات التي تمت في هيئة أركان الجيش في سبتمبر الماضي، حيث تمت ترقيته إلى رتبة فريق وإحالته للتقاعد.

    استفتاء مليوني

    وقال حزب المؤتمر الوطني في بيان إن البشير ترأس اجتماعًا للمكتب القيادي للحزب. ونقل البيان عن البشير قوله: “حفظ الوطن واستقراره أولوية قصوى، والشعب السوداني يستحق أن يعيش في دولة مطمئنة، وهذه مسؤوليتي”.

    إلى ذلك، قال الصادق المهدي، رئيس حزب الأمة المعارض، في مؤتمر صحافي إن مسلحين ملثمين يقومون فجر كل يوم بغارة على المعتصمين، “ما أدى حتى الآن إلى مقتل نحو 20 وجرح العشرات، والاعتداء على آخرين.

    وعن الاعتصام المستمر، علق بالقول: “إنه استفتاء مليوني يؤكد حرص الشعب السوداني على تنحية هذا النظام وإقامة نظام جديد، والحل الأمثل هو الاستجابة لمطالب الشعب بتنحي النظام ورئيسه وتحقيق المطالب التي نادت بها قوى الحرية والتغيير”.

    التواصل مع القوات المسلحة

    للمرة الأولى منذ اندلاع الاحتجاجات في السودان في 19 ديسمبر الماضي، يتخذ الحراك الشعبي منعطفًا جذريًا بسعي “تحالف الحرية والتغيير” الذي يقود الاحتجاجات إلى التواصل مع القوات المسلحة السودانية، إنطلاقًا من ضرورة هذا التواصل من أجل تأمين انتقال السلمي للسلطة، ودعم خيار الشعب السوداني في التغيير والانتقال إلى حكم مدني ديموقراطي، وذلك بحسب بيان دعا فيه التحالف القوات المسلحة السودانية إلى دعم خيار الشعب السوداني في التغيير والانتقال إلى حكم مدني ديمقراطي، والعمل على رحيل البشير، وتأليف حكومة إنتقالية.

    كما دعا البيان القوات المسلحة إلى سحب غطائها عن نظام فقد مشروعيته، وقطع الطريق أمام محاولاته البائسة لجر البلاد إلى العنف، علمًا أن الجيش لم يتدخل يومًا في قمع التظاهرات، تاركًا هذه المهمة لجهازي الأمن والمخابرات وشرطة مكافحة الشغب.

    الجيش يبعد الأمن

    بحسب تقرير نشرته وكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء، أطلقت قوات الأمن السودانية الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين المحتشدين قرب مقر الجيش في الخرطوم لليلة الثالثة على التوالي، كما سمع دوي إطلاق نار استمر بين ثلاث وأربع دقائق.

    وأفاد صباح الثلاثاء شهود من الخرطوم بسماع دوي أعيرة نارية بالقرب من المكان الذي يعتصم فيه آلاف المعارضين أمام مقر قيادة الجيش، وإن كان من غير الواضح تحديد مصدر النيران. وأضاف الشهود أن قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على الجموع المحتشدة.

    ونسبت الوكالة إلى شاهد قوله: “كان هناك إطلاق كثيف للغاز المسيل للدموع، فتح الجنود بوابات المجمع بعده للسماح للمتظاهرين بالدخول”.

    أضاف: “بعد دقائق، أطلق جنود النار في الهواء لإبعاد عناصر الأمن الذين أطلقوا الغاز المسيل للدموع”. وأكد شاهد آخر الأمر نفسه.

    يأتي ذلك بعد ساعات من تصريحات لوزير الدفاع السوداني عوض محمد أحمد بن عوف، قال فيها إن الجيش يقدر أسباب الاحتجاجات، “لكنه لن يسمح بانزلاق البلاد نحو الفوضى، ولن يتسامح مع أي مظهر من مظاهر الانفلات الأمني”.

    وحذر بن عوف، وهو أيضًا النائب الأول للرئيس السوداني عمر البشير، من أن هناك جهات تحاول استغلال الأوضاع الراهنة لإحداث شرخ في القوات المسلحة، وإحداث الفتنة بين مكونات المنظومة الأمنية بالبلاد، بحسب تصريحات نقلتها وكالة الأنباء السودانية الرسمية.

    أضاف بن عوف أن القوات المسلحة هي صمام أمان هذا البلد، “ولن تفرط في أمنه ووحدته وقيادته”.

    نريد ما حصل بالجزائر

    أكد “تجمع المهنيين السودانيين”، أحد أعمدة الحراك السوداني، في بيان ما حصل أمام مقر الجيش السوداني، وقال إن قوات من الجيش تصدت لعناصر الأمن التي هاجمت المعتصمين بالرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع. ودعا التجمع الجيش إلى مفاوضات تبحث ترتيبات الانتقال السياسي.

    قالت سارة عبد الجليل، الناطقة بلسان “تجمع المهنيين السودانيين” ونقيبة الأطباء السودانيين في بريطانيا، لوكالة الصحافة الفرنسية إن العنف عقبة أمام نجاح الحراك السوداني، “فلو كانت قوات الجيش والشرطة السودانية مستقلة، لو سمح لنا بممارسة حقنا في حرية التعبير، لما كنا اليوم في هذا الوضع، لكانت استقالت الحكومة كما نطالب منذ سنوات”.

    أضافت عبد الجليل: “ما حصل في الجزائر هو بالضبط ما نطالب به. في الجزائر الجيش مستقل. لم يتعرض المتظاهرون للعنف أو القتل أو السجن ولم تنتهك حقوقهم. بالتالي تكللت مقاومتهم بالنجاح”، داعية المجتمع الدولي إلى إدانة ما يحصل في السودان، ودعم مطالب المحتجين، وهي “استقالة الحكومة ونقل السلطات وإعادة إعمار السودان من خلال وضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان والترويج لحقوق المرأة ومساهمة الشعب في إعادة صياغة الدستور”.

    جريدة إيلاف اللندنية





    Quote:
    أحدهم زار مقر الاعتصام وأكد وقوفه مع المحتجين .. 6 ضباط حول الرئيس البشير.. أيهم يتولى قيادة السودان ؟


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي، يتظاهر السودانيون في الخرطوم ومدن أخرى، مطالبين بسقوط نظام الرئيس عمر البشير الذي وصل للسلطة بانقلاب عسكري قبل 30 عاما.

    وفي الأيام الأخيرة، اكتسبت الاحتجاجات زخما كبيرا، بعد أن اعتصم مئات الآلاف بالقرب من مقر قيادة الجيش لحث القوات المسلحة على الانحياز للشعب في ثورته السلمية ضد النظام.
    وحينها اتخذت الأمور منعطفا جديدا، فلم يعد الجيش يذكر في بياناته وقوقه خلف الرئيس، بل على العكس أكد احترامه لإرادة الشعب وحريته وتطلعاته.

    وحتى الشرطة التي كانت السيف المسلط على المحتجين، أصدرت بيانا لافتا تؤكد فيه عزمها حماية المتظاهرين وشددت على ضرورة حصول انتقال ديمقراطي سلمي في البلاد.

    ووفق مراقبين، لم يعد مطروحا، بقاء البشير في منصبه، وإنما ينبغي التساؤل حول الشخص الذي سيخلفه في القصر لتهدئة الوضع وقيادة البلاد حتى إجراء انتخابات رئاسية ترضي طموح الحشود المصرة على التغيير.

    ويجري الحديث عن شخصيات عسكرية كبيرة يمكن اتفاق الرئاسة والقوات المسلحة على أي منها، لتولي منصب الرئيس عندما يغادر البشير القصر الجمهوري بالخرطوم:

    1- عوض بن عوف
    الفريق أول ركن عوض محمد أحمد بن عوف، يشغل حاليا منصبين كبيرين يقربانه من القصر الجمهوري، فهو النائب الأول لرئيس الدولة ووزير الدفاع في الوقت ذاته.

    ابن عوف الذي ولد في مطلع الخمسينيات تولى العديد من المسؤوليات المهمة في الجيش، فقد عمل مديرا للاستخبارات العسكرية ونائبا لرئيس القوات المسلحة، وفي 2010 أحيل للتقاعد والتحق بوزارة الخارجية وعمل قنصلا للسودان في القاهرة ثم سفيرا في سلطنة عمان.

    لكن البشير أعاده للحقل العسكري، وعينه في 2015 وزيرا للدفاع الوطني، وفي فبراير/شباط الماضي وإثر تصاعد الاحتجاجات، عينه نائبا أول له مع احتفاظه بحقيبة الدفاع.

    وقد رأى مراقبون في المنصب الجديد تهيئة للرجل لخلافة البشير. وفي الأسبوع الماضي أكد ابن عوف احترامه لتطلعات المحتجين.

    2- كمال عبد المعروف
    منذ 2018، يشغل الفريق أول كمال عبد المعروف منصب رئيس الأركان المشتركة، وهو الشخصية الثالثة في القوات المسلحة بعد وزير الدفاع ورئيس الجمهورية الذي يحمل صفة القائد الأعلى.

    ويحظى عبد المعروف باحترام كبير في القوات المسلحة وفي الشارع السوداني، إذ كان في 2012 قائدا للفرقة 14 وقاد عملية طرد قوات جنوب السودان من مدينة هجليج الغنية بالنفط.

    يحمل عبد المعروف شهادات عليا في التخطيط العسكري والإدارة. وطيلة الأربعين عاما الماضية، شغل العديد من المناصب العسكرية السامية، بينها قائد الكلية الحربية السودانية ومدير العلاقات الدولية بوزارة الدفاع ونائب رئيس الأركان، كما عمل ملحقا عسكريا في كل من: الصين وكوريا الجنوبية وكوريا الشمالية وفيتنام.

    ونقل عنه مؤخرا قوله إن القوات المسلحة تنحاز للشعب وملتزمة بأمن الوطن وسلامة المواطنين وحماية أرواحهم وممتلكاتهم، وفي الوقت ذاته تلتف حول قيادتها وتحرص على أداء واجباتها الدستورية.

    3- عماد عدوي
    يحمل رتبة فريق أول، وكان قائدا للأركان حتى 2018 عندما أقاله البشير في خطوة مفاجئة وأحاله للتقاعد.

    لكن عدوي لا يزال يحظى بمكانة في القوات المسلحة ويتردد اسمه من بين الشخصيات التي يحتمل أن تخلف البشير .

    وقبل رئاسته للأركان، تولى عدوي قيادة العمليات بالجيش، كما عمل لفترة في القوات البرية.

    4- مصطفى عثمان العبيد
    يعتبر الفريق أول ركن مهندس مصطفى عثمان العبيد من أبرز الشخصيات العسكرية في السودان، وسبق أن شغل منصبي رئيس الأركان ووزير الدفاع، كما تولى قيادة سلاح المهندسين.

    وتوضح السيرة الذاتية لعثمان العبيد أنه تولى قيادة القوات البرية لفترة والتحق بدورات تدريبية في سوريا والولايات المتحدة، وتشير بعض التقارير إلى أن العبيد من الشخصيات العسكرية المؤهلة لخلافة البشير.

    وترددت أنباء عن زياته لمقر الاعتصام وأنه أكد وقوفه مع المحتجين.

    5- ياسر العطا
    يحمل رتبة لواء ركن، وسبق أن قاد الفرقة 14 مشاة، وتولى مواجهة التمرد في جنوب كردفان. وكذلك شغل العطا منصب قائد قوات حرس الحدود. ويعتبر من الشخصيات المؤثرة في القوات المسلحة السودانية.

    6- علي محمد سالم
    تمت ترقيته في سبتمبر/أيلول الماضي إلى رتبة فريق، ويشغل حاليا منصب والي ولاية الجزيرة، وسبق أن شغل منصب وزير دولة بوزارة الدفاع.

    الجزيرة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-11-2019, 05:16 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: مدرعات الجيش تحاصر قصر البشير .. قبل دقائق من بيان هام للقوات المسلحة

    مصدر الخبر / المشهد


    كشفت قناة العربية عن تطورات مثيرة فيما يحدث بالسودان بعد الإعلان عن بيان هام للجيش بعد قليل.

    وأوردت “العربية” خبر قصير قالت فيه: ” انتشار قوات ومدرعات حول القصر الرئاسي ومنع الدخول إليه أو الخروج منه”.
    فيما قالت وسائل إعلام عربية ، إن ضباطا من الجيش السوداني اقتحموا الإذاعة الرسمية فجر اليوم وطلبوا من العاملين منع بث نشرة الخامسة ، مؤكدين إصدار القوات المسلحة بيانا هاما بعد قليل.



    Quote: اجتماع لقيادة أركان الجيش وبيان عاجل بعد قليل وهذا ما يحدث في شوارع عاصمة السودان

    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    قالت مصادر متطابقة ان اجتماع عاجل لقيادة أركان الجيش السوداني الان يتم بدون حضور الرئيس البشير فيما يتحدث ناشطون عن اختفاء لقوات الأمن والشرطة وانتشار قوات الدعم السريع في شوارع الخرطوم الرئيسية .

    وقطعت الإذاعة السودانية أامدرمان” برنامجها المعتاد صباح اليوم الخميس وبدأت في بث مارشات عسكرية ، وتقول إذاعة ​السودان​ الرسمية إن بيانا هاما من القوات المسلحة ستتم إذاعته بعد قليل.

    فيما قال شهود عيان عن انتشار قوات الدعم السريع بكثافة في شوارع الخرطوم الرئيسية في الوقت الذي نقل التلفزيون السوداني الان ‏ان القوات المسلحة ستبث بيانا هاما بعد قليل .

    وقالت مصادر اعلامية ان ضباط من الجيش السوداني دخلوا مبنى الإذاعة والتلفزيون وطلبوا ضم جميع الموجات حيث سيتم بث بيانا هاما بعد قليل وسط تعزيزات مكثفة في محيط مبنى الإذاعة والتليفزيون في أم درمان وتقوم الإذاعة الوطنية السودانية ببث أغان وطنية.

    في غضون ذلك تتحدث الانباء عن أنباء عن انقلاب عسكري في السودان جرى وان الجيش سيعلن تسلم السلطة .


    Quote: أنباء عن إنقلاب عسكري خلال ساعات

    الخرطوم: باج نيوز

    في تطورات مثيرة على مجريات الأحداث السودانية أعلنت القوات المسلحة عن بيان مرتقب خلال ساعات،

    رجحت المصادر أن يكون إنقلاب في الجيش السوداني، يقوده أحد الضباط المهنيين الذين لا يعرف لهم انتماء

    وبرزت أسماء بحسب مصادر موثوقة، لتولي مرحلة يقودها مجلس عسكري لفترة مؤقتة

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-11-2019, 05:40 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote:
    عوض بن عوف.. قائد الانقلاب في السودان على قائمة العقوبات الأمريكية

    يتصدر اسم الفريق أول عوض بن عوف المشهد الحالي للسودان، بعد خروجه على الشاشات ببزة عسكرية معلنًا الانقلاب على الرئيس عمر البشير، وفارضًا حالة الطوارئ في البلاد لمدة ثلاثة أشهر.

    وبحسب بيان له اليوم، الخميس 11 من نيسان، قال ابن عوف “أعلن اقتلاع النظام والتحفظ على رأسه بعد اعتقاله في مكان آمن”.

    وأعلن ابن عوف تشكيل مجلس عسكري انتقالي يتولى فترة الحكم لمدة عامين، وتعطيل العمل في دستور 2005 وحل مؤسسة الرئاسة ومجلس الوزراء والمجلس الوطني ومجلس الولايات وحكومات الولايات.

    وبهذا الانقلاب يكون البشير أنهى 30 عامًا من حكمه الذي استولى عليه بانقلاب عسكري في 30 حزيران 1989، بعد احتجاجات خرجت ضده منذ أربعة أشهر منددة بسوء الأحوال الاقتصادية ومن ثم تحولت إلى مطالبة باستقالته.

    لكن من هو رجل المرحلة الانتقالية في السودان؟

    ولد ابن عوف في قلعة ود مالك بقرية قري السودانية شمال العاصمة الخرطوم، والتحق بالكلية الحربية وتلقى تدريبه العسكري بمصر وتخرج في الدفعة 23 مدفعية وعمل معلمًا بكلية القادة والأركان.

    وخلال عمله العسكري تولى منصب مدير الاستخبارات العسكرية، ونائب لرئيس أركان القوات المسلحة، حتى تقاعده في عام 2010.

    وفي آب عام 2015، أصدر الرئيس السوداني عمر البشير مرسومًا جمهوريًا بتعيين الفريق ابن عوف وزيرًا لوزارة الدفاع الوطني.

    في 23 من شباط الماضي، عين الرئيس المخلوع عمر حسن البشير وزير دفاعه عوض بن عوف نائبًا أول له، مع احتفاظه بمنصبه.

    يعتبر ابن عوف مواليًا للحركة الإسلامية في السودان، وكان قريبًا من انقلاب البشير عام 1989 ضد حكومة الصادق المهدي، الأمر الذي أتاح الفرصة له للترقي والتدرج في المناصب العسكرية.

    وخلال عمله في وزارة الدفاع عرف عنه دعمه لمشاركة قوات بلاده في عملية عاصفة الحزم، التي يقودها التحالف السعودي الإماراتي في اليمن.

    وفي تصريحات سابقة له، في أيار 2018، أكد ابن عوف، موقف السودان الثابت تجاه التحالف العربي، قائلًا إن مشاركة القوات السودانية في الحرب باليمن “واجب والتزام أخلاقي”.
    على قائمة العقوبات الأمريكية

    يتهم ابن عوف بالمسؤولية عن الإبادة الجماعية في دارفور إلى جانب البشير، بما فيها جرائم القتل والنهب والاغتصاب الجماعي والتهجير القسري، في أثناء عمله العسكري عام 2003.

    وتظهر وثائق المحكمة الجنائية الدولية تورطه في الإبادة الجماعية بدارفور.

    بينما يندرج اسمه في قائمة العقوبات الأمريكية، المفروضة على شخصيات في السودان، عام 2007.

    وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد حظرت، أيار 2007، أصول ثلاثة أفراد سودانيين، بمن فيهم اثنان من كبار المسؤولين الحكوميين، لدورهما في إثارة العنف وانتهاكات حقوق الإنسان في دارفور.

    وقال وزير الخزانة، هنري بولسون جونيور، حينها، “حتى في مواجهة العقوبات، واصل هؤلاء الأفراد لعب أدوار مباشرة في الفظائع الرهيبة في دارفور (…) إننا نعمل على لفت الانتباه إلى أعمالهم المروعة وزيادة عزلهم عنهم”.

    ومن بين الشخصيات السودانية المعاقبة ابن عوف إلى جانب أحمد محمد هارون، وزير الدولة للشؤون الإنسانية في السودان، وخليل إبراهيم، زعيم حركة العدل والمساواة، لارتكابهم جرائم حرب في دارفور بعد اتهامات من قبل المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

    وتقول الأمم المتحدة إن جرائم الحرب في درافور تسببت بمقتل 300 ألف شخص ونزوح مليونين ونصف المليون شخص.



    للمزيد https://www.enabbaladi.net/archives/293812#ixzz5koG5ptt8https://www.enabbaladi.net/archives/293812#ixzz5koG5ptt8
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-12-2019, 00:18 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    مطالب دولية بنقل السلطة "سريعاً" إلى المدنيين في السودان

    وكالات - أبوظبي

    دعا كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والاتحاد الأفريقي إلى نقل السلطة سريعا إلى المدنيين في السودان، بعد الأحداث التي شهدتها البلاد، وأدت إلى الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير، وتولي مجلس عسكري للسلطة مدة عامين.

    ودعت وزيرة خارجية الاتّحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، الخميس، الجيش السوداني إلى نقل السلطة "سريعاً" إلى المدنيين، منوّهةً برغبة الشعب السوداني في التغيير.

    وقالت موغيريني في بيان "وحدها عملية سياسية موثوق بها وشاملة بإمكانها أن تلبّي تطلّعات الشعب السوداني، وأن تؤدي إلى الإصلاحات السياسية والاقتصادية التي يحتاج إليها البلد".

    وأضافت "لا يمكن تحقيق ذلك إلاّ من خلال تسليم السلطة سريعاً لحكومة انتقالية مدنيّة. في هذه العملية، يجب على الجميع ممارسة الهدوء وأقصى درجات ضبط النفس".

    وكانت واشنطن دعت الخميس الجيش السوداني إلى تشكيل حكومة "جامعة" تضم مدنيين.

    وقال المتحدّث باسم وزارة الخارجية الأميركية روبرت بالادينو، إنّ "الولايات المتحدة تواصل دعوة السلطات الانتقالية إلى ضبط النفس وإلى إفساح المجال أمام مشاركة مدنيين في الحكومة".

    وأضاف أنّ "الشعب السوداني قال بوضوح إنّه يريد انتقالاً يقوده مدنيون" وأنّ هذا الأمر يجب أن يحصل "في وقت أسرع بكثير من عامين".

    من جهته، انتقد الاتّحاد الأفريقي ما وصفه بانقلاب عسكري نفّذه الجيش السوداني ضدّ الرئيس عمر البشير، داعياً إلى الهدوء وضبط النفس.

    وقال رئيس المفوضية الأوروبية موسى فقّي في بيان إنّ "سيطرة الجيش على السلطة ليست الحلّ المناسب للتحدّيات التي يواجهها السودان ولتطلّعات شعبه".

    وأضاف أنّ مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي سيجتمع "بسرعة لبحث الوضع واتّخاذ القرارات المناسبة".

    ودعا فقّي "كلّ الأطراف المعنية إلى الهدوء والتزام أكبر قدر من ضبط النفس واحترام حقوق المواطنين والرعايا الأجانب والملكية الخاصة بما فيه صالح البلد وشعبه".

    وحثّ رئيس المفوضيّة الأفريقية أيضاً كلّ الأطراف على "الانخراط في حوار شامل لتهيئة الظروف التي تتيح تلبية تطلّعات الشعب السوداني إلى الديموقراطية والحكم الرشيد والرخاء، واستعادة النظام الدستوري في أقرب وقت ممكن".

    على صعيد آخر، طالب الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش بعملية انتقالية في السودان تلبّي "التطلّعات الديموقراطية" لشعبه، إثر إطاحة الجيش السوداني بالرئيس عمر البشير.

    وقال غوتيريش في بيان امتنع فيه عن إدانة الانقلاب العسكري، إنّه "يجدّد دعوته إلى الهدوء وإلى التزام الجميع أكبر قدر من ضبط النفس"، معرباً عن أمله في "أن تتحقّق التطلّعات الديموقراطية للشعب السوداني من خلال عملية انتقالية مناسبة وشاملة".
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-12-2019, 05:02 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: حميدتي يعلن تأييده نقل السلطة لحكومة انتقالية مدنية
    تم النشر منذُ دقيقة واحدة

    مصدر الخبر / غرفة الاخبار

    أعلن قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان حميدتي، انحيازه للشارع السوداني في مطالبه بنقل السلطة لحكومة انتقالية مدنية.

    وقال حميدتي في بيان صحافي أصدره في ساعة مبكرة من صباح اليوم (الجمعة)، إن قواته ترفض أي حلول لا ترضي الشعب السوداني، وطالب قيادة تجمع السودانيين المهنيين (تجمع نقابي غير رسمي) ورؤساء الأحزاب المختلفة وقادة الشباب، بفتح باب الحوار والتفاوض للوصول لحلول ترضي الشارع السوداني وتجنب البلاد الانزلاق نحو الفوضى.




    Quote: جريدة لندنية : نهاية مدوية ..سقوط نظام البشير الاخواني .. مؤشر بنهاية مشروع الإسلام السياسي

    مصدر الخبر / جريدة العرب اللندنية

    النهاية المدوية لنظام الرئيس السوداني عمر حسن البشير، أمس الخميس، طوت إلى الأبد صفحة من الدكتاتورية والاستبداد تحت غطاء الدين، وأكدت عظمة الشعب السوداني الذي اعتاد دائما على الإطاحة بالمستبدين، منذ أن قاد أول ثورة شعبية في أفريقيا والعالم العربي، وهي ثورة أكتوبر 1964 التي أطاحت بنظام الرئيس الراحل الفريق إبراهيم عبود، ثم ثورة أبريل 1985 ضد نظام جعفر نميري،

    وأطلق العديد من الانتفاضات الشعبية من أبرزها انتفاضة 2013، والتي عاد ليستكملها في ديسمبر 2018 بالانتفاضة التي تحولت إلى ثورة حقيقية أتت أكلها أمس الخميس عندما قررت القوات المسلحة أن تنحاز إلى الجماهير المصرّة على إنهاء معاناة 30 عاما من الحكم الفاسد والتدمير الممنهج للدولة والمجتمع.

    إعلان الجيش السوداني “اقتلاع رأس النظام السابق والتحفظ عليه في مكان آمن” جاء ليمثل زلزالا حقيقيا تحت أقدام قوى الإسلام السياسي في داخل البلاد وخارجها، نظرا لما كان يمثله نظام عمر حسن البشير من رمزية خاصة لدى الإخوان المسلمين، منذ أن فتحت الخرطوم أبوابها لاستقبال عناصر الجماعة المتجهين إليها من دول عدة، والذين كانوا يجدون فيها المأوى والملاذ وفرص الدراسة والتنظم وعقد الاجتماعات والحصول على الدعم المادي.

    القاعدة في السودان

    فتحت السودان في ظل حكم البشير، أبوابها لتنظيم القاعدة، حتى أن زعيمه أسامة بن لادن قضى فيها واحدة من أهم الفترات في حياته، استطاع خلالها مواصلة إعداد مقاتليه إعدادا عسكريا في مزارع كان يديرها في مناطق سودانية. كما أتاح له وجوده في هذه الدولة وعلاقته مع كبار المسؤولين فيها، البقاء قريبا من أحداث المنطقة، خصوصا في الخليج والقرن الأفريقي ومصر ودول المغرب العربي.

    ووفق تقرير “المرصد الإسلامي” الصادر في العام 2011 فإن التوجه إلى السودان كان أحد الخيارات المطروحة أمام بن لادن، ليس لأنه سيكون قاعدة جديدة لمشروع جديد، ولكن لأنه سمع الكثير عن هذه الدولة التي بدأ الإسلاميون يتحدثون عن حماستها للإسلام والمسلمين، وحرصها على تطبيق مشروع إسلامي. وظن أنه يستطيع أن يقدم شيئا إلى هذه الدولة من خلال قدراته التجارية والإنشائية وعلاقاته في الخليج، فضلا عن أنها تؤمن له ملاذا بديلا عن أفغانستان.

    ففي نهاية عام 1991 توجه بن لادن إلى السودان بطائرة خاصة وفي رحلة سرية اصطحب معه بعض رفاقه، في حين لحق به آخرون بطرق أخرى، وأحسنت الحكومة السودانية وفادته.

    لكنه في تلك الفترة لم يكن بحاجة إلى أي دعم مادي لأن أمواله كانت لا تزال تحت سيطرته وتمكن بشكل طبيعي من نقل جزء من أرصدته ومعداته إلى السودان. لم يساهم في “أي عمل عسكري” في هذا البلد، لكنه ساهم بقوة في مشاريع طرق وإنشاءات ومزارع وغيرها، وكان أشهرها “طريق التحدي” من الخرطوم إلى بورتسودان.

    وروى السوداني جمال أحمد الفضل في شهادته أمام محكمة مانهاتن الفيدرالية في نيويورك أن أسامة بن لادن، الذي قُدّرت ثروته بـ300 مليون دولار، أقام في السودان علاقات جيدة، أمنية وتجارية، مع حكومة الرئيس عمر البشير وزعيم الجبهة القومية الإسلامية الدكتور حسن الترابي قبل أن يفترقا.

    وحول طريقة الانتقال من أفغانستان إلى السودان، قال الفضل إن قادة “القاعدة” بدأوا يدرسون جديا الانتقال إلى الخرطوم في 1990، بعدما رأوا الانقلاب على حكومتها المنتخبة بقيادة الصادق المهدي، وتولي إسلاميين على رأسهم الترابي السلطة بالتعاون مع قادة إسلاميين في القوات المسلحة، على رأسهم الفريق البشير. كان الانقلاب قد حصل قبل نحو سنة، نهاية يونيو 1989.

    واشار الفضل إلى أنه سمع نقاشا في أحد معسكرات “القاعدة” بين أبي عبيدة العراقي وأيوب العراقي وأبي فضل العراقي وأبي أنيس السعودي وأبي حسن السوداني اسمه الحقيقي علي هارون، يدور حول “التغيير في الحكومة في السودان ومجيء الجبهة القومية الإسلامية إلى السلطة”، وكيف أن ذلك التغيير و”الانتقال إلى السودان سيكون أفضل للقاعدة لأننا سنكون قريبين إلى الدول العربية”. لكن بعض الحاضرين رد داعيا إلى الحذر وعدم التسرّع قبل معرفة حقيقة الحكومة الجديدة وسياستها.

    ممر للقيادات الإخوانية


    كان الترابي قد شكل في العام 1986 ما سمي بالجبهة القومية الإسلامية، زاعما الخروج عن جماعة الإخوان بقيادة الشيخ صادق عبدالله عبدالماجد، غير أنه لم ينف أسلمة المجتمع وتأسيس حكم الشريعة الإسلامية في السودان.

    ونجحت الجبهة في اختراق البرلمان والحكومة والجيش والمنظمات المحلية والإقليمية ومنظمات رعاية المرأة والشباب. وقامت أيضا بإنشاء منظمات الرعاية الخاصة بهم مثل شباب البناء ورائدات النهضة، ونظمت الحملات التعليمية لأسلمة المجتمع من خلال الدولة.

    وفي نفس الوقت قامت بالسيطرة على مؤسسات إسلامية خيرية من أجل الترويج لأفكار الإسلاميين الذين استفادوا في ذلك من مشاركتهم للرئيس النميري من 1979 حتى 1985 في التمكين الاقتصادي والاجتماعي، كما تغلغلت الجبهة في المواقع الإدارية في البنوك الإسلامية الناشئة في السودان وأصبح أتباعها موظفين وإداريين فيها وأصبحت الممول الأساسي لمشاريعهم ليصبحوا قوة أثرت على سياسة وقانون ودولة ومجتمع السودان. ففازت بـ51 مقعدا في البرلمان السوداني وحلت في المركز الثالث بعد حزبي الأمة والاتحاد الديمقراطي ولكن الترابي لم يفز في هذه المرة أيضا.

    بعد انقلاب 1989 على حكومة الصادق المهدي، قام الترابي بحل الجبهة ليتسنى له الانفراد بالسلطة، ولكنه فوجئ بعد عامين بالمعركة التي جدت بينه وبين شريكه في السلطة عمر البشير والتي نقلته إلى صف المعارضة، ليؤسس عام 1991 المؤتمر الشعبي العربي الإسلامي الذي ضم ممثلين من 45 دولة عربية وإسلامية، بينما أسس البشير حزب المؤتمر الوطني الذي اعتمد هو الآخر على مرجعية دينية إخوانية، واعتمد في قيادته على تلميذ الترابي الأكبر علي عثمان محمد طه.

    لم يخرج البشير من عباءة الإخوان، وإنما كان يعتبر نفسه أحد رائدي الإسلام السياسي في المنطقة، وأدى إصراره على تطبيق الشريعة على الشعب بكل إثنياته وأعراقه وثقافاته، إلى أزمة سرعان ما انتهت بفصل الجنوب عن الشمال في استفتاء يناير 2011 الذي ساهمت في الدفع إليه أطراف عدة وخاصة الإدارة الأميركية مستعينة في ذلك بالنظام القطري.

    وتحول السودان إلى ممر ومستقر للقيادات الإخوانية الفارة من بلدانها، بينما كان المراقبون يرون في نظام البشير النموذج الأكثر تعبيرا عن انتهازية الإسلام السياسي وقدرته على التكيف مع التحولات.

    وكان الرئيس السوداني المعزول حليف إيران الأبرز في القرن الأفريقي قبل أن يتبرأ منها، وكان الحليف الموثوق به لدى الزعيم الليبي معمر القذافي قبل أن ينقلب عليه.

    وكان البشير أبرز من هدد بإرسال جيش للإطاحة بنظام بشار الأسد قبل أن يزوره في دمشق، وبينما يدعم التحالف العربي في اليمن، يعتبر نفسه الحليف الأقوى للنظام التركي ورئيسه رجب طيب أردوغان، وللنظام القطري والمشروع الذي يتزعمه في المنطقة خاصة ضد دول مثل أريتريا أو ليبيا التي كان أحد أهم مغرقيها بالسلاح لدعم الميليشيات، وكذلك ضد مصر التي لا يزال المئات من عناصرها الإخوانية مقيمين تحت رعاية سلطات الخرطوم.

    ويجمع المتابعون للشأن السوداني على أن نظام البشير المتأسلم عرف فصولا مريعة من السقوط الأخلاقي على كل الأصعدة، وفي هذا السياق يقول الكاتب السوداني بابكر فيصل بابكر إن “الفشل كان أكبر بكثير من النواحي السياسية والاقتصادية، وهنا جوهر المأساة.

    حكم الفساد
    عمر البشير فتح أبواب القرن الأفريقي لإيران في زمن أحمدي نجاد
    عمر البشير فتح أبواب القرن الأفريقي لإيران في زمن أحمدي نجاد
    يطرح مشروع الإخوان المسلمين موضوع القيم كأساس لجميع شعاراته، ومع ذلك يشهد السودانيون كيف صار الفساد ونهب مال الدولة فعلا عاديا في ظل الحكم الرسالي، إلى جانب الانتشار الواسع للمخدرات وغسيل الأموال وعصابات النهب، فضلا عن الارتفاع غير المسبوق لمعدل الإصابة بمرض الإيدز والاعتداءات الجنسية على الأطفال حتى داخل المساجد.

    غير أن النتيجة المهمة في هذا الإطار تتمثل في أن التجربة السودانية أثبتت فشل شعارات الإخوان المسلمين من شاكلة ‘الإسلام هو الحل’ ودعوتهم إلى تطبيق الشريعة وإقامة الدولة الإسلامية باعتبار أنها ستجلب الحلول السحرية لجميع المشاكل السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تعاني منها المجتمعات الإسلامية، وهذا هو الأمر الذي اعترف به حسن الترابي بعد فوات الأوان، حين قال إن ‘الحركات الإسلامية تريد إقامة دول إسلامية وتطبيق الشريعة ولكنها لا تعرف طريقة إقامة الدولة وشكلها. إن المشروع الإسلامي في الأغلب نظري لا علاقة له بالواقع′. وأضاف الترابي ‘يجب أن تأتي كل الحركات الإسلامية في عالمنا بالبرامج المفصلة في كل هموم الحياة، الآن هم مواجهون بالأسئلة الصعبة حول العلاقات الدولية وقضايا الديمقراطية ومعاش الناس، ليت الحركات الإسلامية تخرج من الشعارات المبهمة إلى تقديم مناهج مفصلة’”.

    لكن كيف سيكون تأثير الإطاحة بنظام البشير الإخواني في المنطقة؟ يكاد يكون هناك إجماع على أن ما حدث يوم أمس الخميس يمثل ضربة قاصمة لظهر المشروع الإخواني، خصوصا وأن السودان في عهد المعزول كان منطلقا لتركيا وقطر في التجييش وتوجيه الدعم والمساعدة سواء لإخوان ليبيا أو مصر وتسليح الميليشيات الخارجة عن القانون والمرتبطة بتنظيم القاعدة داخل الأراضي الليبية وتوفير السند المالي واللوجستي لمختلف قوى الإسلام في الدول الأفريقية المجاورة مثل إثيوبيا وأفريقيا الوسطى وإريتريا والصومال.

    الفشل كان أكبر بكثير من النواحي السياسية والاقتصادية. فمشروع الإخوان المسلمين يطرح موضوع القيم كأساس لجميع شعاراته، ومع ذلك يشهد السودانيون كيف صار الفساد فعلا عاديا

    وكانت تقارير استخباراتية غربية، كشفت في عام 2016 أن السودان أصبح البوابة الجديدة لنقل الإرهابيين من العديد من دول العالم إلى تنظيم داعش الإرهابي في ليبيا، مشيرة إلى أن السودان أصبح يمثل المصدر الرئيسي للإرهابيين الذين ينضمون إلى تنظيم داعش، سواء من السودانيين الذين يعتنقون الأفكار المتطرفة، أو من خلال الهجرة غير الشرعية إلى ليبيا عبر السودان.

    إن الإسلام السياسي فقد الكثير عندما خاب أمله في حكم مصر والتموقع في سوريا، وتراجع حضوره في تركيا وفق نتائج الانتخابات البلدية الأخيرة، ويواجه اليوم ضربات موجعة من قبل الجيش الوطني الليبي على عتبات طرابلس، قبل أن يخسر سندا كبيرا ومحوريا عندما أطاحت جماهير الشعب السوداني بنظام عمر البشير، ما يشير إلى أن موجته التي عتت قبل سنوات بدأت في التراجع والتضاؤل إيذانا بزوالها.

    الحبيب الاسود
    كاتب تونسي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 00:23 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    اعلن رئيس المجلس الانتقالي في السودان عوض بن عوف، تنحيه عن رئاسة المجلس العسكري وتعيين عبدالفتاح البرهان رئيسا للمجلس.

    وعبد الفتاح البرهان المفتش العام للقوات المسلحة السودانية، هو احد قادة التغيير العسكري ضد الرئيس المعزول عمر البشير


    وهو من قام باعتقال البشير يوم امس الخميس فجرا بعد ان قرر الجيش السوداني عزله .

    وبعد إعلان وصول الفريق الركن اول عبد الفتاح البرهان، إلى مقر الإذاعة والتليفزيون السوداني، لالقاء بيان “اسقاط النظام” الذي انتظره ملايين السودانيين منذ صباح الخميس بات اسم الرجل يتردد على كل لسان خصوصا انه مقرب من الشارع السوداني وايضا مقرب للصفوف العسكرية في الجيش بالاضافة انه في وقت سابق رفض تولى اي منصب سياسي


    وكان البشير قد عرض عليه تولى منصب والي احد الولايات لكنه رفض ان يخوض في العمل السياسي ومشهود له بالنزاهة والعمل الفعلي.

    الفريق اول عبدالفتاح البرهان هو قائد القوات البرية السابق والمشرف على القوات السودانية في اليمن بالتنسيق مع محمد حمدان حميدتي.

    في 26 فبراير 2019 قرر الرئيس المعزول عمر البشير ترفيع الفريق الركن عبد الفتاح إلى رتبة الفريق أول كما جرى تعينه مفتشا عاما للقوات المسلحة يومها .

    في فبراير 2018 جرى تعيين الفريق الركن عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن، رئيسًا لأركان القوات البرية .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 00:46 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    شاهد :

    صور الفريق أول عبدالفتاح البرهان من اعتصام مقر القيادة العامة

    مصدر الخبر / المشهد المشهد مصدر الخبر / المشهد المشهد /

    تداول مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي صورة للفريق عبدالفتاح البرهان، الرئيس الجديد للمجلس العسكري الانتقالي من ساحة اعتصام مقر القيادة العامة للجيش بالعاصمة الخرطوم.

    عبدالفتاح البرهان الذي شغل منصب قائد القوات البرية، يعد المدبر الحقيقي للتغير وعزل البشير، وكان أول مسؤول سوداني يصل إلى مقر التلفزيون السوداني قبل الإعلان عن إسقاط البشير. ويعتبر البرهان لم يكن له أي انتماء سياسي، وكان أول من انضم للمتظاهرين،

    وهو الذي أعطى تعليمات صريحة للقيادة العامة بفتح الباب للثوار ليحتموا داخلها بعد فتح النار على المتظاهرين في السابع من أبريل الجاري.

    ويحتفل المواطنين المعتصمين في ساحة مقر القيادة العامة الان بقرار تنحي الفريق عوض بن عوف وتولي عبدالفتاح البرهان رئاسة المجلس العسكري. وتداول ناشطون صورة الفريق عبدالفتاح البرهان بشكل واسع قبل ساعات اثناء زيارته لساحة الاعتصام .

    ورحب ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بحسب متابعة ورصد المشهد السوداني بقرار تولي الفريق عبدالفتاح البرهان، رئاسة المجلس العسكري الانتقالي خلفًا للفريق عوض بن عوف والذي تقدم بإستقالته بعد رفض الشارع السوداني له .

    وأدى الفريق عبدالفتاح البرهان، مساء اليوم الجمعة القسم رئيسًا للمجلس العسكري الانتقالي، أمام رئيس القضاء السوداني. و

    في وقت سابق أعلن رئيس المجلس الانتقالي العسكري السابق في السودان عوض بن عوف استقالته وتعيين عبد الفتاح برهان خلفًا له .







                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 04:51 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    قوى إعلان الحرية والتغيير بالسودان تحدد 3 مطالب لفض الاعتصام

    تم النشر منذُ ساعتيناضف تعليقاًمصدر الخبر / قناة سكاي نيوز قناة سكاي نيوز مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز

    حددت قوى إعلان الحرية والتغيير في السودان، السبت، 3 مطالب رئيسية لفض الاعتصام المستمر أمام القيادة العامة للقوات المسلحة،

    وذلك بعد ساعات من تنحي رئيس المجلس الانتقالي العسكري عوض بن عوف، وتولي عبدالفتاح البرهان خلفا له.

    وطالبت قوى التغيير، بضمان عملية النقل الفوري للسلطة إلى حكومة مدنية انتقالية عبر المجلس القيادي لقوى إعلان الحرية والتغيير، وإلغاء أي قرارات تعسفية من قيادات لا تمثلها ولا تمثل الشعب.

    وأكدت في البيان الذي أصدرته، على ضرورة التحفظ على كافة رموز السلطة الماضية من المتورطين في جرائم ضد الشعب حتى عرضهم على محاكمات عادلة يحاسبون فيها على ما اقترفوه.

    وقالت قوى إعلان الحرية والتغيير، "حتى تنفيذ هذه المطالب كاملة علينا أن نتمسك باعتصامنا أمام القيادة العامة للقوات المسلحة بالعاصمة وباعتصامنا في ولايات السودان المختلفة وبالإضراب الشامل حتى تنقل السلطة بالكامل لحكومة مدنية انتقالية تعبر عنكم وعن مطالب ثورتكم العظيمة".

    وحسب البيان، فإن المطالب المذكورة لا تقبل المساومة أو التلاعب، وأن تنحي النظام ونقل السلطة لحكومة مدنية انتقالية يجب أن يتم فوراً.

    والجمعة، استقال وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف من رئاسة المجلس العسكري الانتقالي بعد يوم واحد فقط في المنصب مع مطالبة المحتجين بتغيير سياسي أسرع في أعقاب إطاحة الجيش بالرئيس السابق عمر البشير.

    وبعد ساعات من سعي المجلس العسكري لتهدئة الغضب الشعبي بتعهده بأن تكون الحكومة الجديدة مدنية،

    قال بن عوف في خطاب بثه التلفزيون الرسمي إن الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن سيتولى رئاسة المجلس العسكري الانتقالي.

    وقال بن عوف أيضا إن رئيس الأركان الفريق أول ركن كمال عبدالمعروف الماحي أعفي من منصبه كنائب لرئيس المجلس العسكري.

    وأضاف بن عوف "حرصا على تماسك المنظومة الأمنية والقوات المسلحة بصفة خاصة، من الشروخ والفتن، وتوكلا على الله لنبدأ مسيرة التغيير هذه، قد تعين على اجتياز المراحل الصعبة".

    وقال المجلس العسكري في وقت سابق، إنه يتوقع أن تستمر الفترة الانتقالية التي أعلن عنها الخميس عامين كحد أقصى لكنها قد تنتهي خلال فترة أقل بكثير إذا تمت إدارة الأمر دون فوضى.

    وأفاد الفريق أول ركن عمر زين العابدين رئيس اللجنة السياسية المكلفة من المجلس العسكري بأن المجلس سيعقد حوارا مع الكيانات السياسية.

    واستهدف إعلان الجمعة عن أن الحكومة الجديدة ستكون مدنية على مايبدو طمأنة المتظاهرين الذين نزلوا إلى الشوارع لرفض فرض حكم الجيش بعد الإطاحة بالبشير، داعين إلى تغيير أسرع ومستدام على نحو أكبر.

    لكن تجمع المهنيين السودانيين، المنظم الرئيسي للاحتجاجات ضد البشير، رفض الاقتراح قائلا إن "الانقلابيين… ليسوا أهلا لصنع التغيير". وكرر في بيان مطالبه "بتسليم السلطة فورا لحكومة مدنية انتقالية".
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 02:37 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: بعد اربعة أشهر .. الكشف عن رئيس تجمع المهنيين السودانيين في اول ظهور عقب عزل البشير – فيديو
    12 أبريل، 2019 0


    كشف تجمع المهنيين السودانيين عن رئيسه الذي ظل طيلة الاشهر الماضية كيانا مجهولا رغم تصدره في توجيه بيانات خاصة بسير الاحتجاجات السابقة وكذلك التوقيع مع قوى المعارضة على اتفاقية باسقاط النظام المعزول في السودان.

    جاء ذلك بعد ساعات من اعلان الجيش السوداني عزل البشير وتشكيل مجلس عسكري لاداراة البلاد وظهر رئيس تجمع المهنيين على القنوات الفضائية بمنصبه كرئيس للتجمع رغم انه كان مشاركا باسم التجمع سابقا تحت مسمى فرعي باسم المتحدث باسم تجمع المهنيين محمد يوسف المصطفى لابعاد انظار النظام المعزول

    وعلى الرغم انه جرى تداول اسمه تحت اسم منصب رئيس التجمع منذ اشهر مضت حيث جرى نشر حوار على مواقع الكترونية وشبكات التواصل لصحيفة الجريدة معه

    لكن الحوار منع من الطبع والنشر في الجريدة وفور الكشف عن رئيس تجمع المهنيين عبر ناشطون على شبكات التواصل عن اندهاشهم حول شخصية رئيس تجمع المهنيين .

    من هو رئيس تجمع المهنيين – سيرة ذاتية ظهر الدكتور السوداني محمد يوسف أحمد المصطفى القيادي بالحركة الشعبية (قطاع الشمال) مساء الخميس على القنوات الفضائية بمنصب رئيس تجمع المهنيين السودانيين في مفأجاة غير متوقعة خاصة ان المصطفى كان يشغل منصب ناطق للتجمع في قرار اعلن في فترة سابقة بأن التجمع قام باختيار ناطقيين له بعد ان ظل غامضا منذ بداية الاحتجاجات في 19 ديسمبر الماضي .

    والدكتور السوداني محمد يوسف أحمد المصطفى من مواليد (صراصر) بالجزيرة الخضراء، نشأ وترعرع بها قبل أن يدلف بخطوه نحو كلية الاقتصاد بجامعة الخرطوم، التي تخرج فيها بمرتبة الشرف في العام 1977،

    ومن بعد حاز على الدكتوراة من بريطانيا، لتمضي سيرته المهنية أستاذاً مشاركاً بعدد من الجامعات المحلية والإقليمية، ومستشاراً بالأمم المتحدة لشؤون المشاركة الشعبية في التنمية المحلية، إضافة إلى إسهامه السياسي الثر في سودان ما قبل نيفاشا وحتى اللحظة.

    والده الشيخ يوسف أحمد المصطفى، من المزارعين الذين وضعوا بصماتهم على مشروع الجزيرة وأهل الجزيرة، وقدم نفسه قيادياً في اتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل.. ليصبح سكرتيراً للاتحاد في الستينات، حيث قاد هو ورفيق دربه الأمين محمد الأمين، مزارعي الجزيرة والمناقل إبان ثورة أكتوبر.

    على خطى العمل النضالي سار الابن فانتظم في سلك المقاومة عضواً فاعلاً بالحركة الشعبية منذ بواكير انطلاقتها، مما أهله ليصبح قيادياً في وقت وجيز، وكانت له مساهماته الثرة في الدفع بعجلة السلام، ليعود إلى السودان بعد التوقيع على نيفاشا.

    شغل منصب وزير الدولة بوزارة العمل، فيما تحكي السير المروية حوله اختياره مواصلة التدريس بجامعة الخرطوم بموازاة العمل الوزاري، مطالباً بتخصيص راتبه الجامعي لدفع الرسوم الجامعية للطلاب الفقراء بقسم الاجتماع بكلية الاقتصاد وذلك منذ نوفمبر 2005.

    لمحات‏

    الميلاد : ولد عام 1952 بقرية شلعوها الخوالدة.‏
    النشأة و الاقامة : قرية صراصر – الحاصاحيصا.‏
    المدرسة الصغرى : صراصر.
    ‏المدرسة الأولية والوسطى : المحيريبا.‏
    المدرسة الثانوية : حنتوب.‏
    الجامعة: جامعة الخرطوم/ كلية الاقتصاد‏
    الدكتوراة: جامعة هال( بريطانيا )‏

    العمل: أستاذ مشارك بقسم الأنثروبولوجيا‏ كلية الاقتصاد _ جامعة الخرطوم‏+ جامعة أديس أبابا + جامعة أسمرا‏+ جامعة البحرين + جامعة بيليفيلد المانيا
    مستشار الأمم المتحدة لشئون المشاركة الشعبية.

    اول ظهور بعد عزل البشير

    ظهر القيادي بالحركة الشعبية قطاع الشمال الدكتور محمد يوسف المصطفى مساء الخميس على قناة سكاي نيوز مشهرا منصبه كرئيس تجمع المهنيين السودانيين حيث اكد المصطفى إنهم يرفضون جملة وتفصيلا بيان اللجنة الأمنية العليا.وأضاف، في تصريحات إلى سكاي نيوز عربية: اللجنة الأمنية العليا هي من مارست القمع بحق السودانيين.

    وتابع محمد يوسف المصطفى: نتمسك بمطلب رحيل كل رموز النظام.وأشار المصطفى إلى أنهم مستمرون في الاعتصام رغم حظر التجوال من قبل قوات الجيش.

    وحذر المصطفى من التعرض لأبناء الشعب السوداني، وأبدى استعداده للتفاوض بغرض تكريس الحرية والعدالة ودعا إلى انتقال السلطة لحكومة مدنية ديمقراطية ولا نمانع مشاركة الجيش فيها.

    وأعلن الجيش السوداني، اليوم، اعتقال البشير وفترة انتقالية لمدة عامين إضافة إلى حظ. التجوال لمدة ثلاثة أشهر.

    نقلا عن اخبار السودان





    Quote: الكشف عن تفاصيل جديدة عن اللحظات الاولى لعزل البشير وهكذا (…) كانت ردة فعله


    العربية / كشفت صحيفة “الانتباهة” السودانية، في عددها الصادر السبت، نقلاً من مصادر موثوقة، اللحظات الأخيرة التي سبقت إبلاغ الرئيس المخلوع، عمر البشير، بقرار عزله وما أوصى به للمجلس العسكري الانتقالي.

    وقالت الصحيفة إن المفتش العام للقوات المسلحة، رئيس المجلس العسكري السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، ومعه الفريق أول عمر زين العابدين، المسؤول عن منظومة الصناعات الدفاعية ورئيس اللجنة السياسية المكلفة من المجلس العسكري حالياً، بالإضافة إلى شخص آخر برتبة لواء من الجيش، ذهبوا إلى مقر إقامة البشير فجر الخميس، ووجدوه في المسجد الملحق ببيت الضيافة يستعد لأداء صلاة الصبح.

    وبعد الصلاة، جلس مبعوثو اللجنة الأمنية العليا مع البشير وأبلغوه بخطورة الأوضاع في البلاد وخشيتهم من خروجها عن نطاق السيطرة، وأن اللجنة قررت تولي السلطة لفترة محدودة، وأنه سيكون تحت الإقامة الجبرية، وفق الصحيفة.

    وبحسب مصادر “الانتباهة”، فإن البشير قابل الأمر بهدوء، وقال لهم قبل أن ينصرفوا: “خير.. فقط أوصيكم على البلاد والشريعة”.

    وسحبت اللجنة الأمنية الحرس الرئاسي والقوة التي كانت تحرس البشير في مقر إقامته، واستبدلتها بأكثر من 90 عسكرياً يقومون حالياً بحراسة مقر الإقامة الجبرية للبشير داخل أسوار القيادة العامة للجيش، وفق المصادر.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز



    Quote: “باج نيوز” يكشف عضوية المجلس العسكري وحميدتي نائباً للرئيس


    كشفت مصادر موثوقة لــ “باج نيوز” يوم السبت، عن أهم الوجوه في المجلس العسكري الانتقالي الذي يترأسه الفريق أول ركن، عبد الفتاح البرهان.

    وطبقاً للمصادر فإنه قائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي) أختير نائباً لرئيس المجلس.

    وكان حميدتي اعتذر في بيان سابق عن تولي منصب في المجلس، مفضلاً الانحياز لمصالح الشعب.

    وجرى تعيين قادة الفرق العسكرية في الجيش ضمن عضوية المجلس.

    واستمر الفريق أول ركن، عمر زين العابدين في المجلس، وهو مسؤول عن التواصل مع القوى السياسية.

    وانضم إليهم نائب رئيس القوات البرية ياسر العطا، وقائد القوات الجوية، شمس الدين الكباشي، وقائد القوات البحرية ابراهيم جابر.

    وأكمل المجلس تكوينه بتسمية الفريق أمن جلال الشيخ، ومدير الشرطة الطيب بابكر.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز


    Quote: حميدتي يضع “6” شروط للمشاركة في المجلس العسكري


    جدّد الفريق محمد حمدان حميدتي ، اعتذاره عن عدم المشاركة في عضوية المجلس العسكري الانتقالي، وذلك لحين تنفيذ 6 شروط تستجيب لمطالب الشعب السوداني، من بينها إنشاء محاكم خاصة لمكافحة الفساد .

    وقال حميدتي، في بيان له، إن تطورات الأحداث تستوجب معالجة الأزمة بحلول تُرضي الشعب السوداني وتُعيد الأمور في الدولة إلى مسارها الصحيح.

    وشدد على ضرورة فتح باب الحوار مع مختلف شرائح المجتمع، والإسراع في تنظيم لقاءات مع قيادات ورؤساء الأحزاب السياسية وتجمّع المهنيين وقادة الشباب وقيادات تنظيمات المجتمع المدني، مع وضع برنامج واضح لفترة انتقالية لا تزيد عن ثلاثة إلى ستة شهور، ويتم خلالها تنقيح الدستور من خلال لجنة صياغة تشارك فيها كافة قوى السودان.

    كما دعا حميدتي إلى تشكيل مجلس انتقالي، يكون التمثيل فيه عسكرياً، ومجلس وزراء حكومة مدنية ، يتم الاتفاق عليه بواسطة الأحزاب وتجمّع المهنيين ومنظمات المجتمع المدني ، وقادة الشباب والمرأة، وفق الحراك ، على أن تكون مهمة المجلس التركيز على إنقاذ الوضع الاقتصادي وتوفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين، والإشراف على لجنة صياغة تنقيح الدستور من دون التدخل في مهامه.

    وطالب قائد الدعم السريع ، كذلك، بإنشاء محاكم ونيابات عامة لمكافحة الفساد بكافة صوره وأشكاله، وقيام انتخابات حرة ونزيهة، وفق رقابة محلية دولية ووفق قانون انتخابات يُتفق عليه بين أصحاب المصلحة.

    وتعهّد بأن تظل قوات الدعم السريع “جنوداً أوفياء تؤدي مع بقية القوات المسلحة الباسلة واجب الدفاع عن البلاد وعن الشعب العزيز”، على حد ما جاء في البيان .

    العربي الجديد

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز


    Quote: “قوى الإجماع الوطني” تتمسك بتكوين مجلس سيادة مدني وترفض تولي “الجيش” للسلطة

    الخرطوم: باج نيوز

    أعلنت قوى الإجماع الوطني تمسكها برفضها القاطع لاستلام القوات المسلحة للسلطة في السودان ونوهت إلى أن مهام “الجيش” يجب أن يقتصر على حماية وتأمين الانتقال السلمي للسلطة مدنياً لجماهير الشعب.

    وقالت قوى الإجماع في مؤتمر صحفي بدار الحزب الشيوعي اليوم “السبت”، إن مطالبها التي يجب تنفيذها بواسطة رئيس المجلس العسكري الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح برهان تتمثل في تكوين مجلس سيادة مدني على أن يكون الجيش ممثلاً فيه، وتكوين مجلس وزراء مدني بصلاحيات واسعة وجمعية وطنية تشريعية،

    وأشار عضو التحالف ساطع الحاج إلى أن هذه المطالب متفق عليها من جميع مكونات قوى إعلان الحرية والتغيير بما فيها تجمع المهنيين السودانيين، ونوه إلى أن التحالف يطالب بأن تكون مدة الفترة الانتقالية أربع سنوات تتمثل مهامها في تفكيك الدولة العميقة وكل ما صنعته حكومة الإنقاذ والترتيب لانتخابات حرة ونزيهة.

    وأعلن التحالف تمكسه باستمرار الاعتصام أمام القيادة العامة للقوات المسلحة إلى حين الاستجابة لكل مطالب قوى إعلان الحرية والتعبير، وكشف التحالف عن تسمية “10” مناديب يمثلون التحالف لإيصال أجندته للمجلس العسكري واضاف ساطع: “ليس مهمة الوفد التفاوض أو الحوار مع المجلس العسكري بل تقديم أجندة التحالف فقط للمجلس”.

    فيما أكد القيادي بالتحالف علي الريح السنهوري تمسكهم بعدم تشكيل أي مجلس عسكري لتولي السلطة بالبلاد، ونوه إلى أن التحالف يمتلك برنامج متكامل لحكومة الفترة الانتقالية التي حدد فترتها التحالف في أربع سنوات أبرزها إيقاف الحرب بالبلاد.

    وقال زعيم الحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب ان تحالف قوى الإجماع لا يرضى بأن تتسلم رموز النظام السابق الحكم للبلاد عن طريق القوات المسلحة، رافضا فرض أي وصايا من المجتمع الدولي لتحديد مسار الثورة في السودان أو مدة الفترة الانتقالية، مطالبا بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين الذين لا زالوا في زنانزين النظام “البائد”،

    كما أعلن رفضهم بأن يكون السودان مسرحا للصراعات الإقليمية والدولية وإقامة قواعد عسكرية والمشاركة في تخالفات المحاور بالمنطقة، داعيا لإقامة مؤتمر دستوري جامع بنهاية الفترة الانتقالية لحل كل العقبات التي واجهت البلاد منذ الاستقلا

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 02:53 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    صحيفة بريطانية :

    السيناريو المحتمل في السودان بعد سقوط البشير 12 أبريل، 2019 0

    نشرت صحيفة “التايمز” تقريرا أعدته جين فلانغان، تقول فيه إن التخلص من الرئيس عمر البشير لم يكن سهلا، لكن الآتي هو الأصعب.

    ويشير التقرير، بحسب ترجمة “عربي21″، إلى أن سمعة عمر البشير، بصفته منحرفا ومصمما على النجاة خلال الثلاثة عقود، جعلت من التخلص منه أمرا صعبا، إلا أن سقوطه يؤكد أنه الانتصار الأسهل لحركة المعارضة السودانية.

    وتقول فلانغان إن “من يطالبون بحصة في التفاوض للعملية الديمقراطية قد يكتشفون أن المهمة شاقة جدا، وهذا كله يقدم صورة بأن المهمة ستكون محفوفة بالمخاطر، فالحكومة الجديدة يجب أن توازن بين ضغوط الحركة الجماهيرية، التي تطالب بالإصلاحات، ضد مطالب النخبة العسكرية- الأمنية، التي تعودت على احتكار السلطة منذ حصول السودان على استقلاله قبل 63 عاما”.

    وتلفت الصحيفة إلى أن “التاريخ القريب في المنطقة ربما يحدد ما سيجري بعد ذلك في السودان، ففي ليبيا ومصر، اللتين شهدتا تظاهرات أدت إلى الإطاحة بقائدين حكما لمدة طويلة، لا يمنح أي منها أي أمل بديمقراطية مزدهرة واكتساب حقوق”.

    ويجد التقرير أن “السودان لو تحول إلى المثال الليبي، فإن قوات الأمن ستنقسم إلى جماعات متنافسة بناء المنطقة أو القبيلة أو المليشيا، وتخوض حربا أهلية قد تشرذم البلاد إلى أجزاء تفقدها قيمتها”.

    وترى الكاتبة أن “المثال المصري يمنح السودان وحدة بتراجع جماعات المعارضة الجماهيرية، بشكل يسمح بعودة قائد الجيش بهدوء والسيطرة على البلاد، وهي قيادة تشبه إلى حد كبير القيادة التي تم التخلص منها”.

    وتفيد الصحيفة بأن الجيش السوداني لم يظهر أنه على حافة التمزق، رغم أربعة أشهر من التظاهرات، إلا أن خطوط الصدع ظهرت بين “الجيش الأخضر” وقوات الأمن التي يرتدي أفرادها الزي أحيانا، وهم بعيدون عن المحاسبة،

    وتم نشر هذه القوات حول الخرطوم وفي المناطق الأخرى التي بدأت فيها التظاهرات، مشيرة إلى أن الوضع قد يتغير، إلا أن النموذج الليبي غير محتمل في السودان.

    ويذهب التقرير إلى أن السيناريو الأقرب احتمالا هو الاحتفاظ بالسلطة من النخبة العسكرية التي دعمت البشير، والإشارات تظهر أن الجيش سيحتفظ بمفاصل الدولة، لافتا إلى أن ما هو مؤكد هو أن على القيادة العسكرية التعامل مع التحديات الاقتصادية، وتوفير المواد الأساسية، وإلا حصل السيناريو الليبي.

    وتقول فلانغان إن فرحة المتظاهرين بخروج البشير حل محلها الغضب عندما اكتشفوا أن وزير الدفاع الموالي للبشير هو من سيقود المرحلة المقبلة، مشيرة إلى أن المتظاهرين تعهدوا بمواصلة الاعتصام.

    وتنوه الصحيفة إلى أن مخاطر عدم الاستقرار عالية، خاصة أن هناك عناصر داخل الجيش تقف مع المتظاهرين مقابل قوات موالية للبشير الذي حكم البلاد لمدة 30 عاما.

    وتختم “التايمز” تقريرها بالإشارة إلى أن الزعيم المعزول قام ببناء نظام مواز ليمنع الجيش من السيطرة على البلاد.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 03:27 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: قيادي اسلامي :

    لن نسمح بأن يحكمنا الرجرجة ولا يمكن تهديدنا بالمسح
    13 أبريل، 2019 0


    قال القيادي الإسلامي ناجي عبد الله أمير الدبابين إنهم لن يقبلوا بأن يحكم السودان الرجرجة.

    وقال ناجي في خطاب أمام حشد من شباب الإسلاميين بمسجد الشهيد أمس، إنهم ضد أن يحكم أمثال عمر الدقير ومريم الصادق وصديق يوسف السودان، وشدد على بقاء الإسلاميين ككتلة موحدة في الفترة القادمة.

    وقال: (تجاوزنا مرحلة الوطني والشعبي والإصلاح ومنبر السلام، ونحن قوة كبيرة ولسنا ضعفاء)،

    وقال ناجي عبد الله إن المجلس العسكري ليس مكشوف الظهر حتى يعتلي ظهره أمثال عمر الدقير وصديق يوسف.

    ومضى قائلاً: (نحن موجودون في الساحة ولا يمكن تهديدنا بالمسح)،

    واستنكر ناجي الاعتداء على منزل عوض الجاز وعلي عثمان محمد طه.

    الانتباهة


    Quote: “دمبلاب” أقوى المرشحين لخلافة “قوش”


    الخرطوم: باج نيوز

    برز أسم الفريق أمن ابوبكر دمبلاب، كأقوى المرشحين لتولي رئاسة جهاز الأمن والمخابرات، ليحل محل الفريق صلاح عبد الله قوش الذي تقدم باستقالته أمس “الجمعة”.

    وكان دمبلاب يشغل إدارة الاستثمار بجهاز الأمن.


    Quote: محمّد عبدالماجد:

    لم يتبقْ لأبن عوف إلا أن يقول في نهاية بيانه “مش كدا يا وداد”

    بواسطة باج نيوز في يوم 13 أبريل 2019 5:16 م

    (1)

    · ماذا سوف نقول لمحجوب التاج محجوب بعد ان سقط (شهيدا) وهو امام بوابة الجامعة التى يدرس فيها ونحن على وعد معه على سقوط النظام.

    · عاد الى بيته محمولا (جثة) هامدة …في الطريق الى بيته دهس (تاتشر) للنظام حسن مدثر وهو في طريقه لمنزل الشهيد ليبقى حسن مدثر في العناية المركزة لمدة تجاوزت الـ 21 يوما ، فقط كانت جريرته انه اراد تقديم العزاء على رحيل محجوب التاج.

    · ماذا نقول لام محجوب التى رفعت يديها للسماء حرقة على قتل ابنها ، امه تلك لم تقتصر دعواتها على سقوط جزئي للنظام او التحفظ فقط على عمر البشير في مكان آمن.

    · ماذا سوف نقول للاستاذ الشهيد احمد الخير في ارض المحشر ،وهو يعتقل ويعذب حتى الموت من اجل ان نبقى معه على عهدنا بسقوط نظام حملنا شعار زواله في عبارة (تسقط بس).

    · نقول ليهم شنو؟.

    · فشلنا؟.

    · فترنا؟.

    · رجعنا؟.

    · دكتور بابكر استشهد في بري وهو يحمل سماعة طبية من اجل ان (تسقط بس)…ودهس التاتشر الطفل مؤيد وشقيقه في الدروشاب ايضا من اجل (تسقط بس).

    · لا مساومة.

    · ولا حوار.

    · محجوب والخير ومؤيد وبابكر وعبدالعظيم ومعاوية بشير واكثر من 300 شهيدا للثورة منذ 2013م …لم يقدموا ارواحهم من اجل ان يأتي (المجلس العسكري) ، ويتحفظ على الرئيس.

    · هؤلاء وغيرهم في عطبرة والقضارف ودارفور ..ماذا سوف نقول لهم؟.

    · هناك من قطعت يده في المظاهرات ، وهناك من قدت عينه وهو عريس ..وهناك من اعتقل …وغيرهم ينتظر.

    · لن نخون العهد.

    · ولن نقلب الصفحة.

    · نحن على استعداد ان ندفع ثمن اكبر …في سبيل التخلص من النظام لا رأسه.

    · نحن على استعداد ان نكمل المشوار ..دون ان نخرج من سلمية الاحتجاجات ودون ان نخدش امن واستقرار الوطن.

    · الوطن عندنا اولا واخيرا.

    · ومن اجل الوطن ، لا غيره نفعل ذلك.

    (2)

    · علينا ان نكون جميعا على يقين تام اننا وصلنا الآن للجزء السادس من مسلسل (ليالي الحلمية).

    · هذا جزء جديد من مسلسل (الكيزان) في السودان.

    · هم اكثر ابداعا فيه من اسامة انور عكاشة …واكثر جرأة من اسماعيل عبدالحافظ.

    · شهدنا معهم حربهم الشعواء على الجنوب وانفصال جزء عزيز من الوطن بعد ذلك.

    · ودفع الثمن الشعب السوداني العظيم.

    · شهدنا معهم محاولة اغتيال الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك والمساومة على (حلايب) السودانية.

    · ودفع الثمن الشعب السوداني العظيم.

    · وانتقلنا في حضرتهم لكل المربعات ، صلاح قوش مديرا لجهاز الامن وصلاح قوش معتقلا بعد اتهامه بالضلوع في محاولة تخريبة ضد النظام.

    · وصلاح قوش قائدا للتغيير في ثورة تحمل شعار (تسقط بس).

    · وفي كل المراحل الشعب السوداني هو من يدفع الثمن.

    · على عثمان محمد طه نائبا اولا …وعلي عثمان محمد طه متحدثا عن كتائب الظل.

    · كل هذه الحلقات كانت (دراما) ساخنة في مسلسل الانقاذ متعدد الاجزاء.

    · بدأ الامر من (المشروع الحضاري) و(المؤتمر الاسلامي العالمي) في الخرطوم ، مرورا بالمفاصلة والحوار الوطني وحل حكومة الوفاق الوطني ، الى ان وصلنا اخيرا الى محطة المجلس العسكري (الاسلامي).

    · فاصلونا فيما نلبس وناكل..وماذا نقرأ وكيف نعمل؟.

    · الاطاحة بغيرهم يسمى (الصالح العام) وتثبيت انفسهم وتعميق ذاتهم في الدولة يتم عن طريق (التمكين).

    · أتيتم في البدء على ظهر دباباتكم (نص الليل) ، تلبتوا على السلطة (تلب) ،باسم الدين ومطامعكم الخفية، (ذهب البشير الى القصر والترابي الى كوبر) في المسرحية الاولى، ثم اتيتم لنا الآن على ظهر دبابة ايضا ولكن كان ذلك في وضح النهار لتعلنوا عن (المجلس العسكري) عند الساعة الواحدة و45 دقيقا ظهرا ، بعد ان اصبحت عينكم اكثر قوة وجرأة فقد غاب عنكم الحياء ولم تعد تفرق عندكم.

    · سرقتوا السلطة بصورة غير شرعية مرتين ..مرة في 6 ابريل 85 ومرة في 11 ابريل 2019م ، وحدثتونا بعد ذلك عن الحوار والانتخابات والتغيير عبر صناديق الاقتراع.

    · انتم في كل المراحل لكم (السلطة والكراسي) وللشعب السوداني (الحوار).

    · لا يمكن ان تفاوض من يسرق (نعالك) على كيف يلبسها؟.

    · لا يوجد حوار في الدنيا بالغاز المسيل للدموع والرصاص الحي.

    · لا يمكن ان يمثلكم في الحوار قوات الدعم السريع وكتائب الظل وقوات الامن.

    · لا يكون الحوار حوارا اذا كان الطرف الذي تحاوره بالبزة العسكرية – يركب دبابة ويحمل بندقية ويعلن عن قانون الطواريء وحظر التجول.

    · صروفنا ثلاث سنوات في (الحوار الوطني) ، الذي اكتشفنا بعد نهايته انه كان حوارا حول (حوافز) جلساتهم الحوارية ، ولم يخرج نقاشهم عن محيط (حق الفطور) ..نوع (الفرخة) المقدمة فيه ..حجمها وطعمها وطريقة طبخها ، لذلك لم ينتج لنا (الحوار الوطني) غير اسماعيل حسن وحاتم السر وصف الرغيف وصف المحروقات وصف النقود.

    · شغلونا بتلك (المسرحيات) التى بدأت من (اذهب للقصر رئيسا وسأهذب الى كوبر حبيسا) ،وذهبت نحو (جهاد ..نصر.. شهادة) بعرس شهيدها ودفار خدمتها الالزامية ، لتمضي بعد ذلك نحو (التوالي) و (المفاصلة) و (الحوار الوطني) لتبلغ فسادها بحربها على (القطط السمان) التى لم تحاكم فيها (قط) واحدة ، حيث كان الامر مجرد مساومات ومسرحيات وغطاء وهمي لقطط اكبر ، حتى بلغنا (الوقوف على مسافة واحدة من الجميع) فيما يعرف بمسرح الرجل الواحد ، وحل حكومة الوفاق الوطني لنصل الى مرامي مسرح محمد طاهر ايلا الذي انتقل به من ولاية البحر الاحمر وولاية الجزيرة الى المركز فيما يسمي بإعفاءاته التى تخلو هي الاخرى من المحاسبة والمبررات ، مثل (دراما) الحرب على (القطط السمان) تماما ، لنبلغ في نهايات ذلك (السقوط) حكومة المجلس العسكري التى يقود فيها التغيير كما قال الفريق اول عمر زين العابدين رئيس اللجنة السياسية صلاح قوش ومحمد حمدان حميدتي.

    · كل هذه الخطوات (فصول) في مسرحية واحدة ، يذهب فيها البشير تارة الى (القصر) وتارة اخرى يتحفظ عليه ويعتقل في مكان آمن.

    · ونحن علينا ان نصدق ذلك.

    · وان نؤمن بهذا من اجل سلامة واستقرار الوطن.

    (3)

    · في خطاب الفريق اول ركن عوض بن عوف او في البيان الاول للمجلس العسكري في 11 ابريل قال عن الشعب السوداني: (شبابه خرج في تظاهر سلمي عبرت عنه شعاراته منذ 19ديسمبر2018م حتى الآن ، حيث الأزمات المتنوعة والمتكررة والإحتياجات المعيشية والخدمات الضرورية ، وذلك لم ينبه النظام بل ظل يردد الإعترافات المضللة والوعود الكاذبة ويصر علي المعالجة الأمنية دون غيرها).

    · المفارقة العجيبة ان النظام الذي يتحدث عنه ابن عوف في بيانه الاول هو النظام الذي كان وزير دفاعه …وكان هو النائب الاول لرئيس ذلك النظام ،الذي ظل يردد الإعترافات المضللة والوعود الكاذبة ويصر علي المعالجة الأمنية دون غيرها.

    · المفارقة الاكثر عجبا ان عوض بن عوف في البيان الاول انكر على النظام المعالجات الامنية واعترض عليها ، في الوقت الذي جاء فيه (المجلس العسكري) او(المجلس الامني) بمعالجات كلها معالجات (امنية) تبعد عن الشارع والمدنية والشعب.

    · حتى اللجنة السياسية في المجلس يقودها (عسكري) من القوات المسلحة ومن قيادات الحركة الاسلامية في الجيش.

    · ويقول ابن عوف في البيان الاول : (وعليه أعلن أنا وزير الدفاع رئيس اللجنة الأمنية العليا إقتلاع ذلك النظام والتحفظ علي رأسه بعد إعتقاله في مكان آمن) ، كيف لكم وانتم تتحدثون عن (اقتلاع) النظام ان تأتي لنا بكل رموزه (الامنية) في المجلس العسكري بداية من النائب الاول ووزير الدفاع للنظام السابق مرورا برئيس هيئة الاركان ومدير جهاز الامن والمخابرات ومدير جهاز الشرطة ، في الوقت الذي نحسب فيه باجلال وتقدير اعتذار الفريق محمد حمدان حميدتي قائد قوات الدعم السريع من المشاركة في المجلس العسكري.

    · ان رئيس المجلس العسكري في بيانه الاول لم يتبق له غير ان يقول في نهاية خطابه (موش كدا يا وداد) سيرا على نهج رئيس النظام المتحفظ عليه في مكان آمن!!.

    (4)

    · الفريق أول ركن عمر زين العابدين رئيس اللجنة السياسية المكلفة من رئيس المجلس العسكري الانتقالي في مؤتمر الصحفي 12 ابريل قال انهم اتوا بسبب استنجاد الشعب بهم وتلبية لدعوتهم ، في الوقت الذي يتواجد فيه الالاف الآن في الشوارع وامام القيادة العامة اعتراضا على المجلس العسكري.

    · زين العابدين قال انهم لم يسمحوا باغلاق الكباري والشوارع ، وهو ينسى ان تلك الطريقة هي التى اتت بهم ،ولولاها لما كان (المجلس العسكري) وما كان ذلك المؤتمر الصحفي لعمر زين العابدين فكيف يرفضها اليوم بعد ان قبل بها في الامس.

    · المجلس العسكري اتت به اغلاق الشوارع والكباري ..لذلك عليكم ان تحمدوا في الثورة ذلك.

    · اما قوله عن رفض المجلس العسكري لتسليم الرئيس السابق للنظام للمحكمة الجنائية فهو امر مفروغ منه ، فليس من المنطق ان يسلم المجلس العسكري البشير للمحكمة الجنائية ورئيس المجلس العسكري نفسه مطلوب من المحكمة الجنائية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-13-2019, 07:19 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    عبدالفتاح برهان، سوف ينفذ جزء من مطالب الثورة، بغية فض الاعتصام من أمام القيادة العامة،

    وذلك وفق مصدري الموثوق به،

    من ابراز الأمور التي سوف يستجيب لها هي:

    1- تكوين مجلس بها شخصيات مدنية لإدارة البلاد ، جاري الان إنتقاءهم بعناية .

    2- تقليص مدة الفترة الانتقالية إلي عام .

    3- دعوة تجمع المهنيين وقوي اعلان الحرية والتغيير إلى حوار سياسي .

    4- مناشدة الحركات المسلحة بوضع السلاح والجنوح إلى السلام .

    واضاف مصدري الموثوق :

    برهان الان يجري مشاورات مكثفة واتصالات واسعة مع قوي سياسية كي تقبل بمدة الفترة الانتقالية والمجلس المقترح ،

    ومن القوي التي تم الاتصال بها حزب المؤتمر السوداني ،

    أحد الأحزاب الموقع علي قوي اعلان الحرية والتغيير ،

    وجاري الان الاتصال ببعض الشباب من قادة الثورة ، وسوف يتم إذاعة بيان بذلك ..

    إذا تم القبول " خليكم في اماكنكم ..لا تبارحوا سوح الاعتصامات حتي يتحقق جميع طلبات الثورة "

    ا/ ضحية سرير توتو / القاهرة .


    from Alrkoba
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-14-2019, 03:31 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: فاروق ابوعيسى يحذر من ضياع الوقت ويتحدث عن سيناريوهات تجرى لإرهاق الحراك

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

    حذر فاروق ابوعيسي رئيس الهيئة العامة لقوي الإجماع الوطني، من ضياع الوقت مشيرًا الى ان المماطلة تمكن النظام الهالك للعودة من جديد .

    وأضاف ابوعيسي في الخطاب : “لكي لا نندم ونضيع فرصة انتصار الثورة والخروج بالوطن من الحالة المذرية التي هو فيها، ليس أمامنا سوي البدء فوراً في تنفيذ ما قررناه في قوي الإجماع” مشيرًا الى الفترة الانتقالية وتكوين مؤسساتها فورا لان في الأصل شرعيتها تستند علي اجماع الشعب وانتصار الثورة بحسب ماجاء في البيان. .


    Quote: حميدتي يعقد أول لقاء مع امريكا للسلطة الجديدة في السودان

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

    Rt – اجتمع نائب رئيس المجلس العسكري، قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو الملقب بـ”حميدتي”، مع القائم بالأعمال الأمريكي لدى الخرطوم ستيفين كوتسيس وذلك بعد تسلمه منصبه الجديد.

    وهذا يعتبر هذا اللقاء الأول الدبلوماسي في السودان منذ ظهور المجلس العسكري الانتقالي في البلاد، فيما لم تعرف بعد نتائج اللقاء الذي عقد بين الطرفين.

    ويرى مراقبون أن هذه الخطوة تعكس موافقة الولايات المتحدة على المجلس العسكري الأخير الذي تسلمه الفريق عبد الفتاح البرهان.


    Quote: صحيفة سعودية : الجنرال «حميدتي».. تاجر الإبل الذي عصف بـ «البشير» و«بن عوف»

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

    ياسر عبدالفتاح (الخرطوم)

    صعد اسم الجنرال محمد حمدان دقلو «حميدتي» إلى الصدارة على خلفية دوره المؤثر في التحولات التي شهدها السودان في الـ 72 ساعة الماضية، وحظي مؤشر البحث السريع «قوقل» بآلاف الطلبات التي تسأل عن الرجل وخلفيته العسكرية.

    الثابت أن الجنرال الشاب (43 عاما) الذي اعتذر عن قبول المنصب الرئاسي في المنظومة العسكرية التي تتولى قيادة حكومة الخرطوم وضع معتصمي «القيادة العامة» وزملاءه في قيادة الجيش السوداني أمام خيار صعب أسفر عن تنحي الفريق ابن عوف بعد ساعات قليلة من تنصيبه.

    وطبقا لمتابعين فإن حميدتي لعب دورا مؤثرا في الأحداث التي عصفت بحقبة البشير إذ كان رابع أربعة رجال طلبوا من الرئيس التنحي واختيار موقع آمن يلوذ به.

    ويحسم رجل قوات الدعم السريع الجدل الدائر حول الدقائق الأخيرة التي سبقت الإطاحة بالبشير، ويؤكد أن توصيف ما حدث بالرحيل تعوزه الدقة،

    فالأمر كان اقتلاعا بامتياز في إشارة إلى ضغوطات واجهها البشير في اللحظات الأخيرة فوافق مكرها على تجرع الدواء المر مختصرا أخطر ساعة في تاريخ السودان بعبارة «على بركة الله»

    تعود أصول الجنرال حميدتي إلى أحد أعرق القبائل السودانية البدوية «الرزيقات» وتشير سيرته الذاتية إلى انقطاعه عن الدراسة في الخامسة عشرة، ليشغل نفسه مثل أقرانه في القبائل العربية السودانية بتجارة الإبل وحماية الرعاة من قطاع الطرق ما أتاح له فرصة التنقل في مثلث تشاد وليبيا ومصر وتشكيل مجموعة مدنية لحراسة القوافل

    ليتنبه البشير إلى مواهب «قائد الدعم السريع» فأحال راعي الإبل الشاب ومجموعته إلى قوة عسكرية حاسمة تتشكل من 30 ألف عنصر مدني مسلح خاضت مواجهات في حرب دارفور ليكتسب ثقة البشير ويصبح ذراعه الأقوى بعد عوض بن عوف ما أثار غيرة خصومه من السياسيين والعسكريين.

    ويتذكر السودانيون مواجهة حميدتي لأحمد هارون حاكم الولاية السابق رئيس حزب المؤتمر الوطني ودعوته إلى سجن هارون قائلا «هو سبب البلاوي وشوه صورتنا»..

    واضطر البشير إلى جمع الرجلين لإصلاح البين، وبثت وكالة الأنباء السودانية الرسمية الصورة الشهيرة التي جمعت الخصمين اللدودين يتوسطهما الرئيس..

    غير أن الرياح الخرطومية هبت من جديد لتتحقق نبوءة حميدتي.. هارون إلى السجن والبشير إلى مقره الآمن على بركة الله!

    صحيفة عكاظ
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-15-2019, 02:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    فوضى وهرج يسيطران على لقاء المجلس العسكري بالقوى السياسية



    الخرطوم: باج نيوز-14 أبريل 2019

    حالة من الهرج والمرج والفوضى سادت القاعة الرئاسية بقاعة الصداقة خلال اللقاء الذي جمع القوى السياسية واللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي،

    وذلك خلال منح الفرص للتعقيب على حديث أعضاء اللجنة.

    وبعد حديث مطول لرئيس اللجنة الفريق عمر زين العابدين وبقية الأعضاء، تم فتح فرص لحديث القوى السياسية حددت بثمانية فرص فقط الأمر الذي أحدث فوضى داخل القاعة لأن الجميع يرغب بالحديث.

    وظل البعض يهتف “حرية سلام وعدالة” و”أي كوز ندوسو دوس”، بينما تحرك آخرون من مقاعدهم في المنصة الرئيسة وحاول بعضهم اقتلاع “المايك” من مقدم البرنامج أحد ضباط الجيش، بينما رفض البعض قطع حديثه عندما أراد رئيس اللجنة السياسية الرد عليهم.

    وقال عمر زين العابدين مخاطبا الحضور، “كنا نعتقد أنكم كقوى سياسية تتميزون بالنفس الطويل لكن تفاجأنا بما حدث الآن”.

    واستنكر زين العابدين تصرف القوى السياسية وعدم تنظيمها داخل القاعة مضيفاً: “أنتم القادة إذا هذا سلوككم ماذا عن الآخرين”؟

    وقال إن السودان عانى كثيراً من طمع القيادات الأمر الذي يحتم أن يكون الجميع على قدر الثقة.

    وأشار تعقيباً على الهتافات داخل القاعة: “نعم للحرية لكن يجب أن لا نتعدى على حرية الآخرين، ونحن مع العدل لكن يجب أن نكون عادلين مع الآخرين وليس لأنفسنا فقط”،

    وتابع: “أصبروا علينا إذا لم تأتِ الفرصة للحديث فستتاح مرة أخرى.

    وأكد أنه يعلم مدى الغبن الذي يعيشه الناس لكنه دعا لإنقاذ البلاد التي عاشت 30 عاماً من المشاكل.

    يذكر أن اللجنة السياسية بالمجلس العسكري قالت إنها دعت جميع القوى السياسية لحضور اللقاء إلا أن الحضور داخل القاعة اقتصر على “أحزاب الحوار الوطني” وبعض نواب الحوار بينهم مستقلين،

    بينما غابت مكونات إعلان الحرية والتغيير من اللقاء بصورة مفاجئة رغم تقديم الدعوة لها.

    وحضرت قيادات بحزب المؤتمر الوطني أبرزهم الأمين السياسي عمر باسان ونائب رئيس القطاع السياسي محمد مصطفى الضو، كما حضر اللقاء رئيس حزب منبر السلام العادل الطيب مصطفى.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-15-2019, 04:52 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)




    سميا جوبا توضح حقيقة رفضها منح اذنا لـ وداد بابكر زوجة البشير وأخيه عبدالله بالسفر الى دبي

    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    فند اتينج ويك اتينج السكرتير الصحفي لرئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، أن تكون لدى جوبا أي فكرة حول مكان وداد بابكر قرينه الرئيس السوداني المعزول عمر البشير.

    وقال اتينج للأناضول: “ليس لدينا أي فكرة حول وجود وداد بابكر زوجة الرئيس السوداني في جوبا”.

    وكانت صحف سودانية صباح اليوم قد تناقلت أنباء تفيد برفض سلطات جوبا منح وداد بابكر وأخ البشير عبد الله إذنا بمغادرة أراضيها إلى الإمارات،

    وأنها طلبت منهما العودة إلى الخرطوم والسفر عبرها.



    اجتثاث رموز النظام .. هل يفعلها البرهان؟


    مصدر الخبر / صحيفة آخر لحظة


    لازال الفساد ومكافحته يتسنم مطالب الثورة سواء من قوى الحرية والتغيير أو من تجمع المهنيين قائد الحراك الشعبي، حيث تمسكوا جميعاً بمحاكمة المفسدين محاكمات عاجلة وعادلة تشفي غليل المواطن، الذي ظل يعاني أبان فترة النظام السابق من إسقاطات الفساد، سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو حتى الظلم الاجتماعي، من رموزه بصفة خاصة،

    الذين وصفوا بالمفسدين حتى ارتبط وصف الفساد بذات النظام، كل ذلك يضع المجلس العسكري باعتباره الحاكم الآن أمام الامتحان الأصعب، لأن اجتيازه يعني استمراريته في الحكم.

    تقرير:اسماء سليمان

    *نهب مصلح

    وبعد أن تعالت أصوات المعتصمين أمام القيادة العامة بمحاكمة الفاسدين من حكومة الانقاذ، وعد المجلس العسكري باجتثاث رموز ذلك النظام، واعتقالهم ومحاسبتهم وتجريدهم من ممتلكاتهم، إلى جانب استرداد الأموال المسروقة،

    وهذا ما أمنت عليه الأحزاب والقوى السياسية المساندة للثورة خلال اجتماعهم برئيس المجلس العسكري الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، وطالب رئيس حزب المؤتمر السوداني وعضو قوى التغيير بالقصاص والمحاكمة العادلة لجميع المتورطين في الفساد وسفك الدماء، و

    لكن يبقى السؤال المهم، ماهي الآليات التي يجب اتباعها للمضي في طريق القضاء عليه، ويقول القانوني والسياسي أبو بكر عبد الرازق إن ذلك لن يتحقق إلا عبر حوكمة نظام الدولة بالقوانين والنظم مع الالتزام بتطبيقها، وأكد أن ذلك لا يتأتى إلا بتعيين موظفين ليس لديهم أي انتماءات سياسية معروف عنهم النزاهة والطهارة، إلى جانب مقدرتهم على تطبيق القوانين،

    وأضاف أن النظام السابق مكن للفساد عبر ما اسماه بالنهب المصلح الذي كان يمارس بالقوانين واللوائح، ونهب آخر أطلق عليه النهب وراء الأكمة والمتمثل في العمولات، الرجل نبه إلى عدم قذق الاتهامات، أو أخذ البعض بجريرة غيرهم، وأكد على أن المحاكمات لابد أن تتم بإثباتات تفتح بمقتضاها بلاغات، وناشد الحكومة الحالية بإغلاق الأبواب أمام الفساد، وقطع الماء والهواء عنه بحسب تعبيره.

    *مفوضية جديدة

    النظام السابق تحدث كثيراً عن مكافحة الفساد، وأنشأ مفوضية خاصة لذلك، كما أنشأ جهاز الأمن والمخابرات الوطني وحدة أطلق عليها وحدة تحقيقات ومكافحة الفساد إلا أن كل ذلك لم يجد تنفيذاً حقيقياً على أرض الواقع، بل اختصر الأمر برمته في محاكمة بعض المصارف و ملاحقة مضاربين بالدولار،

    وحتى الرئيس المعزول بملاحقة من أسماهم بالقطط السمان لم يطل سوى شخصيات مغمورة أمام محكمة جرائم ومحاكمة الفساد، التي شهدت عدداً من القضايا المتعلقة بالأمر، لكنها لا ترقى بحجم الفساد المتفشي لأكثر من 30 عاماً،

    ولم تحاكم حتى اللحظة شخصيات كبيرة تحوم حولها شبهات الفساد، ما دفع رئيس حزب الأمة القومي بالإنابة الفريق فضل الله برمة إلى مطالبة المجلس العسكري بالإسراع في إنشاء مفوضية جديدة لمكافحة الفساد بقانون جديد، تتخصص في متابعة قضايا الفساد بشتى أوجهه المالي و السياسي والاداري وفساد الأراضي، إلى جانب محاسبة من كانوا وراء الانتهاكات، على أن يكون ذلك خلال فترة زمنية محددة، بحيث تكون آلية ذات تقارير يومية بهذا الخصوص،

    وشدد الفريق على محاسبة الجميع حتى وإن كان من المعارضة متورط في قضايا فساد، وقال: لا مجاملة في ذلك و لا نستثني أحداً، مطالباً المجلس العسكري الشروع في ذلك فوراً، معتبراً أنه آن الأوان لإقامة دولة القانون.

    *توفير العملات الأجنبية

    خرج القيادي بحزب الأمة ووزير الاستثمار الأسبق مبارك الفاضل عن صمته وأخرج ما في جعبته من خبايا، و كشف الرجل عن حجز 6 مليار دولار تتبع للحكومة السابقة بالإمارات،

    وأفصح عن استيلاء أشقاء الرئيس المعزول على قرض بقيمة (900) مليون يورو، وبغض النظر عن صحة ما أدلى به الفاضل أو أغراضه من فضح هكذا أمور في هذا التوقيت تحديداً،

    يطل سؤال منطقي برأسه فحواه، ماهو المشهد الاقتصادي المتوقع حال تم استرداد الأموال المسروقة والمهربة إلى خزينة الدولة؟،

    وهنا يؤكد الخبير الاقتصادي محمد الناير أن استرداد أي أموال عبر مكافحة الفساد تعني دخولها إلى خزينة الدولة سواء أكانت بالعملة المحلية أو الأجنبية، فضلاً عن الأصول والعقارات، الأمر الذي يصب في مصلحة اقتصاد البلاد، خاصة في الأوضاع الحالية، وقال إن تفشي الفساد كفيل بتدمير اقتصاد أي دولة، وشدد في الوقت نفسه على ضرورة إعمال اللوائح والقوانين وتشديد الرقابة، وذلك حتى لا يتجرأ أحد على ممارسة الفساد في المستقبل، باعتبار أن المكافحة دون الرقابة لن تجتث الفساد وتقضي عليه.

    الناير لم يكتف بذلك، بل نصح بإعلاء المصلحة العامة، وقال في حال تعارضت المصلحة الشخصية أو القبلية أو الحزبية مع المصلحة العامة فعلى الدنيا السلام.

    يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة آخر لحظة

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2019, 00:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    قالت مصادر سودانية، الثلاثاء، إن السلطات نفذت حملة اعتقالات جديدة في صفوف قيادات المؤتمر الوطني، الذي ينتمي له الرئيس السابق عمر البشير.

    وأوضحت المصادر أنه تم اعتقال عدد غير معروف من رموز النظام السابق، من بينهم شخصيات نافذة ومستثمرين ورجال أعمال.

    وأضافت أن من بين المعتقلين، رجال الأعمال جمال الوالي، وعبد الباسط حمزة، وطارق حمزة، والمسؤولين السابقين عوض الجاز، والحاج عطا المنان، اللذين شغلا مناصب تنفيذية عليا.

    كما أشارت إلى أنه تم تشديد الحراسة على مسؤولين حكوميين سابقين قيد الاعتقال، لم تسمهم، فيما نقل بعضهم إلى السجن.

    وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع تصريحات مسؤول في الخارجية الأميركية، قال فيها إن واشنطن تفكر بإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب في حال حدثت تغييرات جوهرية في الحكومة السودانية، وبعد انتقال سياسي سلس.


    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


    قال المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، الثلاثاء، إن رئيس المجلس أعفى أكبر ثلاثة مسؤولين بالنيابة العامة من مناصبهم، بعدما طالب المحتجون بتغيير شامل في السلطة القضائية ضمن خطوات نحو تشكيل حكومة مدنية.

    وأصدر تجمع المهنيين السودانيين، الذي يقود الاحتجاجات، قائمة طويلة من المطالب نحو تغيير شامل بهدف إنهاء القمع وتخفيف الأزمة الاقتصادية بعدما عزل الجيش رئيس البلاد عمر البشير الأسبوع الماضي.

    وقال المجلس العسكري الانتقالي في بيان، إن رئيسه عبد الفتاح البرهان أعفى النائب العام عمر أحمد محمد عبد السلام، ومساعده الأول هشام عثمان إبراهيم صالح من منصبيهما، كما أنهى خدمة عامر إبراهيم ماجد كرئيس نيابة عامة.

    وأضاف البيان أنه جرى تكليف الوليد سيد أحمد محمود بتسيير مهام النائب العام. ولم يتسن على الفور معرفة الخلفية المهنية لمحمود.

    ودعا تجمع المهنيين السودانيين، الذي قاد على مدى أسابيع الاحتجاجات التي أنهت حكم البشير الذي استمر 30 عاما، في أول مؤتمر صحفي له الاثنين إلى حل المجلس العسكري الانتقالي وتشكيل مجلس حكم مدني مؤقت يتضمن ممثلين للجيش.

    كما دعا التجمع إلى إقالة النائب العام ورئيس السلطة القضائية ونوابه، مؤكدا أن الاحتجاجات الحاشدة لن تهدأ حتى تُنفذ مطالبهم. ولم يشر بيان المجلس العسكري الانتقالي إلى رئيس السلطة القضائية.

    وقال شاهد من رويترز، إن المئات من أساتذة جامعة الخرطوم توجهوا الثلاثاء في مسيرة إلى موقع اعتصام المحتجين أمام مقر وزارة الدفاع، والذي بدأ في السادس من أبريل الجاري.

    ورفع الأساتذة لافتات طالبت بالديمقراطية وبحكومة انتقالية مدنية.

    وينظر المجتمع السوداني بعين الاحترام والتوقير لأساتذة الجامعات، ومن ثم فإن مشاركتهم في المسيرة تحمل دلالة رمزية قوية.

    وذكرت وكالة السودان للأنباء، أن الفريق الركن جلال الدين الشيخ عضو المجلس العسكري الانتقالي التقى مع رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقيه محمد في أديس أبابا وسلمه رسالة من البرهان "تتصل بتطورات الأوضاع في السودان ودعوة رئيس المفوضية لزيارة السودان".

    ونقلت الوكالة عن الشيخ قوله "رئيس المفوضية أعلن تفهمه لدواعي القرارات التي اتخذها المجلس العسكري الانتقالي".

    ودعا مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي في بيان الاثنين الجيش السوداني إلى تسليم السلطة إلى "سلطة سياسية انتقالية بقيادة مدنية" في غضون 15 يوما وإلا واجه تعليق عضوية البلاد في الاتحاد.

    وقال الشيخ في مؤتمر صحفي في أديس أبابا حيث مقر الاتحاد الأفريقي "نحن بالفعل بصدد اختيار رئيس للوزراء" لحكومة مدنية قبل الانتخابات المقررة في غضون عامين.

    يمكن قراءة الخبر من المصدر


    ---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    قال وزير الدولة للشؤون الخارجية الأوغندي، هنري أوكيلو أوريم، إن بلاده تفكر في منح اللجوء للرئيس السوداني المخلوع، عمر البشير، المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية.

    وصرح الوزير لوكالة "فرانس برس"، أنه "إذا تم الطلب من أوغندا منح البشير اللجوء، فيمكن التفكير في هذه المسألة على أعلى مستويات قيادتنا".

    وقال إنه نظرا لدور البشير الرئيسي في التوسط لاتفاق سلام في جنوب السودان المجاور، فإن "الحكومة الأوغندية يمكن أن تفكر في منحه اللجوء".

    وأضاف أن "أوغندا تتابع من كثب التطورات في السودان، ونطلب من القيادة الجديدة هناك احترام تطلعات الشعب السوداني ومن بينها الانتقال السلمي للحكم المدني".

    وأطاح الجيش الأسبوع الماضي بحكم البشير الذي استمر ثلاثة عقود عقب احتجاجات عمت أنحاء البلاد.

    ويطالب قادة التظاهرات بمحاكمة البشير، فيما قال أحد أعضاء المجلس العسكري الانتقالي في السودان، إن قرار تسليم البشير إلى المحكمة الجنائية الدولية يعود إلى حكومة منتخبة.

    وأوغندا بين العديد من الدول الأفريقية التي استقبلت البشير ولم تسلمه إلى المحكمة الجنائية الدولية، رغم أنها من الموقعين على ميثاق تأسيسها.

    ويواجه البشير تهم الإبادة وارتكاب جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية خلال النزاع في إقليم دارفور.

    يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-18-2019, 01:57 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    مواطنون غاضبون يحرقون مشاريع زراعية تابعة لرموز نظام البشير

    2019-04-16

    قمصدر الخبر / غرفة الاخبار



    أضرم مواطنون غاضبون بمحلية جبل أولياء النار في (4) مشاريع ضخمة بمنطقة مشاريع سندس الزراعية تقوم بإنتاج وتصدير علف الرودس إلى دول الخليج، فيما تمكنت الشرطة من توقيف (13) متهماً متلبسين بعمليات حرق المشاريع التي تخص شخصيات رفيعة تتبع للمؤتمر الوطني.

    وقدرت الخسائر الأولية للحرائق التي غطت مساحات تفوق الـ(500) فدان بأكثر من مليون دولار.

    وكشفت مصادر (الإنتباهة) أن بعض المساحات المحروقة من المحصول كانت جاهزة ومعدة للتصدير، وكان سكان القرى المجاورة قد هددوا العام الماضي بإحراق تلك المشاريع والثورة ضدها بعد أن تسببت لهم في أمراض متعددة وحالات إجهاض وسط النساء .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-19-2019, 03:01 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    لحظات الفرار الأخيرة..

    كيف اعتقل الجيش السوداني البشير؟

    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز

    بينما كان آلاف السودانيين يواصلون اعتصامهم خارج مقر القيادة العامة للقوات المسلحة، كانت إحدى القاعات بالداخل تحتدم بالنقاش، حيث يحاول كبار القادة في الجيش والمخابرات إقناع الرئيس عمر البشير بالتنحي.

    لكن حسب مصادر "سكاي نيوز عربية"، فإن البشير أبى أن يتنحى، وانسحب في الساعات الأولى من صباح الخميس، من الاجتماع الذي علمت وسائل إعلام بمواصلة انعقاده دون الرئيس لأول مرة منذ أن أصبح قائدا أعلى للقوات المسلحة.

    ويبدو أن البشير خرج من الاجتماع وهو يتوجس أن شيئا ما يحاك ضده، فالاحتجاجات المستمرة منذ ديسمبر الماضي تصاعدت في الأسابيع الأخيرة، ولقت زخما إقليميا وعالميا كبيرا، إلى الحد الذي وصل إلى مطالبة دول غربية الرئيس السوداني الحاكم منذ 30 عاما بالتنحي.

    زيقول عثمان باونين رئيس حزب مؤتمر البجا المعارض، نقلا عن مصادر مطلعة، إن البشير عاد من اجتماع الجيش متجها إلى القصر الرئاسي، تحت حراسة مشددة.

    الطريق إلى العيلفون

    وحتى هذه اللحظة، لم تؤكد عدة مصادر تحدثت إليها "سكاي نيوز عربية" ما إذا كان البشير تأكد من نية الجيش والمخابرات بالتحرك ضده أم لا، لكنه على أي حال غادر إلى مدينة العيلفون أو ما يطلق عليها السودانيون (العيله فونج) الواقعة في شرق الخرطوم.

    ومن الخرطوم، قال القيادي بتحالف الخلاص الوطني القومي، مصطفى الشيخ، لموقع "سكاي نيوز عربية" إن البشير يمتلك مزرعة في هذه المدينة. لجأ الرئيس السوداني، الذي سيعزل بعد ساعات قليلة، إلى العيله فونج في وقت صعب، بعدما اقترح عليه حرسه الخاص ذلك، بحسب ما قال باونين لموقع "سكاي نيوز عربية".

    وأوضح أن مجموعة كبيرة من "أتباع البشير، ورجال الأعمال المقربين منه، وغيرهم ممن يربطهم بالبشير علاقات أخرى، يقبعون في هذه المدينة (..) هو أراد أن يحتمي بهم".

    علم الجيش بمغادرة البشير للقصر الرئاسي، وتوجهه إلى عيلفون، فلاحقته قوة عسكرية تمكنت من "اعتقاله على أطراف المدينة"، بحسب ما يؤكد باونين.

    تدخل "الدعم السريع"

    وأكد مصطفى الشيخ، نقلا عن مصادر من داخل الجيش، أن "مجموعة عسكرية من قوات الدعم السريع، التابعة لرئاسة الجمهورية التي يقودها العميد محمد حمدان، لاحقت البشير واعتقلته".

    وتابع: "غالبا سيكون العميد محمد حمدان عضوا في المجلس العسكري"، الذي أعلن الجيش تشكيله لاحقا، موضحا أن قوات الدعم السريع هي التي قادت عمليات الاعتقال التي طالت أبرز رموز نظام البشير وحزبه.

    وقبل أن تشير الساعة إلى الثانية ظهرا بتوقيت السودان، كان وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف يلقي البيان المنتظر منذ صباح اليوم، معلنا اعتقال البشير والتحفظ عليه في مكان آمن.

    حاولنا الاتصال مرارا بالمتحدث باسم الجيش السوداني اللواء أحمد خليفة الشامي للوقوف على تفاصيل عملية الاعتقال، والتأكد من صحة هذا السيناريو، لكنه لم يرد.

    واكتفى بن عوف، في البيان الأول للجيش الذي أذيع على التلفزيون الرسمي السوداني، بما وصفه بـ"المكان الآمن" الذي يتحفظ فيه على البشير، ولم يصفح عن تفاصيل.

    لكن باونين قال إن الرئيس السوداني المعزول يقبع بالقرب داخل مقر "مجمع وزارة الدافع، تحديدا في بيت الضيافة حيث مقر إقامة البشير"، وتحت حراسة مشددة.

    محاولة فاشلة للمطار

    وأكد الشيخ، وكذلك الصحفية بصحفية "السوداني" لينا يعقوب، لموقع "سكاي نيوز عربية" أن الجيش اعتقل الحرس القديم الخاص بالبشير، وعين حرسا جديدا.

    وقبل الذهاب إلى مزرعته شرقي الخرطوم، أشار الشيخ إلى أن البشير توجه إلى المطار، محاولا السفر إلى إحدى الدول العربية التي رفضت استقباله بسبب طلب الاعتقال الصادر بحقه من المحكمة الجنائية الدولية بتهم جرائم حرب، بينما لم تؤكد مصادر أخرى هذه الرواية.

    وكان الجيش أصدر قرارا بإغلاق المجال الجوي بمجرد إعلانه عن بيان مهم سيلقيه على الشعب.

    مصير البشير

    ولم يتحدث وزير الدفاع السوداني، الذي ترأس المجلس العسكري، عن مصير البشير بينما يرى رئيس حزب مؤتمر البجا المعارض أنه من السابق لأوانه معرفة ذلك، "لكنه ارتكب ونظامه وأسرته جرائم فظيعة"، على حد قوله.

    أما القيادي في حزب الأمة المعارض صديق الصادق المهدي، فقال لموقع سكاي نيوز عربية إن إفادة بن عوف بشأن اعتقال البشير والتحفظ عليه في مكان آمن "غير كافية".

    وأضاف: " كان يجب أن نعلم عن مصير البشير، ويحدثنا بن عوف عن العدالة، وعودة حق السودانيين المتضررين (..) هذه الإفادة ناقصة جدا، لكن لا عجب في ذلك، فهي صادرة من وزير دفاع عينه الرئيس المعزول".

    وأكد صديق الصادق المهدي أن كلمتا "اعتقال والتحفظ عليه" التي جاءت في البيان الأول للجيش، ما هي إلا "إجراءات لامتصاص غضب الشارع". يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا عبر موقع قناة سكاي نيوز عربية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-20-2019, 01:08 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: “تجمع المهنيين” يعلن أسماء “المجلس السيادي المدني” في مؤتمر صحفي الأحد المقبل


    مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

    أعلن “تجمع المهنيين السودانيين”، عن عقد مؤتمر صحفي يقام في السابعة مساء بعد غدٍ الأحد بأرض الاعتصام في ساحة القيادة العامة للجيش، لإعلان الأسماء المختارة لتولي المجلس السيادي المدني الذي سيضطلع بالمهام السيادية في الدولة.

    وقال التجمع في بيان اليوم “الجمعة”، إن المؤتمر سيعرض تفاصيل الجهود المتقدمة بشأن السلطات المدنية الأخرى والتي سيتوالى إعلان أسماء عضويتها تباعاً.

    وأكد أن هذه الخطوة تتم بناءً على رؤية “قوى إعلان الحرية والتغيير” التي أعلنت عن ثلاثة مستويات للسلطة المدنية الانتقالية، تعمل وفق الدستور الانتقالي الذي تمت صياغته من “قوى إعلان الحرية والتغيير”،

    وتتضمن أولا: مجلس رئاسي مدني يضطلع بالمهام السيادية في الدولة-

    ثانياً: مجلس وزراء مدني صغير من الكفاءات الوطنية المشهود لها بالخبرة المهنية والنزاهة والاستقامة، يقوم بالمهام التنفيذية وتنفيذ البرنامج الإسعافي للفترة الانتقالية-

    ثالثاً: مجلس تشريعي مدني انتقالي يقوم بالمهام التشريعية الانتقالية، تُمثل فيه النساء بنسبة لا تقل عن (٤٠%)،

    ويضم في تكوينه كل قوى الثورة من الشباب والنساء ويراعى فيه التعدد الإثني والديني والثقافي السوداني.

    وتضطلع هذه المؤسسات بتنفيذ ما تواثقت عليه جماهير الشعب في “إعلان الحرية والتغيير”.




    Quote: مصادر تكشف معلومات خطيرة وحديث بين قوش واحمد هارون قبيل عزل البشير وتهديد الاخير بالانتقام


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    افادت معلومات مؤكدة ان احمد هارون كان اول المعتقلين بعد لقاء عاصف جمعه بصلاح قوش داخل مباني جهاز الامن قبل ساعات من موعد الاعلان عن بيان الفريق اول عوض بن عوف .

    وشهد اللقاء محاولة من هارون لاقناع صلاح قوش بفض الاعتصام من امام القيادة العامة بالقوة بواسطة كتائب مسلحة احضرها هارون من ولاية شمال كردفان خصيصا لتلك المهمة وفق جريدة اليوم التالي .

    حيث تمكن هارون من ادخالها الى مباني القايدة العامة ظهر ذلك اليوم بادعاء انها قادمة من سلاح المدفعية عطبرة وتم احضار تلك القوات نهارا بواسطة سيارات بكاسي بيضاء .

    وقالت المصادر ان قوش رفض السماح بتنفيذ العملية بزعنن انها ستسبب في مذبحة تشهد قتل العديد من المحتجين والحديث للمصدر .

    واثار رفض قوش غضب هارون الذي اتهم المدير السابق لجهاز الامن صلاح قوش بالتامر عليه وباستدراجه من ولايته السابقة للانقضاض عليه وتدميره متوعدا اياه بالانتقام مرددا عبارة “الفورة مليون” .


    Quote: الصادق المهدي يكشف حقيقه طلبه تولي رئاسة الحكومة المقبلة

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    نفى رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي، علاقته بالبيان المزور بتوقيعه والذي يزعم مطالبته بتولي رئاسة الفترة الانتقالية، والذي تناقلته وسائل التواصل بالاجتماعي،

    وقال مدير مكتبه إبراهيم علي إبراهيم في تعميم أمس (إن تاريخ وحاضر الإمام الناصع يشهد على مجاهداته من أجل تثبيت دعائم السلام العادل الشامل، فضلاً عن أنه أسس الحكم الديمقراطي، وكم عرضت عليه السلطة ورفض توليها إلا وفقاً لانتخاب الشعب وإرادته الحرة).

    وأبان إبراهيم ، أن الإمام هو الأزهد في تولي أية سلطة بالتعيين، وقد ظل يطالب بأن يتولى الفترة الانتقالية رئيس وفاقي مجمع عليه، ولم ولن يطلبها لنفسه يوماً،

    وقال: (إن هذا البيان المزور يأتي ضمن سلسلة الاستهداف المستمر لتشويه صورة المهدي وتصويره كطالب سلطة لنفسه).

    وأوضح أن أعداء التغيير والتحول الديمقراطي يعلمون مكانة الإمام والدور المنتظر أن يؤديه في توطيد الإجماع الشعبي حول البناء الديمقراطي المنشود، وهم بذلك يحاولون التشويش عليه ليسهل عليهم الانقضاض على مكتسبات الثورة واختطافها.

    آخر لحظة


    Quote: إبادة ثروة حيوانية ضخمة مملوكة للقيادي بالوطني نافع علي نافع


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    شهدت مناطق البطانة شرق ولاية الجزيرة، حادثة تعد الأولى من نوعها حيث قامت مجموعة مجهولة بإبادة جماعية لثروة حيوانية تخص القيادي بالوطني، المساعد الأسبق للرئيس المخلوع، نافع علي نافع بمنطقة البطانة،

    وأكد شهود عيان من مواقع الحدث أن المجزرة التي شهدها قطيع نافع تمت منذ صبيحة اليوم الثاني لاقتلاع النظام المخلوع.


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-20-2019, 03:05 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: كشفت مصادر خاصّة لـ”العربي الجديد”، اليوم السبت، عن تراجع “تجمع المهنيين السودانيين” عن عزمه إعلان أسماء أعضاء مجلس السيادة، وأسماء أعضاء الحكومة المدنية، والمجلس التشريعي، التي اقترحتها المعارضة، في وقت سابق.

    وكان التجمّع؛ وهو واحد من مكونات تحالف “الحرية والتغيير” الذي أطاح بنظام الرئيس المعزول عمر البشير، قد دعا لمؤتمر صحافي غداً الأحد، لإعلان الأسماء في خطة أحادية لم تتفق عليها بقية المكوّنات الثلاثة؛ “نداء السودان”، وقوى “الإجماع الوطني” و”التجمع الاتحادي”، ما أشاع تكهنات بوجود خلافات وسط تحالف المعارضة السودانية.

    وقالت مصادر “العربي الجديد”، إنّه تجاوزاً للخلافات داخل تحالف “الحرية والتغيير”، رضخ تجمع “المهنيين السودانيين” لرأي بقية مكونات التحالف، وأجّل موضوع إعلان أسماء مجلس السيادة ومجلس الوزراء والبرلمان، بعدما أعدّ قوائم غير متفق عليها.

    وأوضحت المصادر، أنّ تحالف “الحرية والتغيير” وصف خطوة التجمّع بـ”المتعجلة”، “ولا سيما أنّه حتى الآن لم يحدد عدد أعضاء المجلس السيادي، ولا الوزارات وماهيتها، بالتالي من المستحيل إعلان شاغريها”، وفق المصادر.

    إلى ذلك، قال عمر الدقير رئيس وفد الاتصال من جانب تحالف “الحرية والتغيير”، لـ”العربي الجديد”، اليوم السبت، إنّ التحالف “ينتظر ردّ المجلس العسكري حول المقترحات التي تقدّمنا بها الأربعاء الماضي، بشأن هياكل الحكم خلال الفترة الانتقالية”.

    ونفى الدقير “وجود أي اتصالات حالياً مع المجلس العسكري”، نافياً أيضاً في الوقت عينه “وجود أي خلافات داخل صفوف تحالف الحرية والتغيير، التي تعمل في انسجام كامل في ما بينها”، كما قال.

    وحول قرارات الإعفاء والتعيين من قبل المجلس العسكري الانتقالي في اليومين الماضيين، قال الدقير الذي يرأس حزب “المؤتمر السوداني”، إنّ “بعض تلك القرارات تصبّ في الاتجاه الصحيح، لكن كان من الأنسب أن تترك للحكومة المدنية المقترحة، أو أن يتم التشاور حولها مع تحالف الحرية والتغيير”.

    وأضاف أنّ “هناك مطلباً أساسياً لم يتحقق بعد، هو الإعلان رسمياً عن أسماء رموز نظام الرئيس المعزول عمر البشير الذين جرى اعتقالهم”، مبيّناً أنّ “كل ما يرد في هذا الخصوص حول الاعتقالات هو اجتهاد من وسائل الإعلام”.

    في غضون ذلك، يواصل آلاف السودانيين، اليوم السبت، اعتصامهم في محيط القيادة العامة للجيش السوداني في الخرطوم، للضغط على المجلس العسكري الانتقالي، من أجل تنفيذ جملة من الشروط لإكمال مطالب الثورة السودانية، وعلى رأسها تسليم الحكم لسلطة مدنية.

    ودخل الاعتصام حول محيط قيادة الجيش اليوم السبت أسبوعه الثالث، بعد بدايته في 6 إبريل/نسيان الماضي، ونجاحه في الضغط لإطاحة نظام البشير في 11 من الشهر ذاته، كما أجبر رئيس المجلس العسكري عوض بن عوف على الاستقالة، بعد يوم واحد من تنصيب نفسه رئيساً للمجلس، ليحلّ بدلاً منه الفريق الأول عبد الفتاح البرهان.

    على صعيد آخر، يصل الخرطوم اليوم السبت، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، في زيارة هي الأولى من نوعها، منذ الإطاحة بنظام البشير.

    ومن المقرر أن يلتقي فكي خلال الزيارة، بالبرهان وأعضاء المجلس العسكري الانتقالي، وتحالف “الحرية والتغيير”.

    وكان الاتحاد الأفريقي قد أمهل في 15 إبريل/ نيسان الجاري، المجلس العسكري الانتقالي 15 يوماً لتسليم الحكم لسلطة مدنية، محذراً من تعليق عضوية السودان في الاتحاد، إذا لم يتحقق ذلك.

    العربي الجديد


    Quote: قال مصدر قضائي، اليوم السبت، إن المدعي العام فتح تحقيقا ضد الرئيس المعزول عمر البشير بتهمة غسل أموال.

    ونقلت رويترز عن مصدر قضائي أن المدعي العام بدأ التحقيق مع الرئيس المخلوع عمر البشير بتهمة غسل الأموال وحيازة مبالغ مالية كبيرة دون سند قانوني.

    وكانت وسائل إعلام تناقلت أمس أنباء أن فريقا من القوات المسلحة والاستخبارات العسكرية داهم مقر إقامة الرئيس المعزول عمر البشير، وعثر على كميات كبيرة من النقد الأجنبي والعملة المحلية بلغت ملايين الدولارات.

    وكان المجلس العسكري الانتقالي في السودان قد أعلن مؤخرا، أنه قرر تشكيل لجنة معنية باستلام مقرات وأصول حزب المؤتمر الوطني الحاكم سابقا، وإعادة النظر في قانون النظام العام وإحالته للجنة مختصة.

    وتشكيل لجنة لإعادة هيكلة مفوضية مكافحة الفساد، على أن تباشر مهامها فورا وفقا لأسس ومعايير جديدة، مع الاستمرار في إلقاء القبض على رموز النظام السابق المشتبه بهم في قضايا فساد وكل من تدور حوله شبهات الفساد.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز



    Quote: سبوتنيك / سلطت مواقع إخبارية ومغردون على مواقع التواصل الاجتماعي، الضوء على اتفاقية سواكن الموقعة بين الرئيس عمر البشير ونظيره التركي رجب طيب أردوغان.

    وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعلن في ديسمبر/ كانون الأول من العام 2017 أن السودان سلم جزيرة سواكن الواقعة في البحر الأحمر شرقي السودان لتركيا كي تتولى إعادة تأهيلها وإدارتها لفترة زمنية لم يحددها، وقيل حينها إن الغرض هو إقامة قاعدة عسكرية تركية وهو ما نفاه السودان.

    وبعدها نشرت صحيفة الشرق القطرية، أن السودان وقطر وقعا محضر اجتماع اللجنة المشتركة لإعادة تأهيل وإدارة ميناء سواكن.

    وتحدثت مواقع إخبارية ونشطاء على مواقع التواصل وخبراء في الشأن السوداني، عما يفيد بمنح السودان مهلة لنظام تركيا لإخلاء جزيرة سواكن السودانية، وإنهاء العمل بالاتفاقية الموقعة بين الجانبين بشأن الجزيرة. ولم يصدر أي تأكيد رسمي من الجانبين.

    وكان العمل قد توقف في جزيرة سواكن عقب الاحتجاجات التي اندلعت ضد نظام البشير الذي ظل يحكم البلاد طيلة 30 عاما.

    وذكر أمجد طه، الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط أن مصدرا دبلوماسيا أخبره بأن “الكبار أعطوا مهلة لنظام تركيا لإخلاء جزيرة سواكن السودانية من أي وجود تركي استخباراتي أو عسكري. وقيل لأردوغان، تمكنوا من وضع قاعدة تركيا العسكرية في قطر والصومال ولكن في السودان القاعدة هي أرض العرب للعرب.أصحاب الحزم والعزم فقط”.

    وقال الإعلامي البارز وعضو مجلس النواب المصري، مصطفى بكري إن “قرار المجلس الانتقالي في السودان برفض إقامة قاعدة تركية في جزيرة سواكن هو تأكيد على أن السودان الجديد لن يقبل بارتهان أراضيه لأي مكان، هذا الموقف الوطني الجسور هو صفعة قوية علي وجه أردوغان، بالضبط كما هي الصفعة التي تلقاها حاكم قطر، عندما رفض المجلس العسكري استقبال الوفد”.

    وقد أوضح المجلس العسكري السوداني ومن بعده وزارة الخارجية السودانية في بيانين متتابعين أنه لا صحة لرفض استقبال وفد قطري برئاسة وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن، وأن الوفد سيزور السودان قريبا.

    ولكن بعدها أعلن المجلس إقالة وكيل وزارة الخارجية السفير بدر الدين عبدالله أحمد من منصبه وقال الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الفريق الركن شمس الدين كباشي إن “وزارة الخارجية أصدرت بيانا صحفيا عن الإعداد لزيارة وفد قطري إلى البلاد دون التشاور مع المجلس العسكري ودون علمه”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السودانية الرسمية.

    وأضاف كباشي أن “البيان الذي أصدرته الخارجية تم دون علم المجلس العسكري خاصة، وإنه استند إلى تقارير صحفية تضاربت فيها المعلومات عن عزم وفد قطري زيارة السودان”، وتابع بالقول إن “وزارة الخارجية لم تأخذ رأي المجلس في هذا الموضوع كما لم يعبر البيان عن الموقف الرسمي للمجلس العسكري”.

    وقال رجل الأعمال الإماراتي البارز، خلف حبتور إنه “في وجه تطورات الأوضاع الحالية في السودان، أدعو الحكومة المقبلة والشعب السوداني الشقيق العمل على استرداد جزيرة سواكن من تركيا، وذلك لحماية مستقبل السودان والمنطقة”.

    واعتبر حبتور أن “منح جزيرة في البحر الأحمر لتركيا يشكل خطر كبير على أمن منطقة الخليج، ومصر والأردن، وحتى تهديد لأمن وسيادة مكّة والمدينة. فالنتيجة الوحيدة لهذه الهدية، هو منح تركيا وحلفاءها كإيران وقطر فرصة ذهبية لتهديد أمننا”.

    ويعتبر ميناء سواكن الأقدم في السودان ويستخدم في الغالب لنقل المسافرين والبضائع إلى ميناء جدة في السعودية، وهو الميناء الثاني للسودان بعد بور سودان الذي يبعد 60 كلم غلى الشمال منه.

    وسبق للدولة العثمانية استخدام جزيرة سواكن مركزا لبحريتها في البحر الأحمر، وضم الميناء مقر الحاكم العثماني لمنطقة جنوب البحر الأحمر بين عامي 1821 و1885.

    وقال أردوغان وهو يتحدث في ختام ملتقى اقتصادي بين رجال أعمال سودانيين وأتراك في اليوم الثاني لزيارته للسودان أولى محطات جولته الأفريقية نهاية 2017 “طلبنا تخصيص جزيرة سواكن لوقت معين لنعيد إنشاءها وإعادتها إلى أصلها القديم والرئيس البشير قال نعم”.

    وأضاف أن “هناك ملحقا لن أتحدث عنه الآن”. وهو ما عزز مخاوف دول أخرى وفي مقدمتها مصر من أن يكون ذلك تلميح غير مباشر إلى احتمال استخدام الجزيرة كقاعدة عسكرية.

    لكن وزير الخارجية السوداني إبراهيم الغندور وقتها، قال خلال مؤتمر صحفي مع نظيره المصري سامح شكري في القاهرة إن تركيا عرضت إعادة إعمار بعض المنازل والمساجد فقط، نافيا استخدامها في أي أغراض عسكرية.

    وقال الوزيران في المؤتمر ذاته إنهما ناقشا الموضوع بكل شفافية وصراحة.

    كما نفت تركيا ذلك، إذ قال نائب رئيس الوزراء التركي، هاكان جاويش أوغلو عقب لقاء رئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح، ووزير الخارجية إبراهيم غندور، على أن جزيرة سواكن بحدودها وموقعها الجغرافي الطبيعي ذات مساحة محدودة ولا تسمح بإقامة منطقة عسكرية عليها، بحسب وكالة الأناضول.

    وقال نائب الرئيس التركي، إن “ما يثيره البعض من أقوال الهدف منها إفساد العلاقات بين البلدين، ونحن لا نريد أن نقول ذلك، لكن هذا ما يبدو لنا”، مضيفا أن “مؤسسة تيكا تنفذ برامج ومشاريع في جزيرة سواكن، تسير على قدم وساق بصورة مسرعة، وجئنا للوقوف على تلك المشاريع ومتابعتها”.

    وقال الدكتور هاني رسلان رئيس وحدة دراسات السودان وحوض النيل بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية لـ”العين الإماراتية” إن القرار المتوقع للمجلس الانتقالي العسكري السوداني سيكون ترجمة عملية لابتعاد السودان الجديد عن محور (قطر-تركيا- التنظيم الدولي للإخوان)، واصفا الخطوة بأنها “تعبر عن رؤية واضحة وناضجة لمصلحة السودان والعالم العربي”.

    ولفت رسلان إلى أن القرار “يتسق مع سياسات المجلس العسكري الانتقالي، بعد أن أعلن الأخير من قبل أن القوات السودانية الموجودة في اليمن ستستمر، وليس هناك أي تغيير في هذا الملف”.

    وشدد رئيس وحدة دراسات السودان وحوض النيل بمركز الأهرام على أن “قطر كانت تسعى لتقوية العلاقة مع نظام السودان السابق، في محاولة لتهديد الأمن القومي المصري، مبينا في هذا الصدد أن “وجود نظام إخواني في السودان كان يحمل تهديدات لأمن البحر الأحمر، وليبيا وللأمن القومي المصري عبر توفيره مأوى للإرهابيين” على حد قوله.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز



    Quote: منع عشرات المصلين في مسجد الجامع الكبير، إبراهيم السنوسي، المساعد السابق للرئيس المخلوع من إكمال حديثه، ومخاطبة المصلين في مسجد الجامع الكبير عقب انتهاء صلاة الجمعة.


    ورصد (باج نيوز) هتاف العشرات من المصلين أمام السنوسي بعد حديثه بأنه يؤيد المجلس العسكري، مطالباً المواطنين بضرورة الانصياع لقراراته.


    وتسبب حديث السنوسي في غضب المصلين وطرده من المسجد والهتاف في وجهه بالقول “تسقط بس”.

    ولاحق المصلون السنوسي حتى غرفة جانبية في المسجد، ثم إلى الشارع.

    يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة السوداني
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-21-2019, 03:20 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: أنباء عن إصابة البشير بجلطة وإضرابه عن الطعام


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز




    قال مصدر طبي إن الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، أصيب بجلطة خفيفة منذ أيام حيث تلقى العلاج بأحد المستشفيات، وذلك قبل إعادته لمقر اقامته الجبرية ببيت الضيافة في الخرطوم.

    وأفاد المصدر وهو أحد المشرفين على علاج البشير، وفق ما نقلت عنه وكالة “الأناضول”، بأن الرئيس المعزول “يرفض تناول الطعام وتعاطي الأدوية، وتتم تغذيته على المحاليل الوريدية بالقوة”.

    وأضاف المصدر أن الحالة الصحية للأخير بعد العلاج من الجلطة “مستقرة الآن” ، لكن حالته النفسية “تتدهور باستمرار”.

    وكان مصدر أمني سوداني صرح أمس السبت، للوكالة، بأن الغموض لا يزال يكتنف مصير البشير ومكان إقامته، وسط تضارب الأنباء عن ترحيله إلى السجن، وشروع النيابة بتقديم بلاغين ضده.

    وقال المصدر الذي فضّل عدم نشر اسمه، لوكالة “الأناضول”: “ليس لدينا معلومات بشأن أوضاع البشير ومكان إقامته، وأصبحنا نتابع الأخبار عبر فيسبوك، كبقية الناس”.

    وأضاف: “الأوضاع مفتوحة على كل الاحتمالات، وما يرشح عن البشير، والأموال المضبوطة بحوزته، مجرد تكهنات”.

    وفي وقت سابق أمس، أبرزت وسائل إعلام عالمية أن “النيابة العامة فتحت بلاغين ضد البشير، بتهم غسل وحيازة أموال ضخمة دون مسوغ قانوني”.

    وذكرت المصادر أن وكيل النيابة العامة الأعلى المكلف من المجلس الانتقالي بمكافحة الفساد أمر بالقبض على البشير واستجوابه عاجلاً تمهيداً لتقديمه للمحاكمة.

    وأضافت أن النيابة ستقوم باستجواب البشير الموجود داخل سجن “كوبر”، كما ستتخذ إجراءات قانونية بحق بعض رموز النظام السابق المتهمين بالفساد.

    وكانت لجنة مكافحة الفساد التي شكلها المجلس العسكري في السودان، أعلنت أنها وجدت أموالاً عند تفتيشها مقر إقامة البشير.

    وقال أحد أعضاء اللجنة لـ”بي بي سي” -لم تسمه- إن فريق التفتيش المكون من عناصر من الشرطة والاستخبارات وجدوا ستة ملايين يورو وأكثر من 300 ألف دولار في المنزل.

    وأضاف أنه عُثر على أموال سودانية بلغت أكثر من خمسة مليارات جنيه، مشيراً إلى أنه تم إيداع الأموال في بنك السودان.

    وكان البشير نُقل، الخميس الماضي، إلى سجن كوبر، بعد أن ظل تحت الإقامة الجبرية في مقر إقامته منذ الإطاحة به من الحكم، في 11 أبريل الجاري.

    ويتسلم مجلس عسكري الحكم في السودان منذ الإطاحة بالبشير، وسط مظاهرات حاشدة في البلاد. ويواصل المتظاهرون الضغط من أجل تسليم السلطة سريعاً للمدنيين.


    Quote: حال تجاوُزها في الحكومة المُرتقبة أحزاب وحركات الشرق تُهدّد بـ “تقرير المصير”


    مصدر الخبر / صحيفة الصيحة


    الخرطوم: محمد جادين

    حذّرت أحزاب وحركات وقيادات بشرق السودان، بإعلان “تقرير المصير”، حال تم إقصاء الشرق من الحكومة الانتقالية، عسكرية كانت أو مدنية، وشددت على أن الإقليم ظل مُهمشاً طوال العهود السابقة منذ الاستقلال، وأُبعِد عن مركز صناعة القرار وحُرم من التنمية وتُرِك في ثالوث “الفقر والجوع والمرض”.

    واستنكر عضو كيان أحزاب وحركات وقيادات الشرق شيبة ضرار في مؤتمر صحفي بفندق ريجنسي أمس، تشكيل المجلس العسكري الحالي ووصفه بأنه واجهة جديدة للإقصاء، ويُمثل تهميشاً واضحاً لشرق السودان، وطالب بتمثيل شخصيتين على الأقل في المجلس لإعادة التوازن، وقال “نحن مهمشون منذ الاستقلال وخيرات وذهب أرياب وعائدات الميناء كلها تذهب للمركز، وهذه المرة لن نسكت، أما سودان يسع الجميع وإما جميع خياراتنا مفتوحة”.

    من جانبه، قال القيادي بالشرق، عضو الكيان سيد أبو آمنة: “نعم الثورة مستمرة، وإذا لم يكن شرق السودان جزءاً من صياغة المشهد الانتقالي وممثلاً في الفترة الانتقالية وحكم قيادات الإقليم لولايات الشرق، فلن نكون جزءاً من السودان بعد اليوم”.

    يمكنك ايضا قراءة الخبر في الم


    Quote: قوى إعلان الحرية والتغيير تعلق التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي


    مصدر الخبر / المشهد


    علقت قوى إعلان الحرية والتغيير السودانية، تحالف يضم تجمع المهنيين السودانيين، مع خمس قوى معارضة أخرى، اليوم الاحد المفاوضات مع المجلس العسكري الانتقالي .
    ووضعت المعارضة مطالب فورية لإستنئناف التفاوض من جديد، أبرزها الاعتراف بقوى الحرية والتغيير، ممثلاً للحراك الثوري في السودان، وتسليمها السلطة لتعمل على تشكيل مجلس رئاسي فوري.

    وطالبت أيضاً بإبعاد ثلاثة من عضوية المجلس العسكري قالت إنهم يتبعون للنظام المخلوع، وهم رئيس اللجنة السياسية في المجلس العسكري عمر زين العابدين، ومدير الأمن جلال الدين الشيخ، فضلاً عن عضو المجلس الطيب بابكر.

    ودعت قوى المعارضة المحتجين للإستمرار في الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني وسط الخرطوم حتى تحقيق كافة المطالب.

    وقال بيان لقوى الحرية والتغيير تلقت وكالة الأنباء الألمانية نسخةً منه اليوم، إن قوى الحرية التمست في اجتماعها ليل أمس مع المجلس العسكري، رفض الاعتراف بها ممثلاً للحراك الثوري في السودان، وأشارت لمحاولات المجلس إعادة ما أسمته بالنظام البائد للسلطة عبر إشراك أتباع السلطة السابقة في ترتيبات الفترة الانتقالية.

    وأضاف البيان “هناك محاولات من المجلس العسكري لفرض توافق ناعم مع ذيول النظام السابق في تشكيل السلطة المدنية، عبر تشكيل لجنة تنسيقية تعيد هزل مسرحية الحوار الوطني للنظام البائد”.

    وشدد البيان على موقف قوى الحرية في تشكيل مجلس رئاسي بتمثيل محدود من الجي ، متهماً المجلس العسكري بالالتفاف ومحاولة إحياء النظام السابق وإعادة عناصره للسلطة.

    وذكر أن المجلس العسكري الانتقالي استلم السلطة بعد انقلابه على النظام السابق وأجبر رئيسه عمر البشير على التنحي، على خليفة اعتصام مفتوح نفذه مئات الآلاف من المحتجين أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني للمطالبة باسقاط النظام.


    Quote: مصادر سودانية تكشف وزراء "مرشحين".. و6 مطالب لقوى التغيير


    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


    قال مصادر سودانية، الأحد، إن تسريبات من داخل اجتماعات قوى الحرية والتغيير، رشحت بشأن الأسماء المرشحة لشغل المناصب في المجلس المدني.

    وأضافت المصادر أن من بين الأسماء، مضوي إبراهيم المرشح لشغل منصب رئاسة الحكومة، وعبد الله حمدوك لمنصب وزارة المالية.

    وأشارت إلى أن هناك اتجاها داخل قوى "الحرية والتغيير" على اختلاف أطيافها للاعتراف بكل من الفريق عبد الفتاح البرهان، رئيس للمجلس العسكري، ونائبه محمد حمدان دقلو المعروف بـ" حميدتي".

    وفي المقابل، هناك اتجاه بعدم الاعتراف باللجنة السياسية خاصة رئيسها عمر زين العابدين، مع المطالبة بحلها بسبب خلافات نشأت خلال المفاوضات في الأيام الماضية.

    ويريد المحتجون في السودان تطبيق 6 مطالب هي: تصفية النظام السابق، وتشكيل حكومة مدنية، وهيئة تشريعية، ومجلس رئاسي مدني، ومحاربة الفساد، وإصلاح الاقتصاد، وإعادة هيكلة جهاز الأمن القومي.

    وتأتي المعلومات، بعد أن اتفق قادة الحركة الاحتجاجية في السودان، مساء السبت، مع المجلس العسكري الذي تسلّم السلطة عقب إطاحته بالرئيس عمر البشير على "مواصلة اللقاءات" بين الطرفين، للوصول إلى حل تتسلم بموجبة حكومة مدنية السلط من الجيش.

    ويقول تحالف قوى "الحرية والتغيير" إن مطلبه الرئيسي نقل السلطة من المجلس العسكري إلى سلطة مدنية.

    وأشار إلى أن هذا الأمر كان مطلب الحراك الجماهيري الذي استمر لأربعة أشهر، قبل إطاحة البشير، ومطلب الاعتصام القائم الآن أمام القيادة العامة للقوات المسلحة في الخرطوم.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-22-2019, 05:21 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)











                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-22-2019, 02:21 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: المرشح لمنصب رئيس الوزراء (اسفيريا) د. مضوي ابراهيم في حوار مع صحيفة (السوداني):

    لم اتلق اي اتصال من تجمع المهنيين وقوى اعلان الحرية التغيير
    الشروط التي وضعتها للقبول بالمنصب هي(…)

    انا مهني وليس لدي انتماء سياسي.

    لا يمكن محاربة الدولة العميقة الا بالقانون حتى لا تكون البلاد كالغابة
    الانتماء السياسي ليس جريمة

    اي حديث عن اعادة صياغة المجتمع هو ( كلام فارغ)

    الدولة هي التي تقف على مسافة واحدة، انما الاشخاص يقفون ضد شئ
    ————

    برز اسمه مؤخرا ضمن الاسماء المرشحة ككفاءات في الحكومة المدنية المقبلة.. الرجل بصراحته وبساطته المعهودة، أكد أن تجمع المهنيين وشركائه في قوى اعلان الحرية والتغيير لم يهاتفه أحد منهم أو يخطره بذلك.. سيرته الذاتية تقول أنه تخرج فى جامعة الخرطوم كلية الهندسة قسم الهندسة الميكانيكية 1979م، حصل على درجة الماجستير والدكتوراة فى ذات الجامعة وتم تعيينه محاضراً فى كلية الهندسة جامعة الخرطوم، مؤسس منظمة سودو وهي المنظمة السودانية للتنمية الاجتماعية، درس الثانوى فى خور طقت، د. مضوي ابراهيم ابرز المرشحين لتولي منصب رئاسة مجلس الوزراء.



    • رشحت انباء ترشيحك لتولي منصب رئاسة الوزراء، فهل تم التواصل معك؟
    الاصل أنه نقاش مع بعض الشباب داخل الميدان بالقيادة عن ضرورة عدم ايقاف الحياة لاننا مختلفين مع المجلس العسكري حول اختيارنا حكومة مدنية.

    •ولكن اسمك برز كمرشح للمنصب؟
    هم الذين اقترحوا ترشيحي للمنصب

    • اذا أنت لم تتلق اتصال رسمي من قبل القوى التي قادت التغيير؟
    نعم، لم اتلق اي اتصال حتى الان

    • في حال تم ذلك هل ستقبل بالمنصب؟
    نعم، ولكن بشروط

    • وما هي الشروط التي وضعتها للقبول بالمنصب؟
    ان يحدث توافق حول اختياري كشيء اساسي وليس اجماع، لانه من الصعب حدوث اجماع بنسبة 100%، لان بناء دولة كاملة غير ساهل، كما أن التحول الديمقراطي شئ ضخم، بالاضافة الى خلق آليات دعم لبرامج مجلس الوزراء، وان لا تكون حكومة بدون مشاركة بصورة اوسع حول الوزراء، وان يكون المعيار الكفاءة والنزاهة.

    • ما علاقتك بتجمع المهنيين و القوى السياسة التي قادت التغيير؟
    انا مهني، وليس لدي انتماء سياسي.

    • تم ترشيحك في وقت سابق لتولي منصب وزارة المعادن، على اي اساس تم ذلك خاصة انك قد كنت خرجت للتو من المعتقل؟
    حسب رؤيتهم يريدون الاستفادة من الكفاءات والناس الوطنيين، في الاخر هم يرون انه لا احد يرفض وظيفة خاصة منصب وزارة المعادن، وكان رفضي مصيبة بالنسبة لهم لان هناك من خروجهم منها بكوا.

    • الاجهزة الامنية اشارت في اتهاماتها لك بتعاملات استخباراتية.. فما تعليقك؟
    لم تكن مرة واحد بل عدة مرات اتهموني بذلك، ومكث في معتقلاتهم فترات طويلة في العام 2004م حوالي (12) شهر، ولكن ليس لديهم أدلة ليتم عرضها على المحاكم و اثبات تهمهم، وكذلك كانت هناك اتهامات في العام 2017م.

    • هناك حديث آخر يقول انه سبق لك الشروع في الانتحار وبموجب ذلك تمَ اتهامك تحت المادة (133)، ما حقيقة الامر؟
    في المعتقلات سلاحي الاضراب عن الطعام لانني لا ارضى بالاستكانة، و في حال الاضراب يكون التهديد فتح بلاغ بالشروع في الانتحار، والبعض يتخوفون من ذلك، لان العقوبة تكون بالسجن ستة اشهر.

    • هل تتوقف حال تم تهديدك؟
    انا لا اتوقف واضربت تلاث مرات حتى اخرج من المعتقل الى النيابات و المحاكم.

    • كيف تنظر لاختيارك لموقع حساس في وضع استثنائي؟
    هذا مجرد ترشيح شباب معظمهم طلابي وتربطني بهم علاقات قديمة وتواصل، و يعرفون من انا

    • الوزارت الاخرى كيف سيتم تشكيلها وعلى اي اساس ؟ وهل ستكون حصرياً على قوى التغيير؟
    بالتشارك مع الناس.. والمعايير هي الكفاءة والنزاهة

    • ما هي ابرز التحديات التي ستواجه الحكومة القادمة؟
    اعادة هيكلة الدولة السودانية والتحول الديمقراطي ومحاربة الفساد، والتحدي الاكبر هو الوضع الاقتصادي ومعاش الناس، وكذلك حقوق الانسان والعدالة وارجاع النازحين وحل قضاياهم والسلام بالاضافة لوقف الحرب.

    • الشباب الذي قاد التغيير لديه طموحات كبيرة هل الحكومة لديها القدرة على تلبيتها؟
    العمل التشاركي هو الذي يوصل لنتائج ايجابية

    • الى اي حد سيتم تمثيل الشباب في الحكومة؟
    اذا توفرت معايير الكفاءة و النزاهة (لما لا؟).

    • ماهي اولوية الحكومة ؟
    السلام اولاً، ليس كل الاشياء بالترتيب وانما هي اولويات على مستوى واحد وكل جزء له خطط وكل وزير مسؤول من برنامج متفق عليه .

    • المجلس العسكري مقترحه للفترة الانتقالية عامان و قوى التغيير اربعة سنوات، ايهما كافي لانقاذ البلاد واعادتها للمسار الطبيعي سياسياَ و اقتصادياً و اجتماعياً و خارجياً؟
    الزمن يحدده البرنامج الموضوع المتفق عليه، و بعدها نحدد الفترة الزمنية، لا يمكن تحديد الزمن قبل وضع البرامج.

    • كم تحتاج البلاد لاعادة البناء؟
    30 عاما من التكسير تحتاج الى اعادة بناء والناس تحتاج ايضاً لاصلاحات تتم تحت مظلة القبول بالاخر وعدم الاقصاء.

    • البلاد ليس فيها اطار قانوني جامع ليحكم العلاقة بين اجهزة السلطة؟
    لابد من اعلان دستوري واضح.

    • هناك مخاوف من ان الدولة العميقة ستعمل على اعاقة عمل الحكومة الجديدة؟
    مؤكد

    • كيف يمكن تصفيتها؟
    لا يمكن محاربتها الا بالقانون، حتى لا تكون البلاد كالغابة، كما يجب تطبيق المعايير كالكفاءة و النزاهة.

    • ماذا تقصد بان البلاد لا يمكن ان تعمل مثل الغابة؟
    قصدت أنه لا يمكن محاربة الاشخاص بالموقف السياسي، يجب ان يحاسب المجرم، فالانتماء السياسي ليس جريمة.

    • الشباب الان يرفضون تماماً تولى الاسلاميين اي منصب؟
    الاقصاء غير منطقي، ما اوصلنا للحالة التي نحن بها الان هو الاقصاء، والقانون شرع لمعاقبة المجرمين.

    • كمهندس السودان تعرض لهندسة اجتماعية، فكيف ستتم اعادة تفكيكها و تركيبها بحيث يتوافق النسيج الاجتماعي ؟
    الانقاذ جاءت لتعيد صياغة المجتمع السوداني، و اي حديث عن اعادة صياغة المجتمع هو ( كلام فارغ) فالمجتمع السوداني، هو مجموعة قيم واخلاق شعب، الفرق فيه انه متعدد في اطار الثقافات و الاديان، و من حق اي شخص ان يعبر عن نفسه. والتباين يجب ان يتم التعامل معه من اجل البناء و ليس كعامل تفرقة.

    • كيف يتم توظيف هذا التباين؟
    ان يستخدم للوحدة بين الناس، لان الحاجة الان لاعادة بناء الدولة و الناس بان يتقبل البعض الاخر و يتم التعايش، و يتم التعايش مع بعضهم بكل الفوارق في اللغة و الدين و الهوية..

    • معظم المسؤولين او الرؤساء يتحدثون عن انهم يقفون على مسافة واحدة بين الجميع، هل ستفعل ذلك حال توليت المنصب؟

    الدولة هي التي تقف على مسافة واحدة، انما الاشخاص يقفون ضد شئ، و لابد للشخص من ان ينحاز لطرف يستحق الانحياز و ليس ان يكون موقفه ضبابي، انا ضد المجرم و ضد كل انواع الظلم

    مشاعر
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-22-2019, 02:42 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: قيادات النظام المخلوع ينهارون صحياً داخل سجن كوبر


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    أفادت مصادر موثوقة من داخل سجن كوبر بالخرطوم بحري ، بأن الرئيس المخلوع عمر البشير ، رفض تناول الطعام وتناول الأدوية ، وظهر في حالة مزاجية ونفسية متدهورة وتتم تغذيته بالقوة عن طريق المحاليل الوريدية .

    وحصلت مصادر على تذاكر طبية (روشتات) صادرة من الإدارة العامة للسجون والإصلاح الدائرة الصحية والطبية ، تؤكد استحقاق القيادي علي عثمان محمد طه، وكذلك عبد الرحيم محمد حسين إلى مجموعة أدوية طبية يجب صرفها ، ما يؤكد أن قيادات النظام البائد ينهارون الآن صحياً بداخل السجن .




    Quote: تدهور الوضع الاقتصادى في الأشهر الماضيه قبل رحيل النظام السابق، حيث شهدت جميع المؤسسات الحكومية والخاصة والمحلات التجارية المختلفة، انعدام تام في السيولة، وأصبح السوق في حالة تضارب في التعاملات المالية ما بين الشيك والكاش، وتدخّض عدد من السماسرة والوسطاء، وفي زيادة نسبة الشيك،

    ولكن سرعان ما تغيرت الأحوال وأتى المجلس الانتقالي العسكري، وكشف ماكان مستوراً، حيث اختفت أسواق العملة وانخفض سعر الدولار مع توقع ارتفاع الجنيه السوداني مقابل العملات الأجنبية فى مقبل الأيام


    وقال الخبير الاقتصادي عبد المنعم نور الدين، إن المبالغ التى ضبطت ستساعد في حل ضائقة السيولة، إذا تم توظيفها بالشكل الأمثل، داعياً المجلس العسكري لضخ النقد فى البنوك، سواء أكان أجنبياً أو محلياً، حيث يتم استخدام النقد الأجنبي لفتح حسابات الاعتماد، والمحلي لفك الضائقة المحلية،

    وقال على المجلس العسكرى إصدار مرسوم جمهوري للأفراد بإلزام كل من لديه نقد أجنبى أو محلي بتوريده للبنوك حتى تستطيع القيام بدورها فى عمليتي تمويل الصادر والتمويل المحلي، بالإضافة لإعادة الثقة للجهاز المصرفي، بالترغيب وليس بالترهيب، كما هو في السابق.


    حمل نور الدين تدهور الاقتصاد في البلد إلى كبار الأشخاص في النظام السابق، وأضاف هم سبب أزمة العملات المحلية والأجنبية، وسبب الشح الاقتصادي، وهم من ضبط بحوزتهم مبالغ كبيرة، مضيفاً هذه تعتبر ممارسات غير أخلاقية،

    وذكر نور الدين أن وسائل الإعلام عكست كل الفساد لدى النظام السابق بكامل الحرية، وأصبح الناس يتناقلون الأخبار بصدق، عكس ماكان فى السابق، واعتبرها أول ثمرات الثورة التي تمثلت فى حرية الرأي، وطالب بمزيد من الحريات لفضح المزيد من الممارسسات.


    وشدد القانوني مجدي سرحان على ضرورة معاقبة أي شخص ضُبطت بحوزته مبالغ، داعياً المجلس العسكري إلى تنفيذ حكم الإعدام وفق الدستور، باعتباره من المال الحرام والمشبوه وغسيل الأموال، ودعا القضاء لتنفيذ الحكم بالإعدام تحت المادة (50) من القانون الجنائي للمحافظة على كيان الدولة، ولتخويف الآخرين ممن يطمعون في ممتلكات وموارد البلد من غير وجه حق،

    وعلى المجلس العسكري الانتقالي إصدار لائحة قانون الطواريء، وفيما يتعلق بالإتجار بالعملة الصعبة وتخزين الأموال بإصدار الحكم عليهم فوراً وتنفيذه،

    وربط نجاح الثورة بتطبيق القانون أو تنحى الرئيس، وأضاف إذا لم يطبق سنعود للمربع الأول، وقال إن هيبة أي دولة تتمثل في القانون والدستور، ودعا سرحان المجلس العسكري، عدم إعفاء الأفراد الذين ضبطت بحوزتهم المبالغ، على أن يتم توظيف المبالغ التى تم ضبطها بصورة تنعكس على المستوى المعيشي للمواطن، وفي توفير السلع الاستهلاكية والسيولة، قائلاً إن الحكومة السابقة تركت البلد خاوية من أي مورد اقتصادي.

    وفى استطلاع لـ(آخر لحظة) أمس لمعرفة كيفية توظيف المبالغ الطائلة التي تم ضبطها بحوزة أفراد النظام السابق، قال الموظف ببنك أم درمان الوطني مجدي علي محمد، إن الحكومة في فترة الثلاثين عاماً كانت تمارس علينا الظلم والفساد بمختلف الطرق والسبل،

    وأشار إلى أن المبالغ التى تم ضبطها تمثل 90% من الدخل العام، وأضاف على المجلس العسكري محاسبة كل فرد قبض بحوزته مبلغ من المال، بمن فيهم البشير، على أن تتم محاسبتهم بقانون منفصل تحت مواد الاستيلاء على المال العام من غير وجه حق، ومن ثم فتح ملفات بقية القضايا الأخرى.
    Quote:
    "الأمة" يتهم بعض أعضاء "العسكري الانتقالي" بإعادة إنتاج النظام السابق


    مصدر الخبر / شبكة الشروق


    اتهم حزب الأمة القومي بعض أعضاء المجلس العسكري بالسعي لإعادة إنتاج النظام السابق ورعاية الثورة المضادة. وحذر الحزب المجلس العسكري الانتقالي من ما أسماه المماحكات غير المقبولة، ودعا لتسليم السلطة لإعلان قوى الحرية والتغيير.

    وقال بيان للحزب صادر من الأمانة العامة للحزب، يوم الإثنين “لقد ظهرت لنا جلياً نوايا، وأجندة بعض أعضاء المجلس العسكري، وسعيهم إلى إعادة إنتاج النظام السابق، ورعاية الثورة المضادة، وذلك بالمماطلة والتسويف في نقل السلطة إلى حكومة مدنية ممثلاً فيها الجيش تقوم بأعباء الانتقال السياسي الذي يفتح الطريق نحو الديمقراطية الكاملة”.

    وحذر الحزب المجلس العسكري الانتقالي مما أسماه المماحكات غير المقبولة، والمستلفة من أحابيل النظام البائد، ودعا المجلس للاستجابة الفورية، ودون تأخير، والسماح بنقل السلطة إلى قوى إعلان الحرية والتغيير.

    وشدد البيان على أن المجلس العسكري مطالب بتسليم السلطة للشعب، وأضاف البيان “لن نبرح ساحات الاعتصام حتى تتحقق مطالبنا وموقفنا هو دعم الحكومة الانتقالية المدنية برغم عدم مشاركتنا فيها”.

    وأعلن الحزب مشاركته في الجهاز التشريعي للسلطة الانتقالية كسلطة تشريعية ورقابية والسعي مع الشركاء إلى إيجاد مقاربات تراعي المصلحة الوطنية.

    وأضاف البيان نحن، إذ ندعم وبقوة، ما جاء في بيان (قوى إعلان الحرية والتغيير) الذي أعلن في المؤتمر الصحفي، يوم الأحد، فإننا نؤكد على أن شغلنا الشاغل، خلال الفترة الانتقالية سيكون بناء هياكل انتقالية توافقية، والسهر على رعاية مقدرات بلادنا ومكتسبات ثورتها.

    يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الشروق
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-24-2019, 01:34 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: 1500 محتج يصلون من عطبرة إلى اعتصام القيادة العامة بالخرطوم


    مصدر الخبر / المشهد


    وصل العاصمة السودانية مساء اليوم الثلاثاء قطار يحمل على متنه نحو “1500” محتج قادمين من مدينة عطبرة شمال السودان للانضمام إلى آلاف المعتصمين بالخرطوم وسط هتافات مدوية ومطالبات بإنهاء أي وجود لنظام الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير.

    وتعد ظاهرة استغلال قطار بالكامل الأولى من نوعها على مستوى العالم، حيث عمد المحتجون إلى استئجار قطار بالكامل للمشاركة في الاعتصام.

    وشهد الاعتصام بمقر القيادة العامة أجواء احتفالية وتعالت الأصوات المرحبة بالقادمين الجدد من عطبرة، التي انطلقت منها الشرارة الأولى للتظاهرات في شهر ديسمبر الماضي.

    وهتف المعتصمون مطالبين بالقصاص لقتلى التظاهرات وبعودة السكك الحديدية، وطالبوا رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبدالفتاح برهان بتنفيذ التزامه بتسليم السلطة للمدنيين.


    Quote: "كنداكة".. الثورة مستمرة لإسقاط النظام ككل

    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


    قالت الفتاة السودانية آلاء صلاح التي صارت رمزا للاحتجاجات التي أسقطت الرئيس عمر البشير إن الثورة في بلادها لم تنته وإن هدفها هو "إسقاط النظام ككل" والذي وصفته بأنه نظام "القتل".

    وعرفت آلاء في بادئ الأمر بذات الرداء الأبيض، وذلك عندما ظهرت في مقطع فيديو وهي تلقي قصيدة حماسية لشاعر سوداني من فوق سطح سيارة أمام المحتجين في بداية أبريل.

    وقالت آلاء "مطالبنا تقتضي باقتلاع النظام من جذوره". وأضافت أنه نظام "دمر السودان. نشر الفساد. نظام القتل. نظام الاستبداد. فثورتنا ثورة وعي. بنطالب بحقوقنا. وبنطالب بإسقاط النظام ككل".

    ومضت تقول "نحن حاليا في الميدان لأن عمر البشير هو جزء من النظام. وفكرتنا وهدفنا إسقاط النظام ككل".

    واضافت المحتجة"نرغب في سودان أفضل. دولة ديمقراطية تحاسب الكل بالقانون دون محسوبية.

    ونحن حاليا في الميدان إلى حين تحقيق مطالبنا ألا وهي محاسبة رموز النظام السابق وكل من سفك قطرة دماء من السودان وكل من أفسد وكل من سرق وكل من أجرم.. ثورتنا مستمرة إلى حين تحقيق مطالبنا".

    وأطلق على آلاء لفظ "كنداكة" وهو لفظ سميت به الملكات النوبيات في السودان القديم. ولعبت السودانيات دورا بارزا في الاحتجاجات التي بدأت يوم 19 أبريل وكن في الغالب أغلبية بين المتظاهرين.


    Quote: مصادر موثوقة تكشف أبرز المرشحين لشغل منصب رئيس وزراء الفترة الانتقالية


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    أفادت مصادر محلية، على ان تجمع المهنيين السودانيين أكمل مشاوراته لتشكيل هياكل السلطة الانتقالية تمهيداً لإعلانها يوم الخميس القادم.

    وبحسب صحيفة “التيار” عن مصادر موثوقة قالت أن الخبير الاقتصادي عبدالله حمدوك أبرز مرشحي تجمع المهنيين السودانيين لشغل منصب رئيس وزراء الفترة الانتقالية .



    Quote: حقيقة العثور على كنز السودان المنهوب داخل المدينة الرياضية في الخرطوم


    مصدر الخبر / المشهد


    نفى الاستاذ أحمد صديق عبد المنان مدير مشروع المدينة الرياضية شائعة اكتشاف دفارات جامبو مخبأة في المدينة الرياضية مليئة بالأوراق النقدية، مشيراً الى مهاجمة أكثر من (2000) شخص لمباني المدينة الرياضية وقيام بعض المتفلتين بنهب كميات من المعدات الكهربائية وتكسير الأبواب والحمامات، مشيرا إلى تمكن استخبارات القوات المسلحة والشرطة من استرداد بعض من المسروقات من المتفلتين والحيلولة دون الخروج بها من مباني المدينة الرياضية.

    وأكد مدير المشروع أن المسروقات المضبوطة بلغت قيمتها أكثر من مليار جنيه بينما قدرت قيمة التلف والدمار بالمدينة بالمليارات ويجري حصر المفقودات الأخرى. هذا وقد تم فتح بلاغ جنائي بقسم الشمالي الخرطوم لتكملة الإجراءات الرسمية.

    وكانت مواقع اخبارية تداولت على أنه تم حجز أموال ضخمة تضم عملات محلية وأجنبية مثل الدولار والجنيه الاسترليني، بالمدينة الرياضية بالعاصمة الخرطوم، وأن قوات الشرطة نجحت في توقيف عدد من الأشخاص ولديهم مبالغ مالية ضخمة، بوسط المدينة الرياضية قبيل تهريبها الى خارج البلاد.

    وفي وقت سابق، كشفت مصادر محلية رفيعة المستوى، عن ضبط خزائن سرية ضخمة تعود للرئيس المعزول عمر البشير وأشقائه، داخل أحد مكاتبه.

    وأمر وكيل النيابة الأعلى المكلف من المجلس العسكري بمكافحة الفساد، السبت الماضى، بالقبض على الرئيس السابق وباستجوابه عاجلا تمهيدا لتقديمه للمحاكمة بتهم غسل الأموال وحيازة أموال ضخمة دون مسوغ قانوني.



    Quote: كد أنه لايطمع في منصب الرئيس..

    حميدتي يكشف عن مبالغ ضخمة بمليارت الدولارات ستؤول للدولة

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    قال نائب رئيس المجلس العسكري الفريق أول محمدحمدان دقلو ،إن شركات كبرى ومبالغ بمليارات الدولارات ستؤول للدولة .

    وأضاف :” الناس الآن البتشتغل وجارية ديل دايرين يحموا مصالحهم لكن أخير يقنعوا ويسلموا الآن في شركات كبيرة جداً ومليارت الدولارات حتمشي للدولة”.

    وكشف عن قيامهم بفتح حسابات في بنك السودان وأردف :”نحن فتحنا حسابات في بنك السودان ،حساب توفير لبنك السودان ،أي قرش بيجي من برة بيمشي لبنك السودان ، ووزارة المالية مافي زول في المجلس بيستلم ليهو قرش” .

    وزاد:” اكتشفنا إنو القروش دي زمان مابتنزل “مؤكداً أنه لايطمع في منصب الرئيس وإنما الدعم السريع فقط ،

    ورد حميدتي خلال مخاطتبه ضباط أمس الإثنين على المشككين في استلام المجلس للسلطةبأنها مسرحية قائلاً: ” نحن ما بنغش” وماعندنا مسرحية ، وماعندنا شي عشان نعمل منو مسرحية نحن دايرين البلد تمرق لي بر الأمان ” .

    وشدد على أن مُهمتهم هي حماية السودان ،وقال : ” صحيح في تجاوزات ومخالفات كبيرة وفي حاجات غير أخلاقية لكن نتماشي معاهم لحدي ما نطلع البلد لبر المان ومابنسمح بالفوضي ” .

    وأردف :” أولويتنا الناس ديل نتفق معاهم لكن نتفق معاهم برأي الشعب السوداني كلو مافي زول بنفرد براهو ومافي زول بيملي علينا “.

    ودعا لتشكيل حكومة تكنوقراط من الكفاءات مشدداً على أنهم لن يقبلوا بتصفية الحسابات لأنهم يحتكمون إلى دولة القانون .

    السوداني


    Quote:
    واشنطن تؤيد "المطالبة الشرعية" بحكومة مدنية في السودان


    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


    قالت مسؤولة بوزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء إن واشنطن تدعم "المطلب الشرعي" بتشكيل حكومة يقودها مدني ويطالب بها السودانيون.

    وقالت ماكيلا جيمس لوكالة فرانس برس "نحن نؤيد المطلب الشرعي للشعب السوداني بحكومة يقودها مدنيون، نحن هنا لتشجيع الطرفين على العمل معا لدفع هذا المشروع قدما في أسرع وقت ممكن".

    وتابعت المسؤولة الاميركية "لقد عبر الشعب السوداني بشكل واضح عما يريده".

    وأضافت "نريد أن ندعمه على هذا المستوى، وهي الطريقة الأفضل للتقدم نحو مجتمع يحترم الحقوق الإنسانية، ودولة القانون، ويكون قادرا على معالجة المشاكل الخطيرة التي تواجهها البلاد".

    وكانت ماكيلا جيمس التقت رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبد الفتاح البرهان إضافة إلى عدد آخر من المسؤولين خلال زيارتها إلى السودان.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-24-2019, 02:34 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)














    مذكرة من ضباط الشرطة إلى المجلس العسكري الانتقالي تطالب بإصلاحات

    قالت مصادر موثوقة لـ(باج نيوز) إنه من المنتظر أن يقدم غداً الأربعاء، ضباط الشرطة – نقيب فما دون – مذكرة للمجلس العسكري الانتقالي يطالبون فيها بإعادة هيكلة الشرطة وإبعاد كوادر المؤتمر الوطني منها، فضلاً عن منع الأجهزة الأمنية من القيام بصلاحيات الشرطة وارتداء زيها، وكذلك إعادة سلطتي القبض والتفتيش للأجهزة الشرطية.

    وكان عدد من ضباط الشرطة، اشتكوا في وقتٍ سابق من تدخل الأجهزة الأمنية في مهاهم وارتداء زي الشرطة في عمليات القبض والتفتيش.



    التقى نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، محمد حمدان دقلو “حميدتي”، يوم الثلاثاء، بوفد “تحالف نهضة السودان” بقيادة التجاني سيسي.

    ويجري “العسكري الانتقالي” مباحثات مع القوى السياسية بشأن مطلوبات الفترة الانتقالية، لكن قوى “إعلان الحرية والتغيير” ترفض بشدة مشاركة جميع الواجهات الحزبية ذات الصلة بنظام المخلوع البشير.

    وأبان سيسي عقب اللقاء، بأنه نقل لحميدتي لمخاوفه على أمن البلاد جراء حالة الاستقطاب السياسية والجهوية والقبلية. وقال: “المرحلة الحالية من عمر البلاد لا تحتمل التشاكس والجري وراء السلطة”. وأشاد سيسي بالمجلس العسكري، وطالب قادته بإيلاء اهتمام خاص بدارفور والمنطقتين “جنوب كردفان والنيل الأزرق” لإرساء الاستقرار بالبلاد.

    ويضم “تحالف نهضة السودان” أحزاب: جبهة الشرق، التحرير والعدالة القومي، الأمة المتحد، الأمة الوطني، الأمة الإصلاح والتنمية، وحركة تحرير السودان الثورة الثانية، وحركة العدل والمساواة.[/B

    الخرطوم: باج نيوز
    حذَّر تجمع المهنيين السودانيين، يوم الثلاثاء، من محاولات حكومية لفض المعتصمين أمام مقر قيادة الجيش منذ أكثر من 3 أسابيع.

    ونوه التجمع في منشور بمنصاته في مواقع التواصل الاجتماعي لرصدهم تحركات تدعو للقلق لعربات أمنية و”لودرات”.

    وقال: “نؤكد بأن أي محاولة لفض الاعتصام ستجد الحسم عبر الجماهير” .

    ووجه التجمع نداءً للسودانيين دعاهم فيه للتقاطر إلى ساحة القيادة لحماية الاعتصام وملاقاة موكب ثوار مدينة عطبرة المقرر وصولهم عبر القطار اليوم.

    وقال معتصمون إن السلطات تحاول استغلال تحرك وفود من المعتصمين إلى محطة القطار الرئيسة في بحري لمحاولة فض المعتصمين.

    وتاتي التحركات عقب ساعاتٍ من تحذير أطلقه المجلس العسكري الانتقالي بأنه ذاهب إلى فتح الشوارع وإزالة المتاريس في العاصمة بصورة فورية.


    أصدر المجلس العسكري الإنتقالي في اجتماعه صباح اليوم الثلاثاء بالقصر الجمهوري قرارا بتعليق عقد الشركة الفلبينية العاملة بميناء بورتسودان الجنوبي لحين إستكمال الإجراءات القانونية اللازمة لإلغاء العقد.

    وكلف المجلس المراجع العام بالشروع فوراً في المراجعة المالية والإدارية للإدارة العامة للحج والعمرة ورفع تقرير للمجلس في هذا الخصوص…

    *كما أصدر المجلس قرار بتكوين لجنة على مستوى المركز والولايات لحصر العربات الحكومية في الخمسة سنوات الأخيرة.


    الخرطوم- وكالات: باج نيوز

    دعت قمة تشاورية بشأن السودان بالعاصمة المصرية القاهرة، الثلاثاء، المجتمع الدولي إلى تخفيف وطأة الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها الخرطوم وتمثل عقبة في سبيلها لتحقيق الاستقرار.
    وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال القمة إنه يتعين على المجتمع الدولي إبداء التفهم وتقديم الدعم، للمساهمة في تهيئة المناخ للتحول الديمقراطي السلمي الذي ينشده الشعب السوداني.

    وأضاف: “يقع على عاتق الدول الشقيقة والصديقة للسودان، وكافة الأطراف الدولية، تقديم الدعم لتمهيد الطريق أمام انطلاق السودان لرسم مستقبل جديد”. وأشار إلى “أهمية دور المجتمع الدولي في تخفيف وطأة الأزمة الاقتصادية الضاغطة على السودان، والتي تمثل عقبة حقيقية أمام تحقيق الطموحات المنشودة وتقوض من فرص تحقيق الاستقرار”.

    وأكد الرئيس المصري على أهمية إجراء حوار شامل بين القوى السياسية المختلفة في السودان، للوصول إلى حل سياسي توافقي، يحقق تطلعات الشعب في التغيير والتنمية والاستقرار، ويضع تصوراً واضحاً لاستحقاقات هذه المرحلة، ويقود إلى انتخابات حرة ونزيهة.

    وتستهدف القمة التشاورية بالقاهرة “بحث التطورات المتلاحقة في السودان، ومساندة جهود الشعب السوداني للتوصل إلى وفاق وطني لتجاوز تلك الفترة الحرجة وتحدياتها، وتحقيق الانتقال السلس والسلمي للسلطة، وإتمام استحقاقات المرحلة الانتقالية، والحفاظ على مؤسسات الدولة ووحدتها وسلامة أراضيها”، بحسب البيان نفسه.

    وفي 11 أبريل الجاري، عزل الجيش السوداني الرئيس عمر البشير، على وقع مظاهرات شعبية متواصلة احتجاجا على تدني الأوضاع الاقتصادية والغلاء منذ نهاية العام الماضي.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2019, 00:57 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)













                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2019, 06:12 AM

صلاح أبو زيد
<aصلاح أبو زيد
تاريخ التسجيل: 01-29-2011
مجموع المشاركات: 1419

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    العطبراوي قطار الحرية ٢٣ ابريل ٢٠١٩


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2019, 06:18 AM

صلاح أبو زيد
<aصلاح أبو زيد
تاريخ التسجيل: 01-29-2011
مجموع المشاركات: 1419

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: صلاح أبو زيد)

    العطبراوي قطار الحرية ٢٣ ابريل ٢٠١٩
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2019, 05:31 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: صلاح أبو زيد)

    شكراً استاذ صلاح.








                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2019, 09:03 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)


    قناة امريكية تكشف وثائق لاستراتيجية البشير ودور روسيا في قمع مظاهرات السودان


    مصدر الخبر / المشهد


    (CNN)—كشفت وثائق حصلت عليها شبكة CNN الاستراتيجية التي انتهجها الرئيس السوداني السابق، عمر البشير ضد المظاهرات في بلاده ودور شركة روسية مرتبطة برجل أعمال مقرب من الكرملين يدعى يوفجيني بريغوزين الذي يُلقب بـ”طباخ بوتين”.

    الشركة المعنية تدعى “M-invest” ولها مكتب في الخرطوم، ومدرجة تحت قطاع التعدين، إلا أن نشاطاتها تعدت فقط في مجال المناجم، حيث تظهر الوثائق أن الشركة وضعت خططا لقمع هذه المظاهرات، وفي إحدى الوثائق كانت الخطة تبدأ بإشاعة مزاعم أن المتظاهرين يهاجمون المساجد والمستشفيات، وتشكيل صورة أن المظاهرات “معادية للإسلام والعادات والقيم” عبر زرع أعلام “المثلية الجنسية” وسط المظاهرات.

    وفي وثيقة أخرى، اقترحت الشركة على الحكومة السودانية “تمثيل حوار مع المعارضة والمتظاهرين في سبيل كسب قادة المعارضة وفصلهم عن المتظاهرين”، بالإضافة على تحسين صورة الحكومة وجعلها تظهر بمظهر جيد عبر “توزيع مجاني للخبز والطحين والحبوب والأغذية”.

    وتضمنت الاستراتيجية وفقا للوثائق إشاعة معلومات كاذبة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وإلقاء اللوم على إسرائيل وأنها تدعم المتظاهرين بالإضافة إلى تنفيذ إعدامات في ساحات عامة ضد “سارقين” لجعلهم عبرة.

    مسؤولون سابقون بنظام البشير ومصادر عسكرية سودانية أكدت لـCNN بدأ النظام السابق بتطبيق هذه الاستراتيجية وأن مستشارين روس بدأوا بالتوافد إلى العاصمة السودانية، الخرطوم، لمراقبة المظاهرات والشروع بخطط للتصدي لها بـ”خسائر أرواح قليلة ولكن مقبولة”.

    وحاولت CNN التواصل مع شركة “M-invest” عبر مكالمة الرقم المدرج في سان بطرسبوغ في روسيا إلا أن الرقم غير مستعمل، وعند الاتصال مع مقرها في الخرطوم أجاب شخص يتحدث باللغة العربية وقام بإقفال الخط مباشرة، وعند زيارة فريق CNN لموقع مقر الشركة بالسودان قيل لنا أن الموقع مؤجر لشركة روسية تدعى “Mir gold”.

    الوثائق التي اطلعت عليها CNN من بين ألاف الرسائل والمراسلات الداخلية بإحدى الشركات حصل عليها وحقق فيها مركز في لندن يدار من قبل رجل الأعمال الروسي المعراض والمنفي، ميخائيل خودوركوفسكي.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني




    الخرطوم : الصيحة الآن
    كَشَفَت وزارة الصحة بولاية الخرطوم ، أنّ عدد الإصابات جَرّاء الاحتجاجات خلال ديسمبر 2018م حتى أبريل الحالي بلغ (7343) إصابة مُختلفة، فيما بلغ القتلى (53) بالخرطوم وبعض الولايات،

    وقال إنّ المشارح استقبلت (40) حالة وفاة، و(13) حالة حدثت أثناء تلقي العلاج.

    وأوضح مدير عام وزارة الصحة بولاية الخرطوم د. بابكر محمد علي، خلال الاجتماع التنسيقي لوزارات الصحة بالولايات حول الأحداث الصحية الطارئة بالبلاد اليوم (الخميس)، أنّ عدد الأطباء الذين شاركوا في الإضراب الجزئي (1491) طبيباً، وواصل (413) طبيباً الإضراب بنسبة (2%) من العدد الكلي للكوادر بالولاية البالغ (20.297) كادراً من مُختلف الفئات، فيما أضرب (128) طبيباً بالمرافق الخَاصّة (الساحة، الزيتونة ويستبشرون)، وقال: “لم يَشعر المُواطنون بالإضراب، حَيث أنّ نسبة العمل في العيادات المُحَوّلَة بلغ 93% وفي تنفيذ العمليات المُبرمجة 89%”.


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2019, 09:15 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)






    مليونية السلطة المدنية.. مواكب جديدة نحو القيادة


    الخرطوم: باج نيوز

    تحت مسمى موكب السلطة المدنية دعا تجمع المهنيين السودانيين إلى تسيير مليونية نحو القيادة العامة للقوات المسلحة بالخرطوم، ولبيت العديد من المدن والولايات دعوة التجمع وخرجت المواكب من ولاية القضارف شرقي السودان، ومدينة الفاشر ولاية شمال دارفور، وحمل المتظاهرون لافتات كُتب عليها “لم تسقط بعد” ومليونية السلطة المدنية.

    أما في مدينة الجنينة غربي البلاد فأنطلق موكب فرعية استعادة نقابة المهندسيين السودانيين منطلقًا من أمام وزارة البنى التحتية إلى مقر قيادة الفرقة 15 مشاة.

    أما في الخرطوم فقد وصلت مواكب من شندي ولاية نهر النيل ومدينة كوستي ولاية النيل الأبيض ومدينة ود مدني ولاية الجزيرة.

    كما نظم عدد من المهنيين مواكب إنطلقت من مقارهم صوب القيادة العامة للقوات المسلحة بالخرطوم.

    يُذكر أن يوم الثلاثاء شهد إستقبال أولى المواكب القادمة من الولايات وهو موكب مدينة عطبرة شمالي البلاد عبر قطار حمل على متنه مئات المحتجين وطالب المحجتون بتحقيق العدالة وتسليم السلطة لهيئة حكم مدنية في أسرع وقت.


    السودان الان
    القبض على مجموعة متفلتة تحمل "سواطير" بالخرطوم


    مصدر الخبر / شبكة الشروق


    تمكنت قوة من قسم شرطة الشجرة بولاية الخرطوم، بمعاونة قوات مشتركة من الاستخبارات و”الدعم السريع”، من القبض على مجموعة متفلتة بحوزتها “سواطير” مكونة من 8 متهمين بعمارة بمنطقة يثرب جنوبي الخرطوم.

    وتشير متابعات إعلام شرطة ولاية الخرطوم، أنه فور ورود بلاغ من أحد المواطنين بأن مجموعة من الأشخاص قاموا بإرهابه بواسطة “سواطير” وقاموا بالإخلال بالسلامة العامة وتسبيب الإزعاج بمنطقة يثرب مربع 9، وتم تشكيل فريق مشترك من قوة قسم الشجرة والاستخبارات و”الدعم السريع” والتحرك بـ3 مركبات للمنطقة.

    وذكر المكتب الصحفي، أن عملية مداهمة تمت للعمارة أسفرت عن القبض على المتهمين وبحوزتهم “السواطير” وتم فتح بلاغات جنائية في مواجهتهم، ووجد التحرك السريع لمكان الحادث أثراً طيباً وسط سكان المنطقة وشعورهم بالارتياح والطمأنينة العامة.



    والي القضارف المكلف يطرد أمين تجار الولاية الذي اتهمه باحتضان قيادات الوطني


    القضارف: باج نيوز

    أقدم والي القضارف المكلف اللواء محي الدين الهادي، على طرد قيادي بارز بالولاية بعد أن انتقد الوالي لعقده لقاء مع قيادات بحزب المؤتمر الوطني ممثلون في قطاعات تجارية وشعب للمزارعين بالولاية.

    وقال أسعد الضو الأمين العام لشعبة تجار محاصيل القضارف لـ(باج نيوز) إنه تعرض لتوبيخ وإساءات من قبل والي الولاية المكلف في اجتماع ضم شعب ووحدات الغرفة التجارية بالولاية.

    ونوه الضو إلى أنه واجه الوالي بعقده اجتماع مع ممثلين غير شرعيين يعود انتمائهم للمؤتمر الوطني، ويمثلون النظام السابق، مما دفع الوالي المكلف لنعته بعدم الاحترام.

    وأردف الضو “طلب مني الوالي مغادرة الاجتماع فوراً”، ووجه الضو انتقادات عنيفة للنظام السابق وقادته الذين رأى أنهم ما زالوا مستمرين في منظمات نقابية بذات الممارسة القديمة والضغط عل المواطنين.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-26-2019, 05:29 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    ننشر أسماء أبرز المرشحين لرئاسة الوزراء في السودان

    2019-04-21اضف تعليقاًمصدر الخبر / سودان تايمز

    سودان تايمز
    مصدر الخبر / سودان تايمز


    علمت (سودان تايمز) من مصادرها أن الخبيرين الإقتصاديين عبد الله حمدوك وابراهيم البدوي وبروفيسور فدوى عبد الرحمن علي طه أبرز المرشحين لرئاسة الوزراء من قبل قوى الحرية والتغيير.

    وستعلن قوى الحرية والتغيير عن عضويتها في المجلس الرئاسي الإنتقالي والمرشحين لرئاسة الوزارء في مؤتمر صحفي في السابعة من مساء اليوم الأحد بميدان الإعتصام أمام مباني الجيش السوداني.

    وانتهى اجتماع قوى الحرية والتغيير مع المجلس العسكري مساء السبت دون التوصل لنتائج، وقال القيادي بقوى الحرية والتغيير صديق يوسف أنهم اتفقوا مع المجلس العسكري على مواصلة اللقاءات خلال الأيام القادمة، وأضاف يوسف أن المجلس تعهد لهم بنقل السلطة إلى الحكومة المدنية في أقرب وقت ممكن. لكن يوسف لم يتحدث عن رد المجلس على مقترحات قوى الحرية والتغيير حول إدارة الدولة وتشكيل المجلس الرئاسي.

    قدمت قوى إعلان الحرية والتغيير يوم الخميس الماضي مقترح لتشكيل المجلس الرئاسي من (9) بينهم ثلاثة من الجيش وممثلي قوى الثورة.

    ويشير البيان إلى أن الحكومة التنفيذية ستكون من (17) وزيراً من الكفاءات الوطنية، وفيما يتعلق بالمجلس التشريعي الانتقالي يقتصر تكوينه على 120 عضو بنسبة 40% من النساء مع ميزانية محدودة مراعاةً للوضع الاقتصادي.

    وحسب مصادر متطابقة أن تباينات وسط مكونات قوى الحرية والتغيير حول الفترة الإنتقالية وترشيح شخصيات للمجلس الرئاسي والحكومة التنفيذية.



    تفاصيل جديدة حول عملية سرية توضح كيف جرى نقل البشير إلى سجن كوبر؟

    2019-04-20اضف تعليقاًمصدر الخبر / غرفة الاخبار

    غرفة الاخبار
    مصدر الخبر / غرفة الاخبار




    حسمت معلومات غاية في الدقة حصلت عليها (السوداني)، الجدل الدائر حول صحة نقل الرئيس المخلوع البشير إلى سجن كوبر قبل يومين من عدمه، ووفقاً للمعلومات فإن (3) ضباط برتب رفيعة يتبعون للقوات المسلحة نفذوا فجر “الخميس” وبطريقة سرية ووسط حراسة مشددة عملية نقل البشير إلى سجن كوبر.

    وقال مصدر للصحيفة، إن قوة عسكرية بقيادة ضابطين برتبة لواء ينتميان للقوات المسلحة وآخر برتبة عميد يعمل بمكتب رئيس المجلس العسكري، أحضروا الرئيس المخلوع إلى سجن كوبر عند الساعة السادسة من صباح أمس.

    وأضاف المصدر أن الرئيس وضع في زنزانة مهيأة تحتوي على “سرير” بقسم (الشرقيات)، مشيراً إلى أن هذا القسم كان مخصصاً لمعتقلي جهاز الأمن والمخابرات الوطني قبل أن يتم إجراء بعض الصيانات عليه لاحقاً، وكشف المصدر عن تأخر وصول البشير إلى سجن كوبر ليومين نتيجة لتقديرات أمنية للمجلس العسكري الانتقالي، لافتاً إلى وضع حراسة مشددة على زنزانة الرئيس المخلوع ومنع الوصول إليه أو زيارته إلا بموجب إذن من الجهة التي اعتقلته.

    وفي السياق كشف ذات المصدر عن اعتقال وزير الصحة بولاية الخرطوم السابق مأمون حميدة والوزير الأسبق أسامة عبد الله وايداعهما سجن كوبر مساء الاربعاء . وأشار إلى وجود (16) من رموز النظام السابق بقسم الشرقيات الذي توجد فيه زنزانة البشير، موضحاً أن أبرز تلك الرموز هم آدم الفكي والحاج عطا المنان وعبد الباسط حمزة، إلى جانب شقيقي الرئيس المخلوع عبد الله والعباس، وأضاف “المعتقلون وضعوا داخل زنازين كل اثنين معاً وآخرون وضعوا بصورة انفرادية”.

    ونفى المصدر وجود القياديين بالنظام السابق علي عثمان محمد طه ونافع علي نافع بسجن كوبر.
    الخرطوم : محمد أزهري
    السوداني


    لخرطوم: باج نيوز

    أعلن الداعية الشيخ عبد الحي يوسف، عن تسيير موكب جماهيري لنصرة الشريعة الإسلامية صباح الإثنين بحديقة الشهداء أمام القصر الجمهوري داعياً السودانيين للمشاركة فيه.

    واعتبر عبد الحي في خطبة الجمعة من مسجد خاتم المرسلين بجبرة أن الدستور الذي يُراد فرضهُ وإزالة تطبيق الشريعة الإسلامية باطل ولا يحق لأحد تبديل دين الله، وأضاف: دين الله “خط أحمر” وسندافع عنهُ حتى لو قتلنا في الشوارع وجاهزون للزود عنه، موضحًا أنهُ لم يصدر فتوى للبشير بجواز قتل ثلث الشعب وأن ذلك محضُ ترويج.
    وأوضح عبد الحي أن الشعارات التي رقعها المتظاهرين “حرية، سلام وعدالة” تمثل مقاصد الدين الإسلامي مشيراً إلى أن هُناك من أراد أن يجعل من ثورة الشباب مطية لنيل الحكم والتسلط على الناس لأربع سنوات متسائلاً: عمن فوضهم بذلك وعن دواعي إستعجال الخطوات، وأضاف: أعرضوا برامجكم وخاطبوا جماهيركم وعليكم أن ترتضوا بالنتائج التي يأتي بها الصندوق.

    ووجه عبد الحي أسئلة للمعتصمين أمام القيادة العامة للقوات المسلحة، هل خرجتم تطالبون بتنحية الدين عن الحياة، هل خرجتم تطالبون بتحرير الدولة من الدين؟.
    وانتقد عبد الحي في خطبته نقاط من وثيقة تجمع المهنيين هياكل الحكم وصناعة الدستور التي تُقر بحسب حديثه إلى فصل الدين عن الدولة وتعدد مصادر التشريع دون ذكر الإسلام كمصدر.

    واعتبر عبد الحي أنه لا يحق لأحد خلال الفترة الإنتقالية أن يفرض إرادته على الناس بل الموعد هو صندوق الإنتخابات.
    ودافع عبد الحي عن المتظاهرين مشيرا إلى أنهم خرجوا محتجين على وضع إقتصادي بائس، وسياسية عرجاء وعيشٍ بائس وتسلطٍ مقيت
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-26-2019, 07:34 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    حميدتي: محاولة البشير تهريب أموال ضخمه قادته إلى الحبس

    تم النشر منذُ 3 ساعاتاضف تعليقاًمصدر الخبر / الراكوبة نيوز

    الراكوبة نيوز
    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    كشف نائب رئيس المجلس العسكري، قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان حميدتي عن تعهدات قدمها المجلس العسكري للرئيس المعزول عمر البشير، عقب إجباره على التنحي، بوضعه قيد الإقامة الجبرية بيد أن محاولات البشير تهريب مبالغ ضخمه قادته إلى الحبس في نهاية المطاف.

    وقال حميدتي وفق مقطع فيديو مسرب عن لقاء جمعه بمسؤولين بوزارة الداخلية السودانية : “عاهدنا البشير كمجلس عسكري أن يبقى قيد الإقامة الجبرية، ولكنه خالف العهد,حيث ضبطنا بحوزته مبالغ مهربة تقدر بسبعة ملايين يورو و”350 ألف دولار, ماقادنا نحو إيداعة سجن كوبر.

    وأشار حميدتي إلى اكتشافهم حسابا باسم رئاسة الجمهورية لم يتم تحريكه منذ تشرين أول/ أكتوبر 2016 وبه مبلغ “315” مليون دولار و”142″ مليون جنيه سوداني.



    كشف عن خطوات لإسقاط أحكام قادة الحركات “الحرية والتغيير” يُعلن تأجيل إعلان المُرشّحين للسلطة المدنية الانتقالية

    تم النشر منذُ 4 ساعاتاضف تعليقاًمصدر الخبر / صحيفة الصيحة

    صحيفة الصيحة
    مصدر الخبر / صحيفة الصيحة


    الخرطوم: الصيحة

    أكد تحالف قوى “إعلان الحرية والتغيير”، أن المجلس العسكري الانتقالي أبلغه بالشروع فعلياً في إجراءات لإسقاط أحكام قادة الحركات المسلحة وإطلاق سراح الأسرى عبر لجنته القانونية التي ستفرغ من عملها خلال أيام.

    وقال التحالُف في بيان أمس، إنه وبناءً على هذه المستجدات وما تم من اتفاق حول الخطوات القادمة مع المجلس، رأت قوى الحرية والتغيير تأجيل إعلان أسماء مرشحيها للسلطة المدنية الانتقالية، سعياً للوصول إلى اتفاق شامل وكامل مع المجلس يُمهّد للإعلان عن كل مستويات السلطة الانتقالية المدنية.

    وأوضح البيان، أن الطرفين اتفقا على ضرورة العمل المشترك من أجل الوصول بالبلاد للسلام والاستقرار والتحوّل الديمقراطي الحقيقي، كما خلُص الاجتماع الذي جمعهما أمس الأول، إلى أن هذه التطلّعات لن تتحقّق إلا بالتعاون والعمل المشترك.

    وأشار إلى أن المجلس العسكري، وعَد باتخاذ الخطوات الإيجابية التي تُعزِّز الثقة وتجعل استمرار التعاون والتواصل ممكناً بينهما. وأكد البيان استمرار الاعتصام أمام القيادة العامة باعتبار أنه يحمي الثورة ويضمن تحقيق أهدافها كافة، ونوه لمواصلة المواكب والنشاطات السلمية بالعاصمة والأقاليم حتى بلوغ جميع المقاصد التي بذل فيها الشعب السوداني دماءه وأظهر فيها عظيم صبره وصموده.



    نفي المجلس العسكري الانتقالي في السودان، على لسان المتحدث الرسمي شمس الدين كباشي، اليوم الجمعة، ما تردد من أنباء حول إطلاق سراح عدد من رموز النظام السابق.

    وأضاف المتحدث الرسمي، فى مؤتمر صحفى اليوم، أن المجلس العسكري على تواصل مستمر مع قوى الحرية والتغيير بناء على الروح الوطنية والثقة المتبادلة التي سادت اللقاء الأخير معهم بينهما.

    وكانت صحيفة المجهر في عددها الصادر اليوم الجمعة أفادت بأنه جرى اطلاق سراح قيادات المؤتمر الوطني وأبرزهم ، نائب رئيس الجمهورية السابق “عثمان كبر” والنائب الأسبق حسبو عبد الرحمن، كما أطلق سراح الأمين العام للحركة الإسلامية”الزبير أحمد الحسن”, “أسامة عبد الله”، دكتور “مأمون حميدة”، رئيس البرلمان الأسبق “أحمد ابراهيم الطاهر” و”أسامة ونسي”.

    وأوضح المجلس العسكري الانتقالي في السودان، بإنه لا يزال في انتظار تسمية قوى الحرية والتغيير وفدها لاستكمال الحوار الذي بدأوه.



    عضاء المجلس العسكري …للاستقالة وجوه كثيرة


    الخرطوم: أم سلمة العشا

    عوامل كثيرة هي نتاج للحراك الذي تشهده البلاد، كانت وراء دفع ثلاثي المجلس العسكري الفريق أول ركن عمر زين العابدين، والفريق أول جلال الدين الشيخ الطيب، والفريق أول شرطة، الطيب بابكر علي، لاستقالتهم من عضوية المجلس العسكري. تباين واضح للآراء حول أسباب ودوافع استقالة أعضاء المجلس، التي لم ينظر ويبت فيها المجلس حتى اللحظة بالرفض أو القبول.

    ضغوط مارسها المعتصمون وقوى الحرية والتغيير بتنفيذ المطالب التي تحقق التغيير المنشود، رأى البعض أن إحدى نتائجها استقالة أعضاء من المجلس العسكري بيد أن معلومات غير مؤكدة أشارت إلى رفض المجلس للاستقالة ، غير أن مطالبات من قبل أهالي الفريق جلال الدين الشيخ الطيب طالبته بالتنحي والابتعاد عن عضوية المجلس العسكري، الأمر الذي وجد استجابة عند الرجل. وإزاء كل هذه التكهنات كانت رؤية المحلل السياسي د. معتصم أحمد الحاج أن ما تم هو نتاج لوساطة، كريمة من بعض الوطنيين، حيث عملوا علي عودة الثقة، بين تجمع المهنيين والمجلس العسكري. وأشار لـ”لصيحة” إلى الموقف الأخير الذي اتخذه التجمع، حيال اللجنة السياسية، والتي لها أجندة خفية، بأنها أرادت توزيع قوى الانتفاضة، وأن لا تجعل قادة الانتفاضة هم القوة الحقيقية، بجانب محاولة استقطاب قوى النظام السابق، كما أن اللجنة السياسية لم توجه لانتفاضة هذه الثورة، وانما أرادت أن تحجمهم وتساويهم بالآخرين، بقوة ما قبل الثورة، لذلك كانت الوساطة من قبل بعض الوطنيين، بعودة الثقة بين هذه الأطراف. ورأى الحاج أن المدخل إما أنها ارتبطت بأيدي النظام، او أنها تمثل رمزيات لممارسات تجاه الثوار قبل انتصار الثورة، لذلك حدثت الانفراجة الكبيرة، ولأول مره يتم اللقاء الحقيقي، بين قوى التجمع والمجلس العسكري، والاتفاق على الكثير من النقاط، وتشكيل اللجان لمعالجة القضايا. وأوضح الحاج أن الأمور الآن أصبحت في يد قوى التغيير والتجمع، والمجلس العسكري، وهي القوة الحقيقية التي حققت الانتصار بإسقاط النظام السابق.

    تناسب طردي

    تناسب طردي اتضح جلياً من خلال الاعتصام واحتشاد الجماهير، أمام قيادة الجيش، الذي وجد قبولاً غير عادي، من قبل المواطنين، منذ السادس من ابريل الحالي، وأصبح كلما حدث انفراج كلما خرجت الجماهير داعمة، ومساندة لذلك الأمر، كما أن الزيادة الطردية أيضاً، اتضحت أكثر، كلما وجهت الدعوة لحشد مليونية الاعتصام، وازدادت في المقابل الجماهير في تعبئتها، للخروج للشارع، مما أحال النظرة إلى المعتصمين والمجلس العسكري، الى تفاؤلية نحو تحقيق المطالب، وهذا ما برره المحلل السياسي، والمهتم بالشأن العام معتصم أحمد الحاج الذي قال إن الحشود التي نشهدها الآن، والتدافع الجماهيري، هو بمثابة رد وفرحة بالانتفاضة، التي تحققت واستجابة لمطالبها، لذلك كلما تحقق إنجاز، كلما خرجت الجماهير لمساندته،

    كما أن الاعتصام لم يعد هو تدافع لمعارضة، المجلس العسكري، وإنما هو اعتصام لدعم هذه المواقف، ولدعم التوافق للخروج، لرؤية جديدة يتفق فيها العسكريون والمدنيون، وفي نفس الوقت يمثلون وسيلة ضغط علي الطرفين، بأن يعدلوا الاتفاق بما يرضي الجماهير، لذلك كلما تحقق انتصار للثورة بإبعاد العناصر غير المرغوب فيها، التي تمثل متاريس، وأشار إلى إزالة ثلاثة متاريس في إشارة إلى(أعضاء المجلس العسكري) كانت تقف أمام الثوار، وأضاف الحاج أن “تدافع الجماهير نحو الاعتصام، هو تلاحم للثوار، وإصرار الناس علي متطلبات الثورة، لذلك هذا لا يمثل مصدر إزعاج لقوى التغيير أو المجلس العسكري، كما أن التوقعات تشير الى أنه كلما حدث انفراج، كلما خرجت الجماهير لتدعم هذا الأمر”.

    مخرج آمن

    ووصف الحاج الدفع بعض أعضاء المجلس العسكري باستقالاتهم بأنه مخرج آمن وأفضل من الإقالة، وقال” وهي في بادي الأمر ليست استقالة حقيقية، كما أن الأعضاء كان يتوجب عليهم الاستقالة نزولاً على رغبة للجماهير والشارع، بجانب كشف الستار عن سلوك اللجنة السياسية، وأصبحت عناصر مرفوضة، وبدلاً عن إقالتهم نصحوا بتقديم الاستقالة، كما أنه تبيان على أن أعضاء المجلس العسكري يمثلون كذا وكذا، وعملوا كذا وكذا. كما أن الوساطة هي بمثابة عودة الثقة بين المجلس والتجمع، وأن لا تكون اللجنة السياسية هي التي تعبر عن المجلس العسكري، والتي أرادت أن تساوي بين قوى الثورة والنظام السابق.

    دعم الثقة

    في الوقت الذي ينظر فيه كثيرون إلى استقالة اعضاء المجلس العسكري، أنها نتيجة لضغوط مورست عليهم من قبل قوى الحرية والتغيير، كان للمحلل السياسي د. عبد الله آدم خاطر رؤية مغايرة تماماَ وذلك من خلال تأكيده لعدم وجود أي ضغوط وراء الاستقالة التي دفع بها أعضاء المجلس العسكري، مشيرًا الى أن التصرفات والمرجعية هما بمثابة التزام واضح نحو التغيير، وإنهاء قوتهم ضد العنف المفرط تجاه المواطنيين، ومضي خاطر الى أن خطوة الاستقالة تأتي حفاظاً على الأمن. في ذات الأثناء استبعد رفض المجلس العسكري للاستقالة، وبرر”للصيحة” خطوة المجلس العسكري في النظر فيها، والبت في أمرها، بأنه إجراء طبيعي حتى تتم الترتيبات اللازمة، ووصف خطوة الأعضاء بأنها صحيحة، لن تدخل البلاد في اي انزلاق تاريخي، يقودها الى مآلات لا تحمد عقباها..

    اعتراف واضح

    اعتراف واضح بدأت تتكشف ملامحه من خلال بيان أعلنه المجلس العسكري، وذلك من خلال تعويله كثيراً على مخرجات الاجتماع، ويرى المحلل السياسي، د. معتصم أحمد الحاج، أن المجلس العسكري اعترف من خلال تصريح واضح بأن قوى الحرية والتغيير هم من قادوا هذه الثورة ، وبالتالي هم الجهة التي يجب أن تفاوض، كما أن الجماهير التي انتظمت الشارع هي التي تستجيب لنداءات هذه القوى، وأبرز دليل على ذلك، دعوات تجمع المهنيين، وفقا للجداول باستمرارية الاعتصام، أمام مباني القيادة العامة للقوات المسلحة، وقال إن الاعتصام كان يمثل حركة ضغط، لكن منذ يومين تحولت النظرة وأصبح الاعتصام يمثل قوة دفع، للطرفين لضرورة الاتفاق لعودة الثقة، بينهما. كلما حدث انتصار لقوى الثورة، في المقابل يزداد تدافع الجماهير، كما أن اللقاء الذي ضم قوى الثورة، والمجلس العسكري، أصبح الطرفان قوة واحدة، وأصبح هنالك مجال لحل جميع الخلافات.

    توقعات متباينة

    توقعات متباينة تلوح في الأفق، بأن سيناريوهات الواقع ستمضي نحو الأفضل، بعد التقارب الذي حدث من خلال لقاءات واجتماعات المجلس العسكري، وقوى التغيير. في المقابل باتت هنالك بعض التوجسات المخيفة من أن ما يحدث سينتهي إلى سيناريو ربما كانت نتائجه وخيمة على المعتصمين الذين شارف اعتصامهم على إكمال العشرين يوماً، غير أن الحاج أكد عدم وجود أي سيناريو مضاد، لما يحدث، وأشار إلى أنه في حال وجوده ستواجهه الجماهير، وقوى التغيير والمجلس العسكري، ومضي قائلا إن الطريق أمام إنجاز مهام الثورة، كما أن الفترة الانتقالية أصبح الطريق نحوها سالكاً، والذي بدوره سيؤدي إلى اجتثاث جذور النظام فيما سيقدم من أيام.

    يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الصيحة

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-27-2019, 00:41 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    صحيفة: أسباب خطيرة منعت تصوير البشير في السجن

    غضب الشارع منع كشف مكان البشير

    سكاي نيوز عربية - أبوظبي

    كشفت صحيفة سودانية الجمعة، عن أن أسباب أمنية مهمة هي التي حالت دون التأكيد على مكان الرئيس المخلوع عمر البشير بالتحديد، وما إذا كان يقبع في زنزانة بسجن كوبر، أو في مسجون في مكان آخر غير معلوم.

    وطالب محتجون في ساحات الاعتصام وعبر وسائل التواصل الاجتماعي نشر صورة للبشير لإزالة اللبس عن مكان تواجده، وقطع الطريق أمام التخمينات والتصريحات التي ذهبت إلى حد جعله خارج السجن.

    وقالت صحيفة "الراكوبة" على موقعها الإلكتروني، إن عدم إظهار صورة للمخلوع، وتحديد مكانه، يعود لأسباب أمنية، بسبب التظاهرات الغاضبة والمستمرة، التي قد تحمل الجماهير للتوجه إلى مكان حبسه وإحداث فوضى لا يمكن السيطرة عليها.

    وألمحت إلى أن عمر البشير كان يحظى بسلطة واسعة، وبأنصار كثر، من شأنهم أيضا لو عرفوا مكان إقامته أن يحاولوا عبثا فعل شيء من أجل الرجل الذي وقفوا بجانبه طيلة ثلاثين عاما من حكمه.

    ونقلت الصحيفة عن بابكر محمد بابكر، وهو ضابط أمن متقاعد، أن أعضاء المجلس العسكري يعون جيداً خطورة الكشف عن مكان الرئيس المخلوع في الوقت الراهن، لأنهم يعلمون أن التفكير في الوقت الراهن هو تفكير جمعي ثائر ومتحمس لأبعد الحدود".

    أضاف، "لهذا يعلم المجلس العسكري إن هو أعلن عن مكانه في الوقت الراهن لا يُستبعد أن يتحرك آلاف المعتصمين الآن أمام القيادة العامة للجيش على خطى رجل واحدة ويداهمون المكان المعتقل فيه وينتزعونه عنوة من بين سجانيه، وحتى لا يحدث ذلك فإن المجلس قد لا يكشف عن مكان معتقله على الأقل خلال الفترة القريبة المقبلة".

    وبحسب بابكر فإن المجلس العسكري يجب أن يتنبه لأمر مهم وهو تقديم المخلوع للمحاكمة في أسرع وقت ممكن حتى لا تتناسل الشائعات ويزيد الاحتقان ومن ثم تأتي لحظة انفجاره في وجه المجلس الذي لا زال يتلمس خطواته باحثاً عن امتصاص غضب الشارع وهو عاد مجدداً للمواكب الهادرة القادمة من الولايات ومن داخل الخرطوم والاعتصامات المتزايدة في كل ولاية.

    وكان آخر تقارير الصحافة السودانية، أشارت إلى الحالة الصحية للرئيس المخلوع عمر البشير، بعد أيام من عزله على يد المجلس العسكري.

    والخميس، قالت صحيفة "آخر لحظة" إن صحة الرئيس المعزول "في تدهور"، ونقلت عن مصادر لم تسمها أن البشير "يعاني عدة أمراض مما يتطلب وجوده خارج السجن".

    وأوضحت الصحيفة، أن فريقا طبيا من 5 أطباء يعكفون على متابعة الحالة الصحية للبشير، وهم في تخصصات الباطنية، والأنف والأذن والحنجرة، والمخ والأعصاب، والقلب، والعظام.

    وأشار المصدر إلى أن "الوضع الصحي الحالي للبشير لا يسمح ببقائه في السجن في هذه المرحلة".

    والأربعاء نقلت صحيفة "الانتباهة" عن مصادر مطلعة، قولها إن تحسنا طرأ على "الحالة الصحية للرئيس المخلوع. وانتظامه في تناول الوجبات بصورة طبيعي".

    وكانت وسائل إعلام محلية قالت مطلع الأسبوع الجاري، إن البشير يعاني "حالة نفسية صعبة"، وكان تعرض لـ"جلطة خفيفة"، قبل أن تتم معالجته وإعادته إلى محبسه.

    Quote: “المجلس العسكري” يجمع (13) ألف بندقية من مليشيات النظام البائد

    الخرطوم: الصيحة

    كَشَفَ المجلس العسكري الانتقالي لقُوى “الحُرية والتّغيير”، أنّهم جَمعوا حوالي (13) ألف بندقية من واجهات النظام البائد مثل الدفاع الشعبي ومُنظّمة الشهيد.

    وذكر مَصدرٌ مُطّلعٌ حسب “سودان تايمز” أمس، أنّ المجلس العسكري سرّح حوالي (20) ألفاً من العاملين في واجهات النظام البائد، وأوضح لهم رئيس المجلس عبد الفتاح البرهان، أنّ باقي السلاح لا يعرفون عدده.

    وذكرت مصادر مُتطابقة، أنّ المجلس رفض تشكيل مجلس مدني، لذلك اقترح تشكيل لجنة مُشتركة.

    وحسبَ تقرير لقسم البحوث الفيدرالية التابع لمكتبة الكونغرس عام 2004م، فإنّ قُوّات الدفاع الشعبي تتألّف من (10.000) عُضو فَاعل مَع أزيد من (85.000) عُضو احتياطي، تم نشرها جنباً إلى جنبٍ مع وُحدات من الجيش النظامي ضد مُختلف الجماعات المُتمرِّدة.



    Quote: ريدة لندنية : جوهر المأزق بعد اجتثاث البشير.. السودانيون يدركون مخاطر لصوص الثورات

    مصدر الخبر / المشهد


    “جوهر المأزق بعد اجتثاث عمر البشير يكمن في صعوبة تفكيك الدولة العميقة التي بناها بمنهجية إسلاموية، أنتجت فقرا واستبدادا وفسادا فادحا”.

    العرب اللندنية / يصحّ القول إن ما يحدث الآن في السودان، يختلف في جوهره، عن كل الذي حدث في انتفاضات ما سُمي اصطلاحا “الربيع العربي” وإن كان يُشبهه على مستوى المشهد الأول، وفيه احتشاد الجماهير الشعبية ومطالبتها بإسقاط النظام.

    فمن جهة، كان الأمر في التجارب العربية السابقة، يتعلق برأس النظام وأعوانه المقربين، وكان الناس يشعرون بأن زوال كوابيس هذه الحلقة الضيقة، من شأنه أن يفتح الطريق للتغيير الجذري،

    ومَرَدُّ هذا الإحساس، أسباب كثيرة مفهومة، لعل من بينها وأهمها كون المؤسسة العسكرية في بلدانهم شاسعة وشبيهة للمجتمع حتى على صعيد الصف الأول من قياداتها، وأن الدولة العميقة في بلدانهم لم تُبنَ على أساس أي مقاربة أيديولوجية تُقدم الولاء لها على الوطنية العامة، بمعنى أن الحزبية الدينية أو القومية المزعومة، التي تطيح مبدأ المواطنة وتميّز بين الموالين للمقاربة الأيديولوجية وسائر المواطنين، لم تكن واردة ضمن مساوئ الحكم، وكان العدل في الظلم يشمل الجميع.

    أما الدكتاتورية في السودان، فقد تمثلت منذ بداية عهدها، ما يُسمى في الأدبيات السياسية مشروعا إسلاميا مزعوما، وفي هذا المثال تحديدا، كان المشروع يجتذب – كما في العادة- متعاطفين بسطاء وعاطفيين، من خارج حدود البلاد، ينامون ويقومون على افتراض أن هناك تجربة باهرة ستكون لها أصداؤها في الكثير من بلدان العالم الإسلامي القريبة والبعيدة.

    لقد بدأ السياق واستمر لعقود، مشفوعا بالخطابية الكاذبة وإدعاء العنفوان والإيهام بوجود عروة وثقى مع رب العالمين، والضرب بقوة في المواضع والمناطق الاجتماعية الضعيفة، لإخافة سائر المواضع والمناطق،

    وكان السياق في حقيقته، شديد العفونة والغلاظة، منتجاً للبؤس، لم يسلم من أذاه صاحب الفكرة والمُنظّر الأول لها، وهو الشيخ حسن الترابي ومواليه.

    فالضابط الذي زُرعت الفكرة في عقله، واختاره المُنظّر فرسا لكي ينطلق، أنس في نفسه القدرة على الخطابة الجامحة، ولمَ لا يكون عمر البشير نفسه، الزعيم والمُنظّر وبائع الوعود القصوى بجنان السماء وجنة الأرض، طالما أن الأمر في مبتدئه وخبره، كلام في كلام، تؤخذ به البلاد ويستطيب الحكم، وتُبنى على أساسه الدولة العميقة الضامنة لديمومته، على أنقاض بلد فاشل؟

    بعد أن أزال السودانيون كابوس البشير، أصبحوا في مواجهة النذير الذي يتهدّد أحلامهم في الدولة المدنية العادلة، التي تكون حَكَماً نزيهاً بين الناس.

    هنا يتبدى الاختلاف الجوهري بين ما حدث في السودان، وما حدث في سواه، وهذا هو عينه الذي استحدث شكلاً جديداً من الثورات، غير مسبوق ولم يكن متوقعاً، وهو أن تضطر المؤسسة العسكرية إلى التعاطي مع فكرة أن يتولى الشارع، ممثلاً في “قوى الحرية والتغيير” تشكيل الحكومة المدنية الانتقالية، أو تسمية أعضائها، وتقديم الاقتراحات بشأن الهياكل الانتقالية.

    فالطرفان، المجلس العسكري الذي جرى تنقيحه سريعا بإبعاد العناصر الفاقعة في ولائها للبشير، وقوى التغيير الشعبية، يدركان أن الدولة العميقة لا زالت قائمة، ويصعب على عناصرها تبديل ولاءاتهم وهم متحفزون للالتفاف على مطالب الشارع والحيلولة دون تحقيق الاستقرار بالشروط الملبّية لمطالب الشعب.

    بناء على ذلك بدأت لعبة شدّ الحبل بين الشارع والمؤسسة العسكرية والأمنية. وهذه الأخيرة، وإن كانت سلّمت بأن عهد البشير قد انتهى بالإطاحة والفضيحة؛ لا يزال عناصر مجلسها العسكري الأعلى، يدركون حجم الخطر على مستقبل السودان، لذا تعمدوا الأخذ بغير أسلوب الاجتثاث في التعاطي مع مراكز الدولة العميقة.

    وقد تسبب ذلك ببعض التعثر في العلاقة بين الجيش والشارع، ورفع منسوب الشكوك لدى “قوى الحرية والتغيير” في نوايا القوات المسلحة حيال مسألة نقل السلطة إلى حكومة كفاءات مدنية مع سلطات واسعة لها.

    فالمرتجى يتعلق بتهيئة الأجواء لعملية انتقال سلسة، تلبّي مستلزمات نجاح الفترة الانتقالية وضمان عدم تعرضها لمفاجآت غير سارّة.

    فقد انزعج الشارع عندما أعلن المجلس العسكري أنه تلقى أكثر من مئة رؤية ومبادرة من أكثر من مئة حزب، وأنه يدرس هذه المبادرات للخروج بخلاصة هذه الطروحات.

    هنا نما الشك لدى الشارع بوجود نوايا لتمييع السياق وخلط الأوراق، فعلّقت “قوى الحرية والتغيير اجتماعاتها مع المجلس العسكري”.

    فما هي هذه الأحزاب الأكثر من مئة، ومعظمها مما يسميها السودانيون “أحزاب الفكّة” التي ليس لدى كلّ منها متر واحد داخل المجتمع، وهي مجرد عناوين لأرزقيين، استخدمها البشير للإيهام بأن لديه مؤيدون وتحالفات سياسية داخل المجتمع، وجُل هذه الأحزاب الميكروسكوبية تفرعت من عناوين انشقاقية، عن الحركة الإسلاموية في السودان، وارتضت أدوارها ضمن منظومات الدولة العميقة.

    ربما يكون المجلس العسكري تعمّدَ الإشارة إلى أنه الحَكَم النزيه في هذه الفترة، وأنه لا يريد إقصاء أي مكون سياسي أو حزبي.

    لكن التدبير الصحيح هو التركيز على ممثلي الحراك. فطالما أنه تقبّل فكرة أن تبادر “قوى الحرية والتغيير” إلى تسمية أعضاء الحكومة الانتقالية، فالأجدر أولا أن يتقبّل المجلس العسكري فكرة استثناء الأحزاب الموالية للبشير من أي مشاورات تهدف إلى اجتياز المرحلة الكارثية التي كانت ضالعة في صناعتها.

    ثم إن المجلس العسكري لم يكن مضطرا إلى عقد كل تلك اللقاءات مع عناوين ليست معنية بالتغيير أصلاً وترجو إحباطه.

    من المفارقات، أن الرئيس السوداني المخلوع، عندما استشعر خطر الحراك الشعبي في بدايته، أدى زيارتين على خطين متناقضين، فصلت بينهما أسابيع قليلة.

    ويمكن أن تُقرأ الأولى في ضوء فضيحة ضبط الأموال الضخمة في منزله ومنازل المقربين منه.

    ففي منتصف شهر ديسمبر الماضي، عندما اشتد الحراك المطالب بإسقاطه، لجأ إلى بشار الأسد، الناجي الوحيد حتى الآن من انتفاضة شعبه، فتوجه إلى دمشق بطائرة روسية، في زيارة مفاجئة إلى سوريا، واستقبله بشار الأسد مبتهجا.

    لم يكن المضيّف يعرف أن زائره الذي يدس الأموال الطائلة في منزله، لخوفه كمطلوب للجنائية الدولية من إيداعها في مصارف أجنبية؛ كان يفتّش لنفسه عن ملجأ آمن مع المال المنهوب.

    فلو فعلها وهرب بالمال وامتطى في دمشق خطاب الممانعة والثورية، لما كان بمقدور أحد أن يقنع السذّج بأن البشير أبعد ما يكون عن الشرف القومي.

    وعندما خبا الحراك لفترة، طار في يناير 2019 أي بعد شهر واحد إلى قطر، واستقبله أميرها بحفاوة، وكان غرضه ترميم العلاقة مع أتباع الترابي في السودان، والحصول على دعم إخواني لكي يضمن النجاة.

    الآن، بدا أن كل محاولات قطر والإخوان ركوب موجة الانتفاضة السودانية باءت بالفشل الذريع، لأن السودانيين يدركون مخاطر لصوص الثورات، ومتحسّسون من تسلل الإسلاموية السياسية التي مكنت للبشير طوال ثلاثين عاما، ومحاولتها ملء الفراغ.

    ففي السودان أصبح اللاعب الرئيسي هو شعبُ السودان، الذي جرّب الإسلامويين، ولم تعد تنطلي عليه خطاباتهم المخادعة، ولا منهجيتهم التي تفتح أبواب الصراعات الاجتماعية.

    فهم حتى الآن، وإن اندسّت بعض رموز الإسلامويين في الحراك، ويحاولون التمثل بأهداف الثورة، لا يزالون ممنوعين من التوغل وممنوعين من التأثير. أما جوهر المأزق بعد اجتثاث البشير، فيكمن في صعوبة تفكيك الدولة العميقة التي بناها البشير بمنهجية إسلاموية، أنتجت فقرا واستبدادا وفسادا فادحا!

    عدلي صادق
    كاتب وسياسي فلسطيني
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-28-2019, 04:38 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    خبار من داخل كوبر:

    هذا ما ابكى البشير داخل السجن

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

    قالت مصادر مطلعة ان الرئيس المعزول عمر البشير انتابته حالة نفسية سيئة وترقرقت عيناه بالدموع في معتقله بسجن كوبر بالعاصمة الخرطوم عقب سماعه لأول مرة احد السجناء يناديه بالرئيس المخلوع .

    واضافت المصادر ان مايتسرب من اخبار عن مايجري داخل سجن كوبر حول الرئيس المعزول عمر البشير بالاضافة الى رموز النظام المعتقلين هي شبه صحيحة لكن مصدر تسربها ليس من الضباط او العاملين في السجن كون هناك اجراءات امنية صارمة انما تتسرب من قبل أهالي واقارب المعتقلين على الرغم من منع التواصل بين الطرفين .

    وأكدت المصادر صحة المعلومات التي تعلقت بحال الرئيس المخلوع عمر البشير داخل سجن كوبر والتي اشارت الى تدهور صحته بسبب الاكتئاب الشديد الذي تعرض له عقب دخوله السجن.

    واشارت المصادر ان البشير حتى الان غير مصدق انه مسجون،

    كما يرفض قبول هذه الحقيقة رفضآ باتآ، و اصيب بحالة من الوجوم والذهول، الامر الذي سبب له صدمة خفيفة نقل علي اثرها الى مستشفى “رويال كير”.

    وتابعت المصادر ان اكثر ما اوجع البشير والمه هو التحفظ عليه في القسم الخاص بالمعتقلين السياسيين والذي يخضع لحراسة شديدة من قبل (رفقاء السلاح ) في الاستخبارات العسكرية،

    وهذا اخر ما كان يتوقعه ان ينقلبوا عليه اصحاب (الكاكي).


    هذا ما اتفق عليه المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير يوم امس واجتماع اخر اليوم


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    اتفق المجلس العسكري الانتقالي بالسودان وقوى إعلان الحرية والتغيير التي تقود الاحتجاجات على تشكيل مجلس سيادي بتمثيل عسكري ومدني.

    وعلم مراسل “العين الإخبارية” من مصادره أن الطرفين قررا عقد اجتماع ثالث اليوم الأحد، بعد أن قطعا شوطا من التفاوض خلال اجتماعيين امس السبت.

    وذكرت المصادر أن الطرفين دفعا برؤيتيهما حول تكوين المجلس السيادي وعدد أعضائه، ونسبة التمثيل فيه للمدنيين والعسكرين ورئاسته وصلاحياته.

    وأكدت المصادر اتفاق الطرفين على مجمل هذه التفاصيل المتعلقة بالمجلس السيادي، وتبقت مسألة تحديد رئاسته، والتي ينتظر أن تحسم في اجتماع الأحد.

    وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم قوى إعلان الحرية والتغيير في السودان أمجد فريد، السبت، إنهم مصرون على تشكيل مجلس سيادي بتمثيل عسكري يمارس سلطاته السيادية.

    وأضاف فريد في مؤتمر صحفي أن اجتماع اللجنة المشتركة للمجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير غلبت عليه أجواء التوافق، لافتا إلى أنه يتم التفاوض مباشرة مع المجلس العسكري ككل.

    وأشار إلى أن أهم ما شهده اجتماع اليوم مع المجلس العسكري هو عودة الثقة، كوننا شركاء في هذه الثورة.

    وأوضح فريد أن الاجتماع الذي عقد ظهر السبت بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير ناقش مسألة المجلس السيادي، وسيتم استئناف الاجتماع مساء اليوم.

    وشدد المتحدث باسم قوى إعلان الحرية والتغيير على أنهم مصرون على مواصلة سلمية الحراك الشعبي حتى تنفيذ مطالب الثوار والمعتصمين، مشيرا إلى أن الفترة الانتقالية تتطلب كفاءات ومهاماً معينة والقدرة على تنفيذها.

    العين

    Quote: (سونا) – أكد الاستاذ إدريس سليمان الامين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي أن 64 من أعضاء الحزب أصيبوا بجراح جراء الاعتداء الذي حدث اليوم على فعاليات مؤتمر شورى الحزب بصالة قرطبة بالخرطوم ، واصفاً الذين قاموا بالاعتداء بالفئة القليلة المغرر بها من بعض الشباب.

    وقال سليمان في التصريح الذي أدلى به مساء اليوم بدار الحزب أن المؤتمر الشعبي ظل على الدوام يدعو للسلام والعدالة والحرية ومجابهة الفكرة بالفكرة بعيداً عن العنف، مبيناً أن العنف يولد عنف مضاد ، موضحا أنهم يضعون صوب أعينهم أمن وإستقرار وسلام السودان.

    وأضاف الامين السياسي للمؤتمر الشعبي أن حزبهم من المشاركين المؤثرين في الثورة السودانية عبر كوادره الناشطة في ذلك وان الحزب إحتسب العديد من الشهداء في الثورة من بينهم الشهيد المعلم / أحمد الخير وغيره ، مشيراً لجهود الحزب التي بذلها لكف أيدي النظام البائد عن المتظاهرين وانهم شددوا على عدم الاعتداء على المتظاهرين من قبل أجهزة النظام أو التنكيل بهم.

    وجدد إدريس سليمان دعوة المؤتمر الشعبي للتوافق والتراضي الوطني بين جميع الاحزاب السياسية وأن يشارك الجميع في بناء دولة الديمقراطية وسيادة القانون ونبذ الاقصاء والعزل السياسي ،مؤكداً أن الجميع شاركوا في الثورة وهي ثورة الشعب السوداني كله.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني


    Quote: نائب رئيس المجلس العسكري يوضح مصير جهاز الأمن والمخابرات

    تم النشر منذُ دقيقة واحدةاضف تعليقاًمصدر الخبر / غرفة الاخبار
    غرفة الاخبار
    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    أكد نائب رئيس المجلس العسكري السوداني، الفريق أول محمد حمدان دقلو، المعروف بـ”حميدتي”، عدم وجود أي اتجاه لحل جهاز الأمن والمخابرات، وإنما ستعاد هيكلته، وترتيبه ليكون جهازا قوميا ووطنيا.

    وطالب قائد قوات الدعم السريع عناصر جهاز المخابرات بنسيان انتمائهم للنظام المخلوع، وجعل انتمائهم فقط للسودان، لأن المخابرات بعد هيكلتها ستصبح جهازا قوميا للدولة.

    ودعا الفريق أول حميدتي خلال ندوة تثقيفية بجهاز الأمن والمخابرات، السبت، لمصالحة وطنية شاملة يحتكم فيها الجميع للقانون، خاصة أنهم يستهدفون الفاسدين فقط، ولا نية لديهم لتصفية حسابات مع أحد.

    وناشد نائب رئيس المجلس الانتقالي السوداني كل من يزعم أن اعتقال الرئيس المخلوع عمر البشير مسرحية، الذهاب لسجن كوبر للتأكد بنفسه.

    ووجه قائد قوات الدعم السريع، الشكر لشباب الحراك السوداني، معربا عن أمله في الوصول لاتفاق يرضي جميع فئات الشعب.

    واختتم نائب رئيس المجلس العسكري الندوة بالإشارة للعلاقة المتينة التي تربط قوات الدعم السريع بجهاز المخابرات، مؤكدا وحدة وتماسك القوات النظامية الأربع، وأنها على قلب رجل واحد.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2019, 08:09 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: قوى الحرية والتغيير: وصلنا إلى طريق مسدود مع المجلس العسكري ولن نلجأ إلى التصعيد

    الخرطوم: باج نيوز

    أعلنت قوى إعلان الحرية والتغيير بالسودان، الإثنين، وصولها إلى طريق مسدود مع المجلس العسكري الاانتقالي حول العملية التفاوضية،
    وشددت على عدم اللجوء إلى التصعيد.

    وقال القيادي بقوى التغيير صديق يوسف، بساحة الاعتصام إن ووفد التفاوض واجه تعسفا من المجلس العسكري، وسيواصلون التظاهرات والاعتصامات إلى حين تحقيق مطالبهم.

    وشدد على عدم اإزالة الحواجز والمتاريس، إلى حين تحقيق مطالب قوى إعلان الحرية والتغيير بتسليم السلطة إلى حكومة مدنية.

    ونوه إلى أن قوى إعلان الحرية والتغيير، حريصة على عدم تعريض الاعتصام لأي مهددات.


    Quote: المجلس العسكري : اقترحنا تشكيل مجلس سيادي من 7 عسكريين و3 مدنيين


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    أعلنت المتحدث باسم ​المجلس العسكري​ الإنتقالي في ​السودان​ شمس الدين الكباشي أن “نقاشنا مع ​قوى الحرية والتغيير​ تركز حول النقاط الخلافية والحوار مع قوى التغيير كان إيجابيا”، مشيراً إلى “أننا متفقون على ضرورة خروج الوطن من أزمته بأسرع وقت ممكن”.

    وخلال مؤتمر صحفي في ​الخرطوم​، أوضح “أننا اقترحنا سابقا بأن يكون المجلس السيادي من 7 عسكريين مقابل 3 مدنيين بينما قوى التغيير اقترحت أن يتكون المجلس من 8 مدنيين مقابل 7 عسكريين”، معتبراً أن “قوى التغيير تقدمت بمقترح جديد مغاير تماما لمقترح الجلسة السابقة”.

    ورأى الكباشي أن “قوى الحرية والتغيير ستقدم رؤيتها المتكاملة للمجلس غدا”، مؤكداً “أننا طلبنا من قوى الحرية والتغيير تحديد القوى المشكلة لها وكذلك لائحة بأسماء الوفد المفاوض فيها”.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2019, 10:53 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    عاجل : تجمع المهنيين يكشف محاولة فض اعتصام الخرطوم الان


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    كشف تجمع المهنيين السودانيين قبل قليل ان هنالك محاولات لفض الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش داعيا المعتصمين لترتيب الصفوف وإقامة المتاريس.

    وشدد تجمع المهنيين السودانيين على ضرورة تسليم مقاليد الحكم إلى سلطة مدنية انتقالية

    ودعا التجمع إلى تظاهرات سلمية ورفض التعدي على حق الشعب في الاعتصام على حد وصفه .



    غازي صلاح الدين يكشف موقفه من تشكيل مجلس سيادي مدني عسكري

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    وصف رئيس الجبهة الوطنية للتغيير د. “غازي صلاح الدين العتباني”، رئيس حركة (الإصلاح الآن)، الاتفاق بين المجلس العسكري وإعلان قوى الحرية والتغيير على تشكيل مجلس سيادي مدني عسكري في السودان بالإنجاز الكبير، وهدد بأن تحالفه سيكون لديه موقف حال اتفاق المجلس مع قوى الحرية والتغيير دون الرجوع إلى بقية القوى السياسية.

    وشدد “العتباني” خلال مداخلة له على قناة (الجزيرة مباشر) القطرية على أن الأصل في الحكم مدني، ولكن الدولة السودانية تُعاني خللاً في بنيتها وتماسكها، (لذلك لا بأس من اللجوء إلى نظام عسكري مدني متعاضد يحفظ من الانفلات).

    وأعلن رئيس الجبهة الوطنية للتغيير عن ترتيبات لإجراء اتصالات مع بعض قيادات إعلان الحرية والتغيير لإيجاد طريق وسط، وقال (نريد أن نتخلص من الحالة الاستثنائية في أقرب وقت، لتنتهي بنظام طبيعي تحكم فيه حكومة مدنية بانتخابات حرة ونزيهة).

    وقال “العتباني” إن المجلس العسكري مكون من ضباط وطنيين أكفاء، لكن ليس لديهم خبرة سياسية واسعة، وأضاف (لكن المهم أنهم يمثلون المؤسسة العسكرية وليس فصيلاً بداخلها).

    ورأى “العتباني” أن مدة العامين المطروحة من المجلس العسكري مناسبة تقود البلاد إلى العهد جديد، وقال (لكنها ليست تنزيلاً سماوياً ويمكن تعديلها بالتشاور).

    وأكد على حرية التجمهر والتظاهر، وقال إنها حق أصيل لكن الحكمة في الامتناع عن استخدامهما إذا غلب احتمال الصدام وإراقة الدماء .


    الصادق المهدي يكشف ملامح المقترح الشامل والإعلان الدستوري

    كشف زعيم حزب الأمة السوداني الصادق المهدي عن ملامح المقترح الشامل الذي ستتقدم به قوى الحرية والتغيير يوم الثلاثاء للمجلس العسكري، بما في ذلك الإعلان الدستوري.

    وقال المهدي في لقاء خاص مع سكاي نيوز عربية، الاثنين، إنه جرى الاتفاق في ثالث جلسة مباحثات مع المجلس العسكري على أن تتقدم قوى إعلان الحرية والتغيير بتصور واضح يشمل "هيكلا كاملا لكيفية تسليم السلطة إلى المدنيين.. وهذا يشمل السلطة السيادية والسلطة التنفيذية والسلطة التشريعية والسلطة القضائية".
    وأضاف أن الهدف الأساسي من هذا التصور هو "الانتقال إلى نظام مدني ديمقراطي".

    ومن جهته، قال تجمع المهنيين السودانيين إن المحادثات مع المجلس العسكري ستتواصل لتحديد كافة الهياكل الانتقالية وصلاحيات كل منها، مؤكدا العمل على تقديم الرؤية الشاملة بشأن المرحلة الانتقالية يوم الثلاثاء.

    وأكد متحدث باسم التجمع أن الاعتصام أيضا سيتواصل حتي تحقيق أهدافه، نافيا الاتفاق مع المجلس على إزالة المتاريس حول الاعتصام وفتح الطرق.

    ملامح الإعلان الدستوري

    وكشف المهدي عن أبرز ملامح الإعلان الدستوري الذي سيأتي ضمن مقترح قوى إعلان الحرية والتغيير، قائلا:"الإعلان الدستوري سيحدد صلاحيات رمزية للسيادة شبيهة بما كان في دستور السودان المؤقت عام 1956.. وصلاحيات تنفيذية كاملة لمجلس الوزراء.. وصلاحيات تشريعية كاملة لمجلس تشريعي.. واستقلال القضاء.. ,إيجاد آلية عسكرية لما يمكن أن يفوض في موضوع الأمن القومي".

    وذكر أن هناك اختلاف بشأن طول الفترة الانتقالية لكن "الأهم هو تصفية ما يعرف بالتمكين أي التفرد بالسلطة ومحاربة الفساد الذي ترسخ في السودان خلال العهد البائد".

    وأضاف:"الفترة الانتقالية ينبغي أن تكنس أوساخ النظام السابق، وأن تجري انتخابات حرة يختار فيها الشعب ممثليه بصورة نزيهة".

    وأشار المهدي إلى الأجواء الإيجابية في المحادثات بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري، بعدما تطرقت المباحثات إلى "صلاحيات المجالس المقترحة وليس نسب التمثيل".
    وقال: "الخطأ الذي وقع في البداية هو الحديث عن نسب التمثيل في المجلس السيادي.. لذلك كان هناك ضرورة لمراجعة البداية بأن نتحدث عن الهياكل وصلاحياتها أولا ثم نتحدث عن مكوناتها".

    وكان المتحدث باسم المجلس العسكري السوداني اللواء شمس الدين الكباشي قد ذكر أن المحادثات سادتها روح إيجابية، مشيرا إلى أن قوى التغيير تقدمت بمقترح جديد مغاير تماما لمقترح الجلسة السابقة.
    وقال إنه من المنتظر أن تقدم قوى الحرية والتغيير رؤية كاملة للمجلس السيادي يوم الثلاثاء.

    وذكر المهدي أن الشيء الإيجابي أيضا أن طرفي المحادثات حاليا باتا يعترفان ببعضهما، ونحن نعترف بالمجلس العسكري خاصة أنه حافظ على أرواح السودانيين عندما امتنع عن تنفيذ تعليمات الرئيس السابق باستخدام العنف وصار حليفا للثورة السودانية".

    وذكر في هذا السياق أن الرئيس المعزول "كانت نيته دموية، فقد قال نحن مالكية.. وفي المالكية يجوز قتل ثلث الناس لإصلاح الثلثين.. هذا يعني أنه كانت لديه نية دموية".

    وقال إن الجيش اختار بدلا من ذلك إزاحة البشير وفتح المجال أمام القوى المدنية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2019, 11:08 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)



    مؤتمر تجمع المهنيين السودانيين..كواليس ما حدث

    بواسطة باج نيوز في يوم 24 أبريل 2019 8:12 م



    عند السابعة مساءً من الأحد إتجهت أنظار الشعب السوداني والعالم صوب مقر الاعتصام بالقيادة العامة للقوات المسلحة، ترقبًا للمؤتمر الصحفي الذي أعلن عنه تجمع المهنيين السودانيين الذي كان مقرراً أن يتم الكشف فيه عن الأسماء المختارة لتولي المجلس السيادي المدني الذي سيضطلع بالمهام السيادية في الدولة، بيد أن التجمع انتهى خطابه عقب مخاطبات وتجديد لشعارات الثورة بإعلان تعليق التفاوض مع المجلس العسكري الإنتقالي.

    الخرطوم: باج نيوز

    ووفقًا لبيان تجمع المهنيين السودانييين فإن خطوة إعلان الأسماء المختارة لتولي المجلس السيادي المدني تمت بناءً على رؤية قوى إعلان الحرية والتغيير التي أعلنت عن ثلاثة مستويات للسلطة المدنية الانتقالية، تعمل وفق الدستور الانتقالي الذي تمت صياغته من قبل قوى إعلان الحرية والتغيير، لكن ما حدث مساء الأحد كان بمثابة صدمة لبعض المؤيدين للتجمع والمراقبين للأوضاع بشكل عام، إذ سادت حالةٌ من التذمر لجهة أن التجمع لم يكشف عن ما أعلن عنهُ بالدعوة للمؤتمر، ورغم ذلك رابط المحتجون بساحة الإعتصام بالقيادة العامة مع تزايد الأعداد والشعارات المطالبة بنقل السلطة للمدنيين.

    تعليق التفاوض

    توالى على المنصة يومها عدد من المتحدثين قبل أن يُقدم ممثل شبكة الصحفيين متحدثاً بأسم التجمع محمد الأمين عبد العزيز الذي أعلن عن تعليق التفاوض مع المجلس العسكري، ومواصلة الإعتصام، والإعلان عن السلطة الإنتقالية بعد التشاور خلال أيام.

    ووفق بيان تحصل (باج نيوز) على نسخةٍ منه أكد التجمع أن الشعب هو مصدر كل السلطات مشدداً على تمسكهم بموقفهم بنقل السلطات السيادية إلى سلطة مدنية، ويشترط التجمع العودة للتفاوض بإبعاد الفريق أول عمر زين العابدين، الفريق أول أمن جلال الدين الشيخ والفريق شرطة الطيب بابكر من عضوية المجلس، والاعتراف بقوى الحرية والتغيير كممثل وحيد للحراك الثوري، وتسليم السلطة السيادية لقوى الحرية والتغيير لتشكيل مجلس رئاسي فوري.

    كواليس الإجتماعات

    من جانبه التقى وفد من قوى الحرية والتغيير مع اللجنة السياسية للمجلس العسكرى الانتقالى مساء السبت وكان اللقاء بحسب بيان التجمع بغرض الاطمئنان على عدم إعلان قوى الحرية والتغيير للمجلس الرئاسي والحكومة في المؤتمر الصحفى، كما اعتبر التجمع أن المجلس غير راغب وغير قادر على نقل السلطة إلى سلطة مدنية يصر على فرض منسوبي النظام السابق وإشراكهم في التفاوض على ترتيبات الفترة الانتقالية واصفًا ذلك بالالتفاف من المجلس العسكري ومحاولات لإعادة احياء النظام السابق وإعادة عناصره إلى السلطة.

    وفقًا لمعلومات (باج) فإن خلافًا نشأ بين تجمع المهنيين السودانيين وقوى إعلان الحرية والتغيير وأن المؤتمر الذي عُقد مساء الأحد قامت به ثلاث مكونات وهي (تجمع المهنيين، وتجمع القوى المدنية، وتجمع القوى المدنية (مجموعة صغيرة من مبادرة المجتمع المدني) فيما غاب عن المؤتمر (قوى نداء السودان بالداخل، الجبهة الثورية بشقيها ومبادرة المجتمع المدني والحزب الجمهوري، وتيار الوسط والنقابة الشرعية للعمال والتجمع الإتحادي المعارض.

    من جانبه فإن عدم إعلان المرشحين يعود لعدم رفع كل القوى لمرشحيها حتى يتم إعلانها ووفقاً لمصدر مطلع أشار في حديثه لـ(باج نيوز) إلى أن نقاط الخلاف الأساسية وكل التصورات بخصوص الفترة الإنتقالية وهياكل الولايات والبرنامج الإسعافي مكتملة، وأنه عقب اللقاء الأول في القيادة ثم اللقاء الثاني تم تقديم تصور وهيكل المجلس السيادي المدني.

    اللجنة السياسية

    ووفقًا لمصدر (باج نيوز) فإن ثمة تعقيدات وغياب تنسيق بين المكونات، وفيما يتعلق باجتماع اللجنة السياسية بقوى الحرية والتغيير مساء السبت بالقصر الجمهوري فلم يتم التوصل لإتفاق وقد وعدت اللجنة السياسية بالرد على قوى الحرية والتغيير خلال 48 ساعة وطلبت منهم عدم المضي في خطوات تصعيدية واعدين بدراسة كل المقترحات والتفاوض للوصول لتوافق.

    مصدر (باج نيوز) يؤكد أن المجلس العسكري أبدى مرونةً في التعامل مع الوفد ومع المطلوبات في ظل ترتيبات أمنية وقائمة من الأسماء يعتزم المجلس على الشروع في اعتقالها، إلى جانب الأوضاع الأمنية بالبلاد بيد أن جزءاً من الوفد اعتبر أن المجلس يماطل، وتمضي أراء للقول بأن رئيس اللجنة السياسية عمر زين العابدين متمسك بموقفه بحيثُ كان من الصعوبةِ بمكان الوصول لإتفاق أو تسوية.

    وعلمت (باج نيوز) أن المجلس انتدب إثنين من الضباط برتبة لواء ومقدم للتواصل المستمر مع القوى في حال حدوث مستجدات، وفيما كان من المقرر أن يلتئم ظهر الأحد إجتماعاً للجنة الإتصال لقوى إعلان الحرية والتغيير إلا أن الإجتماع لم يلتئم بسبب إصرار تجمع المهنيين على قيام المؤتمر.

    أسباب الخلاف

    وفقًا لمعلومات (باج نيوز) فإن بقية المكونات قامت بتنوير عضويتها بما سيحدث في المؤتمر الذي أعلن عنه مساء الأحد.
    بالمقابل أشار عدد من أعضاء التجمع إلى أن الإختلاف أمر طبيعي إلا أن ترتتيبات الفترة الإنتقالية متفق عليها.

    وفيما أعلن تجمع المهنيين السودانيين أن إعلان أسماء الهياكل في مليونية الخميس القادم، أشارت قوى الحرية والتغيير في مؤتمرها الصحفي ظهر اليوم أنهُ قد يتم الإعلان عن الأسماء أو لا.

    ووفقًا لمعلومات (باج نيوز) فإن الترشيحات لم تكتمل ولا تزال بعض القوى تدفع بعدد من المرشحين لافتًا إلى أنهُ يجب الإتفاق أولًا على شكل وترتيبات الفترة الإنتقالية فلا يُمكن أن تعلن عن أسماء في الهواء الطلق.
    من جانبه أوضح عضو لجنة التفاوض مع المجلس العسكري، عضو تجمع القوى المدنية مدني عباس مدني في حديثه لـ(باج نيوز) أن تأجيل إعلان الأسماء لمزيد من المشاورات مع القوى والمجموعات المسلحة نافيًا وجود خلافات، وأضاف: أغلب الأحزاب أبدت زهدها في أن تكون جزءًا من الحكومة وتم الأتفاق على أن تكون من الكفاءات.

    تحرك سياسي

    في سياقٍ آخر اعتبر البعض أن الخطوة التي تمت مساء الأحد ليست سوى مناورات سياسية وكروت ضغط بغرض تحقيق المطالب التي ينادي بها التجمع، ويرى عضو المؤتمر السوداني عزت شريف في حديثه لـ(باج نيوز) إلى أن عدم الإعلان عن الأسماء يفتح الباب لحوار أوسع وإذا استجاب المجلس العسكري بصورة صحيحة قد يخرج البلاد من الخيارات الصفرية

    مشيراً إلى أن تردد قيادة المجلس العسكري يقود البلاد في طريق وعر، وأنها تستجيب للشروط الأمنية الاقليمية ولكنها تتحرك سياسياً في الاتجاه المعاكس، لافتًا إلى أنهُ لم يعتقل قيادات النظام السابق ويترك سياساته حرة تخلق ذات المناخ القديم، إضافة إلى محاولة إنتاج الحوار الوطني سيء السمعة عبر لجنة سياسية مطعون في حياديتها يدفع البلاد في طريق مجهول ويرى عزت أن الخطوة الأولى المطلوبة الآن من المجلس العسكري لاستعادة مناخ مواتي للحل، تنقية صفوفه من أوجه وأفكار النظام المخلوع.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2019, 02:20 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2019, 05:20 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    شاهد بالصور : سفيرة دولة أوروبية تعلق على ما تعرضت له خلال زيارة اعتصام القيادة العامة






    Quote: Karin Boven

    @Karin_Boven

    My sincere gratitude goes out to the organizers of the sit-in, who facilitated my first visit to the area today. I spoke with women, men, youth. Impressed by their professionalism, courage, patience and perseverance! #Sudan


    سبوتنيك / خضعت السفيرة الهولندية لدى السودان، كارين بوفن، للتفتيش على أيدي ناشطات لجان التأمين، في إطار جهود تطوعية وتنظيمية يبذلها المعتصمون لحماية المحتجين أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم.

    ونشرت السفيرة صور زيارتها للاعتصام، عبر حسابها على تويتر معلقة: “خالص امتناني لمنظمي الاعتصام الذين سهلوا زيارتي الأولى له. لقد تحدثت مع الرجال والنساء والشباب. أعجبت بمدى احترافيتهم وشجاعتهم وصبرهم ومثابرتهم”.

    ومنذ السادس من أبريل/نيسان الماضي، يعتصم الآلاف أمام مقر قيادة الجيش السوداني بالخرطوم ما أدى إلى إغلاق جسري النيل الأزرق، والقوات المسلحة، اللذين يربطان الخرطوم بمدينة بحري، وإغلاق شوارع رئيسية في وسط الخرطوم، للمطالبة بتسليم السلطة للمدنيين.


    أكد القيادي بتحالف قوى الحرية والتغيير الذي يقود الاحتجاجات في السودان، محمد ناجي الأصم، الثلاثاء، أن المجلس العسكري الانتقالي "غير جاد" في تسليم السلطة إلى مدنيين.

    وقال المتحدث باسم تجمع المهنيين السودانيين: "ما نستشعره من كل تصرفات المجلس العسكري حتى اللحظة أنه غير جاد في تسليم السلطة إلى المدنيين".

    وأضاف الأصم في مؤتمر صحفي في العاصمة الخرطوم "الزمن قد تطاول، ومع تطاول الزمن صلاحيات المجلس العسكري تتمدد وهذه خطورة كبيرة جدا على الثورة السودانية".

    وفي وقت سابق، اتهم نائب رئيس المجلس العسكري، محمد حمدان دقلو، الملقب بـ"حميدتي"، قوى الحرية والتغيير بعدم الصدق خلال المباحثات مع المجلس، مشددا على أن المجلس لن يتعرض للاعتصام.

    وكان المجلس العسكري أجرى مباحثات في القصر الجمهوري بالخرطوم مع ممثلي قوى الحرية والتغيير "للتشاور بشأن الرؤية المتعلقة بترتيبات الفترة الانتقالية".

    وقال دقلو، خلال المؤتمر الصحفي إن قوى الحرية والتغيير وعدت بفتح الطرقات بمحيط مقر الاعتصام ولم تف بذلك، مضيفا أنها ستقدم اليوم رؤيتها الشاملة للمرحلة الانتقالية قبل عرضها على جميع القوى السياسية لمناقشتها ومواصلة التفاوض".

    وأوضح أن المجلس اتفق مع قوى التغيير على "شراكة حقيقية"، مبينا "اتفقنا معهم كذلك على تشكيل حكومة بكفاءات وطنية".

    وتابع "المجلس العسكري وافق على مبدأ مشاركة المدنيين في المجلس، مضيفا "ما نركز عليه حاليا فتح الطرقات في العاصمة حتى تنساب المواد التموينية".

    وذكر دقلو: "هناك محاولات لقفل شوارع الخرطوم ودعوات للاعتداء على مقر القيادة العامة للجيش.. لقد أمهلنا قوى المعارضة 24 ساعة لإعادة حركة السير على الجسور".

    من جهته، قال عضو المجلس العسكري، الفريق ياسر العطا، إنه جرى طرح 3 ممثلين في المجلس السيادي لقوى الحرية مقابل 7 عسكريين، مشيرا إلى أن الفريق عبد الفتاح البرهان سيتولى رئاسة المجلس المشترك مع المدنيين.

    هذا وعاد حميدتي ليشدد على أن المجلس العسكري أنه لن يتعرض للاعتصام، مضيفا "السودان في الحاجة إلى شباب مخلص غير مسيس وبدون أجندة همه الوطن والمواطن حتى يتكامل الدور ونصل لنتيجة مرضية للشعب السوداني".

    وختم قائلا "نريد ثورة سودانية حضارية ووطنية.. ولا نقبل أي فوضى أو انفلات، وسيتم التعامل بالحزم اللازم وفق القانون".
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2019, 05:38 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    بعد تعثر المفاوضات .. قوى الحرية والتغيير تدعو الى مليونية للمطالبة بسلطة مدنية

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    دعت قوى “إعلان الحرية والتغيير” السودانيين إلى المشاركة في “مليونية الحرية والتغيير”، بمقر الاعتصام في العاصمة الخرطوم الخميس؛ للمطالبة بسلطة مدنية انتقالية.

    وبدأت الدعوة لتلك المليونية من قطاعات مهنية وطلابية، عبر صحفة “تجمع المهنيين”، أبرز مكونات قوى “إعلان الحرية والتغيير”، على “فيسبوك”، وكذلك من مدن ومناطق وسط السودان القريبة من العاصمة.

    وتسعى قوى “إعلان الحرية والتغيير” إلى ممارسة مزيد من الضغوط على المجلس العسكري الانتقالي، كي يسلم الحكم إلى سلطة مدنية، على خلفية تعثر المفاوضات بين الجانبين، خلال اليومين الماضيين.

    وتم تشكيل المجلس الانتقالي بعد أن عزل الجيش عمر البشير من الرئاسة، في 11 أبريل الماضي، بعد ثلاثين عامًا في الحكم، تحت وطأة احتجاجات شعبية.

    وبمناسبة يوم العالمي للعمال، الموافق 1 مايو، توافد آلاف المحتجين، الأربعاء، إلى مقر الاعتصام، أمام مقر القيادة العامة للجيش؛ للضغط على المجلس العسكري لتسليم السلطة.

    ويعتصم الآلاف، منذ 6 أبريل الماضي، أمام مقر قيادة الجيش؛ ما أدى إلى إغلاق جسري “النيل الأزرق” و”القوات المسلحة”، اللذين يربطان العاصمة بمدينة بحري، وكذلك إغلاق شوارع رئيسية.

    وتطالب قوى “إعلان الحرية والتغيير” بـ”مجلس رئاسي مدني”، يضطلع بالمهام السيادية خلال الفترة الانتقالية، و”مجلس تشريعي مدني”، و”مجلس وزراء مدني مصغر” من الكفاءات الوطنية، لأداء المهام التنفيذية



    Quote: الصادق المهدي : يجب ألا نستفز المجلس العسكري بمحاولة حرمانه من شرعيته


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    ا ف ب / حذر زعيم حزب الأمة السوداني المعارض الاربعاء قادة الاحتجاجات من استفزاز اعضاء المجلس العسكري الانتقالي الحاكم، وقال انهم سيسلمون السلطة قريبا إلى إدارة مدنية كما يطالب المتظاهرون.

    وصرح الصادق المهدي في مقابلة مع وكالة فرانس برس “يجب ألا نستفز المجلس العسكري بمحاولة حرمانه من شرعيته، أو حرمانه من دوره الإيجابي في الثورة”.


    وأضاف السياسي المخضرم “يجب ألا نتحداهم بطريقة تجبرهم على اثبات نفسهم بطريقة مختلفة”.

    وفي عام 1989 أطاح الرئيس المخلوع عمر البشير بحكومة المهدي المنتخبة في انقلاب بدعم من الإسلاميين.

    ومذاك، يحارب المهدي البشير سياسياً، وفي يناير القى بثقله وراء الحركة الاحتجاجية التي أدت في النهاية إلى اطاحة الجيش بالبشير في 11 ابريل.

    لكن الجيش يقاوم نقل السلطة إلى حكومة مدنية يطالب بها المحتجون الذين يعتصمون بالآلاف أمام مقر القوات المسلحة وسط الخرطوم.


    ويأتي تحذير المهدي وسط توقف المحادثات بين قادة المحتجين والمجلس العسكري الذي يضم 10 ضباط حول تشكيل المجلس المدني العسكري المشترك الذي سيحل محل المجلس العسكري.

    ويؤكد تحالف الحرية والتغيير الذي يقود الحركة الاحتجاجية، أن قادة الجيش ليسوا جادين في تسليم السلطة إلى مدنيين.


    والثلاثاء، صرّح محمد ناجي الأصم القيادي في التحالف أن المجلس العسكري “غير جاد في تسليم السلطة الى المدنيين… ويصر على أن (يكون) المجلس السيادي (المشترك) عسكريا بتمثيل للمدنيين”.

    وأكد أن “المجلس العسكري يمدد سلطاته يوميا”، مضيفا أن على المجتمع الدولي ان يدعم خيارات الشعب السوداني.

    وفي خطوة لممارسة ضغوط على المجلس، دعا قادة الاحتجاجات إلى “موكب مليوني” الخميس.


    ويرغب المجلس العسكري في تشكيل مجلس مدني عسكري مشترك من عشرة أعضاء بينهم سبعة ممثلين عن الجيش وثلاثة مدنيين.

    إلا أن قادة التظاهرات يرغبون في أن يتألف المجلس المشترك من 15 عضوا غالبيتهم من المدنيين مع سبعة ممثلين عن الجيش.


    وقال المهدي “اعتقد أن هناك بعض المؤشرات إلى أن بعض أعضاء المجلس استفزتهم بعض التصريحات من المعارضة التي يبدو أنها قللت من دورهم”.

    وأضاف “إذا استفزينا القوات المسلحة التي أسهمت في التغيير، فإننا نبحث عن المشاكل”.


    وأعرب المهدي عن تفاؤله بأن الجيش سينقل السلطة إلى المدنيين.

    وقال من منزله في ام درمان، الواقعة على ضفة نهر النيل المواجهة للخرطوم “سينقلون السلطة التنفيذية إلى حكومة مدنية إذا قدمنا حكومة مدنية موثوقة وقابلة للحياة”.

    وقال ان ذلك “يعود إلى أنهم يعلمون أنهم إذا اختاروا في النهاية الدكتاتورية العسكرية فسيصبحون في نفس وضع البشير”.


    وانطلقت الاحتجاجات في 19 ديسمبر ضدّ قرار الحكومة زيادة سعر الخبز ثلاثة أضعاف. إلا أنّها سرعان ما تحوّلت إلى احتجاجات ضدّ البشير الذي أطاحه الجيش وتم توقيفه.

    وأيدت حكومات غربية مطالب المتظاهرين، لكن دولاً عربية خليجية قدمت الدعم للمجلس العسكري، بينما دعت دول إفريقية إلى منح المجلس العسكري مزيداً من الوقت قبل تسليم السلطة للمدنيين.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2019, 07:51 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: قدم وفد من الإدارات الأهلية لنائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول محمد حمدان دقلو، تطورات جهود مبادرتهم لتجاوز نقاط الخلاف بين المجلس وقوى إعلان الحرية والتغيير، بعد بروز بعض التباينات بشأن ترتيب مؤسسات الفترة الانتقالية.

    واستمع دقلو يوم الخميس، من الوفد بمكتبه في القصر الجمهوري، إلى مبادرة الوساطة.

    وأوضح الناطق الرسمي لتجمع نظار وأمراء وسلاطين السودان، بابكر عمر إبراهيم، أن اللقاء هدف إلى إحداث تقارب بين الطرفين، وصولاً إلى اتفاق يقود البلاد إلى مرحلة جديدة، مضيفاً أنهم التقوا أمس بممثلي قوى الحرية والتغيير الذين أكدوا لهم أنهم سيواصلون اجتماعاتهم مع المجلس العسكري حتى الوصول إلى اتفاق.

    وأكد الناطق الرسمى باسم الإدارات الأهلية تقديرهم للدور الوطني الذي قامت به القوات المسلحةن وانحيازها للشعب لحقن الدماء، معتبرا أن المجلس العسكري يمثل صمام أمان البلاد في هذه المرحلة الحرجة والدقيقة.



    Quote: أبرز ماجاء في وثيقة الإعلان الدستوري لإدارة المرحلة الانتقالية لقوى الحرية والتغيير
    ت
    مصدر الخبر / المشهد

    سلمت قوى الحرية والتغيير السودانية اليوم الخميس, الإعلان الدستوري للمجلس العسكري, للبدء في تكوين حكومة انتقالية لإدارة الفترة المقبلة .

    واقترحت في الإعلان الدستوري الذي نشر على نطاق واسع أن يدار السودان كدولة لامركزية متعددة الاقاليم, عبر ثلاثة مستويات ” حكم اتحادي وإقليمي ومحلي ” . وشددت على وقف العمل بالدستور الانتقالي 2005 .

    وحدد الإعلان فترة انتقالية أربعة أعوام واقترح مؤسسات حكم ,تتكون من مجلس سيادة, يكون رأسا للدولة ورمزا لسيادتها الوطنية, بجانب مجلس وزراء بسلطات تنفيذية عليا,وهيئة تشريعية وسلطة قضائية مستقلة .

    تضم قوى الحرية والتغيير السودانية، أحزاب معارضة وحركات مسلحة بجانب تجمع المهنيين ومنظمات مجتمع مدني.

    وتجاهل الإعلان أية إشارة لجهاز الامن ومهامه عند تفصيل مهام القوات النظامية التي حصرتها في الجيش والشرطة .

    واقترحت قوى الحرية والتغيير أن لا يتجاوز عدد الوزراء 17 وزيرا ومنحت مجلس الوزراء صلاحيات واسعة اهمها إعلان حالة الطوارئ ووضع السياسات العامة للدولة.

    وفيما يتصل بالبرلمان اقترح الاعلان الدستوري لعضويته ما بين 120 إلى 150 عضوا, وشدد أن لا تقل عضوية المرأة بداخله عن 40% واشارت لضرورة أن يتم التوافق عليهم بواسطة قوى الحرية والتغيير على أن يراعى تمثيل القوى المشاركة في التغيير .

    وتظاهر السودانيون بأعداد كبيرة في الخرطوم الخميس تلبية للدعوة إلى “موكب مليوني” للضغط على الجيش لتسليم السلطة للمدنيين، في ظل خلاف على تركيبة المجلس الحاكم.

    واتفق الطرفان على تشكيل مجلس مختلط بين المدنيين والعسكريين لإدارة البلاد، لكنهما يختلفان حول تشكيلة هذا المجلس، إذ يريد العسكريون أن يتألف من عشرة مقاعد، سبعة منها لممثلين عن الجيش وثلاثة للمدنيين.

    ويريد المحتجون أن يتألف المجلس المشترك من 15 مقعداً من غالبية مدنية مع سبعة مقاعد للممثلين العسكريين.

    ويرى تحالف الحرية والتغيير الذي ينظم الاحتجاجات أنّ الجيش “غير جاد” في تسليم السلطة للمدنيين بعد مرور نحو ثلاثة أسابيع على إطاحة الرئيس عمر البشير.

    ودعا التحالف إلى “موكب مليوني” الخميس مع تفاقم التوتر بين الطرفين.

    وحذّر المجلس العسكري أنه لن يسمح “بالفوضى” وحث المتظاهرين على تفكيك الحواجز المؤقتة التي أقاموها حول موقع الاحتجاج الرئيسي خارج مقر قيادة الجيش في الخرطوم.
    كما طالب المحتجين بفتح الطرق والجسور التي أغلقها المعتصمون خارج المقر الرئيسي لأسابيع، حتى بعد عزل الرئيس عمر البشير.

    وما زاد من حدة الخلاف، إعلان المجلس العسكري أنّ ستة من عناصره قتلوا في اشتباكات مع المتظاهرين في جميع أنحاء البلاد الاثنين.

    وفي الاعتصام، ردّد المتظاهرون هتاف “سقط ما سقطت … سنبقى”، فيما دوت أغاني ثورية من مكبرات صوت عملاقة في المكان.
    فيما استمرت الأجواء الاحتفالية في المكان من طلاء وجوه المشاركين بألوان العلم السوداني او أداء الرقصات الشعبية.

    واهتم آخرون بتوزيع المياه على المشاركين خصوصا مع ارتفاع درجات الحرارة في الخرطوم، ومن المتوقع ان يتوافد المزيد من المتظاهرين في وقت لاحق من النهار مع انكسار حدة الشمس.
    وقال احمد الربيع احد قادة التظاهرات “نتوقع أن تجتذب المسيرة حشودا كبيرا اليوم”.

    -“البحث عن مشاكل”-

    عقد الطرفان مؤتمرين صحافيين الثلاثاء للدفاع عن موقفيهما.
    وقال محمد ناجي الأصم القيادي بتحالف الحرية والتغيير إنّ “المجلس العسكري الانتقالي غير جاد في تسليم السلطة الى المدنيين (…) ويصر على أن (يكون) المجلس السيادي (المشترك) عسكريا بتمثيل للمدنيين”.

    وأكد أن “المجلس العسكري يمدد سلطاته يوميا”، مضيفا أن على المجتمع الدولي ان يدعم خيارات الشعب السوداني.
    وفي مقابلة مع وكالة فرانس برس، حذّر زعيم حزب الأمة السوداني المعارض الصادق المهدي الاربعاء قادة الاحتجاجات من استفزاز اعضاء المجلس العسكري الانتقالي الحاكم، وقال انهم سيسلمون السلطة قريبا إلى إدارة مدنية كما يطالب المتظاهرون.

    وصرح المهدي “يجب أن لا نستفز المجلس العسكري بمحاولة حرمانه من شرعيته، أو حرمانه من دوره الإيجابي في الثورة”. وأضاف السياسي المخضرم “يجب ألا نتحداهم بطريقة تجبرهم على اثبات نفسهم بطريقة مختلفة”.

    بدوره، أكّد نائب رئيس المجلس العسكري محمد حمدان دقلو الملقب حميدتي أنّ المجلس العسكري “ملتزم بالمفاوضات لكنه (لن يسمح) بالفوضى”.

    وقال المتحدث باسم المجلس العسكري الفريق شمس الدين الكباشي إنّ “القوات المسلحة يجب أن تبقى في المجلس السيادي” بسبب التوترات التي تضرب البلاد.

    واتخذت الاحتجاجات في السودان منحنى مختلفا عندما بدأ آلاف المتظاهرين في السادس من نيسان/ابريل تجمعا أمام مقرّ قيادة الجيش في العاصمة، مطالبين القوات المسلحة بمساعدتهم في إسقاط البشير.

    وبعد خمسة أيام، استولى الجيش على السلطة عبر مجلس عسكري انتقالي وعزل البشير، بعد أشهر من الاحتجاجات التي بدأت على خلفية زيادة أسعار الخبز.
    ومذاك، يرفض المجلس الدعوات إلى
    التخلي عن السلطة، ما دفع المتظاهرون لاتهام أعضائه بانهم لا يختلفون عن البشير.

    وفي تقدم حصل السبت، اتفق الطرفان على تشكيل جهاز عسكري مدني مشترك لتمهيد الطريق أمام حكومة مدنية.

    وأيدت حكومات غربية مطالب المتظاهرين، لكن دولاً عربية خليجية قدمت الدعم للمجلس العسكري، بينما دعت دول إفريقية إلى منح المجلس العسكري مزيداً من الوقت قبل تسليم السلطة للمدنيين.

    والاربعاء، أمهل الاتحاد الأفريقي المجلس العسكري السوداني مدة 60 يوماً إضافية لتسليم السلطة إلى هيئة مدنية والا فإنه سيعلق عضوية السودان.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني


    Quote: مصادر تكشف دخول حزب المؤتمر الوطني البائد مرحلة العمل السِرِّي

    مصدر الخبر / غرفة الاخبار

    الخرطوم: بهاء الدين عيسى

    حذَّرت مصادر؛ من دخول حزب المؤتمر الوطني البائد مرحلة العمل السِرِّي، عقِب وضع المجلس العسكري يديه على أصول تُقَّدر بمليارات، شملت دُوراً له، الى جانب شركات، ومؤسسات، تمثِّل واجهات التمويل.

    وكانت “التيار”؛ نشرت تحقيقاً استقصائياً، كشف عن الممتلكات والأصول الضخمة المملوكة لحزب المؤتمر الوطني، تصل إلى نحو تريليون و(500) مليار جنيه ــ وفقاً لمسح أوَّلي أجرته الصحيفة لمعلومات في غاية الدقة ــ نقلاً عن وثائق ومصادر موثوقة.

    وعلمت “التيار” ــ وفقا لافادات ذات المصادر ــ أنَّ بعض الواجهات للحزب شُوهد فيها كوادر وسيطة للحزب، في وقت زُجَّ بقيادات الوطني العُليا في السجون، على خلفية تهم فسادٍ بدأت النيابة العامة التحقيق حولها،

    ورغم ابتعاد الحزب عن الواجهة؛ إلا أنَّ كوادره ظلَّت تراقب الوضع عن كثب، كما تمَّ عقد اجتماعات في غاية السِرَّية في شُققٍ بالخرطوم، وصِفت بأنَّها ملاذات آمنة، كما أنَّها مملوكة بصورة مباشرة لحزب المؤتمر الوطني.

    وأضافت المصادر أنَّ أموالاَ تُقدَّر بالمليارات، مسجَّلة بأسماء أفراد، لا تزال خارج اطار دائرة الحظر في وقت سابق، كان فيه المجلس العسكري الانتقالي قد جمَّد حسابات بنكية ضخمة، لم يتم الكشف عن أرقامها حتى الآن.

    وظلَّ السودان يتصدَّر قائمة الدول الأكثر فساداً خلال سنوات حكم البشير، وصُنِّف السودان ــ العام الماضي ــ ضمن أكثر عشر دولٍ فساداً (172 من 180) طِبقاً لمؤشر مُدركات الفساد، الذي تُصدره منظمة الشفافية الدولية، ومقرَّها في برلين.

    وأفادت المعلومات؛ أنَّ الحزب يملك نحو (5) آلاف سيارة فارهة. (40%) منها سيارات دفع رباعي باهظة الثمن، إلى جانب شركات، وهيئات، ومؤسسات تتجاوز الـ(3000). كما يملك الحزب واجهات استثمارية أخرى، تستفيد من الإعفاءات الجُمركية للدولة، مع إرغام الجشهات الحكومية على التعامل معها، ضمن سياسة التمكين التي انتهجها النظام، منذ بواكير تسعينيات القرن الماضي.

    جريدة التيار


    Quote: صدر النائب العام السودانى المكلف، الوليد سيد أحمد محمود، اليوم، أوامره باستجواب الرئيس السابق عمر حسن أحمد البشير، فى الدعوى الجنائية رقم 40/ 2019م تحت المواد “6،1” من قانون التعامل بالنقد الأجنبى والمادة 15 من قانون مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

    ووجه النائب العام المكلف حسب وكالة الأنباء السودانية، بإحالة ملف القروض الخارجية لنيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية لإجراء التحقيقات اللازمة.

    كان النائب العام قد بدأ في أبريل نيسان التحقيق مع البشير بتهم غسل الأموال وحيازة مبالغ كبيرة من العملة الأجنبية دون أساس قانوني. وجرى العثور على مبالغ كبيرة بمنزله في حقائب.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-03-2019, 01:40 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: ياسر عرمان: الثورة والثورة المضادة.. البشير ونافع وعلي عثمان يتواصلون مع بعضهم في السجن للتخطيط

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    •هل هنالك طريق ثالث في العلاقة بين قوى الثورة والمجلس العسكري؟

    •هل لا زال بعض المحبوسين من قادة النظام يقومون باتصالات ويخرجون ليلا من السجن؟

    تشير معلومات من جهات ذات اطلاع بان عمر البشير ونافع وعلي عثمان موجودين في نفس القسم في السجن ويمضون وقتاً مع بعض، ويمكن ان نتخيل ان وقتهم بالطبع غير مكرس للعبادة بل للتفكير في الثورة المضادة الأغرب يقال ان الحراسات التي يتبع بعضها الي جهاز الامن تسمح لأخرين منهم في الخروج ليلا من السجن، والعهدة على الراوي!

    جهاز الامن لماذا لا يجرد من صلاحياته التنفيذية ويحصر في الصلاحيات الواردة في دستور ٢٠٠٥م:

    جهاز الامن لا يزال مركز من مراكز الثورة المضادة ولابد من ارجاعه الي الصلاحيات التي حددها له دستور ٢٠٠٥م بان تنحصر مهمته في جمع المعلومات وتحليلها وتقديم المشورة والنصح للجهاز التنفيذي،

    ولابد من تجريده من الإمبراطورية المسلحة والاقتصادية وسلطات الاعتقال والاعتداء على الحريات والقيام بعمليات، فهو لا زال يضم كادر معتبر من كوادر اسلاميي السلطة داخل الجهاز وخارجه، وان لم تستطع قوى الثورة من إعادة هيكلة الجهاز فماذا فعلنا “وكانك يا ابوزيد ما غزيت”.

    هل يمكن عقد مؤتمر لقوى الحرية والتغيير لمناقشة قضايا الوحدة والقيادة وبرنامج الحكم؟

    التباينات والمراشقات بين مكونات قوى الحرية والتغيير يجب ان لا نسمح لها في الاستمرار فبلادنا تحتاج الي جبهة وطنية ضد الفاشية والإسلام السياسي وتفكيك الدولة العميقة والانتقال من الحرب الي السلام ومن الشمولية الي الديمقراطية ومن الدولة الأحادية الي دولة المواطنة بلا تمييز،

    هذه المهام تحتاجنا جميعا، لماذا لا نعقد مؤتمر للتوصل الي برنامج وهيكل قيادي حتى نوفر منصة وطنية لبناء نظام جديد،

    فقوى الحرية والتغيير تمكنت بالفعل من انجاز المرحلة الاولي في اسقاط النظام ودعمها في ذلك الجيش وقوات الدعم السريع، وبدأت مرحلة جديدة تحمل تحديات وتناقضات جديدة ولاكمال مهام الثورة يجب ان لا تكون قوى الحرية والتغيير “رفقة معدية” كما قال الراحل الأمير نقدالله ذات مرة في ندوة بلندن جمعته والراحلين دكتور عزالدين علي عامر والشريف حسين الهندي، ان الذي يجمعنا اكثر من الذي يفرقنا، ولن تكون هنالك ديمقراطية في ظل دولة التمكين.

    الجداد الالكتروني التابع لجهاز الامن يواصل عمله:

    الجداد الالكتروني يهاجم صحيفة الراكوبة ويشن حملة مستمرة مع اخرين ضد وصول وفد النوايا الحسنة من قيادات الحركة الشعبية، ولا زالت هذه الوحدة التابعة لجهاز الامن لاتقيم وزنا للثورة والتغيير.

    الواجهات الإعلامية القديمة هل تصلح كواجهات في زمن الثورة؟

    الوجوه والواجهات القديمة لأجهزة الاعلام الحكومية لا زالت كما هي بل ان برامج الثورة المضادة هي سيدة الموقف! الي متى سيستمر ذلك؟

    هل يمكن تحويل تجمع المهنيين الي كوساتو (COSATU) اخر؟

    لعب تجمع المهنيين دوراً مهما في الثورة يحتاج بان يستكمله بإعادة الحياة الي النقابات والحركة النقابية والاهتمام بمشروع اسراتيجي لبناء حركة أقرب الي حركة كوساتو في جنوب افريقيا التي أصبحت جزء من جبهة الحكم الديمقراطية ببرنامج واضح للنضال من اجل حقوق أعضاء تجمع النقابات في جنوب افريقيا وضد التفرقة العنصرية والتمييز ضد النساء، وبناء الديمقراطية والمجتمع الجديد. هل نحلم يمثل هذه التجربة الفريدة في تطوير تجمع المهنيين.

    هل هنالك طريق ثالث في العلاقة بين قوى الثورة والمجلس العسكري؟

    قوى الثورة والتغيير يمتد تاريخها الي ثلاثين عام، وتمكنت قوى الثورة من هزيمة نظام الانقاذ بانحياز من الجيش ومن الدعم السريع وبذلك شارك الجيش والدعم السريع في خواتيم التغيير واستبعاد قوى الثورة وإقامة حكم عسكري غير ممكن، واستبعاد الجيش والدعم السريع من المعادلة السياسية غير ممكن أيضا،

    ويوجد طريق ثالث لتحقيق الانتقال من الحرب السلام ومن المولية للديمقراطية ومن الدولة الأحادية الي دولة المواطنة بلا تمييز، هذا يتطلب التفكير خارج الصندوق، وإيجاد شراكة منتجة قوامها بناء نظام جديد يحظى بدعم شعبي توفره قوى الثورة وبترتيبات امنية جديدة عبر انهاء الحرب وانهاء دولة التمكين وان يكون الشعب مصدر السلطات، على قاعدة التداول السلمي للسلطة والاحتكام للشعب في نهاية الفترة الانتقالية بعقد مؤتمر دستوري وانتخابات حرة ونزيهة، علينا ان لا نسمح لقوى الثورة المضادة بإعادة تنظيم نفسها.

    ولنا عودة لقضية الترتيبات الأمنية ووجود خمسة جيوش في السودان والتي بدون حلها لا يمكن بناء الديمقراطية.

    من صفحة (ياسر عرمان) الرسمية على الفيسبوك

    ٣ مايو ٢٠١٩م


    Quote: قلت صحيفة الاندبندت البريطانية عن مقال لوثائقي ويكيليكس أن عوض الجاز جمع مبلغ 64 مليار دولار من وظيفته، حين كان نافذاً سياسياً في الحكومة السودانية المخلوعة، ومسؤولاً عن صفقات تعدين وتنقيب وتكرير النفط في افريقيا.

    وذكرت الصحيفة أن الجاز يمتك أصولاً في كل من إسطنبول وسنغافورة وجاكرتا ودبي بمبلغ 21 مليار دولا، إضافة إلي منتجع “town house” قبالة شواطي جزر مايوركا الإسبانية، وآخر في مدينة انطاليا التركية.

    وأشار مصدر ويكيليكس إلى حسابات في كل من “CIBC”كنديان انبريال بسنغافورة تقدر 7مليار دولار
    وبنك”CIMB” الاسلامي كوالالمبور تقدر 13 مليار دولار، إضافة الي اسهم لمجموعة شركات عاملة في قطاع التعدين وتكرير النفط في العالم لم يحصر تقديرها .

    يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة التحرير


    Quote: سبوتنيك / أعلن قدامى المحاربين في السودان، أن الوفاء للمؤسسات العسكرية يحتم أن يكونوا جزءاً أصيلاً من المجلس العسكري الانتقالي.

    ووفقا لصحيفة “الانتباهة”، شدد قدامى المحاربين في مؤتمر صحفي، على ضرورة اعتقال كل “رموز النظام البائد” وكوادره من العسكريين والمدنيين وعرضهم في وسائل الإعلام.

    وهدد المحاربين القدامى بحمل السلاح حال عدم تنفيذ مطالب الثورة، داعين لضرورة هيكلة جهاز الأمن وحل كافة مليشيات النظام البائد في السودان (الشرطة الشعبية والأمن الشعبي والطلابي).

    وطالب رئيس تجمع قدامى المحاربين اللواء محمد علي حامد، رئيس المجلس العسكري الفريق أول عبد الفتاح البرهان، بإصدار قرار عاجل بإعادة جميع المفصولين تعسفياً من القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى ومفصولي الخدمة المدنية للخدمة، ورد الاعتبار للمحكومين بالإعدام صورياً منذ يونيو/حزيران 1989.

    ونوه حامد، بأن المفصولين في عهد الإنقاذ من القوات النظامية نحو مليونين و500 ألف يمثلون ضباط وضباط صف وجنود بالقوات النظامية المختلفة.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-03-2019, 09:51 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)









    Quote: مذيعة تتهم اذاعة قومية بإيقافها لأسباب سياسية

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    ﺍﺗﻬﻤﺖ ﺍﻟﻤﺬﻳﻌﺔ ﺑﻘﺴﻢ ﺍﻷﺧﺒﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻹﺫﺍﻋﺔ ﺍﻟﻘﻮﻣﻴﺔ، ﻫﺒﺔ ﻣﻜﺎﻭﻱ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺍﻹﺫﺍﻋﺔ ﺑﺈﻳﻘﺎﻓﻬﺎ ﻋﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﺴﺒﺐ ﻣﻘﺎﻝ ﻋﻠﻰ ﺻﻔﺤﺘﻬﺎ ﺑﺎﻟﻔﻴﺲ ﺑﻮﻙ ﻣﻄﺎﻟﺒﺔ ﻓﻴﻪ ﺑﺴﻘﻮﻁ ﺍﻹﺫﺍﻋﺔ ﺃﺳﻮﺓ ﺑﺎﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ، ﻣﻌﻠﻠﺔ ﺃﻥ ﺭﻣﻮﺯ ﺍﻻﻧﻘﺎﺫ ﻣﺎ ﺯﺍﻟﺖ ﻗﺎﺑﻀﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺫﺍﻋﺔ ﺍﻟﻘﻮﻣﻴﺔ.

    ﻭﻛﺸﻔﺖ ﻫﺒﺔ ﺃﻥ ﺃﻏﻠﺐ ﻣـﺪﺭﺍء ﺍﻹﺩﺍﺭﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻹﺫﺍﻋــﺔ ﻛﻴﺰﺍﻥ ﻭﻳﻤﺜﻠﻮﻥ ﻧﻈﺎﻡ ﺍﻻﻧﻘﺎﺫ، ﻭﺫﻛﺮﺕ ﺃﻥ ﻣﺪﻳﺮ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺍﻷﺧﺒﺎﺭ ﺑﺎﻻﺫﺍﻋﺔ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻋﺒﺪ ﷲ ﻣﺤﺠﻮﺏ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﺍﺻﺪﺭ ﺃﻣﺮ ﺍﻻﻳﻘﺎﻑ.

    ﻭﻧﻔﺖ ﻣﻜﺎﻭﻱ ﺗﺴﻠﻤﻬﺎ ﺧﻄﺎﺏ ﺍﻻﻳﻘﺎﻑ، ﻣﺒﻴﻨﺔ ﺃﻥ ﺇﻳﻘﺎﻓﻬﺎ ﺗﻢ ﺷﻔﺎﻫﺔ ﻋﻦ ﻁﺮﻳﻖ ﻣﺪﻳﺮ ﻭﺣﺪﺓ ﺍﻟﻤﺮﺍﺳﻠﻴﻦ ﺣﻴﺪﺭ ﺍﻟﻔﺎﺿﻞ. ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻫﺒﺔ ﻣﻜﺎﻭﻱ ﻗﺪ ﻛﺘﺒﺖ ﻣﻘﺎﻻﺕ ﺳﺎﺑﻘﺔ ﺍﻧﺘﻘﺪﺕ ﻓﻴﻬﺎ ﻧﻈﺎﻡ ﺍﻻﻧﻘﺎﺫ ﻭﻋﻮﺩﺓ ﻣﺤﻤﺪ ﺣﺎﺗﻢ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻻﺫﺍﻋﺔ ﻭﺍﻟﺘﻠﻔﺰﻳﻮﻥ



    Quote: تجمع المهنيين: المجلس العسكري تعامل بإيجابية مع وثيقة المرحلة الانتقالية




    الخرطوم: باج نيوز

    قال تجمع المهنيين السودانيين، الجمعة، إن المجلس العسكري الانتقالي تعامل بإيجابية مع وثيقة المرحلة الانتقالية.

    وأوضح المتحدث الرسمي، بإسم التجمع، أمجد فريد، في مؤتمر صحفي، إن الاعتصام مستمر إلى حين تحقيق مطالب قوى إعلان الحرية والتغيير.

    ونوه إلى أن التفاوض بين المجلس العسكري، وقوى إعلان الحرية والتغيير مفتوح، ودعا الآخرون إلى تقديم رؤاهم وأفكارهم.


    وشدد على أن المتاريس، باقية ومتمددة، ومستعدون لصيام شهر رمضان في ساحة الاعتصام، وأكد أن لجان الميدان شرعت في إعداد برامج نهارية ومسائية.

    وأشار إلى أن تجمع المهنيين، على استعداد لإجراء تفاهمات مع هيئة السكة حديد لمرور القطارات في أوقات محددة.

    وأضاف، “ليس لدينا ما نخفيه في التفاوض مع المجلس العسكري”.

    وتابع، “لا يوجد أي تفاوض مع المجلس العسكري لإزالة المتاريس”.



    وزاد، “الشعب لم يعتصم من أجل استبدال عسكري بعسكري، لذلك لن يفض الاعتصام إلا بتسليم السلطة إلى المدنيين”.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2019, 05:01 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)





    Quote: الشيوعي: وجود أعضاء (العسكري) في مجلس السيادة إنقلاب

    ة
    الخرطوم: باج نيوز

    شدد الحزب الشيوعي السوداني على أن وجود أي من أعضاء المجلس العسكري في المجلس السيادي المدني يضفي عليه صفة الانقلاب غير المقبول من الشعب السوداني ومن الاتحاد الأفريقي ما يؤدي إلى تطبيق مجلس الامن والسلم الافريقي لقرار تعليق عضوية البلاد في الاتحاد الأفريقي.

    وأعلن الشيوعي الشيوعي في بيان صحفي اليوم السبت، رفضه لرئاسة إي رتبة عسكرية لمجلس السيادة المدني أو مشاركة أعضائه،

    ووصف المجلس العسكري الحالي بغير الشرعي وأنه يجب عليه تسليم السلطة لقوى الحرية والتغيير لتكوين (مجلسها السيادي المدني، ومجلس الوزراء والهيئة التشريعية المدنية”.

    واعتبر الشيوعي المشروع الذي قدمته لجنة الوساطة بأنه يفتح الباب أمام الثورة المضادة في محاولة لشرعنة سلطة المجلس العسكري والمحافظة على مصالحها وتمكينها،

    ونوه إلى أن الوساطة تصب في مصلحة مشروع الهبوط الناعم، الذي رفضه الشعب السوداني برفض طريق التبعية والتدخل الأجنبي في شؤونه الداخلية.

    وأكد تمسكه فقط بما توصل إليه مع حلفائه في قوى إعلان الحرية والتغيير بالإلتزام بالاعلان الدستوري وعدم رئاسة إي رتبة عسكرية لمجلس السيادة المدني ولا مشاركة أعضاء المجلس العسكري في المجلس السيادي.

    وجدد الشيوعي رفضه لقيام مجلس دفاع عسكري للأمن القومي خارج المؤسسة المدنية كواحدة من مستويات وهياكل السلطة القادمة.

    وطالب الحزب الشيوعي بقصر عضوية المجلس التشريعي كما جاء في الإعلان الدستوري على الكيانات السياسية والهيئات المكونة والموقعة على ميثاق إعلان الحرية والتغيير فقط إلى أن تنتهي الفترة الإنتقالية ويعقد المؤتمر الدستوري ويكتب الدستور الدائم،

    وأكد تمسكه بفترة الأربعة سنوات للحكومة الإنتقالية استناداً على تجربتي أكتوبر 1964م وأبريل 1985م ولتحديد فترة كافية لفتح الطريق لحل الأزمة العامة وتنفيذ مهام الفترة الانتقالية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2019, 04:08 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2019, 01:24 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)




    Quote: تجمع المهنيين يقدم الدعوة لأول إفطار رمضاني في مقر الاعتصام

    مصدر الخبر / شبكة الشروق

    قدم تجمع المهنيين، يوم الإثنين، دعوة مفتوحة لكل السودانيين والسودانيات لحضور الإفطار الأول من شهر رمضان الكريم وصلاة التراويح في ساحة الاعتصام المستمر في محيط القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة في الخرطوم منذ أكثر من شهر للمطالبة بحكومة مدنية.

    ووجه التجمع الدعوة لمشايخ ومريدي الطرق الصوفية والدينية ورموز الفن والمسرح والرياضة والإعلام والقيادات الأهلية وكل أطياف الشعب السوداني.

    وأكد أن الإفطار سيكون بوجود قيادات قوى إعلان الحرية والتغيير وقيادات تجمع المهنيين السودانيين.

    وكان التجمع أرسل، الإثنين، نداءً عاجلاً للثوار تحدث فيه عن محاولات تجرى لإزالة الترس الموجود قبالة كبري كوبر الرابط بين الخرطوم والخرطوم بحري.

    وقال إن هذه المتاريس هي أحد أهم خطوط أمامنا تم تثبيتها بدماء شهداء وقفوا عليها وشيدوها وقدموا أرواحهم من أجلها.

    ودعا جميع الثوار للحضور للقيادة العامة لحراسة الاعتصام وحماية الثورة وإبطال المحاولات المتكررة لإزالة المتاريس، والتي قال إنها هي مدخل لفض الاعتصام وتقويض الثورة.


    Quote: باج نيوز

    أصدرت لجنة أطباء السودان المركزية تقريراً لشهداء الثورة السودانية التي بدأت في التاسع عشر من ديسمبر وحتى السادس من مايو ٢٠١٩م.

    وأوضحت اللجنة في بيانها الذي صدر اليوم على صفحتها الرسمية بفيس بوك، صعوبة الحصول على تقارير الوفاة نتيجة للتعميم والتضييق من قبل السلطات الأمنية.

    ووفق البيان بلغ عدد الشهداء ٩٠ شهيداً من ولايات ومدن السودان.

    وتعددت أسباب الوفاة من إصابات مباشرة بالطلق الناري في الصدر والرأس، والتعذيب، والدهس.

    فيما تباينت أعمار الشهداء من كلا الجنسين وبلغ عدد الضحايا من الأطفال ١١، ثمانية منهم لقوا حتفهم إثر إنفجار عبوة ناسفة في أمدرمان.

    أما منسوبي القوات المسلحة بلغ عددهم ٧ شهداء أصيبوا إبان محاولات فض الإعتصام بالقيادة العامة للقوات المسلحة بالخرطوم.


    Quote: ﻭﺟﻪ ﺍﻟﻨﺎﺋﺐ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﻤﻜﻠﻒ ﺍﻟﻮﻟﻴﺪ ﺳﻴﺪ ﺍﺣﻤﺪ ﻣﺤﻤﻮﺩ، ﺑﺘﻌﺪﻳﻞ ﺍﻻﺗﻬﺎﻡ ﻓﻲ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﺒﻼﻏﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﻗﻌﺖ ﻓﻲ ﺍﻻﺣﺪﺍﺙ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺃﺳﻔﺮﺕ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺎﺩﺓ 51 ﻣﻦ ﻗﺎﻧﻮﻥ ﺍﻻﺟﺮﺍءﺍﺕ ﺍﻟﺠﻨﺎﺋﻴﺔ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻓﻲ ﻅﺮﻭﻑ ﻣﻌﻴﻨﺔ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺎﺩﺓ 130 ﺍﻟﻘﺘﻞ ﺍﻟﻌﻤﺪ، ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻳﺴﺘﻤﺮ ﺍﻟﺘﺤﺮﻱ ﻭﻓﻖ ﺍﻟﻤﺎﺩﺓ ﺍﻟﻤﻌﺪﻟﺔ 130 ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺠﻨﺎﺋﻲ ﻟﺴﻨﺔ ۱۹۹۱م.

    ﺇﻟﻰ ﺫﻟﻚ ﺃﺻﺪﺭ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ ﺍﻻﻧﺘﻘﺎﻟﻲ، ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﺒﺮﻫﺎﻥ ﻗﺮﺍﺭﺍً ﺑﺘﻌﻴﻴﻦ ﻋﺒﺎﺱ ﻋﻠﻲ ﺑﺎﺑﻜﺮ ﺭﺋﻴﺴﺎً ﻟﻠﻘﻀﺎء ﺧﻠﻔﺎ ﻟﻌﺒﺪ ﺍﻟﻤﺠﻴﺪ ﺇﺩﺭﻳﺲ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻢ ﺇﻋﻔﺎﺋﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻨﺼﺐ.

    اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2019, 11:48 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)















    Quote: مصادر تكشف موافقة البشير على عرض دولة خليجية وينتظر رد المجلس العسكري

    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    كشفت مصادر صحفية في الخرطوم ان إحدى دول الخليج تقدمت بعرض لإستضافة الرئيس المخلوع عمر البشير على أراضيها.

    ووفق جريدة اليوم التالي شمل العرض حسب المصادر، الإقامة الدائمة للمخلوع وأفراد أسرته.

    فيما تشير معلومات إلى أن البشير وافق على العرض،

    وتمت إحالته للمجلس العسكري الإنتقالي للبت فيه.



    Quote: السفارة الأمريكية تستنكر أعمال قوات الأمن في دارفور

    بواسطة باج نيوز في يوم 6 مايو 2019


    استنكرت السفارة الأمريكية بالخرطوم في بيان لها ما وصفته بأعمال قوات الأمن بدارفور.

    ووفقا لبيان صحفي أدانت السفارة الإجراءات التي اتخذتها قوات الأمن لتفريق الاعتصام في دارفور،

    واعتبرت أنه لا ينبغي للمجلس العسكري استخدام القوة لتفريق الاحتجاجات أو منعها أو الحد منها بأيّ شكل من الأشكال.

    وأشارت السفارة في بيانها إلى أن هذه الإجراءات لن تؤدي إلا إلى زعزعة الأمن والاستقرار وزيادة التوتر.

    وأضافت: بدلاً من ذلك يتعين على الجانبين الوصول لإتفاق بشأن حكومة مدينة.

    يذكر أن السلطات استخدمت الرصاص والغاز المسيل للدموع لتفريق الاعتصام أمام قيادة شعبة المشاة ١٦ في مدنية نيالا مسفرة عن العديد من الإصابات فيما لقى أحد المواطنيين أمس حتفه.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2019, 00:20 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)







                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2019, 11:57 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: لتحقيقات مع البشير تركزت على العقارات والأرصدة في البنوك


    مصدر الخبر / المشهد


    (د ب أ) – أفاد تقرير سوداني اليوم الثلاثاء بأن التحقيقات مع الرئيس السوداني السابق عمر البشير تركزت على العقارات والأرصدة في البنوك.

    وذكرت صحيفة “السوداني” في عددها الصادر اليوم أن “مصادر موثوقة تحصلت على تفاصيل تحقيقات النيابة بشأن فساد الرئيس المخلوع عمر البشير وأسرته “.

    وأكدت المصادر أن “تحقيقات النيابة تركزت على العقارات والأرصدة في البنوك بجنب المنازل التي يعيشون فيها والمكاتب التي يعملون فيها” ،

    وأشارت إلى “مخاطبة مسجل عام الأراضي لمدهم بالعقارات التي يمتلكها الرئيس المخلوع وأسرته في ولاية الخرطوم والولايات الأخرى ، بجانب مخاطبة بنك السودان المركزي لمدهم بأرصدة البشير وأسرته في كل البنوك بالبلاد” .

    وكشفت المصادر عن توصلهم إلى أملاك البشير لعدد من العقارات بمناطق راقية بالخرطوم .


    وكانت نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية قد استجوبت أول أمس الأحد البشير في تهم تتعلق بالتعامل بالنقد الأجنبي وغسل الأموال وتمويل الإرهاب .


    Quote: المجلس العسكري: قوش قيد الإقامة الجبرية ومتمسكون بالشريعة الإسلامية


    مصدر الخبر / باج نيوز




    الخرطوم: باج نيوز

    قال المجلس العسكري بالسودان، الثلاثاء، إن وثيقة إعلان الحرية والتغيير للمرحلة الانتقالية، أغفلت مصادر التشريع، ولكنهم متمسكون بأن تكون الشريعة والأعراف والتقاليد مصدرا للتشريع في البلاد.

    وقال المتحدث الرسمي باسم المجلس، شمس الدين كباشي، في مؤتمر صحفي إن المجلس متمسك أيضا بأن تكون اللغة العربية، لغة البلاد الرسمية.

    وأشار أن وثيقة الحرية والتغيير، أشارت إلى ضرورة العودة إلى نظام الأقاليم السابق، وإلغاء الولايات الحالية الــ(18).

    ونوّه إلى أن المجلس العسكري، رفض مقترح الوساطة القاضي بتشكيل مجلس للأمن والدفاع، باعتبار أن المجلس موجود بالفعل، ولكل دولة لديها مجلس للأمن تحت مسميات مختلفة.

    وشدد على أن المجلس العسكري يرفض أن إخضاع الجيش والأمن للمجالس السيادية، خاصة فيما يتعلق بإعلان الحرب، ومشاركته للجيوش الأخرى في أي من البلدان.

    وأكد أن المجلس العسكري، سيلجأ إلى إجراء انتخابات مبكرة خلال 6 أشهر، إذا وصل التفاوض مع قوى إعلان الحرية والتغيير إلى طريق مسدود، واعتبره خيارا مطروحا للنقاش.

    وأكد أن محاولة إزالة المتاريس وفض الاعتصام لم تكن من جانب الجيش السوداني، وتقوم به قوة ثالثة، دون ذكر تفاصيل إضافية.

    وأعلن استلام دعم من دول السعودية والإمارات، دون تفاصيل.

    وأكد أن مدير الامن والمخابرات السابق، صلاح قوش، قيد الإقامة الجبرية، وبالإمكان إحالته إلى سجن كوبر المركزي في أي وقت.

    وشدد على جاهزيتهم ضرورة تفكيك النظام السابق، وتصفية الدولة العميقة، وإن استمرت المسألة إلى 10 سنوات.

    وأضاف، “نعمل على تفكيك وتصفية الأمن الشعبي (قوات موازية) وحصر السلاح في أيدي القوات النظامية الأخرى.


    Quote: فض مبادرة المجلس العسكري لعلاج جرحى التظاهرات بالمستشفيات داخل أو خارج السودان


    مصدر الخبر / المشهد


    (د ب أ) – أعلنت مبادرة علاج الجرحى ودعم أسر الشهداء وتعويض المتضررين في السودان رفضها التام لمبادرة المجلس العسكري لعلاج جرحى التظاهرات بالمستشفيات داخل أو خارج السودان .

    وقالت المبادرة ، في بيان نشرته جريدة “الجريدة” السودانية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء ، إنها قادرة على علاج جميع المصابين وتكفلها التام بفاتورة علاجهم ، مضيفة أنها لن تقبل أي أموال من المجلس العسكري أو قوات الدعم السريع أو أي من مؤسسات الدولة الحالية لتغطية نفقات علاج المتظاهرين .

    وأشارت إلى أن “المؤسستين الوحيدتين التي ستقبل منهما أموال هما جهاز المخابرات الوطني وقوات البطش والارهاب التابعة لقوات الشرطة لأنهما الجهتان المسؤولتان عن الفظائع التي حدثت أبان أحداث ثورتنا العظيمة وبشروط”.

    وشددت المبادرة على أنها غير معنية بتصريحات نائب رئيس المجلس العسكري عن تكفل الدولة بنفقات العلاج .


    Quote: السعودية والإمارات: أثر المساعدات للسودان سيظهر قريباً


    الخرطوم :باج نيوز

    جددت السعوديه والإمارات استمرار الدعم للسودان وتعهدتا بدعم اضافي للبلاد خلال المرحلة المقبلة.

    وتوقع السفير السعودي بالخرطوم على بن حسن جعفر إنعكاس أثر المساعدات المقدرة بثلاثة مليار دولار قريباً.

    وقال خلال حديثه فى المؤتمر الصحفي لسفارة دولة الإمارات بالخرطوم، لتدشين المساعدات الرمضانية اليوم (الثلاثاء) إن موقفي الإمارات والسعوديه كان من أوائل الدول فى دعم التغيير الذي جاء بإراده شعبيه حقيقية.

    ولفت إلى أن المساعدات هي إنسانيه عاجلة تُلبي الاحتياجات الضرورية للشعب السوداني.

    وأشار إلى وصول وفود إمارتية وسعودية خلال الفتره الماضية للسودان لتلمس ما هو مطلوب، كما أنه تم وضع الخطط الأساسية لوصول المساعدات منها ٥٠٠ مليون دولار وديعه مناصفة بين الدولتين والتي تهدف لاستقرار سعر الجنيه مقابل العملات الأجنبية.

    وأوضح أن الجميع سيلمسها قريباً إلى جانب توفير الأدوية والمشتقات البترولية.

    من جانبه أكد السفير الإماراتي بالخرطوم حمد محمد الجنيبي استمرار دعم دولة الإمارات لشعب السودان .

    وأشار إلى أن المساعدات الرمضانية التي تم توزيعها تشمل عدد من ولايات البلاد إلى جانب بعض المناطق فى الخرطوم وأضاف أنه تم فرش ٣٤ مسجداً فى ١١ولاية بالتعاون مع المجلس الأعلى للدعوة، فضلاً عن تسيير قوافل المساعدات الإنسانية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2019, 04:55 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)










    كتائب الظل تصفي أصولها قبل 15 يوماً من إقتلاع النظام


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    أكدت مصادر أن الجهاز السري للمؤتمر الوطني والحركة الاسلامية السودانية (الأمن الشعبي) قام بتصفية أصوله قبل 15 يوماً من بيان الجيش ،

    ووجهت القيادات الأفرع بنزع لـ(الهارد ديسكات) التي تحتوي على المعلومات وتأمينها وبيع الأجهزة في السوق ،

    كما صدرت تعليمات للكادر بالاختفاء لحين إشعار آخر.


    Quote: ياسر عرمان يكتب التفاوض عبر وسائل الاعلام مضر بالكل..

    الشعب والثورة يستحقان الأفضل


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار




    تابعت الجزء الاول من المؤتمر الصحفي الذي عقده الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري وزملائه، والذي تناول رد المجلس العسكري على الوثيقة المقدمة من قوى الحرية والتغيير، والتي نقلتها الوساطة، وأود تسجيل الملاحظات الاتية:

    أولا: القضايا المطروحة قضايا حساسة بعضها ادي الي تقسيم السودان الي بلدين وسالت أنهر من الدماء منذ استقلال السودان، ولم يتراضى الناس على طريقة حسمها، وطرحها في الهواء سيزيد من حدة الاستقطاب حولها.

    ثانياً: الوضع الحالي دقيق وتاريخي واتى محمولا على ظهر الثورة والشهداء والجرحى وضد نظام فاشي استمر ثلاثين عاماً، كتم انفاس الناس، والناس يتطلعون لهواء منعش جديد قائم على الحرية والسلام والطعام والمواطنة بلا تمييز،

    ويجب ان نستخدم هذه اللحظة الفارقة لبناء الدولة وبناء الامة (nation building and state building).

    ثالثاً: الديمقراطية والسلام العادل والمواطنة ودولة الوطن بدلا من دولة التمكين والخبز والخدمات للجميع هي طريقنا نحو المستقبل، وقوى الثورة والمجلس العسكري ينبغي ان يقوم اتفاقهما وفق هذه الأسس.

    رابعاً: الاستقطاب والاستقطاب المضاد ليس طريقاً للتفاوض وقد جربنا التفاوض على مدى سنوات طويلة وادركنا ان التفاوض بعيداً عن أجهزة الاعلام هو الأفضل والمنتج، والاستقطاب مضر بكافة الأطراف ومضر بالسودان أولا.

    خامساً: التفاوض في أجهزة الاعلام سيقوي التيارات المتشددة وسيقضي على صوت العقل والحكمة ويقلل من فرص التوافق لتحقيق مطالب شعبنا في بناء نظام جديد وبان يكون الشعب هو مصدر السلطات.

    ولنا عودة ,,,,

    ياسر عرمان
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2019, 10:46 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)










                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2019, 04:39 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    Quote: قناة الجزيرة : 3 دول عربية ساهمت في الإطاحة بعمر البشير –

    تفاصيل


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    نقلت أسوشييتد برس عن مسؤولين مصريين وسودانيين قولهم إن مصر والإمارات والسعودية تواصلت مع الجيش السوداني عبر قنوات سرية لتشجيع إزاحة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير من السلطة
    وذلك بعدما اكتسبت الانتفاضة الشعبية ضده زخما خلال الأسابيع التي سبقت الإطاحة به.

    التفاصيل:

    نقلت الوكالة عن أربعة مسؤولين أمنيين مصريين ما وصفوه بالتواصل والدعم الهادئ الذي قدمته الحكومة المصرية للفريق أول عبد الفتاح البرهان، أحد أبرز القادة العسكريين السودانيين والذي يقود الآن المجلس العسكري الحاكم.

    قال هؤلاء المسؤولون، الذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم بسبب الطبيعة السرية لعملهم، إنهم شاركوا في ترتيب المحادثات مع البرهان، وفي بعض الحالات كانوا حاضرين فيها.

    مصر دعمت البشير في البداية، حيث رحب به الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القاهرة في يناير/كانون الثاني.

    منعت الشرطة المصرية مظاهرات كان يعتزم عدد من أفراد الجالية السودانية الكبيرة في مصر القيام بها ، واحتجزت عددا من الناشطين السودانيين الذين سلموا إلى الخرطوم، وفقا لنشطاء حقوقيين دوليين.

    دول الخليج ظلت أيضا محايدة إلى حد كبير في البداية، خوفا من انفجار ربيع عربي مثلما حدث في عام 2011 وهز استقرار بلدانهم. لكنهم لم يقدموا مساعدة تذكر للبشير، الذي كان يكافح لاحتواء الأزمة الاقتصادية التي أججت المظاهرات.

    لكن كل هذا تغير في شهر فبراير/ شباط بحسب المسؤولين المصريين، عندما تحدى المتظاهرون إعلان الطوارئ وحظر التجمعات غير المصرح بها.
    قال أحد المسؤولين إن الدول الثلاث أدركت في تلك المرحلة أن “أيام البشير في السلطة قد تكون معدودة”.

    أوضح المسؤولون أنه بحلول أوائل أبريل/ نيسان، أصبح من الواضح أن البشير قد فشل في سحق الانتفاضة.

    في 2 أبريل/ نيسان تنحى الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أمام احتجاجات مماثلة، بعد سنوات طويلة في الحكم.

    ضخ هذا زخما جديدا في المظاهرات السودانية.

    في 6 أبريل/ نيسان أقام المتظاهرون اعتصاما خارج مقر وزارة الدفاع السودانية.

    في اليوم التالي وصل وفد يضم ثلاثة مسؤولين سودانيين من الجيش والمخابرات إلى القاهرة، حيث التقوا بكبار مسؤولي المخابرات المصريين، وفقا للمسؤولين المصريين.

    كان على رأس الوفد السوداني الفريق جلال الدين الشيخ، نائب رئيس جهاز الأمن والمخابرات السوداني.

    قال مسؤول حضر الاجتماع إن السودانيين سألوا عن كيفية رد مصر إذا أطاح الجيش بالبشير، وما إذا كان السعوديون والإماراتيون سيقدمون مساعدات مالية أم لا.

    أضاف المسؤول “لقد أرادوا أن يطمئنوا”.

    قال المسؤولون إن الدول العربية الثلاث تواصلت بعد ذلك مع البرهان واللواء محمد حمدان دقلو، المشهور باسم “حميدتي”، قائد قوات الدعم السريع في السودان.

    كان هذان الرجلان قد ساعدا في تنسيق نشر القوات السودانية في اليمن ضمن التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، وقد رفض الجيش وقوات الدعم السريع أوامر من البشير لتفريق الاعتصام بعنف خارج مقر القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية، كما اجتمع البرهان وحميدتي مع المتظاهرين لمناقشة مطالبهم.

    نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان محمد حمدان دقلو المعروف بـ (حميدتي)
    تصاعدت التوترات في الأيام التالية عندما هاجمت قوات الأمن المقربة من البشير مقر اعتصام المتظاهرين وتدخل الجنود لحماية المحتجين، ما أسفر عن مقتل جنديين.

    قال مسؤول مصري إن قادة الجيش السوداني كانوا “يخشون الانقسامات داخل القوات المسلحة لأن ضباطا من الرتب الدنيا وقفوا مع المحتجين. أكد المسؤول: نصحناهم بمحاولة إيجاد مخرج آمن للبشير”.

    قال المسؤول إن مصر اقترحت أن يتنحى البشير ويتوجه إلى السعودية.

    أكد مسؤول سوداني كبير في حكومة البشير أنه جرى تقديم هذا الاقتراح إلى وزير الدفاع اللواء عوض بن عوف، والقائم بأعمال رئيس حزب المؤتمر الحاكم أحمد هارون، في 9 أبريل.

    قال المسؤول السوداني إن البشير رفض هذا العرض بشدة.

    في صباح اليوم التالي، قام الجيش بتغيير الحرس الرئاسي للبشير، وقطع خطوط الهاتف الخاصة به، ما اعتبر مؤشرا على حدوث انقلاب.

    قال مسؤول عسكري سوداني، طلب عدم الكشف عن هويته، إن البشير “صُدم وظل يصرخ”.

    التقى البرهان واثنان من قادة الجيش مع البشير قبل فترة وجيزة من الإعلان عن الانقلاب.
    الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي الجديد بالسودان
    أبلغ القادة العسكريون البشير أنه لن يجري تسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية لمواجهة تهم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب على خلفية النزاع في دارفور في أوائل القرن الحالي، وأنه يمكن أن يظل في مقر الرئاسة رهن الإقامة الجبرية.

    في 11 أبريل/ نيسان أعلن الجيش انتهاء حكم البشير الذي دام 30 عاما.

    لكن المحتجين ظلوا في الشوارع خوفا من أن يبقى الجيش على أغلب أركان نظام البشير.

    وزير الدفاع عوض بن عوف، الذي أعلن بيان الإطاحة بالبشير، استقال من منصبه كرئيس للمجلس العسكري الانتقالي بعد يوم، ليحل محله البرهان، كما استقال رئيس أركان الجيش كمال عبد المعروف الماحي.
    وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف أعلن عزل الرئيس عمر البشير واعتقاله
    في أواخر أبريل/ نيسان استقال ثلاثة أعضاء آخرين في المجلس العسكري، من بينهم جلال الدين الشيخ، الذي قاد الوفد السوداني إلى القاهرة.

    جاءت استقالة هؤلاء القادة الخمسة بعد أن رفض المتظاهرون الاجتماع بهم، حيث اعتبروا من المحسوبين على الإسلاميين حلفاء البشير.

    بعد أيام من الانقلاب يبدو أن الجيش قد تراجع عن وعده للبشير، حيث أرسله إلى أحد السجون في الخرطوم، كما ألقي القبض على عدد من كبار المسؤولين.

    لكن المحتجين يقولون إن ثورتهم لم تنته بعد، وتعهدوا بالبقاء خارج مقر اعتصامهم أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني حتى يجري تسليم السلطة إلى إدارة مدنية


    Quote: مريم الصادق تكشف حقيقة لقائها بـ”دحلان” وتلقي أموال إماراتية


    مصدر الخبر / غرفة الاخبار


    فندت نائبة رئيس حزب الأمة القومي د.مريم الصادق المهدي ما تردد بشأن إتهامها بتلقي أموالٍ من دولة الإمارات أو لقائها بالسيد محمد دحلان، وربط ذلك بزيارتها الآخيرة لأبوظبي، والتي كانت محددة الهدف مسبقاً، وأصفة كل ذلك بأنه محضُ إفتراء.

    وقالت د.مريم في بيان ، إنها طلبت الالتقاء بالأهل في الإمارات لتشكرهم على وقفتهم النبيلة مع الحزب عندما أوصد باب شقيق في وجه الإمام الصادق المهدي فاستقبله الأهل في الإمارات بحفاوة واستضافوه بكرم حري بهم.

    ولفتت نائبة رئيس حزب الأمة القومي إلى أن هذه أول رحلة خارجية لها بعد إزالة حكم الطاغية وكنائبة لرئيس الحزب للإتصال السياسي والدبلوماسي في إطار اتصالات واسعة استشرافا للعهد الديمقراطي الجديد وحرصاً على دعم مطالب الشعب المشروعة.

    وقالت مريم إننا امتداد لكيان عرف بعفة اليد واللسان ، وليس لدينا ما نخفيه عن شعبنا، واحترامه لنا وثقته فينا ظلت معينا الذي لا ينضب وعزاونا في كل ما يصيبنا من عدوان ، وأكدت أن الشعب قادر على تمييز الفبركات.

    و اعتبرت نائب رئيس حزب الأمة القومي، القيادية بقوى الحرية والتغيير، مريم الصادق المهدي، أن اتهامها بتلقي أموال من دولة الإمارات، ولقاء القيادي الفلسطيني محمد دحلان “محضُ إفتراء”.

    وأضافت في البيان :”مهما كثرت التلفيقات حولنا من قبل، فقد كان الشعب قادراً على تمييز الفبركات، واعطانا في كل الانتخابات الديمقراطية الحقة ثقته التي نعتز بها، ولن نفرط فيها، ونظل نقدم ما ملكت يدنا من أجل رفعته ورفاه أهله”.

    وأكدت مريم الصادق، أنها لن تدخر جهداً مع زملائها في قوى الحرية والتغيير، للوصول بسفينة الوطن إلى بر السلام والحرية والديمقراطية والعدالة والنماء، متحلّين بروح الاحترام، وإعلاء شأن الوطن فوق كل إعتباراتٍ أخرى.

    ورأت أنَّ أكبر التحديات التي تواجه الشعب بعد خـلاص الوطن من النظام المباد هو عملية البناء الوطني على أسسٍ جديدة، بعد تصفية دولة التمكين، وإدخال تحولاتٍ جذرية على بنية مؤسسات الدولة، لكي تتمكن من أداء وظائفها الأمنية، والإقتصادية، والإجتماعية، والسياسية بكفاءة تستند إلى الرضا الشعبي، والتعاون الإقليمي والدولي.

    وقالت :”إن ذلك لا يتأتي إلا بالتفكير بعيداً عن حالة الغضب، وقبول الآخر، وعدم الإقصاء إلا لمن عزل نفسه بالمشاركة في تخريب الوطن، وفي قمع وقتل المواطنين”.


    Quote: النائب العام يوجه بالتحقيق مع البشير في انقلاب 1989..

    والبلاغ يشمل قيادات بارزة من النظام السابق منهم الطيب مصطفى –


    مصدر الخبر / المشهد


    العين – وافق النائب العام السوداني الوليد سيد أحمد على التحقيق في العريضة الجنائية التي قدمها عدد من المحامين ضد الرئيس المعزول عمر البشير بتهمة تقويض النظام الدستوري، والانقلاب على الحكومة الديمقراطية الشرعية عام 1989.

    وتُعتبر هذه العريضة هي الثانية ضد البشير بعد شروع نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية الأحد الماضي باستجوابه، في بلاغات بشأن قضايا فساد وتمويل إرهاب.

    وصعد تنظيم الاخوان الإرهابي للسلطة في السودان عام 1989 عبر انقلاب عسكري قاده البشير على الحكومة الديمقراطية المنتخبة حينها بقيادة الصادق المهدي.

    وتتضمن العريضة بلاغاً ضد الجبهة القومية الإسلامية التي كان يرأسها حسن الترابي، والتي تعتبر الحاضنة الفكرية لحزب المؤتمر الوطني، لتدبيرها الانقلاب مع البشير.

    وقدمت هيئة من كبار المحامين السودانيين على رأسهم علي محمود حسنين، وكمال الجزولي، ومحمد الحافظ دعوى إلى النائب العام ضد تنظيم الإخوان الذي كان يسمى نفسه “الجبهة القومية الإسلامية”، بتهمة الانقلاب على الشرعية، وتقويض النظام الدستوري وحل المؤسسات والنقابات بالدولة.

    وتستند الدعوى إلى قوانين قديمة مجازة منذ عام 1983، لأن القانون الجنائي المعمول به حالياً أُدخل عليه تعديل دستوري من نظام البشير.

    وأوضح القانوني علي محمود حسنين أنهم طلبوا خلال العريضة فتح بلاغ جنائي تحت المادة 96 من قانون العقوبات السوداني ضد عمر البشير، وكافة رموز الإخوان الذين شاركوا في الانقلاب عام 1989.

    وقال حسنين إن النائب العام قبل عريضة الدعوى، وأحالها إلى وكيل نيابة جنايات الخرطوم شمال، للتحقيق فيها، وهي دائرة الاختصاص التي تقع فيها القيادة العامة للجيش السوداني، التي تحرك منها البشير لقيادة الانقلاب في 30 يونيو/حزيران 1989″.

    وأشار إلى أن البلاغ يشمل أسماء الإخواني علي الحاج، وغازي صلاح الدين، وعبدالحي يوسف، والطيب مصطفى، وغيرهم من قيادات ورموز النظام السابق”.




    Quote: عمر الدقير يتوعد المجلس العسكري بمصير البشير


    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    قال رئيس حزب المؤتمر السوداني المهندس عمر الدقير ان المجلس الانتقالي العسكري سيواجه مصير النظام السابق إذا رفض تسليم السلطة

    وقال في حوار متلفز مع قناة العربي الجديد لا أعتقد أن حزب الأمة داعم للمجلس العسكري .

    وأضاف الدقير بحسب الاحداث نيوز ان المجلس العسكري الانتقالي تعامل مع وثيقة الإعلان الدستوري على أنها دستور كامل وهذا غير صحيح واضاف‏ من شارك النظام السابق لا يجب أن يكون معنا خلال الفترة الانتقالية

    ‏معركتنا الأساسية هي استرداد السلطة للشعب واردف بالقول نريد علاقات خارجية مبنية على مصالح شعبنا وشدد على انهم يريدون حكومة مدنية كامله الدسم وقال ‏ نريد أغلبية مدنية في الحكم وان إطالة أمد التفاوض في السودان غير إيجابي ومضر بالثورة.





    Quote: محاولة جديدة لفض إعتصام شارع النيل بودمدني ولاية الجزيرة


    مصدر الخبر / سودان تايمز

    مدني :عبد الوهاب السنجك

    حاولت جهة امنية فض اعتصام جماهير وشباب ولاية الجزيرة بودمدني – وسط السودان- وذلك بعد إزالة المتاريس التي نصبت أمام مقر أمانة حكومة ولاية الجزيرة بشارع النيل.

    وقالت هبة حاتم لـ(سودان تايمز) إن جهات معروفة لديهم حاولت فض الاعتصام بالقوة عند الساعة السادسة من صباح الخميس بعد ان القت القبض علي اثنين من الثوار واقتادتهم للقيادة العامة لقوات الشعب المسلحة وقامت بضرب احدهم حتى نقل إلى المستشفي وتم اسعافة بأورنيك (8) بعد ان تم فتح بلاغ ضد الجهة.

    وقال الطيب ابوشبكة (سنعمل على تأمين منطقة الاعتصام بتقسيم المجموعات ولن نبرح المكان حتى تتم الاستجابة لمطالب الشعب السوداني وذلك بكنس كل رموز العهد البائد واصلاح وترتيب وضع الدولة)،

    وأضاف (لن نعود الى منازلنا إلا ونحن منتصرون وكل محاولات بث الاشاعات بقصد كسر همتنا لن تزيدنا الا قوة ونحن متمسكين بمبادئ الثورة التي خلعت حزب المؤتمر الوطني الذي جثم علي صدور الشعب السوداني ثلاثين عاما).

    واكد ابوشبكة ان طريق النيل بودمدني والذي تم فتحة لمدة (5) ساعات اغلق مرة اخري بالمتاريس وبقوة الثوار.

    ودخل اعتصام الثوار أمام قيادة الجيش الذي بدأ في 6 ابريل الماضي في الشهر الثاني، برغم من تنحي الرئيس الأسبق عمر البشير يوم 11 ابريل وخلفه عوض ابنعوف يوم 12 ابريل ليستولي عبد الفتاح البرهان على السلطة وبشكل المجلس العسكري.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2019, 11:29 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    سفارة السعودية بالسودان تطلق إفطار "عابر طريق"

    مصدر الخبر / شبكة الشروق


    دشنت سفارة المملكة العربية السعودية لدى السودان، يوم الجمعة، إفطار “عابر طريق” أمام السفارة بالخرطوم، بالتعاون مع منظمة “بواعث الخيرات” الخيرية. وتأتي المبادرة برعاية من سفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان، علي بن حسن جعفر، وتحتوي المبادرة على كلمات وتوزيع بلح وعصير لعابري الطريق.

    وقال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان، علي بن حسن جعفر، أثناء مشاركته بتوزيع الإفطار على المستفيدين، إن الهدف من فكرة توزيع الإفطار هو دعم الأشقاء بالسودان وعابري الطريق خلال هذا الشهر الكريم، مؤكداً وقوف المملكة مع الشعب السوداني في جميع المجالات.



    Quote: أمريكا في السودان.. عودة من باب “المدنية”

    مصدر الخبر / صحيفة الصيحة


    الخرطوم: صلاح مختار

    مَرّةً أخرى تَعُود واشنطن إلى واجهة المَلف السُّوداني وهذه المرة عبر مُطالبتها للمجلس العسكري الانتقالي بالإسراع في إكمال إجراءات تسليم السُّلطة لحكومة مدنية..

    مُطالبة واشنطن هذه لم تكن الأولى من نوعها للمجلس، إلا أنّ الجديد هذه المرّة هو دعوتها للأطراف السودانية تجاوز الخلافات، وتجنيب البلاد سيناريو الفوضى والعنف،

    وجاء في الخبر أن نائب وزير الخارجية الأمريكي جون سوليفان طالب، رئيس المجلس العسكري الفريق أول عبد الفتاح البرهان خلال اتصال هاتفي بسرعة تسليم السلطة إلى المدنيين وتجنُّب العنف والعمل على تجاوُز الخلافات مع الأطراف السياسية .

    مخاوف مُبرّرة

    العزف على وتر إعادة المدنية إلى الحكم، يبدو أنه أضحى طريق الإدارة الأمريكية في التعامل مع الخرطوم، مما جعلها تبدي مخاوفها من انزلاق البلاد إلى الفوضى والعُنف، في ظل تصاعُد التّوتُّر السياسي والمطالبة بحكومة مدنية.

    ويقول مُراقبون إنّ واشنطن تُحاول الضغط على المجلس العسكري من أجل تَسريع تَسليم السُّلطة للمدنيين.

    خيارات السُّودانيين

    مُلخص ما دار بين البرهان والمسؤول الأمريكي أوجزه بيانٌ صادرٌ عن المجلس العسكري، أشار فيه إلى أنّ رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان اطّلع المسؤول الأمريكي على مُجمل الأوضاع بالبلاد، وتواصل المجلس مع القوى السياسية السودانية للانتقال السلس الى السُّلطة،

    وأضاف البيان أنّ البرهان أشار لانحياز الجيش السوداني لإرادة الشعب السوداني، تحقيقاً لشعارات الثورة في الحرية والعدالة والمساواة. كما شدّد في المُحادثة على دور الجيش في تعزيز الأمن ودعم خيارات السُّودانيين وثورتهم السلمية، حسبما ذكر البيان.

    سؤال مُبرِّر

    واشنطن في اتصالها الأخير بالبرهان، يبدو أنها أرادت إيقاف سيل الانتقادات التي واجهتها إدارة ترمب بسبب تفرجها على ما يجري في السودان منذ أربعة أشهر، مِمّا حَدَا بنائب وزير الخارجية الأمريكي للتأكيد على وقوف بلاده ودَعمها لجُهُود تَحقيق الاستقرار السِّياسي بالسُّودان.

    وسبق أن دَعت الإدارة الأمريكية، الجيش السوداني في أكثر من مُناسبةٍ إلى تسريع تسليم السلطة للمدنيين استجابةً لضغوط الشارع المُتواصلة منذ الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير،

    ولكن صحيفة “نيويورك تايمز” تساءلت في وقتٍ سابقٍ عن سر التزام الولايات المتحدة الصّمت تجاه تدخُّل السعودية والإمارات في الشأن السوداني، رغم أنّها ظلّت تُؤثِّر بشكلٍ كبيرٍ، بل وغارقة فيما يجري في السودان خلال الـ 25 سنة الماضية،

    وأكدت الصحيفة الأمريكية في تقرير لها من الخرطوم أنّ أمريكا تغيب الآن بشكلٍ لافتٍ في لحظات حرجة يتشكّل فيها مستقبل السودان، ويُترك مصيره للرياض وأبو ظبي،

    وعدّدت الصحيفة، الخطوات التي اتّخذتها الرياض وأبو ظبي حتى اليوم دعماً لسُلطةٍ عسكريةٍ بالسودان ، إضافةً إلى التّنسيق مع القاهرة التي تترأس الاتحاد الأفريقي حالياً.

    موقف ضعيف

    ونقلت الصحيفة عن الدبلوماسي الأمريكي الأسبق بالسودان بيتون كنوبف قوله، إنّ بلاده في السابق كانت ستستجيب، في حالة حدث ما يجري في السودان الآن، بعقد اجتماعات عالية المُستوى مع حلفائها لوضع خارطة طريق لتحوُّل هذه البلاد إلى الديمقراطية والحكم المدني،

    ووصف كنوبف، الموقف الأمريكي الحالي بأنّه أضعف كثيراً من موقف الاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي.

    موقف مماثل

    ورغم أنّ الخارجية الأمريكية قد أعلنت دعمها للتحوُّل إلى الحكم المدني بالسودان، فإنّ البيت الأبيض لم يفعل ذلك حتى اليوم، ونقلت عن بعض المسؤولين الأمريكيين السّابقين والمُحلِّلين خشيتهم من أن يكون موقف البيت الأبيض من السُّودان مماثلاً لموقفه مِمّا يجري في ليبيا، أي دَعم التّوجُّه العسكري.

    اختطاف الثورة

    ونقلت الصحيفة عن زاك فيرتين، المسؤول السابق في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما عن السودان والذي ألّف كتاباً صدر مؤخراً بعنوان “لا يُمكن أن يصبح السودان أرضاً لمعركة أخرى بالوكالة في الشرق الأوسط”، قوله إنّ اختطاف ثورة السُّودانيين بالأجندة الأجنبية لن يكون مُخيِّباً للآمال فقط، بل سيكون أمراً مُسبِّباً لعدم استقرارٍ واسعٍ وعَميقٍ بالمنطقة، وطالب بالانتقال إلى الحكم المدني.

    تسليم وتسلُّم

    وطالب مشرعون أمريكيون بالضغط على المجلس العسكري للإسراع في تسليم السلطة إلى حكومة مدنية تمثل كل السودانيين،

    ودعا المشرعون إلى التنسيق مع وزارة الخزانة والمُؤسّسات الرقابية والبنكية الأمريكية والدولية لمُلاحقة الأموال المَنهوبة بواسطة أتباع النظام السَّابق، ومنع خُرُوجها من السودان أو إعادتها إليه، وتَسليمها إلى الحكومة المدنية الانتقالية التي تمثل كل السُّودانيين.

    ليس بجديد

    يرى المحلل السياسي د. عبد اللطيف البوني في حديثه لـ(الصيحة) أنّ الموقف الأمريكي ليس فيه جديد باعتبار أنّ الموقف الأمريكي ضد الانقلابات العسكرية، وهو موقفٌ ينسجم مع الموقف الأفريقي،

    كذلك موقف الكونغرس الأمريكي لديه قانونٌ يجرم ذلك ولا يتعامل مع الحكومات العسكرية، بيد أن البوني عاد وقال إنّ أمريكا تنطلق في علاقاتها الخارجية من مُنطلق مصالحها، وبالتالي بشأن السودان لديها خارطة طريق خَاصّة به من خلال مُطالبتها بالمُساواة في الأديان، وأن تكون الحكومات مُنتخبة، وبالتالي رأى أنّ الأمر ليس فيه جديد.

    انتظار المجهول

    وفي السِّياق، يُشير المُحَلِّل السِّياسي والأكاديمي د. أبو بكر آدم لـ(الصيحة) إلى أنّ اللاعب الأساسي في المشهد السوداني هي الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا والاتحاد الأوروبي، والمحور الخليجي قبل أن يصف الوضع في السُّودان بالهشاشة ووجود قُوى مُتصارعة، إضافةً إلى وجود مجلس عسكري انتقالي مُقيّد بالضغوط وبالتالي يسهل للولايات المتحدة الأمريكية تمرير أجندتها من خلال الحديث عن تسليم السُّلطة لمدنيين، رغم أن الواقع لا يوجد قوى مدنية حقيقيّة مُتماسكة لتسليم السُّلطة في السُّودان،

    وقال آدم إنّ الصراع بين القوى السياسية يُؤكِّد ضعف الواقع السوداني،

    ولذلك أمريكا تُريد رسم المشهد السوداني وتمديد مصالحها كأولوية في المنطقة، ولكن أمريكا إذا كانت تُريد قوى مدنية حقيقية عليها انتظار الانتخابات المُقبلة.


    Quote:
    حقيقة استقالة رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان

    مصدر الخبر / المشهد


    كشفت مصادر عسكرية، اليوم الجمعة حقيقة الانباء المتداولة خلال الساعات الماضية بشأن استقالة رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان من منصبه .

    وقالت المصادر ان رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبد الفتاح البرهان، يمارس مهامه بصورة عادية وذلك بعد أن أدى صلاة الجمعة اليوم في مسجد القيادة العامة .

    وفي وقت سابق، راجت اخبار استقالة البرهان من رئاسة المجلس العسكري الانتقالي بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي عقب اختفائه عن المشهد السياسي منذ نحو أسبوع .

    وكان المجلس العسكري اعترض على تقليص اختصاصات مجلس السيادة رغم موافقته على أن يكون مختلط بين المدنيين والعسكريين وهو أمر ترفضه قوى الحرية والتغيير حيث تتمسك أن يكون المجلس رمزي بمهام تشريفية .

    وحددت سكرتارية مشتركة مكونة من قبل المجلس العسكري السوداني وقوى إعلان الحرية والتغيير أبرز نقاط الخلاف حول وثيقة الإعلان الدستوري التي طرحتها الأخيرة ، في ثلاث نقاط ، تتصل برأس الدولة والسلطات والفترة الانتقالية.

    وتعكف لجنة من قوى تحالف إعلان الحرية والتغيير على هيكلة التحالف بإعلان جسم موحد لإدارة التفاوض مع المجلس العسكري خلال المرحلة المقبلة بطريقة جديدة.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2019, 01:12 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)











    اللجان الصحية توزّع مصل (السحائي) في ميدان الاعتصام



    الخرطوم: باج نيوز

    وزّعت اللجان الصحية داخل ساحة الاعتصام أمام مقرة القيادة العامة للجيش بالخرطوم مصل الوقاية من “السحائي” للمعتصمين تحسباً لأي إصابات مُحتملة نظراً للأجواء الساخنة في شهر رمضان فضلاً عن الزحام وتدفق أعداد كبيرة إلى ساحة الاعتصام.

    وأكد الطبيب د. محمد مالك محمد الطاهر المشرف على إحدى عيادات الاعتصام الميدانية، عدم وجود أي حالات إصابة بالتهاب السحائي وسط المعتصمين، وأعلن أنهم وزعوا مصلاً للوقاية للمعتصمين نسبة لتدفق الناس وللأجواء الحارة هذه الأيام، وأوضح أن معظم الحالات التي وصلتهم عبارة عن التهابات عادية أو إصابات ميدان أيام إطلاق النار في الأيام الأولى من اعتصام القيادة .

    وكشف المشرف على العيادة بساحة الاعتصام خلف الله صديق طبقاً لـ (سونا) اليوم “الخميس” أن هناك ما لا يقل عن مئة حالة بالإلتهابات العادية تصل إليهم يومياً وقد تصل إلى مئتين في بعض الأحيان،

    وأشار لوجود صيدلية مركزية خاصة بالاعتصام، وأكد وجود أدوية بعيادات ساحة الاعتصام قال إنها قد لا تتوافر خارجها تصل عن طريق فاعلي خير من خارج السودان،

    ونوه لوجود معمل للتحاليل الطبية.

    وتوجد بساحة الاعتصام سبع عيادات ميدانية، تضم أطباء متطوعين وتعالج حالات من داخل الساحة وخارجها، ويوجد بها أدوية الإسعافات الأولية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2019, 01:36 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2019, 02:03 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)





















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2019, 04:42 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    وقائع وكواليس ليلة 11 أبريل..

    من أطاح بالبشير؟

    6 مايو، 2019 241

    الخرطوم: عبد الله عبد الرحيم

    في خطوة مفاجئة، كشف الفريق جلال الشيخ، عضو المجلس العسكري الانتقالي المستقيل، تفاصيل جديدة عن الانقلاب على الرئيس السابق عمر البشير والانحياز للثوار، وأقسم جلال و(حلف بالطلاق)، أنه من قاد التغيير،

    وقال: ذهبت لوزير الدفاع عوض بن عوف، ومدير جهاز الأمن الفريق أول صلاح قوش، وقلت لهما (دي فوضى وما ممكن عشان 30 رجل نخسر الملايين)، وقلت لهما الرئيس لازم يتنحى (بالحسنة أو بالرجالة) حقناً للدماء. وأضاف جلال، بعدها أصروا أن أكون عضواً بالمجلس العسكري الانتقالي، لكن قلت لهم “سيبونا ونحن كفانا”.

    تكثر الأقاويل أخيراً، وكلها تنسج وقائع مغرية للاطلاع تفيد بأن هذا أو ذاك قد أطاح بالرئيس السابق عمر البشير، فهل ثمة مؤامرة تمت وفقاً لحديث الرئيس البشير في بعض الإفادات المنقولة عنه من أنه “يشم رائحة مؤامرة”، حينما سُمح للمحتجين بالوصول لمقر إقامته، وهو ما نهى عنه،

    ولكن بعض الاجتهادات العسكرية لكبار قادة القوات المسلحة ترى بأنه يمكن أن يسمح لهم بالوصول لتسليم وثيقتهم للقيادة العامة ومن بعدها يمكن فضهم بسهولة، وما لم يكن تتوقعه قيادة الجيش بأن الأمر سيطول عليهم، وقد يتحول لمطالبات برحيل النظام وتنحي الرئيس.. فهل هذه العناصر وحدها هي التي أدت للإطاحة بالبشير أم إن ضغط الشارع هو الذي أسقط الرئيس المخلوع؟.

    خطوة إبن عوف

    ومن قبل نقلت قناة “سي إن إن”، عبر موقعها الإلكتروني تفاصيل ما وصفته بـ”اجتماع الفجر”، الذي أطاح بالرئيس عمر البشير بعد 30 عاماً في سدة الحكم. ونقلت القناة عن مصادر عسكرية سودانية رفيعة المستوى، أن كبار قادة الأجهزة الأمنية الأربعة في السودان وصلوا إلى مقر إقامة البشير في الساعة الثالثة والنصف فجر ذاك اليوم.

    وتابعت المصادر أن هؤلاء القادة أخبروا “البشير” أنه ليس أمامه سوى التنحي في ظل تصاعد الاحتجاجات الشعبية. وأضافت أن البشير رضخ ووافق على التنحي عن السلطة، ورد على طلب قادة الأجهزة الأمنية، بالقول “على بركة الله”.

    وفي وقت سابق، أعلن وزير الدفاع عوض بن عوف، في بيان متلفز “عزل البشير والتحفظ عليه في مكان آمن”، وبدء فترة انتقالية لعامين تتحمل المسؤولية فيها اللجنة الأمنية العليا والجيش. كما أعلن أيضًا حالة الطوارئ لثلاثة أشهر وحظر التجوال لشهر اعتباراً من مساء الخميس يوم الإطاحة بالرئيس.

    في المقابل، أعلن تجمع المهنيين وتحالفات المعارضة السودانية، رفضهم بيان الجيش “جملة وتفصيلا”، ومواصلة الاعتصام حتى تسليم السلطة لحكومة مدنية انتقالية، وبحسب بيانات تجمع المهنيين فإنهم يرون أن اعتصامهم وخروجهم هو ما أدى لسقوط البشير والإطاحة به، ويطالبون بتولي السلطة من بعده في حكومة انتقالية مدتها أربع سنوات.

    رواية عبد الخالق

    ولكن رواية أخرى وردت عبر صحيفة الواشنطن بوست من أن مدير الطيران الرئاسي الفريق أول ركن صلاح عبد الخالق قد خاطب المتظاهرين أمام مقر القيادة، وقال إنه ليس عليهم الخوف من الجيش، قائلاً هذا الجيش جيشكم، ونحن لن نحاربكم. وحكى الجنرال صلاح تفاصيل الانقلاب، وقال: لم أوافق في البداية، لكن هذا هو التغيير الذي أراده الشباب،

    ويعكس هذا الواقع التوترات الأوسع في السودان. وأطاح الفريق أول عبد الخالق وغيره من كبار الجنرالات بحسب الواشنطن بوست، بالرئيس البشير في انقلاب غير دموي ليلة 11 أبريل قبل بزوغ الفجر، حيث استخدموا أجهزة التشويش لحجب هواتفه المحمولة، وقال عبد الخالق للصحيفة: عندما أدرك البشير أنه تم التغلب عليه بدا متفاجئاً وغاضبًا كاشفاً للمرة الأولى عن تفاصيل كيف تم تصميم الانقلاب.

    وقال إنه وفي منتصف ليلة 10 أبريل، اجتمعت القيادة العليا العسكرية لمناقشة مصير الرئيس البشير، حسبما قال الجنرال عبد الخالق. بعد ساعة وافقوا على الإطاحة به. خلال الساعات التالية، أطلع الجنرال عبد الخالق ضباطه المبتدئين على الأحداث، وقال للصحيفة عليك التحدث معهم إذ أن من الخطير جدا عدم إخبارهم بما يجري. في الساعة 5 صباحاً،

    غير الجيش الحرس المحيط بمنزل الرئيس البشير، وأغلق هواتفه المحمولة وغيرها من الاتصالات. تم إرسال ضابطين للتحدث إليه، الذي كان مرتبكاً، ثم أصبح غاضباً، وأضاف عبد الخالق: لقد شعر أن الناس خانوه، وأضاف: البشير ألقى باللوم على صلاح قوش، رئيس المخابرات في البلاد.

    حديث “حميدتي”

    وكشف قائد قوات الدعم السريع، الفريق أول محمد حمدان دقلو، المعروف بـ”حميدتي”، وقائع الأيام الأخيرة للرئيس عمر البشير في السلطة وملابسات عزله.

    وقال حميدتي في حوار تليفزيوني: الإطاحة بالبشير جاءت بعد إصراره منذ أربعة أشهر على استخدام الوسائل الأمنية لمكافحة المظاهرات السلمية التي تشهدها البلاد، والمؤسسة العسكرية قدمت عدة مقترحات لإخراج السودان من الأزمة، ولكن للأسف البشير لم يأخذ بها، وهو ما أجبر القوات المسلحة على إدارة الموقف لحين اتخاذ قرار بعزله لإنقاذ البلاد.

    وأشار حميدتي، إلى أن المؤسسة العسكرية أبلغت البشير قرارها الحاسم بأنه تم عزله وعليه التنحي، وقد خضع للأمر الواقع المفروض عليه.

    وأضاف حميدتي: لكن في ذات الوقت تنحي الرئيس ليس عادياً، لأنه وافق بعد ضغط من القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية. وروى حميدتي أن وفداً عسكرياً من اللجنة الأمنية العليا توجه إلى مقر إقامة البشير بعد صلاة فجر الخميس، وأبلغه بأن اللجنة تشعر بخطورة الأوضاع في البلاد، وتخشى من خروج الأمور عن نطاق السيطرة، وأن اللجنة قررت تولي السلطة مكانه لفترة محدودة، ووضعه فوراً قيد الإقامة الجبرية.

    فما كان منه إلا أن أومأ برأسه علامة الموافقة على التنحي ونطق ببضع كلمات عن الشريعة والبلاد، قبل أن يتم سوقه،

    بيد إن حميدتي أشار إلى أن ما تم ليس إنقلاباً عادياً وإنما جاء بعد ضغط من الجيش السوداني.

    وصول “برهان”

    ويرى البعض حسب مصادر أن خطوة الضباط الكبار في الجيش السوداني جاء بعد أن أحست هيئة القيادة بتحركات واقعية لضباط صغار بالجيش السوداني للقيام بانقلاب في وقت تشهد الساحة السياسية حالة سيولة سياسية واحتشاد كبير للمتظاهرين أمام القيادة العامة.

    بيد أن ظهور الفريق أول عبد الفتاح البرهان في المشهد ينبئ بأن الأحاديث التي كانت تدور في فلك القوات المسلحة تشير إلى أن الرجل هو من ذهب وتحادث مع الرئيس المخلوع، وقال له بناء على ما ورد في كواليس الانقلاب على البشير، بأن الشارع قد تجاوز البشير وأن حالة الرفض العامة عارمة خارج سور بيت الضيافة مقر إقامة الرئيس البشير.

    وقالت الأضابير بأن البرهان أكد للرئيس ضرورة تنحيه عن الرئاسة، لأن الوضع لا يحتمل، وربما أدى ذلك إلى فوضى خلاقة بالخارج لوجود الفراغ الدستوري عقب إعلان حالة الطؤارئ بناءً على انطلاق المظاهرات وشيوعها في كل أرجاء البلاد.

    وتشير المجالس إلى أن هذه الرواية هي الأقرب للحقيقة بعد أن تسلم البرهان رئاسة المجلس العسكري الانتقالي عقب تنازل عوض بن عوف، وكمال عبد المعروف عن رئاسة المجلس عقب تلاوته البيان الرئاسي لنقل السلطة لمجلس عسكري انتقالي.

    وبحسب مصدر مسؤول وقريب من الرئيس أن الفريق وقتها عبد الفتاح البرهان حينما استشعر الخطورة، ذهب واجتمع مع الرئيس السابق، وقال له لا بد من أن تنصرف وتسلم السلطة للجيش ووافق البشير على مضض بعد أن أدرك بأن الساعة قد أزفت، وأن مياهاً كثيرة قد تحركت تحت قدميه،

    وقال المصدر إن برهان رجل مقبول لدى الجيش، كما أنه لم تعرف له ميول سياسية معروفة، لذلك رأى البشير أن عبد الفتاح هو رجل المرحلة، بيد أن قائده ووزير الدفاع عوض بن عوف ومعه رئيس الأركان كمال عبد المعروف قد استدركا خطورة الموقف، وقام بإعلان الانقلاب عبر البيان التلفزيوني المشهور.

    كواليس “القيادي”

    وتقول مصادر للصحيفة إن ما جرى ليلة الانقلاب على حكومة البشير، جاء نتاج تحركات كثيرة لضباط داخل القوات المسلحة عقب ولوج المتظاهرين بوابات القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية، وتشير هذه المصادر إلى أن الرئيس البشير، وجد نفسه أمام واقع مزرٍ مما دفعه لتسهيل أمر انتقال القيادة ورئاسة البلاد للعسكر عقب شعوره بدنو اللحظات الأخيرة لفترة حكمه.

    ولكن الكواليس التي نضجت خلالها فكرة الانقلاب كانت قد أوعزت للكثير من السياسيين أن البشير لا يمكن أن يسلم أو يتنازل عن الحكم بتلك السهولة، يأتي هذا بينما احتشد المكتب القيادي للحزب الحاكم ليلة الخميس، وهو مساء الأربعاء لوضع خطة محكمة تحول دون اقتلاع النظام وسقوط الإسلاميين.

    وتقول التسريبات إن البشير طالب القيادات العسكرية بالحسم والقوة في التعامل مع المتظاهرين، الذين افترشوا طرقات القيادة العامة للقوات المسلحة، وطالب بتفريقهم بشتى السبل، حتى ولو أن ذلك أدى إلى سفك الدماء، يعضد هذا تصريحات الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في حديثه لتلفزيون “الهدف” عن كواليس الانقلاب والساعات الأخيرة للرئيس البشير في كرسي السلطة.

    وقالت المصادر إن البشير طلب من صلاح قوش تسليم أمر قيادة جهاز الأمن للفريق أول عبد الرحيم محمد حسين، بعد أن رفض الأول فض التظاهرات بالقوة المفرطة، الشيء الذي دفع ضباط الأمن إلى إعلان موقفهم المنحاز للدولة، وليس لشخص الرئيس وقيامهم باعتقال عبد الرحيم وأحمد هارون رئيس الحزب الحاكم المفوض ومساعد الرئيس البشير الذي قيل أن قواته كانت سوف تستخدم لفض هذا الاعتصام.

    وقيل أن هارون حشد قواته للانقضاض على المعتصمين، لولا إعلان اعتقاله ومن معه من قيادات الدولة وإعلان الانقلاب الذي أدى لإجهاض خطوات فض الاعتصام قسرياً.

    وبالتالي فإن هذه الرواية تعضد ما أعلنه الفريق جلال الشيخ من أنهم، وكان وقتها نائب رئيس جهاز الأمن قد قاموا بإعلان الانقلاب على البشير من داخل ردهات اجتماع المجلس القيادي للحزب.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-14-2019, 02:16 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)










    نقيب شرطة يكتب من الذي جر المعتصمين الي ارض القتل بشارع النيل ؟؟!!

    تم النشر منذُ ساعتينتعليقمصدر الخبر / النيلين


    مصدر الخبر / النيلين


    لكي نفهم ما جري مساء يوم الإثنين علي وجهه الصحيح لابد من الرجوع للخلف للنظر في الوقائع وطرح بعض الأسئلة.

    ١) كل الاشتباكات التي حدثت اليوم جرت وقائعها في شارع النيل.

    ٢) ظل الاعتصام ومنذ يوم ٦ أبريل اي قبل شهر واكثر يستعصم بمحيط القيادة العامة، دون اي اشتباكات او خسائر.

    ٣) فجأة وبدون مقدمات انتقل عدد كبير من المعتصمين الي شارع النيل واغلقوا الشارع وتسبب هذا الامر في ارباك للحركة في كل الطرقات.

    ترتيباً علي ذلك اصبحت متاريس شارع النيل عرضة لمناوشات متعددة انتهت بهجوم صارخ مساء اليوم سقط بسببه عدد شهيدين حتي الان وعدد كبير الجرحي.

    الخلاصة :
    تحرك المعتصمين نحو شارع النيل افقدهم الحماية المعنوية والحقيقة من الجيش ومنح المهاجمين فرصة الهجوم عليهم دون ان يكون في ذلك هجوم علي رمزية القيادة.

    كذلك وجود المعتصمين بشارع النيل افقدهم ميزة الإتصال بقيادتهم المركزية وربما صعب مسائل الإمداد واللوجستيات.

    الحلول :
    لابد من قرار استراتيجي الان بالانسحاب من شارع النيل والعودة الي المحيط الآمن حول أسوار القيادة العامة.

    ويبقي السؤال من الذي جر المعتصمين الي ارض القتل بشارع النيل ؟؟!!

    بقلم : نقيب شرطة م عمر عثمان

    قيسبوك

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-14-2019, 06:31 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)




    Quote: اول تعليق من واشنطن بشأن احداث اعتصام القيادة العامة أمس


    مصدر الخبر / المشهد



    ألقت الولايات المتحدة باللوم على المجلس العسكري الانتقالي في السودان، بعد مقتل ستة أشخاص خلال أحداث العنف الدامية التي وقعت الاثنين، حسب ما قالت السفارة الأميركية بالخرطوم في بيان، الثلاثاء.

    وقال البيان “الهجمات المأساوية أمس على المتظاهرين والتي أدت إلى مقتل ستة أشخاص علي الأقل وجرح مئة أو أكثر، من الواضح أنها كانت نتيجة لمحاولة المجلس العسكري الانتقالي فرض إرادته على المتظاهرين بمحاولته إزالة المتاريس”.


    Quote: لمؤتمر الوطني يخرج عن صمته ويتهم جهات بمحاولة النيل منه


    لخرطوم: باج نيوز

    وصف حزب المؤتمر الوطني – الذي كان يحكم النظام السابق – التصريحات التي صدرت أمس وحملت ما جرى من أعمال عنف لـ(بقايا النظام) أو كتائب الظل-بغير المسؤولة.

    وقال الوطني إنها تحاول النيل منه وتحميله مجريات ما حدث بمسميات متعددة لتصرف الأنظار عن الجهة الحقيقية المسؤولة عن تصاعد الأحداث.

    وأشار الحزب في بيان صحفي إلى أن ميدان الإعتصام يضم عددا غير قليل من منسوبي الحركات المسلحة، بالإضافة إلى القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى، وليس من بينهم من منسوبيها.

    وأعلن رفضه ما وصفها بالإتهامات الجائرة مطالباً المجلس العسكري الانتقالي باعتباره المسؤول الأول عن حفظ الأمن بإجراء التحقيقات اللازمة والقبض على الجناة الحقيقيين بعيداً عن أيّ تدليس للحقائق أو إطلاق الاتهامات الباطلة، على حد تعبيرهم.

    وطبقاً للبيان طالب الوطني المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير وبقية القوى السياسية التعجيل بالوصول إلى اتفاق سياسي حول الفترة الانتقالية، هياكلها وصلاحياتها.

    ولفت إلى أنهُ منذ الانقلاب العسكري على الشرعية الدستورية في ١١ أبريل الماضي ظل يراقب الأوضاع السياسية عن كثب، مؤثرين سلامة الوطن والمواطن، رغم ما طال الحزب من إجراءات تعسفية بحق دوره وأصوله وممتلكاته وتقييد حركته بعيداً عن أي خطوات قانونية أو دستورية.


    المجلس العسكري يكشف ملابسات هروب العباس شقيق البشير


    مصدر الخبر / صحيفة الصيحة


    كشف الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي الفريق شمس الدين كباشي،تفاصيل هروب العباس شقيق البشير، من سجن كوبر.

    وقال الفريق شمس الدين كباشي في مؤتمر صحفي فجر اليوم (الثلاثاء): كنا قد أعلنا عن اعتقال العباس وعبد الله البشير شقيقي الرئيس السابق، ولكنه لم يكن إعلاناً دقيقاً ونعترف بذلك،

    وأضاف: بعدها علمنا من بعض أفراد الاستخبارات العسكرية، بتواجد العباس في دولة حدودية ، وحاولنا أن يتم تسليمنا له، ولكن الدولة رفضت تسليمه إلا بعد التواصل مع جهات عليا بها،

    ووعدتنا الجهة العليا بتسليمه بطائرة خاصة ولكن ذلك لم يحدث، وفوجئنا بعدها بسفره إلى تركيا.


    الخرطوم : باج نيوز

    أغلق محتجون صباح اليوم كل من كبري المك نمر الرابط بين العاصمة الخرطوم والخرطوم بحري، وكبري كوبر.
    وشاهد محرر (باج نيوز) إغلاق محتجين عقب الثامنة صباحاً كبري المك نمر وذلك عبر وضع الحجارة وإشعال النيران ومنع المحتجين من دخول أو خروج العربات، كما تصدوا لمحاولات عبور شاحنات تتبع للجيش.

    وانتشرت صباح اليوم على جانبي الكبري عربات تتبع للقوات المسلحة.

    كما أغلقت القوات النظامية ومحتجين عدد من شوارع الخرطوم، شارع البلدية، شارع المك نمر، شارع الجمهورية.
    وسمعت أصوات إطلاق رصاص متقطعة صباح اليوم من إتجاه شارع السيد عبد الرحمن بحسب شهود عيان.

    ويتزامن إغلاق الطرق والكباري وخطوات ثورية تصعيدية تزامناً مع جولة مفاوضات بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير التي انطلقت ظهر أمس.



    السودان.. "الحرية والتغيير" تحدد موعد تسليم السلطة للمدنيين

    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


    حددت قوى إعلان الحرية والتغيير، التي تتفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي الذي يحكم السودان منذ عزل الرئيس السابق عمر البشير، غدا الأربعاء، آخر موعد لنقل السلطة من "المجلس" المدنيين، محذرة من وقوع البلاد في آتون الفوضى.

    قالت قوى الحرية والتغيير في السودان إن، الأربعاء، هو آخر موعد للاتفاق على نقل السلطة للمدنيين والشروع في تنفيذ الاتفاق، وإلا فإن البلاد ستقع في فوضى.

    يأتي ذلك في وقت تشهد فيه العاصمة الخرطوم حالة من الاحتقان وسط المعتصمين أمام القيادة العامة للجيش، إثر مواجهات مع قوات ترتدى الزي العسكري سقط خلالها ضابط بالجيش و5 مدنيين على الأقل، وعشرات الجرحى.

    وفيما اتهم رئيس المجلس العسكري الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان جهات وصفها بالمندسة بتنفيذ هذا الاعتداء، طالبت "الحرية والتغيير، المجلس العسكري بالكشف علن الجهة التي ارتكبت هجمات الاثنين.

    وقالت قوى الحرية والتغيير إن من مسؤوليات المجلس العسكري الانتقالي الكشف عن "الجهة الثالثة"، التي ارتكبت الهجمات، التي استهدفت المعتصمين. لافتة إلى أن "كل من يسعى لفض الاعتصام بالرصاص فإن مآله الفشل".

    وطالبت المجلس العسكري الانتقالي بسحب قواته من محيط الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش، لافتة إلى أنها ستواصل "التصعيد عبر الآليات السلمية والجماهيرية".
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2019, 01:43 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    الاتفاق على فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات

    67% لقوى الحرية والتغيير في المجلس التشريعي

    الخرطوم: باج نيوز

    في اجتماع انتهى فجر اليوم (الأربعاء) اتفق المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير على فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات، تخصص الستة أشهر الأولى منها للتوقيع على اتفاقيات السلام ووقف الحرب في أرجاء البلاد.

    وقال عضو المجلس العسكري الفريق ياسر العطا خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم (الأربعاء)، إنه تم الاتفاق أن يتكون المجلس التشريعي من 300 عضو تخصص فيها نسبة 67% لقوى الحرية والتغيير و33% للقوى السياسية الأخرى الغير موقعة على إعلان الحرية والتغيير ولكن بالتشاور مع المجلس السيادي وقوى الحرية والتغيير.

    وأكد العطا، أنهما تعاهدا على إكمال الاتفاق بصورة سلمية خلال أقل من 24 ساعة لتحتفل الجماهير باكتمال الانتصار جيشاً وشعبا على حد وصفه.

    فيما قال عضو الحرية والتغيير مدني عباس مدني، إنه تم الاتفاق على ثلاث مستويات (مجلس سيادة) يتم تشكيله بالتوافق مع مجلس وزراء يتم ترشحيهم من قوى التغيير ومجلس التشريعي لهم فيه نصيب 67 %

    وأشار إلى أن المجلس العسكري أعلن عن تشكيل لجة تحقيق وتكوين لجنة مشتركة للتصدي لأي محاولات تستهدف المعتصمين.


    Quote: الحركة الإسلامية: جهات تريد تعليق “خيباتها وجرائرها” علينا

    الخرطوم: باج نيوز

    أدانت الحركة الإسلامية السودانية الأحداث التي وقعت مساء أمس الإثنين، بميدان الاعتصام ودعت السلطات العسكرية والأمنية لكشف الجناة وتقديمهم للرأي العام.

    واتهمت الحركة في بيان لها جهات – لم تسمها- اتخذت من الحركة الإسلامية مشجباً تعلق عليه خيباتها وجرائرها وتتهم الحركة الإسلامية بكل جريمة وتقصير يحدث هذه الأيام.

    واعتبرت أن القصد من ذلك النيل من عضويتها ومجاهداتها والوقيعة بينها وبين الأجهزة العسكرية.

    وحذرت الحركة في بيانها مطلقي الاتهامات بالملاحقة القضائية.

    وأكدت أنها آثرت سلامة الوطن والمواطن على الدخول في أية مواجهات مع القوات المسلحة والأجهزة النظامية الأخرى مع مقدرتها على إيصال صوتها بقوة، على حد تعبيرهم.

    وناشدت في بيانها جميع القوى بالحرص على إدارة الفترة الانتقالية بما يمكن البلاد من العبور إلى بر الأمان والتداول السلمي للسلطة دون اقصاء لأحد وفق المعايير الديمقراطية.


    Quote: زيادة “المتاريس” عقب “إفطار رمضان”

    وعزلة كاملة تضرب وسط الخرطوم

    الخرطوم: باج نيوز

    في تصعيد جديد للأحداث، أغلق الثوار مساء اليوم “الثلاثاء” جميع الطرق المؤدية إلى ساحة الاعتصام من مُختلف الاتجاهات بوسط الخرطوم وتمددت المتاريس وتزايدت على طول شارع البلدية،

    وتم إغلاق شارع المك نمر بالكامل بأكثر من “10” متاريس بداية من تقاطع “شارع السيد عبدالرحمن” جنوباً وحتى أعلى أعلى الجسر المتاخم لمدينة بحري شمالاً.

    ورصد مُحرر “باج نيوز” فتح الثوار مسارات ضيقة مغلقة بحواجز مُتحركة لتمرير العربات خاصة سيارات “الإسعاف” في الشوارع المحيطة بساحة الاعتصام في المنطقة المُمتدة غرباً حتى شارع المك نمر،


    فيما تتابعت الحواجز على طول شارع “الجمهورية” وسط الخرطوم بدايةً من تقاطع “سان جيمس” غرباً حتى ميدان الإعتصام شرقاً

    وتحول شارع الجمهورية على غير العادة إلى مسارين بعد تقاطع شارع القصر غرباً حتى منطقة الإستاد “موقف المواصلات”،

    وتشهد منطقة وسط الخرطوم شللاً تاماً في الحركة المرورية.

    وفي ذات السياق تمددت ذات المتاريس في شوارع أم درمان وتم إغلاق شارع “العرضة” بالكامل ومساحات واسعة من شارع الموردة

    وتم حرق الإطارات في أحياء الثورات،

    ولم تختلف الأوضاع في مدينة بحري كثيراً عن أم درمان وإن كانت أقل من الخرطوم.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2019, 04:37 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    قائمة بأبرز المطلوبين في انقلاب البشير عام 1989

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز العربي الجديد /

    أعلنت هيئة اتهام مكونة من 4 محامين أن النائب العام المكلف، الوليد سيد أحمد، صادق على عريضة تقدّمت بها لمحاكمة الرئيس المعزول عمر البشير، و45 شخصاً آخرين، بتهمة الإطاحة بنظام الحكم الديمقراطي قبل نحو 30 عاماً.

    وقال رئيس هيئة الاتهام، المحامي علي محمود حسنين، في مؤتمر صحافي الإثنين، إن نيابة في الخرطوم أُحيلت لها القضية، فتحت بلاغاً بناء على مذكرة هيئة الاتهام، مشيراً إلى أن النيابة ستبدأ تحرياتها اعتباراً من يوم غد الثلاثاء. واستولى البشير على السلطة في 30 يونيو/حزيران 1989، بتخطيط حزب الجبهة الإسلامية القومية بزعامة الراحل حسن الترابي، مطيحة بحكومة منتخبة رأسها رئيس حزب الأمة القومي التي حكمت البلاد في الفترة من 1986-1989.

    وأوضح حسنين أن العقوبات المنصوص عليها في قانون العقوبات لسنة 1983، تصل في حال الإدانة بجريمة تقويض النظام الدستوري أو هدم السلطة أو النظام السياسي أو إثارة الحرب ضد الدولة، للإعدام أو السجن المؤبد مع مصادرة الأموال والممتلكات.

    وضمت قائمة المتهمين التي قدمتها هيئة الاتهام 46 متهماً، في مقدمتهم الرئيس المعزول، عمر البشير، ونوابه السابقين علي عثمان محمد طه وبكري حسن صالح وعثمان يوسف كبر والحاج آدم. وضم مجلس قيادة الانقلاب، الذي أنشأه البشير تحت اسم مجلس قيادة الثورة، 15 ضابطاً بمن فيهم البشير.

    وهؤلاء هم أبرز المشاركين والمطلوبين:

    1- عمر البشير هو الذي قاد الانقلاب في ليلة 30 يونيو، وسمى نفسه رئيساً لمجلس قيادة الثورة ورئيساً للوزراء ووزيراً للدفاع، وذلك حتى العام 1993، وبعدها قرر حل المجلس، والانتقال إلى النظام الرئاسي ليصبح رئيساً للجمهورية، وفي عام 1996 فاز في انتخابات عامة بالمنصب نفسه في ظل منافسة معدومة، وهي الانتخابات التي لم تعترف بها قوى المعارضة.

    وتكرر انتخاب البشير للمنصب في 2001 و2010 و2015، وكان البشير قد قرر خوض انتخابات جديدة في 2020، لكن تمت الإطاحة به عبر الثورة الشعبية في 11 إبريل/ نيسان الماضي، وأودع الشهر الماضي سجن كوبر المركزي وبدأت النيابة التحقيق معه حول مبلغ 7 ملايين دولار عثر عليها ليلة القبض عليه. نفذ البشير الانقلاب وهو برتبة عميد وانتهى برتبة مشير، وهي الرتبة التي لم يحصل عليها قبله إلا الرئيسان السابقان جعفر نميري وعبد الرحمن سوار الذهب.

    2- العميد الزبير محمد صالح ألقي القبض على العميد الزبير محمد صالح بتهمة محاولة الإطاحة بحكومة الصادق المهدي في 1989، والتي وقعت قبل أيام من انقلاب البشير الذي عين الزبير محمد صالح نائباً له في مجلس قيادة الثورة ولاحقاً نائباً لرئيس الجمهورية حتى 1998 حيث لقي صالح حتفه في حادثة تحطم طائرة عسكرية في منطقة الناصر في جنوب السودان.

    3- التجاني آدم الطاهر كان الرجل الثالث في انقلاب البشير، وبعد حل مجلس قيادة الثورة تنقل بين عدد من الوزارات حتى اختفى تماماً عن الأنظار في السنوات الأخيرة.

    4- الضباط الجنوبيون

    شارك 3 من الضباط المتحدرين من إقليم جنوب السودان في انقلاب البشير، هم العميد بيويو كوان، الذي توفي في السنة الأولى من الانقلاب، وشارك كذلك مارتن ملوال، ودومنيك كاسيانو، والأخير توفي في العام 2012، إذ بقي واحد منهم على قيد الحياة هو العميد مارتن ملوال الذي تحولت جنسيته لجنسية جنوب السودان التي انفصلت في عام 2011، لكن هيئة الاتهام تقول إنه يجب محاكمته حتى بعد انفصال الجنوب.

    5- بكري حسن صالح كان في رتبة مقدم حينما شارك في انقلاب البشير، لكنه تدرج من عضو مجلس قيادة الثورة لمدير لجهاز الأمن ووزير للداخلية ثم وزير لرئاسة الجمهورية ووزير للدفاع، وصولاً لمنصب النائب الأول لرئيس الجمهورية، وهو المنصب الذي أعفي منه بقرار من البشير في فبراير/ شباط الماضي.

    6- محمد الأمين خليفة بعد حل مجلس قيادة الثورة، تولى العقيد محمد الأمين خليفة رئاسة البرلمان الانتقالي الذي أسسه نظام البشير. وفي عام 1996 اختير وزيراً لرئاسة مجلس الوزراء، وفي عام 1999 بلغت الخلافات بين الرئيس البشير والشيخ حسن الترابي، عراب الانقلاب، مرحلة بعيدة انتهت بالانفصال، إذ بقي البشير رئيساً وخرج الترابي معارضاً، فكان أن اختار محمد الأمين خليفة الخروج والانشقاق مع الترابي. لكن خليفة عاد للواجهة الحكومية بعد مصالحة حزب المؤتمر الشعبي مع نظام البشير، فأصبح خليفة نائباً لرئيس مجلس الولايات، حتى الإطاحة بالنظام، الشهر الماضي.

    ومن ضمن القائمة المطلوبة التي قدمتها هيئة الاتهام من أعضاء مجلس قيادة الثورة، كل من إبراهيم نايل إيدام، سليمان محمد سليمان، صلاح كرار، فيصل مدني مختار، فيصل علي أبوصالح، عثمان محمد الحسن، وهناك ضباط لم يكونوا أعضاء في المجلس لكن ضموا للقائمة المطلوبة، هم وزير الدفاع السابق عبد الرحيم محمد حسين، الطيب إبراهيم محمد خير، يوسف عبد الفتاح، يونس محمود، حسن ضحوي، صلاح قوش.

    8- المدنيون تعتقد هيئة الاتهام أن الدور المدني الذي قامت به الجبهة الإسلامية أكبر من الدور العسكري، لذا أعدت قائمة تضم 27 قياديا من المدنيين، أبرزهم علي عثمان محمد طه، الذي شغل مع بداية عهد البشير منصب وزير التخطيط الاجتماعي، وفي العام 1995 أصبح وزيراً للخارجية، وفي عام 1998 اختاره البشير نائباً أولاً له.

    يُحمل البعض علي عثمان مسؤوليات كبيرة، خاصة بالانقلاب العسكري، كما حمله حسن الترابي نفسه مسؤولية المحاولة الفاشلة لاغتيال الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك في أديس أبابا عام 1995 والتي أدت لصدور عقوبات دولية في حق السودان وتسببت في تدهور علاقات الخرطوم مع جيرانها، كما يحمله كثير من السودانيين خطأ فصل جنوب السودان عن الدولة وذلك حينما ترأس مفاوضات مع متمردي الجنوب وتوقيعه على اتفاق تقرير المصير للإقليم.

    كذلك شملت قائمة المدنيين نافع على نافع، الذي أدار جهاز الأمن والمخابرات في بداية التسعينيات، وفي تلك الفترة اتهمت قوى المعارضة الجهاز بممارسة القمع بأشكاله المختلفه ضدّ الأحزاب وضدّ حرية الرأي والتنظيم وضدّ نشطاء حقوق الإنسان.

    من الشخصيات الأخرى، ورد اسم علي الحاج محمد، الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي، والذي كان أحد قادة الجبهة الإسلامية ومثلها وزيراً للتجارة في حكومة الصادق المهدي، وبعد انقلاب البشير، عمل وزيراً للصناعة ثم وزيراً لديوان الحكم الاتحادي، وهو أحد المنظرين لتجربة الحكم الفيدرالي في البلاد. كما قاد علي الحاج محمد مفاوضات مع بعض متمردي جنوب السودان، أقرت تقرير المصير للجنوب. وانشق الحاج كذلك مع الترابي، عام 1999، عن حكومة البشير وأقام لأكثر من 13 عاماً في ألمانيا، قبل أن يعود ويخلف الترابي الذي توفي في 2016، في زعامة حزب المؤتمر الشعبي.

    كما شملت قائمة المتهمين في انقلاب البشير على الحكم الديمقراطي، ابراهيم السنوسي، الذي كان مسؤولاً عن التنظيم العسكري للجبهة الإسلامية داخل الجيش، والذي كان يشغل منصب مساعد الرئيس البشير حتى 11 إبريل/ نيسان الماضي.

    وهناك آخرون وردت أسماؤهم مثل وزيري الخارجية السابقين، إبراهيم غندور وعلي كرتي، وعوض الجاز وغازي صلاح الدين، وأمين عام الحركة الإسلامية الزبير أحمد الحسن، ورئيس البرلمان المنحل إبراهيم أحمد عمر.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2019, 07:16 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)






    الحزب الشيوعي يعلن رفضه تولي شخصية عسكرية لرئاسة المجلس السيادي


    الخرطوم: الصيحة الآن

    أعلن الحزب الشيوعي ، رفضه تولي شخصية عسكرية لرئاسة المجلس السيادي الذي ينتظر أن يتم التوافق على تسمية أعضائه خلال الساعات المقبلة.

    وقال عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي ، صالح محمود، في تصريح صحفي اليوم (الأربعاء)، إن حزبه يرفض ترؤس شخصية عسكرية للمجلس السيادي، وذلك استباقاً لنتائج المحادثات بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري.

    وأضاف صالح محمود : نختلف مع حلفائنا في قوى إعلان الحرية والتغيير في هذا الجانب ونفضل أن يمثل العسكريون في حدود شخصين فقط بالمجلس السيادي.

    وتوصلت المفاوضات بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير مساء امس (الثلاثاء) إلى اتفاق بشأن هياكل الحكم خلال الفترة الانتقالية، فيما تتواصل الاجتماعات مساء اليوم (الأربعاء) لإكمال الاتفاق على ما تبقى من نقاط خلافية.


    السودان.. اجتماع طارئ لـ"الحرية والتغيير" لبحث أحداث العنف

    مصدر الخبر / قناة سكاي نيوز


    تعقد قوى الحرية والتغيير في السودان، الأربعاء، اجتماعا طارئا لمناقشة تداعيات أحداث العنف التي اندلعت مؤخرا، وسقط خلالها قتلى وجرحى في صفوف المعتصمين.

    وأكدت "الحرية والتغيير" في بيان أنها ستواصل الاحتشاد بساحات الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش بوسط الخرطوم.

    وأضافت أنها ستواصل الاحتشاد بساحات الاعتصام أمام القيادة العامة للقوات المسلحة بالخرطوم والأقاليم، وذلك "حراسةً لمكتسباتنا وانتصاراتنا ووفاءً لعهد قطعناه لشهدائنا ودمائهم الغالية التي خضبت أرض الوطن."

    وشددت على رفضها التام "لأي محاولة لقمع شعبنا في ممارسة حقه المشروع في التعبير السلمي، ونحمل المسؤولية لأي جهة تساهم في القمع".

    وحذرت قوى التغيير والحرية من استمرار "الاعتداءات التي تشكل امتداد لممارسات أجهزة أمن النظام الساقط لا محالة ومليشياته، كما نحمل المجلس العسكري المسئولية الكاملة عن هذه الاعتداءات السافرة، وفشله في لجم ووقف هذه القوات التابعة له، والتي ربما تقود لتكرار سيناريو مجزرة 13 مايو 2019 وسفك مزيد من الدماء السودانية الغالية.

    في وقت متأخر من مساء الاثنين، شهد ميدان اعتصام الخرطوم إطلاق نار مكثف، خلف مقتل ضابط سوداني و5 متظاهرين على الأقل، فيما أصيب، مساء الأربعاء نحو 7 متظاهرين على الأقل برصاص قوات ترتدي الزي العسكري بمحيط ميدان الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش وسط العاصمة الخرطوم.

    وناشدت قوى إعلان الحرية والتغيير المعتصمين الالتزام بمنطقة الاعتصام المحددة منذ 6 أبريل أمام القيادة العامة للجيش، وعدم "الاستجابة للاستفزازات المقصودة لجرنا لدائرة العنف"، مؤكدة أن السلمية هي الرادع لكل محاولات الالتفاف على "مكتسبات ثورتنا وشعبنا".
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2019, 07:31 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    قائمة بـ180 متورطًا في أحداث اعتصام القيادة العامة

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    كشفت مصادر للعربية الحدث عن تحصل الاستخبارات العسكرية على قائمة بها 180 شخصا شاركوا في الهجوم الدامي على المعتصمين يوم الاثنين، وأشارت المصادر إلى إلقاء القبض على احد المتورطين وهو طالب جامعي ينتمي لقوات غير نظامية تابعة لنائب الرئيس المخلوع، الأسبق علي عثمان محمد طه، والذي اعترف بأن الأوامر تقضي بفض الاعتصام بإطلاق النار ودهس المعتصمين واغتيال الضباط وذكرت العربية أن السلطات السودانية بمطار الخرطوم ضبطت شحنة عبارة عن 12 طن من قنابل الغاز المسيل للدموع قادمة على متن طائرة إثيوبية مستأجرة.



    Quote: السفارة الاميركية ترحب بتشكيل لجنة تحقيق في أحداث 13 مايو

    الخرطوم: باج نيوز


    رحبت السفار الاميركية بالخرطوم، بتشكيل لجنة تحقيق في حادثة إطلاق النار الذي تعرض له المعتصمون امام القيادة العامة للقوات المسلحة يوم الإثنين وأسفر عن مقتل نحو 7 أشخاص وجرح المئات.

    وزار القائم بالأعمال الاميركي بالسودان، ستيفن كوتسيس، والضابط الطبي، آني ويلسن، وممرضة السفارة، ندى محجوب، الأربعاء مصابي الحادثة بمستشفيات فضيل ورويال كير والمعلم.

    ويم الإثنين 13 مايو الجاري تعرضت ساحة الاعتصام إلى إطلاق رصاص من قوات مسلحة قال المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير إنها تتبع لجهات لا يعجبها اتفاق الاتفاق على الحكومة الانتقالية.

    وأعلن المجلس العسكر الانتقالي وقوى الحرية والتغيير ليل الثلاثاء عن اتفاقهما على تشكيل لجنة تحقيق في الحادثة وتحديد الجناة.

    وأعلنت السفارة الاميركية بالخرطوم في تصريح صحفي الأربعاء عن ترحيبها بالإعلان عن تشكيل لجنة تحقيق لتقصي الحقائق حول أحداث العنف وإطلاق الرصاص على الثوار السلميين يوم 13 مايو، وتشكيل لجنة مشتركة بين اللجان الميدانية

    لقوى إعلان الحرية والتغيير وقوات الشعب المسلحة للتنسيق وحفظ الأمن حول منطقة الإعتصام. بجانب تشكيل لجنة مشتركة للإشراف على وتنسيق اللجنتين أعلاه وتمليك الحقائق للشعب.

    وأضافت السافرة “نأمل ان تتمكن لجنة تقصي الحقائق من إجراء مقابلة عاجلة مع أولئل الذين أصيبوا”.


    ( ٨ ) جرحى في إطلاق رصاص بمحيط القيادة و(الدعم السريع) يمنع المواطنين من التصوير


    الخرطوم: باج نيوز

    أطلقت قوات الدعم السريع الرصاص الحي في الهواء -بحسب شهود عيان- وذلك لتفريق عدد من “الثوار” الذين يعملون على حماية المتاريس في شوارع رئيسية بالعاصمة الخرطوم مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى بحسب شهود عيان في حديثهم لباج نيوز.

    وتمكنت ‏قوات نظامية عصر اليوم (الأربعاء) من فتح كُبري ‎المك نمر وإزالة المتاريس التي وضعها المحتجين.

    ومنعت القوات المواطنين من التصوير أثناء فتح كبري ‎المك نمر.

    وطبقاً لشهود عيان حطمت قوات ترتدي زي الدعم السريع هواتف البعض بسبب التصوير.

    كما شرعت ذات القوات في فتح شارع المطار مقابل كنار وإزالة المتاريس.

    وتقول المواطنة رحاب خطاب شاهدة عيان في حديث ل(باج نيوز) إنها تعرضت للضرب بالعصا من قبل قوات نظامية أثناء تصويرها للقوات وهي تزيل المتاريس بشارع المطار، وأشارت إلى رمي هاتفها على الأرض و تحطيمه بالعصا.

    يذكر أن عدد من المحتجين أغلقوا أمس الثلاثاء كبري المك نمر وعدد من شوارع الخرطوم.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2019, 00:19 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    شهداء المتاريس..

    من أطلق الرصاص..؟

    بواسطة باج نيوز في يوم 14 مايو 2019 2:48 م 1,315 مشاركة

    أسئلةٌ بلا إجابات، وتهمٌ ما يزال ضميرها غائب، على الأقل بالنسبة للبعض، لم تجف الدماء التي سالت منذُ بدأ الثورة في الـ19 من ديسمبر حتى عادت لتسيل مجدداً، لتكون حصيلة الشهداء وفقاً للجنة أطباء السودان المركزية 6 شهداء وأكثر من 90 حالة إصابة بالرصاص الحي،

    يتزامن ذلك مع إختراق حققتهُ كلٌ من قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الإنتقالي في جولة مفاوضاتها الرابعة المستأنفة أمس الأول، وفي الوقت الذي تباينت فيه أراء الشهود من المعتصمين، وبيانات طرفي التفاوض يظل السؤال قائماً، من أطلق الرصاص.

    الخرطوم: باج نيوز – إيمان كمال الدين

    وفقاً لما تداوله المعتصمون فإن إطلاق الرصاص الحي على المعتصمين بدأ عقب الإفطار مباشرةً وامتد حتى فجر اليوم التالي، تكهناتٌ عديدة وتساؤلات حول الطرف المستفيد من أحداث أمس، أصابع الأتهام أشارت إلى فلول النظام السابق، وأجهزتهُ وجاء ذلك في بيان لقوى الحرية والتغيير أمس أشارت فيه إلى أن عناصر في جهاز أمن النظام السابق استخدمت مليشياته الرصاص ودهست المعتصمين

    وأضافت أن قوات ترتدي زياً نظامياً حاولت إزالة المتاريس من ساحة الاعتصام وقامت بالتعدي على المحتجين بإطلاق الرصاص والغاز المسيل للدموع، معتبرةً أن المستفيد الوحيد مما حدث هو النظام السابق. المجلس العسكري لم يكن بيان المجلس العسكري الإنتقالي بعيداً هو الآخر عن بيان قوى الحرية والتغيير

    إذ أصدر المجلس بياناً أشار فيه إلى دخول مجموعات إلى منطقة الإعتصام وعدد من المواقع الأخرى وقامت بدعوات مبرمجة لتصعيد الأحداث من إطلاق للنيران والتفلتات الأمنية الأخرى في منطقة الإعتصام وخارجها منبهاً إلى أن هذه المجموعات تحاول النيل من القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى وتعمل على منع الوصول لتحقيق أهداف الثورة.

    قوى الحرية والتغيير هي الأخرى في بيانها دعت إلى عدم الإلتفاف لإستفزازات الثورة المضادة ومواصلة المواكب والإعتصامات والإضراب حتى تحقيق أهداف الثورة. من جانبه عاد المجلس العسكري في مؤتمر صحفي فجر أمس ليشير إلى ما حاء في بيانه الأول وأجواء التفاوض بين الطرفين والتصعيد الثوري من قبل قوى إعلان الحرية والتغيير معلناً أنها أدت لإستشهاد ضابط يتبع للقوات المسلحة إدارة الشرطة العسكرية وإصابة عدد ثلاثة أفراد أخرين إلى جانب عدد كبير من الجرحى والمصابين من المعتصمين.

    بالمقابل دعت القوى المجلس العسكري لتحمل مسؤوليته كاملة في حماية البلاد والقيام بخطوات جادة لحماية المواطنيين.

    إجهاض التقدم

    يظل السؤال مطروح عن من المستفيد من التصعيد الذي جرى مساء أمس الأول وامتد حتى فجر اليوم التالي وما هي ماهيةُ هذه المجموعات التي لم يسمها المجلس العسكري..؟ قوات الدعم السريع أصدرت هي الأخرى بياناً أمس الأول سمت فيه مطلقي الرصاص بأنهم جهات ومجموعات تتربص بالثورة تعمل جاهدة على إجهاض أيّ تقدم في التفاوض، وأن قوات الدعم السريع حريصة على أمن وسلامة المواطنيين، على حد تعبيرهم.

    يُذكر أن المجلس العسكري أعلن في مؤتمره الصحفي أن الأحداث التي وقعت لن تؤثر على عملية التفاوض، وفيما تباينت الآراء حول تأثير ما حدث على مجريات التفاوض وموقف قوى الحرية والتغيير مضى البعض لإعتبار أنه سيضعف موقفها ويضعها في ضغط، بالمقابل أعتبر آخرون أن ما حدث يقوى موقف قوى الحرية أكثر خاصة بعد تزايد وتدفق المعتصمين أمس صوب القيادة العامة للقوات المسلحة.

    مجموعات مندسة

    الحديث عن مجموعاتٍ مندسة ليس بالوصف الغريب أو الجديد بل ظل حاضراً في المشهد قبل سقوط النظام السابق، المتحدث باسم تجمع المهنيين رشيد سعيد اعتبر في حديثه لـ(باج نيوز) أن ما حدث يمثل تراجعاً من المجلس العسكري والتزامه بحماية الاعتصام والتحركات المدنية محملاً المسؤولية في المقام الأول للمجلس العسكري،

    وأضاف: بغض النظر عن المنفذ للهجوم فإن المجلس هو المسؤول الأول لجهة أنه مسؤول عن أمن البلد وأن الإعتصام كان التزامًا منه، منوهًا إلى أن تحديد المسؤوليات بدقة يتطلب تشكيل لجنة تحقيق مستقلة تقدم تحقيقها في وقت قصير لمعاقبة مرتبكي الجرائم والإنتهاكات.

    وحول أصابع الإتهام التي وجهت نحو “مندسين” أشار رشيد إلى أن هذه المجموعات وبشهادات المعتصمين وأكدها المجلس تحدثت عن مندسين وسط المعتصمين، مطالبًا بلجنة تحقيق لإجلاء الحقيقة. واعتبر يعقوب أن ما حدث أمس متزامنًا مع إختراق في المفاوضات ليس بمحض الصدفة لافتاً إلى وجود جهات كثيرة –لم يسمها- تسعى لعرقلة الوصول لأيّ اتفاق يتيح نقل السلطة للمدنيين مؤكداً البدء والمضي قدمًا في جولة المفاوضات وأن المطالب واضحة ولن تتغير.

    احتمالات متعددة

    من جانبه يرجح اللواء أمين أسماعيل مجذوب عدداً من الاحتمالات حول سؤال من أطلق الرصاص مشيراً في حديثه لـ(باج نيوز) إلى أن الاحتمال الأول قيام النظام السابق أو الدولة العميقة بذلك، أما الثاني فهو وجود جهة إقليمية تعمل على تأجيج الصراع في السودان وجعلهُ منطقة ملتهبة بالصراعات،

    وأضاف: الإحتمال الثالث أن تكون بعض القوات التابعة للحركات المسلحة التي لم توقع على السلام دخلت بغرض خلق فتنة بين الثوار والقوات النظامية. أما الإحتمال الأخير بحسب مجذوب أن يكون عملاً فردياً من بعض العناصر الموجودة من القوات النظامية داخل الإعتصام تطور لتستفيد منهُ جهات معادية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2019, 02:13 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)






    يوميات سودانيين من قلب اعتصام الخرطوم..

    حلم الحرية والدولة المدنية

    نص : طاهر هاني

    قصص من ساحة الاعتصام قرب القيادة العسكرية بالخرطوم التي تحولت إلى رمز للنضال من أجل الحرية وسودان جديد. آلاف المعتصمين بينهم عشرات الفنانين والرسامين الذين يفترشون الأرض ليلا ونهارا لغاية التوصل إلى اتفاق نهائي يقلب بالكامل صفحة حكم عمر البشير. ورغم الحرارة المرتفعة ومتاعب الصيام، إلا أن أحلامهم لا تزال كبيرة...\

    جاؤوا من كل مكان. من منطقة كردفان ومن جبل النوبة ومن إقليم دارفور وحتى من دول مجاورة، أمثال رواندا وتشاد ومصر. جاؤوا بخيمهم وبقليل من المستلزمات المنزلية، فيما تسلحوا بإرادتهم وبأحلامهم من أجل سودان جديد ومدني، "سودان الحرية والوحدة" كما يقولون.

    شعبان عبد الله، صالح حامد، حليمة حامد مؤدو كوه، أسماء لمتظاهرين لا يزالون ينفذون اعتصاما منذ أكثر من شهر في ميدان الحرية على بعد أمتار قليلة من مقر القيادة العسكرية العامة بالخرطوم. ورغم اختلاف أسمائهم وأعمارهم ودياناتهم، إلا أنهم يتقاسمون قصصا متشابهة ويقضون أيامهم ولياليهم تحت خيم من البلاستيك في انتظار أن يتوصل المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير التي تمثل جمعيات وأحزاب سودانية كثيرة إلى اتفاق نهائي ينهي الأزمة السياسية التي ظهرت منذ سقوط الرئيس المسجون عمر البشير.

    شعبان عبد الله (34 سنة) جاء من ولاية القضارف بشرق السودان المتاخمة لإثيوبيا للمشاركة في الاعتصام منذ 6 أبريل/نيسان الماضي ولن يعود إلى ولايته حتى يسقط "النظام وكل رموزه" كما قال لفرانس24. "لقد أخبرت عائلتي وزوجتي أنني لن أعود إلى المنزل حتى سقوط النظام بشكل كامل. فرغم تنحية الرئيس السابق عمر البشير والجهاز الأمني العام الذي كان يدعمه، إلا أن هذا غير كاف. هناك ميليشيات لم تحاسب بعد على الأفعال التي ارتكبتها في حق المواطنين، وهي تابعة للنظام القديم وظهرت بعد سقوطه تحت مسمى "مجموعة الظل" عملها حماية النظام السابق".

    فتح شعبان عبد الله، كما يقول، عيونه على نظام البشير وعاش "ظلم" هذا النظام الذي كان "يرانا كال############ان" حسب تعبيره. "البشير هو من أدخل العنصرية في العائلات والمجتمع السوداني. هو الذي قام بالتفرقة بين العربي والزنجي والشرقي والدارفوري لكي يبقى، هو وحده في السلطة. لهذا سنواصل الاعتصام حتى يحاكم هو ورموزه".

    "الحرية هي أسمى هدف يمكن أن يدافع عنه الإنسان"

    وبالرغم من أن شعبان ترك زوجته الجديدة (تزوج قبل شهور قليلة فقط) ووالدته ووالده في المنزل بالقضارف، إلا أنه مصمم على تحقيق حلمه المتمثل في "دولة مدنية نزيهة لأن المدنيين يعرفون مصلحة البلاد أكثر من العسكر الذين لا يفهمون سوى لغة الحروب والفتن" حسب تصريحه لفرانس24، وهو نائم عل بساط بلاستيكي في الشارع قبل مدخل ساحة الاعتصام.

    ولا يوجد اختلاف كبير بين حلم صلاح حامد (33 سنة) وهو معتصم آخر لديه ولدان (6 و8 سنوات) مع ما يتمناه ابن قبيلته شعبان عبد الله. هو أيضا جاء من ولاية القضارف الشرقية مباشرة بعد سقوط البشير في 6 أبريل/نيسان الماضي للمشاركة في الاعتصامات والاحتجاجات التي تنظم في الخرطوم. قبل ذلك، شارك صلاح في مظاهرات في ولايته الأصلية. لكنه أعتقل من قبل الجهاز الأمني لمدة شهرين (يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط الماضيين).

    "الشرطة قامت بتعذيبي مستخدمة الكهرباء خلال أيام عديدة ثم أطلقوا سراحي وسراح الرفقاء الأخرين الذين كانوا معي في السجن في شهر مارس/آذار الماضي وطلبوا منا إنهاء الاعتصام في ولاية القضارف". وواصل: "فور إطلاق سراحي، جئت هنا إلى الخرطوم للتظاهر مع أخواني وأخواتي في مدينة أم درمان المجاورة والخرطوم من أجل حقوقي ولبناء مستقبل يسوده الأمل والرفاهية".

    وحول ظروف عيشه في الخرطوم بعيدا عن منزله وأهله، أجابنا قائلا: "هناك جمعيات خيرية تقدم لنا الأكل والمياه منذ أكثر من شهر. سكان الخرطوم أيضا يقدمون لنا مساعدات غذائية ومستلزمات أخرى للإيواء مثل البطانيات والأفرشة والمياه، فيما يقوم الجيش بحمايتنا. في الحقيقة، أشعر كأنني في المنزل".

    لا يفكر صلاح كثيرا في ولديه، اللذين بقيا برفقة زوجته وجدتهما في ولاية القضارف لأن "تحقيق الحرية هو أسمى هدف يمكن أن يدافع عنه الإنسان" حسب قوله. "في بعض الأحيان عندما أتحدث مع ولدي عبر الهاتف، أقول لهما أنا معتصم لأنني أريد أن أحقق لكما الحرية والكرامة وأشيد لكما مستقبلا زاهرا يكون أفضل من السنوات التي عشناها نحن كآباء. لديكم الأكل والشرب في المنزل ولا تخافون".

    "سأبقى معتصمة لغاية تلبية جميع مطالبنا"

    صلاح واثق بأن كل شيء سيتغير إلى الأحسن في السودان. "الجنسية السودانية ستكون جنسية جديدة. جواز السفر سيكون جوازا جديدا، وحتى السودانيين سيغيرون تفكيرهم ونظرتهم لبلادهم لأن بعدما كانت الفتنة والكراهية هي السائدة فيما بيننا في الماضي، اليوم الفوز الأكبر الذي حققناه هو أن الشعب السوداني متحد من جديد".

    وبينما كانت تستمع إلى قصة صلاح، تدخلت حليمة حامد مؤدو كوه التي تبلغ من العمر 65 سنة، في النقاش وطلبت أن تروي، هي الأخرى لفرانس24 قصة حياتها ونضالها ضد نظام البشير. انضمت حليمة إلى الحراك السوداني "منذ الدقيقة الأولى من بدايته" لأنها تعرضت إلى "الظلم" كما قالت في تصريح لفرانس24 في الخرطوم من قبل المؤسسة العسكرية التي قامت بتسريحها من العمل بعد 23 سنة من الالتزام والمثابرة.

    "كنت أشتغل في مستشفى السلاح الطبي بالخرطوم منذ العام 1984. كنت أوزع الطعام على المرضى العسكريين، لكن بعد 23 سنة من العمل، طردوني بدون مقابل واستبدلوا النساء العاملات هناك بموظفين رجال".

    وعندما سألناها لماذا تعتصمين في الشارع رغم المرض والتعب، أجابت "حكومة البشير قتلت العديد من سكان جبال النوبة خلال النزاعات المسلحة العديدة التي عرفها السودان. أكثر من ذلك، لقد فقدت 12 فردا من عائلتي المقربة. كانوا يعملون في الدولة. لكن لغاية اليوم، لا أعلم هل هم أحياء أو أموات. لذا علي أن أكتشف الحقيقة وأدافع عنها. والاعتصام هو الوسيلة الوحيدة لبلوغ ذلك".

    وبالرغم من أن حليمة تعاني من الضغط في الدم، إلا أن أنها قررت أن تقضي كل النهار والمساء في ساحة الاعتصام مع أصدقائها من جبال النوبة. لكنها لا تستطيع أن تنام على الأرض في نفس المكان بسبب تصاعد حدة المرض. فهي تعود دائما في منتصف الليل إلى منزلها لكي تنال قسطا من الراحة ثم تعود كل صباح إلى مكان الاعتصام.

    "سأبقى هنا حتى يتم تلبية جميع مطالبنا. وإذا عدتم إلى هذا المكان في أية لحظة، فستجدونني هنا في انتظاركم وسأقدم لكم كأسا من الشاي أو من عصير "الكركدي" وهو عصير يعالج آلام المعدة والبطن" حسب تعبيرها.

    غادرنا ساحة الاعتصام بالقرب من القيادة العسكرية مع أمل أن نعود إليها في وقت آخر لنروي قصصا أخرى يصنعها فنانون ورسامون تشكيليون ومغنون للثورة السودانية التي تزينت بجميع الألوان والشعارات.
    Quote: لبرهان: “نتعرض لاستفزازات” وعلقنا التفاوض مع الحرية والتغيير (72) ساعة

    الخرطوم: باج نيوز

    أعلن المجلس العسكري الانتقالي عن وقف التفاوض لمدة 72 مع قوى الحرية والتغيير، حتى يتهيأ المناخ المناسب للاتفاق، ولإزالة المتاريس الموضوعة على الشوارع الرئيسية، وفتح خط السكة حديد وعدم التصعيد الإعلامي أو استفزاز القوات المسلحة والدعم السريع.

    وبرر رئيس المجلس العسكري الفريق عبد الفتاح البرهان هذا التوقف للحفاظ على الثورة وحتى لا تنزلق البلاد إلى فوضى أمنية على حد وصفه.

    وقال البرهان في بيان أذاعته الفضائية السودانية فجر الخميس، إنهم توصلوا لاتفاق مع قوى الحرية والتغيير على وقف التصعيد وتهيئة المناخ وتشكيل لجان مشتركة لحماية مكان الاعتصام وعدم توسعته وأن ينحصر أمام القيادة العامة،

    لكن رغم ذلك تطورت الأوضاع – بحسب البرهان – إلى إصدار جدول للتصعيد الثوري من قبل إحدى كتل قوى الحرية والتغيير، و”الاستفزاز المباشر للقوات المسلحة والدعم السريع” على حد تعبيره، وكذلك التصعيد غير المبرر ضد قادة القوات المسلحة والدعم السريع، فضلاً عن قفل الطرق والجسور، وخط السكة حديد، وإغلاق الطرق حول القيادة.

    وأشار البرهان إلى وجود خطاب عدائي من قبل الحرية والتغيير، خلق حالة من الفوضى العامة والإنفلات الأمني، وأدى لتسلل عناصر مسلحة داخل مكان الاعتصام وحوله، مما سهل استهدفت المواطنين ومنتسبي القوات النظامية.


    Quote: قوى الحرية والتغيير: لا نريد التصعيد ويمكننا أن نردد “تسقط ثالث”


    الخرطوم: باج نيوز

    أكدت قوى الحرية والتغيير أن التصعيد الأخير لم يأتِ منها، وقالت إنه بدأ باكراً بقتل المتظاهرين وإطلاق الرصاص من قوات ترتدي الزي العسكري.

    وشددت على أن خطوة تعليق التفاوض لـ “72” كان يجب أن تتم من طرفها لجهة أن المجلس العسكري يتحمل مسؤولية الأحداث المؤسفة ليومي “الإثنين والثلاثاء” ونتج عنه من مقتل المتظاهرين وإطلاق الرصاص، بوصفه مسؤولاً من حفظ الأمن وحماية المُعتصمين.

    وقال عضو لجنة التفاوض من قوى الحرية والتغيير مدني عباس مدني في مقابلة مع “قناة العربية” مساء اليوم، إن تعليق المفاوضات كان يجب أن يأتي من قوى التغيير للضغط على المجلس العسكري لمعرفة وتحديد الجهة المسؤولة من قتل المتظاهرين،

    ووصف الخطوة بغير المفهومة لجهة أن الجانبان إتفقا على تشكيل لجنة مشتركة بشأن فتح المسارات وإزالة المتاريس في الاتفاق الأخير بين الطرفين.

    وقال مدني “خطوة المجلس غير مفهومة ونظن أن تبريرهم غير دقيق لأن الشوارع بدأت في الإنفراج وفعلياً بدأ فتح المتاريس ولكن أتى المجلس بعد ساعات وعلق التفاوض”.

    ونوه مدني إلى أن مسألة التراشق الإعلامي والتصعيد أمر في غاية السهولة إذا رغبت فيه قوى التغيير، وأشار إلى أن التأخير غير مفيد في الوقت الحالي باعتبار أن كل يوم يمر ليس في مصلحة الثورة والأهداف التى تحققت،

    وقال “يمكننا بكل سهولة أن نتحدث عن التصعيد وتسقط ثالث ولكنا نتعامل مع الوضع بكل مسؤولية وإنضباط”، وأشار إلى أن الاتفاق الذي تم لم يكن مُرضي لكثير من الجهات ونوه إلى أن الثورة المضادة تتعدد أماكنها داخل الدولة العميقة .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2019, 03:10 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)




                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2019, 05:24 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    كافوري… حي السلطة والثورة في الخرطوم ..

    كيف استولت زوجة البشير على المنزل المملوك لرجل اعمال

    مصدر الخبر / صحيفة الشرق الاوسط

    عمرو التهامي

    اكتسب حي كافوري السكني الواقع على أطراف العاصمة السودانية في منطقة الخرطوم بحري، حضوراً لافتاً في السنوات الأخيرة، خصوصاً منذ انتقلت أسرة الرئيس السابق عمر البشير وأرفع مسؤولي نظامه ورجال أعمال بارزون للسكن فيه قبل عشرة أعوام.

    وتحول الحي إلى حاضنة لرموز النظام السابق، ورمزاً للثراء والنفوذ في السودان، يعيش فيه هؤلاء حياة هادئة بعيداً عن ازدحام وصخب وسط العاصمة. ونال الحي الذي يضم عدداً من المربعات السكنية والفيلات الفاخرة، من دون أسوار تُحيطها، شهرة واسعة منذ بداية القرن الحالي، بعدما تحول منزل زوجة البشير الثانية وداد أبي بكر، الواقع في الحي والمُطل على النيل، مقراً رسمياً له، ما ساهم في ارتفاع غير مسبوق في أسعار أمتار الأراضي فيه حتى وصلت إلى ألفي دولار للمتر في أفخم مناطقه، وفقاً لثلاثة من سكان الحي تحدثوا إلى {الشرق الأوسط}.

    مصدر مُقرب من أسرة البشير ذكر لـ{الشرق الأوسط}، شرط عدم الكشف عن هويته، أن {هذا المنزل كان مملوكاً لأحد رجال الاعمال وتم الحجز عليه من البنك وبيعه لزوجة البشير الثانية، بالأمر المباشر}.

    رأفت سمير، هو أحد سكان هذا الحي ويُجاور منزله الوحدة السكنية المملوكة لشقيق البشير، يرسم صورة كاملة لمنطقته، قائلاً لـ{الشرق الأوسط}: {يضُم الحي نحو 13 مربعاً سكنياً، من فيلات وعمارات سكنية، يوجد أفضلها جغرافياً وخدمياً في مربعات رقم 11 و13 و9 التي يسكن فيها أشقاء البشير ورموز نظامه، وهم كانوا أشخاصاً عاديين نلقاهم يومياً، ولا توجد قوات تأمنهم سوى مسؤولي (نظام) البشير بأعداد صغيرة}.

    من بين أبرز رموز النظام الذين سكنوا الحي، وصدرت بحقهم قرارات اعتقال من جانب المجلس العسكري كُل من علي عثمان طه، النائب الأول السابق لرئيس الجمهورية، وحسبو محمد عبدالرحمن، نائب البشير السابق، ووزراء سابقين، إضافة إلى نور الدائم ابراهيم، زوج شقيقة عمر البشير، وهو من كبار رجال الأعمال ويستحوذ على قطع أراضٍ متعددة في الحي، حسب سمير.

    كما يضم الحي الذي يسكنه عدد كبير من الأجانب، مقرات سفارات أجنبية، ومراكز تسوق، وأندية رياضية {مميزة} تتبع السلطات على غرار نادي التصنيع الحربي، ونادي وزارة الخارجية، ومدارس أكاديمية مثل الأكاديمية السودانية العالمية التي تتبع وزارة الخارجية، ومدارس تركية، ومدارس {المواهب} المملوكة لمحمد البشير شقيق الرئيس المعزول.

    وتعود ملكية الأراضي الواقع عليها الحي السكني لرجل أعمال سوداني من أصول سورية، كان مالكاً لشركة كافوري التي بدأ نشاطها في إنتاج الألبان، وعمل فيها والد البشير، قبل أن تتغير طبيعة استثمارات الشركة، بعدما صودرت أجزاء كبيرة من أراضيها من جانب الرئيس السابق جعفر النميري الذي أصدر عقب صعوده للسلطة قراراً بتحويلها إلى منطقة سكنية.

    ومنح بموجب القرار أبناء مالك الشركة ربع هذه الأرض التي أسسوا فيها هذا المجمع السكني، وفقاً لراشد تاج السر، وهو صحافي سوداني مُقيم في الحي.

    ويُشكل {المجمع الإسلامي}، وهو من أكبر مساجد السودان مساحة، أحد العلامات المُميزة لحي كافوري السكني، وأسسه أشقاء البشير وأطلقوا عليه اسم {مجمع الشيخ حسن أحمد البشير}، قبل أن تواجه هذه التسمية بانتقادات واسعة من سكان الحي، اضطروا على إثرها لتسميته {مجمع النور الاسلامي} وافتتحه البشير عام 2010، كما يحكي تاج السر.

    ويبعُد الحي السكني عن الخرطوم نحو سبعة كيلو مترات، ولمنازله مميزات عدة أبرزها أن عدداً كبيراً منها يُطل على النيل، ما جعله {الحل الأمثل لحياة آمنة وهادئة بعيداً عن العاصمة المختنقة}، كما يقول سمير. غير أن سمة الهدوء غابت عن الحي عقب إطاحة البشير، وتبدلت أوضاعه، بعدما لاحظ السكان حركة {غير عادية} أمام منازل رموز النظام السابق، وتمركز أعداد {كبيرة} من قوات الدعم السريع، وعربات مُصفحة تتبع الجيش في مواجهة منازل زوجة الرئيس المعزول وأشقائه، الواقعة في الحي 11 من المجمع السكني، والمعروفة باسم {حوش بانقا}، وهي المنطقة التي جاءت منها عائلة البشير من الشمال.

    بقاء هذه القوات بأعداد كبيرة إلى الآن أمام منازل أسرة البشير، يدعم صحة بعض الأخبار المنشورة في عدد من الصحف السودانية حول بقاء أفراد عائلة الرئيس المعزول داخل منازلهم إلى الآن رهن إقامة جبرية. سبب آخر يُضيفه سمير لتبدل أوضاع الحي له علاقة بانتقال تظاهرات مئات من المحتجين نحو الحي الأسابيع الماضية، بعدما قُتل أحد سكانه خلال سيره في التظاهرات، وهو الطبيب الشاب بابكر عبدالحميد الذي كان يُعالج جرحى المظاهرات في عيادة ميدانية بحي بري في الخرطوم، المحاصرمن قبل رجال السلطة، قبل أن يتلقى رصاصة من الخلف مباشرة نحو الصدر، حسب شهود عيان.

    وذكر البشير اسم بابكر في خطاب ألقاه أمام حشد بولاية النيل الأبيض، في 20 يناير (كانون الثاني)، حين وصف قاتليه بـ«المندسين» وسط المتظاهرين، باستخدام {أسلحة غيرموجودة في السودان}. وكرر صلاح قوش، مُدير جهاز الأمن السابق، اسمه، في تسجيل صوتي مسرب من لقائه مع قطاع الأطباء بحزب المؤتمر الوطني، قائلاً إن {الطبيب أصيب من الخلف بخرطوش قصير مورس وبنت كانت خلفه فتحت شنطتها وعملت العملية، تعرفنا عليها سنقدمها للمحاكمة وسنعدمها}.

    وانتشرت رسوم الغرافيتي التي تواكب الانتفاضة السودانية، وتخلد ذكراها، على جدران منازل الحي، وكان أبرزها صورة للضحية بابكر عبدالحميد، رسمتها فنانة الغرافيتي أصيل دياب، على حائط منزله، وتتوسطها جملة {كُلنا بابكر}.

    بابكر ليس الوحيد الذي خرج للتظاهر من الحي السكني الذي كان يضُم بين صفوفه أعداد كبيرة من أثرياء السودان من أصحاب الميول المعارضة لنظام البشير. ويقول ياسر التيجاني، طبيب سوداني، وأحد سكان الحي إن {قطاعاً كبيراً من السكان لهم ميول معارضة، أبرزهم أمين مكي مدني، أحد أهم أثرياء السودان، والحقوقي الراحل. وكان مسموحاً لنا العيش داخل الحي. ونلتقي مع أشقاء البشير ورموز نظامه أسبوعياً في المسجد، من دون حراسة أو قوات أمن مُحاطين بهم، وكذلك في المناسبات العائلية}.

    ويوضح ياسر أن {ثقافة الأسوار العازلة للأحياء السكنية ليست موجودة في السودان، والسماح لمواطنين لهم ميول معارضة بالسكن بجانب أسرة البشير ورموز نظامه، وتعاملهم مع المواطنين بشكل طبيعي أمر يرتبط بالثقافة السودانية التي أرغمت الجميع على التعامل وفقاً لها، والقبول بها}.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2019, 06:46 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)







                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2019, 10:38 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)





                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-21-2019, 00:31 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-21-2019, 06:16 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)



    Quote: قال القيادي البارز وعضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي المهندس صديق يوسف ان أكبر تنازل يمكن أن نقدمه كقوى حرية وتغيير حول المجلس السيادي هو 6 مدنيين و 5 عسكريين و رئاسة دورية في المجلس السيادي.

    جاء ذلك تعقيبا على تعثر التفاوض بين الطرفين مساء الاثنين وكشف ان المجلس العسكري يرفض تماماً الاغلبية المدنية في التشكيل السيادي ويصر على الرئاسة طوال الفترة الانتقالية.

    وأضاف “موقفنا الأساسي كان ٧ مدنيين و٣ عسكريين ورئاسة مدنية. بينما تمسك المجلس ب ٧ عسكريين و٣ مدنيين ورئاسة عسكرية.”

    الحد الأقصى لما يمكن أن نقدمه من تنازل هو مناصفة المجلس مع رئاسة تبادلية دورية، ورفص المجلس ذلك وأصر على رئاسة المجلس الرئاسي طوال الفترة الإنتقالية.

    أكد بيان مشترك بين المجلس العسكري الحاكم في السودان وتحالف قوى الاحتجاج (الحرية والتغيير) بأن مفاوضات الاثنين حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد انتهت دون التوصل إلى اتفاق وأنها ستتواصل.

    وقال البيان “ما تزال نقطة الخلاف الأساسية عالقة بين قوي الحرية والتغيير والمجلس العسكري حول نسب التمثيل ورئاسة المجلس السيادي بين المدنيين والعسكريين”.
    وأضاف “نعمل من أجل الوصول لإتفاق عاجل ومرضى يلبى طموحات الشعب السوداني ويحقق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة”.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2019, 01:25 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 14228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: التغطية الإعلامية للانتفاضة (Re: osama elkhawad)

    المجلس العسكري الانتقالي يطلب مهلة بـ 48 ساعة

    مصدر الخبر / المشهد د ب أ –

    طلب المجلس العسكري السوداني مهلة 48″ “ساعة للتشاور حول مقترح تقدمت به قوى الحرية والتغيير وافقت بموجبه على أن تكون رئاسة مجلس السيادة عسكرية، مقابل أغلبية بسيطة للمدنيين في المجلس.

    وقال مصدر من قوى إعلان الحرية والتغيير لوكالة الأنباء الألمانية، إن قوى الحرية والتغيير اقترحت في نهاية جلسة التفاوض مع المجلس العسكري في الساعات الأولى من صباح الأربعاء، أن تؤول رئاسة مجلس السيادة للعسكريين، على أن تتكون عضوية المجلس من ست مدنيين وخمسة عسكريين، لتصبح الغلبة للمدنيين،

    وأشار إلى أن المجلس العسكري طلب 48 ساعة للتفكير والرد على المقترح.

    وأكد المصدر أن قوى الحرية لن تتنازل نهائياً عن الأغلبية في المجلس السيادي، وإن أبدت مرونة فيما يتصل بمنصب الرئاسة.

    يذكر أن المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير، فشلا بعد عدة جلسات تفاوض في الوصول إلى اتفاق على نسب المشاركة في مجلس السيادة.


    Quote: تجمع المهنيين يدعو لإضراب عام..

    ودول الترويكا تحث على الإسراع في إنهاء حالة الغموض

    مصدر الخبر / الراكوبة نيوز


    وكالات – دعا تجمع المهنيين السودانيين، وهو أكبر جماعة احتجاجية في السودان، يوم الثلاثاء إلى إضراب سياسي عام وقال إن جلستين للحوار مع الجيش على مدى ليلتين لم تسفرا عن الوصول إلى اتفاق بشأن كيفية إدارة البلاد بعد الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير.

    ويطالب تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير، الذي يضم عددا من الجماعات الاحتجاجية والمعارضة، بمنح المدنيين رئاسة مجلس سيادي جديد سيختص بالإشراف على مرحلة انتقالية للتحول الديمقراطي مدتها ثلاث سنوات.

    لكن تجمع المهنيين قال إن الجيش لا يزال يصر على قيادة المرحلة الانتقالية وأن تكون الأغلبية للعسكريين داخل المجلس السيادي.

    وقال التجمع في بيان ”السلطة المدنية تعني أن تكون هياكلها مدنية بالكامل وبأغلبية مدنية في جميع مفاصلها“.

    ودعا أعضاءه إلى المشاركة في إضراب سياسي عام دون أن يحدد موعدا.

    ويوجه‭ ‬وصول المحادثات لطريق مسدود ضربة للآمال في نهاية سريعة للاضطرابات السياسية التي بلغت ذروتها يوم 11 أبريل نيسان بانتهاء حكم البشير الذي استمر ثلاثة عقود.

    وحثت بريطانيا والولايات المتحدة والنرويج، التي تعمل معا بشأن السودان، جميع الأطراف على الإسراع في إنهاء حالة الغموض وبناء توافق في الرأي، محذرة من أي نتيجة لا تشمل حكومة يقودها مدنيون.

    وقالت تلك الدول في بيان ”هذا سيعقد الحوار الدولي وسيجعل من الصعب على دولنا العمل مع السلطات الجديدة ودعم التنمية الاقتصادية في السودان“.


    السودان الان

    النيابة العامة تكشف تفاصيل تصدي قُوة من جهاز الأمن لقوة مُكلّفة بتنفيذ أمر قبض وتفتيش منزل “قوش”

    صحيفة الصيحة الخرطوم: الصيحة الآن

    كَشَفَت النيابة العامة، أنّ قُوة من جهاز الأمن والمخابرات تَصَدّت لقوة شرطية، مُكلّفة بتنفيذ أمر قبض وتفتيش منزل ﻣﺪﻳﺮ ﺟﻬﺎﺯ ﺍﻷﻣﻦ والمخابرات ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ ﺻﻼﺡ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ “قوش”، بدعوى جنائية أمام نيابة مكافحة الثراء الحرام والمال المشبوه.

    وأكّدت النيابة في بيان لها اليوم (الثلاثاء) ﺇﻧﻪ ﺑﺘﺎﺭﻳﺦ ٢٠ ﻣﺎﻳﻮ ٢٠١٩ ﻡ ﻋﻠﻰ ﺇﺛﺮ ﺩﻋﻮﻯ ﺟﻨﺎﺋﻴﺔ ﺃﻣﺎﻡ ﻧﻴﺎﺑﺔ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ ﺍﻟﺜﺮﺍﺀ ﺍﻟﺤﺮﺍﻡ ﻭﺍﻟﻤﺸﺒﻮﻩ ﺍﻟﻤﺘﻬﻢ ﻓﻴﻬﺎ ﺻﻼﺡ ﻋﺒﺪ اﻟﻠﻪ، ﺗﺤﺮﻛﺖ ﻗﻮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﻳﺮﺃﺳﻬﺎ ﺿﺎﺑﻂ ﺑﺮﺗﺒﺔ ﻋﻤﻴﺪ ﻭﺗﺤﺖ ﺍﻹﺷﺮﺍﻑ ﺍﻟﻤﺒﺎﺷﺮ ﻣﻦ ﻭﻛﻴﻞ ﺃﻭﻝ ﺍﻟﻨﻴﺎﺑﺔ ﻭﻭﻛﻴﻞ ﺍﻟﻨﻴﺎﺑﺔ ﻟﺘﻨﻔﻴﺬ ﺃﻣﺮ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻭﺍﻟﺘﻔﺘﻴﺶ ﻋﻠﻰ ﻣﻨﺰﻝ (قوش).

    وأوضح البيان، أنّ القوة المُكلّفة بحراسة منزل “قوش” والتابعة لجهاز الأمن والمخابرات، رَفَضَت تنفيذ الأمر أمام وكلاء النيابة العامة، وتذرّعت بأنّها لم تصدر لها (تعليمات)،

    وأضاف بأنّ القوة قفزت إلى أكثر من ذلك ووجّهت العربة المُسلحة (بالدوشكا) نحو عربة أعضاء النيابة العامة، وقاومت تنفيذ الأمر بالقبض والتّفتيش،

    كَمَا هَدّدَت القوة المُنفِّذة للأمر باستخدام السلاح الناري على مرأى ومسمع وكلاء النيابة مُصدِّري الأوامر.



    Quote: حميدتي : السودان فى منعطف خطير.. وملتزمون بتسليم الحكم لسلطة مدنية .. أنا مستهدف.. والدولة العميقة تتربص – حوار

    تم النشر منذُ 3 ساعاتتعليقمصدر الخبر / المشهد

    المشهد
    مصدر الخبر / المشهد




    أجرت الحوار فى الخرطوم – أسماء الحسينى – جريدة الاهرام المصرية:

    -البشير طلب قمع الحراك بالقوة..وأخبرته أن دورنا حماية البلد والشعب

    -نشكر مصر والرئيس السيسى على الدعم الدائم ..ومصر بلدنا الثانى وسأزورها قريبا

    -قوات الدعم السريع منضبطة ونظامية.. والسودانيون يقدرون دورها فى الانحياز لثورتهم

    -أنا مستهدف.. وأعرف منذ أول يوم أننى فى خطر حقيقى

    -«الدولة العميقة» تتربص بالتغيير

    -سنواصل التفاوض مع قوى الحرية

    ورثنا خزائن خاوية تماما.. والسودان فى أزمة إقتصادية حقيقية

    يعد الفريق أول محمد حمدان دقلو الشهير بـ (حميدتى) نائب رئيس المجلس العسكرى السودانى وقائد قوات الدعم السريع رقما صعبا فى المشهد السودانى، وقد شكل انحيازه للحراك الشعبى السودانى ضد الرئيس المعزول عمر البشير، علامة فارقة فى تطورات الأوضاع فى السودان، وأيضا محطة فارقة فى تاريخ الرجل، الذى قال لنا فى الحوار التالى إنه رفض أوامر البشير بقمع الحراك الشعبى بالقوة المسلحة، وأخبره بأن دوره حماية البلد والشعب وليس النظام.

    وأكد على التزام المجلس العسكرى بتسليم الحكم إلى سلطة مدنية، وأمله أن يقود ذلك إلى تحول ديمقراطى حقيقى وسلام شامل فى كل أنحاء السودان، دون إقصاء.

    وشدد نائب رئيس المجلس العسكرى السودانى فى حواره مع مندوبة لـ «الأهرام» على أن العلاقات السودانية مع مصر أزلية، وأنه لا توجد علاقات بين أى دولتين كالعلاقات المصرية السودانية، ووجه الشكر لمصر حكومة وشعبا وللرئيس السيسي، على الدعم الدائم للسودان. وقال: إن مصر هى بلده الثاني، وإنها ستكون أول بلد يزوره.

    ..وإلى نص الحوار:

    انحزت للشعب السودانى فى ثورته.. ورفضت قوات الدعم السريع ضرب المعتصمين السلميين..هل يمكن أن تحدثنا عن هذا الأمر؟

    نعم كانت أوامر الرئيس المعزول عمر البشير لنا فى قوات الدعم السريع والقيادة العامة للقوات المسلحة والأجهزة الأمنية، بفض الاعتصام أمام مبنى القيادة المسلحة فى الخرطوم بالقوة، لكن الحمد لله حسبنا الحسابات الصحيحة، وانحزنا للشعب السوداني، وتم تغيير النظام السابق، كان فى بداية الحراك الشعبى ضد النظام السابق محاولة لقمعه بالقنابل المسيلة للدموع، ولكن اتفقنا فى اللجنة الأمنية أن يتم تجريد العسكريين من أسلحتهم وجعلناهم عزلا حتى لا يستخدموا هذه الأسلحة ضد المدنيين الذين يتظاهرون سلميا، وقد توفى وأصيب عدد من العسكريين.

    متى أخذت قرارك الانحياز إلى الجماهير وليس الرئيس، وما دوافعك لذلك؟

    لما وصل الحراك الشعبى إلى ذروته قررت الانحياز له، قرأت المشهد بطريقة صحيحة، وكنت أفكر أيضا فى حسابى للآخرة أمام الله، نحن لسنا عبيدا لأحد، وإنما نحن حماية للشعب السوداني، واجبى حمايته من التدخلات الخارجية، وليس قتل العزل، وقد أعلنت رأيى هذا منذ أول يوم للثورة، وحذرت النظام السابق أنه لابد أن يعالج القضية، المتظاهرون والمعتصمون هم أهلي، فيهم خالى وخالتى وأمى وأبنائي، لم يكن ممكنا بالنسبة لى ضربهم.

    هل تحدث معك الرئيس المعزول فى هذا الأمر؟

    نعم تكلم البشير معى وقتها وطلب منى قمع المظاهرات بالقوة، لكننى قلت له بوضوح «إن قواتى ليست مدربة على مكافحة الشغب». وأضفت قائلاً «اسمح لى لن أتدخل فى المظاهرات، خوفا من الله». وقررت أن دورى لابد أن يكون حماية البلد وليس حماية النظام. أريد أن أقول إننا كعسكريين تم وصفنا بالضعف تلميحا ثم تصريحا، لكن لابد أن يعلم الناس أن الأمن نعمة كبيرة، وهو مسئولية الشرطة من الآن فصاعدا وهى قادرة ومؤهلة.

    كيف استقبل الشعب السودانى قراركم الانحياز له؟

    الشعب السودانى قدر لنا هذا الموقف، وأشاد بانحياز قوات الدعم السريع للجماهير، أعتقد أن السودانيين يقدرون تماما دور الجيش والدعم السريع فى الانحياز لثورتهم، والتغيير الذى ينشدونه. وقد وجدنا قبولا حتى من القوى التى كانت تعادينا سابقا، سواء فى الحركات المسلحة أو الأحزاب السودانية، ونقول لهم شكرا على التجاوب، ونحن هدفنا أن نرضى الله ورسوله، وأن نرضى الشعب السوداني، ونحن الآن نعتبر أنفسنا شركاء فى التغيير الذى حدث ونحن جزء منه. وأشكر بالطبع حزب الأمة على موقفه تجاهنا، وهو حزب تاريخى وكبير.

    لقد لقى موقفنا تقديرا كبيرا من الشعب، لكن ما أحب أن أؤكده أن هذا هو دورنا، وهذا هو الموقف الصحيح، ولا ننتظر عليه جزاء ولا شكورا.

    الشعب السودانى الواعى بكل مكوناته وكياناته هو صمام الأمان، لا يمكن تجاوزه، نحن فقط قمنا بالواجب، حقنا لدماء الشعب السودانى وهذا واجبنا، ولا يجب أن نشكر عليه، والحمد لله أننا قمنا بالواجب، كانت ستحدث كوارث، لكن الحمد لله والشكر لله، دعاء أهل السودان أخرجنا من المحنة.

    ما مستقبل قوات الدعم السريع فى رأيك؟

    يحتاج البلد إلى هذه القوات حاجة ماسة، وهى قوات منضبطة ونظامية، ونحن حريصون على انضباطها، فهى قوات تعمل لمصلحة الشعب السودانى كله، وأنا أتمنى أن تسألى الرأى العام عن دور ومدى قبوله هذه القوات، لأن شهادتى فيها مجروحة.

    هل هناك من يحاول تشويه صورة قوات الدعم السريع، ويكيل لها الاتهامات خصوصا بعد كل هذا التقدم فى المفاوضات؟

    لكل نجاح أعداء، وفعلا قبل أيام كان هناك هجوم كبير وحملة ممنهجة ضد قوات الدعم السريع، وبعد الهجوم على المعتصمين لفقوا الاتهامات لها، لكن ثقتنا بالله كبيرة، لقد تم القبض على الجناة وتقديمهم الى أجهزة التحقيق، واعترفوا وعرضناهم على الشعب السوداني، وكانوا موجودين داخل الحراك، وهذا يثبت أن هناك مؤامرة على قوات الدعم السريع لتشويه صورتها.

    أكبر الانتقادات للمجلس العسكرى أنه لم يتخذ حتى الآن إجراءات حقيقية وا